عرض مشاركة واحدة
قديم 20-08-2005, 07:48 PM   رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
همس الجروح
عضو نشيط
 
إحصائيات العضو








همس الجروح غير متواجد حالياً

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
همس الجروح is on a distinguished road

 

 

افتراضي رد : نـــ في جوف انســان ـــيران (قصه100%)

مها : مشتاقه اشوف خطيبتك

نواف : احسب عندك سالفه مع السلامه

مها : هههه طيب مع السلامه


طوط طوط طوط


ثم يتصل نواف بحبيبته نوره


ترررررررن


نوره تفتح الخط من اول رنه : هلاااااااااا حبيبي وحشتني


نواف : وانتي اكثر ياحياتي


نوره : ها بشر وش سويت


نواف : عندي لك كومة اخبار حلوه


نوره : والله طيب حلو


نواف : خلاص بكره اداوم انشاءالله


نوره : مبرووووووووووك ياحياتي مبروووك الف الف الف الف مبروووك


نواف : وكلمت ابوك ووافق اني اتزوجك


نوره لاتستطيع مقاومة دموع الفرح تستمر بالبكاء ولاتتكلم


نواف يداعبها قائلا : نوره حبيبتي تبكين شكلك ماتبيني


نوره بكلمات متداخله مع شهقات البكاء : ابيك انت ومابي غيرك يابعد روحي انت


نواف : الله لايحرمني منك ياحياتي


نوره : ولايحرمني منك يابعد عمري


نواف : وكملت امي واخواني كلهم فرحانين والاسبوع الجاي انشاءالله بيجون كلهم


نوره : كلمتهم قبل ماتكلمني .. طيب يانواف


نواف : ايه ياحبيبتي عشان ابشرك بكل شيء دفعه وحده


نوره : ياسلام وماتبيني اكون معك خطوه بخطوه


نواف : كذا احلى


نوره تبتسم ثم تقول : الله يخليك لي


نواف : احبك


نوره : نواف احسها حلوه اليوم عيدها


نواف : والايام اللي قبل ماكانت حلوه


نوره : لا اليوم طعمها غير


نواف : احبك


نوره : احبك


نواف : احبك


نوره : احبك


نواف : احبك


نوره : ههههههههههه


نواف : ههههههههههههه


تستمر اللحظات الجميله بين نواف ونوره


وبعد اسبوع عائلة نواف تصل الى الرياض


وفي اليوم التالي يذهبون جميعا الى بيت عبد الرحمن والد نوره


سعود وسلمان ويوسف ونواف وماجد وأحمد في مجلس الرجال خالد شقيق نوره لم يحضر لأنه لم يكن موافق على هذه الخطوبه


مريم وليلى ومها في مجلس النساء كان في إستقبالهم العنود ودلال


مها بصوت منخفض تستغل انشغال العنود ودلال : امي شوفي هذي اختها تهبل ماشاءالله يارب تكون تشبهها


مريم : بنشوف يمكن احلى منها


تتقدم نوره بخطواتها الخجوله


مريم : ماشاءالله


مها تقوم بسرعه : هذي العروسه ؟؟


العنود : ايه هذي نوره


تتقدم مها وتصافحها : ماشاءالله ايه حظ اخوي دايم حلو


مريم تصافحها ايضا : ماشاءالله


ليلى كذلك : هلا نوره ماشاء الله قمر يمشي على الارض


تجلس نوره وقد احمرت وجنتيها خجلا


لحظات من الخجل ... وينتاب نوره شعور غريب بعده وهي تسمع صوت مها وتتذكر كلماتها الحارقه عندما تقول ((لا انتي ساحرته حسبي الله عليك والا اخوي مو راعي مكالمات وخرابيط وكان رجال عاقل الحين مثل المجنون انتي وش مسويه فيه))

نوره تضطرب في داخلها ولكن شعور الفرح والخجل في داخلها وإستقبال مها الغير عادي لها جعلها تتأكد ان نظرة مها لها قد تغيرت


وفي هذه الأثناء دلال لاتستطيع ان تسيطر على مشاعرها وهي تتمنى ان تكون مكان نوره ولم تقدر على حبس دموعها التي قد أسالت الكحل على وجنتيها


مها : الحلوه ايش فيها تبكي


العنود : اكيد حزينه ماتبي تفارق اختها .. اختها الكبيره بجده


مريم : لا انشاءالله ماتفارقها نواف بيعيش في الرياض عشان عمله


ثم تستمر المناقشات بين النساء


مريم : انشاءالله بكره نملك لهم ونسوي الشبكه


العنود : انشاءالله


مريم : كم تبون مهر ؟؟


العنود : بنتي مهرها 80 الف


مريم : كم ؟؟


العنود : 80 الف ويمكن ماتكفي بس اذا نقص عليها شيء بنكمل من عندنا


مريم : انتي تعرفين ان نواف كان بالمستشفى ومارجع لعمله الا قبل اسبوع







   

رد مع اقتباس