المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مسموح ياللي ملكت القلب والروح


الصفحات : [1] 2

بنت الخفجي
03-03-2007, 01:59 AM
قصة رائعة


قرأتها وأعجبتني


وأحببت أن أنقلها لكم



إذا موجودة أو سبق وقرأتوها يا ليت تعطوني خبر


أحسن ما أتفاجأ بحذف الموضوع



ولكم كل الشكر...



أترككم مع الجزء الأول

بنت الخفجي
03-03-2007, 02:00 AM
مسموح ..يامن ملكت الروح)

للكاتبه

ســ السعوديه ــاندي

الشخصيات
عائله أبو عهود
مالك: ابو عهود ,عمرة 41سنه محامي مشهور في الرياض ومسافر لمناقشه رساله الدكتواره

عزيزة: أم عهود,عمرها 36سنه طبيبه أسنان في مستشفى التخصصي , ولها عياده خاصه.

عهود:طالبه اولى ثانوي ,16 سنه ,طيبه ومرحه جدا على نياتها مرة ومقبله على الحيابه بصدق وعاطفه.

عائله أبو عماد:

محمد:ابو عماد ,48 سنه سفير سابق , والان مستشار في شركه كبرى , قوي

عماد : طالب أخر سنه هندسه معماريه ,22 سنه , مكافح ومثل والده قوي الشخصيه , وله قدرة عجيبه في الكلام
يستطيع ان يقنع أي احد برأيه.

زياد: ثالث ثانوي , 18 سنه , رومانسي وحالم جدا ,واكبر اهتمامه بالكورة وماله تفكير بغيرها ويحب فريق الهلال.

هايدي: طالبه اول متوسط : 13 سنه ,اكبر من عمرها بكثير لوفاه والدتها ,وتحب النت مووووووت.

عائله أبو سعود:

أبو سعود :أبراهيم , 45 سنه موظف حكومي مرموق.

أم سعود : مريم عمرها 43 نه ربه بيت ,كانوا في ابها وتو ماانتقلو للرياض من 3 سنين وهي أخت ابو عماد.

سعود : فعمر عماد , متسامح وطيب مرة وخجول لاخر حد ويعلقون عليه من كثر خجله.آخر سنه أحياء دقيقه .

ماجد :20 سنه ثاني كليه , مرح مررة ومزاح لاخر درجه ,وخفيف ظل يحب البحر والكشتات مرة.

سعاد: 19 سنه أولى كليه تخصص تربيه خاصه , ودراستها معقده مرة,تصرفاتها اقرب للفتيان وطباعها لانها البنت الوحيده في العايله.

فيصل :14 سنه , ثاني متوسط هاااادي جدا .

حسن :12 سنه سادس ابتدائي وكل شقاوة الدنيا متجمعه فيه.

محمد : 8سنين وطيبون مرة

أحمد: 3 سنين وقعده أم سعود ودلوعتها مرة ودلوعه كل العايله لانه اصغر كل العوايل وماعندهم أحد بعمرة.

عائله بو عاشق

أبو عاشق : يوسف48 سنه مرح مرة وطيبون والاهل يعاملوه كصديق كبير .

أم عاشق : تهاني 45 سنه , أخت أم عماد الله يرحمها , وأمرأه حكيمه جدا.

الشوق:26 تعمل ممرضه بالشميسي جميله جدا

الجوهره : 21سنه طالبه علوم طبيعيه وعايشه سنها ومرحه مرة.

عاشق :20 سنه طالب تربيه خاصه نفس تخصص سعاد وسنه ثانيه , واللي بقلبه على لسانه .



الجزء الاول:
الزمان :قبل الدراسه بكم يوم
المكان :بيت ابو عهود الضحى
عهود : يما البيت اللي نزلنا ه هذا حلو مرة وبمنطقه هاديه وراقيه.
الام: وانت الصادقه يابنتي لنا ثلاث اسابيع مااحد ازعجنا ولا في زحمه ولا شي.
عهود: لكن يما مو عيب محد عزمنا من جيرانا :
الام : الله يهديك يابنتي يعزمون ورجال البيت مو فيه .
عهود تتذكر : ايو الله يما صعبه ابونا ماجا للحين محد يقدر يعزمنا .
الام تغير الموضوع:اقول عهود تجهزتي للدراسه.
عهود بحسره : ياويلي بدت الدراسه ......يعني بدأمعاها الكد والتعب ........ايه.
الام تضحك:يابنتي لا تعب ولا شي اهتمي بها وهي تكون سهله وبعدين بنتي ........انتي داخله مرحله صعبه يعني علمي وأدبي ان ماشديت حيلك بها بتضيعين وانتي بنتي المفروض تسيرين مثلي.
عهود: مايصير أكنسل هالسنه يعني ...........وربي مالي خلق لها
الام:وبعدين اللي نعيده نزيد............يابنتي لازم تعرفين انا مانذاكر وندرس منشان انفسنا
عهود : كيف يماااااا؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: انا وابوك من اللي اهتم فينا ؟؟؟؟؟؟؟مين اللي ودانا بعثات عشان نتميز؟؟؟؟؟؟؟؟مو بلدنا ..........عاد يابنتي المفروض ان ابسط حقوقها علينا هو اجتهادنا وتميزنا في مجالاتنا عشان نطلع بوطنا ويكون في مصاف الدول ........كلنا نعرف ان بلدنا نامي ...ومحتاج لكل جهد ابناءه عشان يحقق النجاح وبعدين.....ويش بيقول ابوك الحين لاجا......... .وربي يتضايق من كلامك.
عهود: لا عاد كلو ولا زعل ابوي الغالي. والله ماارضى عليه الهمسه.
الام: خلاص يابنتي اتفقنا ..........صح لاتنسين بنروح المملكه" مركز المملكه"
.............
عهود: ليش يمااااااا
الام: انتي عارفه ان ابوك بكرة بياصل انشالله ............نسيتي يعني.
عهود لا ليش...؟؟؟؟؟؟؟
الام : عشان نشتري له هديه حلوة .
عهود: أي وانتي الصادقه يمااا.....خلاص العصر انشالله بعد الصلاه نروح.
لام: لا ماينفع العصر ........المغرب انشالله نصلي ونروح.العصر عندي عياده.
عهود: صار انشالله يمااااااا.......

عهود لانها الوحيده في البيت كانت تتميز بدلع شوي مع ذلك كانت طيبه لاخر حد وماتعرف تفرق بينها وبين بقيه الطالبات اللي وضعهم المادي ضعيف شوي لان ابويها معودينها على التواضع كثير ........وهي جمالها متوسط اللي ميزها كثير عن بقيه البنات هو عيونها الخضر طبيعه اللي ورثتهم عن جدتها لامها التركيه الاصل وهذا كان مفخرهتها على البنات كمان ابتسامتها اللي تشبه ابتسامها بطلات السينما كانت ابتسامتها راقيه لابعد حد..........ولا جمالها مو مميز كثير

وفي المغرب بعد ماصلن لبست عهود وامها عبيهن (عهود عبايه راس مخصرة والغطوة ع الطريقه الملكي ومحدده العباه بتطريز بني والشيله بعد ولبست صندل بني وشنطه نفس الماركه , والام عبايه كتف لانه اسهل لها بالحركه)وراحن للسايق اللي ربع ساعه وكان في السوق ودخلن وتمشن شوي ليمن دخلن محل

عهود وهم في محل ساعات: واااااااو يمااا هذي ساعه خيال .
الام : حبيبتي هذي ماتناسب طبيعه شغل ابوك.
عهود :طيب ......اممممممممممممممممم ...ِأيش رايك بها القلم المميز؟؟
الام: والله روعه..........خلاص باخذه ..........و........بأخذ السبحه معاه.
واشترن الهديه وغلفنها وطلعن........وعهود شافت محل جولات حلو مرة
عهود تكلم أمها: يمااااا اقولك بأمر على محل الجوالات شوي.
الام:ايش حقه بتروحين؟؟
عهود جوالي قدم يما بأغيره.
الام: حرام عليك قديم.......من 6 شهور اشتريته أمداه يقدم يعني؟؟؟؟؟؟؟
عهود: يما نزلن موديلات جديده كثير بعد جوالي...
الام: انشالله ..........وراحو للمحل واشترت عهود جوال المدمر لانه توة كان نازل الاسواق جديد...........

وبعد مارجعو للبيت .........الام راحت للصالون تستعد ليوم بكرة والبنت راحت تاخذ دش ونامت.
ويوم جا الصبح .........البيت فيه حركه مو طبيعيه ..........الام اخذت اجازه وعهود تستعد لرجعه ابوها اللي من اربع شهور مو شايفينه لانه سافر للمناقشه الدكتوراه ورجع بها.وكانت فرحانه مره لان البيت كبير ومافيه اوناس لانه وحدها...........ماعندها اخ او اخت وهذا الشي كان مأثر فيها كثير......خصوصا لمى تسمع من صديقاتها حكاوي وسوالف عن اخواتهن اللي يطير النوم من العين........وياما تمنت ان يكون عندها اخ تخاف منه وتحبه وانه هو كمان يحبها ويغار عليها...........مشاعر كثيره اختلطت في قلبها وعقلها لكنها نفضتها بسرعه عشان ماتخرب فرحتها برجوع ابوها

الساعه 6 المغرب في بيت ابو عهود
الام : ماادري ليش ابوك تأخر للحين ماوصل......انا قلبي مو متريح.
عهود: عيني خير يما مابقى الا يوصل انشالله
ماكملت عهود كلمتها الا بدخله الوالد عليهم.
ابوعهود: السلام عليكم.
الام +عهود:وعليكم السلام والرحمه.
عهود طارت على ابوها تحضنه ...والام تبتسم فرحانه
الام: سلامه الاسفار ابو عهود ...بشوق مابغيت ترجع.
ابو عهود ......بنظره حنان: الله يسلم غاليك ومغليك حبيبتي ...ايش اعمل هذي الدراسه وأنتي ادرى.
ام عهود: وانت الصادق ابو عهود ..........يلا الحمدلله على سلامتك وجعلها اخر الغيبات انشالله.
الكل: انشالله
وسكتوا شوي
عهود: يلا يبا ماتريد ترتاح؟؟
الاب: الود ودي اقعد وما أتحرك من هنا اطالعكم لكن 8 ساعات طياره تعب مرة .

وراح الوالد يرتاح ولحقته الوالده وعهود تشيعهم بنظرات كلها حب وحنان وقالت ( الله لايغير علينا يبا ويما)
هي كانت تخاف عليهم مره .........يمكن لانها مالها غيرهم بعد رب العالمين..........ماكانت تدري ايش سر هالخوف الكبير فيها

وباليوم الثاني بدا جيرانهم يعزمونهم كل واحد بيوم ومر الاسبوع بسرعه وبدأ اول يوم دراسه.

اليوم السبت:
الوقت الصبح 6
في بيت ابو عماد:
المربيه سوزان: يلا هايدي تأبريني الفطور جاهز ( وكانت هايدي تصلي) وبعد ماخلصت دخلت عليهم ومعاها
شنطتها تحطها وتجلس
هايدي : دادا سوزان وين ابوي واخواني.
المربيه: بيك فطر وطلع من بكير ......اما الولاد تو مارجعوا من المسجد وهلأ بينزلو.
دخل عماد: السلام عليكم:
الكل : وعليكم السلام
عماد ..مستانس بالفطور: الله أيش هالفطور السنع.......تسلم يدينك مدام سوزان.
المربيه : ولو على شو .........أنا مابأعمل الا الواجب.
وهنا دخل زياد وهو لابس لبس رياضي بنطلون اسود على تي شيرت خمري وربطه راس من نفس اللون
زياد: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته.
زياد يكلم المربيه: مدام سوزان ....لو سمحتي جهزي لي كوب عصير برتقال فريش لمى ارجع.
المربيه: ولو تكرم عيونك.
عماد:لا تتأخر زياد عندي محاضرات الصبح تعرف بعدنا مأخذنا الجدول وكل شي لخبطه الاسبوع اللي فات ماقالو شي (ونظام الدوام في الكليه قبل المدارس باسبوع)
زياد وهو خارج: 10 دقايق وراجع.

زياد رياضي مرة ومتعود كل يوم يلف حوالين الفيلل المجاورة وحول حديقتهم ويرجع لان ماقريب منهم حديقه عامه............وكان هالجري يجدد من نشاطه وهو مفكر يتدرب على حمل اثقال لكن منتظر ليمن يصير عمره 26 ويبدأ بناء جسمه.............وكانت هالرياضه مفيده له....وهو وسيم شوي واللي ميزه خشمه اللي مثل سله السيف مثل مايقولوا وكان يغار من عماد كثير لان عماد مربوع وأوسم منه كثير ولكن زياد يتميز بجسم احلى عنه.

واليوم عماد طلع من باب المطبخ اللي ورا وسار حوالين ثلاث فلل مجاورة للبيت


في نفس التوقيت في بيت ابو عهود
عهود وهي نازله معاها شنطتها وعبايتها.:صباح الخير يما
الام: صباح النور والسرور
وقعدت عهود تفطر بعجل
الام: ايش فيك عهود قعدي افطري على مهل.
عهود وهي تاخذ ساندويتش:لا يما انا هذي تكفي
الام باستغراب : ليش ماتفطرين عهود؟؟
عهود : بأمر على رفيقتي هند سواقهم مريض اليوم وماعندها احد يوصلها.
الام : ديري بالك على عمرك.

السواق خرج السياره برا وحطها مقابل الباب الرئيسي تمام....... وعهود لبست شيلتها وعبايتها وخذت شنطتها وطلعت ...........ولان البوابه كبيرة والسياره مقابلها ماتفصلها الا الرصيف ماناظرت لايمين ولاشمال ع اساس بتركب طوالي .............وماتوقعت مفاجاءات .وطلعت وماحست الا ارتطام قوي وعنيف بها وماحست الا وهي على الارض؟؟؟؟؟؟؟


عهود كانت طالعه وزياد كان بنفس التوقيت خلص دوران على الفلل من ورا وصار يجري قدام الفلل حتى يدخل
بيتهم من البوابه الرئيسيه وكان يجري على الرصيف
فمرورة السريع مع الرصيف وبخروجها المفاجئ هي وبدون ماتنتبه وبثواني سريعه حدث ارتطام قوي بجسمه المندفع وبجسمها الغض سقطت على الارض تتأوة من الالم .....(كانت لحظات صعبه خصوصا من زياد الله حس بالاحراج من اللي صار)....وزياد ارتبك مايدري ايش اللي صار بها الثواني السريعه


خرج السائق من السياره: ايش هذا ايش سوي ماما
زياد: لا حول ولاقوة الا بالله سلامات اختي انشالله ماشر.
عهود ورجلها توجعها مرة:أأأأأأي رجلي التوت وجت بتقوم ماقدرت.
مد السواق ايده : ماما ساعد انتي.
وساندها السواق وقامت وبتمشي مالت بصورة سريعه وحاده ...فاضطر زياد لاشعوريا أنه يمسكها مع ذراعها .........هنا حس زياد بشعور غريب كأنها كهربا مشت بكامل بجسمه......
زياد ارتبك وسحب يده : اسمحي لي اختي .. موقصدي .
عهود: لاماعليك اخوي مسموح.
وهنا جت الخدامه من الداخل وساندتها للداخل
عهود: أي أي يايما رجلي.
الام : بسم الله عليك يابنتي ايش صار
عهود: طحت يايما بالشارع ورجلي التوت.
الام: عهود اشوف رجلك..ولان عندها خبرة .....لا مافيها شي ومسكتها بالقوة وسحبتها.
عهود بصرخه قويه: ااااااااي ايش هذا يما.
الام بعد ماسمعت الطقه : لا سليمه روحي ارتاحي داخل.
عهود:آىه يايما ماوصلت هند.
الام: ماعليكي بارسلها السواق .
عهود: تسلمي يااغلى من الغلى ذاته.
الام: عن الدلع وروحي ارتاحي ولا بتوجعك زياده.
وراحت عهود فوق والام راحت الدوام.

زياد مايدري ايش صابه من مسك ايد البنيه .........مايدري ايش صار مع انه مو حق بنات ابد ولاحق سوالف كذا وكذا............كمل طريقه للبيت مشي ودخل واخذ دوش ........وهو طالع ينشف راسه

عماد : وينك زياد تأخرنا
زياد : عماد وبعدين معاك الحين اخلص
عماد : يلا أنا انتظرك بالسياره
وطلع عماد

زياد رمى المشط من ايده وسرح: أيش هالصوت الناعم وتذكر اللي شافها ....ماكنت اظن ان عند جيرانا بنت حلوة وناعمه كذا.....قال هذا الكلام وهو مو داري عن البنت ومن هي اصلا تخزبق يوم سمع صوتها...........وفعلا توتر وخاف ان هذا يكون تاثيره على صحتها سيئ............
ومشى عماد عنه لانه صيف وهو مستعجل ..................واضطر يدق على رفيق دربه وخويه شاكر ...........ومن وصل طلع له............وطلع وهو غير شكل حتى اصحابه لاحظو عليه التغيير.
شاكر يكلم زياد : هلا والله ابو الشباب سنه مباركه علينا هههههههههههههه والله الله بالجد والجد هالله الله عليه هههههههه
زياد : مبروكه عليك انا راسي مفتر ومو بخير
شاكر هو صديق زياد من الطفوله ويعرف زياد كويس لمى يكون حزين او فرحان او مرتبك وهو كاتم اسرار زياد:اقول زيود.................مو كنه وجهك اليوم صبوحي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد يطالعه بشك: ليش وجهي مثل كل يوم حتى اليوم ماحلقت.............
شاكر بخبث الدنيا كلها : زيود علي هالحركات !!!!!!!!!انا عاجنك وخابزك ياولد والله انك بك البلا يلا تحكى انا اسمعك...........
زياد بخفه دم : والله لي كم يوم بنت مستلمه جوالي وكله على حبيبي ونور عيني.........لين ماخلتني ادوخ........
شاكر : هههههههههههه على مين تلعبها ......على مين يابن الناس...........عاد قال وش دراك انها كذبه قال كبرها.....زيود اللي يوم نناظر لنا على بنت يشرد تقول هو البنت مو بهي......
زياد وخلاص وصل حده : أوهووووووووووووو علينا عاد ........ويش تبغى اقول اقول.......
شاكر: أقوووووووووووول.....................ياويل قلبي على اللي بيصير لي ............أويلااااااااااااااااه
زياد : شكور ...............شف ان ماقلت ايش تبي ترا بها الدركسيون الحين........
شاكر: هههههههههه خلاص بتسوي فيني حادث وانا بعز شبابي..اللي يشوفك يقول انت اللي تسوق مو انا.........اقول واجري على الله (وهنا وقفوا عند المدرسه ونزل شاكر لانه بيشرد ).............اقول ..................طحتوا بالهوا يابعد حيي............وع طول شرد
زياد يناظر فيه : .......................ودقيقه واستوعب..................... شكور
زياد : أيااااااااااااااا شكور ..............ايا ياللي ماتستحي ..............ونزل ومعاه عقاله بيده عاد دور شكور ماتلقاها شرد لانه يعرف زياد مايداني هالسوالف..................
وبدا الدوام وراحوا لفصلهم لانه هو دايما لثالث ثانوي.............وقعد زياد بجهه وشاكر بجهه..........شاكر كان خايف من زياد موت وزياد مقهور منه وهنا الطلاب لاحظوا لانه اول يوم وبالعاده كل واحد سوالف مع الثاني لكن كان في شي غريب ...........حتى المدرس اللي يهنيهم بالسنه الجديده استغرب مكاناتهم وقعد يسأل
المعلم : اقول شاكر بتظل بمكانك هذا طول السنه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر ارتبك وخاف من مدرسهم مرة لانه قوي: هااااااا.............لا.............ايه........... ..اوهو...........والله ياستاذ وهو يطالع زياد مادري.........!!!!!!!!!!!
المعلم : كيف يعني ماتدري .............لغز هو ...............
شاكر يناظر لزياد الله ميت قهر عليه : استاذ انا اريد اجلس بجنب زياد بس..........
المعلم : بس أيش يالولد؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر : ههههههههههههه اخافه بها العقال اللي معاه ............يمسردني
هنا كل الفصل ضجوا بالضحك
هههههههههههههه هاهاهاهااااااااااااااااااااي
زياد بينفجر على شاكر: استاذ تسمح لي شوي اريد اطلع
المعلم اللي يحب زياد حيل: أذنك معاك ياولد...........
شاكر انفجر من الغيض: ليه ياستاذ كل شي زين لزياد..............وحنا لنا الله.........
المعلم : بااااااااااااس الصوت ياولاد الحين بيجي المدير ............ويناظر لشاكر ..............صير مثله وتبشر بسعدك.....
ورجع بعد شوي زياد وجلس ولا كنه صاير شي...........ويناظر لشاكر ويضحك
شاكر : أهااااااااااا ........هذا شفيه قاعد يوزع ابتسامات بكل ثقه.............ياويلي ويلاه رحت فيها ...........اكيد مكلم له ملاكم يقعد لي على باب المدرسه......ولا مجموعه مجرمين يلاحقوني ويطلعون كبدي (الاخ خياله جامح )والادهى ان زياد يناظر له ويبتسم بخباثه...........

بلدآل سعود
03-03-2007, 08:49 PM
يسلمووووووووووووووو

بنت الخفجي
05-03-2007, 02:21 AM
بلد آل سعود



تسلمي لي على المرور الطيب
وعلشانك بكملها..







الجزء الثاني
وانتهى اليوم الاول عادي .......وشاكر يراقب صاحبه بخوف وحذر ....شافه طلع بدون مايناظره .......وراح وقف تاكسي وروح لبيتهم بدون مايسلم عليه...........شاكر .....أيه هذا شفيه طلع وروح بدون مع السلامه لايكون من جد زعل والله ماتسوى هالزعله ............حشى لو شاف له بنت تغشى تقول هو البنت مهو هي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وطلع شاكر صوب سيارته (وشاكر يدرس بالرياض عند خواله واهله بحايل )وفتح السياره وركب ........ومن جلس حس شي قعد عليه وماستوعب جسمه كله ارتعش وقام وهو يصارخ : يمااااااااااااااه
واول ماقام وناظر ولا عقرب سودا كبيره ...............هو شافها من هنا وداخ من هنا والتمو عليه عيال المدرسه بسبب صرخته العاليه ..........وناظر واحد منهم ومامسك حاله قعد يضحك وشوي ولا كل اللي حوله كهكه وضحك.........شاكر يطالعهم : هيه اشفيكم تضحكون .........
رد واحد منهم : هههههههههههههه هذي العقرب اللي ف معمل الاحياء ههههههههههههههههههههه
وطالع شاكر وشوي شوي استوعب : اياااااااااااااا النذل زيادو انا اوريك خلني احط ايدي عليك .............عادي اقطعك ................واخليك تقول يما ارحميني.............(مايقدر يسويها)
وطبعا زياد كان واقف بعيد ويراقب الموقف ...............ايه خلك تنخرع شوي...........ههههههههههههه كله ولا تكلم على بنت جيرانا ..............يووووووووة هي شدخلها بالسالفه شاكر ماطراها............الا طراها يوم يقول اني متغير اكيد قصده هي...............طيب انا ليه افكر كذا ..............لاحول

ولمى رجع البيت الساعه 1 الظهر دخل بالصاله ومافيها غير المربيه
زياد: السلام عليكم
المربيه: وعليكم السلام ورحمه الله
زياد: وين ابوي مارجع؟؟
المربيه:بعد مارجع لهلأ
زياد: وهايدي؟؟
المربيه: هايدي ترتاح في غرفتها شوي...
زياد: وعماد عنده محاظرات مايجي للغدى اليوم..........مدام سوزان...
المربيه: ايه نعم
زياد:ايش عملتي لنا غدى اليوم؟؟؟
المربيه:الاكل اللي بتحبوا .صينيه بطاطس باللحم وحمام محشي هيدا غير الحلو......
زياد: الله ايه الاكل الحلو هذا يلا كلها نص ساعه وابوي بيوصل عجلي بالغدى تراي ميت جوع
المربيه: مو تأبرني خلي الوالد يوصل بس.
طلع زياد وبدل ملابسه وأتوضأ وصلى وتمدد ع السرير شوي وهو في غفوة شاف اللي صار اليوم الصبح قبل الدوام ويقوم مايدري اشلون يتطمن على البنت اللي دعمها اليوم.
وبها الوقت دخلت عليه هايدي
هايدي : السلام عليكم
زياد: وعليكم السلام هلا هايدي فوتي.
هايدي: زياد ماتبي تغدى؟؟
زياد: لا والله ميت جوع كيف مااتغدى.
هايدي: يلا ابوي ينتظرنا تحت
نزلو مع بعض وشافهم ابوهم
هايدي + زياد: السلام عليكم.
الاب: وعليكم السلام هلا والله بعيالي.
زياد وهو يقعد ع السفرة:كيف الحال يبا انشالله بخير.
الاب : بخير ونعمه ياولدي
هايدي : يلا سمو تراني ميته جوع أنا.
الاب : ههههههههه ماتجوزين ياهايدي الا تشاغبين علينا.
هايدي ....وكأنها تذكرت شي: الا صحيح يبا أنا ليش سميتوني هايدي؟؟؟
الاب ....بضحكه: لانك يوم امك حامل فيك أتوحمت على المسلسل الكرتوني هايدي تعرفينه
الكل : ههههههههههههههههههه
زياد: هههههههه بس لاتكون ترعي الغنم مثلها ههههههههههه
هايدي ...يعني انها زعلانه: لاوالله ....تنكنت أنت ووجهك.يصير خير انشالله.
الاب: لاعاد كلو ولازعل عيوني اللي اشوف بها. آمري بس
هايدي : لاوالله مافي شي بس حبيت اختبر غلاي عندكم.
وهنا دخل عماد وسلم وغسل وجا يتغدى
عماد: اقول يباااااا
الاب : اسلم ياولدي
عماد : ابي اكتتب في الشركه .......... نازل اكتتابها السبت انشالله
الاب: الشركه........ماعليها كلام ياوليدي واسهمها جيده انشالله وانا بعد باكتتب فيها
زياد: ليش كلكم بتكتتبون في الاسهم........
الاب: الاسهم ياولدي تجاره من زمان كانت موجوده وانا مشترك في اكثر الاسهم من 15 سنه لكن ياولدي الناس ماانتبهو لها الا من كم سنه وخصوصا الرواج الاعلامي الهايل لها والانفتاح الفضائي ولا ادلك انه هناك ربح سهل منها ولاتنسى ان فيه اكثر من ربع السعودين عايشين على الراتب فقط والاسهم تعتبر مدخول سهل وجيد يساهم في رفع مستوى معيشتهم
زياد: اجل انا باكتتب..........
عماد : خلاص انا وانت نغيب السبت الجاي انشالله ونروح
هايدي : وانا بعد ابي اغيب السبت..........
الكل : ليييييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي بغيره/ يسلام يعني تغيبوا انتم وانا اروح لحالي؟؟؟؟؟؟؟
الكل : ههههههههههههههههههههههههه
وكملو غداهم ضحك وفرفشه.
وطبعا ماقدر زياد يتطمن على حاله البنت اللي دعمها الصبح لان ماعنده أم يشكي لها وأخته صغيره مايصير تزور بيت جيرانهم ....
وهنا حس بغصه كبيره لو امه كانت عايشه كان اشتكى لها وقالها كل اللي بقلبه وكان اكيد بتكون حياتهم غير لكن مادام امهم مهي عايشه لازم يتكيفون مع الظروف ووالدهم مو مقصر معاهم .....لكن حتى لو بغى يسوي عزيمه غير ينادي اخته ام سعود.
ويوم جا العصر الساعه 4ونص دخل زياد على ابوه
زياد: أقول يبا!!!!!!!!!
الاب: سم ياولدي؟؟؟؟
زياد....مو عارف كيف يفتح لابوة الموضوع: سم الله عدوك يبا ماكنت داري أن الفيلا اللي جنبنا فيها ناس!!!!
الاب ..يتأكد: قصدك الفيلا البيج؟؟؟
زياد ...بتأكيد: أي نعم يبا
الاب : هذي الله يسلمك من 4 اسابيع بس سكنوها ناس واللي ساكنها كان يحضر الدكتوراه في كندا وتوة راجع من هناك .
زياد ...يرد: وانا اقول مافي هناك احد ابد.
الاب...باستغراب: وأنت وش دراك عنهم.
زياد ماصدق قال لابوة كل السالفه
الاب ...يضحك: ههههههههههه الله يهديك ياولدي كان انتبهت.
زياد: عاد هذي الكتبه.
الاب ...بجديه: يصير خير انشالله ....باشوف ابوها وبأسأله.
وفي بيت عهود
عهود ماخبرت امها انه دعمها رجال قالت انها طاحت وبس
وفجأه والكل جالس الاب والام وعهود دق الباب
الام ..توجه كلامها لعهود: أحد بيزورك.
عهود : محد قالي انه بيزورني.
ودخلت الخدامه وقالت انه جارهم ابو عماد.
ابو عهود : انا بروح له واقلطه انزين وانتو جهزو عشى.
أم عهود : أنت تامر انشالله.
ابو عماد وهو داخل: السلام عليكم.
ابو عهود: وعليكم السلام والرحمه ...هلا والله بالجار الله يحيك اقلط تقهو.
ابو عماد.: زاد فضلك اخوي .
ابو عهود جاب القهوه وهو يقهويه: اتفضل ومد الفنجال.
ابو عماد:تسلم الله يزيد فضلك.
ابو عهود:ياحيا الله بو عماد هذي الساعه المباركه.
ابو عماد حب يدخل بالموضوع: ها يابو عهود كيف البنت انشالله بخير؟؟
ابو عهود....مستغرب: الحمدلله صحتها بخير ...ويسأل ...أنت ايش دراك؟؟
ابو عماد : ولدي الله يسلمك هو اللي دعمها.وجيت اتطمن عليها تخبر ام العيال الله يرحمها وماعندي بنات كبير ولا زاروها والله.
أبو عهود: أهاااااااااااا وانا اقول بنتي اليوم كله خجلانه حيل وماتكلم ....اثريت الولد دعمها.
ابو عماد: تعرف انت البنات كله مستحيات
ابو عهود: ماعلينا انت كيف صحتك انشالله بخير
ابو عماد: بخير وعافيه اخوي ...........وكيف شغلك انشالله زين؟؟؟؟؟؟؟
ابو عهود: الحمدلله اخوي شغلي زين لكن هالجرائم كل مالها وتزيد .......
ابو عماد : ليش ياخوي ايش صاير؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو عهود: السرقات والخطف متزايده في بلدنا بشكل ملحوظ وهذا شي يخوف.........
ابو عماد: والله...........وانا كنت احسب انا ماعندنا غير مشاكل الطلاق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو عهود: وهذي مو قليله بعد تدري ان ثلث نساء بلدنا أما مطلقات او ينظر في أمر طلاقهن بالمحاكم.........
ابو عماد ....بشهقه :لااله الا الله
ابو عهود: الدوله مو مقصره تنظر في امرهم وتحاول تصلح ذات البين لكن الاغلبيه يتم طلاقها والزود ان الاهل الله يصلحهم ينسوا ان في اطفال يضيعون بعد أهلهم ويكونون بذره شر في البلد بدل ماهم بذره خير........
ابو عماد: من وجهه نظرك كخبير في القضايا هذي تشوف الغلط على من؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو عهود: والله ياخوي الغلط مشترك من بدايه الاهل اللي ماعرفوا يختار و لبناتهم لين الزوج اللي يدمر بيته بالمشاكل او العنف او حتى المسكرات والمخدرات والعياذ بالله.........لين البنت اللي تكون الضحيه لكن ماتضحي منشان اطفالها وبيتها تكون هي والزمن على عيالها
ابو عماد: لاحول ولا قوة الابالله
ابو عهود: ونعم بالله
أبو عماد وهو يقوم: قهوة دايمه انشالله.
ابو عهود: وين اخوي........بدري والله ....تعشى عندنا.
ابو عماد: بدري من عمرك اخوي ...تعرف اشغالي مااقدر اخليها....وخصوصا اني قريب باسافر انشالله.
ابو عهود : صحيح وين بتسافرانشالله؟؟؟
ابو عماد : النيروج ....فرع الشركه هناك محتاجني.
ابو عهود : الله يعينك.
وودع بو عهود ابو عماد
ودخل ابو عماد على اهله
ابو عماد: السلام عليكم:
الكل : وعليكم السلام
زياد كان مو قادر يتحمل يناظر لابوة ينتظر كلمه ولا حتى نظرة:اشفيه هذا حاقرني ولا كني ولد له ومهتم........
ابو عماد : كيفكم ياعيال انشالله بخير
زياد ماقدر...خلاص: اقول يبا كيف جيرانا انشالله كويسين؟؟
ابو عماد ...يعني انه مافهم:الحمدلله طيبين ويسلمون.
زياد ...قعد يتحقرص: يباااااااااااااااا
ابو عماد: كلهم بخير مايدرون ايش صار.
عماد :يبا وش فيه؟؟؟
زياد: لا مافي شي.
عماد.........استغرب من اخوة: أنا ماسألتك!!!!!!!!!!!
الاب:ههههههههههه ولاشي ياوليدي ماصار شي.
واليوم الثاني قعد زياد يسوي رياضه المعتاده ومر من جنب بيتهم ماشاف احد:يسأل روحه: غريبه مو مداومه اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟كيف ياربي اكيد تعورت مرررررررة هاللي مخليها ماتبغى تداوم .......

ودخل داخل وأخذ دش وطلع لبلكونه وتم يطالع بيتهم وشافها طالعه..............ماكان مصدق ان هذي البنت
اللي سلبت لبه وناظره (كانت لابسه عبايه راس ومغطيه وجهها بالكامل وشايله شنطه ع الكتف وبيدها ثلاث كتب ولابسه جوت رياضي كان شكلها كيوت مره وركبت بخفه وأناقه)
كل هذا وزياد يطالع " عماد حس ان رجوله مو شايلته قعد ع طرف السرير وقال ( إلينك طحت يازياد ولا حد سمى عليك) حس باحساس غريب مو طبيعي ولاقد مر عليه في حياته السابقه والحاظرة ...........ليش هالتفكير يجيه حيال هالبنت بالذات ماكان قدامه الف بنت وبنت ماحز بخاطرة ولا التفت حتى لهن ........طيب هالبنت مافيها ميزةو قصيرة وشوي دبدوبه بس لها قوام متناسق ..........اللي حتى وجهها ماشفته.....وشوي لبس زياد ونزل تحت
هايدي : زياد؟؟
زياد :سرحان.........................
هايدي : زياد؟؟؟
زياد: ................................
هايدي تأشر للي قعد قدامها وهو مو حاس" تحرك يديها يمين وشمال: ياهووووووووووووووووونحن هنا !!!!!!!!!
الحين زياد انتبه:هلاااااااااااا
هايدي : لاوالله هلا وطل بعد .....وين الاخ؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : مو بعيد ماطلعت......
هايدي: أحلف.
زياد :ضحك وماعلق.
هايدي : شفت يالعيار ماطلعت؟؟
أفطرو وراحو للمدرسه
شاكر بالفسحه ماخلا زياد
زياد : خلاص ياخوي قلنا لك اسفين........
شاكر بضيقه: وين اصرفها هذي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟قولي...........يكفي الفشله اللي حصلتها من الشباب..........ضحكوا علي ليمن قالوا بس
زياد: انت ماقصرت فيني بعد..............احرجتني...........
شاكر يقلده...........أنت ماقصرت فيني..............وسكت شوي بعدين انفجر مثل الصاروخ...........انا احرجتك لحالك..............أنت قدام امه لا اله الالله...............
زياد: بسم الله...............شوي شوي ..............الشباب يناظروا لنا..................وبحنيه: خلاص خلاص............غداك اليوم على حسابي.........
شاكر يطالعه بنص عين: بشرط..............
زياد : وشروطك مجابه...............
شاكر :اسمعه الاول؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : اتفضل ..............
شاكر : بكل صدق وصراحه.................وبدون كذب..........
زياد شك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟:انشالله..........
شاكر: السالفه فيها بنت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد اخذ نفس وناظر للارض وظل ساكت
شاكر: وبهدوء: أنا اقول ان السالفه فيها بنت..................بس لها الدرجه قلبت كيانك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد يناظر قدامه وبعفويه يرمي الحصاه برجله وهو حاط يديه بجيوبه: اقولك خلني ساكت احسن...........
شاكر بضحكه سخريه: يقلد الاغنيه.............كلام جميل ...........وكلام معقول وبيكمل ناظر له زياد بنظره ناريه
شاكر : احم احم.............خلاص سكتنا.............اقول .............تقدر تقول شعورك ......بايش حاس.........
زياد يناظر له وعلى شفايفه ضحكه خجل وبسرعه يطلع يده من جيبه ............وينزل طاقيه شاكر على وجهه ويمشي عنه............
شاكر: يابن الحلال خلص...............ماراح اسأل ..........ياعمري على الحيا كله يانس..........
زياد: مو اقول كنك صرت ولد .................
شاكر: وانت البنت هههههههههههههههههههههههههههه
ومرت الايام كلن بحاله
ابو عماد من سفره لسفره
عماد : مشغول بدراسته على الاخر ويخطط لمشاريع مباني سكنيه عطته اياها الشركه الموظف فيها مسائي
وزياد قلبه الصغير بدى يتفتح على اشياء اكبر منه ..........ومراهقته كانت من اولها هاديه
هايدي: فيها كثير اشياء ماتقدر تقولها لاحد لان ماعندها والده تكلمها وتشرح لها مع ان دادا سوزان مو مقصره معها وتجيب لها كتب وتحاول تدردش معاها لكن مافي غنى عن الوالده مهما كان
وعهود اللي كانت دلوعه اهلها وماشعرت بشي ولا حست به الا من يوم ماشافت ذاك الولد هذاك اليوم رغم سفرها وشوفتها لملايين الشباب .......مااثروا فيها
وبقيه العوايل اللي بيدخلوا لحياتنا كمان شوي


وبقو على هالحال 3 اشهر ماحيلته الا انه يناظرها مع الشباك ولا يقدر يروح صوبها ابد.

اليوم الثلاثاء وزياد كان قاعد في الحديقه العصر يكلم عمره:.........ياربي أنا كيف اوصل لها؟؟.........وليش اوصل لها.......بعدي صغير يبي لي كم سنه أممممممممممم 4سنين دراسه وسنتين الوظيفه .............أوهوووووووووووو ..........طيب ليش ماأخطبها الحين...........زياد أنت صاحي........لاحول أنا ليش أسوي بعمري كذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وهو يفكر أنا بارسل لها بلوتوث لعلها ترحم بحالي؟؟؟؟؟؟؟
وارسل بلوتوث لاقرب جوال.....أغنيه راشد الماجد
من يقول أني لغيرك....
أنا لك ماني لغيرك.......
أنا متعلق مصيري......
ياحبيبي في مصيرك.......
ووصل البلوتوث لجوال ملقب حاله
(((زهرة الياسمين)))
بها الوقت عهود كانت قاعده بالحديقه وجاها البلوتوث وسمعت موسيقاها
عهود: يحليلهم من اللي تذكرني وجيت على باله؟؟
عهود تفتح الرساله وتشوف رقم غريب وتناظر بالبطاقه وكانت حلوة
عهود: غريب من اللي مرسلي بطاقه المسافه 8 امتار ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وتناظر حولها وبعفويه حذفت الرساله كلها
وشوي ارسل لها باسمها زهرة الياسمين وع طول حذفتها
زياد يكلم عمرة: وبعدين مع الياسمين حلو لقبها ....بس طلعت بنت اللي مو راده على البلوتوث وبعد قفلت البلوتوث عندها
وداخل الصاله بيت ابو عماد
عماد :أقول يبا.........
الاب : خير ياولدي؟؟
عماد قبل لاتسافر الاسبوع الجاي ابيك تخطب لي؟؟؟!!!!
الاب ...متفاجئ: صدق ياولدي.
عماد: أي نعم يبا :
الاب بفرحه ظاهرة: ألف مبروك ياولدي برايك بنت معينه.
عماد: لاوالله يايبا ....ياريت توصي عمتي مريم تدور لي على بنت حلال تكون طيبه وأميرة.
الاب: ماطلبت شي ياولدي.......قبل لا اسافر باقولها.
عماد: يبااا لا تسافر مرة ثانيه.
الاب : ماتوقعتها منك .........توقعتها من هايدي..........انت تعرف طبيعه شغلي ياولدي.
عماد : انت يبا تعرف ان سفرك يأثر علينا
الاب: ادري ياولدي لكن ماباليد حيله.............
عماد : الله يوفقك يبا.
واليوم الثاني الاربعاء أبو عماد وهو زاير أخته.
ابو عماد:ها يأم سعود ايش قلتي.
أم سعود: والله ياخوي لو اعرف ازغرد كان زغردت
بدخله سعاد : مين اللي يزغرد؟؟
الام : أنا يابنتي.........
سعاد ماسألت ع طول:كلللللللييييييييييييييييييييي كلللللللللللليييييييييييييييي ع طول
الكل : ههههههههههههههههههههههه
الام : طيب أسألي ليش.
سعاد: عادي دامها فرحه .........وتذكرت صحيح ليش.
الام: ابو عماد بيخطب حق عماد
سعاد هنا انصدمت: صدق.
الام : أيو صدق
سعاد تكدرت من الخاطر وخافت لانها ماتحب عماد ابد وخايفه امها تقول لها تاخذه.
الام فهمت: لاتخافين ما راح اخطبكي حقه.
سعاد ببراءه .:صحيح.
هنا ابو عماد وام سعود ضحكو من الخاطر: ول لها الدرجه ماتدانينه
سعاد مستحيه: لا مو كذا لكن تعرفون قبل دايم يعصب علي ويصارخ ومنها قلبي كش منه وصار مايحبه.
ابو عماد : لا يابنتي مانعطيك الا اللي تحبيه وتريده
سعاد : أجل مبروك ياخالي.
ابو عماد يكلم اخته: عاد مااوصيك اختي لاتطولين علي تراي ثلاث اسابيع وراجع.
أم سعود: تبشر ياخوي مايصير الا اللي يسر خاطرك.
ابو عماد لهن: يلا ياختي بحفظ الرحمن
أم سعود : بحفظ الرحمن اخوي ودربك خضراء.
وقعدت أم سعود وتكلم بنتها: والله مسئوليه الحين مين اختار له ياربي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وقعدت تفكر وبنتها جالسه
بنتها فجأه : لقيتها يماااااااااااا
الام: بسرعه مين؟؟؟؟
سعاد: يماااااااااا تعرفين ام عاشق اخت أم عماد الله يرحمها؟؟؟
الام : أيوا اشفيها يابنتي؟؟؟؟
سعاد : عندها بنت فلقه قمر.
الام بخيبه أمل: بس هاذي كبيره عليه.
سعاد تدارك أمها: يما مو شوق ............الجوهرة!!!!
الام: صدق والله انا نسيت الجوهرة برغم اني من سنين مو شايفتهم لكن اكيد بتكون بجمال اختها واكثر بعد.
سعاد: انا كل يوم اشوفها.
الام : صدق وين؟؟؟
سعاد: في الجامعه لكن هي علوم طبيعيه وانا تربيه خاصه يمكن كلمتها مرة او مرتين طول الترم.
الام : طيب يمكن مخطوبه
سعاد: مااظن مااعتقد؟؟؟؟؟؟؟؟
الام تسأل: وليش اختها ماأنخطبت للحين؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : اظن يماااااااا انها انخطبت كثير لكنها ترفض.
الام: والله ليش ترفض.
سعاد: لان اكثر اللي يخطبوها يطلبو منها تترك وظيفه التمريض لانه تعب ودوامات معقده وفيه اختلاط وهي تحب عملها كثير وتشوف فيه الاجر الكبير.
الام: مسكينه عاااااد قطعه قمر انا كنت منهبله عليها وانا مرة والصغار عيالي منهبلين عليها خصوصا ماجد حتى بعد ماجانا بعد وفاه ام عماد يظل يذكرها دايما ومو ناسيها...........تشوفي هالوغيد هبلته كيف بالشباب الكبار.
سعاد: عاد مو ذنبها هذا جمال رب العالمين انا من سنه صدفتها بالمستشفى حتى كحله عاديه مو حاطه.
الام: الله يوفقها ويرزقها ع قد نيتها.
سعاد: الا صحيح يما ليش ماجد قعد بالرياض يوم رحنا لابها محد قالي.
الام تضحك: هذا الله يسلمك ماجد كان صغير بثاني ابتدائي وكان متعلق بمدرس الرياضه عندهم حيل ويوم قلنا بننقل قام يصيح ويبكي ورفض الاكل .....عاد ام عماد الله يغفر لها قالت الا تتركوة عندنا وحنا نربيه وتعرفين كنتو ماشالله حولكم خمس وكنت حامل بمحمد فما صدقت قالت بتاخذه خليته عندها ويوم توفت جبته عندي.
سعاد: الله يرحمها مرت خالي كانت طيبه حيل
الام: هيه الله يغفر لها انشالله.


بالنسبه لام سعاد: فهي ست بيت من الدرجه الاولى .........ملامحها عاديه لكن عندها حنان وقوه غير طبيعيه........وقدرت تربي هالعيال وتتحمل ابوهم اللي كان عصبي جدا ومع ذلك طيب جدا
اما سعاد: فكما ذكرت من البدايه هي بنت عاشت وسط 6 اولاد فطبيعي جدا تكون ماخذه طباع الاولاد ........الاستقلاليه والنرفزة بسرعه .........والغرور احيانا وحتى لبسها دايما بدل وشعرهها ولادي .........وتلبس النظارات على طريقتهم..........والشي الوحيد اللي اخذته من البنات الحيا هي تستحي مره ويمكن هذي الخصله الوحيده من البنات

!(Nouf)!
05-03-2007, 03:55 AM
قصه روووووووووووووووووووووعه

تسلمي حبيبتي

والله يعطيك العافيه

وبانتظار التكمله ياعسل

لا تتاخري علينا ^_^

بنت الخفجي
06-03-2007, 01:17 AM
نوف



يا هلا وغلا فيكِ
نورت الصفحة




ولك التكملة

بنت الخفجي
06-03-2007, 01:19 AM
الجزء الثالث

أم سعود أخذت موعد من ام عاشق وكان اليوم الاحد الصبح الساعه عشر
أم سعود وهي داخله:السلام عليكم
أم عاشق: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
ام عاشق: ياهلا غلا بام سعود...........تو ماتبارك البيت ياوخيتي
أم سعود: مبروك باهله .......كيف حالك وكيف العيال والبنات
أم عاشق: بخير ونعمه
وجلسن شوي يتقوهن وأم سعود بتفتح الموضوع
أم سعود: اقول اختي تهاني ..........كيف الجوهرة انشالله بخير.
أم عاشق باستغراب: الحمدلله بخير وتسلم.
ام سعود: والله مادري ايش اقولك يام عاشق.
أم عاشق تفضلي ياوخيتي ولاتستحي.
أم سعود: تعرفين بناخك عماد.........
أم عاشق وكيف ماعرفه هذا ولد الغاليه
أم سعود: قال لابوة انه بيتزوج وشاوروني وقلت مانلقى احسن من بنتنا الجوهرة له.
أم عاشق : هذي الساعه المباركه والله
أم سعود:بس ياوخيتي ودي قبل لاتقولي لها ويصير الموضوع رسمي انه يشوفها .
ام عاشق : حقه وانا خالته( عندنا يمكن النظر دون علم العروس حتى اذا لم يكن هناك نصيب لاتؤذي مشاعرها)
أم سعود: طيب ايش رايك تزوروني الخميس انشالله عقب صلاه العصر انشالله
أم عاشق: صار خير انشالله والله يتمم لهم على خير قولي آآآآآآآمين
أم سعود: آمين.
أم سعود: يلا من رخصتك يام عاشق.
أم عاشق : وين وين تو الناس تغدي عندنا:
أم سعود بضحكه: ههههههههه وفريق كره القدم اللي عندي من يطالعه ........انا اتغانم الصبح محد عندي وآخذ راحتي
أم عاشق : الله يكون ف عونك سلمي على سعاد
ام سعود: ياصل انشالله.
أم سعود طبعا فرحت وخصوصا انها شافت صورة الجوهرة على الجدار وعجبتها مرة وراحت تتصل على عماد على طول

ام عاشق
ام لعيله تعتبر في مجتمعنا نموذجيه
الاب عاقل جدا ويعتبر اولاده اصحابه ماخذ بالمثل اللي يقول اذا كبر ابنك خاويه
وبنتها الكبيره اللي تسير بخطى ثابته لتحقيق كيانها وذاته المستقله وكانت صبورة جدا هذي البنت لانها ساعدت امها على تربيه اخوانها لكنها لسى ماجاها نصيبها وامها بتفكير العجايز خايفه على بنته من كلمه (عانس)
وعاشق : اللي باقي له سنتين ويكمل مشواره التعليمي ويبدا الحياه العمليه وهو انسان هادي لابعد الحدود اصدقائه محدودين ومعروفين ويزورونه في البيت وهاذ اللي مخلي ابوة يكون متريح منهم
والجوهره اللي مثال الرقه في البيت والكل يحبها ويعتبرها صغيره البيت كله

بعد ماوصلت ام سعود لبيتها دقت على عماد..
عماد تو طالع من النادي وشاف الرقم واستغربه لانه مو مخزن رقم عمته: ألووووووووو؟؟
ام سعود:هلا والله بوليدي القاطع ماتعرف تقول لي عمه اقولها الو........
عماد: عمتي مريم؟؟؟؟؟؟؟؟
أم سعود: لا ابو الهول؟؟؟؟؟؟؟؟؟كم عندك عمه ياولد؟؟؟؟؟؟؟
عماد :هههههههه سامحيني عمتي كيف حالك
عمته: الحمدلله ياوليدي ............زين وشلونك وشلون خواتك؟؟؟
عماد : كلهم بخير ويسلمو.........
العمه: وينك ماتزورني ياوليدي.......
عماد تعرفي عمتي وقتي مزحوم على الاخر وماافضى(عماد خلص ثلاث مشاريع تجاريه ويشتغل في اثنين ثانيات )
العمه : الله يعينك ياوليدي لو مايقولي سعود اخبارك ماكنت اعرفها.
أم سعود: اقول عماد .............عاد مافيه............. لازم تزورني.........
عماد : انشالله عمتي اول ماافضى بازورك وحق واجب علي.
ام سعود: لالالالالا يوم الخميس بعد صلاه العصر انشالله تكون عندي.!!!!!!!!!
عماد مستغرب: ليش عمتى الخميس بالذات؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود: عماد.......مااخبرك تهذر واجد ...........تجيني الخميس بدون أسئله.
عماد باستسلام: تامري عمتي الخميس عندك انشالله.
أم سعود: خلاص ياوليدي كلمه اكيده الخميس وانا باتصل فيك يوم الخميس الصبح اذكرك.
عماد خاف: خير عمتي ايش صاير؟؟؟؟؟؟؟؟؟
أم سعود: ماصاير شي ياوليدي لاتخاف.
عماد: أكيد؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود: أكيد ..........يالله فمان الله ياوليدي.
عماد :فمان الله عمتي.
عماد استغرب من عمته وليش الخميس بالتحديد لكن قال أن الخميس قريب وأن غدا لناظرة قريب.
ويوم الثلاثاء العصر زياد كان قاعد في الحديقه رجع من المسجد وماشاف احد وجلس على الكراسي الخشب اللي في الحديقه وشاف هايدي والخدامه داخلين.
هايدي : السلام عليكم
زياد : وعليكم السلام ..........هلا وغلا هايدي.......سلامات ايش فيك تعبانه.
هايدي: أي والله ضرسي يألمني
زياد: لا الف سلامه ماتشوفي شر ........أوديك المستشفى
هايدي: مالا داعي رحت جارتنا وعطتني دوا قبل ماتدوام.
زياد: مستغرب: ليش جيرانا اطباء؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: لا بس أم عهود طبيبه اسنان وعطتني مسكن
زياد قلبه بدي يدق بقوة:أي بيت ؟؟؟؟؟؟؟؟؟قال يمكن ابو عهود ثاني هذا؟؟؟؟؟؟؟
هايدي وهي تأشر على بيت عهود: هذا ك البيت اللي كله جبس.
زياد مو مصدق: والله!!!!!!!!!والله رحتي لهم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي مستغربه: ايه ايش فيك رحت يمهم وجيت.
زياد مابغى يفضح عمره: لا .........لا ولاشي!!!
زياد: وليش ام عهود ماعندها اولاد؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: مسكينه ماعندها غير عهود.
زياد قلبه وقف....حس انه دايخ(في خاطره):ياقلبي عليها ماعندها الا هالجرح...........ياويل حالي انا
هايدي تشوفه سرحان:هيييييييييييه وتاشر بيدها هييييييييييييييه!!!!!!!!!!!!!!!!
زياد ........أنتبه : ها ويش فيك
هايدي: اللي ماخذ عقلك؟؟؟
زياد: لا سلامتك
هايدي: لكن بيتهم مرة جميل نافورتهم احلى عن نافورتنا كثير.
زياد: واكيد بنتهم الحين دلوعه؟؟؟؟
هايدي: لا حرام عليك تظلمها ..........وربي حليله وطيبونه .......أنا وهي طول بعض( هايدي رغم انها صغيره طويله على والدها)
زياد: لكن اكيد مهي حلوة؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي فهمت انه يبي يعرف شكلها:أي اخوي انت قلتها مهي حلوة بنوب. (هههههههه تشره اوصف لك بنت ............خبله انا)
زياد فتح عيونه: معقوله؟؟
هايدي ضحكت من نيتها: أي ابد مهي حلوة أمها احلى منها كثير.
زياد: غريب ابوها حلو
هايدي اتورطت: تلقاها طلعت على احد من اهلها مهو حلو
زياد : يمكن
هايدي: يمكن............اخوي
زياد: سمي!!
هايدي: سم الله عدوك اخوي .......بغيت اروح انا والدادا لليورومارشيه المغرب
زياد: ليش يعني
هايدي أنحرجت: باجيب شويه أغراض لي وهي بتجيب للبيت(وكانت حبات العرق تنزل على جبينها وهي كذا دايما لمن تنحرج)
زياد فهم: أنشالله خير خلاص روحن وانا فاضي باروح معكم.
قامت هايدي وسلمت وهو ناظر لها ليمن دخلت وقال من خاطرة( الله يرحمك يايماااااااا)
طبعا هايدي من عمرها 10 سنين توفت امها...........وهذا السن الحرجه لاي بنت او ولد.......يعني ماحست بحنان الام ولا بغضبها ولا باي شي وهذا اللي مخليها اكثر وقتها حزينهوماعندها صاحبات فكانت الوحده والحزن ملازمين لها دايم..........وان كانت ماتحب تبين هاذا الشي قدام احد وخلى اللي يشوفها يحسها اكبر من عمرها بكثير
هايدي دخلت وطاحت ع السرير صياح ودخلت عليها المربيه اللي حسبه امها من توفت امها
المربيه: شو هيدا ليش البكي؟؟
هايدي: مافيني شي خليني لحالي
المربيه: شو هيدا اتركك لوحدك مستحيل ( وتمسح على راسها) ليش البكي انا زعلتك بشي ؟؟
هايدي رفعت راسها على طول وبراءه: لاااااااااطبعا
المربيه ابتسمت ولعبت عليها: لا زعلانه مني اكيد اليوم ماحاكيتيني
هايدي :لاوالله يادادا مو زعلانه منك صدقيني.
المربيه بابتسامه: أجل شو مزعلك
هايدي: أتذكرت امي واتمنيتها عندي.
المربيه حضنتها على طول: هي أللي الله كاتبو بيصير يابنتي مالنا الا ندعي لها.
هايدي: أدري بس
المربيه: لابس ولا شي هلأ بدك تستعدي منشان نروح المول خلاص وباشتريلك كل اللي بك ياه وماتستحي مني ابدا انا اللي ربيتك ع إيدي.
هايدي نزلت راسه مستحيه: أنشالله دادا
المربيه طلعت وهايدي تناظرها وقالت: يالله يادادا لو ماكنتي هنا ايش كان بيصير لي؟؟؟
ورفعت يدينها ( الحمدلله رب العالمين على النعمه اللي عندي واللي غير فاقد لها)
كانت طيبه وقنوعه ماتذمرت ولا حزنت وشكرت ربها لانها تدري ان غيرها مو فاقد حنان الام وبس يمكن كان فاقد الاب او حتى ماعندها المكان اللي يسكن فيه وهذي حاجه طيبه في هايدي.

واليوم الخميس موعد أم سعود مع ام عاشق
ومن الصبح ام سعود تتصل في عماد
أم سعود:وراه مايرد هذا على الجوال؟؟؟وتدق مره ثانيه
عماد: نايم ويالله وصل للجوال: .........الو؟؟
ام سعود:الو عماد الله يهداك وراك ماترد على تليفونك؟؟
عماد : نايم عمتي
أم سعود بعصبيه : صليت؟؟؟؟!!!!!!!!!
عماد :لاو الله لين الحين ليش كم الساعه؟؟
ام سعود: الا يامسود الوجه ........قم صل نايم بعد.......مزامير الشيطان على اذانك اليوم ماقمت
عماد عمتي شوي شوي ويناظر للشباك: الساعه كم
ام سعود بعصبيه: 6ونص !!!!!!!
عماد طاح ع السرير : عمتي الشمس ماطلعت للحين وربي هبلتيني
ام سعود: بعد بتنتظر لين تطلع الشمس.........بتغير نظرتي عنك
عماد : خلاص عمتي اسمحي لي باوضي واصلي.
أم سعود: خلاص
عماد .قبل لاتقفل تذكر: الا عمتي انتي ليش داقه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود : شفت جيت انسى الموعد .
عماد : أي موعد عمتي
ام سعود: (أفاااااااااااااااا) والله نسيت موعد العصراليوم؟؟
عماد: أي والله صادقه ماعليه عمتي تو ماقمت من النوم
ام سعود بعصبيه: أيش نسيت والله لازعل
عماد وهو مو فاهم شي: لا لا عمتي خلاض باكتب ورقه واعلقها عشان ماانساه
ام سعود: سو اللي تبغى المهم لاتنسى
عماد: خلاص فالك خير انشالله
ام سعود: مع السلامه
ام سعود: مع السلامه.
وقام يتغسل وياخذ دوش عشان يصلي وهو مستغرب من اصرار عمته الغريب على زياره لهم اليوم ولاااااااااا بعد صلاه العصر؟؟
ويوم جت الساعه 4 الا شوي كان بالسياره متجه لبيت عمته ويأذن المذن نزل يم مسجد عمته ووضأ ودخل يصلي وهو طالع صادف سعود ولد عمته
سعود يسلم على ولد خاله:هلا والله وينك من فتره مو شايفك.
عماد: الله يسلمك تدري مشاغل هالدنيا ........عاد الواحد مايدري كيف ياصل اهله.
سعود: وانت الصادق .......اقول ايش عندك تحوم حولنا اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟عسى ماشر...
عماد يناظر له باستغراب: الوالده ماقالت لك؟؟
سعود لا والله ماقالت لي
عماد:من الاسبوع اللي فات وهي تركز على اليوم لازم ازوركم وبعد صلاه العصر بعد
سعود مستعجب:غريبه والله......ايش تبغى منك؟؟
عماد : مااااااااادري
سعود:يالله مشينا
عماد: وسيارتي
سعود: يارجال خل ( راجا ) يوصلها للبيت والله المشي يرد الروح
عماد : وانت قلتها
وقعدو يمشوب يم البيت وهم يسولفون ويتذكرون ايام زمان ومابقى عن البيت الا كم متر ومرت سياره بجنبهم (بنز فخمه)لونها اسود ودخلت يم بيت سعود.....
سعود يناظر لعماد: مين جاينا اليوم؟؟؟
عماد: علمي علمك...
ودخلو مع البوابه الرئيسيه والسياره وقت قدام الدرج اللي يودي لداخل البيت ونزلن منها حرمتين وع طول سعود نزل راسه لانه خجول مرة
وعماد يطالعه: مين هذولا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماكمل كلامه الا وحده جايه صوبه
............:هلا والله بعماد ماتسلم وماتقول لي خاله اشتاق لها.
عماد ع طول عرفها:وراح حب على راسها هلا والله بخالتي شلونك وكيف حالك
أم عاشق: بخير وعافيه ياولدي ....تناظر لسعود.......أنت اكيد سعود.......كيف حالك ياولدي انشالله بخير
سعود ناظر وهو مستحي: الحمدلله خالتي بخير وعافيه.
أم عاشق: سعود وين امك؟؟
سعود: داخل حياكي خالتي
(كل هذا والجوهره تراقب الموقف وهي واقفه عند السياره ماراحت يمهم ومستحيه ومن سلمت امها على عماد مارفعت عينها عليه وتقول في خاطرها: ماشالله عليه كبر وصار رجال من كم سنه ماشفته تغير مرة....ولا بعد مملوح مثل خالتي الله يرحمها.)
عماد من جهته : مين اللي مع خالتي صديقه لها ولا بنتها ولا مين؟؟
هنا طلعت ام سعود من البيت وتناظروشافت الموقف : الحمدلله سهلو على المهمه كثير
أم سعود : هلا والله بام عاشق وهلا (بصوت عالي)بالجوهره بنتي حياكي حبيبتي ليش مادخلتي
عماد: ماشالله هذي الجوهرة صارت مره
وهنا مشت الجوهرة وكانت لابسه عباه راس مخصرة وشافها عماد وهي دخلت بدون ماتناظرولحقتها ام عاشق
وأم سعود تقول لسعود: حيي بولد خالك خليه يقلط بالمشب وقهوه
والمشب (بيت من الشعر مبطن من الداخل وثلاث ارباع بيوت السعوديه عندهم وغيره مجلس داخل البيت ومقلط)
ودخلن الحريم البيت اللي كان على اليمين مجلس رجال وجنبه مقلط والمطبخ متصلات بابواب ودرج لغرف النوم ويسار الصاله حقت الحريم كبيره وغرفه طعام
ودخلت ام السعود: وي يام عاشق وراك ماتريحتي للحين اتفضليوانتي يالجوهره اتفضلي وجلستها على كنبه مقابل شباك المطبخ تمام
وقهوتهن وقالت : عن اذنك ام عاشق دقايق وراجعه
وهي طالعه شافت بنتها نازله: وين سعاد خلك فوق
سعاد مستغربه: منو عندنا
الام وهي مستعجله: خلك فوق لين ماارسل لك الخدامه
سعاد : طلعت وهي تتحرطم :شفيها امي من جاينا الحين يعني؟؟
وداخل ام عاشق تكلم بنتها: أقول الجوهره.
الجوهره : هلا يما
الام : حبيبتي لا ترمين طرحتك (شيلتك)
الجوهرة باستغراب: ليش يعني؟؟
الام...ماحبت تبين لبنتها لانه يمكن مايجي نصيب:انتي تعرفين البيت مليان شباب ممكن احدهم يدخل فجأه
الجوهرة : ان شالله يما

القـناص_20
06-03-2007, 02:03 AM
يعطيج الف عافية بنووتة الخفجي

<< طيب عشاني كملي القصة وربي دشيت وياها وياليت تنزلينها مررة وحدة

لاني ما احب القصة اذا جت اجززززاء

وانتي براحتج خيتووو

<< حبيت زيااد عشان انة هلالي بس هع

تحياتي لج وونتظر الباقي حجيـــــــــــة هع

دمتي بود

بنت الخفجي
06-03-2007, 02:51 AM
الجزء الرابع

في بيت ام سعود دخلت على الأولاد بالمشب
أم سعود: يامرحبا الف ومرحبا هيل عد السيل ياولدي
عماد : ماتغيرين هاللغه
سعود: والله لغه الابهاويين مافي احلى منها
عماد : وانت الصادق
ام سعود: اقول عماد تعال شوي
عماد : ابشري عمتي
سعود: وانا وين رحت؟؟؟؟؟؟
ام سعود: انت اقعد الحين يرجع لك عماد
سعود بجد: يماااا في شي صاير شي؟؟
ام سعود: لا مافي شي خلك هنا مرتاح ولاتجيني شوي ويجيك عماد
سعود وكل علامات الاستغراب بوجهه:خلاص خلاص
ومسكت ام سعود عماد من يديه وخذته من باب المجلس على القلط على الباب اللي يودي للمطبخ كلها متصله ببعض
وهي داخله المطبخ : عماد اوصصصص
عماد مستغرب حس انه يسوي جريمه:....وبهمس: ليييييش؟؟؟
ام سعود ماردت :زاحت ستاره المطبخ وقالت :أيش رايك؟؟
عماد : يناظر لعمته راي بايش؟؟
ام سعود تأشر ع الشباك ناظر وبس؟؟
وهنا عماد ناظر.....حس ان قلبه بيوقف كانت الجوهرة تلاعب حمودي ولد ام سعودوتشيله وتحطه على ركبتها
ام سعود: خلاص وخر.
عماد : ....................
أم سعود: عماد.......عماد
عماد : ................
ام سعود وخرته بالقوة : ماينفع معاك
عماد: عمتي ايش هالملاك؟؟
ام سعود: أيش رايك اعجبتك؟؟
عماد:اكيد عمتي مرة مرة
ام سعود بفرح: يعني نخطبها لك انشالله
عماد : طبعا عمتي.هذا مايبي له كلام
ام سعود: الحمدلله ياربي ومبروك عليك انشالله.......أنت روح الديوانيه .
عماد: خليني شوي
أم سعود: لا والله هذا اللي باقي يلا روح بسرعه ودفعته وهو يترجاها وتربست باب المطبخ بالمفتاح حتى مايرجع
عماد دخل على سعود وجلس
سعود: عماد ......هااااااااا ايش صار
عماد:.........................
سعود: عماد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: ......................
سعود يعلي صوته: عماااااااااااد عمووووووووووودي وبصريخ عمااااااااااااااااااااااد
عماد: هااااااا ايش فيك جرحت طبله اذني
سعود: لا ولاشي اجرب صوتي بس
عماد بصدق: جرب صوتك على غيري مو علي.
سعود: هيه انت صدقت اقول من صباح الله خير ايش فيك موراد على ولا حتى معطيني وجهه
عماد وهو سرحان: شفت لي شوفه
سعود: بسم الله عليك ايش شفت؟؟
عماد وبعده هيمان: شوفه خير مو شر
سعود :يلا صدق احاكيك ايش شفت
عماد انتبه على حاله: هااااااا لا ماشفت شي
سعود: عمود تراك جننتني
عماد: لا ياخوي مو شي بس كنت انظر النظره الشرعيه لبنت باخطبها انشالله
سعود بزعل وقرب على عماد: انت صاحي تناظر لاختي
عماد بضحك: لو مافي الكون غير اختك مااخطبها
سعود :عااااااااااااادي اخبرك ماتريدها وهي ماتواطنك بعيشه الله
عماد: بس والله جميله لو هي هاديه بس
سعود وبعدين مااسمح لك اختي هاذ
عماد : خلاص كنت اشوف بنت خالتي لكن ايش بنت الا قمر
سعود: هيه بس هاذي اكبر منك
عماد : لا ياخوي هذي الجوهرة
سعود ماشالله خبري بها صغيره لكن الشوق آآآآآآآآآآآه
عماد: ليش آآآآآه
سعود: ماتذكرها جمالها مو صاحي
عماد: الا والله وانت الصادق سبحان رب خلقها
سعود: تصدق مجود اخوي بغى ينجن يوم جانا لابها
عماد: صدق ليش عااااااد
سعود: انهبل على الشوق وكل شوي يذكرها تو مانساها شكله حب بطفولته
الكل :هههههههههههههههههه
سعود: الا كيف الجوهره تشبهها
عماد وهو يعطيه كف خفيف انت صاحي اوصف لك مرتي
سعود: وبعد صارت مرتك بعد
عماد : انشالله
سعود: خلاص خلاص الله يبارك لك الحين
عماد: آآآآآآمين
وبمجلس الحريم
أم سعود: اقول الجوهرة تري سعاد صاحيه اذا بتطلعين لها
الجوهرة ياريت خالتي...وخذت حمودي وطلعوا
ام عاشق: ها ياويختي ايش صار
ام سعود: ماصار غير الخير انشالله.........انتي شاوري ابو عاشق والبنات واحنا من يرجع ابو عماد نحدد لكم يوم نزوركم فيه
ام عاشق: الحمدلله رب العالمين
الجوهره دخلت على سعاد
الجوهره : السلام عليكم
سعاد: هلا وغلا والله ولوت عليها تحبها
الجوهرة : كيفك وايش اخبارك
سعاد: الحمدلله تمام ........بس الدراسه أأأأأأأأأأأأخ قرف
الجوهرة تضحك : ههههههههههههههههه ليش
سعاد: دكاترتنا يرفعون الضغط.............
الجوهرة ليش ايش سوو لك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: يكثرون الكلام وكل شي يبونا نكتبه والطامه الكبرى الاكتحان ربعه من الكتاب والمقرر والباقي من اللي قالوة بالحصص...............
الجوهرة: وانتي الصادقه يعني اللي مو مصحصحه معهم من اول السنه بتضيع.............
سعاد: لا مو تضيع لكن تلخذ مواد وهي طالعه
الجوهرة: فال الله ولافالك
سعاد:هههههههههههههههههههههه
وتمن يسولفن لين روحوا
وثاني يوم العصر ( الجمعه)
كان زياد جالس يم باب السياره وهي فاتحه وقاعد يدندن اغنيه بالوقت اللي عهود وخدامتها رايحين السوبر ماركت وطبعا الا يمرون من الرصيف اللي قدام بيت ابو عماد
عهود ماشيه ومو منتبه للسياره ان فيها احد وفجأه سمعت صوت دندنه ولمى قربوا شاقت رجلين واحد لاكنها كملت ماالتفت وزياد ماانتبه الا وهي معديه زياد قلبه قاله انها هي وقف وطالع الخدامه وهي معديه وعرف انها عهود...........خلى السياره مفتوحه وكأن احد يسحبه لحق عهود للسوبر ماركت
عهود لمى دخلت: سلام عليكم عم حمدي( بائع بالسوبر ماركت كبيرالسن)
حمدي: اهلا وسهلا يابنتي ازيك وايه اخبارك
عهود: الحمدلله
حمدي:اتفضلي المحل كلو تحت أمرك
عهود: تسلم الله يخليك عم حمدي
ودخلت عهود ..........وزياد دخل وتم يطالعها لين ماشافها وكانت رافعه عن عيونها:
زياد: ماشالله عيونها خضر وساع وحلوات هالعيون لازم صاحبتهن تكون حلوة.........اجل كيف تقول هايدي مو حلوات؟؟

اخذ زياد عصير وقعد يشربه برا وحس عليهن بيطلعن راح السياره عند بيتهم وظل واقف وهن شوي ومرن من جنبه زياد قعد يطالعهن وقلبه قايد نار لاشعوريا (مسك صدام السياره ورفعه شوي وبعدين لمى راحت قوته نزل الصدام وبتنهيده حااااااااره)

عهود لاحظت اللي سواه واستغربت : اشفيه هذا مهو صاحي؟؟
زياد في خاطره:آآآه يانار الشوق اللي فيني......متى اتخرج بس واتوظف ........واعرس ياربي متى؟؟
وهنا طلع اخوة عماد:السلام عليكم
زياد: وعليكم السلام والرحمه
عماد: ايش فيك ياخوي عسى ماشر؟؟
زياد: لا ماشر ياخوك بس مرهق شوي
عماد: ادخل طيب وارتاح شوي ماله داعي الوقوف هناك
زياد بخاطرة: وين ارتاح والجرح مر:مافي شي الحين ادخل ياخوك
ودخلو مع بعض
زياد طار على غرفته ومسك جواله ودق
قبل حتى كلمه الو
زياد: باموووووووووووووووت ..........الحقي على شاكر
شاكر كان مسترخي على التلفزيون ومن سمع هالكلام فز قايم : زياد .....سلامات ايش صاير ......مسوي حادث وينك انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد انتبه انه خرع صاحبه : ههههههههههههههههههههه فهمتني غلط...............
شاكر مهو مستوعب: زياد انت طيب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : الحمدلله واقف على حيلي..............
شاكر طاح على الكنبه وتراخي كل جسمه : يارجال قلبي وقف................
زياد: ماتشوف شر يالحبيب؟؟؟؟
شاكر: علامك علي تو..................خليتني مثل المهبول...............
زياد وبتنهيده حاره : آآآآآآآآآآآآآآآآه................ويش اقولك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر استوعب : أهااااااااااااااااااا..............دام فيها آآآآآآآآآآآه .................اكيد فيها شوق ولوعه وخوف بعد
زياد : والله يالغالي باموت.............ان ماتكلمت بيصير فيني شي...............
شاكر : ياخوك تعال عندي وسولف...........
زياد : انت تعرف اني استحي بيتكم كله بنات...........
شاكر : ومن قالك انا بنقعد بالبيت .............بتجلس معاي بالملحق ..........
زياد خلاص دقايق وانا عندك..........
شاكر : وانا باسوي احلى كابتشينو..........
في بيت ابو عهود نفس التوقيت مادخل عماد وزياد
عهود دخلت على ابوها وامها بالصاله
عهود: السلام عليكم
الاب والام: وعليكم السلامه
عهود: شلونكم يبا يما انشالله بخير
الاب: الحمدلله بنيتي بخير وعافيه
الام: الا وين كنتي
عهود: رحت السوبر ماركت اشتري شوي اغراض
الام: ليش عنك شي؟؟
عهود: أي يما عازمه صديقاتي وقلت اجيب كيكه ومكسرات واشياء ثانيه
الام: الله يهداك كان قلت لي اساعدك
عهود: ومن قال اني باسويها انا بس باقطعها
الاب: احم احم يعني انا مطرود
عهود: اذا مافيها كلافه عليك
الاب: لا عادي باروح النادي
الام: بسم الله عليك ابو عهود اليوم جمعه.........
الاب يستدرك: ايو الله صادقه اشلون الجين
الام: ايش رايك نروح الحديقه وبعدين نتعشى برا تراه راي سنع
عهود: والله فكرة وحنا بنطلب عشى من برا
الاب : صار ام عهود نصلي المغرب ونطلع وانتي يابنتي اذا احتجتي شي دقي على
عهود: انشالله يبا.

في بيت شاكر
وصل زياد ودخل مع باب الملحق
عماد : ياعرب ..........ياهوووووووووو
شاكر من داخل: ادخل ادخل...........اللي يسمعك يقول الدار كلها حريم........
عماد : السلام عليكم .............مادري عنك يمكن وحده من بنات خالك تكون هنا..........
شاكروهو واقف يسوي الكابتشينو : وعليكم السلام...............انا قلت لهم انك جاي وراحن............ولا هن ميتات يلعبن على البلايستيشن..........لان اخوانهن يطرودهن
زياد : والله انك قلبك عليهن............
شاكر: طبعا مو اخواتي
زياد: والله مادري ويش كنت بتسوي لو انهم مو اخواتك بالرضاعه...........
شاكر : قول الحمدلله..................كنت من الحيا يمكن ارجع لحايل..............
زياد : على طريا حايل ............بتزورني ياها لك نهار
شاكر : صار انشالله...............الخميس اللي جاي نروح...........
زياد : بس مو برد عندكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: الا البرد جانا من شهر هنا كمان شهر ويجيكم البرد هههههههههههههههههههه
زياد :وبناتها كيف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكروهو يجلسه ويقدمه له كوبه: ان جيت للحق...............الجمال عندنا مكوم...............لكن ماتشره عليه وانا اخوك.........
زياد بضيق : وليه عاااااااااد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر بضحكه : لانك ...............خلاص قلبك عطيته وكاله شرعيه للي شغلته........
زياد ويناظر تحت بحزن: ياويل حالي انا ..............ويحط ايديه على قلبه............احس انه بيوقف بس من طرياها اجل كيف لا شافها
شاكر وبحركه كوميديه يحط يده على قلب خويه : ايه .............تربق تربق.............قلبك عنده حاله طوارئ............المستشفى ياناس............
زياد يدزه بضيق : والله حرام عليك..........
شاكر: ياناس ...........اموووووووووووت باللي يستحون انا...............
زياد بعصبيه : تراك ترفع ضغطي بها السواه................حشى تقول ولد يغازل له بنت........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: هههههههههههههههههههه .....................ترى اللي يشوفك يقول تقل بنت .............يغازلها ولد.......ههههههههههههههههااااااااااااي........... ...ويمسك بطنه من شكل عماد المنحرج
زياد ويقوم خلاص انا ابغى اروح
شاكر يقوم وبجديه : يابن الحلال ................خلاص عنك الزعل طردناه...................واحنا نبي نوسع صدرك وانت تضيقه ............ويقعده .........يلا تكلم ...............فضفض
زياد وقعد : آآآآآىىه .....ويش اقول .....وايش اخلي.............لين شفتها قلبي يوقف عن النبض..............واحس الدنيا تدور فيني..............وتجيني قوة رهيبه.....................واحس اني ابس اكلمها............بس يوقف لساني عن الحركه...............ولين اختفت............اقعد الوم بحالي ليش مااتكلم وليش وليش...........
شاكر ويحاول يكون جد وهو يبغى يفرط من الضحك: طيب ليش ماتكلمها ............تحاول تشرح لها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد كيف اكلمها عيب................
شاكر: دامها بنت خالك ولا قريبتك عادي سولف معاها(في الشمال عند بعض العائلات ماتغطى البنت عن ولد العم او الخال ويعتبر بحسبه الاخ لها )وشاكر من هالعائلات
زياد يطالعه لان بعايلتهم البنت تغطى عنه ولاتكلم معاه: هيه انت اشلون تقول هالكلام...........
شاكر: ليش عااااااادي.............
زياد : بنت عمي ...........اسولف معاها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر : ايش فيك الله يهداك.............عادي لين سولفت معاها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : انتم عندكم عادي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: انا بنات عمي وخالاتي وبناتهم كلنا في بيوت تحيط فيها سور واحد ومن حنا صغار مع بعض .............حتى الحين مع بعض ولا يتغطن عنا واخواتي مايتغطن عن عيالهم.........بالعكس اكثر ايامنا مع بعض ............والسهرات والطلعات والتخييم مع بعض.............
زياد وبغرابه: يعني لو جتك بنت خالك اللي عمرها عشرين مثلا ..............وقعدت عندك ماتكون متغطيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر : ههههههههههههههههه انا اجيهم واسهر عندهم لين وحده بالليل عادي بس يكون لافت الطرح على روسهن.............اما الكبيرات اللي عمرهن 23 او اكثر حتى طرح مايلبسن معتبراتني اخوهن الصغير ..........
زياد بغيره : ياحظك................ول عندنا نعولهن تسبق لسانهن لو دخلت عليهن فجأه............الا غير اقح ويروح صوتي ليمن يسمحوا لي بالدخول............
شاكر : ههههههههههااااااااااي.................ترا عندنا الناس على الفطره وقلوبهم نظيفه..............اما عندكم ياساتر..............
زياد : والله................وليش ياساتر...............
شارك وحب يوريه : طالع الخبر هذا ................وش يقول
زياد يقراة............كان الخبر عن طفل في السابعه خطف من قبل مجموعه شباب ووجد مرميا في مكان مهجور وهو في المستشفى بين الحياه والموت.........(حقيقه)
زياد : ياساتر..............ايش هذا
شاكر :لحظه بعد شوي ............ومسك جريده ثانيه وفتحها على صفحه ووراها زياد
خبر يقول فتاه في التاسعه عشر من عمرها اختطفت واعتدى عليها ووجدت مقتوله(حقيقه ومصورة بالبلوتوث)
زياد : يارب سترك...............وين حنا عايشين ,..........شيكاغو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر وبحسرة : للاسف بالرياض................وتلوم على الناس يوم تشدد................ياشيخ الناس عندكم ماعادت مثل اول ..........انا حتى يوم اروح لهلي افكر يمكن عندنا وحوش مثل اللي عندكم..............بس اذكر الله واقول نسبه الحوادث عندنا اقل ...........وكل مارحنا للشمال النسبه تقل (حقيقه كل ماتعمقنا داخل الشمال ............سكاكا..........عرعر.............القريا ت ...........نسب الحوادث والسرقات تقل..........وكل مادخلنا بالمدن تزيد)
زياد : ايش اللي يخلي المدن اكثر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر : بجد مادري...........يمكن هذا ضريبه التمدن والحضاره..............يمكن الناس قلوبهم قست؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ويمكن ان الشمال فيه بداوة للحين ويخلي الرجال عندهم شهامه ونخوه اكثر من اهل المدينه اللي نستهم السنين والماديه والحياه كثير من الصفات اللي تجري بعروقه.............ويمكن ان الشمال بعد كم سنه بيصر كوبي عن هالمدن ..............سبحان الله
زياد : لا اله الالله
شاكر يحاول يغير الموضوع : ها ماقلت لي عن غلاتك ويش اخبارها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد وهو متكدر من الكلام اللي من قبل : أي غلاه..............دخيلك مالي نفس اسمع شي ...............وشغل زياد التلفزيون وقعدوا يطالعوه ليمن اذن المغرب وتوضوا وراحوا للصلاه

في بيت ابو عهود
وصلى الاب والام صلاه المغرب وطلعو ا لسهرتهم وعهود انتظرت نص ساعه ولا صديقاتها جايات
دخلن منال وهند: السلام عليكن
عهود وهي تحبهن: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته ..........هلا وغلا بالقاطعات اللي لهن سنه مازارني!!!
هند وهي تحبها: حرام عليكي شهر ماكملنا يالظالمه.
عهود: وشهر تشوفنه شويه!!!!!!!!
منال: خلاص عاد اعذرينا
هند: من يعتذر مسموح لو كان غلطان.................وشلون لاصرتي تساوين عينه
عهود: خلاص خلاص دام الشاعره نطقت عذركم مقبول
عهود وتمد ايدها للصالون: اتفضلن ليش واقفات
منال: وين خلينا بغرفتك احسن........اخاف الوالد يمر ولاشي
عهود: لاتخافن الدار امان حبيباتي الوالد والوالده طلعوا يجددوا ايام الخطوبه بروحهم
الكل : هههههههههههههههههههه
هند: اكيد كنتي كابسه على نفسهم
عهود تضربها بالمركى الصغير: حرام عليك.
هند: ماشالله بينكم حلو مرة اول مرة اتفرج عليه براحه.
عهود: لكن خساره ساكنه انا لحالي فيه
هند: ايه صدق ليش مالك اخوة واخوات
منال تنغز هند: ماعليك منها عهود تمزح.
عهود: لا مافيها شي عادي انا سألت امي مرة عن هالسالفه
منال وهند باهتمام ..........ها ويش قالت؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود: قالت انها يوم تزوجت ابوي صغيرة وتدرس وحملت فيني فجأه بدون تخطيط وتعبت مرة فيني ولان دراسه الطب صعبه وطويله اتفقت مع ابوي انها تاخذ مانع وتمت ست سنين وبعدها تركته لكن ماحملت وراحو الطبيب قال مافي أي موانع وهذي كتبه رب العالمين
هند: الحمدلله على كل شي
منال : الله يرزقا انشالله
هند: يااارب
عهود تغير الموضوع: يلا عاد خلن نجيب الكيكه
منال وهي في المطبخ : شرايكم بنات نجلس بالحديقه
هند: واو احلى كثير خصوصا ان البرد خف
وطلعن برا
منال : عهود انتي اللي سويتي الكيكه
عهود: عاااااااااد احتريي اني انا اللي سويتها بصدق.
منال: الله يخلي لك عمو حمدي
عهود : وانتي الصادقه كان اضيع بدونه
الكل : ههههههههههههههههههههه
وتمن سوالف وضحك

زياد توه واصل البيت...........وماله خلق يدخل جلس بالحديقه وشاف انوار حديقه بيت ابو عهود مضويه والسياره مو هنيا استغرب.............وجاله فضول يرسل بلوتوث.............دور وشوي حصل بلوتوث حلو ارسله (لزهره الياسمين)
وفي اللحظه عهو د جاها البلوتوث اللي رنته وصلت لمسامع زياد وابتسم مايدري ليش
عهود وهي تفتح: مين اللي بيذكرنا الحين
منال وهند يطالعن: اهاااااااااااااا كمشناكي
عهود : ايش فيكن
منال : ايه الرقم الغريب دا يابنتي
هند: ماعرفش يامامي اسألي خالتو
عهود: مالت عليكن حتى المصريين يستعرو من كلامك
هند: لا صدق احاكيك من الرقم هذا
عهود: مادري كذا مرة يرسل لي بلوتوث
والبلوتوث كان قلب كبير بداخله ( لو الشمس تنسى المغيب .......ماانساك ابد)على خلفيه موسيقى هاديه
هند: لكن البلوتوث رهيييييييييب مرة
عهود: ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هند: يعني فيه ناس غزلنجيين هنا
عهود: هو هالرقم اللي انا مااهتم فيه اصلا
هند: لييييش حرام يكسر الخاطر
عهود بعصبيه: هنووووووووود ويش ورا راسك؟؟؟
هند: هههههههههه أمزح امزح وربي عقدتي نونتك على يماااااا انا اخاف من ظلي
وزياد زي مااتوقع انها تطنشه .........ابتسم ودخل داخل
والبنات هناك تمن يسولفن وتجاهلن الرقم وبعد الساعه 11 بشوي روحن بيوتهن

ثاني يوم ( السبت) في بيت ام عاشق
على الغدى
ام عاشق: اقول الجوهرة لاتروحي غرفتك بعد الغدى ابيك شوي
الشوق : خير يما صاير شي
الام: سلامتك ياعمري بس في خطيب جاي لاختك وباشاورها قبل ماارد عليهم
ابو عاشق وعاشق: نننننننننننننعم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: بسم الله ايش فيكم بغيت اغص وتكح
الشوق بسرعه تعطي امها الما بسم الله عليك..........وتناظر لهم .......شوي شوي عليها
ابو عاشق: ياسيده المنزل اليس من الواجب اخباري بهذا الموضوع
الام: تكلمت زين اول..........انا ماقلت بارد عليهم طوالي باشاور البنت اذا وافقت باقولك طبعا
عاشق: ياسلام وانا مالي شور
الام: الا ياولدي الشور كله لك
والكل ناظر في الجوهرة اللي ساكته ماقالت شي
الشوق:ياناس يهبلون اللي يستحيون
الجوهرة: مو مستحيه ولاشي وبعصبيه مو موافقه من الحين
الكل باستغراب: لييييييش
الجوهرة قامت: من دون ليش مو موافقه وخلاص!!!!!!!
وطلعت لغرفتها
الام قالت انتو كملوا غداكم وانا باشوفها
ولحقتها الام ولقتها تصيح
ام عاشق: ايش فيك يابنتي ليش رافضه انك تتزوجي بشكل عام.........احد مكلمك احد قايل لك شي
الجوهرة وهي تجلس مقابل امها: لا يايما لكن ماابي اتزوج وبس
الام: اقنعيني وانا معاك على طول
الجوهرة : لاتحرجيني يما
الام: حلفت غير تقولي ليش
الجوهرة : كيف تبيني اتزوج و..........الشوق بعدها!!!!!!!!
الام: الحين هاذا اللي مخليك تصيحين والله طيحتي قلبي على بالي شي كايد
الجوهرة : وليه مشاعر اختي شويه
الام: لا ياعمري اختك مشاعرها اهم شي لكن اختك متعلمه وومثقفه وفاهمه ان هالامور قسمه ونصيب دايما وان مافيها شي لو تزوجتي قبلها
الجوهرة اكيد يما
وهنا دخلت عليهم الشوق: اكيد ياعمرى اللي يسمعك يقول اني معقده ولا متخلفه ياعمري صدقيني فرحي من فرحك واذا جا النصيب بيكتب رب العالمين
وراحت حضنت اختها وهي تقولها: مبروك ياعمري
الجوهرة تذكرت شي: صحيح يما مين اللي متقدم
الشوق والام:ههههههههههههههههههه
الجوهرة استحت: يما صدق احاكيك
الام:عماد ولد خالتك الله يرحمها
الجوهرة استحت وفرحت بنفس الوقت
الام قالت يلا انشالله الاسبوع الجاي بيخطبون....وكأنها تساسرهم (طبعا بعد رضا وزاره الخارجيه ومعاونه)
البنات :ههههههههههههههههههههههه


وجا يوم الثلاثاء

اللي وصل فيه ابوعماد من السفر ونزل ودخل وارتاح والعصر كان عند عياله
ابو عماد: ماشالله ياولدي بتخطب وتصير رجال
عماد يعني انه مستحي: الشور شورك يبا
ابو عماد: والله البنت اللي اختارتها ام سعود زينه البنات وماعليها قصور
عماد: هاااااا يبا متى بتخطب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب: هههههههههههه ليش مستعجل اصبر على عمرك شوي
عماد زاد حيا:يباااااااا انا اقول ملكه احسن!!!
الاب: ولللللللللللل مرة وحده ملكه اصبر للخميس الجاي
عماد فتح عيونه: ايش الخميس...........واستحى.........بكرة الخطبه والاثنين الملكه
الاب يصير خير انشالله لكن ليش الاثنين
عماد: لاني احب هاليوم مرة
الاب : على بركه الله وهنا أذن المذن وقاموا للصلاه
ويوم رجع عماد راح يدور على هايدي
عماد: هاااااااااايدي وينك
هايدي: انا فوق تعال لي
ودخل لقاها على النت
عماد : هااااااا شقاعده تسوين
هايدي :بالمنتديات ايش اسوي يعني واحمل اغاني بعد
عماد انتي ماتملين
هايدي : رجعنا على طير يلي...........احمد ربك لا ادخل شات ولا مواقع غلط كلها منتديات واغاني والعاب
عماد ....فتح عيونه: ول 13 سنه وتعرف الشات
هايدي: ايوا عيوني وتراني مو صغيره ...........لكن اقول بدري ع الشات خل يصير عمري 20 سنه وبااشوفه
عماد ...بتهديد: ان دريت انك تفتحين الشات
هايدي تقطع عليه: هيه انت شايفني خبله ولا مدمغه افتح الشات لا اخوي ادري ان هالشي مهو زين ولو مو انت تشوفني ربي يشوفني
عماد ابتسم ومسح ع راس اخته:ماشالله عليك اختي ويتمم لك على خير انشالله
هايدي: ولا يحرمني منك يارب..........الا صحيح انت ليش جاي؟؟
عماد ذكرتيني : جهزي حالك بنروح نخطب لي انشالله بكره
هايدي ......بصريخ والله قول الصدق؟؟؟؟
عماد: لا امزح هههههههههه هالسالفه مافيه مزح حبيبتي
هايدي وهي تحضن اخوها: مبروك الف مبروك
عماد : شوي شوي باطيح
وتمت تضحك عليه بدخله زياد
زياد: اشفيكم ايش صاير
هايدي: تعال احضن اخوك بالقوة
زياد ماكذب خبر: راح التوى على اخوة ليما طاحوا الثنين ع السرير
عماد وهو يتأوه : حرام عليكم كسرتو ضلوعي
زياد وهو يتعدل من الطيحه: ها هايدي حضنته ايش فيه بعد؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: اخوك بيعرس
زياد فتح عيونه: صدق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: أي وربي بكرة باخطب
زياد وقف وصفن شوي
عماد قعد: هيه ايش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: حتى انا باخطب!!!!!!!!
كلهم :هههههههههههههههههه حتى ابوهم اللي واقف وراهم
وكلهم انبهو واستحوا
الاب:ههههههههه ماشالله بتخطب زياد
زياد صار مثل الليمونه
الاب : هههههههههه لازم تخطب مو بعدك جاهل هههههههههههههه
زياد انحرج: خلاص يبا
الاب: انت خلص الثانويه والجامعه وانا بخطب لك
زياد يحسب على يده: ولللللللللل 5 سنين باقي يالله اخطب
الكل انفجر ضحك : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
عماد : يامسكين العمر قدامك ههههههههههههه
هايدي: انا باعرف ليش مستعجلين ع الزواج؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل سكت واستحى
الاب: يابنتي اكبري وبتعرفين ان الزواج سنه الكون
زياد : ايوا ........صح يبااااااااا...........بغيتك بموضوع مهم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل قعد يناظر له باهتمام........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

بنت الخفجي
06-03-2007, 03:00 AM
الجزء الخامس

زياد يناظر للكل لانهم انتبهو له: ايش فيكم ماراح اجرم.........
عماد : خير ايش بغيت ........شكلك قلقان؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد يناظر لابوه: اقول يبا ............طلبتك لا تردني..........
الاب يطالع لزياد بحذر: على حسب الطلب............
زياد وهو خايف يرفض ابوة: خويي شاكر بيروح لحايل بكرة وعزمني امشي معه.........
الاب : بس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد يطالع : بس ..............
الاب : ههههههههههههههههه اللي يشوف شكلك بيقول انك بتعترف انك شراب دخان..............ياولدي عادي هماهو صديقك اللي يزورك هنا دايم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : الا
الاب: خلاص روح معاه .............واتصل علينا صار
زياد والفرحه ماليه قلبه : صار يااحسن ابو في الدنيا
الكل: ههههههههههههههههههههههههه
هايدي: والله انك ورع يازياد............
زياد ويضربه على راسه : ورع فعينك ههههههههههههههه
واتصل زياد بشاكر وخبره ان اهله موافقين وقاله شاكر بكرة الساعه سبع الصبح يمر عليه وطنشو دوام الاربعا الشباب
اليوم الاربعاء
الساعه 7 الصبح
زياد واقف على الباب ويالله يفتح عيونه من كثر النعاس..........وماسك بيده ثوب ابيض وشماغ وشنطه صغيره بها فرشاه ومعجون وبدله رياضيه وملابس داخليه احتياط يعني
وقفت سياره الاجره عند الباب وطلع شاكر من السياره
شاكر : يلا زياد تأخرنا............ويناظر للملابس...............يابن الحلال ليش ماحطيتهن بشنطه
ويناظر زياد : وانت ليش ماجيت بسيارتك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر :لاني حجزت بالنقل الجماعي اسرع واريح ..........ونزل وفتح الدبه وفتح شنطته وبسرعه حط شماغ وثوب زياد بطريقه مرتبه وقفلها وحط شنطه زياد وشده بسرعه للسياره وهو يقول ....بسرعه بيروح علينا الكرنك(الباص)
وطلعوا بسرعه وفعلا كان بيمشي عنهم الباص ........وظلوا ساعتين ونص بالباص وضيف شاكر زياد على فطور سفري وجاب له شاي وكان كريم معاه وليمن اقبلوا على حايل
شاكر : اقول زياد ارفع الستاره............
زياد كان توه قعد من غفوة ...........: خير ويناظر ..............شاف جبل ..........زياد عادي هذا جبل..........
شاكر: هذا اللي يسمونه أجا.............وشوي بيطلع جبل سلمى وبعدها بتشوف اول مدينه حايل...........زياد حس بالاثاره لانه ماعمره اصلا شافها
زياد : صحيح..............الا هي كيف شكلها كبيره صغيره؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: لاتخاف الرياض اكبر منها ...........بس بتشوف فيها خضار كثير
ودخل النقل المدينه
زياد يناظر لها على انها مدينه حلوة بينما شاكر يوريه مبني الصحافه اللي من معالم المدينه والمتحف الاقليمي وحاجات مثل كذا(يعذروني اهل حايل مازرتها غير مرتين وهذا اللي اعرفه عنها )
ووصل زياد وشاكر لشارع رئيسي وقت النقل
نزل شاكر وهو يلتفت
شاكر: حماد...............هيه
زياد : وين من تنادي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر : ولد خالي حماد
وجاهم ولد كبير باواخر العشرينات وفيه لمحه من شاكر ولو ان شاكر افتح منه بشره
حماد : السلام عليكم.........
شاكر وهو يحبه على طريقت اهل حايل : هلا والله ...........بالسند والغالي
حماد : ارحبن به ...........بديرته وعشيرتيه............يابعد حيي اركبن خل نمشي
شاكر: وين وين .............ماودك تسلم على خويي.........
حماد : انا ولد ابوي ...........يالفشله...........ماخبرتن انك معك عشير (خوي)
شاكر: خليتها لكم مفاجأه..............
حماد وهو يسلم على زياد بعفويه : ارحبن به.............حايل يابعد حيي ترحبن بك .............وتهلي .........
زياد ارتبك ع الاخر مايعرف يسلم مثلهم كان سلامهم الواحد يوقف مقابل الثاني واليدين على الكتوف ويقربو بدون مايحبه وعلى اليسار نفس الحكايه وكثير من كلامه مو مستوعبه : المهلي مايولي...........هو كان وده يصافحه بس .........لكن اهل الكرم على نياتهم ...........وطيبتهم.
وخذ حماد الشنط وحطهن بالسياره اللي هي تويوتا موديل سنتها غمارتين..........وزياد عمره ماركبها ههههههههههههه
شاكر وهو يرحب فيه حياك تفضل ..............
زياد استغرب ان فيه بحوض السياره جراكل كبيره مره مليانه مي وقدور كبيره مره يعني تبع ذبايح ودبات غاز؟؟؟؟؟؟
زياد يهمس باذن شاكر : اقول ............ويش ذا كله؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر ابتسم وقال اركب بس حياك.............وحلف على زياد الا يركب قدام مو ورا وشاكر ورا............وكان الجو ربيع في حايل والزرع والعشب لونه اخضر ...........وهو مايعرف طرق حايل لكنه استغرب انهم كأنهم تركوا البلد وراهم ...............وشاف لوحه مكتوب عليها بقاء كذا كيلو متر
زياد يلتفت لشاكر ومنخرع : شاكر ................ويش السالفه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حماد يرد عليه : لاتخاف بعد حيي..............العربان خيمت برا هالاسبوع.............ورحيمي قالي عنك ..........قات وعيباه انا حماد ولد ابوي.............ماارحبن بضيف رحيمي ............بس ماقلت للاهل ..........خبرتن انك بتيجي من روحك...........
هنا شاكر نقع من الضحك...............عارف ان زياد اكثر الكلام ماكول عنده وصاير مثل الاطرش بالزفه وشوي ليمن راحت الضحكه ومسح دموعه .........:يقولك يازياد انا مخيمين هالاسبوع ورا بقعا وبتكون ضيفي هناك ويقولك انه ماهان عليه رحيمه اللي هو انا الا يرحب به وبيك
زياد : ولللللللللللللل................كل هذا قاله..........
هنا شاكر ماتحمل ............ومسك جنب السياره وهو فاقع ضحك .................
وشوي سمع كلام من مكان التسجيل اللي بالسياره وشاف حماد يضغط زر ومسك شي زي اللي يمسكوة رجال الشرطه يوم يبلغوا عن الحوادث وشاف حماد يتكلم من الميكرفون انا الحين نجي
زياد ياشر على الجهاز: ويش ذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر ماسك الضحكه: هذا الله يسلمك جهاز استقبال نخبر بعضنا وين حنا فيه.............
زياد : الكل يستخدمه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: اللي يطلعون للتخييم يركبونه والبدو دايم على سيارتهم
زياد:وبدون شي يتكلم معهوم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: جهاز لاسلكي وهم الحين على بعد ساعه زفلت ونص ساعه صحراوي........
زياد : بنمشي صحراوي بعد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: ولا ليش ماجبت سيارتي معي يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ظلوا حوالي ساعه ونص يعني وصلوا المخيم 11 الا ربع
كان الجو غيم ودافي ............وكانت المخيمات في مكان نفوذ رمال ناعمه يعني
كانت في ثلاث خيام واسطين عند بهض على شكل مثلث ومحوطه بشراع عرف زياد ان هاذي خيام الحريم وعلى بعد كام متر فيه خيمه كبيره مشرعه يعني مهي مقفوله مثل الباقيات وشاف قدامها كوم حطي ونار مشبوبه ودلال عرف ان هذا مكان الردال خصوصا ان في ثمان سيارات مابين جيوب ودداسن وصالون كلها محوطه الخيمه هذيك فعرف انها اكيد للرجال
طبعا مايحتاج تعرفون شعور زياد ........مرتبك وحالته حاله وكانه اول مره يشوف ناس سعودين
وقفت السياره ونزلوا وراحوا للرجال اللي من شافوا السياره مشوا يمها وطلعوا عن الخيام ومن نزلوا استسمح منهم حماد وودى السياره يم الحريم

جاهم رجال كبير له لحيه طويله اللي يشوفه يعرف انه مطوع
............:ارحبن وهلن............بقعدتي وشيخي...........وجا يم شاكر
شاكر: ياهلا والله بالحلا والدار ..........يالله تحيه ابوي وتاجي..........وقعد يحب ابوه على راسه وبعده يده ونزل لمستوى رجله وابوه يقومه استغفر الله ياوليدي
زياد كان متأثر مره ...........صح يحب ابوه اكثر شي على راسه ونادرا على يده ولا مره على رجله..........وحس ان شاكر دايما يسلم على ابوة كذا
ابو شاكر : ارحبن بالضيف............ياهلا والله...............يالله ان تحيه...........وسلم على زياد اللي لاشعوريا حب على راس ابو شارك
يارجال حيو بضيفك
واحد من الشباب بسرعه راح لسيارته وخذ كليشن واطلقن عيارين بالهوا والرجال يحيوة والبنات يصرخن من الخوف
زياد : بسم الله ..........ليش سوا كذا صاحبكم
شاكر وهو مايخفي ابتسامته: تراحيب بك يالحبيب ...........على كثر مااغيب ماعمره حيوني برصاص
زياد: وي..............لي ................اقول الله يرحمني برحمته لايصير فيني بلا قبل مااوصل اهلي.........احس قلبي وقف تو
شاكر بس يضحك من الصبح.............
وهنا جا رجال كثيرة وشباب يسلمون وكان شاكر يترجم لزياد وهو ناقع من الضحك على زياد
ويوم خلصوا سلام لاحظ ان مجموعه من الرجال مشو
زياد وين راحوا الرجال؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: لاتخاف هذاك هم.............
التفت زياد ولا الرجال واقفين عند حاشي واحد منهم متحزم بشبريه والباقين رافعين ثيابهم على خصورهم وغترهم على شكل عمايم لافينها على راسهم دليل على الشغل ةالجهد
شوي ولا صاحب الشبريه طلع شبريته وسم بالله وكبر ونحر الحاشي
زياد منخرع : الحق...........الحق...........ذبحوه ...........دبحوه
شاكر منخرع : مين .......ويش ........ايش وشاف على وين ياشر زياد وزاد ضحك على ضحكه والرجال كلهم قاموا يضحكو...........
زياد استحى
شاكر: لاتضحكوا عليه .......ماعمره شاف احد يذبح...........
ابو شاكر: والله ياولد داريين.....اعذرن واسمح لن .............
زياد : مسموحين ............
ابو شاكر:قال لهم تفضلوا ...............
زياد يهمس باذن شاكر: انا .........اذا وصلت البيت وانا سليم معافى............تبشر بسعدك..........(الاخ ميت خوف )
لا تسألوا عن حال شاكر يحس مو قادر يتنسم من الضحك والادهى انه ساكت محترم الشيبان اللي عنده
ودخلوا الخيمه وشاف زياد عجوز كبيره بالعمر جالسه قريب من النارو معاها مركاد ومتعصبه ولابسه مدرقه سود...........وعلى وجهها تحت شفايفها بالنص خط اخضر ناعم لتحت وعلى جوانبه نقط كبيره..........وعلىجبتها بمفرق الحجتين بالضبط نفس الخط على شكل هلال نازل لتحت وطاله منه خيوط كأنها اشعه الشمس باللون الاخضر.(هذا يسمى وشام )...........يوم شافها شاكر ..............راح لها
شاكر: السلام ياجدتي............وشعلومن ...............عساك طيبن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟قالها وهو يحب على راسها
العجوز: بخير .............من انت من ولد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: انا شاكر............ولد منيرومشعان................ماعرفتن؟؟؟؟؟؟؟؟؟
العجوز: الا عرفتن..................ارحبن بوليد الغالي..............وتضربه بالمركاد برفق............وين انت............ماشفتن من شهور.................
شاكر بضحكه: ادور لك ياجدتي شايب...............بس كلهم شاردين
العجوز تضحك: الله يغربلن ..........شياطينك.............ماتبطلن اللقافه ياولد منيره .........هااااااااااااااا
شاكر انتبه لزياد : اقول ياجدتي ............خويي جاين يسلم..............
شاكر يناظر لزياد : هذي جدتي ام ابوي مشعان
العجوز وهي تناظر .: ارحبن به..............اقرب ياوليدي...............
وجا زياد وهو منحرج وسلم عليها وحب على راسه........: كيف حالك ياجده
العجوز وهي تناظر له مستغربه: يامرحبا به.............وتناظر لشاكر ..............منهو من عربه .............ياوليدي
شاكر: من قوم العربان الفلانيه
العجوز: يامرحبن بهم من اولهم لتاليهم
وقعدوا الرجال يحيون في زياد وكلهم محتفين به على الاخر وجابن الحريم تمر وزبده
شاكر وهو يتلذذ بها كأنه من زمان ماكلها:سم يازياد ...........ليش ماتاكل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد ماعمره بحياته شاف زبده الغنم : لا مشكور عليك بالصحه والعافيه............(الاخ خايف منها هههههه)
شاكر : يارجال ..............جربها والله بحياتك ماراح تندم..............
زياد : يابن الحلال عليك بالعافيه ...........ولاقدر يحطها باثمه
ابو شاكر: اقول ياولد ..............لاتغصبن عشيرك على شين ...........مايقدر عليه...............
وهنا صوت عليهم واحد من الرجال :ياشباب الهمه الهمه..............وكانوا يبون يجزرون الحاشي ويقطعونه وكل الرجال قامت .............واستسمحوا من زياد اللي خلوا عنده شاكر
زياد : اقول شاكر وين راحوا الرجال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر وحاول يرفع ضغط زياد ويخوفه: راحوا يسوو جريمه مخيفه...............راحوا يسوون مصيبه ..........وبصوت مخيف ........ياهاهاها..............
ام مشعان : لاتصدقن ياوليد............الرجال بيسلخون الحاشي ويجون...............
زياد زاغن عيونه : أييييييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر خلاص اليوم بينزل كم كيلوا من الضحك بس: ههههههههاااااااااااااااااااااااااااااااايييييييييي يي
يابن الحلا حرام عليك...............البنت ماتسوي سواتك........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : اقول اسكت عني..........انا مادري وش اللي خلاني اقبل هالجيه من اصلها
شاكر: ههههههههههههاااااااااااااااااي..............ي ارجال بطني تعورني بعد...............خلاص اسكت
زياد : انا احسن لي اتصل على ابوي اطمنه على ...........ويلمس جيبه ............ولا مالقى جواله...........شاكر شكلي نسيت جوالي بالسياره..............
شاكر :لحظه لعاد باروح اجيبه
ام مشعان : ساندني ياول ..............ابغن اروح اشوف العيال (الرجال)
وطلع شاكر وهو يساند جدته وراح للسياره وكانت ورا خيمه الرجال ..........سمع صوت ينادي
..........:يابنا ت........يايمه...........شاكر هنا تعالوا
الفضول شد زياد يوايق مع فتحه الخيمه اللي كانت جنبه.........شاف حريم كثيره مرره ثلاث حوامل والباقي بنات ويمكن ثلاث حريم كبار ميزهن بمدارقهن ...........كلهم جوا حبوة على راسه واستغرب زياد من هالشي وشوي شاكر يدور بالسياره
شاكر: اقول حماد............
حماد: سم يابعد حيي............
شاكر: جوال خويي بالسياره ماشفته؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حماد : لاوالله ماشفته
وحده من البنات ردت : وغربالي...........شاكر يابعد حيي .............هاذن مو جوالك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: لاوالله...........جوال رفيقي..........
البنت: يافضيحتن..............كلمتن رفيقتن بجوال الرجال..............
شاكر: هههههههههههههههههه.............تستاهلين ...........هلي خلاك تاخذين جوال مهو بلك مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟
البنت : شفت الجوال قلت ............جوال حماد ولا جوالكن............مافكرت بغيركن..........وانا جوالي مافيه رصيد
شاكر: هههههههههههههههههه خلاص صار خير انا اقوله
حماد يقرص اذنها من فوق الطرحه: جزاك الطوشه للبيت الحين.............مار البيت محد حوله............يلا طسي جوا...........
وراحت البنت وهي تبي تصيح
دخل شاكر: السموحه الحبيب........البنات مكلمات به .........يحسبنه جوالي..........
زياد لانه مافرقت معاه: لا عادي اخوي...........ماشالله كل ذولا اخواتك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: ههههههههههاي..........اليوم بتذبحنى بالضحك.............لو ذولا كلهم اخواتي كان مت..........
زياد : اجل منهم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: شوف يالحبيب...........ثلاث اخواتي وكلهن متزوجات لاني قعده البيت..........زوالباقي مابين بنات خالي ابو حماد وبنات عمامي وخمس بنات خال امي
زياد : ماشالله كل ذولا سلمن عليك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: ايش فيك هماانا خبرتك ان محد يتغطى عن أحد.................
زياد : وليش يحبنك على راسك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر بنص عين : وانت ويش دراك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد وهو مرتبك : ها.........ا...........أ...........أنا لمحتهن مع الفتحه
شاكر: لانه كل ولد كبير وخط شارب يحبنه البنات كبار وصغار على راسه ...........عندنا عيب حبه الخد لو للاخو................والابو ............يعني اللهم ماند ر
( عند بعض العائلات توجد هذه الظاهره)
زياد :سبحان الله............ ومن كل هالبنات مالقيت وحده خشت قلبك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: ....................................
وهنا وقفت سياره كانت صالون وموديل سنته
شاكر من شاف السياره زفر زفره حاره
جو الشيبان وهم مغيرين ملابس الشغل اللي كانت عليهم وحيوا باللي دخل وسلموا عليه وجلسوا يتقوهو ..........والولد اللي جا جلس قبال ابو شاكر
ابو شاكر: وكيف الدوام معاك ياقهد!!!!!!!!!
فهد: بخير وعافيه ياعمي الله يسلمك...........ويناظر لشاكر: كيفك ياشاكر انشالله بخير؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر وبدون نفس : بخير وعافيه الله يسلمك
فهد يناظر لخويه : والاخو انشالله انبسطت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : الحمدلله انبسطت...........وبصوت واطي .......خصوصا الرصاص اللهم ياكافي........
هنا شاكر ابتسم
الولد مبين عليه طيب ويبتسم للكل ويتودد لهم ...........هالشي خلا زياد يستغرب ليش مايدانيه؟؟؟؟؟؟؟؟
فهد: اسمحوا لي بروح اسلم على امي والبنات...........
الكل: تفضل ..........دربك
وهنا شاكر قعد يتمتم بكلام مو اضح اللي سمعه زياد: الله يجعلك تنكسر قبل ماتاصل.............يعل العقرب تلسعك وماتخليك.............يعل البين يجك...............حسبي الله عليك...........ومن هالكلام
زياد فتح عيونه : ايش بلاه هذا يدعي عليه ............تقول سارق حلال ابوه: شاكر علامك ............ويش فيك الله يهداك...........
شاكر ناظره نظره غريبه خوفت زياد: مالك شغل...............زين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد سكت وحز بخاطره
وشوي سمع التحيا من الحريم فيه والبنات يضحكن عليه غير لمى صرخ رجال كبير انك ياحريم اسكتن يالله سكتن............ولكن الكل فرحان فيه
مرت ساعه طويله على زياد تمنى انه معاه سياره يروح فيها: ياحليك يازياد تروح من حالك..........والله غير تضيع بين هالجبال والرمال...........وتاكلك الذيابه والضبعان...........بلشه ماعندهم لوحات ارشاديه هههههههههههه
شاكر كان متكدر على الاخر خصوصا ان فهد اخذ اكثر من نص ساعه عند الحريم ...............بعدين راح الصالون وخذ اكياس تمر وفواكه وخضرة ونزلهن عند الحريم وفيه بنات يساعدنه.........وزياد لاحظ انه شاكر بينفجر من الغيظ على فهد................خصوصا انه وقف عند السياره شوي يطلع الاغراض وكانت عنده بنت وحده لابسه دراعه على درجات البني والبيج ومتغطيه لان الرجال يشوفو ا الحريم وهن جايات ورايحات ...........وشكلهم يتكلمون مع بعض...............استغرب زياد من شاكر اللي دايما يضحك ويسولف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟الحين الغيظ ينطق من وجهه بدون مايتكلم...........
وراح ابو شاكر واذن..............وصلوا الرجال جماعه
وشوي على الساعه 2 كان الغدى جاهز وهو لحم الحاشي اللي قبل شوي...............زياد كان متكدر اصلا من شاكر ........وبعدين مستحيل ياكل لحم الحاشي اللي شافه ينذبح قدام عيونه
ابو حماد : ارحبوا يالله حيهم على كيس الله ثم المعازيب...........
زياد : ابقاك الله...............وسموا واكل زياد من اللي موجود لكن ماقرب للحاشي ابد.........
حماد : انا ولد ابوي..............يالنشمي وراك ماتسمي وتاكل..............
زياد : الحمدلله هذا انا قاعد اكل...............لكن لحم البل اعذروني........أنا مااكله ابد.................(مو من قلب بس مايتحمل ههههههههههههه)
وتغدوا الرجال وراحوا يقيلوا ............وزياد شاف شاكر قام .............ظل هو قاعد لحاله ...........شوي دخل عليه فهد
فهد: وراك يالنشمي قاعد بروحك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : مادري عن خويي ........مشى وخلاني...............
فهد: تفضل معاي انا بالتمشى شوي ..............حياك
زياد كان فعلا زهقان من حاله: يالله توكلنا.............
فهد وهو يمشي: ماتعرفنا بالاخ...........
زياد: انا زياد ولد محمد الفلاني...............اخر سنه ثانويه عامه.........من اهل الرياض..........
فهد متفاجئ: انت ولد السفير ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: سابقا ............وبابتسامه ايوا انا هو...........
فهد بحراره: والله حياك ............الفخر لنا انك صاحب خوينا (يقصد شاكر)
زياد اتفاجئ بطيبته: طيب ماتعرفت بك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فهد: انا فهد........خريج جامعه الملك فهد للبترول......ومتوظف بارامكو
زياد : ماشالله اللي يشوفك يقول صغير..........
فهد بضحكه : يارجال.......طوفنا الست وعشرين من زمان.............ههههههههههههههههه
زياد فعلا اتفاجئ..............طيب انت توك تاصل...........
فهد: أي والله توني واصل وبارجع بكره انشالل...............
زياد الله يعينك..........وهنا شافوا بنات من ورا الحزم راجعات واستحى فهد يوم شافهن
فهد: اسمح لي زياد شوي..........
زياد : مسموح
فهد راح للبنات وقالهن يلفن ويجن مع المكان الثاني وبها الوقت زياد شاف شاكر مستند على صخره كبيره وراح له
زياد : السلام عليكم............
شاكر: عليكم السلام ........بدون نفس..........
زياد: ممكن يخبرني الجميل .................شو مالوا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر ....................................
زياد: أفااااااااااااا...............هذا وانا صاحبك اللي غاثك بهمومي..............مستكثر علي اني اشيل شوي من همومك.............
شاكر بعد سكوت طويل : ............ماااااااااااااااااااااااااااااااااا... ...........أدانيه
زياد بتلقائيه: فهد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: أي نعم..............
زياد: لازم يكون في سبب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: ..................................
زياد : شوف ................أنك ماتدانيه والسلام مايصير.............الولد طيب وقمه بالاخلاق................
شاكر: ادري..................مااااااااااااااا............ .......ادانيه................
زياد: لازم تقول السبب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: لانه بيعرس قريب.....................
زياد: طيب الف مبروووووك..................انت ايش خصك...................وسكت شوي...................لايكون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟
شاكر سكت وحزن اكثر......................
زياد: لا ياشيخ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر : وبيملكون بعد مايرجع من الحج هو وأهله...................
زياد وهو يواسيه: الله يصبرك ياخوي......................
شاكر: من دريت انه خطبها بغيت اموت................ليش ياربي اصغر منه بكثير ...................كيف يفكر لها اصلا...................هو تصلح له وحده فوق العشرين.................مالقى غير مها.............
زياد : ليه هي كم عمرها.................
شاكر: اصغر مني بثلاث سنين...............
زياد متفاجئ: معقوله........................16سنه بس...............
شاكر: هاذا اللي ذابحني..................اشوف فيها الخير والحب..............ويجي يخطبها حضرته على البارد المستريح..................
زياد: انت لمحت للبنت شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر بكل استنكار: لاوالله...............هاذا اللي باقي...............تبغى اهلنا يذبحونا..............
زياد: ولييييييييش..................كان لمحت لها.................
شاكر: مستحيل .........حنى ماتربينا على هالسوالف ............وهي خلاص بدت تحبه وتعلق فيه.............انت ماشفت كيف يسولفوا عند السياره قبل شوي...............ويناظر ف البنات اللي واقفات عند فهد ويضحكن ويعلقن..........وتشوفها الحين كيف تناظر له...................احس اني باموت................
زياد : طيب ليه هو مافكر بوحده اكبرمنها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر يفكر :..................وبعد ابتسامه.............ههههههههههه.................تد ري توني انتبه ان اكثر بناتنا الكبار متزوجات.............
زياد : واللـــــــــــــــــــــــــــه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟
شاكر وبجديه: حنا للاسف في عوايلنا البنت من تصير بالثانويه يجوها الخطاب وتتزوج وبعضهن اللي تبقى للكليه نادرا مايجيها عريس لانهم يعتبرونها كبيره وعنست..............للاسف............اخواتي في العشرين واولادهم بدو يدخلوا المدرسه تصدق(واقع)
زياد يربت على كتفه بحنيه : وتلوم فهد الحين............؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: لا انا ماالومه.....................ويأشر باصبعه على قلبه................أنا الوم هالمضغه اللي هنا..........مهي براحمتني ليمن ارجع الرياض.................
زياد سكت وتذكر: صح انا زعلان عليك مااكلمك.............ودار وجهه غاد عنه
شاكر يحب على ظهر زياد : لا الزعل ممنوع ولا ترا اخليهم يحيوك بكم طلق الحين...............
زياد: لا انا داخل بعرضك..............لا زعلان ولاشي ..............حبيبي شكوركله ولا الرصاص........اهلي محتاجيني..............
وراحوا للاهل في الخيام وكانوا لسى ماقاموا لصلاه العصر..............فهد عزم على زياد وشاكر بناموا فسيارته لكن رفضوا...........وظلوا صاحيين لين ماذن المطوع وقاموا للصلاه

بنت الخفجي
06-03-2007, 03:02 AM
وبعد الصلاه جهزوا العيال اشارة وقعدوا يقنصوها وابو حماد عرض للي يقنصها مكافأه............زياد ماتحمل راح مع شاكر بعيد؟؟؟؟؟؟؟؟مسكين قلبه مايتحمل الرصاص..........وبالليل عزموا الرجال عليه وبنعيمي هذاك الليل ..............(يعني ذبيحه نعيميه هذاك الليل ترحاب بزياد؟)
وناموا في سياره واحد من العيال جمس فتحوا المراتب وصار كأنه سرير
الصبح من بدري قاموا للصلاه..........وبعدين كانت في وحده من الحريم الكبار تسوي جمري (خبز يكون على الجمر فقط )وبعدها عملته فته(كسرت الخبز ووضعت عليه حليب وسمن )طبعا زياد ولا مد ايديه............ويستغرب شراهه شاكر اللي يشوفه يقول سنين ماذاق الحياه...........ويوم شافوا الرجال هاذا حال زياد جابوا خبز فرن ومعلبات ...............والحنين رضى ياكلهن (صحيح ناعم زياده هههههههههه)
وعلى الساعه عشر كان الرجال يسولفوا والعيال يلعبوا كورة وكيريم ...........وحاجه اسمها زقطه ..........زياد اول مره يشوف هاذي اللعبه (واللي يعرفها يقولي ههههههههههه)
وشاف زياد شي عمره ماشافه...............وكان منبهر على الاخر..............
مو مصدق اللي شافه بعيونه وشاكر خلاص ميت ضحك عليه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
المهم مر اليوم بدون رصاص ويوم الجمعه الصبح روحوا
ولمى وصل الرياض تريح يومين قبل مايداوم بعد هالرحله العصيبه

ويوم االاثنين العصر بعد الصلاه
الزياره الرسميه
ابو عاشق وهو يرحب: ياهلا ومرحبا بكل الحاضرين
ابو عماد: المهلي مايولي يابو عاشق
ويفتح الموضوع: انت عارف احنا ليش متجمعين والله مالقينا اخير من بنتك لولدنا ونبيها على سنه الله ورسوله
ابو عاشق : والله ياجماعه انكم عزيزين وغاليين وقهوتكم انشالله مشروبه لكن تعرفون الحق حق دقايق وراجعين
ودخل داخل 10 دقايق وبعدها رجع
ابو عاشق: يارجال اشربوا قهوتكم ومبروك عليكم
قام عماد على طول حب راس ابوة وعمه ابو عاشق وجو العيال يسلمون عليه ويباركون له والكل فرحان ومبسوط بالخبر السعيد واتفقو الملكه يوم الاثنين يعني شهر 11هجري والعرس انشالله 3 هجري بالصيف يعني
وطبعا بيت ابو عاشق صار شعله نشاط استعدادا للملكه والحفله اللي بتصير
ابو عماد دعى ابو عهود ومرته وبنته للملكه

في بيت ابو عهود بعد اسبوع يوم الاثنين يعني يوم الملكه
الصبح
عهود نازله: صباح الخير يما
الام: صباح النور يابنتي
عهود تكلم امها: يما اليوم لايمر علي السواق باطلع بدري مع هند
.الام: اليوم مافي دوام حبيبتي
عهود فاتحه عيونها ليش؟؟؟؟؟؟؟
الام: نسيتي ملكه ولد جارنا بنروح السوق نشتري فساتين وهديه
عهود : صحيح الله يذكرك بالشهاده انزين متى نروح
الام: الساعه 11 بنروح السوق والعصر بنروح الصالون
عهود : صار انشالله
والساعه 11 طلعن من البيت وشافت عهود زياد اللي ماداوم اليوم بعد عهود ركبت السياره وام عهود سلمت من بعيد على زياد
أم عهود: مرحبا زياد شلونك
زياد: الحمدلله خالتي شلونك انتي وشخبارك
ام عهود: بخير وعافيه ولدي.........وراك مو مداوم اليوم
زياد: اللي ماخلاكم تداومون اليوم ملكه اخوي
ام عهود تضحك : الف مبروك وعقبال عندك
زياد: اكيد وانتي حاضرة انشالله
ام عهود : وليش انا حاضرة
عهود قلبها دق بسرعه وخافت وزياد ارتبك: انشالله وانتي حاضره خالتي يعني تجين ملكه اخوي وانا لا
ام عهود : لا مايصير ............انت غالي مثل اخوك .......... يلا ارخص لي
زياد بقلبه( ياليتك تطولي) : مرخوصه خالتي
وركبن السياره وهو كان واقف عند السيارة بيركب وشافهم مرو من جنبه وماتحمل على عمرة الا وهو ماسك صدام السياره يحط كل حرته فيه ليمن شده تروج الزيغه عنه ولو كان بجنبه أي شي كان كسره
عهود شافت هالحركه: ياربي ليش كل ماشافن عصب على الصدام ليش ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ومالقت لها الشي جواب
زياد كمل طريقه وراح يشوف اللي ناقص عليهم والبيت كان مكرهب كل واحد مبتلش وخايف
عهود وأمها بالسوق
عهود: يماااا ماني عارفه ايش اختار
الام: اختاري شي يناسب عمرك لانك صغيره واول المراهقه
عهود: ساعديني يما
الام:أيش رايك بالبس الهندي هذا
عهود: اخاف يما يضحكون علي
الام: اولا هذا حلو ومميز ومافي منه الا هالقطعه بالمملكه تعرفين المحل هذا مميز مرة
عهود تناظر: كان تنورة طويله موديل هندي تدرجات الاخضر والزيتي وصدريه ضيقه ويتيمه الكتف الخصر باين يغطيه الشال الهندي اللي تلفه على الخصر وايدها ومزين بحبات لولو هاديه وكان من نفش القماش والموديل صندل ناعه وشنطه
عهود: والله مميز يما خلاص اخذناه انشالله
الام: عهود ايش رايك بالفستان هذا : فستان بني محروق طويل الكتوف برا مشغول بتطريز كثير يناسب سيده ثلاثينه
عهود: حلو مرة يما
الام تكلم البياعه: طقمي لي عليه صندل وشنطه
البياعه: دقايق مدام ويجهز
ورحو للبيت يتجهزو

في بيت ابو عاشق
المغرب
كانت الانوار والزينات مميزة .............وماليه الشوارع نور ساطع...........
الجوهرة وهي متوتره على الاخر: اقول يما ماكنا استعجلنا بالملكه
اوهي تكلم المزينه: يابنتي استهدي بالله ومايصير الا الخير
والشوق مشغوله على الاخر مع المعازيم تودي قهوة وترحب باللي داخله لكنها كانت احلى وحده موجوده بالحفله كلهاكانت لابسه فستان هادي مرة لونه فستقي مزين بتطريزات هاديه لانها كانت تاركه الكشخه لعرس اختها وهي جمالها رباني حطت مكياج هادي وتركت شعرها منساب وهو مو ناعم يعني حلو
ام عاشق تكلم المزينه: ها اختي جهزت الجوهرة
المزينه: ماشالله حولها تأبرني مو محتاجه شي هي حلوة اصلا جمالها عربي
الجوهرة : يما انا مرتبكه مرة وخايفه.
الام: وبعدين معاكي يالجوهرة لاتخافي ولاشي انتي ماتسوي شي حرام
الجوهره: وربس الخوف بقتلني
الام: استهدي بالله يابنيتي واقري الكرسي وماتلقي نفسك الا هاديه انشالله
الجوهرة : انشالله
الام نزلت تحت ترحب بالحضور وجت ام عهود وطبعا محد يعرفها لكن ابو عماد خبر اخته ام سعود عنها
ام سعود: يالله حيها وارحب بها ياهلا ياوخيتي
(الفارق كان واضح بين ام عهود وبقيه الحريم لانها تصغرهن سنا ولانها اكثر عمرها عايشه برا)
ام عهود: الله يسلم غاليها ومغليها
ام عاشق: ارحب وانعم اختي وتناظر لام سعود متساءله
ام سعود تعرف بهن: اعرفكي ام عهود جيران اخوي ابو عماد وتناظر لام عهود ام عاشق اخت ام عماد الله يرحمها
ويسلمن على بعض
ويشوفن عهود
ام سعود : ماشالله عليها هذي بنتك
أم عهود: ووحيدتي بعد
ام عاشق بحب: الله يخليها لك انشالله
الكل : آمين
وجت الشوق: يامرحبا والله ويامسهلا وتحب ام عهود وعهود
الشوق: ايش رايك عهود تطلعين عند العروس لان القعده كلها حريم كبار
عهود : ياريت
وطلعن مع بعض والشوق كانت ودوده مرة معاها ودخلن على الجوهرة وعندها سعاد وصديقاتها ثنتين
عهود + الشوق: السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام...........وتمو يناظرو لعهود وهي استحت
الشوق: اعرفكم ........عهود بنت مالك جيران خالي ابو عماد
قامن البنات ورحبن بها وهي سلمت على الجوهرة واعطتها هديتها
الجوهرة : يلا يابنات ماتبن تضيفين ضيفتنا
هناء: ايش تشربين
عهود: ماله لازمه
هناء : يالفشله وتاشر على ميس يلا ميس نجيب ضيافه وطلعن مع بعض
والشوق : يلا يابنات تعرفن مو فاضيه وتناظر للجوهرة اهتمن بضيفتنا
الجوهرة تأشر براسها: انشالله حبيبتي
وناظرت لها سعاد: تدرسين عهود
عهود: طبعا اطفس ........قصدي ادرس
الكل : ههههههههههههههههههههه
الجوهرة ليش ماتحبين تدرسين
عهود: لا مهو كذا تعرفين اول ثانوي صعب مرة
سعاد وانتي الصادقه ماكنت ادانيه
عهود : وانتي الجوهرة: ؟؟؟؟؟؟
الجوهرة: انا علوم طبيعيه.
سعاد ماانتظرت تسألها: انا تربيه خاصه
الجوهرة تناظرها : والله انا اخوي بعد تربيه خاصه
سعاد مستغربه : صدق
الجوهرة والله : سنه ثاني
عهود: ايش ايش يعني انها ماتدري انها نفس تخصصه هاااااااا
سعاد استحت : لا وربي مادريت ..........انا من وين ادري؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة : وهي الصادقه .........احنا من زمان ماشفنا بعض.
عهود: طيب ويش اللي صار وفرقكم
الجوهره : ولا شي هي ظروف كانت مبعدتنا وهم سافروا لابها كم سنه وتو مارجعوا
سعاد : ماشالله عهود عدساتكن من أي محل؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود: هههههههههههههههههااااااااااااي
الجوهره وسعاد باستغراي: ليييييييييش الضحكه
عهود وهي تمسك دموعها بالغصب لاينزلن.............أنا مو لابسه عدسات
هنا اتفاجأن البنات
سعاد : يعني عيونك لونهن الطبيعي خضر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود وهي تتكلم جد: الحمدلله ايوا هذا لونهن الطبيعي...............وقبل مايتساءلن.................انا طالعه لجدتي التركيه الاصل ................
الجوهره: أهااااااااااااااااا..................انا اقول سبحان الله كلنا ياعسلي يابني ..............أما خضر صعبه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود : الحمدلله على كل حال ..............حتى عيوني مميزات شوي
سعاد : ياعيني ياعين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟عندنا ناس ملونين
الكل : ههههههههههههههههههههههههههههههه
الجوهره: بس ياسعاد اليوم ولا كنك ولد...........
سعاد : وجع انشالله ..............من متى وانا ولد.........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: لا ماقصدي .................لكن دايم لبسك بدل وحاجات للولاد اصلا.............وتناظرها من فوق لتحت...........اصلا لولا معالم جسمك ...........كنت اقول ولد.............بس لابس فستان.ههههههههههههههههههه
سعاد : هههههههههههه.............ماتضحك.............. .... عن اذنكن بنات بروح اعدل مكياجي وارجع
عهود+الجوهرة: مسموحه
ودخلت سعاد الحمام وسكتن شوي
في المجلس الشيخ وصل وعبى البيانات ودخل عاشق ومعاه الدفتر والبنات كلهن انحبسن عند الحريم وطلع مع الدرج مع اخته الشوق وهي تزغرد
عهود انتبهت: أيش هالزغاريد
الجوهرة ارتبكت : شكل عاشق جاب الدفتر ......اويه ياربي ايش اسوي انا الحين
عهود فتحت عيونها لا خرهن من الفزع وانا وين اروح الحين؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة انتبهت لها ومسكت حالها وتكلمها بجد وحنان: حبيبتي روحي مع الباب خذي يمين في درج يودي على المطبخ ادخلي منه لصاله الحريم وتعالي بعد شوي
عهود : مانتظرت كلامها ركضت على المكان اللي قالته
وشافت الدرج اللي قالته الجوهرة وقفت شوي تلقط نفسها ونزلت معاها وانبهت للحديقه على بساطتها حلوة وراهيه وهي تشوف بابين ويدق جوالها ولا امها
الام: ها يابنتي وينك
عهود : في المطبخ اللحين باجيك..........ودفعت الباب وهي تكلم امها
سعود دق عليه صاحبه بنفس الوقت وقام يكلمه وطلع للمقلط لان المجلس زحمه
سعود: هلا والله بالحبيب وينك...........
بها الوقت شاف الباب اندفع ولا شعوريا تم يطالع
سعود نسى اللي على الخط ولثواني انتبه على عمرة لان اللي قدامه تكلم ومناظره للارض
سعود وهو مطالع للاض تنحنح: أحم احم
عهود وقف الدم في عروقها ورفعت عيونهاوبشهقه قويه هييييييييييييي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وكأنها خيال طلعت وقفلت الباب وراها بصوت مسموع
سعود: سبحان الله انا ايش شفت
عهود: ياربي انا أطلع من فشيله وأدخل بموقف محرج وفتح الباب الثاني بشويش واذا هو المطبخ ودخلت
سعود :.................................
صديقه: الووووووووووووووووووو ومل منه وقفل
بعد ربع ساعه انتبه سعود انه ترك صديقه ع الخط وحطه ع اذنه لقاه مقفل ابتسم ودخل داخل


سعود صار له شي اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟

عند الجوهرة دخل عاشق
عاشق: السلام على عروستنا
الجوهرة : شوي شوي علي تراي من دون شي خايفه
عاشق والشوق: هههههههههههههههههههههه
الجوهرة اضحكو اضحكوا ان ماوريتكم بعرسكم مااكون الجوهرة
الشوق : انا احلمي فيني ماتشوفيني
عاشق: وانا حبيبك مااهون عليك
الجوهرة نست اللي موجوده بالحمام
سعاد وهي طالعه : ياربي متى انا باتزوج واسوي حفله مثلك يا......................
وانصدمت ................................
عاشق : بسم الله مادريت ان عندك احد وظل يناظر نسي حاله
سعاد ماتدري ايش تسوي حست نفسها كأنها بلا هدوم من الحيا
الشوق وبعدين عاشق يلا برا
عاشق : ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق وهي تدفعه : وراك يلا
وطلعته: معليش سعاد اعذرينا مادريت انك هنا
الجوهرة: ايو الله انا نسيتك من الربكه سامحيني
سعاد........................................
الجوهرة : سعاد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وتنفجر سعاد بالصياح من الموقف اللي صار حست حالها كانها ميته من الفشله
الجوهرة والشوق : سعاد وبصوت عالي ايش فيك استهدي بالرحمن
وعاشق واقف على الباب وماتحمل فتح الباب: السموحه اختي والله موقصدي اجرحك
والشوق تلتفت عليه وهي تخبي سعاد: عاااااااااااشق
عاشق : وربي مااستحمل هالنعومه تصيح
الشوق فتحت عيونها: عاشق انت انهبلت ولا يلا برا والله بانادي ابوي
سكر الباب عاشق ومن وراه: طيب الدفتر عطوني الدفتر
الجوهرة تذكرته وبسرعه وقعت وعطته الدفتر ونست الخوف كله
وتم يهدنها لين ماجن الحريم وزفنها تحت
وكانت الملكه ولا اروع

بنت الخفجي
06-03-2007, 03:04 AM
الجزء السادس


وكانت الحفله حلوة مرة والبنات رقصن لكن كانت عهود أميزهن بالحفله يمكن لان رقصها حلوة وحركاتها مميزة
وأنتهت الحفله على الساعه 11 باليل ماكان باقي الا ام عهود وام سعود اللي روحت وهم ظلوا ينتظروا السواق وماجا وراحت ام عهود تدق على شركه التاكسيات يرسلوا لهم تاكسي
وطلعن برا
الام: هالسواق يبي له صرفه احنا متفقات معاه 10 ونص وماجا
عهود: يمكن يما مرضان ولا شي
الام: يمكن
وطلع زياد وشافهن برا وعرفه
زياد من بعيد: مساكي الله بالخير خالتي
عهود: قلبها وقف
أم عهود: مساك الله بالنور والسرور
زياد: عسى ماشر واقفين برا
ام عهود: ننتظر التكسي يجي
زياد :أفاااااااااا تكسي وانا موجود مايصير
أم عهود: بس ياوليدي
زياد يقاطعها : حلفت الا اوصلكم بعد تركبون تكسي بها الليول
ام عهود: تسلم ماتقصر
ولف وجاب السياره عندهن وركبن
عهود حمدت ربها انها متغشيه ولا بتنفضح هذاك اليوم
ومن ركبن صار صمت رهيب يتخيل لزياد وعهود ان دقات قلبهم تنسمع من قوتها حتى ان عهود لاشعوريا حطت ايدها ع قلبها
الام حبت تلطف الجو شوي:أقول زياد..........شخبار الدراسه
زياد: الحمدلله بخير خالتي ولو ان هالسنه صعبه حيل
الام: الله يوفقك ياولدي
زياد: انا انشالله ناوي ادخل طيران بس اتخرج
الام: صدق ماشالله طموحك زين
زياد وهو يناظر من المرايه: انا احب الصعب ومااتنازل الين مااوصل له
هنا عهود خافت :أيش قصده بها الكلام
زياد: اقول خالتي
الام: اتفضل ياولدي
زياد: صعبه دراستك سمعت انك درست برا اكثر عمرك
الام: مو صعبه صعبه بس تبغى مجهود زياده وكل شي بيد رب العالمين
زياد: ايه والنعم بالله
وكان التوتر واضح ووصلوا للبيت
نزل زياد وفتح لام عهود: اتفضلي خالتي
ام عهود: مشكور مشكور ياوليدي وربي تعبناك معنا
زياد: افاااااااا ياخالتي الناس للناس والكل بالله


وقعد يناظر بعهود وهي نازله واول مامرت من جنبه بهمس: مشكور
زياد رغم الهمس سمعها وبغى يطير من الفرحه وكانت ام عهود داخله للبيت وظهرها للسياره مامسك عمرة زياد شال صدام السياره اقوى من كل مرة وعهود ماوقفت اصلا لكن شافته من طرف عينها واستحت مرة من اللي سواة ودخلت على طول ولمى وصلت غرفتها استندت على الباب وهي ماسكه قلبها

عهود: ياربي ؟؟ايش اللي يصير فيني؟؟انا الحين ليش كذا؟؟ايش الاحساس اللي احس فيه؟؟ومالقت تفسير لشعورها هذا؟؟
زياد من الفرحه ماروح لبيتهم قعد يدور بالشوارع بدون توقف.

أما في بيت ابو عاشق حكايه ثانيه

عماد وهو يودع آخر المدعوين: يلا موفقين خير انشالله ومشكورين على الزياره والله يبارك فيكم والتفت
عاشق : ساكت ويناظر فيه ويبتسم؟؟؟؟
عماد: استحى وناظر تحت
عاشق يكلمه: تامر على شي أخوي
عماد تلخبط مايدري شيقول عرف ان عاشق يقصد مع السلامه شرفت وتم وجهه الوان
عاشق: هههههههههههههه أرفق على عمرك شوي وتريح باجيب القهوه وأجيك
عماد تريح على الكنبه وهو يزفر زفرة حارة وياحليله مستحي اول مرة يمر بها الموقف............
أنتظر 10 دقايق ماجا عاشق وراح للمقلط بينادي عليه والا بباب المقلط يصدم بالجوهرة اللي جايبه القهوة بالزور يمسك البراد لا يطيح والفناجيل طاحن
عماد مو مستوعب الموقف : ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة مستحيه حيل من اللي صار
عماد: أفاااااااااا ايش صار؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة نزلت تلم الفناجيل : سامحني ماقصدت اطيحهن
عماد استوعب الموقف الحين و أن هذي الجوهرة مرته ومسك كتوفها بيديه الثنتين يساندها توقف وهي من الفشله والحياء صاحت
عماد: أفااااااا الجوهرة ليش الصياح الحين انتي ارتاحي ومايصير الا الخير وجلسها على الكنبه حده
الجوهرة: مادري مرتبكه وخايفه مادري ليش هذا كله وهي منزله عيونها ماتطالعه
عماد وهو يمسح دموعها: لااااااااا انا هالدموع ماحب اشوفها انزين؟؟
الجوهرة انشالله
عماد حب يلطف الجو: والحين مابتقولين مساك الله بالخير
الجوهرة تذكرت حالها واستحت زود من كلامها من شوين: مساك الله بالخير
عماد: بس
الجوهرة: بس
عماد: وبعدين
الجوهرة: والله مرتبكه مادري ايش اقول تعرف حاجه جديده على !!!!!!!!!!
عماد: طيب ماتبغي تتطالعيني؟؟
الجوهرة: انا اطالعك!!!!!!
عماد بضحكه: تتطالعيني وانتي مارفعتي عينك علي؟؟؟؟؟؟
الجوهرة : انا شفتك زمان
عماد: ادري ابغاك تتطالعيني الحين
الجوهرة: انا الحين باناظر
عماد: يلا طيب
الجوهرة: اصبر شوي
ونزل راسه عماد لين جت عينه فعينها
الجوهرة استحت ونزلت راسها زود
عماد: خلاص تريني باطيح الارض الحين
الجوهرة : لا سلامتك انشالله
عماد بعد صمت: الجوهرة
الجوهرة: سم ..........آمر
عماد: مايامر عليك ظالم
الجوهرة: اتفضل
عماد: انتي عندك جوال؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة: ايوا عندي
عماد: طيب ممكن تعطيني اياه!!!!!!
الجوهرة ببراءه: فوق الحين اجيبه
عماد مسك ايدها: وين رايحه
الجوهرة :باجيب الجوال!!!!!!!
عماد بضحكه من القلب: هههههههههههههههه ايش اسوي به؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة:!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
عماد: ياعمري ابي رقمك بس عشان اكلمك
الجوهرة استحت من قلبها يوم قال ياعمري: ايش تبي برقمي؟؟؟؟؟؟؟
عماد:يعني حاب اتصور معاه
اثنينهم: ههههههههههههههههههههههه
عماد: يلا عاد عطيني الرقم
الجوهرة: مابي اعطيك رقمي
عماد عقد نونته: ليييييييييييش
الجوهرة : ماابي ازعاجات آخر الليل
عماد: الحين انا مزعج؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة استحت: لا مو القصد...............لكن
عماد: انا زوجك الحين عااااااااادي
الجوهرة: ولو ماتعودت اكلم احد
عماد أتكدر: براحتك!!!!!!!!!
وهنا دخل عاشق
عاشق: ايش اللي صاير ايش هالكركبه؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة قامت
عماد: لا الله يسلمك ماصار شي بس دعمت اختك هنا
عاشق عقد حجته:صدق وشلون ...........وشلونك الجوهرة الحين
الجوهرة : لا الحمدلله ماصار شي سليمه وطلعت على طول
عماد يسألها : وين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق: ول مايكفيك ربع ساعه معها؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: لا مايكفي
عاشق: صحيح انك طويل لسان .........وترادد بعد
عماد بضحكه: أمزح اشفيك
عاشق: ههههههههه وانا بعد أمزح
عماد: اقول عاشق؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : سم
عماد/ ابي جوال اختك............
عاشق بخباثه: أي اخت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: سلوى لا حميده مادري ايش اسمها يعني...............تغيبى انت وشكلك اللي طلعت الحين
عاشق:لاااااااااااااا
عماد : لا والله ليييييييييييش
عاشق: مااعطي جوال اختي للغرب؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: خلاص بلا دلع اعطني رقمها الحين
عاشق : ايش تبي فيه
عماد عصب: أو هووووووووووووووو يادين محمد ( عليه الصلاه والسلام) خلاص هونا هونا
عاشق : خلاص خلاص وطلع رقمها من جواله وعطاه اياه
عماد اخذه وسلم عليه وطلع برا وهو مرتاح
وقف عند السياره
الجوهره من طلعت طلعت فوق عند الشوق في غرفتها
الشوق وهي تحبها : مبروك حبيبتي الله يبارك لك ويهنيك
الجوهرة: واااااااي ياني كنت مرتبكه خصوصا لما طاح البراد كان موقف ماينسى
الشوق: تشوفين هالسالفه نستك التوتر كله وانتي كنتي تتحرطمين ورافضه تروحين
الجوهرة: والله انه طيب رده فعله كانت حلوة ع الموقف كبر بعيني زود
الشوق : الله يخليكم لبعض ماكملت جملتها الا وجوال الجوهرة يدق وهي كانت اقرب له
الشوق : رقم غريب
الجوهرة تناظر انتي الصادقه وعطت مشغول
الشوق : لا يكون !!!!!!!!!!!!!111
الجوهره: لايكون مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
مع بعض: معقوله
الشوق فشله قفلتي بوجهه
الجوهرة: انا مااعطيته رقمي؟؟؟؟؟
ودق ثلاث مرات وهي ماترد مو متأكده
وجت رساله وبسرعه هي واختها شافنها
الشوق بصوت عالي: ( ياللي خذيت القلب والعمر يفداك...........طالع مع الشباك تلقاني هناك)(هذي انا اخترعتها هههههههه)
الجوهرة طارت على الشباك وتناظر: اوهوووووووووو يالفشله واقف برا؟؟؟
الشوق : صدق والله انه رومانسي
عماد لاحظ ان طاقه الشباك ( الستاره) تحركت وعرف انها شافته
عماد ارسل : ( يلا ماشي يانورعيني يعني اهون عليك)
الشوق هي اللي تقرا: حرام ردي عليه
الحوهرة ردت: (لا والله ماتهون علي وربي)
وفتحت الشباك شوي وناظرت
وهو ارسل لها بوسه على الطاير
وهي استحت مره
الشوق: هااااااا ايش قال
الجوهرة : ماقال شي واستحت اكثر
الشوق بصريخ نااااااااعم: الله ياسلام على الحب.................ياااااااربي متى باملك واستانس كذا وحضنت اختها
وهو ركب السياره وارسل لها : ( والله احبك ...............ياامل عمري)
وهي ردت بس كافي وربي مااتحمل)
وهو ارسل: (اشوفك بكرة)
ردت( وين بكرة لا بكرة ولا الاسبوع الجاي وراي امتحانات)
رد هو(الخميس باجي وتحملي ماتطلعين لي)
الجوهرة ماردت وقفلت جوالها ونامت بسعاده


وثاني يوم الثلاثاء عهود بالمدرسه مع صديقاتها

عهود: اوهوووووووووو مابغت تروح ابله مروة صحيح ملل
منال وانتي الصادقه يجيني النوم بحصتها
عهود بجديه: اقول بنات؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل بانتباه :خير؟؟؟؟؟؟؟
عهود : استحت بغيت اسأل شغله بس؟؟؟؟؟؟؟؟
هند: خير عهود قولي اللي بخاطرك قبل مايجي بنات
عهود تشجعت:أمس قعدت اطالع مسلسل والبطل كل مايشوف حبيبته وتناظر تحت "يمسك صدام السياره ويشيله فوق بقوة يعني ثواني وبعدين ينزله" وهو ترا مو قادر يكلمها ولا يوصل لها؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هند بخبث:البطل آآآآآآهاااااااا................. أقووووووووول بأي مسلسل هذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود بأحراج كبير: مسلسل مكسيكي
هند بتضايقها اكثر: انا احب المسلسلات المكسيكيه أي وحده فيهم وعلى أي قناه؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود بضيق: والله ماادري انا شفتها صدفه؟؟؟؟؟؟
منال تطالع هند بعصبيه: هند وبعدين؟؟؟؟؟؟؟؟وتناظر لعهود والله ماادري لو كنت ادري خبرتك.....
هند: وانا وربي ماادري لكن ولا يهمك بأسأل اخوي وهو اكيد بيخبرني
عهود مفزوعه: بتسألينه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟أيش تقولي له؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هند بغمزه: ماعليك أنا اعرف ادبر حالي..........
منال : هند لا توهقي عمرك وتحرجيها.........
وهنا دخلت عليهم رحاب
رحاب : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
رحاب : هاااااا ايش عندكم ايش تقولوا
هند قالت السالفه بدون ماتلمح لعهود من قريب ولا بعيد عشان ماتزعل عليها
رحاب : هههههههههههههههههههههههههه
الكل باستغراب : ليييييييييييش الضحك
رحاب : لان البطل المكسيكي مو قادر يوصل مشاعره للي يحبها .............
الكل :وبعدين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
رحاب : والشوق غلب عليه ومو قادر يسيطر عليه ..................
الكل : هااااااااااااااااااااا وبعدين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


رحاب وكأنها تشرح درس: وتتكون عنده طاقه كبيره من هالاشتياق ............
ولازم يفرغ هالشحنه وتختلف الطرق اللي يفرغ فيها الواحد طاقته فها البطل فرغها بشد السيارات حتى تقل الطاقه عنده والا بتحطمه

عهود : مسكت قلبها لاشعوريا
رحاب تكمل:ولا بيموت من الشوق
الكل بصدمه: معقوله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


رحاب بجد: انا شفت كذا فلم البطل مايقدر يفرغ الطاقه بصورة صح تلقاه يلاكم احيانا او يكسر اللي حواليه او يمسك الجدار حتى يتفتفت بين ايديه وبعضهم يفرغ الطاقه الملتهبه بالطموح الزائد تلقاه اذا ما وصل للي يحبها يجتهد اكثر ويتعب اكثر ويكمل نجاحه

لكن البعض يجرح حاله بعد ويدمر نفسه
عهود نست نفسها : لااااااااااا
هنا الكل انتبه: عهود ايش فيك؟؟
عهود مسكت عمرها لا تنفضح: هااااا لا ولاشي
رحاب تكمل كلامه وهي تناظر لعهود: عشان كذا فشد السياره هو تعبير مجازي عن الشوق اللي حاس فيه البطل ولو اني اشك بوجود بطل

وهنا ساد صمت رهيب قطعته هند بتصفيقه
الكل طالعها باستغراب : لييييييييش
هند: لاني اكتشفت موهبه جديده
الكل : كيف
هند: عندنا قائده سياسيه محنكه وتناظر لرحاب استمري بها الاسلوب وبتكونين اول امرءه تصل لمنصب سفير او وزير
هنا الكل ضحك:
منال: وانتي الصادقه ماشالله عليها اسلوبها رهيب في الكلام تخلي الواحد ينصت غصب
وهنا قطع كلامهن جرس الحصه والكل عاود مقعده
عهود آخر الحصص ماكانت منتبه ابد
عهود: معقوله؟؟؟؟؟؟؟؟معقوله يحبني لها الدرجه
كان سؤال مالقيت له جواب


يوم الخميس في بيت ابو سعود العصر

سعود دخل على امه: السلام عليكم يما وحب على راس امه
الام: وعليكم السلام يايما الله يرضى عليك ياحبيبي
وكان بيتكلم ودخل ماجد
ماجد : مامييييييييييي......................مامييييييييييي يييييييييي..................
فيصل : هييييييه.............وصل دلوعه امه.........
الام: بسك عاد................عيون مامييييييييييييي
ماجد يحب على راس امه : هلا والله ...............بمامييييييييييييييييييي............ ..
الاب: عيب عليك ياولد هذا طول شاربك ................مامي
الام: انا لو وين ماكون في البيت من اسمع حسه اعرف انه ماجد جا..........(هذا اخوي ابو العيال لادخل بيتنا صوت على امي بها الاسلوب هههههههههههه)
وسعود حب يغير الموضوع: ها سعاد كيف الملكه؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجدكمل : ها يام سعود شخبار الملكه؟؟؟؟؟انشالله زينه؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: ماشالله عليها الملكه حلوة مرة
ماجد : وكيف البنات انشالله حلوات؟؟؟؟؟؟؟
الام: تناظر له بنص عين : لا مو حلوات ايش تبغى فيهم؟؟؟؟؟؟؟
ماجد+سعود: هههههههههههههههههههههه
ماجد : ابغى اكلمهم ليييييييييش
الام: ولللللللللل بعد تبغى تكلمهم انت انهبلت
ماجد : يماااااااا هو فيه احلى من البنات...........اكلمهم وادلعهم بعد
وهنا تكلمت سعاداللي راحت تجيب الشاي: اسمع بنات ايش عندكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : سلامتك اقول لامي ان البنات احلى مافي الدنيا
سعاد: هو الصادق يماااااااا في احلى منا
الام: بس يابنتي عيب يقول يبغى يكلمهم
سعاد فتحت عيونها: لا عاد ماجد عيب وحرام ............ونتاظر والله انك تسويها
كل هذا وسعود منحرج مايدري كيف يفتح الموضوع؟؟؟؟؟؟؟
ماجد لاحظ: اقول سعود
سعود: سم
ماجد : ماكنك بتقول شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟اخوي
سعود تدراك نفسه: لا ........هاااااااا........ولاشي
سعاد : علينا؟؟؟؟؟؟؟؟؟الكلام وصل طرف لسانك ورجع؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: لا كنت باسأل من اللي جا على الملكه ومين اللي ماجا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد بدون تحديد: مو كثير كلهم الاهل
سعود سكت عرف ان اخته مافهمت ايش يبغى........
ماجد: يعني خالاتي وعماتي بس
الام: بس ماجا غيرهم احد
سعود سكت في خاطره: البنت هذي اول مرة اشوفها مامرت علي من قبل
ودخل عليهم ابوهم وحسن وغيرو الموضوع كله.


واليوم العصر عماد زار الجوهرة بيتهم

ارسل لها رساله قبل مايوصل
عماد: (انا الحين بشارعكم 10 دقايق وواصل)
الجوهرة ( وانا انتظرك)
لكن الزين مايكمل وقف عماد سيارته مع ابو عاشق اللي توة دخل البيت
ابو عاشق يسلم: ياهلا والله بولدي
عماد: هلا وغلا بعمي اشلونك؟؟؟؟
ابو عاشق بخير وعافيه تفضل ادخل ياولدي..........
ودخل عماد
في المجلس ابو عاشق: ياعاشق..........عجل ياولدي بالقهوه
ودخل عاشق: هلا والله بالحبيب ............كيفك وايش اخبارك
عماد بخاطرة ........خربت يعني: الله يسلمك والله الحمدلله بخير
الجوهرة نازله: يما الباب مادق؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق ردت: اذا على الحبيب مع ابوي برا هههههههههههههههههههه
الجوهرة والخيبه على وجهها : والله
الام: ايه عاد يابنيتي اثقلي
الجوهرة : يصير خير انشالله
وظلت نص ساعه وهم سوالف وبعدين ارسلت الجوهرة: عماد اطلع انا انتظرك بالباحه ابي اسلم عليك قبل ماتروح
وعماد ابتسم: عاد عمي تامرني على شي
ابو عاشق: وين تو الناس تعشى عندنا
عماد: ملحوقه ياعمي مرة ثانيه انشالله
عاشق : وهو يقوم أتفضل اوصلك
عماد ....بارتباك: اعرف الدرب وانا من الاهل مايحتاج
عاشق : براحتك
وطلع برا وهو يناظر وماشافها وزعل من قلبه
وهو بالسياره طالع يدق عليها...........ومحد يرد
ارسل رساله: يعني كذا تسوين فيني مقلب ...........طيب زعلنا
وبعد نص ساعه اتصلت: عماد ماصدق لكن مارد وثقل شوي
وشوي يتصل: الوووووووووو
الجوهرة: قبل السلام والكلام العذر والسموحه ابوي كان وراك طوالي وانا استحيت
عماد: والله عمي كان وراي ..........زين والله ماناظرت ولا زعل علي
الجوهرة: لا ابوي طيب مرة مايزعل
عماد: ادري والله لكن انا استحي
الجوهرة : تامر علي شي
عماد زعل: وين تو الناس ماكلمتك
الجوهرة: البيت كله ناس كيف لو احد دخل هالحين والله استحي
عماد: طيب متى اكلمك
الجوهرة: وين تكلمني انا لو ماعرفت انك زعلت ماكلمتك
عماد : والله اجل انا زعلان على طول
الجوهرة : كيفك يلا سلااااااااااااااااااام......وقفلت وماانتظرت
عماد عصب وبعدين باس الجوال: ياويلك يا عماد على اللي يستحون
والجوهرة راحت عند اهلها

بنت الخفجي
06-03-2007, 03:06 AM
الجزء السابع



ومر الاسبوع عندهم عااااااااااادي وهاااااااااااااادي

في بيت ابو عماد
الساعه 5 العصريوم الاثنين

كان البيت كله متجمع بالصاله
هايدي : اقول زياد.............
زياد وهو يصب شاي .: خير هايدي.........ايش عندك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: ماسولفت لنا عن سفرتك.........وتناظر لعماد....انشغلنا بالمعرس
ابو عماد : هههههههههههه وهي الصادقه...........ماقلت لنا انبسطتوا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد وبدا على وجهه الاثاره:والله انبسطت انبساط ............ماتصدقوا..........وقعد يقولهم التخييم والحاشي وهالسوالف وهايدي مبققه عيونها على الاخر وهي كل لحظه والثانيه...........معقوله...........هاااااااا ا وبعدين...........لاوالله صحيح............اكيد تمزح.............وعماد يضحك وهو بعد على وجهه الاستغراب الا ابوهم اللي كان يبتسم لان له اصحاب كذا طبايعهم.........
زياد يكمل: تدرون ويش الشي اللي مو مصدقه للحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل بلنتباه : أيييييييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد :يوم الخميس الضحى.........الرجال كانوا يسولفوا ونادت مره مو كبيره على واحد وقالت لها يبون مفتاح الجيب..........أنا قلت عادي يعني.....تبغى لها شي من سيارتهم ولا حاجه ............تدرون ويس سوت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب متحمس: هااااااااااا ..........أيش سوت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد يطالعهم ومبين عليهم الاصغاء : خذت المفتاح ونادت البنات (الفتيات الكبار يعني)وربطن سجاده كبيره مره بطرف الجيب من الجنبين...............وجلسن الحريم والبنات وهي دقت سلف وساقت............
عماد : معقوله.............تسوق ..............مااصدق...............
زياد: لا صدق وليته بس كذا.............تمشي عشر دقايق وبعدين تنزل وتجلس على السجاده اللي يجرنها البنات وتجي وحده ثانيه تسوق (هذا الموقف شفته بام عيني قبل ثلاث شهور وحنا مخيمين........تصدقوا ؟؟؟؟؟؟انا ماصدقت اللي اشوفه )
هايدي: هذي قبيلتهم كلها تسوق............
زياد : لا ويوم سألت شاكر: قال اكيد تتطنز............العجايز عندنا يسوقن وايتات المويا الكبيره وحنا نضحك على هالحريم مايعرفن يسوقن غير الجيوب (حقيقه)
الكل: هههههههههههههههههههه
الاب : والله عجيب ...............هذول مو منتظرين قرارات وغيره...........ماخذين راحتهم
عماد : دام الاهل موافقين ان بناتهم وحريمهم يسوقن خلاص..........ماله داعي احد يزعل
هايدي: ابي اتعلم السواقه يباااااا
الاب: انتظري ليمن يطلع قرار الموافقه وبعدين يصير خير.........
زياد: هو صادق ابو لاتستعجلي على عمرك
وقعدوا يسولفون ويعلقون على هالموقف الغريب فعلا

ويوم الثلاثاء في بيت ابو سعود
بعد ماتغدوا وجلسوا يتقهوون شاي
ام سعود : أقول ابو سعود طلبتك ماتردني
ابو سعود: افاااااا والله امري بعدي اللي تبغيه أمر
ام سعود ضحكت
ماجد: أحلى والله احلى الشيبان نسوا حالهم
حسن: نحن هنا ياجماعه عيب اللي تقولوه
ابو سعود بنظره عتب: شفتي يام سعود خليتهم يضحكون علينا
ام سعود تطالع عياله: ماعليك منهم هم منقهرين منا
سعاد: خير يماااااااا ايش بغيتي من ابوي
الام تذكرت: ايه يابو سعود بعد أمرك بنروح ابها هالاسبوع
ابو سعود مستغرب : ليش انشالله
ام سعود: بنزور بيت ابو حمد عندهم ملكه ولدهم هالاسبوع ومايصير مانشاركهم
ابو سعود : ايوالله ياعساه مبروك خلا ص تجهزوا بكرة بعد الدوام بنمشي ونتغدى بالطريق انشالله
سعود: وانا باحجز لنا شقه قريبه
سعاد: اجل انا باروح الفيصيليه اليوم اذا ماعندك مانع يالغاليه
ام سعود: ايه يابنيتي ولاتنسين خذي فيصل وحسن واحمد ومحمد
سعاد فتحت عيونها: وللللللللللل ليييييييش.........كل ذولا بودي غارد
ام سعود: لا ياحبيبتي بس تشتري لهم بدل وثياب
سعاد: عز الله ماشريت لنفسي شي
سعود بضحكه: ههههههههههههه انا اخذ احمد ومحمد لانهم صغار وبيطفشونك وانتي فيصل وحسن
فيصل زعل : من صغيري يعني اروح معاها انا ادبر نفسي
ابو سعود: مالك الا انك تروح معاها والا انا اخذك
فيصل : وللللللللللل حكم قراقوش اروح مع سعاد احسن
الاب زعل : ليش مااعرف اشري انا
فيصل وحسن: لا .............. يعني .............مو كذا
فيصل : يبااااااا مو ضتك متاخرة عشرين سنه !!!!!!!!!!!!!11
الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ابو سعود هين: باوريكم ياعيال !!!!!!!!!!!!!!!1
ام سعود: ايش فيهم عيالنا كنهم البخت ماشالله عليهم
ابو سعود : هههههههههههههههههههه مهم عيالي الوكاد بعد
ام سعود : قول لنفسك
سعاد: هههههههههههههههه شكلنا حسدناكم ههههههههههههه
سعود انتبه ان ماجد مو معاهم
سعود: ماجد
ماجد : هلا اخوي
سعود : ايش فيك منت معنا ابد
ماجد : لا والله بس افكر
سعود : خير انشالله
ماجد يكلم ابوة: اقول يبااااااااااا .........يالحبيب
الاب انتبه: خير ماجد
ماجد : يباااااااا انا مو رايح معاكم
الكل بصدمه: ليييييييييش
ماجد : شوي شوي علي ماشر انشالله بس مواعد الربع بنروح الثمامه (كشته)ومااقدر اقولهم لا
الاب : خساره بغيناك تروح معنا
ماجد : حتى انا لكن حتى قطيت معهم خلاص
الاب : براحتك ياوليدي
سعود: يبااااا ماجد ماينخاف عليه رجال
فيصل : وأنا يعني نص رجال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل : ههههههههههههههههههه
ام سعود: خل عنك اللقافه ياوليدي وتصير شيخ الرجال بعد
وقامت العيله عشان تصلي راحو العيال للمسجد والام والبنت اتجهزن للسوق وجا بكرة

الاربعاء الصبح الساعه 11 ام سعود مرتبشه

تكلم سعاد: هايابنتي جهزتي الشنط
سعاد: ايش فيك يما ماظل شي مابقى الا العبي وبس
الام: اخاف ننسى شي
سعاد : لا انشالله الله لا يقوله وراحت تأكد مرة ثانيه
الام: والخدامه من بيوصلها؟؟؟؟؟؟
يماااااا ابوي الحين يجي ويوصلها بدخله ماجد
ماجد : السلام عليكم
الام+سعاد: وعليكم السلام ورحمه الله
الام: جيت وجابك الله
ماجد وهو ينزل غترته: خير يمااااااا في شي؟؟؟؟؟؟
الام: ايو الله ياماجد .........ابيك تاخذ الخدامه لبيت اخوي بو عماد
ماجد: لييييييش؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: يعني نخليها بالبيت لحالها
ماجد: لا قصدي ليش ماتخذونها معكم
سعاد: حنا مو قاعدين الا يومين وهي مالها داعي
ماجد : صار انشالله الحين اوديها
الام .....اتذكرت : ايه صحيح انت ليش جاي
ماجد ضحك: هههههههه الله يسلمك باخذ دش واخذ كم غيار الشباب ينتظروني عند المحطه
سعاد : بتروح بسيارتك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد ضحك: هههههههههه بالله الكامري تروح النفوذ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : اجل وين تخليها
ماجد : اخليها انشالله عند المحطه كل الشباب بيتركون سيارتهم هناك وبنروح ب3جيوب وجمس
سعاد: ماشالله عليكم كثار
ماجد : وتصدقين واحد من الشباب بيطلع بالهمر حقته الله يستر بس لا يفحط فينا
الام انخرعت: لا ياوليدي انتبه منه
ماجد : هههههههههههه انا ماني راكب معه حتي..............بس حلاته لابدى التطعيس............ولاحد يقدر يردنا عنه.............ياسلام يوم تجي شاااااادها فوق...........وتنتظر شوي لين تنزل ...........صحيح شي خيال
الام: وغلاتي عندك لاتسوي كذا............
ماجد: وغلاوتي عندك ماتقولين لا.........
الام سكتت ماتقدر تزعل ولدها
حبها على راسها وطلع ماجد من عندهم وراح للسياره وصل الخدامه ورجع اخذ دش وجهز اغراضه وطلع والاهل كانوا سابقينه سافروا قبل مايجي
وهو بالطريق قبل مايوصل المحطه سوى حااااااااااااااااادث
كان طالع الاشاره عطت خضراء وكان الشارع فاضي وطلعت عليه تكسي يسوقه شب صغير وجت السياره مع جنبه ماحس بعمرة وكان كل شي ظلام عليه
في مستشفى الشميسي...........في غرفه الطوارئ تحديدا
الشوق كانت تتابع حاله مريض بالربو تعبان مرة
الشوق :يالله انشالله اخوي تاخذ الاكسجين وبتكون احسن
المريض من ورا الكمامه يهز راسه دليل الامتنان
الشوق : اذا احتجت أي شي بس اضغط الزر
المريض هز علا مه الموافقه
وطلعت وهي طالعه ارتطمت بالدكتور عبدالله
الشوق : اسفه دكتور
الدكتور بابتسامه: لا وعلى ايش عاااادي
الشوق تضيقت : اسمح لي
الدكتور : لحظه
الشوق : خير دكتور في شي
الدكتور بيفتح حوار: كيف المريض بغرفه 41
الشوق نتاظر للروزنامه اللي بيدها: الحمدلله بخير وحالته مستقره عطيناه ابره من ساعتن وكمان ساعه بنعطيه الدوا حقه
الدكتور : ماشالله عليك كل شي متابعهته
الشوق : تامر على شي ثاني
الدكتور : سلامتك
الشوق : عن إذنك
الدكتور....يناظر لها بشوق: بحفظ الرحمن
الدكتور عبدالله من سنتين وهو يتقرب من الشوق لكن هي ماتحس تجاه باي شي وتنفر منه بعد وتعامله بحدود اللباقه والزماله............وهو مافيه عيب ابدا وطيب...........وفي كثير من البنات يعتبرهن زوج مثالي........ألا الشوق
الشوق دخلت على غرفه الممرضات: اوووووووف
عنود: خير خير انشالله ايش فيك
الشوق : هالعبدلله مو مخليني بحالي
عنود : هههههههههه ايش عمل هالمسكين بعد
الشوق : والله ...........مسكين بعينك ....كلما شافني كيفك وشخبارك ويحاول يكلمني بأي شي
عنود: والله مسكين هالدكتور طاح في دباديبك وأنتي ماترحمي ابد
الشوق : لا والله ........ايش رايك اسبله عيوني احسن
عنود: والله انه مسكين كل هالسنين مايشوف الاعيونك وميت عليك الشي لو شاف جمالك ايش بيسوي
الشوق : تتمسخرين انتي بعد ..........اللي يسمعك يقول ملكه الجمال
عنود: الصدق ملكه الجمال شويه عليكي .............. والله حرام دكتور عبدالله طيب ومايستاهل
الشوق : لا والله ..........راحمته انتي ...........ايش رايك تتزوجيه بس
عنود : آآآآآآآآآ ه ياريت والله لكن ياحسرة هو مايبغى احد غيرك
الشوق : حظه مو زين انا مااواطنه بعيشه الله
عنود: لعاااااااااااااد انكتب عليك العذاب يادكتور عبدالله
الشوق : أنا مادري ايش اللي عاجبك فيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عنود: طالع هذي ايش تقول جمال ووسامه واناقه لا وبعد منصب ولا احلى
الشوق : أوهوووووووووووو مو رايقه لك تراني
وهنا قطع كلامهم نداء الطواري لشوق وعنود وثلاث دكاتره ثانين
وجري وصلوا الدكاتره كانت الحاله لشاب عشريني العمر تعرض لحادث وحالته غير معروفه
الشوق تحط كمامه فيها ماده مسكنه على فمه
د.سلطان: سيستر عنود ضغط الدم حالا
عنود : حاضر دكتور
د. عبدالله: سيستر الشوق قربتين دم على وجهه السرعه
الشوق وهي تركض: دقيقه وجايات
د. صالح : يلا واحد ......اثنين ........ثلاث ........ وشالوة مرة وحده من السرير المتحرك للسرير الثابت
عنود: الضغط 190على 100
د. سلطان: بسرعه خافض للضغط 200 ملي جرام
دخلت الشوق وركبت جهاز الدم له وكان وجهه المريض لونه ازرق من الكدمه ومو واضح
د. عبدالله : نبضه سليم مافيه أي اختلال
د. صالح يفحص رجله: عندنا حاله تهتك بالركبه وكسر مقطعي في الساق
عنود: انادي فني الاشعه
د. صالح : بسرعه عشان نطمن على حاله الكسر
كل هذا في ظرف 10 دقائق
د. عبدالله : احد جا مع المريض
سائق الاسعاف: كان بالسياره لوحده
د. عبدالله : معاه بملابسه أي اثبات؟؟؟؟؟؟؟
السائق يفتش ملابسه المنزوعه منه............. معاها بطاقه الجامعه
د. عبدالله : الاسم لو تكرمت العمر ؟؟؟؟؟؟؟؟
السائق: ماجد إبراهيم ال.................العمر : 20 عاما........مايعاني من ضغط الدم او السكر.........
الشوق منصدمه على الاخر : .................................................. ....
د.صالح: الشوق افحصي نسبه السكر معه بسرعه
الشوق ......................................
د.صالح: الشوق ........................
الشوق ماردت عليه : اتوجهت للسايق وطالعت الصورة وبصدمه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د. صالح : الشوق معانا انتي
وهنا دخلت ممرضه ثانية وقالت اللي طلبه الدكتور لان مافي وقت للنقاش حتى
الشوق تتجه لماجد وترفع الكمامه وتطالعه
د. عبدالله : تعرفينه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ناظر لعيونها ولا كلها دموع
د. سلطان : الشوق اطلعي برا بسرعه
وما أنتظرت طلعت برا على طول
الشوق : مسكين مجود ...............حرام كيف يسوون اهله الحين ...........ياحرام ...........الصغيرون مجود مااصدق...........وتمت تصيح
بعد عشر دقايق استوعبت الموقف وغسلت وجهها ودخلت
د. سلطان : جاهزة الحين
الشوق : نعم دكتور واسفه
ماانتظر : جهزو غرفه العمليات رقم 7
الشوق : حاضر دكتور
د. عبدالله: عنود قولي لدكتور ممدوح يكون مستعد (جراح عظام)
عنود: حاظر دكتور
وجهزوا الغرفه واتجهوا الجراحين للغرفه وبعد نص ساعه من دخول ماجد المستشفى اتجهو به للجراحه وهنا انتهت مهمه الطوارئ
د: سلطان وهو يغسل ايديه: ايييه الحمدلله حالته مستقرة وماعليه خوف.
د. صالح: مسكين رجله راح تاخذ وقت قبل ماتشفى
د. عبدالله : اقول الشوق تعرفينه
الشوق سرحانه:.....................
د. صالح: صحيح الشوق يقرب لكم؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق انبهت : أي نعم دكتور يصير لامي
د.سلطان: طيب كلمي اهله قولي لهم يجون
الشوق مبهوته: مستحيل مااقدر أخبرهم............
عنود: خلاص انا أكلمهم
الشوق بأمتنان : مشكورة
وراحت عنود تكلمهم والشوق وقفت قدام الغرفه (غرفه العمليات ) بعد ماأخذت أذن ساعتين.
عنود بعد نص ساعه: مالقيت اهله وجواله كان يدق ورديت عليه كان واحد من اصحابه اهله مسافرين لابهى وصديقه على وصول الحين
الشوق: والله خايفه العنود ..........مسكين مجود مايستاهل
عنود: ياحليله تسميه مجود
الشوق : ايوا انا اعرفه من وهو صغير
عنود : والله من وين يقربك
الشوق :ولد خالتي يصير ولد عمه ..........يعني قرابه بعيد
عنود: كنتي تشوفينه دايما
الشوق : يعني احيانا اوصله البيت بيت خالتي على طريقي وانا مروحه فنمشي لين مانوصل بيتها واهو كان شقي مرة ودايما يخليني اضحك.........
عنود: باين عليه طيب
الشوق : حليله طيب مرة بس من 6 سنين ماشفته
وهنا طلع الدكتور ممدوح
الشوق : ها طمني دكتور
د. ممدوح: مافي احد من اهله
عنود: الشوق من اهله دكتور واهله مسافرين وبيجي صديقه الحين
د. ممدوح: حالته مستقرة ورجله جبسناها والتهتك خلال اسبوعين بأذن الله بيلتئم
الشوق : يعني مافي خطر عليه دكتور
د. ممدوح بابتسامه: لا الحمدلله مافي شي والمشي خلال شهرين الى اربعه انشالله يقدر يمشي طبيعي
الشوق براحه: الحمدلله
د. ممدوح : اذا جا احد من اهله ارسلوة لي اشرح حالته
عنود : حاضر دكتور
وهنا طلع السرير وحامل ماجد وكان وجهه وارم من الكدمه
عنود مشت مع الدكتور والشوق مشت مع السرير
الممرضات دخلن السرير لغرفه مفرده حتى تستقر حالته
الشوق وهي تركب المغذي: سيستر اسطوانه اكسجين لو سمحتي
السيستر : اوكيه سيستر
وحطت تحته مخده مريحه وقالت: انشالله سليمه وكفاره ذنوب مجود وطلعت
تركي وهو داخل المستشفى ع طول للاستقبال
تركي:سيستر لو سمحتي ماجد ابراهيم
السيستر: تتطالع الكمبيوتر غرفه 132رجال الدور الرابع
تركي وهو طالع: مشكورة
وقف الاصانصير وركب كان فيه ممرضه تتطالع اوراقها ومو منتبه
ولمى بغى يوقف بالدور الرابع وفتح الباب هو والممرضه بنفس الوقت وتزاحمو
الممرضه : حاسب لو سمحت
تركي : والله مو فاضي مستعجل وعطاها مجال وطلعت
الممرضه تمشي وهو يمشي بنفس الاتجاه
تركي يكلم الممرضه : لو سمحتي اختي
الممرضه من غير نفس : نعم
تركي :غرفه 132رجال وين
الممرضه فتحت عيونها ليييييييش
تركي مستغرب : صديق اخوي فيها
الممرضه : ماجد
تركي : تعرفينه وينه وكيف صحته الحين ...........حالته خطيرة ولا لا
الممرضه تهديه: تتطمن اخوي حالته بخير واصابته بسيطه وانا رايحه هناك اتفضل معي
تركي ....بأمتنان : مشكورة
وصلت العنود وتركي
العنود تفتح الباب: أتفضل بهدوووووووء
تركي دخل : يالله ليه وجهه كذا
العنود: طبيعي الدم احتقن فيه لكن ثلاث اربع ايام ويخف الكدمه
عنود تسأله: لكن وين صديقه اللي كلمني
تركي : مو هنيا انشالله المغرب ياصلوا كانوا طالعين لمى دروا والحين راجعين انشالله
هنا دخلت الشوق : ها العنود كيفه الحين ........واتفاجأت بالموجود........عفوا مين حضرتك
تركي : أنا اخو صديق ماجد والوحيد الموجود وجيت اتتطمن عليه على شان اطمن الشباب
هنا الشوق كانت تقرب من ماجد: مؤشر نبضات القلب بدأ يسرع
عنود.......بخوف شديد: انتبهي الشوق ........قلبه فيه شي..........
الشوق بخوف : بأنادي د. عبدالله الحين وطلعت
تركي : خير ايش فيه
عنود تطمنه: لا مافي شي انشالله اتفضل معانا برا خلى المريض يرتاح
ودخلوا الدكتور عبدالله والعنود والشوق وصلت تركي للاستراحه عشان يكلم اخوة ورجعت

!(Nouf)!
08-03-2007, 11:32 PM
مشكوره حبيبتي على التكمله

وبصراحه القصه رووووووووووعه

وننتظر الجزء الجديد ياعسل

لاني متحمسه اعرف نهايتها ^_^

بنت الخفجي
09-03-2007, 04:33 AM
نوف هلا فيكِ


وبكملها علشان خاطرك




بس على فكرة هي طويلة


يمكن 55 جزء









الجزء الثامن


الشوق وهي داخله:ها دكتور اشلونه
د. عبدالله وهو يطالع للشاشه: ابدا مافيه شي ودقات قلبه طبيعيه مرة ولا عليه خوف
الشوق وهي داخله: الحمدلله ........وقربت يم السرير
عنود: بخوف : د. عبدالله ..........
وبدأ المؤشر يتحرك والشوق زاغت من الخوف ود. عبدالله مستغرب
ويعطيه منظم للقلب مع المغذي : انشالله تتحسن حالته
الشوق وهي طالعه: د. صالح ينادي علي باجي بعد شوي
ومن طلعت رجع كل شي طبيعي
د. عبدالله: غريب لسى مفعول الدوا مابدأ وحالته استقرت ..........أنا قدام حاله غريبه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عنود: غريب دكتور قبل شوي نفس الحكايه
د. عبدالله: أي حكايه؟؟؟؟؟؟؟
عنود بتردد: دخول الشوق وخروجها يتزامن مع اضطراب قلب المريض
د. عبدالله عقد حجته وباستعجاب: وضحي اكثر
عنود: شرحت له كيف لاقربت الشوق يضطرب المريض ولا ابعدت يصير عاااااادي
د. عبدالله معقوله : هي تعرفه صح
عنود: من زماااااااااااان لكن من سنين طويله ماشافته
د.عبدالله: لكن المريض تحت البنج يبغى له ساعتين عشان يفيق
عنود بتردد: يمكن ........هـ هـ هذا تواصل الارواح اللي يقوله
د. عبدالله : أنتي تؤمني بالحاجه هذي
عنود: لا دكتور لكن حسيت انه الموقف كذا
د. عبدالله : الحين مفعول الدوا صار روحي نادي الشوق
عنود: دقايق وجايه
د.عبدالله يطالع المريض: مين أنت ياترى ...........وايش علاقتك بحبي!!!!!!!!!!!!!
ودخلت العنود والشوق
د.عبدالله : لو سمحتي الشوق قربي عدال المريض
الشوق باستغراب : ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله وبجديه: نفذي اللي طلبته لو سمحتي
الشوق تقرب بتردد........المؤشر يتحرك
د. عبدالله: ارجعي بسرعه ورا
الشوق كأنها آله رجعت ورا..........المؤشر وقف
د. عبدالله : والله صدقتي يالعنود
الشوق : صدقت ايش وايش هالمشهد السخيف اللي دخلتوني فيه
عنود: تصدقين الشوق المريض يحس بوجودك
الشوق مفتحه عيونها: صادقه!!!!!!!!!!!!
عنود شرحت للشوق النظريه وهي فتحت عيونها : معقوله ............عنود تصدقين هالخرافات؟؟؟؟؟؟؟
عنود: طيب جربي مره ثانيه
الشوق طلعت عنهم برا وهي تقول: صدق فاضيين ورايقين وراي مرضى لازم اودي لهم ادويتهم
وهي كان شي خفي مخوفها من اللي قالوة
صارت الساعه 6 المساء نهايه دوامها بدلت واستئذنت انها بتمرض ماجد لين ماتتعب وتروح
ودخلت على ماجد : وتقرب بشويش تبي تشوف نظريتهم صحيح ولا لا
ماصار شي ارتاحت من الخاطر وراحت تبدل المغذي لها وهي تزرع الابره له حس عليها وفتح عيونه
الشوق : سلامات انشالله اخ ماجد ماتشوف شر
ماجد كأن له سنين مافتح عيونه وبثقل كامل يطالع : النور قوي
الشوق : الحين باخفف الاناره
ماجد : طالع واستوعب المكان : أنا وين
الشوق : انت في المستشفى سويت حادث لكن الحمدلله سليمه
ماجد: يتذكر .........آآآآآآآآآه ياراسي ...........راسي ثقيل
الشوق : لاتخاف .....ساعه ويروح الثقل الثقل من البنج..........
ماجد ........يمزح: ايه صحيح نسيت اني سكران
الشوق : ههههههههههههههه الله ياخذ ابليسك حتى وانت مبنج تمزح ...........يعني انا مافحصنا دمك ........كان نعرف على طول انك سكران ههههههههههههههه
ماجد: غريب ...........هالضحكه مو غريبه على
الشوق : صحيح نسيت اخبرك......................انا ................... راعيه الكنافه تذكرها
ماجد لانه تحت تأثير البنج يعصر مخه: تكلمي اكثر رايح اعرفك انشالله
الشوق : طيب تذكر عيال الحاره لمى قعدو يضحكو عليك لمى المدرس طردك برا المدرسه
ماجد ...فتح عيونه زود: معقوله..............آآآآآآآه ياراسي
الشوق : ههههههههههه سلامه راسك ..........تشوف الدنيا
ماجد ......قعد يطالع لها زود وهي تعدل الكرسي له: متى كبرتي وصرتي ممرضه؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : بالوقت اللي انت كبرت فيه وصار لك شنب ولحيه هههههههههههههههه وصرت ماتدخل مع الباب
ماجد بحيا : اللللللللللللللله يالسنين ركضت ركض
الشوق بنظرة بعيده: وانت الصادق ...........بدون ماتحس
وهنا دخل هشام : سلامات ابو الخلانشالله ربنا مايوريك مكره تايني ياحبيبي انتى وكان معاه بوكيه ورد
ماجد يتألم : الشر مايجيك انشالله
منصور : لا والله يابو الخل كلو ولا تعبك والله مبين الاصابه شديده
ماجد يطالع الشوق: صحيح نسيت اخبرك ........الاصابه خفيفه انشالله تهتك بالمفصل وكسر مقطعي بالركبه
الكل بشهقه: يااااااااسااااااااااااتر كسر
الشوق تهديهم: لا لا تخافوا انشالله بسيطه
يوسف : يعني بيطول وهو مجبس
الشوق يعني بحدودشهرين الى اربع شهور
ماجد....... بحسرة: عز الله قطنا بالجبس
الكل : ههههههههههههههههه
الشوق تستأذن: اخليك الحين مع اصحابك وسلامات مرة ثانيه
ماجد: لو سمحتي الشوق
الشوق تناظر: آآآآآمر
ماجد بحيا: مايامر عليك ظالم : لو ماتقولي لاهلي احسن حتى ينبسطو وبعدين اقولهم
الشوق جوالك مقفل ولو تبغى خله مقفل بيضنوك بالكشته
ماجد : امحق كشته
الكل : هههههههههههههههههههه
الشوق عند الباب طالعه...........ماجد : الشوق
الشوق تتطالعه: ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : تسلمين تعبتك معي
الشوق : اذا ماتعبت لمجود الصغيرون لمن اتعب وطلعت دون ماتنتظر الرد
الشباب عنده : الللللللللللله على الكلام
يوسف يقلد صوتها : أذا ماتعبت لمجود الصغيرون لمن اتعب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
منصور : ياعيني على الغزل
ماجد : والله انكم رايقين وانا تعبان
هشام: مو حرام عليك ياخويا.......لساتك طالع من حادث قاد كدى ياحافظ تروح تغازل بنات الناس؟؟؟؟؟؟؟؟
منصور : بس عيونها ..........آآآآآآآآه جرح
ماجد عصب حده: والله انتو اللي ماتستحوا هذي قريبتي اذا ماتدرون عيب عليكم هالكلام
الكل استحى
منصور: العذر والسموحه ماجد مادرينا
ماجد : حدكم عاااااااااد وربي ازعل
هشام : خلاص مجود
وقطع عليه ماجد: انا مو مجود .........أنت تفهم
يوسف : تعوذ من ابليس ماجد مو زين لصحتك
ماجد: استغفر الله العظيم
منصور : نتركك ترتاح الحين ونمر عليك باكر
وطلعوا وهم مستحيين من حالهم
الشوق وصلت البيت حوالي 8 المغرب وهي داخله امها
الام: وينك يابنتي خوفتيني عليك
الشوق : السلام عليكم يمااااااااا
الام: وعليكم السلام بنتي وين كنتي
الشوق: بالمستشفى.......
الام: كل هالوقت حبيبتي
الشوق : يمااااااا تعرفين ماجد ولد ابو سعود
الام تمسك قلبها : ايش فيه؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : مسوي حادث وعندنا بالمستشفى
الام: ياساتر يارب وكيفه الحين
الشوق : الحمدلله انا كنت عنده واطمنت على صحته وجيت الحين
الجوهرة داخله : ايش فيكم اسمع طريا حادث؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : مجود ولد ابو سعود مسكين مسوي حادث
الجوهرة منخرعه: اخو سعاد
الشوق : ايه
الجوهرة : ........وكيفه الحين
الشوق : الحمدلله بخير
الجوهرة :مسكينه سعاد باتصل عليها
الشوق بصريخ : لاااااا لااااااا
الام : بسم الله عليك ليش
الشوق : هم في ابهى الحين وماجد وصاني مااخبرهم
الجوهرة : اجل باكلم عماد
الام : احسن يابنتي يروح لولد عمته
وطلعت الجوهرة فوق ودقت...........على عماد
عماد كان متمدد على السرير ويسمع صوت جواله ويناظر
عماد : الله الحب داق وبسرعه الوووووووووووو
الجوهرة : السلام عليكم
عماد : هلا وغلا باللي الى لفى القلب برى من العلل(الاخ رايق وفايق)
الجوهرة : حيلك حيلك بتقول قصيده
عماد : القصيد شوي عليك
الجوهرة : عندي لك خبر مو حلو
عماد وهو عاقد حجاجه وبجديه : خير الجوهرة
الجوهرة الخير بوجهك .....................
عماد: ايش فيك خرعتيني زود
الجوهرة : وربي مو حابه اني انا اللي اخبرك
عماد اعصابه راحت : الجوهرة قلبي وقف
الجوهرة بخوف : سلامه قلبك .............. هذا ........... هذا ......ماجد ولد عمتك
عماد انتهى من الخوف : ايش فيه
لجوهرة تستدرك : لا سلامتك مافيه الا الخير
عماد : أجل ايش صاير؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة : مسوي حادث بسيط واهو الحين في المستشفى.........
عماد : أي مستشفى؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة: ارجوك امسك اعصابك
عماد : أي مستشفى :
الجوهرة : الشميسي..........
عماد : قفل الخط على طول ونزل
ابوه واخوه واخته بالصاله
عماد : زياد روح غير ملابسك انا انتظرك بالسياره
الاب : خير عماد ايش صاير
عماد ماحب يخوف ابوة: لا سلامتك يبا صديقي مسوي حادث وباخلي زياد يوصلني
الاب : سلامته انشالله
عماد : الله يسلمك
طلع عماد ولحقه زياد
زياد : سلامات من من اصحابك اللي سوى الحادث
عماد : ماجد ولد عمتك
زياد متفاجئ : صحيح وكيفه الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : مادري الجوهرة تقول انه بخير
زياد : وهي ايش دراها ؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : يمكن اختها قالت لها لانها ممرضه
ووصلوا المستشفى وطلعوا له وكان طيب وراحو للدكتور اللي طمنهم زود
والجوهره كل شوي تكلمه تتطمن عليه ليمن رجع البيت
ثاني يوم الشوق جت للدوام عادي وصارت لها فرصه الساعه 11الصبح طلعت لماجد
الشوق : صباح الخير
ماجد : صباح النور ع البنور
الشوق : كيف صحه مريضنا اليوم؟؟؟؟؟؟؟وهي تقيس نبضه
ماجد يطالع لها وهي نازله وتناظر لايده .........كان عنده طاقه هائله من الشوق : بخير ..........دامك بخير......
الشوق : مجود ...........ماتخلي طبعك
ماجد : تصدقين الشوق ..............
الشوق : قول
ماجد: مستحيل اقبل احد يقول لي مجود ............
الشوق استحت : صدق انا اسفه اجل
ماجد : الا منك عاااااااااادي احس الكلمه...............مادري اشلون؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق ماانبهت للمغزى : خلاص لعاد انا المصرح بهم الوحيدين اللي يقولون للك مجود
ماجد: وهذا توقيعي............ويضغط بابهامه على راحه يدها
الكل : ههههههههههههههههه
ماجد وهي تمسك رجله تلوى شوي
الشوق بجديه: يألمك مرة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد وصوته ثقل : والله شوي مادري ليش
الشوق وتناظر للروزنامه : انت عندك كسر وجبر الكسر لازم يألم مو شي بسيط
ماجد : الله يعيني على الايام الجايه
الشوق : اهلك مادرو؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : لا خلهم لين مايوصلوا ..........اخاف يصير لهم شي بالطريق
الشوق : لا انشالله ...خل عنك هالتفكير
ماجد بحنان: تخافين علي
الشوق بحسن نيه: مع انك كبرت وصرت طول وعرض بعدني اتذكر اللي كان يصيح وانا اهدي عليه
ماجد : وحضنتيني بعد
الشوق تذكر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: انا ان ماذكرت هذيك الايام .........ايش اذكر ؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : يلا أخوي تامر على شي قبل مااروح
ماجد : لا والله .............. من وين صرت اخوك
الشوق : والله اجل ويش تبي تكون
ماجد : أي شي الا اخوك
الشوق بتردد...وخوف: مثل ايش يعني.........
ماجد وكأنه مو قاصد : يعني ............اي شي .............صديق مثلا .............قريب .............ي ي يعني افهميها
الشوق فتحت عيونها وبكل سخريه الكون: لا والله قول حبيب بعد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد استحى وحس حاله حبيب صدق : يعني ...........أ أ انتي قلتيها!!!!!!!!!!!!
الشوق أتفاجأت وبجديه تقول له: ماجد انت ايش تهذر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد ببراءه : والله مااهذر انا صادق..........
الشوق بعصبيه: صادق في ايش؟؟
ماكمل كلامه ...........جاها نداء للطوارئ
وهي طالعه
الشوق وبتهديد: مجود.............التخاريف تراها مالها داعي ...........بنظرة قويه وصارمه قطعت أي امل عنده...........

بنت الخفجي
09-03-2007, 04:39 AM
الجزء التاسع

ونفس اليوم العصر جا عاشق وأبوة وعيال خالته يتطمنون عليه وماجته الشوق بعدها
ويوم الجمعه العصر الساعه 4رجعوا اهل سعود لبيتهم
ابو سعود : يلا ياعيال دخلوا الشنط داخل
أم سعود : آآآآآه ياظهري والله مشوار
سعاد : بادق على بيت خالتي عشان يرسلون لنا الخدامه
ودقت سعاد
المربيه : الوووووووووو
سعاد : اهلين مدام سوزان اخبارك.......
المربيه : الحمدلله كيفك انسة سعاد وكيف الاهل ؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: الحمدلله بخير يسلمو
المربيه : الف سلامه لاستاد ماجد والله مابيستاهل
سعاد ...خافت: ليه ايش فيه ماجد ايش صار له
المربيه ارتبكت : هاااااا لا ولشي انا ماكنت عارفه انكم مابتعرفو
سعاد اعصابها تلفت: شوزان .......ايش فيه اخوي
المربيه : لا مابو شي عمل حادث بسيط والحمدلله
سعاد بصرخه : ايييييييييييييش ؟؟؟؟؟؟؟
البيت كله جا على صياحها وهي قفلت الخط
الاب : بسم الله يابنتي ايش صار
سعاد من بين دموعها: ماجد يباااااا ماجد سوى حادث وبالمستشفى
ام سعود : قعد على الكنبه رجلينها ماشالنها
سعود: باي مستشفى
سعاد : ماااااادري
الاب : يلا ياسعود
الام : وين خذوني معاكم
الاب : مايصير
الام : حلفت غير تاخذوني معكم ولا والله لاركب تكسي
الموقف ماكان يحتمل نقاش طلعوا برا كلهم حتى الصغار وبالطريق سعود اخذ رقم المستشفى من عماد
ودخلوا كلهم
ماجد كان يستريح ولسى ماغفى الا والباب يفتح
ام سعود: ويييييييييي ياوليدي سلامتك جعله فيني ولا فيك.............
ماجد فرح بدخلتهم مرة: يوووووووة يما تراي تعبان لاتحضنيني قوة..........
سعاد تصيح : سلامتك ياخوي
ماجد : الشر مايجيك
الاب و سعود : كفاره ذنوب انشالله
ماجد : انشالله
سعاد ماتحملت وجهه اخوها المزرق وطلعت برا تصيح حدها
وهي تلف مع الممر صدمت برجال معاه بوكيه ورد
سعاد : بسم الله وصوتها مبين عليه البكى
عاشق : سلامات اختي
سعاد عرفته: عاااااشق؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق انتبه للي تكلمه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟مين سعاد
سعاد : ايه نعم
عاشق : سلامات ليش الصياح انا كل مااشوفك تصيحين
سعاد مااحتملت من ضيقتها : اخوي .........أهة أهة ....شكله يقطع القلب
عاشق : وبعدين معاك هذي كتبه رب العالمين أحد يزعل منها
سعاد : لا ................
عاشق : ليش اجل البكى والله يابنت الناس الصياح مايناسبك ..........هالرقه والنعومه مايصلح لها البكى
( عاد عاشق دايما اللي بقلبه على لسانه)
سعاد انتبهت انها تكلمه : مشكور اخوي وفامان الله
عاشق : اقول :................
سعاد : التفت : خير ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : الحزن في صوتك أزعج ساكني...................لين صار الكون من حولي حزين
غصب عني حزن صوتك هاجني...................لين خلى عاصي المعنى يلين
سعاد أنبهت في يدها : وطلعت بدون كلمه..............
عاشق يكلم روحها: بسم الله انا ايش سويت ............حشى ماني بصاحي.........
وعاشق راح لماجد لقاهم هناك هيصه اخوانه خصوصا الصغار
سعاد راحت الكافيتيريا
سعاد: هذا خرف والا انهبل ..............حلوة والله قصيد بعد............ياويلي لو دروا اخواني والله مايخلوني حيه.......بس والله انه طيب ماخلاني الا ماواساني...........وكلامه صادق من قلبه حتى قبل لايفكر.............
وظلت هناك لين ماروحو


ويوم السبت

في بيت ابو عهود الساعه 8 المغرب
الام : يابنتي حضري حالك انشالله بنزور ام سعود
عهود : يمااااااا انا عندي مذاكرة الامتحانات جت
الام : خلاص يابنتي براحتك انا بكره انشالله بازورهم
يوم السبت العصر ام عهود تكلم ام سعود
ام عهود : الووووووووو
ام سعود : هلا والله
ام عهود : كيفك يام سعود انشالله بخير
ام سعود : الخير بوجهك الحمدلله بخير ونعمه
ام عهود : اقول ام سعود اذا ماعندك مشاغل بامرك بعد صلاه المغرب
ام سعود : هذي والله الساعه المباركه
ام عهود : صار انشالله الساعه سبع
ام سعود : حياكي الله والله يام عهود البيت بيتك باي وقت
ام عهود : ارخصي لي الحين الدوام جا ( دوام العياده)
ام سعود : مرخوصه اختي
وتقفل منها وتناظر لسعود
الام : اقول يمااااا سعود بغيتك بسالقه
سعود : آآآآآمري يما ااااااااا
الام : مايامر عليك ظالم ابيك تطلع من البيت المغرب
سعود : عشان خالتي ام عهود
الام : زين يعني عرفت
سعود: خلاص يمااااااا صار انشالله
الام : انا باروح اجهز القهزه ياولدي
سعود : مسموحه يماااااا
سعود اخذ جواله يتصل في عماد
عناد : الوووووووووو
سعود : هلا والله بالحبيب
عماد : هلا والله سعود كيف حالك انشالله بخير
سعود : بخير وعافيه يالطيب
عماد : سعوووووووووود عندك شي ...........صوتك يقول بتقول شي؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود : ياعمري ع اللي فاهمني
عماد : امر والله وتدلل خير بغيت فلوس
سعود : لا والله يالطيب اخبرك ماتقصر .......ابيك تمرني البيت نطلع الاستراحه وبعدين نمر ماجد
عماد : ليش الاهل مو رايحين
سعود : لا والله بيجيهم اهل بو عهود ومايقدرو يروحوا
عماد : غريبه ليش بيروحوا جيرانا لكم ؟؟؟؟؟؟؟
زياد من سمع جيرانا انتبه لحوار اخوة
سعود : يمكن بيتحمدون لنا بسلامه اخونا
عماد : جايز خلاص ساعه وأمرك
سعود وناخذ عاشق معانا رهيب هالولد
عماد : صار
وقفل الخط وزياد يناظر
زياد : من معاك على الخط.؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : هذا سعود
زياد : خير ايش يبغي؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : لا ولاشي يبغاني امرة
زياد : ليش ماراح يزورون اخوة؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : لا اهله بيزورهم جيرانا بو عهود وماراح يروحن الحريم
زياد ........مو مصدق : معقوله
عماد : معقوله ايش
زياد انتبه انه يخربط : لا ولا شي.............
زياد بخاطره: هذي فرصتي يعني اني ازورهم بها الوقت
وطلع وراح عند بيت عمته من بعيد وقعد ينتظر لين ماشاف سياره ابو عهود وبعد دقايق دخل مو داري ان الام لحالها
زياد يدق الجرس: .....................
محمد: نعم مين على الباب
زياد : افتح انا زياد
محمد .......فتح الباب: هلا زياد بغيت شي ابوي محمد وسعود برا
زياد : حبيبي محمد فيه احد عندكم
محمد: عندنا ناس..............
زياد : أيش كثر ....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد: حرمه وحده................
زياد مستغرب: حرمه وبنت صح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد: لا حرمه وحده حلووووووة مرة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : مامعاها بنت اسمها عهود؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد : لا مامعاها احد................
زياد والخيبه باينه على ملامحه : خلاص مع السلامه
محمد: مع السلامه
ام سعود برجعه محمد
أم سعود: محمد من اللي كان على الباب؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد : يما هذا زياد ...................
ام سعود : زياد ايش يبغى؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد مافكر على طول تكلم: يما يسأل من جاكم اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود : ليش ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد : مادري يسأل عن بنت............ايش اسمها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ايوا عهود...........
هنا الكل انصدم ام سعود وسعاد والاكبر على وجه ام عهود اللي اتفشلت من الخاطر
أم سعود : عيب هالكلام محمد مايصير تقوله
ام عهود فخاطرها : هذا ليش يسأل عن عهود لايكون بينهم شي وتضايقت من الخاطر ايش بيقولون عني العرب الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود تحاول تصلح الموقف: الله يسلمك هذا ولدي سعود دق عليهم وخبرهم ولا هم من وين بيدرون ........لاكنها عارفه الموضوع ماينتجبر..............
جلست عندهم عشر دقايق وروحت وهي متكدرة
أم سعود متضايقه من الخاطر وتدق على زياد
زياد: هلا والله عمتي اشلونك............
العمه: الله لايسلمك مسود الوجهه.........
زياد ......منصدم: أفاااااااااا ليش عمتي.........
العمه: هاللي خلاك تجي وتسأل عن بنات الناس وشوووووووو هااااااااا
زياد ارتبك وبدا يتوتر : ليييييييش عمتي ايش صار؟؟؟؟؟؟؟
العمه : ماصار شي حبيبي بس الولد جا ونكت كل اللي بمخباه عند امها..........
زياد مسك قلبه : لا والله عمتي صدق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
العمه : الله يستر عليها الحين ............وتذكرت فجأه .........الا صحيح تعال ويش بينك وبينها.........
زياد : بيني وبين من ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
العمه : عهود؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد خاف على البنت زود: عمتي ..........وربي .............ومن خلق هالكون ياعمتي لو صباح الخير ماقالت لي والله انها بنت ناس واجاويد انا اللي معجب فيها من زمان وودي ليمن اتخرج اخطبها.........
العمه ارتاحت: يعني ولا عمرك كلمتها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : وربي لا ............عن يميني مرة وصلتهم البيت وقالت لي مشكور والله بهمس ولا زادت عن هالكلمه شي وربي عمتي.......
العمه : مسكينه امها الحين ايش تسوي فيها
زياد : الحقيها عمتي .............عشان خاطري مظلومه.........

بنت الخفجي
09-03-2007, 04:49 AM
الجزء العاشر

أم عهود وصلت البيت متضايقه من الخاطر ودخلت لقت عهود تكتب واجباتها في الصاله
الام : السلام عليكم
عهود: وعليكم السلام يمااااااااا الحمدلله جيتي
الام : ليش بنتي..............
عهود : في فقره في الفيزياء مو عارفتها
الام خليها شوي........
عهود تطالع المها باستغراب : ليش يمااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام : باسولف معك شوي................
عهود خافت : عسى ماشر يماااااااااااا
الام: الشر مايجيك حبيبتي..............تعرفين جارنا ابو عماد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود قلبها بدا يدق: ايه ايش فيهم صار لهم شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام تضايقت: لا ولا شي .............بس
عهود انتهت من الخوف : بس ايش يمااااااااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام : تعرفين زياد ولدهم مو عاجبتني تصرفاته...............
عهود تطالع امها .......لايكون فضح حاله: ليه يما علامها تصرفاته؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام : كل مااطلع القاه واقف برا واحيانا يمر بيتنا ويطالع وهو ماشي ................وتناظر عهود : قد كلمك قبل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود.انصدمت من اتهام امها لها: لا والله يماااااااا ابد ماقد حاول يكلمني وتعرفيني حتى لو حاول مارد عليه معقوله يمااااااا تشكين فيني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام : انا لو كنت اشك فيك كان لي تصرف ثاني بس حبيت اوضح لك اني ملاحظه تصرفاته الغريبه وبس........
عهود نزلت راسها وسكتت..........
الام حبت تغير الموضوع: ايش المساءله اللي مو عارفتها ...........
وورت عهود امها المساءله وساعدتها والا جوالها يدق
ام عهود : الوووووووووووو
ام سعود : السلام عليكم
ام عهود : وعليكم السلام والرحمه هلا والله بام سعود
ام سعود : كيف حالك ام عهود وايش اخبارك
ام عهود : الله يسلمك غاليتي.........
وصاد صمت حاولت ام سعود تفتح معاها الموضوع
ام سعود بتردد : اقول ام عهود
ام عهود : ماعليك يام سعود حصل خير وانا تكلمت مع بنتي وهي شرحت لي الموضوع
ام سعود : بس والله الولد ماقصده شي
ام عهود : ياحبيبتي لا تحرجين نفسك انا واثقه من بنتي اولا واخيرا وماعليه الولد مصيره بيعقل.........
ام سعود ........احترمت صراحتها: الله يجزيك خير ريحتيني من كلام كثير........
ام عهود : بابتسامه لا ولايهمك يالغاليه ومايصير غير الخير انشالله....
ام سعود : فمان الله يالحبيبه......
ام عهود : في حفظ الرحمن.......
وقفلت ام سعود وكبرت في عينها ام عهود زود وزود


وبعد اسبوعين

يوم الاحد في بيت ابو سعود الساعه 4 ونص العصر

سعاد : يلا يما تأخرنا......
الام : خلاص يابنتي الحين اجهز.....
سعاد : انا سابقتك على السياره.....
الام : وانا وراك ........
وراحو ركبوا السياره ووصلهم سعود ونزلت ام سعود وسعاد وسعود راح يركن السياره
ام سعود: شوفي سعاد انا هالاصانصير ماراح اركبه........
سعاد :ليش يمااااااااا........
ام سعود : يدوخني اللي في الفنادق احسن منه.......
سعاد : براحتك يما انا باطلع به........
الام : خلاص
في غرفه ماجد كان هشام زاير ماجد وقاعد عنده
ماجد : اقول ابو الهش ماعليه اتعبك شوي
ماجد كان طول عمره ساكن بجده من سنتين جا يدرس هنا عشان كذا لغته جداويه بحته وهو دمو خفيف مره
هشام : لا .............يابويا دا أنته تعبك راحه.
ماجد : ياخوي تكفى ساندني باروح دورة المياه........
هشام : يهو علينا ....قولنا لك تعبنا لكن مش زي كدا يابويا داانا حزعل داحينه......ههههههههههههههههه............داان تا ماطلبت شي
وقام يسانده ليمن دخل الحمام وهو قعد ع الكرسي وكان مقابل الممر اللي يودي للباب
سعاد دخلت الغرفه ونزلت نقابها وهي تنادي مجود........مجود
هشام ارتبك مايدري ايش يسوي وهي بانت بعد الممر من الباب للسرير
وللحظات هي تناظر وهو يناظر مصدومين وبلحظه رجعت هي لورا الممر وغطت حالها وطلعت وهي مرتبكه وهشام : ماشالله على اختك ياماجد دي هيه احلى منك بكتير ............استغفر الله انا بعد أيش اللي أحكيه؟؟
وطلع ماجد وقام يسانده ماجد وهو منصدم
ماجد : اقول هشام كأني سمعت صوت اختي.
هشام عنده الامر عادي لانه ساكن في جده اللي هيه عندهم عادي هالامور: أيو هيه دخلت ولقت في حد عندك سيبتك وخرجت.(يعني ماانحرج من الرد ههههههههههه)
ماجد : طيب واقف حضرتك ليش............
هشام مااستوعب!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
ماجد : لاحول اقولك اتفضل ماقصرت بس اهلي بيزوروني
هشام : والله انك صادق...........تشوف صاحبك ازايوة غبي........ماتشوف شر ياحبيبي .........وأعتذرلي من أختك ..........
ماجد عقد حجاجه :لييييييييييييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام : لا يابويا .......ماتناظر لي النظره دي.........دحينه افر لك كشتك.........أنا اقول اكيد خافت من كشت صاحبك.........ده هي الحكايه ؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد بضحكه: ايوالله مسكينه اوخيتي حساسه وماتحمل اشكالك
هشام بخاطره : يابويااااااااااااا ..............انا اذوب بالحساسين دولا.........
لاوالله اللي ضعت ياهشام............
وطلع هشام وصادف سعود وسلم عليه وبطرف عينه شاف سعاد اللي ضايعه من الفشيله
ودخلوا داخل
أم سعود: ها وشلونك ياولدي اليوم عساك أشوا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : الحمدلله يما بخير وعافيه لكن مادري متى بيفكون هالجبس عني............
سعود : لا والله مطول وانت تحتريه
ماجد :يعني اشلون اقطن هنا(يعني اقعد ليمن اعفن هنا هههههههههه)
الام : يمكن ياوليدي
ماجد+الام+سعود:هههههههههههههههههههههههه
ماجد لاحظ هدوء سعاد
ماجد: سعوده ..............حبيبتي ...........أحد ضايقك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد انخرعت: لا مافي شي اخوي
سعود : انا بروح الكافيتيريا بغيت اجيب لك شي
ماجد: لو سمحت 2 بايسون
سعود : انشالله................وانتو بغيتو شي
الام +سعاد : لا سلامتك
ونزل سعود
ماجد : اقول سعاد ...........بعض الناس يعتذرون منك .........يقولون كشتهم خرعتك
سعاد افتشلت وحطت عيونها بالارض
الام : لا ياوليدي ماصار غير الخير وهو بعد كثر الله خيره جا يزورك
ماجد : وانتي الصادقه يما ابو الهش مااحلى منه احد
وتحت في الكافيتيريا سعود أخذ قهوة وقعد يشربها ولمى خلص اخذ 4 بايسون حق ماجد
الشوق: لو سمحت اخوي ممنوع المشروبات الغازيه
سعود : عفوا اختي اخوي بغى يشربهن
الشوق: اخوك مريض ولا زائر
سعود : لا مريض
الشوق :عفوا اجل ممنوع اسمح لي
سعود : خلاص امر انشالله
الشوق : شكرا لتفهمك...........في خاطرها أنا وين شفته ياترى؟؟؟؟؟؟؟؟؟
طلع سعود خالي الوفاض
سعود: اعذرني حبيبي الممرضه منعتني
ماجد : لا احلف
سعود: وربي ايش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : ياربي متى باطلع من هنا وافتك...........
سعاد : عن اذنكم شوي
الام: وين رايحه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : باسلم على الشوق وارجع
ماجد من سمع طرياها : ياروحي يااختي قولي لها تمر من اول يوم مامرت علي
سعاد : وايش تبي فيها هذا مكان شغل ياخوي
ماجد : ربع ساعه مو مقصره في عمرها
سعاد : انشالله اخبرها
وطلعت سعاد
ماجد : آآآآآآآآآآآآة ياليلي الطويل
الام : بسم الله عليك ياوليدي علامك؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : مافي غيري قلبي التعبان يمااااااااااا
الام: وبعدين ياماجد ماتخلي سوالفك
ماجد في خاطرة :ياااااااااااارب انها تكون سوالف وربي خايف ومرعوب
سعود: ماجد..............مجود...............مــــــــــــ ــاجد
ماجد: هلا خير ..............ايش صار
الام+سعود: ههههههههههههههههههههههههه
سعود : شكلك ياخوي اصبت بالداء العضال (الحب)
ماجد : ياويل عمري انا من الجرح اللي موحاس فيني
الام : بسك عاااااااد لو سمعك ابوك كان ذبحك
ماجد : ياااااااااارب صبرني
سعود طالع اخوة بحسره ...............مسكين اخوي
وتحت سعاد وهي تدور على الشوق شافت هشام اللي للحين في الكافيتيريا وارتبكت
شافتها الشوق
من بعيد : سعااااااااااد
سعاد أنتبهت : هلا والله الشوق وينك
الشوق وهي تسلم عليها : والله مشاغل لين قمه راسي
سعاد : عاااااااااااااد واعليه اخوي من درا اني بانزل لك قال اتكرمي عليه ولو بنظرة
الشوق سكتت ماحبت تقول لاخته علي سواها انشالله قريب لمى افضى
سعاد : اليوم اذا مازرتيه بازعل
الشوق : خلاص نروح مع بعض (الشوق قاصده عشان ماتخلي له مجال يشطح بالكلام معها)
وطلعوا مع بعض وعيون هشام مافارقتهم ................لا ياهشام انت رحت فيها!!!!!!!!!!!!
ووصلو فوق :
الشوق +سعاد : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
الشوق انبهت لسعود : وانا اقول وين شفتك اثاريك اخو ماجد
سعود انتبه وماطالع لانه يستحي ............انتي اللي قلتي لي ممنوع البايسون
ماجد ناظر : لاوالله بعد تحرميني من مشروبي المفضل
الشوق ردت: لو فيه فايده كان احنا جبناه لك
الام : وهي الصادقه بنتي
الشوق: وكيف صحتك الحين انشالله بخير
ماجد : لااااااااااااااااا مو كويس احس ضغطي مرتفع
الشوق : الحين افحصه لك
وركبت الجهاز تقيص الضغط وعيون ماجد حرقتها حرق وخلصت
الشوق : لا محتاج خافض ضغط
ماجد قلق: صدق
الشوق : لاتخاف حقنه بسيطه في العضل
ماجد شهق: ابره......................
الشوق بضحكه : ليييييييييش تخاف الابر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل : ههههههههههههههههههه
سعود : ويموت من الرعبه...............
الشوق الحين باروح اجيبها............
الام : واحنا بعد رايحين : توصي على شي وليدي
ماجد : سلامتك يما ودعاكي لي
الام : الله يشفيك ياوليدي من كل مرض صابك وتزيد بالدعوه بقوة وتنظف عقلك
سعاد +سعود: هههههههههههههههههههه
ونزلوا تحت والشوق راحت ولا ردت ويوم جا الليل تأكد ماجد انها ضحكت عليه وغرضها تهرب منه
ماجد : وين بتروحين .................ويناظر لقلبه بحقد .وانت ياقلبي ماطحت الا على هالقاسيه اللي ماتعرف الرحمه..........آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآههههههه هه وكانت تنهيده من كل قلبه

ويوم الاثنين الساعه 8 الصبح

كان الفحص الدوري للمرضى على د. عبدالله
عبدالله وهو داخل على ماجد
د. عبدالله : هااااااا كيف صحتك ماجد انشالله كويسه
ماجد وهو يتعدل بالجلسه: الحمدلله دكتور بخير وعافيه
د. عبدالله يحاول يفتح معاه حوار: انت تقرب للممرضه الشوق
ماجد : أي نعم دكتور قرابه من بعيد يعني...............
د. عبدالله : كيف يعني................
ماجد استغرب سؤال الدكتور لكن رد:ولد خالي يصير ولد خالتها !!!!!!!!!!!!!!!!
د. عبدالله يعني تعرفها زين زتعرف اهلها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد استغرب : لييييييييش دكتور؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د. عبدالله : كنت حاب اتعرف على والدها أكثر...........
ماجد انخرع من قلبه: ومنشان ايش تريد تعرفها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د. عبدالله يكلمه لانه من عايلتها : مااااادري لعل الله يكتب في الايام القادمه أمرا ما؟؟؟؟؟؟؟ وماعلق وقال صحتك تمام وانشالله اذا حبيت تمشي على العكاز تقدر
ماجد : ولا لاحظ كلام الدكتور تااااه في دوامه ...............الحين هي ماتكلمن من الخاطر عشان هالدكتور
يعني انتي يالشوق قلبك معاااااااااااه............. وانا اقول مافي وجه مقارنه بين العبد لله وهالشخصيه الجذابه والمرموقه...............ياحسرتي عليك ياقلبي كانك بتعذب فالايام القادمه.............يامصبر يارب العالمين
واتجمعت عليه حسرات الدنيا كلها..............
وتم اليوم وماجد متضايق من قلبه وراح عنه جو المرح اللي كان عايشه ويوم الثلاثاء الصبح الساعه 11 حصه تكلم الشوق
حصه: حبيبتي الشوق لاخليتك
الشوق : آمري بس حبيبتي
حصه: ولدي الصغير مسخن وباروح اخذه من عند امي اوديه مستوصفنا ...........اذا تقدرين تكونين مكاني الساعتين الجايات...؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : أفاااااااا عليك يااختي تامري بس ............حبيبتي الناس للناس والكل بالله
حصه : تسلمين عمري ولا خليتك...........
الشوق : بس الله لايهينك الروزنامه عشان اعرف اشتغل
حصه تمدها لها: تسلمين حبيبتي وارده لك بالافراح.............
وراحت حصه والشوق خذت الروزنامه كانت مسويه الفحوص اليوميه لاكثر من عشر مرضى لكن باقي 17 مريض ومنهم ............ماجد
الشوق : آآآآآآآآآآه انا مأنتبهت للنقطه هذي...........(ماجد كان مو في مجال عمل الشوق بتاتا وهذي المرة بتظطر انها تروح له)
الشوق وهي داخله خذت نفس (هي مو ماتحبه لكن ماتبغاه يتعلق بحبال الوهم لانه بعده صغير وتفكيره لها كحبيبه غلط)
الشوق : السلام عليكم............
ماجد ناظرها ببرود وطالع تحت: وعليكم
الشوق أتفاجأت من رده فعله: كيف صحتك ماجد اليوم انشالله احسن.............
ماجد : الحمدلله (بكل برود)
الشوق مستغربه منه وهي تقيس الضغط: اقول ماجد انشالله مايألمك شي؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد بأقتضاب: لا
الشوق فتحت الدرج تطلع دواه: عساك مازعلت من هذاك اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد مو متذكر :ايا يوم؟؟؟؟؟؟؟؟
يالشوق : يوم الابره المزيفه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد ارتسمت عليه طيف ابتسامه : لا مازعلت.................
الشوق عطته الدوا وخلصت: تأمر على شي قبل مااطلع؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : لا (تصرفه كان باهت لاخر حد)
الشوق طلعت وهي عند الباب ناظرت: ماجد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد ناظرها بدون مايقول شي
الشوق : حد زعلك .............انت زعلان مني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد حز بقلبه بس ناظر تحت ومارد
الشوق : مجود (وهنا هو ارتبك)أنا زعلتك بشي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : لا مازعلتيني..............
الشوق التفت بكامل جسمها يمه: اجل ايش اللي مضايقك؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: حاجات خاصه..................
الشوق انصدمت من كلمته وطلعت وهي تقول : أنا اسفه................

!(Nouf)!
10-03-2007, 03:41 PM
تسلمين حبيبتي ...

الله يعطيك العافية على التكمله الحلوة ....

وانا معاك ان شاء الله لاخر جزء ^_^

بنت الخفجي
11-03-2007, 03:26 AM
الجزء الحادي عشر

ويوم الاربعاء العصر راح ابو عاشق وام عاشق وعاشق يزورون ماجد وتمت الجوهرة بروحها
الجوهرة وهي تطالع التلفزيون جتها رساله
عماد: تراي مار بيتكم الحين حاولي تسلمي علي
الجوهرة قالت : امبييييييييييييه الحين شلون يجي هذا البيت محد
الجوهرة: لا لاتجي الحين
عماد: ليييييييييش ؟؟؟؟؟؟؟؟؟صار شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة: لا سلامتك البيت محد......................
عماد: وين عاشق والوالده؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة : راحو يزورو ماجد
عماد: مافي زايركم زايركم لي اسبوعين ماسلمت وانتي ولا حتى الوووووو تقولين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وربي ازعل
الجوهرة تفر التلفون: شهالبلشه ياربي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وشوي كانت جالسه ودق الجرس وطلعت الجوهرة عند الباب
الجوهرة: مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: حبيب القلب ...................
الجوهرة ماقدر افتح البيت محد.......................
عماد : واهون عليك بالشمس وبعدين انتي مو بروحك الخدامه موجوده..............
الجوهرة: الخدامه بعد محد ارسلناها بيت عمي عندهم الليله عزيمه.............
عماد بخبث : يعني البيت فاااااااااضي أهااااااااااااااااااااا
الجوهرة : أهااااااااااااا وشو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : يوووووووووووهووووووووووووو يعني اقعد بالشمس والله تنقعت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة والله صعبه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: وربي ان مافتحتي الباب لاطب من فوق السور تراي حلفت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة خايفه : حرام عليك ياعماد بتذبحني...............
عماد : بحنان: حرام عليك يالجوهرة الناس بدت تنتبه..............
الجوهرة فتحت الباب شوي ودخل عماد
عماد : السلام على الغلا كله اللي موراضي يزعلني
الجوهرة وهي تتطالع الارض : وعليكم السلام ها سلمت يلا روح..............
عماد: يعني اهون حتى تفضل مافي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة فتحت عيونها : تفضل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وين والبيت محد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد ضحك من الخاطر : هههههههههههههه هالكراسي تراه تنفع (في الحديقه طاوله وكراسي خشب على الزريعه)
الجوهرة : بالحديقه اتفضل وحياك...........
عماد راح وقعد وهي واقفه..........
عماد : وراك وقفتي ليش ماتقعدين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة بتردد جلست.............
عماد : الله على هالجو الجميل صدق حلو
الجوهرة فعلا: جو حلو
عماد وهو يطالع لها لانها قاعده قباله: اقول حبي مابتشربين حبيبك شي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة : هاااااا ......إيي ..........وتمت تفكر( لو دخلت داخل يمكن يلحقني............لا الجوهرة شو هالتفكير ...........ياربي ايش هالمشكله)
عماد لاحظ خوفها: وبجد : الجوهرة صح انا احبك واعزك حيل لكن ولمعت عيونه مستحيل اخون نفسي واهلي واهلك ابدا وكلها (بابتسامه خبيثه)ثلاث شهور وبتكونين ببيتي يعني ماله داعي الغباء الحين.....
الجوهرة ارتاحت من الخاطر وقامت
عماد يكلمها: طيب ماسألتيني ايش اشرب؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة بضحكه : اعرفك هالوقت تحب عصير البرتقال وفريش بعد
عماد متفاجئ وضحك: بعد عمري اللي يهتمون فيني والله
الجوهرة استحت ودخلت.........دقايق وجابت كوبين عصير
عماد : ها ياعمري كيف الكليه معك............
الجوهره : الحمدلله ماشي الحال وأنت؟؟؟؟؟؟؟
عماد: انا مابقى لي الا الابحاث ومشروع التخرج والباقي الحمدلله كويس
الجوهرة: يعني ماشالله حولك اتريحت انا اللي بقى الهم علي...........
عماد بتلقائيه حط يده ع يدها : لاتخافين حبيبتي أي شي صعب عليكي باساعدك فيه...........
الجوهرة استحت وسحبت يدها : انشالله كل شي يكون سهل.........
عماد لاحظ وانحرج: اقول عمري ...........تتابعين المباريات؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة فتحت عيونها : ليييييييييش ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: لان اليوم مباره النصر والهلال وباروح لها انشالله.........
الجوهرة استانست : والله..............يعني بتشوف ياسر القحطاني (وانصدمت من الكلمه اللي قالتها)
عماد ضغط على اعصابه: ايوا انشالله باشوفه لييييييييش معجبه فيه؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة حبت تصلح موقفها : لا لكن صديقاتي كل يسولفون عنه...........
عماد : ايه ............صح .......صديقاتك.........
الجوهره : اقول انت أي فريق تشجع؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : انتي قولي وانا بعدك اخاف تجامليني...........
الجوهرة : انا من وانا صغيره اشجع الهلال...........
عماد: والله .......................
الجوهرة : وربي وانت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : بتكون ميولنا بعيده عن بعض شوي انا النصر!!!!!!!!!!!!!!!!1
الجوهرة : انشالله مانختلف ..................
وهنا دق جوالها والمتصل عاشق
عاشق : الووووووووووووو
الجوهرة : هلا عاشق كيف ماجد
عاشق : الحمدلله بخير اقول بغيتي شي من المول احنا مروحين ومارين عليه.....
الجوهرة : لا سلامتك متى بتوصلوا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : نص ساعه بالكثير ورادين انشالله.............
الجوهرة : يلا مع السلامه
وتناظر لعماد : سمعت ايش قال...........
عماد بلا مباله: طيب وايش صار ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة: الله يخليك روح لاتسوي لي مشكله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: ياحبيبتي انا زوجك عاااااااااادي..........
الجوهرة وهي قايمه: الله يخليك روح..............
عماد وعقد ايديه على صدره : مابي..........
الجوهرة : دخيلك عماد تكفى روووووووووووح
عماد : لاتقولين تكفى والله لاروح منشان خاطر عيونك...........
الجوهرة استحت من الخاطر: تسلم ماقصرت
وطلع وهو مو هاين عليه يخليها
وهي تمت واقفه شوي بعدين جلست بدخله اهلها
الم عاشق :السلام عليك
الجوهره: وعليكم السلام والرحمه كيف ماجد يماااااااا
الام: بخير وعافيه
عاشق : بس انا ملاحظه مو طبيعي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة: كيف؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : هادي ومو عوايده الاول كله ينكت ويضحك اليوم ساكت والضحكه بالزور تطلع.........
الام وهي تناظر انتبهت انه في كاستين عصير وسكتت
ولمى دخل عاشق الام تطالع الجوهرة:
الام: حبيبتي من كان هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة قلبها وقف: هااااااااااااا محد............
الام: عيوني انتي كنتي تشربين كاسين عصير ومو مكماتهم بعد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة طاح بيدها: لا يماااااا كاااااااان في............
الام: وليش خفتي لاتقولين لي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة : استحيت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام وقعدت: يابنتي باقولك كلام وماراح اعيده البنت يوم تملك على رجال محد يقول صارت زوجته وحلاله لا يعتبرونها مخطوبه بس...........وحتى لو تودد لها ولا تجرأ معاها على شي ..............بيكون بنظر الغير غلط ومو صح ولا سمح الله ولاقدر الله تطلقت البنت قبل الزواج او حتى مات خطيبها
الجوهرة بشهقه : بعيد الشر
الام تكمل: بعيد الشر ...........تكون البنت تورطت بغلط كبير مايعالجه الزمن ابد واللي بيخطبها بعدين ماراح يشفع لها انها كانت مالكه على رجال او حتى مابقى على عرسهم الا يوم..............فهمتي يابنتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة : بس والله يايما ماصار شي
الام: انا عشان ماابغى يصير شي ...............حبيبتي ان ماحافظتي على نفسك محد من الدنيا كلها بيحافظ عليكي
الجوهرة تناظر لامها بحب: الله يخليكي لي يايمااااااا ولا يحرمني منك ابد ..............وربي ماادري من دونك ايش كان بيصير لي............وقامت وحضنت امها
عاشق : الله الله ................عندنا امي الحبيبه هااااااااا ...........وجا حب على راس امه

وفي الليل زياد وشاكر راحوا للمباره مع بعض وعماد مع اصدقائه لان عماد نصراوي وزياد هلالي
كانت المباراه حاميه كثير الشوط الاول كان تعادل صفر صفر .............وبين الشوطين شاكر راح يجيب خفايف
زياد :يعطيك العافيه حباب...........
شاكر : الله يعافيك............تشوف كيف ضيع الحكم علينا ضربه الجزاء ............
زياد و:والله............قال ايش تسلل................
شاكر: بس والله الدفاع حقنا ماقصروا ............شفت ضربه اللاعب ..........والله قلبي وقف بغى يكون قول.......
زياد : وانا ماقدرت اتنفس.............
وهنا بدا الشوط الثاني وكلهم قعدوا منتبهين............
وبعد ربع ساعه طويله سجل الهلال هدف
الجزء الهلالي صريخ ونطيط وشاكر حضن زياد لين نفسه انقطع.............بينما عماد مبوز على الاخر هو واصحابه..............وبعد ثلاث دقايق ...........سجلوا الهلايين ثاني قول............عاد ماتشوف المكان من البلونات والزيانات وكان فيه العاب ناره بعد..........يعني جو حماسي على الاخر........وانتهت المباراه لصالح الهلال 2 صفر(للمعلوميه انا لاهلاليه ولانصراويه يعني لحد يزعل)
وطبعا الهلال ماروح (المشجعين)صارت زفات وازعاجات لاخر حد...........والشرطه صارت على الشوراع وتنظم السير فكانوا فعلا ليله صعبه للشرطه ...............والنصر كانت خيبه الامل عليهم ..........
طبعا الجوهره ماهان عليها حبيبها اتصلت فيه
الجوهره: الوووووووووو
عماد: الو ........هلا الجوهره..........
الجوهره: كيف حالك انشالله بخير..........
عماد : وبضيق ........الحمدلله بخير ............انت شعلومك...........غريب هالاتصال..........
الجوهره.:عرفت انك متضايق ماهان علي حبيت اواسيك..........واقولك هارد لك.........
عماد: مشكوره .............تبغى شي بانام...........
الجوهره: مع السلامه ودير بالك على حالك............
عماد: مشكوره...........
وظلت تفكر شوي بعدين ارسلت لها مسج:
المحبه في القلوب الاحبك انت لا.............انت حبك في حياتي اغلى من كل الغلا
وهذي اول مره ترسل له بدون مايكون هو مرسل اول
عماد فتح الرساله وابتسم: والله انك رايقه يالجوهره
ورد لها :لاجيت اباصارحه بالود ..........حاول يغير لي الموضوع...........ماهو مجافاه ولا هو صد...........يخاف يجي للغرام فروع...........
الجوهره ابتسمت وهي تقراه ........أن ماجننتك الليله .........ماكون الجوهره.........
وارسلت:أقاسي الهم والحرمان.......تكالبوا كلهم ضدي.........مثل السفينه بلا ربان..........تصارع المد والجزري
زياد تكدر من هالرساله ............ايش فيها حزينه اني ماحاكيتها.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ورد:لا ياحياتي لاتهونين..........انا اللي في الغلا مافي سواي............قولي احبك وبتشوفين............حياتي كيف بانساها.............
الجوهره: يامودع القلب لك مشتاق..........القلب زايد به النوحي...........العمر عمري وانا مشتاق..........مشتاق تضمكم روحي.......
عماد من قرا هالكلمات ذاب كانت الساعه 11فالليل ..........طلع من البيت وركب السياره..........اتصل على عاشق وهو في وكان عاشق نصرواي وقاله باجي اسهر عندكم.........قاله حياك

الجوهره يوم مارد على رسالتها تكدرت وراحت على الكمبيوتر شوي والباب يدق
الجوهره: اتفضل............
عاشق : مانمتي لسى............
الجوهره :نص ساعه ونايمه............
عاشق : الله لايهينك قبل ماتنامين ...........جهزي لنا عشى............
الجوهره تكدرت لانها ماله خلق على العشى: لا والله .............مين قليل الذوق اللي مايعرف يجي غير الحين؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق ابتسم بخبث: من ناحيه قليل ذوق ............فهو قليل ذوق وغبي بعد..........
الجوهره استغربت اخوها يشتم صاحبه: لا والله.............دامه كذا ليش عزمته؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : والله انا ماعزمته ..........هو رمى حاله علي ..........والله اعلم من عزمه؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره ارتبكت: صحيح عاد من بيجيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : خطيب بعض الاوادم...........
الجوهره ارتبكت وصارت حالته حاله وهي تقوم بدون ماتكلم.........
عاشق : على وين ..........هاااااااااااا
الجوهره: باجهز عشى لكم.................
عاشق : والله............النشاط هب مره وحده..............لا حبيبتي جهزي شاي بس حتى قهوه لا.........
الجوهره :ليييييييش ............عيب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق يقلدها: ليييييييش............عيب..........الرجال قال بيجيب معاه عشى ..........وهو مايشرب قهوه..........
الجوهره راحت وهي ساكته..........
جا عماد وجلس مع عاشق يتعشون وهم يسولفوا
عماد : اقول عاشق ......
عاشق : هلا.........
عماد : شفت المباره اليوم كانت حلوة............بس مافي اقوال.........
عاشق : لاتذكرني ياخوك متكدر انا للحين.........
عماد: وانا ماني طايق اشوف زياد..........الحين ويقلد اسلوب زياد..........فزنا عليكم............عطوكم كرت احمر..........مادخلتوا الهدف الدقيقه كذا............يعني حدي......
وهنا سمعوا صوت الزفع على فوز الهلال تمر من قدام بيتم
عاشق بنرفزه: والله ...........وبعدين مع هالزفات.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: ليه مايحددون شارعين ولا ثلاثه تمر فيها هالزفات .............كذا يزعجون العالم النايمه والمرضانه.........وبعد يسوون حوادث والحاقدين يتضاربون معاهم..........
عاشق بنفس العصبيه : وانت الصادق.............يعني ويش الفايده لو علق نصراوي معصب معاهم ..........يايذبحوه ........يايذبح احد منهم.........
عماد: واحيانا اشوف ناس بعاهات بسبب هالتشيع القوي(جقيقه)
عماد: كثر الله خيركم
عاشق : صحه وعافيه............المفروض انا اقول كثر الله خيرك...
عماد يارجال عادي............وراح يغسل .........ويوم رجع لقى عاشق شايل الاكل........فقد يرتب الطاوله الصغيره ويوم خلص ورفع راسه ولا الجوهره واقفه ومستنده على الباب وتبتسم
عماد : يعني مافي السلام الاخبار واقفه تتفرجي على؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره : استانست يوم شفتك ترتب............معناها بتساعدني بكره انشالله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : ههههههههههههههه.................تشرهي عليها...............
الجوهره : لا والله.............وليش الحين بالله اشره...........مو زوجي ولازم يساعدني...........
عماد حب يغير الموجه: طيب ساعدي زوجك هالحين..........
الجوهره مهي فاهمه : ليه عندك حاجه تحتاج مساعده؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : ايه..............اول جاوبيني.........ليش اتصلتي علي وارسلتي لي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره : لاني عرفت انك زعلان ............وماهنت علي
عماد : وانا يوم قريت هالكلام اللي يجنن(يقولها وهو يوقف )ماقدرت قلت غير اجي اشوفها تقول لي هالكلا م(وفتح جواله على اخر رساله)اقريها لي.........
الجوهره تناظر له بحيا : مقدر..............
عماد : طيب شفتي انك مو راضيه تساعدين............
الجوهره : خلاص مابي اساعدك...........
وجت بتطلع ومسكها عماد من يدها........:وين رايحه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره تطالع له وهو مبتسم : فك ايدي باروح...............
عماد بخبث : والله ماتعنيت هالمشوار عشان اخليكي تروحي............وسحبها لين جلست على الكنبه وهو قعد جنبها .........
الجوهره : الله يخليك فك يدي..............يشوفك عاشق الحين بيسوي سالفه...........
اخذ يده الثانيه وحطها علي يد الجوهره اللي عنده...............اللي عنده شي لي............يجي يحاسبني.......
الجوهره راحت من الحيا خلص : بصوت كله رجاء : ارجوك اطلق يدي.............
عماد ظل ماسك يدها وبقوة واحيان يشد واحيان يرخي كانه يصارع نفسه وبعدها ترك يدها واخذ شماغه وعقاله وطلع برا...................وهي ظلت شوي تاخذ نفس مو مصدقه اللي صار تو ............وطلعت فوق..........عماد ظل واقف عن السياره وهو يتنفس بسرعه وحاس جسمه مولع نار وقال : الله ستر............لوبقيت شوي..........كان باسوي شي اندم عليه طول عمري............
الجوهره كانت تراقبه من الشباك.......مبين عليه التوتر..........وشوي ركب سيارته ومشى
وهنا سمعت احد يدق الباب: ادخل
عاشق : وين راح زوجك مهو برا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: روح............سلم علي وروح............
عاشق : طيب ليش ماخليته ينتظر ...........انا خلصت مكالمتي ونزلت.............
الجوهره: ماقدرت اقوله استحيت..........
عاشق : طيب تصبحي على خير...........
الجوهره : وانتي من اهله...........
طلع وهي ظلت تناظر للباب شوي وسرحانه ماانتبهت غير على صوت المسج..........وفتحت مثل مااتوقعت كان عماد: انا اسف حبي..........مامسكت حالي............لاتاخذي على خاطرك مني.........
الجوهره: انا اللي اسفه حبيبي..............كنت ابي اواسيك.........ماعرفت.......
عماد : خلاص ...........صافي يالبن...........
الجوهره: حليب ياقشطه..........


في المستشفى
الخميس الصبح

الشوق تناظر لكشف المرضى
د. عبدالله: لو سمحتي الشوق كل هالمرضى يحتاجون ابر وكل واحد عنده اسم الحقنه اللي يحتاجها
الشوق : حاظر دكتور
د.عبدالله: الا صحيح كيف حال المريض اللي يصير لك
الشوق : الحمدلله بخير دكتور
د. عبدالله : انا قلت له يمشي ومادري ليش ماابتدى المش؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : والله ماادري دكتور انا قسمي غير قسمه
د.عبدالله : ياريت تنبهيه للمشي لانه ضروري...........
الشوق وهي طالعه: انشالله دكتور
د. عبدالله : ياربي متى بترضين عني بس ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ودقت الشوق الباب:
ماجد: ادخل.............
الشوق : السلام عليكم
ماجد يناظر تحت: وعليكم.............
الشوق بخاطره ........هذا ايش مزعله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟:كيف صحتك انشالله تمام
ماجد : بخير ...........اقول لو سمحتي
الشوق : سم
ماجد : متى باطلع من هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق اتفأجأت : ليش مليت منا يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : لا بس مليت من الرقده ع السرير
الشوق : أنا عشان كذا جيت
ماجد انتبه: ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : عشان اقولك ان د. عبدالله يقول لو تمشي في ممرات المستشفى احسن لك عشان عظامك تستعيد مرونتهن.........
ماجد ....بعد عبدالله: انشالله ..........بس مين عبدالله هذا؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : هذا الطبيب العام المناوب
ماجد : بس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق مافهمت : كيف يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : لا خلاص ولا شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق حست انه بيقول كلام وسكت............عن أذنك
ماجد: اتفضلي............
وطلعت وهي مستغربه مجود اللي الضحكه ماتفارقه ويقط نكت من دون تفكير ساكت ولا يقول شي ...........غريب والله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: ياربي عليك ياقلبي ..............مااخترت الا اللي صعب تفكر فيني غير كأخ ..........ياربي والله ماكنت عارف ان الحب عذاب كذا...........كل هالسنين ماكنت أفكر فيها احسب اني ناسيها لكن يوم شفتها هنا بالمستشفى قلبي صار له شي..........خلاص ياقلبي اخترت وتريحت ...........وبقى العذاب لي انا ............

اصدقاء ماجد سوو له زياره

الساعه 5 المغرب بالمستشفى

هشام : السلام عليكم ابو الخل........
ماجد وهو يحبه: وعليكم ابو الهش........
يوسف : لا رحنا فيها اجل ...........
ماجد: لا والله ابو يعقوب لك الحشيمه..............
منصور لعااااااد راحت علي انا.............
ماجد : هههههههههههههههههه انت يمكن
منصور وهو يفر غترته عليه: وجعه ماتعرف تجامل يارجل ترا اضغط على رجلك...........
ماجد : لا دخيلك الا رجلي
هشام:ههههههههههههههههههه
يوسف:الا صحيح انت ماتمشي الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد :لا اتحرك وامشي.......
منصور : طيب امشي ترانا نسينا مشيك...........
وقام ماجد وتركز على العكازات وبدى يمشي وشوي يخطف منصور عكازه
ماجد: منصور عن المزح عطني عكازي
منصور : اقرب اخذه انت..........
ويقرب ماجد ويفره منصور ليوسف اللي يضحك ويرميه على هشام وقاموا يلعبوا عليه

هنا الشوق كانت ماره وسمعت صوت صراخه عليهم وتفتح الباب وتناظر ولا هالموقف قدامها ماتدري ايش صار لها عصبت من الخاطر وفلتت اعصابها

الشوق داخله وبكل جديه وبصريخ: أنتو ماتستحون تزعجون صديقكم بهالاسلوب السخيف..........الدين قالكم اؤذو مرضاكم.......والا التقاليد قالت لازم نزعج مريضنا ...........فرضنا الحين لو طاح وتردت حالته بتنفعون اهله وبتواسونهم .............ولا بتساعدوه يعوض التعب اللي حس فيه..............المتعه لحظه تتبعها ندامه مالها حد .............وانتو كلكم كبار مو جهال ..........والحين انتبهت على نفسها انها تهزأهم وتصارخ عليهم

كان ماجد واقف واطول منها بشوي وهي اول مره تنتبه لطوله وقامته ناظرت بعيونها البنيه .............كانت نظره قويه للعيون العسليه اللي هي عيون ماجد نظرة كلها حب من عيونه طارت لمخه اللي ارسل اشارات لقلبه حس فيها بكل عضله من عضلات قلبه ........................وهي طلعت وهي مستحيه تماما
ماجد عظامه ماشالته طاح على يوسف اللي مسكه من سواعده وهشام خاف عليه ويركض

هشام : سلامات ماجد انت بخير
ماجد : كاسه مي الله ينصر دينك.................وكان منهار..............(راح فيها الحبيب ؟)
منصور طيران : سم وهو يعطيه المي
هشام : سامحنا اخوي هي صادقه احنا ازعجناك حدنا..............
ماجد تم ساكت شوي لين مااستوعب الموقف وناظر: الا ليتكم من زمان مزعجيني.............
هشام : اشلون؟؟؟؟؟؟؟؟ايش تقول ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : ياحليلها خافت علي من صدق علي.............والله اني مهم بحياتها.......
منصور : وهي معاها حق بكل اللي قالته...........
يوسف : بس ماكنا أتهزأنا الحين............
سكتوا شوي بعدين الكل : ههههههههههههههههههههههههه والله موقف

وساندوا ماجد وجلسوة على السرير وتمو يسولفوا وماجد قال في خاطره اذا هي تحبه وتبي تتزوجه(د . عبدالله) ايش معنى النظره الي طالعتني فيها؟؟؟؟؟؟؟؟؟وتم يفكر ومالقى جواب........
الشوق راحت لغرفه الممرضات وهي منهاره حدها
عنود : دخلت :السلام عليكم
الشوق بضيق : وعليكم السلام
عنود: ايش فيك الشوق عسى ماشر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : لا مافي شي متضايقه شوي
عنود : شوي الا كثير مبين عليك البكي.................
الشوق وهي تصيح : مافيني شي خليني
عنود انصدمت: لا ياعمري ايش فيك وقربت عداها تحضنها
الشوق مادري ايش يصير فيني احس اني مو على بعضي...........
عنود : ليش ياعمري ايش صاير ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : مادري مادري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عنود : حبيبتي اهدي وتكلمي معي بكل هدووووء
الشوق هدت: بالاول كان كل شي عادي عندي مايهمني احد ولا اخاف على احد.............
عنود: هاااااااااااا وبعدين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : مااااااااااااااادري ايش صار لي
عنود فهمت انها بتتكلم عن شخص: حبيبتي انسي الاسم واتكلمي لي عن التصرف..........
الشوق بامتنان: انشالله.............من شفته حسيت بشي تحرك داخلي مع اني المفروض بالذات هو مااحبه ولا ابين له هالشي..........ظروف حياتي وحياته مختلفه تماما ............تفكيرنا مختلف..............المجتمع ماراح يقبل فينا مادري ياعنود خايفه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عنود: هو انتي بالنسبه له ايش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : مااااااااادري.............
عنود: كيف يعني حسسك بشي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟قال شي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟لمح لشي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: الموضوع اكبر مما تتصورين ...........الموضوع ماهو حب وبس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عنود: تراك جننتيني شلون لعاااااااد هو يحبك ولا لا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : لمح لها الموضوع لكن في كثير فروقات ماتسمح بها الحب من اصله........
عنود : هو متعلم.......واعي .......فاهم يعرف يوزن الامرو
الشوق : هذا ماله خص بموضوعنا
عنود : ردي علي
الشوق : انسان مثالي............
عنود: خلص طيب المشكله انحلت...............
الشوق : ياريت كل شي زي الكلام ماكان فيه لامشاكل ولا مصايب وسكتت
الشوق عارفه ان لا اهلها ولا اهله ولا المجتمع راح يرضى بحب وزواج بهالطريقه............... الفارق العمري بينهم مو صغير ابدا ......................وهو يمكن في نظرها انه مجود الصغير اللي كانت توصله البيت واحيانا تاخذه بيتهم يلعب في الاتاري او تضحك عليه شوي.............مو داريه ان هذا اللي خلى ماجد يتعلق فيها زود

بنت الخفجي
11-03-2007, 03:28 AM
الجزء الثاني عشر

في بيت ابو عهود اليوم الاثنين اخر يوم امتحانات شهريه
عهود: وأخيرا .............فكه ماراح اتعب حالي كذا ابد
الام: مو عيب بنت شاطره تقول هالكلام
عهود: يماااااااا انتي قلتيها كلام وبس يعني لاجا الجد انا قدها وقدود...........
وهنا جا اتصال لعهود من هند
عهود : هلا هنوده ايش اخبارك
هند: هلا وغلا حبيبتي .............وسلامه من الامتحانات
عهود بتهيده: آآآآآآآآآآه والله سلامه منها افتكينا
هند : اقول عهود
عهود : آمري حبيبتي.......
هند: عيوني بكرة ماني مداومه
عهود مستغربه : ليش حبيبتي سلامات.........
هند: لا مافي شي بس بكره عيد ميلادي وبغيتك تحضرين الحفله
عهود أنصدمت : عيد ميلاد؟؟؟؟؟؟؟؟
هند : عقبال عندك صار عمري 17
عهود: انتي صاحيه هند؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هند: ليييش حبيبتي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود : عيد ميلاد انتي من متى تسوين اعياد ميلاد؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هند : من زمان كل سنه اسوي لكن اهلي بيسوون حفله عوده هالمرة قلت اعزمكم
عهود : بس انتي تدرين ان هالشي حرام؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هند : ليش تقولين كذا انا ابي افرح واحس اني كبرت بس هاذي الحكايه
عهود : خيبتي املي فيك انا حفلات اعياد مااحضرها لانها حرام ماعندنا الا العيدين وعيد الاسبوع الجمعه وغيره مااعرف ..............
هند : حبيبتي عهود امانه زعلتي لنا لو كنت داريه والله ماعزمتك
عهود : لا انا بس مصدومه من تفكيرك ولا احنا اصدقاء برغم اني ضد هالعمل كله
هند : وربي تعودت عليه عهود
عهود : انا ماراح اغير عاداتك ولا ازعل منك الغلط مو عليك الغلط على اهللك اللي من زمان يعملوة لك
هند : يعني ماراح تزاعليني
عهود : لا طبعا كل واحد عنده عيوب ومعتقداتا خاطئه لو كل من كان عنده عيب تركناه ماصار في الدنيا صاحب و حبيب...........
هند : انا ياعهود افتخر في صداقتك لي من زمااااااااااان واعرف انك ماتحبين لي غير الخير
عهود : لكن لاتنتظرين مني هديه
هند :هههههههههههههههههه لا حبيبتي واسفه اذا ضايقتك
عهود لا وعلى ايش يلا مع السلامه
هند : مع السلامه
الام: يعطيك العافيه حبيبتي هذا عشمي في تربيتي لك
عهود : يعني برايك ماضايقتها
الام : بالعكس كبرتي فعينها زود
عهود : الحمدلله على نعمه الايمان
الام الحمدلله............وهنا سمعن اقامه الصلاه العصر وقامن يصلن وعهود ضميرها مرتاح من اللي سوته.
وفي المستشفى ماجد كان يدرب رجوله عشان تعود المشي ونزل تحت وشاف الشوق جالسه على مكتب مخصص للمرضات زي اللي في المستشفيات
ماجد : السلام عليكم
الشوق وعنود : وعليكم السلام
عنود : ماشالله عليك صرت كويس وقريب بتفارقنا
ماجد : الحمدلله تأخرت في الجامعه كثير
الشوق : بس ماشالله عليك ممتاز ...........يعني ماينخاف عليك
ماجد : تسلمين من ذوقك ............كان يكلمها لكن خاطرة خايف انها ماتحبه او ماراح تبادله الحب
عنود: تكلم الشوق : خلصتي من طباعه الاوراق اللي طلبها الدكتور:سلطان
الشوق : أي نعم
ماجد : ماشالله كمبيوتر خاص بعد
الشوق : لا ياحسرة هذا لكل الممرضات يعني مشترك..........
ماجد : بس ياحظكن تعرفن له انا مااعرف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : صحيح ماتعرف له؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : من زمان مالي خلق له .................وبخبث ..............تقدري تعلميني؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عنود : طبعا تقدر الشوق اصلا ماتقول لا
الشوق اتورطت :طيب معاي نص ساعه استراحه يلا تعال
وقامت عن كرسيها وخلته يجلس عليه وهي وقفت عند ظهره وتشرح له
الشوق : الزر هذا لفتح الكمبيوتر اذا كان مقفل واذا بغينا نقفله نضغط كذا كذا ..........واذا حبيت كذا نسوي كذا.......
طبعا هو مهو معاها ولا بكلمه............كان يحس باحساس غريب وهي جنبه وتشرح........ولا ريحه عطرها........وايدها وهي تأشر.........وشاف الجرح باصبعها الصغير اللي كان من سكين حاده وهو في الرياض زما وقعد يتذكر
ماجد وهو ماسك كتبه بيده: غريبه الشوق ليش مو لابسه الجونتي؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: صحيح انك اعمى............وتوريه يدها المجروحه وملفوفه في شاش ...........ماتشوف
ماجد وقف عن المشي: ايش هاذا...........سلامات...........
الشوق : امش امش........فضحتنا..............ليش واقف؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : ماتشوفين الدم من ورى الشاش..........
الشوق : اسكت ...........بغيت اموت يوم جرحت حالي...........السكين جديده وحاده مره.........الله لايوريك مثلها.......
ماجد : وهو يمشي: ليش ويش كنتي تسوي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: سويت كيكه وكنت اقطع فراوله ازينها.............وبدال ماقطع الفراوله........هههههههههههه قطعت يدي........
ماجد بخبث: ياسلام..........تسوين كيكه وماترسلي لي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: كيف بارسل لك..........وخدامتنا مسافره هااااا............وبفرح ........بس لاتخاف خليت لك بالثلاجه.......
ماجد بفرح طفولي: صحيح.........يلا بسرعه..........ومشوا بسرعه للبيت
هو ظل واقف برا ..........الشوق دخلت ونزلت عبايتها وطرحتها وعلى طول على المطبخ.........
ام عاشق: الشوق.........وين طايره؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظ
الشوق من فوق الثلاجه: يماااااااااا...........مجود برا باجيب له الكيكه..........
ام عاشق : طيب خليه يدخل الشمس تحرقه..........
الشوق: يمااااااا ....قلت له لكن مهو راضي..........
ام عاشق قامت وفتحت الباب كان هو جالس على الدرج وظهره للباب
ام عاشق : يماااااا ..........ماجد.........
ماجد ويقوم ويلتفت: هلا خالتي.......
ام عاشق : يما ادخل داخل .........الشمس بتحرقك......
ماجد : عادي خالتي هنا زين.........
ام عاشق : حلفت غير تدخل...........ولا مافي كيك.........
ماجد : لا خالتي كلوا ولا كيكه الشوق.........تهبل.........
ودخلوا والشوق طالعه من المطبخ ومعاها الصينيه بمريول المدرسه وشعرها كان جدوله(على ايامها لازم جدوله ههههههه)
الشوق: والله يام عاشق انك خطيره ...........صايره دبلوماسيه..ههههههههههه
ماجد : تسلمين الشوق وحطها على الطاوله ..........وقعد ياكل........
الشوق طلعت تغير وام عاشق مسكت التلفون
ام عاشق : السلام عليكم................كيف حالك ياويختي..............الحمدلله انا طيبه...........بغيتك تسمحي لماجد يتغدى عندنا(هنا ماجد انتبه لها ).............ايوالله...........مشكوره ماقصرتي العصر يجيك انشالله..........مع السلامه..........وتلتف لماجد .........هذي خالتك سمحت لك تغدى عندنا..........كل كيكتك وغسل وتريح شوي ليمن يجهز الغدى..........وقضى هذاك النهار سوالف معاهم كلهم وضحك لان عاشق من عمره

الشوق تهز كتفه: مـــــــاجد........
ماجد : هه...........ايش فيه............
الشوق وهي تزفر زفره الراحه.: الحمدلله..............خرعتني ماترد علي على بالي صار لك شي............
ماجد ليش انا سرحان؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
العنود: الكل انتبه انك مهو معانا وانا خفت عليك والله...........قالتها وهي تاخذ الروزنامه وتطلع.........
الشوق : سلامات عساك مافيك شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد مسك يدها ......وهي ارتبكت ووراها الجرح.........تذكريه............
هي سحبت يدها وتطالعه............وهذا اللي شاغلك...........
ماجد : لا كيكه الفراوله هي اللي شاغلتني...........
الشوق ابتسمت وحبت تغير الموضوع : يعني مافهمت شي من اللي قلته ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجدلا فهمت : طيب لو بغيت اكتب شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : أحسن شي تستخدم الوورد وفتحته وشرحت له
ماجد : طيب طبقي لي الكتابه.........كل هذا وهو حاس ببرود تجاهها هي لاحظته.............
الشوق : طيب باكتب بس يمكن اكون سريعه شوي عادي
ماجد : عااااااااااااادي
الشوق : مادري ايش اكتب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : أي كلام عادي
الشوق ماحست الا وهي تكتب

ماهي هالليله وبس............

وأنت متغير علي.............

صار لك كم ليله وأنت ............

وأنت بالك ماهولي..........

ليه ............................

أنت سامع عني شي .............

(ولاحظوا انها حذفت بعض الكلام )

ماجد وهو يقرأ ........شاف د. عبدالله جاي يمهم
ماجد : عطيني شوي:وكتب

دا اللي انتي طايره بيه..........

دا اللي انتي بتحبيه...........

لايق هو عليكي..........

وأنتي لايقه عليه..........

(كان يعرف الكمبيوتر بس حب يلعب عليها شوي)
الشوق خلصت قرايه ود. عبدالله جا
د. عبدالله : السلام عليكم
يعني اتخيلوا الموقف معها .............تقرأ وتقول في خاطرها مين اللي انا طايره فيه وتمت سرحانه شوي وبعدين........... حطت عينها بعين ماجد.............وتبادلوا النظرات اللي الشوق مافهمتها .........مين اللي انا طايره فيه ورفعت عيونها على صوت د. عبدالله:و........ و.........ع ..........عليكم السلام
ماجد : وعليكم السلام
الشوق : يعني هو فاكرني احب د. عبدالله........هاااااااااااااا.......خليه كذا احسن لمصلحته يمكن يقدر ينساني..........
د. عبدالله: ها ياماجد كيف صحتك اليوم
ماجد : بخير وعافيه دكتور
د. عبدالله وبالنسبه للمشي
ماجد : لا الحمدلله امشي كويس................
د. عبدالله : اجل عندي خبر كويس انشالله السبت الجاي خروج.......
الشوق : صدق
ماجد : بقلبه ياخساره: الحمدلله دكتور
د. عبدالله : راح نشتاق لك ياماجد...............ويناظر للشوق
ماجد فهم ان قصده انه يشتاق لشوق مو له: واحنا بعد دكتور ..........واستئذن ماجد وطلع فوق
ماجد بغرفته : يعني يحبها صدق ...........لا ويمكن في مشروع زواج بعد ................ياربي انا ليش مو قادر اشيلها من راسي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ومر الاسبوع سريع وجا يوم خروجه من المستشفى
ماجد وامه بالغرفه ترتب له شنطته : الحمدلله ياوليدي راح الشر انشالله
ماجد : انشالله
سعاد : انتو لسى قاعدين تهذربوا (تكلموا) يلا مشينا
وماجد يتكئ عل العكاز : انشالله انشالله ................تبغي تقهريني اني يعني اني اسرع منك ياماجد
سعاد وهي طالعه : ههههههههههههههههه يعني تدري اني اضحك عل............وسكتت لانها شافت هشام جاي من بعيد
ماجد : ها ايش فيك سكتي عرفتي اني ذابحك يعني هههههههههههههههه
ووصل ماجد لعندها وشاف هشام جاي : السلام عليكم
سعاد وامها كملوا طريقهم
ماجد : هلا وغلا ابو الهش وينك يالحبيب
هشام وهو يناظر لسعاد وهي رايحه: وين بعد ياخويا قلبي عندكم............
سعاد سمعت جملته وهي نازله الدرج ...............ياحوووووووول هذا ايش يبي يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : تسلم يالطيب والله انا الوحشه بتاكلني ............بس تدري زين اللي جيت........
هشام باهتمام : خير يالغالي................
ماجد نزلني تحت............ونزلوا تحت وهو طالع من الاصانصير شاف الشوق تكلم دكتور
ماجد : اقول ابو الهش معاك قلم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام وهو يدور : لحظه .............ايوا معي قلم
ماجد : مشكور حبيبي يلا فارق............!!!!!!!!!!!!
هشام : نعم .........ايش قلت .........ماسمعت يابويا اذني تعورت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : بلا غلاسه انتظرني بالسياره واقولك بعدين................
هشام مستسلم : مااقدر اقولك شي ماسكني من ايدي اللي توجعني...........
ماجد ..........مافهم تعليقه وماعنده وقت لسؤاله راح عنه............
ماجد : .........لو سمحتي ...........سيستر...........وانتبهت له الشوق
الشوق : طيب دكتور كل ملاحظاتك بانفذها انسالله ...........مع السلامه ...............خير ماجد عندك شي
ماجد : مو ملاحظه شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق لا والله ايش عندك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : لابس ثوب يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق انتبهت ...........ايوالله صحيح .............خلاص بتروح عنا.............
ماجد : الود ودي مااروح لكن خلاص ..........بازوركم كل فترة وفتره انشالله...........
الشوق : والله لك وحشه .............مكانك بيبين.............
ماجد : صدق ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق .......عملت حاله مو منتبه لنغزته : طبعا كم مجود عندنا............
ماجد : طيب لو طلبت منك طلب.............
الشوق : أنت آآآآآآآآآمر بس
ماجد .........بخبث: والـلـــــــــــــــــــــــــــه؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق انحرجت : عااااااااد بدون احراج...........
ماجد : بس حبيت تكتبي لي ذكرى على الجبس...........
الشوق وتريحت من قلبها : بس كذا انت تامر أمر..........أمممممممممممممم ايش اكتب ياربي...........
ماجد : أي شي بس يكون من القلب.............
الشوق طالعته وسكتت شوي :ناظر غاااااااد ...واحلف ماتشوفه الا بالبيت
ماجد : ابشري ماطلبتي شي وسند رجله على الكرسي.......
الشوق كتبت بخطها الجميل :

لو في يدي مفتاح باب السعاده..............

ولا مفاتيح الهنا لو بعض يوم............

والله لابعد عن زماني سواده............

وأنه فلا يبقى من الناس محروم............

وقالت : خلاص
ماجد نزل رجله : مشكورة احلى ذكرى بتكون هذي
الشوق : صبر صبر ............ماتدري ايش مكتوب فيها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : لو بس ممممممممم تكفيني.........
وهنا جا نداء لها
الشوق : عن إذنك..........يلا ماتشوف شر انشالله............
ماجد : الشر مايجيك .........وبصوت واطي .............يالغلا كله
هشام وهو رايح لموقف السيارات شاف سعود عند سوبرمان اتوقع انه حق العايله وجا يمه
سعاد كانت تشوفه من ورا الشباك المظلل: أهوووووووووووو هذا ايش يبغى بعد؟؟؟؟؟؟؟
هشام لسعود : السلام عليك اخوي......
سعود يلتفت : هلا اااااااااااا والله بابو الهش كيف حالك انشالله بخير............
هشام : بخير ونعمه كيفك انتا..........وكيف الاهل ...........كويسين.......
سعود : الحمدلله كلهم بخير ويسلمو
هشام : طيب ياخويا اسمح لي..............انا لمحت قولت لازم اسلم..........بالاذن

بنت الخفجي
11-03-2007, 03:29 AM
الجزء الثالث عشر

وصل ماجد واهله للبيت وبصعوبه طلع غرفته وعلى طول تربس الباب وجلس على السرير يقرا
ماجد : غريب كلام عااااااااام مافيه تلميح ولا شي
وبحزن : وبعدين معاك يالجرح ماراح اسكت عليك بتعذبني والله.............ياقلب مشكاك لله..........


ومرت ايام وجت الامتحانات النهائيه (نصف السنه ).اليوم الخميس الساعه 9 صباحا

في بيت ابو عهود

عهود : آآآآآآآآآآهـ ياراسي ..........يما لحقي علي
الام تركض : ايش فيك بنتي علامه راسك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود : ماظل فيه ولا ملي متر ادخل فيه معلومات ايش اسوي؟؟؟؟؟؟؟؟
الام تظربها على راسها : خرعتيني على بالي عندك سالفه..........
عهود بضحكه : والله انا الصادقه يمااااااااا .........يملون لنا الكتب حشو معلومات وبعضها تافهه ومايستحق الدراسه ويقولون احفظوا............طوال العام سوالف معنا المدرسات وضحك والحين كل صفحه غيب ويجي منها سؤال ..............وين العدل الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام : ويش تأمرين يامصلحه الكون؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود : وبجديه: يعني لو كانوا يحولون لنا المناهج لبحوث ونشاطات.............نستمتع فيها وناخذ معلومه لمى نروح لقبرنا وهي في ذهنا ...........يايما ياحبيتي انا لمى امسك الكتاي وابدا قرقرقر دون مايكون عندي مساعد للدراسه والله العظيم بعد اسبوع او اقل ماراح اعرف السؤال لو سألتيني هو ...........طيب لو كنا ناخذ الدروس باسلوب عملي او باسلوب الفرق المجموعات كل مجموعه تكون عليها البحث والدراسه لفرع من الماده وتكون الامتحان بالنتيجه اللي حنا نطلعها مايكون احسن مليون مرة من القراءه العقيم هذي...........ولو قرنا بين الدراسه والماده العلميه والتمثيل والرسومات المطابقه وربي راح تكون مواد سهله ونجيب فيها الفول مارك.........
الام : وبتصفيق حار: ممتـــــــــــــــــــاز ............انا مادري وين منظمين المناهج عنك حبيبتي ؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود بتنهيده : آآآآآآآآآآآه ماابيهم يعرفوني ابيهم يطبقون بس...........
وهنا رن جوال عهود
عهود : الووووووووووو
منال : الوووووووووو اهلين حبيبتي كيفك
عهود بحسرة : آآآآآآآآآه ضايعه ومنتهيه بعد
منال : لاتقولين هالكلام انا بعد ضايعه .............اقولك عادي امرك
عهود : ياريت ..........ندرس مع بعض ...........وقولي لهند
منال : خلاص واعملي حسابك ...........بنام عندك............
عهود فرحت : صدق ...........والله وناسه يالله بانتظركن........
وتجمعن في بيتها وكونن ورشه مذاكره.........

في بيت ابو سعود بنفس التوقيت

سعاد : يماااااااااا حبيبتي
الام : هلا يابنيتي ...............ايش عندك
سعاد : يمااااااااا ادعي لي وربي ضايعه بهالمواد..........
الام: ومن قلب: الله يوفقك يابنتي ويرزقك من اوسع ابوابه...........
سعاد : آآآآآآآآآآآآآآآآمين
وهنا دخل ماجد اللي بعده بالجبس : هااااااااااا آآآمين.............بس على ايش
سعاد : عشان الله يوفقني ...........وربي دايخه ببعض المواد خصوصا حقت دكتور فضل
ماجد : والله انتي غبيه...........
سعاد : نعم ايش اتكرمت وقلت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : مادام انك نفس تخصص عاشق اطلبي محاضراته العام فيها كل التحديد ولا بعد الاسئله حقت المتحان .......
سعاد : صدق يعني اقدر اطلبها؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : طبعا اتصلي وخلي الشو........الجوهره تعطيكي ياها ......وصدقيني هو طيب ماراح يقول لا
سعاد : وانت قلتها ويني عن الفكره هاذي من زمان؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد تتصل على التلفون الارضي ويرد عاشق
سعاد بخووووووف : الوووووووووو
عاشق : الوووووووووو
سعاد : السلام عليكم
عاشق : وعليكم السلام
سعاد : الجوهره موجوده؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : أي نعم من اقولها اختي..............
سعاد : انا صديقتها
عاشق : عفوا لكن مين
سعاد انحرجت: اناسعاد!!!!!!!!!!!!!
عاشق قلبه نقز ....................هاااااااااا سعاااااااااااد ..............انشالله الحين اناديها
........................
الجوهره : هلا والله بسعاد .............كيفك وشخبارك
سعاد : الحمدلله بخير حبيبتي..............اقول طلبتك
الجوهرة : تدللي ................
سعاد ..........منحرجه : صراحه مو منك ..............من اخوك
الجوهره بخبث ............أهاااااااااااااا تبين شي من عاشق
عاشق فتح عيونه : صدق تبغاني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد انحرجت من اسلوب الجوهرة: الجوهرة مو وقت مزح ...........ورانا امتحانات
الجوهرة اتكدرت من سمعت طريا الامتحانات: لاحولللللللللل لازم تذكريني يعني
سعاد : أي نعم وراي مذاكرة..............
الجوهره : طيب ويش بغيتي من قيس بن الملوح
عاشق صفقها كف خفيف على خدها : احترمي نفسك
سعاد بضحكه : هههههههههه تستاهلين جزاك واقل بعد
الجوهرة كذا يعني: طيبي خذي الولهان واطلبيه بنفسك وفرت التلفون بوجهه وراحت زعلانه
سعاد : لااااااااا دخيلك الجوهرة لاتزعلين ...............زخلاص بطلت اضحك.........وساد صمت عرفت سعاد انها زعلت وراحت
عاشق مسك التلفون وسكت
سعاد بهمس لماجد : مااااااجد تعال كلم الرجال ...............ماجد ...............
ماجد : والله انتي اللي محتاجت له مو انا.........
سعاد بغضب : حسبي الله عليك بس
عاشق : هههههههههههههههههه والله انا مااعض صدقيني
سعاد انفشلت حدها: ..............................
عاشق : امري سعاد ايش بغيتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : ابي مذكراتك مالت الدكتور فضل السنه الماضيه
عاشق : ماطلبتي شي العصر عندك
سعاد : مشكور ماتقصر ومع السلامه
وقفلت وماانتظرت رد
عاشق : هههههههههههه هذي مشكله بنات اليومين ............متسرعات دايما ومافيه صبر
وراح العليه ونزل مذكرات الدكتور ومانسى يحط ورده مجففه بالداخل وغلفهن وارسلهن مع السايق قبل العصر بعد

ومر اسبوع على الامتحانات ويوم الاربعاء عهود كانت نايمه الظهر وعلى الساعه 3 العصر قامت مفزوعه
عهود : أهه بسم الله الرحمن الرحيم
الام دخلت على صوت بنتها: بسم الله عليك وجابت كاس مويه اشربي يابنتي
عهود شربت : الحمدلله
الام : ايش فيكي يابنتي خوفتيني
عهود : حلم يماااااااا من ثلاث ايام اشوفه مخيف جدا ومرعب
الام : تعوذي من ابليس هذا من الارهاق............
عهود: يمااااااا حلمت اني امشي بمكان ابيض ناااااااااااصع ولا احلى منه ........فجأه ادخل مغاره مظلمه ويطلع منها ذيب ناعم فروة مرة وانا كنت بردانه .........قمت تدفيت بفروة وهو يناظر لي ............فجأه قام وعضني وجرحني..........وانا قمت اصيح وهو يدور حولي كأنه كان جايع وبعدين ندم............
الام : هاااااااا وبعدين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود : مادري اختفى الذيب مادري وين راح ..............وانا قعدت اصيح وابكي .............وشوي دخل حصان اشعل .............قعد يصهل على وانا ميته خوف وبعدين..............قعد يلثم جرحي بشفايفه ولسانه لين ماطبت وشالني عليه وانا قمت مفزوعه..............
الام تضم بنتها : مع انها مافهمت معنى الحلم لكنها خافت على بنتها مررررررررررة ........يمكن هي غريزة الامومه عندها...........
عهود : هاااااااا يماااااااااا عرفتي معنى الحلم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام : لاوالله يابنيتي قومي وضي وصلي ركعتين لله عسى يفرج كربك يابنتي
عهود : انشالله يماااااااااا

وتمت الايام تمر وخلصت الامتحانات واهل ابو عاشق سافروا ال****ه عشان يسلمون على جدانهم وعمامهم
وعهود واهلها راحوا عمرة واهل ابو عماد راحوا رحله بحريه ومابقى بالرياض الا ابو سعود واهله

يوم الاربعاء الساعه 4 العصر بعد الصلاه

ماجد وهو قاعد يطاله التلفزيون:أوووووووووف وبعدين يعني............
سعاد : وبعدين ايش .............ايش فيك ياخوي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : مليت من القعده ...............سعود يسافر مع اصحابه وانا انحكر بالبيت ...............
سعاد : والله ماحد له دخل رجلك اللي بعدها مجبسه .............ماخلت لك فرصه تطلع............
وناظر وقال : ايو الله وانتي الصادق ...............وتذكر كتابته الشوق وتم يطالعها بدى الحبر يخف لكن مااخليه اعيد عليه عشان يبقى
سعاد لاحظت: الا صحيح ماجد من اللي كتب لك هالذكرى الحلوة؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : هاااااا .............. محد ..............تذكر ياغبائي محد كيف ............هذا صديقي هشام
سعاد من سمعت اسم هشام تضايقت: طيب خلاص انا باروح اكلم الجوهرة
ماجد انتبه: صدق والله .............سلمي عليهم كلهم في خاطره (وعلى الجرح خصوصا)
سعاد طلعت فوق ودقت من جوالها ..........الجوهرة واهلها كانوا على البحر وهي والشوق كانن يمشن وامهم تحضر الطعام وعاشق سمع دقه جوال وراح للسيارة وشاف اسم سعاد ............فتح الخط على طوووول بدون تفكير.........
سعاد : الووووووووووو يالعياره من لقى احبابه نسى اصحابه هااااااااااااا
عاشق ابتسم : لا والله انتو بالقلب دايما..............
سعاد .......طاح قلبها بين رجولها وتناظر رقم الجوهرة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟.............
عاشق : سعاد ماعرفتيني:؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: ..........................
عاشق : انا عاشق...............
سعاد : هـ هـ هلا عاشق
عاشق : كيف حالك انشالله بخير.................
سعاد : الحمدلله .............وين الجوهرة.............
عاشق : تمشى ع البحر وبعيده شوي.........
سعاد بخاطرها ياحظها تمشى ع الكورنيش مو مثلي: طيب مع السلامه.........

عاشق ع طول:

لحظه من فضلك دقيقه...............

أبشرحلك انا الحقيقه.................

عطني من وقتك ثواني.............

خليتني وراك اعاني...................

اسمع لي ماقدر اخبي............

الشوق يللي في قلبي...............

ودي دربك يجي دربي..............

أبا اوصلك باي طريقه.............

فاق خلاص احتمالي...........

آآه لو تحسي بحالي............

من زمان زانت ف بالي............

ماعاد فيني صبر اطيقه..........

آه انت ياعذابي............

فيك تراه زايد اعجابي..........

ذايب انا حيل قيك.............

وكانت هذي هي الحقيقه.........

سعاد .............
عاشق .....وحس بحجم الغلط اللي سواه: أناااااا اسف اختي ........والله غصب عني.......ماحسيت بعمري الا وانا اقوله...............
سعاد ..........................
عاشق : طيب قولي شي اتكلمي ............لاتخليني اندم اني تكلمت...............
ماجد : ماهقيتها منك ياعاااشق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وكانت سعاد منبهته بدخول اخوها عليها اللي حس ان في شي وخذا الجوال منها وهي كانها صنم عرفت انو الحين بتصير مصيبه اكيد...............
عاشق : مين سعود؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : سعود ولا ماجد ايش تفرق عندك ياولد الاجواد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : اعذرني ياخوي والله ماحسيت بحالي ..............كني مخدر ..............والله الغلط راكبني من ساسي لراسي .............والله اختك ماعليها كلام..............
ماجد : الغلط عليك ترد على جوال اختك .............وبنغزة ..........أنت دايم تسوي كذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : ارجوك ياماجد لاتفهمني غلط ...............والله ماحسيت الا وانا ارد عليها يوم شفت اسمها واختي مو قريبه كانت برا بعيد..............
ماجد : مع السلامه .............وقفل بدون ماينتظر الرد
عاشق .........خاف على سعاد مرررررة وكان عارف ان اللي سواه مصيبه كبيره؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق يطير على الجوهرة
الجوهرة والشوق كانن يتكلمن وهن يتمشن
الشوق : اقول الجوهرة متى ناويه تسافرين ؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة : اسافر ليش؟؟؟؟؟
الشوق : عشان تجهزين حق عرسك........
الجوهرة بضحكه : ومن قال لك اني محتاجه اسافر عشان اجهز لعرسي؟؟؟؟؟؟
الشوق بخجل : والله مادري كلهم يسافرون عشان يجهزون حق عروسهم........
الجوهرة : كل اللي يسوون كذا مظاهر وبس ...............يعني ايش ناقص بلادنا يعني روحي أي مركز بتلقين احلى الماركات ..........واحسن الاقمشه ..........واذا بغيت شي معين افتح النت واختار الموديل اللي ابي واوديه لاحسن الخياطين...........واذا التزم شي اروح جده ولا ال****ه صدقيني مافي شي مو موجود عندنا........
الشوق : لكن هناااااك ارخص بكثير......
الجوهرة : احسبي معاي ...........فرضا باسافر للبنان القريبه .........الطياره تكلف المبلغ الفلاني..........والشقه او الفندق مبالغ مو سهله ..........والمواصلات بعد ...........ولاتنسين المطاعم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ولازم نزور الاماكن السياحيه...........احسبيها ببساطه تلقين فرق السعر مو شويه وانا اسواقنا ارخص الف مرة من الاسواق هذيك حتى لو كانت رخيصه بعينكم
الشوق : والله انت الصادقه كيف فاتني هالشي
وهنا وقفن شافن عاشق يركض يمهم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظ
الجوهرة : بسم الله ايش فيه عاشق يركض؟؟؟؟؟؟
الشوق : لايكون اهلنا صار لهم شي..........
الجوهرة مسكت قلبها : لا انشالله.........
جا عاشق : الجوهرة خذي دقي على سعاد الحين............
الجوهرة : ليش ايش صاير ..........
عاشق وهو ماسك ايديه ..........أيييييييييييه مصيبه صارت الله يستر بس.........
الشوق : ياساتر يارب ............ليش ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة تتصل : وبخوف كبير : جوالها مقفل ؟؟؟؟؟؟
عاشق جلس على الرمل وحط ايديه على راسه : يااااربي .....والله بيذبحها اخوها اليوم؟؟؟؟؟؟؟
الشوق مابقى فيها عرق صاحي : لييييييييش ياخوي ايش صار ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وجلسن قدامه على ركبهن وهو قال لهن السالفه
الجوهرة بخوف وعصبيه وصريخ : ليييييييييييش تسوي كذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : حرام عليك بنت الناس ............ايش بيسوي فيها اخوها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق وهو شوي وتفر الدمعه من عينه: مااااااااااااادري من شفت رقمهاااااااا ماحسيت بشي كأني مخدر؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق بعصبيه : الله يلعن الحب وسنينه................
عاشق بعفويه : أنا ماأحبها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ناظرن فيه : أييييييييييييش ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق ناظر تحت واستحى : أنا ميت فيها ..................يابنات والله احس اني باموت لمجرد تخيل ان اخوها بيضربها ...........والله لو في يدي لاطير لها طيران ................يابنات شوفن لي حل ...........وكأنه يتوسل لهن .............ورحمه اهلكن ماتتركنها كذا.............

!(Nouf)!
12-03-2007, 03:11 AM
روووووووووووووووووعه

سعاد وش صار عليها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

مررررررررررررررره متحمسه للجزء الجاي

لا تتأخري بالتكمله ياعسل :)

بنت الخفجي
12-03-2007, 06:10 AM
الجزء الرابع عشر

في بيت ابو سعود لحظه ماقفل ماجد الخط

سعاد بدن دموعها انهار...........
ماجد : قفل وطالع اخته وتم ساكت ...........
سعاد : .................والله ياخوي.............
ماجد ع طول بكل قوته ضرب الجوال على الجدار وتحطم لالف كسرة وكسرة
سعاد : ارجوك ياخوي وقربت عداله...........
ماجد ........مااستحمل عصب حده...: ضرب اخته طراق طاحت على الارض من قوته وهي تصيح.........
ماجد : الغلط علينا انا عطيناك حريه زايده ووثقنا فيك................
وطلع وهو يصفق الباب بقوة وطلع برا البيت يمشي على عكازه
الام ناظرت فيه وهو خارج وركضت لبنتها
ام سعود شافت بنتها على الارض :يمااااااا بنتي ......سعاد حبيبتي ايش صاير
وتعدل سعاد
الام : سعااااااااااد؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : .......................
الام : حســــــــــــــــــن ..............فيــــــــــــــصل ............لحقوا علي ياعيال........
العيال كلهم حسن وفيصل واحمد ومحمد جاو ركض
فيصل : ايش فيه يمااااااااااا
الام ماردت : اركضوا ياعيال وقفوا سياره تكسي تعال ياحسن ساندني وهات محمد العبي تحت بسرعه
كل واحد ركض ..........راح ينفذ اللي قالته امه كانهم فرقه عسكريه
الام عرفت ان اللي صار شي مو سهل خلا ماجد بها العصبيه وبعد ضرب اخته
فيصل طلع ومالقى تكسي ولف للشارع الرئيسي وبالزور وقف تكسي لان ابوهم مو في الرياض وسعود مسافر ماكان عندهم احد يسوق
وحسن ساند اخته ومحمد جاب العبي واحمد قعد يصيح خاااااااااايف
وركبوا بالسياره وجا حسن بيركب الام منعته وخلته يجلس عند احمد ومحمد وقالت لهم يخبروا ماجد انهم راحوا المستشفى
وفي المستشفى
الدكتور يفحص : اختي منو ضربها...........
الام : والله مادري ايش اقولك يادكتور؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الدكتور: الضربه كانت قويه ...........وهي حصل معها هبوط حاد بالضغط ادى لاغماءها
الام : ياحسرتي على بنتي...............
الدكتور: لاتخافين اختي أعطيتها رافع للضغط وشويه مسكنات ولازم تبات عندنا........
الام: ياويل قلبي عليها............
الدكتور : لاتخافين عليها انشالله بخير...........
الام :مشكور يادكتور ماتقصر ...........وراحت تتصل في جارتهم تدير بالها على العيال الليله.........
وماجد ظل يتمشى شوي : انا ايش سويت؟؟؟؟؟؟اختي قعدت تدق على صاحبتها مو خصها انه يرد عليها عاشق ........بس ليش ماقفلت الخط ........ليش كانت تسمعه وهو يقول قصيدته؟؟؟؟؟؟؟؟؟مهما كان حتى لو ..........حتى لو كانت تحبه المفروض تقفل بوجهه.............خلص تفكير وراح للبيت بيتكلم مع اخته بهدووء
ودخل مالقى احد ولقى ورقه تقول انهم عند الجيران........راح مفزوع وقاله حسن انهم بالمستشفى وطيران راح للمستشفى ووصل غرفتها وظل واقف.........
وشوي شوي فتح الباب
امه كانت جالسه على الكرسي وشافته ولدت بوجهها غاد دليل انها زعلانه عليه
ماجد : بهدوء : السلام عليكم يماااااا
الام : ..................
ماجد طاح على رجل امه : الله يخليك يمااااااااا ردي علي ........وربي اموت لو زعلتي علي.........
الام: تحاول تمسك حالها بس ماقدرت : طاحت عليه وحبته على راسه...........ياوليدي ........ليش على اختك كذا ماربيتك على الضرب ..........وهذي وحيدتي وربي لوصار لها شي مااسامحك لين مااموت......
ماجد : يايماااااا والله عصبت وماتحملت ::...........ارجوك يمااااا لاتزعلين علي ...........
الام : ياوليدي ليش على اختك كذا:؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : يمااااااا مو ضوع وانتهى مااحب افتحه ........
هنا سعاد فاقت: يماااااااااا ..........آآآآآآآآهـ ابي ماي..........
وامها بسرعه جابت كاس مويا...........وتشربها
ماجد : مسح دموعه بسرعه ماحب اخته تشوفه ندمان............
الام: سلامتك يابنتي ............ايش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : والله يايما ماسوت شي ..........كنت اتصل في صديقتي ورد على الجوال اخوها ..........وماقدرت اقفل بوجهه كان يتكلم ........بدخله ماجد ...........والله يايما ماسويت شي ..............وقعدت تصيح
امها تمسح على راسها : خلاص يابنتي ماصار غير الخير انشالله.............المهم انتي تكونين بصحه وعافيه...........ماعندي غيرك يابنتي والله صياحك يقطع قلبي.....................
سعاد : لا ..........خلاص يماااااااا ماراح اصيح.............
ماجد طالع لها وهي كل هالوقت ماشافته: سلامتك سعاد ماتشوفين شر...........
سعاد انصدمت يوم شافتها وقعدت تصيح بهدووووء:............................
ماجد : انا انشالله بامر عليكم بكره انشالله....................
الام : مع السلامه .............صح جيب اخوانك من عند الجيران لاتخليهم هناك.............وشوي شوي عليهم.........
في ال****ه طول فتره المغرب والجوهرة تتصل عليها وجوالها مقفل
عاشق وهو راد من المسجد : هااااااااا الجوهرة حد كلمك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة بخوف : لاااااااااااااااا
عاشق : ياويل قلبي انا اكيد ذبحها اخوها............
الشوق: محد يعرف بيتهم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة الا : انا اعرفه.........
الشوق :عطيني ياه انا اتصل فيه وانت تمي تحاولي على جوالها
وقعدت تتصل............بدخله ماجد البيت
ماجد يرفع السماعه : الووووووووووو
الشوق حطت ايدها ع السماعه : رد رجل ايش اقول؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة بهمس : اطلبي سعاد
ماجد تم شوي محد يرد : وبعدييييييين معكم يال ماتستحون.........وبيشتم
الشوق : الووووووووووو السلام عليكم........
ماجد : ..................................
الشوق : الووووووووووووووو
ماجد بتردد: ال.........الش..........الشوق ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق طاح بيدها ..........هذا ماجد : لاحول ايش اقول الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظظ
ماجد : وعليكم الف سلام ورحمه.............
الشوق : لو سمحت اخوي سعاد موجوده؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد من سمع اسم سعاد رجع للواقع وتكدر : لا مو موجوده................
الشوق : متى بتيجي باكلمها....................
ماجد : مادري يمكن بكره او بعده؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق خافت :ليش وين هي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد ماحب يفضح حاله.: عند صديقتها...........
الشوق حطت ايدها على السماعه : بهمس : يقول عند صديقتها..........
الجوهرة : اسئليه أي وحده؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : لو سمحت أي وحده منهم ابيها ضروري..........
ماجد : مادري ماقالت لي
وحب يسكر : يلا مع السلامه انا مستعجل.............وقفل
الشوق : قفل الخط
عاشق : أي صديقه بتبات عندها ليلتين؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة : مستحيل لانها مرة كانت بتبات عندي ماخلوها اخوانها
عاشق طاح على الارض منهار : ذبحها اخوها..........
الشوق : عين خير اخوي ............لو ذبحها ماكان يكلمني بكل هدووووووءءءء
عاشق : اجل وينها.......؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة كمان نص ساعه وبحاول اتصل فيها...........
ماجد راح لجيرانهم وجاب اخوانه ودخل ينام والخدامه جهزت لهم عشى وامهم كل نص ساعه تكلمهم
الجوهرة : باحاول اكلمهم الحين يمكن القاها
عاشق : انشالله تحصلينها............
الجوهرة: الووووووووووووووو
محمد: الووووووووووووووو
الجوهرة : مين حمودي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد : لا انا محمد..........
عاشق والشوق ابتسموا كلميه
الجوهرة : هلا والله محمد الشاطر .........كيفك؟؟؟؟؟
محمد : مو طيب؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة باستغراب : لييييييييييييش ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد : بس.................
الجوهرة : طيب وين سعاد ............ابي اكلمها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد : سعاد ..............مسكينه مهي هنا.............
الجوهرة : وين عند صاحبتها............
محمد : لا .........سعاد وامي بالمستشفى..........
الجوهرة حطت يدها على قلبها : مستشفى!!!!!!!!!!!!!!!
عاشق والشوق يناظرون ببعض وهم مذعورين: مستشفى!!!!!!!!!!!!
محمد : ايوا
الجوهرة : ليش امك تعبانه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد : لا ..........سعاد اناديها وماترد علي................
الجوهرة بانهيار : سعاااااااااااااد
عاشق حط ايده على راسه ..............والشوق ربتت على كتف اخوها
محمد : ايوا وماجد معصب مرة وقال لاحد يكلمه وامي كل شوي تكلمنا............
وهنا جا فيصل وخذ التلفون من محمد
فيصل : الووووووووووووو
الجوهرة : ايوا هلا فيصل
فيصل : من معااااااااي
الجوهرة: انا الجوهرة ماعرفتني.........
فيصل : الا انتي خطيبه عماد...........
الجوهرة استحت : ايوا ............بغيت اسأل ايش فيها سعاد
فيصل : مافيها شي تعبانه وودتها امي المستشفى..........
الجوهرة : يعني محد ضايقها .............
فيصل : لاااااااا ............ الا ماجد زعلها ليش مادري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظ
فيصل : يلا مع السلامه الباب يدق..............وقفل
الجوهرة قفلت : سمعتوا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : ايش نسوي الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق :مابيدنا شي ...........ياخوي لو تنسى هالبنت بيكون احسن
عاشق : الله لا يقولها............
الجوهره: خلاص ياخوي اللي صار صار ولو درا ابوها مستحيل بيرضى فيك
عاشق : انتو ادعوا الله يستر بس...............

وفي بيت ابو سعود بنفس الليله
هشام يتصل في ماجد : الوووووووو
ماجد : الو ..........هلا والله هشوم...........
هشام : كيف حال البنت اللي ماتطلع من البيت بسبب الجبس هههههههههههههههههه
ماجد : دخيلك ماني ناقص مزح وغيره ..........اللي فيني كافيني........
هشام وبجديه : ليه خير يابويا ....ايش صار لك؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : اختي تعبت علينا.......ودخلناها المستشفى.............
هشام انخرع حده: ايه........بتقول ايه انتى؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : لاسلامات لاتنخرع............اختي تعبت شوي بس...........
هشام : وصحتها داحين ..........كيف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : الحمدلله بخير لكن بيقول تريح لها يومين........
هشام : الف سلامه عليها......أنشالله عدوينها يابويا..........
ماجد : ماتقصر مع السلامه............

ثاني يوم الصبح...هشام راح للمستشفى واشترى بوكيه ورد يغلب عليه اللون الابيض ..........وكتب بطاقه تمنى لها الشفاء وارسلها مع الحارس

سعاد سمعت الدق: ادخل............
الحارس : صباخ الخير ...........ماما............
سعاد: ماما فعينك انشالله............قال ماما.............نعم ايش تبغى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الحارس: هذا في ورد ...........جيب واحد وقال..........ودي غرفه 54نساء...........
سعاد :اشوف عطني ياها..............واخذت البطاقه


الازهار ذبلت.............
الورود غفت................
الحياه فقدت............

كل العيون حزنت...............
كل المشاعر نامت..............
كل الكون سكت............

بانتظار خروج السعاده......
التي رقدت على البياض...........
وهي قلب البياض..........
نقاء لاحدود له.........
وحب لا نهايه له.............


(تاليف ســ السعوديه ــاندي)

نهايه البطاقه كتب
(مع تمنياتي بالشفاء العاجل ..........هشام)

سعاد: هذا تجنن ولا ايش صار لعقله.............وقطعت البطاقه مع انها جميله جدا.........
ويوم الخميس العصر طلعت سعاد من المتشفى وراحت بغرفتها ترتاح وسمعت دق على الباب
سعاد : ادخل.........
ويفتح ماجد الباب شوي.......:ادخل؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد سكتت: ...................
ماجد دخل شوي شوي ...........كيف صحتك الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : الحمدلله
ماجد : افتحي الدرج اللي يمك................
سعاد : ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : مفاجأه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وفتحت الدرج لقت هديه مغلفه
ماجد : عاد افتحيها لاترديني
سعاد فتحتها لقت جوال جديد وشريحه وابتسمت شوي
ماجد : ايوا عاد اضحكي : رفعتي معنوياتي..........
سعاد : أنااااااااااااا
ماجد قاطعها: لا انا ولا شي.............انا غلطان وانتي غلطانه............ وخلاص اللي صار صار
سعاد عرفت انه بعده شايل عليها
ماجد بضحكه: صافي يالبن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : حليب ياقشطه.............بس
ماجد : بس أيش...........
سعاد : مابي الجوال.............
ماجد :ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : خلاص اخوي.............هديتك على عيني لكن اعطه فيصل...........انا طابت نفسي عنه
ماجد حزن: خلاص مايصير غير خير انشالل...........

بنت الخفجي
12-03-2007, 06:12 AM
الجزء الخامس عشر


ومرت الايام سراعا عاشق ولاهو قادر يقرب لسعاد.........وزياد يحلم باليوم اللي يتخرج فيه عشان يحقق حلمه..........وماجد مايدري ايش يصير له............اما العشاق (عماد والجوهره)فهم عالم ثاني
وانتهت امتحانات الترم الثاني وجا الصيف...........


واليوم الاحد اللي الخميس عرس الجوهرة
في بيت ام عاشق الساعه 11 الصبح

الجوهرة : يماااااااااا ماجبت شنط تكفيني باقي لي اغراض
الام : لاتخافي الشوق بتروح العصر معاك تجيب اللي ناقصك..........
الجوهره : بعد عمري الشوق ماخذه اجازة عشان تساعدني مادري وين باروح من جزاها
الام : ايييييييه الله يوفقها ويرزقها انشالله باللي يسعدها
وهنا جا اتصل للجوهرة وكان عماد ...........الجوهرة استحت
الام فهمت الموقف: اقول الجوهرة باروح المطبخ زين
الجوهرة : مع السلامه يما..........وفتحت الجوال............
عماد: الوووووووووو باللي خذا القلب وياه
الجوهرة استحت: هلا بعماد...........
عماد: والـــــــــــــله عماد حاف ...................!!!!!!!!!!!!
الجوهرة : وايش تبيني اقول؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : قولي زوجي ..............بعد هلي ..............بعد طوايفي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة : أقووووووول
عماد : ايوة قولي
الجوهرة : صباح الخير
عماد بخيبه كبيره: صباح النور ياقمر وبنور
الجوهرة : مو كانك قايم ورايق على هالصبح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : كل مااتذكر انا بنكون مع بعض بعد كم يوم يطير النوم من عيوني........
الجوهرة استحت : سلامه عيونك وربي.............
عماد : أأأأأأأأأه ............ايش اسوي الحين اجيكم يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهرة : تحمل تجينا ..............مايصير خير
عماد بزعل : والله حرام من اسبوعين رافضه تشوفيني والله تعذيب...........
الجوهرة : لاتعذيب ولا شي كلها كم يوم ونكون مع بعض.............واستحت
عماد : اقول حبيبتي انتي ماسألتيني عن البيت..........
الجوهرة : ايش فيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : ماقلتي وين نسكن
الجوهرة : عند اهلك طبعا............ولا تحسبني قليله اصل بيت مافيه مرة ............اخليه واطلع لبيت لحالي
عماد : لا والله محشومه يابنت الاجواد ...............والله ماخاب ظني فيك
الجوهرة : واذا على الاثاث واثقه بذوقك واذا ماعجبني شي اغيره انشالله.........
عماد : وانا اخذت جناح خاص لك فيه مطبخ صغيرون وغرفتين وصاله حلوة تصلح حق معيشه........
الجوهرة : تسلم حبيبي ماتقصر(طلعت الكلمه عفويا)
عماد : يااااااااااااسلام ع الكلمه لاطلعت من القلب........ماتروح غير للقلب......
الجوهره تغير الموضوع: انا وراي الف شغله وشغله وأنت ولا على بالك .........يالله فمان الله........
عماد : فمان الكريم يالغالي.............
وقفلت وراحت تدور على اختها يكملون باقي الاغراض
يوم الاثنين على الغداء ام سعود تكلم ولدها
الام : اقول ياوليدي ياسعود ترانا من بكره بنروح بيت اخوي ابو عماد
سعود : وليش يماااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟
الام : تعرف ياوليدي اهلنا من الديره بعد بكره ياصلوا انشالله ولازم نجهز الملاحق لهم.........وماعندهم هناك احد كبير المفروض انا واختك نروح لهم
سعود وانتي الصادقه يماااااا
سعاد : أقول .......سعود ............
سعود : قولي ..........في شي؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : صديقك وبيتزوج ............أنت مافكرت تزوج بعد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود سكت ونزل اللقمه اللي كان بياكلها:وتذكر البنت اللي شافها في بيت ابو عاشق ............ان الله كتب باتزوج اختي مو الحين
سعاد : أي عاد متى ابي نفرح فيك............
الام : وهي الصادقه ياوليدي ...........اذا بالك بنت قولها وانا اخطبها لك انشالله............
سعود عصب : وربي مافي احد لكن كل شي بوقته زين...............
ماجد فهم اخوة: وبعدين خلوة على راحته وهو لابغى يتزوج بيجيكم ويقول ابس اتزوج..........
وقعدو ياكلوا وهم مستغربين رده فعل سعود


وفي بيت ابو عاشق نفس اليوم العصر جا عماد وعطى عاشق كروت عشان يعزمون اللي يبغون
الجوهرة : يماااااا انا ابي 8 كروت بس ارسلهم لصديقاتي
الام: وانتي الشوق .............
الشوق : انا وحده بس اعزم عنود والباقي كلهم علاقتي فيهم سطحيه مو لدرجه اني اعزم على عرسك احد منهم
الام : عيب يابنتي أي احد زميل مباشر اعزميه
الشوق : تعد ...........لعاااااااااد يبي لي 17كرت...............
الام : خذي
الجوهرة : وي 17 كرت ليش بتعزمين المستشفى كلها.........
الشوق : لا ياعمري 9ممرضات زميلاتي 3 منهن مو سعوديات و4ممرضين و4 دكاتره صارو ا 17.........
الجوهرة : وي تعزمين الدكاتره ...........
الشوق : قلت لكم وحده رفضتوا ..............عاد الممرضات مو احسن من الدكاتره..........
الجوهرة :وبتودين الكروت لهم انتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق فتحت عيونها : لاوالله هذا اللي باقي ..........انا اعزم الممرضات بس الرجال عاشق يعزمهم.........
الام : يكون احسن يابنتي............
الجوهره : اقول يمااااااا الحنه تكون عامه ولا صديقاتي بس؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام : لا يابنتي بنعزم العايله بس وانتي تعزمين صديقاتك وانتي يالشوق بعد وتكون كلها حريمي بس
الجوهرة :بتكون روعه انشالله ...........بس ادعي لي يماااااااا
الام : الله يوفقكن يابنات ويرزقكن انشالله..........


في بيت ابو سعود سعود وهو راجع من المسجد يمشي بعد صلاه المغرب
سعود في خاطره : امي معاها حق تبغى تفرح فيني ...........ولكن انا قلبي ماارتاح الا لها البنت ..........مع اني شفت بنات كثير بالصدفه لكن هالبنت سبحان الله ارتحت لهاااااا........بس آآآآآخ كيف اعرف هي من ........مو من بنات عمي ابد كلهن صغار .........ولا اخت عماد لان هايدي صغيره؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ولاهي الشوق لانها كبيره............وحس انها بينفجر .............طيب مين ياربي مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ويوم الثلاثاء كان هادي من غير الاستعدادات والتجهيزات وجا يوم الحنه الاربعاء قي بيت ابو عماد بعد صلاه العصر
عماد : اقول يبا كل شي تمام؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب : مابقى شي ياولدي والبيت جاهز والقصر اكدنا حجزة وكل شي بخير ..........انت خل عنك الخوف....
عماد : والله مو مرتاح ماارتاح الا لمى يخلص العرس..........على خير وبدون مشاكل
الاب : اركد ياوليدي بس............
عماد : وربي خايف يبااااااا
الاب : ههههههههه هذا انت اجل مالوم البنت لو تخاف..........
عماد : والله البنات متريحات وكل شي يجيهن جاهز وعلى البارد المستريح
الاب : ههههههه وانت الصادق ياولدي ............كل شي يجيهن على طبق من فضه.......


وفي بيت ابو عاشق بدت الناس من المغرب تجي والنقاشه جت الجوهرة الصبح وخلصت
الجوهره كانت لابسه فستان مايل للذهبي بشده وكانت لابسه ذهبها لان على فستان الفرح تلبس الماس ناعم .......والشوق كانت لابسه فستاد وردي هادي وقصته بسيطه ومبتكرة وكان شعرها منساب مع عقصه بسيطه فوق الاذن اليمنى تزينها ورده نفس لون الثوب وكانت صدق نجمه الحنه هذاك اليوم..........وسعاد جت بعد صلاه العشى بشوي
سعاد وهي داخله: الف الف مبروك الجوهرة وربي تستاهلين كل خير ............وتزغرد
الشوق : بس بس تبغي تقهريني لاني ماعرف ازغرد هاااااااااااااا
الجوهرة : الله يبارك فيكم يارب وعقبالكم انشالله
الكل : آآآآآآآمين
سعاد تقرب من الجوهرة وتقرصها:هههههههههههه
الجوهره : أي ..........ايش سويتي الحين يبن مكانها
سعاد: احسن .............انشالله مااقعد بعدك ............هالقرصه فال خير انشالله
الشوق : طيب ولو شاف زوجها هالقرصه .............ايش يسوي فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : مايطول يضربني اصلا ..............وبخبث ..............هو يقدر يفارق هالجمال عشان يجي يعاتب الفقيره لله.........
الكل :هههههههههههههههههههه
الجوهره بحيا : والله ماتستحن على وجيهكن تضحكن علي............وبدخله عهود
عهود : السلام عليكن ومبروك حبيبتي ...............منه المال ومنك العيال
الجوهرة : الله يبارك فحياتك حبيبتي............
الشوق : خلاص ..............انا باشغل الستريو من يرقص يابنات؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل قعد يطالع عهود............................
عهود : نعم ..................ايش فيكم كلكم طالعتوني .....................لا انا مالي خلق اسمحو لي.........
سعاد بدلع : يلااااااااااااااا عشاااااااااااااان خاطري.............والله ماينفع رقصنا عند رقصك حبيبتي
الجوهرة : منشان خاطري انا العروس
عهود باستسلام : خلاص منشان خاطر العروسه ..............وهذي هديتي لها........
وتمت ترقص والبنات يصفقن لها وكانن فرحانات مره..............
وهالليله الكل كان فرحان خصوصا زياد اللي كان يتأمل انه يشوف غزاله الشارد اللي ولايرد على بلوتوثات ولا جوالات ..............وقال عسى ربي يكتب لم شمل انشالله..........وطلع نقبه على شونه لانه ماشافها......


ويوم الخميس الصبح زياد قام ع الصلاه وبعد ماصلى راح يشوف القصر وترتيباته..........وهايدي وسوزان وسعاد والعمه دايخات السبع دوخات يخدمون الضيوف اللي في الملحق.......وعماد ............وينه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كان نايم :ههههههههههههههههه
الاب دخل عليه : عماد .........عماد .............عماااااااااااد
عماد قام بنص عين : خير يبا فيه شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب : عماد وبعدين معاك اللي يشوفك مايقول الليله عريس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد من سمع طريا عريس طار النوم من عينه وقعد على السرير بطريقه مضحكه : ايو الله يبااااااا.............يالبلشه.........مدري مين اللي شار علي بالزواج بس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب : ههههههههههههههه ................محد قال لك انت قلت لروحك............وشاورت حالك ..............هههههههههههههههههههه
عماد يتذكر : أي والله ..........ياربي ...................طيب باقوم اتوضا واصلي .............واقوم اخلص باقي الاغراض ...............وينادي ..........ماري
الخدامه : يس بابا
عماد : الشنطه جاهزة
الخدامه : يس بابا
ابوة يطالعه : أنت تعتمد عليها !!!!!!!!!!قوم تأكد بنفسك تكون ناسيه شي تورط بالفندق الليله........
عماد: وانت الصادق يبااااااااا............وقام وهو منحاس مايدري ايش يسوي.......
زياد وابوه بعد ماخلص الغدى راح ابوة لمنظمين العرس يتناقش معاهم وزياد استأذن ابوة يروح يتجهز لليله............


في بيت ابو عاشق الساعه 2 الظهر دخلت الشوق على اختها ولقتها تقرأ قراءن............
الشوق : الجوهرة...........
الجوهرة : صدق الله العظيم ..................خير اختي
الشوق : متوتره؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: كنت خايفه وباموت من الرعبه لكن الحين سكنت نفسي ..............وهذا طريق لكل البنات مو لحالي
الشوق ابتسمت
الجوهره : بغيتي شي
الشوق اتذكرت : ايه اتذكرت .............بعد ساعه بنروح الصالون عشان نقدر نرجع ونتجهز............
الجوهره بابتسامه : انشالله
وجت امهم وتمن يسولفن شوي


وبالساعه 3 العصر كان عماد عند الصالون ويدق جواله
عماد : الوووووووووووو
خالد : هلا والله بالعريس ..............ويغني ..........طال ليلك ياعريس
عماد : عن الملامه الحين..............ايش تبغى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خالد : هااااااااا لا ولاشي بس حبيت ابارك لك الحين...........
عماد : وليش ماتبارك لي بعدين ................ولا منت جاي للعرس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خالد : أأأأأأأأأأأأأأأأ...........أمممممم................ ..ماااااااادري ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد بدى يتشكك:خلووووووووووود ...............ويش ورا راسك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خالد يضحك:هههههههه.............مااااااادري ..........اول معرس بالشله..............لازم نحتفل فيك.........
عماد بعصبيه : الله لايربحك قول آآآآآآمين.................أيش مسوي انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ظ
خالد نقع من الضحك: هههههههههههههههههههههه ههههههههه ههههههههههههههه ..............لا مو مسوي شي...........انت بتعرف بعدين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : خلووووووود ورحمه امك اللي جابتك ويش مسوي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خالد : أو هوووووووووووو........قلنا لك ...........اول معرس بالشله لازم نحتفل فيك.........ع طريقتنا ........وقفل بوجهه الخط.......طوووووووووووووووط
عماد قام يضرب اخماس باسداس : هذيلا ايش مسويين فيني؟؟؟؟؟ياربي انا ناقص بعد !!!!!!!!!!(عندنا لازم يعملوا بالعريس مقلب ليله عرسه)
وراح يدق على زياد
زياد : الوووووووووووو هلا بالمعرس
عماد قاطعه : ابوي وينه
زياد : فالقصر ليييييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : خليه يجيني الحين............!!!!!!!!!!
زياد فاتح عيونه : نعممممممممممم ............ايش قلت .............كيف يجيك الحين
عماد : ايوااااااااا خله يجيني الحين..............
زياد : عماد انت صاحي .................كيف يترك المعازيم ويجيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد برعب : اقولك خالد اتصل علي ويقول مسوين فيني مقلب ..............الحق علي ياخوك لايضيعوني الليله..........
زياد يضحك : ههههههههههههه لا والله ...........ابوي ايش يسوي لك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : على الاقل لاشافوة يحترموة شوي ...............ومايسوون لي شي

بنت الخفجي
12-03-2007, 06:17 AM
الجزء السادس عشر

كان لسى عماد يستنجد باخوه
زياد يضحك : ههههههههههههه لا والله ...........ابوي ايش يسوي لك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : على الاقل لاشافوة يحترموة شوي ...............ومايسوون لي شي
زياد : ابوي والله صعبه مرررررة .......مايقدر يترك المعازيم لكن ماعليك باشوف لك حل انشالله
عماد بخوف : بسرعه انا نص ساعه واخلص ......كانت الساعه 5 المغرب
زياد : انشالله وقفل ..............وتم يفكر مين ؟؟؟؟؟؟؟مين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ومالقى غير ابو سعود رجال قوي الشخصيه وله هيبه واتصل عليه
ابو سعود : الووووووووو
زياد : هلا عمي شلونك.........
ابو سعود : هلا والله بزياد ....حياك يابوك............
زياد : طلبتك عمي قول تم!!!!!!!!!!
ابو سعود : افاااااااا وانا ابو سعود ........تم ياولدي
زياد : ابيك تروح لعماد في الصالون.........
ابو سعود مستغرب : ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وقاله زياد على السالفه كلها
ابو سعود :هههههههههههههههه الله يقطع ابليسهم ............لاتخاف باروح له الحين................
وراح ابو سعود له.................وهم طالعين من الصالون
عماد : غريب المفروض ان سياره زياد هناك عمي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وراحو مكان السياره ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ايش لقوا مكانها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
لقوا دباب ابو ثلاث ارجل ................اصحابه كانوا يبغونه يروح للقصر بها الدباب!!!!!!!!!!!!!!!
عماد متضايق ع الاخر : تشوف ياعمي ................تشوف ................هذيلا ايش عملوا فيني
ابو سعود : هههههههههههههههههه لاتخاف ياولدي انا بسيارتي..............احمد ربك انهم مو مسوين مقلب اكبر من هذا ههههههههههههههههههههههههه
عماد : وايش اكبر من هذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود : الله اعلم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وعماد بالسياره دق خالد
عماد : الو ...........يالماتستحي ................يالصديق اللي مهو صدوق................مأحبك خلاص
خالد : ههههههههههههههههههه وانا امووووووووووووووت فيك.........ولاتخاف حبيبي المقلب هذا راح ............فيه غيره
عماد اتوتر حده : نعم ................ننننننننننننعم........بعد مقلب ثاني هذا اللي باقي.........
خالد بضحكه : ههههههههههههههههههه والله ماقلنا لك تكون اول عريس بالشله..............كلنا فايقين ورايقين وماورانا مشاكل .................ههههههههههههههه
عماد يطالع عمه : الحق عمي مقلب ثاني.................
ابو سعود : هههههههههههههه لا ماعليك قال مقلب ثاني ................أنا اوريك شغل الله فيهم
عماد يرد على خالد : سمعت.................
خالد بنفس الثقه : عــــــــــــــــــاد اذا شفتو وجيهنا لكم حق...........
عماد بيأس : الله يسامحكم وقفل وهو على اعصابه
ووصل عماد وكان البخور والرجال باستقباله ولمى دخل شوي واذا بالالعاب الناريه اللي ماكان مخطط لها من الاصل (هذا المقلب الثاني من اصحابه)عماد مسك حاله بالغصب وشد على روحه لين ماوصل لمكان جلوسه وكان كل شي بكمرة الفيديو
وبدو الرجال يسلمون عليه ومن بعيد شاف خالد وهو جاي اغتاظ حده
خالد بكل لباقه يسلم : مبروووووووووووك ياعريس الشله........ههههههههههه
عماد وهو يحبه : الله لايسلم فيك ولاعظمه زي مابردت حيلي اليوم..............
حمد وراه يسلم : هههههههههه ماشفت شي للحين...............
عماد : نعم ...............وربي ان مابطلتوا ........ماتصيروا اصحابي صدق
سيف يضحك :هههههههههه بسكم على الرجال نشفتوا ريقه ...............خلاص عماد والله خلاص ...........اصلا انت الحين تروح قسم الحريم .............مايصير نسوي شي
عماد براحه : الله يريحك ياسيف زي ماريحتني...........
خالد بجديه شوي : عاد العذر والسموحه ..............بغينا نخلي هالليله مميزة وماتنساها بسرعه
عماد : انا اصلا مو ناسيها بدون شي ...............عاد هالزود دباب وطراطيع ...............
الكل قام يضحك والفرقه بدت الغنى والكل استانس....وقاموا اصحابه على العرضه وشالوا الفرح على راسهم.....

وع الساعه 9 ونص وصلت العروس لغرفه الانتظار ودقوا على عماد وبدت الزفه
جا عماد ودخل غرفه الاستراحه والجوهرة مغطيه وجهها بالطرحه وجت ام عاشق ومسكت ايد الجوهرة وشبكتها بايد عماد وتغطوا المعازيم وتغطت ام عاشق ودخل ابو عاشق وابو عماد وعاشق وزياد ورا شوي بعده امتاروطفوا الانوار وبدت القصيده المخصصه للعروسين مخصوص وعليها بدو يمشون والجوهره متوتره حدها وعماد كمان خايف بس ماسك عمرة ووصلوا الكوشه اللي على شكل شلال الستاير السماويه من كل جانب ووقفوا العروسين ورفع الطرحه عنها وسلم على ابوة وعمه وابو عاشق حب بنته ع راسها وابو عماد سلم عليها وعاشق دخل الكوشه وحب اخته ع خدها ووقفوا شوي وعمت الانوار والزغاريد وتمو يتصورو شوي

زياد كان واقف تحت بالممر اللي خاص بالرقص وجت هايدي وسلمت عليه والشوق وهي متغطيه سلمت عليه بعد وراحت
عهود شافته : ماشالله عليه زياد محلوا كثير بهالشهور الماضيه
زياد : وينها ياربي وينها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي : ماشالله عليك ياخوي كل البنات يطالعنك............
زياد : اسكتي الله يخليك .........انا حاس حالي باذوب من الفشله.........
هايدي تضحك : هههههههههههه شحقه .............
زياد : ماتشوفين الزحمه وشلون ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي بخبث : ماتبغى تشوف احد هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد بكل براءه : لا
هايدي : ولا ..............ولا عهود؟؟؟؟؟؟؟
زياد : والله هي هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: تضحك والله هنا ايش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : والله .............وينها
هايدي : تشوف الطاوله البيضاء اللي حولها ثلاث طاولات زرق وهي فيها مرتين
زياد : يمين ولاشمال وانا طالع بدون مايناظر لها مباشره
هايدي : يمينك..............
زيادي بخطفه: هذي اللي لابسه نقاب طرفه لولو؟؟؟؟؟؟
هايدي: عليك نور...........
زياد حس ان دقا قلبه زادت
هايدي: يلا باروح الكوشه الحين وراحت يمهم وزياد تم بروحه شوي وبعدين طالع بنظره للطاوله وصدفه جت عينه بعينها على طول كلهم ناظروا للارض
عهود : ياااااااربي ايش هالفشله
هنا حست عهود كانها لوحدها بالصاله كلها وماقدامها الا زياد اللي يبعد عنها امتار بس
وزياد بعد محترق من الفشله ومو قادر يشل عمره وشوي نزل الرجال وطلعوا وعاشق نزل وجا لزياد وبيروحوا وهنا الطقاقات بدو الغنى وجت ام عاشق بسرعه تناديهم غير ترقصوا وقامن ام عاشق وام سعود يرقصن وعاشق استانس من الخاطر وقعد يرقص وزياد يرقص بحيا شوي

سعاد للشوق : ماشالله على اخوك فله بالرقص
الشوق : حتى زياد بس انه مستحي شوي
ودقت ام سعود تنادي عيالها
أم سعود : هلا والله بولدي كيفك
سعود بابتسامه :الحمدلله بخير ...........ايش الضجه اللي عندك
ماجد : قولها يقول مجود الف مبرووووك
سعود : يقول ماجد مبروك.......
الام : تعال ياولدي انت وماجد
سعود مستغرب : لييييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام : أبغاك تجي وترقص ابي افرح فيك وافتخر فيك.........
سعود فاتح عيونه : نعـــــــــــــــم.............أنا تبغيني اروح عند جيش الحريم هذا............والله اموت
ماجد انتبه لكلامه
الام: أي ياوليدي
سعود : كان يغمى علي ع طوووووووووول.............(الاخ حياوي)
ماجد : ههههههههههههههههههههههههههه
الام : بسم الله عليك ليش ياوليدي.................
سعود : استحي مرة
ماجد اخذ الجوال من سعود
ماجد : يمااااااااااا حبيبتي ينفع انا اجي
الام : تعال وبسرعه لان العيال يبغو يمشو وانا رادتهم
ماجد طار وفيصل وحسن وراااااااه
ودخل ماجد الصاله بهيبه وفيصل وحسن ارتبشوا مع العيال وقعدو يرقصوا
ماجد كل اللي في خاطره يلمح الشوق ولكن كل الحريم لابسات اسود ومايعرف احد منهم
ام عاشق : يلا .............يلا ...............عاشواااااااااااا
ام سعود تغني لهم وماجد يرقص
الشوق قالت لسعاد : ماشالله عليه ماجد رجله صايره تمام
سعاد : ههههههههههههههههه وانتي هذا اللي همك رجله والله ان التمريض بدمك.............هههههههههه
الشوق : لعاد تبغيني اقول رقصه حلو لا والله رقصه ابد مو حلو
سعاد : ههههههههههههههه..............وانا بعد اقوله لكن مهو راضي عنده ان رقصه حلو............
وبدو يطلعوا طلع عاشق والعيال الصغار زياد وهو طالع من يم طاوله عهود لمس بيده طرف الطاوله
عهود : ايهيييييييييييييه علينا ...............هذا ايش سوي.............الحمدلله ان امي ماانتبهت ولا كانت مصيبه............حشى مجنون مهو صاحي
زياد : انا ايش اللي سويته هذا.................انجيت ولا ...............حشى خبال هذا..........
ومن طلعوا من القصر ضرب ايده على الجدار بكل قوة...........وعور ايديه مرررره
عاشق: زياد ايش فيك انت
زياد : لا مافيني شي .............
عاشق: اجل ليش على ايدك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : مافي شي زلت ايدي
عاشق بخبث: زلت ايدك ..................ولا طحت بالهوى................
زياد : أي هوى.......................واي خرابيط......................
عاشق : ماااااااااادري عنك .................طول الحفله وانت تناظر لمكان معين............
زياد ببراءه : صدق لاحظت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : ياليت الحفل كله مايكون لاحظ....................
زياد : اوهووووووو يالفشله..........
عاشق : تقدر تقولي من هي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد كان بيقول شي: هااااااا لا محد
عاشق ماحب انه يضغط عليه: براحتك
في القصر ماجد كان بيطلع وحب على راس امه وعند البوابه نادته سعاد
سعاد ..........وهي تحب اخوها: مبروووك ياخوي
ماجد يضحك : ههههههههههه الله يبارك فيك تراي مو معرس ههههههههههههههه
سعاد : انشالله بتعرس قريب ياخوي
ماجد : واثقه انتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : مادري ليش حاسه انك بتعرس بدري قبل سعود............
ماجد : والله..........هههههههههه......ليش يعني مع ان سعود لقطه جمال ووسامه وثقل ............مو مثلي ياحظي
سعاد : سعود مايحب طريا الزواج من اصله اما انت تموووووووووووت على طرياه ولا اليوم البنات عيونه ارع اربع عليك
ماجد استانس: صدق .............حلفي............
سعاد : هههههههههههههههه وربي
ماجد بخاطرة يسألها عن الشوق لكن سكت
سعاد : صحيح اخوي في ناس مهتمين بصحتك اكثر منا
ماجد بدون انتباه مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد :الممرضه الشوق............
ماجد صد يمهاااااا:صحيح .............ويش قالت عني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : ماقالت شي بس قالت رجل اخوك تمام الحين يقدر يمشي عليها كويس............
ماجد بخيبه كبيره : صحيح...............طيب فمان الله اختي
سعاد: فمان الله يالغالي..............
وزفوا المعاريس بطريقه كلاسيكه رائعه للفندق وطلعوا لجناحهم ولقوا الفندق جايب تورته ثلاث ادوار هديع للعروسين...........ودخل عماد وبيده الجوهرة وقعدت ع الكرسي وهو قعد عدالها
عماد : مبروك ياعروسه
الجوهره بحيا : الله يبارك فيك.........
عماد ناظر لها وقال .: على وضوء ولا توضي؟؟؟؟؟؟
الجوهره : لا على وضوء الحمدلله........
عماد قام : اجل انا باتوضا الحين.......
وهي قامت : وانا بابدل ملابسي........
ودخل عماد يتوضا وهي بدلت ولبست جلابيه مغربي فخمه على شكل كاروهات ومشغوله بخرز وترتر حلو وفخم ومدت سجادتين بعاد شوي عن بعض
طلع عماد وملابسه مبلله بالمي والجوهره عطته البشكير وبابتسامه
عماد :مشكورة يالغاليه لاعدمتك
الجوهره :يلا صلينا............
وصلوا ركعتين شكر لله تعالى وعماد خلص قبل الجوهرة وشال سجادته ولمى سلمت جا قدامها عماد
عماد : تقبل الله
الجوهره : منا ومنكم صالح الاعمال...........
عماد جلس على طرف السجاده مقابلها........ومسك ايدها وقعد يناظر فيها
عماد : الجوهرة..............
الجوهره وهي مستحيه : آمر..............
عماد : بتردد : انتي مقتنعه فيني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره بابتسامه وثقه: صدقني لو ماكنت مقتنعه فيك ماكنت وافقت عليك...........واهم شي اخلاقك وطيبتك تخلي أي حد يقتنع فيك وشلون انا بنت خالتك لحمك ودمك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد حب ايدها: الله بقدرني واسعدك وارضيك...........
الجوهرة : اللهم آآآآآآمين
عماد : آآآآآآمين.........
في بيت ابو عماد حدوته ثانيه..........بعد ماروحو من العرس.......هايدي من وصلت البيت عملت مناحه
الاب يهديها: وبعدين ياهايدي ليش الصياح الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: ماااادري ليش احس ان اخوي مو راجع؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب: حبيبتي هو بيسافركم يوم وراجع..........
هايدي: لا اخاف مايجي؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب : بسم الله عليك ..............وبعدين معاك انتي ايش نسوي لك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : حتى مدام سوزان مهي هنا راحت لاختها اللي بالخبر والدهـ..............
الاب : طيب دق على ام سعود خلها تجي..............
زياد : يباااااااا ام سعود وينها وينا الحين والساعه الحين وحده ..............كيف تبغاها تطلع من عند عيالها بهالوقت؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب بنفاذ صبر: ويش اسوي معاها ............يبغالها حرمه تسكتها...................وهنا خطرت على باله فكره
زياد : خير يباااا
الاب: تعرف رقم بيت ابو عهود ؟؟؟؟؟؟؟؟
زيادمفتح عيونه : لا يبااااا ليش؟؟؟؟؟؟
الاب:ينادي: ياماري.........ياماري
زياد:أيش تبغى تسوي يباااااا؟؟؟؟؟؟
الاب:ايش تبغاني اسوي يعني ......باقول لماري تنادي ام عهود
زياد:يباااااااااا انت ايش تقول؟؟؟؟؟؟؟
الاب: مارد عليه الاب........وكتب ورقه فيها رقم تلفونهم وعطاها ماري توديها لبي ابو عهود
في بيت ابو عهود كانوا كلهم بالصاله يتابعون فيلم...............ويتكلمون عن العرس.............والا بدقه الباب
الاب باستغراب : مين بيدق علينا الحين.........وقام يفتح لان الخدامات راقدات...........
ودخل الاب عليهم ومعاه ورقه بيده
الام: خير مالك عسى ماشر؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب : خير انشالله.............هذا جارنا ابو عماد يطلب انك تدقين عليهم..............
عهود مسكت قلبها ............لايكون احد فيهم صار له شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو عهود رح للتلفون ودق الرقم
ابو عماد : الوووووووووووو
ابو عهود : سلام عليكم.............
ابو عماد : وعليكم السلام هلا والله بابو عهود .............اسفين ياخوي ازعجناكم من نومه
ابو عهود : لا ولا ازعاج ولا شي كنا سهرانين..............مبروك عرس ولدك منه المال ومنها العيال انشالله
ابو عماد : آآآآآمين
ابو عهود : خير ياخوي عسى ماشر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو عماد : الشر مايجيك ياخوي ............بنتنا هايدي من رجعنا من الحفل وهي صياح لمى عيونها غدن هالكبر والبيت عندنا مافيه حريم والمربيه راحت زياره لاختها ..........وماقدرت اخليها تروح مع عمتها لان بيتهم كله عيال..........
ابو عهود يضحك: لا خير انشالله الحين بنجيك انا وام العيال............
ابو عماد براحه : اسفين ياخوي ثقلنا عليكم.............
ابو عهود : لا ماعليك ياخوي الجار للجار (والناس للناس والكل بالله وانا اخوك ).........وقفل من عنده وطالع لام عهود
ابو عهود : اقول عزيزه لبسي عبات: وتعالي وانا بعد ابي ابدل بنروح لبيت ابو عماد.............
عهود : خير انشالله يباااااااا
الاب بضحكه: بنتهم تصيح على فراق اخوها ..............والمربيه مهي هنا مسافره..........
عهود : اشواااااااا..................وتنتبه وانا وين اروح؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب :قعدي هنا.........
عهود : لا يبا انا اخاف الخدامات بالملحق وانا اقعد بالبيت الطويل العريض لحالي............والله اموت من الرعبه
الام: صدق بنتي عمرها ماقعدت لحالها .............انا بعد اخاف عليها..........
الاب: زين لبسي عباتك وتعالي...........
عهود : انشالله يبااااااااااا

القـناص_20
12-03-2007, 06:23 AM
يعططيج العافية خيتووو


وعسااج علي القوة

ننتظر الباقي

<<< بالنسبة لي قاعد اجمع الاجزاء كلهم الحين عشاان اقراها مررة وحدة واذا تقدرين تدزينها لي كاملة

اكون لج ممنون

تحياتي لج بنت الخفجي

دمتي بود

بنت الخفجي
13-03-2007, 02:28 AM
هلا القناص




أن شاء الله


بس مرات ما يقبل المشاركات كثير بوقت واحد



بس أحاول علشانكم




ألف شكر على التواجد هنا

بنت الخفجي
13-03-2007, 02:38 AM
نوف



هلا فيكِ بكل وقت



أسعدني تواجدك



وأشكرك على المتابعة

بنت الخفجي
13-03-2007, 02:42 AM
الجزء السابع عشر

وصل ابو عهود بيت ابو عماد
ودق ابو عهود عليهم وفتحوا له ورحب ابو عماد بابو عهود ودخله المجلس الداخلي وعهود وامها طلعوا للغرفه هايدي اللي كانت تصيح
ام عهود : هلا والله ببنيتي كيف حالك
هايدي بصياح : مو زينه ..........وتناظر لها...........والله ياخالتي احس اني باموت......
ام عهود : بسم الله عليكي يابنتي.............ليش هالكلام؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: اخوي راح واخافه مايرجع.............
ام عهود : تعوذي من ابليس ........ولاتقولي هالكلام وماراح يصير غير الخير انشالله...........
وتناظر لعهود : روحي جيب كاس مويا ............لان هايدي من كثر الصياح تشهق .........
ونزلت عهود مع انها مادخلت البيت هذا من قبل .........كانت منزله طرحتها على كتوفها وشعرها مرفوع نصه والباقي حر وكانت تناظر بالبيت اللي منبهره بروعته لانه بيت سفير وافخم من بيتهم ........شافت باب كبير وفتحته لقته يودي للحديقه وكانت كانها حلم من جمالها...........وفتحت الباب الثاني لقته يودي لغرفه طعام عوده...........وفتحت الباب الثالث لقته المطبخ وكان فخم جدا
زياد كان واقف عند المغسله يعجل الخدامه ترصف الشاي ةالقهوة وعهود دخلت وهي تطالع فوق منبهره بتصميم المطبخ اللي كان على نظام مكسيكي...................وشافها زياد وهي ماشافته............ولثلاث او اربع ثواني زياد انبهر بجمالها الطبيعي وبراءتها الواضحه بعدين استحى وتنحنح..............عهود جمدت بمكانها من الخوف يوم سمعت صوت رجال.........وتلقائي غطت حالها بشيلتها...........وزياد مااستنى كان ينتظر هالفرصه من زمان
زياد : السلام عليكم اختي
عهود بحيا : وعليكم السلام.......ويالله طلعت هالكلمه
زياد : سامحونا اختي ثقلنا عليكم بنصوص هالليالي..........
عهود : لا ولو .............احنا اهل وجيران.............
زياد نسى عمره : ياليتنا اهل صحيح..........
عهود : ...........................
زياد : اقول اختي بغيتي شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود تذكرت:أي بغيت غلاس ماي لهايدي............
زياد نسى حاله : افاااااااا والله .............وراح صب غلاس ماي..............وهو يعطيها ياها يدا بيد يكلمها : اقول هي كيفها الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود : انشالله احسن................وهنا لمست يده يدها ..............وحس بنفس الاحساس اللي مرة ..........وهي على طول طلعت خااافت دقات قلبها تفضحها..........
عهود تكلم حالها : ياااااربي انا ليش يصير فيني كذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد كمان يكلم روحه: ياويل حالي انا .............ايش اللي يصير لي؟؟؟؟؟؟؟؟؟وربي طحت ولاحد سمى علي........
عهود طلعت فوق لقت هايدي هدت ونامت وامها تدق على ابوها عشان يروحو............وروحوا للبيت وهذا اليوم عهود مانامت تأكدت ان زياد يحبها يوووووه توني صغيره على الحب ............وتكلم نفسها ...........بس الحب مايعرف سن ولا غيره...........المهم انه عفيف...........ياربي ليش انا قاعده افكر ؟؟؟؟؟؟؟
وزياد كمان مانام تأكد انه فعلا يحب عهود وانا شعورة حقيقي مو لعب


وبالصبح زياد وابوه وهم طالعين من صلاه الفجر:


زياد : اقول يبا.........
الاب: سم ياولدي.......
زياد : متى بنروح لعماد ونسلم عليه ونودعه.........
الاب: الساعه وشوي لان طيارتهم 11
زياد: والله بنشتاق لعماد
الاب: ايييييييييه والله مكانه بيبين........
ودخلوا البيت لقوا هايدي جالسه على السفره
الاب+زياد: السلام عليكم
هايدي بكل هدوء: وعليكم السلام
هايدي: يلا تعالوا بسرعه نفطر ميته من الجوع .........من امس الظهر مااكلت شي
الاب وابنه يطالعوا بعض باستغراب
زياد : اقول هايدي كيفك اليوم؟؟؟؟
هايدي وهي تاكل: الحمدلله بخير ............ايش فيني؟؟؟؟؟؟؟
زياد : لا بس لانك البارح مو على بعضك...........
هايدي: اليوم بخير..........اقول يبا
الاب: سمي
هايدي: متى بنروح لعماد؟؟؟؟؟؟؟
الاب: ههههههههههههههههه الحين
هايدي: والله يلا بسرعه لعاد افطروا
وافطروا وهم مستانسين.....
في الفندق عماد بعده نايم والجوهره قاعده من بدري وبدلت ولبست دشداشه فخمه ومعاها شيله خلتها الجوهره ع كتفها وكانت تاخذ الورد من البوكيه وتحطه في الفازه وبعد ماخلصت فتحت الطاقه ودخل الضوء بقوة داخل الغرفه وعماد متملل
الجوهرة : صباح الخير.......
عماد بابتسامه : صباح النور ع البنور ياحياتي......
الجوهره بحيا : يلا قوم لاتحممت ولا صليت ولا افطرت والطياره ماتنتظر احد ......
عماد يناظر الساعه : أي والله انتي الصادقه ........وقام بعجل يتحمم
وهو طالعع ينشف شعره كانت الجوهرة تبخر الغرفه وهو قعد يطالعها
الجوهة مستحيه : ايش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : مافي شي .............قاعد اطالع روحي...........
الجوهرة: صدق عاد انحرجت..........
عماد : لا عاد كلو ولا تنحرجين................ومسك يدها اللي فيها المبخره وقرب المبخره صوبه وهو قاصد يقرب يدها............ماحس الا الجمرة كلت ايده
عماد وهو يتأوة: أي .......اي ......شفتي حرقتني النار.........
الجوهره بضحكه : مو تستاهل ............اللقافه مامنها فايده......
عماد يعني انه معصب : يعني انا ملقوف؟؟؟؟؟؟؟؟؟.............تشوفين
الجوهره ماانتظرت لحقت على عمرها هربانه منه : عماد واللي يرحم والديك بسك عاد لعب عيال..........
عماد : أناااااااا ملقوف ........خليني امسكك بس......
وماحسوا الا الباب يدق
عماد : مين بيجينا الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره : يااااربي اهلي واهلك وانت لا لبست ولا صليت انا باطلع اقلطهم الصاله وانت خلص ..........
وطلعت ولبست الشيله وفتحت الباب كان عمها ابو عماد وزياد وهايدي ........حبت على راس عمها وحيت زياد ونطت عليها هايدي بالاحضان........
ابو عماد : مبروك يابنتي الف مبروك ..........منكي العيال ومنه المال .........وكان معاه طقم ذهب هديه.....
الجوهره : تسلم ياعمي الله يخليك لنا..........
زياد : اقول وين المعرس ............ماكنه صارت عليه نومه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره مستحيه : لا هو يبدل والحين جاي..........

ودخل عماد وسلموا عليه وهم يضيفون ابو عماد جت ام عاشق ورافقوا المعاريس للمطار ورحلتهم كانت لمكه عمره ثلاث ايام وللمدينه يومين واسبوعين لقبرص اللي عماد زارها مرة وانبهر فيها


في بيت ابو سعود بعد العرس بثلاث ايام يوم الاثنين الساعه 11 الصباح جا اتصال لابو سعود


ابو سعود : الووووووووو
..........:السلام عليكم
ابو سعود وعليكم السلام
..........كيف حالك ابو سعود؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود : من معي
ابو هشام : افااااااااا والله ابراهيم نسيت زميل الدراسه والعمل
ابو سعود : معقوله .............ابو هشام؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو هشام : يااااااااالله يالدنيا شفت كيف تفرقنا؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود : يارب للك الحمد والثنا والشكر
ابو هشام : وكيفك يالطيب واشلون الدنيا معااااااك
ابو سعود : الحمدلله .............يوم زين ويوم لا
ابو هشام : اللهم لك الحمد والثناء...........اقول ابو سعود
ابو سعود : اسلم
ابو هشام : لا هنت يالطيب..........بغيت ازورك بالبيت ان ماكان عندك مانع
ابو سعود مندهش: لا والله حياك الله باي وقت يالغالي..........
ابو هشام : ينفع الليله عقب المغرب انشالله؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود : الا ينفع ونص وثلاث ارباع بس ............بس انت تخبر بيتنا؟؟؟؟؟؟
ابو هشام : ولدي يعرف بيتكم زين هو يدلني..........يلا مااطول عليك اخوي ارخص لي
ابو سعود : مرخوص يالطيب مرخوص..............
وقفل ابو سعود .........

لاتستغربوا لغه ابو هشام لانه من اهل الرياض لكن يوم تزوج من جده سكن عندها هناك والحين دراسه ولده رجعته وهو رجل اعمال وأم هشام متوفيه من سبع سنين

سعود : خير يباااااا من اللي على الخط؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب : هذا اخو وغالي من زماااااااااان ماشفته من سنه انا نقلنا للابها
سعود : وايش عنده الحين تذكرك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب : والله علمي علمك..........
وكانوا اثنينهم مستغربين

وبالمغرب البيت كله حركه ام سعود مشغوله لان ابو سعود سوى عزيمه لابو هشام من غير مايدري
وجا ابو هشام وهشام
ابو هشام يحب ابو سعود : هلا والله بالرفيق اللي غربته الدنيا على كل جال.........
ابو سعود : هلا والله بالصديق اللي مالقيت له مثيل
هشام يسلم على ماجد :هلا والله بالعزيز.........اشتقت لك مرره
ماجد : والله تعرف تكذب ...........ويضرب على يده ..........ليش ماخبرتني بها الزياره المفاجئه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام : بعدين ياخويا ماتصير مفاجئه صحيح.........
وجلسوا كلهم بعد ماسلموا وجاب ماجد القهوه ..............وصب الفنجال لابو هشام وهو نااااااااظر بالفنجال ونزله على الطاوله اللي قدامه (لمى يكون المعرس مو من الاقارب يعمل بهذه الطريقه ).........الكل انصدم
ابو سعود والدنيا ضايقه فيه: علامك ماتشرب فنجالك يابو هشام..........
ابو هشام : قهوتكم مشروبه يالغالي..................بس عندنا طلب..........
ابو سعود : ابشر باللي انت جاي به .............(بخوف)بس ياخوي اشرب فنجالك لاتفضحني........
ابو هشام : والله لاشربه لكن ماني من اللي يرضون بالغصيبه............حنا جينا طالبين بنتك على سنه الله ورسوله لولدي هشام.............
ماجد انصدم هشام مالمح له..............سعود ابتسم لانه يعرف هشام وعيلته
الاب: ياااااااارجال والله لوانها ذبيحه ماعشتك اشرب فنجالك ...........
ابو هشام : والله مااشربه ..............غير لاحلفت لي انك ماتغصبها...............
ابو سعود طاح في يده : وانا عطيتك يميني اني فلا اغصبها على اللي ماتبغاه.........
ابو هشام ابتسم وشرب الفنجال ..............وابو سعود تنفس الصعداء
في المطبخ ام سعود ملتهيه وحايسه بالعزيمه وجا فيصل وشافته سعاد
سعاد : هاااااااا فيصل ايش عند الرجاجيل؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : عندهم مصيبه....................
سعاد : ياساتر يارب ..................ايش المصيبه؟؟؟؟؟؟؟؟
وقالها فيصل الحكايه بالتفصيل الممل وباسلوب المبالغه ويوم خلص
سعاد : لا تقول..................الحين ابوي انحرج بسببي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : لا ماانحرج لانه ماجو الضيوف الا بعد ماشرب ابو هشام قهوته وتريح ابوي
سعاد : لاحول ولا قوة الا بالله..................وصار عليها حمل الجبال الثقال
وخلص العشى وروحوا الناس وكانت سعاد بغرفتها ودخل عليها ابوها
الاب: سلام عليكم يابنتي ............عسى ماازعجتك
سعاد وهي تقفل الكمبيوتر: لا يبااااا تفضل اقعد
وجلس ابوها وهو مرتبك مره:تسلمي يابنتي
سعاد : خير يباااااا عندك كلام بتقوله؟؟؟؟؟؟؟
الاب وهو يدور بدايه زينه: تعرفين يابنتي انك كبرتي.................وانتي بنتي الغاليه اللي سعادتها من سعادتي........واني مستحيل اجبرك على شي ماترغبيه...............وتاكدي ان اللي تقوليه هو اللي يصير.......
سعاد تقاطعه : خير يباااااااا ...........ايش عندك (هي عارفه لكن بتشوف ابوها ايش يقول)
الاب انتبه : اليوم يابنتي جاني رجال يخطبك لولده...........

بنت الخفجي
13-03-2007, 02:46 AM
الجزء الثامن عشر

سعاد ناظرت بالارض ومسكت يدها بقوة كأنها تستجمع القوة عشان تتكلم:يباااااا الرجال انت تعرفه؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب : اعرفه عز المعرفه وولده درس دبلوم ببريطانيا وجا يكمل دراسته هنا وهو وحيد ابوة والشركه هو اللي يساعد ابوة فيها.........
سعاد : يعني رجال يخاف الله ويصلي.............
الاب : الحمدلله مشهود لهم يابنتي.............
سعاد : الشور شورك يباااااا وشور اخواني.........صدقني يايبا لاعشت ولاكنت وانا راده طلبك...........ولاني بقليله ترباه يابوي عشان ارد كلمتك بين الرجاجيل وطويلين اللحى........ارفع هامتك انا ارجيك.........ولاني عن الخوف نشاده...........
الاب طار على بنته وحبها وقال الله يبيض وجهك يابنتي زي مابيضتي وجهي.........
وطلع وهو مبسوط وخبر ام سعود اللي قعدت تزغرد بنص الليل ..............
ماجد لمى سمع الزغرود طلع لاخته مو مصدق انها وافقت
ماجد يفتح الباب شوي شوي :السلام عليكم
سعاد : هلا ماجد تفضل........
وجلس على الكرسي قبال السرير:صحيح اللي سمعته.............
سعاد : أيش سمعت ياخوي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : انتي موافقه على هشام؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : غريبه المفروض انك فرحان لانه صديقك؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : سعاده صديقي مي اهم عندي من سعاده اختي..........
سعاد : لكن انا راضيه بعد موافقتهم طبعا............
ماجد : ماكان هذا ضني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد فهمت : ياخوي اللي في بالك كله خرابيط ولا تنسى اني رضيت بدون محد يغصبني...........وسكتت.........وبعدين من قالك اني اعرف هالخرابيط ..........دامه رجال اتكانه ويخاف الله خلص...........ادع لي بالتوفيق
قام وهو يحب ع راس اخته : الله يبارك لك ويكملك بعقلك اختي.........
طبعا تصرف سعاد كان منبعه حبها الكبير لوالدها وهي مابغت تحرجه ابد مع اعز اصدقائه ولو كان هذا على حساب حياتها كلها وايقنت ان ماكل مايتمناه المرء يجده
سعود دخل عليها : مبروك ياختي الله يهنيك ويبارك لك انشالله زين مااخترتي.........
سعاد: انت تعرفه زين؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود : طبعا ماشالله عيله طيبه وهو ولد حلال ماعمره زعل ماجد ابد وحليم مرة ..............الحمدلله اللي يسرة لك........
سعاد ارتاحت شوي من كلام اخوها:الحمدلله

وتمت تفكر وتقول ان الخيره في مااختاره رب العالمين وكل ماتحاول تقنع نفسها....يضيق نفسها زود وزود ....صارت الساعه ثلاث الصبح وهي على نفس القعده ....اخير طاحت على مخدتها مثل العيل ....وقامت تحاول تنام ودموعها تنزل بهدوء وبغزارها لين ماغلبها النوم ونامت......


من ثاني يوم ابو عماد اتصل بابو سعود عشان يسافروا يوم الاربعاء عمرة وبعدها يطلعوا الطايف كم يوم تخييم ابو سعود وافقه على طول ودق ابو عماد على ابو عاشق اللي من زمان ماطلع من الديرة ووافقه عشان العمرة وماقالهم على خطوبه بنته .............ومر هاليومين بسرعه ومحد كان منتبه على سعاد واحساسها

اليوم الثلاثاء

الساعه 5 المغرب

ابو عماد جالس بالصاله ويقرا جريده وزياد بجنبه وهايدي تلعب بلايستيشن
الاب: بيا ياوليدي زياد.........
زياد : هلا يالغالي...........
الاب: عيون ابوة بنطلع بكره رحله ............تروح معنا.............
زياد: ياريت يبااااااا .........لكن تدري اجهز حق التقديم واشوف الاقسام..........
الاب: وانت ببالك تخصص معين؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : والله زمان كان الطيران ببالي............زالحين نسبتي تسمح لي باي تخصص.........
لاب: فكر واختار..............واعرف انه قرارك وتحمله...........
زياد انشالله يباااااااااا
وقام الابو.......... وراح الولد لغرفته..........

يوم الاربعا

الصبح الساعه 6

ابو سعود وام سعود مرتهجين وكل يجهز وسعاد تجهز سندويتشات وشاي وقهوة لانهم بيروحوا بسرعه وبيلاقوا ابو عماد عند اخر محطه وابو عاشق واهله بيلحقوهم بعدين على صلاه الظهر بيكونوا بمكه عشان يعتمروا............في سياره ابو سعود كان التسبيح والتكبير والتهليل ........وسعاد تقرا مصحف يد تحاول تختم اكبر جزء ممكن وماجد خدر عيونه شوي ..........
فيصل يكلم ابوة : اقول يبااا
الاب وهو يناظره من جنب : علامك يافيصل تبغى تقول شي؟؟؟؟؟؟
فيصل : يبا تعبت من الجلسه ورا ضهري انكسر..........حسن يكلم ابوة ...........وانا يباااا بعد مااحتمل......
الاب : الزبده ايش تبغوا يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : خلنا نركب مع خالي سيارته واسعه مرررررررة
الاب : اصبروا شوي بادق عليه........
ابو سعود وهو يكلم ابو عماد: الووووووووووووووو
ابو عماد : هلا اخوي عسى ماشر؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود : الشر مايجيك ............ماعنك مستاسع لعيالي الجمس مضايقهم..........
ابو عماد : هلا وغلا والله الا المكان كله لهم...............
ابو سعود : مشكور وماتقصر
ابو عماد : اصفط هنيا الله لايهينك........
ابو سعود :ان شالله يلا مع السلامه
ويلتفت لعياله : يلا فيصل يلا حسن بدون ازعاج لو ادري انكم ضايقتم احد بازعلكم.........
فيصل : ومن نزعل السياره مافيها غير خالي وبنته بس............
حسن : وهو الصادق يبااااااا مافيها احد
وصفطوا ..........ابو عماد قال لهايدي تجلس ورا وسيارتهم كانت فورد موديل سنتها لان ابو عماد يحب السياره الكلاسيك مرررررررة ..............هايدي نزلت وركبت ورا وكانت لابسه بيجامه لونها اخضر واكمامها طويله مع ان الدنيا حر وحاطه شنطه فيها كاب لمن يوصولون مكه ..............فلما جاو العيال ابو عماد قال لفيصل يركب قدام بحكم انه الاكبر وحسن ورا لانه الاصغر وهايدي تمت ساكته ولا اتكلمت لانه تعبانه من المشوار كان لهم ثلاث ساعات وهو ماشيين.............بعد نص ساعه هايدي طلعت بارد
هايدي تكلم ابوها:يبااااا تشرب شي؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب : اذا فيه ميه ارسليها لي.........
هايدي تمدها لفيصل : فيصل وصلها لابوي .......
فيصل : ان شالله......
هايدي : حسن تشرب شي ............وكانت توريه المشروبات لانه حدها
حسن : ابي سبرايت ........هايدي : اتفضل
حسن بابتسامه : مشكورة............
فيصل زعل ليش شاورت اخوة الصغير قبله ...........
هايدي: فيصل تشرب شي؟؟؟؟؟؟
فيصل خزها وقال: مشكورة مو شارب .........
هايدي ولا حست : براحتك ...........وطلعت ميراند وكان معاها كيس ليز العايله فتحته وقعدت هي وحسن ياكلونه وهم يضحكوا
حسن : صحيح انك خفتي يوم الزفه وبكيتي؟؟؟؟؟؟
هايدي وهي تاكل الشبس: ايه صحيح ..........هههههههههههههه وماارتحت الا لمى جت جارتنا
حسن : طيب ليش الصياح والله ماعندك سالفه .........
هايدي : صادق انا الصبح قعدت افكر والله ماعندي سالفه خبله .............ايش اللي يخليني ابكي هاااااا؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن :اقولك؟؟؟؟؟؟؟
هايدي باهتمام : قول
حسن : قله عقل هههههههههههههههههه
هايدي وهي تدق ع رجله: لا يالماسخ ههههههههههههههههههههه
(هايدي ماكانت لبست الغطوة بعدها لانه من جهه محد علمها ومن جهه ثانيه معتبر نفسها صغيره للحين )
هايدي : تكلم ابوها : ماتبي شي يبا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب: يابنتي صبي لي فنجال قهوه ..............راسي يوجعني
هايدي : تامر يباااااااا وتناظر والا الدله عند فيصل وهي ماتطول تناول ابوهااااا
فيصل انتبه : خلى عنك انا اقهوي خالي
وتناظر بحسن وتساسره .............ويضحك حسن ............ويناظر لهم فيصل : علي ايش تساسروا هااااا؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن ارتبك وهايدي ردت : والله مالك خص انا وخويي نتساسر مالك شغل فينا.........
فيصل عصب حده : وبعدين معاك يالملقوفه هاااااااااااا؟؟؟؟؟؟
ابو عماد : ههههههههههههههه لاتعاندها ان عاندتها بتندم ياولدي...........
فيصل ناظر بخاله وناظر بالطريق متى بنوصل بس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن يكلمها : ماكنا زودناها شوي؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي وهذي ملحتها خل ينغل شوي حلاته معصب ............
حسن : صحيح دريتي عن القيم الجديده اللي منزلينها بالموقع *******
هايدي: والـلــــــــــــــــــة منزلين لعبه جديده مادريت ؟؟؟؟؟؟؟
حسن : ايه وراني ياها صاحب محل الالعاب.........
هايدي : وليش ماتستخدم كمبيوتر بيتكم؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن بخيبه : لا مايخلوني اخواني ............زين اذا كتبت بالوورد
هايدي: مسكين انا عندي كمبيوتري الخاص لي لحالي...............
فيصل عصب هاذا اللي باقي بنات والله: وانتي شتسوين به يانسه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: احد قالك انك ملقوف وحشري بعد ...............وش دخلك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل ارتفع ضغطه لاخر الحدود : خالي واللي يسلمك نزلني باركب مع اهلي ............مستحيل انت كيف تصبر على هالملسونه؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو عماد : ههههههههههههه خلاص هايدي لاتزعلين ولد عمتك منك ............تراها ضيفنا........
هايدي انحرجت من ابوها: تبشر يبا فالك الخير ان شالله,,,,,,,,,,وسكتت
حسن يساسرها : شفتي ..........ماينقطع لازعل يخوف............
هايدي: تدري حجته تكثف يوم يزعل غريب شكله لازعل...........
حسن : والله انك غريبه ..............اقولك ماينطاق ........تمدحين لي بشكله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟والله عجايب يالنسوان؟؟؟؟؟؟
هايدي زعلت : لا واللا انت وجهك يالشايب................شوي شوي على عمرك لاينكسر ظهرك؟؟؟؟؟
حسن : ههههههههههههههههه والله انك ملسونه صدق اخوي.......
هايدي زعلت وفرت علبه العصير بوجهه
حسن : لاااااااااااا.........شفتي كبيتي العصير على دشداشتي...........شلون اسوي الحين؟؟؟؟؟؟؟
هايدي استحت مررررره من اللي سوته وقعدت تبل فاين بمي وتمسح عليه: خلاص خلاص والله نرفزتني .......عاد لاتزعل مني.........
حسن لا والله: حلوة لا ازعل الحين الكل بيضحك مني..............
فيصل ابتسم : والله انكم بزران ياللي ورا .......
هايدي: واخو البزر وشو؟؟؟؟؟؟؟؟تراك اكبر منا بسنه بس ..............كنت ترضع يومنا انولدنا..........
فيصل مافهمها مسبه ولا مدح وسكت ...........
هايدي: غريبه مارد ايش فيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟والله انه فله حجاج هههههههههه


ووصلوا ابيار علي (مكان الاحرام ) ونزل حسن والكل اتريق عليه على شكله ..........وكان ابو عماد مع ابو سعود وابو عاشق بعيد شوي عشان ياخذوا الاهل راحتهم ..........واحرموا وراحوا مكه واعتمروا فيها والمغرب كانوا خالصين طلعوا على الطايف اللي مو بعيده ابد عن مكه ..........وصلوا بالليل اخذوا شقق وباتوا فيها وثاني يوم الفجر استأجروا معدات تخييم وخيموا بمنتزه جميل في الطايف ............والساعه 9 كانوا الحريم يجهزوا الفطور ..........


ام سعود وهي تقطع البصل : يلا يالشوق خلصت اللحمه ..........
الشوق : هذي هي مقطعه وجاهزة ..........وسعاد الحين تجيب الطماط
ام عاشق : وانا زهبت الاجبان والخفايف ماتستوي اللحمه الا وكل شي جاهز

الرجال بدورهم كانوا يجهزوا القهوه والشاي على النار وهم يسولفوا
ابو عماد : يكلم ابو سعود : يارجال خل عنك النار خل العيال يسوون القهوة........
ابو سعود يطالعه بنص عين: وش قالولك معجز مثلك ............خل الشيبه لك......ههههههههههه
سعود يضحك : هههههههههههه اللي يشوف يقول انت الشيبه يبااااااا ولا احد يجيب ست عيال وبنت؟؟؟؟؟؟؟
ابو عاشق ينغز : الا من الشباب الواجد ..............ويناظر لابوا عماد ,,,,,,,,,,ايه التعجز عندنا وانا اخوك هههههههههه
ماجد : انا ان شالله باطلع لابوي ............وقعد يناظر بعيد يم مخيم الحريم يشوف خيال لاح..........
فيصل : اقول يبااااااااا متى الفطور والله متنا جوع
ابو عاشق : اقول ياعاشق ..........شمام .......شمام (بسرعه يعني).....قل للحريم يجهزن الفطور ..........الرجال طولوا وهم ينتظروا.........
عاشق بغاها من الله : تامر يابو عاشق ...........مثل البرق.......
ماجد تغايظ..........ليش يروح ليش ماارسلوني انا؟؟؟؟؟؟؟؟؟


عاشق فرح من قلب انهم ارسلوة بيروح يشوفها ويسلم عليها من زماااااااان ماشافها .......المسكين مادرا انها انخطبت...........وكانوا الرجال حاطين السيارات بينهم...........عاشق قرب ولمى وصل السيارات ماناظر وتنحنح...........ومن سمعت صوته سعاد قلبها فز ...........وقالت له امه .......فوت ياوليدي مهنا احد غريب .......ودخل يم زاويه النسوان :السلام عليكم

الكل :وعليكم السلام والرحمه
ام سعود : وشلونك ياوليدي كيف حالك؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : الحمدلله خالتي انتي شلونك ..........ويناظر وشخبارك؟؟؟؟؟؟
ام سعود بخير ياوليدي جعلك بخير.......
الشوق تناظر لسعاد الواقفه ورا امها : خير ياخوي بغيت شي؟؟؟؟؟؟؟
عاشق يتخفف: ايه بغيت غلاس ماي .........هههههههههههههه ..............وش ابي بعد ويأشر على بطنه : نبي ناكل الرجال ان قعدوا نص ساعه بيهجموا عليكم هجوم الاسود على الغزلان(ويوم قال الغزلان قلبه نغزة )الا هي وينها؟؟؟؟؟؟؟؟؟
امه بضحكه : هههههههههههه خلاص ياوليدي خذ السفره وارسل لنا فصول وحسون وانت لاعاد تجي ......وتناظر لسعاد : عندنا ناس يستحون
سعاد حست حالها بنص هدومها
عاشق بقلبه .......فديت اللي يستحون ياربي : طيب اللي يستحون مايسلمون ............والله انا مو يهود وربي.......
الام : عذب الله من الشيطان لاوالله مسلمين وعلى الكتاب والمله..........
ام سعود تنغز بنتها : روحي سلمي حشى تقول عيل.........
سعاد تمسك حالها بالقوة عن الصياح : شلونك عاشق ............عساك بخير؟؟؟؟؟؟؟
عاشق :بقلبه : قبل مو بخير ........بشوفتك صرت زين : الحمدلله بخير وعافيه ...........مبروك النجاح
سعاد تذكر : الله يبارك فيك .............عمره مقبوله ان شالله.....
عاشق : منا ومنكم ان شالله.....
عاشق توتر مايدري كيف يقول الشوق قالت: خلاص حضرت الامير تعرف على البرنسيسه .........وبعصبيه ممكن تشيل الصينيه .........الحامي اكلني
عاشق : اوة لها الدرجه ساخنه...........يالله عن اذنكم ..........وبنغزة ......ان شالله تنبسطوا..........
الجوهره ارتبكت زود لمى قال هالكلام .......:المسكين ........ماظني لي نصيب معاك ........الله يرزقك باخير مني ان شالله.........
وراح عاشق للرجال بالفطور وجلسن الحريم يسولفن ويفطرن .........والشوق لاحظت سكوت سعاد
الشوق : سعاد ..........حبيبتي ليش ساكته مو لك عاده؟؟؟؟؟؟؟
سعاد بابتسامه باهته: هاااا .........لا ..........مافيني شي.........
ام سعود بضحكه : لاتلومينها يابنتي ............الفال لك ان شالله ..........انخطبت....!!!!!!
هنا سعاد سكتت والغصه بحلقها.......والشوق ناظرت لسعاد بمفاجأه كبيره وام عاشق : مبرووووووك الف مبروووووك يابنتي الله يتمم لك على خير
سعاد : لسى ماصار شي خالتي .......
الشوق بقهر : يعني بيصير شي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود : ان شالله ليمن رجعنا بنتمم الملكه انشالله لان العرس بيكون آخر العطله ان شالله......
هنا سعاد شهقت ........الشوق ناظرت : ايييييييييش؟؟؟؟؟؟؟؟اخر العطله بها السرعه؟؟؟؟؟
ام سعود : يابنتي الولد وابوة لحالهم ساكنين وابوه ماصدق ان ولده بغى يتزوج وابو سعود هو اللي قال هالراي......

سعاد ماتحملت قامت ونزلت الوادي تصيح ...........والشوق خلتها لانها اتأكدت انها غصب عنها.........
وظلت سعاد حوالي الساعه تحت تصيح .......وتقول لنفسها .........ياربي كيف باصبر نفسي ........يارب انت معاي والله ابوي ماخليه ينزل راسه وانا راسي يشم الهوا ..........كرامت ابوي فوق أي حب ان احسه........واخوي المسكين يحس بالذنب ........ياربي كيف باصبر نفسي على مافي........ورفعت يديها لاشعوريا وهي تشهق...........ياااااااااااارب............يااااااا ااارب ..........اللي فيه خير انت ادرى بيه..........صبرني .........وارفع عن اهلي...........وتمت تقرا بصدرها بعض السور اللي حافظتها من القرأن ليمن هديت .......وارتاحت .........راحت غسلت وجهها من الجدول وطلعت لهم فوق.......كانت الساعه حوالي 11 الصبح
وطلعت لقى الشياب يسلوفوا وعندهم ام عاشق وام سعود ..........واخوانها تحت يلعبوا وعاشق بالسياره يريح شوي ...........والشوق ماشافتها توقعت انها بالخيمه .............امها لمى شافتها

ام سعود : سعــــــــــاد .....تعالي عندنا.........
سعاد : يلا يما جيت............السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام.............
ابو عماد : حيا الله بنتي سعاد وينك بعد مافطرنا مالك لاحس ولاخبر ............
سعاد : لا ياخالي كنت اتمشى شوي وبعدين جيت........
ام سعود : بس ماكنك طولتي ............لك حول الساعه..........
سعاد : عادي يمااااااا الجو بديع يخلي الواحد يفرح وينسى نفسه ...........
وبها الوقت سمع عاشق الكلام وناظر ورا وشافها ........استانس من الخاطر لانه شافها.........وراح بسرعه عندهم ..........سعاد من شافته جاي
سعاد : يلا تبغوا منى شي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل : سلامتك ...........
سعاد : اترخص لعاد ..........ومشت وماانتظرت شي ............
عاشق اللي توة جاي تضايق انها ماكلفت على عمرها تسلم عليه..............
عاشق : السلام عليكم
الكل :وعليكم السلام .............
عاشق يكلم ام سعود : خالتي ايش فيها سعاد............راحت ولا سلمت..؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود : مافيها شي ............تلقاها ماانتبهت لك ولا شي ............ولا كانت سلمت عليك اكيد.........
ام عاشق : وانت وينك من قبل شوي ماشفناك ؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : كنت بالسياره اتسمع المسجل ...........
ابو عاشق : وبعدين معاك ياوليدي ...........ماتعرف ان المسجل حرام ؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : والله يايبا كلنا نعرف انه حرام لكن مانتعودنا نتركه ...........وفي اشيا كثير حولنا حرام ...........لكن مع التعود عليها ............خليناها كأنها حلال........
ابو عماد : ويش قصدك ياولدي؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : يعني المسلسلات مو حرام ؟؟؟؟؟؟؟؟؟المباريات لانها تشغل الناس وتسوي مشاحنات تخلي الناس تخاصم وتخرب الممتلكات مو حرام ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟الدخان اللي اكثر من نصف المملكه تشربه مو حرام........وبعد كلهم شباب؟؟؟؟؟؟؟؟؟المعاكسات مو حرام ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟والله لو اعد من هنا لبكره كان مليتوا .........
ام سعود : أيييييييييييه معاك حق ياولدي ............من كثر مانسويهن اللي اصغر مننا يحسبهن حلال وهن حرام........
ام عاشق: الله يرحمنا برحمته ياولدي..........
على الجانب الثاني من الجبل (عباره عن مدرجات جبال عسيربشكل عام.......واللي يشوف المناطق السياحيه يعرف معنى مدرجات ) كانت هايدي وحسن يتمشون ويسولفوا عن احدث العاب الكمبيوتر
هايدي: تعرف انا في كمبيوترى 33لعبه وامسح منهن دايما عشان الحديث انزله......
حسن : اسكتي انا لحالي منقهر لاني ان لعبت مالعب الا اللعب اللي يكونوا اخواني ملوا منها........
هايدي: طيب ماتقدر تشري لك كمبيوتر لحالك؟؟؟؟؟؟؟
حسن : هههههههههه والله انك على نياتك............اخواني مايطيعوا ............يذبحوني لو قلت لهم........بس اروح لمحل الالعاب صاحب المحل طيب يخليني العب على جهازة ومايقول شي..........
هايدي: لكن مايصير تروح تلعب على جهاز الرجال ...........مهما كان بالاخير يمل منك وانا ماقالها ........المفروض انت تخلي عندك كرامه وماتروح له .........
حسن وانت الصادقه .........وماكمل لان هايدي حطت يدها على بطنه توقفه عن المشي لانها شافت شي ..........وناظر حسن ولا فيصل واقف على طرف المدرج يناظر للفراغ وشكله كان سرحان على الاخر ومستمتع بالمنظر اللي قدامه ........
هايدي تأشر لحسن انك لاتسوي أي حركه بحطها يدها على ثمها..........وتمشى على روس أصابعها ............وفجأه وفيصل سرحان :بووووووووووووووووووو
فيصل من الخريعه نط على طول جسمه وفقد توازنه وبيطح عن سفح الجبل ...........وهايدي انخرعت من خاطرها يوم شافته يترنح ويبغى يطيح ..........قامت مسكته من خصره وتجذبه يم حسن اللي جمد بمكانه ولاقدر يتحرك...............وفجأه ولان فيصل كان بيطيح وقوة جذب هايدي له رمى جسمه كله عليها وطاحوا على بعض على صخور كبيره شوي ............فيصل مافاق الا على كلمه آآآآه اللي طلعتها هايدي مع ونه صعبه ..........ثواني وشال نفسه عنها ...........وهي مسكت خاصرتها ..........

بنت الخفجي
13-03-2007, 03:17 AM
الجزء التاسع عشر



.فيصل ناظر لحسن وكل شرور الدنيا فيها: يااااااااااالخبل ............طير ناد احد لها ..........وطار حسن وشوي يصيح من الخوف ........
فيصل : هايدي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟هايدي انتي طيبه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي تناظر للارض وبصعوبه طالعته: أيه طيبه.............
فيصل ناظر لخصرها اللي ماسكته شاف الدم يسيل من اصابعها مع انها لابسه بلوزه قطنيه على بنطلون جنز:هايدي خصرك ينزف دم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي : ادري ادري.........
فيصل وهو بيرفع بلوزتها يشوف الجرح: وخري يدك........
هايدي دزته بعصبيه : وخر يدك انت وين وين؟؟؟؟؟؟
فيصل طالعها بقهر وبعصبيه ودز يدها بقوة : باشوف جرحك يالخبله ..........الخيام بعيده وعلى بال مايوصل احد يكون دمك راح .............وانا دمي غالي علي ماراح اتبرع لك......
هايدي سكتت واستسلمت...........
فيصل ناظر لجرحها اللي بخصرها وزي ماتوقع كان غميق مرة والدم ينزف بقوها لان ثقله وثقلها على بعض هي اللي شالته يوم طاحوا على الصخور الحاده...........راح نزل شماغه اللي كان لابسه زي العمامه .........وشد على خصرها وضغط الجرح بقوة وربط مع شده صرخت هايدي..........
فيصل : معليه هايدي ............عشان يوقف الدم ............وعشان ماتبرع لك........
هايدي: ابتسمت بالعافيه لكلمته ...........وظلت مرخيه حالها لانها بدت تدوخ ..........
فيصل : هيدووووووووووة شفيك صحصحي الحين يجي احد.........
هايدي.......................
فيصل : هدووووووووووة اقولك نكته.........
هايدي......................
فيصل تم يطالعها ويرفعها وهي كانت على الارض بس راسها على يد فيصل كان بيغمى عليها وهو مع ان ماعنده خبره لكن كان يشوف بالمسلسلات ان اللي طايح او مريض ماينام لان النوم مو زين له ...........شالها بقوة وقفها على رجليها ................هدووووووووة.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: هه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟فيصل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وكأنها توها تشوفه.......
فيصل تورط ...........اخذها من يدها ووقعد يمشي معاها صوب الخيام وهي شوي تمشي وشوي تستند عليه.........لين ماشافوا ماجد ............فيصل استانس مررررررره يوم شافه .........
فيصل : بسرعه ماجد بسرعه.........
ماجد : سلامات ........سلامات عسى ماشر؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : طحت عليها وشقها الصخر ...........وخبره (جرحها كبير )
ماجد ناظر له بخوف : وشال هايدي على ظهره ومشى ...........
الشوق كانت تركض لهم ومعاها شنطه الاسعافات الاوليه ............وماجد نزل هايدي والشوق فرشت بساط صغير لهايدي............وكانت توها بتشوف الجرح وتناظر لهم : هاااااااااا ايش عندكم واقفين على راسي .............يلا لو سمحتوا وجهزوا السياره عشان لو نوديها للمستشفى
وكلهم راحوا ونادت على حسن : حسن ............انتظر لاتروح ابغاك شوي...........
وكلهم طالعوا وعصب فيصل من قلبه : يعني انا مافيه الا التخرع والهواش لي .............وحسون له الاهتمام والدلع
الشوق : فيصل لسى واقف ...........يلا اتكل..........
وراح فيصل وهو يتحرطم
الشوق : حسن تعال عندي وافتح الشنطه ............ايوه طلع المطهر ..........والقطن هذاك ............عفيه عبى القطن مطهر...........
وكانت تشيل شماغ فيصل اللي تعدم دم ..........وشافت الجرح ............وبالقطن قعدت تنظفه .........وشوي ونت هايدي وهدتها الشوق وعطها مخدر بخاخ ...........وبهالوقت كلهم جوا لكن الشوق ردتهم يوقفوا بعيد.........ونظفت الجرح ..............
الشوق : عطنى الشاش الناعم ..........
حسن : هذا .............
الشوق : أي نعم ..............وجهز لي لزق الجروح الكبير والشاش هذاك.......
حسن ان شالله ..........
الشوق : خلاص خلصنا ..............وكانت سعاد واقفه عندها ...........قولي لهم انها طيبه وبخير وتتدلع .........ومو محتاجه مستشفى..........
سعاد ابتسمت .......وطيران على ابو عماد اللي كان خايف عليها .........
سعاد : ابشروا انها طيبه وبس نبغى احد يشيلها للخيمه
ابو عماد : الحمدلله ...........الله يطمن بالك زي ماطمنتيني.........
عاشق : انا اوديها ...........يلا ماجد.........
وراحوا شالوها داخل ..........وابو عماد يناظر لفيصل : ويش سويتوا ف بنتي هاااااااااا
فيصل ارتبك : هااااااا ............ماسوينا شي .............
ابو عماد بعصبيه : والله ان ماقلتوا لي ...............مايصير لكم زين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن : انا اقولك ياخالي.........انا وهايدي نتمشى وشفنا فيصل واقف وسرحان على المدرج .........هايدي الله يهداها خرعته .......وبغى يطيح قامت مسكته وطاح عليها على الصخور ..........
فيصل ظل يأشر له اسكت .........بدون فايده
ابو عماد وهو يفكر : لعاااااااااااااد بنتي الغلطانه ...............العذر والسموحه فيصل
فيصل استحى لان الموقف ماينقال .......:لا عادي عمي ماصار شي .........انا بعد غلطان ...........
عاشق وماجد وصلوا وام سعود جهزت لها الفراش
عاشق : هنا يمااااااااا
ام عاشق : عافاك هني ..............ويلا من غير مطرودين...........
ماجد : أفااااااااااا وهذا حنا اللي جبناها
ام سعود : بعد بنياتي برا ينتظرن حضراتكوا تطلعوا............
عاشق : خلاص لاجل عين........واستحى وسكت ...........وماجد تكدر شوي لانه عارف ان اخته مو من نصيبه ......وطلعوا برا .........
الرجال رجعوا لمشبهم وجلسوا ..........وعاشق وماجد جاو وسعود توة جاي .....
سعود : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام .......
محمد الصغيرون : وين كنت؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : عشتوا والله .............العيال صارت لهم هرجه...........
سعود ابتسم : رحت شوي للمدينه .............اخلص بعض اشغالي ...........عسى ماشر
ابو سعود : الشر مايجيك : بنت ابو عماد تعورت شوي وهي الحين طيبه ........
سعود : له له ...........ليه ............ويش صار لها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن عاد لهم الحكايه وفيصل صار مثل الطماطه من الحيا
عاشق : ياحليلهم .............عندنا فيلم وحنا ماندري ؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : ويش تقولوا عيب عليكم............
ماجد : لا والله .............ليتني مكانك ..............مع اللي فبالي............
ابو سعود : ومنهى اللي فبالك ..............ياعنتر زمانك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد انخرع.......نسى ابوة: هه.............لا ولا احد .............اقول ليتني صاير لي مثله ...........احسها حاجه حلوة
ابو عاشق : حلوة فعينك منك ليه ...............مابقى غير هالتعليق الماسخ عندنا هاااااااا
استحوا العيال ابو عماد : والله وانت الصادق : من اليوم يضحكون على بنتي وان ساكت ...........انتظر احد منهم يستحي على دمه..........
وهنا كلهم افتشلوا
فيصل : تستاهلوا جزاكم واقل من جزاكم ...............هاللي قالكم تضحكوا علي وشوهـ.........هااااااوتم يضحك هههههههههههههههههه
وقعدوا يضحكوا الرجال والعيال تفشلوا
وشوي يسولفوا وبعدين قام سعود يأذن وكلن راح يوضي عشان الصلاة(الظهر )
في الخيمه صحت هايدي
الشوق : سلامات خوفتينا عليكي...........
هايدي: ليش ............وش اللي صار .........
ام سعود : ماصار غير السلامه عمتي ...........كيفك الحين.......؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: دايخه...........
سعاد ومعاها عصير طبيعي برتقال وجزر : خذي اشربي العصير ...........عوضي دمكي اللي كب قبيلان .........
ام عاشق : الا وش اللي صار يابنتي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي .....وتتذكر اللي صار كأنها خيال : هه..........مادري ...........واستحت تقول خافت ان فيصل قال كلام ثاني.........
الشوق : صحيح انك خرعتي الوغيد؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: ايه ............وبغى يموت لولا الله ستر ..........
سعاد : الحمدلله اللي لحقتي عليه ...........ولا حسون اخبره ........دجاجه بمثل هالمواقف ...........
ام عاشق: بس تراه يابنتي عيب اللعب كذا على الوليد ..........تراك مو صغيره ...........حتى المفروض تلبسين عبايه.........
هنا هايدي قعدت تصيح ...........ام سعود : لاااااااااااااا لا يابنتي ليش الصياح وانا عمتك .........مايصير خاطرك غير طيب .........باشتري لك عبايه واعلمك كيف تلبسيها ان شالله ..........بس عن الصياح ....
ام عاشق : الله يرحمك ياوخيتي .............ودمعت عينها غصب ............
وقامن الحريم للصلاة وبعدها صارن يجهن الغدا اللي كان كبسه لحم........
فيصل استغل فرصه ان الكل كان منشغل ولاهي وزرق على خيمه ابو عما ..........
فيصل وهو عند باب الخيمه : احم احم .........ياعرب ..........
هايدي كانت منجضعه على المخده واعتدلت .........فوت
فيصل : السلام عليكم هايدي ..........
هايدي : هلا وعليكم السلام .........
فيصل .......وهو مستحي منها لانه حس انه الغلطان : سلامات ماتشوفين شر .........
هايدي : الله يسلمك الشر مايجيك ..........وراك واقف تريح ........
فيصل استحى من ذرابتها المفاجئه وجلس على المركى اللي عند الباب :تسلمين .........سامحيني ........ماقصدت اطيحك .........
هايدي: ههههههههه والله مادري من المفروض اللي يستمح من الثاني ..........انا اللي نقزت قلبك فووووووووق
فيصل يتذكر : الا تعاااااااالي ليييش تخرعيني كذا هاااااااااااا...؟؟؟؟؟؟؟
هايدي : بسم الله توك كنت حليل ...........علامك انقلبت .......؟؟؟؟؟؟
فيصل : مااااااااااادري عنك .............بغيتي تخليني اموت,,,,,,,,,
هايدي: وسلمت عمرك بعد...........
فيصل تذكر واستحى : ايه صح (هو تفشل منه انها مسكته وطاح هو بجسمه عليها وهذي حاجه عيب )
هايدي : وانت ماقصرت فيني ...........عدمت عليك شماغك .....
فيصل : ياشيخه ...........شماغ قديم وعدمان .........عادي فداك ..........
هايدي : وين الاسم اللي كنت تقوله لي ..........
فيصل يتذكر : ايه .............هذاك لزوم الظرف .........الحين ماله داعي .........قاله وهو يقوم
هايدي : وين وين ...........بدري .........
فيصل : بدري من عمرك .........ابا اروح لايفقدوني ............والله يخلوني علك بحلوقهم ..........يالله ماتشوفين شر ........
هايدي : الشر مايجيك ............بس حلوة
فيصل التفت من عند الباب .....باستغراب ......ايش اللي حلوة .؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي بدون ماتناظره : اسم الدلع ..........محد دلعني فيه ..........
فيصل ابتسم وطلع ..........وحمد ربه ان العيال ماشافوة
ومر اليوم بهدوء لان الكل كان متضايق على هايدي ..........مع انها طلعت لهم تمشي ولا تحس باي نوع من انواع الالم .....
ثاني يوم الساعه خمس وقت الصلاه (الفجر )
ابو سعود يكلم عياله النايمين حول النار ماناموا غير وجهه الصبح
ابو سعود : أصبحنا واصبح الملك لله ..........يلا سعود .....ماجد .........ابوك ياعاشق ..........ويروح يم فيصل وحسن اللي نايمين قدام باب الخيمه .......فيصل ........فصول .........حسونه ............يأم سعود ؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود : صبحك الله بالخير وتطلع من الخيمه وتعطيه الموضا يروح يوضي ..........وتناظر للي ولا واحد منهم راضي يصحى .........كأنهم محنطين..........وتطري على بال العجوز فكره جهنميه..........
راحت للترمس الكبير حق الثلج واخذت كم قطعه وعبت عليهم مي فصار ميه ثلج ..........ووقفت في مكان يم سعود وماجد وعاشق لانهم حد بعض و...........و............هووووووووووووووورشت المويا المثلجه عليهم كلهم ............
سعود : هييييييييييييييييييييييه................احيييييييي يييييييييييييييي..............وش ذا ...............
ماجد : اعااااااااااااااااا..........بسم الله ..................يايماااااااااااااا(من الخريعه مو داري ان امه اللي مسويه هالمقلب)
عاشق هو اللي فله : مايدري ايش صار لانه متغطي بمشمع عن البعوض ولا اتحرك من مكانه
حسن وفيصل على صراخ العيال شردوا للوادي هههههههههههههههه

أم سعود : تستاهلوا ...............مزامير الشيطان في أذانكم .............هااااااااااا محد يقوم ويتعوذ من ابليس ويصلي.............
الشوق وسعاد ماتحملوا وضحكوا من القلب والخيمه مو عازل ...........فسمعوا العيال ضحكتهم..........
ماجد ..........دام الغلا ضحك خلاص كني شارب الهنا :تسلمين يماااااااا اللي صحيتيني للصلاه
وفي لحظه وحده التفتوا لشخير عاشق اللي واصل حده............وناظروا الاخوان بخبث ............ولمعت بذهنهم نفس الفكره........
سعود مشينا................ماجد يلا ..........
وشالوا عاشق المسكين من تحت المشمع كان لاف جسمه كله
ام عاشق : حرام عليكم ياعيال .............بيموت بينكم
ام سعود : يستاهل اللي ماقام للصلاه.........الرجال وضوا والحين بيقيموا الصلاه وهو نايم
ومشى الاخوان الماكرين حاملين المسكين النايم لين ماصاروا بجنب الجدول ................و...........و............واحد .........اثنين................ثلاثه............... .هووووووووووووو
رموا المسكين عاشق بالجدول
عاشق : هــــــــــــــــــــه.................ياااااااااا ااااااا.............يااااااااايمااااااااااااا..... ........وتم يتحرك بالجدول اللي مو غويط ابد لين ماقعد على حيله وشاف اللي صار به وبملابسه وغطاة...............ايااااااااا المي ماتستحون..........لعن ابو داركم صديقكم انا ............ويقوم مثل النمر يلاحق العيال اللي صاروا مثل الاطفال الا الاطفال اعقل منهم............
ابو عاشق عصب من العيال ..........ونزل العقال اللي من شافوة النشامى اصطلبوا وكل واحد يروح ياخذ موضاه ويروحون يتوضوا للصلاه.........وابو عماد ماهمه كل هالدوشه ..............حط الحطب وشب النار وقعد يسبح للين مايطلع الضو........
البنات بدورهن بعد هالضحكات الصباحيه من القلب ..............صلن وقعد يجهزن حليب وصامول تصبير لين الساعه 9 وقت الفطور انشالله.............
الساعه 8 كان احمد ومحمد قعدوا وهايدي بعد قعدت وصحتها عال العال..........وقاموا الصغار للرجال وهايدي نزلت الجدول تغسل وتوضي وتصلي لان محد صحاها للصلاه..........وبعد ماخلصت صلاه وهي جالسه على سجادتها (مصلاها)سمعت صوت وناظر ت ...........يمين احمد ومحمد جايين للجدول معهم.......دلو كبير وجراكل
هايدي: صباح الخير للعصافير..........
محمد : لاصباح خير ولاشي .....!!!!!!!!!!
احمد وهو يبي يصيح : ليت هنا(حنا)نديب المويا...........ليت مادد ولا حتن يديب مويا..............هاااااااااوتم يصيح
هايدي: ههههههههههههههه هذا اللي مزعلكم.............حبايبي انتم الصغار عشان كذا انتم اللي تجيبوا المويا..........وانا اساعدكم...........وتمد سجادتها وشيله الصلاه لاحمد اللي توه عمره اربع سنين...........خذهم شيلهم وانا اعاون محمد...........
احمد: هيييييييييييييه..........هيد احلى ثت(ست)...........
محمد: ههههههههههههه حتى اسمك مايعرف ينطقه..............
وخذت هايدي الدلوا وعبت الجركل وشالته مع محمد..............
ويوم وصلوا فز حسن....
حسن يناظر لمحمد بغضب : وشو له تعبت حالكي وانتي تعبانه امس...........
هايدي: ولا تعب ولا حاجه عااااااااااااادي..........
ماجد : الحق انه غيرك اللي يشيل .............ويناظر لفيصل
فيصل بقق عيونه: طاع هذا ليش يناظرلي ...............ياحول انا ناقص نغزات ............ويقول : ايه المفروض حسن معاهم
سعود : يلا عاد من اليوم ليمن تخلص الرحله كل يوم على واحد..........اليوم احمد ومحمد..........بكره حسن.........اللي بعده فيصل ..........وبعده ماجد ...........وانا............واخر يوم عاشق..........
عاشق كان يشرب الشاي وغص وتم يكح شوي ويناظر لهم بعيون بغت تدمع: والــــــــــله وليش بله انا اجيب ...........هاااااااااااا
سعود : اللي مو عاجبه لاياكل ويشرب معنا
ابو عاشق : ههههههههههههه عاد كلها ولابعد عشوق ............مايستحمل الجوع ادري به..............
وتمو على السوالف لين مافطروا واللي دخل الخيمه يريح شوي واللي راح يتمشى ...........
سعاد خذت جوال سعود تكلم وحده من صاحباتها (بعد هذاك اليوم بطلت تجيب جوال مع ان ماجد جاب لها واحد لكن هي رفضته)
سعاد: الو آمنه ..........شخبارك
سعاد: طيب طيب يالقاطعه .........من خلصن الامتحانات ماشوفك ولاتزوريني..........
سعاد : لا لاتحجيي بالجوال رقم البيت عندك.............
وهي تكلم لمحها عاشق ولانه متهور سمح لنفسه يقرب منها .............هي لمحته
سعاد : اقوووووول آمون اتصل فيك بعدين............في حفظ الله
وهنا تجرأ عاشق : السلام عليكم
سعاد وهي تأكد من غطوتها زين : وعليكم السلام والرحمه
عاشق : كيف حالك سعاد ان شالله بخير.......
سعاد : بخير وعافيه اخوي.........الشوق على الصخره هناك..........
عاشق خجل مرة من جفاها : ليه تعامليني كذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد تفاجأت من سؤاله ارتبكت اول : والله ياخوي انت اخ وعزيز ومايهون علي انك تعلق بحبال هوي وهميه.........
عاشق : انا مااتعلق بالهوى صدقيني ..........أنا...
سعاد وهي تقطع عليه كلامه: بارك لي ..........
عاشق استغرب ...:مبروك ...........لكن على ايش؟؟؟؟؟؟؟
سعاد وتمسك العبره لاتنزل : انخطبت وباملك قريب ان شالله.........
بالله كيف بيكون شعور عاشق .........رعشه صابت كل انحاء جسمه من اطرف اقدامه الين شعر راسه.........وحس بدوار خفبف...........:أ..........أ..؟
سعاد : ايه ,,,,,,,,,,انخطبت...........
عاشق : متى واشلون ومين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : سالفه طويله ...........المهم ادع لي بالتوفيق وانا ...............أختك.........
وعطت ظهرها ماشيه قبل لاتبعد
عاشق : نسيتيني...........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: ...............................
عاشق : ماتحبيني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: ..........................
عاشق : اهون عليك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد دموعها بدت بالجريان ..........وبدت تكمل طريقها .........
عاشق ماحس بعمره الا وهو يقول كلمات اغنيه كان حافظها
أفا راحت ليالينا بها السهوله........
خنت هقواتي وظنوني ورجاي .........
كنت حلم لي وعالي من يطوله............
وهو يبكي يكمل .........
لعبت في قلبي دور البطوله............
وأن كان صورتك بحشاي محفورة......
غصب علي انساك وانا عيني وشقاي.........
ماانتظرت سعاد قلبها نقطع عليه .......كان يمثل العاشق والحبيب في نظرها للاسف ............
دخلت الخيمه وانزوت في زاويه ضيقه واخذت تبكي بصمت اولا ..............وبعدها بدأ نحيبها يعلى ويعلى ............حتى صار اشبه بالنياح أول من سمعها ام عاشق
ام عاشق : بسم الله عليكي يابنتي ............ويش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وهي ترمي علي يديها وتهديها
سعاد : .......................
ام عاشق : يابنات ياهايدي الشوق ...........ياعالم احد يرد علي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن دخل : خير خالتي ...........سعاد ايش فيها سعاد قالها وغشاوة دموع بدت في عينه لانه حساس جدا
ام عاشق : ياولدي هات مي بسرعه ................وناد امك ...........شمام شمام
حسن : ان شالله............نادى امه وسبقها بتدخيل المي
ام عاشق وهي تسقي سعاد .............سمي بالله يابنتي
سعاد : تشرب ..........الحمدلله...........وكأنها هدت............
ام عاشق : هاااااااااا يابنتي ايش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود دخلت بها اللحظه: وي .........بسم الله على حشاي .............وتحطها بحضنها وهي تقرأ عليها ............سلامتك من ويش مخترعه؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد وهي تصيح ..........ماتدري ويش تقول ............تقول حبها اللي تفتح بها اللحظه .......مات؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
يمه .......شفت ثعبان...........
الكل : بسم الله.............وين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد تحت عند الجدول ؟...........
ام عاشق : وي كيف ماناديتي وصرختي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد : ........................
ام سعود : خلاص يابنتي انتي تريحي الحين .........ونامي ومايصير الا كل خير ...........
حسن راح يخبر العيال اللي راحوا يدورو مالقوا شي ورجعوا وقالوا يمكن كمل مشواره...ههههه
اما عاشق المسكين ...........من راحت عنه وهو يدمع بصمت .............زي ماكان شوقه وحبه بصمت ...........وبعدها نزل الجدول يغسل وجهه........وشاف محمد يركض ويتلفت
عاشق : خير محمد ايش عندك؟؟؟؟؟؟
محمد: سعاد تقول انها شافت ثعبان هنا............
عاشق فتح عيونه : ايششششش؟؟؟؟؟؟
محمد : يحرام من قبل شوي تبكي وتشهق ومي قادره تمسك نفسها ..........
عاشق نزل عيونه تحت وسكت .............كان عارف ليش هي تصيح .............مو لانها شافت شي مع انه مبرر مقنع لصياحها بها الاسلوب .............لكنه متأكد انها تبادله نفس الشوق ...........لكن ليه وافقت على هذاك الرجال ...........قالها وهو يفكر بماجد معقوله غصبها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟معقوله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وكان النهار هادي ومافيه جديد كان ملل نوعا ما .........ويوم غابت الشمس صلوا وجلسوا حول النار المشتعله يتكلموا
عاشق يكلم ماجد بشويش : مبروووووووك
ماجد الله يبارك فيك .........على ايش؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : ولو على خطوبه اختك...........!!!!!!!!!!!
ماجد ناظر لعاشق وفهم ايش قصده : الله يبارك فيك.............وسكت شوي ............شوف عاشق باقولك شي مو مضطر اني اقوله لكن انت عزيز...........
عاشق ولاحظ جديه ماجد :قووووووول
ماجد : انا متفاجئ مثلي مثلك على الخطبه ............مع انه صاحبي ماقالي ............ورحت لها احاول اخليها تغير رايها ............لكنها صممت على اللي قالته............ولاتسألني ليش ..........لاني مستغرب للحين ومتوقعها تتمنى حياه ثانيه...........وسكت
عاشق : اتفاجأ بصراحه وعفويه ماجد............واستغرب من قرارها طيب دامها تحبه ليش توافق على غيره...........ويناظر لماجد : ماقصرت اخوي ............كلامك هذا برد على قلبي كثير .........الله يعطيك ليما يرضيك...........
ماجد ابتسم ابتسامه باهته وناظر للمجهول ...............
وفي هالليله الكل كان يفكر
ابو عماد بولده اللي من سافر وجواله مقفول ولا كلمه ولا سأل عنه
وام سعود تفكر بعيالها ومصيرهم وكانت حاسه بنتها وخايفه ان قرارها كان غلط مع انه ماكانت تدري عن الحب العذري في قلب الصغيره.
وماجد اللي ماقدر يشوف حبه ولا قرب منه لانه مالقى ولافرصه مناسبه للحديث معها .
وعاشق اللي اسم على مسمى عاشق وماله حبيب ..........حبه تنازل عن حبه بدون تضحيات ولا شي .
وسعاد اللي قلبها الغضي مو متحمل عذاب زود
والشوق اللي حست انه في شي كبير بيصير قريب وقلبها يزداد خوف يوم عن يوم......

بنت الخفجي
13-03-2007, 03:27 AM
الجزء العشرون........



واليوم صباح جديد........
الاهل كلهم قاموا وصلوا الفجر ولانهم تعبانين من السهر البارح رجعوا ناموا حتى الكبار ماشبو نار ولا شي
وبعد نص ساعه طلعت الشمس يعني بزغتها قام ماجد من النوم ..........وراح للجدول يغسل لان الجراكل كلها فاضيه .......وغسل وقعد يتمتع بمنظر شروق الشمس بين الشجر والجدول ............وهو على حاله سمع صوت وتخبى عند الشجره اللي قريبه منه وشافها ..........كانت بس لافه الشيله احتياط حتى غطوة ماكان معاها لانها عارفه ان الكل سهران وتعبان........عبت الجركل وماجد مو قادر يرفع عينه (صح اللي سواه حرام لكن الشيطان شاطر )........بعد ماخلصت من الجركل تمت سرحانه شوي بالمي
ماجد بخاطره : ايش فيها سرحت .........معقوله اللي مثلها عندها هموم؟؟؟؟؟؟؟؟
شوي لاحظ لمعه بخدها ..............دقق ولاهي دمعه
ماجد : آآآآآه ياقلبي اصبر ..............هالغلا يصيح .............جعل الالم فيني ولافيك............
الشوق كانت تفكر باختها ليش مااتصلت..............
وشوي نزلت الشوق شيلتها (هنا ماجد حط ايده ع قلبه من لون شعرها الي كان خمري ومع اشعه الشمس صار زي النار اللي تحرق قلبه ):ماجد : ورب البيت احبهااااااااااااااااااا
وقعدت الشوق تغسل وجهها بالمي بعد هالدموع اللي سكبتهن ...........وكانت المي بارده ومنعشه ..........قامت رميت شبشبها ورفعت دشداشتها وقعدت تمشي شوي شوي بالمي وحست بالانتعاش وطيف ابتسامه مر ببالها خلى الاخ يذوب وينتهي.............وماقدر يتحمل مشى لراس الوادي ورجع وهو يصفر عشان تحس فيه لانه اليوم مكلمها مكلمها.............
الشوق من سمعت صوت صفير على طول طلعت من المي ورجولها امتلن طين وغطت شعرها وبطرف شيلتها تلثمت...............
ماجد : السلام عليكم............
الشوق :وعليكم السلام ...........
ماجد : الله اليوم الصباح اكيد حلوووووووو ..............بشوفتك
الشوق انصدمت : ..........................
ماجد : صحيح مو حلو الكلام على الصبح .............
الشوق :لاعادي
ماجد : ماشالله من متى وانتي صاحيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : اصلا انا مانمت
ماجد قاطعها : أفااااااا والله ليه النوم زعلان؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : قصدي انا مانمت عقب الصلاه
ماجد : أهاااااااااااا
الشوق : وانت مانمت بعد الصلاه؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : الكذب خيبه .........نمت وصحيت..........ومالقيت مي جيت اغسل واشرب ..........
الشوق : يلا لعاد من رخصتك..........
ماجد : وين وين...........لو سمحتي باكلمك شوي..........
الشوق اتوترت: خير
ماجدياعمري الخير كله بالوجه : عاد مهو وحنا واقفين ..........اجلسي .........
وجلست على صخره وهو جلس على الجركل قبالها
ماجد : ..................
الشوق : ...................
ماجد : ....................
الشوق وهي تقوم : اسمح لي ..........
ماجد : لحظه شوي خلاص باتكلم ..........
الشوق اتفضل ............
ماجد : تذكرين قبل وحنا ندوام ونرجع مع بعض ........
الشوق مع انه مو موضوع : ايه اتذكر ............
ماجد :تذكرين هذاك اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : أي يوم الايام كثيره ...........
ماجد :يوم هزأني الاستاذ ليش اني معاي شريط لخالد عبد الرحمن
الشوق سكتت كأنها تتذكر
الشوق كانت طالعه بدري شوي لانهم عليهم خمس حصص هذاك اليوم ولا ماجد ورفيقه وليد جالسين على الرصيف
وليد : خلص ياماجد خلص ............ماله داعي البكي
ماجد : هيه انت من قالك اني ابكي............
وليد :عيونك اللي تقول ...........ليش تدمع اجل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : عيني فيها عوار وتسيل .............
وليد : لاوالله............يكفي اني تركت المدرسه عشانك ..........وخليت الحصص وراي .........وانت تحاول تكون منت متضايق ..........
ماجد : والله طفشني هالاستاذ..............كأني اول واحد يجيب شرطان.........
وليد : الصدفه انه كان في تفتيش اليوم ............
ماجد وهو لسى يدمع : عاد مو يفشلني قدام الطلاب ...........والله ماعاد الاهو
الشوق وصلت وكانت لابسه لبس كحلي (لبس الثانوي)ولابسه كندره رياضيه وشنطه ومتغطيه:السلام عليكم
ماجد +وليد : وعليكم السلام........
الشوق : يابكاشين ...........ليش هاربين من المدرسه ............هااااااااااااا
وليد خاف من صدق : والله ماهربنا من المدرسه...........المدير هاوش ماجد وطرده..........
ماجد تضايق زود
الشوق خافت : صدق مجوووود..........مطرود من المدرسه ايش سويت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وليد ماسوى شي بس كان مهرب شريط خالد عبد الرحمن.......
الشوق : أيششششش..........شرطان بعد ..........والله انكم ماتستحون..........
ماجد : خلاص عاد .......اخذت جزاي وزود.......
الشوق لاحظت انه يصيح ..........ماردت ........اخذت من شنطها كلينكس ونزلت لمستواه وهو جالس ولاعبرت الشارع وقعدت تمسح دموعه.........وليد حس بحراج كبير وماجد قعد مثل الابله .........كأنه مصدوم........الشوق عاملته من باب الشفقه ........
وليد: يلا مع السلامه مجود بكره نتلاقى..........
ماجد ظل شوي لين ماقامت وهو بعد قام : يلا وليدوووووو بكره الموعد
وقعد يمشي معاها وهم ساكتين ..........(هم كل ماصدف خروجهم مع بعض يروحوا مع بعض لانها ترسله للسوبر ماركت يشتري لها اشياء لانها ماتقدر تدخله ابد)
الشوق : مجود
ماجد : هلا ..............
الشوق : اللي سويته غلط...........
ماجد : سكت ونزل راسه الارض.........
الشوق : تدري ان المدرسه مو مكان تهريب وهالسوالف .............المدرسه مكان تعلم فيه وتجتهد عشان بكره يصير لكن مكانه وهدف في المجتمع ............وتحقق اشياء انت قبل تسميها حلم.........هذا من جهه ...........من جهه ثانيه الشباب اللي يرضى يسوي شي سر بالمدرسه بكره يرضى انه يهرب حاجه اكبر من الشريط.........وممكن يدلك على سكه التدخين..........والخافي اعظم
ماجد : والله ماخذيت الشريط لنفسي ....وربي .............انا مخاذه...........
الشوق وقفت بالشارع وهي مخصره(ايدها ع خصرها): اجل اخذته عشان بنت ............هااااااااااااااا اعترف..............كمشتك ..............ههههههههههههههههه منتو هينين ياهالصغار وتكمل مشي
ماجد : ايه اخذته لبنت ............
الشوق انصدمت هالجهال يعرفوا هالسوالف وبجديه : صدق .............لبنت ..............معقوله انت توك مادخلت المراهقه صدق وتسوي كذا ............اجل بكره ويش بتسوي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : والله مو عشان شي ...............تعرفيني ماعرف هالسوالف .........بس ..........
الشوق : بس ايش .............جايب شريط بكبره .............ليش ............
ماجد : لان هالاغنيه تحبها والشريط اللي عندها انكسر .............
الشوق : انت جايبه لسعاد صح..........
ماجد : سعود وين وانا وين ..........لو لها كيف ارسله بالطياره ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : والله بلشتني ............لمين خلصني ..........واذا مستحي اسكت ترانا قربنا..........
ماجد : لو مستحي مراح اعطيه لها ...........وطلع الشريط وقال المدير خلاها معاي لانها اول مرة ويمد يده
الشوق وقفت .:ليش تعطيني ياااااه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : لاني جايبه من صاحبي لك...........
الشوق : انت انهبلت ............وش ابغى بها الشريط
ماجد : انتي تحبين اغنيه خذني بقايا جروح ..........وهاذا الشريط فيه الاغنيه......
الشوق انصدمت : وانت ويش دراك ان شريطي انسكر ؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : يوم كنا مروحين هذاك اليوم ومرت سياره مشغله هالاغنيه .........تذكرين قلتي انه انكسر ........
الشوق : وباي صفه تبي تعطيني وقالتها وهي تكمل مشيها
ماجد : بصفتي اللي كل يوم والثاني حارسكي وحاميكي...........
الشوق : هههههههههه لا والله تحرسن من من؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : من هالمزعجين ............يعني لو انك لحالك كان ماسلمتي من السيارات اللي معلي على المسجل ولا حيا ولا مستحى...........
الشوق تفكر والله هو الصادق : صح لكن مايحق لي اخذه
ماجد : لا الشوق ...........الله يخليك تاخذيه ......يكفي هالتهزيئ اللي اكلته من المدير والاستاذ..........
الشوق وصلت البوابه ووقفت تناظر له ...........خلاص دموعه تبي تنزل .........
الشوق : ........................................
ماجد : ارجوك............
الشوق وهي رافعه غطوتها لانها بالحوش..............خلاص ........
ماجد : هيييييييييه.............ولاشعوريا طار عليها وحضنها
الشوق ابتسمت لفعلته وخلته شوي ...........مجود..........مجـــــــــــــود........ ....ووخرته
ماجد وهو مستانس مرة: هااااااااااااااااا
الشوق : كتوفي عورني ...........وخطفت الشريط ودخلت ............وهو مثل الجهال راح يركض البيت ولا كن حد مهاوشه اليوم
الشوق اتذكرت وكأنها ابتسمت
ماجد : بس والله حضنك ماشفت مثله ...........اخاف امي تغار لو سمعتني
الشوق استحت مره : وقامت بتروح........
ماجد : يابنت الناس ليش تكابري ............والله العيون فضاحه.............
الشوق : انت ياولد الناس لاتعلق نفسك بامل كذاب ............خلص جامعتك وفكر لمستقبلك ...............
ماجد : أنتي المستقبل والله...............حاولت اكذب قلبي ...........هو مارضى ............أنا والله مالي ذنب...........عاقبي هالمسكين اللي تعلق بك............
الشوق : ياخوي انا ماضي بالنسبه لك...............انت بفتره مراهقه .............وكنت قدامك زمان .............حب الطفوله بسرعه يروح
ماجد زعل يوم قالت اخوي: اولا : انا مو اخوك.............ولا عمرك بتكونين بالنسبه لي كأخت.........(الشوق استحت)ثانيا : لو كان حب طفوله ماكان يوم شفتك قبل شهور تحرك هالساكن (ويأشر ع قلبه ) مع انه شاف من المزايين ليمن قال بس .............
الشوق ناظرت : واللـــــــــــــــه شاف مزايين............وتذكرت نفسها واستحت ............تراك ماجد الف من تمناك ..............وانا خلني لمستقبلي ...............ياخوي...........وماردت راحت
ماجد : ياعمري والله تغار .............المشكله هالعيون البنيه اللي تذبح .........فاضحتها ...........وقال اخوي قال........
الشوق راحت وهي متوتره حدها...........ياربي ماخبر حالي ضعيفه لها الدرجه.......وبعدين اللي خلاني اسمح له يتكلم معي وشو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وكيف يقول منتي اخت والله .........لعاد حتى هو مو اخوي ...........ياربي والله مو صغيرة واخبر عمري عاقل .........يجي هالجاهل يوترني........ياربي والله ادري انه صار رجال ......لكن هالقلب ليه يفكر فيه .......ليش ياقلبي مارضيت على الدكتور عبدالله اللي منتتظر اشاره منك ........والله هالقلب بيزعلني منه ......أول مرة مايسمع كلامي.........وتمت تكلم عمرها لين ماوصلت الخيمه
سعاد : صباح الخير ........
الشوق أنصدمت يوم شافتها: هاااااا صباح النور ..........
سعاد : وين الجركل ...........كان هنا الفجر ..........
الشوق تناظر .............ايييييييه يالفشله نسيته............:والله نسيته ........عبيته ونسيته.............
سعاد طيب الله يخليك ولاهو امر تجيبيه : تعرفين ماقدر اروح بها البرد ..........كان الجو براد وهي قايمه من فراشها........
الشوق : ان شالله...........
راحت الشوق لقته لسى على مكانه وماتحرك وعلى خياله طيف ابتسامه
السوق : نسيت الجركل وباخذه
ماجد : أفاااااااا والله انا اشيله.........
الشوق : هيييييييه وين انت ............تبغى تفضحنى............
ماجد : ليش يوم اساعد افضح........
الشوق : ابوك قام وامي بعد والعيال ...........مهي حلوة يشوفنك تمشي معاي...........
ماجد : لاو الله................مو النيه اني اخوك............
الشوق : الناس ماتعبر وربي يزعل ابوي..............
ماجد خلاص من خاطرك...........الشوق خذت الجركل وهي ماشيه تلتفت : وياريت تقعد نص ساعه بعدين تتطلع.......
ماجد : أي اوامر ثانيه............
الشوق : مايامر عليك ظالم .............تسلم
ماجد وبصوت: بس لو ماكنتي بالقلب..............كان زعلتك..........
الشوق : طالع هذا والله مايستحي..........وابتسمت شوي ........
يوم وصلت الشوق كان الكل تقريبا صاحي ماعاد فيصل وحسن اللي كانوا نايمين بعيد عن الخيام يحاولوا يكون اقويا يعني........هايدي صحت وغسلت وجهها وكانن الحريم مسويات سندويشات فخذت وحده وكوب كبير حليب وكانت بتزل تحت تفطر عند الخضار والشجر
ابو سعود : اقول بنتي هايدي........
هايدي تلتفت ومن بعيد : خير عمي ...........بغيت شي ........
ابو سعود : بعد عيني صحي الديوك اللي وراك........
هايدي تلتفت مين ديوك : وتناظر ولا اغطيه وماتدري من تحتها........:عمي مين الديوك
ابو عاشق : ههههههههههههه بلاك متعوده على الكلام الذرب من المراءه اللي مربيتك......ههههههههههه
ام سعود : يابنتي عيالي وراك قوميهم.........الشمس لحقتهم........
وتناظر هايدي وتبتسم : ياحليله عمي ديوك عاد...هههههههه
وتقرب صوبهم وتنادي :هيه........ياديوك : .........قصدي ...........ياعيال .........يلا قوموا الشمس بتحرقكم...........
العيال : ..............................
هايدي والكوب سخن بيدها : وبعدين ...........الله يخليكم اصحوا عاد والله الكوب حار............
العيال لاحياه لمن تنادي
هايدي نزلت الكوب بشويش بعيد: ورفعت الغطا عنهم كان يمها حسن:حسن ..........حسن .........حســـــــــــــن
ورفع راسه حسن من الصوت العالي : هه خير ..............ايش صار ..............
هايدي : حريقه صارت بالخيام........
حسن : واللــــــة................وقام على حيله بيشرد او بيساعد ماتدري..........
هايدي: ههههههههههه ............هههههههههه وتمت تدمع عيونها من شكله ................لا ياربي ماقدر .....ههههههههههههههه
حسن يناظر :حرام عليك ................يالبقره ............اوريك ...............وتمت تركض وبيدها سندويستها ..........
هايدي : خلاص ............وربي ماعودها ............خلاص حسون...............
فيصل : يوووووووة ...................محد يقدر يرتاح بها المكان ...........ويشد راسه ولا هايدي وحسن يطاردها ........كانت لابسه بنطلون جنز اسود ..........وبلوزة نص كم..........وبرنيطه ناعمه............لفتت نظره مع انه مو قادر يطالع زين...............كان مسكها حسن وهي تحاول تبعده ويوم .............صار يدغدها عشان يقهرها ماقدرت حضنته حيل عشان يوقف ولايقد يسوي شي ........وطاحت سندويشتها وبرنيطتها ..............هنا فيصل بقق عيونه ع الاخر ............صحيح مايستحو
الاهل كلهم واقفين يضحكوا على لعبهم...............
هايدي: أييييييي خلاص ...............فطوري وطاح وبعدين معاك.............ايييييييييي ............
حسن : تستاهلي ..................ليش تخرعيني..........طاح قلبي وربي .............
وهو يدور بيفلت عمره وهي ماسكته بقوة و..............وكاااااااان يطيحها على فراشه ..............اللي هو وفيصل مشتركين فيه.............وكان تشد هايدي الغطى بقوة بتفك عمرها ..................
حسن :وين بتشردين هيدووووووووو هااااااااااااااا
هايدي: الحق علي فيصل .............يسوي فيني جريمه اخوك
الاخ كان منتهي.............هايدي بفراشه ...............ياربي ايش صار لي ...........انا اللي تو بخانقها .............مو قادر افتح اثمي الحين...........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن يشد الغطى عن هايدي.............وهي تشد تغطى مخذت ببالها ان اللي تسويه عيب او شي لانها عاشت فتره طفولتها عادي بدون محد يوجهها للعيب والا الصح............
ويقعد فيصل وهو لسى بفراشه .............ويناظر لاخوة وهو يلحفها بالغطا اللي كان صوبه (نفس الغطى بس الطرف اللي يمه.............
فيصل : حسوووووووون................وبعدين يعني مو ناوي تصطبح حضرتك............
حسن : ماتشوفها هي اللي خرعتني من نومي..............زين ماصابني مرض القلب وانا نايم............
فيصل : انت مد يدك وشوف ويش باسوي............
حسن : واللـــــــــــــــــه خوفتني....................ياروميو زمانك...........
فيصل فتح عيونه ايش يقول هالوغد
وهنا سعود ينادي:بسكم ياعيال والله ابو عماد تحلف لكم.............
وهنا انتبهو العيال لهم.................كان الكل واقف كأنه تشجيع............
فيصل تقول صابه عليه مي بااااااااااارد ...........:ياربي ايش هالموقف ...........
الكل يضحك ويغمز وهو فز من مكانه وشرد للوادي حتى شكله يضحك شعره مجعكل.............وبيجامه مكشطه .......وحالته حاله
حسن راح يمهم.............وهايدي رفعت راسها وناظرت ولا محد صوبها ضحكت وقامت............طبعا فطورها راح عليها............
ام سعود : تعالي هايدي باقولك شي..........
هايدي: خير عمتي............
قعدن يمشن ويتكلم
ام سعود : حبيبتي هايدي..........كونك تصحي العيال شي........وكونك تمزحين معاهم كذا هذا شي ثاني........
هايدي: كيف عمتي مافهمت.....؟؟؟؟؟
ام سعود: حبيبتي......عمك قال صحيهم...........ماقال امزحي معاهم .........ولا مزح عيار ثقيل ......انا عادي عندي لكن مايرضيني احد يتكلم عليك بكلمه..........انتي مو صغيره حبيبتي....عمرك 14 سنه يعني اللي بسنك من زمان حطو غطاوي ولبسو عبي وانتي بعدك ع البناطيل ونص كم..............حسن صغير وعادي ان مزحتي معه بهدووووء وركازة لكن فيصل كبير يابنتي انتي تشوفيه ...........بيخط شاربه حبيبتي..........انا ماقولك هالكلام عشان ازعلك لا والله عشان مصلحتك.........
هايدي: لكن انا مامزحت غير مع حسن بس
ام سعود: انتي ماشفتي فيصل ...............نمتي بفراشهم ...........وشديت غطاهم..........انتي مالاحظتيه شلون تحرج واستحى...........ونزل الوادي تحت...........لو ماكان مزحك محرج كان عادي............ولا شفتي العيال شلون ينغزوة ويعلقون عليه من هذا ك اليوم ...........
هايدي والدموع تجمعت بعيونها: والله ياعمتي ماقصدت .............كان ودي اصحيهم....أصلا انا نازله الوادي عمي هو اللي قالي اصحيهم...........وقعدت تشهق بدموعها..........
عمتها وهي تحضنها: بس حبيبتي ......انا ماابيكي تزعلين..........انا عارفه ان لو امك الله يرحمها عايشه كان قالت اللي انا قلته وازود............حبيبتي انا ماابغى غير مصلحتك.........
هايدي: وينك ياعمتي عني من زمان...........الله يخليك لي يااااااارب...........
وتمن شوي وبعدين رجعن ............كان الفطور جهز والبنات ودوة للرجال.........وفيصل لسى منحرج من اللي صار.............هايدي افطرت ولاحظت ان فيصل مو موجود خطفت ساندويش وكوب حليب بدون مايلاحظ احد وراحت بتوديه له............ويوم نزلت تحت لاحظت انه كان قاعد على الارض ومرجع رجليه على شكل قوس............وكان يمرر يديه بشعره دلاله على القلق.........
هايدي : صباح الخير........
فيصل : صباح النور.......انتي بعد........
هايدي: اصطبح وعين خير.........وبعدين وشي انتي بعد.........ومدت له كوب الحليب والساندويش
فيصل : ماني جيعان ........ليه متعبه عمرك......؟؟؟؟؟؟
هايدي: خذ الفطور ولا وربي اقطه على وجهك..............زين اللي خاطرت وجبته..........
فيصل وهو ياخذهن: يابنت الناس علامك وراي...........ماسويت لك شي
هايدي: صدقني.........ماابغى منك شي .......ولو ماحسيت اني غلطانه ماجيتك
فيصل يناظر مستغرب:.................
هايدي: انا فعلا اسفه على اللي صار اليوم وهذاك اليوم ............مادري ليش مااعرف امزح يمكن لاني ماتربيت على ايدين امي..........يمكن لاني ماعندي اخوان صغار ومن عمري امزح معاهم واضحك........وربي ماقصدت شي اليوم.............كنت ابي العب بس.........وصارت غشاوة على عيونها
فيصل : ياحرام هالبنيه.........يتيمه ولا عندها حتى اخوات تلعب معاهم وحنا ماقصرنا رحلنا وتركناهم ............وحتى يوم رجعنا كنا بعاد عنهم..........: خلاص ياهايدي ماصار الا الخير............ولاتزعلين.........
هايدي: يعني انت منت زعلان؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : وليش ازعل كنتي تلعبين مع حسون انا مالي خص..........
هايدي: لكن ليش رحت ومارجعت ............يقولون مستحي..........
فيصل : أستحي من وش؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي انحرجت : ماااااادري عنك؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : خلاص انا بافطر واطلع
هايدي: يلا لعاد مع السلامه.............وقامت وهو قعد يفطر وبعدين قال :معاها حق انا مستحي ...........مع ان الموقف مايخصني...........متى باسلم من هالاحراج...........
وصلت هايدي فوق وقعدن يسولفن البنات ومحمد واحمد يلعبون بالكورة...........شوي ويصيح احمد
سعاد : تعال حمود..........ليش الصياح
احمد : أهيه ..............أهيه.............محمد رثعني بالتورة...........(رصعني بالكورة).
سعاد ضيقت عيونها: صحيح محمد...............
محمد : والله هو اللي قال انا قوي مخاف.............
احمد : أيه انا ادوى عند هييييييه
سعاد : حبيبي حموده انت قوي وشجاع.............لكن محمد اكبر منك عشان كذا هو اقوى منك..........لابغيت تلعب معاه خله يلعبك بشويش............وانت لاكبرت تلعب احسن منه
محمد : انا قلت له هالكلام بس هو مارضي..........
احمد : حلاث تلاعبني ثوي ثوي..........
محمد:هههههههههههههه خلاص بدون صياح..........
احمد : انا ماثيح..........انا العب
سعاد : ياقلبي على اللي مايثيحون (تقلد نبره اخوها)
الشوق وسعاد: ههههههههههههههههههههههه
الشوق : والله رهيب هالصغار تستانسي معهم صح............
سعاد: ايو الله...............هم اللي مخلين البيت له حس وصوت............
الشوق: وربي حنا بيتنا كنه قبر حمن ماعندنا صغار.............
سعاد : اشفيك الشوق ...............مو على بعضك هاليومين..........
الشوق :مافيني شي .............بس هالقاطعه لها اسبوع ونص مااتصلت ..........
سعاد : لاتلوميها عروس بعد .............ان شالله قريب تكلمك........ماخلصت كلمتها الا وجوال الشوق يرن
الشوق بفرحه: رقم دولي .........هييييييييه...........ألووووووووووو
الجوهره: الووووووووو ...........بعد عمري حياتي............وينكم.................
الشوق بصياح بعد ماطلعت من الخيمه: حنا هنا ماتحركنا............انتم اللي وينكم..........
الجوهره وهي تصيح بعد: ياعمري والله لكم وحشه.............مو مصدقه متى ارجع..........
الشوق : حبيبتي انتي كيفك..........وايش اخبارك واخبار زوجك.........انبسطتوا ولا لا........
الجوهرة: ههههههههه شوي شوي...............مالي حيله على هالاسئله
انا بخيروزوجي بعد.............وكانا مو فدنيا من الوناسه الله يديمها.............ومبسوطه ع الاخر......امي وابوي كيفهم
الشوق: كلهم بخير وزعلانين ليش مااتصلتي..........
الجوهره :ريبين..................
الشوق لحظه: وتناظر ولا ابوها وامها مهم هنا..............عاشق .........عـــــــــاشق تعال.............الجوهره ع الخط.حبيبتي امي وابوي بعاد هذا عاشق.........
عاشق : الوووووووووو .......هلا والله بالغلا اللي مختفي عنا..........
الجوهره: هلا عاشق كيفك..........وكيف الغالين ها هههههههههههه
عاشق تكدر : الحمدلله بخير الكل ويسلمو
الجوهره: عاشق ...........ايش فيه صوتك؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق: والله مافي شي الجو مغير علينا شوي............كيف زوجك
الجوهره:بخير وعافيه اخوي.......
عاشق: لاتنسيني من الهدايا خلاص.........
الجوهره : ماطلبت شي...........بس ماتباني اجيب حروف معينه ولا شي(تلمح لسعاد يعني)
عاشق: لا دخيلك............مابي شي..........
الجوهره: خير اخوي صاير شي؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق: وربي ماصاير شي..........بس انتو ارجعوا بالسلامه وهنا تخلل الاتصال وانقطع........
الشوق:ليش قفلت........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق: الخط انقطع...........
الشوق : يوووووووووووة ماقلت لها ايش ابي.......
عاشق عطاها التلفون وقعد يفكر ...........الكل يضن انها تبادلني الحب........وراح ينصدمون من رده فعلها..........اااااااااااه ياسعاد طفيتي الفرحه بداخلي..............الله يسعدك ويهنيك........

!(Nouf)!
13-03-2007, 03:31 AM
هلا حبيبتي فرحت بالجزء الجديد ما توقعت ابدا

والحين بقراه ان شاء الله :)

مشكووووووووووووووووووووووره حبيبتي ^_^

بنت الخفجي
13-03-2007, 03:31 AM
الجزء الواحد والعشرون


وبالعصر من نفس اليوم .........راح حسن ورتب الارض وسوى قولين وحدد مكان يلعبون فيه مباره.........ويوم خلص ..........يلا عيال احد بيلعب معاي كورة.............محد طالع له ولا ناظر.............حسن : هييييه احد بيلعب معي كورة..............ولاحد رد
ابو سعود : ياولد جهز الكورة........
الكل يناظر ومستغرب...........
ابو عاشق : يام عاشق جهزي لي لبسي.............
سعود : هيييييييه .............بتلعبون يالشيبه.............
ابو عاشق+ابو سعود+ابو عماد: ننننننننننعم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟يلا تحديناهم يارجال
ابو عماد :يلاااااااااااا
ماجد : وش سويت ياسعود ورطتنا ورطه............
عاشق : وانت الصادق...........الحين راح تصير عندنا ازمه اقتصاديه(بينقطع عنهم موردهم المالي)
وقاموا الرجال.............ابو عاشق لابس بدله وحلوة عليه........ابو عماد وابو سعود لفو الثياب على خصورهم وظلوا بالسروال الابيض..............
العيال لابسين رياضي اصلا
ابو عماد :الحارس..........
ابو عاشق : قلب الوسط.............
ابو سعود : هجووووم
ماجد محتج: ليش ابو هجوووم..............عشان كلنا عياله ومانقدر نعنكش له ونطيحه.........
سعود : أي والله............يبا انت الحارس...........
ابو سعود: الحارس والمهاجم نفس الحكايه.............يلا.............
عاشق: الحارس
ماجد: قلب الوسط
سعود : الهجوم..........
حسن : احتياطي: هيه حرام عليكم انا اللي تعبان فيه تخلوني احتياط............ابي العب..........لكن المسكين مالقى احد يرد عليه
فيصل :الحكم................يلا جاهزين ويناظر للساعه وكان يصفر.........
الكورة مع ابو سعود وبحركه سريعه مررها لابو عاشق...........ابو عاشق غشيم كان يرميه ع اساس تاصل ابو سعود المندفع..............ويقطعها سعود بسرعها...............واحد اثنين بينه وبين ماجد اللي كانوا ثنائي رهيييييب........
ماجد : يلا سامي الجابر يمررها لياسر القحطاني
سعود: والقحطاني يعدلها على صدره ...........وهيههههههههههههه
ابو عماد وقف قبالها :بامسكها .........بامسكها..........وكان تمر مت بين رجوله
قووووووووووووووووووووووووووول
الكل بصريخ................الحريم راحن مكان النار المشبوبه ويتفرجن لانه اقرب
ام سعود : قوووووووووووول
ابو سعود :فرحانه هااااااااااااااااا
ام سعود : وليه مافرح فعيالي هااااااااااااا
ام سعود : لعنبو دارك : انا ابوهم................
ام سعود : وهم حشاشه جوفي............
فيصل : خلاص قول يلا نرجع للمباره........
ويبدأ اللعب ثاني المره هذي الشياب استخدموا حق النقض الفيتو ..............والضغوط الاقتصاديه وخففوا العيال اللعب شوي............وكان بيدخل ابو سعود قول من تمريره بينيه.............بس صدها عاشق بكل سهوله.......
ابو عاشق: ليش ماخليتها تدخل.........
عاشق : يباااااااا كانت سهله............
ابو عاشق : ولو .............كان دخلتها
أم عاشق: عفيه على ولدي خلك قوي............
ابو عاشق بتهديد: يصير خير ان شالله
ام عاشق: ولا تخاف ياوليدي..............انا المدبر الاصلي لكل مشاريع ابوك............وزاره الخارجيه ماتسوى بدوني هههههههههههههه
عاشق: الله يخلي لنا حق النقض على روسنا دايم...........
وتمو يلعبون والوناسه كانت باديه على الكل ...............
ومرت الايام بسرعه ويوم الخميس رجعوا للرياض لان العرسان بيجون الاثنين ان شالله...........
رجعوا العرسان وكان زياد وعاشق وسعود هم المستقبلين لهم بالمطار وراحوا لبيت بو عماد اللي الكل كان متجمع فيه والفرحه باديه على الكل.........كان ابو عماد مسوي عزيمه على رجعه ولده ............وكانت ليله مميزة ثاني يوم الصبح...........عماد وابوه وزياد قاعدين بالصاله
الاب: أييه ياعماد كبرت وخليتنا شياب......
عماد: الله يديمك على راسي يباااااااااهذي القسمه والنصيب.........
زياد: لا واصبر ليمن يجوك أحفاد .....عاد هذيك الساعه بتشيب رسمي .....ههههههههههههههههه
الاب : هذيك الساعه باموت من الفرحه هههههههههه
وهنا دخلت الجوهره : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام والرحمه
الجوهره : كيف حالك عمي ان شالله بخير ؟؟؟؟
ابو عماد : بخير وعافيه حبيبتي انتي .......وشلونك وشلون أهلك؟؟؟
الجوهره: كلهم بخير ويرسلوا السلام
الجوهره : أقول عمي؟؟
ابو عماد : سمي يابنتي......
الجوهره : اليوم بيزورني صاحباتي يباركن لي ............
أبو عماد : وهذي الساعه المباركه ..........آآآآمري بس وتدللي
الجوهره مستحيه مرره: تسلم عمي الله يديمك فوق راسي ...........وتطالع عماد بس ياليت تاخذوا الشباب وتطلعوا تمشوا برا...
عماد : نعم نعم نعم!!!!!!!!!طرده يعني؟؟؟؟؟؟؟الجوهره بابتسامه : أنا ماقلت كذا يعني؟؟؟؟؟؟؟
عماد : أجل ايش قلتي؟؟
الجوهره:قلت صديقاتي بيجني.........وماارضى حد يشوفك يعني
زياد : أللــــــــــــــــــــه عاشوا والله اللي يغارون..........
عماد كأنه طفل : صدق تغارين علي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره بكبره حيل : لاوالله ..........قال اغار............ماابيهن ينصدمن لين شافنك هههههههههه
عماد وهو عاقد نونته :اشلون يعني؟؟؟؟؟؟
الجوهره بخبث: لاني قلت لهن انك حلو وسيم...........ماابي ينصدمن بالعكس لين شافنك...........
عماد وبجديه : لاوالله هذي فكرتك عني يامدام............وقام لانه صدق زعل
الاب : بسم الله ياولدي .............قاعدين نمزح........وين قمت
عماد : ماسمعتها ايش تقول ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : والله تمزح ............وبعدين معاك.........
زياد للجوهره :قوليله انتي تمزحين ...........
الجوهره بخبث : أنا قلت أمزح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟أنا ماقلت.........
هنا عماد عصب من الخاطر وقام وطلع لجناحهم.
الاب : ليش يابنتي زعلتيه؟؟؟؟؟؟
الجوهره: ههههههههههههههههه خله ياعمي يزعل شوي ..............وبعدين انا اراضيه
زياد : طيب ليش كل ذا ؟؟؟؟؟؟
الجوهره: لانه وهو معصب رهيييييب ..........حتى بعدين لمى اتراضاه حاجه حلوة ....
زياد : الله على عقولكن يالحريم .............غريبه ههههههههههههه
وقامت عنهم الجوهره عشان ترضيه .......وطلعت فوق اول ماوصلت للجناح قعدت تدوره مالقته .........قعدت تدور بالجناح اللي صاله كبيره وغرفتين ومطبخ صغيرون وماشافته ...........نزلت شيلتها على الشماعه وفكت شعرها ودخلت الغرفه(النوم)وهم مالقته ............اخذت جوالها من الصاله ودقت عليه جواله يدق بالغرفه ومو هنا ؟؟؟؟؟؟؟انخرعت مره نزلت تحت :عمي عمي..........
ابو عماد : هلا بنتي.........
الجوهره: عماد مو هنا دورت عليه مالقيته؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : كيف حنا كلنا شفناه طالع فوق ولا نزل؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: دورت عليه مالقيته كلش.........
ابو عماد : اطلعي دوريه زين اكيد بتلقيه..........مو حاذف روحه من الشباك..........ههههههههههههههه
رجعت مره ثانيه للغرفه ولقته قاعد ظهره لباب الغرفه
الجوهره: عماد وينك تو مالقيتك تخرعت عليك........
عماد : لا والله ............مخترعه علي يعني انك.........
الجوهره بدلع : أذا ماخفت على عمودي حبيبي على مين أخاف برايك؟؟؟؟؟؟؟
عماد بغنج: مو النيه اني مو وسيم وجيكره بعد
جوهره بضحكه : ياعمري مو تعرف اني اموت على مغايضتك .....
عماد : لاوالله يعني انا الحين وسيم هااااااا
الجوهره : واحلى من الوسيم بعد .............كلك على بعضك ملحه ناقعه ..........هههههههههههههههه
عماد بصدق: والله؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره : وربي.........
عماد يلف وجهه غاد: لكن انا بعد زعلان........
الجوهره: وييييييييييي فوه انا كلي للزعلان علي ياناس..........والله مااستحمل زعلك وربببببببببببي..........
عماد : طيب رضي الزعلان ...........رضاوته سهله........
الجوهره: هو يأشر بس ............وانا انفد
عماد بنص عين: أي طلب؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره تضيق عيونها: يلا أي طلب ..........
عماد : أنا.............أبي .............
الجوهره: قول ..............ابي ............أيش؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: تعرفين رقصه الفالس اللي شفناها بالبرنامج هذاك اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره باستغراب: أيواااااااا..............ايش فيها؟؟؟
عماد : ابي نرقصها سوا ..........
الجوهره: عماد .............أنت صاحي.........
عماد بخيبه : ليه .............مافيها شي ...........
الجوهره حست بضيقه : ايه صح مافيها شي ................بس انا مااعرفها وهي صعبه ............تكسر الضلوع
عماد : عاد انا من شفتها عجبتني ودي نرقصها مع بعض...........
الجوهره بضحكه: خلاص مايصير خاطرك الا طيب ............بس اكيد مو اليوم انا عندي اشغال كثيره...........بكره او بعده ان شالله.
عماد : وشي ثاني بعد.......
الجوهره بتملل: وبعدين.........شرطك وبانفذه...........
عماد :شرط صغيرون.........
الجوهره خلاص قضت : آآآآآمر
عماد : حبه قد الحبه ...............على هالخد القبه...............
الجوهره وهي ماسكه يدها تامر: وبدال ماتحبه ............ضربته ضربه خفيفه
عماد : طيب يالجوهره..........وهي هربت منه وبتطله برا ولا عمها جاي على الدرج وشافها تركض وتضحك............كان موقف محرج مررررره
الجوهره: عمي..........
ابو عماد بابتسامه : لا الزعل راح خلاص ...........
عماد وهو منحرج" اتفضل يباااااااااا
ابو عماد : لا مشكور بس بغيت اقولك بنروح ...........تمشي معنا؟؟؟؟؟؟
عماد : وين؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو عماد : بيت ابو سعود
عماد : يلا انا الحين البس واجيكم ....
ودخلت الجوهره وطلعت له ثوبه وغترته وقعدت تعطرهن.......
عماد دخل يوضي داخ وطلع ولا الجوهره مجهزة بشكيره .............
عماد: يعطيك العافيه حبيبتي......
الجوهره ساكته
عماد : بيطولن صاحباتك هنا.........
الجوهره : اكيد انتم لاتجون الا ثنتين او ثلاث........
عماد : ولللللللللللل ليش.........
الجوهره : الدنيا صيف الحين وحلاته السهر بالليل ..........
عماد بضيق : مايصير يروحن بدري انا عندي بكره مراجعه للشركه وبانام بدري........
الجوهره: والله ودي لكن مايصير ...........
عماد خلاص ............
الجوهره وهي تعطيه نظارته :يلا فمان الله
عماد ابتسم لها وطلع.......
الجوهره وهو على الدرج..........عماد
عماد طالع واتفاجأ انها وراه تمام.............ها ايش عندك.........
الجوهره بابتسام:لا ماعندي شي عطني اذنك............
عماد بدون تفكير : هاااااا ايش فيه؟؟؟؟؟؟
الجوهره عطته حبه صغيرونه وطارت ع الجناح وقفلت الباب.......
عماد اتفأجأ : ولحقها يدق الباب: الجوهره حبيبتي افتحي الباب.............
الجوهره وهي تضحك : هههههههههههههه ماشرهت افتحه...........
عماد برقه : حبيبتي الله يخليك ............يعني مالها داعي هالحركه..........
الجوهره : هههههههههههههههه خلك تستاهل ................اعرف انك مجرم ههههههههههههههه
عماد عصب : أفاااااااااااااا الحين حبيبك مجرم هااااااااااااااا
هنا طلعت هايدي من غرفتها اللي كانت قبال جناحهم من الجهه الثاني : وربي انك مجرم .........وزوجتك نصابه ...........وبكل برود نزلت لانها شافت كل الموقف هههههههههههههههه
عماد برد حيله والجوهره ارتفعت حرارتها من الحيا
زياد بهمس: عجبك اللي صار فشلتيني مع اذاعتنا ............الحين بتفضحني
الجوهره بفشله : اسكت انا رجولي مو شايلاتني من الاحراج...........يلا انزل الحين
نزل عماد وشافه زياد
زياد وباينه ضروسه من كير الابتسامه : اقول يباااااااااااا ............ترا في بيتك مجرمين
الاب مو فاهم السالفه : والله .............مين اكيد هدووووه صح
هايدي: هههههههههههههههههه ..................واعلي المسكينه الا المجرمين اقوى واكبر
هنا عماد انتهي من الحيا: اقول .............يبااااااااا خل نمشي تأخرنا........
الاب : وانت الصادق .............خل نلحق صلاه العصر بمسجدهم
زياد ولسى بالابتسامه : احسن .............لانتحول لمجرمين يودونا الشرطه........ههههههههه
عماد يطالع لزياد بنظرات ويسوي حركه انك اصبر علي حسابك معي بعدين
هايدي ماتخيلوا شكلها ميته ضحك
بعد ماصلوا الرجال ودخلوا المجلس وتقهوو
ابو سعود وام سعود جنب بعض وعماد وزياد على جنب والعيال ماجد وسعود والبقيه اللي جالس على الكنب واللي عند المشب
ماجد يكلم عماد : اقول يالمعرس .............كيف الزواج معاك؟؟؟؟؟؟
عماد : حلوووووووو مرةةةةةةةة..........ماتجربه وانا اخوك؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : الاول سعودتنا وبعدين الدور علي...........
سعود من قالوا هالكلام مايدري ليش طرا عليه البنت اللي شافها بملكه الجوهره مايدري ليش تذكرها
ماجد : سعود...........سعود..............سعوووووووووو وود
سعود : هاااااااااا .............ايش فيكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد بفكاهه: لا ولاشي ........بس بغيت ارافقك في رحلتك الميمونه...ههههههههههه
سعود : عن اللقافه ماجد .........ايش في؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد يناظر لهم : انا ماقلت شي ...........كل اللي قلته ابيك تزوج وتفكنا ........عشان تسهل دروبنا يعني.......
سعود استحى: بدري ع الزواج ياخوك خلني اتوظف وبعدين اتزوج
زياد : لاتحجج هههههههههههههههههه
ام سعود : ياوليدي هذا عماد تزوج من تخرج.........
سعود : عماد عنده مشاريعه وموظف مبتدى بشركه عوده............العبد لله لاوظيفه ولايحزنون
عماد : لاتحجج نسبتك زينه.............ومكتب التوظيف بسرعه بيلقى لك وظيفه...........
ماجد : وبعديني ............يعني اتحملك كم سنه يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود بخاطره : ليمى القى البنت اللي ببالي..........: كم سنه ان شالله وبعدها باتزوج ان شالله......
ام سعود : الله يوفقك ياوليدي...............ويعطيك ليمن يرضيك...........
ابو سعود : والله ............الدعاوي للعيال وابو العيال ماله بالطيب نصيب..........
ام سعود .......تبشر عند وجههك............وترفع يديها بكل خشوع ياااااااااااااااااارب ياااااااااااارحمن مايشوف ابراهيم بنت بحياته
الكل : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه
ابو سعود : ولييييييييييييييييي ...................حشى ياعيال انعميت
فيصل : بعيد الشر ابيي ................ام سعود من غلاتك عندها تقول هالكلام
وقعدو يضحكوا ويسولفون لين الساعه 2 بالليل وسلموا على الكل وطلعوا وهم بالسياره
عماد : والله وناسه اليوم ..............انبسطنا مره
الاب : وانت الصادق ماجد بغى يموتني من الضحك
عماد : ولا حسون عليه هبال ماصار..........
الاب لاحظ سكوت زياد ويناظر مع المرايه: زياد ...........اشفيك ابوي؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : هه لا سلامتك يباااااااا...........
عماد : قول وانا اخوك لاتستحي..........
زياد : تدري ابوي اني خلصت التقديم وكلش واني ماسافرت هالسنه مع اني المفروض استانس.......
الاب وكأنه فهم: هاااااااااا وبعدين.............

زياد : اصدقاي بيطلعون رحله سياحيه وودي تسمح لي معاهم...........؟؟؟؟؟؟؟
الاب يطالعه : مين بيكون معاكم بالرحله كلها شباب؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد مافهم قصد ابوة : انا وشاكر وسلمان وراشد وناصر ولد عناد بس............
الاب: بس مو توكم على السفر لحالكم
زياد تضايق : يبااااااااا خلصنا الثانويه وبنرتاح كم يوم يعني صعبه ..............وبعدين انا زياد حبيبك جبت لك 97%مااستاهل...........
الاب : الا والله انك تستاهلها راعي العليا................خلاص ياولدي بس وين رايحين .........فرنسا ايطاليا لا......
زياد فتح عيونه من الونااااسه : لا يبا لا هذي ولا هاذيك بنروح بلد مافيها حتى بنات هههههههههههههههه
الاب: هههههههههههههههههه والله اني قبل اوثق فيك الحين مادري عنك الله يسترك عليك ..............ويخليك لكل عين ترجيك .........
زياد نط وحب راس ابوة
عماد :بس بس ..............لانسوي حادث الحين
وصلوا البيت وكان زياد مستانس مررررررررره..
من فرحته نزل اول واحد وكان وده يطير يجهز ملابسه وهو طالع مع درج الباب حق الفيلا شاف وحده نازله واستحى ونزل راسه
عهود من شافته احترت واستحت مره: السلام عليكم
زياد من سمع صوتها قلبه نقز : هلا وعليكم السلام والرحمه
وهي كملت طريقها قبل لايرد حتى بدخله ابو زياد الحوش وشافته عهود
عهود: السلام عليكم عمي ..........
ابو عماد : هلا والله ببنيتي ...........اعذريني ماعرفتك؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود : ولو ياعمي انا جارتكم واشرت علي بيتهم
زياد تعلق قلبه بيدها :ماشالله عليها حلوة وبيضا ..........وبدل مايدخل قرب يم ابوة
الاب: ياهلا والله بعهود ...........كيف حالك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود: بخير وعافيه ياعمي.......
الاب: وين يابنتي رايحه ؟؟؟؟؟
عهود: باروح بيتنا .............
الاب: لحالك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود:ويش اسوي .....قعدت انتظر الخدامه لين ماطفشت ..........ومادام سوزان تعبانه ......ومالي غير اروح بروحي...............
الاب: مايصير تروحين لحالك يابنتي..........
زياد نسى حاله: أوصلها يباااااااااااا!!!!!!!!!!!!

بنت الخفجي
13-03-2007, 03:36 AM
الجزء الثاني والعشرين

الاب عصب حده من ولده : لا انا اوصلك يابنتي
عهود ماتت من الحيا يالله قدرت تمشي مع عمها
زياد حس بغلطه كبيره وحتى عماد طالعه بعين حاره ...............وروح ابو عماد البنت وظل زياد ينتظره في الصاله لانه عرف انه زعلان............
الاب: ايش اللي سويته يازياد............مو عيب ...........مو حرام هاااااااااااااا
عماد : اسمعني يبا ...........والله ماكان قصدي ماحسيت حالي غير اني قلتها
الاب: ترا هذي عرضها من عرضنا ياولدي ............ايش يقولوا الناس يوم يشوفنها بنص الليالي مروحه معاك هااااا؟؟؟؟؟؟؟؟وانت مراهق
زياد : خلاص يباااااااا والله ماحسيت الا الكلمه طالعه من لساني ............غصب ...........وبغى يدمع لانه مايداني زعل ابوة عليه
الاب: انا انصحك ياوليدي ...........هالاشياء غلط وحرام
زياد: خلاص يبااااااا ............سامحني........
الاب: مسموح ..........روح نام
وراح للغرفه وهو متضايق مره...........يوم دخل شاف عماد جالس على الكرسي الهزاز
زياد وهو متكدر على الاخر: عماد .........الله يخليك يكفيني اللي سمعته من ابوي
عماد : ............................
زياد : ماتبي تقول شي ................ليش جيت؟؟؟؟؟؟؟
عماد : سؤال واحد بس.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : قوووووووول
عماد : ..........................
زياد : خلاص تعبتني قول؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : انت تحبها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد تفاجأ مره وماتوقع هالسؤال واستحى وماعرف يرد
عماد : انتظر الجواب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد : وميت فيها بعد..........
عماد : لاعاد ...........لاتضيعها بتهورك............
زياد باستغراب : أنا............أنا متهور؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد بجديه الدنيا كلها : قبل ماكنت اظن ذلك ............الحين بعد اللي شفته اقول متهور ...........ومره بعد؟؟؟؟؟
زياد باستغراب: ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد : لانك كنت تناظر لها بدون وعي..........تتكلم بدون تفكير ..........أجل لو شفتها ماشيه بالشارع لحالها .........ايش كنت اتسوي؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد بحزن: لاتظلمني ياخوي؟؟؟؟؟؟؟
عماد : ياخوفي انك تظلم نفسك.............ياخوي اخاف تندم وقت مايفيد الندم............
مادرى زياد ليش كلمات اخوة ظلت ترن باذنه لين مااذن الفجر وعينه مارفت على بعض؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

عهود روحت البيت ةهي متضايقه: ولو ماكان المفروض يرد زياد كذا...........ويقول الكلام هذا قدام أي احد..........ونامت وهي متكدرة والصبح وصلها بلوتوث اعتذار منه ..........هي عرفت رقمه من الجوهره لكن هو للحين مايعرف رقمها

وبعد اسبوع على السالفه
عهود في بيتهم الضحى
عهود:اقول يالغالي...........
ابو عهود يتلفت : مين تقصدين أنااااااااااااا
ام عهود بضحكه: مافي في البيت صيغه مذكر غيرك اكيد تقصدك يالغالي..........هههههههههههههههههه
ابو عهود: لابالله اليوم فيكم شي ...............الحين كلن يتغلى لي
ويناظر لعهود: امري ياغلاته ابوها
عهود استحت مره: طلبتك قول تم...........
ابو عهود : تم
ام عهود باستغراب : طيب اسمع طلبها...........
ابو عهود : لو كان اللي كان بعد هالكلام الحلو لازم اقو تم
عهود وهي تحضن ابوه: ياحبيبي وعمري وحياتي
ام عهود كأنها غارت: بـــــــــــــنت.............عن الملاقه الزايده
عهود تنغز ابوها .............العجوز غارت
ام عهود ترمي عليها الشال: عجوز فعينك.............بلا عجوز...........الا ست البنات
ابو عهود : وأنا اشهد....هههههههههههههه
عهود خلاص خلاص .........انا ابا امشي اجهز الشنطه
ابو عهود : لحظه.........لحظه..........لحظه...........قلت ي شنطه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود وهي على ابتسامتها....:ايو شنطه السفر.
ابو عهود : نعـــــــــــــــــــــــم..............سفر؟؟ ؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟أي سفر
ام عهود : تراك انت اللي جبته لروحك .............بنتك بتسافر لسويسرا بتروح للجبال الالب هناك.............قال ايش ميته على التزلج هناك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود : انت قلت تم..............وتم عن الف يمين
ابو عهود : وكيف بناصل الجبل
جت عهود وتكلم بجديه: حنا من نوصل المطار ان شالله ...........بنلقى مندوب الشركه السياحيه بيدوينا لمدينه ....ومنها بتنقلنا الحافله لاكواخ مخصصه للسياح وللمسابقات الرياضيه اللي تكون بالشتا.........وهي حوالي خمسين كوخ كل واحد يبعد عن الثاني من 20 الى 30 متر والحافله تاخذ السياح من الاكواخ الساعه 10 الصبح وترجعهم 6 المسا وهي حافله وحده بس .............ايش رايك
الام : برافو والله
الاب: والله ماخليتي لي منفذ ابره.............خلاص باجهز لنا حجز
عهود : لاتعب عمرك انا حجزت عن طريق النت الرحله الاحد الجاي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب بضيقه عين: اشوفك مرتبه الوضع...........
عهود : بعد بنتك حبيبتك .........وحيدتك ان ماساعدتك من بيساعدك
الاب: هههههههههههههههه خلاص صار خير
عهود : هييييييييييييييييه يلا باجهز اغراضي
الام: ههههههههههههههههههه طول عمرها مطفوقه
الاب: خليها تستانس مافي لنا غيرها

في بيت ابو عاشق من روحوا من الرحله وعاشق متغير على الكل ...........حتى الاكل ماعاد ياكل
ام عاشق دخلت عليه وهو منسدح على السرير وراد يديه ورا راسه : كانت تطق الباب
عاشق : أدخل
ام عاشق : السلام عليكم
عاشق : هلا والله يما اتفضلي......
ام عاشق : وراك ياوليدي عسى ماشر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : لا والله ماشر يماااا سلامتك
ام عاشق : من وين ودها تجيني السلامه وانت هذا حالك..........
عاشق يناظر لامه اللي ودها تصيح........
ياميمتي .......ياحبييتي والله مافي شي ........
الام: والله ماني بمصدقه غير لمى تاكل الحين..........
عاشق يبتسم : وينه الاكل الحين باكل
ام عاشق : اوسان .......اوسان........دخلت الخدامه بصحن الاكل
عاشق : أهاااااااا انا اقول الغاليه تلعب علي
الام:والله ياوليدي ماني متريحه بحاك هذي.......
عاشق : ايش فيني ..........ماحلى مني احد.......
الام: طيب سم بالله وكل.....
عاشق : بسم الله .................ومد ايديه وحاول يبلع اللقمه ماقدر حسها سكاكين بحلقه ............وهنا دمع
الام : وهي تصيح : ايش بلاك يالغالي .............قول لميمتك.................ان ماقلت لي لمن بتقول ؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق وهو يمسك تيار الدموع: والله يالغاليه مافيني شي .............ياقلبي لاتضغطين علي..........
وهنا قامت ام عاشق وحطت راس ولدها بحجرها : قولي يمااااااااا ..............فضفض لي ...............ان مافضفضت لي لمن بتقول
هنا حس عاشق انه طفل قعد يصيح من قلبه وامه تمسح عليه وتسمي عليه وتقول لك .........قول اللي بقلبك لكنه تم ساكت ربع ساعه وبعدين هدى وتمدد على السرير وامه غطته ونام

الشوق راجعه من الدوام ..: مساء الخير الغاليه
الام وهي متكدرة : هلا بنتي
الشوق : أفااااااااا ...........هذا وانا بنتك وحيدتك هاااااااااا
الام ماكانت رايقه لمرزحها: خير حبيبتي
الشوق : لا يمااااااا ايش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟
الام وهي تصيح : والله هذا عاشق يابنتي ...........ماياكل ولا يشرب وحاله بالمره مو عاجبني........
الشوق انخرعت: خير يماااااا ........فيه شي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: والله يابنتي مو راضي يتكلم..........الشوق : أنا اروح واشوفه.......
الام : ياليت يابنتي تعرفي ايش فيه وتقولين لي........
الشوق : ان شالله يما مايصير غير الخير ................وطلعت من عند امها وهي حيرانه باخوها
وراحت تدق عليه الباب
في بيت ابو سعود بنفس الوقت
سعاد : ادخل.....
الاب: مساك الله بالنور يابنتي
عادت تركت الكمبيوتر : مساك نور وعسل وورد منثور
الاب بابتسامه بينت ضروسه: الله يابنتي على الكلام الحلو هذا............وبحزن مادري من يقوله لي لين اعرستي
سعاد بعفويه: خلاص مااعرس ابد واقعد عند ابويا حبيبي
الاب :ههههههههههههههه والله تسوينها حبيبتي..........
سعاد سكتت............
الاب: اقول بنتي..........
سعاد رفعت راسه بعلامه تعجب تنتظر اللي يقوله ابوها .............
الاب: مادري يابنتي .............شوركي ارد على الرجال ولا لا..........
سعاد الود ودها لا ..........لكن كلمته ماتثنيه ابد: رد عليه يبا ............ومايصير فالك غير الخير ان شالله
الاب بسعاده: الله يوفقك ويرزقل باللي يستر عليك ويهنيك.........
سعاد هنا حست انها محتاجه هالدعوه : آآآآآآمين........
وطلع من عندها ابوها وشوي كانت هي تفكر ودق الباب

في بيت ابو عاشق
عاشق : ادخل.............
الشوق : أفففففففففففف
عاشق : ليش خير ان شالله.................افففففففف مره وحده
الشوق "ماتدري من متى وانا ادق الباب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق : من امس ...........
الشوق بضحكه : ماحزرت .............زمن يوم حمله افلاطون على مصر 1982م...........
عاشق بضحكه: ههههههههه ولللللللللللل من هذاك اليوم للحين
الشوق فرحت لابتسامه اخوها: وتحنطت طبعا في مكاني...............
عاشق : طيب بعد هالانتظار الطويل ............ايش بغيتي
الشوق بملل: يعني فيها شي لو أسأل على اخوي وحبيبي...........
عاشق بهدوء : أمي ارسلتك...........
الشوق بخوف : حتى لو امي ماارسلتني ............انا حاسه فيك..........
عاشق :الله يخليك ...........سكري على الموضوع.........
الشوق : مو قبل ماتنساها وتقول الله يبارك لها .........
عاشق ...:والله ماقد .........فيني غصه كل مااتذكر انها ماراح تكون حليلتي...........وعيونه بدت عليهن غشاوة رقيقه..........
الشوق : حرام عليك اللي انت قاعد تسويه بعمرك...........ارحم حالك وشبابك.........
عاشق بيأس : وربي احس اني باموت ............كل مااتذكر انها بس قالت موافقه ومارفضت
الشوق : ياخوي لاتنسى انك حطيتها مع اهلها بموقف محرج مره.............
عاشق ببراءه: لكن ماكان مبين عليهم انهم زعلانين بالرحله اللي فاتت..........الجو كان عادي وهادي وكنت متشجع اخطبها لولا هالسالفه............وليتها رفضته كان انا طيران اروح اخطبها ..........
الشوق : لانه مر شهور من هذيك السالفه...........خلاص ياخوي انساها..........
عاشق سكت ودق جواله...........
نروح لبيت ابو سعود
سعاد: أدخل ........
سعود : السلام عليكم
سعاد بابتسامه : هلا والله بسعود .............والله الغرفه نورت
سعود : منورة باهلها اللي بيروحون ويخلونا لحالنا..........
سعاد تكدرت من هالطاري ................
سعود : اقول عروستنا ............ترانا بالخدمه مشاغل ............اسواق مايردك غير لسانك.........
سعاد ابتسمت دليل على الشكر
وكانوا ساكتين شوي وابتسم سعود
سعاد:ايش عندك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود : ها لا .............ولاشي...........
سعاد جاهافضول غريب : سعود يلا قول ...............فيني فضول ..............
سعود: الفضول قتل القط هههههههههههههههه
سعاد : ياشينك لاصرت تفلسف بامثال غربيه .............يلا تراك حيرتني.......
سعود : بس اتخيل شكل هشام لمى يقولوا له............
سعاد انصدمت وتكدرت: ليش بالله ............كيف بيكون شكله؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود : لا بس بيقول كلامه اللي يموت ضحك ويحاول يقلده..........يابويا ...انت ايش بتقول ..............طيب انت بتقول الهرجه هادي حقتك وانت متأكد.............اقولك...........لاتمزح معاي ............بطريقه اهل جده كان يتكلم سعود
سعاد ماتدري ليش ابتسمت يمكن من نطق اخوها للحروف
وهنا دق تلفون البيت وهي شالته

في بيت ابو عهود
عهود: الوووووووووووو
سعاد: هلا والله بعهود..........كيف حال طلاب المدارس هههههههههههههههههه
عهود: ماعليه تضحكين علي انت ووجهك..............طيب يابنات الكليه ..........وتحاول تقلد وععععععععععع كليه عاد.............حلاتها بنات الجامعه ولا حتى المبتعثات
سعاد لحظه.........وتناظر لسعود اللي اشر لها انه بيروح
سعاد: تعال وين طاير ...........اجلس شوي نسولف.........
سعود : مادام قابلتي وحده على هالتلفون ..............ماراح تخلصين ولا ساعه بعد(المسكين مايدري انها اللي بيفتر مخه عشانها )انا طالع ................مع السلامه.........
سعاد : فمان الله.................اقول عهود........
عهود تقاطعها : لاتقولين ولا تزيدي.............داقه ابارك ولطعتيني هنا.........
سعاد اتفاجأت : تباركين على وشو ياحظي........؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود : مادري ..........سمعت طراطيش كلام ان في خطوبه ومادري ايش.............فقلت ابارك.........
سعاد استغربت : صحيح ................من اللي قالك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود : طير حب .............ريشو حلو ................وصوص باذني وطار..........
سعاد: لاوالله ...........صدق احاكيك مين اللي خبرك؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود : مافي غير وكاله الانباء..........
سعاد : هايدي
عهود : ههههههههههههههههههههههاي....................و الله انها مشهوره اكثر من وكاله الانباء الشرق اوسطيه بعد...........
سعاد ابتسمت: اكيد سمعت هالكلام وحنا بالرحله ...............صح
عهود : والله ماسألتها ...............لكن وانا زايرتهم خبرتني.............
سعاد: على العموم الله يبارك فيك.................
عهود :عاد والله ودي اسولف معك .........بس مستعجله بنسافر قريب ............ادعي لنا
سعاد : تروحو وتجو بالسلامه ان شالله...........
عهود : فمان الله
سعاد: فحفظه ورعايته.
وقعدت عهود ترتب الشنط امها دخلت عليها
الام : اقول عهود..........
عهود : خير حبيبتي في شي
الام: لا والله حبيبتي بس بغيت اسأل .............انت كيف تعرفين تزلجي........
عهود مسكت ضحكتها غصب : ليه خايفه علي............
الام: وربي اموت خوف عليك.............
عهود : ههههههههههههههه سهله ..............تدربت في النادي
الام : اشوة ريحتي بالي............

في بيت ابو عاشق
عاشق : الووووووووووو
ماجد : هلا والله بالقاطع.............ماتقول لنا اصحاب نسأل عليهم........
عاشق بابتسامه باهته: اعذرني يالغالي ................ظروف
ماجد : طيب بنعذرك بشرط.............
عاشق : لحظه .........الشوق(هنا قلب ماجد فز ..........آآآآآآآآه عليها يمه وانا مااستحي رامي الحيا صوب ...........ياقلبي بس الوووووووووو............والله مابي غيرها )
الشوق : وهي تبغى تطلع :خير ...........
عاشق : وين طالعه :؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : خلك تكلم صاحبك على راحتك...........
عاشق : محد غريب .............هذا ماجد واللحين اقفل ابي اسولف معك
الشوق من سمعت ماجد تيبست مكانها واستحت(ياربي ............مايسوى علي هالتفكير .............هالولد بيذبحني ..........ياربي انا ليش افكر ببزر مثله ............والله عيب عليك يالشوق عقب هالعمر تفكيرن ببزر وابتسمت )انا باروح وبعدين بنكمل كلام
ماجد : ياويل حالي انا...............ابي ماي ................هاي بتجلطني............ليش ماجلست تسمع كلامي مع اخوها ..........ولا انا ماهميتها ...............ياربي والله ادري اني احبها............بس قلبها الصغيرون فمين يفكر.........مصيبه كانه مااندق بابه لين الحين
عاشق مات وهو يناديماجد : مـــــــــــــــــاجـــــــــــــــــــــــــ ـــــ د
ماجد : وجعه...................اذني راحت فيها .............
عاشق / مادري عنك .................كأني انادي واحد في مجاهل سيبيريا.............
ماجد : لا والله ................تنكت انت ووجهك...........اقو قول تم...........
عاشق : تم...........
ماجد : ابيك تمشي معانا الاستراحه ................سهره شباب.........
عاشق : ان شالله.............بتردد.............يجي؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟ ؟؟
ماجد مستعجب : مين اللي يجي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق ماقدر يقول خطيبها : خويك اللي بيناسبك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد تفاجأ على الاخر : ان شالله
عاشق بجديه : اجل اسمح لي ياخوي ..............ماني جايكم
ماجد خلا ص مو قادر يصدق : من كل عقلك انت..............عشان ابو الهش ماتبي تيجي
عاشق بقلبه ..........هشن عليه سبع ذيابه ولا خلن منه هشه:ايو .............ولا تسالني ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد زعل : انت حر ...............مع السلامه
عاشق : ارجوك ياخوي ..............يجي يوم وتجرب احساسي...............
ماجد بقلبه الله لايقوله باموت ذاك الحين: لا زعلان ولا شي .................فمان الله

بنت الخفجي
13-03-2007, 03:48 AM
الجزء الثالث والعشرون


واليوم الاحد اللي منتظرته عهود بفارغ الصبر
عهود وهي تراكض يمين وشمال : يلا يماااااااا الشنط بالسياره ..........والعبي معاي
الام وهي تنزل من على الدرج : والله ماصارت من الفجر مأذيتنا ...........شوي شوي ...........
الاب وهو داخل مع الباب: يلا الطياره ساعه وتمشي ........يالله نخلص الجوازات
عهود طارت على امها .......يلا يمااااااااااا
الام: زين زين ...................بسم الله اكلتوني بقشوري
الاب بغنج: لعاد بنخليكي كذا وهو يبتسم
الام حست بانه غزل استحت ولبست عباته وطلعوا
وصلوا المطار وبالعافيه خلصوا الجوازات...........وركبوا الطياره ...........الرحله كلنت متعبه مره واول ماوصلوا راحو لفندق يرتاحون عشان بكره بيسافرون للمدينه.............
ثاني يوم ركبوا القطار وسافروا للمدينه اول ماوصلوها كانت مليانه ناس وزحمه
ام عهود : عهود انتي متأكده انها المدينه اللي تبغيها ...........
عهود وهي تبتسم : ايش فيكم ...........عادي الزحمه هنا ..............احسن شي مافي خليجين كثار هنا............تشوفين واحد ولا اثنين بس
الام في هذي ان شالله صدقتي..........
الاب وصلهم : شوفوا بنفطر هنا ونتمشى والساعه ست المغرب بتروح الحافله للاكواخ تجهزوا ..........اي شي محتاجينه خذوة ..............لان الاكواخ ماعندها اسواق .............
عهود بابتسامه : ان شالله

وصلوا للاكواخ وكانت الشمس غايبه فما كان هناك شي واضح ..........دخلوا الكوخ وحمدت ام عهود ربها انه فيه هنا اضاءه كهربائيه.............وكان شكل الكوخ جميل باب خشبي كبير شوي وعلى اليمين في مدخنه كبيره وتحتها قطع حطب ضخمه..........ومقابلها شوي في كنب فاخر واريكه طويله شوي تصلح لثلاث اشخاص ووراه الحمامات اكرمكم الله.........ومقابل الباب طوالي في درج خشبي يودي لاربع غرف نوم فخمه ........وعلى الشمال فيه مطبخ فاتح على الصاله الصغيرة وفيه طاوله طعام خشبيه وعلى طول جنب الباب فيه شماعه على شكل جذع شجره............وقدام الكوخ فيه مراجيح للسياح اللي عندهم عوائل واللي واضح مو كل الاكواخ فيها يمكن اربع او خمس اكواخ بس ..............ومافي شبابيك تحت وفيه شباكين فوق ............ومن دخلوا دخلت كارتيني(الخدامه )الشنط وقعدت تضوي النار وتجهز لهم عشاء

عهود : ياااااااااي مو مصدقه متى بيجي الصبح عشان اتفرج على المناظر
الام: يابنتي مو كنه هنا برد...............احس اني ارجف
عهود : يماااااااااا لابرد ولاشي...............
الاب: ماعليك يام عهود الحين نشب النار ........هههههههههههههههههه..................وحنا نسد
هنا الام استحت
عهود: ياهووووووووووووووووو ......................ياعالم نحنو هنا ههههههههههههههههههههه
الام: انا طالعه اشوف الغرف فوق
عهود : كارتيني..............
كارتيني:نعم أهود
عهود : حبيبتي شوفي لي الزلاجات والكماليات عشان بكره (وبكل حماسه الدنيا وبصريخ)نتزلج هييييييييييييييييييه
كارتيني: ماما انا في خوف شوي ............
عهود : قال خوف قال...............انا ماقعدت اسبوعين ادربك على فاضي .....................يلا
كارتيني قعد تتكلم كلام مو مفهوم
الاب : هههههههههههههههه .............يابنتي بلشتي البنت............
عهود : والله خل تنفقع مرارتها................انا اقعد اعلمها وحطيت لها مدربه والحين خايف ...............مافيها رايحه رايحه .................لو تموت
الاب: وللللللللللللللللللل للها الدرجه ميته ع التزلج؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود وبشوق ولهفه: آآآآآآآآة .............ماتدري يايبا ميته على التزلج............يوم اشوفهم يتزلجون احس سنوني يتكسرن من الغيظ...........
الاب: عاااادي امك ع الذمه
ام عهود نازله : هاااااااااااا كنكم تطروني
عهود بدلع : يماااااااااا .............تشوفين ابوي ............يقول لو تكسر سنوني يجي عندك تعالجيني
الام: وهو الصادق.............اعالج الغريب ولا اعالجك...............هزلت
الاب : ههههههههههههههههه رهيبه هزلت هذي .................جايه مع الكلام
وهنا شبت النار كارتيني وقعدو يتفدون وكانت ليله مميزه لهم


في السعوديه


بيت ام سعود الدنيا عندهم المغيب
دق الباب...........وشوي محد رد ...........ولسى الباب يدق ...........طلع حسن يفتح الباب
دخل البيت حرمتين وحده كبيره والثانيه اطول عنه لكن متغشيه
..........:السلام عليكم حسن.......
حسن : هلا وعليكم السلام
.......وهي ترفع الغشوة : ايش فيك ماعرفتني؟؟؟؟؟؟
حسن يبتسم : هلا والله بالجوهره..........كيفك يالعروس.......
الجوهره استحت: بخير انت كيفك؟؟؟؟؟؟
حسن الحمدلله...........ماعرفتينا بالاخت؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره : هههههههههههههههههه ههههههههههههههاي...............وتدمع ماعرفتها؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن باستغراب : لا والله.........وبيكمل الا وهي رافعه الغطوة .........وبشهقه حسن...........هايدي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!
الجوهره: ايه .........حنا صرنا كبار ونتغشى بعد...........هههههههههههههههه
هايدي: ايه هايدي يالدب ..........ليش مستغرب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن : مادري ................مهو كنك من كم يوم تناقزي .........بدون هالبلوى
هايدي بضيق : خلاص كبرت من اليوم وطالع مافيه ......................لازم غشوة
حسن :أهييييييييييييييه.................ياما تحت البراقع ............وبيكمل
الجوهره ترمي عليه شنطتها...............يالدب ..................يالتمساح...........
هايدي: يالقرد اللي ماتشوف الدرب.............يالدونكي..........
ام سعود : بـــــــــــــــــس .....................بسكم على وليدي ماخليتوا شتيمه الا وقلتوها............
الجوهره بضيق : وماشاف شي
حسن وهو منخزن ورا امه قام يمد لسانه ويسوي حركات سخيفه
هايدي بتروح له .........الا بدخله فيصل وماجد من وراهم ...........على طول تغطن قبل مايلفن
ماجد وفيصل : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام والرحمه..........
حسن : الحمدلله اللي جيتوا ..........بغن يسون فيني جريمه هالمتوحشات............
هايدي: متوحشات بعينك يالضب
الكل : ههههههههههههههههههههههه
ام سعود : يلا يابنات تفضلن داخل.........
الجوهره : زاد فضلك عمتي ............يلا هايدي
ماجد : لحظه.............لحظه............الجوهره كنك قلتي احد
هايدي صارت بنص هدومها ..........خصوصا شكلها بالعبايه الكتف والغشوة اللي تموت ضحك لانها ماعرفت تلبس النقاب
حسن : ايه مادريتوا ..................ناس حسوا على دمهم واستحوا وقالوا خلاص كبرنا...............
فيصل : ايش السالفه .............ماني بفاهم شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: هما أنتم قلتوا كبرنا ............خلاص.........يلا هايدي.............وبدن يمشن
ماجد : أيه...........أيه.................ايه ..............هايدي بدت تلبس عباه..............عشنا وشفنا............
هايدي استحت وده تدخل ................جا ماجد وبخفه بيرفع غشوتها ............وبحركه سريعه دزته ...........ومشت(هذا الموقف صار لي ليمن تغطيت )
الجوهره : حرام عليك فشلت البنت..............
ماجد : والله مو مصدق.................بغيت اشوف هي هايدي...............ولا تضحكون ...........
ام سعود : هي هايدي ...................بس استحت ترد
الوحيد اللي ماعلق فيصل
فيصل : ياحليلها كبرت وصارت تغشى بعد....................والله زين منها انها تغطت............جمالها بدى يبرز خلاص...........فعلا ماشالله عليها ............بس شكل عبايتها يفطس من الضحك
والكل دخل


ماجد وهو على الباب.: براحتك ...............وسكر الباب
فيصل ما أنتبه غير براحتك: هيه ماجد
وماجد يطلع نص جسمه مع الباب : نعم بغيت شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : هقيتك تناديني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد : لا انا دي البيبان........لعن ابو دارك.................الجيران سمعوا وانت ياعليم وين...............تبغى تفوت ولا اسكر الباب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل ابتسم: معقوله ماسمعت نداه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟يلا جاي ودخلوا داخل وكانت سهره لطيفه وحلوة
وسهرن عندهم ليمن جا عماد وضرب بور ي
ويوم بغن يروحن .
حسن من بعيد: هايدي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي وهي تلف من عند البوابه: خير ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن : أقول...........................
هايدي : بسرعه عماد برا........
حسن : ههههههههه...............ياما تحت البراقع ................ضفادع............ودخل وسكر الباب
هايدي لفت وهي تركض بكل قوتها وفتح الباب على الاخر .............يالتمساح.............لكنها صدمت برجال ثاني................وفعلا الصدمه قويه حتى كتفها ألمها.............
............: الله يسامحك انا تمساح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: هه..............لا مو انت.............اقصد الضب اللي ع الدرج
..............:اقول خلك منه..............والله انك بها العباه احلى واحلى.............لاتردين على العذال اللي يبغون يلعبون كورة معاك............
هنا حسن ارتفع ضغطه : فيصلووووووووووو................يوم انت ماتلعب كورة معي مالك شغل بغيرك...........وعلى فكره (بخبث)هي ماتغشى عني ............ههههههههههههههاي
فيصل طالعها بعصبيه بينت من الغشوة: صحيح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: توه صغير ..................خله يكبر وباتغشى عنه............وهنا سمعت زمور سيارتهم
اخوي عصب علي..............
فيصل : انتبهي على عمرك...........
هايدي:..............!!!!!!!!!!!!!!!
وركبت السياره...............وكانت ساكته .............ياحليه قال شكلي حلو قال.............الا مثل ماقال حسون ...........يااااااااربي قال انتبه على عمري.............وهو ويش خصه فيني أصلا.............ولا يوم دفيته ...........وتحسست كتفها والله قوي...............ياربي ليش هالتفكير يجيني بس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

في سويسرا


الجو كان رهيب .........طلعوا الاهل برا
عهود : اللــــــــــــــــــــــــه............يماااااااا ااااا تشوفين الجمال
الام باستهتار: أي جمال .......................الا ماغير ثلوج بس.............
الاب يدافع: صادقه بنتي..............بس ثلوج
الكل : ههههههههههههههههههههه
عهود : تضحكون علي هااااااااااااااا
الام : ماعاش من يضحك عليك هههههههههههههههههههه
عهود : بسكم خلاص ..................
هنا كارتيني جت .:يلا ماما كل في شي جاهز
الاب : طلعنا..............
الكل : بسم الله
وركبو العربات اللي تصعد لفوق عهود والخدامه وامها وابوها كل اثنين مع بعض
وصلوا القمه ................
عهود : واااااااااااااااو...............انا باتخبل ياناس............بانهبل .................مو معقول .............ولا في الاحلا..............
الاب: تسوين دعايه حضرتك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: هي الصادقه بنتي ...................جمال ولا في الاحلام
الاب : وكم بناخذ فتره نزول ...............
عهود على حسب ..............المبتدئين حالتنا :ممكن بساعتي او ثلاث............لكن المحترفين بثلث ساعه يوصلون
الاب : حق الله ماوصلنا كوخنا الليله..................
كان الجو رهيب وفيه حبات ثلج قطنيه تنزل بين فتره وفتره...........وعهود لانها تعرف التزلج تنزل مسافه كيلوا أو اكثر وبعدين تجلس تنتظر ابوها وامها ليمن يوصلون ..............وتسوي حركات تسخين لان الجو صقيع مره............وعلى هالحكايه طول اليوم............ومر اسبوع على هالعيله وهم يا يتزلجون او يروحون للمدينه ..........

في السعوديه...........

في بيت ابو سعود:

الساعه 6 المغرب
حسن يترجى العيال احد يخليه يلعب على النت........لكن محد سامح له
طلع برا وهو متكدر وكان يمشي لين ماوصل للاشاره على زاويه الشارع..........وظل واقف يشوف السيارات بدون تركيز............وشاف طفل عمره ثلاث سنين يمشي مع اخته اللي كبره.............وظل يتبعهم ليمن مروا من جنبه...........وبدون مايحسوا ركض الصغير على الشارع بسرعه...........اخته قعدت تصارخ وحسن بدون مايحس طار ورا الولد ورماه بيده بعيد وجت الصدمه على حسن ................وطار حسن حوالي ثلاث امتار وبعده طاح..........البنت تصارخ باعلى حسها والرجال اللي صدمه اخذه ووداه للمستشفى........

وظل الرجال معاه ومحد يعرف عنه شي ...........وصارت الساعه ثمان وجت ام سعود من عند جارتها
ام سعود : ياعيال...........ياحسن.........يافيصل............
محمد جا: ايو يماااااا...........فيصل نايم وحسن مهو هنا يمكن يلعب برا..........
ام سعود : كيف يلعب الحديقه مافيها احد
الخدامه : هذا حسن ....فيه امشي شارع.........
ام سعود بعصبيه : كيف يطلع شارع ...........الف مره قايله مافي شارع...........وتصارخ سعاد............سعــــــاد
سعاد وهي نازله من الدرج: خير هلا يمااااااا...........ايش صاير.؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود : منين يجي الخير وعيالي مايسمعوا كلامي...............دقي على ام حسان شوفي حسن خليه يجي.........
سعاد : متى راح وهو ماقال لي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود : هذا الولد يبي له ترباه يطلع بدون شورنا............انا اوريه بس خليني اشوفه.........
وهنا فيصل صحى على الصراخ: خير يماااا.............ليش هالصراخ...........
ام سعود : وحضرتك نايم.........ومخلي اخوي يحوم هاااااااااا...............ليش خليته يطلع؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : هاوشي ماجد هو اللي عياه ليلعب يالكمبيوتر...........
ام سعود لسعاد : انتي للحين واقفه اتصلي على الجماعه.........
سعاد بعد ماسكرت السماعه: وبخوف............يماااااااا ...........ماشافوة اليوم.........
هنا بدى الخوف يدب بقلب ام سعود:طيب اتصلي باي حد من اصحابه
فيصل : ماجد ماله الا حسان..............
الام: وين يكون راح لعاد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : يمكن لمحل الالعاب اللي على اخر الشارع.........
الام: طير له..............
فيصل : بس اغسل وابدل ..............وباروح له على طول.............
الام : ياربي انا قلبي بدى يخاف.............هو من متى طلع؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الخدامه : من 2 ساعه ماما................
الام: ياويلي على ولدي..............صلاه المغرب مارجع.............يارب سترك...........
سعاد تهدي على امها.: عيني خير يمااااا............ماصار الا الخير ان شالله.............
وجا فيصل ومالقاه ...........
ام سعود تكلم ابو سعود: الو ابو سعود الحق على.............
ابو سعود : خير يامره.............ويش فيك ...........
ام سعود : ولدك حسن مختفي ومحنا لاقينه...............
ابو سعود : سمي بالرحمن ولاتبكي..............وفهميني ماني سامع شي ............
ام سعود : اقولك الولد اختفى..............مالقيناه............
ابو سعود : دورتوا عند الجيران ولا في الحديقه.........
ام سعود:فيصل لف على الجيران كلهم مالقيناه..............
ابو سعود : طيب هدي انتي........وان شالله ماصاير غير الخير ان شالله..............
وقفل وعلى طول اتصل بسعود
ابو سعود : اقول ابوي.....اتصل على العيال كلهم وقولهم يدوروا على اخوك حسن ضايع
سعود : ان شالله يبا..........شفتوا الجيران............
ابو سعود: ايه نعم.........محد شافه.......
سعود اتصل على اصدقائه وصار تجمع كبير للسيارات ...........وكل واحد يدور اللي يعرف شكله يدور بالشكل واللي مايعرف شكله يصوت باسمه.............والشوارع اكثرها والناس عرفوا ان فيه طفل مفقود اسمه حسن......حوالي ساعتين على هالحال..............
عايد صديقهم كان يمشي بجنب الشارع وينادي: حســــــــن..................وينك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
جاه طفل : تدور حسن ......ابراهيم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عايد: عليك نور .........وينه شفته...........
الطفل سكت.................
عايد : لاتخاف حبيبي ماراح نضربك..............شفته؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الطفل : دعسته سياره...............وراعيها شاله معاه.............
عايد بخوف : ايش تقول؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الطفل : شفت تكسي دعسه وخذاه راعيه معاه............
عايد يتصل بسعود: الوووووووووو سعوووود
سعود : ها عايد حصلته؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عايد بخوف : انتوا دورتوة بالمستشفيات؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود : هااااااااا............ايش تقول انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عايد : انا اسف اللي اقولك............عيل هنا يقول دعسته سياره واخذته للمستشفى.........
سعود مسك قلبه : ايش تقول.............اي مستشفى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

بنت الخفجي
13-03-2007, 04:18 AM
الجزء الرابع والعشرون



عايد يحاول يهديه: ياخوي اهدا انت بالاول..........عين خير ........ربك رحيم..........
سعود بصريخ : اقولك عايد ......باي مستشفى؟؟؟؟؟؟
عايد: وربي مادري..........الوليد قال رجال اخذه بسيارته بعد ماسوى الحادث..........
سعود: ارجوك دور بالمستشفيات ..........وانا باتصل على الربع يدورون معنا..........
عايد : صار ان شالله...........ومايشوف شر الوليد...............
سعود قفل من عايد ودق على كل واحد واللي يدق بدوره على اصحابه اللي مناديهم وصار التفتيش عن الوليد بالمستشفيات واحيانا يصادف اثنين او ثلاثه يساءلون عن نفس المريض بنفس الوقت وهم مايعرفون بعض.........كأن الديره كلها درت
احمد وهو يكلم سعود: انا دورت بالمستشفيات هذي .......و.........و.......ومالقيت احد؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود وهو ياءس:هذولا اخر مستشفيات ندور فيهن ومالقيناه..........
احمد: انتو دورتوا بالمستشفيات الخاصه...............
سعود : لا والله ماانتبهت لهن؟؟؟؟؟؟؟؟
احمد وهو داخل مستشفى العربي(اسم خيالي)يقول : انا باسأل هنا............وانتوا دوروا بغيره........
سعود : ان شالله ...........صار..........
احمد : السلام عليكم ياخوي...........
موظف الاستقبال: وعليكم السلام والرحمه.........
احمد: لو سمحت ياخوي ندور عن ولد صغير اسمه حسن ابراهيم..........هل هو عندكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الموظف : كم عمره.؟؟؟؟؟؟؟؟؟
احمد: 14 سنه.........
الموظف وهي يضرب على الكمبيوتر: عندنا حالتين لاطفال بنفس العمر..........أيش مواصفاته ولبسه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
احمد : والله مادري دقيقه لو سمحت...........ويتصل في سعود............الووووووووو
سعود: هلا احمد بشر؟؟؟؟؟؟؟؟؟
احمد : اصبر على يالحبيب .............كيف شكل اخوك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ولون لبسه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: بيضاوي .........وجهه مدور........شعره ناعم وكثيف شوي وله غره مايله........وخاط شنب خفيف مره........جسمه صغير مو طويل يعني 120سم طوله.............لابس بنطلون اسود وتي شيرت بني..........
احمد :لحظه شوي...........وقال للموظف.........
الموظف: عندنا حاله نفس المواصفات...............اتفضل معي............
احمد : سعود خلك على الخط لاتروح.............ومشى معاه.........
الموظف يوريه شب نايم: هذا هو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
احمد لحظه : سعود ............لابس ساعه بني...........
سعود : ايوا .............ايوا............
احمد بهمس: بس هذا مايشبهك............
سعود :صح انا في الطريق لك...............طمني كيف شكله تعبان؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
احمد : لحظه خلك معي..........لو سمحت دكتور ويوقف دكتور جاي........كيف صحته؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الدكتور: الحمدلله صحتوا منيحه..........بس عندو ارتجاج بسيط بالمخ............وثلاث ضلوع مكسورة.........وايدو منكسره كما..........
احمد: بسم الله ماخليت شي.............
سعود: يقولك بخير...........بيعيش ان شالله.........
سعود الحمدلله: باتصل على الشباب ..........
دخل سعود المستشفى وطيران على الغرفه وبعد الستاره ولاشعوريا يوم شافه كيف نايم............والشاشات مغطيه جبهته وجسمه قعد يبكي من الخاطر لانه مايتحمل مثل هذي المناظر لاي احد...........كيف اخوه عاد..........واتصل على الكل خبرهم انه طيب وانه بالمستشفى العربي...........وكل واحد موصي خوياه يتصل عليهم يعلمهم انهم لقوة بالمستشفى ............
سعود طلع برا لقى رجال واقف ومنزل غترته يوم شاف سعود
الرجال: السلام عليكم...........
سعود : هلا اخوي ...........وعليكم السلام والرحمه........
الرجال: انت اخو الوغيد(الولد)
سعود : أي نعم.............ليه..........
الرجال: انا اللي صدمت الولد..........والله اني ياخوك ماشفته ............ولا ادري كيف صدمته اصلا.........
سعود: انت اللي جبته هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجال: ايو الله............مالقيت مستشفى اقرب من هذي له..........وكنت خايف عليه.............
سعود : طيب مابلغت الشرطه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجال بخوف: لاو الله...........مابلغتها...........اكذب عليك ان قلت لك ماني بخايف...........
سعود: يصير خير ان شالله...........وهنا وصل ابوه وثلاث من اصحابه بنفس الوقت...........وتطمنوا يوم شافوا الولد نايم وصحته زينه............
اللي مو متوقع .........ان كل شوي يجوا مجموعه يسألوا عن نفس الولد............ويجوا عند ابو سعود يتطمنوا عليه............لحد ماانسد الشارع من السيارات...........وكان داخل المستشفى اكثر من 140شخص...........لان كل واحد من اصحاب سعود وماجد يبلغوا اصحابهم وهم يوصوا اهلم واصحابهم لحد ماتجمعت امه لااله الا الله..........كلهم عشان يتطمنوا عليه وعلى صحته.........الامن في المستشفى استنفر والاطباء اتضايقوا............وخرج ابو سعود للسيارات............ويوم شاف ان اللي برا اكثر من الداخل تأثر زود وزود.............وكلمهم بصوت عالي من درج المستشفى...............شكرهم من كل قلبه..........وتحمد لهم تعبهم عشانه.........ودعى انه يكون في ميزان حسناتهم.............وهم حيوة وتحمدوا لولده بالسلامه(هذه حادثه حقيقه باختلاف الاماكن والاوضاع حدثت في القصيم منذ عده اشهر)وبعدين بدت تخف الزحمه وابو سعود تذكر ام سعود اللي حرقت جواله وجوال العيال بالاتصالات..........اتصل فيها وطمنها عليه لكن تفأجا انهن درن قبل مايتصلوا عليهم بدقايق ورفض انه تجي الحين لان الساعه 12بالليل وقال بكرة من الفجر يجيبها...........
ابو سعود وهو داخل جا رجل وسلم عليه........
الرجال: كيف صحه ولدكم الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود : الحمدلله بخير يجزاك خير...........
الرجال : انا اللي دعست الولد وانا مو منتبهه...........
ابو سعود عقد حجاجه.............أيش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وليش هنا مو في الشرطه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجال: والله يارجل............واللي خلق هالكون الوسيع.............اني ماشفت هالوغيد غير عند السياره.........كيف نط لها مادري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود: انت اللي جبته هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجال: ايه نعم .......شفت انا لو انتظرنا الاسعاف حالته بتصير خطيره..........وكان هذا اقرب مستشفى لقيته........
ابو سعود: انك تجيب الولد وماتهرب...........هذي شجاعه منك...........مشكور وماتقصر..........حنا لازم نبلغ الشرطه........ومايصير خاطرك الا طيب..............
الرجال ارتاح شوي............وهنا طلع سعود....: يبا الحق..........حسن صحى
ابو سعود دخل بسرعه : ولا حسن يفتح عيونه بصعوبه............ابوة ماتحمل حط يده على راسه...........ويمسح ويسمي عليه ويقرا عليه الكرسي............وماتحمل دمعه فرت من عينه
حسن: يمااااااااااا...........يمااااااااااااااا
العيال وابوهم ناظروا لبعض وضحكوا.........
ابو سعود: حبيبي حسن.........انا ابوك.............
حسن: يباااااااا............وين امي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب: ان شالله بكره تجيك..............
حسن: راسي يألمني...........ليش...............
ماجد: هذا لان راسك يابس............وعنيد وماتسمع الكلام...........هاللي قالك تطلع من البيت وشو؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن ويتذكر : انا بغيت اروح للمحل العب..........يومك طردتني..........
ماجد بتكدر: خلاص توبه..............من اليوم ورايح العب على كيفك خلص..........
حسن بابتسامه صعبه: صدق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل: صدق..............
الاب: وانت ويش صار لك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن وهو يتذكر: مااااااادري...........شفت عيل كبر احمد يركض بوسط الشارع ومادري كيف نقزت له ودزيته..........مااااااااادري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: ايه صح يبااااااا الولد اللي لقاه عايد..............قال ان في بنت تمشي على الرصيف مع اخوها وهو فجأة ركض للشارع ............عاد البطل خاف على الولد دزه والسياره دعمته هو................
الاب وهو يضرب على رجل حسن: ايه..............عفيه على وليدي..........صحيح........انك رجل.........
وهنا دخل الشرطي اخذ اقوال الولد............وتنازل ابو سعود عن القضيه..........وروح الرجال.........

في بيت ام سعود كانت مناحه.........الام تبكي.....وسعاد تبكي وتهدي عليها..........وفيصل ماسك اعصابه بالزور لا يصيح...........يعني انه رجال البيت...........واحمد ومحمد صياح كمان.........يعني الله لايوريكوا..........ودرت ام عاشق وجت هي والشوق والجوهره جت مع هايدي........يعني مأساه.......كان الوقت عندهن قبل 12 قبل مايتصل عليهم ابو سعود

أم عاشق وهي تشرب ام سعود مي: سمي بالله ياختي...........وتعوذي من الشيطان...........وان شالله ماصاير غير الخير.........
ام سعود: من الساعه 6 وجنيني مارجع للبيت...........والله انه به اليلا...............
الشوق: ياخالتي دامه مهو في المستشفيات ان شالله خير.............
الجوهره: وهي الصادقه خالتي..........سمي بالرحمن واقري لك كم ايه ..........ربك بيسرها ان شالله.......
سعاد: انا باروح اشغل قران ...........عشان تهدى نفوسنا
هايدي راحت للمطبخ عند الخدامه
هايدي: بسرعه الليمون..............بسرعه........
الخدامه: اوكيه...........اوكيه..........
هايدي راحت ترصف الاكواب:ام سعود.......خالتي........سعاد.....الجوهره والشوق وانا........خمس اكواب......
الخدامه: لا فيه تلات زياده............
هايدي تخصر يدها: ليش بالله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الخدامه: هادا فيصل احمد محمد............لازم اشرب..........
هايدي استدركت: صحيح صادقه انتي...........
وصبوا العصير ............واخذته تعزم عليهم يشربن ........أم سعود رفضت وام عاشق الجوهره غصبت على سعاد واخذت هي والشوق وودت للصغار اللي لسى ماناموا............
هايدي وهي تفتح البيت ومتغشيه: السلام عليكم.......
فيصل كان قاعد على الدرج قام: هلا وعليكم السلام........
هايدي لاحظت انه مصيح: مايشوف شر اخوك ان شالله........
فيصل بصوت كسير ومجروح: ان شالله.......وصوته يتهدل بالبكى مره ثانيه.........
هايدي اتفاجأت وانحرجت.........عمرها ماشافت حد يبكي........هي مره اخوانها يوم امه توفت وهي كانت صغيره اصلا.............وماتدري ايش السالفه هذاك الوقت............وماتدري ايش المفروض تقوله.........واي ماتقوله............
هايدي: سم بالرحمن............ان شالله طيب حسن.........والله ماتحمل يصير له شي...........وقامت تصيح..........والجو كان موحش بعد..........
فيصل انتبه انه بكى اللي مالهم ذنب غير انهم يواسو.:ليه.........ليه هايدي البكى الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي بكل براءه: انت اللي تصيح مو انا...........
فيصل: طيب انا اصيح انتي ايش دخلك؟؟؟؟؟؟؟ههههههههههههههه
هايدي: عن الضحك ..............والله مادري ايش جرا لي.................
فيصل : طيب عطيني اللي فيدك..........اللي اظن انه لي..............وخلاص ادخلي داخل....مو زين للبنات وقفه الباب..........
هايدي ماانتبهت لنغزته ومدت له كاس العصير ودخلت............
وهي رايحه قعد يصيح فيصل ازود وازود.........مو قادر يمسك عمره
وهن لسى على حاله الصياح والخوف الساعه 12 الاربع........رن جرس التلفون وسعاد كانت عند جنبه على طول
سعاد: الووووووووووو
.........:الووو السلام عليكم اختي..........
سعاد تغاربت الصوت: هلا وعليكم السلام والرحمه.......
......:هذا بيت ابراهيم......
سعاد مسكت قلبها : أي نعم اخوي...........خير؟؟؟؟؟؟؟؟؟
.......: من معاي الست الحجه؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد اتغاربت ازود: نعـــم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ايش تبغى انت؟؟؟؟؟؟؟؟
.........:انا ماودي شي..............بس حبيت اطمن الاهل على ولدهم ومادري مين اكلم انا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد والله: انا اخته كيف حال اخوي الحين ............بالله عليك طمني.........
هشام وهو يمسك قلبه: ياويل قلبي عليها بخاطره : لاترتجين ارجاك........انا ماتحمل : هو بخير وصحه وانا تو ماطلعت من عنده...........تطمنوا وريحوا بالكم............
سعاد بصريخ فرحه : واللـــــــــــــه ...........هو طيب متأكد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام وحاس قلبه بيطير مع صراخه: ورحمه ابويا..........هو بصحه وسلامه...............بس حب يلعب معاكوا شوي...........
سعاد وتصارخ على اللي عندها: يماااااااا.........بنات..........حسن طيب وبخير...........
الكل يصارخ وضجه والبنات قامن يحب بعض.........
سعاد ترجع للسماعه : مشكور اخوي ماقصرت...........وجت بتقفل السماعه وهي ترجعها..........عفوا من معاي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام بعزة وفخر: أنا هشام الشامي..............
سعاد مانطقت قفلت السماعه بهدوء .......وعلى قد مافرحت باخوها على قد ماتكدرت باللي خبرها..........ماكانت تدري ليه اتمنت عاشق هو اللي يخبرها...........وقالت في خاطرها: انا صوته مو متحملته...........كيف باعيش معاه دهر؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وهنا الكل قام يصارخ وبتحمد لام سعود بسلامه............ودخل عليهم فيصل اللي من الفرحه كان يبكي.........والجوهره استاذنت انها بتروح مايصير تجلس بعد هذا الوقت هنا............وروحت الجوهره وام عاشق باتت عندهم...........ووصل ابو سعود والعيال الساعه 2 للبيت وكانوا هلكانين من التعب............وماقدروا يتكلموا كثير للحريم ........اجابات مختصره وبكره تزوروه بكره نروح...........ام سعود اللي ماغفت لها عين تحتري النهار يطلع............ومن الساعه سبع مسويه بالبيت زفه وهيصه............والكل قام حتى حمود الصغير صحى...........وكانت مسويه برادين شاي واحد حلبه والثاني حليب .........

ابو سعود وهو يغسل وجهه بالمغسله: أقولك يامره تراك اذيتنا.........دوبنا صلينا الفجر ونمنا............قمتى على راسي تقول عجوز ماكلين عشاها...........
ام سعود: الا عجوز ماخذين ضناها ...........وقامت تصيح...........
هنا وقف ابو سعود وهو ينشف وجهه ويربت على كتفها: يامره سمي بالرحمن..........استهدي وعيني خير..........الولد طيب وانا كلمته ومافيه غير السلامه..........انتي قولي لا اله الا الله..........
ام سعود : لا اله الا الله
ابو سعود: محمد رسول الله............
ام سعود وبتهدل بصوتها: أنا ارجاك يالغالي.............ودني لجنيني والله قلبي بتقطع من الخوف عليه.............
وقعدت تصيح بصوت عالي
ابو سعود: يامره سمي واستهدي.............ياربي لاتصيحين.............مايفيد الصياح.............ويش تبيني اسوي فيك احضنكي مثل العيال اهدي عليك...............قومي الله يهداك وغسلي وجههك وانا ابغى احمي السياره..........

وراحت ام سعود لبست عباتها وشالت اغراضها وراحت...............ابو سعود حمى السياره وركبوا..........اول ماوصلوا السيكورتي رفض دخولهم الا بعد جاهات وحبات يالله سمح لهم.............وراحت ام سعود لولدها من شافته نايم قامت تصيح ولا شعوريا حضنت ابو سعود تبكي............

ابو سعود وهو متوتر حده: انا قلت لك ان اخرتها سوالف العيال هذي (حاس نفسه شايب الاخ على المشاعر ههههههه)
ام سعود وهي تدزه بعيد: حرام عليك شوف المسيكين ............واعلي عليه...........حاله يبكي الصخر .........
وهنا صحى الولد هلى دوشه اهله
حسن : يمااااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: عيون امها .............قلب امها...............حياتها............
الاب بحلق عيونه على الاخر ....................شكله غار؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن: يماااااااا.................ايدي تعورني..............وقام يدمع.............
الام حضنته وهي تصيح: حبيبي انت................هذا مكان الابره يعورك يالغالي ............انت اشرب دوا امك حبيبتك وان شالله بتكون كويس........
الاب : يالله الله يهداك : شربي الوليد دواك ............ترى الحلبه زينه للكسور ولتجبيرها ..............وتراها تهدي النفوس و.................ناظر للعجوز بنص عين...............
الام: وتخلي القلوب تحن وتعرف الحنان ................اللي الناس ياخذوة بالقطاره............


هنا الاب ضحك على نغزتها وفهمها.................وحسن ماكان يفهم شي بس كان فرحان لاخر حد.............لانه امه وابوة عنده بالمستشفى..............وكان يوم مزحوم على الاخر .............اكثر الناس اللي دوروا على الولد البارح جوا يتطمنوا عليه............والحريم مالهن فرصه زياره ابد ............واجلت ام عاشق والجوهره زيارتهن وسعاد بعد.............ويوم راح ابو سعود يدفع تكاليف المستشفى لقاها كلها مدفوعه ومبالغ احتياطيه بعد............كبربعينه الرجال اللي دعس ولده لانه موقفه رجولي معاهم خصوصا انه كل شوي زاير .........غير بوكيهات الورد والشوكلاته اللي يدزها لهم..........

في سويسرا

اليوم كانت ام عهود ماهي طبيعيه............واحيانا تستفرغ لين معدتها تعبت............كانت البنت خايفه عليها مره لان امها ماجابت معهم الا شنطه الاسعافات الاوليه...........وابوها ماكله قلبه على امها ومو عارف يسوي لها شي.......حتى اليانسون والمريميه ماكانت معاهم.............الخدامة عملت لها شاي اخضر وشربت وهديت شوي ..........والعصر كانت صحتها تمام ..........لكن ابو عهود رفض الا يروحون اليوم الثاني للمستشفى يسوون فحوصات ويطمنوا عليها..........عهود هي اللي كانت رافضه الروحه بتاتا وقالت بتصير معى كارتيني يتزلجون.......ابوها رفض بتاتا انها تروح ومع الترجي والتبكي والتدلع رضخ للامر الواقع ............لكن اشترط انه مايطلعون لراس الجبل يعني حدهم السفوح الدنيا........طبعا عهود رضيت قدام ابوها بس ولا هي ناويه على نيه ثانيه............

ثاني يوم الصبح
عهود تجهز شنطه فيها اكلات خفيفه لو يجوعون بالطريق ...........والخدامه تحرطم
عهود: هيه كارتيني ايش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كارتيني: ماما هذا صباح مافي كويس..............فيه نور قليل ماما................فيه حاجه غلط ماما............لازم مافي روح انتي جبل ماما............؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود اللي مافهمت شي: كارتين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟انتي وش تهذربين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كارتيني: ماما .............هذا فيه خوف كبير على انتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟لازم روح مع بابا برا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ماما هذا فيه غلط كبير انتي روحي..........بليز ماما مافي روح فوق انتي روح لحالك ماما؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود اللي حست بعيون كارتيني الخوف عليها والصدق: كارتيني انا وانتي نروح مع بعض............انتي مافي خوف معي...........انا مافي خوف معك خلاص؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كارتيني اللي شاكلها قاريه الفنجال: ماما انتي في روح بس انتي؟؟؟؟؟؟؟؟انا في خوف على انتي ماما؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟انا في خوف واجد ماما؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود اللي حبت تقفل على الموضوع يوم شافت ابوها جاي لايكنسل الطلعه: كارتيني امشي بسرعه جهزي زلاجاتك............
كارتيني راحت وهي تهذر بلغتها وشكلها تشتم عهود
الاب: وراها هذي تقول ذابحين ضناها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود وهي حست ان كارتيني نقلت العدوه لها؟: مادري عنها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟استخفت وقعدت.............
الاب : يلا بنتي هالله هالله بنفسك وبخويتك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ماوصيك............
عهود ماتدري ليش حست بالضيق وبسرعه طردت هالافكار: حسبي الله عليك تيني كانك بتجنيني معك: افا يالغالي ماتوصي حريص.............

جت الام وراحو للباص ومشوا وكارتيني وعهود طلعوا للعربات الصاعده للجبل............

في السعوديه نفس اليوم اللي سمح للنساء يزورون حسن

هايدي وهي تحط بوكيه الورد عنده:سلامات حسون حبيبي ............واااااااي اني خفت عليك مررررره
سعاد وهي تحضن اخوي: يالدب ..........موتني رعبه عليك............
حسن وهو يفلت حاله منها: بلاش كلام الافلام.............ويناظر للجوهره ..........سلمي بيدك بس...........لاتدعميني مثل هالمدرعه..........
الكل :ههههههههههههههههههههههههه
سعاد وهي ترمي عليه ورده بدلع: اذا انا مدرعه.............وش خليتوا للسمان................
ام سعود وهي تشربه الشوربه: خلينا لهم صواريخ مدري ويش يقولوا لها..............
ام عاشق وهي تسوي له تمره: هاك ياوليدي سم............خل عضمك يتقوى............
حسن وهو يناظر للبنات : الا احمد ومحمد وين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد باستغراب :في البيت ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حسن : اشوا ريحتوني................عادي يسوون فيني جريمه لو شافوا هالدلال كله لي.........
الكل : ههههههههههههههههههههههههه
هايدي: ماتترك سوالفك ابد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟حتى وانت تعبان...............
حسن: لو اترك سوالفي .......اعتبريني مت.........
هنا طاحت الملعقه من يد ام سعود وهي تشهق...........حسن : لا يمااااااااااا ...........هالكلام مهو زين؟............
حسن : خلاص يماااااااا............سامحيني ماراح اعيد هالكلمه ابد.............

الشوق كانت بالدوام من خلصت شرت بوكيه ورد وراحت للمستشفى........ وسألت عن غرفته وكانت بالدور الخامس........ دخلت الاصانصير ويوم بتقفله جت رجل على الباب...........شهقت من الخوف اللي جا عليها من الرجل............وشوي دخل رجال وعطاها ظهره...........
هي ظل قلبها يدق ..........برغم انها ماحاولت تبين...........ونفس الشخص برغم انه معطيها ظهره احساسه بياكله عليها..............ولا لانه قريب شم ريحه عطرها اللي عرفه على طول............ظل ساكت وهي ساكته وهم يحسون الثواني كأنها سنين ...........وفتح باب الاصانصير ومثل الصاروخ طلعت هي وطاحت منها الباقه غصب........نزلت بتاخذها .............نزل هو وعطاها ياها وللحظه كان في مس كهربائي حصل خل الكل يرتجف.............هي طلعت للغرفه بكل خوف الدنيا............وهو وقف على حيله لين ماختفت عن ناظرة وجلس بعدها على اقرب كرسي حصله.............وتم شوي..........وجهه احمر وجبينه يندي وعيونه احتارت...........تم يسأل نفسه: أنت ليش تعاملها رسمي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الشوق اللي دخلت وسلمت وتحمدت لهم بالسلامه ..........ظلت على اعصابها الحين بيدخل..........الحين بيدخل...........ومرت ربع ساعه فرحت من القلب انه ماجا.........وأستاذنت منهم انها بتروح لانها تعبانه حدها..........ويوم طلعت مسكت قلبها وتدعي انها ماتشوفه.........وحست ان الاصانصير على قربه كانه اخر الدنيا..........ويوم ركبت وقفل وتاكدت انه بدا يتحرك................ارخت نفسها وهي تساند الجدار وتنفس الصعداء :الحمدلله اني ماشفته..............بس والله متغير بها الشهرين.............وصاير قوي.......الحمدلله ان شالله يتغلب على شعورة ......قالتها وهي تحس بحزن عميق داخلها ماتدري ليش.............قطع عليها تفكيرها صوت ازيز بسيط من الاصانصير............ناظرت ؟؟؟؟؟؟؟المفروض من زمان نكون واصلين..............وتناظر زين .............وانخرعت وفتحت عيونها على الاخر............كانت اشاره حمراء تعني عطل بالجهاز...........على طولت سوت اشاره استغاثه بالازرار لانها عارفه ومتدربه على هذي الظروف.............

كان واقف عند الشباك اللي في اخر الممر .............ينتظر خروج الزوار........ومن شافها طالعه حس عروقه بتطلع.........ليش ياربي ليش.........لازم اكلمها ..........وجا يبغى يمشي ووقف بالاخير...........هيه انت انهبلت .......هي قالت لك اخوان بس...........طيب والله حرام .........انا احبها وربي...ماتحمل البعد عنها..........هيه اتحبها وانت مابعدك تخرجت وش ذا العيب.........طيب ابو الهش يبغى يتزوج؟؟؟؟؟؟؟؟ابو الهش اكبر منك بسنتين وبعدين عنده شركه الوالد وبيتهم مهو متروس اوادم حالنا .........ايه خلك عاقل واشتغل وبعدين اخطبها........بس اخاف تروح من يدي بعدين؟؟؟؟؟؟؟؟؟وقطع افكاره اشارات الانذار من نفس الاصانصير.........لااااااااااااااااا...........الش وق

بدون تفكير نزل طيران للدور الارضي على الدرج.............وخبر الاستقبال اللي اتصلوا بالفنيين وخلال عشر دقايق كانوا واصلين.............لكن استغرق معالجه الباب ربع ساعه ...........الشوق كانت يالله تنفس لان التهويه عطلانه هناك وحست انه بيجيها اختناق.........وبالفعل طاحت على الارض من الدوار اللي جاها ..........وصارت الدنيا بيضاء قدامها

بنت الخفجي
13-03-2007, 04:20 AM
في غرفه حسن .........دخلت عليه الممرضه بابتسامه عشان تعطيه الابره بموعدها.........حسن شاف الابره بحزن عميق جدا.........امه حاولت تهدي عليه ..........:.ها ياوليدي لاتخاف انت رجال........الابره ماهي بمسويه لك شي..........حسن ناظر لامه باستسلام وقال.............: ولاتزعلين علي.........اخذ الابره واللي خلفوها ..........بس لاتغضبين علي يالغاليه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟امه اتفاجأت من كلام ولدها اللي ماله معنى ........لانه دايما يخاف ويصيح من الابره الا هالمره ولا يبي رضاها بعد..........حبت على راسه والجوهره وام عاشق وهايدي جالسات على جنب.........جت الممرضه بتحط الابره ............اخذ حسن نفس وناظر لامه وابتسم لكن ماتدري امه ليش ابتسم........العاده يصيح ويبكي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ايش الحكايه
حسن وقفت الحياه عنده .............وعيونه معلقه بهالابره...........الممرضه تبتسم له وتسمي بالرحمن.........وتناظر لامه اللي بادلتها الابتسام............وهو بصرة والدنيا كلها لونها واحد وتضخمت عنده الابره ليمن صارت كبر الجبل من ضخمها وشكلها يقزز..................وصارت الدنيا بيضا قدامه

في سويسرا نفس الوقت

عدت العربايه فوق المكان اللي قاله ابوهم
كارتيني: ماما انتي انزل هنا...............
عهود: لا ماني بنازلها غير على السفح................ويش قولك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كارتيني: ماما انتي واجد جنان...............ماما لازم في انزل مافي كويس فوق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود: احنا بننزل على السفح وساعتين واحنا واصلين .....يعني بنجي قبل الساعه ست بساعتين خلاص...........
كارتيني انا مافي مرتاح ماما..............فيه جنان انا..............

وماتدري هايدي ليش حست بنفس شعورها لكن حاولت تسوي جو مرح وفرفشه لين مايوصلون.........وصلوا ونزلوا السفح..........ظلوا شوي يمشون وبعدين ركبوا الزلاجات برجليهم...............عهود حاولت تفرفش كارتيني.........تمزح عليها شوي .......وتضحك على شكلها شوي...........ويوم خلصوا ربع المسافه .........كارتيني بدت تتوتر كثير ..........خصوصا ان الجو كان غيم شوي بعدين صار غيم تماما..........وشوي تهب رياح قويه............كارتيني وعهود بدوا يسرعوا المشي اكثر واكثر لين مااختفت من قدامهم اسفل الجبل.........وحسوا بخوف كبير خصوصا مافي لوحات ارشاديه ولاشي ............وظلوا ماسكين بيد بعض والرياح تشتد والثلوج تكثر .............لين حست عهود ان نهايتها راح تكون هنا...........وحزنت اكثر على كارتيني اللي كانت حاسه من البدايه وندمت اللي ماصدقتها..........وحدثت مشكله خطيرة يوم تدحرجت كارتيني على الثلوج وعهود تصارخ باعلى صوتها وتناديها ....................لكن مايرد عليها الا صوت العاصفه بس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
تمت تبكي بروحها ............وتخاف اكثر واكثر ...............ومرت ساعه او اكثر وهي تصرخ تنادي على كارتيني لكن ماشافت شي .............حزنت اكثر وحست انها اخذت ذنب هالمسكينه اللي جايه تدور لقمه العيش الحلال وعهود دفنتها بين الثلوج..........كانت تمشي وتبكي ومايدفي خدها الثالج الا الدموع الحاره اللي تسكبها .........وكانت تمشي لين شافت اثار انسان...........فرحت من الخاطر وقالت ان شالله كارتيني...........وظلت ورا الاثر لين شافت اثار مزلاج كبير اللي يشتغل بالبترول وشافت شنطه كارتيني وزلاجاتها واثار كثيره...........عرفت ان اللي في الزلاج انقذوها .............فرحت من الخاطر وحست ان تأنيب الضمير راح........وقالت لو اموت انا الحيل بروحي مافيها شي............انا اللي جبته لنفسي ومااظلم احد معاي ابد.......ظلت تمشي والخوف يزدادا معاها والعاصه تقوى وتقوى.............لحد ماحست انها كانها تعارك للبقاء........وبعد زمان ماتدري كثير ولا قليل لان الدنيا اظلمت عندها شافت كوخ............ماتتخيلون فرحتها بشوفته..............كانت كانها تركض له وهي تزحف زحيف من قوة العاصفه.............شافت الكوخ ماقدامه مراجيح وقفت جنبه ومشت يمين................وعدت اربع اكواخ...........والخامس شافت المراجيح...........استانست من الخاطر يوم شافت كوخهم...........وفتحت الباب بصعوبه كانها تحارب اقوى الشجعان...........ودخلت وصكت الباب وراها.............وعلقت لفعتها وبرنيطتها وبتنزل الجاكيت الكبير يوم القت نظره على المكان........................وحست ان كل ذره دم وحياه في جسمها هربت منها...............

بنت الخفجي
13-03-2007, 04:27 AM
الجزء الخامس والعشرون



عهود اول مالقت نظره على المكان ماكان كوخهم
الاريكه غير والسجاد غيرو غير هذا وهذا الجمر كان في المدخنه .............يعني في احد موجود هنا.......سرت في جسمها رعشه قويه لمى اتخيلت انه ممكن يكون ناس موجودين هنا............على طول لبست الملفع بهدوووووء وفتحت الباب بتهرب..............هي فتحت المقبض من هنا ............والباب دفعها بكل قوة من هناك...........لان الثلوج والهوا كانوا ضاغطين على الباب ...........هالدفعه القويه رمتها عده امتار على الارض وحست ان جسمها انرض من الضربه............قامت وحاولت تقفل الباب ويمكن ربع ساعه وهي تقاتل هالباب ليمن قفلته...............وعرفت انها مستحيل تخرج للعاصفه الغاضبه هذي الا اذا كانت ناويه الانتحار.............على دوشه قفل الباب سمعت صوت من فوق الدرج...............كان يصارخ ويرطن ويقول
...............: يعني وبعدين معاكم ............أنا ماقلت مابي ازعاج راسي يألمني...........هاااااااااااااااا
عهود وقف قلبها .............مو لصوت الرجال.................لكن لانه يتكلم عربي ..............في اخر مكان توقعت تلقى عرب فيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كان المكان زي ماوصفته سابقا.............الضوء كان في وسط الكوخ(الاناره الكهربائيه)..........شافت اللي ينزل مع الدرج وهي مذهوله تماما,,,,,,,,,,,,كانت واقفه على الباب والدرج على بعد خمس امتار مقابلها تماما..............(تخيلوا معي)............شافت رجلين الرجال النازل............وشوي ركبه.............وشوي بطنه وهو طالع من الدرج المظلم وانعكاس الضوء الساطع على جسمه............وبعدين صدرة.......رقبته...............فكه...............و جهه..................عيونه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
تصنمت عهود مكانها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


في السعوديه نفس التوقيت

اول مافتح الاصانصير كانت مجموعه مسعفين ينتظروا اللي داخل...............وماجد كان واقف على حيله معاهم........خايف عليها.............فتح الاصانصير من هنا...............وماجد وقف الدم بعروقه من هنا.............كانت طايحه على الارض على جنبها اليسار والاوراق والشنطه كانوا مرمين.............دخلوا المسعفين وسحبوها بسرعه.............وبسرعه كشفوا الغطا عن وجهها بيعطونها اوكسجين.............مع ان ماجد لمحها لكنه قام مثل الثور الهائج عليهم وغطى وجهها لحد يناظر له............وهو يسب ويلعن.............ليش تكشفون وجهها................رد عليه احد المسعفين انه بيسعفها ............الاوكسجين قليل عندها..........لكن ولا نفع معاه..............ظل يخانق ويهاوش والمسعفين اشتبكوا معاه...........وجا الامن وسحبه والمسعفين شالوا الشوق على غرفه الطوارئ...............

عند حسن................
اول ما الممرضه بتعطيه الابره.............لاشعوريا حط يده عندها

الممرضه: سلامتك حبيبي ...........ماتخاف...........هيا شكه صغيره وبتختفي.........
ام سعود : ياوليدي سم بالرحمن............
غمض حسن كأنه يستسلم لقدره...........
عطته الممرضه الابره وراحت...........ام سعود دخلت دوره المياه(اكرمكم الله)..........البنات كانوا يسولفون ويضحكون.........وهم كذا سمعوا صوت غريب يصدر من الاجهزة اللي على حسن............وناظروا لحسن..........وامتلى قلبهم خوف عليه..............كان لونه ازرق مرررره مع انه مامرت دقيقه من خروج الممرضه من عنده............الجوهره كانت اقواهن..........لان الباقيات كان بيغمى عليهن.........طلعت برا وهي تصارخ باعلى صوتها.............لحقوا علينا.............حسن صار له شي..........الممرضه كانت طالعه من الغرفه اللي جنبهم.........دخلت بسرعه من قرات المؤشرات اللي عنده حتى ضغطت على زر الانذار والخطر ............هي ثواني ولا نص دقيقه دخلوا مجموعه دكاتره ومسعفين.........بالوقت اللي نزعت الممرضه المغذي عنه وركبت انبوب ثاني وحطت اوكسجين له............


الشوق بدت تفتح عيونها شوي وتشوف ايش اللي صاير لها
الممرضه وهي تفك عنها المغذي: لا ماشالله عليك صرتي احسن...........
الشوق: انا ايش صار لي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الممرضه: والله ياختي جتكي سلامه..........قفل عليك الاصانصير ....وماكان فيه تهويه............وحنا ماجانا البلاغ .........الله ستر اللي خبرنا زوجك ولا كان انتي في خبر كان...........
الشوق كأنها مااستوعبت: ............مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟مين اللي خبركم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الممرضه: زوجك .............هو اللي خبرنا عن العطل..........ولا كنا مالحقناك بالوقت المناسب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق حست عقلها بتستخف: زوجي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟انا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الممرضه وهي تستغرب: وبعد سوى لنا مشكله يوم بغينا نسعفك.............الممرض بيحط لك اوكسجين..........وكل مابغينا نكشف وجهك.............غطاه............تشوفي التخلف..........اوهـ...........اسفه نسيت انه زوجك..............
الشوق ابتسمت: وينه ذا زوجي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماكملت الا والصوت وراها........:أمري..............ياقلب زوجك...................
الشوق وقف شعر راسها من الخوف والممرضه استأذنت.............وطلعت..............
الشوق وهي لسى مالفت غطت وجهها لان النقاب بعيد عن يدها وهو لف عليها بعد ماتعدلت
ماجد: سلامات يازوجتي المصون..................
الشوق: ماجد عن الحركات السخيفه هذي..............
ماجد: والله مهو انا اللي اسوي حركات..............سمعتي زميلتك ايش قالت............انا ماقلت شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق وهي مهي متحمله الموضوع: ماجد لو سمحت ابغى اروح البيت...........اهلي بيقلقون علي..........
ماجد : اتفضلي انا باوصلك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: لا والله...........وين مفتكر حالك الاخ..........باريس ولا لندن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: لاوالله............قلب المملكه الرياض.............ومن حقى اوصل زوجتي بيتها.............صح..........
الشوق اللي اصلا تعبانها وماعندها طاقه استيعابيه ارتفع ضغطها: لا راح تروحني ولا تجي صوبي بعد سمعت...........باخذ لي سياره اجره وباروح..............
ماجد : ومين تظنين بيخلك تروحين البيت لحالك وانتي تعبانه كذا ...........هاااااااااااا.؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: انا بالغ وعاقل وحره نفسي..............ومحد غير اهلي له كلمه علي...............قالتها وهي توقف تلبس العبايه الكتف.............
ماجد..يحاول يعقلها: يابنت الناس استهدي وخليني اوصلك او اتصل باهلك .............ماراح ارتاح كذا..............
الشوق وهي معصبه مهي محتمله احد لان راسها ثقيل بعد الاوكسجين: لا..............انت ماتستوعب .............لو سمحت خلني بروحي....................
ماجد عصب عليها ماتسمع الكلام: لاااااااااا..............طلعه مافيه الا وحد معاك.............وروحه بلحالك لبيتكم مافي..............
الشوق خلاص انفجرت ومحد بيردها: هيه الاخو.........مين مفكر عمرك انت.............يالله ولد توك ماتخرجت وتاخذ مصروفك من اهلك...........تبغى تزوجني هااااااا............وين الوظيفه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وين البيت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وانت ماتبغى تملك سياره؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وين تصرف على الزوجه والعيال هاااااااااااااا...............انت مقيول لك ان الزواج لعبه هاااااااااااااا...................شيل حالك وكون نفسك يالاخ..............ثمن تعال تزوج بنات الناس والاوادم...............لاانا ولا غيري لعبه في ايدنكم يالعشاق .............قالتها وهي بتطلع ..............فجأه مسك يدها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

في سويسرا بنفس الزمان

عهود جسم بلا حياه بتلك اللحظات................شافت اللي يناظر لها ومتفاجئ ان فيه بنت بكوخهم
قعد يناظرها وساكت............كانت لابسه بنطلون شتوي درجات الوردي...........وبلوزه تريكو تحتها يمكن الف بلوزه وبدي...........وجونتي شتوي على الموف وبرنيطه ولفحه تدرجات الوردي والموف.............كانت خياااااااااااااال.................وهو كان لابس بيجامه شتوي على الازرق البارد..............وشعره طويل شوي ومغطي على نص عينه اليمين...............هو ابتلش اكيد العاصفه خلتها تدخل الكوخ هنا............وهو يتكلم بالانجليزي

...............: نعم............هل اخطأتي العنوان؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟عفوا انستي هذا ليس كوخكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود خلاص ماعادت تستحمل ولا شعوريا طاح الملفع وهي تقول: زياااااااااااااااااااااااااد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟
كأن العاصفه بهذي اللحظه ضربت اقوى ضرباتها..........وكأن النور بدى يغازل الوجوه ويطفي وينور..........كانت لحظه من القدر عليهم..............وهم كان الدنيا صارت اسود باسود الا من نور بين الوجهين والجسدين..........
زياد حس النبض توقف عنده بهذي اللحظه: مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟كان بيكذب عمره يقول يمكن غيرها............مين انتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟بس عيونها الخضر كانت هي الرد...........
هي مانتظرت سؤاله............بدت دقات قلبها تزيد وبدت ترنح وتبغى تطيح...............زياد كان واقف على الدرجه الثانيه...........مايدري كيف جته القوة ووصل لها قبل لا تطيح............وبدال ماتطيح بالارض.........طاحت بحضنه........وطاحت برنيطتها ولفحتها............وهو ماسكها وجبينه يندي بحبات العرق مع ان الجو برد.........ووجهه كان احمر من الحيا او الخوف مايدري.............شالها وهي كانت مليانه شوي فكانت ثقيله ...............وحطها على الاريكه........وبسرعه جاب ابريق وحطه على الجمر عشان يسوي شي ساخن لها............وطلع فوق وجاب لحافين ومخدات.............وحط مخده تحت راسها ......وطاحت خصله من غرتها على وجهها وزاحها..............وقعد يتأمل وجهها للحظات............كان دائري وصافي الا من بعض النمش على خدودها ............وكانت حجتها مثل الهلال ورقيقه مرررررره..............وخشمها لاهو كبير ولا صغير.............وناظر لراسه حس انها مهي متريحه بسبب الشباصه اللي لامه شعرها فيها........رفع راسها بشويش وفك الشباصه عنها مانه مايعرف وتهدل شعرها ورده على الاريكه ونزل راسها بهدوووووووووء........وسحب البوت الرياضي اللي كانت لابسته وهو يصارع نفسه من الداخل..........وحط مخده تحت رجولها.............وغطاها باللحاف وتعمد يغطي وجهها عن مكان ماهو قاعد جنب النار مايحتمل فكره انها عنده بنفس السقف والمكان....................وكان الجو سكون الا من صوت الريح وهي تضرب على الخشب وصوت فرقعه الجمر احيانا............بس كان جسمه......................بركان ثاير مغطى بطبقه جلد ناعمه............


في السعوديه

دخلوا الدكاتره كانهم في هجوم مع الثواني على حسن

الممرضه: ضغطه نزل جدا...........
الدكتور: سيستر كم نسبه الضغط؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الممرضه وهي تغرز ابره رافع ضغط بالولد: 50 على 110بس.............
الدكتور الثاني وهو يحط كاماه اكسجين:بسرعه 50 ملي غرام ..........عشان النبضات بدت تنزل...........
الممرضه الثانيه راحت ركض تجيب الحقنه
هنا طلعت ام سعود واتفاجأت من الدكاتره اللي حول حسن والبنات اللي تكومن بالزوايه........ومسويات مناحه........
ام سعود: ايش السالفه..........يمااااااااا حسن ايش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟
الدكتور : سيستر طلعي جميع الزوار لحد يبقى.............
الممرضه: لو سمحتن اخواتي طلعن برا مافي غير الخير ان شالله...........
ام سعود : يمااااااااا بنتي..............علامه وليدي الحين مافيه شي..............
الممرضه: سلامتك خالتي مابه شي...........
وهي تحاول تطلعهن.............سمعن صوت واحد.............كانه صافره...........مايزيد ولا ينقص.........الدكاتره طاروا على جهاز مثل البرق............واحد مسكه بيديه الثنتين كأنه قفازات كل قفاز بيد والثاني حط جل عليه والثالث ..............شق ملابس الولد عن صدره وشافن البنات صدر الولد عاري............
الدكتور اللي معاه الجهاز : واحد ..........اثنين ثلاث...............وضغط الجهاز على صدر الصغير اللي معاه انتفض كل جسمه وارتفع فوق.............ونزل..............كانت جهاز الصدمه الكهربائيه...........
وهنا سمعوا ازيز غير الصوت الواحد............ثواني ورجع نفس الصوت...........ام سعود بدت تشهق وهي تبكي..............والدكتور مره ثانيه: يلا واحد ...........اثنين ثلاث................ونفس الحركه معاه وانتفض كامل جسمه ..............لكن بدون ازيز ..............كان لسى نفس الصوت...............الدكتور وبدت تجمع الدموع بعيونه...........يلا واحد..........اثنين.............ثلاث.............. .قطعه الدكتور اللي جنبه وهو يقول خلاص..............وغطى وجه حسن بالشرشف....................ام سعود وقف الدمع بعيونها............وتعلقت بالشرشف اللي غطو ولدها فيه.................الممرضه دمعت عينها اكثر .................
ام سعود : ليش .............غ.............غطي................غطيت وا وليدي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الدكتور اللي كان يدمع فعلا: اختي................البقاء لله..............البنات صرخن والتمن على بعض...............ام عاشق ضربت الجدار بيدها وهي تشهق من الصياح..............ام سعود مشت للشرشف.............انتم تكذبون..............وليدي هنا...............ومدت يدها وردها الدكتور: الله يعظم اجرك اختي............الله يغفر له
ام سعود: لاااااااااااااااااااااااااا.................. ..يما حسن حبيبي رد علي...............ورفعت الغطى عن وجهه وهي تصيح................بس من شافته سكتت...............وتناظر للدكتور................ولدي مات؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟كأنها توها بتعترف............
الدكتور: ترحمي عليه اختي............الله يغفر له...............
ام سعود ظلت تناظر لولدها وهي ساكته...............ووقفت عن البكي.............ومانزلت منها ولا دمعه ثانيه............قطع هدوئها صرخه الجوهره: سعااااااااااااااااااااااااااد


نفس المكان الدور الارضي..............نفس التوقيت

الشوق اللي مسك ماجد يدها: فك ايدي..................حرام عليك............
ماجد ظل ماسك يدها للحظات..............: انا ...................انا..................انا اسف..............
الشوق طاح بيدها............الحين زفيته لين الله حن عليه.............ويقولي اسف : أسف على ايش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد وطالع تحت ومي مبينه عيونه من الشماغ لكن شكله عيونه بدت عليهن غشاواه رقيقه من شي: أسف..............وزم شفايفه كأنه يقول ياكلمه لاتطلعي..............أسف..............اللي قلبي ماعطيته غير لمتحجره المشاعر ....................وسكون......................... ................سكون....................كأن نسمه الهوا تسمع كأنها عاصفه من السكون.................كان لسى ماسك يدها..............وهي ماشدت يدها منه..............دقايق كأنها سنين................ماقطعه غير صوت الممرضه..............
الممرضه: لو سمحتي اختي.................حالتك تحسنت............اذا بامكانك تروحين.............ولا نطلب تاكسي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق وهي تناظر لماجد: اطلبي لي تاكسي....................
ماجد سحب يدها وطلع..................على طلعه من الباب ................كان الاصانصير يقفل على سعود وعماد.............طالعين للدور الخامس ..............كانوا مع بعض يوم اتصلت فيهم الجوهره............وخبرتهم يجو وهي تبكي...........
الممرضه تناظر للشوق : ان شالله اختي.............وطلعت الشوق برا تنتظر التاكسي.............
ماجد طلع ومشى على وجهه...............وبدون تفكير....................
الشوق كانت لسى واقفه ...........يوم شافت ابو سعود بيطلع الدرج وهو مسرع............
الشوق: السلام عليكم عمي.............
ابو سعود ووجهه مايبشر بالخير: هلا بنتي..........الشوق صح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق بابتسامه: صح...............خطاك الشر عمي.
ابو سعود وهو ماشي بسرعه: الله يسمع منك عمي.............
هي سمعت كلامه ومشت وراه بدون تفكير ...............وحست ان في شي صاير...........ركبت معاه بنفس الاصانصير..........
الشوق: خيرياعمي ويش صاير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود: الله يستر يابنتي.............كان يفرك يديه شوي...........وشوي يرد يده وراه............كان القلق بادي عليه مررررررره...............
دخلوا الدور الخامس وليتهم مادخلوا............عماد كان حاظن هايدي ويهديها................والجوهره وراه تصيح وهي واقفه.............ام سعود جالسه ولاتكلم ومايدرون هي تصيح ولا لا..............سعود منزل غترته وعقاله ويدمع لحال...................ابو سعود شاف اللي قدامه لا شعوريا مسك يد الشوق...........اللي هيه ضغطت عليه اكثر كأنها تواسيه.............ومشوا مع بعض..............
ابو سعود: خير ياعيال ويش صاير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود وقفت مثل الجبل الشامخ: سلامتك يابو عيالي............الله ذكرنا بواحد من عيالنا...........جعله ان شالله من اهل الجنه.........ويصبرك ويصبرني رب العالمين...............
ابو سعود وهو يتهدل صوته: أنا لله وانا اليه راجعون...............ومسكته الشوق اكثر حسته بيطيح............وساندته لين جلس على الكرسي.............وسعود حب على راسه: عظم الله اجرك يبااااااااااااا..............
ابو سعود: اجرنا واجرك يالغالي..............
عماد اللي ترك هايدي اللي تصيح: عظم الله اجرك عمي..............البقا براس العيال والعوض فيهم ان شالله..........
ابو سعود : ان شالله ياولدي..........
الجوهره: (وبشر الصابرين الذين اذا اصابتهم مصيبه قالوا انا لله وانا اليه راجعون).......الله يغفر له...........ويعوضكم الصبر والسلوان............
ابو سعود: آآآآآمين يام عاشق...............
وهايدي نفس الكلام...............وهو ماصاح كان ماسك نفسه
ابو سعود: سعاد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وينها........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟
هنا هايدي صاحت اكثر ..........يمكن لانها صغيره؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟او عمرها ماشافت حد يموت قدامها.........
ام سعود: بنتي قلبها ضعيف...........ماتحملت ودخلوها بغرفه وعطوها مهدي وام عاشق عندها.............
ابو سعود قام بصعوبه بيشوف بنته.............وسعود اتصل بالرجال يعلمهم...........وام سعود اتصلت باهلهم اللي بالخرج يجون لان بكره بيكون اول ايام العزا..............
وحاول سعود فيهم يروحون لكنهم ماطاعوا............لين ماجاهم ابو سعود وصرخ عليهم لانه مايفيد صياحهم وبقاهم بالمستشفى...........وروحوا والشوق راحت للدكتور اللي كتب تقرير الوفاه لانها طلعت للمدير وقالها وفاته كانت قضاء وقدر............واللي فهمته من الحريم انه كان عادي لين ماعطته الممرضه الحقنه...........وسألته..........ارتبك اكثر وقال ان الوفاه قضاء وقدر..............هي ماعجبها الوضع لكن سكتت..........


عاشق بعد ساعتين اتصل بامه لانه لقى البيت فاضي مابه احد........
عاشق: هلا امي............وينك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام عاشق تصيح: بالمستشفى............
عاشق: عاد زياره ساعتين............. للعصر وحتى غدى ماتغديتو؟؟؟؟؟؟؟............وسكت شوي............يماااااااااا ليش تصيحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ويش صاير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام عاشق: ياوليدي..............حسن عطاك عمره.............
عاشق: لاااااااااااااا................له له...............انا لله وانا اليه راجعون................متى ذا الكلام؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام عاشق: الضحى اليوم..........
عاشق: وليه ماروحتي للحين ولا رحتي لبيت ام سعود.........مسكينه اكيد محتاجت لك..............
ام عاشق: مسكينه ام سعود تكسر الخاطر.............وانا عند بنتها اللي مافاقت للحين من الصدمه..........
عاشق وهو مثل الخبل.: ايش سعاد بالمستشفى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام عاشق: ايه ياوليدي واعلي عليها............المسيكينه من قالوا اخوها مات...........طاحت مثل الميته......


عاشق مااحترى امه تكمل...........اخذ مفاتيحه وطار على المستشفى وسأل الاستعلامات عنها..........
وبدون حتى يدق الباب فتحه..............كانت نايمه بهدووووووووء.............ولاهي حاسه باللي حولها...........ام عاشق كانت بالحمام تغسل وجهها...........وتمسح دموعها
عاشق قرب منها...........ومسك يدها بقوة وعينه مافارقتها.........نسى الحلال والحرام..............وكل شي...........وكانت بس الشيله لابسه ماهي مغطيه وجهها...........فتحت عيونها شوي.........عاشق ابتسم من ورى دموعه وبيده حاول يمسح دمعته..........وهو يلد وجهه غاد عنها.............
عاشق: سلامتك ماتشوفين شر ان شالله..............
سعاد: مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟عاشق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟قعدت تدمع................اخوي............اخوي ياعاشق............مات..................حسن حبيبي...........(هنا نغزته كلمتها)اللي ربيته مات بكل سهوله.........وقعدت تصيح
حط يده على راسه: الله يرحمه ويغفر له................لاتعذبين عمرك وتعذبيه بها الصياح.............وقعد يقرى الكرسي وايات حافظهن على راسها.....................ويوم خلص ..........العوض ان شالله الباقين...........وكان يبتسم رغم دموعه اللي تبي تفر غصب..........وهي تصيح زود...........(عاشق رومانسي لابعد الحدود)
سعاد كأنها تذكرت شي: وتلمس وجهها : وتذكرت انها مهي متغطيه وبحركه حطت طرف الشيله على وجهها..........: عاشق: الله يخليك روح.............مايصير توقف هنا...............لو حد شافك؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق: والله مهو بيدي..............مااتحمل اشوفك حزينه.............انتي ابتسمي وانا باطلع..........
سعاد: خلاص ابتسمت ...........الله يخليك روح....................
عاشق : وربي انك ماابتسمتي........صدقيني بحس فيك............
سعاد مسكت قلبها من كلام الغزل اللي مع المواساه اللي يقوله: خلاص ابتسمت............وفعلا ابتسمت غصب
عاشق: فمان الله.................والله كلنا بنموت ومافيه غير خالقنا الديم على وجهه الكون................قولي انا لله وانا اليه راجعون............والحمدلله على كل حال
سعاد : كررت الكلام اللي قاله.............وطلع وقلبه بينفطر عليها..............
وشوي وهي ساكنه وتدمع طلع شخص من الحمام............وهي مسكت قلبها مررررره

بنت الخفجي
13-03-2007, 04:30 AM
في سويسرا

زياد سوي حليب وحط عليه قطعتين شوكلاته عشان يقونها ويدفنها............وهي كانت لسى نايمه...........شوي حس بحركه بالفراش وقلبه يزيد دق ................وشوي ورفعت الغطى وشافت زياد............
عهود بتعب: زياااااااد!!!!!!!!!!!!!!!!!
زياد.......ياعيون وروح زياد: هلا عهود...........الف حمدلله على سلامتك............وجاب الكوب الكبير ومده لها......
وهي عدلت جلستها وتهدل شعرها وراها............وبدى يهتز الكوب بيد زياد لو ماخذته كان طاح من الرجفه..........
عهود: مشكور............وقعدت تشربه ومبين عليها العطش والبرد لانها من الصبح ماكلت شي...........
زياد عرف انه لوبقى شوي بيسوي مصيبه.....خصوصا العيون الخضر اللي مايتحملها: انتي خذي راحتك وانا باطلع فوق............عندي اشغال باخلصها(اشغال هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟)
عهود : خلاص................وطلع هو فوق..............وهي قعدت تشرب الحليب..........وشوي لمست شعرها ومالقت شيله..............حست بالفشله كثير ..............وراحت لشنطتها اللي كانت عند الباب ...........وطلعت لفحه رقيقه اقرب للشال............ولفتها على راسها............وجلست تشرب الحليب لين مابقى غير نصه...........يمكن مرت ساعه او اكثر وهي على الجلسه وتنتظر الصبح او تهدى العاصفه...........
زياد فوق مو قادر يقعد.............مره يقرا مجله............ومره يتغطى باللحاف يعني انه بينام...........ومره يلعن شاكر وسنينه اللي اقترح عليه انه يجي هنا............ومره يقوم ويحاول يسوي رياضه(رياضه باليل؟؟؟؟؟؟)
اللي متأكد منه انه مهو مرتاح وهي عنده..............لكن مايقدر يطردها ابد..............
وهم على ذا الحال................انقطع الكهرباء فجأه.............عهود كانت تشرب الكوب طاح من يدها وصرخت........يمكن صوت الريح زاد خوفها............وبدت ترنح تحاول تمسك شي...............وزياد من سمع صراخها.....ونزل يجري
زياد: عهود ...........عهود وينك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود وهي تبكي وتنادي: هنا......هنا زياد..............
سمع زياد صوت شي يطيح وصرخه: عهووووووود...........
وبرك على الارض وقعد يلمس الارض لين وصلها..............وكانت تئن ..............مسكه لا شعوريا..........حضنها...............بكل قوته.............لاتقولون حلال وحرام(مااختلى رجال وأمرأه الا كان الشيطان ثالثهما)
زياد: انتي طيبه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود: رجلي مادري ايش فيها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد وهو يحاول يوصل لرجلها بالظلام: ماقدر يتنفس لين وصل هذي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود: ايوا...........
زياد ضغط عليها شوي وشدها وهي صرخت............ان شالله بتكونين احسن.............
وساندها وقعد يلمس لين مسك الاريكه وجلسها عليها وقعد يزحف للجمر .................وظل يلمس الحطب ويحطه بالمدخنه وهي تشب وبدى النور يوصل المكان..............وظل يطالع الجمر
عهود: زياد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: عيونه.........!!!!!!!!!!!!!(خلاص نسى حاله)
عهود: انا خايفه..................
زياد وهو لسى ماناظرها لانه عارف انه راح خلاص: ليش الخوف..............ان شالله الصبح باوديك دارك.............بس كيف وصلتي هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود........تجاهلت سؤاله لان صوته يخوف: الليل طويل ............باروح الحين.............
زياد: والله لو طلعتي من الباب................بتكوني انتحرتي.............انا الرجال ماقدر اطلع.............شلون انتي المره؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود: انا خايفه..................خااااااااااايفه............ ..
الجو ظلام والنار نورها خفيف مره..................وزياد خلاص ماعاد زياد العاقل ابد................والشيطان غلاب على عقول البشر.................وكانت لحظه عصيبه لهم كلهم.................(لاحول ولاقوة الا بالله)

بنت الخفجي
13-03-2007, 04:32 AM
الجزء السادس والعشرون


الشوق لمى طلعت من المستشفى راحت للبيت على طول ............مع انه مافيه احد............وظلت تفكر وبعدين راحت للمستشفى وهي ماعندها دوام............اول مادخلت شافت دكتور عبدالله
الشوق: دكتور عبدالله.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله: هلا.........وناظر وهو مستغرب...... الشوق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: السلام عليكم دكتور.............
د.عبدالله وهو مستغرب .........تكلمني: وعليكم السلام والرحمه...............
الشوق : لو سمحت ممكن اتكلم معاك بموضوع؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د. عبدالله ...........انا اكيد احلم: ويأشر على نفسه..............تكلميني ............أنا.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: على انفراد لو سمحت.........!!!!!!!!!!
د.عبدالله خلاص مهو مصدق عمره....................: الشوق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟انتي مسخنه شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق ماكانت رايقه لكلامه: خلاص بلاش.............
د.عبدالله: لحظه .........لحظه(وين بلاش ماصدقت تكلميني)..............تعالي معاي المكتب............وراح ودخل وجلس..............وهي قفلت البا ب وهي داخله........
د.عبدالله..........لا اكيد امي دعت لي اليوم: أتفضلي .........وأشر على الكرسي اللي جنبه................وجلسوا........خير الشوق........آآآآآآمري..........
الشوق: مايامر عليك ظالم.............حبيت اطلب استشارتك بموضوع............
د. عبدالله ......: اتفضلي...........انا اسمع............
الشوق بدون ماتناظر لعيونه لانها تحس فيه:اليوم واحد من قرايبي توفى...........
د.عبدالله انصدم لانها دمعت: انا لله وانا اليه راجعون............عظم الله اجرك............
الشوق وهو يتهدل صوتها: جزاك الله خير.............وهو كانت صحته كويسه بالمستشفى ولا تعبان ولا شي........صار له حادث والدكتور طمنهم انه بخير..........الاهل كانوا عنده.........وقعدت تشرح له الموضوع زي ماخبروها فيه البنات ...............لين ماسألت الدكتور اللي كتب التقرير ..........
د.عبدالله ........وبينت عليه الجديه: تقدرين تجيبينه هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله: عشان نفحصه ونتأكد من سبب الوفاه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: اخاف اهله مايرضون خصوصا انهم مفجوعين عليه.............
د.عبدالله: ماقدر احدد سبب الوفاه................برغم اني اشك انها قضاء وقدر.............
الشوق: انا بعد حسيت نفس الاحساس............لكن صعب............
د.عبدالله وهو يوقف لانه جاه نداء: والله مافيه غير ذا الحل................ويسعدني اخدم دايما..............وطلع وهي ظلت تفكر شوي بعدي طلعت جوالها واتصلت بالجوهره اللي كانت عند اهل ابو سعود
الجوهره: هلا الشوق ..............وينك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: بالمستشفى.................كيف الاوضاع عندك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره بصياح: والله مهي زينه.............الكل يصيح ............اهدي هذا ...............يصيح ذاك...........اعصابي تعبت.............وعماد داخ معاهم...................
الشوق: عمي ابو سعود كيفه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره : مادري برا والرجال عنده..................
الشوق : شوفي الجوهره باقولك كلام نفذيه بدون مايدري احد..................خذي جوال عماد ودوري رقم عمي ابو سعود .............ابغاه ضروري...........
الجوهره مستغربه من الختها: ليش.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: ماعندي وقت ليش ..............بسرعه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره :ان شالله..................
وظلت ربع ساعها وجتها رساله من اختها بالرقم.......وكانت بالسياره رايحه لهم..........
الجوهره على طول اتصلت:الووووووووو
................:الووووووووو نعم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: عظم الله اجرك عمي ابو سعود..........
..............:اجرنا واجرك يابنتي............انا خالك ابو فهد.............ابو سعود مايقدر يرد
الشوق انصدمت: خالي(هو مو خالها ولا شي )............لو ماعليك كلافه ابغى اكلم عمي ضروري.........
الشوق سمعت كلام وبعدين: ومين انتي يابنتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: انا بنتاخه الشوق..............وبعدين نفس الكلام وشوي رد عليها صوت تعبان:الوووووووو
الشوق: عظم الله اجرك عمي.............
ابو سعود ........بصعوبه: اجرنا واجرك يابنتي............
الشوق : ياعمي انا عارفه انه مهو وقته الحين............لكن ابغاك بسالفه ضروريه ياعمي..............
ابو سعود: خير يابنتي..................
الشوق : الخير بوجهك عمي.............انا وصلت البيت اشوفك بالمقلط.............
ودخلت الشوق عليهم وكان اهل الخرج واصلين ...............سلمت عليهم ودخلت المقلط.............ونادت محمد اللي نادى ابوه.............ودخل معاه رجال عرفت انه ابو فهد
ابو سعود وهو يجلس: خير يابنتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق وهي واقفه عند الباب: الخير بوجهك عمي...............بغيت اكلمك عن...............وماقدر ت تقولها.............وبعد مابلعت ريقها.............عن المرحوم حسن..............
هنا فرت دمعه غصب من ابو سعود............ومسكه الرجال اللي بجنبه:خير وش فيه ضناي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: والله ماني قادره اقولها..............عمي حسن كان طيب............والحريم كانن يسولفن معاه............كانت تحاول تمهد للموضوع
ابو فهد: يابنتي لاتقلبين المواجع.............ايش بغيتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: بغيت اقولك ان...........أن .................حسن............
ابو فهد صبره نفذ: ايه...........الله يرحمه...............ويش فيه..............
الشوق ......سكتت: وبعدين رمت القنبله..................ما............ما......... ..مامات طبيعي............
ابو فهد باستنكار: أيييييييييييييييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود طالعها بعين متعذبه: ايش تقولين يابنتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق ضغطت على قلبها: ياعمي...........التقرير يقول قضاء وقدر...............والبنات يقولن كلام عنه كيف مات مايأكد كلام الدكاتره..............
ابو سعود وكأنه صار قوي: تقصدين..............ولدي مات مذبوح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق بشهقه: لا حشى محد بيذبح ولدك.............قصدي ان الاطباء عالجوه غلط.............ماعطوة دواه الصح..........زلوا بعلاجات ثانيه..................انا يوم سألتهم ارتبكوا..............وسألت دكتور عندنا بمستشفانا ..........قال نفس كلامي.............لكن قال لازم نفحصه حنا..............عشان نتأكد..............
ابو سعود وقف: ولدي ذبحوه...............عطوه علاج غلط.................كيف..................
الشوق: ياعمي ماذبحوه..................وربي ماذبحووة...............عطوه علاج غلط............
ابو سعود: ...............كلهن غلط....................يابو فهد.............
ابو فهد: سم.............اخوي(هو اخوه من امه وابوه )
ابو سعود: اجلوا دفن ولدي................لين مانوديه للمستشفى حق الشوق ويفحصوة..............والعزا زي ماهو.........
الشوق.: عمي وكل الاوراق اللي تشخص حالته خلوهم يجيبوها..............
ابو سعود وكأن الدموع وقفت والمشاعر اختفت من وجهه: وانتي يابنتي خبرينا الصدق..............
الشوق: ان شالله عمي.............
ودخلت الشوق داخل وطلعت لغرفه سعاد بعد مااستسمحت من ام سعود..................وقفلت الباب واتصلت بالمستشفى وطلبت الدكتور عبدالله لانه مامعاها رقمه.................


قبل ذا الوقت بشوي
ماجد يوم اقبل على البيت وشاف الزحمه والسيارات قلبه قرصه.............وهو متكدر من الشوق وطول الطريق جى مشي............اول مادخل لقى فيصل يصيح وخبره لكن ماصدق.........دخل وشاف اهل الخرج عرف انه فيه مصيبه.............استقبله اخوه يعزيه...........وهو كأن الدمع وقف بعيونه.........ولا.......مستحيل........كيف........ ...آخر شي طاح على الكرسي ويبكي وعماد يهدي عايه بدون فايده............شوي دخل عليهم ابوهم من المقلط.............وشاف الولد طايح...............ضمه وقاله روح غير وغسل وتعال............والرجال راحت لصلاه العشى...............


الشوق: الو سلام عيكم دكتور..............
د.عبدالله وعليكم السلام.................عظم الله اجرك اختي..........مره ثانيه...........
الشوق: اجرنا واجرك دكتور...............
د.عبدالله............خير بغيتي شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: ايه نعم..............خبرت عمي باللي قلته.............وقال لازم يفحص ولده ويتأكد..........
د.عبدالله زين ماسوى................والله يعينه على مصابه.............
الشوق بعد سكوت: بس انا ماعرف ايش اسوي الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله: انتي الحين ماعليكي شي..............يجي ابو الولد...........او احد من كبيره للمستشفى ويقدم طلب فحص(تشريح)واحنا نرفق له الطلب مع سياره اسعاف يجيبوا الولد والاوراق اللي تشخص الحاله واسباب الوفاه..........وحنا نفحصه ونعطيكم تقرير...........
الشوق: واذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟واذا كان في خطأ طبي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله.............ان شالله مافي..............اذا في...؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ممكن يطالب بحقه ابوة او يشامح...............هو حر.............
بها الوقت رفع سعود السماعه بيتصل بصديقه يخبره باللي صار وتفاجأ ان في حد على الخط وظل ساكت
الشوق: مشكور دكتور ............تعبناك معانا...............
د.عبدالله: لا ولو تعبكم راحه..............وعظم الله اجرك مره ثانيه............وباجي للعزا ان شالله...........
الشوق: مايحتاج تكلف على عمرك دكتور.............
د.عبدالله: لاكلافه ولاشي ...............توصي على شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: سلامتك............مع السلامه وقفل..................
ماجد ماكان مستوعب وفاه اخوه............هالدور اخته تغازل عيني عينك.............كان جو حزن مخيم على الكل............طلع على غرفه اخته بسرعه
ماجد وهو يفتح الباب: سعـــــــــــــــاد...............كيف تسمحـــــــ
واتفاجأ بالشوق وقفت وتغطت..................
ماجد: مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: عظم الله اجرك اخوي................البقا براسك............
ماجد تذكر اخوة وقعدن دموعه تنزل: اجرنا واجرك ان شالله...............اسمحي لي ظنيتك اختي اللي تكلم............
الشوق: اختك الله يشافيها ان شالله..............اغمى عليه بالمستشفى وغير حطو لها مغذي............وابر مهديه.......
ماجد: صحيح وين هي الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: بنفس المستشفى ............ويمكن يرخصونها الحين............
ماجد :صحيح باروح اشوفها لعاد.............وهو طالع.............الا الشوق............
الشوق: سم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد باستفسار: مين اللي كلمتيه قبل شوي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق اتفاجأت بس جاوبته: د.عبدالله من المستشفى ................
ماجد نغزة قلبه.................بعد بها الحزن تكلمه.......................
ومشى عنها وتركها وهي قلبها ينفطر عليه.............وعلى فتحه باب غرفته قبل مايدخل........
الشوق: مااااااااااااجد..............
ماجد ناظر لها بكل حزن الدنيا على فقده اخوه وعليها....:.......................
الشوق: تحمل على عمرك وشد حيلك................الرجال للشدايد...............
ماجد تضايق زود................هي ماتبيني ولا تبيني..............هالادميه بتخلين ماني بصاحي...............
ودخل بدون مايرد..................


نروح لسويسرا وجو الحزن الكئيب هنا وهناك.............

كانت عهود نايمه........ماتدري شكثر نامت لكن يوم صحت............شافت نفسها على السرير وان النور عاد للكوخ.............تذكرت ايش صار البارح.............وظلت شوي مهي مستوعبه اللي صار .............جلست على السرير ..........وحست نفسها بتستفرغ من القرف اللي حست فيه...............شوي.................لااااااااااا اااااااااااااااااااااا......................كانت صرختها قويه لدرجه ان الجدران اهتزت...............زياد كان قاعد تحت.............مهو مستوعب الجريمه اللي ارتكبها بحق المسكينه ..............وانتبه على صوتها وكان يطير لها...............
زياد.........دخل عليها وتقطع قلبه.........حس بمقدار الجريمه اللي ارتكبها: عهود؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود: اطلع ياحقير................براااااااااااا.............. ..حرام عليك دمرت حياتي...............انا ايش سويت لك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟حرام عليك..............وانهارت زود...............اطلع ياحيوان...............والله الحيوان اكرم منك...........
وطلع زياد وهو ميت خوف عليها.............حس انها بتنهار عليه ويصير بها شي............وجلس بالصاله ودفن وجهه بين يديه.............وهو يحاول مايصيح لكن ماقدر.............زياد..............انت ايش سويت...........آآآآآآآآه راحت السكره وجت الحسره..............حلم عمرك دمرته بلحظه..............وكأنه خيال تذكر كلام اخوه............يوم قال له حافظ على حبك.................ويوم ابوة نهره عن كلامه على البنت...............تذكر الصلاه بالمسجد دايم............وخطبه الشيخ.....................تذكر كلام الشيخ.................عن الزنا والحرام............وحس بذنب كبير تغلغل في حشا جوفه................انا الحين.................ز...............زاني؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟معقوله...............هنا انهار بالبكي (اسمحو لي الكلمه مهي بهينه لكن لازم نقبل بالواقع) ...................خلاص...................ووشاف عهود وهي تلبس بوتها ونازله من الدرج..............قام .
زياد: عهود.............أنا...............
قطعت عليه كلامه: أأأأأأأأأأأاخـــــــــــرس....................ياحي وان.................وشاف قوتها من ورى عيونها المنتفخه بالدموع...........وبرغم انها داخت وبغت تطيح............لكن ساندت عمرها...................وفتحت الباب........
زياد: وين طالعه...............خل اوصلك...................
عهود:ناظرت له نظره احتقار حس انه حشره عندها.:انا ادل دربي.................وطلعت وهي عند الباب ناظرت له...............وبكل حزن الدنيا واحساسها بالظلم رفعت يدها: روح..................منك لله..................(حسبي الله عليك ونعم الوكيل)وفرن دموعها وهي واقفه....................وراحت تركض.............الدنيا بعدها ليل.............لكن مبين ان الصبح قرب...................
تخيلوا شكل زياد الحين............حلم عمره.............وحياته..............يجرح كرامته وشرفه..............وبعد يظلمه...............يشوف عمره يدعي عليه......................آآآآآآآآآآآآآآآآآآخ..... ...........زياد قتلت حياتك............وقعد يصيح ويستغفر ربه وحس بخطيئته.............وانه اجرم جرم ماراح ربه يسامحه عليه................
عهود ظلت تمشي لين شافت كوخ قدامه مراجيح.............العاصفه هدت..............وفتح الباب شوي..........لا مهو كوخنا............ومشت والدموع توقف على خدها من البرد...............وفتحت كوخ ثاني ولا والكوخ الثالث طلع لهم...............دخلت ورمت ملابسها وشبت فيهن نار ................وظلت تطالعهن وهن يحترقن في المدخنه..........تحممت وهي تصيح وتشاهق وتشرق بالمويا...............وكل ماتنسى ترجع تذكر وترجع تصيح............طلعت وهي تنشف وتناظر بالمريا............عيونها كأنها مكفخه عليهن من كبر الورم اللي فيهن...........وخشمها احمر زي الدم............طاحت تصيح مره ثانيه وراسها يألمها حده.............وحست بدوخه ولوعه بكبدها............وقامت ترجع من القرف اللي حسته بنفسها..............ورجعت مره ثانيه وطاحت على الارض من الصياح والتعب..................وماتدري كيف نامت...............



في السعوديه.............اول يوم العزا................



ابو سعود واقف يستقبل المعزين..............وسعود راح يسوي اللي قاله له ابوة...........وخبره باسم الدكتور عبدالله..........وام سعود كانت صابره ومحتسبه..............وكان شي محزن...........هشام كان واقف معاهم وقفه صديق وابوة جاب الذبايح وكل شي تكفل به..........وهشام واقف مع المقهوين واللي يعزو........يعني كان قد المسئوليه............

سعود في المستشفى: خلاص دكتور...........كذا الاوراق كامله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله: خلاص يعطيك العافيه.............بنرسل سياره اسعاف تاخذه الحين.............تحب ترافقنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: اذا مافيها كلافه .............ابي اكون جنب اخوي.............وكان حابس الدمعه غصب............
د.عبدالله: اتفضل معانا اجل..............
وركب د.عبدالله سيارته وخلا سعود معه...............وسياره الاسعاف وراهم
دخل دكتور عبدالله على المدير وقدم له الاوراق............ارتبك المدير ................
المدير: طيب ليش بتشيلون جثته.................حنا كتبنا تقرير الوفاه..............
د.عبدالله: ايه دكتور(المدير دكتور بعد)بس حابين نتطمن على سبب الوفاه............اهله شاكين بسبب وفاته.........
المدير: بس .................لكن........................تبغون اوراقه كامله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله: اذا مافيه كلافه..................
المدير : ان شالله................واتصل في واحد................وجا,,,,,,,,,,,,قاله المدير هات كل الاوراق اللي تخص المريض حسن قبل وفاته من دخوله لين وفاته.................
ورد على سعود: عظم الله اجرك اخوي...............
سعود: اجرنا واجرك...................
شوي دخل الموظف وعطى المدير ورقتين.............
المدير: وين باقي الاوراق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الموظف: هذي جميع الاوراق اللي تخص حسن ابراهيم ال............
د.عبدالله: مستحيل دكتور...........وين الروزنامه.............وين تحليل الدم والتشخيص المبدى والابر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وين باقي الاوراق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
المدير وهو متوتر: لحظه انا باشوفهن...............وفتح كمبيوتره وظل شوي................وعصب وخانق ينادى نائبه............
النائب : نعم دكتور؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
المدير: وين اوراق المريض؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
النائب: دكتور صار خلل بالاجهزة وانمسحت كثير ملفات ومنها ملف المريض حسن............
المدير: كيف...............وشلون يحصل هالخلل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وبعدين وين الروزنامه والاوراق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
النائب: كلهم مالقيتهم وانا ادور..............من الصبح
المدير يقطع: اشلون الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟مافي اوراق او اثباتات؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله: لو سمحت دكتور...............بناخذ حسن ونروح...........ونبغى كل الاوراق خلال اسبوع من تاريخه............وبنصدر شهاده وفاه طبق الاثباتات اللي نشوفها..........وبيصدق عليها اربع دكاتره............مهو واحد.............قالها كأنه نغزة............وطلع سعود والدكتور..........يوم طلعوا مع الباب..........ماحتمل سعود وهم يشوفوا السرير اللي حطوه بالاسعاف............غصب مسك ايد د.عبدالله وقعد يصيح بهدوء.........دكتور عبدالله حط يده على كتفه وقام يهديه وركبوا.................وصل الدكتور وعطى الدكاتره الجثه ووصاهم فيه خير وطلع ولزم على سعود الايوصله............لانه بعد يبغى يعزي اهلم.............

دخل سعود مع الباب.................ووصل الدكتور لين ابوه.............وحلف عليه مايوقف..........وسلم عليه وعزاه وخلف عليه وبعدين قعد...............وشوي دخل ماجد.........اللي من شافه عبدالله راح له وعزاه..........وعزى اللي يأشر عليهم سعود ويقول اخواني.............كان د.عبدالله لسى بلبس المستشفى يعني بدله...........واللي يشوفه يظن انه اجنبي مهو بسعودي...............غير لمى يحكي معهم............يعرفون انه سعودي..............

بنت الخفجي
13-03-2007, 04:34 AM
الجزء السابع والعشرين


نرجع شوي لورا...........
لحظه ماطلع عاشق من عند سعاد.........وهي تطالع الباب وسرحانه..............بدخله ام عاشق وهي تسلم
أم عاشق: السلام عليكم يابنتي.........
سعاد.........أتفاجأت وخافت لاتكون ام عاشق شافت ولدها: هـ.........هـ............هلا............ام عاشق...........
أم عاشق: عظم الله اجرك يابنتي.............
سعاد: اجرنا واجرك...............
ام عاشق: مين اللي زارك ماجد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد.........وخايفه: أيه هو جاني.............وطلع..............ماعرفت انك عندي كان قلت له ينتظر............
ام عاشق: ماعليه يابنتي اللي يجبر مصابكم..............الدور انتي الحين.............شلونك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد ورجعت لحزنها: الحمدلله بخير..............وقعدت تبكي بصمت.............
ام عاشق: لا اله الا الله يابنتي .............ارحمي حالك من صار وانتي تصيحين.............حرام بتعذبينه يابنتي...........يرضيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: لاو الله مايرضيني.............وترجع تصيح مره ثانيه..............ومن بين دموعها ............وربي غصب ماني حاسه على حالي...........الا والدموع تنزل ..............أيش اسوي انا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام عاشق: استهدي بالله.............وهنا دخل عليهم ماجد ......وقال خلصت الاوراق ...........وجا حب على راس اخته..............وساندها لين ماطلعوا..............وهي ماسكه قلبها لابقول ماشفتك ولا شي............وتقوم تنفضح قدام المره................


في سويسرا.

ماتدري عهود ايش كثر نامت ............لكن يوم فتحت عيونها شافت امها وكل خوف الدنيا بعيونها
الام: عهود .............حبيتي..........شلونك الحين ان شالله احسن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود تلقى نظره على المكان استوعبت انها في غرفتها بالكوخ: يماااااااااااا...............وينكم انتم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
امها بدمعه: حبيبتي المواصلات عطلتنا ..............ماجابنا الباص غيراليوم الصبح................انتي كيف رجعتي للبيت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود كأنها ارتاحت ان امها ماتدري عنها البارح وينها.............وقعدت تصيح: يماااااااااااا..................أنا تعبانه..............وديني بيتنا...................الله يخليك................وقعدت تصيح بصوت عالي............
امها تحضنها: حبيبتي انتي............والله مت خوف عليك.........خصوصا لما شفت كارتيني.............
عهود بمفاجأه: والله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وين شفتيها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: لقيت الفندق اللي نمنا فيه يتصل علينا ويقول فيه وحده تسميكم وتنادي عليكم بالمستشفى جت مع المنقذين اللي كانوا يدورو امس يدورون السياح.......................
عهود براحه: الحمدلله.............اترحيت ان كارتيني بخير..........
وهنا جا ابوها: هااااااا.................كيف حياتي ان شالله طيبه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود وهي مليانه حزن على اهلها اللي ماتدري ايش يقولوا لها لو دروا بالمصيبه والكارثه اللي عملتها:طيبه يابوي طيبه.................وسكنتت مع ان دموعها انهار............
الاب حاول يفرحها شوي: اقول عهودتي.............حبيبتي..............عندي لك خبر بمليون ريال............
عهود وهي مهي منتبهه..........خير
الاب: ماراح تصيرين قعدتنا..................
عهود : !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
الاب: ياعمري.: بيكون لنا بيبي غيرك يالدبه هههههههههههههههههههههه
عهود تناظر لامها اللي استحت: يماااااااااااا..................صادق ابوي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام : ايه ..............امس محللين قبل العاصفه.................
عهود ابتسمت كيف ماتدري: وطارت على امها وحضنتها..............يماااااااااااا
الام: عيونهااااااااااااا
عهود: ابي ارد الديره....................


في الكوخ اللي قريب منهم...........زياد مهو مصدق حاله.............والجريمه اللي عملها ...........كان يوقف ويصيح ويحك جسمه مثل اللي مال من عمره.............ويرجع يقعد القرفصاء وهو ماسك راسه بيديه الثنتين من الضيق.............ومن كبر الذنب اللي حاسه بنفسه...............وشوي يلعن نفسه الف مره ويتحسف اللي رد على الشباب وجا...............وظل كذا لين نام.............مايدري شكثر نام ...............قام على صوت خوياه برا ولجتهم.............

تحت العيال يضحكوا ويسولفوا ويعلقون على بعض............الا واحد دخل على زياد لقاه نايم...........ولاحظ اشياء غريبه بالكوخ...........دسها عن خوياهم وانتظر لين يقوم زياد من حاله...........
قام زياد وتحمم................وطلع واللي يشوفه يعرف انها باكي لين شبعان.............حتى السكران عيونه ماتكون كذا...............ودخل عليه شاكر
شاكر: صبحك الله بالخير............
زياد بدون مايناظر: صبحك الله بالنور والسرور..............وسكتت...............
شاكر: يمسك راس زياد ويناظر لعيونه مباشره كأنه يسأله.............زياد ارتبك ودز شاكر شوي وقعد على السرير..........
شاكر: كيف ليلتك البارح ...........ان شالله زينه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد تذكر كل شي بثانيه وحارب دمعه بتنزل: زينه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: أكيد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟يبغى يشكك زياد بجوابه..............
زياد : ليش تدقق انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: لاني شفت حاجات غريبه هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد يناظر له وهو منخرع حده.: ايش ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ايش شفت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر بحزن لانه تأكدت شكوكه.............وهو اخر شي يتوقعه من زياد: رمى قدامه لفحه ورديه وشرابات رجول نفس اللون................وشنطه بناتي.............لانها على شكل ميكي ماوس وردي بعد وفيها............اغراض بنات وعطور واكل..............
زياد: شاكر...........!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
شاكر: انا بالذات لاتكذب علي.................تقول لي تعبان وانت مواعد هايته هااااااااااااااااااااااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد قام منصدم من اتهام صديقه: شاكر: ومن خلق هالكون وسواه................ومن خلقني.................وربي اني ماواعدت بنات ولا شي.................
شاكر: اتمنى اصدقك.................لكن اللي اشوفه يكذب كل شي قلته..................
زياد ودموعه خلاص خانته: ياخوي...............ورحمه امي وابوي................البنت كانت ضايعه وتايهه............وظنت هذا كوخهم.............وكانت تعبانه..............وصوته يتهدل...............وليتها ماجتني..............
شاكر حس بصدق صاحبه ..........وبخوف صاحبه من المجهول...........شال الاغراض ودسهم بالدولاب وجلس جنب زياد وهو يقول.: احكي لي............فضفض لي ............لاتخلي بقلبك شي............
زياد حط يده على راسه وهو على هالشكل شاكر حضنه لانه اول مره يحس بمشكله صاحبه............عمره ماكان كذا: ها زياد.............ماتبي تفضفض.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: خلني بهمي ياخوك...............ماتشيله الجبال.............وقعد يصيح زود..............
شاكر جاب مي له وصب على وجهه وبرد عليه..............كان صدق منهار.............شاكر اول مره يشوف رجال منهار كذا..............:يارجال سم بالرحمن.................وخير الخطاؤن التوابون..............
زياد يناظر: تعتقد...............معقوله ربي بيغفرلي ويقبل توبتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر عرف ان صديقه سو الشي اللي مهو هين: اكيد ياخوي..............وينك عن اللي يقتل الناس الله يغفر له.............شلون اللي اقل من قتل النفس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زساد: انا سويت العن من قتل النفس................
شاكر مبقق عيونه: معقوله..............ايش سويت اكبر من القتل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد سكت كأنه بيعترف بجرم يوديه للمشنقه: قتلت الشرف............!!!!!!!!!!!!!!!
شاكر: ياخوك...............سم الرحمن................وقم صل واستغفر ربك..............وادعي بقلب صادق.............وربك بيغفر لك ان شالله..............انا الله غفور رحيم.............
زياد : شاكر..........
شاكر: ياحيه.............
زياد: ابي ارد الديره............


في السعوديه


خلص المستشفى التحاليل والفحوصات للولد..............وماجاب المستشفى الخاص أي اوراق وقالوا انهم ضيعونهن...........وطلع مثل ماتوقعوا ابره بالغلط............يعني القتل الخطأ............والشوق كانت معاهم واقفه على حيلها لين ماطلعوا تصريح الدفن ثاني يوم العزا..................وفي بيت ابو سعود......سعاد مهي مع العالم.........والجوهره ماتركتهم ولا لحظه............حتى هايدي اللي كانت بس تصيح يوم تذكر حسن وسوالفه لانه مرررره مزاح وطيبون..............هي ام سعود اللي كانت قويه حتى دموع مادمعت بعد ماشافته بالمستشفى..........وام عاشق معاهم...........والشوق ترجع على بيتهم تبدل هدومها وترجع للعزا...............ورابع يوم العزا..............بدت الناس تخف...............وام عاشق روحت بيتها وتجيهم العصر..............والجوهره برغم تعبها ظلت عندهم اليوم كمان لان سعاد محتاجتها.............هشام كان قلبه منفطر على سعاد ولايقدر يجي صوبها حتى..........تمنى ان يكون جنبها ويواسيها.............لكن مايقدر.............وعاشق احساسه اقوى منه اكثر واكثر رغم انه يمكن واسها في دخلته عليها بالغلط والعيب.................ماجد حاس على عمره بينجن .............يحس الشوق تحبه ولا وهالحزن اللي فيه بيذبحه ازود...............د.عبدالله تعرف على ابو سعود اكثر وصار يتكلم معها بمواضيع كثيره وعن طريقه تعرف على ابو عاشق اللي اعجب بشخصيته اكثر واكثر..........

.واليوم مر اسبوع على وفاته

ام سعود دخلت غرفتها لقت ابو سعود منجضع على جنب ويفكر..........
ام سعود: السلام عليكم............
ابو سعود: هلا ............وعليكم السلام والرحمه..............
ام سعود: صليت؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود: الحمدلله .............تو جاي من المسجد.............
ام سعود: اجيب لك خفايف تاكلهن............على الغدا ماكثرت...............وجلست جنبه............
ابو سعود بغصه: ومن له نفس ياكل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
(يمكن هذي المره الاولى اللي قعدوا فيها مع بعض من الحادث)
ام سعود: وليه هالكلام يالغالي..................ماهقيتك كذا..............
ابو سعود يعطيها ظهره: هذا ولدي يام سعود..................ولدي اللي يحمل اسمي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود قامت وقعدت قدامه لاحظت انه بيصيح: أفاااااااااااا..............مهو ولدي انا كمان................افااااااااااوالله............. ......رجال طول وعرض وخط الشيب راسك تصيح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود: والله ماني متخيل وفاته.............وغص بالكلمه.............
ام سعود حطت يدها على يده: ابو سعود.............الغالي ................وربي ان ولدنا بخير ان شالله...............ويسلم عليك بعد....................
ابو سعود ناظر لها مهو مستوعب:كيف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود تمسك حالها عن الصياح : لاني كنت عنده يوم سلم الروح...............كان هادي ولا فيه شي..............ويوم شلت الغطى عنه كان كأنه يبتسم لي.............ووجهه ينور................وقبل يومين جاني بالمنام...........ووصاني اسلم عليكم كلكم..............خصوصا سعاد الي تعذبه بصياحها عليه...........لازم تحمد ربك اللي ماينحمد على مكروة سواه(حقيقه باختلاف الاوضاع)
ابو سعود قام وكأنه ارتاح: الله يرحمه ان شالله.............
ام سعود : ان شالله..............
وطلعوا مع بعض برا وكانت الابتسامه على محياهم
ماجد من شافهم انبسط..........وسعود قام وخلى ابوة يقعد محله...........وسعاد بس اللي كانت بغرفتها تصيح
أم سعود: الا سعاد اختكم وينها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل: ماتطلع من غرفتها وكل شوي تبكي............
ابو سعود: ولدي محمد .........اركض ناد اختك...........
محمد: ان شالله يباا...........
وشوي جت سعاد وحالها ضعفان وجهها اصفر بعد.: السلام عليكم.............
الكل: وعليكم السلام..............
ابو سعود: اجلسي جنبي يابنتي ..............أمك بتقولك شي............
وقعدت وقالت لها امها الحلم.............وهي ظلت تصيح شوي............بعدين استسمحت منهم وراحت غرفتها..........لكن ماصاحت..........غسلت وجهها.............ونامت..............

الشوق في بيتهم كانت تفكر بحسن الله يرحمه..............وكيف انه مات واللي قتله........حر طليق لاحسيب ولارقيب............وبدون شعور نزلت تحت
الشوق: السلام عليكم.....
الكل: وعليكم السلام...........
ام عاشق: حبيبتي ناوليني كاسه الشاي..........
الشوق وهي تناول امها الكاسه/: اتفضلي........
ابو عاشق: كيفك يابنتي مع الدوامات؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: الحمدلله بخير وعافيه ............ابوي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو عاشق: سمي..................
الشوق: سم الله عدوك..............ابي اروح بيت عمي ابو سعود بعد أذنك.............
ابو عاشق عاقد حجته: ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: ابي اكلمهم بموضوع ولدهم المرحوم.................
ام عاشق: يابنتي الناس لسى بصدمتهم.............
الشوق: لكن مايصير يسكتون عن حقهم يما..............
عاشق: خلاص انا اوصلك لهم لاني ابغى اسلم على العيال واتطمن عليهم.............كان ماخذها حجه...........
الشوق: ماقلت رايك يباااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو عاشق: يابنتي انتي كبير وعاقل..............اللي تشوفينه صح سويه............
وطلعت تغير وعاشق شغل السياره.........

بنت الخفجي
13-03-2007, 04:37 AM
في بيت ابوسعود

كان الكل جاس يتابعون الاخبار وكل واحد تفكيره مهو معاها ابد............وشوي جت الخدامه تخبرهم ان الشوق جت.............طلع ماجد وسعود وفيصل وابوهم المجلس وهي دخلت.............سلمت وطلبت ابو سعود يجي..........ماجد استغرب من طلب الشوق...........وايش عندها هاليومين كل مع ابوها..........
ماجد يكلم عاشق: اقول عسى ماشر عندكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق مهو مستوعب: خير اخوي...........الشر مايجيك..............
ماجد : وراها اختك طالبه ابوي؟؟؟؟؟؟؟
عاشق: علمي علمك من يجي ابوك اسأله.............
ودخل عليهم ابوهم وهو متكدر.............
سعود: عسى ماشر ابوي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابوسعود: اقول ولدي................وبكل جديه ........تعرف محامي زين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل طالعه باستغراب: خير عمي.............
سعود: خير يباااااااااا..................ليش المحامي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود: بناخذ لولد ي حقه.......................
ماجد مهو مستوعب:ولدك من اللي متضارب وتبغى تاخذ له حقه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود: حسن!!!!!!!!!!!!!!!!!
الكل تفاجأ مره وحده: الله يرحمه.............
فيصل: خير يبااااااااا...............ايش صاير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: ليه يباااااا................اخوي الله يرحمه علامه...............خلصنا من اللي دعسه وتنازلنا............وماصار شي..............
ابو سعود: وهو بحزن: اخوك مات بسبب الاهمال.............ولاهو مافيه شي من الحادث.............ياولدي لازم الغلطان ياخذ جزاه............ولاتحسبون ارواح الناس لعبه عندهم..............
ماجد: ان شالله يبااا فالك طيب.............استهدي بالله ...........وسعود بيتصرف


في بيت ابو عماد...........

عماد كان متساند على الكرسي ويشوف الجوهره ترتب ووجهها تعبان مره
عماد: اقول الجوهره:........
الجوهره: هلا عماد بغيت شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: وجهك تعبان مره..........ماتبغين اوديك المستشفى؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره ابتسمت ابتسامه باهته: لا مايحتاج توديني انا بخير...........
عماد: بس طالعي وجهك..............غادي مثل الليمونه...........
الجوهره ابتسمت: اقولك عادي لاتشيل هم.............وابتسمت اكثر............
عماد جلس على الكنبه بشكل يضحك: اقولها ثور تقول احلبوة..............يابنت الناس ماني باعمى انا الحين...........خلاص لبسي عباتك باروح للمستشفى وبتجين معاي............
الجوهره: ياعماد وربي السالفه عاديه.............وكنت ابي اخبرك من زمان بس ظروف العايله هاليومين ماسمحت لي اقولك............ونزلت راسها وهي مستحيه.............
عماد ظل ساكت شوي وهو يطالع لها.............طيب وشي السالفه العاديه..............اتكلمي انا انتظرك...........
الجوهره: والله صعب اقولها الحين..............لازم يكون فيه استعداد تام منك عشان تسمع الحكايه...........
عماد وحس انه فيه موضوع مهم...........سحبها من مكان ماهي واقفه وقعدها على الكرسي اللي جنبه: يلا انا كلي اذان صاغيه...........تكلمي.............
الجوهره بحيا: اتكلم............ويش تبغاني اقول؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد وبدن اعصابه يفلتن: قولي هالموضوع العادي...............بسرعه.............ماعاد فيني صبر..........
الجوهره:....................................
عماد: طيب................بتقولين ولا....................
الجوهره: ولا ايش يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: ارميك مع شباك الغرفه.....................
الجوهره : هههههههههههههه................ماتقدر اصلا....................
عماد : تحديني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: واتحدى ابوك بعد...............ههههههههههههههههههههههه
عماد فعلا عصب............وقام يشيلها وهي تصارخ...............لين وقف يم الشباك وفتح البلكونه..............هاااااااااااا..............ا قدر ولا لا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره بثقه: ماتقدر........................
عماد متفاجئ من ثقتها: لييييييييييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره بسرعه: لان ولي العهد بيزعل عليك.............وماراح يجي.....................
عماد ظل شوي جامد مااستوعب اللي قالته...........وارخاه من يده حتى انها بغت تطيح......................
عماد: تمزحين صح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره ارتبكت............حست انه ماانبسط:عماد ايش فيك...............انا حامل................
عماد مشى مثل المسحور وجلس على حافه السرير: معقوله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره : ويش معقوله هذي...............انت زعلت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: تونا ماكملنا ثلاث شهور..................
الجوهره استحت وجهها حمر: هذا شي مهو لابيدي ولابيدك...............ربك كاتب................
عماد: يعني انا اصير ابو...............ويقولوا لي ابو فلان؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره ابتسمت.............حليله مهو مصدق حاله: ايه............ابو...............صحيح ويش تبغى تسمي ولدك؟؟؟؟؟؟؟؟؟او بنتك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: انااااااااااااا..............اصير ابو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره حست انه ماراح يصدق.............جابت مي من الغلاس وكبت على وجهه...........قام وهو يشهق وكأنه صحى
الجوهره ..............حبيبتي............بنجيب نونو..............وضمها وهو يدور فيها
الجوهره: بسم الله............شوي شوي.............وربي ماشفت زيك........لعنبو دارك بالافلام ماسوو سواتك................خوفتني صدق..............حسيتك ماتبغى اني احمل...............
عماد: وربي ماني بمصدق..................
هنا فتحت هايدي عليهم الباب...............واستحوا من شكلهم مرررررررره ..........لكن هي ولا انتبهت...
هايدي: عمادو...................زياد براااااااااااااا ..............وطلعت تركض.............
الجوهره وعماد قعدوا يطالعوا بعض ونزلوا جري يسلمون عليه...................
ابوة من شافه تفاجئ..............وكلهم.................ماغا ب غير ثلاث اسابيع لكن اللي يشوفه يقول شهور ماشافوة............عيونه وارمه مايدري ابوة من ايش..............وجهه ذبلان وصفران..............ولحيته طلعت بدون تهذيب.................ابوة سلم عليه ويسأل عن احواله...............اجوبته مقتضبه.............وشوي استأذن منهم وطلع فوق............الكل كان منصدم عليه.............ابوة خاف انه يشرب خمره...........وعماد أيده...........
طلع له ابوة
الاب: نمت.............وهو يدق الباب..............
زياد: لا يباااااااااا..............اتفضل.............
الاب: سلامتك ياولدي .............عسى ماعليك شر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: لاوالله الغالي .................مافيني غير العافيه...............
الاب: وراى وجهك كذا...................وبنغزة انت شارب شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد ابتسم غصب: ايه شارب بيبسي.................يبا انا كنت تعبان هاليومين..............بس هاذي السالفه..........
الاب : اكيد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: اكيد..............والدليل اني باصلي الحين بالمسجد...............ماتسمع الاذان انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب: ايوالله انت الصادق..............وطلعوا مع بعض للمسجد
صلوا المغرب وزياد ظل شوي وهم روحوا...............ويوم خلى المسجد راح للشيخ..............وظل يشكي له اللي صار............ومايدري كيف يتوب............وهو حس بالذنب............الشيخ واساه...........وخبره ان باب التوبه مفتوح لين تطلع الشمس من مغربها.................وزياد ارتاح شوي من كلام الشيخ..........

في بيت ابو عهود
عهود ..........حالها انقلب 180درجه من رجعوا............دايم بغرفتها وتصيح..........ولا تطلع لحد.....حتى صديقاتها يوم جنها رفضت تطلع لهن..........أمها تفأجأت من تصرفها لكن قالت انه اللي مرت فيه ابد مهو شويه............وحاولت تهديها زود وزدو.........بدون فايده..............

وبعد مرور اسبوعين

الناس بدت تدوام للمدارس..........وسعود كلم محامي وبيستقبلهم العصر اليوم...........ود.عبدالله اخذ موعد من ابو عاشق يبغى يزوره يوم الخميس مع الاهل.............سعاد دوامت بالزور.............وماجد رجع لكليته وفي باله فكره حفرت بدماغه حفر...........عاشق يحس ان سعاد يمكن تكون من نصيبه بعد الاحداث الماضيه..........عهود وزياد لاتسألوا عنهم..........لانهم محطمين تماما................

السبت...........في مكتب المحامي سعود وابوة جالسين

ابو سعود: اكيد استاذ خبرك ولدي عن ملابسات الحادث؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
المحامي: ايه ............نعم خبرني...........واطلعت على البلاغ اللي قدمتوة والتوكيل معي............وان بغيت من بكره ارفع القضيه.............
سعود: ويش تشوف.............ممكن نكسبها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
المحامي: الاوراق اللي قدامي ان شالله تبشر بالخير.............بس باقي ورقه الوصل اللي دفعتوا بموجبه المبلغ للمستشفى.............وجوده مهم جدا لنا...............
سعود: لكن الوصل مع رجال ثاني...............
المحامي: حاولوا تلقونه ............لانه الوصل يعتبر شاهد اثبات بالقضيه............لانهم منكرين دخوله عندهم ومخفين كل الاوراق اللي تثبت انه تعافي هناك............
ابو سعود: ان شالله................
المحامي: وشي ثاني بعد................ياريت يكون فيه شهود من غير العائله انه بدى الولد يتحسن............وياليت من الممرضين ..............
سعود: من داخل المستشفى صعب ................لكن من الخارج .............بدال الواحد ميات...........
المحامي متفاجئ: ياااااااااااه ..............معقوله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود خبره سالفه الضياع والناس اللي التمت من كل مكان
المحامي: والله الدنيا لسى بخير............على العموم............باقدم الاوراق بكره .............وبننتظر تحديد موعد الجلسه الاولى والمرافعه................

طلع ابو سعود وهو متفائل ..........سعود: كيف نلقى الرجال اللي دعس ولدي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: لاتخاف.............اوراقه كلها بالشرطه............نقدم طلب وهم بيعطونا عنوانه...........
ابو سعود: ايه..........الله يجعله مهو راميها..............ان شالله
سعود: ان شالله يباااااااااااا

وبالفعل لقوا الرجال محتفظ فيها..............وبدت المحاكمه..........والجلسات الطويله.............


ومرت ثلاث شهور على القضيه...........اليوم اخر ايام شعبان.............وموعد الجلسه الختاميه........

كانت كل الدلائل ضد المستشفى............خصوصا الجماهير اللي جت تشهد ان الولد طيب.........ولكن المستشفى رمت المسئوليه على الممرضه المسكينه وتم سحب اقامتها وتسفيرها.............وحكموا تعويض مقداره مليون وثلاثميه الف لابو سعود...........يوم نطق القاضي بالحكم.............كلهم تجمعوا على ابو سعود........اللي غصب نزلت دموعه..........واعلن ان مالفلوس بتعوض عن ضناها وانه.............بيدفع كل الفلوس تبرع منه لبناء المساجد وكفاله الايتام,,,,,,,,,,,,,,,عن روح ولده الغالي.............والكل قدر موقفه هذا............واجرت معاه صحيفتين لقاءات مطوله...............برغم انه مايحب الظهور ابد.........

في بيت ابو سعود يوم روحوا كانت صلاه المغرب توها مخلصه
ابو سعود دخل: السلام عليكم...........
ام سعود+محمد+احمد: وعليكم السلام................
سعود: ابشري يمااااااااا...............اخذت المستشفى جزاها..................
ام سعود: الحمدلله اللي شفتكم مبتسمين كذا..............
دخلت سعاد.........ولاول مره يشوفونها حاطه روج
السلام عليكم............
الكل: وعليكم السلام والرحمه................
سعاد: مبارك عليكم الشهر جميع..............
الكل: علينا وعليك............
ام سعود: الله يعينا على صيامه وقيامه.............وحسن عبادته............
الكل/ آآآآآآآآآمين..............
سعود: مأنتم ملاحظين شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : الا انا ملاحظ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود بخبث لانه عارف انه مايدري: أيش ملاحظ الفيلسوف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل: ماجد ناقصنا...............
سعود انبهت كيف عرف: بسم الله ساحر انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل: لا .................بس هالايام ماشوفه خير شر.............اشتقت له مرررررره.............
ام سعود: والله انك صادق.................سعود وين يروح اخوك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: والله يمااااااااااا مادري.............
ابو سعود: لايكون مخاوي له شله فاسده...............هايابوك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: حرام عليكم لاتظلمونه...............لو كان مخاوي..........ماكان يرجع الساعه 12 وينام............ومن الفجر يصحى...........والفجر المسكين يذاكر محاظراته...........اللي يسوي كذا............مهو مخاوي فاسدين وهايتين ابد............
محمد يعني انه بيشاركهم حوارهم وهو حاط يده على ذقنه علامه التفكير: لعااااااااااااااد ..............علامه ...........مختفي...........
هنا الكل غصب ضحك وبصوت عالي على شكله وطريقه كلامه............وام سعود ابتسمت ان البيت يرجع لطبيعته............
الكل قعدوا يسولفوا لين ماراحوا للصلاه ورجعوا تعشوا وناموا..............طبعا بدري لان بكره رمضان ويبغو يتسحروا.............

الساعه 12 دخل ماجد بهدووووووء وكان لابس بدله والغريب انه هالايام دايم يلبس بناطيل وبدل وجينزات ومايلبس ثوب وغتره زي دايم..............دخل بشويش وراح على الدرج يبغى يطلع............سمع صوت من ورا
ابو سعود: ماااااااجد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد انخرع من الصوت وبالظلام ماكان منتظر احد: يباااااااااااااااااا.................بسم الله انخرعت.............
الاب: بسم الله عليك............خرعتك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد حس بسخريه ابوه: خير يباااااااااا................بغيت شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب: اجلس معاي ............ابغى اتكلم معاك............
جلس ماجد .........الاب: وين كنت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد ارتبك من سؤال ابوة المباشر: هااااااااااااا...........م..............م......... .....ماكنت؟؟؟؟؟؟؟؟؟هنا...........وين يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب: ارتباكك هذا يأكد لي ان في شي...: بدون لف ودوران..............وين كنت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد تفاجئ من جديه ابوة وعصبيته وهو نادر مايعصب كذا: ك............ك.............كنت.............
الاب وبدأ صبره ينفذ: ايوة..............وين كنت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد بسرعه كنت بالشغل....................
الاب انصدم شوي: نععععععععععععم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟
ماجد واستسلم: كنت بالشفت عندني مناوبه........................
الاب: وكيف توظف وانت تدرس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ماجد: وظيفه بعد الدوام والمدير مقدر دراستي وكل اللي معاي بالدوام المسائي طلاب جامعه.............
الاب: وليش ماقلت لي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: كنت خايف انك ترفض...............
الاب: وليش ارفض.............وبنغزة...............وظيفتك عيب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد ثار لنفسه: لا مهي عيب...............بس الناس تعتبرها عيب.................
الاب: وايش اللي خلاك توظف انا مقصر معاك بشي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: لاوالله يبااااااا..............لاقصرت ولا شي.............بس انا ابغى اعتمد على نفسي.............ابغى اشتري سياره..............وباشتري شقه تمليك...............وهذي تحتاج لمصاريف............اللي اخذه من الدوام اجمعه...........ومكافأه الكليه اصرف على نفسي منها.............
الاب حس بفخر وهو يسمع كلام ولده...........لكن مستغرب من تعجله على الحياه وهو توه 21سنه........: طيب ليش مستعجل كذا باقي لك سنه على التخرج............ومتى تلقى لك وظيفه.................ليش متعجل؟؟؟؟؟؟؟
ماجد سكت واستحى: ويش اقوله............أني متوظف ابغى اجمع واخطب قبل ماتطير غلاي عني...........واني انصدمت من كلامها علي...........وابغى اثبت لها العكس....: الله يخليك يبااااااااا ............انا شفت كل اصحابي يسوون كذا وسويت مثلهم............
الاب وهو يقوم: انك تشتغل هذا فخر...............انما تفخر بشغل ماتستحي منه لو كان حمال..........(هذا أكبر فخر)وطلع وهو فرحان ان ولده مايماشي الهايتين..............
ماجد ظل شوي يستوعب كلام ابوه وهو مهو مصدق عمره بعدين طار من الفرحه وهو يرفع يد...............والثانيه وراها ويسوي حركه الانبساط.............يعني يمد يدويردها والثاني مكانها يمندها وهو يقول ...........يس.........يس.........يـــــــــــــس.. ...........فرحان بفخر ابوة فيه............وحس بقيمه كلام الشوق وخوفها عليه............بعد عمري والله تهمها مصلحتي...........وطلع ونام وهو مبسوط

القـناص_20
13-03-2007, 10:17 AM
يعطيج العافية بنت الخفجي

وعساج علي القوة

.. نتظر الباقي ...

دمتي بود

سوسو 14
13-03-2007, 09:08 PM
الفــ الفــ الفــ شكر لكـ غلاي..

بانتظار التكمله على احر من الجمر..<<--نصابه مابعد قرتها هع

تسلم يدكـ..

بنت الخفجي
14-03-2007, 01:58 AM
هلا القناص



أن شاء الله اليوم بنزل أجزاء



واليومين الجايات أنزل الباقي




شاكره متابعتك

بنت الخفجي
14-03-2007, 02:03 AM
هلا سوسو 14



أهم شيء تتابعين معي القصة



ولا خلصت أقرأيها براحتك يا عسل





يسلمووووووو على المرور

بنت الخفجي
14-03-2007, 03:29 AM
الجزء الثامن والعشرين


اول يوم رمضان
كان يوم اربعا.......في بيت ابو عماد

غابت عهود والجوهره عشان اليوم يعتبر مميز...........وقعدت الجوهره اكثر من ساعه تتصل على صديقاتها وتبارك هن وتواعدهن يزورنها .........لانها مع كرشتها صعبه تطلع.........وكانت في شهر ها الخامس..........وعماد كان بالدوام مارجع ............وزياد صار اكثر وقته بالمسجد وصارت له لحيه خفيفه مكبره عمره مرررررررره..............زود عن الهم اللي شايله فوق صدره.............وكان بعد مداوم ومعاه شاكر اللي يعتبر صديق فعلا واقف معاه في ضيقته ولا الاخو فعلا

كانت هايدي على الكمبيوتر ودخلت عليها الجوهره
الجوهره: السلااااااااااااااااام................ايش تسوي الحلوة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: على بال يأذن العصر ..........كنت اشتغل على الكمبيوتر.............
الجوهره بضحكه : ياعيني على اللي يشتغلون بالكمبيوتر..............رجال اعمال حنا وانا مادري.............
هايدي تركت اللي بيدها وخصرت للجوهره وهي جالسه: ياسلاااااااااااام ...............محد يشتغل على الكمبيوتر غير رجال الاعمال يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره وهي تقعد على طرف السرير قدامها: والله بنت 15ويش يقعدها على الكمبيوتر غير الدلع واللقافه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: حرام عليك ..............ظلمتيني ................والله قاعده اصمم واجهه جديديه لموقع ................لانهم طلبوا مني هذا...............
الجوهره وهي مهي مستوعبه: والله................تصميم مواقع يعني اني...............وتجي تناظر اقول يالعياره خلني اشوف...............وتطالع وتفاجأ بانها فعلا تصمم موقع.................وتناظر ..............هايدي انتي صاحيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي انجهرت : ايوالله صاحيه................ليييييييييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟
الجوهره: لعاد ليه تصممين مواقع ..............مين اللي شار لك هالشور؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: محد..............انا من حالي شفت كذا موقع عجبني تصميمهن.............حملت دروس التعليم المجاني............وقعدت اجرب لين قلدت تصميم مواقع كثيره.............بعدين صممت واجهه واعطيتها لمنتدى العب فيه كثير..............عجبهم مره وحطوة مع الواجهات اللي مختاره لهم............كانت تتكلم وهي تفتح موقع.........وبعدين فتحت واجهه كلاسيك..................ورت الجوهره اللي تحت............كان مكتوب تصميم(هايدي الجميله)................ها صدقتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: الله....................اللـــــــــــــــــــــــ ـــه ...............عندنا بزنزس وومن وحنا ماندري.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: عن المزح اللحين................قال بزنزس قال..............يبا هذي هوايه...................
الجوهره بجد وابتسامه فخر: حبيبتي الهوايه ..............هي مفتاح التجاره..............انتي كم اخذتي مقابل تصميم هالموقع؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: ولا شي؟.......................
الجوهره: نعععععععععععععم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ولاشي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟
هايدي: ايوا............يكفي انهم حطوة باسمي...................
الجوهره: حبيبتي..............السذاجه هذي انسيها..............انزين................من بكره بنسجل اسمك ونسوي صفحه مجانيه................تكون واجهه لعملك...........اللي هو تصميم الصفحات والواجهات...............باقول لعماد يساعدك ويفتح لك حساب بالبنك.............ومن اليوم ورايح .............مافي تصميم مواقع واهداءات..........واي عروض تجيك.............بناقشها مع اهلك ومن ثم نرد عليهم ياموافقين يا لا..............
ولكن.......................هالسوالف ماتشغلك عن دراستك..............خلاص..................وسكتت شوي.............والله ماشالله عليك................أثاري عندنا عباقره وانا مادري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي وكأنها مااستوعبت: ان شالله..................لين جا عماد..............قولي لي................
عماد: هااااااااااااا.................من يطري اسمي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: بسم الله ..............من وين طلعت انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: من الباب وربي.......وقرب وقال..............الشهر عليكم مبارك.....قالها وهو يمسح على بطن الجوهره اللي استحت
هايدي: علينا وعليك...............هيييييييييييه ...............أنت...............صايم............. لاتخرب صيامك زين..............
الجوهره دزت يده وهي مستحيه وهو قام من جنب الجوهره: صادقه اختي................يلا سلام.............
هايدي: وين ............قلنا لاتخرب صيامك.............لكن اقعد بعيد عنها..............بنكلمك بموضوع.............
الجوهره : هي صادقه..............اتريح باقولك موضوع.............وجلس وحكت له الجوهره الموضوع بالتفصيل.........وهايدي ظلت مركزة عشان تستوعب الكلام اللي قالته الجوهره..........لانه اكبر من سنها..........
عماد: ماشالله............هذا شي كويس..............وانا موافق.......ومن بكره باخلص الاجراءت............وتذكر انه الخميس................من السبت ان شالله.............
هايدي استانست مررررررررره.............قالت بيصير لي موقع لحالي.............لكن ماتدري انها بيدها موهبه وخيال تكسبها ذهب...........

في بيت ابو عاشق
الكل جالس على السفره اللي فرشوها بالارض عشان رمضان .............وحبهم للعاده الحلوة هذي

ابو عاشق يوم سمع المدفع:بسم الله.............اللهم لك صمت.............وعلى رزقك افطرت...........ذهب الظمأ...........وابتلت العروق................وثبت الاجر ان شالله...............واكل تمرات...........والبقيه مثله
ام عاشق : مبارك عليكم اليام ياعيال.............
الشوق: علينا وعليك..............
عاشق اللي كان يفطر وهو ساكت.................
ام عاشق: عاشق................عشوق..................
عاشق: هلا يمااااااااااا..............
ام عاشق: وينك ................وين رحت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق: هنا...............يماااااااااا
ابو عاشق: ناوليني يابنتي السمبوسك............
الشوق: تفضل يبااااااااا...............وتشرب كوب لبن................
ام عاشق: يلا روحوا المسجد ومن تجوا نكون نزلنا الفطور.............
ابو عاشق: ها ...............ويش على الفطور اليوم.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام عاشق: مفاجأه................
الشوق: ياعيني ياعيني...................على المفاجأه بعد................وتهمس لعاشق: امي بتجنن ابوي الليله............لا والوجه ينور ههههههههههههههههههه
عاشق ابتسم لها
ام عاشق: هيييييييييييه.............أنتم ويش تليقفون وتقولون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق وهو ياخذ عقاله يبغى يشرد................هاااااااااااااا.............أن ا ماقلت شي.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟أسألي بنتك............
وتلتف ام عاشق للشوق ..............ولا كأنها فص ملح وذاب..............وطلعت فوق لقتها تصلي تركتها ونزلت..........


في بيت ابو سعود بعد التراويح.............
ابو سعود: السلام عليكم
سعاد+احمد:وعليكم السلام..................
الاب: الا امكم وين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد: امي تصلي والحين تجي...........
قامت سعاد تجيب اللقيمات والعصير..............
ماجد: السلام عليكم.................
الكل: وعليكم السلام...............
ماجد: ماشالله لقيمات.............ونااااااااااسه.............مانش وفها غير برمضان..............
الاب: وانت الصااااااااادق ..............ويناظر لسعاد: هاتي لي بالله القهوه.................راسي مفتر برين اني شارب دله قبيلان...................
سعود بدخله: يايبااااااااااا.................بتذبحك هالقهوة...............انت من دون شي عندك الضغط................هالدور قهاوي ووجع راس..............
فيصل بهمس: ابوي مدمن قهوه......................
الاب: سمعتك ...............ويش تقول؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: ههههههههههههههههههاااااااااااااي.................ك يف سمعته وتسأله..............هههههههههههههههه
محمد يفتن عليه: يقول انك مدمن قهوه...................
الكل: هههههههههههههههههااااااااااااااااااااااااي
ماجد :هههههههههههههه................لالاههههههههههههههه هههههه
الاب: بسم الله ايش فيكم.............
بدخله ام سعود: بسم الله الرحمن الرحيم...............عيالي شاربين شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
احمد: ايوااااااااا.....................فيمتو
الكل: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ماجد: ذكرني ابو راس ..............بعبدالله السدحان يوم يقول .............أبي قهوه...............ابي قهوه..............وطلع مدمن قهوه ههههههههههههههههههههههههههههههه
الاب وهو يرمي عليه المركى: الا ياقليل الحيا........................طار الاحترام لابوك هاااااااااااااااااااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد وهو يستحي: خلاص يبااااااااااااا...............السماح .................رمضان كريم..........
ام سعود: حبيبتي سعاد................هاتي القهوه يمي..............
الكل: هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ام سعود: وي وي................خلاص مابي لاقهوه ولا يحزنون ابغى انام......................
ابو سعود: خذيني معاكي....................
العيال كل واحد يغمز شكل: أحلى...............أبو الشباب هااااااااااااااا..............يمااااااااااا ويش السالفه هاااااااااا............ياناس ابي اعرس حالي حال الناس...................وكل واحد يغمز لين ماطالعتم امهم بنظره اكلت وجوهم وسكتوا لين مااختفوا.........................وبعدين........... .........ههههههههههههههههههههههههههههههههه
سعاد: حرام عليكم احرجتم امي...................
ماجد: انتي تشوفين.................ابوي ولا انحرج.......................
سعود: لان الرجال مايستحون................الحريم يخجلن اكثر..................
ماجد بسخريه : لاوالله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل : اجل انت ياسعود ايش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود يطالعه مهو مستوعب.............ويضربه ماجد على راسه: قصده الحبيب .............الحيا اللي عندك من وين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
محمد:هههههههههههههههههه...................سعود حرمه...............
قام سعود معصب ومسكه من بدلته وشاله لين وقف................انخرع المسكين حده..............وسعاد قامت مع محمد:سعود استهدي بالله عيل...................
محمد يصيح: يماااااااااااااااااا...................يمااااااااا ااااااااااااااا......................
ماجد: بسك محمد ..................ويشيله من يد سعود اللي عصب من كلمه العيل...................
فيصل ظل ساكت واحمد اخذته الخدامه تنومه لانه بدى يصيح.................وشوي طلع ماجد ولحقه سعود...........
فيصل وهو يزفر: اوووووووووفففففففففففففف......................خرعن ي هالسعود...............
سعاد: وانت الصادق..............أنا عمري ماشفته معصب كذا...................
فيصل...........وكأنه يتذكر: هههههههههههههه..............بس شكله يوم قاله محمد حرمه فله...........
سعاد سكتت كأنها تتذكر: هههههههههههههههههه.............والله انك صادق..............هههههههههههههههههه
وظلوا يضحكوا شوي بعدين سعاد طلعت فوق ...............وفيصل تفرج لين نام.............


ظلت سعاد فوق لين الساعه وحده تقرا وتفرج على التلفزيون بعدين نزلت بتجيب له شي تاكله

وهي ماشيه للمطبخ سمعت ضحكات طالعه من المقلط.............غريب من اللي بيجي للمقلط عندنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وقربت شوي شوي وتسمع
ماجد:ههههههههههههههههههه.................شوي شوي علي يارجال..............والله مااستحمل
صديقهم: هههههههههههههههههه...................حتى انا جنبي يألمني..........
...........: هو انتم لسى سمعتوا شي...............أسمعوا هادي النكته جديده...........هادا الله يسلمك............واحد خلص امتحانوا............وسافر مع ابوة............قبل مايسافر وصى صديقوه........قالوة..........أذا رسبت بماده قولي محمد يسلم عليك...........وانت تستقبلني في المطار واذا اتنين قولي محمدين.........هو كان خايف من ماده وحده..........لمن رجعوا السعوديه وهو في المطار شاف صاحبه...........أشر له من بعيد................تدرون ايش قالوة صاحبه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل: أيش قال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
..............:أمه محمد بكبرها................بتسلم عليك..............
الكل: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههها ااااااااااااااااااااااااااااااااايييييييييييي ييي
حتى سعاد ضحكت غصب...............
سعود: يامسكين.....................راح وطي هالوليد..................
عاشق وقف وهو مهو مستحمل المكان: يالله.............اسمحوا لي شباب............ابغى اروح.............
سعاد قلبها وقف يوم سمعته عرفت انه عاشق..................
سعود: وين يارجال............تو الناس................
ماجد: بدري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق: بدري من عمرك............ابغى انام تعبان شوي..........
سعاد قلبها نغزها عليه.............تعبان ياعمري عليه...........صحيح منتي صاحيه ايش هالخرابيط اللي تقولينها؟؟؟؟؟؟؟

بنت الخفجي
14-03-2007, 03:40 AM
وشوي كانوا ساكتين لين طلع
صديقهم الاول: يلا ابو الهش كمان نكته..................
سعاد تصنمت: هاذا اللي من الصبح يضحكهم هشام.................وععععععععععععععععععع
هشام: اسمعوا هادي كمان حلوة ............(في مره واحد قروي راح عيد ميلاد صديقه.............يوم خلصوا الحفله قاله القروي.......بكره عيد ميلادك عندي)
الكل: ههههههههههههههههههه.................
سعود: سامعها انا قبل هالمره................
ظلت سعاد تسمعهم وهم يسولفوا بس كل الضحك من هشام...............تضايقت مررررررررره انها تذكرت انها مخطوبه له.............وطلعت فوق..................

في بيت ابو عاشق الخميس

البيت كان فيه حركه غير طبيعيه .............لان د.عبدالله يبغى يزورهم
الجوهره اللي زارتهم اليوم: اقول يماااااا............ويش فيه د.عبدالله جاينا اليوم............ايش السالفه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: والله يابنتي ..............مادري؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره بغمزه لامها: يماااااااااااااا..................انا اشك انك ماتدري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام بابتسامه خبيثه: والله..............ياليت اللي فبالي يصير...............
الجوهره وهي ترفع يدها بكل حب لاختها الكبيره: ياااااااااااااارب................
الشوق دخلت الصاله: السلام عليكم..........تدعين لمين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: هااااااااا.............ادعي للي بطني الله يساعدني عليه.................
الشوق وهي شاكه انهن صادقات: هههههههههههه.............ماجا................وتقول ين هالكلام..............لعاد لمن يجي ويش بتقولين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: الله يسمع منك ويشرف.................وسكتت الجوهره..............ومسكت يد الشوق فجأه.............وبسرعه حطتها على بطنها.............والشوق منخرعه ماتدري ايش السالفه...........
الشوق: علامك.............ايش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟الجوهره : حسي شوي وهي تخليها تلمس بطنها اكثر واكثر............
الشوق سخت كأنها تحس بشي...................شوي ولاجسمها كلها يرتعش من الخوف او الفرحه ماتدري............الجوهره............أيش هذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: هذا الله يسلمك ولي العهد يلعب كورة هههههههههههههههه بس والله متعبني............
الشوق تناظر لامها: يحليلها ................ملمسه خيال..............ولا يوم ظرب يدي كأنه يسلم علي ههههههههههههههههه(هذ الموقف صار لي مع صديقتي الحامل ههههههههههه)
الشوق حست بشعور غريب يوم ان اختها خلتها تلمس البيبي............اتمنت لو يصير لها مثل ماصار لاختها...........تمنت انها تزوج مهو للزواج............لكن عشان تحمل وتصيرام ............لان اللي اصغر منها عيالهم بالمدارس.............وظلت ساكته وسرحانه وتغالب الحزن في قلبها...............
الام: اقول الشوق...............
الشوق: هه...........هلا يماااااااااا........تناديني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: سلامتك يابنتي جهزتي كل شي للرجال بعدين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: خلاص كل شي جاهز بس يرجعوا من صلاه التروايح بنقلط لهم..............والعشى انا متابعته كان يبغوا يتعشوا .............
الجوهره: اذا قعدوا للساعه واحده............أكيد يتعشوا اما اذا لا.............فالحلويات والفطايررايح تكفي...........
الشوق: بس غريبه د.عبدالله ويش جايبه عندنا.............انا كل يوم معاه ماقال لي شي...............اكيد عشان الله يرحمه حسن.............لانه من هذاك اليوم وهو مهتم فينا........................
الجوهره: ماصدق..................لا ماصدق......................معقوله ماتعرفين ليش جاي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: لا والله.............من ويش ابغى اعرف انا..............تشوفيني ساحره ولا اقرى الفنجال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: لا حبيبتي..............تقرين القلوب انتي...................
الشوق عقدت حجتهاومافهمت اللي لمحت لها اختها فيه: ويش قصدك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: لا ماتقصد شي حبيبتي..................بس خلاص راقبي العشى لايحترق..............
الشوق باستسلام: ان شالله...............وقامت ...........أول مااختفت الجوهره تناظر لامها: صدقتيها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: لاحظتي لو تدري على الاقل كانت ارتبكت...................
الجوهره: معقوله مالمح لها شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟مو خاش مشطي هالموضوع.................

وجوا الرجال من صلاه التروايح...............وجى الدكتور واخوه اللي اكبر منه لانه متوفي ابوهم............وعمه...........وتكلموا بالموضوع على طول..............ابو عاشق فرح مررررره بالخطيب لانه سمعته زينه بكل مكان.............وموقفه مع الحادث اللي فات..............ومافي عليه كلام.............لكن رجع قال يبغى يشاور البنت اول..............وبعدين يرد عليهم

ابو عاشق دخل الصاله كانت الجوهره وامها
ابو عاشق: السلام عليكم..............
الكل: وعليكم السلام والرحمه.................
ابو عاشق...ووجهه ينور من الفرحه: الا الشوق وينها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام تنغز الجوهره ان احساسهن صح: فوق ................خير تبغى نسوي لك شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو عاشق وهو ماشي: لا سلامتك ............انا طالع لها...............
الام بعد ماطلع.........الحمدلله يارب...........الله يوفقك يابنتي ويهدي بالك.............
الجوهره: لاااااااااااااااااااااا.................ماشال له على اختيه...........طاحت على دكتور...........ومهو أي دكتور ..........مميز ماشالله...........أن شالله انه يلبق لها ياااااااارب............

طبعا ماقدرت ماتقول لحبيبه قلبها سعاد
راحت مسكت التلفون واتصلت


في بيت ابو سعود فيصل رد


فيصل: الوووووو
الجوهره: الو...........مين احمد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل .........والله انك فاضيه هذا صوت عيل الحين: لا فيصل...............من معاي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: كيفك فيصل..........أخبارك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل: الحمدلله بخير ...........وسلامه .............مين معاي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: معاك الجوهره.............زوجه عماد.............
فيصل استحى من لهجه الجافه: هلاااااااااا الجوهره.............سامحيني...........
الجوره: لا عادي فيصل................كذا ابغاك............روح ناد لي سعاد...........
وطلع نادها وجت تكلم من تلفون الصاله لان ماعندها تلفون...........
سعاد : الووووووووو...............يالدبه............. من متى ماكلمتيني .............مبارك عليك الشهر يالشيخه..........ماتكلفين تتصلي علي..............
الجوهره: بسم الله الرحمن الرحيم.............الاخت بي بي سي وانا مادري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟شوي شوي.........
وقعدن يسولفن.............
نزل ماجد اللي كان نايم ساعه يريح وهو نازل سمعها تقول الجوهره عرف ان الجوهره تكلمها.............وهي كانت معطيه الدرج ظهرها ماحست على اللي نزل للمطبخ............هو اخذ كوب مي وطلع وهو على الدرج سمع
سعاد: احلفييييييييييي..............والله................ ..بصريخ هاااااااااادي ...............مبرروووووووووووووك.............متى انخطبت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟هنا ماجد قلبه وقف.............صحيح..........ماشالله دكتور بعد...............الله يهنيها ان شالله................صامت وافطرت زين هههههههههههه..................يلا ماتشوفين شر حبيبتي..............سلمي.............يبلغ ان شالله.............


في بيت ابو عماد ............

شاكر زاير صاحبه اللي انقلب حاله 180درجه
شاكر: ياخوك..........وينك ماتبين صاير............
زياد وهو هادي: وين ياخوك..............قدامك............
شاكر : اليوم خميس ورمضان.............مهو غريبه.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد بابتسامه: والله ماكنت فاضي............الظهر كنت اقرا والعصر لين المغرب كنت بالمسجد .........ثمن رجعت للبيت...........ورحت للصلاه..........والتراويح...........الحين انا سهران معاك.........أيش تبغى اكثر؟؟؟؟؟؟؟
شاكر وحس قلبه ينفطر على صاحبه: أبغاك ترجع زياد الاولي...........الابتسامه ماتفارقه والنكت والضحك............نطلع وندخل..............ونسوي مقالب بالاساتذه.........لعن ابو دارك دراستك مخليها وراك ولا كأنك خاش قسم صعب...........حتى الاساتذه مايعرفوك فيها..........
زياد: اليوم مهو مثل امس..............وأنت مانت بمثلي وانا اخوك...................
شاكر: ياخوي............ياعزوتي..............لاأنت اول المخطين ولا أنت تاليهم...............كل الناس تخطي
زياد بعصبيه: محد منهم فعل فعلتي..............
شاكر بجديه: ياخوي ...........لو محد فعل فعلت ماكان تشوف المستشفيات ودور الرعايه.............مليانه باطفال مجهولي الهويه............وماتشوف السجون مليانه من القضايا الاخلاقيه.............هذا غير اللي الله يستر عليها وماتنفضح ..............يالغالي ............حالك ضعف زود ماأنت ضعيف...........ودراسه واهملتها...........قل لي كيف تزوج وانت حتى دراسه مهمل...............
زياد حز بنغزة من الكلام اللي قاله صاحبه.........اتزوج..........ويني وين الزواج وانا دمرت الانسانه اللي حبيتها ............حتى وثوق ماراح تاثق فيني ................:ياخوي ماقدر .............ماقدر.............
شاكر: لازم تجبر حالك.............ولا تبغى البنيه تنفضح وتسير سيرتها على كل لسان وهي مالها ذنب....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد.......أنا كيف مافكرت كذا؟؟؟؟:شاكر ............صحيح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر وهو يتمنى يقنع صديقه: ياخوي هالبنت لو تزوجت غيرك............بتنفضح ويصير شرف اهلها بالتراب...........وانت ماترضى على المسكينه.............صح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: ايو الله صح............الله يقدم اللي فيه الخير..............
شاكر: ابغى اقولك شي يالغالي............الرسول الكريم عليه الصلاه والسلام قال(أعمل لدنياك كأنك لاتموت ابدا......وإعمل لاخرتك كأنك تموت غدا)
زياد: الله يريح قلبي بس.................

بنت الخفجي
14-03-2007, 03:52 AM
الجزء التاسع والعشرون


في بيت ابو عهود

عهود كانت تقرا في النت عن مواضيع متعدده لكنها تخص الحاله النفسيه للانسان ..........كان تدخل عليها امها
الام :مسا الخير يابنتي...........
عهود: وين مسى الخير يماااااا..........الساعه 2 الفجر..............
الام بضحكه وخجل: عاد انا مانمنا للحين عندي ليل ..........وتقعد على السرير وهي تعبانه...............
عهود: متعبك الحمل يماااااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: ايو الله يابنتي متعبني حيل.............كأني ماحملت فيك قبل ...............
عهود: قبل كنتي شباب.............
الام بنص عين: واللــــــــــــــــــــــه والحين انا وشو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود: لا ولا شي............انتي امي وحياتي.............
الام بتشكك: أكيد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود مستغربه: اكيد امي.................ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: يعني لو سألت امك حبيبتك ايسؤال ...............بتجاوبين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود وهي خايف: ان شالله يماااااااااااااا...................
الام: أيش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وتطالعها بتفحص تنتظر رد فعلها على ملامحها من السؤال..............
عهود بارتباك: أيش فيني يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: انا أسال تردين بسؤال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود..........ايش تبغيني اقولك...............اني غلطت غلطه تمس شرفك وشرف ابوي بين الناس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟اني خنت ثقتكم الغاليه باهمالي وتفاهه افكاري.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟اني ضيعت حلم أي بنت بلحظه ضعف..........ورضا بعد.............آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه يايما.............والله نفسي اتكلم واشكي بس مقدر..................
الام تلوح بيدهااااااااااا..............هيييييييييييه عهوده...............وين رحتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود:هه....................هنا..............ا نا هنا.................
الام: يابنتي منتي بنتي.................بنتي دبدوبه ...........وانتي صايره مثل العود من نحفك.............ووجهك اصفر ومادري اشلون.............يابنتي طمنيني عنك..............فضفي لامك حياتك.............
عهود : يمااااااااااااا.................كم لك شهر الحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام طاح بيدها ............تعرف بنتها اذا مابغت تكلم محد يقدر عليها.........:لي خمس شهور الحين ويمكن بس اربع ماني متأكده...........لاني تفاجأت بالحمل وماحسبت كويس..........
عهود: الله يسهل عليك ان شالله ياحبيبتي............وف قلبها: ويفرج عني كربتي آآآآآآآآآآمين...............


في بيت ابو عاشق

لحظه ماطلع ابو عاشق لبنته الشوق

الشوق سمعت الباب يدق:اتفضل...............
الاب:السلام عليكم ضناي...............
الشوق: يحليله ابوي رايق يقولي ضناي: هلا ابوي..............حياك تفضل..............المكان مكانك ياجميل........
الاب........زين مزاجها رايق خلني افاتحها الحين...........:ويش يسوي ضناي على هالجهاز؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق:هههههههههههه..............قاعده اسوي ملفات واوراق خاصه بالمستشفى اسهل لي.............
الاب: زين زين يابنتي............تعالي حدي..............
الشوق........ابوي مهو خالي اليوم:هلا يباااااااااا............وجلست حده على السرير..........
الاب يحاول يمهد:تدري مين كان عندنا اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: د.عبدالله.............
الاب.........زين يمكن تدري: وتدرين ليش جانا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: أكيد عشان موضوع حسن الله يرحمه..............
الاب خاب امله كثير:لا.............عشان شي ثاني...........
الشوق عقدت حجتها : ليييييييييش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب:قالوا يدورون عندنا وحده مزيونه...........تنفع لواحد مزيون..............ويجيبون مزين.............هههههههههههه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟
الشوق فتحت عيونها على الاخر............ابوي ايش فيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟:خير يبااااااااا مافهمت..........
الاب.........هذي كيف افهما: تدرين بنتي..............انا كم عندي بنت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : انا والجوهره..؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب:والجوهره............الحين وين عايشه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: في بيت زوجها................
الاب: وانتي..............رماها مرة وحده
الشوق: أيش فيني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب: ماتبغين تروحين لبيت زوجك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: هههيييييييييييييييييييييييهههههههه.............خلي ه يجي الاول وبعدين اروح له.............
الاب......يتجلطني هالبنت يانها تتغابي يامييييييييح:طيب هو جا اليوم وكلمني.............وانا قلت له ابغى اشاور بنتي وبعدين ارد....................
الشوق راح تفكيرها بعيد: أحلفففففففففففف................جاك اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب ..........بنتي انهبلت تبغاني احلف:ايوالله .............هو ماقالك.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق ناظرت تحت: كيف يبغى يقولي............وين اشوفه انا................
الاب.........هذي اكيد تتغابى:تشوفينه في الدوام................
الشوق سرحت...........كيف اشوفه بالدوام.........مايقدر يجيني:لاااااااااااااااااا
الاب: غريبه.............تداومون مع بعض وماتشوفون بعض؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: نععععععععععععععععععم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب:د.عبدالله!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!


في بيت ابو سعود:

ماجد ظل واقف على الدرج لين جت تطلع سعاد
ماجد: مين كان معاك على التلفون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد انخرعت من شكله............هي تخاف منه دايم : ك.........ك..........كانت الجوهره تكلمني............
ماجد........يارب يطلع كله مزح يااااارب: وعلى مين تباركن..............أن شالله عليكي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد من الخريعه كتت كل مصارينها: لاو الله................هذي اختها جاها خطيب بس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وانا باركت لها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد وهو يمسك الكوب اللي بغى يطيح من يده: والله....................وافقوا عليه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: مادري..............لسى ماردوا...........بس شكلهم موافقين...........ومشت من جنبه تبغى تشرد منه.........
ماجد ظل فاتح افمه ............وهو مصدووووووووم................اللــــــــــــــ ــه بعد كل هذا تبغى تزوج عني هاااااااااااا.................وكيف بعد د.عبدالله.............ماني حوله انااااا...........ادري عن حالي..........بس كيف قلبها يطاوعها تنساني انا...............هي بعد كبيره تخاف على نفسها.........بس قلبها كيف........ماله دخل بكبر وصغر.....لين اشوف عيونها احس اني مثل العيل .......وارجف..........ليش............ليـــــــــــ ـــــش؟؟؟؟؟؟؟
الام: وشو اللي ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد.:هه...........أيش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: اللي انت تقوله ليش..........منهو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد .......ببراءه مصطنعه: أنااااااا............قلت ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: ايه..........انا سمعت وانت تقول وتقلد صوته.........ليــــــــــش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد استحى لانه كان مكشوف: مافي شي..............يماااااااا...........خليني اروح انام............
وطلع وماانتظر رد امه.............
بدخله سعود من برا

سعود: السلام عليكم يما.............
الام: هلا والله بسعود وليدي...............حبيبي انت............تعال اقعد............قالتها وهي تقعد على الكنبه.........
سعود.........أمي وراها سالفه: هلا يمااااااااا............آآآآآآآآمري........... ..
الام: مايامر عليك ظالم................بسرعه وبدون لف ولا دوران................انت من متى توظفت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: من خمس شهور ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: وماتبغى شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود ..........امي لوين تبغى توصل: لااااااااااااا..............سلامتك........... .
الام: سعود .............تدري اني كبرت................
سعود.........أها اللسالفه كذا: يماااااااااااااا...............سلام.............قا لها وهو يقوم.............
الام تشده من يده وتقعده: وين طاير............خلني اكمل كلامي...........
سعود بجديه: راح تزعلين على وربي.................
الام.........صبرها نفذ: وبعدين معاك يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟هااااااااااااا...............غيرك تزوجوا وخلفوا وانت للحين؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود تذكر اللي لمحها من زمااااااااااااان في بيت ابو عاشق: لااااااااااااااااا.............زواج لااااااااااااااااا
الام تحاول ترضيه: ياوليدي..........................أذاا كان في احد في بالك................خبرني انا اخطبها لك بدون مازعل..................
سعود: ياليت اعرفها............والله لاروح لها قبلك: يماااااااااااااا................سلاااااااااااااااا اام..............
وطلع وامه متضايقه منه............وهو زعلان على نفسه

في بيت ابو عاشق:

الشوق بصراخ: لااااااااااااااااااااااااااا...............يعني .......لاااااااااااااااااااااااااااااا
الجوهره: أي ليييش عاااااااااااااد..............عطيني سبب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: من دون سبب خلااااااااااااااص..............وبصراخ اعلى...............لاااااااااااااااااااا لااااااااااااااااااااااا
الام: يابنتي قفلتي الست والعشرين ..................منتي بصغيره...................
الشوق ودموعها بعينها: قولوا اني صرت على كبودكم.................وانكم طفشتم مني.................
الام وهي تحضنها: لاوالله................لو قعدي لين الشيب محد راح يكلمك..............لكن البنت سترتها بيت رجلها...............
الشوق: والله ادري...............لكن هالعبدالله لااااااااااااااااااااا.................مااواطنه بعيشه الله..................هالدور اسكن معاااااه بسقف واحد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: بس والله الكل يمدحه...................
الشوق: انا اشتغل معاااااااااه................تفكيره عالي مرررررره...............ومايناسب تربيتي.................
الام: وهذا هو الرجال الزين...........مثقف وواعي.............ويخاف ربه.............يكفي ان الرجال يمدحونه.........
الشوق بصراخ بعد: ياناااااااااااس............ياعالم.............مملل لللللللللللللللل................مملللللللللللللللل لل.........مااتخيل كميه الملل اللي نحسها فيه..........
الجوهره: ياحبيبتي افهمي علي.............الفرصه تجي للانسان مررررره.........بالعمر...........وتأشر باصبعهاعلى راس اختها ...............فهمتي.........ماتدري لو بعد هالرجال محد يخطبك خير شر..........والناس تقول لك مارفضت هالرجال الا العيب فيها.............والا هالرجال ماينعيب ابد...............
الشوق ودموعها على خدها................ياعالم والله ماأحبه.........قلبي مهو ملكه كيف ارضاها على نفسي وعليه بعدين اخونه: قلت لااااااااااااااااااا.....................يعني لاااااااااااااااااااااااا
الام وبدا صبرها ينفذ: بتاخذينه يعني بتاخذينه................رضيتي والا انرضيتي...............سمعتي.............ومشت عنهن برا
الشوق طاحت على الارض تصيح: يماااااااااا............الجوهره.............. باموت والله باموت..............وقعدت تصيح اكثر وهي ماسكه شرشف السرير بطرف يدها كأنها تتألم من شي..................والجوهره تمسك يدها ............وشوي..................الشووووووووووووو وووووووووووقققققققققققققق...............


كانت الساعه 3ونص باليل............والمستشفى شبه خالي من المرضى...............ودخلت على المستشفى اللي دايما تدخله على رجولها..........على سرير نقال..............ماكانت تحس باحد..........ووجهها بدقايق قلب اصفر .........وشفايفها صارن بيض................كان دكتور سلطان المناوب............اول ماشاف الروزنامه وانها الممرضه اللي معاهم دايما ارتبك اكثر............ودخل مع ممرضه يفحصونها............وظلوا اكثر من نص ساعه داخل............وبعدين طلع الدكتور

ابو عاشق: هاااااااا..........دكتور طمنا..............
د.سلطان: الحمدلله..........سليمه ان شالله............
عاشق: ايش عندها دكتور؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.سلطان :القولون العصبي..............وهي تعبانه لازم على الاقل تبات هنا يومين..........
عاشق يصاصر ابوة: يباااااااا...........هي علامها..........ويش صار لها...........الساعه 1مافيها غير العافيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابوة يناظر له.........وخايف من تفكيره انه صح: والله علمي علمك...............
د.سلطان: اسمحوا لي ...........أنا طالع...........
عاشق يمسك ايده: لحظه...........لحظه...........مانقدر نشوفها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.سلطان :هي نايمه الحين............وماراح تصحى قبل الفجر.............اذا تبغوا ...........تعالوا لها بكره ان شالله..........وكمل مشيه
الاب: يلا ياولدي..............مالنا قعده.................وصحتها زينه ان شالله..............

دخل ابو عاشق البيت وهو متضايق حده............تساله مرته مايرد دخل داخل...........والجوهره اللي قررت انها تنام عندهم مارد عليها..................ودخل عاشق اللي كان متكدر على اخته اللي عمرها ماكانت ضعيفه كذا...........تسأله الجوهره مايرد عليها..............وامه تكلمه............مهو منتبه لها..............ماجاه غير كف حامي من امه,,,,,,,,,,,,,,
عاشق يطالع امه..........تضربني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ليه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟:يمااااااااا................ .ليه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وقعد يناظر في عيون امه اللي بدن يهجمن عليه الدموع رغم مكابراتها..............:اختك...........ويش فيها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عاشق ومنصدم: قولون عصبي..............وراح تنام في المستشفى................وقام عنهم وهو ماسك يده...........
الجوهره تمسك امها وتجلسها: ليه يمااااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ليه كذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام تناظر لها: وتسكت شوي كأنها تفكر بشي:بتاخذه..............يعني بتاخذه.................ودلع بنات ماعندي.........
الجوهره تناظر لامها...........لييييييييييش..............والحين نظرات امي خوف ولا قسوة؟؟؟؟؟؟؟؟؟الدموع الي بتطلع غصب حزن ولا قهر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ماعمري شفتك كذا يمااااااااا...............معقوله مثل ماقالت الشوق مليتي منها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟او ليش هالتفكير انا خبله امي تحبنا من يوم يومها.............الله يعينك يالشوق على اللي جايك...........

اليوم الجمعه

عماد وزياد راحوا للمسجد دون ابوهم...........وزياد هو اللي دايما ينبه اخوة وينصحه...........يعني الايه انقلبت اللي قبل عماد هو الناصح لزياد..............بعد ماخلصت الخطبه والصلاه روح عماد للبيت وزياد ظل بالمسجد لصلاه العصر.............ودخل على هايدي اللي بتموت من الملل بروحها
هايدي: ياخوك ياعماد طلعني..............باموت من الوحده لحالي..........قبل الجوهره مونستني...........الحين ماعندي احد وابوي مسافر ............شوف لي حل............
عماد: خلاص نروح لام سعود ونفطر عندها ............هاااااااااا.......أيش رايك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: واااااااااو..............وناسه.............يلا الحين البس..............

طلعوا وراحوا لبيت عمتهم الللي فرحت فيهم من الخاطر.............وجلس عماد شوي بس بعدين استاذن قال يبغى يخلص اشغال وبعدين يجي للفطور........وجلست هايدي تسولف مع عمتها وسعاد وبعدين راحن يشتغلن في المطبخ وظلت هي لحالها........لان العيال الصغار راحوا مع ابوهم للخرج........وشوي يدق التلفون
هايدي: الوووووووو؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: بسم الله من ذي.............هيه انتي من انتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: والله حضرتك اللي متصل............قولي من انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد......حشى هذا مهو بيتنا ........ماعندنا قرود حنا: انا ماجد..............هذا بيت مين؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: اهلييييييين ماجد..............كيف حالك وعلومك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: لاوالله الصوت مهو غريب علي...............مين انتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: وللللللللل..............بنت عمك ماتعرفني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد سكت كأنه يحاول يتذكر: اييييييييه............هدوووووه...........كيفك يابنت الخال..........
هايدي: بخير ..........ياأخ العرب..............
ماجد: تراك طولتيها وهي قصيرة................شخبار مرت اخوك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي : طيبه بس ماجت معنا................
ماجد: أكيد ابو الشباب يبغى يصير من حاله معاها...........
هايدي: ههههههههههههااااااااااااااااااي.............ضحكتني ...........ابو الشباب عزوبي اليوم............
ماجد: يحليلكم.........ماالوم لو شردت عنكم..........هههههههههههههههههه
هايدي: ياليتها شردت ..........الا اختها تعبانه ومنومه بالمستشفى وصارت عندهم عشان كذا..............
الخبله ماتدري انها رمت قنبله على الاخ وهي ساهيه............صنم وقف مكانه............ولاقعد يتحرك............وبدى العرق يندي من جبينه مع ان اليوم براد............واللي معاه وقف مايدري ايش صار له.........وهايدي تنادي ...........لاحياه لمن تنادي...........قفل الجوال وطلع ركب سياره صاحبه وصاحبه طار له قبل مايسوق...............
هشام: اشبك يابويا اتجننت..........حتى الاغراض خليتها برا.........وسحب مفتاح السياره.........ونزل دخل الاغراض ورجع ركب.............ايوا داحين روح اذا انتى عاوز............مع اني مااشتريت كل البقاله........
ماجد:....................................
هشام: يابويا مد يدك للمفتاح................يلا امشي............
ماجد:..................................
هشام يرفع راس ماجد اللي على مقود السياره.............انخرع هشام..........عيون ماجد حمر من الزعل وماسك نفسها عن الصياح غصب............
هشام: بسم الله الرحمن الرحيم...........اعوذ بالله من الشيطان الرجيم.............ماجد........اخويا والله ماقصدت ازعلك...........خذ السياره كلها لك..............أنا من ليا غيرك ياخويا.............حلفتك ماتزعل عليا.................
ماجد: منومه بالمستشفى..................وحرك السياره طيران...............وهشام يمسك الطاره شوي وعمره شوي
هشام: شوي شوي............حتودينا في داهيه.............ياخويا انا محتاج عمري ماني بايعه...........بسم الله السياره........(كانت جايه صوبهم سياره )......ويحرك الطاره بسرعه يمين............ياخويا الاشاره..........وقطع الاشاره.............ماجد انتى اتخبلت بعقلك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟حيغرموني ويسوو لي الهوايل.............ويرجع يمسك الطاره مره ثانيه ويضرب على وجهه ماجد يحسه مهو صاحي.............يابويا اصحى ياماجد...........احنا بصيام داحينا..............خلاص.............ومااتكلم ماجد غير لمن وقف على باب المستشفى.................
هشام: انا قلت كدا برضك...........انت محتاج تنظيف لعقلك...............فيك مشكله صح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: الشوق داخل....................
هشام ظن بكلمه الشوق يعني حبه ولا حاجه كذا:مين ............حد من اهلك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: لا .....................
هشام نرفز اكثر..........كل هالهوايل ومحد من اهله: انتي داحين حتموتني..............مادام محد من اهلك..............ليه كنت حتخلينا ضيوف هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد..........:محد من اهلي..............بس احد.............ويأشر على قلبه.............ويناظر تحت..........
هشام اللي صحيح تفشل.......وانا من اليوم ازاعق عليه..........وهو حبيبتو داخل...........مسكين الله يكون في عونه................:أنا اسف يابويا ماكونت عارف..............
وماجد ينزل ...............وينزل هشام ويعترض طريقه............يابويا انت اتخبلت.............امسك نفسك يارجال..........حتخلي اهلها يعدموها داحين..............وهو يمشي وهشام يمسكه ويحاول يقنعه..........أخر شي .........ضربه هشام كف شوي حامي............وبعدين مسك هشام يده دليل انه متلوم على اللي سواة...........ويناظر في ماجد..........أنا اسف ياماجد سامحني...........بس كونت حتعمل مصيبه داخل............ولمح د.عبدالله جاي.............وطارن العفاريت قدام عيونه.............بلحظه كان ماسك د.عبدالله من صدره ويجرة على الجدار.............ويضغط عليه وهو عيونه صواريخ عليه................وهشام يمسك ماجد ويحاول يهديه..............وهو مايتكلم بس يناظر..............دكتور عبدالله بعد مصدوم من اللي يسويه ماجد............والكل تجمعوا عليهم...............وماجد ماسك د.عبدالله غصب.............واخر شي تحضنه...............الكل انصدم............لكن اللي مايعرفوة.............انه همس باذنه.............:الحب بالقلب.............ماتقدر تاخذه غصب...............وابتسم ابتسامه انتصار...............وطلع............د.عبدالله.... .....كان يعرف ماجد واستغرب اللي سواه برغم انه ساعدهم بحاجات كثيره...............وظل يفكر ماكان يدري ان الشوق مرقده عندهم................
ماجد طلع برا............وقف يجي نص ساعه بدون مايتحرك...............وهشام مايدري يقرب له ولا يبعد............ندمان انه صفعه.............وميت على انه يواسيه...............وشوي شاف ماجد يتحرك..........وتحرك وراه..........دخل محل ورود واختار باقه ناعمه وحلوة.............وكتب شويه كلام على كرت وقال للبايع يوديها لمريضه مكتوب اسمها هنا .............وطلع..............هشام لسى ماقدر يكلمه...........وشافه وهو بعيد شوي ركب السياره مكان اللي جنب السايق.............فرح انه ركب وراح ركب جنبه............ووصله للبيت............ماجد وهو نازل : اسمع هشام..........بدون لف ودوران...............(ماجد بقلبه ........خلاص راح يخاصمني طول عمره)..........فطورك عندي اليوم...........وابتسم ابتسامه باهته..........
هشام مهو مصدق: أنت متأكد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد وهو داخل: ايوا متاكد ............أن تأخرت...........مالك شي ................
هشام ماصدق............راح للبيت يتجهز حق الفطور...............

في المستشفى
د.عبدالله طول العصر ..........يفكر ايش يقصد ماجد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟أنا ماسويت له شي............ولادست على طرفه حتى............ويسوي فيني الموقف البايخ هذا................والله ماهقيتها منك ياماجد...........وطول ماكان منوم العام وانا اهتم فيه............ليش انقلب على كذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وبها الوقت جت ممرضه وعطته المرضى اللي يراجع عليهم قبل ماينتهي نويته.............واخذ كل وحده وقعد يدور...............ويوم فتح الروزنامه السابعه كانت الشوق يوسف .............
ظل مبحلق ماصدق............معقوله امس كنت في بيتهم مافيها شي............ودق الباب شوي ودخل............وكان ماسك قلبه لايرجف زود...........
د.عبدالله: السلام عليكم................
الشوق : وعليكم السلام............
ماكان يقدر يقولها مثل كل المرضى .....سلامات ........لا اليوم بطل وشيخ وصحتك تمام..........كان يستحي......:اشلونك الشوق...........تحسي شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق.......احس اني ابي استفرغ منك........ياليتك تطلع: لا سلامتك...........مافيني شي...........مادري اصلا ليش نوموني...........
د.عبدالله: انتي تعبتي البارح...........وزي مهو واضح معاك قولون.............ليه احد مزعلك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق مسكت نفسها لان تهديد امها واضح: لا مين اللي يبغى يزعلني يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله: مادري .............أنتي قولي لي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق بدت تنافخ من تحت النقاب........أوووف وبعدين معاه...........ياربي كيف اسكن معاه تحت سقف واحد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هنا دق الباب ودخلت باقه ورد ولانها كبيره حطها الولد على الطاوله...........والكرت واضح وبسهوله شاف الدكتور الاسم...............وهناااااااااا...............كا نت الصدمه................

بنت الخفجي
14-03-2007, 04:12 AM
الجزء الثلاثون


هايدي كانت واقفه بالمطبخ مثل قلتها............تشوف عمتها تطبخ وتسوي.............وهي واقفه.............حتى سعاد كانت بس تقطع السلطات وترتب السفره بالمغلط...................
سعاد: اجهز حق كم شخص؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: عيالي خمسه...........ابوهم وعماد.............وضيف ماجد.............حطي احتياط لزياد ولو يجي احد ثاني
هايدي: زياد عمتي يبغى يفطر عند صاحبه..............
سعاد: مسكين هالزياد..............احسه مهو زياد الاولي.............
هايدي: لا كذا احسن.............هادي...........وتطوع الله يوفقه ان شالله...........أقله ماصار يزاعق على ويهاوش.............
سعاد:هههههههههههههههه..............هذا اللي همك الحين............


من جهه الرجال بالمجلس كانوا سوالف .............وضحك.............ودخل ماجد معه هشام سلموا على الكل............وبعدين جلسوا...........هشام مستحي من ماجد..........وماجد حاس فيه........

اذن المذن ودخلوا المقلط............انصدموا..........
كان في تمر اشكال والبان وقهوه وعصيرات...........بس.............
عماد يناظر لسعود: ويش ذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود مسك الضحكه غصب: هذا الفطور الله يسلمك............
عماد عزالله ماافطرنا اليوم: وليه متعبين اعماركم ............كلفتوا على عمركم واجد
سعود خلاص ضحك غصب
ابو سعود: حياكم الله............افطروا.............
هشام استحى مره............حس انه في نص هدومه............اللي مستغربه ان العيله قعدت وسمت وافطرت ولا كن فيه شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

قعدوا اكلوا لهم كم تمره وبعدين قاموا للصلاه.............وكل واحد يفكر أي احسن مطعم يسوي فطور بيهجم عليه........يوم خلصوا الصلاه ودخلوا البيت جلسوا................
جا ابو سعود من الصلاه وناظر فيهم: وراكم ياعيال جالسين...........ويناظر بسعود: أفااااااااااااا..........وراك ماقلطتهم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود ماسك الضحك غصب على اشكال الجوعانين............
ابو سعود: الله تحييكم...............تفضلوا..............وقام وا ودخلوا المغلط...........تفاجؤ بما لذ وطاب............
عماد يناظر بسعود بعين...........سعود حرك يديه دليل انه ماله دخل وهمس: قوانين العايله الكريمه........
افطروا وهم يفطروا ناظر ماجد لهشام وهشام نزل عينه............استحى
ماجد: الله يجزاك خير هشام.............كنت رايح اسوي مصيبه اليوم............سامحني.............
هشام فرح ان ماجد مهو زعلان عليه: لا يابويا...........انتى اللي سامحني..........انا نسيت نفسي..........ومادري ايش اللي سويته............
هنا الكل ضحك على محاوله هشام يقلد كلام ماجد

افطروا وراحوا للمجلس يتقهوو ويسولفوا...........

وبلحظه ابو سعود ناظر لهشام قدامهم: اقول ياهشام؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام: اهلا ياعمي...........اتفضل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الكل يطالع ابوهم لانه بين انه جدي....:اقول ياولدي...........ماكنكم طولتوا علينا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام ولسى مااستوعب: طولنا عليكم في ايش ياعمي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو سعود: بنتا..........مهي بايره............وامس جونا ناس يخطبوها وانا قلت اني في رجال متكلم عليها وعطيناه كلمه..............وهو مارد علينا للحين.............وحنا ننتظر بس التعلق ياولدي مهو زين..............
عاااااااد..........لو تشوفو وجهه هشام هالحين...........استحى وارتفعت حرارته وصار وجهه اشكال والوان.........ماجد مسك حاله غصب عنه...........وسعود ابتسم............وعماد فرطها ضحك بعد ماخلى وجهه يم الجدار............
هشام: و........و........الله ياعمي مادري ايش اقولك(هو كان مستحي لان اخوهم ماصار له فتره متوفي)..........ان شالله قريب اتصل في الوالد يجي..............
ابو سعود: ياولدي انا ماابغى اضغط عليك..........كانك ماتبغاها خبرنا.............
هشام بدون تفكير: لا لا..........ايش ماابغاها............وسكت لان الكل ضحك حتى احمد الي مايدري بالسالفه ضحك...............
ابو سعود حس انه احرج الولد: طيب ياولدي خبروني على اخر الشهر لان الرجال يبغوا يرجعوا لي عقب العيد ان شالله............وطلع برا...........
هنا الكل ينغز.......عماد: اوهووووووو....راحت عليك ياعماد راح يصير في عريس غيرك الحين...........ماجد........ياعيني ياعيني على اللي يستحون والله............فيصل : خلاص ياعيال ذبحتوا الرجال.........وكان هذا كلامهم لين ماراحوا لصلاه التراويح..........


في المستشفى

كان لسى واقف د.عبدالله ويطالع الورد اللي جا...........والشوق وجهها تقطع من الحيا وماتدري وين تندس........وظلوا لدقايق كنها شهور...........طالعها د.عبدالله بحزن كبير ............كأنه فهم كلام ماجد ...........وحاول يجس نبضها
د.عبدالله: الشوق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق .:نعم دكتور؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله.......وبخبث: تدرين من كان عندي اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق وهي مالها خلق تعرف منهو: مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله: تذكرين المريض اللي يقرب لك اللي اخوه مات من فتره؟؟؟؟؟؟؟؟كان مركز الدكتور على عيونها لانه مايشوف غيرهن
الشوق فتحت عيونها على الاخر وتناظر له مع انها نادر ماتحط عينها بعينه: ميـــــــــــــــــــــن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله وحس انه مسكها بالجرم المشهود: مــــــــــاجد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: ميـــــــــــــــــــن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وبدى الارتباك واضح بصوتها اكثر واكثر..........ل.........ل...........ليش.........ك .......كان عندك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟تبلع ريقها...............
د.عبدالله: يهددني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: أيــــــــــــــــــش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله: يقول....................كلام مهو مفهوم .............ومادري ليش يقوله...........
الشوق باهتمام: أيش قال؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله...........يحاول يلعب باعصابها: قال كلام بايخ عن الحب ومالحب..........وحاجات مالها معني............
الشوق وباهتمام اكثر: حاجات مالها معنى زي أيش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله وكأنه يتهمها: أنتي ليش مهتمه لها الدرجه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: هاااااااااا............مهتمه...........لا......... .لا...........ماني مهتمه ولاشي............عادي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
د.عبدالله: كلمك الوالد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هنا الشوق انصدمت ماتوقعته يسألها مباشره بعد هالتحقيق ولعب الاعصاب: ...................................
د.عبدالله: تدرين الشوق.............انا عندي كرامه................وماارضى على نفسي شي..............لكن اني انهان بمكان............ماراح اسمح ابدا................وطلع من عندها وبراسها الف سؤال وسؤال...........

طبعا ماقرت الشوق الرساله قطعتها على طول من القهر اللي حست فيه...............وطلعت من المستشفى وردت للبيت...............واعلنوا اهلها موافقتهم على الدكتور...........ومرت الايام............وصرنا باخر الشهر..........وماجى ابو هشام للحين من السفر.............

في بيت ابو سعود

سعاد كانت تترجى اخوها سعود يوديها السوق: سعوووووووووود..............سعودتي............ .الله يخليك...............
سعود: قلتلك راسي يعورني............ابي انام الحين............
سعاد: اقولك بليييييييزززززززززز..............انا اختك الوحيده.............
سعود: ابي اعرف ليش ماتروحين مع البنات وصاحباتك..........رايقه تعوري لي راسي............
سعاد: البنات يروحن لاقسام الحريم..............وانا مااحبهن..........
سعود: وليش بالله ماانتي بحرمه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: وعععععععععععع.............لاتذكرني بس............هن وملابسهن اللي ترفع الضغط.............
سعود: لاوالله...........الانسه وين تبغى تروح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: زي كل مره.............اقسام الرجاله .............يعني في الاسواق المشتركه .........عااااااااااادي...........
سعود.......عارف ان النقاش معاها عقيم..........وماراح يفيد: اوففففففففففففففف............الله يعين اللي بياخذك..........
سعاد: الا قول داعيته له امه بليله القدر............
سعود: امه الله يرحمها.............
سعاد عاقده حجتها: منهو اللي الله يرحمها؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: ام زوجك ............متوفيه من سنين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: لاوالله...........ومنهو هذا اللي امه متوفيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: هشام...............
سعاد انصدمت لان محد خبرها بالسالفه وحسبتهم بطلوا...............وقامت ولاتكلمت............
سعود: هييييه............وين طرتي...............سعاد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
راحت لغرفتها...........لاوالله هذا اللي ناقصني.............هشام بعد............انا قلت خلاص نسوا السالفه...........رجعوا يطروها مره ثانيه...........
سعود دخل وهو معصب: شوفي انا ابغى اطلع برا واشغل السياره..............10 دقايق جيتي حياكي الله............ماجيتي مع سلامه الله..............
سعاد مافكرت كثير طارت ولبست عباتها وجت معه..............



في السوق

وقفت سعاد تناظر للملابس اللي هي اصلا للرجال لكن تاخذ منهن تحسهن اكشخ........سعود......:بالله يالمزيونه ليش ماتشتري لك دشداشه ولا حتى تنورة؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد:وععععععععععع.........قال دشداشه ..........ترفع الضغط خصوصا الا تمسكها والا تعدلها ومادري أيش؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود وهو ماسك الضحكه: ومن متى الانسه تلبس دشاديش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ههههههههههههههههه
سعاد: لاتذكرني...........هي مره وغصب امي خلتني البس.............ولا .............ماوصلت البيت الا رميتها وتصدقت بها على الخدامه اللي ماصدقت فرحت من الخاطر..............
سعود: ابي اعرف ليش ماتلبسين تنورات؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: انا يالله استحملهن بالكليه تقول لي تنورات............دخيل عينك فكني...........وترجع تناظر للبلايز المعروضه...........
سعود ضحك عليها ومشى يشوف الغتر والمسابح كان خاطره يشتري.............سعاد ماانتبهت لاخوها انه راح من جنبها...........وشافت بلوزه مقلمه عجبتها وتمسك اللي جنبها من يده وتسحبه يمها.............الرجال اللي كان واقف عندها استحى وسحب يده لانه عرف انها غلطانه............هي ناظرت للي عطاها ظهره مره ثانيه وضربته خفيف على غترته وهي تقول سعوووود.............الغتره طاحت من الرجال وهو يناظر لها:نعم؟؟؟؟؟؟؟؟؟انتي ماتستحي تغازلين كذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ياستي انا رجال خاطب عيب عليكم.............(كان شعره اطول وانعم من اخوانها..........وكان عامل ***وكه.........
سعاد استحت ووجهها غدى اشارت مرور.........طالع هذا يقولي خاطب يعني انه: ياخويا غلطانين........حتى احنا مخطوبين........ورمت القنبله............أصلا انا جايه اشتري لخطيبي هديه......(عشان تفسر وقوفها بالمكان الغلط هههههههه).....هي كانت لابسه عبايه مزينه برسوم موف واكمامها ونقابها ................
الرجال ناظر لها بعين............ومشى
سعاد انفشلت من حالها وطلعت تدور على سعود..........يوم وصلت له .:سعود يلا مشينا...........
سعود وهو يناظر للمسابح: لحظه ..........لحظه...........خليني اشوف
سعاد شافت الرجال جاي واستحت مره...........هذا الحين يشوف سعود يحسبه خطيبي وانا ماني ناقصه...........اللي فجع سعاد ان الرجال شافها وضحك من الخاطر وصوت على سعود...........هي ظل قلبها يدق........هذا ايش يبغى يقول لاخوي؟؟؟؟؟؟؟ياويلي كان يقوله اختك تغازل والله لويدري ماجد كان ذبحني وقطعني بعد...........سعود رفع راسه وابتسم وناظر لاخته نظره مافهمتها...........
سعود: هلا والله بالقاطع اللي مانشوفه الا بالسنه مره............
...........:اهلين بيك ياخويا............وينغزة...............ياواد يابو حركاااااااااااات..............
سعود يطالعه مستغرب ؟؟؟؟؟؟؟هذا ايش يخربط: هشام..........ايش تقول انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام ماسك الضحكه غصب.........:ماقلت لي انك خطبت كنت حابارك لك...........
سعود يناظر.......هذا استخف؟؟؟؟؟؟؟:أناااااااااااا..............خاطب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟انت ويش تخربط؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام سكتت كانه فهم الموضوع غلط: ياخويا شفنا ناس معكم قلنا خاطبين وتجهزو؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: هههههههههههاااااااي.............صح اللي معي مخطوبه لكن مهو حقي............
هشام: لاتقول هادا العفريت خطب.............متي صارت هالهرجه............وانا اعز اصحابه مايخبرني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود........هذا ياساذج .........يايستحي: ياخويا خطيبه ناس عندهم ***وكه وشعرهم ناعم...........وكلامهم جداوي بحت...........ويحبونا...............
هشام استحى وغدى لونه الوان..........هادي الحين خطيبتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وقعد يتذكر صح ماجد ماعنده الا اخت وحده...........ياعيني راحت تشتري لي هديه(صدق حاله الاخ)بس ماشالله عليه قويه.............وسرح وهو يناظر فيها وهي خايفه مووووووووت من اخوها............
سعود عطاها كف خفيف: ياخوي مابعد صارت حلالك ...........عيب............
هشام: اسمح لي ياخويا مستعجل................ومشى وسعود يضحك عليه بصوت مسموع..........وصل لاخته اللي من شافته ظلت ساكته وخايفه
سعود بغمزه: تدرين من هذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد لسى خايفه يكون خبره: مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود طالعاه وهي تمشي: زوجك المستقبلي.................ماسمع الا طيحه الكيس اللي كانت شايلته..........سعود ضحك ومسك الكيس............ايش فيك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد.........يامصيبتي ...........عاااااد الا هو من بد الناس...........ابو ***وكه...........ياويلي الحين يقول من كثر مااحبه شاريتن له هديه.............وصارت الوان اشكال...........
سعود غير هز كتفها: ايش فيك كل ذا عشان قلنا زوج .............خلاص سكتنا..............
سعاد طالعته: يلا روحنا............مابغى اشتري اليوم............وروحوا وهي زعلانه من قلب.............
اللي مانام من الفرحه اليوم هشام............الله على عيونها حلوات..........وكمان ماشالله ماهي حاطه لاكحله ولا شي(مايدري ان الاخت ماتستخدمهن اصلا)......ولا جسمها...........رهيب...........ايش بك ياهشام انت اتخبلت.........بس لازم اتخبل ...........تشتري لي هديه..........هادا هو الحب صحيح...........كان مستانس مثل العيل اللي يقدمون له هديه هههههههههههههههه

ومرت ايام الشهر المبارك عليهم بسرعه...........اتفقوا ابو سعود وابو هشام ان الملكه تكون ثالث ايام العيد بينما الشوق رفضت الزواج.........وامها اجبرتها وزعلت عليها واخيرا رضت وحددوا الملكه بعد الامتحانات يعني شهر 11هجري...........

في بيت ابو سعود يوم الملكه...........سعاد كانت تصيح من خاطرها..........ماكانت مصدقه انها خلاص بتتزوج راعي ال***وسه,,,,وععععععععععععع............كل ماتتذكره ماتدانيه زود..........مع انه احلى من اخوانها كثير وبشره فاتحه وعيونه حلوات وناعسات وجسمه معضل شوي من الرياضه اللي يسويها............وغير هذا يهتم بروحه مره ...........كل اهل الغربيه يهتمون بنفسهم اكثر عن الباقين............وهذا اللي يخليهم مميزين شوي..........ودخل المليك عليهم ورفضت سعاد انهم يسوو حفله وقالت عائليه...........وامها دخلت عليها.......
الام: يلا يابنتي بعدك ماتجهزتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: ماني متجهزة...........وماراح انزل............خليهم يجيبون لي الدفتر هنا واوقع لهم.............
الا: واعيباه يابنتي ...........ليش ماتنزلين واليوم ملكتك...........ومحد غصب عليك............
سعاد والدموع في عيونها: الله يخليك يمااااااا............خليني في حالي...........
طلعت امها ..........وشافت ماجد داخل
ماجد: هاايمااااااااا وين العروس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام ارتبكت لويشوفها ماجد مااتجهزت راح يذبحها.:ياوليدي.........اليوم كانت تعبانه وحالتها حاله...........
ماجد خاف عليها صحيح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وطلع يشوفها .........وفعلا يوم طلع كان وجهها اصفر
ماجد: سلامات سعاد تقول امي تعبانه؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد خافت يوم شافته داخل لكن ارتاحت من كلام امها وكملت التمثيله: ايوالله ياخوي مادري ليش بطني يعورني؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد بضحكه: طبعا مهو عروس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد استحت كانت تبغى تسب بس سكتت: ياخوي اللي فيني كافيني لاتزيد علي.............
ماجد ضحك وهو يقول والله سوالف بنات.......هههههههههههههههه
وجاب الدفتر وهي ماوقعت الا بالزور(مادري ليش كل البنات كذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟)

ويوم روحوا المعازيم ظل هشام ينتظر وهو مهو مصدق حاله من الفرحه وانه صار عريس وراح ياخذ اللي في باله............لكن انصدم يوم ماجد خبره انها فعلا تعبانه وماقدر يشوفها............وتضايق وراح وهو مكسور خاطره عليها..............وماكان معاها جوال يتصل عليها منه............

ثاني يوم العصر جا هشام يزورها
الخدامه اللي فتحت الباب: نئم بابا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام: قولي لماما سعاد فيه رجال ابغى شوف.............
الخدامه يس بابا..............
ودخلت الخدامه سعاد كانت تقرى مجله وعندها امها..........
الام: مين على الباب؟؟؟؟؟؟؟؟
الخدامه : هازا فيه واحد كبير ابغى ماما سئاد..........
سعاد: مين اللي يبغاني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الخدامه: هازا سيم سيم بابا ماجد.............
الام: واعيباه هذا اكيد هشام دخليها جوا انا الحين اطلع له...............
سعاد اووووفففففففففففففففففف..............ورمت المجله وطلعت فوق.............
الام: هيه يابنت تراها عيب عليك............لو دروا عنك اخوانك ذبحوك...........
سعاد: يمااااااا............طلوع ماراح اطلع زين.................وكملت طريقها...........
الام: هالبنت والله بتجلطني............لو غصبناها كان ماعليه..................
وظل ماجد في المجلس ودخلت عليه ام سعود:هلا والله ببناخي حياك الله...........
هشام: هلا والله بعمتي وصافحها كيفك ان شالله طيبه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود: الحمدلله بخير وعافيه...........انت ويش علومك .............بشرني عنك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام: علومي الحمدلله كويسه...........وسكت شوي وكان مستحي: الا كيفها سعاد..........قالوا لي تعبانه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود .......الله يسامحك ياسعاد على الموقف هذا: الحمدلله ياوليدي............بس تعرف دلع بنات..........
هشام سكت شوي وقام: سلمي لي عليها ومد يده..........واديها هادولا ...........وانا استاذنت من عمي..........وقولي لها هشام يقولك سلامات............وطلع وكان متكدر............
هشام برا: كيف يعني...........زوجتي وماتجي تسلم عليا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟بس يمكن هي فعلا تعبانه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟بس حتى ولو لازم تسلم على الاقل............بس يمكن تستحي؟؟؟؟؟؟؟؟؟معقولها اللي شفتها في السوق ماكانت تستحي؟؟؟؟؟؟؟؟يمكن مستحيه من هذاك الموقف؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وظلت الافكار تودي وتجيب...........

طلعت ام سعود لبنتها لقتها تسوي شعرها اللي اصلا ولادي.............رمت على السرير باقه ورد ملونه بين الابيض والاحمر بطريقه جميله وكيس صغير...............:والله ماتساهلي هالرجال الطيب............
سعاد وهي تناظر.......انا اللي مايستاهلني.........دليل الغرور عندها: وتناظر للمرمي:ويش ذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: هديه من الحبيب اللي انتي ماعطيته اصلا وجهه ويقول انه اخذ اذن ابوك..............وطلعت وصفقت البا وراها دليل الغضب.........
سعاد ناظرت للورد وكان منظره جميل وفيه كرت............ماكلفت نفسها تقرى الكرت.........رمت كل الورد بالزباله(قاسيه صح)...........وبعدني بترمي الكيس بس فتحته الاول........شافت جوال..........ومغلف بطريقه راقيه ..........ومسكته بيدها وقاعده تفك التغليف اتفاجأت انه بيرن على نقمة.............راشد الماجد (متكبر علينا)حست بفخر انه يحس انها متكبره عليه..........بسرعه فتحت..........شافت اسم(الحب لك وحدك)وبسرعه قالت لاوالله...........هذا اللي باقي الحب لك وحدك...........ماعاد الاذا احبه انا.............وتركته يرن لين وقف.........بدخله امها عليها:
الام مستغربه: أيش هاذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد بسخريه: الاخ مهديني جوال........منتظر اني اكلمه؟؟؟؟؟؟؟؟
الام: والله الحيا منك طاير..........يابنتي عيب هذا زوجك..........رضيتي والا انرضيتي..........وعليك حقوق وواجبات له...........
سعاد بسخريه: مافشر...........قال حقوق وواجبات...........قال............
الام بعصبيه: جاوبيني بصراحه...........دامك منتي باغيته ليش رضيتي تزوجيه ومحد جبرك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد باستهزاء: غلطه...........وندمانه عليها...........ماكملت الا وهذاك الكف يجيها من امها..........وهي تقول...........صحيح ماعرفت اربي............تحسبين عيال الحمايل لعبه في ايديك..........هــــ. وقطع كلامهم رنين الجوال مره ثانيه
الام تناظر فيها متشككه وعرفت انه هو:ردي عليه................
سعاد: .................................
الام.......وتاخذه وتحطه عند يدها ردي عليه.............وتناظر لها بعصبيه...............
سعاد مسكته والدموع اصلا تنزل من وجهها وحطت على اذنها: الوووووووووووو
هشام ماصدق انها قالت الو فرح من كل قلبه: الو.............ايش يقول بها الموقف............بدال مايقول مبروك قال سلامات.............قالوا لي الاهل تعبانه..........
سعاد وهي تناظر لامها وبصوت مبحوح يبين انها تعبانه: ايه ..........كنت تعبانه شوي............
هشام بخوف مبين على صوتها تعبانه: والله............أوديك المستشفى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد..........ماعاد الا ذا يوديني: لا ماله داعي خذيت بنادول والحمدلله احسن...........
امها كانت واقفه على راسه يعني ماتقدر تكلم وتقول شي
هشام سكت شوي بعدين قال :..................مبروك.................
سعاد انصدمت: نعم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام استحى لانها مانتبهت لصوتها: اقولك مبروك...........عليك ...........واستحى يقول ياحبيبتي..........
سعاد:..........................الله يبارك فيك........................
امها ابتسمت يوم سمعتها نطقت هالكلمه لعل وعسى تحس............
هشام سكت شوي: مادري.............اقدر ازورك بكرى؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد والله الرجال انهبل..........قال يزور: لا........قصدي..........عندي امتحانات الكليه عارف...........يعني ماعندي وقت كثير............
هشام زعل من خاطره غيرها يتمنى زياره الخطيب ولا يحصل...........وهي ولا معبرته: طيب خلاص...........توصيني على شي قبل مااسكر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد زفرت زفره حاره ...........واخيرا مايحس ذا: لا مشكور.............
هشام : لا وعلى ايه............ماعملنا الا والواجب..............
سعود قفلت حتى قبل مايقول مع السلامه
امها: هي كذا ابي بنتي............تحترم زوجها وتصونه...............
سعاد قال احترم قال: يلا يما ابي ارتاح...........
طلعت امها وهي جتها رساله...............
مبروووووووووك الملكه........................وانتظر ردك......................

سعاد: مابقى الا ارد على ذا............وقفلت ونامت للمغرب..........

باليل كلمتها الشوق والجوهره يبغن يمشن للسوق.............بعد رفض والحاح منهن رضن.............ومشن للسوق......طبعا مااشترت سعاد ولا شي ...........ويوم خلصوا وقفوا عند كوفي كبير مختلط...........وجلست الجوهره لانه صدق الحمل متعبها مره...........وسعاد قالت انا ماابي شي بس ماي.............راحت الشوق تجيب مي لسعاد ولها ولاختها.........نسكافيه
الشوق وهي واقفه عند اللي يحضرون الكوفي..........لو سمحت 1مي و2 نسكافه دبل...........وحده بكريمه والثانيه بـــــــــــــــ
فتحت عيونها على الاخر والصدمه ماليه وجهها....................

بنت الخفجي
14-03-2007, 04:19 AM
الجزء الواحد والثلاثون.........

عهود كانت بغرفتها والقهر والحزن مالين عليها وقتها............شوي اتذكرت هند وانها من زمان ماكلمتها
عهود وهي تقول: الوووووووو
هند: الووووووو.............يالقاطعه............بال عيد ماتتصلين علي ولاتقولين لي صاحبه هااااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود: ارجوك سامحيني ظروفي صعبه...........
هند : سامحناك حبيبتي...........خير ايش عندك ظروف صعبه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود زفرت ماتقدر تقولها: مافي شي............بس امي الحمل متعبها على الاخر...........
هند: احمدي ربك.........هذا اللي كنت تمنيه من سنين.........وصل
عهود .......وصل متاخر: اقول هند..........
هند: سمي...........
عهود: تمريني نسولف مع بعض...........
هند :يلا وراح اقول للبنات عشان تكون لمه...........
عهود فرحت انهن بيجن: مشكوره هند فعلا كنت محتاجه تحد اكلمه...........
هند: ولو احنا في الخدمه دايما................
وقفلت عهود وراحت تجهز كل شي عشان العزيمه وراحت للسوبر ماركت تشتري من عند عم حمدي اللي ماصارت تسولف معاها مثل قبل...............وهي بالسوق وكانت تدفع السله وصدمتها سله جايه من طرف ثاني ماشافتها عهود..........وتلقائيا طالعت ..........واول ماشافته انصدمت.............مهو لانه غلط عليها.....كثر ماكان شكله حزين وكئيب...........كانت لحيته بدت تطول وتكبره عن سنه..........وعيونه مليانه حزن وحسره..........وجسمه نحل بعد ماكان رياضي اول..............هو من جهته..........اول مارفع عينه لحظه بس شاف عيونها على طول عرفها ماكان محتاج احد يقوله...........وغصب كانت بتطلع الدمعه من عينه.........استاهل ان اللي فرطت بها الجوهره............انا اللي خدعتها وخدعت اهلي.........انا وانا.........ودفع عربته بدون مايناظر.............هي تصلبت مكانها.........معقوله هذا زياااااااااااااد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

جن صديقاتها وظلن يتكلمن عليها وهي شوي تسولف وشوي تذكر اللي صار.............أنا يالبنت ماحزنت حزنه...........علامه ليش تغير كذا.............معقوله كل ذا تأنيب ضمير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟يامسكين............


عاشق المسكين من درى عن ملكه سعاد...........صار انسان ثاني...........مايكلم احد ولا يشوف احد...........امه كانت حاسه فيه لكن مافي فايده..........البنت خلاص ملكت.................وحاولت تهدي ولدها بدون امل.........


في الكوفي...............
الشوق منصدمه............
............:نعم اختي ايش طلباتك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق:......................
.............:محمد............شوف طلب الاخت...........لانها ماتكلمت قال يمكن مستحيه منه انه سعودي..........ومحمد سوري...........
محمد: نعم اختي...........شو بتحبي تشربي..............
هذاك كان نزل راسه يخلص عصاير مطلوبه منه ............شكله رهيبه بالقبعه المخصصه للموظفين ولا بلبس الجينز...................كيوت مره...........واستغربت انه عامل لحيه خفيفه..........
محمد: اختي بدك شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: انا ابغى ماجد يشوف طلبي..............
ماجد رفع عينه.........هو........هو صوتها.............استحى مره انها تشوفه هنا.................وسكت
محمد: ياماجد........الهانم بدها انتى تشوف طلباتها ومشى محمد..............
سكوت هذا كان الوضع..................
ماجد: الله يخليك روحي............ماابغى اسمع كلام.................
الشوق: ليش عامل لك لحيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد انصدم من سؤالها بالوقت اللي مهو مناسب بدون تفكير رد: عشان يكون شكلي اكبر شوي...........

الشوق اتكدرت من كلمته...........ولسى بتتكلم الا وحده جت جنبها وهي تقول: ماجد..........الله يعافيك ابي قهوه حلوة تركي............وشوكلاته بالحليب لصديقتي............وكانت لابسه لثام وحجتها وغرتها باينه والعيون خيال..........ومبين انها دايم تجي هنا لانها نادته باسمه..............ماجد ارتبك لانه عنده زبونه هنا..........

ماجد: انشالله..........
.وراح يكمل طلبها وخلص وجى...........
البنت: تسلم يعطيك العافيه.........وهي رايحه ..........باقول لكل صاحباتي عن قهوتك المميزة .........بضحكه وهي طالعه...........
هنا ماتتخيلوا شكل الشوق.........يمكن غارت............ويمكن حست انها بنت وشبابا واصغر من ماجد ماينلام لو طالعها ولا كلمها.............
قطع افكارها صوت ماجد: الشوق............لاتروح افكارك بعيد............انا محد ملكني غيرك............
استحت الشوق حدها..........وطالعته ............بالله...........نسكافه ومي .............وناظرت تحت
حزن ماجد من رد فعلها الغريب على كلامه الحلو هو قصده يريحها بها الكلام لكنها صدته زي كل مره.........
الشوق وهي تاخذ الاكواب: ماجد...........
ماجد: امر.............
الشوق استحت من اسلوبه بالكلام: انا ...............انا...............
ماجد توقع انها بتقوله كلمه حب: هاااااااااااا.............أنتي ايش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق بسرعه: أنا باملك بعد ثلاث اسابيع..............وخذت الاكواب وشردت.............
ماجد ظل مصنم...........واقف مكانه.............هذي تخرف ايش تقول.............ملكه............هي صاحيه ولا مجنونه.............
محمد: اقول ماجد الناس عندهم طلبات.............
ماجد وهو ينزل القبعه والمريله: محمد............قول للمدير عندي ظرف طارئ..................ساعه وراجع........وراح قبل مايشوف رده................

الشوق وصلت لهن وهي كنها تلهث من الخوف...........الربكه.............ماتدري ايش اللي تحس فيه الحين...........
الجوهره: بسم الله............فيك شي............حد عاكسك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: ياشيخه ماينلامون يشوفون ذا العيون اللي تسحر..............مالت على مهو عيوني...............
الجوهره :بسم الله على اختي...........قل اعوذ برب الفلق.................
سعاد : الا هذا مهو ماجد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق طالعت كان جاي من بعيد: انا بروح الحمام خلص.............ومشت قبل مايوصل................
ماجد من شافها قامت غيرت اتجاهه يمها.................
سعاد تناظر ومسكت قلبها هذا علامه.........أكيد شاف حد يغازلها: الله يرحم اختك يالجوهره............
الجوهره وهي تناظر ماتدري ايش السالفه: وي............بلاها اختي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: اكيد ماجد شافها وحد يغازلها..........الحين يبغى يذبحها اكيد قالتها بسخريه............
الجوهره تبغى تقوم...........مسكتها سعاد: وين والله ماتروحي............مانتحمل يصير في اللي بطنك شي .............راح يذبحنا عماد...............واخوي ماراح يذبحها خلاص..............

الشوق كانت ماشيه وماتطالع الا اليد اللي ردتها وهي تناظر منخرعه شافت غضب الدنيا كله متجمع فيه: اطلق يدي..........
ماجد اطلق يدها: انتي تمزحي صح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: وربي مامزح ............خلاص انا بصير على ذمه رجال ثاني................
ماجد: واللي انا قاعد اسويه عشانك ليش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق : ايش قصدك.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: اتوظفت وذبحت حالي عشانك...........واخترت ارض وابغى اشتريها اقساط عشانك............ومخطط لبيت محد يشاركني فيه غيرك...............كل هذا بتخلينه وتروحي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟والله انك انانيه............وقلبك ظالم...........مسك دموعه ومشى عنها...............وهي ظلت واقفه ومبهوته.............كل هذا عشاني............وحست بحقاره نفسها............وكيف انها رفضت قلب كبير حبها وعشقها.................مشت للبنات اخذت شنطتها واتصلت على السواق بدون ماتكلم ولا وحده برغم اسألتهن ............وجا السواق وركبت معاها الجوهره وهي مهي داريه عن السالفه...........

في بيت ابو سعود
سعاد ظلت على اعصابها...........لين ماجى اخوها............
سعاد: انت ايش سويت بالبنت اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد ناظر لها نظره كانه يقول ان نطقتي كلمه ثانيه بيوصلك كف.................
سعاد طلعت وهي معصبه على الاخر وتفور من الغيظ..............
ماجد ناظر لنفسه............كان بيموت من القهر..........ماحس الا بصرخه من كل قلبه يطلع فيها الغيظ والقهر والحزن والاحساس بالظلم..............آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه ــــــــــــ
حت امه: بسم الله ياوليدي...........علامك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: مافيني شي يمااااا...........خليني بحالي...................
الام: وليدي................جنيني...............ليش هالدموع؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وجت عند وةلدها اللي ماتحمل..........صح رجال لكن الدموع تفريغ..............عن كل شي............
حضن امه وقعد يصيح مثل العيل.............صح كان شكله غلط لان امه اصغر منه بالجسم...........بس ماقدرت الا انها تصيح معاه..............سعاد شافتهم على هالوضع قامت تبكي بدون شعور...............ماتدري ويش فيه اخوها...........علامه يصيح..............ليش...............ماجا على بالها الا الشوق.......
دقت من جوالها على الشوق..........
الشوق لسى ماطلعت من صدمتها: الووووووووو
سعاد بصياح: الشوق.............ويش بلاه اخوي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق فزت : بلاه اخوك .............مريض؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟هي كانت تفكر احد من الصغار...............
سعاد: ماجد............الشوق ويش سويتي فيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق مسكت قلبها: ايش فيه ماجد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟بسم الله صار له شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: قاعد يصيح...........ومنهار على الاخر.....انتي ويش سويتي فيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق مسكت قلبها اكثر...........والله ماسويت فيه شي............
سعاد: احسه يبغى يموت علينا............حرام عليك ايش سويتي فيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: سعاد خليني اكلمه................
سعاد سكتت شوي.........لحظه............
دخلت على امها واخوانها اللي تجمعوا عنده...........ماجد.............كلم.......
الام: أي كلم يابنتي وهو في هذي الحاله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: ماجد...........هشام يبغى يكلمك ضروري................
ماجد: ماني مكلم احد؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: ارجوووووك.............صدقني يبغى يقولك كلام مهم..............
ماجد اخذ الجوال وهو طفشان من كل شي.........الووووووو
الشوق: قبل أي شي لحد يدري اني اكلمك.......اطلع بعيد عنهم...........
ماجد انصدم شوي...........مسك الجوال وقعد يطالع فيه ويناظر لسعاد اللي كأنها ترجاه رد عليها..........قام بعفويه وطلع للبلكونه..........وسكر الباب..............وسط ذهول اللي حوله كلهم.............
ماجد: الو طلعت............
الشوق قعدت تصيح............وهو ساكت.........مايدري ليش دقت عليه اصلا..............
ماجد: وغلاه امك وابوك وبعصبيه وزوجك..........لاتصيحين.............قلبي يتقطع.............
الشوق من ورى دموعه........ليش تقطع قلبي انت لعااااااااااااد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد انصدم: انا.............انا قطعت قلبك............والله مادري من فينا قطع قلب الثاني.................
الشوق: لمى انت تصيح ماتوقع انك تقطع قلبي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد.........هذي ايش تقول.........انا اقطع قلبها............يعني انا مهم عندها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟يعني هي تودني؟؟؟؟؟؟؟؟؟قطع افكاره صوتها
الشوق: ماجد...........انت رجال الف من تمناك.........وانا افتخرفيك يوم اشوف وظيفتك واهتمامك بمستقبلك وانت لسى طالب...........واتمنى تحقق طموحاتك كلها.............وانا تراي انغصبت على هالزواج..........ومالي قدره ارفض زود...............وسكتت..................صمت طويل جته كلمتها بعد غصه.................والله يرزقك ببنت الحلال................وقفلت
طووووووووووووووووووووووووووط................. ..هذا اخر شي سمعه
كان لسى واقف.............مذهول..............هي ايش تقول.........أنغصبت على الزواج............ماهي صغيره يجبرونها............لا مستحيل...............وهنا حس بيأس...............يعني بتروح مني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

دخل وملامح الجمود والجديه كست وجهه..............ناظر لهم كيف هم يناظرون له بخوف.............يسلم عليكم............(سعاد مسكت قلبها لايفضحها)هشام..................وطلع برا الغرفه.............


تغير ماجد في الفتره اللي بعد السالفه...........صار يضحك كثير وينكت كثير......يحاول ينسي عمره اللي راح يصير بعد كم يوم............ومن جهه ثانيه هشام يحاول يسلم بس سلام على سعاد ماهو قادر يوصل لها...........كل يوم شكل غير...........مره برا البيت..........ومرة نايمه...........ومرة تحمم.............وماترد على اتصالاته واذا ردت نادرا............وبجفاف تام كأنها تبغى تخليه يطلقها...............عاشق اللي حاله انقلب...........دراسته واهملها..........ورافق شله فاسده..............وصار يشرب دخان............يعني تغير على الاخر.............الجوهره مشغوله بحملها واهتمامها باهل زوجها وحياتها حلوة واجلت الدراسه عشان الحمل...........والشوق كانت تنتظر مصيرها بخوف.............مع مين عبدالله الممل..................عهود كأنها بدت تنسى مصيبتها يمكن لصغر سنها وانشغالها بتعليمها.............زياد اللي صار مايفارق المسجد..........وشاكر صديقه العزيز اللي احسن من الاخر دايما معاه وين ماكان يتقرب له...............

اليوم باقي على ملكه الشوق ثلاث ايام

الاحد

كان ماجد وهشام مع بعض في السياره يلفون بدون هدف محدد..............يوم ناظر هشام لماجد بحيا..........
هشام: اقولك ياماجد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: اتفضل ............اتدلل يالنسيب............
استحى هشام من الكلمه: تدري..........انا نفسي ازوركم بالبيت..........
ماجد: هههههههههههههههههه..................وهذا اللي مخليك الوان اشكال.........حياك اتفضل.......
هشام .......:انا ماابغى اسوي مشاكل..........اخوي لي اسبوعين من ملكت............ولا كني ملكت.................
ماجد كأنه حس انه فيه شي...........:طيب انا ابغى اتصرف............ومسك الجوال.............
هشام مسك ايديه: ارجواك..............عصبيه لا..........
ماجد ابتسم له ورد على التلفون...........الووووووووووو
الخدامه: الو...........مين في كلم............
ماجد انا ماجد وصمخ.............وين عمتك سعاد............
الخدامه: اووووو بابا ماجد (وقعدت ترجف مثل الورقه)هذا في حوش..........في اقرا قصه واجد حلو..........انا في نادي........
ماجد اللي خطرت على باله فكره...........لالا............لاتناديها ولاتقولين لحد اني جيت............خلص............
ووصلوا البيت..........دخل ماجد وهو يسحب هشام ويقوله انه مافي احد البيت بيته ومحد يتغطى عنه.............ويوم وصلوا الباب............قاله يروح مع الباب الجانبي للحوش..........وهي راح تجيه هناك............ودخل جوا.............من دخل لم البيت كله وقال اللي يشوفه برى غرفته بيقتله............عاد الكل مات من كلام اخوهم راحوا وسكروا على اعمارهم الغرف............امهم ماكانت بالبيت وهذا للي ريحه............

سعاد كانت جالسه على الكراسي العسف اللي بالحديقه كان الجو غيم ولسى ماغابت الشمس.............فكانت لابسه بلوفر ثقيل عن البرد على بيجامه مقلمه مثل حقت الاولاد................وكانت منزله رجل على الارض..........ورجل رافعتها على الطاوله الخشب وحاطه عليها الكتاب اللي تقراه.........يعني شكلها جناااااااااان...............

دخل هشام مع الباب الخلفي للحوش............كانت الحديقه حلوة مرة..........زريعه وحديقه,.............ونجيل...........ولمح شي ............ورجع ببصره لنفس المكان............لا لا ماني صاحي............معقوله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟هذي هي اللي شقلبت حالي واحوالي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟لا مستحيل............كانت معطيته ظهرها..........وشعرها ولادي وسرحانه بالكتاب لاخر حد مندمجه...............عااااااااااد هالخبل المقالب والتكيت بدمه............المفروض يجي يسلم عليها ...........هذا اللي ماسواه...............جا من ورا بشويش...........وحط يديه على عيونها...........هي فزت اول شي...........بس عيونها مغمايات بقوة
سعاد: مين...........سعوووووووووود؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
.............................................
طيب معقوله ماااااااااااااجد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
.....................................
قامت حطت يديها على اليدين اللي على عيونها............هشام قلبه يدق بقوة...........ومتوتر حده...............وظلت تلمس اليدين وركزت على الساعه.............:ماجد ساعته باليمين..............ولا سعود دايم باليسار............وهو لسى ساكت................وشمت ريحه عطره اللي بيده
سعاد: اللـــــــــــــــــــه عطرك يجنن...................من وين جايبه بجيب مثله
هشام حط يده على اثمها يبغي يسكتها .............عشان محد ينتبه من البيت............ويده الثانيه قفل بها عيونها..............هي باست يده اللي كانت على اثمها من الباطن.......(الله ريحتك تجنن اقولك......بتعطيني اسم عطرك عاد انا اموت بالعطور الرجاليه).......هنا عاااااد تعالو شوفوا هشام.............خلاص انتهى من الحياااااااااا.................ولمست الخاتم اللي في بنصره............هيه ماجد ماعنده ولا خاتم ...........وبحركه سريعه نزلت ايده وطالعت................انخرعت مرررررره................وقامت من الخريعه او الفشيله...........واتخلبطت.............طاح الكتاب..............ورجعت ورا.........وطاحت على الطاوله الصغيره..........ومسكها هشام وهو لسى على وقفته: بسم الله...........انتبهي يابويا لاتوقعي................
سعاد: أنت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام بابتسام: ايه.............أيش رايك مفاجأه.............
سعاد ماقدرت تكلم الا والضحكه العاليه جتهم.............وكلهم طالعوا فوق صوب اللي قعد يضحك...........كان ماجد واقف على بلكونته ويضحك..............المصيبه انه ماسك كامره فيديو بيده...........

ماجد: هههههههههههههه.............والله احلى من أي فلم هندي هههههههههههههههههههههه
سعاد انحرجت حدها...............:انت ماتستحي تصورني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام: حرام عليك............ليش الاحراج؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: اولا انا كنت اراقب اختي خايف عليها...........ثانيا يوم شفت المقلب قلت لازم اصوره للذكرى..............
هنا سعاد دخلت داخل تركض من الفشيله............وهشام بعده واقف
ماجد: هشومه خلك مكانك ابغى اجيك.................
وقعد هشام............وانتبه للكتاب...........يوم اخذه انبهر انه روايه انا كارنينا..............كان حلو وهو قراه اكثر من مره زمان............خذاه وحطه على الطاوله...........
سعاد دخلت وركض تبغى تروح لغرفتها............على الدرج شافت ماجد.
سعاد: انت ماتستحي انت وصاحبك...........ويش اللي سويتوة ذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: اولا صاحبي زوجك..............ثانيا انتي متى اخر مره شفتيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد ناظرت تحت لانها ولامرة شافته...............
ماجد: شفتي..........ولا مره...........روحي تزيني وغيري ملابسك وروحي له............
سعاد رفعت راسه تبغى تحتج.............لكن طالعها ماجد: بسرعه............وجيبي شي للضيف...........ونزل تحت............
سعاد راحت لغرفتها وهي تسب وتلعن............وماكان عندها لبس مناسبات...........لبست بدله سودا وسوت شعرها ونزلت...........كانت الخدامه مجهزة فواكه وعصير.............شالتهم لهم............وراحت...........
ماجد كان يسولف مع هشام........هشام اول ماشاف سعاد جايه...........وقف واخذ عنها الصينيه...........وحطها على الطاوله.........ومد لماجد وبعدين لسعاد اللي رفضته وهو تكدر منها...........وبعد ين رجع مكانه
ماجد: الله الله...........الذرابه مكومه عنده............
هشام: يابويا هذا ايتكيت...........امي الله يرحمها معوداني عليه............
سعاد: امحق ايتكيت والله............(طبعا بقلبها)
ماجد: ها ياسعاد ايش كنتي تقري؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: لا ولاشي......وسكتت............
هشام: روايه فعلا مميزة...........انا قريتها اكثر من مره...........
سعاد بعـــــــد طالع بكتابي صحيح غثيث..........:انا لسى ماكملتها............
هشام: اول حلوة لكن يوم ترمي نفسها تحت القطار فعلا تحزن.............
سعاد: ماااااادري............
ماجد حس البرود اللي مكوم عند اخته...........عكس العاطفه المأججه عند هشام..........اللي كان يعرف ماجد انه رومانسي مره..........
ناجد:اقول هشام:؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام : اتفضل..............
ماجد ويناظر لاخته: متى ناوين العرس انشالله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اخته شهقت وهي فاتحه عيونها...............هشام استحى من جهه واستانس من جهه ثانيه: والله مادري...........اللي تشوفه انتم انا اكيد ماعندي مانع............
ماجد: خلاص شهر خمسه انشالله ..........بعد الامتحانات.............يعني بعد 7شهور...............
هشام استانس: خلاص اذا مافي مانع..........
سعاد: لا انا عندي مانع.............
ماجد ناظر لها بعين: نعم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ايش المانع؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد تدور لها على حجه؟؟؟؟؟؟؟؟:ايه.............انا ابغى اخلص دراستي اول...........
ماجد: ولللللللللل.............كلها............لاحبي بتي دلع بنات مافيه............بعد الامتحانات انشالله............واشوف احد يعترض بس..............
هشام مع انه كان رافض اسلوب القوة اللي استخدمه اخوها............لكنه استانس من قلب عليه.............وسعاد قعدت تلعن الساعه اللي وافقت فيها عليه.............لانها فعلا ماتحبه...............

يوم الثلاثاء اللي يوم الخميس ملكه الشوق
الشوق كانت تداوم عادي..........لكنها ماتحتك في د.عبدالله ابد............عنود صاحبتها كانت مستانسه انها بتاخذ اللي يحبها لانها عندها مثل..........اللي يحبك مهو مثل اللي انت تحبه.............اليوم جتهم مجموعه قرارات وزاريه............وكان لدكتور عبدالله قرار.............دخل الغرفه عند المدير وهو مستانس لاخر درجه.............وطلع وهو متوتر وخايف............الكل لاحظ عليه هالتوتر........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

بنت الخفجي
14-03-2007, 04:36 AM
الجزء الثاني والثلاثون

اليوم الاربعاء اللي بكره ملكه الشوق.............

جى د.عبدالله لبيت ابو عاشق بزياره غير متوقعه ابدا.................

ظل عند ابوها بالمجلس حوالي ساعه ونص...........وطلعت اصواتهم شوي.................وبعدين هدو..........امها وهي مايدرن ايش اسالفه...............

دخل عليهم ابو عاشق الصاله........
الام: هلا ابو عاشق: عسى ماشر.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الابو ويناظر للشوق: خايف انه شر...............
الشوق مسكت قلبها خير ايش صاير:
الام: بسم الله...........يارجال استهدي وقول لنا شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب وبعده يطالع الشوق: الملكه ..........أخرناها شوي...............
الشوق ماقدرت تكتم ابتسامتها من الفرحه برغم انها ماتعرف السبب................
الام: لا يارجال ..........قول كلام غير هذا...........
الاب: الرجل عنده دورة تدريبه لمده تسع شهور..............ويقول يبغى يملك وياخذ مرته............وانا رفضت بها السرعه............
الام: يعني مالها بنتنا نصيب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الشوق :احسن الحمدلله...........الله سهلها من عنده...............(طبعا بخاطرها)
الاب: لا ..............لها نصيب انشالله............هي خطيبته ومسماه له...............وانشالله لارجع.............يصير خير............
الشوق رجعت للحزن ثاني.............يعني مافيه وراي وراي.............لعنبو داره...........البنات وراه مثل النمل .........وهو موجع راس الفقيره لله ليش..............خلاص خلصن الحريم.................وظلت تلعن وتسب.............مع انها ارتاحت شوي...........انها بتظل حره في تفكيرها وفي حياتها تسع شهور ثانيه.........

وماتتصورون فرحه ماجد بها الخبر اشلون..............مع انه ماكان قادر يقول شي او حتى يتقدم لها لكن..........على الاقل بتقعد فتره وهي مو على ذمه رجل............

ومر الشهر كله بحلوة ومره.................وزياد قال لابوة انه يبغى يحج السنه هذي..........ابوة ابد ماعارض بالعكس فرح اكثر ان ولده بيحج ..............وراحوا للحج...........ورجع وهو انسان ثاني..........كان فرحان وفرحته ماتوصف............وحس انه انولد من جد وجديد................واليوم كان قاعد مع اهله تحت

زياد: الا اقول يبااااااا..........كيف كانت اخر رحله لك؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب يطالع ولده بفرح: والله الحمدلله...........كانت رحله حلوة ومافيها تعب............والحين ماوراي من هنا لسبع شهور أي رحلات............
هايدي جت بجنب اخوها كأنها تدور الحنان عنده:ياخوي..........ليش ماتزور المنتدى زي قبل .........وتشارك معاي فيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: تعرفين اني مااحب اضيع وقتي...........وحنا مولودين لعباده ربنا صح؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: صح.........بس الانسان يحب يرفه عن نفسه...........كمان هي وسيله رزق...........
زياد: كيف وسيله رزق يابزنس وومن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: ههههههههههههه.............قصدك مس بزنس..........الله يسلمك اختك في الله...........لها بالبنك...............19 الف ريال..............كله من مجهوداتي الذاتيه..........
زياد: الله...............كل ذا.............كيف ووشلون؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي قعدت تشرح له كيف علمته الجوهره الطريقه وساعدتها.........كلهم حس بفايده الجوهره للجميع............كانت تخفف عن الكل وتساعد الكل..........يعني كانت بنت ولا في الاحلام.............فعلا.............وهم قاعدين يمدحوها سمعوا صراخ فوق.............
طاروا كلهم بدون تفكير واول وحده كانت هايدي...............دخلت لقت الجوهره طايحه جنب السرير وماسكه بطنها...........وكان هذا شهرها.............زياد ظل واقف ولا دخل............بس بسرعه اتصل في عماد اللي مانزلت الجوهره وهايدي ومعاها شنطه الملابس الا وهو عند الباب.............كانت وقت غياب الشمس............وصلوا المستشفى...........كان الكل متورت وخايف...................وعماد كان يروح ويرجع..........ويجلس ويقوم.............كان فعلا برج من عقله يطير...........مرت ساعات طويله لين ماجتهم دكتورة.............
عماد: هاااااااا ...........طمنيني يادكتورة؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الدكتورة انت زوجها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: ايوااااااا
الدكتورة : اتفضل معاي...........
هنا الكل حس انه فيه مصيبه راح تصير..........وصلوا ام عاشق والشوق معاها..........طلبت تدخل لكنهم رفضوا...........
الدكورة بعد مادخل عماد وسكرت وراه الباب: اخوي........زوجتك حامل بتؤام..............
عماد ماكان يدري يفرح ولا يخاف: وبعدين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الدكتوره: والحبل السري مربوط على رقبه واحد منهم..........يعني مضطرين نعملها عمليه قيصريه..........عشان سلامتها وسلامتهم.............
عماد: هي راح تكون بخير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الدكتورة: قول انشالله............زلاتنسى انها بكريه وبتؤام............ويمكن تفقد واحد منهم............
عماد: المهم هي يادكتورة ارجوك...........
الدكتورة: يعني انت موافق نعمل لها العمليه..............
عماد: ايوا ووقع على الاوراق ورجع خبرهم............امها ظلت تصيح خايفه عليها........زوالشوق اخذت قران وظلت تدعي لها وتقرأ.............هايدي مسكت زياد وتساندت على يده.........وظلت تبكي خايفه...........جى الفجر..........وبدت اشعه الشمس تطلع ولا جى احد يطمنهم...........شوي طلعت نفس الدكتورة............
الكلالتم عليها............هي ناظرت له بابتسامه خلت الكل يحس بالامان.............مبرووووووووك...........توم بنات زي القمر..............
عماد: امهم يادكتورة؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الدكتورة: امه اقوى منهم..............ماشالله عليها...........دقيقتين وطالعه........
الكل التم على عماد يبارك له ويهنيه وهو مهو مصدق حاله ابو لبنتين..............وام عاشق قعدت تحضن الشوق وهي تبكي..........شوي طلعت الجوهره على سرير ..........زياد بعد عنهم............امها تحضنها بشويس وتحبها..........عماد ظل وراها لين مادخلوها غرفه وظل ورا الباب عندهم...............الباقين التمو على التوم وهم ناقلينهم للحضانه............

بعد ساعتين...........فاقت الجوهره وكان جنبها عماد ...........لانه غصب على الكل يروح...........وراحت ام عاشق تجهز ملابس لنفسها لانها بتبات عندها لين تطلع..............
الجوهره من فتحت عيونها قعدت تصيح.........ونزل عماد لمستواها وهو يمسح على شعرها ويجفف دموعها...........ليش هالحين الصياح حبيبتي............ماشالله عليك جبتي لنا عروستين زي الاقمار...........لازم تفخري بهالشي............هي ظلت تصيح يمكن من صدمه الولاده اللي مااتوقعتها كذا................وهي تصيح وهو يهدي عليها لين رجعت تنام مرة ثانيه................

طبعا الكل عرف بالسالفه والتمو عليهم وباركوا لعما ..........واصدقائه هنوه لانه او ل ابو بالشله كلها............
ويوم كانوا كلهم متجمعين عندها حتى زياد

الاب: هاااااااا ياعماد..........ماقلت لنى ايش رايح تسميها؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: تدري يباااااا...........مافكرت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الاب: اشور عليك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد تفضل يبااااااااا............
الاب : انا ودي زياد هو اللي يسميهن.................
زياد ناظر لهم لانه كان ساكت: نعم ...........أنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: يااااااريت انت تسميهن.............
زياد ظل يفكر شوي.............دخلت المستشفى وقت الفروب...........وولدتهم وقت الشروق.............
عماد : يعني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: يعني الكبيره غروب والصغيره شروق..............
الاب: ماشالله اسماء حلوة...........
هايدي: ياعيني على بنات اخوي..........وااااااااااااااو.........يعني صرت عمه؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: هههههههههه............صح النوم............وقاموا كلهم يستاذنوا........ودخل عماد يوضي جوا........ويوم طلع انتبه انها ترضع وحده منهم...........حس بحنان كبير تجاهها.........وكيف هي صغيرونه وحمرا وشكلها ناعم وبشرتها لسى مكرمشه.......شافته الجوهره واستحت: انتى لسى مامشيت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد وهو يبتسم: لا.................رحت اوضي............وجيت.................
الجوهره: طيب ممكن تروح..............ابغى اعشيهم.............
عماد: ياحليلهم يتعشون عندك وانا اتعشى من حالي هااااااااااا.................
الجوهره استحت: انا بكره طالعه.............بس رايحه اروح بيت اهلي لين اوقف على رجولي شوي...........تعرف امي تستحي من ابوك كثير..............
عماد ماتكلم ظل يناظر ويبتسم.............الجوهره حست بحرج كبير............عماااااااااااد............يلا روح...........
وظلت مناظره تحت منتظرته يروح..........هو عمل العكس...........جى وحضنها هي وينتها مع بعض............كأنه يسحب من الحنان اللي عندها وعند بنته يتقوى فيه..........وبعدها ناظر لها وحبها على جبهتها..........وهمس...........ياويلك اذا اعطيتهم حنان اكثر من اللي تعطيني يااااااه.................وابتسم وطلع..............الجوهره ابتسمت...........والله مشكله اذا من الحين الغيره اشتغلت..............


طلعت وراحت لبيت ابوها واليوم كانت التمايم..........

بلحظه ماكان ابو عهود وام عهود طالعين كان زياد طالع.........اول ماشافه ابو عهود ناداه وجى
ابو عهود: كيف حالك ياولدي...........وحج مبرور........مافضينا نبارك لك........
زياد: الله يجزاك خير عمي.........ماله داعي انشالله ربنا يتقبل من صالح اعمالنا...............
ابو عهود انشالله............ومبروك ماجا اخوك.........يتربن في عزكم انشاللة...................
زياد : انشالله عمي............وبها اللحظه طلعت عهود وامها اللي يالله تمشي لان موعد ولادتها قرب............
عهود من شافته ارتبكت......وتذكرت كل اللي صار لها وبغت تصيح بس مسكت نفسها غصب ...........
وزياد حاله اكثر: حزن اكثر ونزل راسه...........
ام عهود: السلام عليكم............عهود ركبت السياره.................
زياد وابو عهود: وعليكم السلام.............
ام عهود: شلونك عماد...........حجه مبروكه انشالله............
زياد: انشالله عمتي..............
ام عهود: سلامات ياولدي ............عسى ماشر...........شكلك تعبان مرررررره.............
هنا قعدت تناظر عهود خافت عليه...........
زياد ارتبك لانه حس انها ناظرته: لا ياعمتي...........تخبرين الحج السنه كان صعب وصارت وفيات وخصوصا عند الجمرات...........
ام عهود: انت الصادق ياولدي............مبروك ماجى اخوك.........والعقبا عندك............
عهود قلبها دق من كلمه امها.............وزياد ناظر تحت...........انشالله...........وسكت
حزت عهود بكميه الحزن اللي شايلها بنفسه.............اكثر من الحزن اللي هي شايلته............ماكانت تدري ليه............هل لانه هو الغلطان؟؟؟؟؟؟؟؟؟او حس بتأنيب الضمير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ماكانت تدري
زياد استأذن وراح من عندهم.................وهم راحوا للعزيمه.............ويوم وصل للبيت بالليل............اخذ جوال هايدي ودور على رقم وكتبه عنده............وراح لغرفته............

وهو قاعد لحاله ............أتصل
زياد: ....................
.......:الوووووووووووووو
زياد: ....................
.........:وبعدين يعني............
زياد بتردد: أ........أ..........ألوو
........:نعم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد:عهود؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود سكتت كأنها تتذكر الصوت............كانها تنفض غبار تكوم على جزء من عقلها الباطني عشان تذكر هالصوت................مين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: أ.........أ.............أنا................أسف.... ..ارجوك.............سامحيني........
عهود: زياد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: ارجوك...........سامحيني.............وانا راح اصلح غلطتي انشالله............بس سامحيني...............
عهود: انتي تبغى شي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: بكره العصر باقول لابوي نخطبك..............ونسوي ملكه.............والعرس بعد ثلاث سنين لين اخلص الجامعه...........هااااااااااا...........أيش قلتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عهود:............................................. .......
زياد: ارجوك................انا تبت والله العظيم................بس ابغى اصلح غلطتي ارجوك...............حرام اظلمك.......................والله حرام...........أنا عارف اني انا الغلطان وانتي مالك ذنب...........ارجوك وافقي..........ارجوك..............
عهود: انت عارف اني مابيدي أي حل...............بس................موافقه......... ....وقفلت.............

زياد ظل شوي متفاجئ لكن اخر شي فرح مره...........أقلها لاملك عليها محد راح يقول فيها أي كلمه.............ولا حد راح يستهزئ بسمعتها...........

هي ظلت ساكته شوي..........وبعدين بكت من قلب ماتدري ليش.............هل لانها وافقت غصب عنها؟؟؟؟؟؟؟زلا لان حبها اللي حبته خدعها وظلمها...........ماكانت عارفه تفسر سبب الصياح هذا............

الليله اثنين ماناموا من كثر التفكير.............زياد كيف يقنع ابوة.........وهي كيف تقنع اهلها خصوصا انها ماكملت 17سنه بعدها صغيره..............

الصباح قام زياد من بدري على قله نومه البارح............صلى الفجر ورجع لقى هايدي صاحيه بعد ماكان يدري ليش صاحيه...........
زياد: السلام عليكم........
هايدي وهي تشرب الحليب: اهلين.........وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته..............
زياد يبتسم لها: بلاها الاخت............رايقه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: الحمدلله رايقه ومبسوطه بشوفتك الغالي...............
زياد: حليلها تغزل فيني.............تراي اخوك.............
هايدي: اخوي وحبيبي.............وغناتي بعد.............
زياد: اقول ماكنك فاتحتها بنك مشاعر اليوم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي: ههههههههههههههههههه.............والله من زمان محد دلعني قلت ابغى ادلع غيري.............عندك مانع؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
زياد: لا دواس هههههههههههههههههههه............لا حبيبتي دلعيني على راحتك...........بس اول جيبي لي حليب ............احس اني جوعان.............
هايدي: ماطلبت شي..........الحين اختك حبيبتك بتجيب لك احلى حليب..........وراحت..........
حس هو انه نعسان ريح على الكنبه..........ويوم جت اخته شافته نايم:يحليله نام ولا شرب الحليب...........ماحبت انها توعيه..........جابت بطانيه ثقليه علشان الدنيا برد وغطته.................وحطت رجليه على الكنبه...........كانت عارفه انه تعبان............لكن ماتدري من ايش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

طلعت فوق.........ظلت حوالي ساعه...........ونزلت وهو على نفس النومه.............بعد عمري اخوي تعبان اكيد امس مانام زين............ابوها كان في الشركه وعماد كان عند بيت اهله من يوم ماراحت صار مرابط عندهم 24ساعه.............

ظلت فوق ونامت قامت الساعه تسع الضحى.............ونزلت كان لسى نايم.............ماهان عليها الكنبه تكسر ظهره.............جت له بشويش تبغى تصحيه............ناظرت له كان نايم بهدوووووووء...........وسكينه..............
هايدي وهي تحط يدها على راسه: زيوووووووو.................ماكملت كلمتها.............كان راسه بارد مثل الثلج..........صح الدنيا غيم مرة وشتى.............لكن البيت مكيف والدفايات والعات.............هزته بقوة..............زيااااااد...............زياااااا ااااد..............صوتها تحول من الندى الى الصراخ بصوت عااااااالي............وتهدل بالكى على طوووول...............صوتها لم الكل حولها............ام سوزان خذتها وبعدتها وجت تلمس يده.............تدور نبض.................ماكان في.................سلم الروح لبارئها بعد الصلاه...........
هايدي يوم شافت نظره سوزان: لااااااااااااااااااااااا...................اخووووو وووووي.................لااااااااااااااااااازيااااا ااااااد لاتروح ابغااااااااااك...............انا اختك ماااااااااااااااااللللللللللللي غيرك...............وتاخذ نفس وترجع تصيح نفس الاول...........حضنتها سوزان وجت الخدامه الثاني ومسكتها.............ودق السايق على ابو عماد..........اللي يوم وصل ماكان فاهم السالفه..............دخل لقى هايدي تدفع الخدامات ودها توصل لمكان زياد النايم.............وهو يناظر لزياد اللي مغطى بالبطانيه..............على طول قلبه نغزة............وركض بيشوف زياد............وقف السايق يترجاه انه لا............دفع السايق بكل قوته...........ورفع الغطى.............كان زياد للي يشوفه يقول نايم...........
الاب: زياد..........حبيبي قوم كلمني............حبيبي ماصليت الضحى اليوم............يلا عفيه على ولدي..........
مدام سوزان: حرام اللي بتعمولوا يابيك...........اترحم عليه...............سلم الروح...........
الاب مايبغى يصدق: لااااااااا..........انتي كذابه..........ولدي حي مامات............
السواق: بابا............حنا في كلو موت بكرا..........هازا حرام انتى قول هازا كلام..........
الاب: استغفر الله العظيم..........ويشوف ولده ويدمع(انا لله وانا اليه راجعون)............وعرف خلاص انه مفارق وليس بمقابل........

وشوي جى عماد وسوى اكثر مما سوت اخته لان عماد اخوه وهو عزوته.........وهذا اللي يألم اكثر.........وعلى العصر كانت اكثر الناس داريه.........وبلغوا الشرطه وودوه المستشفى عشان يسوون سبب الوفاه............

وكان الجو من الصبح غيم لكن العصر بدت الامطار والبرق والرعد تضرب ارجاء الرياض..........وجو العصر كجو غروب الشمس من شده السحاب

في بيت ابو عهود...............

عهود اليوم تتضاربها المشاعر..........مره فرحانه انها بتنرحم من الهم اللي شالته بدون ذنب..........ومره تحس ان اللي في بالها ماراح يتم على خير...........لكن الي يشوفها يعرف انها اليوم مبسوطه ووجهها ينور..........من الفرحه.............ماكانت تدري باللي صاير

ان عهود درت من الخدامات ...........وهي كانت في اخر شهورها.............اتصلت عليهم ردت عليهاسوزان واكدت الخبر وانه اللي توفى هو زياد.............لبست عباتها وراحت بتطلع...........عهود كانت نازله من الدرج ماسكه حليب شوكلاته ساخن عشان الجو البارد...........وكتاب تراجع فيه..........وكانت لامه شعرها بشباصيه............ولابسه بيجامه اخضر بارد على زيتي ثقيله شتويه..........وفوقه روب بيت............وشبشب عليه كتاكيت..............وكانت نازله من الدرج يوم سمعت الباب يقفل...........وصلت للدرجه الثالثه..........يعني تنزل ثلاث درجات بس.........
عهود: كارتيني.............مين روح في هذا برد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كارتيني والحزن على وجهها: هذا ماما عزيزه............
عهود مستغربه: ليش فيها شي ماما عزيزة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كارتيني: لا هذا جار مال نحنا.......فيه موت حرام صغير...........وكانت تبغى تصيح..........
عهود لسى مافهمت شي: مين هذا فيه موت؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كارتيني: هذا جار مال نحن...........وتأشرعلى صوب بيت ابو عماد............
عهود: مين في هذا موت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كارتيني: هازا ولد بابا محمد...........
عهود وهي تقول لا يارب لا يارب: مين.............عماد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كارتيني: لا هازا زياد مسكين...........وقعدت تدمع.............
عهود ماسمعت باقي الحكي عقلها مااستوعب اللي قالته الخدامه..............قلبها وقف عن النبض..........طاح الكوب وتكسر لالف قطعه وقطعه على الثلاث درجات والرخام...........وطاح الكتاب............كارتيني مااستوعبت الموقف الا وعهود بكبرها طاحت............كانها تمثال ماتحرك ولا مالت...........اللي يشوفها يقول خلاص ماتت................

بنت الخفجي
14-03-2007, 04:59 AM
الجزء الثالث والثلاثون................


............كارتيني مااستوعبت الموقف الا وعهود بكبرها طاحت............كانها تمثال ماتحرك ولا مالت...........اللي يشوفها يقول خلاص ماتت................


في بيت ابو عماد بنفس الزمان...........
المجلس كان مليان رجال يعزون........والحريم كمان كانت ام سعود وسعاد جايات برغم الحزن اللي هن عايشاته ........والجوهره مع انها ماتقدر تحرك لكنها فضلت الجيه والقعود بغرفتها..............

كان ماجد وهشام وعاشق وسعود الواقفين بالعزى عماد كان منهد حيله وجالس على كرسي.......ابوة يوقف للمعزين ويجلس بعدها يرتاح.............

سعود حس بوحشه شديده من المكان...........وضاق صدره............يمكن من المطر اللي بدى ينهل زخات زخات على الرياض...........أو من نوعيه المعزين اللي كانوا من كبار رجال الاعمال والوزراء وهو ماتحمل القعده عندهم.........طلع شوي برى............كانت سيارته في اخر الشارع ..........من كثر السيارات اللي مرصوفات على طول الشارع والشوارع القريبه ........ظل يمشي يبغى يوصل لسيارته............وهو ماشي سمع نداء استغاثه من مرة............كانت تقول: هيلب ...............هيـــــــــــــلب...............مام ا ئهوووووووود.............في موووووووت................كان المطر يخلي الصوت واطي وكأنه من ادغال افريقيا...........والمطر شديد............ناظر لحد ماحدد مصدر الصوت............ولاشعوريا كان يركض يمها............الخدامه من شافت الرجال دخلت لكارتيني...........فيه واحد نفر هيلب..............كارتيني توها قفلت من النجده يجون يسعفوها............


دخل سعود مع الباب والخدامه تصيح..........وشاف هناااك عند الدرج...........فتاه كأنها جثه مكومه...........وتحتها بركه دماء.............ناظر للخدامه وقالها بسرعه هاتي ستره لعمتك............لانها مهي متستره ولا بشي..........وناظر للثانيه وقالها بسرعه هاتي بطانيه ثقيله.............الموقف مايسمح له بالتقرب...........اخلاقه وحياه منعوه من التقرب لها............لين غطتها كارتيني بعباتها...........بعدها جى ركض..........وطالع لصدرها وبطنها مافي دم............الدم كله برجولها..............وركبتها............كان كله يفحصها من فوق لبسها..........وبحركه سريعه نزل غترته وحزم على ركبتها وصرخ على الخدامه وجابت له شيله صلاه وربط فيها الركبه الثانيه.............بجيبه الخدامه البطانيه .............ساعدنها ولفنها وغطن وجهها بطرحه...........وكان صوت الاسعاف قرب..........قامت الخدامه تناديهم لداخل...........قال لكارتيني تجيب لهم مظله............وجى الرجال وشالوها على السرير..........وسعود اللي الحزن مالي قلبه على ولد خاله ..........قام يساعد هالفتاه لاتموت بعد...........وكان المظله حاطها فوق راسها تمام عشان المطر...........وكان يناظر لها وهي متغطيه على فتحه الاسعاف الباب............سطع النور على الفتاه المتلحفه بالسواد...........وهب النسيم القوي..............وطير طرحه الفتاه عن وجهها...............وسعود كان يناظر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


شاكر كان جاي الساعه 4ونص لصديقه زياد


من دخل الحاره وشاف كميه السيارات حس في شي كبير حاصل............لكن ابد ماتوقع اللي راح يصير..........وقف قدام بيتهم وشاف كيف الناس داخله وخارجه ولابسي شتوي ومكتمين..........بعضهم صاكت وبعضهم يتكلم..........دخل ولاحد حس فيه ولاحد كلمه............ظل يناظر ينتظر يشوف زياد........شاف ابو زياد وعماد..........هنا حاول يكذب عمرة...........وظل يدور مرة ومرتين وثلاث ..............بدون امل
شاكر: السلام عليكم..........للشب اللي جنبه...........
فيصل: وعليكم السلام ...........كان فيصل لابس ثوب شتوي كاروهات ناعمه لون اسود على جكيت نفس الشكل..........ولاف راسه بغترته ومبين عليه التعب والحزن..............
شاكر: اخوي ............عسى ماشر ويش فيه.؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل يناظر له: عندنا عزا اليوم...............
شاكر: ياساتر ..............ياخوي من متوفي .............وهو ابدا مايتوقع انه ممكن زياد كلمه البارح.............وشافه امس العصر.............
فيصل: ولد خالي زياد عطاك عمره.................
ماتتخيلوا كيف شكل شاكر: وقف وطالعه شوي.............وبعدين مسك كتف فيصل اللي اتفاجأ..........لانه مايعرف شاكر...................وظل يحاول يكون ثابت لكن ماتحمل.............دوخ وفيصل ماسكه وجى رجال وسانده.............جلسوا يشربوة مي وهم يسمو عليه ورش فيصل عليه مي...........شوي وفتح عيونه
شاكر: زياد وينه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل تفاجأ ماتوقع تكون صداقه بها القوة................
ابو عماد جى على اللمه وشافه...........من شافه امتلن عيونه دموع زود..........:ياوليدي ترحم على صاحبك............وتصدق عنه وادعي له .............هو محتاج دعوتك الحين...............
شاكر وجلس: عمي قول غير هالكلام...........وجلس يصيح فعلا مثل العيل...........كل اللي شافوة رحموة............شاكر ماكان صديق عماد وبس كان اكثر من اخوة..........اسرارهم كلها عند بعض...........واحزانهم.............ولا يتخيل الواحد منهم انه يبعد عن الثاني حتى لو تخاصموا يدوم ساعه او ساعتين وبعدين يتراضو......
عماد وهو يمسح على ظهره: استهدي بالله يارجال..........وترحم عليه..........قول انا لله وانا اليه راجعون...........
شاكر ناظر له: يعني صدق..............متى انا مكلمه البارح وشايفه.............مامداه ماقالي مع السلامه.............لااااااااااااااااااااااااااااا ااااا..............ورجع يصيح.......................
عماد قعد يصيح غصب وهو يحاول يهدي عمره بدون فايده...............
ماجد جلس قدام شاكر: اخوي.............انت تحب زياد......ًصح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟وتعزة اكثر من الاخو؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر: ايه وربي يشهد..............
ماجد: بمثل هالموقف ايش كان يسوي زياد؟؟؟؟؟؟؟؟؟
شاكر ناظر تحت.............
ماجد: كان بيترحم عليك ويذكرك بالخير وكان مستحيل ينساك...........صح بيبكي لكن يضل ايمانه بالله قوي.........وانت لازم تباشر له بخير مات وهو حاج......وبعد صلاه الفجر يعني الله يرحمه كان دين............
شاكر وبدن دموعه يخفن: صادق......الله يرحمه ويغفر له.......ورجع دموعه بس والله فراقه مهو هين.........
ماجد: تروح معانا انشالله وتودعه.....وتكون خير صديق له بالذكر والدعى والتصدق.........صح وانا اخوك..........
شاكر: صح.........ورجع يناظر تحت.............قام ماجد وهمز لهم انكم اهتموة فيه واعتنيو فيه............وراح يقابل العزى..............


الساعه 6 المغرب

كانن الحريم ماليات الصاله..........وسوزان مهي قادره توقف على حيلها من الحزن والتعب..........وام سعود من الظهر وهي عندهم هي وسعاد..........وام عاشق والشوق والجوهره كانت فوق في غرفتها.........

هايدي كانت نازله من الدرج ومستنده على الخدامه...........شافتها عمتها
ام سعود: وين يابنتي .........تريحي فوق وارحمي حالك.........
هايدي وهي مهي قادره تشوف من دموعها: ماااااااابي................طلعوني من هنا............ماقدر ياناس حرام عليكم...........أبي اخوي.............وتدز الخدامه بتروح لبرى عشان تحسب اخوها هناك ماهي مصدقه............
تمسكها ام سعود وهي تصيح: ياحبيبتي ............استغفري ربك............اخوك عنده الحين...........قولي الله يرحمه...............
هايدي: عمتي............الله يخليك بس اشوفه بس اااااااااااااااااااه
ام سعود: يابنتي والله حرام اللي تسويه في عمرك..............استغفر ي ربك انتي تعذبيه كذا.................
هايدي وهي تصرخ: طلعوني من هنا...........اااااااااااااااااااااااااااااهـ ............طلعوني............
وتحاول تفلت من عمتها................
ام سعود: هايدي اوديك بيتنا...............يمكن ترتاحي...............
هايدي وهي تصيح: يعني ماراح تخلوني اشوفه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود ناظرت الارض
هايدي وهي تصيح بصمت:ومن يروح معي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام سعود:تبغي سعاد تروح معك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هايدي تناظر للصاله...........مليانه حريم ..........راح تتعبين من حالك.............وتناظر لخدامتهم ماري.......ابغى اروح معاها ومع السواق...............
ام سعود لان الموقف مهو متحمل: خلاص روحي...........واي حد يسال عليك اقول انك تعبانه من البيت ورحتي بيتنا.............
هايدي وهي تدمع: وهذا هو الصحيح...............
وطلعت هايدي مع الخدامه والسواق لبيت عمتها يمكن هناك يكون الجو مو كئيب.......

بعد طلعتها بنص ساعه قامت ام عهود وراحت للصاله الجانبيه وقعدت........
جتها ام عاشق:سلامات ام عهود عسى ماشر؟؟؟؟؟
ام عهود تناظر لها: والله خايفه انه مهو خير..........الطلق جاني الحين.........
ام عاشق فتحت عيونها من الخوف: أيش الطلق........وين نروح وين نمشي؟؟؟؟؟؟؟
ام عهود عطتها الجوال: خذي اتصلي على ابو عهود........مكتوب تاجي عنده...........قولي له يجيب السياره لاني ماني قادره اتحرك...........
ام عاشق خذته: شوي يرن .........ألووووووو
ابو عهود: هلا .......استغرب الصوت؟؟؟؟؟؟
ام عاشق: ابو عهود؟؟؟؟؟؟
ابو عهود: نعم اختي وين راعيه الجوال؟؟؟؟
ام عاشق: تعبانه شوي تقول لو تجيب السياره هنا تبغى تروح المستشفى.......
ابو عهود فتح عيونه وقام عن الرجال: ايش تقول؟؟؟؟؟؟
ام عاشق: اقولك تعبانه لازم تجيب السياره .......جتها حاله ولاده.......
هنا ابو عهود انخرع حده حليله من زمان مامرت عليه هالسوالف ..........زين زين انا الحين اجي
وقام على طول لابو سعود: ابو سعود اخوك انا عطني سيارتك.......المره هنا وتعبانه والسيارات قاطعات الطريق...........
ابو سعود : تبشر بس سيارتي على اخر الشارع ماتقدر تدخل هنا..........
سمعهم هشام: انا عمي سيارتي قريبه واقدر ادخلها هنا لانها صغيره ورياضيه...........
ابو عهود: عفيه ولدي وقفها عند الحديقه اللي ورى وانا ابغى اجيب ام العيال..........
هشام : صار .....
وراح ابو عهود ودخل على الحريم بالمطبخ من الربكه وهي يالله قامت........كانت تساندها الشوق لان امها نادتها........ووصلوا المطبخ.........
ابو عهود وهو ينزل جواله: بلاها ماترد هذي........
ام عهودوهي تون: علامك؟؟؟؟؟؟
ابو عهود: عهود معيه ترد على الجوال والبيت محد يشيله........
ام عهود وبتعب: انت تشوف الجو اكيد جالسات عند التلفزيون ومعليات المكيف عشان كذا ماسمعن........
ابو عهود: طيب انا الحين كيف لازم معاي احد........
ام عاشق: خذ الشوق معاكم......تراها ممرضه وتفهم بها الحاجات........
ابو عهود بحيا: ماودي نكلف عليكم اختي.......
ام عاشق: لا ولاكلافه ولاشي.........الناس للناس والكل بالله...........
ابو عهود : مشكورين وجزاكم الله خير........بس ياريت ترسلوا حد يشوف اهل بيتي ماني متطمن......
وقف هشام السياره ركب ابو عهود قدام والشوق وام عهود ورى..........
بلحظات كانوا عند المستشفى...........دخلت ام عهود اللي خلاص بدى صوتها يعلى ومعاها الشوق اللي عرفت الدكاتره بنفسها.............



قبلها بشوي
لحظه مانرفع الغطوه عن عهود بلحظه ماكان الجو برق ورعد..........سرت رعشه قويه مره في جسد سعود..........كانت نحفت عن قبل كثير ووجهها شاحب........لكن الصورة اللي انطبعت في عقل سعود ماراح تختفي ابدا.............ماصدق حاله كان بيغمى عليه ساعتها..........ركبوها السياره...........ووهو يناظر ..........شاف الخدامات يصيحن عليها
كارتيني.: بابا بليس روح مع ماما ئهود...........بليس...........
سعود: قولي لخويتك يلا انا اجيب السياره الحين..........
كارتيني ماخافت منه لان اللي يرفض يدخل على بنت مريضه برغم جو الربكه الا بعد ماتغطى ماينخاف منه...........نادت الخدامه وطاروا ورى الاسعاف............

وقفوا ونزلوا ورى الاسعاف ماأن اختفوا داخل المستشفى حتى وقف هشام وام عهود ودخلوا..........سبحان الله مايدروا ان بنتهم هنا.........
وقفوا برى عند الغرفه والاطباء طولوا داخل.........شوي طلعت ممرضه .....أنت اخوها؟؟؟؟؟؟؟
سعود سكت مايدري ايش يرد........
كارتيني: يس ماما......هذا اخو هي........
الممرضه: تعال شوي..........
سعود تفاجأ فتحت الباب وكانت عهود ورى الستاره...............بدى قلبه يدق خوف او حيا او مايدري ايش........
سعود: خير اختي؟؟؟؟؟؟؟
الممرضه: بصراحه رجولها فيهن كميه زجاج كبيره ولازم نعمل لها عمليه.........ومحتاجينك توقع عليها........وطلعت ارواق.........
سعود: أيش عمليه........ليش ..........كيف.........ارتبك مره.........
الممرضه: لاتخاف اخوي انشالله ماهي خطيرة.............بس عشان نزيل القطع الصغيره من الزجاج..........
سعود: مااادري؟؟؟؟؟
الممرضه: ارجوك........الحين لو وصل الزجاج لعروقها ممكن تصير مصيبه.........لازم نسرع..........سعود من سمع هالكلام خاف........ووقع على طول وطلع برى
كارتيني: ها بابا........ماما ئهود كيف حال؟؟؟؟؟؟؟
سعود وقف اول بعدين تراخى على الكرسي: مادري.........الله يستر...........
وهنا رن جواله.........
سعود: هلا ماجد......
ماجد: يارجال وينك ابوي يدور عليك........
سعود : انا في المستشفى.....
ماجد انخرع مره: المستشفى ليش ياخوي عسى ماشر........
سعود: سالفه طويله اغرب من الخيال........اخبرك فيها بعدين......انا بخير الحين ومافيني بلا .........انتو كيف حالكم؟؟؟؟؟؟؟
ماجد: والله الجو على ماهو عليه......الله يرحمه ويصب هالمساكين اهله........ودمع ماجد غصب الموقف صعب عليهم من كم شهر اخوهم والضجه اللي صابته والحين ولد خالهم.........
سعود: الله يكون بالعون.....وسكر من عنده......
وخذوها على السرير لغرفه العمليات.........بدخلتها الغرفه وهي مغطيه ومنومه .........دخلوا امها.........بس كانوا واقفين بعيد يعني هشام ماشاف سعود وهو واقف........بعدين سعود جلس ورى شوي............

الخدامه الثانيه سونيا شافت ابو عهود وراحت عنده
سونيا وهي تصيح: بابا هاااااااااااااااااااا............ماما ئهود في مريز
تخيلوا موقف ابو عهود خايف موت على مرته وتجيه هالخبله وتصارخ وتقول ماما عهود مريضه وهو ماتوقع انهم يكونوا غير في البيت..........
ابو عهود: سونيا:؟؟؟؟؟؟؟اش فيك تكلمي؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سونيا: ماما ئهود في دم كسير وفي مريض في هذا رجل في جيب المستشفى هنا فيه كثر خوف انا..........يعني كلام ملخبط..........وهي تتكلم تأشر على سعود..............ابو عهود مافهم السالفه وضربن فيوزات راسه من الخوف والغيظ ..............طار على سعود اللي كان جاس بحاله ولحاله حرام ماهو مسوي شي............الا والرجال اللي ممكن قبل مافيه قوة لكن يكفيك شره لازعل..............ومسك سعود من ثوبه جهه صدره ورفعه فوق...........طاحت غترته سعود ومن الربكه ماكان عارف السالفه
سعود: بسم الله ..........يارجال علامك........خير يالاخو.......ماانتبه ان هذا جار خالهم وهو من الغيظ حتى ملامح وجهه اختفت............
ابو عهود : يالنذل.........يالحيوان.........ياااااااااا
هنا مسك سعود يده المرفوعه اللي كان يبغى يصفعه فيها.:اقولك يارجال لاتسب..........ولاترفع يدك.........انا محترم كبر سنك..........جاي تهجم علي بلا تفكير...........ومسكه من يدينه وبكل قوه نزلهن وقعده على الكرسي...........انت الحين اهدأ واشرح لي مشكلتك.......
قام مره ثانيه وشده لكن سعود اسرع: بتجلس وتكلمني ولا اتعامل معاك مثل ماتبي...........انا مااااااااااااعرفك ..........وشوي يطالع فيه............أبو عهود؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابوعهود ناظر له:؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود يناظر : أنت اللي بنتك هنا الحين؟؟؟؟؟
ابو عهود عصب: ايش عملت فيها ياحيوان........وقام........
هنا قدر شعوره سعود ومسكه: يارجال بدال ماتشكريني اللي منقذ بنتك جاي تهجم علي .............هنا جت كارتيني
شافت ابو عهود ماسك سعود من صدره: باااابااااااااا............هازا رجال واجد كويس...........هازا فيه ساعد ماما ئهود هي في مريز كثير............
ابوعهود يناظر في كارتيني: ليش ماما عهود هنا هاااااااا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كارتيني: هازا ماما ئهو د واقف.........بعدين في كوب طيح كسر.........بعدين فيه هي طيح على هازا كوب كازا............وتأشر بيدها كيف انها واقفه وبعدين بطريقه عاموديه طاحت...........أنا فيه نادي ماما مافي رد في اصرخ هيلب..........فيه هازا ساعد انا........في جيب هنا...........بابا هازا فيه واجد كويس...........وتقرب وتصاصر ابو عهود بشويه كلام ...........قعد هو يناظر لسعود اللي مايدري ايش يقولو.........
ابو عهود: صحيح؟؟؟؟؟؟؟
كارتيني: ايوا بابا.............بليس بابا مافي ازرب هازا كويس
ابو عهود خلاص كان نزل يدينه عن سعود.........وصار وجهه متلون الف لون ولون: السموحه بناخي............المرة تبي تولد والبنت ماترد على التلفون كنت بانجن..........واشوف الخدامه الخبله تهذرب وتأشر عليك وتقول عهود كان براسي برج وطار..........سامحني وانا خالك.........
سعود: مسموح ياخالي وماسار غير الخير...........وحنا كلنا نمر بظروف رب العالمين هو العالم فيها...........وظل واقف عنده من جهه يبغى يتطمن على عهود ومن جهه ...........خايف على الرجال المسكين فعلا اعصابه منهاره.............وكان يفكر ايش قالت له الخدامه خلت نظرته لسعود كذا ؟؟؟؟؟؟؟؟
جى هشام
هشام : سعود انت هنا؟؟؟؟؟؟؟
سعود ناظر لهشام بنفس الغرابه: وانت هنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هشام: عسى ماشر حد من الاهل مريض شي؟؟؟؟؟
سعود :لا والله محد مريض الحمدلله.......انت حد من اهلك مريض شي؟؟؟؟؟؟؟
هشام : انا بعد لا لعاد ليش جاي؟؟؟؟؟
هنا ابتسم ابو عهود: كلكم جايين عشانا ........والله مادري كيف اجازيكم ياعيال.......فعلا الدنيا لسى بخير.......
سعود ناظر لهشام لانه مهو فاهم وهشام نفس النظره بس شغلهم طلعه الممرضه
الممرضه: وين ابو عهود؟؟؟؟؟؟؟
ابو عهود: ها خير؟؟؟؟؟؟؟
الممرضه : مبروك........جالك ولد وامه بخير وعافيه.......
ابو عهود ماهو مصدق ماكملت ساعه داخل.......أيش؟؟؟؟؟
الممرضه : لاتستغرب كانت في اخر مراحل الولاده والحمدلله الله سهلها........الحين نطلعها.......
هشام وسعود: مبروك.مبروك ابو ........الا صح ويش ناوي تسميه؟؟؟؟؟؟؟
ابو عهود يناظر لهم: والله لو هم ولدين كان سميت كل واحد منكم.......
سعود: لا دخيلك حط له اسم حلو...........
وهنا سمعوا صوت الرعد برى قوووووووي
ناظر لهم ............خلاص ربه سماه
هشام: هاااااااا...........أيش؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: أنا عرفته ويبتسم.............
هشام يبغى ينفجر: أيش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود: رعد صح؟؟؟؟؟؟
هشام يناظر لابو عهود.......وهو يبتسم عرف انهم سموه رعد
هشام: مبرروووووووووك ابو رعد.........يتربى في عزك انشالله...........
كان وقع الكلمه على ابو رعد قويه من زمان وهو يتسمى باسم وحيدته والحين تغير لاسم ثاني...........مشاعره متضاربه مره..........كان يتمنى العيال (الشباب)مهم عنده كان يبغى يبكي.....
وشوي تطلع عربه فيها ام عهود وكانت شبه نايمه والعيال بعدو شوي........ابو عهود مالحقها
سعود: خير ياعمي وراك مارحت معاهم؟؟؟؟
ابو رعد خلاص سميناه ابو رعد: وبنتي اللي جوى ماقدر اخليها.......
هشام: خليك ياعمي مع زوجتك ......احنا حننتبه لها واذا خرجوها نقولك........
سعود ساكت مايدري ايش يقول ......لازم يروح لهله لان عندهم عزى
ابو رعد: يعطيك العافيه سعود ماقصرت..........والله اني تعبتك وانت لحالك تعبان
سعود منحرج: والله ياعمي هذا الواجب.......وانا وربي لو ماهالعزا كان ظليت واقف وماتحركت
هشام: ياعمي ايش بك انا هنا عندك مافيها شي.........
وهنا طلعت الشوق وهي شايله البيبي.....
هشام: الله حليوة وصغيرون....شوفوا يديه كتاكيت........ولا راسو حلو واسود...
الشوق اللي كانت شايلته وناولته لابوة اللي قال لايابنتي من سنين طويله ماشلتوا ههههههههههه
الشوق: ماعليك ياعمي راح تعود عليه وتطفش منه بعد
ابو رعد: مستحيل يابنتي سنين طويله وانا انتظره هههههههههههه
الشوق: هاللي خلاك ماتزوج على امه وشو هااااااااااااااااااا............اتحداك تجاوب
ابو رعد ناظر تحت واستحى مع انه كبير ......
شوق سكتت وناظرت له........(معقوله يحبها كل هالحب)حليلك عمي سامحني
ابو رعد :انتي ماقصرتي معي.........ويقرب لها .....الحب بلوى وانا عمك......
ضحكو مع بعض
ابو رعد يناظر للي وراه شوي :هشام ......سعود ورا ماتقربوا تسلمو على الضيف الجديد........
اخذه سعود وهو يسمي واذن باذنه اليمين وقوم باذنه اليسار.......
ابو رعد: ماشالله عليك اتذكرت .......انا ابوة نسيت.....
الشوق من شافت سعود عرفته: كيف حالك ياسعود.....
سعود ناظر لها لانه ماعرفها ........
الشوق: عظم الله اجركم ياخوي......
هنا عرفها: اجرنا واجرك اختي.....
ناظر لهم :يالله اسمحوا لي لازم اروح.ومشى عنهم لكن تفكيره شاله لهم بدون مايشعر
الشوق دخلت على ام رعد ومعاها البيبي كانت ام رعد لسى تعبانه........حطته عند جنبها يوم شافت ابوة دخل استحت وطلعت برا......
على طلعتها كان سعود يبغى يروح.........تناظر له
الشوق: سعود.......
سعود: هلا....
الشوق: خير ياخوي هاللي جابك عسى ماشر؟؟؟؟؟
سعود كان عارف انها مهي داريه عن عهود.........وخبرها السالفه........
الشوق: ياحرام........والله ماتستاهل...زوحليلها امها ماتدري مسكينه.......
سعود كأنه سرحان
الشوق: سعووووووووود؟؟؟؟؟؟
سعود: هلا.....
الشوق: عسى ماشر اخوي......
سعود : الشوق بغيت اسألك سؤال اذا ماتفهميني غلط ولو انه مهو وقته الحين.
الشوق: أفااااا والله........أسال اخوي.......
سعود متردد: ه.........هذي.........عهود ........حضرت ملكه اختك الجوهره؟؟؟؟؟
الشوق فعلا تفاجأت بالسؤال: ظلت شوي تفكر بعدين ردت......أيه جت....
سعود بحماس: وكيف كانت لابسه؟؟؟؟؟؟
الشوق معقوله سعود الحياوي يسأل؟؟:والله ماني متذكره
سعود يقطع عليها: لابسه هندي صح؟؟؟؟؟؟
الشوق فتحت عيونها على كبرهن: ويش دراك؟؟؟؟؟
سعود استحى حده وافتشل ايش تقول عني الحين: لا بس........بس محمد اخوك شافها وهي مروحه وقالي هنديه هذي وانا شفتها ركبت مع ابوها فعرفت انها بنته ...........بس..........
الشوق عرفت انه يكذب لانهم روحو بتكسي هذيك الليه: صادق اخوي كانت لابسه هندي.....
هو سكت وهي سكتت.......واستاذن وروح........وهي ظلت واقفه برا.........

وظلت شوي واقفه عند الباب لين اختفى.........وشوي بتروح تشوف عهود اللي ماطلعت من غرفه العمليات بعدها.......وهي تمشي على زاويه صدمت برجال هو كمان مستعجل
.......:اووووة سامحيني ياختي انا اسف.....
الشوق: مسموح اخوي.......وتناظر .....انت اللي مع سعود؟؟؟
هشام: ايوة انا هو انتي اللي مع ابو رعد صح؟؟
الشوق: أي نعم
هشام: اختي خرجوها وودها غرفه العنايه ومادري ايش اسوي؟؟
الشوق: خلاص انا اروح لها وانت خبر ابوها عن الغرفه

وكل واحد راح في جهه....

بنت الخفجي
14-03-2007, 05:09 AM
في بيت ابو سعود الساعه 8 المغرب

هايدي كانت غارقه باحزانها.........ماعندها ام تبكي بحضنها......ولا اخت تشكي لها........ومرت اخوها تعبانه والناس كلهم مشغولين.........ابوها ماشافته من الصبح واخوها بعد ......يعني حالها يكسر الخاطر ويصعب على الكافر........حاولت ميري تواسيها لكن مافي فايده........حاولت تشربه ولا حولك احد........المسكينه فعلا حست بفراق امها الكبير بهذي اللحظه........قبل تنسي نفسها بابوها واخوانها الحين واحد ودعته والبقيه نسوها .........كانت تبكي وتسكت......وتبكي وتسكت...........يعني كانت في حال الله لايوريه مسلم.........

ميري سكرت الشبابيك وولعت المكيف بالصاله لان هايدي رفضت تطلع بوحده من الغرف..........سوت حليب دافي لكن وين النفس اللي تشربه.........كانت جالسه على الكنبه وبعدين انسدحت وغطتها ميري ببطانيه من غرفه سعاد.........وظلت تبكي تحت البطانيه وميري تمسح عليها وتقرى قران لانها مسلمه.........

لحد مانامت كيف ماتدري........ناظرت لها ماري واستانست انها نامت........راحت جابت مخده وبطانيه ونامت تحتها........لو بغت شي او شي..........

فيصل كان توة واصل هو ومحمد واحمد لان امه قالت له يروحهم ويعشيهم.......ويخليهم يناموا

دخل محمد وبعدين طلع لهم بسرعه مع ان المطر قوي
فيصل: علامك........وراك رجعت ادخل الدنيا برد..........
محمد: فيه ناس فبيتنا...........
فيصل انخرع ناس لايكونوا حراميه: ناس مين؟؟؟؟
محمد: مادري بس ميري خدامه خالي هنا.........
فيصل ظل قابض على حاله وبسرعه دخل: فيصل .......محمد ..........امش شوف من اللي نايم؟؟
محمد جى ورفع الغطى بشويش ورده وجى لاخوة على روس اصابعه: هذي هايدي..........شكلها نايمه......
فيصل نغزة قلبه مسكينه كيف تقدر تحمل الصدمه؟؟؟؟؟؟؟
ويهمس لاخوانه: خلاوها ترتاح وحنا نطلع فوق........
ومشوا على روس اصابعهم فوق وتركوها
احمد بعد ماجلس على سرير فيصل: انا جيعااااااااااااااااان............
محمد: وانا كمااااااااااااان......
فيصل : يالهبلشه انتو........الحين اجيب لكم اكل خلكم هنا ولا حركه.......
وطلع لمى وصل الدرج يبغى ينزل فصخ كندرته عشان مايطلع صوت .......ومشى بشويش بدون حتى مايناظر......ووصل المطبخ وابتلش وين الحين الخبز وظل يفتح وشغل الغلايه عشان يسوي حليب لهم..........لقى خبز وجبن وعسل........وخذاهم مع الحليب لهم فوق.......
احمد: ااااااااااااااااااااااااااااا.............ابي اندووووووووومي.......
محمد بدون صياح: وانا بعد........فيصل يطالعهم وده يذبحهم .....هذا اللي ناقص انا اطبخ....
احمد: اااااااااااااااااااااااااا
فيصل:خلاص الحين........انتو كلو هذا وانا اسوي اندومي لكم....
ورجع ينزل هالمره.......شافها جالسه تصيح وبصمت......قرب يمها يبغى يعزيها لانه ماشافها في يبتهم هناك
فيصل: عظم الله اجركم.....
هايدي وهي تلتفت طالعته بنظره كلها حزن وغشاوة كبيره على عيونها ورجعت تصيح.....ماكانت متغطيه حتى شعرها مو مغطيته......هو من سنه ماشافها ولا لمحها بدون غطى......تفاجأ.....بحزنها الكبير اللي مايفسره كلام ولا سلام.........اتفاجأ....كبرت وصارت بنت وملامحها صارت حلوة مره......تفاجأ.......انها ماردت عليه حتى......
فيصل: اختى استتري.......يبي ينبها.....
هي ولا ردت عليه حتى
قعد يفكر ........تذكر يوم مات اخوة.....كيف ظل معلق بحضن امه ويصيح من قلبه ويفرغ وكيف يوم شاف اخونه قعد يحبهم واحد ورى الثاني ويحضنهم.......عرف مقدار الحزن الكبير اللي عايش فها الصغيره.........وعرف حجم حزنه وعجزة انه مايقدر حتى يواسيها ........
فيصل وهو عارف ان الكلام مايفيد: شدي حيلك هدوووة انشالل.......قطع كلامه نحيبها القوي وقومتها تركض برا..........
فيصل: هايدي..........هايدي استهدي بالله..........وقعد يركض وراها الدنيا عتمه من الظلام والمطر ماعدا ضو اللمبات القوي.........
كانت تركض بتخرج برا وكانت ف بجامتها بعد.........اسرع لها فيصل ومسك يدها وهي عند البوابه لو شوي كانت برا.......
وقفت وهي ماناظرت له حتى وظلت على شكلها متجهه للبوابه وهو وراها وماسك يدها........نحيب قوي جدا منها..........سكوت من جهته.........بدت تناظر له بحزن وهي تلف كامل جسمها له.........وهو وقف ولسى ماسكها.......
فجأه بدون مقدمات ولا شرح.........رمت حالها وبكل قوتها بحضنه وهي تصيح وتنحب..........حتى هو من قوة رميتها رجع للورى شوي.......انصدم.......ماقدر يتحرك ولا يتكلم..........كانت تدفن حالها بصدره كأنها تدور الامان عنده......الكلام ماكان له معنى هذاك الوقت.........قعد يصيح معاها بصمت.......وهي تصيح ويقطع صياحها نحيب وبدت ترفع راسها شوي........كان مثل الجامد مامسح على راسها ولا هدى عليها مايدري ايش يسوي.........وكمان كان يستحي.........
شاف نظرتها اللي كلها حزن وخوف وعتب.......حضنها هو بعد حتى اختلطت دموعهم ببعض........الدنيا مطر قوي........وهو ماهو قادر يقولها ندخل خايف لايتكلم هذيك اللحظه.......
سمعوا صوت من ورى يصيح وينادي
التفتوا اثنينهم .........شافوا احمد ومحمد يصيحوا .........استحى فيصل من الخاطر......وهي سحبت حالها ودخلت داخل.......ورجعت على الكنبه وهي مليانه مي من راسها لين رجولها........
فيصل راح لاخوانه اللي مستغربين شكل هايدي وهي داخله
فيصل: علامكم طالعين برى الدنيا برد........
محمد: ايش فيها هايدي تصيح وترجف........
احمد: ايش فيك انت ترجف كذا وليه عيونك كذا........
ناظر فيصل لحاله: كان ينتفض مثل الورقه الطايره بالهوا........علل لنفسه ان الدنيا مطر ........كان يعرف انه المطر مستحيل يخلي جسمه مثل النار كذا........
احمد: وين الاندومي؟؟؟؟؟؟؟
فيصل ابتسم عشان يخفي الرهبه: انشالله الحين......ودخلوا مع بعض المطبخ
محمد: هيه انت.........البرد بيذبحك غير لبسك وروح للدفايه.......
فيصل انتبه لهايدي اكيد راح تموت من البرد الحين........عيال تعالوا معاي....
وطلعوا لغرفه سعاد واخذ بيجامه شتويه من غرفتها فيصل واخذ بشكير كبير مرة........ومشط وعطاهم محمد: ودهم لهايدي وقلها تحمم بمي دافي.........وتلبس البيجامه وتروح عند الدفايه.........
محمد اخذ بشكير ثاني ........انشالله
احمد نزل وراه........
هايدي كانت متلحفه بالبطانيه وتصيح بتصرخ بتكلم مافي فايده........
محمد وهو يرفع عنها الغطى: هايدي؟؟؟؟
هايدي عدلت جلستها وهي عيونها وارمه من البكي والشهيق :خير؟؟؟
محمد بابتسامه بريئه يمد عليها اللبس: يقول فيصل تحممي بمي دافي والبسي هذا عشان لاتمرضي مثله.....
هايدي غصب ابتسمت: انشالله........قول له لحد يجيني خلاص.....
محمد لسى يبتسم: خلاص لاتخافي..........اصلا فيصل يستحي صح؟؟؟
هايدي: ايه صح....
وطلع محمد فوق.......
فيصل: هاااااااااا...........أيش قالت؟؟؟؟؟
محمد: قالت انشالله لانها ماترد طلبي........وناظر لفيصل يعني انه عصبي.......هيه انت قالت لك لاتنزل تحت خلاص........
فيصل ابتسم: انشالله تامر انت...........
احمد قعد يصيح: اااااااااااااااااااااااااااااااااا
فيصل : بسم الله ويش فيك انت؟؟؟؟؟؟
احمد: محد راح يسوي لي اندومي؟؟؟؟؟فيصل: خلني اتحمم واغير واجيب لك اللي تبغى.......
دخل فيصل .......وتحمم وطول عشان يخلي احمد ينسى سالفه الاندومي........وبعدين طلع.......
من طلع لقى احمد واقف على راسه ويضحك.......
فيصل كان ينشف راسه........ويوم رفع شاف شكل احمد اللي غصب يضحك.......مع سنه المقلوعه قعد يضحك من الخاطر.........
احمد: يلا نسوي الاندومي؟؟؟؟؟؟
فيصل يلا ........ وظل بالبيجامه الشتوي وشعره على باب الله. وهو قاعد ينشف فيه.....ونزلوووووووووو

بنت الخفجي
14-03-2007, 05:21 AM
الجزء الرابع والثلاثون

فيصل يلا ........ظل بالبيجامه الشتوي وشعره على باب الله وهو قاعد ينشف فيه......ونزلوووووووووو

هايدي دخلت الحمام وقعدت فتره.......وطلعت كانت لابسه البيجامه ووقاعده تنشف بشعرها الناري .........كان تحت كتوفها بشوي مهو طويل........ووجها لون الطاطمه من الصياح وعيونها وارمات وكبار من الصياح والبكي وشفايفها لونهن مايل للورد من الصياح وخشمها الصغيرون صار احمر مثل الدم........

فنفس خروجها كان هذاك ينزل وهو يتكلم على اخوه .........رفعوا عيونهم لبعض.........هي تناظر له وشوي رجعت غشاوة دموعها وبدت تنزل على خدها اللي صاير مثل الجمر من الصياح والدموع.........وهو ناظر تحت وكمل طريقه..........
فيصل: وربي مسكينه هذي كيف خلوها تجي هنا لحالها..........
محمد: ماهي لحالها الخدامه معاها.....
فيصل: امحق خدامه وربي......
محمد دخل المطبخ واعطاه اندومي: يلا سو لنا ولها معانا....صح؟؟؟؟
فيصل: والله انك جبتها صح........اكيد ماكلت شي اليوم........
وقعد يسوي الاندومي وهي راحت للكنبه ولقتها كلها ندى منها قبل شوي........شالات مخدات الكنب كلهم وراحت عند الدفايه.........وتحضنتها وتغطت ببطانيه .........وظلت تبكي وتصيح.....

خلص فيصل الطبخ وحطه باطباق......وعطى واحد احمد وقعده على طاوله الطعام ........وعطى محمد صحن وشوكه وقال وديهم لهايدي.........
محمد:شوي وهو راجع قال مارضت تاكل
فيصل........ناظر له......: خذ شيلتها وخلها على الاقل تحجب عشان اروح لها........
محمد: هي قبل شوي بدون شيله ليه الحين؟؟؟؟؟؟
فيصل استحى من كلام اخوه: خذها وودها لها ومالك خص بالباقي......
راح محمد وعطاها شيلتها ولفتها وقعد وغطت رجولها بالبطانيه........
جى فيصل وخلى محمد معاه لانه فعلا مستحي
فيصل: السلام عليكم.......
هايدي اللي من اليوم بلغه العيون تكلم اخيرا نطقت: و وعليكم السلام...
فيصل: عظم الله اجرك اختي........ماتشوفين شي........وشدي حيلك.......
وهي تدمع: اجرنا واجرك........وتشهق.......وربي تعبانه ابي اتكلم....فيصل نزل الصينيه وجلس قبالها ومحمد جنبه: ياختي تكلمي وفضفي .....كلنا على هالدرب والرحمه واجبه على اخوك........لكن صدقيني الدموع هي بس تعذبه بس........
هايدي: من يوم وانا صغيره ماعرفت الا امي........وبعدين ماتت وانا ماشبعت منها.......الحنان ماكنت القاها لامن ابوي ولا من عماد.......كانت المربيه وزياد هم اللي يحنون علي........احيانا يجيني زياد .....وتسكت شوي وبعدين تكمل.......ويسولف علي ويضحكني وينام عندي .........كنت دايما ارمي حالي بحضنه وانا فرحانه اعرفه مايزعل مني.........يدللني وكانه امي ولا اختي........يعرف..........وسكتت شوي .........يعرف..........كل تفاصيلي الصغيره والكبيره عمري مااستحيت منه بشي........هو كمان يسمعني زين........اقوله أي موقف بايخ صار لي بالمدرسه ويعرف الفناننين اللي احبهم والولد اللي ضايقني مره بالحارة........يوديني الحدايق ويضحك معاي......اللي يشوفه يقول حبيبي مو اخوي ولد امي وابوي.......صارحته........وسكتت شوي كانها ماتبغى تكلم وبعدين كملت........صارحته بالشخص اللي حبيته(هنا فيصل فتح عيونه معقوله تحب........صح عمرها 16 يعني مراهقه)وقالي لااستعجل بحكمي.........واني بعدني صغيره.........ويومها وداني لمعهد وخلاني اتعلم لغات........عشان اشغل قلبي وعقلي فيها ولاافكر تفكير يوديني الغلط........ومن فتره تغير........صح يحن علي ويحبني.......لكن صار يخبي علي........هو مايقول ............لكن عيونه قالت كل شي.........وانا..........وتصيح بشده...........وانا ماتحمل وداااااااااااااااااااااااعه...........
هنا محمد قام يصيح........وفيصل مسك يدها وشد عليه.......
فيصل: كلنا لنا يوم.........هدوووووووة سمي بالرحمن.........واقري قران........والله يفرج عنا وعنك.........وناظر لها
حتى انا فقدت اخوي..........مهو أي اخو...........اللي اصغر مني واللي اقرب واحد لي.........كنا نطلع مع بعض.......ونجي مع بعض........سوالفنا واسرارانا لبعض.........ابتسم حتى لمى غازلت مره كان معي........وظل يهددني انه يفضحنى عند ابوي........ولمى هربنا من المدرسه غطى علي وسترني وماخبر احد على.........اخوي الغالي مات بحادث.........شفتي كيف.......وزادو عليه انهم قتلوة بابرتهم اللعينه........انتي اخو ك مات موتت ربنا.......وبكل هدوء وبدون تعذب.........تخيلي العذاب اللي حس فيه اخوي لمى مات..........استغفري ربك.........وقولي الحمدلله على كل حال........
هنا هايدي ناظرت له بس سكتت عن الصياح
فيصل يمد الصحن لها: هااااااااااااا.............ايشرايك تجربي؟؟؟؟
محمد: لكن ماني مسؤول عن أي مرض يصيبك ويأشر على فيصل ترا هو اللي طبخه........
ناظرت لهم وهي مالها خلق لشي بس خذته وكلت لقمه مع انها سكاكين ف جوفها لكن تحملت واكلت.........فيصل يناظر لها........حس انه سو انجاز يوم خلاها تاكل.....وظل يطالعها وهي تاكل......ثلاث لقمات مازادتهن ......وقالت الحمدلله
فيصل: وين الحمدلله .......بعدك ماكلتي شي والحمدلله.....
هايدي: صدقني فيصل خلاص ماظل مكان......
محمد: حرام عليك ان اللي بطني اصغر ماشبعت اشلون انتي الكبيره؟؟؟؟
فيصل ابتسم: صادق محمد....ولا طباخي ماعجبك؟؟
هايدي تناظر للارض بحزن: طباخك حلو...بس صدقني شبعت
فيصل ماحب يضغط عليها زود: على راحتك.......اجيب لك شي تشربينه؟؟
هايدي : لا مشكور.....
وظلوا ياكلون بصمت......وصحت الخدامه اللي كانت تعبانه من حيلها.....وراحوا العيال فوق لمن صحت.....ام سعود وسعاد ظلوا هذيك الليله في بيت ابو عماد.......عشان العزى ثلاث ايام......وام سعود حرقت جوال هايدي من كثر ماتتصل لكن بدون فايده........

في المستشفى
الساعه 9 باليل.....

دخلت الشوق على عهود ولقتها ماصحت من البنج بعدها.....
دخل بعدها ابو رعد وهو ميت خوف على بنته.......
ابو رعد: هاااااا ..ماقعدت؟؟؟؟؟
الشوق: لا والله ياعمي مابعد قامت.......
ابو رعد: ايش قال ادكتور؟؟؟؟
الشوق: اغمى عليها وطاحت على زجاج مكسر وخش برجولها.......وربك رحيم....
ابو رعد: الحمدلله على كل حال.....
الشوق: قال الدكتور بعد ماتشفى جروحها عادي يسوون لها عمليه تجميل لان الجروح كبيره شوي.....
ابو رعد: مشكينه بنتي والله ماتستاهل...
وظلوا يناظرون فيها مع بعض ......قطعه سؤال الشوق: درت امها؟؟؟؟؟
ابو رعد وهو لسى يناظر بنته: لا......ومادري كيف اقولها......قبل شوي تعللت اني مامعي سياره والدنيا مطر لين نامت,........وزين ماطلبت انها تكلمها تلفون.....
الشوق: الله يكون في عونها.....
ابو رعد: آآآآآآآآآمين
بهاللحظه بدت جفون عهود تحرك......الشوق لاحظتها لانها عندها خبره:عمي بدت تصحى....
ابو رعد حط كل اهتمامه على بنته.......شوي فتحت عيونها ولسى مااستوعبت المكان
ابوها: الف حمدلله على سلامتك يالغاليه......ليش خوفتينا عليك.....
عهود بعدها تستكشف المكان........شوي قالت: م.....م....مويا.......(كانت عطشانه مره)
ابوها بسرعه راح لعلبه المي .......الكن الشوق مسكته قالت انا اعطيها ياعمي......اخذت علبه الكلينكس ومسكت محرمه بيدها........وبللتها بالمي.......وصارت تنقط قطرات صغيره في فمها شوي ووقفت......ابوها قلبه قطعه على بنتها.:ليش يابنتي؟؟؟
الشوق: لان المخدر كان قوي عليهامره ومفعوله الدوا لسى مامشى بكامل جسمها فكميه الميه الكبيره اذا شربتها راح تأثر على مفعول المخدر والدوا (حقيقه)
ابو رعد سكت لانها خبيره
عهود: أنا......وين؟؟؟؟؟؟
ابوها حط وجهه عند وجهها وبرقه......انتي حبيبتي بالمستشفى.......اغمى عليك وطيحتي قلبنا عليك......
عهود ظلت تضغط على اعصابها برغم الصداع الفضيع وتحاول تذكر ايش صار لها.......لمى بدت الذاكره ترجع لها كأنها انصدمت.......لا........معقوله؟؟؟زياد مات.......وبدن عيونها ينترسن دموع
ابوها شافها بدت تصيح بسرعه قرب لها ومسح دموعها بيده وهو يقول: لا ......الحين ليش الصياح......بنتي حبيبتي دموعها غاليات عندي.....لا الا البكي......وهي بس تصيح وهي ساكته......
ابوها: اقولك حاجه تفرحك؟؟؟؟؟؟؟
عهود تناظر لابوها ماتدري ايش راح يقول......
الاب: امك جابت لنا كتكوت صغيرون حلو......يشبهك
تخيلو شكلها تبتسم من ورى غشاء الدموع اللي على عيونها وترجع تصيح......
الشوق جتها وهمست: ليش حبيبتي الصياح.....عسى محد أذاكي او زعلك؟؟
عهود انتبهت لها وسكتت: لا محد اذاني.....انا احس بألم كبير بجسمي.....
الشوق: شي طبيعي اللي اتعرضتي له مهو شويه....
عهود تناظر لها: ايش......ايش اللي تعرضت له؟؟؟
الشوق: الجروح اللي برجولك كبيره واكيد تألم.......
كانت لسى على ظهرها حاولت ترفع حالها وساعدها ابوها والشوق عملت السرير لها......وكشفت عن رجولها وشهقت من الخوف والخريعه......:أيش هذا؟؟؟؟
كانت رجولها ملفوفات بشاش مايبين الا اصابع رجولها لين فوق الركب...
الاب: يابنتي طجتي على الزجاج.....وشقق رجولك..
تناظر للشوق: وشلون رجولي الحين؟؟؟بدت تنسى زياد شوي..
الشوق: ماعليك كويسات بس تبرى الجروح عمليه تجميل بسيطه ترجع رجولك زي قبل........واحسن كمان......
الاب: انتي بس ارتاحي وهدي اعصابك وكل شي بيصير زين
عهود: اشلون امي الحين؟؟؟
الاب ابتسم ان بنته سكتت عن الصياح: امك بخير وعافيه واخليها بكره تجيك.....
عهود: واخوي حلو ؟؟؟؟سميته؟؟؟؟
الاب: حلو مره.......صغيرون وجسمه مكرمش ولونه احمر......وبقهر وعيونه مثلك.......حسافه محد عيونه مثلي......وعلى الاسم اذا اعجبك.......
عهود: اكيد يعجبني.......شاسمه؟؟؟؟
الشوق: رعد.......
عهود : الله حلو مره.....
الاب قال لها اخليك عمد الشوق باروح اشوف امك وارجع خلاص......
عهود: خلاص.....
راح ابوها هي ظلت ماسكه نفسها شوي وشدت على اعصابها.......وبعدين ناظرت للشوق:عظم الله اجركم....
الشوق كانهامنتظره هالكلمه ترجعها للواقع بعد مانستها الاحداث اللي توي كل شي: اجرنا واجرك.......وقعدت تصيح.....
والله الحين مادري من المفروض يعقل على الثاني كل وحده جرحها اكبر من الثاني.........ظلن يدمعن بصمت وبدون محد منهن يتكلم يفرغ الشحنه اللي بداخله.........


مرت الليله عصيبه على الكل........
ابو عماد اللي فقد سنده وعضيده وكانت مصيبته اكبر من أي مصيبه......
عماد اللي فقد شريك حياته على الحلوة والمرة.....اخوة ولد امه وابوة........ماكان كبير ماكان مشاغب ماكان شري كان احلى اخ ممكن يكون في الدنيا كلها.......
هايدي..........فعلا تكسر الخاطر.........كميه الحزن اللي فيها لوتوزعت على الناس كفتهم وزود.......يتيمه وتيتمت زود مع وفاه اخوها......
عهود........اللي خلاص فقدت أي امل بانها تستتر من فضيحتها وخلاص عرفت انها مستحيل ترضى تزوج او تكون ام في يوم من الايام.......
عائله ام سعود الحزن ماليهم.......وكلهم باتوا عند ابو عماد ماعدا اللي ذكرناهم اول........
ام عاشق باتت عندهم كمان بس عاشق اللي من روحو الناس طلع لبيتهم........

السبت.....ثاني ايام العزا

في بيت ابو عماد ....قامت ام سعود وتوضت وصلت الفجر وبعدين خلت الخدامه تجهز الفطور وودته لاخوها اللي بات في المجلس.......
دخلت لقت ابو عماد يقرى قران:
ام سعود: صدق الله العظيم
ابو عماد: صدق الله العظيم......
ام سعود نزلت الفطور: سم ياخوي.....
ابو عماد: يعطيك العافيه ماني ***** الاكل.....
ام سعود وهي تقعد ابو سعود والعيال اللي كانوا فارشين بالمجلس: مايصير ياخوي.....ان لبدنك عليك حقا......الاكل لازم عشان تقوى وتقدر توقف على حيلك لسى المعزيين كثار......
ابوعماد حط الشماغ على عيونه يمسحهن:انا لله وانا اليه راجعون.......لاهالحين ماني مصدق انه راح......
ام سعود تحط يدها على كتف اخوها: ان القلب ليحزن وان العين لتدمع ..........هذا اكيد ياخوي.......لكن لازم نرضى بقضاء الله وقدره......الموت كاس على كل الناس.......
ابو سعود كان وضى وجى عندهم: ياخوي.......شد حيلك كل الناس على هالدرب.......انت المفروض تكون مرتاح شفت وجهه كيف ينور يوم ودعناه.......وكيف انه توة حاج وانشالله انه رجع كيوم ولدته امه........قول الله يغفر له ويرحمه ......وكان يتكلم وهو يجهز سجادته الصلاه وتوجه لها وكبر.......وقعد يصلي
ابو عماد سكتت شوي بجيه سعود اللي مادرى ايش قال ابوة لكنه كرر نفس الكلام.......هنا ابتسمت ام سعود
سعود: ليش يما؟؟؟؟؟؟؟
الام: لانك قلت كل الكلام اللي قاله ابوك.......كانك هو......
ابو عماد هو فعلا هو صح.......
سعود ابتسم وراح للسجاده وقعد يصلي........
دخل ماجد وناظر ابو عماد فام سعود بمعنى(هل بيقول اللي قالوة؟؟؟)
ماجد: ياخالي.......شد حيلك كل الناس على هالدرب.......انت المفروض تكون مرتاح شفت وجهه كيف ينور يوم ودعناه.......وكيف انه توة حاج وانشالله انه رجع كيوم ولدته امه........قول الله يغفر له ويرحمه......
ابو عماد قعد يضحك بصوت عالي غصب وام سعود ابتسمت..........وماجد مثل الاطرش بالزفه مايدري شسالفه.......
ماجد: عسى ماشر ليش الضحك؟؟؟؟؟؟
ام سعود: ماشر ياولدي رح صل انت قبل مايروح وقت الصلاه......ومشى
دخل ابو سعود وخبروة وابتسم غصب وقعدوا يفطروا مع ان محد كان ***** لكن غصبوا نفسهم غصب على الاكل.......
ابو سعود ناظر لثوب سعود لاحظ ان ازراره مقطوعه وجيبته فيها شق: اقول سعود....
سعود: سم يبا...
ابو سعود: أنت متهاوش مع احد؟؟؟
سعود يتذكر: لا.....ليش؟؟
ابو سعود: بلاها ازرارك وجيبتك مقطعه؟؟
سعود يناظر فعلا ماانتبه لنفسه....:وي.......هذا البارح صار لي سالفه غريبه عجيبه...
ام سعود :بسم الله خير ياولدي.؟؟
سعود: البارح على طلعتي من عندكم سمعت صراخ واحد يطلب مساعده........رحت لقيت خدامه تصيح وبنت طايحه على وجهها وتحتها دم كانه بركه...
ام سعود مندمجه: ياساتر يارب..
سعود: ودخلت ووديتها للمستشفى.........وقعد يحكي السالفه كلها........لكن تدرون المصيبه وشي؟؟؟؟؟؟؟
ابو عماد: خير وشي؟؟؟؟
سعود: ان امها ولدت بنفس الليله البارح وابوهامن الربكه ظن اني انا اللي أذيت بنته وجى بيسوي خناقه معاي لكن الله ستر.....
ابو سعود: والله الله ستر.....
ام سعود: ومنهم هذولا الناس؟؟
سعود: جاركم ابو عهود...
ابو عماد فز: صادق انت الحين هم اللي صارت لهم هالسوالف البارح؟؟
سعود: ايوالله انت تشوف...
ماجد: فعلا ولا قصه الف ليله وليله........الله يكون بعونهم انشالله....
سعود: انشالله...

في المستشفى
الساعه 9 الصبح

ابو رعد كان عند ام رعد: اقول ام رعد ...ابغى اقولك خبر ماودي يضايقك ولاتخافي انتي انشالله مافي غير الخير...
ام رعد: خير.....تراك خوفتني..
ابو رعد: بنتنا عهود...
ام رعد تعدلت بجلستها رغم ان الالم يذبحها: علامهااااااااااااا؟؟؟
ابو رعد: اغمى عليها البارح ودخلوها المستشفى..
ام رعد: وي......واعليه على بنتي......وكانت تبغى تقوم لكن ردها زوجها بلطف:يابنت الحلال وينك وين المشي الحين...تريحي هي بخير وطيبه...وانشالله بتشوفينها قريب ...
ام رعد قعدت تبكي...وهو ابتلش معاها كيف يطمنها عليها وهو مهو متطمن...فعلا مشكله...ظل يهديها لين هدت بعدين استأذن انه بيخطف على البيت ويتحمم ويبدل لان اهله واهلها بيوصلون من الجنوب اليوم....لانه من البارح اتصل عليهم...

دخلت الشوق عليه وهو يبغى يطلع :اقول خالي اذا سمحت...
ابو رعد: سمي يابنتي آآآآآآمري
الشوق: مايامر عليك ظالم........بغيت استأذن لان اهلي اتصلوا علي..
ابو رعد استحى لانها فعلا ماقصرت: خلاص صار انشالله.....أوصلك..
الشوق: يعطيك العافيه ماتقصر ....بيمر علي ابوي انشالله...
ابو رعد : والله اني مستحي منكم ماقصرتوا معاي وجميلكم هذا ماراح انساه انشالله....مردوده لكم بالافراح
الشوق: انشالله عمي ....يلا من رخصتكم...
وطلعت وكان ابوها برى...من ركبت السياره اتنهدت تنهيده حااااااااااااااره...
ابوها: خير خير..........
الشوق: تعبانه ومحتاجه حمام وفطور بعد
الاب: شوي شوي يابنتي.......انشالله كل شي يصير بس؟؟؟
الشوق ناظرت لابوها ....بس؟؟؟؟؟؟لعاد مافي شي من اللي قلته بيصير......تفضل...
الاب: تدرين ان بنت خالتك من البارح بايته عند بيت عمتها وان محد عندها والناس كلها مبتلشه الله يكون بعونهم....وهي تحتاج احد يكون بجنبها ولو تقنعيها انها تجي بيت ابوها يكون احسن...
الشوق ناظرت تحت....صح هي حزينه على وفاته ولد خالتها وهي تعبانه من سهرها البارح ونومها الصعب بس فيه ناس حزنهم اكبر واعمق ...هذي يتيمه ومسكينه وفقدت عزيز عليها يعني فعلا محتاجه اللي يواسيها....ناظرت لابوها...مشينا يبا...........وبالمرة نجيب فطور معنا عشان تفطر هي اكيد ماهي ماكله شي......
الاب: هذي نظرتي فيكي دايم.........عمرها ماتنزل الارض.......ورفع يده للسما(يارب ارزقها واغنيها وعطها على قد نيتها....ولاتحرمها يارب....انت القادر على هذا وانت السميع)
ماكان شعور الشوق بها الدعوه يوصف....فعلا كانت محتاجه تسمع هالكلام عشان تنرفع معنوياتها شوي .......وغصب نزلن دموعها....

بنت الخفجي
14-03-2007, 05:24 AM
في بيت ابو سعود
الساعه 9 الصبح

فيصل كان حاس بالمسئوليه وقعد من الصبح بعد ماصلى جلس شوي يقرى ايات كريمات وبعدين طلع وجاب فطور من برى وجهز حليب على الغلايه وسوى شاي لانه يحب يشربه الصبح.....وظل بالمطبخ استحى يطلع واخوانه نايمين....شوي جت الخدامه
ميري: صباح خير بابا...
فيصل بابا بعينك قد عيالك: صباح الخير...
ميري: جهز فطور حق انت؟؟؟
فيصل والله انها حليله: لا وياشر على الفطور ....هذا فطور ودي حق هايدي..
ميري: هايدي في نوم مافي قوم...
فيصل: غريبه نوم مافي صلاه؟؟؟
ميري: لااااااا.......هي في قوم صلي وبعدين ارجع نوم...
فيصل: خليها على راحتها بعدين جهزي لها فطور انتي افطري الحين...
ميري: ثانكيو بابا...وجلست على الطاوله تفطر...
شوي جى محمد يفرك عيونه
فيصل : صح النوم وصباح الخير...يلا غسل وافطر...
محمد: انت ليش مزعجني الصبح ...هااااااا.....خليتني اروح للمسجد غصب...
فيصل: لاوالله ...هالكلام ليش ماتقوله لابوي يوم يصيحك....ولاتخبرها يمسردك بالعقال وانت قايله ....هااااااا
محمد يطالعه بنص عين: وليش ماتصح باقي البيت ولا انا بس ؟؟؟
فيصل: انت خابر ان احمد صغير ويصلي بس بالبيت واحيانا بالمسجد...
محمد : لاااااااا.........انا ماقصد احمد..
فيصل عقد حجاجه: مين لعااااااد؟؟
محمد: هدووووة....ليش ماقومتها؟؟
فيصل تلون وجهه: هذي ماهي اختي عشان اتكلم معاها
محمد خصر يديه: لاوالله ......دام مهي اختك تحضنها ليش؟؟؟
فيصل وقف على حيله وعيونه معصبات...ومسك اخوه من نحره ورفعه فوق حتى حتى رجوله انشالن عن الارض...:شوف محمدوووووة........ان سمعت طريا لاحد باللي شفته امس.......صدقني بتشوف شي عمرك ماشفته مني.......ولاتقول ماحذرتك.....ورماه.
طاح محمد على الارض وهو يكح وعيونه يدمعن وخايف ويرجف...عمره ماشاف فيصل كذا...حتى الخدامه خافت...واخذت محمد وراحت فوق...وهو يصيح..
فيصل عصب قام لبس شماغه وشالهم ووداهم لامه وهو معصب...وراح يقابل العزا مع اخوانه

في بيت ابو عماد
الساعه 9صباحا
ام سعود تكلم ماجد:اقولك ياوليدي....لأا أنا ولا أختك عندنا غيارات ومحتاجات اشياء ضروريه من البيت ...ياريت تروح وتجيبهن..
ماجد: بس هايدي هناك يما؟؟
ام سعود: هايدي ماهي لحالها ....معاها الخدامه والسواق بالبيت وبعدين اخوانك هناك الصغار يعني عادي...وانت تروح تجيب الغيارات وترجع مانت نايم هناك...
ماجد : خير انشالله...لاوصلت اسوي لكم الو تخبرون باماكن ملابسكم خلاص؟؟
ام سعود:صار انشالله غناتي..
ورجعت ام سعود للصاله لان جن حريم للعزا

سعاد تكلم امها: هاا...يما قلتي لسعود يروح يجيبن اغراضنا؟؟
ام سعود: مالقيت سعود قلت ماجد يسد..
سعاد: يما المرة هذيك دخلت روحي لها...وتركتها سعاد وراحت للمطبخ..
على دخلتها المطبخ لقت فيصل يدخل العيال..
فيصل: السلام عليكم...وعظم الله اجرك اختي..
سعاد : اجرنا واجرك...يعطيك العافيه تحملتهم..
فيصل: الله يعين ...والله الظروف هي اللي حدتني...
وكانت واقفه على درج المطبخ..:ماشالله اليوم الجو حلووو مرررة صح..
فيصل: سبحان الله مايدري عن احزانا ولوعاتنا..
سعاد: الا يحس...شفت كيف السماء كيف كانت تبكي على زياد..واليوم مغيمه والشمس مهي راضيه تطلع..
فيصل: معاك حق اختي....مسكين زياد مات بعز شبابه..
سعاد: اليوم اللي مكتوب .......مكتوب...الله يرحمه انشالله.....شلون هايدي؟؟
فيصل ناظر لاخوانه اللي دخلوا على امهم...:مسكينه.......ماهي راضيه تفيق من الصدمه.......الصياح والنحيب قطع قلبي والله....
سعاد: مسكينه مصيبتها ماهي هينه....ومهما كان هذي يتيمه من زمان....وفقدانه لاخوها يشعرها بالخوف...انا مادري كيف راح تفيق من الصدمه....الله ينجيها لايصير بعقلها شي..
فيصل: الله لايقوله.....حرام...والله مسكينه..
دخلت عليهم امهم:ها سعاد جهزتي الدله؟؟
سعاد وهي تحطها على الصينيه: هذي هي جاهزه...
وتناظر لفيصل وبابتسامه حزينه: يعطيك العافيه..ريحتني من همهم...
فيصل: لا عادي يما....بس لاتعيدوها..
ضحكو كلهم مع بعض...

في بيت ابو سعود
الساعه 10صباحا

الباب يدق وطلعت الخدامه تفتحه لقت الشوق
الشوق: مرحبا ماري..
ميري: هالو ماما..
الشوق: وين ماما هايدي؟؟
ميري: ماما هايدي كسير تعبان مافي اكل هازا من صبح امس...هازا وجه كسير تعبان عيون حمر...بليس هلب ماما هايدي..
الشوق انكسر خاطرها عليها.:خلاص انتي جيب اكل من بابا سياره ...وجهزي سفره انا في روح لمام..
دخلت الشوق لقتها على الكنبه ومتغطيه...كانت عارفه انها اكيد ماهي نايمه...جلست جنبها وناظرت بعيونها مبين انها تصيح والدمع حفر عيونها حفر..
الشوق: وبعدين؟؟؟بعصبيه..
هايدي اتفاجأت من السؤال وطالعتها وهي ساكته..
الشوق: قلت لك وبعديين؟؟
هايدي: وبعدين ايش؟؟
الشوق: وبعد هالصياح...وبعد هالدموع...وبعد هالنوح....اخوك ماراح يرجع اكيد...ماتدرين لو انه بنعيم الحين...ودموعك هي المنغص الوحيد له...ادري فراقه مو هين ابد عندنا كلنا....لكن الصياح والله ماراح يرجعه...لو يرجع كان كل الناس ملت الكون صياح ونحيب وشق جيوب....انتي المفروض تمسكي المصحف وتقري له ايات كريمات وتترحمي عليه...وتصلي...كان الصحابه اذا اصابهم غم فزعوا للصلاه...ليش حنا مانسوي مثلهم ليش....الاحزان ماراح ترجع احد ابد....وصدقيني هالكلام مهو مواساه لك...هالكلام عشان تعرفي ان الميت الحزن عليه ماراح يرجعه ابد.....

هايدي كانت مصدومه يمكن لان الشوق رمت عليها الكلام القوي اولا وبعدين المواساه....الدموع بطلت تنزل....وجف حلقها وحست بالعطش...التفتت كأنها تدور الخدامه...يوم لمحتها داخله من برا:الله يخليك كاس مويا..

الخدامه ابتسمت لانها اول مره تطلب طلب ....وراحت بسرعه

الشوق قامت وجابت الفطور:شوفي مالي نفس مابس اسمعها خلاص...
واستغربت انها يوم قالت لها سمي...سمت واكلت....صح قليل...لكن دليل على انها اقتنعت باللي تسويه...

بعد نص ساعه شالن الفطور وغسلن...الشوق كانت تعبانه من سهرها البارح وحاسه انها محتاجه حمام عشان تجدد نشاطها...اتصلت على سعاد واستسمحت منها انها تحمم في حمامها وتاخذ من ملابسها ووافقت على طول ودلت على اوسع بدله عندها لانها ماتلبس جلابيات ابد......اتحممت وطلعت وهي حاسه بالنشاط....تركت شعرها شوي عشان ينشف وكان شكلها كأنه مجعد لاني من اول قلت شعرها مهو ناعم...ولبست البدله اللي قالتها لها سعاد ...كانت بدله لونها زيتي والبدي لونه افتح شوي...والجاكيت بازرار عريضه يعني كشخه...واللي يشوفها يقول رايحه لمناسبه....

هايدي اخذت ملفح صلاه وسجاده وراحت بالصاله الداخليه تصلي وتقرى لاخوها واحيانا غصب تنزل دموعها...

الاخ ماجد الحين وصل....وفتح الباب بشويش ماكان يبي يسوي ازعاج...سمع صوت قراءه...ولمح وحده بملفح عرف انها هايدي تقرى وارتاح منها لان عرف انها اقتنعت ورضيت باللي كاتبه رب العالمين....طلع الدرج ودخل على غرفه امه واتصل لها تلفون
ماجد: هلا يما وين دشداشاتك؟؟؟
الام: وحده كعلقه على الشماعه لونه اسود والثانيه بالخزانه لونها البني....ولاتنسى الشبشب....والبشاكير..
ماجد: انشالله لقيتهم يلا قولي لسعاد تكلمني خلاص....
الام انشالله....
....ماجد حط اغراض امه بالكيس وطلع وحطهم عند الدرج ورجع لغرفه اخته....

الام: سعاد كلمي اخوك...
سعاد: بتعجب شكلها نسيت ليش؟؟
الام: عشان تدليه على الملابس اللي تبغيهم؟؟
سعاد وهي منخرعه وخايفه: ليش هو راح للبيت؟؟؟
الام مستغربه من بنتها: أي نعم مهو حنا اللي ارسلناه؟؟
سعاد بصراخ خوف: البنت بغرفتي قاعده....وتمسك الجوال وبغت تكسر الازرار وهي تبغي تدق على ماجد وغلطت بعد اول مره وسبت ولعنت...
الام: بسم الله...اي بنت ....انا نبهته على هايدي...
سعاد: مهو هايدي.....يمااااااا كان دخل عليها وهي لبسها كذا ولا كذا....والله ماراح اسامح نفسي....ياحرام...
الام تبهتت من بنتها ماكانت تدري علامها....

ماجد وصل باب الغرفه بلحظه مادقت اخته
ماجد : الوووووووهلا سعاد.....

القـناص_20
14-03-2007, 10:54 AM
يسلمووو خيتووو

وعساااج علي القوة

بس سوال كم يووم وانتي تقرين هالقصة شكلهاااا طوويلة حيل

بس فيها بعض الاحداث حلووة

ويالله ننتظر الباقي

تحياتي

سوسو 14
15-03-2007, 12:28 AM
يعطيك ربي مليوون عافيه..

تسلم يدك عثوولتنا..

بانتظار التكمله..

بنت الخفجي
15-03-2007, 12:44 AM
القناص



أنا إذا أقرأ رواية لازم تكون كاملة بجهازي بعدين أقرأها



يمكن قرأتها بيومين أو ثلاث




بس ما زادت عن كذا




يسلمو على المرور



وتابع الباقي

بنت الخفجي
15-03-2007, 12:55 AM
يسلم لي القلب الشرقاوي مشرفتنا




كوني هنا دائماً



مشكووووووووره على المتابعه

بنت الخفجي
15-03-2007, 01:05 AM
الجزء الخامس والثلاثون

هذا الجزء فيه شخصيات جديده ياليت نركز فيه...


ماجد وصل باب الغرفه بلحظه مادقت اخته
ماجد : الوووووووهلا سعاد.....
سعاد: لاااااااااااااتفتح الباااااااااااااااااب.........
وفتح الباب وهو يقول إيييييييييييييييش؟؟؟

فنفس اللحظه الشوق كانت واقفه على المرايه اللي عاطيه الباب ظهرها تحاول تخلل اصابعها بشعرها عشان يترتب.....
هي أتفاجأت وقبل ماتستوعب اللي فتح الباب دارت بكل جسمها وهي لسى ماتحركت تشوف مين اللي داخل وتطاير شعرها بالهوا....يعني مشهد خيالي....
وهو ماستوعب كلام اخته الا وهو فاتح الباب...وتصنم يوم شافها...عيونها تحتهن هالات سود من التعب ونحفانه مررررة.........وظل ثواني رجعه للواقع صراخ اخته
سعاد: ماجد؟؟؟؟؟؟؟؟مــــــــــااااااااااااااااااااااجد... .
ماجد: هه........هـ....هـ....هلا..
سعاد: فتحت الباب؟؟
ويناظر لنفس الباب...وبسرعه يطبقه...لأ......لأ..........مافتحته....
سعاد من صفقه الباب عرفت انه فتحه...:شفت احد داخل؟؟
ماجدبارتباك واضح جدا: احد....لا....احد داخل....لا محد.....لا صدقيني ماشفت احد.....سعاد...ورب البيت ماشفت احد...
سعاد: خلاص...........ادري انك شفتها لكن انسى انك شفتها وطق الباب باحترام وقولها تعطيك ملابسي مجهزات بالدولاب...
ماجد قفل بوجهها التلفون....واستند على الباب....:يااااااااااااارب...............والل ه اريدها بالحلال.............ياااااااااااارب............وكا ن كل جسمه يرجف من المفاجأه اللي مايدري هي حلوة ولا لا....

الشوق التفتت وماكانت مصدقه اللي تشوفه....معقوله ماجد...وماحولها أي طرحه ولاشي تستر حالها...فعلا حست نفسها عريانه ....ويوم قفل الباب....طاحت على السرير....ومن شده الاحراج قعدت تصيح(انا يصير لي كذا لمى انحرج او اخجل من شي....دموعي بحر هههههههه)

تقريبا ربع ساعه وكل واحد على وقفته هو مستند على الباب....وهي طايحه على السرير....

فها الوقت كان سعود داخل للبيت بيبدل ملابسه ويتحمم وهو طالع شاف ماجد على نفس وقفته واستناده....وشكله الاخ بعالم الاحلام هايم....
سعود مسك يد ماجد وماجد فز: بسم الله عليك ماجد...عسى ماشر؟؟
ماجد: هه....شر....وينه....لا ماشر ماشر...
سعود يلمس راس اخوه: اخوي سلامات مسخن انت..؟؟؟
ماجد بطريقه غريبه : هههه....مسخن أي مسخن انا....شوف....ويمسك يد اخوه ويحطها على خده...
سعود يناظر له بريبه...:لا ماجد منت صاحي...امش معي اوديك المستشفى....
ماجد : أي المستشفى يلا....(كان يبغى يخليه يطلع...)
وهم عند راس الدرج وتدق امه...
ماجد بسرعه وخوف: الووو
الام: ها ياوليدي وراك ماجيت للحين؟؟
ماجد ويناظر لسعود: أي...الحين نجي...
تخطف سعاد السماعه من امها: ها ماجد جبت اغراضي؟؟
ماجد تلعثم : ها...اغراضك لا ماجبتها...
سعاد بعصبيه: ليييييش؟؟
ماجد: ماقدرت....وناظر ولا ميري معديه....لحظه الحين اقول لميري تجيبها...وقفل بوجه اخته(صحيح مهو بصاحي ههههه)
ماجد : ميري؟
ميري: يس بابا...وكانت واقفه تحت..
ماجد: روحي غرفه سعاد هاتي ملابس في دولاب....في كيس..
ميري: اوكي بابا..
وطلعت وسعود يناظر فيه مستغرب...كان بيتكلم سعود لكن ماجد حط ايده على اثم سعود: الله يخليك لاتسأل شي....انا اخبرك بعدين...
سعود ناظر له: طيب والمستشفى؟؟
ماجد: كنت العب...خلاص ....الا صحيح انت ليش جاي؟؟
سعود تذكر: اوهووو...جاي ابي اتحمم وابدل هالثوب المقطع...
ماجد :خلاص روح هاللي موقفك وشو؟؟
سعود يناظر لماجد اللي رجع لطبيعته....ومشى عنه...
جت ميري: هازا بابا؟؟
وناظر فيه : أي نعم هذا هو...وبغى يمشي بس رجع ناظر لها....كيف ماما الشوق الحين كويس؟؟
ميري: نو بابا..
ماجد قطب حجاجه: لييييش؟؟
ميري: هي في دموع انا مافي اعرف ليش؟؟
ماجد حزن: خلاص روحي قولي لها بابا يقول سوري...ماكان يدري...
ميري: اوكي بابا...
وطلع ماجد وسعود راح وتحمم وبدل وطلع...



في المستشفى
الساعه 3 العصر...
كانت عهود لسى على السرير وماتقدر تحرك ...ودموعها اكوام خلاص انفضحت اكيد....مافي امل انها تستتر من فضيحتها....شوي ولا الباب يدق...ودخل ابوها وهو يدف امها على العربايه
عهود: هلا يما...وقامت ترفع نفسها غصب
الام: والله ماتقومي...تريحي...
الاب: هاااااااا.........ايش رايك بالمفاجأه؟؟
عهود بابتسامه من ورى الدموع: ولا احلى منها مفاجأه..اشلون اخوي اللي اخذ عني الدلع..
الام: محدياخذ مكانك ابد...اخوك الحين تجيبه الممرضه...
الاب: اخ لو تشوفيه ياعهود...يجنن ....هو ورجليه الصغنونات ولا عيونه الخضر...لكن مافيه بتجيبين بيبي عيونه مثلي....ولا رتاي بازعل..
عهود والام: ماعاش من يزعلك...
الام: تدرين ياعهود اني باطلع اليوم..
عهود بحزن: لاااااااا
الاب: لاتخافي بنزورك كل يوم انشالله....وتدرين ابو متعب وموضي وفوزيه كلهم بيجون اليوم...
عهود: والله...
الاب: ايوا ولازم نروح ونستعد لهم..
الام: تدرين من سنين ماشفت فوزيه...اول حنا مسافرين وبعدين هم (فوزيه اخت عزيزه الوحيده لهم كمان اخو مغترب من سنين....فوزيه عمرها 44سنه ودكتورة بالجامعه...ولها يزيد24سنه طالب طب امتيازوجوري كبر عهود18سنه ثالث ثانوي...وفؤاد7سنين وكلهم جو معاها)
عهود :حليلها خالتي فوزيه مااذكرها ابد....وعمتي موضي؟؟؟
الاب: عمتك على الاقل كل سنه نزورهم(موضي اخت ابو رعد 40سنه وعندها اربع ولاد لكنهم ماجاو معاها)
وابو متعب بالعيد الماضي شفته جى للرياض لشغل(ابو متعب اخو ابو رعد الكبير عنده متعب 27سنه شغال مع ابوة بالشركه وفراس 22سنه طالب كليه المعلمين وبنتين ماجو مع امهم قعدو)
عهود: يعني البيت بيكون زحمه هاليومين...
الاب: جهزنا الملاحق والغرف للضيوف...وتدرين فوزيه بتقيم بالجناح فوق مع اختها....والباقين تحت...
عهود: يعني انا اللي مرتاحه اني هنا هههه
الاب: انشالله بتطلعين قريب....كلها ثلاث ايام ويكتبون لك خروج...
عهود وناظرت تحت: اهل جيرانا كيفهم؟؟
الاب بحزن: الله يعينهم على مصابهم انشالله...والله اللي صابهم مهو هين....وبنتهم ماقصرت وقفت معانا وقفت اخت وربي...وتستاهل الهديه...
الام: انا بارسل لبيتهم باقه ورد....وانشالله....اعزمها تزورني واعرفها على جماعتي....والله الاهل عزوة صح...
الاب: اكيد...وهنا دخل البيبي ...وظلوا يناظروة ويسولفوا ونسو احزانهم شوي...
ومر اليوم صعب على الاحزان ...وهايدي في بيت ابو سعود وعندها الشوق...وعماد ماشاف زوجته من امس ومر اليوم وماشافها...وسعود نسى يزور عهود ويتطمن عليها...وهشام حاول يعزي زوجته رفضته وبالزور يالله كلمته...



اليوم الاحد
في بيت ابو عهود
الساعه 8 صباحا
دخل ابو متعب والعيال وعيال فوزيه
ابو متعب: السلام عليكم..
ابو رعد: ياهلا والله....الله ان تحيه انشالله...وتواجهو...وجى بعده متعب ويزيد وفراس وسلموا ,,,
حياهم ابو رعد وجلسهم...
ابو رعد: والله هذي الساعه المباركه ياخوي..
ابو متعب: مباركه بشوفتك يارجال...واخيرا قررتوا تجيبون لكم ولد...مابغيتو...ههههههههههه
ابو رعد: كل شي بيد رب العالمين ياخوي...
متعب: وكيف حال عمتي انشالله بخير...
ابو رعد :بخير وعافيه..
متعب: نقدر نسلم عليها...
ابو رعد تفضل البيت بيتك...
متعب ويزيد ناظروا بعض...يعني عيب البيت فيه بنت ماتحل لهم
ابو رعد لاحظ: فوتوا ودقوا الباب....البيت امان مافيه احد..
ابو متعب ناظر: خير ياخوي عسى ماشر..
ابو رعد ناظر تحت: الشر مايجيك يالغالي...بنتنا تعبت وبالمستشفى الحين...
كلهم: لاااااااااا.........سلامات خير ...انشالله ماشر..
ابو رعد ابتسم يطمنهم: ماشر غير دلع بنات...والا مافيها الا السلامه وعقب باكر بتطلع انشالله...
ابو متعب: الحمدلله...الذي لايحمد على مكروة سواه...
قاموا العيال يسلمو على عمتهم....وجت موضي تسلم على اخوها...
موضي: السلام عليك يالغالي...اللي ماشوفه غير كل حين وحين...وقامت تدمع..
ابو متعب: ليه الصياح الحين هاا...الحريم والله انهن بلشه..
ابو رعد جى ولوى عليها: هلا والله باوخيتي...الغاليه....والله مايهون علي اشوف دموعك...بسك لاتصيحي...
موضي من ورى دموعها: والله غصب عني...ماتحمل يوم اشوفك...اتذكر ابوي الله يرحمه(وكان مالك اقرب اخوانه شبه بابوة)
ابو متعب: خلاص بتصيحين روحي داخل لين تخلصي...
موضي: خلاص...وتمسح دموعها وتجلس عند اخوها ويقعدو يسولفوا...



دخلوا العيال لقو عمتهم جلسه على كنبه مريحه وممده رجولها على الكنبه وفوزيه تغطت عن متعب وفراس وواقفه عندها وماسكه رعد......سلموا العيال على عمتهم...وباركوا لها...وكل واحد يحب رعد كان يحط بلفته المقسوم(نقوط)وتحمدوا لها بسلامه بنتها ورجعوا المجلس....وابو متعب من ورى الباب حياها وجابوا له الوليد وحبه ونقطه...



في المستشفى
الساعه 10 صباحا...
الشوق رجعت تداوم لانها اخذت اجازة يومين بس...وراحت لعهود تزورها....يوم كانت بتطلع....شافت سعود جاي
الشوق: السلام عليكم سعود..
سعود: هلا والله...كيف حالك...وناظر للغرفه وكيف حالها..
الشوق: انا بخير وعافيه...وهي بدت تشافى انشالله...وبتطلع عقب باكر انشالله...
سعود عطاها بوكيه ورد :وصليه لها وقولي لها سلامات....انشالله..
الشوق ناظرت بريبه...اول يسأل عنهاوالحين يزورها : انشالله...ورجعت...
دقت الباب ودخلت عهود ابتسمت: هلا...نسيتي شي؟؟؟
الشوق لا جبت شي وكانت مخبيه شي وراها..
عهود: هااا...ايش جبتي؟؟
الشوق وتطلع البوكيه : هاااااااذا...
عهود: عجيبه ...اعرف الناس من يدخلون ومعاهم الورد مهو بعد مايطلعون يجيبونه ؟؟
الشوق بخبث: مهو انا اللي جبته؟؟؟
عهود باستغراب: أجل من؟؟
الشوق ببراءه:ناس تعبو حالهم وجابوك...وكانوا ابطال...وبعد ظلوا واقفين عندك وهم عندهم حزن ....يالله...
عهود: يلا عاد مين؟؟
الشوق: قريبي سعود..
عهود فاتحه عيونها ومو مستوعبه: مين هذا؟؟
الشوق: هذا قريبي من بعيد كان مار صدفه وانتي مريضه واسعفك وجاب الخدامات عشان يطمنوا عليكي...وهو حنون وطيبون ولطيف
قطعت عليها عهود:انتي ايش تقولي؟؟
الشوق تفاجأت معقولها ماخبروها اهلها؟؟
الشوق: سامحيني ماقصدت والله....على بالي اهلك خبروك؟؟
عهود: خبروني بايش...أتكلمي...
الشوق خبرت عهود بكل السالفه....وعهود ظلت منصدمه من اللي صار وفعلا حست بالحرج الكبير من قريب الشوق مع انها مو متذكره انها قابلته مره.....نست السالفه من زمان....
وناظرت بالباقه وحطتها على جنب وظلت ساكته....يعني الشوق ماحست منها شي انها متقبله له ولا رافضته....وهذا اللي احزن الشوق لانها فعلا اتمنت لسعود وحده مثلها...



بيت ابو عماد
الساعه 2 الظهر


ام سعود جلست جنب اخوها بعد مارفعوا الاكل ولاحد جاسه...
ام سعود: وبعدين ياخوي مع هالحزن....والله الحزن مايسوى...كلنا بنروح لها الدرب....لازم تشوف بنتك وتقابلها وتشوف ولدك واحفادك اللي لهم الحين كم يوم ماطليت عليهم...
ابو عماد: يختي هايدي مهي راضيه ترجع البيت....ومادري وش الحل معاها....وعماد يا في المجلس يابرى حتى النوم ينام هنا....مدري كيف اتصرف معاه....حتى الجوهره مسكينه حاولت كم مره تعزيه لكن مايدخل لها داخل...,الله هالعيال تعبوني فوق حزني...
ام سعود: روح ياخوي لبنتك وطيب خاطرها وخلها ترجع لبيتها....وولدك انصحه ووجهه وخله يروح لاهله ترا حتى هم محتاجينه...وصدقني اذا انت بادرت...الباقين سهل عليهم كل شي...
دخلت عليهم سعاد: السلام عليكم..
الكل:وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته...
سعاد: يما ماجد اتصل ويقول انه عنده شغل وبعدها بيروح البيت يرتاح....
ام سعود: قولي له يجيب كتب اخوانه وملابسهم لانا بنقعد اسبوعين هنا ولازم العيال يداومو للمدارس من بكره...
سعاد تناظر: يعني خلاص اكيد اسبوعين...
ام سعود: انشالله يكفن وتكون الاوضاع احسن .....
قامت سعاد تكلم اخوها وتدق عليه....

بنت الخفجي
15-03-2007, 01:16 AM
فنفس الوقت هشام كان مع ماجد ونزل ماجد للسوبر ماركت وكان هشام ينتظرة......يوم شاف جواله يدق...ناظر شاف مكتوب اختي....على طول عرف انها سعاد لانهم ماعندهم غيرها...


هشام : ألووووو
سعاد: الو ماجد وينك؟؟
هشام: عفوا انا مو ماجد...
سعاد (قطبت جبينها وناظرت مره ثانيه للرقم رقم ماجد): من حضرتك ...وكيف ترد على جوال مهو لك ؟؟؟هاااا..
هشام ابتسم: انا حر....اكلم اللي بدي ياها ....داحينا او مرة تانيه...
سعاد (تناظر هذا طريقه كلام هشام): من؟؟
هشام (عرف انها عرفته(: واحد بدو يشيل عنك ويواسيكي لكن حضرتك مدياه قاف...ولا معبراها كماني....
سعاد (هذا اللي باقي ابو ***وكه يواسيني): وين ماجد..؟؟
هشام (يناظر للمحل ويتمنى ماجد يطول): داحينا يوصل....وبجديه...عظم الله اجرك سعاد...
سعاد (ناظرت بحزن): اجرنا واجرك...
هشام برقه: وبعدين معاك....لمتى هذا الجفا...
سعاد (مسكت حالها لاتشتم): ارجوك...ابي ماجد ضروري..
هشام: والله حرام عليك ...يابنت الناس والله احبك....
(مادري كيف مشاعر سعاد ساعتها...ارتبكت وماتدري كيف اتجرأ وقالها صريحه كذا....):يلا مع السلامه...
وقبل مايرد كانت قفلت التلفون...
هشام( ناظر للتلفون): والله لو ماكنت احبك...كان.....كان....مقدر اسوي شي...اعرف نفسي جبان....وزود بحبها ياربي...وهنا دخل ماجد....
هشام (وهو يمسك الاكياس ويحطها ورى):خذ....اتصل بالبيت اتصلوا ورديت عليهم...
ماجد بخبث: ومن سمح لك تكلمهم؟؟
هشام: كلهم اهلي...ولا نسيت...
ماجد: هشام اش فيك...متضايق من شي؟؟؟
هشام( ناظر له مباشره): ماجد قول وربي اقول الصدق...
ماجد استغرب: هشام ويش وراك....انا ماكذب عليك...
هشام (ناظر للزجاج): انتم غاصبين اختكم؟؟؟
ماجد( فتح عيونه ...هذي ايش قالت له)؟؟:هشام ايش تقصد؟؟
هشام: انا بسألك لاترود علي بسؤال: انتم غصبتم اختكم؟؟؟اجبرتوها؟؟؟
ماجد بريبه: هي قالت لك شي؟؟
هشام بعصبيه : رود عليا...
ماجد (فتح الدرج اللي قدامه كان فيه مصحف....وخذه وحطه على يده): ومن خلق هالكون....وهالمصحف...اني لا انا ولا ابوي ولا سعود غصبناها.....وغيرنا ماحلف عليهم.....انت ناسي ان ابوك شرط انا مانغصبها...
هشام( ارتاح ...بس هي ليش تعاملني بجفاء...):اسف ياماجد .....سامحني...
ماجد (كتم غيضه....وقال حسابها بعدين معي....)



في بيت ابو رعد
الساعه 4 العصر


دخل ابو متعب والعيال المجلس راجعين من المسجد ويوم جلسوا

يزيد:اقول عمي(هو مهو عمه لكن احتراما)ماتبغانا نروح نزور بنت خالتي؟؟
متعب: هو الصادق...حنا لازم نزورها بعد شوي....
ابو متعب:انتظروا خل ابو رعد يجي ونقوله...
دخل ابو رعد وسلم وقعد....
وهو يصب القهوه اخذهافراس عنه
ابو متعب: مادري ويش اقول يابو رعد
ابو رعد: سم اخوي قول اللي تبغى..
ابو متعب: كنا نبغى نزور بنتك اذا ماعنك مانع...
ابو رعد: ولا مانع ولاشي زياره...المريض سنه مباركه وفيها الاجر...حتى فوزيه وموضي بيغن يروحن وهن يتجهزن الحين...
ابو متعب....لعاد نسبقكم حنا...عشان تنرك فرصه للحريم بعدين ياخذن راحتهن...
ابو رعد صار ياخوي...بس اشرب فنجالك...وشربه وطلعوا العيال....



في المستشفى
الساعه 4ونص


الشوق خلصت نوبتها الساعه اربع وراحت لعهود تسولف معاها شوي....بعدين جت ممرضه تقول لعهود ان في زوار كثير برا ويقولون لك تغطي

عهود: هذول اكيد اهلنا في الجنوب جو يسلمون علي....ماشالله عليهم اليوم الصبح وصلوا والحين جايين...
الشوق: لعاد انا باروح الحين....لان فشله يدخلون وانا هنا...
عهود :خلص سلمي على الوالده والجوهره وسعاد...انشالله لاطلعت اقوم بالواجب لهايدي....وغصت بكلامها...
الشوق (مسكت يدها تشد من عزيمتها): الله يوفقك يارب...يلا اشوف وجهك على خير...
عهود( ودموعها بعينها): مع السلامه...
طلعت الشوق وهي ماكانت لابسه لبس المستشفى كانت لابسه عبايتها بس الروب الابيض بيدها اللي يشوفها يعرف انها لها علاقه بالمستشفى....وعلى طلعتها صدمت بابو متعب اللي تقدم بيدق الباب...

ابو متعب: السموحه يابنتي...ماشفتك..

الشوق (مسكت نقابها لانه انفك...وقعدت تعدله): لا مسموح عمي....انا اللي مستعجله....ومشت بسرعه مانتبهت لملزمتها اللي طاحت....كانوا العيال واقفين بعيد بس شافوا الموقف...ولاحظ متعب الملزمه يوم طاحت....
دخل ابو متعب يسلم على بنته لانها محرمه....ومتعب بسرعه اخذ الملزمه ولحق الشوق لانها طلعت بسرعه

متعب: ياختي....لو سمحتي...
وهي ولا منتبه من الاحراج...
ناظر متعب للملزمه:الشوووووووووق....
الشوق( التفتت.....مين اللي يناديها....وطالعت ولا واحد بحياتها ماشافته.....):نعم اخوي؟؟
متعب مد الملزمه لها.: طاحت منك.....
الشوق (ارتبكت زود واخذتها): مشكور....ماشفتها يوم طاحت...
متعب: معذورة ابوي دفعته والقبر....
ابتسمت لتشبيهه: والتفتت تروح....
ظل متعب يرقبها لين اختفت وابتسم...ورجع لداخل...


دخل ابو متعب على عهود...اللي وقفت
عهود: هلا عمي...
ابو متعب (تحضنها لانها غاليه عنده حيل): هلا....هلا بريحه اخوي....هلا ببنيتي اللي مالي غناه عن شوفتها....علامك يابنتي...ويش صار لك؟؟
عهود ماتحملت وقعدت تصيح:
ابو متعب: افااااااا والله وانا ابوها...........ليش هالبكى يالغاليه.........والله ماتهون دمعه من عيونك....وقعد يمسح دموعها...
عهود: مشتاقت لك ياعمي....وحشتوني كلكم....وينكم من زمان....حست بالشعور الناري اللي قبل...وكيف كانت بريئه وعلى نياتها....وكيف ان الاهل لو هي عايشه حواليهم كانت بتحس بخوفهم عليها وبغلاتها عندهم...وكانت هي بعد غير تخافهم...
عطاها عمها كاس المي....وشربها..:يلا دموعك ماابغاها ابد...اهلك جايين يسلمون عليك تغطي ولبسي عياتك...
اخذت عباتها ولفتها على نفسها وشدت طرحتها وغطت وجهها....أنا جاهزة...
ابتسم لها عمها....وفتح الباب ونادهم...
يزيد (بحياته كلها ماشافها لامن صغيره ولا من كبيره): السلام عليكم بنت الخاله.....خطاك الشر انشالله...
وهي مستنده على يد عمها: خطاك اللاش....وتناظر لعمها لانها ماتعرفه...
حط يده وراها وقال: هذا وانا عمك يزيد ولد خالتك فوزيه....
ناظرت له وهو يبتسم: الله يحيك...اعذرني ماعرفتك...
يزيد: مالومك والله....انا بكبري ماعرفك ههههههه
فراس: السلام عليك بنت عمي....ماتشوفين شر انشالله...
ناظرت له وعرفته: هلا فراس....الشر مايجيك..
وناظر ابوهم :وين متعب؟؟؟
وهنا دخل متعب: السلام عليكم....سلامات الغاليه ماتشوفين شر....(هو حاسه مثل اخته الصغيره)
عهود: الشر مايجيك وكانت تضغط على يد عمها لانها تعبت....
ابو متعب: يلا شباب تفضلوا باسولف مع بنتي شوي....
طلعوا ورجع متعب: اقو ل عهوده...
عهود: سم..
متعب: مين اللي طلعت من هنا قبل شوي؟؟
ابو متعب ناظره مستغرب وهي ردت: هذي ممرضه هنا واختها جارتنا....عشان كذا تجي تكلم معي وتطمن علي....
متعب: أهااااااااا....
ناظر ابوة وهو مستغرب: وش لك فيها....
متعب : هااااا.......لا ولا شي....وطلع قبل مابوة يسأل شي ثاني....
ارتاحت عهود على السرير وشوي جت خالتها وعمتها
فوزيه: هلا والله ببنتي...وينك ياحبيبتي ايش صار لك؟؟
عهود: الحمدلله خالتي جت سليمه...
خالتها تطالع لها بتفحص كبير....ماشالله ياعهود كبرتي واحلويتي....صرتي احلى من امك بشبابها...
عهود أكتئبت من ملاحظه خالتها.:
موضي تسلم عليها: ماتشوفين شر يابنتي....ماشالله عليك...كنك البخت...
وتغمز: لو كان لي ولد كبرك ماخليتك...
نغز عهود قلبها من ملاحظاتهن وحزنت زود....لانها فعلا اخر شي تفكر فيه هو انها تزوج وهي بهالورطه...
جوري جتها تسلم عليها....وهي اول مره تشوفها....لكن اللي يشوفها يحبها من قلب: هلا والله عهود....امي وصفتكي لي....لكن ماشالله عيونك احلى من اللي امي وصفتهن ههههه
عهود: حتى انتي...عيونك رماديات يعني احلى واحلي...
جوري: ههههه....صرنا اجانب وحنا ماندري....
عهود بادلتها الابتسام وهي خايفه من نظرات خالتها وعمتها وابتساماتهن....
وظلوا حوالي ساعتين بعدين روحن للبيت.....



في بيت ابو سعود
الساعه 8 الليل


هايدي كانت جالسه بالصاله...صحيح خرجت من حاله الحزن شوي...لكن ظلت ساكته وكيئبه...خصوصا ان محد جاها بعد الشوق اللي طلعت وهي مرتبكه وخايفه...وماجد وسعود مايجون الا للتبديل ويطلعوا....فجأه دق الباب...وطلعت ميري تفتحه
هايدي ناظرت للي دخل بشويش....وظلت مصدومه....ابوها....شوي تجمعت الدموع بعينها....وناظرت لميري اللي كانت مبتسمه...وطارت لحظن ابوها وهي تصيح بصوت عالي....ابوها تلقاها بين ايديه واخذ يمسح عليها...عرف انها فاقده للحنان وهي فعلا محتاجه لحد مثل سنها بهالفتره الصعبه.....
الاب: بسم الله عليك....لاتخافي يابنتي انا جنبك وماراح اتركك ابد...
تناظر له وهي تصيح:أبد؟؟
الاب ابتسم: ابد...والحين لمي ملابس بتروحين بيتك....ولاتحاولي تقولي ولا كلمه...
العكس صار...كانها منتظره ابوها بشوق...طارات على ملابسها وجمعتهن وطلعوا لبيتهم....لعلها تلقى الحنان اللي قفدته...

عماد حالته حاله....صار منعزل تماما...طلع مره وحده لغرفته وعزى زوجته ورجع للمقلط...ينام فيه ولا يشوف اولاده...واحيانا يطلع برى البيت ولا يقول لزوجته....وهي عجزت معاه لكن عاذرته لظروفه...


اليوم يوم خروج عهود من المستشفى....

كانت قاعده على السرير والحزن مالي قلبها....شافت بطاقه ورد من اللي جنها وفيها مساحه كبيره فارغه خذتها ومسكت قلم وقعدت تشخبط تفريغ للشحنه اللي بداخلها.....وهذا اللي كتبته


حراااااااااااااااام...

أنا ماسويت لك شي...

حراااااااااااااااام...

أنا ماسويت لك شي...

حرااااااااااااام...

تتركني بلا اسباب....

بلا أعذاااااااار...

وأنا احساسي كان الناااااااااار...

وش اللي صاااااااااااار...

حراااااااااااااااام...

أنا ماسويت لك شي...

كنت صادق معاك...

كنت والله وفي....

ليه فجأه تبتعد عن عيني...

وتغيب...

عطني فرصه فيها استوعب..

الوضع الغريب...

حراااااااااااااااااام


وبعد ماكتبتها...كأنها ودعت حياتها للابد....


جتها خالتها وولدها وروحت معاهم....

طلعت عهود من المستشفى ومر اسبوع ونص على وفاه زياد وولاده رعد....وابو رعد آخر التمايم عشان العزى...وابو متعب والعيال راحو عزو والحريم.........


اليوم الاثنين اللي الخميس التمايم.....
بيت ابو رعد


كانت عهود بتروح تشرب مي....لمى بغت تدخل سمعت همس ...يوم ركزت سمعت امها وخالتها يتكلمن...
فوزيه: اقولك ياختي...انشالله بالعطله بنخطبها....ماشالله عليها كبرت وصارت عروس...
امها: انتي شاورتي الولد؟؟؟مابي شي بالغصب...
فوزيه: لاتخافي...الولد منجذب لها حيل...وكل شوي يسأل عنها...يعني اهتمامه واضح...
امها: طيب انا مابغى اشغلها الحين لين تخلص السنه على خير
هنا عهود مسكت قلبها من يقصدوا؟؟؟
فوزيه تدعي: يارب...وفق ولدي مع بنتاخي ...أللهم امين...
هنا عهود كأن صاعقه صابتها:ياويلي...بيزوجوني....يامصيبتي....وركضت تحت الدرج يوم شافتهم طالعين...
بعد ماطلعن...وقفت مصنمه شوي كأنها ماتحس بشي.....ودخلت المطبخ.....وناظرت لعلبه الاسعافات ...كانت في زجاجه مليانه لثمها حبوب...مسكنه او أي شي...ماكانت تدري....الشي الوحيد اللي اتذكرته.....سقوطها بالمطبخ والعلبه فارغه تماما!!!!!

بنت الخفجي
15-03-2007, 01:26 AM
الجزء السادس والثلاثون


بيت ابو عماد
اليوم الاثنين ....نفس اليوم


دخل هشام المجلس ...كان جاي زياره لهم...وجاه سعود وحياه وجلسوا شوي...ولاحظ هشام غياب عماد وماجد
هشام: اقولك ياخويا هو عماد فينوة.....ماشفتوا من يوم العزى؟؟
سعود بتنهيده: والله مادري ايش اقولك؟؟
هشام: ياساتر يارب....خير ياخويا ايش جرا له؟؟
سعود: من توفى اخوة الله يرحمو...انقلب حاله...لايتكلم مع احد...ولايسولف مع احد...حتى بناته وزوجته نادر مايطلع لهن....والله مادري ايش صار له....قلنا احزان لكن مهو لها الدرجه...هايدي اللي متعلقه باخوها صدق ماسوت سواته...
هشام: لاحول ولاقوة الا بالله....
وهنا دخلت ام سعود: هلا والله بوليدي...كيفك ياهشام...
هشام تكدر من الخاطر ...يعني اليوم بعد مهي طالعه....: هلا بعمتي...كيف حالك....وكيف الاولاد...
ام سعود استحت: كلهم بخير ويسلوا...
هشام: الله يسلمهم انشالله....سلمي عليهم كثير
ام سعود وصلتها الرساله : انشالله يبلغ...عن اذنكم...وطلعت...
ظل سعود ساكت...وقام هشام سلم عليه وطلع وهو متكدر.....

دخلت ام سعود على سعاد:صحيح انك ماعندك ذره احساس...كم مرة يجي يزورك وانتي ولا معبرته....حرام عليك هذا زوجك....هذا تصرفك وانتي ماعرستي اجل كيف لاعرستوا؟؟؟
سعاد ناظرت بضيق: ومن قالك اني باتزوجه....
ام سعود طالعتها: وانشالله تبغي تطلقي؟؟
سعاد رفعت يديها: انشالله قولي آآآمين....
ام سعود: لاوالله ان بنتي انهبلت.....
........:وانتي الصادقه يمااااا.....
الثنتين ناظرن للي واقف على الباب وشكله غطى الضو كله.....وبخوف
ماااااااااااااااااجد....
ماجد ناظر لامه: يماااا....اتركينا لحالنا شوي....
سعاد تنظر لامها ....(والله لاموت ان طلعتي)....طالعتها ام سعود بخوف...وحالها يقول...(هذا اللي جبتيه لنفسك....)
طلعت....وقفل ماجد الباب....وتربسه بالمفتاح.....وهي تناظر....حلقها جف وحست ان الغرفه ماظل فيها هوى ولا نسمه وحده....وجهها تلون باشكال والوان.....
قرب لها ماجد بطريقه خلت شعر راسها يوقف....وبلحظه مسكه وصفعها كف وبيده الثانيه لوى يدها حتى حست انها طقطقت وبتنكسر......وقال بصوت اجش وقوي: ماني اللي غصبت .....ولا اظن ابوي سواها....ولا سعود ....صح؟؟؟؟؟
وهي تون من الالم: صح....
هنا زاد عليها ماجد بأن شد شعرها لورى....:اسمعي اللي باقوله لاني ماراح اعيده...وان مانفذتيه تراك ميته...
شحب لون سعاد من سواته اخوها هو بعده ماذبحها يعني..؟؟
ماجد: كلمه وحده....لو سمعت ان هشام جا وماطلعتي له....ولا اتصل وماكلمتيه....وحتى يوم يحدودا العرس لو شفتك تعترضي تراك ميته......وخلني اسمعه يشتكي منك لارحتي بيته.....مارحمك ابد....واطلقها وطاحت على الارض.......وطلع لقى امه واقفه على الباب مرعوبه لانها تعرف ماجد لاعصب ينعمي تماما....

دخلت على بنتها لقتها تصيح بصوت عالي وتنحب....تحضنتها وشافت الدم ينزف من شفتها بيدها وهي قاعده سحبت الكلينكس ومسحت وجه بنتها....ظلوا كذا حوالي ساعه....لين هديت وناظرت امها...
سعاد: يمااااا.......
الام: عيونها...
سعاد بصوت كأنه من الاعماق جاي او من مغاره:مااااااااا ..........أحبه...
الام برقه: انا ماكنت احب ابوك اول....
سعاد: بس الحين تحبيه....
الام: العشرة يابنتي خلتني مو بس احبه....الا اموت فيه...وانتي بعد اذا عاشرتيه بتحبيه..لان واحد مثل اخلاقه وصبره بينحب...
سعاد ماعلقت ابدا....وظلت ساكته....لين اذن المذن وقامت يتغسلن ويصلن...


في بيت ابو رعد

دخلت الخدامه المطبخ بتسوي شاي لفوزيه لانها طلبته.....وهي داخله تعثرت بشي وناظرت تحت......شوي ولا صرختها المدويه بارجاء البيت كله.....

نزلن الحريم من فوق ركض....لكن الاسرع العيال...متعب ويزيد وفراس....ووراهم ابو متعب وابو رعد

الكل انصدم......كانت ممدوده على الارض بروب البيت...ومبين الشحوب بوجهها كاملا....وعيونها تحولن لزراق....والادهى عند يدها كانت علبه فارغه تماما....

كان اقواهم يزيد....على طول لبس نظارته...ونزل عندها...قاس الضغط ورفع عيونه لهم ...وبصراخ: وااااااااقفين....متعب دق على الاسعاف.......فراس هات الاسعافات الاوليه من شنطتي......وانتم هوونا.....ودخلت بها الوقت جوري حتى شيله مهي لابسه وقعدت تبكي من قلب.....وناظر لها يزيد : طلعي براااااااا.......
فراس دفعها برا وهو طالع: الموقف كان رهيب محد انتبه لحد

يزيد ناظر للدوى وغمم........هذا دوى خطير كيف تخلوة هنا؟؟؟وناظر لامه يما ساعدني اقربها من مصرف المي.....وقام وغسل يده وجاب بربيش ودسه بحلقها....وناظر لامه.....حليب بسرعه....وناظر لخاته اللي يالله مستنده على الكرسي....انشالله بخير خالتي.....وناظر لموضي...بالله قطعي صابون وعطيني ياه....

كل وحده بسرعه تركض تسوي اللي قاله لهن...
شوي هي ومع البربيش بدت ترجع.....وتستفرغ.....وهو يساندها عشان تستفرغ كل السم اللي بلعته....وهو في داخله مستغرب ليش تحاول تنتحر؟؟؟؟
جابت امه الحليب...وشربها ياه.....ورجع البربيش مره ثانيه...ورجعت تستفرغ شي لونه اصفر...وشوي بدت قطع من الحبوب اللي كان لونها وردي تظهر.....وارتاح يوم شافهن....وناظر لخالته:انشالله انا استرجعناها....
هنا قعدت تبكي ام رعد من الخوف....كانت حتى الصياح ماتدري اشلون...

وشوي بدت تستفرغ مره ثانيه على دخله الاسعاف...قام يزيد يعطيهم مجال....وناظروا له....فبلغهم انه طبيب امتياز....فناظروا لانه فعلا انقذها خلاص....بس عمليه تنظيف لبقايا الاثار...غسل وبدل وطلع معاهم بالاسعاف....حطوا لها مغذي وبدت كانها نايمه...وهنا بدى يتأملها....كانت ملامحها ناعمه مرة....وتذكر امه يوم تمدحها له وشلون قلبه يرف يوم شافها لمى زارها بالمستشفى.......لكن قطع خيالاته انين خافت منها...

تقرب منها: هلا....لاتخافي انتي الحين بخير...
عهود وهي لسى ماوعت: مابي....ارجوكم...
تخيل انها تحلم: لاتخافي...محد عندك بيأذيك...
غممت كلام مهو مفهوم...واخيرسمع: ماريد اتزوج...كانت من بين الكلام ....بس فهمها...
انصدم....وظل شوي مهو مصدق: محد راح يغصبك على الزواج...لاتخافي...
كانت لسى بغيبوبتها وماتدري هي من تكلم اصلا...: امي...لا....مابي...ارجوك....محد فاهمني....
يزيد حاول يستدرجها بيعرف سبب خوفها: ليش محد فاهمك...اتكلمي انا افهمك...
عهود بخوف: محد فاهمني...انا...انا....كانت بتكلم...لكن الباب انفتح وبين انهم وصلوا المستشفى وبسرعه حملوها داخل....وسوو لها عمليه غسيل معده...ووصلوا اهلهم ماعدا امها وجوري ...

ابو متعب من وصل: ها ولدي....ويش صار؟؟
يزيد وهو بفرك جبهته: انشالله خير ....انتظر الطبيب....ويناظر لابو رعد: هي عمرها سوت كذا قبل؟؟
ابو رعد طالعه بغرابه: ابدا...وربي ايمانها قوي وماتهتز بسهوله....وش الشي القوي اللي خلاها تيأس من الحياه كذا...
فراس: فعلا غريب....
ناظرت فيهم فوزيه بخوف وتكلم نفسها....معقوله سمعت حديثنا انا وامها؟؟؟معقوله رافضه انها تزوج؟؟؟؟الله يستر بس....

طلع الدكتور...ناظر له ابو رعد: هااا بشر يادكتور..
الدكتور: انت الوالد؟؟
ابو عد: أي نعم...
الدكتور: بخير وعافيه هي...لقينا كميه قليله من الحبوب باقيه بمعدتها...وناظر حوله...من اللي سوى لها عمليه الاستفراغ...
متعب: هذا يادكتور وهو دكتور امتياز...
الدكتور يناظر...يعطيك العافيه...فعلا انقذتها يعني لو دقايق بس تأخرت كانت ضاعت منا
ارتجف ابو رعد يوم سمع هالكلام...وتوترت كل عضلاته...
يزيد: هذا اقل شي نقدمه....
الدكتور: لوسمحت اخوي(يقصد ابو رعد)تفضل معي المكتب شوي...
ابو رعد خاف مررره....
ودخل ور ى الطبيب
جلس الدكتور على المكتب وبدون انتظار سأله ابو رعد: خير يادكتور؟؟
الدكتور: انت عرفت ان بنتك حاولت تنتحر...وهذا يأس من الحياه بشكل تام....ولو سمحت تخبرني ايش السبب القوي اللي خلاها تسوي كذا؟؟؟
ابو رعد كان اغرب من الدكتور: والله مادري يادكتور...انا ماسويت لها شي ...حتى امها عمرها مازعلتها بشي...هي وحيدتنا وانا وامها مالنا بنات غيرها ابد ...كنا ندللها ولانعز عنها شي...وحتى ايمانها قوي...مهو أي شي يهزها...انا فعلا مستغرب من اللي سوته...
الدكتور: عجيب...بالتأكيد شي كبير خلاها تقدم على هالفعله....الاكيد انها ماراح تقول لكم...وقعد يكتب كلام على ورقه...اتفضل اخوي...حولتها للاختصاصي النفسي...
ابو رعد متفاجئ:النفسي ....ليش....بنتي مافيها شي...
الدكتور يطمنه: لاتخاف ...هو يحاول يزيل اثار الصدمه عنها...واذا قالت السبب اللي خلاها تحاول تنتحر ....صدقني بترتاح..
ابو رعد :بس....
الدكتور: اسف هي من تفيق من المخدر بتراجع عند الطبيب النفسي وهو يحدد متى تطلع من هنا...
ابو رعد باستسلام: انشالله....

وطلع من عنده....لقى بنته موضوعه بغرفه ثانيه وبدت تفيق من البنج


في بيت ابو عماد...


سعاد كانت في غرفتها لسى...ودخلت عليها امها
الام: ها وشلون بنتي اليوم؟؟؟
سعاد تناظر: توك طالعه ماكملتي نص ساعه...
الام بابتسامه: من خوفي عليك والله...
سعاد تناظر بابتسامه باهته: الله يخليك لي...مادري من غيرك ايش كنت باسوي؟؟
الام: بس تطيح بفريق كره قدم مايرحم ههههههه
سعاد بادلتها الابتسام....وهنا دق التلفون...
الام تناظر لها...مين؟؟
سعاد ناظرت لامها نظره عرفت منها انه هشام...
سعاد: ألوووو
هشام ناظر بالتلفون ليكون داق غلط بالعاده يدق لين يوقف محد يرد.................
سعاد: هلا هشام....
هشام...أنا اكيد بحلم مو بعلم...نادتني باسمي بعد...يازينه على لسانها عمره ماقالته: هـ هـ........هلا......
سعاد سكتت وناظرت لامها ....امها ابتسمت وطلعت وسكرت الباب وراها......بالحظه تجمعن دموع بعين سعاد...
هشام مرتبك مايدري ايش يقول لها: سلامتك...قالوا لي انك تعبانه اليوم....
سعاد:...............
هشام ....يافرحه ماتمت:سعاد...حبيبتي ليش ماتردي...
ارتجفت مره ثانيه من كلمته ودمعت اكثر...
هالمره سمع صوتها: سعااااااااد.....أنتي تبكي؟؟؟؟
سعاد من ورى دموعها وصوتها باين فيه البكي: لا.....مافي شي....بس رجعت تنحب وصوتها اعلى...
هشام بصوت عالي وخوف كبير: مين اللي زعلك....مين اللي بكاك.....انا جايك داحينا...
سعاد: لا....وين تجي...صدقني محد زعلني...انا بس شوي متضايقه....
هشام برقه: وايه اللي مضايقكك.....انا هنا عشان اسمع لك...واشد عليك....ولا ليش اسمي خطيبك؟؟
سعاد تضايقت...مو قادره تقبله: انا مافيني شي صدقني...يمكن لان امي تبغى تقعد كمان اسبوع وانا اشتقت لبيتنا...
هشام برقه : ياحبيبتي بيتكم حلو وعشتي سنينك كولها فيه....بس كمان الانسان يحب يتعود على اماكن تانيه ويتقبل حياته هناك كمانا....
سعاد وكأنها بدات تهدى :ايش تقصد؟؟؟
هشام بضحكه: انشالله لما ربنا يكتب...بنسكن بفيله ابويا....وعشان كدا اقولك لازم تتعودي...
سعاد نست نفسها: وين؟؟؟
هشام: ببيتنا اللي بالسفارات.....
سعاد: ومن قالك اني ابغى اسكن هناك؟؟؟
هشام خاف حس انها رجعت لحركاتها: أجل ايا مكان تحوبيه نروح له طوالي....
سعاد: انا ماابغى الابيتنا...
هشام: هههههههههههه
سعاد زعلت: وليش الضحك بالله؟؟
هشام: مادري...مين البيبي اللي مابدو يفارق أمه؟؟؟
سعاد: والله ...الحين انا بيبي؟؟
هشام: مادري...أسألي نفسك....
سعاد: هشااااام
هشام ذاب: يابعدو....يابعد اهلو واللي خلفو كمانا....
سعاد استحت من الخاطر...هذا ايش يهذر ويقول:..............
هشام:سعوده.........سعااااااااااااااد؟؟
سعاد: نعم؟؟؟
هشام: مو كأنك هديتي خلص.....
سعاد انتبهت لحالها...فعلا انا هديت:شكرا....
هشام: عادي اتصلي باي وقت تلقيني بالخدمه....
سعاد غيرت الدفه تماما: انت متى تخلص الجامعه؟؟؟
هشام اتفاجأ: انشالله بعد كم شهر...انا درست صيفي عشان كدا حاخلص قبل ماجد...
سعاد سكتت...هذا ليش مايقول مع السلامه؟؟؟؟؟
هشام سمع صوت الاذان: يلا حبيبتي...توصي شي...ابي اروح المسجد...
سعاد اتنهدت: لا سلامتك.....مع السلامه....وقفلت قبل ماتنتظر رده...
اووووووووووف.............كيف باستحمله ذا؟؟؟؟؟؟؟؟؟
اما هشام فما مصدق نفسه....بسرعه ارسل لها

لوجمعتي عطفي وشوقي ولهفتي ودقة خفوقي ..

يطلع الناتج أحبك ..

أحبك ماكذبت وربي فوقي ..

من أشوفك طار عقلي واختلف لوني وشكلي ..

ياحبيبتي وريحة اهلي وناظري وسمعي و ذوقي ..



سعاد فتحت المسج وناظرت له:والله رايق....وابتسمت بخبث....ماجد ماقال ارد على رسايله هههههههه
وفعلا طنشته....



يوم طلع من المسجد فتح الجوال ولا مالقى لا مكالمات ولا رسايل تنهد بس قال ما أيأس...

ارسل لها مسج ثاني



طيبك يكفي يابعد قلب مغليك

أصلا وجودك في حياتي مكفي

ليت العمر يهدى ترى عمري أهديك

ولحظاتي الحلوه وباقي سنيني

تطمن حبيبي انا ماني مخليك

لين قلبي النابض أحسه مطفي

خذ الوعد مني بحبي أغطيك

وعدي إذا قلته تراني موفي

ووصلها المسج وفتحته



لاوالله هذا رايق وفايق وانا مو فاضيه له.....قامت قفلت جوالها....

هو ارسل مسج ثاني بس ماوصله تقرير بالوصول....قام اتصل....تخيلوا شكله لمى شافه مغلق....تكدر من الخاطر وحزن اكثر من حزنه الماضي.....

بنت الخفجي
15-03-2007, 01:33 AM
في المستشفى...


الشوق اول مادرت برجوع عهود للمستشفى راحت لها على طول...
الشوق وهي تدق الباب: انا الشوق ...أدخل؟؟
عهود بصوت تعبان: تفضلي...
الشوق: السلام عليكم...ياي ايش فيك وجهك كذا ونزلت عليها تحضنها...
عهود ترفع حالها بالقوة: الحمدلله جت سليمه...
الشوق ناظرت للروزنامه اللي ف طرف السرير ....وشهقت ايش هذا.؟؟
عهود استحت ونزلت راسها....
الشوق جلست جنبها: ليش حبيبتي...ليش بغيتي تضيعين دنياك وآخرتك؟؟؟ماتوقعتك بهالضعف حبيبتي...
عهود: الله يخليك اللي فيني كافيني...وجلست تصيح...وقامت الشوق ورفعت نقابها ولوت عليها وقعدت تحضنها اكثر واكثر...وهي تقرأ عليها الكرسي وخواتيم البقره والمعوذات عشان تهدى....وظلت حوالي ثلث ساعه تهديها...بعدين قامت للحمام وجابت طشت مخصص للمرضى عشان يغتسلون فيه وعبته مي وقربته لعهود مع البشكير عشان تغسل وجهها وتحاول تهدى....
الشوق: خلاص حبيبتي....صدقيني مافي شي يستاهل بالدنيا هالسواه....سمي بالرحمن...وتوبي واصدقي التوبه لربك الباري....لعله يغفر ذنبك...
الشوق قصدت محاولتها الانتحار بينما هي راحت للذنب الكبير اللي جرها لمحاوله الانتحار.....
عهود فكرت شوي....صحيح اذا الله فوق سماوته قبل توبه العبد...ليس المجتمع والناس مايقبلها...ليه الظلم يتجمع على البنت وينتشر بينما الولد ولا كأنه مذنب ومخطئ....مع انهم دايما يكونون السبب في هالمصائب...
الشوق ظلت تناديها وأخيرا انتبهت:هلا...
الشوق: وين سرحتي ها؟؟
عهود: مو بعيد وابتسمت...
الشوق: الحمدلله فيها ابتسام...زين هههههههه
عهود: متى بيخرجوني من هنا؟؟؟
الشوق تطالع الروزنامه....العصر تقابلين الاختصاصي النفسي وانشالله هو يحدد خروجك...
عهود شهقت: اختصاصي نفسي؟؟
الشوق بابتسامه تهدئه: لاتخافي...اختصاصي...يعني مهو سفاح...واذا كنتي تكلميه مثل ماتكلميني بيكون خروجك اليوم اكيد...
هدت عهود من كلامها....وابتسمت....
استئذنت منها الشوق عشان تشوف شغلها...ووعدتها انها تزورها العصر...قبل ماتروح...


بيت ابو عماد..


جناح الجوهره.....

بعد ماملت من الاتصال عليه وهو لايرد....ارسلت له مسج

يعني لو ماأسال عليك تهدني..

ياأخي أسأل رفيقك ميت حي..

مأجبرك تشتاق لي وتودني..

بس كلمني.. شوفني.. محتاج شي ..

حتى العدو اللي سبق وضرني ..

بين حزه وحزه يشيك علي ..

عماد ناظر الرساله وهو في المقهى بحزن كبير.......عارف انه مقصر....عارف انه مايستحق النعمه اللي عنده....لكن في شعور اقوى منه يتملكه...يسيطر عليه...يقوله بعد عنهم...اذا حبيتهم بتفارقهم مثل اخوك حبيبك....كان يشعر لو شاف بناته انه غير يحبهن وهذا الشي اللي مايبغاه....ووده يخلي مرته تكرهه عشان اذا افتقدوة....او مات عنهم ينسوة بسهوله ومايبكون عليه مثل اخوه....

ومارد....

هي ظلت نص ساعه تتنظر مسجه....اخيرا يئست ...رمت حالها على السرير وقعدت تصيح ماحست الا بصياح وحده من التوم قامت لها ودموعها ماليات خدها....ياربي حرام عليه وربي حرام....انا زوجته ومحتاجه له....وبفتره حرجه وعياله لازم يشوفهم ليش يسوي فينا كذا ليش؟؟؟

واتصلت على امها...
الام: هلا والله...
الجوهره بصياح: لحقي على يماااااا.......والله احس اني باموت...
الام انخرعت بنتي وراها: يماااا....علامك....سمي بالرحمن الغاليه...
الجوهره: يمااا عماد....لحقي عليااااااااااا
الام حست ان عماد صارت له مصيبه: علامه؟؟؟؟؟؟
الجوهره: يمااا ناسينا مررررره.......ماتقول له بيت ولا تقول له عيال....وربي من العزى ماشفته نهائيا حتى ملابسه يودوهن له بالمجلس....
الام ارتاحت شوي انه مو مسوي حوادث: الحمدلله....يابنتي...ابا اقولك شي ومابي اعيده.....المرة في بيت رجلها...درة ومصانه....ومايجوز تطلع اسرار بيتها مهما كان....والصبر زين....الحين هو في صدمه من وفاه اخوة....وخليه على راحته....لاتضغطي عليه...ولاتشتكي منه...اذا جا البيت اطلعي له تحت....حاولي تكلميه...ولاتدقي على جواله كثير ترى هذا يضايقه مره....ونزلي عياله له...وحاولي تخليه يشوفهم....ولاتخليه يتضايق منك ويتململ...الرجال وده المرة الريحه اللي ماتثقل راسه بالشكوى والهواجس....وترى التشكي عند الاهل مهو زين.....كانت امها عاقله وكلماتها يوزنن بالذهب....
الجوهره صخت على الاخر توقعت امها تجاريها بالكلام....لكن تفاجأت بالعكس تماما...:يما....مشكوره على النصيحه....مع السلامه....
بعد ماقفلت من امها ظلت وقت عشان تستوعب كلم امها وبعدين بدلت وتحجبت ونزلت تحت....ومعاها التوم....



في المستشفى
الساعه اربع...



خلصت الشوق دوامها....وراحت لعهود...
الشوق وهي تنزل عباتها وملازمها على طرف السرير: اشلون عهودتنا اليوم؟؟؟هاااا
عهود بابتسامه: الحمدلله....انتي وشلونك؟؟
الشوق: الحمدلله بس شوفي....ورفعت نقابها...كان على خدها اليسار احمرار قوي مره.....وكأنه ندبه
عهود بشهقه: أيش هذا؟؟
الشوق بضحكه: هذي ندبه انا فركتها زود اليوم فورمت وصارت كذا....
عهود: بس شكلها رهيب مرررررره.......
الشوق:ههههههه...كأن احد كافخني صح؟؟
عهود: وكأنك عليك كريم زايل هههههههه
الشوق تناظر للمرايه اللي جنب السرير والله....
عهود:هههههههههههههه
الشوق: والله....اثار الكريم بدات تروح لازم اغسل وجهي....ودخلت الحمام عشان تغسل وجهها...

عهود بدخله الشوق الحمام سمعت دق...:اتفضل...
دخل ابوها..السلام عليكم....وكان معاه علبه شوكلاه...حطها على الطاوله....تغطي يابنتي...وبسرعه عدلت جلستها وتغطت....
عهود تذكرت الشوق وبصوت عالي: الشوووووق....خلك مكانك خلاص...انحبسي....هههههههه
ابو عهود ناظر: الشوق هنا....زين نبهتيها....
وفتح الباب....حياكم...ودخلوا عليها عمها والعيال...ظلن الحريم برا ينتظرن خروج الرجال...غير امها اللي ماتطلع من البيت الا بعد التمايم.....
الشوق .كان خرير المي مايخليها تسمع اللي برى...فغسلت....وبالمحارم جففت وجهها وظلت تناظر لنفسها صح مكان الحبه غلط.....جاي زي الشامه.....عدلت منديلها ونقابها....شعور خفي خلاها تنزله على وجهها.....وطلعت براااااااااااا

وكانت المفاجأه....



في بيت ابو عماد



كانت هايدي قاعده بغرفتها تفكر شوي....تذكرت انها مافتحت النت من اسبوعين وان عندها شغل لازم تسلمه خلال ايام....فتحت النت.....وانبهرت يوم شافت اكثر المنتدى يسأل عنها....وان صديقتها بالمنتدى اللي تكلمها ع التلفون خبرت عن وفاه اخوها....وكانوا عاملين عزى لها....صح ان كل اصدقائها غير معروفين لها لكن حست انها معاهم في بيتها فعلا....التكاتف والتآلف اللي حاصل بينهم خلاها تفرح وتبكي من ورى دموعها...صدق الله حرمها من اخوات لكن اخواتها هنا كثار مرررررة....

قعدت حوال الساعه ترد على التعازي....وبعدين شافت طلبات الاعمال....وخلصتها وافقت على البعض ورفضت البعض.....وظلت تخلص باقي الشغل....كانت حوالي الساعه 8 المغرب دخلت يوم رفعت راسها كانت الساعه 11 بالليل....فعلا انصدمت يوم نست حالها كل هذا الوقت ....خلصت الباقي بسرعه وراحت تصلي....

نزلت تحت عند عمتها وكانت هذي اول مره تنزل كذا....كانت عمتها بالمغلط تكلم عيالها قبل مايناموا ويوم دخلت ....فرحت من الخاطر
ام سعود بصوت عالي: هلا والله...بغناتي...تو مانور البيت بشوفتك يالغاليه...الحمدلله اللي فرحتيني بهالنزله يابنتي...
هايدي بعد هالكلام على طول راحت حبت راس عمتها وابتسمت لها...
عمتها ماتحملت قعدت تبكي...
هايدي: ليش البكي الحين عمتي؟؟؟ليش؟؟؟
ام سعود: فرحانه فيكي انك نزلتي...وانك تكلمتي معي...وانك رجعتي الاوليه...
هايدي: كل شي مقدر ومكتوب عمتي....الله كاتب اني انزل اليوم مو امس او بكره....
ضحكت لها عمتها: تعشيتي؟؟
هايدي لوت بوزها: انتم تعشيتوا؟؟
عمتها ابتسمت: انتظرك...كأني حاسه...
هايدي: يلا نجهز لنا عشى....
وراحن للمطبخ........

فيه واحد كان مندس تحت الفراش........يحسبونه نايم بس هو يتشقق من الوناسه يوم سمع كلامها وضحكها.........

بنت الخفجي
15-03-2007, 01:46 AM
الجزء السابع والثلاثون


نرجع للمستشفى


قبل ماتخرج الشوق بشوي....
ابو متعب: ماتشوفين شر يالغاليه....وراك من جينا وانتي عاشقه المستشفيات؟؟؟
عهود بتعب: الشر مايجيك.....مهو بيدي عمي...غصبن عني...
متعب: لالا.....انتي اكيد تختبري غلاتك عندنا صح؟؟؟هههههههه
ابو رعد: صح...ههههههه
فراس شاف الدفتر وخذه يفتحه....وكان متعب جنبه يناظر....على طول من شاف شكله عرف انه للشوق...قال يمكن ناسيته....اول صفحه كان مكتوب اسمها ورقم مكتبها وتلفون المكتب لو يضيع.....وقلب فراس على اخر صفحه ولا مكتوب كلام من بينه اشعار منها...

وها أنا....

على مقعدي الوثير....

امام مدفأه جميله...

لاينقصني شي..

لا لا...ينقصني...

لماذا لاتقولي الحقيقه؟؟

لماذا هذا المكر والخديعه؟؟

احببته؟؟؟

آآآآهـ....يامر السؤال...

وآآآآهـ ...يامر الاجابه..

لماذا؟؟أهو كبريائك؟؟

اهو إحساسك؟؟

ليس لك ذنب..

فقلبك هو من اشأر...

على ذلك الخيّار...

هو...من كل سكان الارض؟؟

ولماذا؟؟أنا تحديدا؟؟

سؤال...عجزت ان اجد له جواب...


تأليف (ســ السعوديه ــاندي)

مذيله على الروزنامه بتاريخ 16/11بالتارخ الهجري

يعني قبل شهر تقريبا...

ماخلص قرايته الا وقال....تحب.........وهيمانه بعد......
بها اللحظه دخلت الشوق اول ماشافت كم الرجال اللي واقفين اللي اكثرهم لابس ملون من البرد شهقت....
التفتوا كلهم ا.......
كانت بنص هدومها واللي زاد انها كانت لابسه بلوزه شتوي بني غامق(لانهم بحاله عزى لسى...محدده جسمها ومخليتها دبودبه وخيااااااال....على تنورة لونها افتح بشوي من البلوزة وهي ماكانت تهتم بالبلوزه لنها تلبس روب المستشفى عليه فيسترها....لكن كذا كانت واقفه بدون شي....واللي زاد لمعت السواره البني بيدها....خلى الكل يطلع عليها.....

اول المنتبهين ابو رعد اللي لف وتنحنح....ابو متعب لحقه...فراس ...يزيد ........مين اللي ظل على تنحه؟؟؟؟؟؟؟
رفعت راسها متعجبه من جرائته....لين هزة اخوة فراس وانتبه ورجع ورى...

عهود: أنا اسفه الشوق ...عبالي سمعتي صوتي يوم قلت لك لاتجي...
الشوق: السلام عليكم اول...
الكل: وعليكم السلام...
الشوق: ثانيا ماسمعت صوتك ولا ماطلعت....اخذ ابو رعد عباتها وناولها ياه...اسف يابنتي...متعبينك ومضايقينك بعد...
الشوق اخذت عباتها لاضيق ولا شي....وناظرت لدفترها اللي لسى بيد متعب...:لو سمحت..
متعب ناظر: هه....أيه تفضلي...اسفين على التطفل...ناظرت له بعين حاره وطلعت....
متعب...وي وي...أيش هذا...عليها عيون...ماشالله تبارك الله لا انظلها الحين.....وظل ساهم ...ماسمع شي من اللي يقولوة...


ظلت الشوق تمشي وهي متوتره حدها....وعلى مابغت تطلع مع الباب كان السواق ينتظرها والخدامه كأنها لمحت طيف مهو غريب عنها.....رجعت شوي شوي للباب اللي مرت منه....وبحذر شافت ماجد؟؟؟؟؟؟؟

الشوق: غريب هذا ايش عنده جاي هنا؟؟؟لايكون مريض....لا الله لايقولها....جعله فيني ولافيه....هيه انتي انهبلتي...وش ذا الكلام؟؟وبيأس و بصوت داخلي من اعماقها......ليش تكذبي على نفسك...اعترفي لها خلاص....
كانت تكلم حالها ماتدري عن اللي يسلم عليها....شوي بدت ترفع بصرها
الشوق: هاااااااا؟؟؟؟؟؟
ماجد: سلامتك....ماشفتي سعاد؟؟
الشوق: هلا...لا ....مدري كيف...
ماجد ابتسم عرف انها ماسمعت ولاكلمه......والله اعلم باللي شاغله: اللي ماخذ عقلك...يتهنا به...
الشوق...ياريت...وبعدين ظلت تناظر بالغرفه تدور شي تحجج به شافت عنود: ايه...بغيت عنود قبل ماامشي...تامر شي؟؟
ماجد: لا منتي معاي ابد...كنت اسأل سعاد ماخلصت؟؟؟لانها دخلت عند الطبيبه ولا طلعت...
الشوق: لا سلامتها...ايش فيها؟؟
ماجد: لا ماشي...بس صداع فضيع...وماعرفت سببه...
الشوق الحين اشوفها لك...وقبل ماتدخل كانت سعاد طالعه ومعاها وصفه....
ماجد: عطيني الوصفه...وروحي للسياره...
سعاد :انشالله....
الشوق بعد مامشى ماجد: سلامتك سعاد...عسى ماشر؟؟
سعاد: مادري...معي صداع فضيع....
الشوق: مالوم من كثر التفكير....
سعاد بغرابه: ويش دراك؟؟؟
الشوق: عيب ياماما...حنا خبره...
سعاد: ايه وربي ذبحني التفكير...
الشوق: وكليها على ربك....وصدقيني بتهون...
سعاد : انشالله....
جاهم ماجد وهم واقفين...وعصب عليها...:بعدك واقفه...
سعاد: انشالله...وتناظر للشوق...اشوفك قريب انشالله...
الشوق: اكيد...
وراحت سعاد والشوق مشت بالجهه العكسيه...ماحست الا باليد اللي مسكتها...ناظرت بغرابه
رفع ماجد يديه لحد كتوفه كأنه يعتذر عن مسكها: بس بغيت اقولك آسف عن هذاك اليوم....وربي مادريت انك عندنا...ولا اخذت احتياطاتي.....(هو قصد يتنحنح ولا يدق الباب ولا يصوت عل الاقل....)
الشوق...(لها الدرجه كرهني...ماهقيتها منك ياماجد): وناظرت له بالم ....ومشت...
ماجد :ايش فيها زعلت...معقوله لها الدرجه زعلانه علي...حتى حصل خير ماقالتها....أفااااااااااااا
الشوق( فسرتها انه من كثر ماخلاص كرها بعد ماعرف انها بتزوج غيره ماكان راح يدخل البيت لودرى انها فيه)
وماجد( توقع انها زعلت زعله قويه على دخلته عليها وهي باللبس والشكل ذاك)

وكان كل واحد يفسر الامور على هواه...مايدري انها العكس.....


في بيت ابو عاشق


دخلت امه عليه...لأقته يناظر للفراغ...وينفث دخان سيكارته
الام :وبعدين معاك ياوليدي؟؟
عاشق انتبه لامه....وطفى السيكاره: هلا يما....أتفضلي....
الام: ياوليدي ليه ودك تعذبني...
عاشق بحزن: أعذبك....اعذب عمري ولا اعذبك...
الام: يومك مهمل جامعتك...ومرافق ذا الشله التعبانه....تعذبني ياوليدي...
عاشق...(والله مو بيدي...كله منها...ليه تركتني بدون سبب): يمااااا.....الله يخليك لاتزيدين علي...
الام: تحسبني مادري عن شي؟؟
عاشق: والله ادري انك خبيره بكل شي....بس ذا شي بعيد عن تفكيرك تمام...
الام: تراني كنت عندها....
عاشق ناظر له بنظرة استغراب....
الام: أيه عندهاااااا.....يومك تواسيها....دخلت عليها بدون اذن ولا محرم.....وكلمتها كنها اختك ولا مرتك....ماتشوف الشي ذا حراام...؟؟؟ماتشوف ان عندك خوات...واللي تسويه ببنات الناس بيصير بخواتك...
عاشق لسى ماستوعب: يمااا.....وش السالفه؟؟
الام: يومك دخلت على البنت....سعاااااااااد
هنا كل عضله بجسمه تقلصت.....امي شافتني؟؟؟
الام: اعرف انه دقه بدقه..و لو زدت لزاد السقا
حس برجفه صارت بكل جسمه....معقوله امي عارفه كل هالعمر ولا اتكلمت ولاقالت شي.؟؟؟
عاشق: يمااا....الكلام مايفيد الحين...ارجوك...
الام: ياولدي...اذا ماتكلمنا ماراح نلقى حل لك....انت لازم تزوج...
عاشق فتح عيونه على مصراعيها:هااااااااااااااااا
الام: لازم لك وحده تشغلك وتشغل تفكيرك....ماينسي المرة....غير اللي مثلها...
عاشق قام خلاص ....امه لوين ودها توديه؟؟؟
الام: وين قمت ماكملت كلامي.....
بدخله ابو عاشق
عاشق: ابوي عندك....زوجيه وخذي راحت معاه...
الام تقلص وجهها وارتبكت....عاشق استغل هالموقف وطلع....
ابو عاشق: علامه الولد طاير؟؟؟
الام: والله متعبني حاله....مادري ويش اسوي فيه؟؟؟
ابو عاشق: خليه...الحياه مدرسه....راح تعلمه...وتصفعه وتربيه....احنا ماقصرنا فيه والحين هو رجال....كل تصرفاته هو مسئول عنها...وماراح نعذب نفسنا بتحمل مستقبل عيالنا بينما هم يقدروا ينحتوة لو على صخر...
ام عاشق ابتسمت ببهتان...:بس قلب الام وين اللي يرحيه؟؟؟
ابو عاشق يرفع سبابته: رب العالمين....هو الخالق والمكون...يقدر يريحه.....
ام عاشق: انشالله.....



في بيت ابو عماد



هايدي كانت جالسه جنب الجوهره اللي نزلت تحت وقعدت اليوم

هايدي كانت تناغي التوم وتلاعبهم وهي جالسه على الارض...وبدخله عماد مع الباب....

عماد: السلام عليكم
الجوهره وهايدي: وعليكم السلام والرحمه...
الجوهره تمد يدها على الكنبه: اتفضل....
عماد ناظرهم : وطلع للمغلط بدون ولا كلمه....
هايدي تناظر للجوهره باستغراب: أيش فيه؟؟؟
الجوهره: علمي علمك....المغلط فيه احد؟؟؟
هايدي: اظن عيال عمتي.....
الجوهره : طيب كيف اكلمه تعبت.......احس اني ماني قادره افهمه واشرح له شي وهو مو قادر يكلمني....
هايدي: يوم الجمعه عمتي انشالله بتروح بيتهم وعندها تقدرين تكلمينه على راحتك...
الجوهره: صبر جميل والله المستعان...
دخلت عليهم سعاد: السلام عليكم...
الكل: وعليكم السلام...
سعادوهي تجلس :شفتم امي؟؟
هايدي:راحت تريح بغرفتها شوي....وتجي بعدين..
الجوهره: دشداشتي عليك رهيييييييبه....
سعاد تناظر لنفسها بازدراء: دخيلك لاتذكريني.......انا لو ماصادفت زوجك هذاك اليوم ماكان امي غصبتني البس هاللبس........
الجوهره: انتي ليش ماتحبين لبسنا؟؟؟
سعاد: مادري احس انه غريب علي.....واحس اني بقرة فيه .......
هايدي قطبت: يعني دشداشتي هذي بقرة؟؟
الجوهره: لاوالله الا هالبس الحلو هذا........
سعاد: لا والحين مانجلس هنا الا وطرحاتنا علينا....
الجوهره: لازم لو يدخل أي حد نكون متغطيات......
هايدي: بس محد غريب......
الجوهره : صح ....وكانت بتكمل ...دق جوال سعاد
سعاد تطالع :اووووف......ألوووو
هشام: هلا والله...السلام عليكم...
سعاد تلعب بطرف الكنبه: وعليكم...
هشاك: كيف حالك يابويا....انشالله كويسه؟؟؟
سعاد: بخير...
هشام: وكيف صحه الوالده...
سعاد: كلهم بخير وعافيه...
هشام حس ببرودها بالرد لكن على الاقل ترد عليه: طيب توصي على شي؟؟؟
سعاد: لا مع السلامه....وقفلت قبل مايرد
مشكله هشام انه حبها حتى النخاع.......وان ماجد اعز اصدقائه يحبه ومستحيل يسوي شي لاخته.......ويمكن هذا اللي صبر هشام على ثقل سعاد.......ويمكن فكر انه بعد الزواج العشره تخليها تحبه...

الجوهره: مين اللي على الخط؟؟
سعاد: هشام...
الجوهره استحت لانها سألتها لان شكلها بالكلام مو شكل وحده تكلم خطيبها....
سعاد ابتسمت: ليشاستحيتي عادي.....تدرين ليش ماحب لبسكم وطبايعكم؟؟؟لاني عشت مع عيال.......وتربيت على طباعهم وسلوكهم.....وبعد هالعمر بيخلون اتزوج واحد منهم..........احسها مستحيل.........
الجوهره استحت وناظرت لهايدي: يعني انتي مو موافقه عليه؟؟؟؟؟
سعاد: تصدقين اعلنت موافقتي التامه........هههههههههه وضحكت بسخريه...
الجوهره: يعني انتي لو خطبكي غيره بيكون موقفك من الزواج نفسه؟؟؟
سعاد سكتت وناظرت للجوهره....حست انها كانت تقصد اخوها.....وجت علينها غشاوة دمعه طردتها وهي رايحه لغرفتها....
الجوهره ندمت على السؤال........وحز بقلبها ان سعاد تحب اخوها واخوها يحبها ولا قدر لهم يعيشوا مع بعض.......

بنت الخفجي
15-03-2007, 01:50 AM
يوم الاربعا:
الساعه 11 الصبح

عهود كانت قاعده بالغرفه ...الدكتورة قالت لها اليوم العصر تطلع انشالله...سمعت دق الباب
عهود: اتفضل...
الباب انفتح شوي وسمعت صوت: أنا يزيد اذا ممكن تغطي ابي اكلمك...
عهود قعدت وعدلت طرحتها وتغطت:اتفضل...
دخل وخلى الباب مفتوح:السلام عليكم...
عهود: وعليكم السلام...اتفضل...وأشارت على الكرسي...
يزيد: مشكوره مابي اطول...بأسألك سؤال وطالع...
عهود ارتبكت دخل عندها وفجأها بيسألها: خير؟؟؟؟
يزيد: انتي ليش حاولتي تنتحري؟؟
عهود نزلت راسها ولاردت....
يزيد كمل: عشاني؟؟
رفعت راسها مستغربه اللي يقوله وتنتظره يكمل........
يزيد: عشان امي عرضت عليك اني اخطبك قصدي؟؟؟
عهود.....................
يزيد: ارجوك اصدقيني القول....
عهود: .................
يزيد: أنا سمعتك.....
عهود ارتبكت :انا ماقلت شي؟؟؟
يزيد: قصدي بالاسعاف: قلتي مابيه ومابي اتزوج....
عهود مسكت قلبه لاكون قلت شي ثاني: وايش قلت بعد؟؟؟
يزيد : هذا اللي قلتيه بس...
عهود بقلبه الحمدلله: اخوي,....انا رافضه الزواج...
يزيد: من شخصي ولا من الزواج بشكل عام.....
عهود: من الزواج بشكل عام...مابغت تحرجه...
يزيد ارتاح: يعني لو بعد سنين ممكن ارجع اطلب مره ثانيه
عهود بسرعه: لا....بعدين مسكت حالها: قصدي...اخوي انت ماشالله عليك الف من يتمنوك....ارجوك ماله داعي تضيع عمرك تنتظرني...
يزيد اتكدر مرة لكن ارتاح انه ماكلم اهلها واحرجها: مشكوره اختي اللي خبرتيني بدري قبل مااتورط بكلام مع الكبار...وصدقيني اتمنى لك السعاده من كل قلبي....
عهود ارتاحت لتفهمه: اخوي...الله يرزقك باللي تهنيك....اخوي..
وطلع من عندها مش مكسور قد ماهو فرحان بمكسبه اخت ثانيه



يوم الخميس اللي الليله التمايم
في بيت ابو رعد...
الصبح الساعه 8

متعب من قام الصبح حاس انه مزكم...
جاب ابو رعد الفطور اللي ماقرب له متعب..
فراس: اقول يالحبيب لقمه بس..
متعب وعيونه حمر: آآ...آآتسوووووو
الكل: يرحمك الله...
متعب وهو يدمع: يهدينا ويهديكم الله.....
يزيد: اجيب لك مضادات حيويه؟؟؟
متعب: لا ماحبهن...آآآآتسوووووو
الكل: يرحمك الله...
متعب :دخيلكم خلوني اخلص وقولوها مره وحده...
الكل: هههههههههههه
متعب: بالله يزيد قول لامك تجيب لي زنجبيل ساخن.....
يزيد يضحك: ياخوي المضادات مثلها....
فراس: الاخ مايحب الكيماويات....
ابو متعب: وهو الصادق....وش له بالكيماويات ووجع الراس,,,,
متعب: آآآآآتسووووووووو.........بالله بسرعه...
فراس بخبث: اجيب لك كلينكس ثاني هههه
متعب فره بالكلينكس اللي عنده....ترى ان ماسكت عني اقوم احضنك لين تنعدي
ورجع ولحف حاله بالغطى.....
جاب يزيد الزنجيبل ورشفه متعب وهو يتأوه من حرارته لين خلصه ورجع لغطاه مره ثانيه....
وعلى الساعه 11 كانت الاوضاع عنده متأزمه وحرارته طايرة
دخل عليه يزيد....ولاحظ انه يرد النفس بالقوة....قرب منه ورفع الغطى: وشلونك متعب الحين؟؟؟
متعب: بخير خلني لحالي...
يزيد لمس جبهته: اووف ايش هذا حرارتك طايره...قوم خلني اوديك المستشفى...
متعب: اقولك اتركني لحالي....ماني رايق لك...
قام يزيد ونادى ابو متعب: الحق عمي...
ابو متعب: خير ياولدي...
يزيد: ولدك طاير من الحراره....
ابو متعب: صدق والله....وجى له يشوفه ولا ولده متنهي من ال**** والحراره....قمنا قمنا...
متعب وهو دايخ :وين..وين....خلوني انا...
فراس وهو يساعد ابوة يقومه: نخليك تنام....الا قول تموت....يالله...
راح يزيد قبلهم شغل السياره وركبوة وجى ابو متعب بيركم....استسمح منه يزيد انه يقدر يقابله وفراس ركب جنب اخوه
متعب كان شكله يضحك...حاطين الطاقيه عليه بالغصب وشعره طالع من تحتها وكل شوي يعطس....ولابس فروة(لاتقولون ماتعرفوا الفروة)....يعني تعباااااان ع الاخر........

دخلوا العيال المستشفى.....وراحوا قسم الطوارئ

دخلوة سرير وفراس قعد يساعده على الركوب عليه على بال ما يزيد نادى الدكتور
جا دكتور سلطان(تعرفوة)والشوق
د.سلطان: السلام عليكم....سلامات اش عندنا هنا؟؟؟
يزيد: والله يادكتور ارتفعت حرارته من الصبح مع عوارض رشح وسعال...
الشوق قعدت تقيص النبض...وتقيس الضغط عنده لانه شغل الممرضات ...وهي عرفتهم بس ظلت ساكته ماتكلمت
د.سلطان: قعد يفحص صدره وتنفسه وحطت الشوق مقياس حراره....
د.سلطان كلم الشوق: الشوق لو سمحتي هاتي مغذي وركبيه له...
فراس انتبه ان هذي هي اللي كانت عند اختهم: ويهمس ليزيد: مو هذي جارت عهود؟؟؟
يزيد ناظر لها وهي راجعه: وانت الصادق...
فراس: مسكين ياخوي دايخ ولاهو داري عنها....
يزيد مستعجب: ليش؟؟؟
فراس: عاجبه اخوي من هذاك اليوم....
يزيد بحماسه: والله...
فراس باقوله: وراح يهمس بأذن اخوه:متعب....متعب...
متعب يالله يفتح عينه:هااا...ايش عندك...
سكت فراس يوم شافها جايبه الابره.....
الشوق الحين تكلمت: اخوي بنغرس الابره الحين لاتخاف...
هو سمع صوتها من هنا....وعلى طول عرفها......
غرست الابره وبين على ملامحه انه الامته....
متعب: مشكورة...
الشوق والله اعطيه ابره ويقول مشكوره....وراحت ورى الدكتور...
الدكتور عطاهم الوصفه وقال تصرفوها من الصيدليه وراح مع الشوق...
فراس: عرفتهااا
متعب: آتسوووووووو.....ايه عرفتها...
يزيد: يالدب.......ماخبرتني......
متعب يطالع باخوه بعين: اخبرك ايش يزيد؟؟؟
يزيد: ان هالمسكين يدق....
متعب ناظر لاخوة مره ثانيه: ومن قالك هالخرابيط؟؟؟
يزيد ارتبك وناظر لفراس اللي غمز له انك لاتقول.........
متعب: يصير خير.........بس هالخرابيط شيلوها من راسكم......
لمى خلصوا كلام رجعت الشوق ومعها ممرضه ثانيه.......الشوق شالت المغذي والثانيه عطته حبوب وكاسه مي.....
الشوق والممرضه: سلامات ماتشوف شر انشالله تقدر تروح بيتكم.....
متعب...ااااهـ الشر جاني وخلص: الشر مايجيكن ....وقام وخذ فروته وطلع......



اول ماوصل متعب البيت نادى عمته موضي.....واخذها وراح للمغلط وقفل الباب واره....
موضي: خير ياولدي....عسى ماشر؟؟؟
متعب: لا بخير عمتي....العلاج خفف الصداع..اقول عمتي...
موضي: سم ياولدي؟؟
متعب: الليله بتجيكم ناس كثيره ابغاك تدوري بينهم على وحده اسمها الشوق....ممرضه...ومادري ويش اسم ابوها...
موضي بغرابه: وش تبغى فيها؟؟
متعب: والله ماني مكذب عليك....اذا ماهي متزوجه ابغاها على سنه الله ورسوله...
طالعت عمته فيه مهي مصدقه: انت صاحي......وتلمس راسه...
متعب: وربي صاحي ياعمتي.....ومافيها شي هالبنت عجبتني كثير...
موضي بتردد: ياولدي....ناس مانعرفهم وش لنا فيهم؟؟
متعب: عمتي قبل ماتطوليها وهي قصيره......الله يخليك اسألي عنها......وانا اكلمك الليله انشالله........
موضي باستسلامك :صار ياولدي....انشالله......


وجى وقت المغرب وبدت الناس تجمع
طبعا لاهايدي ولا الجوهره جوو وحتى سعاد بس امها.......والشوق وامها وطبعا اللي يشوفهم يعرف انهم عندهم حزن لانهن شاحبات وجوهن ولابست ملابس داكنه ولاحاطات مكياج ولا عطر....

من الرجال جو كلهم ماعدى عماد وعاشق...

بنت الخفجي
15-03-2007, 02:01 AM
الجزء الثامن والثلاثون


لسى باحداث العزيمه

وعلى الساعه 10 دق متعب لعمته
متعب: السلام عليكم...
العمه: هلا والله ولدي خير....العشى وصل؟؟
متعب: لابعده بغيت اسألك....
العمه: تفضل....
متعب: شفتيها اللي قلت لك عنها؟؟؟
العمه: ايه ماشالله عليها وعلى امها......
متعب استانس من قلب: والله.......حلوة...
العمه: حلوة وبس ماشالله عليها.....امها اسمها ام عاشق...اكيد تلقى ابوها عندكم....
متعب ماصدق: يلا عمتي باروح اشوف ابوها....
وقفل متعب وراح لعمه ابو رعد: اقول عمي....
العم مستغرب من ولد اخوة اللي يناظر حوله: خير ولدي كأنك تدور شي....
متعب: وين ابو عاشق عمي؟؟
العم مستغرب: ويش تبغى فيه؟؟
متعب: ياعم الله يخليك وينه...
العم بدون مايناظر: تشوف الرجال اللي لابس جكيته بني.....وثوب اسود....
متعب: اللي عنده ابو لحيه طويله؟؟؟
العم: أي نعم هذاك هو....
متعب استانس: اقول عم عنده بنات؟؟؟
العم عقد حجاجه وش تبي فيهن؟؟؟
متعب: والله ماريد غير الحلال....والله...
العم ناظر بولد اخوه اللي عمره مافكر بها السالفه من قبل....راح اشوفه لك لاتتدخل...
متعب رجع ورى ورافع يديه: ابدا ماراح اتتدخل........وابتسم وراح يشوف الرجال......

ابو رعد قرب من ابو عاشق وسلم عليه.......وبعد التحيه والسلام........
ابو رعد بتردد: والله ابغى اشكرك على تركك بنتك الشيخه عند مرتي وبنتي هذيك الليله.....
ابو عاشق بابتسامه عذبه: ياخوي الناس للناس والكل بالله.......وانت مقطوع هنيا بعيد عن اهلك وهذا اقل من الواجب الغالي.........
ابو رعد: والله ان وقفتكم ماتنسي.........
ابو عاشق: ياخوي لاتحرج نفسك وتحرجني والله اللي سويته مايستاهل......
ابو رعد بتردد كبير واحراج: اقو ابو عاشق .....
ابو عاشق حس بتردده: هلا اخوي قول اللي تبي(توقعه يسأله عن عاشق......)
ابو رعد : انت لك بنات للزواج........وبسرعه ولد اخوي يبغى يتزوج ومالقيت اخير منكم نناسبه.......
ابو عاشق اندهش من السؤال اول بعدين ابتسم: ياريت يابو رعد........والله ان بنتي لو هي ذبيحه ماعشتكم........بس الرجال كلمه.........وانا متكلم علي واحد عنها وعطيته كلمته وماقدر ارده الحين ........عيب وانت ماترضاه علي.......
ابو رعد: لا افا اخوي اكيد ماارضاها عليك....والله يوفقها انشالله والله انها جوهره نادره..........
ابو عاشق: من زود طيبك يالغالي........

وغيروا دفه الموضوع لمواضيع ثانيه لين قام من عنده ابو رعد..........

ويوم قرب من متعب..........سحبه متعب وهو يسأله:هااااااااا بشر عمي قمحه ولا شعيره........
عمه وهو متكدر على الاخر على ولد اخوه: والله مادري ويش اقولك يابناخي؟؟؟
متعب: أفااااااااا...........لاتقول ياعمي........
عمه: ايلغالي يقول انه في ناس متكلمين عليها.........وماظنه بيكذب علينا......
متعب بحزن: يعني اشلون؟؟؟؟
عمه: يعني الله يرزقك باللي احسن منها...
متعب بحزن عميق ماظني فيه احسن منها: مشكور عمي.......واعذرني اني احرجتك...
عمه: يالغالي انت ماتحرجني.......انت تفرحني يوم تخليني اشاركك افراحك واحزانك وسرارك........انا عندك متي مابغيت.......جنبك وساعدك........ومن بغيت تخطب انا حاضر وموجود.......
متعب ابتسم غصب: الله لايحرمني منك يالغالي......وراحول يقابلوا المعازيم.......


على الساعه 11 كان العشى واصل........
كان الحريم ماليات المطبخ وعهود معاهن يجهزن مي وكاسات وخضره ومقبلات يعني عشان العشى....والخدامات يودن......يوم خلصن طلعن الحريم ظلت عهود وعمتها موضي والخدامات ودخل عليهن ابوها يتكلم معاهن بنفس الوقت اللي عمها ابو متعب لأانه هو الكبير يحيي بالرجال يدخلون المغلط اللي هو متصل بباب المطبخ..................لمحت عهود ابو عماد........عرفته على طول وماصدقت يوم شافته .........كان نحفان ولحيته متخللها الشيب بشكل واضح والحزن مالي عيونه...........يوم شافته كأن حد صب عليها مي بارد.........وبالغصب منعت عيونها عن الدموع وبشويش طلعت لغرفتها حتى محد يلاحظ هروبها المفاجئ...........

وبلحظه مدخلت غرفتها قعدت تصيح ورمت حالها على السرير وضمت المخدات لها عشان محد يسمع نحيبها...........وظلت تبكي لاكثر من ثلاث ساعات جت خلالها امها تدق عليها لكنها سكتت وسوت حالها نايمه...........وبعدين فجأه قعدت على السرير وهي تناظر للفراغ............
وقعدت تكلم حالها بصوت مسموع: يعني صدق.............يعني صدق...........يعني زياد..........وتطالع فوق............ليه مهو انا ياربي ليه............ورجعت تصيح مره ثانيه..........كأنها بشوفتها لوالده تأكدت انه خلاص ودع وراح...........وظلت كمان ساعه وتذكرت اعتراضها على قدره الله بكلامها وحست بالذنب وقامت غسلت حالها وتوضت ورجعت لبست الملفح وظلت تقرى وهي تنحب وتصيح حتى اختلط القران بالدموع...........ويوم سجدت ظلت اكثر من عشر دقايق بنفس السجده .........كانت تدعي له بالمغفره والرحمه........وكانت تستغفر ربها عن ذنبها............وعن محاولتها قتل نفسها..........ويوم رفعت رفعت يديها للسما وظلت تدعي وتستغفر اكثر واكثر..........ظلت على هالحال لين اذن الفجر.........وكأنها بقرايه القران هدت شوي..........ونامت على سجادتها...............

ماتدري اشكثر نامت لين ماقامت..........كانن عيونها وارمات وحارات..........يوم طالعت للمرايه كان اثر الدمع واضح مره على وجهها.........تجمعت على عينها غشاواه دمعه لكنها طردتها بسرعه وهي تغسل وجهها انصعقت يوم شافت الساعه وحده.........راحت وضت وصلت الجمعه.........ورجعت قرت سوره الكهف........وظلت تدعي له وبعدين حطت مكياج خفيف يخفي اثار الدمع مع ان عيونها منتفخات.........ونزلت........

اول ماوصلت تحت لقت امها ترضع اخوها.......اغتصبت ابتسامه من ثمها وهي تسلم.....
الام: وعليكم السلام والرحمه.....وبنظره استغراب....وراك طولتي النوم اليوم؟؟؟
عهود: كنت تعبانه من العزيمه البارح وماحسيت بحالي....اشلونك اليوم وين خالتي؟؟؟
الام بتنهيده: أيييه....روحوا ويسلموا عليك كثير كثير......الخدامه طلعت تناديك لكن مارديتي عليها....
عهود: يمكن كنت مولعه المكيف وكذا ماسمعت.........متى روحوا؟؟؟؟؟؟؟
الام: الساعه 8 الصبح..........جوري مخليه لك كيس تقول هديه وعطتها ياه........
عهود فتحته: لقيت بلوزه كانت مدحتها عهود مره تاركتها مع رساله انها احلى عليك وعندنا بعسير كثير منها.......ابتسمت عهود لطيبه جوري....
الام: اقولك بنتي تجهزي العصر....
عهود باستغراب: وين؟؟؟؟؟؟
الام: تخبرين قبل التمايم ماقدر اطلع من البيت ولازم نروح نعزي اهل زياد........لانا مارحنا.........
عهود هنا جتها الغصه وبذلت مجهود خرافي عشان ماتبين شي: أن....أنشالله يما....عن اذنك باروح اصلي........مع انها صلت بس تحججت عشان تطلع........

دخلت غرفتها وناظرت بالفراغ........ظلت شوي كنها تطرد الدمع عن عيونها لكن اخيرا انتصر الدمع وقعدت تصيح......اول بهدوء وشوي شوي ليمن على .......راحت للحمام وغسلت وجهها وحاولت تذكر اشياء مسليه لكن كل ماتفكر بشي تذكر زياد.......كأن كل ذكرياتها صارت معاه خلص........ورجعت تهرب للنوم مره ثانيه......

يوم نامت حلمت فيه......وكأنه يسلم عليها.......ومد يده لكنها بعدت عنه..........وظهرت ملامح الحزن بوجهه .........وكان لابس بياض..........بعدين سمعته يقول......انا مرتاح.........انتي اللي تعذبيني بدموعك........ارجوك ودعيني الحين وودعي الدموع........وناظرت له وكأن دموعها خلاص وقفن ولافي شي منها..........ومدت يدها له هالمره........ابتسم وقال........منتي لي.........منتي لي...........بتكونين للي يستاهلك............وماراح تحزني ابد.............

قامت متفاجئه من النوم وتضاربت عليها الافكار..........لكن ماكانت حزينه..........كان شعورها انها مرتاحه كثير.......وماكان هناك اثر للدموع والحزن.........نزلت واكلت لها لقمه........وتجهزت عشان تروح مع امها العصر......


في بيت ابو عماد

الساعه 5 العصر......


دق الباب ودخلت ام رعد وكانت الجوهره منتظرتها وهايدي:
ام رعد: السلام عليكم.......وناظرت للجوهره وهي تسلم عليها........عظم الله اجركم بنتي......شدي حيلك واعذرينا على تأخرنا....
الجوهره: احسن الله عزاكم خالتي..وعارفه ومقدره ظروفكم....
عهود كانت واقفه مثل المذهول.......ماحست لابضيقه ولابزعل ةهي داخله ....قلبها عصرها من الحزن صح لكن الدموع ماجاسن عينها ابد........
تناظر للجوهره: عظم الله اجركم....ام شروق...
الجوهر: احسن الله عزاكم......

جلسن حوالي ساعه وجت هايدي وعزنها بعدين طلعن........

واليوم روحوا اهل ابو سعود.....وفضى البيت صدق بعد ماكان مليان عليهم........

وحوالي الساعه 12 بالليل دخل عماد.......وزي العاده راح للمقلط...دخل ونزل غترته على الشماعه وضو المقلط........وهنا تفاجأ.......كانت الجوهره قاعده ومعها كراسي البيبي التوم حاطتهم عندها ونايمين بكل سلام ........منظرهم كان جنااااااااااان.......

عماد: انتي ......هنا؟؟؟؟
الجوهره: وعليكم السلام اول......مساء الخير يالغالي........يابو عيالي......
عماد كأنه انطعن: السلام عليكم......
الجوهره: وعليكم الف سلام ورحمه ياحبيبي.......
عماد اتفاجأ كلامها وهدوها ورقتها غير..........
عماد: .....أنتي.......أنتي ليش مانتي صاعده فوق؟؟؟؟؟
الجوهره: واترك حبي تحت .......مستحيل.......
عماد: عادي....انا اقدر ادبر نفسي.....
الجوهره وتحولت للحزن: بس انا ماقدر.....وربي ماقدر اعيش وانت بعيد عني........وغطت وجهها بيديها وقعدت تصيح......
عماد ارتبك على الاخر يوم شاف دموعها........جثى على ركبيته....:الجوهره....بس الله يخليك....دموعك تذبحني.....ارجوك بطلي.......يوم شاف مافي فايده.....ضمها لصدره وليته ماسوى........زاد بكاها عن اول......كأنها فعلا قبل بدوامه والحين حست بالامان........مايدرون شكثر قعدوا.........لين هدى صوتها وبدت تهدى........وقعدت وحده من التوم تصيح.......ابعدت الجوهره عنه........وراح لها وطلعها من الكرسي وشاف دموعه.........من زمان ماشافهن........كانت كبرت وعيونها احلوت......وصارت اموره حيل.......هنا طفت على عينه دمعه.......
عماد: تدرين......
الجوهره طالعته وعيونها حمر من اثار البكي: خير؟؟
عماد: هذي نفس عيونك....هي شروق؟؟؟؟؟؟
الجوهره بابتسامه: لا غروب.......شروق عيونها بنيات وعليها شامه بطرف رقبتها.......
عماد ابتسم: تصدقين ماعرفتهن من بعض.....
الجوهره: ومالوم......لك كم ماطالعتهن......او حتى جيتهن؟؟؟
عماد ناظر للارض: تدرين اني للحين مصدوم ومو مصدق ان عضيدي راح وودعنا........وبدى يتهدل صوته.......
الجوهره: وانا هنا ليش.......عشان اسمعك وانت تفضفض ....حبيبي لازم تفرغ الشحنه اللي بداخلك ولا صدقني بتدمرك وتخليك انسان ثاني......
عماد ناظر للفراغ: يوم دخلت ولقيته مرمي ماصدقت الصراخ اللي حولنا ابدا.......يوم قرر الطبيب وفاته....كنت مثل الميت.......كيف كان وداعه لنا مهيب.......كيف كان ينصحني قبل وبرمضان يخانقني ليش اني اشرب ارقيله احيانا........كان متغير صح لكن كان حنون والحزن مافارق عيونه ابد......ورجع صوته يتهدل........والحين انا الحين وحيد........ماعندي اخوان ولا يصير لي اولاد اخو.......

هنا قامت له الجوهره ولمته وهي تصيح.......:ايوة لا تسكت...تكلم الكلام يريح....السكوت هو اللي يجيب الامراض والاحزان......اخوك كان نعمه عظيمه......بس عندك اختك اللي هي كل دنيتك الحين واللي هي محتاجتك اكثر من قبل.......تعرف زياد ايش كان لها.....
ناظر لها عماد.:حنا مكانا غلط......
ناظرت وهي مو مستوعبه:أيش؟؟؟
عماد ماكان عندها يوم ناظرت شافته قام وخذ وحده من التوم: ماتبغين تجين بكيفك.........انا اشتقت لغرفتي......وهالكتكوته بتنام بحضني .......
الجوهره بدون تفكير: ماشرهت والله......وبعدين استحت مره من كلمتها...وناظرت للارض.....
عماد ابتسم: والله........وليش يعني......
الجوهره سكتت واستحت ماتدري ايش تقول.....
عماد مسك يدها: يالله خلينا نودي بناتنا غرفتهم......ونروح نريح احس ظهري مكسر.....
الجوهره وهي مستحيه: انشالله صار.......
وطلعوا لغرفتهم ورجع لهم عماد اللي يحبهم ويخاف عليهم........

بنت الخفجي
15-03-2007, 02:11 AM
ومرت ايام الدراسه سريعه........

عماد وعائلته بدو يتقبلوا الوضع ويرضوا بما كتبه الله لهم......ابو عماد انطوى على نفسه لكنه يشاركهم كل شي.....وهايدي اللي بدت تختلط بالحياه واكثر اهتمامها منصب على هوايتها اللي بدت تنميها......وعماد اللي رجع زي اول وفرح اهله فيه والجوهره اللي كانت شايله البيت كله على راسها وتركت الدراسه عشانهم
ابو رعد وام رعد بعالم ثاني من فرحتهم بابنهم الصغير وعهود كانت تجاريهم رغم جرحها الاليم واللي تعرف انه بيجي يوم والكل يعرفه......
عائله ابو عاشق: ابو عاشق عارف ان ولده غلطان وانه بيجي يوم يندم لكن زي ماقال نربيهم وهم صغار ويعذبونا وحنا كبار وقال الحياه هي اللي راح تعلمه.......والشوق سعيده بعملها ومنغمسه فيه لاخر حد حتى نست عبدالله وماجد وغيرهم.......
ابو سعود وعائلته.......سعود لسى الزواج مو في باله مع انه عرف مين اللي خلاص بيخطبها لكن ينتهي من زواج اخته الاول........وماجد اللي دبر حق الارض واشتراها وابوة مو مصدق ان ولده قدر عليها.......وسعاد اللي من قالوا لها موعد العرس وهي منقلبه فوق تحت وتختلط عليها المشاعر والظروف......حتى جهازها بدون نفس.....وفيصل اللي بدى يتقرب من بيت خاله اكثر وزيارته لهم تكثر بسبب وبدونه.....
وهشااااااااام اللي حاله غير............وراح تعرفون بعدين انشالله


طبعا العرس اجلوة لين شهر 7 هـ........يعني بعد وفاه زياد ب 7 شهور......وابو سعود هو اللي الح عليهم ولا هم بيأجلوة لين السنه الجاي.......بس ابوها رفض ان ينته تصير مملكه سنه ونص....واكثر واحد فرحان هو هشام.....

ولان ماعندهم ام وابوة ماعنده اخوان فكانوا عيال عم ابوة وخالاته هن اللي مسئولات عن العرس بشكل كامل.......من تجهيزات وكروت وكل شي..........


قبل العرس باسبوع تمام.......يوم الخميس


في بيت ابو عاشق........
الساعه 8 المغرب

كانت الشوق مسويه كيكه لان الجوهره بتزورهم وكانت كيكه الفراوله اللي يحبها زماااااااان وهو صغير ماجد.......وكانت دايما تذكره لمى تعملها برغم انها تحاول تبعده عن تفكيرها لكن بدون فايده......
وقبل ماتجي اختهم .....دخل عليهم عاشق وهو حاله مبهدل بالمره حتى امه شهقت لمن شافته


امه: بسم الله علامك ياوليدي ايش صار لك؟؟؟؟؟؟
الشوق: اشفيها ملابسه مقطعه كنك متخانق مع احد؟؟؟
ناظر للشوق بعين: انا ابي ابدل.......جهزي قهوة وتحلايه للرجال اللي معي بسرعه........قال اخر كلمه بصرخه خلاها تتطير من مكانها....
الام: وراك ياوليدي شاب ضو........سم بالله واستهدي وقولي علامك.؟؟؟
عاشق: الله يخليك الغاليه بابدل واقعد عند الضيف وبعدين اخبرك.........
الشوق راحت وهي تكلم نفسها: هذا وراه يزعل برا ويتفشش عندنا .......انا ماسويت له شي.....المفروض مايعصب علي اخته الكبيره انا......وجهزت صينيه حطت فيها القهوة والشاي.......وصينيه الكيك والصحون وبسكوت وخلافه.......

وطلعت مع باب المطبخ للصاله......جهزتهن(بصوت عالي عشان يسمع.....)
عاشق من فوق ولسى بالملابس الداخليه: حطينهن بالمقلط .......بصراخ بعد...
الشوق تحرطم: بعد.....احطهن لحضرته بالمقلط......ورى مايجي ياخذهن من هنا......
مسكت صينيه الكاسات والخدامه الشاي والقهوه........وفتح الباب بحذر لان يدهن مشغولات........ودخلن على طول وحطنهن على البترينه....وكانت تكلم على الخدامه يوم سمعت حد يتنحنح وراها.......جمدت بمكانها حتى شيله ماهي شايله على راسها......وبسرعه خطفت شارده برى.......ولحقتها الخدامه.......
الشوق وهي ترجف: وي من هذا اللي دخله اخوي مقلطنا؟؟؟؟؟؟وتذكرت كيف يقول لي ادخلهن المقلط وفيه رجال....عصبت حيل.... ..وطارت لاخوها لقته على الدرج


الشوق بصريخ: انت كيف يامحترم ياخوي تخلينا ندخل المقلط وفيه رجال؟؟؟؟؟؟؟
عاشق انصدم: معقوله .......انا قلت له تفضل .ماتوقعته يخش المقلط.......وناظر لها بعين.......عسى ماشافك؟؟؟؟؟
الشوق: وش دراني انا لا واحظرتك بالصوت المليان(دخليهن المقلط)مو عيب هالسواه؟؟؟؟؟؟؟
عاشق يناظر لامه: يما تكلمي عليها مادريت عنه انه بيدخل؟؟
الام: هو منهو ياوليدي اللي قاط الميانه معاك لهذي الدرجه؟؟؟
عاشق: ماجد ولد ابو سعود............!!!!!!!!!!


هنا كن حد صب عليها مي بارد.......ماجد من بد خلق الله يشوفني.....ورجعت تناظر لشكلها كيف كان........كانت لابسه دشداشه مطرزه وعليها تول ومشغوله ونص كم......واستحت من حالها وحمدت ربها ان ششعرها مو مفلول ومسرح......
الام: عادي ياوليدي البيت بيته.......ماعد حاله غريب......
مالحظوا ان بنتهم تغير لون وجهها وصار اشكال الوان.......طلعت من عندهم بدون كلام......وراحت لغرفتها على طول.....

اول مادخلت قعدت تناظر للفراغ.......حست ان قلبها تحرك عقب شهور من الهدوووء.......ياربي انا ليش كل مايطروة يتغيرشكلي؟؟؟؟اصلا انا وش لي فيه؟؟؟؟حدي كبر امه حتى عيب تفكيري هذا........ياربي والله مو بيدي......ووقفت قدام المرايه تناظر لحالها......مافيها عيب وشكلها اصغر من سنها بكثير بكثير........طيب ليش هاليأس يابنت.....يمكن هو خلاص كرهك تذكرين يوم دخل بالغلط عليك بغرفه اخته قال ياخذ احتياطاته وش قصده؟؟؟معقوله كرهني........انا احس فيه ليه ولا افكر فيه ليه.......ورمت حالها على السرير بتنام بس وين النوم ووينها..........

اما ماجد فأول مالقى عاشق يتخانق مع شله جره من بينهم وجابه للبيت حتى يهدأ ويعرف سالفه الهوشه.......واول مادخل عاشق قاله حياك فوت.......وهو متعود يدخل بيتهم للمقلط يعني المجلس للضيوف الرسميين ومهي اول مره يدخل داخل.......يوم سمع فتحت الباب حسبه عاشق ويوم شاف البنتين على طول عرف الشوق......لكن هالمره كان عنده حميه وماناظر لها ونزل عيونه تحت ........لكن يوم شافهن يسولفن تنحنح عشام ينتبهن.........وماناظر لين هدأ الجوء الخارجي........لكن كل القرقعه بالجو الداخلي........قلبه غدا طبول ويديه ترجف وحالته حاله.......قال لنفسه: هييه انت وش صار لك........كنك اول مره تشوفها......ماكنك من وانت صغير تشوفها.......بس والله من شهور مالمحتها,........ياقلبي عليها.....هييه انت وش تهذرب عيب......لاعيب ولاشي....اذا بتخانق خانق قلبك اللي اختار وارتاح وخلاك للعذاب.........بس هي زعلت عليك من ذيك اليوم.......وشكلها خلاص نسيتك من انخطبت للدكتور......وحس بغصه.....يعني الدكتور الحين تحبه....مستحيل عيونها مايقولن هالكلام ابد.......بس كيف بتاخذه يعني؟؟؟؟؟؟؟

كان يكلم نفسه ويحاورها ماحس باللي دخل وسلم وجلس.......
عاشق وهو يهزة: هييييييييه......ماجد؟؟؟
ماجد ناظره: هه......ايش؟؟؟؟
عاشق ابتسم: العذر والسموحه على الموقف....مادريت انك هنا.......
ماجد صخ معقوله قالت له: لا حصل خير.......
عاشق يناظر: اشوفك ماسميت......ترى هذي الكيكه المفضله عندنا.........
وناظر ماجد...ماانتبه ان الخدامه جابت الكيكه عنده........لكن من شافها تذكر ايامه زمان وهو صغير وماخذ راحته......وتمنى اليوم اللي يشوفها بصحن داره.......

اكل لين ماترك شي.......
عاشق: صحه انشالله ....تبي اجيب لك صحن.....
ماجد ابتسم: والله مابي اكلف لكن هالكيكه من صغري وانا هيمان فيها......
عاشق ضحك وبين وجهه الحلو.......ماطلبت شي.....وراح جاب الصينيه بكبرها مادرى ان الجوهره بتجي وموصيه عليها....
ماكذبوا خبر اكلوا حق اسبوع كامل.........

وبعدين ناقش ماجد عاشق:اقول عاشق مين ذا الشله اللي صادفتك عندهم؟؟؟؟
عاشق: هذول جماعه يبغوني اسافر معاهم يوم رفضت تلفظوا علي وماسكت لهم........
ماجد : وبعدين معاك يالغالي......لين متى بتظل على هالحال اللي راح ماراح يرجع......
عاشق فهم قصده..:والله اني احاول واجاهد.....واللي كاتبه ربك بيصير.......
ماجد: ياخوي.....احنا بنروح رحله شباب انشالله للشرقيه الاسبوع الجاي.........انشالله بتروح معنا.....
عاشق: من معك؟؟؟
ماجد: انا وسعود وعماد ومجموعه من اصحابنا........
عاشق فكر: انشالله يصير خير بالعرس اخبرك.......وسكت كأنه حزن.......
ماجد وهو يقوم: يالله عاد......اخليك......واشكر لى الوالده على هالكيكه الطيبه عزا الله اني ماتعشيت هههههههه
عاشق: انشالله يبلغ للي سوت الكيكه......
ماجد سكت وابتسم هو عارف انها عملتها بس حب يتأكد.......وراحوا مع بعض يوم وصل للباب
ماجد: اقولك عاشق......
عاشق: تفضل....
ماجد: انا احبك موووووووت.......
عاشق وقف مذهول وهو يشوف ماجد يركب ويروح؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

يوم دخل عليهم كان يبتسم ببلاهه.......بس اختفت الابتسامه يوم شاف الشوق واقفه ومخصره له وتضرب برجلها الارض بعصبيه....

عاشق: بسم الله اشفيك كنك بتحاربين؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: اقدر اعرف من اللي اخذ الكيكه حقتي؟؟
عاشق: اوووو سوري لكنها طعمه مره......ماقدرنا نقاومها.....
الشوق: والجوهره الحين كيف انا مسويتها لها.....
عاشق: نجيب لك وحده جاهزة...
الشوق ماترضى تبغى كيكتي.......كيف تاخذوها كذا صحيح همج......
عاشق: والله مو بس انا الهمجي حتى خويي همجي لانه اكل مثل الشرهين ......
الشوق ارتبكت وفرحت انها عجبته: طيب خلاص بسر عه جيب كيكه والله يعيني على اختك.....
عاشق وهو طالع....تشوف هالخبل وش قال؟؟؟؟
الشوق وش قال؟؟؟
عاشق: قااااال يحبني موووت اخافه شاذ وانا مادري.......
الشوق وقفت واستحت مره عرفت انها هي المقصوده لكن بداخلها شي انكر هالسالفه كيف وهو يبغى ياخذ احتياطاته؟؟؟

ورجعت للمطبخ تخلص اشغالها لين تجي اختها


يوم الاثنين
بيت ابو سعود
الساعه 11 الصبح


سعاد واقفه وتحرطم على امها مهي مصدقه انه خلاص بعد يومين العرس......
سعاد: يما الله يخليك ساعديني...
الام: والله ماشفت وحده مثلك يبغين تتهربين من العرس.......ايش يقولوا الناس عنا مابقى على عرسها شي وتطلقت؟؟؟
سعاد : يما احس اني بانجن ....باموت........انا وتاشر بيدها على نفسها.......باتزوج واروح لبيت لحالي؟؟؟؟؟ماصدق.......يما والله احس اني احلم.......الله يخليك يما قولوا لي انه حلم (وتجمعت الدموع بعيونها)
الام: بسم الله عليك يابنتي.......وش صار لك......والله اني لو داريه ان حالك بيكون كذا ماكان تممتها من اول........سمي بالرحمن واقري لك كم ايه عسى بالك يرتاح.......
سعاد: بالي مايرتاح الا لمى تقولو لي ان مافي عرس......
الام وبدهشه قويه:يابنتي وش تهذربي...مستحيل نأجل العرس ولا نلغيه.....
سعاد جلست على الارض: يمااااااااا........والله بيصير فيني شي صدقيني......
الام تحوطها: يابنتي...اهدي ليه اعصابك متوتره؟؟؟؟
سعاد: خلاص......روحي بتطلع.....الله يخليكم خلوة يروح وينسى العرس....
........:ينسى العرس؟؟؟؟؟؟؟؟

بنت الخفجي
15-03-2007, 02:14 AM
الجزء التاسع والثلاثون



سعااد ناظرت للي دخل وكل علامات الخوف والذعر عليها.......
........:ماقلتو لي مين اللي ينسى؟؟؟
الام: محد ياوليدي كنا نسولف.....
ماجد: يما قولوا الصدق؟؟
الام: اختك خايفه من العرس بس هذي السالفه....
ماجد ناظر لسعاد : صحيح؟؟
سعاد ناظرت للارض ولاردت...
ماجد : اقول يمى ابروح انا وسعاد نتمشى شوي....خلاص...
سعاد مسكت قلبها بخوف (هذا وين بيوديني؟؟؟)
الام: ماله داعي يايمااااا الحين تهدى...
ماجد : انا بروح اشغل السياره....
وطلع قبل لايسمع احتجاجات....

سعاد تناظر لامها: يمااا.......بيذبحني
الام: هذا اخوك كيف بيذبحك....لبسي عباتك وروحي قبل لايعصب وصدق يذبحك...
قامت سعاد لبست وهي ترجف وخايفه.....وركبت السياره وماتكلم معاها....ولفوا شوي لين وقفوا عند مركز كبير فيه مقاهي مختلط......نزل وراح فتح لها الباب......وباستغراب كبير نزلت سعاد وراحوا عند طاوله......جلسوا ولا تكلموا.......زطلبت هي عصير ليمون وهو قهوة........يوم جى الطلب بادرها

ماجد: هااااا.....ماقلتي لي ليش ماتبغي تتزوجي؟؟
سعاد ناظرت للارض مستحيه....
ماجد حط يده على يدها وشدها بدفء كبير هي حسته: هاااااااا.....ززتكلمي وفضفضي وانسي اني اخوك....
سعاد وعلى عيونها غشاوة...:اخاف تهاوشني؟؟
ماجد: العروس عليها الامان......بس اتكلمي...
سعاد اتشجعت من شكل اخوها الهادي.....:اخوي...انا قبل مافكرت بالزواج لاني عشت عند اولاد.......واحس اني مثلهم بكل شي........وبعدين يوم جى الرجال وابوي انحرج منه عزت علي نفسي ان ابوي ينحرج بسببي......
وبعدين يوم صارت الملكه خفت مره.....كيف اعيش مع انسان ماعرفه ولا قط كلمته والاهم ماحس اتجاهه باي موده......وثم صكيت على نفسي يوم شفتكوا فرحانين....بس يوم شفت السالفه جد خفت وقلت مستحيل اتحمل اني اقعد مع رجال ببيت واحد....والله اموت خووووف


اتوقعت انه يضربها لكنها اتفاجأت انه ماقدر يمسك ضحكته وبصوت مجلجل خلى اللي حولهم يناظروا......

سعاد استحت: بس ماجد......الناس تطالع......
ماجد شوي وسكت: الحين انتي خايفه من ابو الهش؟؟؟
سعاد صخت يوم قال اسم الدلع قدامها: .............
ماجد سكت شوي كنه يفكر: وبعدين بدى بالجديه: شوفي حبيبتي......كلامك صح لكن باقولك شي......أيش بيصير لو انا الغينا كل شي الحين؟؟؟؟؟؟
سعاد تناظر كنها تفكر: ماراح يصير شي يادار مادخلك شر....
ماجد :خليني اشرح لك....
أولا: احنا وزعنا البطاقات لمى نقول لهم الغينا العرس بيتساءلوا.....زين....
احنا ايش نقولهم؟؟؟

سعاد: ولا شي....
ماجد: هم راح يجاوبون....بيقولون....اكيد البنت فيها عيب......هاللي خلى الرجال يتركها......(.ويقطع عليها احتجاجها) حتى لو حنا اللي الغينا بيقولوا البنت معيوبه....وابوي واخواني بيوطوا روسهم ليش ان الناس من هنا لسنين بتظل تذكر السالفه ويقولوا يوم بنت ابراهيم رجلها طلقها قبل عرسها بيوم......وراح يحكوا ويالفوا ممكن يقولوا شافها مع رجال ولا شافها سوت شي غلط.........صدقيني كلام الناس ماراح ينتهي......وانتي ماترضي علينا وعلى ابوك أي كلمه

(كان فاهم ان اخته مستحيل تتحمل احد يتكلم على اهلها لو فيها موتها)

سعاد ظلت ساكته وناظرت بالكوب اللي قدامها وهي تفكر..........

ماجد: هاااااااا....ايش رايك اتصل على هشام(ومسك جواله يعني انه بيتصل)
مسكت سعاد يده ترده: ياخوي خلص اقتنعت......
ماجد ابتسم وفرح من قلب وقاموا روحوا للبيت


في البيت


الام قاعده على اعصابها...يوم شافتهم داخلين يضحكوا استغربت
ماجد وسعاد: السلام عليكم...
الام: وعليكم السلام ...اشلونكم ياعيال انشالله طيبين...
سعاد وهي تناظر لماجد: بخير يماا...الحمدلله...
الام: يعني مافي شي؟؟
سعاد :لا مافي شي....واتذكرت....لا فيه نسيت اتصل على البنات اقولهن يجن يساعدني بتجهيز اغراضي...
الام استانست: والله.....لعاد بسرعه روحي اتصلي فيهن
يوم طلعت سعاد ناظرت امه فيه: انت ايش عملت فيها؟؟
ماجد : والله بس قلت لها ايش يصير لو الغت العرس بس...
الام ناظرت وكنها فهمت: ماقصرت....

وتموا يجهزون للعرس بلهفه كلهم ماعدا سعاد اللي حاز بنفسها هالعرس وخايفه منه موووووووت


يوم الاربعاء الصبح


كانت ام سعود ترتب المكان وتحط الهدايا عشان الحنه اللي هي كانت رافضتها من الاصل....وسعاد عندها النقاشه هي و الجوهره اللي اصرت انها تبات عندهم من البارح هي وهايدي.......والعيال كلهم انتقلوا لبيت ابو عماد هههههههههه

سمعت ام سعود الجرس وشافت الخدامه....تطلع وشوي جت وقالت لها ان سعود بالمجلس يبيها..

دخلت عليه : السلام عليكم...
سعود قام : هلا يماا وعيكم السلام ارتاحي...
كان سعود مرتبك وواضح قلقه...
الام: علامك ياولدي عسى ماشر وجهك مو طبيعي؟؟؟
سعود(معقوله باين علي):لا سلامتك يماا بغيتك بسالفه...
الام(ولدي فيه البلا):تفضل انا اسمعك...
سعود(كيف باقولها انا):يمااا.....انا.....انا....
الام قامت وجت عنده: ياولدي...بسم الله عليك عمري ماشفتك كذا؟؟
سعود ارتبك(كيف باقولها والله استحي):..............
الام تناظر له: وربي ياسعود انا ماتكلمت لاغضب عبليك طول عمري......(هي قلصده كذا عشان يقولها )
سعود خاف: يماا.....بالعرس ابي تشوفين..........
الام كنها لقطت السالفه:هااااااااا..........الحين عرفت......
سعود ( وي لاتكون فهمت غلط)فهمتي ايش يماا؟؟
الام وهي تبي تطيح ولدها: تباني ادور لك على عروس.......
سعود اخترع: لالا.........لاااااا
الام: اجل تبغى اخلي حد يدور لك عليها؟؟
سعود (امي بتوهقني):يماا.....لا........
الام: اجل تكلم........ضيعتني....
سعود وكنه خايف يتراجع: ابغاكي تشوفي بنت وحده واذا اعجبتك ابس اخطبها........واخذ نفس كنه تريح
الام (يعني شايف بنت...منهي قليله الحيا هذي):والله....ومنهي هذي اللي حاط عينك عليها ....وبتهديد...ان كانت من بنات التلفوانات ..........ياويلك
سعود: يما...والله بنت ناس....بس انتي شوفيها بكره وقولي رايك ...
الام بعصبيه : ومنهي؟؟؟هالبنت....
سعود: بنت.....بنت ابو رعد جار خالي.....
الام فتحت عيونها كنها مو مصدقه:من؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعود(لاوالله ماعجبت امي):يماا....أنا.....
الام وهي تحضنه: ماشالله ياولدي.....زين ماخترت........الله يبلغني واشوفك معرس يالغالي.......
سعود مو مصدق حاله كنه بيصيح: صحيح يماا......عجبتك البنت؟؟؟
الام: وكيف ماتعجبني.....ماشالله عليها......ولايهمك بكره اجس نبضهم.....
سعود وهو يمسك يد امه: يالغاليه......مو الحين.......بس شوفيها وشوفي اذا مخطوبه ولا لا.......وخلينا نخلص من عرس اختي وبعدين يصير خر انشالله......
الام بفرحه: يصير كل خير باذن الله.......

ومشى سعود وهو فرحان لان امه مبدئيا موافقه.......وانشالله بيقول لابوة بعد عرس اخته......

عند سعاد كانت الحاله حاله:
هايدي تفرج عليهن لانها رفضت تحنى قبل ضحيته اخوها: ماشالله سعاد الحنة مرتبه عليك...
سعاد بنفخه: اووووف........مادانيه لكن امي غصبتني عليه...
الجوهره وهي تطالع بيدين بناتها المحنيات: وش رايكم مو احلى حنه...
هايدي وهي تبوسهن: وي فديتهن هن و***وجاتهن.........يختي على جمال حنتهن.....
الجوهره : شوفوا كيف لطخت يدي وتعدمت........بكره بتبين....
سعاد: وليش ماتحنيتي؟؟
الجوهره: والله ماقدر اقرب لها وانا اخبر الغالي حزين على الغالي...
هايدي بتلطف الجو عارفه ان الحزن بيكثر الحين: ياعيني ياعيني....وش كل الحب ذا....
كانن يسولفن وشروق حبت من عندهن....خذتها ام سعود تلعب عليها....
ام سعود: وي........فديت اللي محنيه وصايره عروس....
شروق مو فاهمه ايش تقول بس تناغي معاها...وتضحك....
دخلت الخدامه: ماما بابا عماد برا..
ام سعود: قولي له يفوت محد نازل من فوق...
ودخل عماد: السلام عليكم....شخبارك عمتي...
العمه: بخير وعافيه وليدي...حياك جنبي..
جلس وهو يسحب شروق: اغاا......حيات بابا انتي.......اغاااااااا
قعدت تضحك شروق وتناغي ابوها فرحانه........قامت ام سعود تكمل شغلها......على نزله الجوهره خايفه
الجوهره: هي عندك وانا نطف قلبي وانا ادورها....
عماد : سلامه قلبك ياقلبي انت....
الجوهره تناظر حولها: عيب حنا مو فالبيت....
عماد: انا ماقلت غلط....
الجوهره تناظر لحالها: شوف شكلي عدمانه حنا وانا احني بناتك....
عماد يناظر لبنته: وي فديت العروس المتحنيه.....وصلت عنده
وشوف اصابعي كيف اتلطخت:...وترفع يدها توريه...
عماد وهو يحب الاصابع المحنيه: الله على ريحتهم تجنن....(يقصد الحنى)
الجوهره سحبت يدها بسرعه: هيه انت انهبلت.......ترا فيه ناس...
عماد ناظر تحت....
الجوهره قربت له: عماد انت بخير؟؟
عماد ناظر لها وابتسم بالغصب: الحمدلله بخير...
الجوهره (لا اكيد فيه شي):ومسكته من يده وسحبته مع شروق للمغلط.......وهي تقفل الباب: خير الغالي علامك....صاير شي؟؟؟
عماد : والله مافي شي........بس متضايق شوي....والجماهير اللي نامت بالبيت البارح فجرت راسي باللعب والضحك والتلفزيون....
الجوهره بضحكه: منت متعود على الازعاج بس خل هالبنوتات يكبرن....
عماد: فديتهن خل يكبرن ويزعجن على راحتهن مسموح لهن كل شي....
الجوهره: والله ان فيك شي....تكلم....
عماد طالعها بخبث: اشتقت لكم.......فيها شي؟؟؟؟؟
الجووهره استحت وناظرت للارض: كلها يومين ونرجع للبيت ماتقدر تصبر؟؟؟
عماد: القلب مايصبر ولو حاولت...
الجوهره خلاص لو قعدت اكثر بيسوون مصيبه: عطني البنت عنك خل اروح اغسلها....وانت تحمم بمي بارد ...(قالتها وهي تبتسم)
عماد وهو يناولها بنتها حضنها وبسرعه سحبت حالها.....:والله انك بتورطنا......وعلى فتحت الباب بتهرب دخلت هايدي...

هايدي تناظر بخبث: انتم هنا وحنا ندوركم؟؟؟
الجوهره استحت وطلعت بدون ولا كلمه.....وكانت متأكده ان عماد مخبي شي.....
عماد: انا بغيت مرتي بسالفه....
هايدي: والله....والسالفه ماتنتظر للبيت؟؟؟
عماد يضحك : الا تنتظر....بس......
هايدي: أهاااااا......يلا اعترف....ايش بغيت؟؟؟؟
عماد: والله انك فايقه ورايقه.........(وكأنه انتبه).....هيييه.....أنتي ويش مسويه براسك.....
(كانت صابغه شعرها بندقي...ومسويه قصه)
هايدي وهي تفك شعرها وتفله: هاااااااا.......شرايك فيه حلو؟؟؟
عماد: ههههههههه......رهيب من وين تجيبون هالافكار والقصات....
هايدي ترفع كتوفها دليل الغرور: حنا مو مثلكم.....
عماد : اشوف لفي لفي.,.....
هايدي تدور وكأنها ترقص وشعرها يطير معها وتضحك بفرحه هههههههه

بها الوقت دخل فيصل وماسك بيده احمدومحمد
فيصل بصريخ عالي ومعصب: يماااااااااااااااااااااااا

ثواني على ماستوعب الموقف

كانت لابسه بنجابي بيج وفيه تطريز هادي يلبس ف البيت بس وتدور بشعرها اللي واصل لتحت كتوفها وابتسامتها الصافيه اللي من زمان ماشافها ............(.هبلت به هالبنت..)......

هايدي على طول فرت للباب........وظلت تركض لين الغرفه وهي تتنفس بصعوبه من الحراج.......

عماد استحى: العفو الشيخ....المفروض ماتجي هنا.......بس انا ناديتها...
فيصل أخر شي ودة يسويه الحين يتكلم(كان متوتر حده من جهه معصب من جهه شوفته للبنت اللي فطرت قلبه بدموعها).:هه.....لا ياشيخ ماصار شي.......وطلع ماقال غيرها....
عماد استغرب سواته(هذا ليش جى وليش طلع؟؟):...............
محمد: هههههههههههههههههههههههه
عماد: وراك تضحك وكنت تبغى تبكي قبل شوي؟؟؟
محمد: اشو افتكينا ....كان وده يفتن علينا عند امي.....الحمدلله اللي انحرج وشرد.....دايم يشرد هو هههههههه
ودخل سعود وماجد جايبين كراتين فيهن اغراض.....
ونزلوهن على الارض....
ماجد: وراكم تضحكون؟؟؟
احمد ببراءه: هذا فيصل....مدري ليه شرد؟؟؟
سعود: شرد(وعلى وجهه علامات استغراب.)
عماد يحاول يوضح: دخل الشيخ هنا واختي عندي تكلمني بس....
ماجد بنغزة: الحمدلله اللي مو زوجتك ولا علمته حاجات عيب هههههههه
عماد تغير لونه والباقين ضحكوا....
احمد: بس فيصل دايم يشوف هايدي....
هنا كلهم سكتوا واستغربوا وش يقول ذا الوغيد؟؟؟
محمد(عرف ان الولد تذكر الموقف اللي زمان)بصراخ: أحمــــــــد(كأنه يسكته)
(هنا عماد الدم طلع لراسه وش يقصد الولد)
عماد نزل لمستوى احمد: حبيبي احمد ....متى فيصل يشوف هايدي؟؟؟
محمد بتوسل: هذا كذاب لاتصدقوة؟؟
ماجد صرخ على محمد: محمد..........وش السالفه.....
(كانوا كلهم متوترين لان هذي دمهم وعرضهم كلهم...)
محمد: خلوا الولد انا اقولكم بس احلفوا ماتخبروة اني انا خبرتكم...
عماد: انت ماراح تكون صادق مثله (وياشر على احمد)
محمد حط يده على قلبه: ومن خلق هالكون اني صادق....والله العظيم...
عماد جلس على الكرسي وكلهم جلسوا عنده.........ومحمد ظل واقف قبالهم مثل الطالب اللي قدام المدير وخايف......

ماجد : تكلم محمد.......

محمد: كان هذا يوم ماتوفى زياد........
تأثر عماد مره ......وناظر للارض....
سعود: متى بالزبط؟؟؟
محمد: يوم امي قالت لفيصل يروحنا للبيت ويعشينا ....وينومنا....
ماجد كنه تذكر: ايوة اخبرهذاك اليوم........ويش صار؟؟؟؟؟؟
محمد يبلع ريقه: دخلنا لقيناها والخدامه نايمين بالصاله تحت....وطلعنا على اصابعنا فوق عشان مايصحون.....وظل احمد يصيح يبي عشى
احمد بضحكه: انا طلبته اندومي وبس...
ضحكوا على كلمه احمد وناظروا لمحمد...
محمد: ونزل فيصل.....بس طول....(هنا عماد تغير وجهه)وبعدين قال لي احمد انه جيعان وبينزل....نزلنا ....ومالقينا فيصل بالمطبخ(هنا عضلات عماد تحركت وفكه تحرك ومسك قبضه يده بقوة....وماجد خاف مره على اخوة وعلى هايدي)ورحنا للصاله ومالقيناه وكانت هايدي مو بمنامها(خلاص عماد حده....بيقوم ومسكه سعود بقوة)...........سكت محمد
الكل وبصراخ : كمل..........
محمد: أمانه ماتضربوني.....
ماجد: باكسر راسك ان ماتكلمت الحين........
محمد: خلاص خلاص (ودموعه بدت تنزل....)مادري كيف احمد شاف الباب اللي برا مفتوح وطلعنا........وهنااك......سكت......(قام ماجد ومسك نحره ....كمل.....يالثور....ولا بيجيك اللي يرضيك.....)
محمد : خلاص........خلاص.........
........:محمــــــــــــد.............بس.......... .....


كلهم طالعوا للباب..........كان فيصل واقف...........وكل جديه واصرار الكون على وجهه.....

عماد وقف.........وهجم عليه ومسك نحره:انت..............انت؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل ماتحرك خلاه...:عطاها اول بوكس والثاني غلط فيه قبل مايتدخلوا العيال ويفكوه....
ماجد: تعوذ من ابليس.........ياخوي مايصير بالهواش....
سعود وهو يجلس عماد : يابن الحلال ........تصدق ذا البزر........خلاص ماصار شي انشالله(ويناظر لاخوة بقلق....)
عماد: يالنذل.........يالجبان.........وش سويت باختي....تكلم؟؟؟
فيصل مسح شفته اللي بدت تسيل دم وهو يناظر لمحمد واحمد: طلعوا فوق........وتغدوا وغيروا وبعدين تعالوا.........وهم يطلعوا ركض.....
صارخ فيصل على الخدامه يوم جت: جيبي لي ثوبين وملابس وبشكير وادوات صحيه...
سعود يناظر لبرود اعصاب اخوة وكنه مو مسوي شي؟؟
وجا بيطلع ....ناداه ماجد...:فيصــــــــــــل؟؟
فيصل ناظر: نعم؟؟؟؟؟؟؟ولا كنه مسوي شي...
سعود عصب: فيصـــــــل.........اعتقد من العيب والحرام تجاهل اللي اكبر منك واحتقارهم كذا؟؟؟
فيصل ناظر لاخوة وهو حاس بالذنب: محشوم الغالي....بس باروح قبل محد يغتالني...(وناظر لعماد)
سعود: اعتقد من الغلط تروح وتخلينا بدون ماتفسر كلام الولد؟؟
فيصل ناظر لهم وتذكر اليوم الحزين هذاك:ياخوي باقول كلمه وليتكم تفهمونها...
الكل طالعه باهتمام؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل: قال رسولنا الكريم: في مامعناه(من ستر على مسلم....ستر الله عليه بالدنياء والاخره....ومن فرج عن مسلم كربه من كرب الدنياء فرج الله عنه كربه من كرب يوم القيامه)
واعتقد انه من الغلط تسألوا الجهال عن اشياء مايفهمونها....
عماد: والمعنى؟؟؟؟؟؟ماراح تخبرنا؟؟؟
فيصل : باخبرك شي واحد.....اختك بنت خالي........وعرضها عرضي.......وسمعتها من سمعتي......وغير هذا........لو تقطعني مانطقت لك بكلمه وحده....
سعود تأثر بكلام اخوة مره وفهم انه ماسوى شي غلط.....وماجد سكت وهو مو راضي...
عماد ناظر فيه : يعني كذا؟؟؟يصير خير....وقام وطق باب المغلط لين جت الخدامه
الخدامه : يس بابا...
عماد: قولي لماما هايدي تلبس عباتها وتجيني عند السياره....
الخدامه: يس بابا

هنا فيصل خاف....هذا ممكن بزعله يذبحها....بس سكت

سعود: ياعماد استهدي بالرحمن...الناس فرحانين لاتخليهم بحزن وانا اخوك.......ارجوك...
عماد ( كان مو قادر يستوعب شي...يبي يعرف ايش صار):لو سمحت سعود...مو من حقك تكلم....(ويناظر لفيصل بتحدي) اختي وكيفي.......وطلع برا.....

تجمعوا العيال على اخوهم
ماجد : وش السالفه فيصل؟؟
فيصل ناظرهم بحزن(خايف على البنت من اخوها):صدقوني مافي شي ....
سعود ويربت على كتف اخوه: اخوي هي عرضنا مثل ماهي عرضك....ومايرضينا عليها شي...اعرف انك بتستر عليها...لكن حتى حنا نستر عليها....ارجوك تكلم...هالمجنون يمكن يوديها للبر ويذبحها...
فيصل: ايش....لحقوا عليه....اتصلوا على امي قولوا لها لاتطلع البنت...
ماجد انتبه وركض على الباب...وظل ينادي...
جت الخدامه: يس بابا...
ماجد: وين هايدي؟؟؟
الخدامه: في روح مع بابا عماد...
هنا انصدم فيصل ورجوله ماشالنه وجلس على الكرسي....
سعود مسك جواله يدق على عماد :ناظر لهم بحزن....مغلق...
فيصل: لاحول ولا قوة الا بالله...
ماجد جلس عند سعود: يالله وانا اخوك خبرنا...
فيصل تحول وجهه لون الطماطه(وش اقولهم انا الحين؟؟؟؟):صدقوني مافي شي...
سعود مسك يده كنه يعطيه قوة عشان يتكلم....
فيصل: نزلت وانا اشوفها قاعده...سلمت عليها وانا على الدرج وعزيتها....ناظرت لي وكل حزن الدنيا قيها...الشهاده قطعت قلبي عليها...ويمكن من تأثير الصدمه ماكانت متحجبه....(وناظر تحت استحى)
سعود يساعده: بس الولد يقولوا انكم برا؟؟؟
فيصل: يوم ناظرتني...مدري وش تفكر فيه...بدون مقدمات شردت برا....وكانت تركض باقصى سرعتها للبوابه...بالبيجامه بس....وش توقعوا اني اسوي؟؟؟؟هذيك اللحظه...
ماجد بحماس: تمسكها طبعا هذي بحاله صدمه وماتدري ويش تسوي؟؟؟
فيصل بنفس الحماس: هذ اللي سويته ركضت وراها ومسكتها قبل البوابه بخطوة.......وتذكرون الجو كيف كان؟؟
سعود على طول تذكر لانه تذكر عهود معاه: طبعا مطر ورعد وبرق....
فيصل...:..................................
ماجد: يعني العيال شافوك وانت تسحبها داخل؟؟؟
فيصل :لا؟................
سعود: اجل إيش صار بعد؟؟
فيصل ناظر له ووجه اشارات مرور.....:والله مدري ويش اقولكم؟؟
ماجد استغرب(هذا ويش مسوي؟؟):حبيبي لازم تقول الصدق علشان نرد على اخوها...
فيصل: انتوا تذكرون وفاه اخوي الله يرحمه
الكل الله يرحمه...
فيصل: كنا بظروف مايعلم فيها غير رب العالمين...وهذا حنا بين ابوي وامي واخوان كثار نواسي بعضنا....وهي مسكينه ماعندها الا اخو من بعد المرحوم وهو بعد تذكرون كيف كان حاله الله يكون بالعون....وابوها اللي منصدم اكثر منهم....يعني ماعندها ام او اخت يواسيها بمحنتها...
ماجد...بيساعده: يعني واسيتها...
فيصل بتنهيده : أيه...واسيتها...
سعود: يعني قلت لها شدي حيلك وانا اخوك...كلنا على هالدرب...ومحد مخلد...يعني شي كذا؟؟؟
فيصل يهز راسه: لا؟؟
ماجد: تراك بتجنني ...كيف يعني؟؟
فيصل تلون مره: والله استحي......
سعود فتح عيونه: تستحي من وش...انت وش مسوي؟؟؟
فيصل وهو رافع يديه: انا ماسويت شي....هي؟؟
ماجد يناظر: البنت؟؟؟وش تبي تسوي يعني؟؟
فيصل: يااااااااربي..........خلوني بحالي.........وجى بيقوم......مسكه ماجد.......
ماجد: والله ماتطلع غير وانت متكلم......
فيصل ناظرفوق: هي....ركضت علي.....وحضنتي وهي تصيح......انا وش اسوي؟؟؟؟؟؟وشرد برا........
ماجد وسعود ناظروا لبعض ثواني........و كههههههههههههكههههههه
سعود: المسكين.......مستحي وحنا نحقق معاه كنا شرطه......
ماجد: ايهيييييييييه.......فعلا فشله......زين اللي قدر ينطقها.....
سعود: مسكين هالولد.......ظلمناه وحنا ماندري...........
ماجد : بس صدق موقف........ لوصار لي.....وسكت(كانه تخيل الشوق بهذيك اللحظه)
سعود ناظر له: صار لك مع من اعترف؟؟؟
ماجد سكت:
سعود: والله.........الولد فيه شي احلىىىىىىىىى
طلع ماجد من عنده........وهو راح للخدامه قالها تجهز الغدى له.....


فنفس البيت فوق...


الجوهره تكلم سعاد...
الجوهره: بس ماقلتي لي سعاد....ليش كل ملابسك بدل....ليش مافي تنانير وفساتين؟؟؟
سعاد تطالعها: من قبل تخبريني....ماحب هالسوالف...
الجوهره: قبل غير والحين غير...انتي الحين مرة وعندك زوج لازم تهتمين فيه.......
سعاد(هذا الباقي اتكشخ له):لا ياعمري....قبل نفس بكره...
الجوهره: طيب على الاقل....مكياج؟؟
سعاد: حبيبتي....اللي يبيني....يرضى بشكلي وبكلي....
الجوهره استغربت من جفا سعاد...بس ماعلقت حتى ماتزعل...
قامت الجوهره لبنتها ترضعها وخلت العنيده على حالها....

وبعد ماخلصت اتصلت في عماد
الجوهره: الوووو....مرحبا حبيبي...
عماد: هلا الجوهره خير؟؟
الجوهره استغربت جفاه: الخير بوجهك الغالي...بس بغيت اسلم واشوف انت وين رحت...
عماد: لا تتصلين علي الحين......ولاتسألين ليش....وقفل بوجهها
الجوهره بحلقت بالتلفون مو مصدقه....أشفيه هذا معصب؟؟؟

سوسو 14
15-03-2007, 02:42 AM
هلاااا بالغلااا

تشكراتي بنوووته الخفجي على التكمله..

ربي يحفظك ياعسل..

بنت الخفجي
16-03-2007, 04:53 AM
الجزء الاربعون



قفل عماد من عند مرته وناظر لاخته اللي خايفه وماتدري اخوها ليش جابها هنا
(كانوا في اطراف الرياض بمكان خالي من الناس ابد.....)

كان الشرريتطاير من عيونه...

هايدي: عماد...خير ياخوي ليش جايبني هنا؟؟؟
عماد: يعني ماتدري؟؟
هايدي: والله ياخوي مدري...ويش فيه تراك خوفتني؟؟
عماد: تذكرين يوم توفى اخونا الله يرحمه...
هايدي بحزن: الله يرحمه...
عماد : يومك رحتي لبيت عمتي؟؟؟(وقعد يتصيد تعابيرها يشوفها تخاف ولا لا؟؟)
هايدي بكل براءه: ايه اذكر....ليه يخوي؟؟
عماد: ماسويتي شي غلط هناك؟؟
هايدي تذكر: لا ياخوي ليش؟؟
عماد : شوفي هالحركات مابيها......قولي الصدق ولا؟؟؟
هايدي تناظر بتحدي: ولا ايش ياخوي...تظربني؟؟؟تذبحني.......وشرفي ياخوي ماسويت شي؟؟
عماد: ويومك ركضت بالحوش شارده لبرى ببيجامتك؟؟
هايدي فتحت عيونها: أييييييييييش؟؟؟؟؟
عماد طالعها مو مصدق انها متفاجئه: ويوم فيصل مسكك لاتشردي...
هايدي والدموع تحجرت بعيونها: عمااااااااااااااد........انت ايش تقول.......(صوتها كان يقطع القلب)
عماد: يعني انتي منتي متذكره؟؟
هايدي تأشر على نفسها: انا ركضت بالبيجامه ........وشردت قدام فيصل.......(كأنها تحتقر نفسها)
عماد أول ماصدقها لكن يوم شاف كميه الخوف فيها بتلقائيه لمها لحضنه: حبيبتي منتي ذاكره شي......
هايدي وهي تشهق: والله ياخوي مو متذكره........وااااااااي يالفشيله......والولد وش سوى؟؟؟
عماد: هذا اللي مو راضي يخبرني فيه..
هايدي تناظر له: والله........ياويلي وش سويت انا.......وترجع تصيح
عماد: طيب ايش اللي متذكرته؟؟
هايدي سكتت: والله مادري...اذكر انهم جابوا عشى وتعشيت.......بس حتى مادري عن حالي متغطيه ولا لا.......وترجع تحضن اخوها اللي من سنين ماحضنته...
عماد مسح على راسها من فوق العبايه: تريحي اختي.......مايصير غير الخير انشالله....
هايدي: بس ياخوي وش انا مخبصه.......هاك الوقت كنت كني بغيبوبه ومادري وش انا مسويه؟؟؟
عماد يبتسم: الله يلوم اللي يلومك........(ويناظر فوق) الله يرحمك ياعزوتي......

المهم روحوا للبيت وهي يتملكها القلق الكبير....ايش سوت هذيك الليله؟؟؟؟؟؟

(فيصل اول ماشرد من عند اخوانه.........ركض للشارع وكان الوقت حر موووووووت........قام شرى بارد من السوبر ماركت وقعد تحت شجره.......سرح........وتذكر هذيك الليله بكل تفاصيلها......وجته رعشه خفيفه لمى تذكر كيف حضنته........ولا يوم كانت تاكل بكل حزن........ونسى نفسه....وصار يبتسم ببلاهه....يعني اللي يمر عليه بيقول هذا ايش فيه مهبول؟؟)

هايدي اول ماوصلت للبيت دخلت على طول عند الجوهره وتلحفت باللحاف....الجوهره تكلمها تقولها الغدى البنت ولا ردت....نااامت

نزلت الجوهره لقت ام سعود جاسه وسعاد عندها....
الجوهره : السلام عليكم...
الكل: هلا وعيكم السلام والرحمه...
الجوهره : ليش ماتغديتوا؟؟
ام سعود: ننتظرك انتي وهايدي.....وينها؟؟
الجوهره: والله مادري من طلعت مع عماد ماتكلمت ولا شي دخلت ونامت...
ام سعود: ويش فيها يابنتي ...لايكون اخوها مضايقها؟؟
الجوهره :ماظن لانها كانت راح تخبرني على طوووول....
كل هذا وسعاد ساكته...
الجوهره تناظر لسعاد: سعااااااد؟؟
سعاد: ....................
الجوهره تلوح بيدها بوجهه سعاد: سعاااااااااد
سعاد: هه.....ايوا....تكلميني؟؟
ام سعود: بلاك يابنتي...تلعبين بالشوكه ولا ذايقه لقمه وحده ليش؟؟
سعاد: مادري يمه ....مو *****ه..
الجوهره بضحكه: ماتنلام......انا يومها ماكلت شي لين دوخت من الجوع...
ام سعود: والله....وكيف صحيتي؟؟
الجوهره: غير لمى الشوق عطتني مغذي يالله تحسنت...
ام سعود: على الطريا...وينها مامرت اليوم؟؟؟
الجوهره: اليوم مداومه وبتاخذ اجأزه بيروحون اهلي الدمام عند اجدادي...
ام سعود: حليلهم اجدادك وينهم من زمان مامروا...
الجوهره: تعرفين جدتي متعلقه بعمي خلف وماتقدر تبعد عنه....هههههههههه
ام سعود: حليلهم الله يخليهم لبعض...
الجوهره شبعت وقامت عشان تشوف الصغار...
ام سعود طالعت ف سعاد: ها يابنتي...اشفيك؟؟
سعاد بابتسامه باهته...:خير يماااا......مافيني شي...
الام: انتي بنتي وانا ادري فيك....قولي لي وش مضايقك؟؟
سعاد مسكت يد امها: اني بافارقكم........هذا اكبر شي ممكن يضايقني.......ولا الباقي....خير وسهاله...
الام ضمت يدها لبنتها وابتسمت....



في المستشفى
الساعه 2....الظهر


الشوق كانت تخلص اوراقها...وبيدها روزنامه توريها عنود وتشرح لها المرضى ومواعيد ادويتهم وابرهم...وهم يمشون بممرات المستشفى...وكأنها بتغيب شهر مو اسبوع
عنود: والله ماصدق...بتروحين اسبوع كامل ماشوف...معجزة
الشوق: ياشيخه.....التلفون قرب البعيد حبيبتي...
عنود: صحيح انا يمكن انخطب بعد اسبوع ؟؟
الشوق وقفت عن المشي وتناظرها.: صحيح؟؟
عنود بحيا: صراحه مو اكيد بس حبيت اخبرك اول وحده...
الشوق بصريخ خافت: ومنو سعيد الحظ؟؟؟
عنود: ولد خالي...كان مسافر برا ووصل من ثلاث شهور...
الشوق تمسك يدها وودها تحضنها: الف الف مبروك حبيبتي....وربي تستاهلي....
وهن يبتسمن لبعض سمعن جلبه بممر وضجه تلقائيا راحن
عنود: ايش صاير ليش هاللمه كلها؟؟
الشوق مادري علمي علمك...تعالي نشوف...

يوم قربن سمعن تهاني وتبريكات....وشوي لاحظن انهم يسلمون على دكتور....شوي انبلج من بين الجمع ..............وطاحت روزنامه الشوق من يدها......

د.عبدالله بابتسامه صافيه: السلام عليكم ورحمه الله....شلونكم يابنات..
عنود: وعليكم السلام دكتور...
الشوق نزلت تلم اغراضها وتخبي توترها:و...وعليكم السلام...
د.عبدالله يناظر لها: اشلونك الشوق...انشالله بخير؟؟؟
الشوق تناظر تحت: بخير وعافيه...
عنود: اشلون الدوره دكتور انشالله زينه..
د.عبدالله ولسى عيونه على الشوق: كويسه مره...وناجحه بكل المقاييس...
الشوق : عن اذنكم باخلص اشغالي...ومشت وسحبت عنود معاها..
عنود: حرام عليك...كان خليتنا نسولف شوي...
الشوق: والله....تسولفي بابش الشيخه؟؟
عنود: حراااااااام عليك..........شفتي كيف يطالعك وانتي ولا معبرته.........وربي حرام مايستاهل..........أأأأأأخ لو هو مطالعني كان خطفته من زمان.......
الشوق: يااااااااااريت خطفتيه من زمان وريحتيني...
عنود تطالعها: الشوق اشفيك انقلبتي 180درجه ويش صاير.....
الشوق تجلس على كرسي غرفتهن:اسكتي مو مصدقه انه جى.........على بالي انه حلم ورااح.........وقعدت تصيح........
عنود (انفجعت منها تصيح ليش):وتنزل لرجولها....حبيبتي..عمري.......حياتي ليش تبكين عمري ماشفت دموعك الغاليه.......خلاص وربي قطعتي قلبي.........وقعدت تحضنها وهي تصيح.........
ظلت حوالي ربع ساعه وهي كذا.......لين ماهدت الشوق وجابت لها مويا وشربتها
عنود: هاااااااا........اشلونك الحين؟؟
الشوق: احسن...
عنود: تقدرين تكلمي؟؟؟اذا لا خذي راحتك...
الشوق تمسك يدها: باتكلم...ان ماتكلمت....بيصير لي شي.........تدرين.........تدرين ان د:عبدالله خطبني من اهلي....
عنود : ايه ادري.........هذا خبر قديم........
الشوق : واهلي غصبوني اوافق....وهم ينتظرونه يجي عشان يتممون الملكه والعرس...
عنود بشهقه مو مصدقه : معقوله؟؟؟؟؟؟وانتي........ويش بتسوين الحين؟؟
الشوق: ماااااااادري.......والله بيصير بعقلي شي.....
عنود: انتي ماتحبيه بس يمكن بالعشره تحبيه.......
الشوق: مستحييييييييييل........
عنود تطالعها: ليه؟؟؟؟؟ليه مستحيل؟؟
الشوق بارتباك: لان....لا......ن...
عنود: صاريحيني.....فيه غيره؟؟؟
الشوق تهز راسها علامه الايجاب....
عنود: والله مشكله....بس شوفي......انتي وراك عرس بكره خذي راحتك وانسي اللي صار......وراح يفرجها رب العالمين بسماه....خلاص.....
الشوق: انشالله.....لكن ماظنتي باقدر
عنود: حبيبتي حرام تضيعين على نفسك الفرحه بكره......لازم تتناسي وصدقيني ربك رحيم بعباده
الشوق: اللهم آآآآآآآآآآمين.....
وهدت الشوق شوي .وظلن جالسات يتكلمن بمواضيع مختلفه لين هدت وقامت تروح.......


بيت ابو سعود
الساعه 4 العصر


سعاد قاعده تشيك على الاغراض كلها جاهزة ولا لا لانها بتسافر بعد العرس على طول وقبل مايوصلون بكم يوم بتروح امها تودي الاغراض بيتها.........وتأكدت من شنطه السفر خاصتها لانها ماراح تاخذ شي كثير بتشتري من برا.........وحسب مابلغها من اخوانها ان الرحله بتكون مفاجأه........فحسبت حساب أي شي........وبعد ماخلصت راحت تتأكد من لبسها الليله ........ومي مصدقه انها تلبس فستان.......ظلت تقنع امها بالبدله لكنها رفضت.......وهي عناد رفضت تجي مزينه وتبي هي تروح للصالون.........على دخله الجوهره

الجوهره : السلام على احلى عروس عندنا........
سعاد طالعتها بنص عين: عروس..........ياشيخه لاتذكريني.......
الجوهره بضحكه عاليه: ههههههههههههههههه........والله اجل ليش وجهك غدى طماطه؟؟؟؟؟؟؟
سعاد تناظر للشنطه وتشغل عمرها: أنا.....أ.....أنا مافيني شي...........بتخليني غصب فيني شي؟؟؟
الجوهره: ياعمري كلنا مرينا بهذي الظروف.......واكثر بعد.......بس شدي حيلك خليك بنت عاقل.......تراي اخبرك مطفوقه هههههههههههه
سعاد تفرها بالمخده: والله........وش قالوا لك ولد؟؟؟؟؟؟
الجوهره تطالعها من فوق لتحت كنها تفحصها: والله الشكل ولد؟؟؟؟؟؟؟وغيره (قالتها وهي تشرد برا)الله اعلم.....
ظلت سعاد شوي تستوعب اللي قالتها ........
سعاد: الا يام التوم........انا تقولي لي هالكلام.....ونزلت وراها جري تبي تضربها.........وهي هربانه تحت........الا ام سعود واقفه عند الخدم تكلمهم
ام سعود: وللللللللل.........عروس وهذي سواتها الله يعين زوجك والله..........وانتي الجوهره ماتقولين انك ام توم وطول وعرض.........عيب استحيين......
الجوهره فعلا انحرجت.......وطلعت بسرعه لعيالها
سعاد ظلت واقفه فوق
ام سعود: انتي واقفه ببجامتك؟؟؟؟؟؟
سعاد فتحت عيونها: شتقصدين؟؟؟؟؟
ام سعود: يالله بسرعه بدلي بيجي ماجد يوديك الصالون ........عشان المغرب تكونين جاهزة لمن يجون الناس.........
سعاد تذكرت: ايييييييييييييه........صح يالله انا بسرعه باروح البس........وركض طلعت فوق........
ام سعود ضحكت على خبال بنتها ورجعت تشوف البيت جاهز ولا لا.......


سعاد جالها ماجد ووداها للصالون وجت الساعه 5 الشوق وامها عشان يساعدون ام سعود وجت المزينه تخلص البنات قبل المغرب........

ام عاشق تكلم ام سعود: اقولك ياوخيتي.....جهزت المباخر والهدايا والشموع وكل شي؟؟؟
ام سعود: يعطيهن العافيه الخدامات ماخلن شي.........بس اشرف عليهن اشراف...
ام عاشق: ماشالله الله يبارك لك والعقبا عند اللي ماطرى عليهم العرس ولا ادري علامهم(تقصد ولدها وعيال ام سعود)
ام سعود: وانت الصادقه تعبوني........بس واحد شكله لان شوي لانه يسألني عن بنت من هالبنات.....
ام عاشق: زين زين........عساه فاتحه خير للباقيين انشالله......
ام سعود: اللهم امين...
ام عاشق: الا هايدي وينها ماطاحت عيني عليها من جينا...
ام سعود: مادري علامها حتى ماتغدت كل ماجينها تقول تعبانه وراسها يعورها...
ام عاشق: يمكن معاها مغص ولا شي......وديتوها الطبيب؟؟؟
ام سعود: لا والله هي رفضت.......سويت لها زهورات وعيت عنهن........تقول خذت مسكن والحين احسن........وكنت باطلع لها الحين........تمشي معي؟؟
ام عاشق: يلا مشيت معك......

ولمن وصلن لباب هايدي دقن الباب
هايدي: اتفضل...
ام سعود وام عاشق: السلام عليكم...
هايدي كانت متمدده على السرير من شافتهن جلست على السرير: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته....
ام عاشق: كيف صحتك يابنتي انشالله الحين احسن؟؟
هايدي مع انه وجهها شاحب ابتسمت: الحمدلله...احسن كثير مع اني لسى تعبانه...
ام عاشق: الله يهداك يابنتي...قومي معي اوديك المستشفى ولا خلي الشوق تفحصك...
هايدي: وربي مافيني شي....شويه ارهاق ومو متعوده على الماكن هنا ...
ام سعود: افا والله يالغلا ....بيت عمتك حبيبتك مو متعوده عليه؟؟؟
هايدي تناظر لام عاشق: شفتي...زعلتي عمتي مني...قامت وحبت على راس عمتها...العذر والسموحه عمتي...بس والله مرهقه...
ام عاشق لام سعود: خلاص...خلي البنت على راحتها...لا تضايقيها...
ام سعود: يعني ماتبغي تجهزي للحنه الليله....ماراح تنزلي؟؟
هايدي: لا عمتي بانزل انشالله بس الحين خلوني بروحي شوي...وكانت تبي تصيح
ام سعود: امانه عليك يابنتي انك تخبريني اذا بغيتي شي....مايردك الا لسانك...
هايدي تحضن عمتها: الله يخليك لي عمتي....ولا يحرمني منك يارب....

وطلعن وهن يدعن لها....

رجعت من قفلن الباب تصيح

هايدي تكلم عمرها( ياربي انا شسويت هذاك اليوم؟؟؟؟؟ياربي كاني قلت شي وحرجت الولد ......والله مااسامح نفسي ابد......وهو ليش ماتكلم وخبر اخوي؟؟؟؟؟؟؟؟ليش سكت......اكيد اني مسويه فضيحه استحى لايخبر اهلي فيها.......وظلت تفكر شوي.......مو قادره تخيل المصيبه اللي عملتها...........وافكارها تودي وتجيب.......



نرجع شوي لورى.........لحظه مانزل عماد اخته.......كمل طريقه بالشارع وشاف فيصل جالس تحت شجره ويبتسم.........وقف السياره قدامه ولاحس الاخ(احلام اليقظه ماخذته تمام..........)ولا انتبه الا يوم زمر له عماد.........هنا فز وطار وانكب العصير علىثوبه........

فيصل ناظره وعصب: انت ليش تزمر كذا..........عجبك اللي سويته بحالي الحين؟؟؟؟؟؟
عماد راد الضحك غصب: من الصبح اصوت لك ولا انت راد........ايش اسوي لك يعني؟؟؟؟
فيصل: انزل وسلم علي.........مو تزمر بوجهي .......خرعتني...
عماد بسخريه: اسف يالانسه.........ياذات القلب الرقيق........
فيصل استشاط من الغيظ: هيه انت قد الكلام اللي تقوله؟؟؟؟؟؟؟
نزل عماد من السياره ووقف مقابله بالشارع(كان براسه هدف):ايه قده ونص.........ولا انت منت رجال.......
فيصل خلاص ظلمت الدنيا بوجهه: هيييييييه.........ماجابته امه اللي يقول هالكلام........ورمى العلبه بقوة خلاه تتكسر الف كسره........
عماد ضحك بخبث(انا هنا وصلت):والله اذا انت رجال........تكلم زي الرجال.......وواجهني........
تحرك فيصل بكامل جسمه لين صار مواجهه وكان اقصر من عماد شوي بس نفخه جسمه وعصبيته خلته يوازيه بالقوة: هااااااااا...........وش عندك؟؟؟؟؟؟؟
عماد: انا لو مكانك مااتجرئ وواجه ناس اكبر واعقل مني ويردون على الرجال بكلام رجال.........
فيصل: هييييييييييه..........مو انا اللي اسوي شي مو قده.........انا قدامك ومسك نحر عماد.......(يبي يتهاوش)
عماد: ان غلبتني تبشر بعزك واللي تبي..........وان غلبتك لي اللي ابي..........
فيصل : صار ..............وبدى العراك بينهم


اول فيصل مد يده ببوكس قوي..........تفاداه عماد بمهاره........لكن ماانتبه لرجل فيصل اللي غاصت بمعدته..........تأوه عماد بشده.........وهو يشد فيصل من كتف ثوبه ويرميه على جنب السياره.........طاح فيصل وهو يصرخ لكن بسرعه قام ولاهو مواجهه عماد مثل الثور الهايج.........انقض عليه عماد ببوكس حرك كفه من مكانه ونزل الدم جري على خده...........لكن بسرعه بوقبضه فيصل رد على عماد بضربه على صدغه حركت راسه شوي واستند على السياره ودوخ.........لكن قاوم(اكتشف ان فيصل قوته عاليه)وكان فيصل طاير عليه من ورى ومسكه من خصره يبغى يفقده توازنه عشان يرميه بوسط الشارع .......لكن عماد رد عليه بانه نزل راسه لين مستوى رجليه وقلب فيصل وطاح فيصل على ظهره بالشارع وكان الشارع صلب.........ظل فيصل ثواني يصلب ظهره ..........نزل عليه عماد وهو يقوله : ها اكتفيت ولا ازيد؟؟؟؟؟
فيصل: ماجابته امه اللي يتغلب علي...........وبسرعه وقف ولا هو مقابل عماد..........وبغوا يمسكون بعض الا والناس متجمعه عليهم


سعود اللي خلص غداه وطلع بيدور على فيصل شاف اللمه برى وراح يدفعه الفضول يشوف ايش فيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟بغى يغمى عليه يوم شافهم..............فيصل والدم مالي ثوبه وعينه منفوخه شوي ولا عماد اللي ملابسه مقطعه وخده كله لونه احمر.........يعني مشردين هههههههههههههههههه

سعود بصريخ لانهم يحاولون يمسكون بعض: عماااااااااااااااد.............فيـــــــــصل...... ..

انتبهوا له اثنينتهم..............
سعود: وش السالفه ليش مسويين باعماركم كذا؟؟؟؟؟
فيصل يطالع لعماد: هو اللي بدا مو انا........
سعود: علامك ياعماد يالعاقل؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد: خلني عليه........اربيه.......
فيصل: مربي قبل عنك يالثور........
سعود بصريخ عالي: فيصــــــــل ..........وبعدين.............يلا قدامي على السياره......
فيصل: خلني باروح البيت.........
سعود بسخريه: ايه روح خل امك يغمى عليها واختك تنفجع بشكلك..............عيب عليكم بكره العرس وليوم خناق مثل البزارين..........يلا السياره نروح بيت خالي......


وركبوا وكل واحد مايكلم الثاني

فيصل اللي عارف ان هذا بسبب الكلام اللي قالته اخته له
وعماد اللي مايقدر يستنطق فيصل ويعرف اخته وش صار لها هناك.......وبعد هالخناق ماراح يخبره اكيد

اول مانزلوا كان ابو عماد بيطلع........وكان فاتح السياره الفان ويحمل فيها كراتين وشنط يعني كنه بيسافر............اول ماشاف العيال انصدم حتى نسي يقفل شنطه الفان

ابو عماد: بسم الله..........بلاكم ياعيال.........مع من متهاوشين؟؟؟؟؟؟؟
سعود حاول يغطي عليهم: هذا الله يسلمك فيصل كان يتخانق مع ولد وجى عماد يساعده تورطوا اثنينهم.........وقام يضحك عشان يغطي على السالفه
عماد: هو الصادق يباا......
فيصل: صح عمي....انا كنت اتخانق مع واحد....وجوا يساعدوني...
سعود يصلح له: مع جماعه ويقرص عينه لفيصل...
فيصل: جماعه...صح....جماعه كثار.......
ابو عماد ماصدق بس سكت عنهم لانه مشغول: طيب يلا بسرعه بدلوا وحطوا ثلج على عيونكم مو حلوا بكره تكون ورمانات........وانت عماد حط ثلج على خدك..........بكره بيزرق .........وانت فيصل حط مطهر ولزق جروح على مكان الدم.........بسرعه شباب ورانا اشغال كثيره.........
(سعود عرف ان عمه مشغول مره ولا كان ناقشهم فارتاح لكلام عمه)
سعود: يلا شباب سوو اللي قاله لكم خالي.......البيت قدامكم فاضي.....

ودخلوا العيال كل واحد مايكلم الثاني ابد.........

سعود ظل واقف عند عمه: اقول خالي......
ابو عماد وهو يرتب كتب بالكرتون قبل مايقفله باللاصق.........:خير ولدي قول اللي تبي...
سعود: عسى ماشر اشوفك تجهز وراك سفره؟؟؟؟؟؟
ابو عماد ترك اللي بيده وناظره: لا ياولدي ماوراي سفره........
سعود لسى علامه الاستفهام على وجهه: اجل.......ليش كل ذا.؟؟؟؟؟؟
ابو عماد كمل شغله وبدون مايناظر له: لاني راحل بعد العرس انشالله لكندا.......فرع الشركه هناك محتاجني كاستشاري دائم.......فانتظرت لبعد العرس........
سعود فتح ثمه من الدهشه: خالي........انت بترحل عنا؟؟؟؟؟
ابو عماد وهو مايناظر له لكن واضح انه متأثر: كم سنه انشالله وبعدها ارجع......
سعود: لا ياخالي لاتقول........حنا ماصدقنا انك استقريت عندنا تقوم ترحل.....
ابو عماد: اقولك ولدي......هالخبر محد يعرفه غير الكبار وياريت ماتخبر فيه احد لين اسلم على الكل خصوصا امك ماراح تتركني......
سعود: بس.........
ابو عماد طالعه بنظره حزينه: لا بس ولا شي........
سعود: طيب وعماد.......وهايدي؟؟؟؟؟
ابو عماد رجع لشغله ورد: عماد صاحب بيت وموظف ومتزوج ماراح يروح معي.......وهايدي شاورتها قالت ماتبي تتركني بروحي........
سعود شهق: يعني.........تروح تعيش هناك؟؟؟؟؟
ابو عماد: مافيها شي خلصت المتوسطه وهناك ادخلها مدرسه تتوافق مع مناهجنا وشهاداتها معتمده.......وبعدين مونتريال مدينه حلوة وانا اخذت بيت حوله سور وحديقه حتى ترتاح فيه وبحي كله عرب عشان تكون صداقات.....
سعود: خالي.......انت مرتب كل شي؟؟؟؟؟؟
ابو عماد : انا من ثلاث شهور وانا اتجهز........
سعود: الله يوفقك ياخال والله مايهون علينا تتركنا........وحضن خاله اللي انصدم من حركه بناخه لكن حط يده على راسه ومسح عليه(كان بيدمع بس مسك نفسه)


ساعد سعود خاله لين خلصوا كل الشنط والاغراض.......وسكراوا على الفان بالكراج عشان بالليل الساعه 1 بكره طيارتهم وبيكونون جاهزين.......

(فيصل وهو يتحمم حس بغلطه انه مهما كان مايجوز يضرب رجال اكبر منه ولا زود ابو عيال بعد .......وصمم بس يطلع بيعتذر منه)

يوم طلع لقى عماد بالصاله حاط ثلج على صدغه ولا عبره

فيصل: السلام عليكم عماد...
عماد بدون نفس: وعليكم
فيصل: السموحه اخوي.......انا غلطت عليك وماكان يصير اضربك والشيطان شاطر....
عماد ناظر له بعين: يعني تعترف انك غلطان...
فيصل ناظر للارض: ايه....غلطان وابي منك السماح ........(وقرب بيحبه على راسه)
عماد بعده: ماني مسامحك غير بشرط....
فيصل: اشرط وامر وانا علي التنفيذ...
عماد: لا تقول وتخلف بعدين....
فيصل: انشالله...
عماد: ويش سوت اختي هذاك اليوم؟؟؟؟؟؟؟
فيصل تلون وجهه: وليش هي ماخبرتك؟؟؟؟
عماد: اختي كانت تمر بصدمه ومهي متذكره شي بنوب........
فيصل فتح عيونه ويبتسم: واللـــــــــــــــــــــــــــــه؟؟؟؟؟؟؟؟
عماد طالعه : والله...........يعني باكذب؟؟؟؟؟؟؟
فيصل: محشوم..........ويطير يبوسه على راسه وعلى خذه(فرحان انها ناسيه عشان ماتحس بالحرج لو تشوفه لانها من يومها ماشافها وقال فرصه بكره يشوفها لكنه مستحي من الموقف اللحين مافي شي يستحي منه)
عماد: بس..........بس..........خيستني.........وعورت صدغي....
فيصل: انا احبك..........انا اموووووووووت فيك.........وطار برا ولا قال له شي......
عماد يبوس يده وجه وظهر: الحمدلله والشكر ........استخف هالولد........

المهم تغدو وناموا لهم ساعتين عشان يستعدوا للعشى الليله.......الرجال فبيت ابو عماد.......

طبعا الكل بالعزيمه يسـأل عماد وفيصل.........عن الالوان اللي بوجيهم........وكل واحد يقول نفس القصه..........ههههههههههههه...........بعد الخناق الاتفاق..........

بنت الخفجي
16-03-2007, 04:54 AM
عند البنات........هايدي لبست طقم تنورة فيه لمعه بسيطه على درجات الوردي لين الزهري وسوت شعرها وردات بسيطه.......يعني حتى المكياج خفيف.......

الجوهره لبست فستان اسود طالع عليها خيال ومناسب لست متزوجه وشعرها حر........ولبست طقم ناعم ماس كان هديه من عماد لمن ولدت التوم ..........فجاي على الفستان حلو

الشوق لبست تنورة وبلوزه يعني عمليات مره بحكم انها تحرك وتخدم مع ام سعود وامها....وشعرها سوته رولات وطلع عليها مناسب وزي كل مره تحط ورده فوق اذنها اليمين.........يعني شكلها مثل فنانات السينما

سعاد عاااااااااد تعالوا شوفها.........طالعه جنان بالفستان الايطالي المليان خرز وترتر وقصته المبتكره جاي على درجات الازرق........معطي قوه وكتوفها برى.........ولابسه ذهب ابيض مطعمبفصوص نفس لون الفستان.........الشي الغلط الوحيد هو شعرها الولادي........مع ان المزينه حاولت تكثفه بس قصير .......

عهود كانت لابسه فستان هادي مافيه لمعه وشعرها طبيعي وعيونها ينبضن بالحزن..........ونحفانه شي 8 كيلوا يعني اللي يشوفها يقول صايبها مرض........امها بالعافيه خلتها تروح للصالون وحاولت معهها المزينه لين خلت وجهها حيوي شوي....


كانت الساعه حول 11 يوم البنات نزلن تحت وخلن سعاد لحالها شوي........الشوق كانت تحاول تنفس عن عهود حست بها حزينه.....
الشوق: هاااااا عهوده .........شرايك بسعاد
عهود بضحكه: ماشالله عليها طالعه قمر....
الشوق: عاد انتي لاتبالغي........ماتشوفين شعرها هههههههههههه
عهود تتذكر: ههههههههههه........مسكينه الا شعرها ذا......الله يعينها ليه ماتطوله؟؟؟؟؟؟
الشوق تقاطعها: تشربين عصير........وماانتظرت سحبتها للمطبخ.....
عهود تضحك: ايوا ابغى عصير.....عطشانه.......
وقفن بالمطبخ كانت ام سعود شايله صينيه حلا لحريم تو ماوصلن.........راحت الشوق وفتحت الثلاجه........وقعدت تعبي كوب عصير........عطته عهود........عهود مسكته وسرحت شوي........وهي راحت تعبي كوب ثاني لها...........ولا الباب يفتح

سعود لماجد وفيصل: يلا بسرعه دخلوا الصدر (صحن الاكل الكبير )
الشوق انخشت بباب الثلاجه المفتوح عشان مايلاحظوها وشافت عهود ماحولك احد
الشوق: انلجمت ماقدرت تفتح ثمها تقول ملزق بباتكس........
وهم يدخلوا الا وفيصل ينزله ويشرد برا........
سعود: ليه فيصل.......وناظروا الاثنين.........كانت عهود اللي باينه وكانت سرحانه ماحست بدخولهم كلش.......
سعود على طول عرفها ونقز قلبه بس طلع على طول........وماجد ناظر تحت وتنحنح
عهود انتبهت من شافت الرجال على طول هربت داخل وهي ترجف من الموقف......
ماجد يبتسم للموقف: تعالوا عيال ......الدار امان.......بس ماشالله عليها......
سعود عصب: عيب عليك .......استح.........ورجعوا يشيلوا الصحن لين فوتوة........
تلقائي ماجد راح للثلاجه والا اللي يصرخ عليه(لاتقرب)
شكل ماجد رهيب يوم نقز من الخريعه
انتبهو عليه العيال
سعود: علامك ماجد
ماجد برجفه: بسم الله........سمعت صوت....
الشوق: السلام عليكم عيال...........مبروك زواج اختكم ولو سمحتم بلا مطرود مو لابسه ستره......
ماجد عرفها على طول( أأأأأأأأهـ بعد عمري هنا ......خساره اللي مافتحت الباب انا )
سعود: هلا وغلا الشوق........العقبا عندك انشالله......
الشوق : بحضورك انشالله
ماجد بخبث: وبحضوري انشالله....
الشوق : ..................
ماجد تكدر انها حتى ماداعبته.....
فيصل قعد يجرهم يطلعون بدخله امهم
الام: ها ياعيال وراكم تأخرتم؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: بعدين عمتي خلني اطلع من حبسي.......
سعود: ههههههههههههههه........يلا يما الحين نجيب باقي الاغراض.....
وطلعوا وتنفست الشوق الصعداء وراحت فوق.........وظلن فوق لين تعشوا الناس وبعدين نزلن لمن روحوا الناس

اما سعود اول ماطلعت الشوق ركض لامه وبهمس........
سعود: يمااا......شفتيها؟؟؟؟
الام مو منتبه معاه: منهي؟؟؟؟
سعود استحى يقول اسمها: يماااااااااا
الام : آآآآآآآهـ........ايه شفتها........واعلي عليها شكله تعبانه مررررره
سعود تكدر( جعله فيني ولافيها....هيه سعود انت وش تقول ؟؟؟؟؟؟انهبلت)
ماجد: سعــــــــــــــــــــود.......
سعود: هااااااا........وراك تصارخ؟؟؟؟
ماجد: بلاي طاحت يدي وانت ولا انت هنا........امسك........ومسك عنه الصينيه.........
الام: ياولدي تبيني اخطبها الحين اروح لامها........
سعود: يمااا.......خلى العرس يخلص وبعدين نخطبها انشالله......
الام: اللي تقوله انشالله ياولدي....
ماجد: وش اللي انشالله يمااااااا.......
سعود بحده: مو شغلك انت.......تليقف على ايش حضرتك؟؟؟؟
ماجد : افااااااا........هذا وانا عضيدك تقولي هالكلام......صار خير انشالله(عطاهم ظهره يعني انه زعلان)
سعود حس بزعل اخوه: خلاص.......يالغالي بكره او بعده بالكثير اقولك....
ماجد بانتصار : وليه مو الحين؟؟
سعود: لان الحين مو وقته........ورانا شغل........
ماجد ماتكلم لان فيصل ناداهم........وراحوا يكملوا الشغل ونسوا السالفه.....


على الساعه 1 ونص........

الشوق كانت تودع آآخر المدعوات وتقفل الباب.....
ام سعود جلست على الكنبه وهي تمسد رجولها: أأأأأأأأأأي .......الله يعينا بكره يام عاشق......
ام عاشق وهي تجلس على الارض: ايه.....وانتي الصادقه........اخ يارجولي.......
الشوق رمت صندلها وجلست على الكنبه ومددت رجولها عليها: يمااااااا........بكره بنتعب زي اليوم؟؟؟؟
ام سعود: اليوم لعب عند بكره حبيبتي.....
الشوق تلون وجهها: وي.......اكثر من كذا.......وارخت راسها على الكنبه.....
ام عاشق: اقول الشوق ...اتصلتي بعاشق يجينا؟؟
ام سعود: وين يجيكم.....باتوا عندنا الليله...
ام عاشق: ياوخيتي ماتقصري بس وراي رجال اقابله وولد الله اعلم بحاله..
ام سعود: ليه عسى ماشر....بلاه عاشق...
ام عاشق استحت تخبرها عن حزنه: مادري عنه......مرافق له شله فاسده.......اخاف يضيع نعاها...
ام سعود: انصحيه وانا اختك....لاتخليه كذا....صدقيني يضيع...

هنا نزلت هايدي بروب بيت: السلام عليكم...
الكل: وعليكم السلام...
الشوق: ياحظك بدلتي....ابي ابدل بس ابوي اخافه يجي فجأه...
هايدي وهي تسحب ورده الشوق: اقول الشوق.....باتي عندنا.....ابي انام بعيد عن الجوهره ورعانها ماخلوني انام البارح...
الجوهره وهي نازله: هاااااا.......من يطري عيالي؟؟؟؟؟وكانت معاها غروب...
نطت الشوق على غروب وخذتها بحضنها: ويييييييي........فديت ورعانك انت......يما على ال***وظه هذي........تاكليها اكل......اممممممم
الجوهره: بسم الله على بنتي........وخري عنها لاتاكليها
ام عاشق: ههههههههههه........من حلاتها ماتتاكل وبس.......الا تنشرب بعد........هههههههههه
ام سعود: بسم الله.......قولوا ماشالله لاتنظلون بنيتي......
هايدي: اقول الجوهره وراك ماغيرتي......لا وعلى سنقه عشره كمان...
الجوهره ارتبكت: هاااا.......لا ولا شي........بس ماجا على بالي ابدل بس.........
الشوق ببراءه: بس.......اهـ......بس.....
ام عاشق: الا وين سعاد مانزلت؟؟
الجوهره: سعاد تلحفت وتقول تبي تنام........وانا ماظنتي انها بتنام هههههههههه

هنا سمعن دق على الباب.......وراحت الخدامه ولا انهم العيال جايبين الفرش والسجاجيد اللي خذوهن من بيتهم وودهوم بيت ابو عماد اليوم........فتحوا الديوانيه (بيت الشعر ) وقعدوا ينزلوا......

وهنا رن تلفون الجوهره
الجوهره: ايه.......وتبتسم........خلاص.......انشالله... .....
هايدي: مين؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره: هذا عماد يبي يسلم على بنته......
الشوق بخبث: يسلم على بنته........ولا مشتاق لام بنته؟؟؟؟؟
الجوهره بحيا: انتن.......القعده معاكن حرام.........وقامت(وتكلم ام سعود)خالتي انا بالمغلط.......

اول مافتحت الجوهره الباب بصريخ: عمـــــــــاد.........ايش صار لك؟؟؟؟؟؟

بنت الخفجي
16-03-2007, 04:55 AM
الجزء الواحد والاربعون


اول مافتحت الجوهره الباب بصريخ: عمـــــــــاد.........ايش صار لك؟؟؟؟؟؟

هنا كل اللي بالصاله نقزوا لهم.......حتى الشوق لفت حالها وراحت

عماد كانت عينه ورمانه شوي........ووجه مزرق
ام سعود اول وحده صارخت: واعليه ياوليدي........علام وجهك متلون ووارم؟؟؟؟؟؟مع من انت متهاوش؟؟؟؟؟؟
عماد (الحين شاقولها انا) : الله يسلمك عمتي...انا .....شفت فيصل يتخانق مع واحد.......وبدال مااهديه .....هديت معاه على الولد .......و(ويأشر على وجهه) وهذا اللي صار
ام سعود : وفيصل الحين اسلونه........(ومشت عنهم للديوانيه....)
ام عاشق: ياوليدي....رحت المستشفى تشوف حالك؟؟؟
عماد : ماتستاهل ياخاله....كلها كم كدمه ويروحن انشالله...
الشوق: بس لازم تاخذ ابره عنهن........وبكره انشالله بالعرس لازم تسوي اخفاء لهن لايبينن بالعرس بوضوح...
عماد : كيف يعني؟؟؟
الشوق : تحط شويه مكياج عليهن...
عماد: أفاااا.....انا احط مكياج؟؟
الشوق: للضروره احكام اخوي....سلامات ماتشوف شر....
(وهنا يدق ابوهم ولا هو واقف على الباب....ويستأذنن ويروحن عشان يتجهزن)
كل هذا وهايدي ساكته بس تدمع بصمت....
يوم انتبهت لها الجوهره راحت لها
الجوهره: هايدي...هايدي حبيبتي.....شوفيه اهو قدامك.....كنه البخت.......لاتصيحين...
هايدي ولاتحركت من مكانها:............
الجوهره انخرعت عليها:بسم الله هايدي.........اشفيك .........عماد الحق على هايدي.......
عماد مسك يد اخته وهزها: هايدي.......انا معك طالعيني......
هايدي تناظر للفراغ: عمااااااااد.........وارتمت بحضنه
الجوهره انخرعت عليها وش فيها كذا تصيح........واستغربت ان عماد اشر لها انها تمشي عنهم.........كانت تبي تعترض لكن بدون فايده......طلعت وردت الباب وراها....
عماد سحب اخته بهدوء لين جلسها على كرسي....وقعد يمسح دموعها: ليش هالدموع الغاليه....تعرفين دموعك مو رخيصه عندي...
هايدي وهي تصيح بعدها: انتم تهاوشتوا بسببي صح؟؟؟؟؟
عماد سكت شوي بس قال: لاااااااا........مو بسببك حبيبتي.......حنا تهاوشنا كذا.......
هايدي صاحت زود: انا الحين باروح عنكم وانتم متهاوشين بسبتي.......بتكرهوني زود.......ورجعت تصيح......
عماد: ومن قالك حنا نكرهك اصلا........اذا ماحبيناك من نحب بالله؟؟؟؟؟؟
(بها اللحظه دخل محمد بس يوم شاف الموقف طلع عنهم برا)
هايدي: انتم كلكم تكرهوني.........ومن بين دموعها ....اللي يحبني مات وخلاني بروحي....وترجع تصيح بعد.....
عماد حضنها بكل قوته وهو يقول: لا مو صحيح الغاليه....كلنا نحبك وان ماقلناه صريحه........حنا مانعرف نعبر عن مشاعرنا بصراحه مثله الله يرحمه........بس كلنا نحبك........
هايدي: لاااااااااا........انتم تكرهوني.......محد فيكم اهتم فيني وانا حزينه .........محد فيكم واساني وشد علي........يوم امي ماتت........محد اهتم فيني الا زيااااااااد...........آآآآآآآآآه وينك يازيااااااااااد.........ليييييييش رحت وخليتني بروحي........وجتها نوبه بكاء هستيري......
عماد ظال شاد عليها يبغاها تحس بالامان لكن بدون فايده.............أخر شي قعدت تحاول تتركه بتشرد........مسكه غصب وهو يكلمها بدون ماتحس بولا كلمه......



عند ام سعود والعيال قبل شوي من صياح هايدي
ام سعود من طلعت الحوش: فيصــــــل؟؟؟؟
ماجد يهمس لفيصل: جاك الموت ياتارك الصلاه
ركض فيصل لامه : سمي.......
الام تتمقل وجه فيصل اللي صار اشارت مرور من الحيا .......امه مسكت ذقنه وتحركه:ممكن تقول لي وش ذا؟؟؟
فيصل تملص من يدها: هااا.........ذا .....تهاوشت مع واحد من ربعي.....بس....
الام مو مصدقه: بس؟؟؟؟؟؟
فيصل ناظر لسعود
سعود: هلا يمااا......الغاليه ......عسى ماشر ......
الام: لاتقول لي تهاوش وماتهاوش.......وش ذا........
سعود: يما تبغيني اقولك الصدق؟؟؟
(فيصل طاح قلبه)
الام: اكييييييييييد.......
سعود: انا شفت فيصل وعماد يتهاوشون مع عيال من الحاهر.....ويالله فكيتهم......
الام: سعوووووووود
سعود(استغفر الله ياربي): يماااااااااا..........اكيد.......
وبتقاطعه....جاهم محمد
محمد: يمااااااااا.........هايدي تبكي ......
الام: تبكي......وي على بنتي.......ومشت ورى محمد
فيصل نسى عمرها وراح وراهم .......ماحس الا باليد اللي مسكته
ماجد: هيه.......انت انهبلت.......ويندك؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل كان لسى ماصحى: ابي اشوفها....(وبرجاااااااء)....تصيييييييييح؟؟؟؟؟
ماجد عطاها كف خفيف: هيه ........فيصل اصحى.......وين..........رايح؟؟؟؟؟؟
فيصل كنه فاق: هاااا......ليه.....وش صار.....
سعود: هيه ويندك فيصل....
فيصل: هااا.......لا بس.......ولاشي......وراحوا يكمل نقل الاغراض وهو عقله مهو معاهم........وتعثر كذا مره........اخر شي خلاة ماجد يجلس لنه مامنه فايده كذا



كان لسى عماد قاعد يحاول يهديها بدون فايده....
ام سعود دخلت: يماااا.......بنيتي علامك؟؟؟؟؟
هايدي ارتمت بحضنها بدون ماتكلم.....
ام سعود ظلت تقرى عليها الكرسي والمعوذات لين بدت تهدى.....
ام سعود تناظر لعماد كنها تسأله.....لكن مايدري شيقول لها؟؟؟؟
هايدي : عمتييييي
ام سعود: عيون عمتها.......
هايدي : ابي اطلبك طلب....
ام سعود: انتي امري وتدللي مو بس طلب....
هايدي: ابي اروح بيتنا....
ام سعود مسكتها من كتوفها وعينها بعين هايدي: اييييييييش؟؟؟؟؟ليه يابنتي حد زعلك؟؟؟؟
هايدي ناظرت تحت: لاااااااا.......بس ابي انام ببتنا...
عماد عرف انها بتودع السعوديه ويكون اخر بيت تنام فيه بيتها....
ام سعود: بس يابنتي مايصير ؟؟؟؟؟
عماد: عمتي....خليها....انا اخذها معاي.....ومسك جواله دق على الجوهره قال لها ترسل شنطه هايدي......مع ان الجوهره قالت بتروح معاهم لكنه رفض.......كان بيخلي اخر ليله لاخته معاه عل وعسى يعوض فقدانها وحرمانها لزياد
ام سعود بعد سيل من الاعتراضات وافقت



كانوا العيال توهم مخلصين......وفيصل شغل السياره بيروحون بيت خالهم....الا وعماد ماشي وماسك وحده من كتفها لابسه عبايه راس وماسك بيده الثانيه شنطتها
فيصل عرفها على طوووووووول



ماجد قام: خير عماد.....عسى محد تعبان؟؟؟؟؟
عماد بابتسامه مصطنعه: لا ياخوك محد تعبان....بس الغاليه تتدلع علي شوي.....قلت حقها.....مالي غيرها ادلعها....
سعود طالع لعماد: ياخوي حصل خير.....ماله داعي هالسواه؟؟؟
عماد عرف ان سعود فهم غلط:ياخوي صدقني فهمت غلط......المره هنيا بايته هي والعيال.......وانتم مكانكم بالبيت محفوظ.......بس هالبنت ابي ادلعها شوي........وكمل طريقه.......يوم ركبها رجع عليهم.......عيال اشوف واحد تاركه منامه ببيتنا وجاي يبيت هنا ياويله.......انا عندي بنات هنا واغار عليهن الصراحه......وابتسم لهم ومشى......
سعود ابتسم له......بس قال اكيد هايدي فيها شي خلاها ترفض تنام هنيا.....
ماجد يناظر لهم: يلا منتظرين ايش هنا؟؟؟؟؟سمعتم عنده بنات يغار عليهن.....ومشوا كلهم للبيت يباتون فيه



عماد اول ماوصلوا البيت فتح لها الباب......كانت لسى ساكته
اول مادخلوا البيت ظلت تفرج فيه....كنها اول مره تشوفه......
هايدي ناظرت فعماد: عمااااد....
عماد: عيونه...
هايدي: سامحني انا مو قصدي قبل شوي....مدري شصار لي..
عماد ماخلاها تكمل حط يده على ثمها: انتي كنتي حزنانه على فراقنا...وزادها هالخبل بسالفه مدري وش هي....اتجمعت حولك الاحزان لازم تفرغيها......وزين اللي فرغتيها علي.....انا اخوك واحس فيك........
(ومسك يدينها بيديه).......انتي اختي.......وانا خوك.......فهمتي........مالنا غيرض بعض ...(وبصوت كله حنان وتأكيد)....مالنا غيربعض.....
هنا هايدي مامنعت دموع دافيه تنزل على خدودها لكنها ابتسمت......كلام اخوها مثل البلسم لين حطيته على الجرح......يلدغ بس يشفي........


كملوا طريقهم يلفون البيت........كانت الساعه 2 بالليل......وبعدين طلعت غرفتها يوم دخلتها دخل معاها
هايدي بابتسامه: نعم...اي خدمه؟؟؟
عماد بدلع: ابي انام عند اختي الوحيده اللصغيره...
هايدي حطت يدها على خصرها: لا والله؟؟؟؟؟
عماد يتعمد الرجاء: الله يخليك....ابي انام عندك....الليله وداعيه...
هايدي نزلت راسها الارض....:طيب بس ابدل....
وبعد مابدلت فتحت الباب لقته واقف ولحافه بيده....
نامت هي بسرعه بينما هو طول وهو يتقلب تحت.......اخر شي طلع فوق على السرير ونام بلحافه واخيرا نام....


على صوت الاذان صحت هي........وجت بترفع الغطى ماتدريايش الشي اللي ماسكه.....يوم ولعت الاباجورة شافت عماد نايم عندها.......وانها تشد لحافه مو لحافها......ابتسمت......ووخرت لحافه وسحبت لحافها وقامت.......راحت الحمام ويوم طلعت ولا هو لسى نايم......جت له وصحته بهدوء ويالله قام.....وراح لغرفته يوضي.......كان هذا اخر يوم لها بالسعوديه وماتدري متى بترجع.......فقالت ماتبي تضيعه بالنوم وغيره........راحت تحت تبي تجهز فطور لها ولابوها ولعماد....لان كل الخدم عند عمتها....اول مادخلت المطبخ شمت ريحه اكل......يوم دققت ولا المطبخ كن معركه صايره فيه.......اتذكرت ان عيال عمتها هنا.......طلعت فوق وبدلت ولبست دشداشه وطرحه وغطوه ونزلت.......يوم دخلت المطبخ لقت سعود



هايدي: صباح الخير...
سعود ارتبك لان شكله يضحك بمريله المطبخ وقاعد يغسل الصحون يعني جنااااااان
سعود: هلا.....صبحها بالنور....كيف اصبحتي؟؟؟
هايدي: احسن شوي...وش صاير هنا معركه؟؟؟؟؟
سعود: ههههههه.....تشوفي الجوع كافر.......ماقدرناننام من الجوع قلنا نسوي لنا عشى....
هايدي: هههههههه......الحمدلله والشكر........عشى الفجر؟؟؟
سعود: لا الساعه 3 لكن العيال تعشوا وهربوا وخلوني انا بالمهمه الصعبه......
هايدي : عنك والله مهو بيدك.....انا اكمل عنك.....
سعود: يابنت الحلال......خلي انا اقدر عليهن متعودين بالبيت نطبخ لروحنا....
هايدي وهي تسحب المريله منه: يارجال بيتكم غير وبيتنا غير.....وربطتها على خصرها وقعدت تجلي.........سعود كان بيطلع لكن ناظر لها....
سعود: هايدي؟؟
هايدي ناظرت فيه: خير....
سعود: صحيح بتسافرين مع خالي؟؟
هايدي طاح الصحن اللي بيدها وانكسر.....
سعود عرف انه غلط .........
نزلت بتشيل الصحن وهو نزل معاها.......بس هي لانها انصدمت من السؤال جرحت حالها جرح كبير
سعود مسك يدها ورفعها: انا اسف.......والله مو قصدي بس دريت صدفه.....
هايدي وهي تمسك محارم مطبخ تلفهن على يدها: حصل خير.......انا ماكنت ادري ان حد درى بعده......
سعود: ليييييييش......بتتركين ديرتك؟؟؟؟؟؟
هايدي: ياخوي انا بين نارين اسهلهم يحرق....
سعود: ليييييييش؟؟؟؟
هايدي: ابوي وجنتي بها الدنيا بعد امي.......وصعب اتركه بالغربه وهو بها السن........وديرتي وحنيني واخوي هنا......لكن هذا مايسوى ابتسامه من ابوي......
سعود: بس ابوك رجال........انتي لو صار لابوك شي هناك بتضيعين.......
هايدي بدون تفكير: مو رب العالمين ادرى فينا.......
سعود: نعم
هايدي: خلاص.......ربك هو اللي كافل عبيده......الله يوفق ابوي بس.......ويقدرني على رضاه ياااااااارب....
سعود وهو طالع: الله يكملك بعقلك اختي.......


هايدي يوم طلع سعود تأوهت من شده الالم بيدها......وركعت على رجولها وهي تضغط على الجرح لانه ينزف بغزارة.......وظلت تقرى قران عشان تهدى وتنسى الالم.......شوي(كان القطع بابهامها)


شوي والباب يفتح مره ثانيه........بدون ماتناظر: عماد الحق على يدي انجرحت......هات لي لزق جروح....
وسمعت المشي يبعد......
وشوي فتح الباب
..........:وريني صبعك......
هايدي ارتجفت مو صوت عماد
.........:وريني ياه معاي المطهر....
هايدي: فيصل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
(كان لابس ثوب ابيض ولابس الطاقيه وفوقها العقال والشماغ على كتفه..........مبين انه بيروح المسجد......)
فيصل ماناظر لوجهها لانه مستحي.........بس هي حمدت ربها انها مارفعت الغطوة يوم راح سعود.....


فيصل جلس القرفصاء قدامها....وقعد فيصل ينظف الجرح من اثر المحارم وهي اعصابها على الاخر........وتناظر فيه يوم حط المطهر بعدت يدها لانه يألم.......مسكها فيصل ........هنا كن تيار لسعها.........(ياااربي.........هذا ايش فيه علي.......بيذبحني......كانت هايدي تكلم عمرها)..(فيصل حاول يركز بجرحها......كان يحاول يخفي المشاعر اللي تعتمل في داخله.......شوفتها وهي طايحه على رجولها......ولا يوم استنجدت فيه على بالها انه عماد.....ولا صبوعها الصغير المجروح.......ظل يقاوم رغبه ضمها له بالقوة)...كمل فيصل دهن يدها بالمرهم على دخله عماد
عماد: الس......هايدي ........ايش فيك........
عماد وايق من فوق فيصل اللي ولا رمش عينه من عماد.........(اصلا ماحس فيه ههههههههههه)
عماد مسك لزق الجروح وفتحه: فيصل امسك.......
فيصل لسى يدهن المرهم: .................
عماد هزة: فيصل.......
فيصل : هه......عماد.....متى جيت؟؟؟؟؟
هنا هايدي وجهها غدى طماطه من الحيا(من الصبح اخوي هنا وهو ولا حس ......بايش سرحان؟؟؟؟)
عماد وخرهبالقوة: اقول خلني اداوي اختي.......وانت روح الصلاه بس........
فيصل وقف على رجوله......وظل يناظر بالجرح........وهي ماتجرأت تناظر له.......حاسته اكلها بعيونه.......يوم لصق عماد الجرح
عماد: ها كيف تحسين اللحين؟؟؟؟
هايدي: الحمدلله....احسن....
عماد وهو يساندها توقف: انتي وش اللي جابك هنيا اصلا.....ويناظر لفيصل......ليش ما المقاريد اللي حاسوا ينظفوا؟؟؟؟؟؟؟
فيصل تلون وجهه من شتيمه عماد المتعمده.....
هايدي: انا حلفت على سعود مايقرب ......عيب ينظف وانا هنا......ودقايق والفطور جاهز.....
عماد: أي فطور يابنت الحلال ويدك تعبانه.....انا اجيبه معي من برا.....بس ارتاحي......
(هنا سمعوا أقامه الصلاه)
هايدي: الحقوا على الصلاه.......لاتفوتكوا........
عماد ركض يبدل لنه مابدل......وفيصل طلع بس شوي سمعت دق الباب
هايدي وهي مقابله المجلى: فووووووت
فيصل: سامحني ماسلمت عليكي.......كيف حالك انشالله بخير.....
هايدي انصدمت تو ماتذكر يسلم : وعليكم السلام......الحمدلله انا بخير وعافيه....انت كيفك؟؟؟؟
فيصل ناظر للارض: انا ......ايه.....الحمدلله بخير وسهاله......وكان بيتكلم لكنه طلع بسرعه.....
هايدي استغربت........هذا ايش بغى يقول؟؟؟؟
فيصل اللي كان بيغلط بالكلام مسك حاله في اخر لحظه

وراحوا المسجد واستغفر الله مدري كيف صلى الفجر......وهو طالع كان يكلم حاله
(انا علامي صرت ماني صاحي......وش بغيت اقولها؟؟؟؟؟؟؟انا اخاف عليها.......وانا ليه كل ماشفتها اتوتر واخاف.....واتمنى اسلم عليها وايسمع صوتها؟؟؟؟؟وش صار لي يوم شفتها مجروحه ......(ويلمس عينه)حشى والله الدمعه بغت تفر......هيه فيصل عيب هالحركات......ادري اني مراهق بس والله ماتحمل......لا تحمل انت رجال........وراك دراسه ومستقبل.......بس هذي هايدي.....مو هذي اللي كله تخانقها وتحسها مغروره ومتكبرة؟؟؟؟؟مو هذي هايدي اللي بغت تذبحك بعسير .......وقعد يتذكر اللي صار (وابتسم غصب)..........يابن الحلال اعترف.......الحب مايعرف سنين.........(وهنا وقف ولاحظوة العيال)فيصل انت تحبها؟؟؟؟؟انت قد هالكلمه؟؟؟؟؟؟؟يالمصيبه.......مالقيت الا هي ......متكبرة ومغرورة........الا قل واثقه بنفسها ........والا انت شفتها يوم توفي اخوها.......مسكينه كل حزن الدنيا تجمع عليها.......كان لسى يسولف على نفسه )

ماجد: فيصل.........فيصـــــل؟؟؟؟؟
فيصل: هه......ماجد.......(كان ماجد ماسكه مت كتوفه ويهزه....
ماجد: عسى ماشر اخوي......تعبان؟؟؟؟
فيصل: مين؟؟؟؟؟؟انا؟؟؟؟؟؟لا كني البخت ليه اشصاير؟؟؟؟
سعود: وقفت وحنا نمشي وننادي عليك ولا التفت.......
فيصل فاتح عيونه من الدهشه: اناااااااااا؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!
ماجد: ايه انت.......يلا بسرعه خل نروح.....ورانا شغل متلتل اليوم......
سعود: وانت الصادق......


اول ماوصلوا البيت لقوا غطاياتهم اللي بالمغلط مرتبه على زاويه.....ومحطوط طاوله صغيره عليها حليب وشاي ودله قهوه وكرواسون......

ماجد: الله يعطيها العافيه بنت الخال ماقصرت
سعود: مسكينه هذا ويدها انجرحت.....
ماجد: له له.....متى.......سلامات انشالله.....
هنا دخل عليهم عماد بصينيه الكاسات والفناجيل
عماد: لا ماعليه الحين......الله يسلمك......(ويناظر لفيصل).....اعتقد لو تروح تجيب للشباب فطور يكون احسن.....
فيصل ناظر للعيال
سعود: اخير القوم صغيرهم.....
عماد: تلقى الطلب جاهز باسمي بس هاته.......(ويناظر للعيال).....ماهان علي اخليها تسوي فطور وهي تعبانه من امس......بس عيت الا جلت المواعين......
سعود: ماتقصر والله بنت اصول......
وهنا دخل عليهم ابو عماد وسلم وجلسوا يتحاكوا شوي ويفطروا قبل مايروحوا لبيت ابو هشام ........لان الجمعه الصباحي فبيته لان اهل جده كلهم جوا....

هايدي يوم خلصت شغل بالبيت راحت غرفتها تريح شوي........اول ما اتمددت على طول جا فبالها فيصل.......
(حليله خاف علي الا ينظف الجرح بنفسه........بس هو يده ليش كانت ترجف؟؟؟؟؟ولا جبينه ليش كان يندي؟؟؟؟؟انتي ليش تفكري فيه هو اصلا مغرور.......ايوا وكمان رافض يقولي وش صار هذاك اليوم؟؟؟؟؟؟طب ليه انا مو زعلانه منه لو غيره كان فرطت من الزعل....بس حليله سهى وماسلم علي.......ولا شكله يوم رجع احمر ومحرج جنااااااااان..........هيه انتي خرفتي........وش لك بالولد فصفصتيه ........هههههههههههه.........بس والله فله..........)كانت تكلم نفسها ونامت بدون ماتحس........



طبعا الجمعه فبيت ابو هشام قبل مايروحون للفندق اللي عاملين العرس فيه........كانت خالات هشام مو مقصرات من قبل العرس بشهرين.......يروحن لسعاد وامها ويسألنها عن القاعه كيف يبغنها ولا المفارش والكوشه تصميم خاص جاي من لبنان.......يعني اهتمن بكل شي من اوله لتاليه.......وبيت ابو هشام كان مو بيت كان اكبر من الفيلا بكثير لانه كان غني من زمان.....كانت قاعه الرجال فالبيت توازي مجلس ومقلط بيت ابو سعود .......ولا الاثريات اللي ماليه البيت كلها تحف جابها ابو هشام من رحلاته هو وام هشام الله يرحمها.......وطرقه تصميم البيت.......(بنرجع له انشالله)



أول مادخل ابو سعود والعيال استقبلهم هشام والوجه ينور والابتسامه شاقه الحلق هههههههههههه(مو شايف خير اول مره يعرس ههههههههه).......
هشام: يامرحبا .....أهلا وسهلا فيكم ......البيت ينور بوجودكم......
ابو سعود: الله يسلمك ويحيك يابناخي........وبغمزة...ها وشلونك........عساك بخير ..........
هشام تلون وجهه: ايوا ياعمي....بخير وعافيه....
ماجد قرصه: انشالله انا اللي وراك على طول.......
ابو عماد : ههههههههه.......انشالله ياوليدي.......ويرزقك باللي تمناه......
ماجد من قلب ورب: آآآآآآآآآمين
ابو هشام: حياكم يارجال.......بتظلون واقفين على الباب؟؟؟؟؟؟
سعود: قولهم ياعم.......من قبل شوي اسحبهم محد راضي......
ابو هشام: الا وين عماد.......ماجا؟؟؟؟؟
ابو عماد: يوصل البنيه عند عمتها ويجي انشالله.......
ودخلوا كلهم.......


فيصل ماجلس مع هشام وعيال خواله(هشام ماعنده لا عمام ولا عمات)وخالاته كانوا شايلين التصبيحه شيل......مع ان فيه مقهويين الا انهم ماجلسوا......وبالمباخر وكلشي.......لين انتقلوا للفندق حوالي الساعه 11 الظهر....

بنت الخفجي
16-03-2007, 04:58 AM
بيت ابو عاشق........


كان كل البيت يستعد ويتجهز.......ماعدا واحد ضاقت الدنيا عليه بما رحبت......
ام عاشق كانت حاسه بولدها
ام عاشق: ياوليدي لمتى هالحزن؟؟؟؟؟؟خلاص اللي كتبه ربك صار.......صدقني لو كانت مقسومه لك ماكان حد طالها......(وتمسح على راس ولدها....)
عاشق وهو يناظر للفراغ: خلاص يما......انا نسيتها......
الام وهي تأشر على علبه الزقاير اللي مابقى فيها الا ثنتين: واضح........واضح ياوليدي انك نسيتها........هذا من ساعه بس كان مليان.......
عاشق بدون مايلتفت: يماااا......انا نسيتها....وهالدخان تسلايه بس.......
الام: تسلايه بعمرك يالغالي.......تدري انه بيذبحك ان استمريت عليه......(وتمسك يده) يماااا.....انا مالي غيرك بها الدنيا....لاتحرمني من ضحكتك يالغالي.......(وبدت تصيح)
عاشق ينزل عند رجول امه: يماااا.......يالغلا والحنيه اللي ماشفت بحياتي مثلها.......دموعك غاليه علي......والله مااتحملها (وبدى يصيح معاها)
امه نزلت له وحضنته وقدوا يبكون مع بعض
هنا دخلت الشوق وكان بيدها فستان ..........يوم شافت المنظر طاح الفستان من يدها........وقلبها من بين ضلوعها......
الشوق: يماااااااا.......عاشق وش صار......(ونزلت تناظر لامها......)
امها وهي تمسح دموعها بشيلتها: يماااا......ضناي مهو راضي يريحني.......هالدخان والحزن اللي فيه ذبحوني......
الشوق تناظر لعاشق: خير ياخوي.......وش فيك حزين ومهموم.......ياخوك قولي انا اختك....
عاشق وهو يمسح دموعه بيده: مافيني شي......صدقيني حياتي......انا طيب.......(ويتهدل صوته) بس ماتحملت دموع امي.......وصحت.......(كان يكابر .......دموعه حزن ولوعه على فراق اللي حبها قلبه للابد......لانه عرف انها خلاص......صارت ملك لغيره ابد........)
الشوق وهي تقوم: الله يخليكم وقفوا هالمناحه........والله ماتحمل......الحين باصيح مثلكم.......الله يخليكم خل نقوم.......ورانا الف شغله وشغله....
عاشق يحاول يخفف من هالحزن: يلا يما غناتي.......قومي معاي......يلا الشوق....هاتي عبايه امي......
الام: وين ياوليدي؟؟؟؟؟
عاشق: مفاجأه ......قومي معي.....
الشوق باستغراب: مفاجأه الساعه 10ونص الصبح؟؟؟؟؟؟
عاشق بابتسامه مغتصبه: ايوا.......انا عندي هالوقت احسن وقت.......
الشوق مشت تجيب عباه امها.......وعاشق ساندها لين المغسله وغسلت وجهها وعطاها البشكير .......يوم خلصت ابتسمت له......وهو حبها ع راسها........وكتفها........وهو يمسك الدمعه.......
الشوق: وهذي العبايه....بس ماتبون تخبروني وين رايحين؟؟؟؟؟
عاشق بخبث: ماتشرهين.....يلا....ومسك العبايه ولبسها امه....وخذها بكل حنيه لين السياره وفتح لها الباب وركبها.....ثمن ركب هو مع الباب الثاني....ومشوا......



بيت ابو سعود.....



الساعه 11 الصبح......كانت سعاد من الفجر صاحيه وهي اصلا البارح مانامت..........وواقفه على المرايه تطالع بحالها......
سعاد تكلم عمرها بصوت عالي: هيه......انتي......وتطالع بعيونها......ايه انتي.......خلاص وقت اللعب ولى.......انتي الحين مرة وعنك زوج ومسئوليات........(وترجع تناظر بعيونها)والله ماهقيتكي تخذليني كذا......هيه خلاص اصحي وانسي الاحلام.....انتي عندك اهل تخافي عليهم وعلى سمعتهم....العاب الصغار راحت......(وترجع تناظر لنفسها)خلاص.....اي شي زمان انسيه.....انتي عندك حياه جديده.......ايه ومجهوله بعد........خلاص.......انتي اعقلي........وبعدين معك ......(كانت تتكلم مع نفسها جزء منها رافض هالزواج تماما وجزء عاقل متقبل لها الزواج هههههههههه........(احيانا اكلم نفسي بهالاسلوب لاتقولون مجنونه هذا الانا والذات وحوار عادي بينهم ههههههههه))

دخلت عليها هايدي وكان وجهها احسن عن امس: السلام عليكم عروستنا.......
سعاد تناظر لها من المرايه: وعليكم السلام.......ليه تذكريني......
هايدي: هههههههههههه........حد ينسى ان اليوم عرسه......هذا اكيد انهبل........هههههههههه
سعاد: خلاص انا انهبلت......كنت بحوار ذاتي مع نفسي........تو ماحسيت اني اتسرعت
هايدي: خليك عمليه حبيبتي........هالتراجع مامنه فايده......كلها كم ساعه وتفارقينا لبيتك الجديد......
هنا سعاد دمعت: يعني لازم.......لازم انتقل ليش مايجي هو هنا......
هايدي انصدمت من دموعها: حبيبتي.....لا تكين انا اسفه.......مايصير الرجال يجي عند البنت.......يعني انا اعلمك.....
سعاد تناظر للغرفه: يعني معقوله ........اترك غرفتي اللي كل عمري فيها.......واخواني وامي........وابوي.......ورجعت تصيح......
هايدي حضنتها: حبيبتي انتي مو رايحه بعيد.........وبتروحون لزوج يسعدك ويهنيك انشالله........شلون حالي انا المسكينه.......
سعاد ناظرتها: ليه علامك انتي؟؟؟؟؟؟
هايدي حست انها غلطت: هاااا.......لا انا مافيني شي......طالعي لي الحمدلله بخير وعافيه......
سعاد مسكتها ذقنها بيدها ورفعتها لين عيونها: هاااااااايدي؟؟؟؟؟؟؟(كان صوتها محذر لها انها تكذب عليها.....)
هايدي انهزمت: اوعديني انك ماتقولين لحد؟؟؟؟؟
سعاد بجديه وشوق: وعد شرف........
هايدي ناظرت للارض وخبرتها كل السالفه......
سعاد بحزن: لااااااااا........صحيح بترحلون عنا.......لاتقولين انا ماصدقت رجعنا لبعض.......الله يخليك قولي انك تمزحين.....
هايدي ماسكه الدمعه: والله صحيح.......الحين غيري الموضوع ابي استانس شوي بها الساعات الباقيات......مابي حزن ودموع.....
سعاد حزنت عليها وحست بالمسئوليه: طيب......شرايك اوريك بدلتي وعقدي اللي بالبسهم الليله؟؟؟؟؟
هايدي ابتسمت غصب: ياااااااريت......
وقعدت توريها واندمجن مع بعض وجت الجوهره وكملوا سوالف وضحك لين نسوا نفسهم.........


بيت ابو عاشق


اول مادخلت ام عاشق من برا كانت تضحك هي وعاشق
الشوق: وعليكم السلام والرحمه...
الام: سامحينا يابنتي نسينا نسلم....السلام عليكم...
الشوق: مسموحين دام الضحك شاق الحلق هههههههههه
عاشق: وانتي وش عليك غيرانه هههههههه
الشوق: وليه مااغير دام امي تحب غيري هالكثر.......الا اموت من الغيره.....
الام: عن الدلع عاااااد......تدرين اني احبك .....بس ماتغلين على وحيدي......
عاشق: تعيش امي.......تعيش.......وحبها على باطن يدها.....
الشوق قامت بزعل: لا والله........خلاص خليه لك اشبعي فيه.....انا باطلع فوق احسن لي.......ومشت عنهم
الام تناظر لعاشق يوم جلسوا: شفت.......زعلت اختك منا يرضيك؟؟؟؟
عاشق: خليها شوي هي ترضى بروحها......
الام: طيب انت الحين شلونك.......
عاشق مسك يد امه وحطها على قلبه: دامك راضيه عني انا بخير وعافيه.....
الام: راضيه عليك دنيا واخره.......
عاشق مسك يدين امه وضغط عليهن: أكيد........
الام استغربت: أكيد وش يالغالي.....
عاشق: اكيد.....مهما صار ترضين علي دنيا واخره.....
الام خافت من كلامه: ليه ياوليدي.........وش فيه؟؟؟؟؟
عاشق مسك عيونه ليصيح: مهما صار......اكيد بترضين علي؟؟؟؟؟
الام مسكت حالها: وليدي.......حبيبي.......علامك.......وش فراسك؟؟؟؟؟طمني وانا امك......
عاشق حب على ايديها: صدقيني مافي شي.......ياميمتي .....ياحلوة المبسم.......طمنيني وقولي انك راضيه عني دنيا واخر.....
الام من ورى قلبها: ياولدي.......قولي علامك انا امك حبيبتك......
عاشق قال بتصميم: طمنيني.......
الام: الله فسماه يشهد اني ياولدي يابن بطني راضيه عنك دنياه واخر.......
هنا عاشق طاح على ركبتها وحب رجولها وهو يصيح بصوت طفولي......وقعدت تمسح امه على راسه بخوف.......كانت حاسه ان ولدها فيه شي......بس مو راضي يخبرها....

وهنا سمعوا اذان الظهر......قام وتوضا وراح للمسجد.......ظلت ام عاشق شوي تطرد الوساوس عنها وراحت توضا للصلاه........

الشوق كانت جهزت الغدى على دخله عاشق.....
عاشق: ياسلام الغدى جاهز.......
الشوق: المفروض انك عند الرجال مو هنا....
عاشق قطب وجهه لكن رد: انا اروح لهم الليله انشالله......الحين وراي اشغال اخلصها......
جت امهم وتغدوا مع بعض.........طول الجلسه وعاشق يضحكهم ويسليهم.......وكان نادرا مايسوي كذا......

يوم تغدت ام عاشق طلعت تريح شوي......والشوق خذت الاطباق للمطبخ.........وهي قاعده تساعد الخدامه ماحست الا اللي يحبها على راسها....
الشوق التفت: عااااشق....وش شايفني عجوز تحبني ع راسي؟؟؟؟؟
عاشق بنظرات كلها حب: لا يالغاليه....انتي شيخه البنات....
الشوق: وراك اليوم.......غزل صريح هااااا......عمري ماراح اسامحك اخذت الغلى عني هاااااااااا......ز
عاشق حط يده من ورى كتوفه: بتسامحيني انشالله......خصوصا اذا شفتي هذا ومد يده بهديه.........
الشوق: الله.......وهدايا بعد.........والله انك مو هين......يالله هذي بوسه مسامحه وحبته على جبهته........
عاشق: طيب افتحيها........
الشوق: أي شي من اخوي حبيبي..........حلوووووووو
عاشق: يعني ماراح تزعلين مني؟؟؟؟؟؟
الشوق: طبعا لا..........
عاشق بنبره غريبه :وتسامحيني على كل شي......
الشوق: اكيد حبيبي اسامحك عن كل سخافاتك الماضيه بس انشالله تترك هالعاده الشينه........
عاشق: انشالله.......يلا باروح توصين شي؟؟؟؟؟
الشوق: سلامتك يالغالي........
طلع ......وهو على الباب وقف شوي كنه يفكر..........بعدين رجع بسرعه وحبها على خدها وطلع.........هي اتفاجأت منه .......ليش يتصرف هالتصرفات الغريبه؟؟؟وش صاير له؟؟؟؟كانت هذي اخر مرة تشوفه قبل ماتروح للعرس........


بيت ابو سعود
الساعه 3 الظهر

كانت سعاد نايمه بعد ماغصبوها تغدى وبالزور اكلت كم لقمه.......وامها ترتب اغراضها عشان الليله........والجوهره وهايدي بغرفتهم يتشاورن على المكياج والاشياء هذي.......ز

ماجد دخل البيت وقال للخدامه تنبهم انه داخل.....
اول ماطلع فتح باب غرفه سعاد بشويش وكانت نايمه: مشى على روس اصابعه وجلس على الكرسي اللي عندها.......وقعد يتأملها وهي نايمه......

بعد ربع ساعه جى سعود......اول مافتح غرفه اخته بشويش اتفاجأ بماجد
سعود بهمس: انت هنا؟؟؟؟؟
ماجد: وانت ليه جاي؟؟؟؟؟
سعود يبتسم: بغيت اشوفها قبل الزحمه...
ماجد: وانا بعد.....
ومشى على طروف اصابعه وجلس على الكرسي الثاني.....وظلوا يتاملوها.....
شوي ولا فيصل جاي.......وقالوا له نفس الحكايه.....وجلس على طرف السرير بدون مايوعي اختهم
فيصل: مو مصدق......
ماجد: وانا بعد
سعود: خلاص انتم كبار بتصيحوني معاكم الحين.....
ماجد : هالشقيه بتفارقنا.......والله صعبه...
فيصل: اسكت ولا بتشوفني ابكي الحين.....
سعود: اصصصصصصصص........قاعده تتحرك.......
سعاد فتحت عيونها بشويش........ماكانت مستوعبه المكان.....يوم ناظرت ولا كلهم يناظروا لها......قامت بصرخه...
فيصل مسك يدها: بسسسسسسس.......
سعاد: اشفيه.......اشصاير......امي بها شي؟؟؟؟؟
ماجد بضحكه: كلهم بخير .....محد فيه شي.....
سعاد: اجل ليش كلكم مجتمعين هنا؟؟؟؟
سعود: اشتقنا لك......عاااادي...
فيصل: والله مو مصدق انك بتزوجي وتخلينا......على من بالعب بعدين.؟؟؟؟؟
سعاد: والله.......حضرتك شايفني لعبه عندك؟؟؟؟؟
ماجد: محشومه الغاليه......بس والله مو مصدقين......
سعاد قعدت تطالعهم: يعني يتوضحون لي انكم هنا عشان مشتاقين لي......ومو هاين عليكم اني امشي عنكم؟؟؟؟؟
كلهم ناظروا لها بعلامه الموافقه
سعاد بدت الدموع تجمع بعينها: يعني انتم تحبوني؟؟؟؟؟
فيصل ضمها له: طبعا ياعمري......انتي اختنا الوحيده......اكيد نعزك ونغليك اكثر من أي شي بالدنيا....
سعاد: فديتكم والله....مابي اتزوج ابي اقعد عنكم......
ماجد يناظر لهم: شفتوا......بتخلون ابو الهش يذبحنا الحين.....شيشنا مرته عليه....
سعود: لااااااا........عاد كله ولا العرس......بيفرغ بروسنا طلق هشام.......
سعاد: مافشر يقرب صوب واحد منكم......اذبحه بارضه......
فيصل: بعدي اختي.....فديتك والله......
ماجد: تدرين سعاد باحذرك......
سعاد: من ايش؟؟؟؟
ماجد: من ابو الهش........عليه تصرفات غريبه عجيبه......وتريه غريب الاطوار احيانا.....
سعاد تناظر: ايش تقول؟؟؟؟؟؟؟مجنون يعني؟؟؟؟؟
هنا كلهم ضحكوا بصوت عالي.....
سعود: أي مجنون يابنت الحلال......كنا بنزوجك ياه لو كان مجنون........هو.....(وقعد يفكر بتعبير مناسب)مرح زياده عن اللزوم.......وصاحب مقالب وقفشات.......يعني ماتستغربي يوم يطبخ بدالك......ولا تلقيه لابس لبس يضحك.......ولا سيارته غريبه........يعني.......
سعاد: ايييييييييش........لا دخيلكم مابيه.......
ماجد يناظر لسعود: شفت خرعتها زود.......قولها انك تمزح.....
سعود بضحكه: امزح.......امزح صدقيني..............المهم لايذبحنا الرجال......يوم يشوف دموع حبيبته بيقتلنا اكيد......
وهنا دخلت امهم
الام: بسم الله وراكم متجمعين كلكم هنا؟؟؟؟؟
سعاد: مشتاقين لي يما......
الام : وي علام عيونك كذا.......(وتناظر لهم)مستانسين الحين......شوفوا عيونها من اثار الدموع خلاص......يلا قدامي.....وبطرد تطردهم.....
هنا جت رساله لسعاد: فتحتها........من شافتها تغير لونها........خطف ماجد الرساله وقام يضحك بصوت عالي.......الشباب انقهروا وخذوا الجوال يقرون الرساله.......
سعاد استحت منهم........ودزتهم لين طلعوا........ويوم مشوا مسكت الجوال وقرت الرساله مره ثانيه.........مافيها شي بس كلمه( مبرووووووووووووووك علينا)
اخذت تضرب ازرار الجوال بعصبيه: (الله يبارك فيك)
ورمت الجوال بكل برووووووود على السرير.....


العيال قاموا فرحانين لاختهم......ونزلوا وصادفوا عماد عند الباب....
ماجد: اقول يالحبيب.....ماكنك مصختها كل شوي جاي بيتنا؟؟؟؟
عماد: اقولك.......بيتكم بكبره ماهمني......همني الاقمار اللي فيه.....
سعود: ياعيني ياعيني.......من قدك ياحضره........عندك بدال القمر ثلاث.......
عماد: غلطاااااااااان ههههههههههههههه
فيصل: الا ثلاث اقمار .......مو اثنين الا اذا كانت زوجتك مو قمر هههههههههههه
عماد: وانت بعد غلطاااااااااان ههههههههههه
فيصل وسعود سكتوا.......
عماد: عندي ماشالله حولي وحوالي اربع اقمار......بناتي وزوجتي وبعد عمري اختي وحيدتي......
هنا وجهه فيصل تلون........يمكن لانه سمع طرياها ولا لان اخوها تغزل بها قدامهم
ماجد: ماشالله حولك.......اجل حنا قمراي وحده بس......
سعود: غلطااااااااااااان.......هههههههههههههه....... .كان عندنا اثنين ومن الليله بس وحده
عماد: الله يعوضكم جميع بزوجات صالحات تملا بيوتكم اقمار....
فيصل: اقول شباب ماسمعتوا كلام يمين شمال عن الشباب حد بيسوي مقلب بهشام؟؟؟؟؟
ماجد: منين يااااريييييت........بس خبرك شلتنا خواااااااااافه مره.....ولاحد قدر يفكر بمقلب ولاينفذه.....
عماد: ياويلكم ان قربتوا له........حراااااااااام عليكم انا مت من الخوف ليله عرسي.......والله مااتمناها لمسلم غير خالد.....
سعود:ههههههههههههههههاااااااااااااااي..........هال مسكين انا متأكد انه مابيتزوج هنا من خوفه منك........ههههههههههه
فيصل: اقول شباب ترانا مصخناها وحنا واقفين هنا.......يلا مشينا للفندق......
عماد: يلا.........انتم ........وانا خلوني شوي...........
ماجد طالع بالعيال ومسكوه من يده وجرووووووة للفندق


وصارت الاحداث بسرعه.......وصلوا المعازيم للفرح من المغرب........والعروس والجوهره وهايدي وامهم جوا على الساعه 10 ب الليل......ووقفوا بغرفه الانتظار......انظم لهم هشام وابوه بس ......جت خاله هشام وزفتهم.....كان كل شي مرتب وحلو لاخر درجه........ابو سعود وماجد هم اللي دخلوا سعود رفض رفض باتا .........وفيصل امه منعته.......ووصلوا للكوشه........رفع هشام الطرحه عن وجهه زوجته وهو مو مصدق حاله......بسرعه حبها ع جبهتها........وجلسوا........بدوا المهنئين يوصلون ........ومشى ابو هشام وابو سعود مع بعض.......


على الطوايل.......كانت هايدي والجوهره والشوق على طاوله.......اول ماخلصت الزفه قامن يعلقن على العريس والعروس.......محد لاحظ ان الشوق مهي معهم بالمود ابدا.....
الجوهره تهز الشوق: الشووووووق.....
الشوق: هه.......هلا الجوهره بغيتي شي؟؟؟؟؟
الجوهره تطالع للمكان اللي تناظر له اختها وتنصدم: الشوق ......على ايش تطالعي؟؟؟؟
الشوق تناظر للحريم: هه......ولا على شي.......كنت بس سرحانه......
الجوهره: ماسمعتي شي من اللي نقوله؟؟؟؟
الشوق: اسمحي لي ماانتبهت.....
هايدي بخبث: اللي ماخذ عقلك يتهنا به......
الجوهره ماعلقت......بس قامت تشوف بناتها.......
الشوق رجعت تخطف نظره على المكان مالقت احد......ناظرت للارض وهي خايفه ان اختها تكون شكت بشي....

فنفس اللحظه رن جوال الشوق
الشوق: هلا عاشق......بغيت شي؟؟؟؟
عاشق: بغيتك انتي وامي تجن للبوابه..
الشوق : انشالله.....بس دقايق......
عاشق: بسرعه لاتتأخرن علي......
الشوق قفلت وراحت تدور امها.......يوم لقيتها عطتها عباتها وراحن للبوابه الكبيره.......
عاشق كان واقف ولابس ثوب وكان اخر كشخه......
عاشق: هلا يما.......خفت انكن تطولن....
الشوق: هلا عاشق بغيت شي؟؟؟؟
عاشق ومبين عليه التوتر: بغيت اعطي هذي امي.....وجيت البيت لقيتها رايحه....ماهان على الا تلبسها.....ومد يده على العقد اللولو.....ورفع طرحه امها عن رقبتها وقعد يلبسها
الشوق: عاشق......ماله داعي حنا بالشارع.....
عاشق: خلك بنفسك ماهمتني الدنيا بكبرها
الشوق( اتفأجأت ان امها ماحركت ساكن كنها مخدره......)
يوم ارخى عاشق يده......طالعت فيه امه من ورى نقابها.......كنها تناظره لاول مره.......هو مسك دموعه وحظنها على طوووووووول.......
الشوق: ايهههههههههههييييييييه.........هيه انتو بالشارع......خلو مشاعركم الجياشه بعدين.......ودزتهم على زاويه الباب من داخل.....
عاشق رفع حاله عن امه غصب.......وناظر ف الشوق........
الشوق كنها فهمت: لا تحاول.......
عاشق (ماخلاها تكمل كلمته الا وحظنها على طوووووول)
الشوق: عاشق......اخوي......كان لسى مايتحرك.......اتفاجأت ان الباب من وراهم فتح..........والمصيبه انه ماجد وفيصل.......كانوا فغرفه الاستراحه مع امهم.........الشوق على طول بعدت اخوها وراحت داخل.....
ام عاشق: هلا بناخي.....هلا وليدي.......كيفكم.......
ماجد وفيصل كانوا لسى مبهورين من المنظر اللي قدامهم لكن ردوا عليها التحيه......
عاشق : هلا شباب......مادرينا انكم هنا......
ماجد وهو لسى شاك....: لا حصل خير.....
ام عاشق: ياعيالي لايروح فكركم بعيد......هذي اخته........من زمان ماسلم عليها........بس......
هنا الدم تصاعد فراس ماجد......(مايستحي يحضنها بالشارع عيني عينك.......وين غاريته....الا والله الخديه......لو بس لي سلطه عليه)
فيصل: اسمحي لنا خالتي.....
عاشق وهو معاهم: حب يده امه.......يماااااا.....اكيد تسامحيني؟؟؟؟؟
ام عاشق باستسلام: اسامحك دنيا واخره يمااا......بس انت ارتاح......
ومشى عنها بدون مايناظر وراه......
ماتدري ام عاشق ليش وهي تناظر له.....عندها احساس قوي انها ماراح تشوفه مره ثانيه؟؟؟؟؟؟


العرسان زفوهم لجناحهم على الساعه 11 ونص........وراح معاهم ماجد.......البقيه كانوا على الباب بس........ابو عماد راح يجيب الفان من البيت......عشان ياخذ عهود ويودع العوايل باللحظه الاخير......كان لازم يكون بالمطار على الساعه 12 اكيد لان طيارتهم 1 بالليل........واللي راح معاه سعود بسيارته عشان هو اللي داري من العيال......

بنت الخفجي
16-03-2007, 04:59 AM
اول ماوصل البيت بسرعه نزل يشغل السياره.......والمفاجأه عيت السياره تحرك من مكانها......
سعود: خير عمي.....
ابو عماد وهو معصب: رافضه تشتغل......
سعود : حاول عمي.......وراح ركض بفتح الكبوت حق السياره......
رجع ابو عماد يدق سلف بدون فايده.......
سعود: حاول ياعمي......
ابو عماد نزل بسرعه: مافيه وقت.......وراح يفتح الشنطه حقت سيارته وينزل الا غراض.....
سعود: وش تبي تسوي؟؟؟؟
ابو عماد: افتح شنطه سيارتك........
سعود: سيارتي ماتكفي اغراضكم......
ابو عماد وهو ماوقف: اتصل على عماد وقوله يجيب اخته ويجي......مافي وقت نودعهم.....
سعود : انشالله عمي...
سعود يدق: الووووو......عماااااااد.....وينك؟؟؟؟؟
عماد: بعدني بالفندق خير؟؟؟؟؟؟؟
سعود: يقولك خالي...جيب هايدي وتعال طيران الفان اتعطلت ومابقى وقت ع الطياره......
عماد: هايدي روحت مع عمتي لانها منهاره واتوقعت انكم تجوووون تودعون عمتي.......
سعود ناظر لخاله: خالي يقولك هايدي بيت ابوي......
ابو عماد ضرب السياره بيده بقوة: اشلون هالحين......من البيت للمطار نص ساعه وان راح بيت عمته بيتأخر ثلاث ارباع ساعه......خله يجي هو طيران نحمل باقي الاغراض معاه......ونشوف حل لهايدي بعد شوي......
سعود قال لعماد وبعدين ناظر فخاله: خالي.....ليش ماتاجل السفر يومين.........
ابو عماد: يوم السبت اجتماع الرؤساء وانا كمستشار لازم احضره والرحله الجاي غير يوم الاحد......مستحيل اتأخر.....
سعود: وش نسوي لهايدي الحين؟؟؟؟؟
ابو عماد: كلم ابوك خل يجيبها؟؟؟؟؟؟
سعود: ابوي عند الرجال.......وهو اصلا مايسوق بالليل.....
ابو عماد: قول لها تاخذ تكسي وتجي.....لحظه......فيصل يسوق؟؟؟؟؟؟؟
سعود: بس ماعنده رخصه.......
ابو عماد: يسوووووووووق.......
سعود بنفاذ صبر: ايه.......
ابو عماد خلاص........:كمل الشنط وطلع الباقي برا.......
ابو عماد: الووووووو.......هلا بنتي هايدي......
هايدي: هلا يبااااااا........وينك ماجيت؟؟؟؟؟
ابو عماد: حبيبتي.......لبسي عباتك..........ووجهزي شنطك الحين .....
هايدي بتجي الحين؟؟؟؟؟
ابو عماد: خلصي ونزلي عند الباب بسرعه........ولا تودعي احد.......بسرعه......
قفل ابو عماد وناظر لسعود: كم رقم جوال فيصل؟؟؟؟؟؟
سعود: *******050
ابو عماد : الوووووو
فيصل: هلا........من خالي؟؟؟؟؟؟
ابو عماد: طلبتك ولدي قل تم........
فيصل احتمى من كلام خاله: تم.......ياخالي افا والله.....
ابو عماد: ابغاك تخاطر وتجيب هايدي للمطار الحين.......ماتوصلون الا وحنا واصلين.......
فيصل فتح ثمه من المفاجأه: أ.........
ابو عماد: انا عارف ان ماعندك رخصه لاكن مالقيت غيرك.......خصوصي ان الكل بالفندق......وهو بعيد مررررررره عن المطار يعني مانلحق على الطياره.....
فيصل ماكان بيعترض على الرخصه.......كان بيعترض انه ماراح يتحمل قربها منه........خصوصا عقب الاعتراف الخطير اللي اعترفه لنفسه اليوم.....
فيصل تذكر: بس انا ماعندي سياره)وارتاح لها الحجه المقنعه)
ابو عماد : ماعندك سياره؟؟؟؟؟؟
سعود: قله ياخذ سيارتي القديمه مفتاحها فوق دولابي......
قال ابو عماد هالكلام لفيصل وقفل بسرعه لان عماد وصل وراحوا يشيلون الاغراض...


فيصل ظل واقف بغرفته شوي.........انا اوديها؟؟؟؟؟؟؟وناظر لنفسه ولا هو بالبيجامه......بسرعه بدل.......وتكشخ وتبخر كنه عريس........بعدين قعد يضحك على حاله انا وش اخبل بروحي.......بسرعه طار لمفتاح اخوة.......ونزل.........يوم جا يفتح السياره تذكر(المطااااااار؟؟؟؟؟؟؟؟؟)لييييييييييش؟؟؟؟؟؟ ؟؟وين بيسافرون بهالليول؟؟؟؟؟؟؟.........وبدى الف سؤال وسؤال براسه.......


هايدي استغربت كلام ابوها........بس بسرعه لبست عباتها ولملمت اغراضها الخفيفه بشنطه يدها.......وبدت تمشي على روس اصابعها........شافت عمتها تصيح والجوهره تهدي عليها.......كان ودها تسلم عليها لكنها مسكت حالها غصب........ونزلت.......تنقبت وفتحت الباب الفرعي من البوابه الكبيره........وظلت واقفه تتنتظر الفان تجي......

انصدمت يوم البوابه فتحت(من بيطلع سيارته الحين؟؟؟؟؟)........لكنها صدمتها مهي شي عند صدمه فيصل يوم شافها........فيصل ماكلمها........رجع داخل.........(عصبت هي ليش ماسلم........)......وشوي الا وصوت سياره سعود اللي هي تعرفها.......وقف ونزل وفتح لها الباب اللي يمه ......

فيصل: يقولك خالي امشي اوديك المطار.....
هايدي فتحت عيونها من المفاجأه: نعععععععععععععععم؟؟؟؟؟؟؟؟


في بيت ابو عاشق.......

اول مادخلت ام عاشق البيت........مافتحت النور على طووووووول طلعت لغرفه عاشق
الشوق: يمااااااا.......شوي شوي على نفسك.......طيب نزلي عباتك؟؟؟؟؟؟
ابو عاشق: بلاها امك تركض كنك صاير شي؟؟؟؟؟؟؟
الشوق: ماااااادري الله يستر......
ماخلصت جملتها الا وصرخه امها تعبر المكان كله.......وتخليه يهتز مثل الورقه......
طار ابوها وهي لين وصلوا لغرفه عاشق اللي كانت مفتوحه......
الشوق فتحت عيونها على الاخر من المفاجأه.........

بنت الخفجي
16-03-2007, 05:00 AM
الجزء الثاني والاربعين


كانت الزفه رهييييييييييييييبه لهشام.......على عكسها لسعاد
وراحوا الاهل من عند الباب.....الا ماجد اللي صمم يدخل ويلتقط صور معاهم

ماجد: اقولك......صوريني من هنا.....(ووقف بين اخته وزوجها.....)
هشام: خلاص ياخويا....كفايه صور....
ماجد يبتسم: وانت وش عليك......(ويناظر لسعاد)تبغيني اتصور؟؟؟؟؟
سعاد ناظرت للارض وهزت راسها علامه الموافقه......
هشام ارتفع ضغطه.....بينما ماجد ضحك بخبث......
واخر شي طلبت المصورة ان العروسين يوقفوا مع بعض.......بعد مارفع ضغطها ماجد....
هشام تشقق من الوناسه....وبدون كلفه لم سعاد وصورتهم المصورة....
سعاد اللي اصطبغت من الحيا......اشلون يسوي هالحركه قدام اخوها.......
وماجد انحرج على الاخر....
ماجد: اقول ياجماعه.....الف مبروووووووك.......والسموحه....
سعاد فتحت ثمها بتناديه.....لكن صوتها اختنق بحلقها ولا طلع.....
ظلت سعاد بالغرفه وهي تسمع هشام يودع ماجد والمصورة ويأكد عليها ان الصور خلال اسبوعين تكون موجوده......وسمعت قفل الباب وراهم..........


مرت لحظتها كنها دهر......والخوف ماليها .......اول مرة تحس بخوف فضيع كذا.....سمعت مشيه للغرفه......ناظرت حولها بتنحاش......ولا بتخبى بمكان......بدون فايده غرفه نوم وفيها حمام......بس .....والدور العشرين.....وينها وين النقزة الحين........

دخل هشام وهو يبتسم: معليش ياحبيبتي......انا متعود على خفه دم ماجد......(وجلس قبالها.....وظل يناظر فيها)سعاااااااد......
سعاد كانت لسى تناظر للارض: نعم.....
هشام: الف مبروووووك......انشالله يارب اقدر اسعدك واهنيك......
سعاد ظلت ساكته.......لكن شريطه الورد اللي بيدها انهرت من كثر ماتفركها......
هشام قام من مكانه بيجلس جنبها.........بدون ماتحس لقت حالها قايمه وهي تقول كلام ماتدري كيف نطقته
سعاد: اقول......انا ماصليت بعدني.....ولا بدلت ملابسي......ولا.....ولا......
هشام وقف قبالتها وابتسم: ولا ايش؟؟؟؟
سعاد بحيل منهد: ولا وضيت.....
هشام: طيب......وراح فتح الدولاب.....هذي ملابسك وملفحك.....والسجاده على الكنبه هذيك.......بدلي ووضي وصلي.......
سعاد طالعته ببلاهه(وراه ماراح طيب):..........
هشام: أيش بك واقفه كده.......عاوزة حاجه؟؟؟
سعاد: ابي ابدل؟؟؟؟؟؟؟
هشام: اتفضلي.....
سعاد: وانت واقف هنا؟؟؟؟(واستحت مرررررره من كلمتها)
هشام ابتسم اكثر: طيب فين اروح........انا زوجك....
سعاد: يبي لي وقت على مااتعود....
هشام: عاوزة اطلع الصالون؟؟؟
سعاد: اذا ماعليك كلافه.....
هشام: ولا كلافه ولاشي....دا حينه اطلب عشى....نفسك في شي محدد....
سعاد (كانت تبغاه يطلع باي وسيله):أي شي......عادي ماتفرق....


هشام طلع .........من طلع.......لاشعوريا قفلت الباب بالمفتاح.......هشام اغتاظ من حركتها لكن سكت......
سمع صوتها وهي تدخل الحمام.......وخرجتها......كان العشى جاي.......حطها على الطاوله وانتظر.........10 دقايق.....ربع ساعه......نص ساعه.......ماصارت صلاه ذي.......

سعاد من قفلت الباب.......تنفست الصعداء......راحت بسرعه تبدل البدله.......لبست بيجامه بلون الفيروزي......عليها كانت مرتبه.......راحت توضي.......ودخلت تصلي......من خلصت صلاه جلست مكانها كنها مخشبه.......ماجتها الجرأه تفتح الباب......


هشام قرب للباب وطرقها طرق خفيف........سعاد من سمعت صوت الباب......طارت على السرير .......وغطت اذونها بالمخدات عشان ماتسمع شي وكانت خايفه مرررررره.....

هشام ثلاث طرقات مازادهم......يوم مافتحت......زعل.وجا له حاله اكتئاب......ترك الاكل مكانه وراح للغرفه الثانيه.....بلبسه تلحف ونام......



عند باب بيت ابو سعود

فيصل: يقولك خالي امشي اوديك المطار.....
هايدي فتحت عيونها من المفاجأه: نعععععععععععععععم؟؟؟؟؟؟؟؟
فيصل: مافي وقت للاعتراض.......مانوصل الا والوقت خالص.......وفتح لها الباب اللي قدام...
ظلت تناظر( هذا صاحي ولا يستهبل.......)..........
فيصل يوم شاف ترددها.........مسك التلفون واتصل على خاله........وحطه على الاسبيكر
فيصل: الووووووو.......خالي........فينك الحين؟؟؟؟؟
ابو عماد: على بعد 20كيلو من المطار وانمتو؟؟؟؟؟؟؟
فيصل: الحين طالعين من البيت........تقولك هايدي شلت كل اغراضها؟؟؟؟
ابو عماد: ايوا كلهم......لاتخاف.......بس بسرعه تعالوا.....
فيصل: انشالله......وسكر التلفون......
هايدي من سمعت الحوار ماتكلمت......بس فتحت الباب اللي ورى وركبت......
فيصل هو اصلا معصب عصب زود......فتح الباب اللي ركبت معاها: تراااي......مو سواقكم........طلعي قدام......
هايدي انخرعت من عصبيته ليه: وبسرعه ركبت قدام.......وقفل الباب وراها....


ركب السياره ومشى وهو ساكت.......كان الجو مشحون......وهو معصب .....هايدي مستغربه من اللي مزعله وش؟؟؟؟
هايدي: فيصل؟؟؟؟؟؟؟
فيصل كنه كان منتظر هالكلمه وقف السياره بعنف حتى بغت تضرب بالزجاج: ليييييييييش؟؟؟؟
هايدي: ايش اللي ليييييش؟؟؟؟؟
فيصل: بتسافروووووون.........لييييييييش؟؟؟؟؟؟
هايدي : لان ابوي عنده شغل.....
فيصل: دايما عنده شغل بحياته ماخذك معاه.......
هايدي(هذا اش قاعد يخرف):لان السفر مطول هالمره......
فيصل: يعني كم اسبوع......اسبوعين؟؟؟؟؟
هايدي: سنين....!!!!!!!
فيصل ظل يناظر لعيونها مباشره..........
هايدي ارتبكت وقالت: خل نمشي.......مو حلوة وقفتنا بالشارع بها الليل.....الشرطه الحين تجينا......
فيصل حرك وهو ساكت.........
هايدي حست ان سكوته فيه شي: اقول فيصل......
فيصل: لاتكلميني.......
هايدي انصدمت من كلمته وانجرحت.:................
فيصل لمن سلكوا طريق المطار وعرف انه مابقى شي: سلمتي على اهلنا؟؟؟؟؟؟
هايدي كانت دموعها تسيل بهدووووووء:...................
فيصل بعصبيه: سلمتي؟؟؟؟؟
هايدي وصوتها يتهدل: لاااااااااا....
فيصل زعل على نفسه (انا شسويت.....):هايدي انا؟؟؟
هايدي: الله يخليك لاتكلم....بروحي اللي فيني كافيني.....
فيصل سكت: ودقايق كانوا واصلين المطار....
اول ماوصلوا نزل بسرعه وفتح لها الباب.......مسكت شنطتها ونزلت بصعوبه.......
فيصل بيعتذر بيقول أي شي ماتسافر وهي زعلانه: هاااااايدي(كان صوته مايل للرجاء اكثر منه لشي ثاني)
هايدي مسكت حالها: لو سمحت فيصل.......مو من حقك تعاتبني على قرارتي......ولا راح اسمح لك تحقق معي.........وين ابوي.......
فيصل طاح بيده: داخل.......اوصلك.......
هايدي: ماقصرت......وصلتني واشبعتني(نكد وحزن)
فيصل خلاص انهار........راقبها وهي تتصل على ابوها.....شوي وطالع لها عماد.....لمها بحنان كبير.......تقطع قلب فيصل من هالمنظر.......سااااااافرت........سااااااافرت وهي زعلانه عليه.....
(فيصل انصدم من خبر سفرها......واللي صدمه اكثر انهم بيقعدون سنين.......فكره انه مايشوفها حطمته.....وخلته زعلان عليها وهي مالها ذنب.....الحين سافرت وهي خاطرها مكسور........ولاحد هناك بيواسيها)


في بيت ابو عاشق

لحظه ماسمعت الشوق وابوها الصرخه

طارت الشوق مع ابوها فوق....لقوا الغرفه مفتوحه.....فتحت الشوق عيونها ع الاخر من الصدمه......امها طايحه على الارض....بيدها ورقه.....الدواليب مفتوحه ومافيها ولا شي......شنطه السفر مختفيه.........يدل كل هذا على شي واحد........ورفضت تعترف لنفسها بها الامر......

طاح ابوها على امها
الاب: ام عاشق......الغاليه ردي علي(وسند راسها على رجوله ويحركها ........لكن بدون فايده)الشوق طارت جابت مي لامها.......وترش على وجهها بدون امل.......
الاب: بنتي......اتصلي بالاسعاف.......واتصلي بحد يجينا......
الشوق: انشالله يبا.....وتتصل على عماد بيتهم ........محد يرد......وتتصل على جواله مقفل.......وتتصل على الجوهره.....
الجوهره : هلا وغلا الجوهره.....
الشوق: جواهر.........لحقيييييييي علييييييييي.........ومنعتها دموعها أنها تكمل.......
الجوهره: شوااااااااااقي...........وراك حبيبتي.......علامك.......
الشوق: لحقي علي.........امي طاحت وابوي منهار وماحولي حد........الله يخليك........لحقيني بااااامووووووووت........
الجوهره : ايييييييش؟؟؟؟؟؟
(كانت قاعده مع ام سعود بعد ماهدت......حوالي 1 بالليل......وقامت على حيلها وهي تكلم......خلى ام سعود تمسك قلبها......)
الجوهره: ثواااااني بس انا جايه.....(وانترسن عيونها دمووووووع)
ام سعود: بنتي عسى ماشر (وقفت معها)
الجوهره: امي تعبانه حيل........عمتي لحقي علي باروح لها......
ام سعود: بنتي........العيال برا وابو سعود مايسوق.......
الجوهره طلعت فوق.......ونزلت ومعاها عباتها وشيلتها.....
ام سعود: وين يابنتي؟؟؟؟؟
الجوهره وهي تصيح: باروح لامي.....بادور تكسي.....انشالله بالقوة......وطلعت مع الباب وام سعود وراها
ام سعود: بنتي.....استهدي بالرحمن.....الحين ندور احد من العيال.......
الجوهره ولاكنها تسمع حد.........فتحت البوابه الكبيره........على توقيف فيصل السياره........ركبت على طول بدون ماتقول شي......من ركبت........(سوووووووق)
فيصل: من......ام شروق.....عسى ماشر.......
الجوهره: سووووق وانا اقولك.......كان صياحها يخلي اللي له قلب ينبض يوقف........

فيصل على طول حرك........حتى كلام امه ماسمعها......ويوم طلعوا الشارع.......
فيصل: وين اروح؟؟؟؟؟
الجوهره: بيتنا.......
فيصل حرك باقصى سرعه: خير الجوهره.؟؟؟؟؟؟
الجوهره: الله يسمع منك انه خير......
فيصل قبل مايلف على شارعهم شاف سياره اسعاف........
الجوهره: ياااااااااااربي..........ياااااااربي..........استر على اميمتي......مالي غيرها.........يااااااااربي.........وتقعد تصيح زود........

اول ماوقفوا عند البيت كانت فيه وحده واقفه برا.........على طول عرفوا انها الشوق......طلعت الجوهره لاختها اللي من شافتها فتحت لها يديها وهي تصيح........لمن بعض وصياح

الجوهره: الشوق........اشفيك اشصاير؟؟؟؟؟
الشوق وهي تشهق: امي.......امي الله يستر........تعبانه حيل.......وابوي ماخلاني امشي معها الا هو.......
الجوهره: يالله مشينا...........

هنا وقفت سياره.......ونزل منها ماجد......

ماجد: سلامات انشالله وش صاير.......امي اتصلت علي وهي تصيح .......
الجوهره: مادري امي تعبانه حيل........خذوها الاسعاف......
ماجد: يالله مشينا مشينا.........(ويناظر لفيصل)وقف السياره واركب معانا انت مامعك رخصه..........وركبوا السياره.....

طول الطريق ماكان فيه صوت الا نحيب البنات.........مره يزيد ومرة يخف.........فيصل وماجد تقطعت قلوبهم على حالهن.........تجرأ فيصل وسأل
فيصل: عاشق وينه؟؟؟؟؟

وليته ماسأل.......قامت الشوق تبكي بصوت عالي برغم انها ماسكه على ثمها بالغصب.....حسوا انها خلاص بتموووووووت

فيصل مسك علبه المي: ياختي......سمي بالله.....امسكي حالك.....انتي القويه تبكين كذا.....
الجوهره خذت المي ورشت على اختها شوي.....وقعدت تحضنها زود لين وصلوا المستشفى......قبل ماتوقف السياره نزلن وركضن لداخل........ماكانن يشوفن شي.......اول مادخلن راحت الشوق للمرضه ......

الشوق: مريم.......سياره الاسعاف اللي فيها مرة وزوجها وينهم الحين؟؟؟
مريم: تقصدين الام تهاني؟؟؟؟؟؟
الجوهره: أي نعم؟؟؟؟؟؟
(بها اللحظه دخلوا ماجد وفيصل ووقفوا وراهم....)
مريم: انتي تقربي لها؟؟؟؟(تناظر للشوق بخوف)
الجوهره: امنا......
مريم بشهقه: صحيح؟؟؟؟
الشوق: طيحتي قلبي وينها؟؟؟؟؟
مريم: والله مادري شاقولك.....
الشوق مسكت يدها: وينها الله يخليك تكلمي.....
مريم بلعت ريقها بخوف: ف....في العنايه المركزة.......والله اعلم بحالها......
الشوق ظلت واقفه شوي تستوعب اللي انقال........واخر شي لمحته هو طرف المكتب.......

داخت الشوق....اللي شافت ملايين الحلات....واللي قلبها اقوى من الصخر......اللي تواسي ملايين الناس وتخفف عنهم.....لمى اتعلق الامر بامها.....جنتها ودنياها....طلعت الشوق الضعيفه....الهشه.....المنهاره داخليا......

كانت الجوهره جنبها ومسكتها لكن ماقدرت عليها.......كان فيصل وماجد وراها ساندوها اثنينهم......ماتتخيلوا مشاعرهم........اليوم شافوا حاجات كثيره ومتعبين ومنهكين........هالزود تقطع قلوبهم على خالتهم وبنتها........ولا ماجد مايحتاج اوصف المشاعر اللي تلخبطت عليه بذيك اللحظه.......

هرعن ممرضات بكرسي.........وساندنها ودخلنها غرفه طوارئ ترتاح........وحطت وحده فيها المغذي.....والثانيه عطتها ابره مهدئه لين يجي الدكتور المناوب.........الجوهره ركضت للعنايه المركزة........كان ابوها قاعد على الكرسي بنظره حزينه منكسره.........
الجوهره: يبا....
الاب يرفع عيونها بهدوء(وبصوت مبين انه باكي): الجوهره؟؟؟
الجوهره نزلت لركبه: امي كيفها؟؟؟
الاب: مادري.......الاطباء يقولون كلام مو مفهوم......الشوق وينها؟؟؟
الجوهره(بارتباك): راح عماد يجيبها ...انا جيت مع ماجد...
الاب: مسكينه بنتي......زتحملت من المصايب لين قالت بس......
الجوهره: خلنا نتطمن على امي اول......بعدين الباقي يهون.......

(كل هالوقت ماسألت الجوهره عن عاشق........كانت خايفه انه يكون فيه شي......ماراح تحمل صدمات زود......)


ماجد تراخى على كرسي قبال غرفه الشوق......وفيصل تمدد على كرسيين ونام........حوالي الساعه 2 وصلهم سعود......

سعود : السلام عليكم ماجد...
ماجد(فز كان على اول غفوة): هلا....وعليكم السلام....
سعود: خير ياخوي....عسى ماشر؟؟؟
ماجد: الشر مايجيك....خالتي ام عاشق...تعبت وجبناها المستشفى....وحالتها الله يكون بالعون....والشوق ماقدرت تحمل الصدمه واغمى عليها....وهي هناك الحين...
سعود: لاحول ولا قوة الا بالله.........الله يكون بعونهم.......وعاشق وجوهره؟؟؟
ماجد: جوهره كانت هنا جاها عماد وبطلوع الروح مشت معاه...ابو عاشق نام بغرفه جنب العنايه اعطوها ياه الاطباء.......وعاشق ....حط عنده علامه استفهام كبيره.......مدري عنه وين.....
هنا جاهم عماد: السلام عليكم شباب......ها بشرو عن خالتي؟؟
ماجد: لازم يجيها الاستشاري بكره وهو راح يخبرنا عن حالتها وانشالله يطمنا.....
عماد: والله انكم ماقصرتوا شباب.....ياريت تروحوا ترتاحوا......يكفيكم اليوم التعب اللي تعبتوة.....
سعود: افا والله......ماهقيتك تقولها....الراحه لاحقين عليها......المهم نتتطمن على خالتك......

بنت الخفجي
16-03-2007, 05:04 AM
الساعه 3 بالمستشفى

(كان الجو سكون بالمستشفى........احيانا تمر ممرضه ولا دكتور معاهم اوراق.........واحيانا يشوفون سرير يجرون عليه مريض......سعود غفى على الكرسي من التعب.....وعماد راح الكفتيريا يجيب كابتشينو له وقهوة لماجد.......اللي مو قادر يرتاح وهو عارف ان الشوق مغمى عليها ومريضه كذا)

شوي سمع صوت باب الشوق يفتح........على طول فز للباب.......كانت ماسكه عصى المغذي بيدها اليمين وتدفها وهي تمسك باليد الثانيه مسند الممر حق المستشفى.........كانت لابسه عبايه كتف ومو مربوطه زين......شاف انها لسى بثياب العرس مابدلت بعدها.......وعيونها من ورى النقاب حمر من الصياح....

ماجد....بصوت ينم عن كل خوف الدنيا وشوقه: الشوق....
الشوق ماكانت منتبه له: ماجد(كان صوتها من الاسى ماخلى خوالج قلبه تحرك....)
ماجد: لبيه.......
الشوق: ودني لامي........(وقعدت تدمع)
ماجد على طول: من هنا...(ويأشر على الممر)

الشوق بتلقائيه مسكت ماجد من ساعد يده الباطني تستند عليه لان مافيها حيل تمشي..........وماجد جفل تماما من مسكتها.......لكن ثواني بس بعدين رفع ساعده فوق عشان تمسكه زين...........(وبداخله كان فرحان لها اللحظه اللي يعتبرها على حزنها تاريخيه.......ماكانت خايفه منه......بالعكس تستمد القوة منه)

ماجد: كذا احسن....(يقصد برفعه ساعده)
الشوق: ايه...وبدت تدف المغذي معاها...
ماجد: من هنا...
الشوق: مع اني اشتغل هنا نسيت.....
اول ماوصلوا الباب العازل.........مسكت الشوق ساعده بقوة......كانت خايفه.......لمحت ممرضه...
الشوق: ميليسا....
ميليسا: يس الشوق...
الشوق كانت تكلمها بالانجليزي: كيف حال مريضه تهاني مسعد؟؟؟
ميليسا: هل هي والدتك؟؟
الشوق: نعم..
ميليسا: لا ادري حاليا هي في حاله غيبوبه....وننتظر بروفسور مايكل يفحصها الصباح....
الشوق: ممكن ادخل لها؟؟
ميليسا بصوت خايف: لا لا لايمكن.....انتي تعرفين القوانين...
الشوق: ومن اجل صديقتك؟؟
ميليسا تفكر شوي: قد افقد وظيفتي....ولكن تفضلي...

فتحت باب وكان فيه اكثر من باب داخل....منعت ماجد يدخل .....ووصلت لباب زجاجي....كانت الشوق بتفتحه

ميليسا مدت يدها: انا اسفه...انظري من هنا فقط...
الشوق طالعت....لقت امها كنها نايمه: انها نائمه؟؟
ميليسا: في غيبوبه يعني كالنائم تماما...
الشوق: هل ستنجو؟؟
ميليسا: في دينكم تؤمنون برب واحد فقط وهو الذي يعلم عن هذه الغيبات......اعتقد انكم محقون بانه في علم الغيب....اتمنى حقيقه ان تنجو....ولكن لا اعلم...
الشوق ناظرت له: ميليسا....شكرا لك لسماحك لي بالدخول...
ميليسا: لا اود ان اكون متطفله....ولكن....من هذا الفتى الذي معك؟؟
الشوق استغربت: ولماذا؟؟
ميليسا: لا تعتقدني سيئا فانا لايعجبني سوى الاشقر...ولكن يبدو انه يعطف عليكي كثيرا...
الشوق: وماالذي اوصلك لهذا الاستنتاج؟؟
ميليسا: غشاوة الدموع التي يجاهد على كبحها....اشعرتني انه اما اخوك او شخص انتي مميزة في حياته...
الشوق ابتسمت ابتسامه باهته: ربما الاخيرة.....ولفت تكمل الطريق للباب....

اول ماوصلت للباب كان عماد وماجد واقفين...

عماد: الف سلامه الشوق ماتشوفين شر....وانشالله ماتشوف الغاليه شر...
الشوق: الشر مايجيك ابو شروق....شفت ابوي؟؟
عماد: ابوك بهذي الغرفه(ويأشر على غرفه جنبه)...
الشوق: والجوهره؟؟
عماد: روحتها للبيت.....نست عيالها عند عمتي حتى ماوصت عليهم من الربكه......خذيتها عندهم ووعدتها الصبح اجيبها...
الشوق: مشكور....(تناظر لماجد) مشكورين كلكم ماقصرتوا والله.....وربي هالموقف بحياتي كلها لين اموت ماراح انساه لكم جميع....ومشت لغرفه ابوها ودخلت فيها...

عماد: ماجد...وش رايك تروح البيت وترتاح......وربي تعبت مافيه الكفايه...
ماجد: وش رايك انت تروح لمرتك وتجيب ملابس للشوق.......شايف انها بملابس العرس لسى......اكيد تعبانه منهن...
عماد: تصدق ماانتبهت.......خلاص بالمره اخذ فيصل دوخ المسكين.......
ماجد: وشور على سعود كانه يروح......الولد وراه دوامات السبت......وماظن ان بقى بالخميس شي ........
عماد: انت مو حاس باي تعب؟؟؟؟؟؟
ماجد( مستحيل يرف جفني وانا شايف حياتي بهالالم والحزن): ياخوي.......التعب تعب القلب والبال.......الله يكون بعونهم من دون ولدهم.....


ومرت هالليله صعبه على الكل
سعاد وهشام.....اللي مايندرى بعد هالحركه من سعاد ايش راح يصير؟؟؟؟
ابو عماد وهايدي.......اللي ودعوا الارض والوطن والحب والحنان والاهل والعزوة لمكان مايندرى عن هايدي هل بتقبله ولا لا؟؟
فيصل اللي ودع الامل والبرعم اللي بدى يفتح بقلبه الصغير بخناقه وزعل....ومايندرى بهالسنين بيشوفها ولا لا؟؟
عائله بو عاشق.....والغموض اللي حل فيهم......وعاشق اللي اختفى؟؟؟؟؟؟؟
ماجد اللي ماتحمل يجوف حياته منهزم مع كل هاله القوة اللي كانت محيطه فيه......
عماد اللي ودع ماتبقى من اهله وصار وحيد من الاب والاخت .......والجوهره اللي انصدمت بما حصل لوالدتها.......


وصدح ذلك الصوت الشجي....معلنا بدء يوم جديد......بتوحيد الباري وطاعته.......كانت اصوات المكبرات والمؤذنين تقطع سكون الليل الذي يخفي تحته المئات من الانات والمئات من الفاجعات.........التي تسترت خلف جدران المنازل .......وخلف اسوار الحياه......


كانت الساعه 4ونص يوم اذن المؤذن

بالفندق....

هشام اول ماسمع الاذان....قام.....وناظر حوله.....تذكر اللي صار البارح ورجعت له حاله الاكتئاب....لكنه قام ودخل الحمام وتوضى ونزل تحت لمسجد الفندق عشان يصلي......

سعاد اللي مانامت الا وجهه الفجر اول ماسمعت اصوات وحركه بالجناح فزت......وبعدين سمعت خرير مي عرفت انه يوضي....وشوي سمعت صوت الباب يفتح وبعده يسكر.......وسكووووووون.......عرفت انه طلع.....قامت وفتحت الباب.......وطالعت لقت العشى على مكانه حز بخاطرها انه مااكل.....وناظرت لباب الغرفه الثانيه......عرفت انه كان نايم فيها.....ظلت تأنب نفسها اشلون سويت هالموقف السخيف........وهنا سمعت اصوات اقامه الصلاه.......وطارت للحمام......خذت شور سريع........وطلعت لبست بدله موف.......كانت البدي اغمق من البطلون وفوقه جاكيت .......وبروش ناعم معطي لمعه هاديه.......وصففت شعرها بالجل......صار كنه مجعد شوي.......ولبست سوار موف وخاتم.........وكانت لسى بتركب القرط باذونها يوم فتح الباب......كان بابها مفتوح على اخره.......ومقابل التسريحه الباب اللي برا.......من التفتت كانت عينها بعينه.......(بدى قلبها يضرب من الخوف.....)

سعاد:بخاطرها( ايش بيسوي فيني الحين.؟؟؟؟؟؟بيضربني مثل ماجد؟؟؟؟؟زلا يهزأني؟؟؟؟؟لا وش بيسوي فيني؟؟؟؟؟يارب استر....)


هشام طول الصلاه يفكر......هي ليش سوت هالحركه السخيفه؟؟؟؟؟؟وانا وش ممكن اعاقبها عليها؟؟؟؟؟؟اطلقها؟؟؟؟؟؟وانصدم لتفكيره بالطلاق اصلا.......ولا اتركها واقنعها فيني كزوج .......والله بلشه.....

اول مادخل وشافها تلخبط كيانه كله......جمال لبسها اكيد له دور.....ولا خصلات شعرها؟؟؟؟زلا عيونها اللي كانت خايفه لاخر حد......

هشام دخل وبكل عصبيه رمي غترته على الارض: السلام عليكم...
سعاد (اتفاجأت بشعره اللي اول مرة تشوفه...كان كثيف واسود وناعم لاخر حد....يتحرك مع النسمه): و....وعليكم السلام والرحمه
هشام بدون مايطالعها: عندك يابنت الناس حل من أتنين(وناظر لعيونها مباشره)اما تروحي بيت اهلك....ولا تمشي معايا....ومعاك ربع ساعه بس اكون اخذت حمام....وتكوني جهزتي شنطتك واغراضك....ورتبتي المكان لانا طالعين داحينا...

وخذ البشكير ودخل الحمام........سعاد كأنها تناظر للفراغ من كلمته؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


على اذان الفجر بالمستشفى...

ماجد كان متساند على الكرسي ومنزل غترته....وماحس الا اللي يصحيه
ابو عاشق: ولدي ياماجد.....ولدي...
ماجد: هه....هلا عمي...صبحك بالخير...
ابو عاشق: فديتك المسجد بيقومو الصلاه الحين....دونك توضى....
ماجد قام: انشالله عمي...بس وين وضيت؟؟
ابو عاشق: دونك الغرفه....وض فيها...

دخل ماجد الغرفه ونسى ان الشوق اصلا بايته فيها.....تجمد بنص الغرفه يوم تذكر.....(مصيبه اذا هي راقده فيها وانا دخلت عليها....اتفاجأ بسعود طالع من الحمام)
سعود: صبحك بالخير اخوي...
ماجد: انت هنا؟؟
سعود: ماقدرت اروح وانا خابرهم لحالهم...
ماجد تجرأ وناظر بالغرفه يوم شاف اخوه فيها: وين الناس؟؟
سعود: تقصد الشوق...راحت عند امها وعماد سبقنا للمسجد....ماشالله عليه تعب وهو يدور امس مابين ابوة وخالته الله يكون بعونه...
ماجد: طيب وخر خلني اوضي ....وراحوا كللهم للمسجد....


يوم خلصوا صلاه......كان ابو عاشق قدامهم ظل رافع يديه ويدعي.......كلهم عرفوا انه يدعي لزوجته.......وكلهم حز فيهم كبير السن يكون مكسور لهذي الدرجه......وشوي مسك غترته يمسح عيونه.......هنا قلوبهم تقطعت ......كيف رجل بكل العزة والكبرياء يضعف بهالسهوله وتنزل دموعه........فعلا حزنوا عليه كثير.......اخيرا التفت عليهم وهو لسى جالس

عماد: تقبل الله خالي...
ابو عاشق: منا ومنكم الغالي...
ماجد: الله يشفي مرضاكم ومرضى جميع المسلمين ....
كلهم: اللهم امين...
سعود: تسمح لي عمي بسؤال؟؟؟
ابو عاشق: ادري وس بتقول......(ومد يده لجيبه وطلع ورقه....ومدها لسعود)
سعود خذاها وقعد يقراها وكل علامات الدهشه عليه اخيرا صرخ: مستحيييييييييييييييييييل

بنت الخفجي
16-03-2007, 05:05 AM
الجزء الثالث والاربعين


في الفندق

دخل هشام الحمام.........وهي واقفه

سعاد: هذا اشقاعد يقول؟؟؟؟؟؟معقوله؟؟؟والله اني استاهل اكثر من ذا.......بس اذا رحت لبيت ابوي وش يفكنا من حكي الناس........والله ليحرموني راحتي........ويطلعون عني سمعه بطاله........وهذا انا مو قادره استحمله.........بس انا ماجربته بعدني.......يمكن ارتاح له........لاااااااامستحيل........ماراح ارتاح له ابد.......بس والله مابيدي حل.......

قامت بسرعه ولمت كل اغراضها بالشنطه......ورتبت المكان كله........وخذت عباتها حطتها على الكنبه اللي بالصالون ........وهي راجعه بتجيب شنطتها طلع هشام......كان بروب الحمام.......وقف طالعها شوي.......وهي طالعته بنظرة بعدين راحت للصالون وهي تسحب شنطتها........ووقفت برا تتنتظره يجي.......

هشام من دخل الحمام وهو ندمان كيف نطق هالكلام........والمصيبه اذا قالت ودني بيت ابوي.......اكيد مايقدر يمنعها ولا يستحمل فراقعها.........بس والله ماتحملت يوم شفتها بكل برود تطالعني ولا كنها سوت شي؟؟؟؟؟؟بس مستحيل تقولي اوديها بيتهم لانها تخاف على اهلها وسمعتهم......بس الله يستر......

مشط شعره وكان يطالعها من ورى المرايه من دون ماتلاحظ........بعدين اختفى داخل يبدل.......لبس بنطلون بيج على بلوزه بني نص كم.......وساعه بني.........حط نظاراته الشمسيه على شعره وطلع لها.......

سعاد كانت تناظر للفراغ
هشام: اتجهزتي؟؟
سعاد فزت والتفت له(انصدمت من اناقته الكامله): ايه....جاهزة......
هشام وهو يشيل شنطته على كتفه: مشينا.......
سعاد (غريبه ماسألني؟؟):انشالله.......
وصلوا للسياره......وحط اغراضها مع بقيت الشنط اللي بالسياره........يوم ركب كانت الشمس توها تشرق.....
هشام بعد ماجلس: هاااااااا........فين بدك اوصلك؟؟؟؟؟؟(وظل قلبه يدق بخوف.......اذا قالت اهلي اكيد بيموت)
سعاد بخوف: ولا مكان؟؟
هشام : مافهمت؟؟
سعاد: انا معاك وين مارحت....
هشام انفرجت اساريره من كلمتها برغم زعله منها: يلا .......مشينا اجل.......يادووووب نوصل ......
سعاد سكتت ولا ردت........



في المسجد التابع للمستشفى

سعود: مستحيييييييييييييل
ماجد : خير سعود؟؟
عماد مسك قلبه: خير خالي وش فيه؟؟؟؟وخطف الرساله من سعودوقعد يقراها

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

ابوي الغالي....امي وحياتي وعمري.....خواتي

اذا قريتوا هالرساله تأكدوا اني صرت بعيد تمام عن المملكه بكبرها......واتمنى انكم ماتدوروني.......انا انشالله باعتمد على نفسي .......واخذت هالقرار من شهور بس كنت انتظر الفرصه الملائمه.......وارجوك امي حبيبتي........تسامحيني وترضي علي......زحاولت اتكيف مع هالوضع بس وربي ماقدرت.......احس الهوا يخنقني.....احس الدنيا تدور فيني......عرفت اني لو قعد باموت ولا بانتحر........وانت ابوي شد حيلك وسامحني........سلموا على خواتي وقولوا لهم اني احبهم حيل.......امي حاسه فيني وبتعذرني........ولاتتنتظروا اتصالي........


ابنكم المحب لكم

عاشق


عماد: الخسيس...........العاق.......كيف يشرد عن اهله؟؟؟
ابو عاشق: عمااااااااد(بصوت عالي)هذا ولدي مهما كان........انا استغربت سلامه علي وحنا بالقصر وتعلل ان صاحبه سوى حادث وبيروح له........بس سلامه سلام مودع........انا عارف انه ماحده على الشرده الا المر........بس مادري متى بتقوم ام عاشق وتخبرني عنه.....
ماجد سكت ........عرف السبب اللي خلا عاشق يشرد.......وحزن عليه اكثر واكثر.....

قاموا الرجال وراحوا المستشفى

ابو عاشق من شاف الشوق: هلا بنتي....طمنيني؟؟؟؟؟؟
الشوق بخوف: مادري يبا........يقولون بغيبوبه ومايدرون متى بتصحى منها؟؟؟
ابو عاشق : اشلون يعني؟؟؟؟
الشوق: يقولون هذا شي بيد رب العالمين....الصدمه القويه طيحتها بغيبوبه.....
ابو عاشق: يعني اللحين اشلون؟؟؟؟؟
الشوق: يبا الغالي......مابيدنا شي.......مالنا غير الدعى و التضرع لرب العباد.......
ابو عاشق: بس انا لازم اكلمها هي الوحيده اللي تعرف ولدنا ليه هرب.......
الشوق: انت ادع لها يبا......الله يخليك.....

جاهم سعود: السلام عليكم
الكل: وعليكم السلام والرحمه....
سعود: كيف حال الوالده الحين.......انشالله بخير؟؟؟؟
الشوق: انشالله.....يعطيكم العافيه......روحوا الحين اليوم جمعه واتصلوا على اختكم وتطمنوا عليها.......وادعو للغاليه بصلاتكم......انا باقعد عندها الحين...
ابو عاشق: بنتي....انتي روحي للبيت لمي لك اغراض ولامك وهاتيهم معاك......انا اقعد معاها الحين......عسى الله يرحمنا وتفيق.....
الشوق: انشالله يبا.......اخلي عماد يوصلني......

وطلعوا العيال كلهم برا.......الشوق وصلها عماد بيتهم وانتظرها لين جت وجابت الخدامه معاها.......وراحت بيت الجوهره.....

الجوهره تتستقبلهم: هلا.....الشوق كيف امي؟؟؟؟؟؟
الشوق: انشالله بخير .......شدي حيلك وانا اختك.....
الجوهره : والله مادري المفروض يواسي الثاني......انا عندي بيت وزوج وبنات ......وربي انتي اللي تحتاجي المواساها...
هنا الشوق دمعت.....
لمتها الجوهره: ايوا حبيبتي........الله يكون بعونكي....والله حاسه فيك......
دخل عماد: وبعدين الشوق........وربي البكي مايرجع اللي راح.......وانا اخوك شدي حيلك.......ابوك معتمد على الله اللي فوق ثمن عليك.......
الشوق تمسح دموعها: عماد....اللي صار مو شويه.......بس انت صادق.......ابوي الحين ماله غيري......
الجوهره تناظر لعماد: عمااد.......ليه ماخبرتني عن عمي.؟؟؟؟؟
عماد: والله مادري شاقوللك.....الوقت كان ضيق.....وهو طلب مني ماقول لحد.......وانا مابيدي شي.......
الجوهره: والله كان ودي اودعهم......الله يسامحك........
عماد حط يده على كتفها: ياحبيبتي.........الله ماكتب ........وانشالله نشوفهم قريب........ادري بنشتاق لهم.......لكن الامل لافي........
الشوق: عماد.......توصلني المستشفى؟؟؟؟؟
عماد: تريحي شوي...
الجوهره: هو الصادق.......قعدي افطري بعدين روحي.......
الشوق: والله مو قادره اصبر.......دخيلكم ودوني لها......
عماد: ماطلبتي شي........يلا........
وودعوا الجوهره وهي ماسكه دموعها غصب ليطيحن على عين اختها.......

في بيت ابو سعود......
الساعه 7 الصبح

ابو سعود: له له......كل ذا صاير البارح وماخبرتوني؟؟؟؟؟
ماجد: مابغينا نكدرك يبا.....
سعود: وبعدين انت ماتعرف تسوق بالليل.....
الام: واخوي.......مشى وماخبرنا؟؟؟؟؟؟
ماجد: الله يعينه.......والله يعين خالي بو عاشق......والله مصيبته مهي هينه......
الاب: وفيصل وينه الحين؟؟؟؟
سعود: صعدت غرفته ينام.....هلكان من التعب المسكين......
ابو سعود: اسمعوا ياعيال......اختك لو تتصل لاتخبروها بشي.......حرام تكدر وهي بشهر عسلها......
ماجد: وانت الصادق يبا.......اعرفها تحب خالي مره......وتحب الشوق(وهنا سكت شوي....)
سعود: وماتهون عليها امها ابد........
الام: واذا رد عليها واحد من الصغار؟؟؟؟؟
الاب: بسيطه شيلوا فيش التلفون........والجوالات خلوها بيديكم......
ماجد: معاك حق يبا......
الاب: اجل انشالله زياره العصر رايحين لهم........
سعود: انشالله.........
الام: وابو عماد ماقال متى بيوصل؟؟؟؟؟؟
ماجد: خبرني عماد انه قال متى ماوصل يتصل علينا ويطمنا ولا استقر وركب تلفون يعطينا الرقم......
الاب: الله يسير عليهم.......ويعين ابو عاشق على ماجاه.......
سعود: اللي عرفته ان اهلهم بالشرقيه منتظرينهم.......اكيد بيتصلوا عليهم يستفسروا منهم......
الام: اكيد رايحين ينصدموا من اللي صار........بس عاشق وين راح؟؟؟؟؟
ماجد كأن لمعت براسه فكره بها اللحظه: انا كيف مافكرت بها الحل؟؟؟؟؟
سعود: خير ياماجد؟؟؟؟؟
ماجد: ممكن نعرف عاشق وين راح بسهوله......و(وقام عنهم وخلاهم....)
الاب: ويش قصد ماجد؟؟؟؟؟
سعود يهز كتوفه : علمي علمك؟؟؟؟؟



في سياره هشام

الساعه 8 صباحا.......

طلعوا من الرايض من ساعتين....وطول الطريق وهم ساكتين......وهي مستغربه وين بيروح .......هذا مو طريق مكه ولا طريق عسير؟؟؟؟؟

وهو معصب ومرتفع ضغطه من موقفها البايخ البارح.......وكل شوي يقول اخانقها......وبعدين يتردد.......ويزيد الغيظ فيه اكثر واكثر.......(هي ايش مفتكراني وحش؟؟؟؟؟لا اعظ؟؟؟؟؟؟؟لا موا نسان؟؟؟؟؟؟؟؟؟


سعاد بتسأله حنا وين رايحين: هشام؟؟؟؟(صوته اقرب للهمس منه للصوت العادي)
ماحست الا وهو واقف بنص الطريق وزين ان الخط الدولي ماعليه احد ولا صار حادث
هشام بعصبيه: ناظريني(ويأشر بيد على اصابع اليد الثانيه) أنا لااني بربري..........ولا همجي............ولامتوحش............وكمان مااعض............وعندي كرامه كبيره..........وماارضى على نفسي يتقفل عليا باب غرفتي وانا برا...........
سعاد اتفاجأت من الهجوم الغير متوقع: أناااااا.......
هشام: انا مستحيل اجرح كرامه حد.......ومأ أقبل حد يدوس على طرفي.........واتأكدي اذا مافي قبول.........انا ماارضى على نفسي...........وما حأقرب منك ابدا.........(.وسكت شوي)..........الا اذا كنتي قابله..........فلا تخافي مني ابدا.........ولا تتصرفي كصبيان صغار.........انتي ماتعرفي قدرك عندي ايه........
سعاد استحت ع الاخر من كلامه .........مع ذلك قدرت شهامه بها الكلام.......
هشام: هاااااا........دا حينا ايش قلتي؟؟؟؟؟؟
سعاد: انشالله انشالله........وهي ماتدري ايش تقول اصلا........
هشام: يعني نكمل طريقنا؟؟؟؟؟؟
سعاد: لا.....
هشام فتح عيونه: اييييييه؟؟؟؟
سعاد: لا ....قصدي ايه.........بس اول باكلم امي وابوي واخواني......
هشام تنفس الصعداء: اتفضلي جوالي......
سعاد: لا معي جوالي........
هشام : براحتك......حامشي بشويش عشان تتكلمي.......
سعاد دقت على امها: الوووووووو........هلا يما حبيبتي........وينك؟؟؟؟؟
هشام(ليتها تقولي هالكلام)
سعاد: والله مشتاقت لكم مرة......
هشام(تشتاق لك العافيه حبيبتي)
سعاد: هاااااا......لحظه خل اسال هشام....هشام....هشاااااام....
هشام: هه.....نعم ياحبيبتي؟؟؟؟
سعاد استحت عرفت ان امها اكيد سمعت: ح....حنا وين رايحين؟؟؟؟؟
هشام:هههههه.....مفاجأه......
سعاد: يمااااا......موراضي يتكلم.......(وشوي استحت من كلام امها........)
سعاد: امي تسلم عليك.......
هشام/ الله يسلمها انشالله.......

وشوي شافوا محطه
هشام: بدك تفطري؟؟؟؟؟
سعاد: لا بس مو *****ه.......
هشام: داحينا لاعشى ولافطور.......كيف حاتتحملي.......
سعاد: لا بجد.......خفايف حليب او قهوه يمشي معي......


هشام نزل .........وشوي جاب........كوبين ساخنات حليب دبل.......وحطهن بالمسنده مكان الاكواب قدام.......ورجع جايب فطاير محلاه ودونات.........وشيبسي عائله وحاجات خفايف........وترمس صغير مليان ثلج وفيه عصير عشان يحافظ على برودته.......


سعاد: ليه مكلف على عمرك.......قلت لك مافي داعي......
هشام ناظره لها بحب: قولت لك......ماتعرفين قيمتك عندي لسى......وركب وهي استحت من كلامه......

كانت تشرب الحليب وهي ساكته...

هشام: ممكن فطيره ياحبيبتي؟؟؟؟؟
سعاد فزت من كلمته وسكبت شوي من الحليب على عباتها.....
هشام وقف: لا.....انا اعتذر خوفتك.....وربنا ماقصدت.....ومسك المحارم وبرقه قعد يمسح اللي على عباتها...
سعاد ماتحملت: عنك هشام....انا اقدر انظفه بروحي....
هشام عطاها المحارم وحس بحياها....:نمشي؟؟؟؟؟
سعاد: ايه امش عادي....وكملت وحطت شوي مي عشان يروح مكانه...
سعاد: من حسن حظي ان معي عبايه ثانيه....ولا اتورطت...
هشام فرح انها تبادله الحوار....:ايه....حلاته يكون فيه بدل كثير...
سعاد: حنا وين رايحن؟؟؟
هشام: مفاجأه......
سعاد ظلت مستغربه....وين بنروح....

بنت الخفجي
16-03-2007, 05:07 AM
على الساعه 11 الصبح
المستشفى

الشوق تكلم البروفسور
الشوق: هل هذا يعني ان حالتها مستقره الان؟؟
مايكل: اجل...وبالامكان نقلها الى قسم الباطنيه....
الشوق: ساكون مرافقتها هناك...
مايكل: لاداعي لذلك...فنحن لانعلم متى ستستيقظ...
الشوق: لا يهم.......المهم حينما تفتح عينيها اكون بجانبها...
مايكل: ولكن هكذا تتعطل جميع مصالحك وتتوقف حياتك......وان مرت سنوات على ذلك..
الشوق: جميع مصالحي متعلقه بقدميها سيدي...
مايكل بتقطيبه جبين: تحت قدميها؟؟؟كيف ذلك؟؟
الشوق: ان الجنه الموعوده...تحت هاتين القدمين النحيفيتن...
مايكل: كيف؟؟؟
الشوق: نحن المسلمون نؤمن باهميه العائله والترابط والتكاتف...وديننا ونبينا حثنا على ذلك وشدد عليه وبالذات الام لانها ولدت وربت وتعبت....ان نحن لم نعطف عليها ونحبها من سيفعل ذلك؟؟
مايكل وقد تأثر: معقوله؟؟؟هل تعلمين ان اخي منذ سبع سنوات وانا لم اره....وامي ازورها كل سنتين مره وابعث لها بعيد الام باقه ورد بالبريد وهديه فقط...
الشوق: وهذا مايجعل المجتمعات مليئه بالتفكك والمشاكل الاجتماعيه التي سببها عدم توفر الاسره الحانيه وعدم التربيه الصحيحه...
مايكل وبدى عليه الحزن: هنيئا لكم بدينكم....استاذن...
الشوق تناظر له وهو خارج: الله يهديه للاسلام اللهم امين.....


خذوا والدتها للغرفه.......ومدت الكرسي لين صار سرير جنبها ونامت عليه......وماصحت الا والصلاه فايته عليها.......وصلت وجوا الناس زياره وابوها وام سعود والجوهره......يعني كان المكان مسلي شوي.......برغم ان حزنها على اخوها مايوصف.......



عند هشام

حوالي المغرب عرفت سعاد عن وجهتهم........بس استغربت انه مااستخدم الطياره واستخدم سياره........كانوا وقفوا بمدينه مروا عليها وتغدوا وارتاحوا ساعتين.......بعدين كملوا........لين وصلوا للحدود طالعين للاردن..........
سعاد: ايييييييييهيييييييييه؟؟؟؟؟؟نسيت...
هشام: ياساتر....نسيتي ايه؟؟؟؟؟؟
سعاد: ماعندي جواز......اصلا عمري ماسافرت برا المملكه.....
هشام: ههههههههههههههه
سعاد: ليه تضحك عليا........انا فعلا بحياتي ماخرجت برا المملكه...
هشام: ما قصدت.....بس جوازك هوا داه....وعطاها دفتر اخضر....
سعاد: تعاااااااال.......كيف عملت جواز؟؟؟؟؟؟؟
هشام: بمساعده بسيطه من ماجد
سعاد: لاوالله صرت اعلان......يالله ماعليه مررناها لك.......لاني فرحانه اول مره اطلع برا المملكه....
هشام: ماشفتي شي لسى......

نزلوا وخلصوا الاجراءات...وخلال نص ساعه كانوا على طريق عمان....ماكانت مصدقه.....كانت متشققه من الوناسه لانها بحياتها ماطلعت برا

هشام : مبسوطه؟؟(قالها وهو يناظر للطريق...)
سعاد: الا باطير.....مشكور هشام....
هشام طالعها بطرف عينه ويرقب الطريق.....بس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعاد انشغلت بالاسواره واهملت الجواب....
هشام تكدر بس خلاها على راحتها

على الساعه 9 كانوا في قلب عمان....
سعاد كا ماشافت شي....الله.......مقعوله.....شوف كيف المبني هذا
هشام: ههههه......يابويا هو انتي مو شايفه خير.....هادا ولاشي عند.....(وسكت قبل لايكمل)
سعاد: ولاشي عند ايش؟؟؟؟؟؟؟
هشام: ولاشي....طالعي الفندق......ايش رايك هادا احسن فندق عندهم....
سعاد: الله حلووووووو.......بس متى بنتفرج على عمان؟؟؟؟؟؟
هشام: يابويا دهري انكسر.........خليني ارتاح اليوم ....وبكره من الفجر بنتمشى على عمان كلها....لين تملي منها....
سعاد: مااصدق....انا امل منها.....

(هشام وقف السياره ونزل.....سعاد بتفتح الباب....ولاهو سابقها وفتح لها الباب......(

سعاد: ماله داعي....تكلف على نفسك...
هشام بلبتسامه: انا اتعلمت الاتيكيت في انجلترا....وشي طبيعي يصبح بدمي.....
سعاد : بس انا استحي...انا اقدر افتح الباب....
هشام وهو يفتح الدبه: تحتاجي كل الشنط؟؟؟؟؟؟
سعاد: على حسب....ايش كثر بنقعد هنا؟؟؟
هشام: مو محدد...
سعاد: اجل كلهم....
هشام : براحتك.....
ودخلوا واخذوا جناح كامل...فيه غرفتين وحمام وصالون.....ومطبخ...

هشام وهو يقفل البا: ها ايش رايك....داحينا ...
سعاد تطالعه بحيا: حلوة ....حلوة مره...
هشام وهو يطلع اغراضه : انا باخد حمام بسرعه لاني تعبان....وانتي اطلبي لنا عشى...
سعاد: تبغى شي معين؟؟؟
هشام: أي حاجه بذوقك حلوة....وماانتظر ردها دخل الحمام...


سعاد تنهد : آآآآآآهـ.........طيبون مرة........وربي اخجلني بذوقه.....بس كيف باتعامل معاه.....والله مايستاهلني.....يبي له وحده تعرف قيمته وتصونه.....وتضغط على قلبها(يابليد......ليه ماتجاوب معاه هااااااااااااا) ورجعت لخيبه نفسها....اتصلت وطلبت مشاوي...ومقبلات خفيفه ......لانها مو حاسه جوع.....طلعت بيجامه ناعمه من الحرير من ثلاث قطع.....وبشاكير وادوات صحيه ....عشان تحمم بعده....

طلع من الحمام وكان لاف البشكير ع وسطه....
سعاد ناظرت له: ماشالله عليك ماطولت.....احنا نقعد بالساعات...
هشام ناظرها بغرابه: عجيب؟؟
سعاد قطب جبينها: عجيب ايش؟؟؟
هشام: ما.....ماخجلتي من شكلي؟؟؟
وناظرت فيه تفحص.....مافيه شي يخجل...: ماشالله عليك....جسمك حلو ومرتب....ههههههههههههههه
هشام:...لا.....قصدي.....يعني....
سعاد: هههههههههههههه..........لاتنسى ان بيتي كله اخوان........وكثير اصادفهم كذا.........بس فيه فرق(وخذت ملابسها ولبست شبشب الحمام...
هشام: فرق.....فرق ايش؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: انت افتح منا بكثير......وجسمك مرتب اكثر من اخواني....لك عضلات صغيره........(وابتسمت...ودخلت الحمام...)
هشام ظل متنح: لا.....مااصدق.......مدحتني هيه الحين؟؟؟؟؟لا مو معقول........معقوله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


لبس بيجامه مقلمه ومشط شعره.....على وصول العشى.....خذاه وحطه بالصالون.....وانتظر تطلع.......
حس عليها وهي خارجه........سمع شويه كركبه وبعدين........لقاها طالعه.......كانت تاركه شعرها حر.......ولابسه بدله ومو حاطه مكياج.......يعني استغرب شوي من تصرفها....

سعاد: السلام عليكم.....وصل العشى....وجلست قباله
هشام: سمي.....
سعاد: والله شبعانه لكن باكل عشانك...
هشام( لي خاطر عندها): يلا........كلوا شوي.....وتممت...وقامت...
هشام: وين....ماراح تتفرجي على التلفزيون؟؟؟
سعاد: لا بانام تعبانه من اليوم مشوار يكسر الظهر....وقامت عنه....
هشام بسرعه خلص عشى ونادى خدمه الغرف وعطاهم الصحون.....ودخل وراها
(فرح انها ماقفلت الباب.....لكن انصدم انها نايمه على الاريكه اللي بالغرفه...)
هشام: (يعني مافي فايده.....بس الحمدلله انها تكلمني...ومخليه لي خاطر عندها....والصبر حلو)
هشام يهزها بخفه: سعاد؟؟
سعاد كانت مسويه حالها نايمه من الخوف: هه......هشام...
هشام بهمس: مكانك على السرير....انا اللي انام هنا....
سعاد: لا ....انا قصيره وهذا يكفيني....حرام انت تعبان...نام هناك.....صدقني انا مرتاحه هنا...
هشام: طيب روحي الغرفه الثانيه....صدقيني مو متضايق...
سعاد بابتسامه ناعمه: بس اذا انا رحت هناك انا باتضايق....ارجوك خلني على راحتي...
هشام ماتحمل رجواها: راح نام على طول..
سعاد لمن حست انه نام : قعدت تصيح بحرقه بدون صوت( ايش فيك.......حرام عليك ........ليش تجرحيه كذا؟؟؟؟؟؟؟انتي اش فيك......اكيد مجنونه........والله لو مهما كان .........حرام تجافيه وهو الطيب........بس وربي مو قادره......ايش اسوي بعمري يعني........والله اني بين نارين.........ياربي سامحني......يااااااااارب)

وظلت تلاوم نفسها لين نامت.........

ثاني يوم الصبح........ماصحت على الصلاه صحت حوالي 6 الصبح.....قامت بشويش حسبته نايم لكنها اتفاجأت ان منامه مرتب وهو مو موجود......طلعت للصالون محد......للغرفه الثانيه محد........قالت اكيد زعلان علي......راحت وضت وصلت وظلت تدعي ان الله يهديها ويريح قلبها.......لان ضميرها يأنبها على فعلتها......

حوالي 8 دقائق واذا سمعت الباب يفتح......ارتبكت على الاخر.....(ايش بيقولي الحين......يلومني ولا يردني بيت اهلي؟؟؟؟زلا ايش يقول؟؟؟)

اول مادخل هشام ابتسم: زين انك فقتي....طولتي بالنوم.....(وعطاها ابتسامه بريئه)
سعاد استحت مررررره: انا....انا....كنت تعبانه ونمت متاخره البارح...
هشام نزل الاكواب اللي بيده وجى جنبها: تعبانه.....الف سلامه عليكي....اخدك للمستشفى؟؟؟(وجلس جنبها ومسك يدها)
سعاد ارتبكت: لا مو لها الدرجه.....اكلت بنادول والحين احسن...
هشام بزعل: بنادول....وانتي مافطرتي.....لا لا ........لازم تهتمي بصحتك ياحبيبتي....مايصير الهرج دا....
(وقام خذا كوب الحليب الساده وعطاها ياه/
هشام: خفت انك ماتحوبي الكاكاو على الصبح....قلت حليب دافي لين ننزل تحت نفطر حاجه كويسه...
سعاد : عادي انا احب الكاكاو....(ومدت يدها عشان تاخذ الحليب......بسرعه رد يده ولا عطاها الكوب)
هشام: والله تحوبيه......,مد لها الحليب بكاكاو.......خوديه....
سعاد بنقزة: لا والله......ماامد يدي عليه وانت راغبه....خلاص تراي حلفت...
هشام ماعبرها.....خذى كوب الحليب الساده وشرب نصه.....داحينا حاتاخدي الكاكاو حتاخديه....
سعاد ناظرت له بتحدي: يعني كذا....وقامت لين وصلت جنبه....خذت كوب الحليب الساده وشربته الباقي كله....الحين....شرايك؟؟؟؟؟
هشام طالعه بنظره هي مافهمتها.....شوي كنه مسك نفسه: يعني داحينا محد حايشرب الكاكاو....حيبرد.....
سعاد خذته وصبت نصه بالكوب الساده ومدت الباقي له: زي ما قاسمتك الحليب....اقاسمك الشوكلاه.....ونصير يادار مادخلك شر .....صح؟؟
هشام: انتي ماحاتقاسميني الحليب وبس....حاتقاسميني حياتي كلها....قولي يارب...
سعاد من قلب: يااااااااارب...
هشام كنه انصدم من كلمتها: ...أ.....أ....قول .....يلا بدلي حانفطر تحت وبعدين نلف كم لفه على عمان....عشان بالليل حنروح الحدايق....وبكره حنمشي...
سعاد: نمشي....فين؟؟؟
هشام: سر .........ويلا لاغير رائي...
سعاد بسرعه: يلا......

في مونتريال

اول ماوصلت الطياره حست هايدي بحزن عميق داخلها....اول ماركبت السياره نامت نوم عميق....ونست اللي صار كله من التعب.....بس اول مانزلوا تذكرت كل شي....كانت الشمس توها اشرقت يوم وصلوا......ابوها كان لابس لسى الثوب....فكان منظره يلفت الانظار....دخل دوارات مياه الرجال وبدل.....لبس بدله رسميه من دون جاكيت مع ربطه عنق....فكان فعلا شكله مهيب اللي يشوفه يصغره بعشر سنين عن عمره الحقيقي...وخلصوا الاجراءت....لقوا ليموزين اجرة....وعندها واحد من السفاره من اصدقاء ابوها ....حياهم بحراره......ودعاهم لبيته لكن رفض ابوها بلطف....مع وعد انهم يزورونه اول مايستقرون تماما.....مشوا بالطريق....كانت مونتريال كلها ثلوج فهذا الوقت من السنه....مشو مع طرق مزدحمه اول...بعدين صاروا يمشون مع احياء راقيه فيه بيوت متناثره.....لين اخيرا وقفوا عند بيت....لونها من برا بيج على بني فيه مدخنه واضحه....وحولها سور واشجار عريانه من الاوراق بس كانت حلوووووووووة.......

الاب: اخيرا وصلنا...
هايدي: هذا بيتنا؟؟؟
الاب: ايه يابنتي....وهو حلو وفيه كل شي وجيرانا عرب من المغرب وقدامنا من الكويت.......يعني انشالله ماراح تحسين بغربه...
هايدي بحزن : انشالله...
الاب: يابنتي....قلت لك خليك انتي اللي اصريتي...
هايدي بابتسامه: ولا يهمك الغالي......بس فيه كمبيوتر؟؟؟؟؟؟؟
الاب: هههههههههه.........ايه فيه .......وفيه تلفون خط دولي...متى مابغيت تكلمي اهلنا....بس لاتطولين كلفت المكالمه عاليه
هايدي: ههههههههههههههه.........لا ولا يهمك اتصل بهم بالنت ارخص ههههههههههه

هنا تقدم منهم رجال بمتوسط العمر : السلام عليكم...
الاب: هلا وعليكم السلام...
الرجال: انتوا يرانا اليداد؟؟؟
الاب: ايه نعم اخوي....معاك محمد ......ابو عماد
الرجال: معاك ياسم المرزوق...ابو غلا...
الاب: حياك اخوي....من الكويت؟؟
ياسم: ايه نعم....من السعوديه؟؟
الاب: ايه اخوي.....
ياسم: الله يحيي اهل الخليج كلهم....والله لكم وحشه....من يينا هني ماشفنا خليج..
الاب: كم لك هنا...
ياسم: لي سبع سنين...بس الجازه نروح اهلنا الكويت...
الاب: الله يعينكم....
ياسم: انا اعرف اني عطلتكم...وبنتك تعبت وهي تشيل لوحدها....اخليك....بس ماكو عشاكم الليه عندنا...ام غلا بتفرح بضيوفنا..
الاب: يارجال ماابي اكلف عليكم...وبعدين بنرتاح..
ياسم: الراحه لاحقين عليها...خلاص كلمه اخيره الساعه 8 نترياكم..
الاب : من قوة اخوي...

ورجع يكمل الاغراض مع بنته...


بالليل كانوا عندهم....ام غلا كانت سيده مضيافه جدا...وبنتها غلا كانت من كبر هايدي بس انها بكريتتهم....بعدها وجدان عمرها سبع سنين....اندمجت معاهم مره....وحست انها لها اهل هنا بوجودهم.......وخلال الاسبوع كانت تروح لهم لمن يطلع ابوها من البيت.....وصارت شوي شوي تنسى الرياض وعذابها اللي هناك....




مرت الايام بسرعه

الشوق وابوها محزونين على امها......كانت تروح تغير تاكل لقمه وبعدين ترد....ابوها رجع لشغله ومن يطلع يروح المستشفى بعدين يروح الجوهره ويقعد عندهم ويرجع يزورها بالليل........وعاشق اخباره مختفيه.......ومحد قدر يعرف وينه.....

سعاد وهشام اللي اصدقاء بس....راحوا بعد عمان لجرش وظلوا يومين وبعدها راحوا دمشق وكانت خيال بالنسبه لوحده عمرها ماطلعت من الرياض....زحمتها وعجقتها ولا سوق الحميديه اللي بهرها ولا المسجد الاموي....كل شي يوثقوة بالصور...بعدين طلعوا على بلودان وقضوا ثلاث ايام خيااااااااااال بالطبيعه والاماكن الهاديه الجميله وبعدين راحوا اللاذيقه اللي مااستحملتها سعاد.....ورفضت تقعد بها يومين على بعض.....بعدين راحوا متجهين لتركيا....

هايدي اللي اتاقلمت مع الحياه بكندا......جوا الشتا خلى حميمه بالبيت من داخل......المدخنه والكراسي الوثيره خلتها تحس انها بالقرون الوسطى........ولا المطبخ الحديث واللي فيه كل ادوات الراحه.......وشافت اشياء جديده وهي تدور مع غلا بالمحلات والاسواق.....وصارت تلون حجابها لان كل العرب هناك كذا.......وغلا ماكانت محجبه بس امها محجبه........وماتناقشت معاها هايدي بها الموضوع لانها حريه شخصيه.........

اليوم مر اسبوع على كل شي

في المستشفى

د.عبدالله : السلام عليكم
الشوق: وعليكم السلام دكتور
د.عبدالله: اختي كيف صحه الوالده اليوم؟؟؟
الشوق مستغربه تادبه معاها من شافهامن يومين: الحمدلله دكتور....لكن محد يدري عنها هي بتفيق اليوم ولا بكره ولا بعد فتره...
د. عبدالله: الله يقومها لكم بالسلامه انشالله...وماتشوفون شر....اذا جى الوالد سلمي لي عليه...
الشوق باستغراب: يوصل انشالله...
د.عبدالله: من رخصتك اختي....وصلع من عندها...
الشوق مستغربه كلامه الاخوي جدا ومايحاول يرفع عينه عليها....ايش فيه....ايش صار له؟؟؟ماكان كذا اول؟؟
وهي مستغرقه بالتفكير دخل ابوها: السلام عليكم...
الشوق وهي تدخل الغرفه: هلا يبا...اتفضل...
الاب: يابنتي...طمنيني على امك؟؟
الشوق بتنهيده الم: آآآآآآهـ......الله يشفيها انشالله.......والله مكانه فاضي...وتهدل صوتها...
الاب: بنتي...سعود وماجد برا يبون يتكلمون معنا...امشي الكفتيريا...
الشوق: خير يبا؟؟
الاب: خير انشالله

ووصلوا للعيال اللي قاموا وحيوها وسالوها عن امها بعد ماخلصوا ناظر سعود لهم: عمي....ماجد عنده كلام بيقوله لكم...
الشوق الاب: خير انشالله..
ماجد كان غامض بنظرته: خير انشالله...انتو....انتو تعرفوا ان عاشق غادر البلاد؟؟؟
الشوق : ايه نعم.......بس ماندري وين راح..
ماجد: انا دريت...
الشوق+الاب: اييييييييش.....
الشوق: متى.......ووين.....وكيف صار ذا؟؟؟؟
ماجد: شوي شوي علي.....اول تعبت وانا ادور عليه بمطارات الرياض....زوماحصلته مسافر علي أي طياره من الرياض.......وهذا صعب البحث علي......بعدين سألت صاحب لي بمطار جده.....دور على الانترنت......قال لي انه سافر يوم الاثنين على طياره متجهه للمغرب........تعرفون حد هناك؟؟؟؟
الاب: جيران ابوي بالشرقيه من هناك......وهم ناس طيبين...
ماجد: لعاد لقينا عاشق انشالله......لازم عمي نروح هناك ونقابلهم.....يمكن يدرون عنه؟؟؟؟؟
الشوق: ولدهم الحسيني صاحب عاشق الروح بالروح...
الاب: لعاد انشالله بكره باسافر لهم....بالمره امي يتيجي تزور امك....ويمكن تقعد عندنا كم يوم.....
الشوق: يصير خير انشالله......

قاموا مع بعض....ابو عاشق مشى مع سعود يتكلمون بالشغل وماجد وراهم.....

الشوق بصوت خفيض: ماجد....
ماجد رغم انه همس سمعه(يالبيه): هلا الشوق ناديتيني؟؟
الشوق: مشكووووووور.......الله يجزاك خير على تعبك معانا..
ماجد: العفو ماسويت الا الواجب.....عاشق اخ وعزيز
الشوق (بس عشان عاشق): طيب....اسمح لي...
ماجد(وراها مشت بسرعه....معقوله انجبرت على الشكر جبر؟؟): مسموحه...
وراحت الشوق بحزن لامها....ومشى ماجد متكدر لسعود


استانبول

هشام كان فرج سعاد على كل معالم استانبول في تركيا وكانوا قبل مارين على انقره والجبال.....بس فعلا انبهرت بالمساجد العثمانيه وكنيسه ايا صوفيا.........والاثار العثمانيه اللي فعلا شدت انتباها وكمان كان هشام خبير بها الاماكن كثير دليل على كثره زياراته له المكان......بالليل راحوا لحديقه العاب كبيره وظلوا يلعبوا فيها مثل الصغار.......ودخلوا مدينه الاشباح وكانت خايفه وكل لحظه والثانيه تمسك يده مرعووووبه......وهو كان مستانس عليها......وراحوا بعدين لشارع ضيق شربوا هناك قهوه وكلوا سميط(هذا شي يشبه الدونات بس طعمه مميز )وبعدين رجعوا الفندق....

سعاد وهي داخله: آآآآآآآهـ.........تعبنا اليوم تعب....
هشام وهو يفسخ الجاكيت: ها انبسطتي؟؟
سعاد: الا انبسطت......الا طايره من الفرح......لازم اجيب كمره فيديوا اصور هالالماكن وهاللحظات الحلوة...
هشام(بس ناقصها الحميميه): انشالله بكره نروح مكان مميز...
سعاد: ونركب الحافله ؟؟؟؟؟؟
هشام: ههههههههههه......عجبتك....لا بكره ماينفع........
سعاد: انت ليش ماجبت السياره معانا؟؟؟؟
هشام: لان شحنها صعب.......وبعدين انا ماراح امشي فيها باقي الرحله.......فقلت اشحنها ع السعوديه افضل....
سعاد: حنا لسى رايحين نلف؟؟؟؟؟؟؟
هشام: على حسب ما تحوبي ..قولي نرجع نرجع؟؟؟
سعاد: والله اشتقت لاهلي بس هالرحله مميزة ومستحيل اقول نروح...
هشام: طيب تحبي تاكلي شي؟؟؟؟
سعاد: احب اخذ حمام...........احس اني هلكانه من التعب والحمام بيرحني....
هشام: انا بعد شبعت وراح اطلب قهوه لنفسي وانتي؟؟؟
سعاد: حليب كاكاو.......ابي انام ههههههههههه
هشام ظل يطالعها لين دخلت الحمام.......وبعدين طلب القهوه وجلس يفكر.......(وبعدين ياهشام؟؟؟؟؟لمتى بنظل على هالحال.......قولنا مستحيه لكنها تعاملني احسن من اخوانها......وانت وعدتها.......ياترى حتقدر تصبر؟؟؟؟؟؟؟وبعدين معاك........استغفر الله........صبر جميل والله المستعان....)

ظل يتفرج لين دخلت كانه لابسه بنجابي عشبي...
هشام: اول مره اشوفك لابسه بنجابي..
سعاد: انا مااحبه لكن كل الملابسه محتاجه غسيل فقلت البسه......
هشام: والملابس اللي شريتهوم؟؟؟؟
سعاد: هذولاك بالرياض البسهم مو هنا........وبعدين قدامنا سفر وحاجات حلوة........تدري بعدي ماشريت هدايا حق اهلنا...
هشام: أي شي تحبي تجيبه جيبه ولا يهمك الوزن.....واحنا كمان حانروح اماكن تانيه لكن افضل من بعد بكره تشتري هدايا للاحتياط...
سعاد: شورك وهدايه الله....وجلست تشرب الحليب بهدوء....
هشام بهدوء: سعاد....
سعاد اتوترت: هلا...
هشام: ولا مره شفتك لابسه فستان ليش؟؟
سعاد ابتسمت: ليه عادي؟؟
هشام: لا قصدي...البنات كلياتهم يحبون الفساتين والتاييرات وهالحاجات...وانتي لا ليش؟؟؟
سعاد: لاني اتعود عند اخواني على البدل والملابس الرجاليه....تدري (وقامت وتركته شوي وبعدين رجعت ومعاها بيجامه مقلمه) تشوف...
هشام: هادي بيجامتي...ايش جابها عند ملابسك؟؟
سعاد: ههههههههههههه........هادي مو لك......وعطته ياه....شوف مقاسها...
هشام يناظر بدهشه: معقوله....هادي لمين؟؟؟؟؟
سعاد: هادي ليا.....بس لمى شفتك لابس وحده مثلها استحيت البسها........
هشام: ههههههههه........لاعادي البسيها متى مابغيتي...
سعاد: انا تعبت....ابا اروح انام.......وانت ماتبغى تنام...
هشام ابتسم ابتسامه باهته: راح انام كمان شوي.....
سعاد اتكدرت وراحت تنام على الكنبه زي العاده......
هشام ظل يناظر لمكانه لمى راحت......(غريبه تفكيرها غريب.........بس مستحيل تكون بنت مو اخلاق.......كل تعاملها معاي على الاخلاق.......بس يمكن محتاجه وقت تتأقلم علي كزوج مو اخ او صديق....واضح انها منحازة لجنس الرجال من وهي صغيره....) وناظر مكانه لقى انها نست البيجامه.......خذاها وهو يبتسم......ومسكها لقى ريحه عطرها عليه.....ابتسم وهو يشمه (حتى عطرها رجالي.....قام ومايدري ليش خذى القميص معاها وحطه على السرير لمن نام....



في مونتريال....بنفس اليوم

هايدي كانت طالعه مع غلا للمخازن(اسواق فخمه توازي المراكز عندنا) وكانت لابسه بدله بنجابي خضراء مع حجاب ولثام نفس اللون ومزين بطروفه بخرز ناعم........غلا كانت لابسه جنز فوقه بالطو فخم وشعرها حر......كان الثلج وقف يوم وصلن المخازن.......تسوقن وشرت غلا اغراض لبيتهم اما هي موكلته للبنانيه اللي مديره منزلهم.....وخذت شويه اكسسوارات حق بيتهم......وبعدين وهن نازلات مع السلم المتحرك.......صدف ان طاحت اكياس غلا وهي ترجع بتجيبهم....لقت يد اندت وشالتهم....

......:عفوا اختي طاحن منك؟؟
غلا: ايه اخوي....السموحه...
......:تركي....تركي المحمد...
غلا مستحيه: السموحه اخوي تركي....غلا ...غلا المرزق...
تركي: الاخت خليجيه؟؟
غلا: كويتيه...
تركي: حيي هل الكويت كلهم والله.... انا قطري...
غلا: والله حياك اخوي....واسمح لي تاخرت...
تركي: ف حفظ الله......
مشت وهي مستحيه منه.....اول ماوصلت لهايدي
هايدي: وراك تأخرتي.....بنتتاخر لليل الحين...
غلا: وااااااااي.......شفتي حلاته.......ييين.....برج من راسي بيطير......
هايدي: لا يكون غازلك؟؟؟؟
غلا: لاااااا.......ومايقدر اصلا.....مااعطيه فرصه انا.........بس والله ييين......تدرين خليجي من قطر
هايدي: بعد.......تكلمت معاه؟؟
غلا: وليه مااتكلم وياه....حرام؟؟
هايدي: انتي حره....يلا خل نروح....
غلا.: ايه صح امي وصتني على لحوم.......خل نروح قسم اللحوم ....
هايدي: والله بنتاخر....
راحن هناك.....غلا خذت كميات ضخمه لحوم وديك رومي وحاجات كذا
هايدي: ولللللللللل.......كل ذا......بتسوون عزيمه؟؟؟؟؟
غلا: اشلون عرفتي؟؟؟؟؟؟اسميك فنانه...
هايدي: صدق الحين.....عزيمه انا امزح...
غلا :تدرين امي تموت بالمناسبات الاجتماعيه....وجو جنبنا ناس من الخليج عاد امي الا عزمتهم...
هايدي: ومتى العزيمه؟؟
غلا: بكره انشالله....وبالمره بيجي ولد عمي من الكويت يكمل دراسته......
هايدي: وولد عمك من متى سافر؟؟؟؟؟
غلا: من شهرين بدايه الاجازة ..
هايدي: وايش تخصصه هنا؟؟
غلا: خلص طب ويحضر للماجستير فيه وبيعمل زماله كنديه قريب...
هايدي: ماشالله عليه...تبارك الله....هذا كم سنه وهو يدرس.......
غلا: ويييييييه......من عرفتك يامشاري وانت تدرس....
هايدي: اسمه مشاري؟؟
غلا: ايه مشاري....عندك اعتراض؟؟
هايدي: انا اتكلمت الحين.....صدق حاره......يلا خلينا نروح...
غلا: يلا الثلج بدى ينزل.......

وروحن للبيت

بنت الخفجي
16-03-2007, 05:08 AM
الجزء الرابع والاربعون



في استانبول

العصر ثاني يوم كان هشام متجهز حق الطلعه وقال لها تاخذ معها غيارات وبشاكير عشان بيروحون البحر.......اول ماطلعت لقت جيب شكله غريب ولا كفراته كبيره وغريبه......

سعاد: ايش ذا؟؟؟
هشام وهو يشيل الاغراض: هادا جيب انا متعود استاجر متلوا لمن اجي هنا.....
سعاد: ليش مو حنا رايحين البحر؟؟؟؟
هشام: طبعا ......لكن مكان ماتتخيليه .......رهيييييييب.......
ناظرت بالجيب ورى لقت اسياخ مشاوي وفحم ومواقد نار وجراكل مي كثيره ........يعني عزبه كامله.....
سعاد بريبه: هشام وين مودينا؟؟؟؟؟؟؟
هشام: هههههههههه.......ساعه وراح تعرفي.....

ومشوا لين طلعوا من استنابول.....ومشوا على طريق البحر......وكان المكان مليان شماسي واماكن ترفيه واشياء للمصطافين.......لكن هشام طلع عنهن كلهن......وكمل كم كيلوا وكان فيه صخور ورمال وتوافق غريب بالطبيعه.......لين نزل لمكان كانه بطن وادي.......لكن خيااااااااال........البحر والرمال....والشعب بعيده عنهم......وكمان اقرب مكان حوالي كيلو ونص.......والجو جناااااااان

سعاد وهي ترمي عبايتها: الله.........جناااااااااان.......
هشام وهو ينزل السجاده: عجبك؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: الا عجبني.......الا هبل بي.......ماشالله عليك كيف عرفته؟؟؟؟؟
هشام: كنت دايم اجيه......مع......
سعاد بخبث: مع مين.......هااااااا.......كمشتك اعترف........
هشام بحزن: مع الوالده الله يرحمها.....كانت تحب هالمكان كتير.....
سعاد بالم: هشام انا اسفه.......سامحني....والله ماعرفت.....افتكرتك.....
هشام بيغير المود: افتكرتي مع من.......هااااااااااا؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: قلت يمكن مع وحده من صاحباتك؟؟؟؟؟
هشام تغير لونه وعصب: صاحباتي؟؟؟؟؟؟سعاد ايش الهرجه دي؟؟؟؟؟؟
سعاد استحت: ليه....عادي اكثر الاولاد الوقت هاذا مع صاحباتهم......
هشام: وانا تعتبريني منهم؟؟؟؟؟
سعاد: والله بعدني ماعرفتك عشان اقول منهم ولا لا......
هشام: محب تتكلمي بالسيره هاذي مره تانيه......انا ماعندي صاحبات......
سعاد: طيب ليش زعلت....عااااادي الموضوع؟؟
هشام: يعني عادي......يعني ماتغاري علي؟؟؟
سعاد طالعته باستغراب: اغاار؟؟؟؟؟؟هذا تفكير قديم.......
هشام: لا تفكير قديم ولا شي......انتي لو تحبيني شوي بس.....كان راح تغاري علي.....
سعاد تغير الموضوع لانه ماعجبها: هشام...مقدر اثبت الشمسيه.....تساعدني......
هشام شدها معاها وثبتها.....وراحت هي تنزل باقي الاغراض....ونزلت الترمس والموقد والفحم.......وهو نزل السمك والاشياء الثانيه
هشام: خلي السمك بالثلج شوي.......باروح اسبح الحين....
سعاد: براحتك.....انا حاعمل شاي.....تبغى شي معين انت؟؟؟؟
هشام: لا شاي كويس......

راح هشام لبس شورت بحر ....ونزل يسبح.........ظلت شوي تطالعه......(والله بس هو يسبح........وليه ماقالي تسبحي؟؟؟؟؟ولا مفكرني ماعرف اسبح؟؟؟؟؟احسن شي انزل اسبح قريب وارجع قبل مايجي..........)راحت بدلت ملابسها لبست شورت لين الركب وبلوزه كتوفها برا وحطت حامي العيون ونزلت تسبح......المي كانت دافيه خلتها تنسى اللي حولها....

طلع هشام بعد نص ساعه.........ومشى لين وصل مكانهم.......واتفاجأ انه مالقها(هذي وين راحت؟؟؟؟؟زراح للسجاده لانه نزل جواله هناك وقعد يتصل فيها........سمع الدق جنب السياره ويوم وصل.........لقاه معلق مع ملابسها اللي معلقات بالمرايه حقت السياره......انفجع عليها.......لايكون صاير شي وانا مو هنا........وقعد يناظر للاثار يمكن يشوف اثر سياره ولا شي........ولا اثار رجلين لانه المنتزه جنبهم وينشاف من بعيد........ولا شي.........وشوي طالع ولا هي طالعه من البحر وغرقانه مي......

هشام من وصلت الشط سحبها من يدها بكل قوة لين ساندها على الجيب........بقوة
هشام: انتي ايه اللي عملتيه دا؟؟؟؟؟؟
سعاد وهي مرعوبه منه: هشام ايش صاير......انا سبحت بس.....
هشام: تسبحين وماتخبريني؟؟؟؟؟؟
سعاد: عادي عجبني الجو.......وكانت الفكره وليده اللحظه.....(وراحت تتخلص من اللي على عيونها)
هشام: لا والله......اللي سويتيه يامدام استهتار......
سعاد بعصبيه: لا والله.....وش عملت انا......
هشام: موتيني رعبه عليك.......مش عارف ايه حصل لك وانتي فين رحتي.......
سعاد بسخريه: هشام...عن المبالغه......


وبحركه عفويه ......مسك هشام يدها وحطها ع قلبه.........كان باطن يدها على صدره تماما........جسمها كله برد من حركته.......ولا يوم ركزت كانت دقات قلبه تشق صدره وتطلع من قوتهن........قعدت تناظر دقيقه لعيونه........انفجعت من تعابير الحب الواضحه بوجهه بملامحه بخوفه عليها.......

هشام: صدقتي اني مرعوب عليكي؟؟؟؟
سعاد خلصت يدها: هشام.؟؟؟؟انا.....انا.....
هشام ميت على الكلمه اللي بتطلعها: انتي.....ايش؟؟؟
سعاد: انا ابي ابدل ملابسي.......
هشام تعالوا شوفوا ملامح الخيبه بوجهه وبعصبيه: والله......وفين بتاخذين حمام حضرتك الحين؟؟؟؟؟انا اروح المنتزه عادي بس حضرتك؟؟؟؟؟؟بتروحين كذا؟؟؟؟
سعاد فرحت من تقبله كلامها بدون زعل: لا....انا اخذ حمامي هنا......

وراحت من عنده وهي ماسكه جركلين مويا صغار.....وسمع خرير المي عليها من ورى الجيب........وشوي كانت المنشفه على راسها وكانت مبدله ملابسها .......

سعاد: انا اخذت حمامي......دور حضرتك داحين.....
هشام: وفين تعلمتي السباحه والتبديل وهالسوالف؟؟؟؟؟؟
سعاد: عادي مع اخواني.......والتبديل عادي لمن نطلع البحر كنت اتسبح بكامل ملابسي مو بشورت وبدي....
هشام: انا رايح.......وحاخذ جوالي معاي......اذا صار شي اتصلي فيني.....

وراحت تراقبه لين اختفى وهو يجري........(ماشالله عليه رياضي......بس مسكين كيف خاف علي موت.....وانتي يالخبله بدال ماتقولي له كلمه تتطيب خاطره....ابدل ملابسي......هه......صحيح مو شايفه خير.......بس هو لمتى بيصبر عليك؟؟؟؟؟ياااااارب ريح بالي يااااااارب)

ورجع وكملوا سهره تعتبر من الخيااااال........وصورت بكمره الفيديو كل شي........وتعليقاته وكلامه.......وقالت بنفسها(الرجال هذا محد مايحبه ابد)


في مونتريال

ثاني يوم من الصبح كانت هايدي عند بيت ابو غلا تساعد ام غلا بالعزيمه....
غلا: حبيبتي هايدي......عن التعب انا خلصت كل شي اساسي من البارح.....
هايدي: ياشيخه خليني استانس شوي.....مافرحت قد اليوم اني اشتغل .......رنده ماتخلي لي شي اسويه......
ام عغلا: ملا العافيه بنتي.......والله مغربلينك معنا......
هايدي وهي تجلس على طاوله المطبخ تحفر كوسى: خالتي لاتقولين هالكلام.....انا مرتاحه......
غلا: وكيف اخوك اللي بالسعوديه؟؟
هايدي: بخير وعافيه كلمته قبل ثلاث ايام....ولا التوم فديتهن يهبلن........
غلا تناظر لامها: يينن يعني هههههههههههههههه
ام غلا: هههههههههههه........وش شايفه انتي معرف كلامه......بعد عمري هي كلامها مثل النسمه......
هايدي: خالتي خلصنا.......وين البطاطا؟؟؟؟؟
ام غلا: لا البطاطا باعمل بها السلطه......انتي قطعتن الخضره الباقيه؟؟
غلا: خلصناها وحطيناها بالمجمد.......
ام غلا: خلاص حشوة الديك انا اعملها........اطلعن شوي وتحممن وغيرن....
غلا: انتي اتحممي اول.....انا اطول مره....
هايدي: طيب......ابوك وينه؟؟؟؟
غلا: ابوي مايجي الا المغرب.....(وكان الوقت الظهر عندهن حوالي 2 الظهر)
هايدي : طيب يعني اخذ راحتي...
غلا: والله انتي اللي متعبه عمرك ولا ابوي من يتغطى عنه؟؟؟؟؟
هايدي: انا استحي ولا هو حسبه الوالد....
غلا: براحتك....يلا بسرعه عن الكلام الزايد......

بعد ماطلعت هايدي
غلا: على بال ماخذ حمام اعملي لنا سندويتشات .....
هايدي: ايش تبغي؟؟؟؟؟
غلا: هوت دوغ...
هايدي: خلاص.....انا شفت عندكم كرواسان......انا احبه مووووووت..........يلا خلصي انتي........
غلا صار......

هايدي كانت لابسه بنجابي لانه ساتر ومريح.......كان لونه سماوي لين الازرق حلو.......وفلت شعرها وتركته يجف لحاله .......يني شكله مجعد للي يشوفه.......نزلت على ام غلا

هايد: السلام عليكم خالتي.......
ام غلا: ماشالله حولك.....خلصتي بسرعه مو بنتي....
هايدي: اساعدك بشي خالتي؟؟
ام غلا: لا ماتقصري....هذي رنده خلاص تساعدني......
هايدي راحت للثلاجه تسوي هوت دوغ
ام غلا: وش تسوي؟؟
هايدي: باسوي خفايف حقنا...
ام غلا: جربن الكوكتيل اللي عاملته وقولن رايكن(ام غلا تحب الطبخ والابتكارات)
هايدي: تبشري خالتي......انا بالصالون اذا بغيتي شي....
ام غلا: لا فديتكي بنتي تسلمين....

نزلت هايديم عاها الصحن وكوبين كوكتيل.......حطتهن على الطاوله.....وتناظر بر الثلج خفيف.....والجو شبه ظلام........لاحظت مجلات....خذت وحده تقراها وهي تاكل......واندمجت معاها على الاخر....اتفاجأت من حد حط يديه على عيونها....اول فزت بس بعدين ضحكت
هايدي: غلا.....عن هالحركات عااااااد.....
اتفاجأت ان اليد انزاحت عنها بسرعه
.......: انا اسف اختي .....حسبالي غلا.....
هايدي قامت من الخريعه وغطت حالها بالوشاح اللي مع البنجابي.....الرجال اول كان واقف بس يوم شافها تحجبت بسرعه طلع برا........
هايدي: بسم الله من ذا؟؟؟؟؟

شوي ولا غلا نازله: انا اسفه حياتي....والله نسيت اخبرك ان ولد عمي هذا وقت وصوله......سامحيني.....حتى هو زفني زف على نسياني.....
هايدي: حصل خير غلا......بس طرحتي ونقابي بغرفتك......
غلا: ماكان يدري انك محجبه ولا راح على طوووول.....
هايدي تضحك من خجل غلا: عادي غلا.....لاتسوينها سالفه......
طلعن مع بعض فوق.......وظلت هايدي هناك لين وقت العشى......وبعدين يوم جو الضيوف ....نزلن تحت...

هناك ...يجلسون الكل بصالون كبير مررررررة.......السيدات على جنب والرجال على جنب لانهم يتشاركون بالحديث ولانه الكل مو مغطي الا هايدي حتى المرة اللي جو مع الضيوف محجبه بس....

هايدي اتفاجأت من ولد عم غلا......اتوقعته انه كبير واصلع والشيب غاز راسه من كلام غلا عنه......لكنها اتفاجأت بالعكس.......كان صغير يمكن باواخر العشرينات ويلبس نظاره مزينه وجهه.......وشعره كامل مو اصلع هههههههه وجسمه متناسق وان كان مايل للقصر من الطول.....

غلا: هايدي......
هايدي: هلا....
غلا: تشوفين اللي جالس جنب ابوي؟؟
هايدي: ابو بدله بحري؟؟
غلا: ايه..
هايدي: بلاه؟؟
غلا: هذا اللي ساعدني امس...
هايدي: حلفييييييييي
غلا: وربي هههههههههه مفاجأه صح؟؟؟؟
هايدي: اقول بلا يناظر فينا.....عبالي مستغرب لثامي.....
غلا: لا يمكن تفاجأ انك جنبي .....لكن طالعي .....احس بحراج.....
هايدي: ندخل الغرفه؟؟؟؟؟
غلا: لااااا........وين نروح........خلينا نتفرج فيهم......
هايدي: والله تلفزيون وانا مادري.......
غلا: شوفي ابوك يتكلم عن عماد صح......

صارن يسمعن ابوها
ابو عماد: انا ولدي متزوج هناك......وماشالله عنده بنتين توم.........
ياسم: ماشالله عليهم......اهو موظف؟؟؟؟
ابو عماد: يشتغل بشركه هندسه.......وماشالله عليه....
ابو تركي: الهندسه مشاريع لها مستقبل الحين......
ياسم: لان البلدان كلها على التعمير والمشاريع الحين....
مشاري: كمان السياحه......الحين كل البلدان مشاريع خطط التنميه تشغلها.....
ياسم: معاك حق ياولدي.......
مشاري: وانت ياتركي.......تشتغل؟؟؟؟؟؟
تركي: انا طالب بكليه الحاسب.......وبعد باقي سنه على التخرج.....
ابو عماد: وتشتغل على النت اكثر شي؟؟؟؟؟
تركي: يعني عندي موقع انا مصممه ........وعندي مجموعه مشاريع مهتم فيها..........
ابو عماد: انا بعد بنتي تشتغل على النت......
ياسم: ماشالله .......وايش تشتغل؟؟؟؟؟
ابو عماد: تصمم مواقع اظن.......(ويلتفت على هايدي) يبا.....هايدي ايش اللي تشتغليه على النت......
هايدي انحرجت ان الكل ناظر لها....: انا.......عاااادي.......حاجه عاديه...
ياسم: يعني كيف يابنتي؟؟؟؟؟انا ماسمعت عن شي بالنت ويربح.....
هايدي: الا....انا....اشتغل بتصميم المواقع......
تركي: يعني تشتغلي بموقع معين؟؟؟؟؟؟
هايدي: لا....
مشاري: يعني كيف؟؟؟
هايدي: سويت مع اخوي موقع خاص للتصميم....يعني ....وهو مع احسن مئه موقع الحين......
مشاري باهتمام: صحيح....ايش اسمه؟؟؟
هايدي: اسمه ******.......
تركي: والله.....الحين ذا لك؟؟؟؟؟؟
ابو عماد بفخر: شفتوا ......قلت لكم تشتغل فيه.....
ياسم: عساه شغل مربح؟؟؟؟؟
هايدي: انا عاملته كهوايه......لكن لو احتجت فعلا مصدر دخل.....
ابو عماد: بس ماشالله ماتشتغل كثير بس عليه طلب......هههههههه انا ماعرف بس هي تخبرني.....
تركي: صحيح عمي.....احنا اخذنا منه تصميم قوس قزح.......هو لك؟؟؟؟؟
هايدي: ايه انا عملته لكن ليه اخذتوة؟؟؟؟؟
تركي: درسنا التصميم الدكتور عجبه ههههههههه لو يدري ان اللي عملته طلبه اعدادي بينحرج....ههههههههههههههه
هايدي: وليه الموهبه مالها دخل بالعمر يااستاذ......
استحى تركي: العفو ماقصدي.......
ماخلص كلمته الا وام غلا تدعوهم للعشى........
طبعا الحريم لحال والرجال لحال........
غلا: اشفيك على الولد حرجتيه.....
هايدي: والله شفتي كيف قلل من قيمتي........
غلا: هو ماقصده صحيح.....
هايدي: بس خليه يستاهل......
غلا : بس عجييييب.....
هايدي: لا والله مادري وش عجبك فيه؟؟؟؟
غلا: لا فهمتيني غلط.......
هايدي بسخريه: اجل وش قصدك؟؟؟؟؟
غلا: مشاري؟؟؟؟؟؟
هايدي: وراه؟؟؟
غلا: هااادي....مرررررة......قبل مايقعد الصاله من المزاح والتنكيت.....اليوم ساااااكت...
هايدي: يمكن ماهان عليه انه يجي من الكويت؟؟
غلا: يمكن؟؟
هايدي ماتدري ليش لين خلصت السهره هذيك الليله وهي تفكر فيه......

يوم طلع ابوها للباب ناداها.....وطلعت.....كان ابوغلا ومشاري واقفين.....
ابو ياسم: مع السلامه بنتي......عاد لاتقاطعينا عشان مشاري.....
ناظرت لمشاري لقته ينتظر ردها: لا عمي....انشالله....بس تدري الدراسه كمان اسبوعين يبي استعد لها....
مشاري: انا اكون طول النهار بالمستشفى ماارجع الا الساعه 7 المغرب......يعني تاخذون راحتك طول النهار......
صافحوا ابو عماد ورحوا وهم واقفين على الباب......

مشاري يوم دخلوا بيتهم: عمي..
ابو ياسم: هلا ولدي..
مشاري: تدري اني شفتها اليوم؟؟
ابو غلا: من؟؟؟؟
مشاري: بنت محمد..
ابو غلا: طبعا مو هنا من اليوم...
مشاري: لا قصدي شفت وجهها...
ابو غلا: عيب هالكلام.....البنت محترمه ولدي...
مشاري: لا ماقصدي...اول مادخلت حسبتها غلا......واتفاجأت فيها.......يعني لمحتها صدفه مو مقصود...
ابو غلا: خلاص...انسى انك شفتها ....هذي بنت جارنا ومحترمه من جت ماشفتها سوت غلط....ودخل داخل...
مشاري لنفسه: ماسوت غلط صح.......اما انسى شكلها ......مستحييييييييييييل
ودخل داخل



في السعوديه:



الساعه 11 الصبح


الشوق كانت تقرى عند راس امها يوم دق جوالها...
الشوق: هلا يبا.......بشر وصلتوا؟؟
الاب: وصلنا يابنتي.....ورحنا على طول لبيت ابو الحسيني.....بس لقيناهم كلهم مسافري......وماعندنا رقم تلفونهم.......
الشوق: يعني اشلون؟؟؟؟
الاب: الله يعينا نصبر لين تخلص الاجازة ويرجعون....
الشوق: يعني تعبت انت والعيال بدون فايده...
الاي: ومن قال بدون فايده....جدتك وعمك خلف بيجون....
الشوق: وعياله؟؟؟؟
الاب: لا رفضوا يقولوا خالتهم بتولد قريب ويجلسون عندها هم وامهم........يابنت الله الله البيت.....
الشوق : ماتوصي يبا الحين اروح البيت واجيب الخدامه معي......
الاب: في حفظ الله اجل......
الشوق: دير بالكم بالطريق مع السلامه.......

راحت الشوق البيت وهي هناك جتها رساله
(يابنيتي ...جهزي غدا لجدتك وعمك.....وسوي كيكه الفراوله عمك يريدها....عفيه بنتي...)
الشوق استغربت ليش مااتصل ابوها ويرسل رساله؟؟؟؟بعدين قالت يمكن مايبغى يسمعوه وهو يقولها......سوت اللي قاله لها ابوها.......وبعدين جلست تتنتظرهم....سارت الساعه 2 ماوصلوا....واخيرا جو....

اول مافاتت عليهم جدتها فاطمه(ام ابوها)
الشوق: ياهلا والله ومسهلا بجدتي.....حياكي ياجده.....ز(وراحت لها تحبها وتحضنها)
الجده: وييييه.....من .....بنيتي الشوق.......كيف حالكي ياجدتي طيبه......وين من سنه ماشفتكم ماتقولي لي جده....
الشوق وهي تدمع: والله غصب عني ياجده.....الشغل والبيت والحين امي الله يكون بعونا......
الجده: ويييي.......الا دميعات بنتي حبيبتي ماتصير......يلا يما مسحيهم........
دخل عليهم عمها: هلا والله ببنتي الشيخه......وجت تلوي عليه
الشوق: هلا عمي.......شلونك وشلون الاهل وراك؟؟
خلف: البيت كله بخير ويسلم ويقول عسى ماشر الوالده انشالله تقوم لكم بالسلامه.....
الشوق: حياكم تفضلوا....
خلف: مايصير العيال بالمجلس........باجلس عندهم وانشالله اجيكي بعدين......وطلع
راحت الشوق وصلت جدتها الصاله وعيت الجده غير على زل تجلس وعلى الارض.......
وهي راجعه تجيب القهوهوالتمر لجدتها ولا ابوها داخل.....
الشوق: هلا يبا....سلامه الاسفار انشالله....
الاب: الله يسلمك الغاليه......بنتي القهوه القهوة بسرعه للرجال.....
الشوق: كل شي جاهز.....ود لهم القهوه على بال مااجهز الغدى......
الاب وهو عاقد حجاجه: غدى؟؟؟؟
الشوق: ايه غدى.......هما انت مرسل لي اجهزة؟؟؟؟
الاب بتعجب واضح: أناااااا؟؟؟؟
الشوق: بسم الله يبا امداك تنسى؟؟؟؟
الاب: يابنتي حنا تغدينا على الطريق....وانا ماارسلت لك تسوين شي؟؟؟؟
الشوق بعفويه مسكت جوالها تأكد من الرقم......: يبا من رقمك الرساله.....
الاب : يمسك جواله......والله......فعلا الرساله من جوالي بس انا ماارسلت شي......وكيكه بعد؟؟؟؟؟
الشوق: يبا.......انا ماصدق بحكايه الاشباح والجنون.....
الاب يفكر: لحظه يابنتي......وخذى الشاي والقهوه ووداهم...


دخل المجلس: يالله تحيي الرجال والله...
قام عنه ماجد وخذى الدله......
ابو عاشق: الله نتحيي الرجال.......وشلونك ياخوي عساك بخير...
خلف: بخير الغالي.....
سعود: وكيف العيال بالمدارس انشالله زينين؟؟
خلف: الحمدلله الكبير خلص الثانويه هالسنه الحمدلله.....
ماجد وهو يصب قهوه: وين بيسجل انشالله؟؟
خلف: بكليه الملك فهد للبترول والمعادن......ماظن فيه مستقبل احسن منها..
ابو عاشق: وهو راغبها..
خلف: ولا عنده اعتراض ويقول احسن اني باصير جنبكم...
ابو عاشق: زين مااختار الولد...
ابو عاشق: لقيت البنت مسويه غدى عساك ***** ياخوي؟؟؟؟
خلف: عساه دايم وعامر والله بعد الغدى اللي قبل شوي مابعد هالنومه....
ابو عاشق: حياك اخوي غرفتك جاهزة....امش معي اوصلك...(ويناظر للعيال) حياكم العيال البيت بيتكم لا تروحون....
وشوي جاي ابو عاشق: اقول العيال...
سعود+ماجد: سم عمي..
ابو عاشق: من اللي لعب بجوالي منكم.؟؟
هنا ماجد تغير وجهه وسعود قال: ماقربته عمي........عسى ماشر؟؟
ابو عاشق يناظر لماجد: ها ياماجد؟؟
ماجد: الكذب خيبه...انا لعبت فيه...
ابو عاشق: وليه تكذب على الناس؟؟
ماجد: محب اكل المطاعم وامي اكيد متلعوزه مع اخواني........فقلت مافيها غيركم اتغدى عنده.....
ابو عاشق: هههههههههه اسميها تعبت وسوته وحرام ينكب حياكم الغدى جاهز.....
سعود يهمس لماجد وهم يقوموا: انت ماتستحي ....فشلتنا مع الرجال......وش يقول مو شايفين خير؟؟؟؟؟
ماجد(اشتقت لطبخ الغاليه وش اسوي): يارجال عادي....
ودخلوا وتغدوا وبعدين تحلوا........

الشوق يوم عرفت ارتفع ضغطها ليه يكذب......بس بعدين يوم شافت اكلهم رحمته لانه مبين انه جيعان حده.......

بنت الخفجي
16-03-2007, 05:15 AM
بيت ام سعود


المغرب


سعود: اقول يماا...
الام: هلا الغالي..
سعود بتردد: مادري وش اقول...اخاف تفهميني غلط...
الا: ماافهمك غلط يالغالي....بس تكلم..
سعود: انتي عارفه ظروف اهل بو عاشق...بس بعد تعرفين اني كنت ناوي اخطب هاليومين....ومادري كيف اسوي؟؟
الام سكتت تفكر: ياولدي......الظروف صعبه مررره......لو نصبر شهر ولا شهرين يكون احسن..
سعود: اخاف حد يخطبها يما.....انا شفت قرابتها يوم جو قبل فتره......ماشالله كلهم كبار واكيد حد منهم فكر فيها....
الام: ياولدي فعلا موقف محرج.....خلني اكلم ابوك ونشوف ايش نسوي....
سعود: اميمتي حبيبتي.....البنت هذي انا طارت مني مالقى مثلها ولاحد يعوضها
الام: ياولدي استهد بالله لاتقول هالكلا......البنات ماليات البلد......
سعود: بس انا مابي غيرها.......
دخل ماجد: هاااا......من اللي ماتبي غيرها.؟؟؟؟
سعود بعصبيه: بنت عجبتني ومادري كيف باخطبها...
ماجد فاتح عيونه من المفاجأه: نعععععععععم؟؟؟؟؟؟؟؟انت بتخطب؟؟؟؟؟؟
سعود: بسم الله مو حرام....
ماجد : ماصدق ........من اللي طيحت الخجول بشباكها وخلته اخيرا يعرف الكلام والنطق؟؟؟؟؟اشكر فنها الصراحه...
الام: عهود بنت مالك....انت تعرفها.؟؟؟
ماجد: اسمع عنها بس........انشالله انها بنت جيده يمااا؟؟؟
الام: والله العيله بكبرها ماشالله حولها ولو اني اظنها دلووووعه ليش انها وحيده اهلها...
سعود (فديت الدلع منها ياناس) : ماعليه انا راضي.......بس شوفوا لي حل؟؟
ماجد: ويش مشكلتك الحين....يروح ابوي ويخطبها..
سعود: والله........بها البساطه والمره المرميه بالمستشفى والولد اللي محد يعرف عنه شي؟؟؟؟؟؟؟بكل بساطه اخطب ؟؟
ماجد بجديه: اخوي الله يكون بعون المسلمين......انت شاور اهلها وشوف رايهم واذا وافقوا حيرها حقك لين الامور تهدا انشالله وتقوم خالتي بالسلامه من المستشفى.......
الام: وانت جبتها ياماجد.......كذا العرب مايلوموا علينا......
ماجد: وبعدين ماتدري يمكن البنت ماتوافق عليك؟؟
سعود: فال الله ولا فالك........لاتخوفني زود ماانا خايف.....
ماجد: اهدى اخوي.......حنا طرينا الرفض كذا انقلب حالك؟؟؟؟خلك واقعي.....
سكت سعود مو متخيل نفسه عهود ترفضه؟....


في بيت ابو عماد:

الجوهره ترحب بام رعد: هلا والله بخالتي.....تو ماتبارك البيت.....
ام رعد: مبروك باهله بنتي.....والله السموحه مادريت عن امك الا امس بالصدفه....اشلونها الحين؟؟؟انشالله بخير..
الجوهره بنتهيده: ان شالله خالتي.....الله يشفيها يارب..
ام رعد: وكيف الوالد(ابو عماد) وهايدي مبسوطين هناك
الجوهره: متاقلمين مع الجو.....والدراسه بتبدى عندهم كمان اسبوع..
ام رعد: ايه الله يعينهم سكنت هناك فتره بس المدينه اللي هم فيها حلوة لا بعد حد....
الجوهره: وعهود كيفها؟؟
عهود: الحمدلله الجوهره.......عايشين وهذا اهم شي......وين بناتك ؟؟
الجوهره: بالغرفه وحده راقده ووحده حاطه عندها العاب....
عهود: تسمحي اروح لها؟؟
الجوهره: اكيد .وهي تحب الزوار اصلا...
عهود راحت لها...
الجوهره: اقول ام رعد؟؟
ام رعد: تفضلي؟؟
الجوهره: ماحد خطب عهود...ماشالله عليها صارت عروس....ولا معطينها حق احد؟؟
ام رعد: لا والله مو عطيه احد......لكن خالتها كلمتني عشان ولدها ولسى ماصار شي...
الجوهره: يعني اتقدم رسمي؟؟
ام رعد: كان وده لكن يوم تعبت البنت اجل الموضوع ان شالله برمضان منتظرينهم...
الجوهره: ان شالله الله يوفقها يارب تستاهل كل خير..
ام رعد: ان شالله بنزور امك بكره اذا امكن...
الجوهره : ياريت بعد بكره لان عمي وجدتي جوا اليوم وبيزورنها بكره..
ام رعد: صار ان شالله....

وظلن يتكلمن بمواضيع عامه مو محدده لين انتهت الزياره وروحن


الجزء الخامس والاربعون



استانبول الصبح



كانت سهرتهم البارح على البحر رهيبه.......قامت سعاد قبل هشام تأملته شوي وهي تلوم نفسها على قسوتها عليه.......رتبت فراشها على الكنبه وخذت حمام سريع.......كانت تجفف شعرها لمن رن موبايل هشام........ولانها خافت ان الرنه تصحيه رفعته وحطت على رد...........ومشت على اصابع رجولها لين طلعت الصالون

سعاد: الوووووو
......:كان صوت بنت لكن كلامها بلغه ابد ماعرفتها سعاد.....ظلت شوي مو فاهمه شي بعدين بتلقائيه
سعاد: هل تتحدثين الانجليزيه......
.....:نعم......آآآآآهـ انا اعتذر عن لغتي....اعتقد انكي تتحدثين الاسبانيه...
سعاد: من تريدين؟؟
......: عفوا اليس هذا هاتف هشام؟؟؟؟؟
سعاد انفجعت وظلت شوي تناظر للجوال وشوي لهشام النايم ببراءه: نعم....هو له....من المتحدث؟؟؟؟؟
.......: انا كريستينا خوزيه ماري.......صديقته.....
شوف شكل سعاد لحظتها اتمنت تحطم الجوال لكن مسكت نفسها بقوة خرافيه: صديقته؟؟؟؟؟؟؟(قالتها بنبره سخريه)
كريستينا: انتي بالتأكيد زوجته؟؟؟؟؟
هنا سعاد انصدمت قالها انه متزوج بعد.....ياوقاحته: أجل.....انا هي......
كريستينا: الف مبروك صديقتي.......لقد فرحت به حينما اخبرني بامر زواجه....
سعاد: شكرا لك......
كريستينا: ولكن لماذا لم تزورونا الى الان.......لقد انتظرتكم منذ عده ايام؟؟
سعاد: انتظريتنا ولماذا؟؟
كريستينا: والدي اصر على تقديم هديه لزفافه ولما لم يستطع حضور الزفاف اخبره هشام بانه سيمضي بضعه ايام هنا في برشلونه...
سعاد: والدك؟؟هل يعلم بصداقتك لهشام؟؟
كريستينا سكتت شوي كنها حست باتهام من سعاد: صديقتي...العائله كلها صديقه لهشام ووالده ووالدته المرحومه...
سعاد: أهـ....فهمت...
كريستينا: افهم شعورك...
سعاد: ماذا؟؟
كريستينا: شعور الغيره التي شعرت به......انا لا الومك....
سعاد باستهزاء: أناااااا.......اغار......لقد فهمتي شعوري غلط..
كريستينا: اذن ماذا هناك..؟؟
سعاد تدور سبب مقنع: لم...لم يخبرني بامر السفر الى اسبانيا....هذا كل مافي الامر(وهي صادقه ماقالها)
كريستينا: اهـ....فهمت.....حسنا لن استطيع التأخر بالمكالمه......ساتصل لاحقا لاعرف باي يوم ستاتون لزيارتنا...
سعاد: حسنا...وداعا..
كريستينا: وداعا..

قفلت سعاد وهي تنفجر من الغيظ.......صديقه قال.......يصير خير خلك بس تقوم....ولا.....ليش ابين له اني اغار ......يصدق عمره زياده الحين.....احسن شي اكون عادي ولا كن شي صار......احسن اقوم اطلب فطور ازين.......وبالفعل مسكت حالها بكل هدوءءءءءءءء


وبعد شوي كان قايم هشام.......استغرب نظراتهاله....ليه تطالعين كني قاتل لها حد؟؟؟
هشام: صباح الخير...
سعاد بلوي شفه: صباح النور والسرور زوجي العزيز.......
هشام(زوجي العزيز جديده هذي ): كيف اصبحتي
سعاد: بخير.......الفطور الحين يجي.....ولا لك نظام معين؟؟؟؟
هشام: خير سعاد....صاير شي؟؟
سعاد: لا سلامتك.......تدري من كلمت الحين؟؟؟؟؟
هشام : مين؟؟؟
سعاد: كريستينا...
هشام بصرخه تعجب: والله.....عسى ماخبرتيها ان حنا هنا؟؟؟؟
سعاد اتفاجأت: الا خبرتها ليش؟؟؟؟
هشام: لا....كنت ابي اخليها مفاجأه.......
سعاد بسخريه: مفاجأه؟؟؟؟؟
هشام مستعجب: ايه ليه ....مفاجأه...
سعاد: يعني انت عادي تكلم بنات؟؟؟؟؟؟
هشام مافهم مقصدها: اشلون يعني؟؟؟؟
سعاد: يعني عادي تكلم فلانه وعلانتانه حتى لو مو سعوديات؟؟؟؟
هشام جلس جنبها : ياحبيبتي.....انتي ماتعرفينها عشان تقولين هالكلام...
سعاد: والله.....ماهي محتاجه وحده تكلم رجال.....يبي له شرح يعني؟؟؟؟؟
هشام بخبث : تغارين؟؟؟؟؟؟
سعاد ببروده لانها مستعده لها السؤال: ولا قول اشوفه شي حرام......
هشام: طيب اعرفي من تكون؟؟؟؟؟
سعاد: وحده من هالبنات اللي حضرتك تكلموهم......مو محتاجه شرح....

هشام قبض ع يدها بعصبيه .....:سعاااااااااااد......بس خلاص سمعيني........
سعاد اتفاجأت من عصبيته: :.......................
هشام وخر يده باسف: اسف ماقصدي القسوة.....بس سمعي.......امي الله يرحمها لمن كانت تتعالج ببريطانيا .......ولانها ماتحب الفنادق والدكاتره اوصوها بالاماكن الهاديه والمريحه كان خوزيه ابو كريستينيا صديق الوالد فعزم عليه انا نسكن عندهم بالملحق.......وكذا قعدت ثلاث سنين من عمري مع هالعايله وصرنا اصدقاء بس .......والعايله كلها صديقه لي وهم اللي وجهو لي الدعوه لزيارتهم.......

سعاد: بس انت قلت بريطانيا....وهذي اسبانيا...
هشام: اصلا ابوهم كان موظف هناك وهم اسبان فلما انتهى عمله رجعوا لمزرعتهم باسبانيا.....وعشان كذا دعوني هناك.....
سعاد: بس هذي حكت اسباني اول.....
هشام: لانها علمتني اللغه......
سعاد غمت لفكره انه يقعد معاها وتعلمه.......
هشام: سعاد...
سعاد: نعم...
هشام: تراها مو مسلمه......يعني افهمي ......وترا القلب مااحتله غيرك لو تلقف مع غيرك....
سعاد استحت : طيب اجيب لك شي تاكله لين يجي..
هشام بحزن ليه تغير السالفه: لا ....بس اذا فيه حليب جيبي لي......
سعاد دخلت الغرف : اشفيني انا......عادي خل يتغزل فيني زوجته انا.......امحق زوجه ابسط حقوقه معطيتها طاف........وهو المسكين راضي بنصيبه........ياربي ليه مايخانق ليه مايعصب.......والله لو يضربني اهون من سكوته كذا......ضميري بيقتلني عليه.......والله ودي اقوله له كلمه تتطيب خاطره مو قادره.........وش اسوي انا الحين؟؟؟؟؟؟خذت حليب وودته له....
هشام: خليني نروح الاسواق اليوم لان بكره بنروح اسبانيا ان شالله.....
سعاد: وليش تقولها بحزن؟؟
هشام: لاني كنت باروح لليونان وبالبحر لايطاليا وبعدين فرنسا وتالي اسبانيا......بس دامهم اتصلوا عيب لازم نروح لهم......
سعاد: ولللللللللل.......كل ذا ياشيخ لو انك ابن بطوطه......
هشام: هههههههههههه...........ليه عاد......انا متمني ازورهن مع حد.........لحالي مو حلوات......
سعاد: يعني قط زرتهن قبل؟؟
هشام: وووووووووهـ.......كثير ......
سعاد: يعني عادي.....ماراح تفرق زيارتك لهن الحين ........
هشام: الا تفرق ونص......وطالعها بنظره......
سعاد تحرجت من نظرته: يالله باروح داخل شكل الطلب وصل (الفطور )
وقعدوا يفطروا وقضوا يومهم يتسوقون........




في المستشفى

زار خلف والجده فاطمه ام عاشق.....وطولت وهي تصيح عنها.....والشوق غصب ظلت تهديها لين ترتاح ........بس بدون فايده.........تالي صارت تصيح معها........وجت ام سعود على هالمنظر ........وظلت تخانق عليهن لين هدتهن.....وسكتن شوي.......
ام سعود: والله زين سكتن ...مابغيتن؟؟؟
ابو عاشق: جزاك الله خير اللي سكتيهن انا واخوي عجزنا عنهن......
الشوق:والله غصب عني يوم شفت جدتي تصيح كن الاول والتالي جى...
الجده: يابنتي وش باليد حيله.......والله عقب هاك الجسم والدلال ماتصورت اشوف بنيتي الغاليه طايحه ولا حول لها ولا قوه...
ابو عاشق: اسمحي لي ام سعود: اخوي برا لحاله....
ام سعود: مسموح اخوي دربك سهاله ان شالله....
ام سعود يوم طلع ابو عاشق خذت ترمس القهوه وصبت لام خلف منه....
الجده: مشكورة يابنتي.....
ام سعود: والله مهو واجبك يام خلف.......لكن حلفت وسابقتك عشاكم باكر عندنا.....
الجده باعتراض: يابنت الناس والله واصلنا خلاص....انا ولدي حرمت عليه....
ام سعود: عاد يميني سبقت يمينك.....وماهقيتك ترديني.....
الجده: محشومه يابنت العرب....الاصل والجود منبعكم....
الشوق: خالتي كيف سعاد الحين؟؟؟؟؟
ام سعود: بخير وطيبه.......وحنا ماخبرناها باللي صار للوالده لانهم بشهر عسلهم.....
الشوق: زين ماسويتي خالتي.....

وهنا دخلت الجوهره وطولت وهي تسلم على الجده مع انه امس مسلمه عليها........بعد قالت ان عماد والعيال بيسلمون عليها......راحت عند الباب والستاره بينها وبين البنات وام عاشق

عماد: هلا والله بجدتي.....كيف حالك العجوز عساها طيبه..
الجده: بخير وعافيه.......و(بحمق) انت العجوز ومرتك......انا بعدني بشبابي.....
سعود : السلام عليكم جده.....عساك طيبه.......
الجده: بخير ياولد ام سعود.....انت اللي منت بخير......
سعود: افاااا.....ياذا العلم......وراي مو بخير؟؟؟
الجده: سنينك (وتاشر ع عماد)خلف وانت بعد هالزواج ماطرا عليك......
سعود: ان شالله فالكي طيب ......خل الامور تهدأ شوي وبتسمعين اللي يسرك جده....
جى ماجد يسلم على جدته وماصدق اللي يقوله سعود:
ماجد: انت صادق؟؟؟؟؟
سعود: هالكلام مابه مزح....
الجده: يعله مبارك ياولدي......
ماجد: مبارك ايش وهو حتى ماخبرني؟؟
الجده: سعود هاك المركاد خلني اضرب اللي مايستحي.....يخبرك ليش ياقليل النظر؟؟
ماجد ويعلي صوته: عشان انا استعد بعده على طول.....لانه.......واقف بطريقي....
(الشوق استحت حست انهم كلهم عرفوا قصده وهو ماقال شي......بس الكل نظراته طبيعيه لها)
الجده: يالله عساكم كلكم تعرسوا واشوف عيالكم ....قولوا امين....
ماجد بحقه واهه: أمين....
ام سعود للشوق: الحمدلله والشكر...
الشوق: ليه خالتي؟؟
ام سعود: اللي يسمع كلامه وتلميحاته يقول عاشق وخلاص مابقي غير العرس.......وهو حتى تلمح لي مالمح وماظنه يحب من بنات الهوى ......
الشوق فزت من كلمه ام سعود.......مدامه مو قايل لامه معناته مستحي من الشوق......ولا يمكن عينه على بنت ثانيه ويلعب عليها.....بس كيف يلعب عليها من صغيرها.....ظلت افكارها تودي وتجيب لين روحوا.....


في مونتريال...

اليوم اول يوم دراسه للبنات......

هايدي لبست عبايه كتف سودا.......ولبست نقابها وخذت شنطتها .......وهي طالعه لمحت مشاري واقف ينتظر حد......هي راحت لسياره ابوها لقتها مقفله........صوتت على ابوها ولا هو جاي.......يوم شاف مشاري وقف على طرف الشارع ومشاري ع الطرف الثاني....

مشاري: السلام عليكم ابو عماد......
الاب: وعليكم السلام والرحمه.....كيفك يامشاري.....
مشاري: الحمدلله.....كويس ودوامي كويس.......
الاب: والماجستير؟؟؟؟؟
مشاري: خلصتها وباقي المراجعات النهائيه بس.....
الاب: يالله الله يوفقك ان شالله....
(كل ذا وهايدي واقفه عند السياره ومستحيه تقول لابوها يعطيها المفتاح....ومشاري كل لحظه والثانيه يناظر لها)
الاب: وراك واقف بالشارع مشاري....تتنتظر احد؟؟؟؟
مشاري:انتظر صديقي ومدري وراه اتأخر........
الاب: باي مستشفى انت؟؟؟؟
مشاري: مستشفى ********
الاب: هذي على طريقي ......حياك اوصلك......
مشاري باحراج: لا الله يخليك ابو عماد......مشكور وماتقصر......انامتأكد ان صديقي الحين يوصل.....
الاب: حلفت عليك غير تركب حياك....ومشى للسياره ومشاري وراه ومستحي....
هايدي انفجرت من الحيا لانها حاطه عطر ثقيل مره....واكيد بيوصل له....
اول ماركبوا هايدي كانت ناويه تطلب من ابوها ملازم.....يوم ركب معاهم استحت ولا تكلمت شي....
كانت ساكته لين وصلت مدرستها لانها اول شي...وهي نازله
الاب: ها بنتي توصي على شي؟؟؟؟
هايدي : سلامتك يبا......وطلعت....


مشاري من لمحها وهي واقفه قبل ابوها.....تحرك داخله احساس...واللي زاده احتشامها بمكان مايطلب منها هالشي....كبرت بعينه.......ولا يوم دارت بوجهها عنه يوم ابوها راح يكلمه.....ويوم جى يركب.......جاه احساس غير وخصوصا مع العود المعتق اللي حاطته.....لان الدنيا برد وهالعطور تمنح طاقه ودفء.........ويوم نزلت ماكانت بتقول حتى مع السلامه لانه هنا......ويوم كلمها ابوها ردت باقتضاب......فعلا بنت شغلت تفكيره وهو اللي شاف غيرها كثير........


عند هشام وسعاد:

اول ماركبوا الطياره كان درجه ممتازة.......واتفاجأت سعاد من كم الخدمات هنا اللي ماتلاقها بالدرجه السياحيه........وجلست جنب الشباك حتى ترفع الغطوة وتاخذ راحتها.......

هشام بعد مااقلعت الطياره قعد يقرى مجله.......وانتبه لشنطه حاطتها سعاد جنبها...

هشام: سعاد...
سعاد اللي كانت تطالع مع الشباك: هلا...
هشام: حبيبتي ايش هادا؟؟
سعاد تطالع الشنطه: هذي؟؟
هشام:ايوا..
سعاد مسكتها وحطتها على رجولها: هذي يسمونها شنطه مكياج...
هشام: يعني اللحين مافيها مكياج؟؟
سعاد بمرح: الا فيها (وفتحتها عشان يشوفها هشام)
هشام: كل دا......داحين هادي ايش؟؟
سعاد بضحكه: هذي ماسكار..
هشام: وهادي؟؟
سعاد: كونسيلر ..
هشام: ايش كونسيلر ؟؟
سعاد: هههههههههههه.......خافي عيوب...
هشام: بردو كيف مافهمت...
سعاد تفتحها وتحط شوي عيدها: يعني مثل الضربه الخفيفه على جبهتك........اذا استخدمنا هاذا ان شالله تختفي فتره ماحنا حاطينها.....
هشام: وهادي؟؟
سعاد: هذا قلوس خفيف...
هشام: ماشالله كل دولا ....بس...(وحزن)
سعاد ولسى مبتسمه: وبس ايش ....قول ولا تستحي...
هشام: مادري....ماعمري شفتك استخدمتيهم اللهم القلوس اللامع...
سعاد اتكدرت......ابد مافكرت بذا الموضوع: ليه....تبغاني استخدمهم؟؟
هشام: لا.....ابغى انتي من خاطرك تستخدميهم....مو لاني انا ابغاك تستخدميهم.......
سعاد: بس علي انا ماحب استخدمهم.......اصلا ماشريت منهم شي.......كل العلب والمكياجات هدايا من صاحباتي.....لانهم يعرفون اني مااشريهم حق نفس.......
هشام: اجل لاتستخدميهم.......انتي حلوة بدون شي.....ولا كونسيلر ولا شي......
سعاد: هشااااااام...
هشام: لا عاد.......انتي حلوة وامورة وقمر.........ومن يوم شفتك بالمستشفى اسرتي قلبي ومارجعتيه......
سعاد: هشام......بس......
هشام: على شرط.......
سعاد: اتفضل.......
هشام: تعطيني قلبك......
سعاد بعفويه :ياريييييييت(وانتبهت على عمرها) قصدي ....قصدي......شي غصب عني.......ولا ودي اعطيك ياه اليوم قبل بكره........
هشام مارد عليها والتفت على الجهه الثانيه......عرف الا تأكد ان قلبها مو ملكها.....لكن مايقدر يبعد عنها......خلاص صارت معذبته الساديه.......


اول ماوصلوا المطار.......نزلوا شنطهم.......ومشوا .......وهم يناظروا بصاله الاستقبال ......انتبهت سعاد للوحه مكتوب عليها بالانكليزي والعربي مكسر :هشام...
سعاد: هشام...تشوف اللوحه هذيك؟؟
هشام ابتسم: كرييييييس........
(اتفاجأت هايدي ببنت فلقه قمر تطير على هشام وتحضنه بكل جرأه.....وجى ولد كبير يعني باواخر العشرينات لها وخذ شنطتها ....وقعد يكلمها بالانكليزي)
......: مرحبا...
سعاد: نعم؟؟
......: انا سوليفان ابن خوزيه....تشرفنا...ومد يده لها...
سعاد مسكت يديها ببعض : ان لي الشرف بمعرفتكم...
سوليف: قعد يناظر ليده المدود : لماذا لاتصافحيني ...الا لاني على غير دينكم؟؟
سعاد طالعته بتهجم....وناظرت لكريس اللي تتكلم بمرح مه هشام : هذي اختك على دينك اليس كذلك؟؟
سوليف: اجل..
سعاد بجرأه راحت لها وخذتها بالاحضان....
سعاد: ارأيت......كل الحكايه ان ديني اكرمني وطهرني من مساس الاغرباء الذين ليسوا بمحارم لي........وقعدت تناظر لكريس اللي غدى وجهها اشارت مرور من الحيا...ولكن امس يد أي امرأه حتى لو لم تكن على ديني...
هشام يحاول يلطف الجو: انا لم اعرفكم ببعض...سوليف كريس ...زوجتي....
كريس بلطف ك تشرفت بلقائك مدام هشام...
سعاد: وانا كذلك (وقعدت تتفحصها بتمعن......ارتعبت منها جمال واناقه وجسم جميل مو زي سعاد النحيفه.......ولا ضحكه تبن غمازاتها واسنانها الحلوة.......وحست بالاكتئاب يوم عملت مقارنه بسيطه بينها وبين ملكه الجمال هذي)
سوليف: ساحمل الحقائب الى السياره...
كريس: تفضلي منها صديقتي...
وقعدت تكلمها عن المطار والمدينه والاثار والحضاره......يعني كسائحه.......
وركبوا وظلوا يمشوا اكثر من ساعه لين طلعوا برشلونه ووصلوا لارياف المدينه.......دخلوا مع بوابه كبيره......وبعدين مرو باسطبلات وبيوت خشب (اكواخ).......لين وصولوا بيت فخم وجميل لابعد حد........سعاد تخيلت نفسها باحد افلام القرن التاسع عشر يوم شفت البيت.....ونزلوا وكريس تكفل بالشنط....
سوليف: من هنا اذا سمحتوا...
هشام: شكرا لك...
شافوا رجال اشيب الشعر : اه...هانت هشام.......منذ متى لم ارك؟؟؟؟؟؟
هشام: منذ وفاه والدتي..
الرجل: رحمها الله.......آهـ....وانتي الصغيره التي سلبت قلب ابننا...
سعاد تلون وجهها مع انه مو باين: اهلا بك ...
الرجل: خوزيه....يابنتي...
سعاد: اهلا بك....(ماقدرت تقول له عم )
خوزيه: كيف حالك ...بخير (ومامد يده يصافحها لانه عارف طبايعهم)
سعاد : بخير....
جت بعدها مرته وحيتها بحراره......وجلسوا حوالي الساعتين بعدين تركوهم يرتاحوا بالملحق.......لين يجهز العشى..........

سعاد اول مادخلت : اوووووووف.......
هشام: ليه......ماعجبوك؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: المشكله انهم عجبوني وانهم طيبين......بس كيف اقعد عندهم وانا بلثامي وهن غير وجيهن وشعورهن؟؟
هشام: عادي...تعودوا على امي قبل ......
سعاد تناظر للملحق: تصدق....احس انس بفلم قديم....
هشام: ههههههههههههههه.........حلوة فيلم قديم.........وارتخى ع السرير ........
سعاد: مادري.....لازم البس رسمي على العشى؟؟
هشام: وليه؟؟
سعاد: اشوفهم بالافلام يسوون كذا...
هشام: ههههههههاااااااي........خلاص بطني تعورني........ياماما انسي الافلام وعيشي الواقع.......
سعاد: احس اني بحلم........الاسفار والتجوال وهالاسره.....احس حالي بفلم او حلم......
هشام بحسره: ان شالله يكون حلم وترجعين للواقع......
سعاد: هشاااام...
هشام وهو سرحان: عيوووونه....
سعاد: كريس....
هشام: اشفيها؟؟
سعاد: ليه حيتك كذا؟؟
هشام قطب: اسف...المفروض ماتسلم علي كذا..
سعاد بريبه: كان بينكم شي قبل ؟؟
هشام بخبث : مادري..
سعاد بنفاذ صبر : هشااااااام....
هشام: دخيلك لاتقولين اسمي...
سعاد بخوف: ليه؟؟؟؟
هشام: لاني ماتحمل اسمي من شفاتك.....يجيني حار يجول بجسمي ولا امسك اعصابي......واخاف اسوي شي اندم عليه.....وقلبي مسكين ضعيف....
سعاد ماردت بس طلعت برا وهي مرتبكه.....وبعد نص ساعه : هيه......ماقال لي اذا بينهم شي ولا لا؟؟؟؟؟؟(وهنا بدى الخوف يغزي قلبها لانه تهرب من الاجابه.......)

وعلى العشى كانوا قسمين لان ام كريس عارفه عاداتهم فما حبت تحرج سعاد.......وكذا كان العشى مرتب وهادي.......وخبرتهم ام كريس ان خدامه من عندهم بتكون بملحقهم تخدمهم بفتره جلوسهم هنا.......برغم انها رفضت سعاد لكن السيده اغصبت عليها.........

ويوم وصلوا البيت كانت قدامهم.....حيوها ودخلوا على غرفتهم......اول ماوصلوا كانت سعاد تناظر تدور شي.......بس مالقته

سعاد: هشام؟؟؟؟؟
هشام وهو يفسخ الجاكيت: هلا..
سعاد: مافيه كنبه طويله هنا؟؟
هشام وقف عن اللي يسويه ويناظر بالغرفه: ايوا الله صحيح.....وناظر لها .....
سعاد: كيف ذا حين؟؟؟؟؟
هشام بخبث : ماااااادري.......عندك حل.......لاتقولين لي الغرفه الثانيه هنا فيه ناس على طول بيكتشفون هالشي......
سعاد طالعت له بعصبيه.....: لا عندي حل......(وخذت اللحاف العلوي من السرير ومخدتين وفرشت ع الارض........)
هشام اول مااستوعب اللي تسويه مسك يدها بعصبيه: انتي شقاعده تعملين؟؟؟؟؟؟
سعاد بتحدي: بانام.......اليوم كان تعب مررررررره.....
هشام برقه: كل ذا عشان تبعدين عني؟؟؟؟؟
سعاد تبعد عن عيونه: لا......
هشام: اجل فسري.......
سعاد: ماتعودت بعدني.....
هشام مسك اللحاف بعصبيه: كنبه قلنا ماعليه انتي قصيره......لكن على الارض مافيه حد ينام غيري.......وخذى اللحاف وحطه ع الارض وتلحف فيه حتى بدون مايبدل......
سعاد ظلت شوي واقفه مكانها......وبعدين دخلت الحمام وقعدت تصيح من قلب (ياربي لين متى بيصبر علي.......كل يوم اقول اليوم باتقرب منه....وكل ماتوافرت اللحظه المناسبه اجبن واهرب.......ولا ادافع عن خوفي بقوة........ابن الناس لمتى بيصبر......لمتى بيتحمل.......والله لو دروا اخواني ليذبحوني بدون رحمه........خلاص انتي جمدي قلبك واتقربي منه.......الله يارب يساعدني)........غسلت وجهها ودخلت الغرفه.......يوم قربت منه لقته نايم وواضح من تنفسه الرتيب.......حزنت ورجعت بدلت ونامت على السرير.....

بنت الخفجي
16-03-2007, 05:17 AM
في السعوديه


ام سعود كانت جالسه مع فاطمه (الجده يسولفن)
ام سعود: ومن يوم تخرج ذا الولد وانا اقوله تزوج تزوج.......وهو رافض........غير هاليومين ربي هداه.....
الجده: زين زين يابتي يوم ربك هداه........ورى ماسمعنا شي......
ام سعود: مثلك عارف يالغاليه.........مايصير نروح نخطب......واوخيتي ام عاشق بالمستشفى......
الجده: واوخيتك ام عاشق مايرضيها ان البنت تطير من يكم.......لو خطبها احد الحين......تروح حسره بقليب بناخي........لاتقولي ولا رتدي.......باكر ان شالله نروح انا وانتي ونخطبها ونحجزها........ولين طابت بنتي نتمم الملكه ان شالله......المهم نحجز البنت......
الشوق وهي تنزل صينيه الكيكه: حجز ايش اللي تقولوه......
الجده: عيب البنات يتكلمون بعلوم الكبار......
ام سعود: هههههههههههههههه..........تراها مو صغيره تخافين تسمع كلام مو بزين........كبيره بعقلها واخلاقها ياخاله.....
الشوق: بعد ماخبرتوني وش السالفه.؟؟؟؟؟
ام سعود: ادعي يابنتي.........
الشوق: يارب.....
ام سعود: انك توفق وليدي جنيني........بنروح نخطب له بكره ان شالله........
الشوق طاح قلبها بين رجولها.......(خلاص يعني بيخطبون له؟؟)
ام سعود: وراكي ماقلتي مبروك......
الشوق: هه......مبروك ياخالتي مبروك.......اسمحوا لي باروح المكتبه اجيب كتب.......المكان مكانكم.....الجوهره على وصول الحين.......

وطلعت الشوق ولبست عباتها وهي نازله ضربت بكتف الجوهره اللي الشوق ماانتبهت لها اصلا........ولاحظت الجوهره الحزن بعيون اختها بس الشوق هربت بدون ماتعطيها فرصه.......

ركبت مع سواق اختها........ويوم وصلت المكتبه قالت له ينتظرها.........

ودخلت ماكانت تدور على شي معين قدر ماحاولت تنفس عن حزنها وغضبها......مااغضبها شي كثر كذبه عليها ........وايهامها بانه يحبها وهو شي بعيد عن الواقع.......

كانت عند قسم الكتب العلميه لمن لاحظت بطاقه تنرمي عليها........ناظرت بين الرفوف.......ولا على الزاويه الثانيه كان هو!!!!!!!!


ماجد كان مار جنب المكتبه رايح بيت ابو عاشق.......لانها قريبه مرررره منهم......لمح سواق عماد........نزل سلم عليه.....وسأل من اللي جايبه ......ماصدق يوم قال ماما الشوق.......نزل على طول ودورها لين لقاها تطالع كتاب وسرحانه.......على طول خذى بطاقه ودفع قيمتها للبايع وخذ قلم وكتب......أحبك......وللنهايه اموووووت فيك.......(كان هذا اول تصريح بحبه لها ........)


لكن تجري الرياح بما لاتشتهي السفن........في هذي اللحظه بالذات الشوق كرهته خداعه وضحكه عليها.......اول ماطاحت بيدها الورقه فتحتها باستخفاف.......ويوم شافت الكتابه انغاضت زوووووود........(يعني بيخطب ويكذب بعد)........قدام عينه شققتها طول وعرض يمين شمال لين صارت فتافيت وحطتها باقرب سله مهملات..........


ماجد انصدم يوم شاف حركتها........(اتوقعتها زعلانه علي........لكن مو تكرهني كذا )..........رد كتب بطاقه ثانيه ........(لييييييييه تجرحيني كذا .......وانا ميت بهواك)...........ورماها عليها.........


الشوق هالمره ماخذت البطاقه لكن ناظرت لحارس الامن : لو سمحت.......
ماجد فتح عيونه هذي ايش تبغى فيه؟؟؟؟؟؟؟؟
حارس الامن : نعم اختي؟؟
الشوق: لو سمحت هالشباب يزعجني .......
حارس الامن : ولا يهمك اختي.......ومشى يم ماجد......
حارس الامن: لو سمحت ممكن تتفضل معاي..
ماجد: خير يالطيب.....
حارس الامن : اتفضل معي ....
ماجد مشى معاه لين طلعوا بر ا.......
حارس الامن: لو سمحت ماترجع داخل الحين الزباين اشتكوا منك......
ماجد بتعجب : انا؟؟؟؟؟؟
حارس الامن وراه البطاقه: وهذا دليل ضدك ممكن بكل سهوله اكتب عليك تعهد خصوصا ان مو بس انا لاحظتك.......ارجوك ماترجع قريب على هالمكتبه.......


ماجد روح وهو مصدوم على الاخر منها......ومنغاض بنفس الوقت........يعني ماتحبني.....يعني عيونها يكذبن علي؟؟؟؟؟؟يعني كل شي انتهى الحين........اخر شي اتوقعته انها تغدر فيني......خلاص راعي الطب والدكاتره صار اخير مني عندها.......لا والله ماهقيتها منك يالغاليه.........خلاص ياقلبي انكتب عليك الشقى والمراره بعد هاليوم.........وبدال مايروح لامه روح للبيت وكل حزن الدنيا متجمع فيه......


الشوق وجعها قلبها عليه بس قالت هو جابه لنفسه.......رجعت للبيت ودخلت غرفتها وخذت حمام اختلطت دموعها فيه......وطلعت وادعت ان الشامبو دخل بعينها عشان كذا لونه احمر.......وصاروا يتكلمون بمواضيع مختلفه........لين تعشوا وناموا.......




في برشلونه

قامت سعاد الصبح بس ماتحركت من فراشها.......حست على هشام يوم قعد.......جلس وحرك ظهره يمين وشمال وكان يطقطق ظهره دليل انه مو مرتاح.....عورها قلبها عليه.....كانت بتقوم له لكن قوة خفيه خلتها ولاهي قادره تحرك من مكانها........لين نزل تحت.......


ربع ساعه قامت وتحممت ونزلت تحت......اول مادخلت المطبخ سوت حركه عشان يحس عليها.......كان يشرب قهوه بس من انتبه لها طالعها
هشام بابتسامه: صباح الخير.......
سعاد بحزن: صباح النور.....كيف اصبحت؟؟
هشام: الحمدلله.......ظهري يعورني صح بس الحمدلله......
سعاد تبي تعتذر: هشام ....انا....
هشام: بس.......حبيبتي الحياه قدامنا.....ماله داعي تعتذري عن شي مو مقتنعه تعملي عكسه......واليوم انا عامل لك مفاجأه.......
سعاد وهي تشرب حليب قدمته الخادمه: مفاجأه.......مفاجأه ايش؟؟؟؟؟؟
هشام: انتي تركبي خيول؟؟
سعاد: نعم.......خيل.......انا........لا....
هشام قطب جبينه كأنه يفكر: اممممم.....خلاص انا اعلمك.......لكن روحي بدلي لبسك الحين....البسي بنطلون مريح.......جينز فضفاض يكون احسن.......
سعاد: اشلون اركب فرس.....المكان مليان ناس....
هشام: انا ادبرها.....انتي ماعليك...
سعاد : صار انا باطلع.....
هشام لحقها وبدل لبس لبس رياضي......وخذى خوذه وحده.....ونزل


كانت الخادمه عامله سله بها سنتدويتشات وعصاير وانواع فاكهه ومياه .......خذاهم هشام......وسعاد لبست عباتها وتلثمت وطلعت وراها......


وهم رايحين للاسطبل صادفوا الرجال الكبير وحيوة.......اول ماوصلوا الاسطبل لقوا سوليفان....عطاهم فرس وحصان ......الفرس لونها ادهم وذيله مقصوص بعنايه......والحصان اشقر وحر وشكله من اصول عربيه........مسكت سعاد الفرس بخوف رغم تطمينات هشام انها مطواعه.......وهشام حط السله على جنب حصانه وقاموا يسير فيهن باجوا الريف الجميل.......


سعاد: مو قادره اصدق انها تمشي معي بدون زعل...
هشام: ههههههههه.......ولا ماتزعل وشكلها حبتك كمان.......اذا زعلت عطيها تفاحه على طول حاتحبك......
سعاد:انت من متى تركبهن؟؟
هشام: يووووووووووه.......من زمان مره.....ماذكر لكن وعمري سبعه سنين طحت عن ظهر مهره صغيره وصار الشق اللي براسي هذا........
سعاد: ايوه شفتوا.....بس استحيت اسألك ايش هو........
هشام: المفروض ماتستحي مني.......انا زوجك....
سعاد استحت من كلمته وماعلقت.....
هشام: شوفي العجوزين اللي هناك.....يناظروا لنا ويضحكوا....
سعاد: اكيد على شكلي.......
هشام: وانتي الصادقه حاسديني عليكي.......
سعاد: هشام....متى بنوقف......
هشام : خلاص الحين.....وتوغلوا بالارياف وتركوا الشارع العام.....
هشام: ارمي عباتك داحين....
سعاد رمتها وعطته ياها
هشام خذاه وحطها تحت سرج فرسها......يالله اركبي الفرس داحينا واتساندي علي يديني......(وشبك يدينه عشان تتساند)
سعاد وربي خايفه.......
هشام: لا زوجتي حبيبتي.....ماتخاف......يلا.....
سعاد بتردد......ركبت.......وعطاها الخوذه تلبسها انه خايف عليها....وبعدين قعد يمشي وهو ماسك رسن الفرس بشويش........
سعاد: يكفي هشام خلاص......احس اني بادوخ.....
هشام: شوي كمان وبتتعودين عليها......
سعاد خافت زود حضنت رقبته الفرس بخوف.........وظلت متعلقه فيها......
هشام: ههههههههههههههه ياماما ايش هادا....هههههههههههه
سعاد وهي متمسكه برقبه الفرس: هشام....خلاص باموت من الخوف.......
هشام: طيب امسكي نفسك شوي......
سعاد تناظر له ايش بيسوي ماحست الا وهو قافز على الفرس وراها........
سعاد فزت وقعدت: هشام......ليه هاذا.....انا ابغى انزل.......
هشام: وانا ابغاك تتعلمي الفروسيه........اشفيك.....والله مااعض المفروض عرفتي خلاص........
سعاد اتوتر كل جسمها من ركوبه وراها.......ماانتبهت لشرحه عن الخيول ولا طريقه مسك الرسن.........ولا تحريك رجول الشخص عشان يخلي الفرس تسرع او تبطي.......كل هذا انه قريب منها بشكل غريب.......
هشام: سعاد.....وحرك يدها......
سعاد: هه......ايوة هشام...
هشام: مالك حزينه كذا......منتي مبسوطه بالرحله والمناظر؟؟؟؟
سعاد(ممكن انبسط اذا ابعدت عني): لا ......عادي.....وصراحه متوتره من الحصان.....
هشام: ولا من اللي مجاورك على الحصان......
بهاللحظه التفت لورا و ناظرت له بتقوله ايوة: لا....قصدي عادي....(هنا حست بانفاسها هي تضطرب.....ماتوقعته قريب منها لها الدرجه........وحراره جسمه متصله بحراره جسمها)
هشام: خلاص كلها ثمانيه كيلوا وناصل المكان....
سعاد(ثمانيه كيلوا مااستحمل): هشام وقف.....
وقف هشام الفرس: خير سعاد...فيه شي؟؟
سعاد: ابي اجربها بروحي.....يمكن اقدر....
هشام: خلاص........ومسك خصرها عشان ينزل.....
.ووقف قلبها لين حضرته وصل الارض.....


وبدون تفكير وخزت الفرس....وصارت الفرس تجري.......بس كانت ماسكتها ومسيطره عليها....يمكن خوفها من قرب هشام خلاها تتغلب على خوفها من الفرس........لحظات وكان هشام جنبها.......برغم انه يمشي بشويش لان السله معاه......واخيرا وصلوا للمكان اللي قاصدينه......كان ولا احلى منه مكان.....بحيره صغيره وتحيط بها الاعشاب........وشويه اشجار حلوة.......قضوا احلى يوم ببرشلونه فيه........وروحوا وهم مبسوطين من الرحله ظاهريا........مكسورين من الفشل المريع في علاقتهم الخاصه كزوجين......


في السعوديه


اتصلت ام سعود على الجده

ام سعود: السلام عليكم
الجده: هلا ...من...ام سعود...هلا والله ببنيتي...كيف حالك..
ام سعود: بخير جعلك بخير ياخاله...
الجده: وكيف المعرس ها ههههههههههه
ام سعود: مصدق عمره ههههههه مرتبك وخايف كنه بيروح للامتحان هههههههه
الجده بعذره ماينلام.......مسيكين الحيا ماكله من صغره مو مثل غيره هههههههههه
ام سعود: فهمت عليك ياخاله......اقول خالتي..
الجده: سمي يابنتي..
ام سعود: طلبتك لاترديني..
الجده: افا ياخالتي...ماعاش من يردك..
ام سعود: ابي تجيبي الشوق والجوهره معك....تخبري ماقد خطبت لعيالي قبل ...وهذي مره بعيده..
الجده: ماقلتي شي يابنتي....وخصوصا انا لازم نكون جماعه حتى نكبر بعينها....
ام سعود: امر عليكم العصر ونروح بيت الجوهره وعقب المغرب نسير يمهم...
الجده: صار


وعلى العصر راحت يمهم رغم ان الشوق حاولت تحجج لكن بدون فايده الجده راسها يابس.........وظلت تقنعها يمين شمال لين رضت........وراحن يم بيت الجوهره.........والجوهره كل ظنها انهن بيسيرن عليها يوم عرفت بخطبتهن خافت.........


الجوهره: اقول خالتي..
ام سعود: سمي..
الجوهره: اخاف ان البنت مخطوبه..
هنا غصت الجده وفزت لها الشوق بكاسه مي وام سعود انخرعت: كيف يابنتي..
الجوهره: قبل ماتزور امي يبومين...خبرتني انها هناك ولد اختها يمكن بيخطب البنت لكن اجلوا الكلام لين تطيب البنت..
الجده: متكلم عليها رسمي؟؟
الجوهره: لا..
الجده: اجل ماصار شي وكل شي جايز...دامهم ماخطبو.....
ام سعود بخوف: يعني نروح؟؟
الجوهره: ان شالله...
هنا دخلت الشوق: ايش اللي ان شالله..
الجوهره: نامت غروب؟؟
الشوق: يوووووووه...تعتني على مانامت..
الجده: قوموا يابنات مشينا..
الشوق: يعني مصممين امشي معكم...خلوني جالسه..
الجوهره: وراك مرتبكه ياشوق...صاير شي؟؟
الشوق خافت من نظره اختها المشككه: ها...لا...ماصار شي...
الجده: لعاد توكلنا على الله...

بنت الخفجي
16-03-2007, 05:18 AM
الجزء السادس والاربعون..


مونتريال...

هايدي كانت متواعده مع غلا يروحون المخازن لان الجو بدى يهدأ والربيع على الابواب وماعندها ملابس خفيفه تناسب الربيع والصيف.........فقالت لابوها انها راح تأخر بالمخازن اليوم.......وصلت حديقه بيت ياسم وكان السور خفيف ويشاهد اللي بالدخل (بالحديقه) عكس بيتهم اللي السور ساتر عشان تاخذ هايدي راحتها فيها.......ظلت تمشي على الممر المرصوف باحجار غير مرتبه مما يعطيها جمال خلاب.......كانت ماسكه شنطه صغيره بيدها وموبايلها باليد الثانيه......وهي تمشي طاحت الشنطه.......وتناثر اللي فيها .......علبه كلينكس صغيرونه للجيب....محدد صغير ماشكار ملمع شفايف علبه بحجم الاصبع عطر....قلم لامع....حبتين علكه .....يعني اغراض متنوعه.......سبت يوم طاحت الشنطه ونزلت بحرص على الارض تجمع الاغراض عشان عباتها ماتغبر...
........: عنك اساعدك........
هايدي اتفاجأت: لا شكرا......
مشاري: عادي....لكن مو حلوة تمشون وعباتك كلها غبار...
هايدي عدلت نقابها اخفاء لتوترها: شكر.......اقصد لمساعدتك.....
بخفه لمهن ومد يده: اتفضلي...
خذتهن حبه حبه تحطهن بالشنطه.....وللحظه لمست يدها يده.....ارتبكت هيه مره......واتفأجأت ان ابتسامه السخريه على وجهه اختفت وبدى ناظره غريب......وشوي بدى جبينه يندي...
هايدي: انت بخير؟؟؟كانت تتساءل لتغير شكله..
مشاري: هه....ايه الحمدلله....اشكرك على السؤال....اتفضلي داخل غلا الحين بتيجي...
هايدي ناظرت له وهو فهم: انا كنت قاعد بالحديقه يوم شفتك وبارجع هناك....يعني خذي راحتك.....
هايدي استحت: مشكور...ومشت داخل..
مشاري يوم اختفت: ياويل حالي انا....هالبنت بتهبل بك يارجال.....ولا يوم خذت اغراضها الحيا بياكلها......وين البنات لاياخذون من حياها شوي........والله انك مو شايف خير تحكي على البينيه الحين.......مو حرام........مو عيب.......اي عيب يبا زين هالبنت شغلتني وشلون ابعدها عن تفكيري.....مالي الا انكب على تحضر الرساله مابقى الا شهرين عنها..........وكمل شرب قهوته وهو يقرأ بحث جهزة......


هايدي من شافت غلا صرخت بوجهها: يالدبه وينك....ساعه وانا انتظرك؟؟؟؟؟
غلا: بسم الله......قولي مساء الخير .....شلونك شخبارك.......دبه مره وحده.......بعدين تطالع روحها ......بالله هالقد المياس هذا دب ........حرام عليك الا ماعندك نظر لوووووووول......
هايدي: شكلك غرقانه بالمنتديات عشان كذا استخدمتي هاللفظ؟؟
غلا: ولا لك لوا.....الا مافي منتدى مو مسجله فيه....
هايدي: وليه ياماما....خلي عندك منتدى واحد وعيشي معاه..
غلا: عاده ياسعاده.....وترينا تاخرنا قومي نمشي...
هايدي: وين وين.......من هنا...
غلا: هو وليش؟؟
هايدي: ولد عمك برا.....خلينا مع الباب الخلفي.....
غلا:ههههههههههههههههههه............بعد عمري المستحيه......وربي مايعض حد هو........
هايدي: غلا........عن السخافات.......مشينا........
غلا :سحبتها بقوة مع الباب الرئيسي........لكن يوم ناظرت مالقته.......وينه هااااااااا.....
هايدي: من اللي وينه؟؟
غلا: شرووووووي........مو هنا......
هايدي تطالع: الحمدلله......اجل مشينا......
غلا: يصير خير شروي......انا اراويك...

وقفن برا يشوفن تكسي .....الا وسياره مشاري توقف عندهن
مشاري : مرحبا بنات....تحتاجن توصيله؟؟
غلا: هذا انت.......انا عصبت انك مو هنا...زين اللي بتوصلنا يامعود بدل زحمه التكاسي....
هايدي قرصت غلا وبهمس: اشلون نروح معاه مايصير.....
غلا: اشفيك عادي ....ولد عمي....
مشاري: مرحبا الاخت مستحيه؟؟(قالها بسخريه يثير غضبها)
هايدي باصرار وعناد: لا......لكن ماقلت لابوي اني باركب مع احد....
مشاري بعد عمري والله اللي يتخبرون اهلهم: اجل الشاطره كلميه وخبريه..
هايدي طاح بيدها بتعتذر ان الجوال مو معاها لكنها اكتشفت انها تمسكه بيدها: لااا....اخاف ازعجه وهو بالشغل..
مشاري بنفس السخريه: ولا قولي عذر عشان تغطين خوفك هااااا.....صح غلا..
غلا: وانت الصادق....كانت بتروح من باب المطبخ قبل شوي.....اااااااااي(ضربتها هايدي على جنبها)
هايدي: لحظه اتصل بابوي....
مشاري بقلبه: لها الدرجه مو طايقه تشوفني تشرد من ورا البيت؟؟؟قطب جبينه للتفكير بهالموضوع...
هايدي: ابوي موافق...
ركبت غلا قدام وهي بالمرتبه الورانيه....وحاولت ماتناظر للمرايه لانها اكيد بتشوفه يطالعها......وناظرت يمين ولا اوراق وملازم كثيره مكدسه
مشاري بحرج: اعذرني على الفوضى.....بس تعرفين الطبيب لازم يكون كذا...
هايدي : مو شرط...
مشاري بتعجب: ليش؟؟اخوك دكتور؟؟
هايدي: لا بنت خالتي ممرضه وهي قمه بالترتيب والنظام..
مشاري: ماشالله على العيله اللي مصممه مواقع واللي ممرضه....غلا صيري مثلهم..
غلا بحراج:فكني....انا ابي اخلص دراسه وارتاح...
هايدي: وصلنا نزلنا هنا...
غلا ناظرت: هايدي:....المخازن اللي ورى احسن..
هايدي بعصبيه: هنا احسن....لو سمحت اخوي وقف لي هنا...
نزلت هايدي جري...ولحقتها غلا بدون اعتراض...وزعل مشاري لانه ماقعد معها فتره اطول.........


مرت ثلاث ساعات من التشري والاختيار.......استمتعن فيها لاقصى حد........وقفن عند كوفي وشربن قهوه وكلن كعكات محلاه......وبعدين كلمت هايدي ابوها وجى يوصلهم لانها حامله اكياس كثيره عكس غلا اللي متعوده على المكان وشرت اشياء بسيطه.......



في السعوديه


الشوق كانت تقدم رجل وتوخر رجل خايفه من اللي راح تسمعه.....ولا اذا وافقت عهود....بتموت.....وبهذي اللحظه اتأكدت انها فعلا تحب ماجد....وتغار عليها لابعد الحدود....كانت تمسك الدمعه بالزور وجهها متلون بكل الالوان....اول مادخلوا حيت بهم ام رعد....وسلمت...

ام سعود: اعرفك...ام خلف وام عاشق ...
ام رعد بترحيب حار: هلا والله بام خلف...والله كنت بازوركم بس هالولد يسنن وحرارته عيت تنزل وكنت خايفه عليه...
ام خلف: امحيي مايولي....ومايشوف شر الصغير..
ام رعد: وراكم واقفين تريحوا....كيفكن يابنات انتي الشوق من زمان ماشفتك..
الشوق: الله يسلمك خالتي والله مثلك عارف مشغوله..
الجوهره: وين الحلوة عهود؟؟
ام رعد: عند صاحبتها هند....ابوها بيجيبها بعد شوي...
ام خلف: وعساها بخير وكيف صحتها خبروني انها كانت تعبانه..
ام رعد: لا الحمدلله صحتها زينه ولله الحمد...
ام خلف تطالع للصوره اللي على الجدار: هي هذي؟؟
اام رعد بابتسامه: ايه نعم هي...لكنها نحفت الحين...
ام خلف: ماشالله تبارك الله.....زينه وشيخه الزين بعد...
جت القهوه وتقهون الحريم وتحلن .....وكانن يسولفن بشكل عام بعدين تكلمت ام خلف

ام خلف: اقول ام الشيخ...
ام رعد: سمي ياخاله...
الشوق نزلت عيونها للارض ماتتخيل انها راح تسمع اللي ينقال الحين بدون ماتصارخ ولا تبكي.....آآآآآآه ياماجد لو تدري شكثر احبك ماكان ظلمتني بهالعمله......
ام خلف: والله اننا نتشرف ياوخيتي انا نتقدم انا وبنتاخي ام سعود والبنات بخطبه بنتك الغاليه لولدنا الشيخ سعود...
الشوق: سعوووووووووود؟؟؟؟؟
ام خلف طالعتها: ايه يابنتي ماحسبتينا جايين نخطب؟؟
الشوق ارتبكت وسكتت....سعود....يبونها لسعود...كيف مافكرت؟؟ولا ان سعود حياوي مايتزوج....آآآآآآآآآهـ انا شسويت.......ماجد شصاير فيه الحين......اكيد منهار.....ياويل قلبي عليه بينفطر......ناظرت لاختها وبهمس: جايين يخطبون لسعود...
الجوهره: ومن كنتي تظنين انا بنخطب له..
الشوق بحيا: ماجد..
الجوهره ضيقت عيونها وهي تناظر: وش تفرق عندك؟؟
الشوق ارتبكت : ها...لا ...عادي..
الجوهره: عادي وانتي مرتبكه ومن امس مهمومه....وشوي تحججين ماتبغين تجين للخطبه.....وبشك الشوق فيه شي؟؟
الشوق بخوف: ها...لا مافي شي....
الجوهره: مو وقته هالنقاش الحين....وانتبهن لام رعد
ام رعد: والله ياخالتي انها ماتغلى عليكم ولو هي ذبيحه ماعشتكم......وابد ماننسى مواقف الشيخ معانا......بس والله اني متكلمه مع خالتها عليها......والوعد رمضان ان شالله......وتوكدي ياخاله انه ان ماكان لبناخي نصيب بها.......فهي ماتغلى عليكم ابد......وهذا وعد مني انا لكم.......لكن تخبرون مايصير اتكلم بها لكم وحنا متكلمين بها لواحد ثاني ماترضون...
ام خلف: ماقصرتي الشيخه....والله يكملك بعقلك....اكفيتي واوفيتي...
ام سعود: الوقت صار انا نمشي اختي.......انتظر وكلي امل خبر برمضان ان شالله......وتراي متفائله...
ام رعد بحيا: ان شالله الله يقدم اللي فيه الخير ياوخيتي.....
ام خلف: نسلم علي الغاليه.....

وروحن من عندها وهن مكسورات....مايحتاج اوصف شعور سعود .....حس بخيبه امل كبيره وبخوف كبير.....وظل يدعي ان الله يحقق له حلمه الوحيد على خير.....


الجوهره راحت بيت ابوها ودخلت بغرفه الشوق تتنتظرها...
الشوق كانت تو راجعه من المستشفى :الجوهره انتي هنا؟؟
الجوهره بعصبيه: ايه نعم....
الشوق بخوف: العيال وينهم؟؟
الجوهره: عند ابوهم مو مطوله انا..
الشوق: خير الجوهره ....عسى ماشر؟؟
الجوهره: اختي الكبير العاقل اللي شارفت على الثلاثين .....تفكيرها يخوف...
الشوق انجرحت من اسلوب اختها لكنها ظلت تسأل.: الجوهره شسالفه؟؟
الجوهره: انا كنت حاسه من فتره لكن اكذب عمري......اقول اختي كبير وتفكيرها اكبر من كذا...لكن نظراتك يوم العرس.......وارتباكك لين جبنا الطريا.....وامس اكبر دليل على خوفي...
الشوق بدت تستوعب: خير جوهره....براسك كلام؟؟
الجوهره: اختي الكبيره...عيب عليك تفكرين بعيل يسوى عيالك...
الشوق :بــــــــــــــــس..........وماحست الا بذاك الكف على وجهه اختها وهي تناظر ليدها اللي ألمتها من الصفعه.....
الجوهره تناظر لها والدموع تجمع بعيونها: يعني صحيح؟؟؟؟؟؟؟؟يعني حبيته؟؟؟؟؟؟؟مالقيتي الا ماجد؟؟؟؟؟اللي زوجي اللي اصغر منك اصغر منه؟؟؟؟؟؟هو ؟؟؟؟؟؟لا ياعزيزتي......مو مستعده نصير مضحكه بحلوق الناس تالي العمر.......لو كان اخوي موجود كان علمك الادب صحيح..........لكن ورب خلقني بالشوق ورب خلقني ان سمعت طريا انه وصل للبيت او انك كلمتيه ماتلومين الا نفسك.......
الشوق مسكت يديها الثنتين بيدن اختها وهي تشدها: الجوهره........بــــــــس)وبهمس ورقه) بس.......بديت تلخبطين بالكلام......لاتخافي عزيزتي مو انا اللي ارضي ان هلي يكونون مصخره لحد.......عشان كذا انا وافقت على د . عبدالله......(والدموع بعيونها) انا مارضى عليكم الهمسه اختي......لكن ماتحملت تفكيرك الغبي هذا....من تشوفيني عشان تظنين اني اكلمه.....ماعاش لاهو ولا غيره يكلمني اختي....انا اصون نفسي واهلي عن ادنى كلمه......لكن انصدمت من تفكيرك .......(وبدموع) ارجوك سامحيني على اللي سويته ماكان يجوز ال\ضربك سامحيني)
الجوهره ماحست الا وهي ترتمي بحض ناختها وتصيح: ارجوك تسامحيني اتهمتك ظلم.....ارجوك......

بعد ساعه من البكاء والصياح اتصل عماد يطلبها ترجع.....لبست عباتها بهدوء وهي طالعه ناظرت لاختها من باب الغرفه
الجوهره: شواقي..
الشوق بابتسامه: هلا..
الجوهره : انت.....تحبيه؟؟
الشوق ببراءه : عبدالله..
الجوهره: لا...وتناظر للارض ...ماجد..
الشوق سكتت: لكن الدموع اللي تجمعت بعيونها ردت عن أي سؤال........

راحت الجوهره وهي تبكي بدل الدموع دم......حزن على اختها حبيبتها.......مالقت تحب الا واحد اصغر منها؟؟؟؟؟؟طيب هو يدري عنها؟؟؟؟؟ولا موحاس فيه؟؟؟؟المصيبه اذا كان يبادلها الشعور؟؟

الشوق بعد خروج اختها قررت تنسى الاعتذار اللي كانت تبي تقدمه لماجد......وتخلي الموقف الاخير هو الفيصل بينهم......عشان ينساها وتوافق على عبدالله وهي تعرف انه يكرها يمكن هذا يخفف من حده الخوف داخلها.......



برشلونه

مر عليهم ثلاث ايام هناك......وقرروا انهم اخيرا بيرجعون السعوديه.......وسعاد هي اللي طلبت لانهم ملوا من تمثيل دور الزوجين السعيدين على الاسره الاسبانيه.......اول ماركبوا الطياره وبعد الاقلاع
سعاد: هشام..
هشام ببسمه: عيونه...
سعاد تناظر للفراغ: انت نادم؟؟
هشام يطالعها: على ايش؟؟
سعاد: انك....يعني...تزوجتني؟؟
هشام مامسك حاله: هههههههههههههههه..........
سعاد بعصبيه: ليش الضحك الحين؟؟
هشام: لان سؤالك غريب....بالله شكلي شكل واحد ندمان.؟؟انا اكثر واحد سعيد..
سعاد بخوف: اكيد ماتجاملني؟؟
هشام: ههههههههه.....اكيد مااجاملك....انتي عمري كيف اجامله..
سعاد بسرعه: متى بنوصل الرياض؟؟
هشام زعل من تغييرها الموضوع بهاللسرعه: مادري لكن حسب توقيتنا بنوصل على الساعه 10 بالليل..
سعاد: وحد يدري بوصولنا؟؟
هشام بخبث: لا...ابوي بجده ومو جاي الا بعد كم يوم....واهلك قلت نزورهم بعد مانرتاح كم يوم....احسن صح؟؟
هي ميته عليهم لكنهافعلا منهكه لاخر حد فوافقته على كلامه...


واخيرا نزلوا من المطار....
هشام: سامحيني اني ماجبت سيارتي خفت ادم يخبر ابوي ويشك بعدين...
سعاد: من ادم هذا؟؟
هشام: هذا الرجال اللي يساعدنا بالبيت..
سعاد: ليش مافي خادمات؟؟
هشام ناظرها بخبث: خادمات....في بيت عزابيه هههههههه ماتجي هذي......
استحت سعاد وسكتت......
هشام: وادم عطيته اجازة اليوم بعد مارتب البيت استعداد لحضورنا الميمون...
سعاد: وبيتكم بعيد؟؟
هشام: لا خلاص وصلنا.....
نزلت سعاد مو عند بيت.....ايش هذا ماصدقت كبر البيت........ولا النافورة....خياااال....
هشام وهو يشيل شنطتين من الست شنط....سمي وباليمين......
سعاد دخلت بفرحه للبيت ومثل الصغير اللي دخل مدينه اليس للعجائب كانت تناظر للبيت.....
هشام من فوق الدرج: من هنا......
طلعت وراه لين فتح جناح فخم يغلب عليه الطابع الانجليزي.......
هشام وهنا غرفتنا.....
طالعتها سعاد بعدم تصديق.....:هذا بيت ولا غرفه نوم؟؟؟
هشام: هههههههههاااااااااي.......ايش فيك مو شايفه خير؟؟
سعاد ببراءه: مثل ذا بحياتي كلها ماشفت.....
هشام بصدق: يعني عجبك؟؟
سعاد : مرررررررررررررررره تسلم هشام....
لكن هشام نزل يكمل باقي الاغراض.......
هشام كان بيسمعها لكن عرف انها مو متماسك فحب يشغل نفسه بالشنط.......
هشام: آآآآآآآهـ......وهذي اخر شنطه.....
سعاد: يعطيك العافيه تعبت......
هشام : لا عادي.......انا الجوع دبحني....باروح اسوي لنا شي ناكله لين انتي تحممي وتبدلي.....
سعاد: المفروض انا اللي اسوي الاكل....
هشام بضحكه: كوني عشت فتره طويله عزابي فهذا شي بسيط عندي.......وبعدين مايصير ضيفه وتسوين اكل.....ونزل تحت........
سعاد اول ماختفى .......خذت حمام ولبست بنجابي مريح مره......وصندل ناعم على نفس اللون.......ومشطت شعرها وصابها فضول تتفرج على البيت.........وراحت تتمشى........


هشام نزل هروله عشان يقضي على احاسيسه اللي تعمل بداخل.......اول ماوصل طلع نقانق من الثلاجه وفرم خضروات عشان يسويها مع النقانق......وقطع الخبز........الا والصرخه اللي جايه من فووووووق........أأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأ
هشام مات من الخوف..........مايدري كيف فقز الدرج كل ثلاث مره وحده.........وهو يقول ايش صار لها......الله يستر......ايش صار........



وبصرخه خوف : سعاااااااااد.......
وقف على اول الدرج وهو يدورها بعيونه........شافها متكومه على نفسها بزاويه من زوايا الممر...
هشام وهو يركض لها: سعااااااد....
لكن سعا د مأأنتظرته اول ماشافته طارت له........واتمسكت بخصره وهي تدفن راسها بصدره وهي ترجف ........كان كل جسمها يرجف وبقووووووووه
هشام بخوف: سعاد....ايش صار (كانت المشاعر تعتمل بداخله......خوووووووووفه الكبير عليها وايش صار لها.......وانها اول مره تكون بحضنه والسبب الخوف........ومايدري .....بدى يرتبك)
هشام وهو يهزها: سعااااااد....ايش صار.....
سعاد وهي لسى متمسكه فيه بنفس القوة: هـ....هـ....وتأشر على الباب وماقدرت تكمل...
هشام ناظر للباب اللي قالته...وبدى يتحرك له.....لكن هي تمسك فيه بقوة تدفعه للجهه المعاكسه.....
هشام: حرامي هناك؟؟
هزت راسها لا..
هشام: لاتقولين فار...
هزت كمان لا...
هشام : سعاد...حبيبتي...غناتي لازم اشوف ايش اللي خوفك؟؟
مشى وهي لسى تجره......لين وصل الباب وهنا تركته وانزوت بالزاويه اللي كانت بها قبل شوي......هشام فتح الباب بشويش وخوف.......وشوي اطلق تنهيده ارتياح......خفتي من فيولا......
سعاد تناظر بخوف: ومسميها كمان؟؟؟؟؟
هشام: هههههههههههههه..........انا قلت لهم يودوها لكن الظاهر خلوها هنا.....
سعاد: ابي بيت امي.....
هشام: هههههههههه.....انا معاك لاتخافي......
سعاد: لا.
هشام : طيب وراك وحده ثانيه.....
سعاد بفزع راحت له وهيه مو شايفها ملجأ لها غيره.....وناظرت بخوف وراها......وبغضب: هشااااام....
هشام: والله مافي غيرها .........انا جبتها مره من فنزويلا......ولان الجو حار وهي من ذوات الدم البارده اخليها بالغرفه على المكيف البارد....والله قلت لهم يودوها الحديقه حقتنا ومادري ليه نسو......
سعاد وهي متمسكه فيه : والله وقف قلبي......لازم اروح بر البيت مااقعد معاها هنا.....
هشام شم شي.....سعاد تشمين شي؟؟؟؟؟
سعاد: انت مخلي شي على النار؟؟؟؟
ركض هشام وهو يلعن .......مالقت الا هالوقت تنحرق فيه......الجو بدى فيه نوع من الالفه وهو يحترق الحين........


في مونتريال...


هايدي اتصلت على بيت عماد ومحدرد........وعلى بيت خالتها ومحد رد........واتصلت على بيت ابو سعود ورد احمد
طبعا ماتقدر تكلم من الموبايل لكلفته العاليه فكانت تستخدم التلفون الارضي....


هايدي: الو...
احمد: الو...
هايدي: هذا بيت ابراهيم ال........
احمد: ننعم..
هايدي: مين محمد.....
احمد: لا احمد.....مين؟؟؟
هايدي: انا هايدي نسيتني؟؟؟
احمد بفرح: هااااااايدي.......وينك من اسبوعين ماشفناك؟؟؟؟
هايدي: انا مسافره بعيييييييد...انتم شلونكم؟؟؟؟؟
احمد: بخير وسعاد عرووووووس.......على باله ماتدري هههههه
هايدي: هههههه......مبرووووك متى اتزوجت؟؟
احمد: من اسبوعين كمان...
هايدي: والجوهره وعماد كيفهم؟؟
احمد: بخير.....
هايدي: طيب امك وينها؟؟
احمد محد..
هايدي: طيب ماعندك حد كبير اكلمه؟؟؟؟؟
احمد: الا لحظه....ونزل السماعه

احمد يدق الباب: فيصل..
فيصل: ادخل احمد......يالمؤدب...
احمد: ههههههههههه.....طبعا.....
فيصل: خير ايش تطلب؟؟؟؟
احمد: انا ولا شي.....فيه حد يطلبك على التلفون...
فيصل بغرابه: انا؟؟
احمد يصحح: لا مو أنت........قالت أي حد كبير ف البيت.....ومافيه غيرك....
فيصل : من اللي يطلبني..
احمد: هايدي..
فيصل كنه ماسمع : مننننننننننن.......
احمد: هايدي بنت خالي.....
احمد ماكمل كلامه الا وفيصل ينزل ويقول: يالخبل تاركها على التلفون ماصدق.....وخطف السماعه بلهفه :
فيصل: الووووووووو

هايدي مسكت قلبها....عرفته هو هو.....: الو..
فيصل بشوق كبير : هايدي.....
هايدي: كيفك فيصل...
فيصل : قبل مو بخير....يوم سمعت صوتك
قطعت عليه هايدي: فيصل لو سمحت....
فيصل : حرام عليييك....
هايدي: وربي اقفل....
فيصل : لا خلاص.....بغيتي شي؟؟
هايدي: بغيت اسأل عن اهلي...اتصل عليهم محد يرد.....
فيصل : كلهم بخير وعافيه
هايدي: وعمتي وسعاد؟؟
فيصل: عمتك بخير وطيبه وتسأل عن الرقم......لانه ضاع.....وسعاد اخر مره كلمتني كانت باسبانيا وتسلم..
هايدي: طيب ليه بيت عماد محد؟؟؟؟؟
فيصل: يمكن طلعوا يتمشوا برا......زوجين حبيبين شي عادي....
هايدي فهمت نبره السخريه حقته......
فيصل: هايدي؟؟
هايدي: نعم..
فيصل : ممكن رقمكم؟؟
هايدي: معاك ورقه وقلم؟؟
فيصل بفرح كبير : ايوة.....
هايدي: *****************
فيصل : يووووووة.....كل ذا؟؟
هايدي: اذا حبيتوا تكلموا تلقوة دايم شابك..
فيصل: أكيد؟؟
هايدي: وجرب الحين اذا حبيت.....توصي شي قبل ما أقفل؟؟
فيصل : ايوة ..
هايدي باستغراب: ايش...اطلب أي شي ان شالله ارسله لكم بالبريد..
فيصل: ماتقدري..
هايدي: يعني اذا على حجمه بندفع الرسوم ولا يهمك....
فيصل بتأكيد : ماتقدري..
هايدي: هذا طلب تعجيزي تتحداني فيه اكيد...
فيصل: واتحدى الكل ولا تقدري عليه..
هايدي وبدى عليها علامات التحدي: انا قبلت التحدي وبارسله لك......بس هو ايش؟؟
فيصل: هو عمليه تبادل......زي مانتوا عندكم شي لي.....انا ابغى من عندكم شي منكم ويكون لي...
هايدي بخوف: مافهمت...وضح اكثر....
فيصل: احلفي اول ماتقفلي الخط بوجهي؟؟
هايدي: فيصل وش ذا الكلام محنا اطفال ...ترانا كبار..
فيصل: مو هذا بلا ابوك ياعقاب..
هايدي: انت طولتها وهي قصيره....اخلص وقول ايش الشي اللي بغيته وانا ارسله على اول طياره...
فيصل: مثل ماانتم خذيتوا قلبي ولا رجعتوة....انا ابي قلبكم واقفل عليه ولا ارجعه......
هايدي انصدمت وظلت ساكته:.........
فيصل بخوف: يعني مارديتوا؟؟
هايدي بعصبيه: هو انا تحديتك؟؟
فيصل بثقه: ايوااا...
هايدي: وانا استسلم ومع السلامه........وقفلت.....
طوووووووووووووووووووووووووووووط
هذا اخر شي سمعه........
على طول اتصل على الرقم اللي عطته: الووووووو
ابو عماد: الووو.......من السعوديه؟؟
فيصل بخيبه امل: خالي؟؟
ابو عماد: من ماجد؟؟
فيصل: لا فيصل...كيف حالك خالي..
ابو عماد: بخير بخير.....كيفك ياوليد وكيف الوالده والعيال...
فيصل : الحمدلله كلهم بخير ويسلموا.......ليه ماكلمت توي مع هايدي؟؟
ابو عماد: وهي اتصلت عليكم؟؟
فيصل: الحين قفلت..
ابو عماد: ماكنت بالبيت كنت برا......بس زين كلمتني على المحمول ...
فيصل (هذا جوال ابوها طيب ياهايدي): ايوه عمي وشلون الجو عنكم عساكم استانستم؟؟
ابو عماد: محد يستانس بالغربه ياوليدي....بس الحمدلله على كل حال.......ياوليدي مابي اطول عليك هالمكالمه تكلف لها ثروة سلم على الاهل كلهم....
فيصل: يوصل خالي ان شالله......مع السلامه.......وقفل
يعني سويتها فيني مره ثانيه ياهايدي.........يصير خير ان شالله.........



هايدي المسكينه من قفلت وهي ترجف..........هذا ايش قال لا مااصدق......فيصل الحياوي يطلع منه كل ذا الكلام؟؟؟؟؟والله وصار عنده جراءه ويتكلم........ويقول انا اللي اخذت قلبه حرام عليه......هو اللي متربس على قلبي عنده ومن زماااااااان.......يعني اشلون........قاله بتلميح وبعدين.......هو صغير وانا صغيره يمكن سفري هذا خلاه يشتاق لي ويقول ذا الكلام اللي قاله؟؟؟؟حتى ان كان حقيقه مايجوز انا ابادله ذا الكلام......الايام طويله وهي اللي بتكشف كل شي.......

القـناص_20
16-03-2007, 03:56 PM
مشكوووووووووورة خيتوو

وعساج علي القوة

وابنتظاااار الباقي

تحياتي لج

بنت الخفجي
17-03-2007, 01:12 AM
اليوم أن شاء الله أنزل الأجزاء الأخيرة




تسلم القناص على المتابعة



ألف شكر لك

بنت الخفجي
17-03-2007, 03:02 AM
الجزء السابع والاربعون............


هشام اول ماوصل المطبخ كان كله سحابه دخان........قعد يحرك يدينه عشوائي يبعد السحابه وهو يروح للموقد يطفيه.......
سعاد بصراخ: وين مروحه الشفط؟؟
هشام يأشر عليها: هناك...
سعاد تركض لها وتشغلها.......وتروح للشباك وتفتحه على اوسعه.......هشام خذى القدر ورماه بالمغسله وفتح عليه المي البارد............دقايق وكان المطبخ رايحه عنه السحابه وبدى يتضح شكله........
سعاد: اللـــــــــه..........مطبخكم رووووووعه......
هشام: تسلمين.......
سعاد: وين الركوة....ابي اعمل حليب...
هشام: والعشى راح علينا....
سعاد: لا ......اشلون يروح......انا الحين اعمله........
هشام : والله ماتعمليه....احنا تونا واصلين....باطلب عشى من برى.....وانتي اعملي لنا شاي...
سعاد: خلاص.......بنشوف من اسرع.......

راح هشام يطلب عشى......وهي نظفت الفوضى وعملت شاي.......جابت الصينيه ومابعد حطتها على الطاوله الا والجرس يضرب........

هشام بضحكه: متساويين؟؟
سعاد: انا وصلت الصاله اول....
هشام: يعني فزتي؟؟
سعاد: اكيد...

جابوا عشى...وتعشوا وهم يتكلموا على الموقف.......

سعاد: انا بروح بيت اهلي...
هشام كان ياكل لقمه غص بها.........سعاد طارت تجيب مي........وعطته وهي تربت على ظهره.....
هشام : الحمدلله.....اهلك....لييييييه؟؟
سعاد: مدام هالثعبان هنا انا مااقدر اقعد فيه.....
هشام تنفس بارتياح.....خاف انها بتروح وماترد: ياحبيبتي فيولا طيبه وماتسوي شي.....
سعاد بعصبيه: ثعبان مايسوي شي.......هشام واللي يرحم والديك لاتقول هالكلام.....انت شفت كبرها؟؟
هشام: حبيبتي هذي من الامازون.....وطولها على 8 امتار........لكن شفتي بقفص.....ماتطلع منه ابد....
سعاد: وانا ايش ظمني بكره مالقاها تلقي على تحيه الصباح ......هااااااااا.......هشام ارجوك......وربي احس رجولي بعدها ترجف من الرعبه.....
هشام: وعشان غلاوتي عندك ماتروحي بيت ابوكي.......عاد بها الليل ايش يقولوا عني ......غريب اطوار اللي مربي ثعبان ببيته......
سعاد: ههههههههههههه.............لا لا ماقدر.ههههههههههههه
هشام استغرب ضحكها بموقف مايستاهل ضحك وابتسم: سعاد.....ماقلت شي يضحك؟؟!!!!
سعاد: الا قلت.....وترجع تضحك....
هشام والابتسامه عليه عصب من ضحكها وبصوت حاد: سعاااااااد؟؟؟؟
سعاد بعفويه: عيونها؟؟ وتختفي ضحكتها بسبب كلمتها أ....أ.....أقصد آآآآمر....
هشام ابتسم وتشقق من الوناسه....: لا الاولى احلى......قولي لي ليه الضحك؟؟؟؟؟
سعاد: لان ماجد يوم العرس قال انك غريب الاطوار ويوم شافني خفت قال انه يمزح.....
هشام: والله....مجود ذا يبي له ذبحه........
سعاد: والله مادري من اللي يبي له ذبحه...اللي يربي ثعابين والا اللي ساكت ومطيع؟؟
هشام: والله الصبح باوديها عند خواتها...
سعاد: بعــــــــــد.......خواتها........
هشام: انا عندي مجموعه نادره منهن......كمان عندنا حيوانات منوعه من كل مكان.......واسطبل خيول........
سعاد: والله......ماشالله اللهم بارك لكم.....
هشام تسلمين.....
سعاد: خلصت اكل...
هشام يرجع لورى: الحمد لله...
سعاد شالت الاكل وودته المطبخ وجابت الشاي....
هشام: لسى بتروحي بيت اهلك....
سعاد: طبعا لا....
هشام : غرييييييييبه........كنتي مصممه قبل شوي....(ويشغل التلفزيون....ويحطه على فيلم)
سعاد: طبعا مو غريبه....انتي حلفتني بشي غالي......وطلعت فوق...
هشام ظل يناظر للتلفزيون......وشوي: شي غالي.....انا بايش حلفتها؟؟؟.......وظل يتذكر ايش قال.........معقوله؟؟؟؟؟؟؟؟؟حلفتها بغلاوتي عندها معقوله؟؟؟؟؟؟وكان بيطلع ولا هي نازله مبدله ولابسه بيجامه.......ومعاها شرشف صغير.....
سعاد: على أي قناه؟؟
هشام مسك نفسه: على قناه افلام...
جلست على الكنبه اللي جنبه وكانت طويله.......هشام صب لها كاسه شاي وقدمه لها..
سعاد: تسلم...
هشام: تحبي الافلام البوليسيه ولا اغيره؟؟
سعاد: الا اموت فيها حلوة وتفك الغاز......
ظلوا دقايق ساكتين.......
هشام بتردد: سعاد...
سعاد وهي تطالع الفلم: ها...
هشام: انتي صادقه قبل شوي؟؟
سعاد تناظره: متى؟؟؟
هشام: لمن قلتي انك بتقعدي لاني حلفتك بشي غالي؟؟
سعاد طالعت شوي: هشام...انا اقول البطل هو اللي قتل البنت صح؟؟
هشام عصب حيل بس سكت: ايه انا كمان اعتقد كذا...

ظلوا نص ساعه .....بعدين اتمددت سعاد وهي تتابع الفيلم.....وشوي كانت نايمه.........هشام ماأنتبه لها....ويوم خلص الفيلم ناظر لها
هشام: خلص....رهيييييي...ويناظر لسعاد......سعاد....انتي نمتي؟؟
سعاد: .........
هشام قرب لها: سعاد....سعاد....
سعاد: هه....
هشام: قومي نامي فوق....مو حلوة نومتك هنا...
سعاد قامت بثقل تجر شرشفها.......وهشام شال الشاي وداها المطبخ.......يوم طلع فوق.......لقاها على الكنبه......ضحك على طبعها اللي ماغيرته حتى ةهي نعسانه.......وتحمم ونام على السرير........


بيت ابو سعود

ام سعود تتصل على الشوق حوالي وحده بالليل..
ام سعود: الوووو
الشوق بنعاس: ايوة...
ام سعود: بنتي الشوق...(وصوتها مبين فيه القلق..)
الشوق وبعدها مااستوعبت: مين؟؟
ام سعود: خالتك مريم...
الشوق: خالتي....خير ...وتناظر للساعه....عسى مافي شي؟؟
ام سعود بخوف: وليدي احمد مسخن....وحرارته مرتفعه حيل..
الشوق: عطيته ادول؟؟
ام سعود: ماخليت شي........بالله تجي هالوقت المستشفيات مقفله والطوارئ مامنهم فايده.....
الشوق: خير خالتي..
ام سعود: ارسل لك واحد من العيال مع الخدامه..
الشوق بسرعه :لاا....قصدي.....خالي هنا وابوي اجي مع واحد منهم...
ام سعود: بس تعب عليهم.....
الشوق: بالعكس.....يالله خالتي يادوب ابدل واجيكم.....وقفلت من عندها


جدتها الا مشت معها وابوها وعمها كلهم جو........


ام سعود وهي تسلم على الجده لان الشوق استسمحت وطلعت لاحمد: الله يسلمك ياخاله ماكان له داعي تعبين عمرك وتجين.......
الجده : والله ماكان ودي اجي......بس خوفي على بنيتي بها الليل هو اللي خلاني اجي.....
ام سعود: أفاااااا......ليه حنا غرب؟؟
الجده: يابنتي وربي مهو غرب......بس لاتنسي يبتك كله عيال ماشالله.....وانا بنتي مزيوينه وتتطيح الطير من سماه....
ام سعود: ياخاله وش ذا الكلام.....والله بنتك ماعليها كلام حلاه ودلال وعقل......بس مثلك خابر ازود عنهم بالعمر....
الجده بزعل: واذا ازود عنهم.....الكبار مهو عيب......امي يومها اعرست على ابوي كانت اكبر منه بسنتين ولا عيبها شي ولاتزوج عليها........افا ياذا العلم......الحين لو حد من عيالك خطبها ودك ترفضين؟؟
ام سعود: افا ياخاله بس يطلبوا هم.......انتي شفتي سعود وده ببنت معينه وماجد ياعالم متى بيفكر يتزوج حتى.....لكن صدقيني ياخاله لو طلب بنتي الشوق ماودي اوقف بوجهه......
الجده: خلينا من وجع ذا الراس بنتي عيالي لاتودين لهم قهوه مو بزين بذا الليل.......ودي لهم حليب وليته دافي......
ام سعود: هههههههههه.......يالفشله وش هالكلام خالتي.......عييييييييب....
الجده: وانا حلفت ورى الحليب مايذوقوه الحين.....وجيبيه عندهم ودي اقعد اسولف معاهم....


ودخلت على العيال اللي كان عندهم ابو سعود وسعود
الجده: السلام عليكم...
قاموا كلهم ورحبوا بها وعيت الا على زوليه تقعد......وقعدوا الكبار حدها وسعود قدامهم....
وظلت تسولف معاهم عن ماضي زمانهم .........وشوي ولا ام سعود داخله عليهم بكاسات الحليب وهي مستحيييييه.....
خلف خذى الكوب: يعطيك العافيه اختي.....وجلس يشرب ولا كن فيه شي....
ابو سعود: افا ياذا العلم....السموحه العيال (الرجال) .....ام سعود....وش ذا؟؟
الجده: خلها عنك.......انا قلت لها..
ام سعود: منك لعمتك......انا مالي شغل......وطلعت برى..
ابو عاشق: يماا؟؟؟؟ انا ماشرب الحليب ابد...
الجده: ولي عليك ياوليدي لييييييييه؟؟؟؟؟؟
ابو عاشق: ماني بمتعود.....
الجده: لا ياوليدي......ان شالله انك غير تشربه.......
سعود نقع من الضحك على شكل ابو عاشق وهو يشرب الحليب ويوم دسم شاربه.........شكله جناااااااااان......



الشوق اول مادخلت على احمد
الشوق: احمد حبيبي كيفك؟؟؟؟؟
احمد بصوت واهن من التعب: تعبان...
الشوق: ياقلبي على التعب....جعله فيني ولا فيك...حبيب قلبي انت ...(احمد حوالي 8 سنين عمره)
احمد: راسي يعورني...
الشوق وهي تحط مقياس الحراره بابطه: ووين كمان يعورك؟؟
احمد: وهنا(ويأشر على بطنه)
الشوق تناظر للحراره38ونص مرتفعه: حبيبي متى اخذت الدوى؟؟
احمد: الحين...يوم دق الجرس...
الشوق مسكت يده كانت نار : طيب حبيبي لاتحرك انت....
دخلت حمام الممر لان غرفتهم مابها حمام ......وملت البانيو ميه بارده شوي....ورجعت لاحمد
الشوق: احمد حبيبي لو اطلب منك طلب توافق؟؟
احمد: اكيد..
الشوق: خلني اساعدك ترمي ثوبك هذا....باوديك الحمام عشان تحمم..
احمد بضيق: بس انا مابغى..
الشوق: حبيبي انت...حرارتك عاليه حيل...ولا مستحي مني...عادي اذا مستحي قول..
احمد: انتي طيبه لا مو مستحي....وساعدته ورمت ثوبه ويوم جت بترمي الفنيله عيا.......وخلته على راحته......ورمت هي عباتها.....وكانت لابسه دشداشه نص كم....ورمت النقاب وتركت الشيله عليها.......وراحوا الحمام...
الشوق وهي تساعده: انتبه المي بارد...
احمد: لا ماخاف....بس يوم بغى يقعد تضايق من بروده المي..
الشوق: خلك قاعد....(وكانت بتكلمه عشان ينسى بروده المي ) قول لي....تدرس..
احمد: ايوة...
الشوق: وباي سنه؟؟
احمد: خلصت اول وجبت ممتاز..
الشوق: ماشالله على حبيبي الشطور...
احمد: وانتي؟؟
الشوق باستغراب: وانا ايش؟؟
احمد: خلصتي اول؟؟
الشوق ماقدرت تمسك الضحكه: ايو....من زمااااااان......هههههههههههه
احمد: وليه تضحكي؟؟
الشوق: لاني يوم خلصتها ماكنت انت جيت..
احمد: وليه؟؟
الشوق: لانك .....وبلشت شتقول........لانه الوالده ماحملت فيك الا بعد ماخلصت........اممممممممم........يوم خلصت دراسه كلش.....هذاك الوقت امك حملت فيك.....
(كانت جالسه القرفصاء عند البانيو وتحرك المي على جسمه الصغيرون........وهو يلعب بالبطه اللي بالمي)
احمد: طيب.......كيف امي حملت فيني؟؟؟انا ماشفتها حامل؟؟
الشوق: ههههههههه.........لانها بعدك ماخلفت احد.....انت كنت الصغيرون.....كيف الام تحمل هاااااااا.......وقعدت تفكر........
انت تعرف رب العالمين صح؟؟؟
احمد: الله....
الشوق: شاطر....ربنا ياحبيبي سوى معجزات كثيره ومنها معجزة الحمل يالغالي....انت تعرف ان بابا يحب ماما....صح...
احمد: صح....بابا يحبها كثير...
الشوق: ولا صار الزوج يحب زوجته ....يكون ناتج الحب...اطفال....يعني 1+1=2.........زوج وزوجه يساوي اطفال...
احمد: اممممممممممم.......يعني انتي ماتقدري تجيبي بيبي؟؟
الشوق اتكدرت لكنها ابتسمت: طبعا لا....لانه انا مو متزوجه....
احمد: وليه ماتزوجي؟؟
الشوق: ان شالله....قريب اتزوج....انا الحين مخطوبه وكم شهر ان شالله ونسوي عرس وحفله وتنبسط انت فيها...
احمد: الله....واكل كيك وحلاو؟؟
الشوق: هههههههه......وتاكل كيك وحلاو...
احمد: لعاد ان شالله بسرعه تزوجي.....بس؟؟؟؟؟؟؟؟مين؟؟؟
الشوق: واحد ماتعرفه.....نشتغل مع بعض بالمستشفى....
هنا سمعوا صوت مفاتيح وقعت على الارض........
الشوق فزت: بسم الله........حد هنا.......ووقت عند الباب وهي حاطه لثام على وجهها...
(ناظرت شافت ظهر واحد نازل على الدرج.......ماتبينته......لكن شافت المفاتيح على الارض.......مشت لهن وخذتهن.....كانت ميداليتهن بحرفين أم وش....والوجه الثانيه لا مستحيل بالانجليزي طبعا.......شكت لكن سكتت.......رجعت لاحمد
الشوق: ها خلاص طلعنا؟؟
احمد: مين هناك؟؟
الشوق: مادري...لقيت المفاتيح هذي..
احمد: مفاتيح مااااااجد:.......غرييييييبه.......ليه ماجى؟؟
الشوق مسكت صدمتها: لانه عيب يدخل على وحده مو محرم له.......
اخذت احمد ودخلته غرفته وغيرت عليه......نزلت حرارته ل 37وغطته ونام.....وهي جلست جنبه وهي تفكر
(معقوله سمع كلامي؟؟......طيب واذا اكيد هو عارف اني باتزوج قريب......وانا ماسبيت حد ولا قلت لحد شي.........بس ليه ماتكلم ماسلم.......عيب هالحركه اللي عملها......انا مارضى علي ولا عليه هالحركه)


ماجد كان طالع وهو هلكان من التعب اليوم.....ويوم بغى يدخل غرفته سمع صوت........قرب بيشوف الا صوت بنت......سمعها تكلم عن دراستها......على طول عرفها.....ماقدر يتكلم كان مبسوط انه بس يسمع صوتها.....ونسى الكلام والعمل اللي عملته بالمكتبه.........ويوم وصلت عند جزء الخطوبه مسك قلبه.....اكيد ماراح تجامل الطفل او تكذب عليه.......ويوم قالت المستشفى.......ارتخت يده عن المفاتيح وطاحت.....ارتبك ماكان عنده وقت ياخذهن.....هرب تحت.......وهو ماسك نفسه من الصدمه.....يعني خلاص.....صار كل شي......واهي الحين خطيبته.........ياخسااااااااااااره حبك ياماجد........وين بتروح بقلبك عنها الحين............وهاللحظه هذي بس........هاللحظه.........حس باحساس عاشق وعذرة للمرة الاولى بحياته..........ماتنلام ياعاشق اذا انت اكثر مني........خلاص.........القلب بدت جروحها الحين.....


وغصبت عليهم ام سعود يباتوا عندهم الليله.......العيال بالمجلس والمغلط.....والشوق والجده بغرفه سعاد.........

بنت الخفجي
17-03-2007, 03:11 AM
في مونتريال...


هايدي قامت من الصبح تتنظر باص المدرسه.....لان عندها امتحان قدرات اليوم.......لان اللغه الفرنسيه عندها ضعيفه حيل وهي الرسميه هنا.........وغلا ماتداوم اليوم لانها مخلصه الامتحان من زمان.....وهو بس للطلاب الجدد.........ولان الجو ربيع......فيه اعاصير ورياح قويه.......وهي واقفه ماتشوف بيت ابو غلا.....وطول الباص عليها مره.....والتوقيت محدد لو تأخرت دقيقتين مايدخلوها.......اخر شي استسلمت انها تمشي على رجولها لان المدرسه بعد ثلاث شوارع.........وكان الهوا جاي من ورى........وكل شوي تمسك نقابها وكتبها بيدها........وشنطتها........يعني كانت فوضى......واصلا ماكانت منتبه للطريق ابد........شوي ولا هي صادمه بشي تخيلته عامود او حاجه كذا........لكنها شافت رجال.......وبعد سكران......قلبها طاح بين رجولها.......صرخت وراحت تركض بكل حيلها........لين حست انه صار بعيد........قعدت تصيح وهي تمسي......شوي حد ربت على كتفها.........وصرخت برعب
..........: اسف ماقصدت اخرعك...
هايدي يتكلم عربي: من؟؟
مشاري: انا مشاري ولد جاركم..
هايدي: مشاري.....وفرحت انها لقت احد كانت خايفه....وبدت تصيح...
مشاري: ايش ذا......هايدي ليه الصياح؟؟
هايدي: مابقى الا ربع ساعه على الامتحان والجو رياح وعجاج وشفت واحد سكران .........انا خايفه مررررررره.......
مشاري..جعل الخوف فيني ولا فيك: لاتخافي...انا موجود....ويلا بسرعه قبل مايروح عليك الامتحان..
هايدي: لسى المكان بعيد..
مشاري: تعالي وراي...
هايدي: وين موديني؟؟
مشاري: تاثقي فيني؟؟
هايدي: ان شالله..
مشاري: اجل وراي.......

ظلو يمشو في زقاق ضيق مره .....وشوي طلعوا على شارع....ولا قباله مدرستها..
مشاري: اتفضلي...وشدي حيلك..
هايدي: مادري شاقول فيصل..وغلطت باسمه...اسفه...مشاري..
مشاري(فيصل من هذا؟؟):لا عادي اختي...فيصل اخوك؟؟
هايدي: لا ماعرف احد بها الاسم اصلا..
مشاري ماصدقها بس قال: يالله موفقه خير...وهالدرب لاتمشيه بروحك مو مأمون..
هايدي: الله يجزاك خير يارب...يلا فحفظ الله..
مشاري: ف حفظ الرحمن..


في السعوديه...

قام هشام الصبح....ومالقى سعاد مع انه تاركه فراشها على حاله..
دخل غسل ونزل......وشم ريحه الفطور المشهي..
هشام وهو داخل المطبخ: الله....الله.....ايه الرائحه الزكيه دي؟؟
سعاد بفرح: صباح الخير اول..
هشام: صباح النور حياتي..
سعاد: هذا فطور ع السريع....
هشام: اذا هذا فطور وع السريع اذا الفطور اللي على مهل وشلون؟؟
سعاد: تراه مو مجاني؟؟
هشاك: آآآآآآآهـ.......لعاد ورى ذا الراس الصغير سالفه؟؟
سعاد: ابي اروح بيت اهلي...والله ماغفت عيني البارح من شوقي لهم..
هشام أفا...كل ذا شوق لهم...يالي نصه بس لي: ان شالله....بس نفطر..
سعاد: ثواني بس...وكل شي على السفره.....

وكانت صادقه.....مانزل وهو مبدل الا وكل شي على السفره...
هشام: الله....خلصتي..
سعاد: على بال ماتفطر اكون بدلت..
هشام بحزن: واهون عليك تتركيني افطر بروحي؟؟
سعاد: بتمسكني من يدي اللي توجعني...يالله جلسنا...
سعاد بعد شوي: الحمدلله...خلصت...يادوب اروح ابدل وانزل هداياهم..
هشام: خلاص وانا ارفع الاطباق المطبخ...
سعاد: لا تعب عمرك..
هشام: اذا ماتعبت عمري لحبي اتعبه لمن؟؟
سعاد استحت وطلعت....
من الربكه بدلت ونزلت الهدايا وخلت الغرفه مفتوحه والجناح وكلش على حاله.....
هشام: خلصتي...سعاد وهي تلف الطرحه على راسها...خلصت..
هشام: يلا...


وهنا انفتح الباب...سعاد تغطت على بالها ادم....لكنه ابو هشام...
هشام: ابويا....وركض له وسلم عليه..
ابوه اندهش اول لكن على طول جى له
الاب: يابكاش...وصلتوا ولا خبرتوني؟؟
هشام: اسمح لي...بغينا نرتاح وراه نزورك بجده...
الاب: كان خبرتوني استقبلكم..
هشام: والله مابغيتك تتعب..
الاب: أي تعب ياولدي...انت تعرف اني مالي غيرك بها الدنيا..
هشام: الله يديمك على راسي من فوق...ويحب على راس ابوة...
الاب: بس ياولدي علامك نحفان مره.......(ويلمس جسمه من فوق القميص.......لالا نحفان مررررررره........ويناظر لسعاد.....كيف حالك يابنتي؟؟
سعاد: ارتبكت من ملاحظه عمها لكنها قالت اشلونك عمي وقربت حبته ع راسه....
الاب:يابنتي وراك ماتأكلين زوجك نحفان مررررره
سعاد ارتبكت: والله ناكل ياعمي بس مادري عنه؟؟
الاب: اشلون ولدي معاك بس عساه مو متعبك؟؟
سعاد تناظره: يتعبني...والله انا اللي متعبته معاي ولا هو مافي حد مثله ولا بصبره..
هشام حس بكلامه وعرف مقصدها
الاب: الله الله....الله يخليكم لبعض ان شالله...ويهدي بالكم يارب..
هشام: بنظل واقفين يبا...اتفضل ارتاح؟؟
الاب: انتم طالعين صح؟؟
هشام ارتبك: لا وين طالعين...ماعليك يبا..
الاب: المشكله اني مادريت انكم جايين....وعندي صفقه الظهر بالدمام والحين عندي نص ساعه بس واكون بالمكتب ...يعني حتى جلوس ماراح اقدر اجلس..
سعاد: مايصير عمي...على الاقل فطور..
الاب: ماتعرفيني يابنتي...ماافطر...ووراي الف شغله وشغله...يعني ماراح حتى اقدر اشرب كاس مويا...
سعاد: مايصير عمي؟؟
هشام: سعاد انا ااعرف ابوي...ماراح يرضى...يلا اتوكلنا على الله..
الاب: هذا عين العقل ياولدي...والشغاله يابنتي اسبوعين بالكثير وتكون موجوده..
سعاد: ماله داعي عمي...
الاب: قبل عندنا ادم...الحين بنجيب زوجته وهو يكون سواق البيت..
هشام: الله يخليك لنا يبا..
الاب: بسرعه امشوا لاتطلع دموعي دا حين..

طلعوا وهم يركبوا السياره
سعاد: تدري هشام؟؟
هشام: خير..
سعاد: ابوك هذا انسان رائع جدا..
هشام: طبعا مو ابوي..
سعاد: ااااخ لو هو اللي اتقدم لي...
هشام: نعم نعم...ايش قولتي؟؟
سعاد: ههههههههههه........امزح وربي..
هشام: حسبت....على فكره...فيولا اليوم اوديها الحديقه..
سعاد: كيف؟؟
هشام: يجي الطبيب ويعطيها مخدر ونوديها....سهله..
سعاد: ماشالله عليكم...


ووصلوا بيت اهلها...

فتحت الباب ومو مصدقه........تتأمل بيت اهلها.....كأن لها دهر ماشافته........وقامت تنزل الهدايا.......ونزل معها هشام لين وصلوا الى البوابه........نزل هشام الاغراض
سعاد: وراك هشام مابتدخل؟؟
هشام: لا ياحياتي الوقت صبح وبدري والناس نايمه......وانا عندي اشغال مع ابوي بالشركه قبل مايسافر على الساعه 11 انشالله باكون هنا.......لاتخافي ماني مطول عليك.......
سعاد: بس .....ابغاك معاي..
هشام ابتسم: انتي قويه كلها كم ساعه وراجع...
سعاد: فمان الله.....انتبه على عمرك..
هشام: فمان الكريم الغاليه.....ديري بالك على روحك..

وظلت واقفه لين اختفت السياره وقلبها ناغزها ماتدري ليش.....

دقت الباب بعنف......خلت كل البيت يجري.....اولهم سعود وماجد.....والشوق والجده على راس الدرج مع ام سعود......ابو سعود وقف عند الباب مايدري شسالفه........

ماأنتبهو الا على صوت ماجد يهلي ويرحب بسعاد.....الام ماتحملت وجرت لبنتها وجتهن نوبه بكاء حار.......والشوق والجده نزلن وكانت خلطه حلوة ممزوجه بالفرح والبكاء......يوم خلصن نوبه البكاء
ماجد: بس وراك سعاد ذويانه؟؟؟؟
الام: واعلي يابنتي حتى عظام فكك طالعه....
سعاد تبتسم بحيا: والله اني اكل وماخلي شي.....بس مادري.....
الجده: ماعليكم....هذي البنت وهي عروس ياكلها الحيا...
سعود: الا وين ابو الهش وراه مادخل؟؟
سعاد: عارف انكم نايمين وماحب يزعجكم وابوة بالشركه راح له وعلى الساعه 11 بيرجع هنا....
الام: اجل غداكم اليوم هنا....
سعاد بضحكه: مايبي لها كلام....
الام: وراك واقفه.....تريحي.....
سعاد: والعيال عيب انهم هنا انا مشتاقه للشوق بعد...
الشوق: لا ماعليك انا مرتاحه هنا (كانت واقفه عند الدرج....)
الجده: وبعدكم واقفين مسودين الوجه يلا داخل.....مايصدقون يشوفون بنت وحلوة بعد....
الشوق استحت من التعليق.....بينما ماجد مسك نفسه بالغصب يحبها لكن معرفه انها وافقت خلاص على الدكتور تقطع قلبه....

راحوا الاولاد المجلس

وقعدت سعاد تسولف بفرح عن كل شي صار باستثناء الفشل الذريع بعلاقتهم........كانت تصور كل شي وكأنها ولا اسعد منها.........حست امها انه في شي ناقص بس مابغت تكدرها........وهي حزنت وبكت يوم درت عن ام عاشق وعاشق........حتى الشوق رحمتها لانها كانت تغالب نفسها ماتبين شي لاهلها......لكن الشوق لقطت الاحساس الخفي وزاد حزنها على اخوها..........



جت الساعه 11 وماجى هشام.....وصارت 11ونص وزاد خوفها اكثر......ارتبكت وهي تشوف ماجد يطير فوق يبدل ملابسه وينزل ويدور مفتاحه.......ودلت امه انه بغرفه احمد........ورجع يطلع برا وهو يناظر لسعاد نظره غريبه........
سعاد: يمااا.......ماجد وين رايح؟؟
الام: علمي علمك...
الجده: تلقي احد من اصحابه ناداه...عادي..
الشوق: لا شكله في شي صاير..
سعاد: يما....ابروح اتصل فهشام مدري ليه تأخر..
الام: يابنتي لاتخافي مافيه شي ان شالله..
سعاد: قلبي قابضني...وخذت جوالها وراحت للمطبخ...
سعاد بعد ثالث او رابع رنه قفل الجوال بوجهها.........انصدمت اكيد فيه شي.........

بنت الخفجي
17-03-2007, 03:16 AM
الجزء الثامن والاربعون


كانت هايدي منهمكه بالتحضير للحصص الخاصه بمدرسه الاحياء لانها صعبه يوم اتصلت عليها غلا...
هايدي: هلا غلا..
غلا: اهلين...اخبارك يالدبه..
هايدي: دبه بعينك حبيبتي....الاجسمي مثل السمكه.....
غلا: ياشيخه على قوله مشاري حوريه بحر.....
هايدي: غلا....عيب ذا الكلام....
غلا: لا عيب ولاشي.....هذاك اليوم يوم العاصفه.......قال كنها حوريه بحر ضايعه.....الله تشبيهه خياااااااال........صراحه ليتني انا كنت مكانك.......
هايدي وهي معصبه: وبعدييييين......انتي شتبين؟؟؟؟
غلا: ابيك تجين بكره عندنا ضروري.....
هايدي: ضروري ليش ياحضره؟؟؟؟؟
غلا: لان بكره خطوبتي....
هايدي بشهقه: اييييييييش.......خطوبه يالدبه صحيح وماتخبريني؟؟؟؟؟؟
غلا: والله كل شي صار بسرعه......والحفله صغيرونه لين نسافر للكويت الشهر الجاي.....ونسوي عقد قران.....
هايدي: والله مو هين هالمشاري......بسرعه خطف قلبك......
غلا: هههههههههههههههههههه........ههههههههااااااااا اااي
هايدي حست انها سخيفه: غلا...ليه الضحك السخيف ذا؟؟
غلا....: مشاري تعال تقول انك خطفت قلبي.........
سمعت هايدي ضحكه لانه كان عالي.......
غلا: مسكين مشاري.......غيري خطف قلبه وسكنه......سمعت سكون مشاري وهدوءه كنه حزين لتعليق غلا......وبعدين خطواته طالع برا...
غلا: هايدي حبيبتي......منو فيصل اللي سميتي به مشاري هذاك اليوم؟؟
هايدي:هه...هذ.....هذاك.....محد.....اسم وجى على لساني..
غلا وبجديه: حبيبتي هايدي اذا بحياتك حد...خبريني...عشان نتريح جميع....والناس على البر..
هايدي بعصبيه: اذا مو ولد عمك خاطبك اجل من؟؟
غلا: تذكري تركي القطري اللي من اسبوعين سكنوا جنبنا..
هايدي بشهقه: مو معقول.....خطبك؟؟
غلا: وخلاص وافقنا وبنعمل خطوبه صغيرونه هنا لانهم بعد اسبوع راجعين للبلاد وبعد شهر بننزل الكويت ونعمل الحفله الكبيره..
هايدي: مو كنك استعجلتي؟؟
غلا: الحب لادخل مع الباب مايعرف قوانين وايام....
هايدي: توك 17سنه؟؟
غلا: وباصير 18كمان كم شهر يعني ماراح اتزوج الا لمن اصير 19 او حتى عشرين......يعني مو صغيره انتي لو متزوجه كان خلفتي صح؟؟
تلون وجهه هايدي من الخجل وسكتت......بس جى ببالها مشاري معقوله انها عاجبته؟؟
غلا: حياتي انتظرك بكره لاتكسفيني..
هايدي: ماعاش اللي يكسفك بيوم فرحتك......بس كل شي صار بسرعه وماعندي فستان....
غلا: انزلي وجيبي فستان.....فساتيني كلها كاشفه وماتناسبك...
هايدي: خلاص باخلي ابوي ينزلني اليوم اكيد....
غلا: ماراح انسى هالوقفه لك طول عمري..
هايدي: بعد عمري انتي حنا اخوات.....

وعلى طول راحت تجهز حق الحفله لانها فعلا مميزة......



في السعوديه

عند سعاد


سعاد بعد ثالث او رابع رنه قفل الجوال بوجهها.........انصدمت اكيد فيه شي.........

ظلت تاكل بنفسها ثلث ساعه لين جاها اتصال من هشام من اول دقه
سعاد: الوووووووو
هشام: اهلين سعاد......سامحيني قفلت بوجهك...
سعاد ارتاحت يوم سمعت صوته: هشام....انت بخير(صوتها كله خوف عليه)
هشام: انا بخير.....بس ابوي تعبان حيل......خسرنا مناقصه مهمه....وابوي....وابوي.......طاح علي بالشركه ووديناه للمستشفى.......حولوة لمستشفى ببريطانيا لانهم ماقدروا يشخصوا مرضه.......وانا بالمطار الحين تجي طياره الاخلاء الطبي.......وباروح مع ابوي...
سعاد: هشام...عمي علامه؟؟
هشام بخوف: مادري سعاد......ادعي له الله يستر...
سعاد: هشام.......خذني معاك.....
هشام بحب: ياريت ياحبيبتي......بس ابوي تعبان ومحتاج حد يراعيه وانا ماقدر على الاثنين.......انتي خلك ببيت اهلك لين الله يشفي الوالد بالسلامه
سعاد: هشاااااام........انتبه على عمرك الله يخليك....
هشام: بعد عمري لاتخافين.......دعواتكم لابوي والله خايف عليه مررررررره
سعاد: الله يشفيه يااااااارب........الله يخليك اتصل فيني اول ماتوصل.....طمني عليك.....
هشام: ابشري حبيبتي......ارسلت المفاتيح مع ماجد.......خوفني عليك يقول اني مااطعمك.......نحفانه.....
سعاد: هذا الاهل كذا دايم......
هشام: اذا ماعليك كلافه تمرين البيت وترتبين اغراضي بشنطهم مو زين.....
سعاد: انت ماطلبت شي........
هشام: الطياره وصلت سعاد...
سعاد: الله يشفي عمي ويقومه بالسلامه ......ومسكت العبره بعيونها ماتبغي تحسسه
هشام: انتبهي على عمرك حياتي..
سعاد: وانت......تغط زين دايم تطير الغطى من السرير
هشام: ههههههههه.....خلاص امي تامري هههههههه(وبجديه .....ابي اقفل مع السلامه)
سعاد: م....م........مع السلامه.....
وقفل الخط وظلت تناظر فيه شوي......جلست على رجولها وهي تصيح.......


دخلت امها: بسم الله........سعاد ليه الصياح.......يما حبيبتي هشام صار له شي؟؟؟؟
سعاد: يما.....عمي......عمي تعبان حيل ووده المستشفى وحولوة بريطانيا.......
الام: لاحول ولا قوه الا بالله.......الله يكون بعونه وبعون ابوه.......بنتي قولي الحمدلله.......واصبري الصبر زين.......
سعاد: يما.......خايفه....
الشوق: السلام.....ياجماعه سعاد ايش صار؟؟؟؟؟
حكت سعاد الحكايه
الشوق بتفهم: لاحول ولاقوة الا بالله....الحمدلله الذي لايحمد على مكروة سواة.....شدي حيلك سعاد.......الله يصبرك ان شالله........ويشفي عمك وامي وجميع مرضى المسلمين اللهم آآآمين......
الكل: اللهم امين


دخلن الصاله وقلب سعاد فارغ....حست بشعور غريب يتملكها......بس كون هشام بعيد.....طيب المفروض افرح مو احزن....خلاص........هو يغيب كم يوم مو متأخر ان شالله......طيب اشفيه قلبي حزين......يارب اهدني للصواب.......

وظلوا يتكلموا لكن الحزن مسيطير عليهم لين دخل ماجد حوالي 2 الظهر

اتغطت الشوق وكانت ورى جدتها يعني مستتره.......خصوصا انها على الارض وقومتها صعبه........

ماجد: السلام عليكم....
الكل: وعليكم السلام
الام: بشر كيف ابو هشام؟؟؟
ماجد يهز راسه باسى: والله مادري......ماكان يتكلم يوم طاروا....الله يكون بعون هشام مسك الدمعه غصب.....
الجده: مسكين ماله غير ابوة لا أم ولا اخت ولا أخو يحنون عليه ويرحمونه.....
تخيلو وقع هالكلام على سعاد


قلبها اعتصره الالم مره وحده........ماله ام ولا اخت.......محتاج الحنان......ويني وين هالكلام من زمان.......كيف مافكرت فيه قبل مافكر بانانيتي و حياتي......مسكيييييييييين ياهشاااااااااااام..........اشلوووووووون صبرتي علي وعلى غروري وكبرتي.........صحيح اني قااااااااااسيه..........أول مره احتقر نفسي كذا........والله استاهل اكثر من الاحتقار..........استاهل الضرب واكثر...........(واحتقنن عيونها دموع ومشت ركض لغرفتها)


الام: سعااااد.........بنتي(وبتقوم تلحقها وردتها الشوق)
الشوق: خليها ياخالتي.......محتاجه تقعد بروحها شوي.......
الجده: وليه يابنتي؟؟
الشوق: تفكر بنفسها شوي.....مو سهله عليها زوجها يسافر وماتودعه ولا تكلمه........وخايفه على عمها بعد......
ماجد: زين الناس اللي عندهم مشاعر ويحسون.......(كان يقدها قال الكلام هذا بقهر وحزن)
الشوق : ياعمه: الناس الواعيه ماتضايق حد.........ولا تتنصت على حد(رد بنغزة)
ماجد: يما.......مادري اذا تمت خطبه سعود متى بتسوون ملكه(كمان نغزة)
الام: ياوليدي.......يقولون تم من هنا........نملك من هنا.......خير البر عاجله.......
ماجد: عجيييييب؟؟؟؟
الجده: وش العجيب يايمه؟؟؟؟
ماجد: يعني الخطبه ماتطول ليه ناس يقعدون حول العام مخطوبين بس........ولايصير شي.......
هنا الشوق انفجرت من الحزن......لها الدرجه يهينها.......
الجده: ويش تقصد يالغالي؟؟؟؟
الشوق بغصه ومبين انها تصيح برغم تغطيتها لعيونها: انا اقولك ياجده.....انخطبت من تسع شهور لدكتور بالمستشفى......وراح لبعثه وتأخرت الملكه.....ورجع قبل عرس سعاد باسبوع بس وبعده امي طاحت بالمستشفى.....ومستحيل افرح وامي حزينه.....(وتشهق من الدموع خلاص)........وهذا الشي مو بيدي جده.....صح......

وقامت وهي حاطه يدها على راسها ويالله تشوف الدرب من الصياح.......وماجد رفع يده بيكلمه ماقدر نظارته امه بنظره قشرى......وقلبه منفطر عليها يبغى يغيضها لكن مو يبكيها.......

الام بعد ماراحت الشوق: يعني ياوليدي نتعبها بنصوص الليالي لولدنا.......ونشكرها بدموعها؟؟؟؟مو حرام اللي سويتها......انا ودي تحاكيها لانها مثل اختك الكبيره لكن ماتزعلها منك وانا امك.......انا اخلي جدتك تناديها الحين واستسمح منها.......سمعت....
ماجد: انا قصدي اغيضها.......مادري ليه بكت؟؟؟(هو عارف ومتأكد من سبب بكاها لكن كابر ونفسه كابرت)

وبعد ربع ساعه نادتها جدتها......

الشوق: هلا جده؟؟
الجده: ياميمتي لاتصيرين ورى الباب......اقربي جاي وانا جدتكي.....
الشوق: جده هنا انا مرتاحه........
الام: وانا خاتكي ماجد وده يعتذر منك.....
الشوق: من دون عذر انا مسامحته......هذا اخوي الصغير ياخاله....
ماجد خلاص عصب من كلمتها هذي........بعد تقول اخوي.......
الام: وهذا عشمي فيك يابنتي......عاقل ورزين الله يكملك بعقلك ويرزقك بالذريه الصالحه.....
الجده: اللهم امين.........يلا ياجدتي صوتي على عمك نروح......
الشوق: الحين اكلمهم.......انتي لبسي عباتك.....
الجده: انا ماماني همكم عباتي وعلى راسي......يالله يمه......

وروحوا وماجد متقطع بين الحزن والغضب عليها.......حزين ليش دموعها نزلت بسببه........وزعلان انها خلاص بطلت تحبه وتبي ذا الدكتور المتعجرف على قولته........وشلون تكلمه بكل برود وكنه من اقصى اقربائها.......فعلا قلبه بدى يخونه وبدى يحس باليأس من حبه.......

بنت الخفجي
17-03-2007, 03:21 AM
في مونتريال.......

لبست هايدي فستان زيتي متدرج لين البيج.......اكمامه طويله فرنسي.....وجاي علي جسمها بدون ضيق ........ولابسه خمار بيج وطروف الفستان والخمار مطرزه بلمعه خفيفه ومو ملفته للنظر.......وقصه الفستان مبتكره وحلوة لعمرها......ودخلت داخل عند غلا وهي تجهز

هايدي: السلام عليكم......والف الف مبروووووك.....
الام: كللللللييييييييش........الله يبارك بروحك غناتي والعقبى عندك ان شالله....
هايدي بخجل: بحضورك ان شالله.....
غلا: ان شالله اكيييييييييييد بنحضر( بخبث وهي تسلم على هايدي)
هايدي: يالعياره ........فستاني مو حلو.......كل هالحلاه ومو حلو........
غلا: سكتي سكتي........من اللي كنه حوريه بحر جايه هاااااااااا.......
هايدي استحت: بالله.......فاضح......اروح ابدله؟.
غلا تمسكها من ثوبها: وين....وين يايبا......لاوالله ماتبدلي......ياعمي خليك اسم على مسمى.......وتناظر ......هذا ذهب ولا فالصو؟؟؟؟؟
هايدي تحط يدها على العقد: اشرايك فيه اول؟؟؟؟
غلا: بجد.......ذا عقيق حقيقي؟؟؟؟؟يعني احجار كريمه؟؟؟؟؟
(كانت لابسه عقد عقيق لونه اخضر غامق.......متموج مع لون بيج جاي رهيب مع اقراط وخاتم واسواره)
هايدي: اذا عجبك مايغلى عليك....
غلا: لاوالله مايلبسوا اعز منك......لكن فعلا احجار مميزة......
هايدي: هذا ورثته عن المرجومه امي....
غلا بحزن: انا اسفه....
هايدي: لا عادي....كل مالبسه اتذكرها مو محتاجه اسف......
غلا: عمري الحين بنطلع.....قبلها ابي أسألك وجاوبيني بصراحه....
هايدي: حبيبتي...أسألي اللي تبي......وان شالله بارد عليك
غلا:بجد بجد بدون زعل.......انتي مرتبطه شي؟؟؟؟؟
هايدي تطالعها: غلا.....ايش ذا الكلام؟؟؟؟
غلا: جاوبني ايه ولا لا؟؟؟؟
هايدي بارتباك: لا......طبعا لا......
غلا: متاكده.......احسك تحبي بشكلك وقلقك.......وهذاك اليوم يوم تفرجنا على الفضائيه السعوديه قعدتي تتنهدي بحزن وآهه مكتومه.....
هايدي بعصبيه: غلا.....وش ذا التخريف اللي انتي تقوليه؟؟؟
غلا: خلاص.....خلاص امي تنادي الحين ننزل تحت........

ونزلت غلا ووراها هايدي بخمارها ومع جنبها بنت عمهم اللي جت من كولارادو مخصوص عشان الخطوبه واهل العريس ثلاث حريم بس........جلست غلا على الكوشه وكانت هي وتركي لابقين على بعض مره.......راحت هي عند ابوها وجلست.......وابوها يعلق ويتكلم عن السياسه يعني مو مهتم مره للزفه والجو الرومانسي.......جت منها التفاته لمشاري.....كان يطالعها باهتمام بالغ........اللي لاحظته انه هو وتركي لابسين دشداشات وشمغ كنهم بالخليج....بس طالع عليهم شي مميز.........


شوي لاحظت مشاري يمشي يم غلا........همست بأذنه كلام......ناظر لهايدي وهو يبتسم......هي خافت وش ورى هالابتسام؟؟؟؟

وبعدين
مشاري: السلام عليكم....
ابوعماد+هايدي: وعليكم السلام.
ابو عماد: حياك ولدي......تفضل.....
مشاري: ابغاك عمي بكلمه راس...
جت هايدي بتقوم......لكن ابوها قالها ترتاح لانه مكان منزوي عن الزحمه وقام مع مشاري.........ربع ساعه وجى ابوها كان وجهه ينور والابتسامه ماليه وجهه.........قلبها نغزها ليه ماتدري........


خلصت الحفله....روحو الناس....وطلعت هايدي مع غلا تساعدها بتبديل ملابسها......وبنت عمها مع امها بالبيت....

هايدي: غلا....ايش قلتي لولد عمك عني؟؟؟؟؟
غلا: ماقلت شي .......(وتتذكر) ماقلت شي؟؟
هايدي بارتباك: كنتم تتهامسون وتطالعوني وتضحكو.؟؟؟؟؟
غلا تذكرت : آآآآآآآهـ......هذا قلت له انك حوريه........قال مو تو من زمان هي حوريه ودره مكنونه يكفي انها في محارتها ومحد شافها.......وبخبث أكمل؟؟؟؟؟؟
هايدي بعصبيه: طبعا......
غلا: وان شالله انا اكون صيادها واحصل على اللؤلؤة المكنونه.....وش رايك؟؟
هايدي ارتبكت: اقول...الوقت تأخر وصار لازم امشي...
غلا: وين يايبا....تو الناس....انا اسمع ضحك ابوك من هنا....خليه مستانس....
هايدي: طيب ننزل نساعد خالتي تعبت هي وبنت عمك....
غلا بخبث: اخت مشاري؟؟؟؟
هايدي تناظره وتأشر (حاله ميؤس منها) وتنزل تحت....
اول ماوصلت سمعت ابوها يناديها وروحوا.....


هايدي اول ماوصلت : يبا؟؟
الاب: سمي غناتي؟؟
هايدي: وش يبي منك ولد عم غلا؟؟
الاب باستغراب: مشاري؟؟
هايدي:أي نعم؟؟
الاب: عندهم حفل بالسفاره الكويتيه وعازميني كضيف شرف......وخصني بالدعوه المميزة وانا فرحت.......
هايدي تنفست الصعداء وعرفت ان كل شكوكها غلط: الحمدلله....بس ترا ماامشي هناك...
الاب: على راحتك......يالله تبغي شي........تعبان وابغى ارتاح......
هايدي: تصبح على خير الغالي......وحبت ابوها على راسه ومشت.....
الاب: الله يكملك بعقلك بنتي......


في السعوديه


سعاد نامت من التعب واذن صلاه العصر وماهان على امها تقعدها خصوصا انها نامت وهي تبكي.......
وجت الجوهره تسلم عليها من درت.....واصرت على عمتها تقعدها
الام:يالله يابنتي......كفايه نوم .......والله بتروح عليك الصلاه الحين....
سعاد ترفع راسها بحزن: ومتى قامت الصلاه؟؟
الا: ماجد وابوك رجعوا من المسجد...
سعاد تقعد مفزوعه وتناظر الساعه: يوووووووووووه.....ليش ماقعدتيني يماااااا؟؟؟؟
الام: ماهان علي يوم شفتك نمتى متأخر وعلى لحم بطنك من الصبح.......وبعدني توضي وصلي ونزلي بنت خالك جايه تسلم عليك.....
سعاد : لكن مو قادره اقابل حد....
الام: عيب هذي جايه ومتعبها نفسها عشانك.....
سعاد وهي توخر الاغطيه: ان شالله يما.......
الام: وانا تحت اقهويها......
ظلت شوي سعاد بعدين نزلت
الجوهره: الله حيها العروس.........وتواجهها شلونك حبيبتي.....ان شالله مبسوطه؟؟؟
سعاد بحزن: الحمدلله.....
الجوهره: ماله داعي الحزن......الله يعافي ابو هشام ويرجع بالسلامه......مو نهايه العالم المرض.......وتعرفين الكبار تعبهم دايم......
سعاد وكنها ارتفعت معنوياتها شوي: مشكورة....
الجوهره: وين مشكورة....وين هديتي؟؟؟
سعاد بابتسامه: ماشالله عليك......مايفوتك شي......تعالي معاي فوق مجهزتها ادري بيك.....
الجوهره تطالع بام سعود: خالتي انتبهي ع بناتي لين انزل ماطول.....
الام: باوديهم العيال بالمجلس موصيني عليهن وهذي فرصتهم......
الجوهره بحقد: بس لاحد يبوسهن بوستهن بشرهه مو بلاش هههههههههه
الام: وكل الشرهه تجيهن حلاو ومصاص وشوكلات......خلاص.......
الجوهره بخريعه: لا لا لعاد.......بلاش.......يحوسون على ملابسهم ومو جايبه لهن غيارات.....
الام تناظر لغروب اللي تضحك: ويييييييي........فديت ضروسهن لو هن بخياش يجنن.......
الجوهره تحط يدها على روس بناتها وتقرى......
الام: هو......بلاك الجوهره؟؟
الجوهره: اقرى الكرسي والمعوذات على بناتي لاينظلن.....
الام: ماشالله حولهن والله واجب .....العين ماتذكر بخير....
سعاد: وبعديييييييين.......تروني بانسى سالفه الهدايا واقعد....
الجوهره وهي تدفعها: بللللللل......ماصدقت على الله لا يما مشينا.....


وصلن الغرفه وطلعت سعاد عطر رهيييييييب بالمسك.........وميداليه بحرفها رجاليه لعماد......والبنوتات دببه وارنوبات حلوات

الجوهره: اللـــــــــــه......وربي ذوقك يجنن ماشالله عليك....
سعاد: بلا مبالغه عاد....اصلا الميداليه ساعدني فيها هشام......
الجوهره: ياعيني ياعيني......ياماما عيب هذا (وتأشر على انتفاخ بشفتها)
سعاد تلمسه: آآهـ....هذا يمكن ناموسه ماشيه علي ولا شي مخليها منتفخه كذا..
الجوهره بخبث: علينا.....هالحكي قوليه للي مايفهموا..
سعاد ظلت سرحانه بمقصدها بعدين عصبت: الجوهره......ايش هالحكي.....تراك غلطانه.....
الجوهره: ههههههههههههه....خلاص غلطانه غلطانه....
سعاد انحرجت ةتلون وجهها مو مصدقتها الجوهره ابد........
ويرن التلفون ويطلع هشام......هنا تلون وجهه سعاد فرحه...بلهفه: ألووووووو
هشام: السلام عليكم...
سعاد: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته (كانت صوتها مليان لهفه وشوق له مع انه الصبح عندها.....)
الجوهره انسحبت من عندها بهدووووووء.....وهي تبتسم......
هشام: كيف حالك ان شالله طيبه؟؟
سعاد: كنت مو طيبه يوم سمعت صوتك طبت....
هشام ظل متنح شوي(هذا كلام جد جد ولا تمزح؟؟):..........
سعاد: هشااااام؟؟
هشام: ياقلبه..
سعاد: وصلتوا؟؟
هشام: الحين نازلين من المطار عشان كذا ماقدر اطول وباكلمك بعد ما تطمن على ابوي الليله واذا ماقدرت بكره...
سعاد: عمي اشلونه الحين؟؟
هشام: حالته طول الطريق مستقره ولا فيه مضاعفات لكنه يتنفس اصطناعي.....والله خايف عليه......
سعاد: خل ايمانك بالله قوي....انت قوي وصبور وربي بيكون معاك ان شالله...
هشام: مشكوره سعاد...رفعتي من معنوياتي شوي...الحين فعلا لازم اقفل سياره الاسعاف برا..
سعاد: هشاااام....دير بالك على نفسك...مع السلامه..
هشام: مع السلامه...

هشام ماكان عنده وقت يفكر فيها.....جى الاسعاف وراح مع ابوه.....طوال خمس ساعات وهم تحاليل وفحوصات........وبعدين قرروا انه جلطه خفيفه ......وانهم لحقوها بسرعه برجله......وعطوه مضادات لازمه......والادويه على اساس اذا استجاب للعلاج مايحتاج عمليه ويستمر شهر او اكثر حسب ماتستدعي حالته.....


سعاد قفلت وظلت تناظر للجوال( انا معقوله كنت انأنيه لها الدرجه مع انسان طيب وحنون مثله؟؟؟؟شلون قسيت عليه.....شلون مافكرت انه مقطوع من شجره ولا له اهل الا الله اللي فوق ثمن ابوة وانا صرت اهله؟؟؟؟يااااااااااااه ياني انانيه وانا مو درايه........ياااااااااه كيف صبر علي والله لو واحد ثاني كان شاد شعري وفاضحني بين الله وخلقه........انا لازم اعوضه.......الله يشفي ابوة ويرجع بالسلامه........بس انا لازم اتغير داخليا قبل مايرجع ان شالله ...........ونزلت تحت......


الام وهي قاعده مع الجوهره: كيف هشام وابوة ان شالله بخير؟؟؟
سعاد:والله مادري تو ماوصولوا بريطانيا......ومادري اذا يقدر يكلمني اليوم ولا غير بكره؟؟؟؟؟
الجوهره: شدي حيلك حبيبتي......انتي قويه وان شالله ابوه بيكون بخير.....
الام سمعت العيال ينادوها واستسمحت وراحت للمجلس......
سعاد: اقول الجوهره(كانت متردده)
الجوهره: هلا سعاد.....بغيتي شي؟؟؟
سعاد: أ.....أ ....ابي منك طلب....
الجوهره: اطلبي اللي تبغيه انتي تامري .....
سعاد: ابي اشتري حاجات ومو عارفه كيف.....امي ماتقصر بس استحي منها وكمان اللي تختاره مايناسبني.....
الجوهره: يعني.....وضحي؟؟؟
سعاد بنفاذ صبر : مادري......المتزوجات ايش يلبسو؟؟؟؟
الجوهره بعين ضيقه : أنتي ايش تلبسي؟؟؟؟
سعاد بدون تفكير: مادري.....بدل .....بيجامات.......بنجابي.....بس؟؟؟؟
الجوهره: سعاد......هذا مزح ولا جد؟؟؟؟
سعاد: لا جد.......وربي .....
الجوهره: ماقد لبستي تنورة؟؟؟؟فستان فضفاض وحلو صباحي......وبخبث (قميص نوم)
سعاد بشهقه: جواهر......ايش هالكلام......أنا (وتأشر على نفسها البس ذا اللبس ).......
الجوهره: ههههههههههههههه..........وربي انك طيبه........شوفي.......الشوق فاضيه باخليها تروح معاك لاي مركز وهي تعرف تختار وذوقها احلى من ذوقي بكثير.......ولمن تشترن الاغراض تخبرني نلتقي هنا ونتكلم بالحاجات الثانيه........يامام يبي لك دروس عن جد....ههههههههههههههه
سعاد: يعني اشلون؟؟؟؟؟انا بعد بكره او بعدو بالكثير باروح للبيت......واذا ابغى اشتري شي اجيبه بكره ان شالله.....
الجوهره: لحظه.......وتتصل
الجوهره: الووووو الشوق....
الشوق: هلا جواهر (اخفت حزنها من الموقف اللي فات عشانها)
الجوهره: بكره وراك شي؟؟؟؟
الشوق: بس ازور امي الصبح ان شالله,........ليش؟؟؟
الجوهره: اجل العصر ابغاك تروحين مع سعاد......تبي شويه حاجات اخبرك فيهم المغرب ان شالله........لاني ابي اتعشى عندكم.....
الشوق: صار ان شالله....انا فاضيه لها.......لكن من يجيبها؟؟؟
الجوهره: اكيدسعود....
الشوق: صار اجل فمان الله.....

وتناظر لسعاد: اتجهزي العصر بكره ان شالله...
سعاد: ولكن ليه سعود اخاف يرفض....
الجوهره: ياسعود يافيصل ولا ماراح تروحك معك الشوق ولا تسألي ليش؟؟؟؟
سعاد باستغراب: ان شالله.......بس ظلت تسأل ليش؟؟؟؟؟

بنت الخفجي
17-03-2007, 03:27 AM
الجزء التاسع والأربعون




هايدي كانت فاتحه النت وتكلم صديقاتها اللي بالسعوديه.......وجتها رساله من الشوق تخبرها ان سعاد وصلت اذا بتكلمها....على طول ودعت صاحباتها واتصلت عشان تكلم سعاد


واتصلت اول مره لين قفل الخط.....محد
وثاني مره جا الرد
هايدي: الوووووو
ماجد: الو....مين؟؟(كان الصوت بعيد ويقطع)
هايدي: السلام عليكم بيت ابراهيم ال....
ماجد: ايه نعم اختي من معاي؟؟
هايدي: انا هايدي...انت سعود؟؟
ماجد: هايدي....كيف حالك وينك يالدبه كل ذا ولا الو ولا اتصال؟؟
هايدي: ماجد؟؟
ماجد: اجل فيصل طبعا ماجد..
هايدي من قال اسمه ارتبكت: يالدب.......لاتخرعني قال فيصل قال...
ماجد: كيف خالي وشخباره وكيف الديره هناك والبنات اكيد شقر وحمر وصفر هههههههههههههههه
هايدي: الا وخليجيات بعد.......صاحبتي الكويتيه منخطبه من يومين بس....
ماجد: ماشالله العقبى عندك ان شالله بس تعزمينا......
هايدي: المهم توصلوا ان شالله.....
ماجد: لا ان شالله الا احضره ملكتك بعد كم هايدي عندنا؟؟
هايدي فعلا حزنت من كلامه وطيبته وان فيه حد مهتم فيها وقعدت تصيح..
ماجد: هايدي؟؟انتي تبكي؟؟
هايدي: والله مو بيدي الغربه صعبه وتشهق غصب...
ماجد: لاحول ولا قوة الا بالله......اختي لا تبكي والله اصيح معاك ترى حتى لو شفتي دب وماافهم بس حساس.....
هايدي تبتسم من ورى الدموع: ماتبطل سوالفم يامجود..
ماجد نغزة قلبه من اسم الدلع: وبعدين تبيني تضيعين السالفه وماترسلي لي وحده شقرى من عندكم .....
هايدي: بس اطلب تبي حمرى ولا شقرى؟؟
ماجد : الا حمرى وياريت تكون بيضى وحلوة ومو طويله خبرك اخوك قصير ههههههههههههههه
هايدي: طيب هالمواصفات عندكم...
ماجد: والله.......بس قول من هي وانا اروح اخطبها.....
هايدي: هههههههههههههه الا مستحيل تخطبها وان خطبتها انت مستحيل هي ترضى فيك.......انا اعرفها زين.......
ماجد: وبعدين عاد شوقتيني من ذي اللي ماترضى فيني لاجيبها الارض واطيحها بنظره من عيوني.....
هايدي: واخبرك غزلنجي مو محتاج تقولي.....
ماجد: وبعدين هايدي من هي ذا البنت؟؟
هايدي: بنت خالتي الشوق......هو فيه برقتها ولا حلاوتها......
ماجد ظل ساكت.......في هذي صابت..
هايدي: وراك سكت؟؟
ماجد: وليه ماترضى فيني بالله ناقص يد ولا رجل ولا على راسها ريشه؟؟
هايدي: الله يهداك بس...وحده اكبر منك وتخبرك يوم جيت كيف تخطبها انت وهي كيف بترضى لك؟؟
ماجد مسك الغصه بحلقه غصب(حتى هايدي تفكيرها كذا.....مالوم الباقيين): انتي نسيتني ايش تبغى داقه حد معين؟؟
هايدي: تشوف ماشالله عليك تاخذ الواحد بالحكي....الشوق خبرتني ان سعاد جت وبغيت اسلم عليها وابارك لها..
ماجد: لحظه شوي...
ماجد :يماا.....
الام: خير ياولدي؟؟؟
ماجد: سعاد وينها؟؟
الام: مشت مع الشوق السوق وداهم فيصل...
ماجد: بعد الشوق...محوطه فيني من كل مكان وتباني انساها....صدق قاسيه...
ماجد: الو هايدي....مشت الشوق.......بالليل كلميها...
هايدي: ان شالله...مع السلامه...
ماجد: في حفظ الله...



الشوق وسعاد بالسوق.....الشوق اختارت لها تشكيله دشداشات بيت مرتبه وتصلح للصبح و للاستقبالات.......وراحت للصنادل وطقمت عليهن وبعدين لفستانيين سهره.....ومجموعه تنانير طقم وموزع......وحتى البياعه ماقصرت ظلت تساعدهم........وراحت لقمصان النوم والارواب .......برغم تردد سعاد الا ان الشوق اختارت تشكيله من نعومي اللي نازله جديد.....حتى اسعارهم عاليه بس كان ماجد جايب لها مصروف من هشام وكان مغطي كل التكلفه......وبعدين راحوا لفساتين بيتيه حلوة كنها للاطفال بس هي للكبار على الوان قوس قزح وكانت شباحي كلهم وخذت لهم الشوق كم ايشارب وصنادل ناعمه باصبع تطقيمه واخر شي الاكسسوارات.........ظلوا حوالي 5 ساعات بالسوق وبثلاث مراكز بس..........اخيرا اتصلن على الجوهره وقالن لها تقابلهن بالبيت..........



سعاد وهي تنزل الاغراض بالغرفه : أوووووووووووف ........كني اجهز من جد وجديد........
الشوق: حرام عليك انا اللي ظهري انكسر وانا اقيس واختار احس اني ابي انام........تعبت تعب ماصار.....
الجوهره وهي تجلس بناتها على الارض وتعطيهن العاب: ماشالله عليكن ماقصرتن
(وتجي تطلع بعض الاغراض......طلعت تنورة موديلها غريب ( : اللـــــــــــه هذي كيف اخترتنها احسها بتجي جنان عليك سعاد......
سعاد ترمي الجكيت حقت بدلتها وتلبس من فوقه الطقم: فعلا حلو......بس مو كنه واسع شوي؟؟
الشوق: لا والله جاي تمام........حلاته يكون مريح عشان المشي......
الجوهره : وفستان البيت ذا ذا لبسيه........
لبسته سعاد وطلعت كنها طفله فيه : اشرايكم؟؟
الجوهره+الشوق: الله......رهييييييييييب بس كيف جاي خصره نازل؟؟
سعاد: لا وانتي الصادقه انا القصيره
الشوق بحيا: مو كنه عاري لحاله؟؟انا مدري كيف شريته؟؟
الجوهره: حبيبتي...عاري عند اخوانها لكن زوجها عادي مو عاري ولا شي...وبعدين سمعي مني اللي باقوله سعاد (سعاد جلست بالفستان على الكرسي تسمعها....)لمن يجي زوجك من برا وتكوني بالمطبخ ماتطلعين بمريله الطبخ لا.....علقيها وبعدين غسلي يديك وطلعي له هذا اذا جى فجأه.........لكن على موعده تخلصي طبخ بدري وتحممي وتبدلي......ماقول تكوني سبور.......لكن كوني مرتبه......وانا جبت لك تشكيله ادوات مكياج اعلمك عليها ......
سعاد: عندي ماله داعي..
الجوهره: بس هذول احسن....وبعدين مو لين نعستي تنامي لا....وظلت تشرح لها عن العلاقه بين الزوجين.......كانت جريئه وصادقه وهدفها تعليمها........الشوق استحت من كلام اختها وشرحها ونزلت تحت.....وسعاد تلون وجهها بكل الوان الطيف وبالاخير ........هااااااااا فهمتي كل اللي قلته لك؟؟
سعاد بحيا: يعني...
الجوهره بنفاذ صبر : لي ساعه ونص وتقولين يعني......تراي تعبت وبناتي نامن......يالله نروح تحت......
سعاد: بس ارتب الاغراض بالكياس ونروح تحت.......

طول اليوم هشام ماكلمها وماتدري كيف تكلمه.......تعرف تكاليف المكالمه الدوليه عاليه.......وهي لانها نشأت ببيت بسيط عارفه هالشي ومتعوده عليه........قررت انها ترسل له رساله

وكانت الرساله

أكتب شقا على بيض الاوراق ..
وأرسم من الواقع بدمعة حزينة..
وأرسم خيالك في نظر عين مشتاق..
وأسري بطيفك بس ويني ووينك ..
وأسري مع طيوفك على حر الأشواق..
وأحن لك وأشتاق وأذكر حنينك..


وظلت تحت حوالي ساعه ويوم مارد عليها زعلت وراحت تنام.......


حوالي الساعه 11 اتصلت هايدي تدور سعاد......

وكان فيصل توة راجع من عند صديقه

هايدي: الو...السلام عليكم...
فيصل تنح هذي هي؟؟
هايدي: فيه حد على الخط؟؟
فيصل: وعليكم السلام..
هايدي من سمعت صوته ماتحملت قفلت الخط......كانت مستحيه منه مره خصوصا بعد الموقف الاخير وجرأته بالكلام...
فيصل ظل يناظر لسماعه التلفون شوي: جبانه.....(وبعصبيه وبصوت اعلي وبغيظ) جباااااااانه
ماجد: من اللي جبانه فيصل...تكلم روحك؟؟
فيصل: هه...لا محد...(اتفأجا من ماجد وكان يهابه)
ماجد قعد يطالعه كنه يتفحصه.....وناظر للسماعه اللي بيده.....وله: فيصل؟؟؟؟؟من تكلم؟؟؟؟؟؟تغازل؟؟؟
(وبحركه سريعه خطف السماعه وحطها على وذنه لكن محد......
ماجد: من اللي كان على الخط؟؟
فيصل: محد......
ماجد: فيصل؟؟؟
فيصل: أووووووووف........قلتلك محد......
ماجد خذى السماعه وحطها مكانها......وعلى طول رن التلفون.......ماجد يناظر لفيصل المرتبك:ارفع السماعه؟؟
فيصل: مابي؟؟
ماجد: فيصل قلت لك رد.....
فيصل بصراخ ونفاذ صبر: قلت لك مابي.....اوووووووف........وطلع فوق
(من لف على الدرج جلس يتسمع الحوار)
ماجد: الووووو
هايدي: السلام عليكم (ارتاحت انه مو فيصل )
ماجد: مين.......هايدي(ويناظر للدرج )
هايدي: ماجد......وينكم انقطع الخط تو...
ماجد: آآهـ.....جبانه......كيف حالك
(فيصل اتوتر يوم سمع كلمه جبانه.....)
هايدي: وين سعاد؟؟
ماجد: نامت والله كانت تعبانه من اللف على الاسواق.....
هايدي: حليلها مو مثلي ماالقى اللي يعجبني الا بطلوع الروح....
ماجد: الله يكون بعونك......اقول مافكرخالي بوحده من هالمزين؟؟
هايدي: لا ابوي وفي لامي......تصدق عنده سكرتيريه تقول ممثله سينما أنا أستحيت من نفسي يوم شفتها....
ماجد: لاماشالله عليك جمال ودلال وغنج ....
(فيصل اللي مايسمع الا كلام ماجد تفرقع من الغيظ........يتغزل بها بعد)
هايدي: اشوفك تزوغ بالحكي ايش عندك؟؟
ماجد: عندي ناس تقول جبانه للسماعه بس ومادري ايش السبب....
(فيصل مسك قلبه الحين تقول له السالفه اللي مره (سالفه التلفون والقلوب وعمليه التبادل ههههههههه))
هايدي ارتبكت (يقول جبانه ): ماجد....كيف اكلم سعاد الحين؟؟
ماجد: كلميها على جوالها..
هايدي: وانت الصادق كيف مافكرت عطني هو.....
ماجد: 055*******
هايدي: صار......توصي على شي؟؟
ماجد: سلامتك....
هايدي: مع السلامه...
ماجد: في حفظ الكريم.....(يوم تأكد انها قفلت ) ياحياتي وعمري وحبي.....
(تخيلوا شكل فيصل من سمع هالكلام.........حياتي.........يعني ماجد يحبها؟؟؟؟؟؟؟وانا اقول قفلت بوجهي اليوم؟؟؟؟؟؟وماردت على هذاك اليوم........معقوله هايدي وماجد......والله ويلبقوا على بعض.....ماجد اوسم مني بكثير.....واكيد راعي كلام ولسانه ينقط عسل مو مثلي الغبي ماعرف حتى ادلع بنت.....قام وهو مهموم على الاخر من كلام اخوة)


ماجد ضحك على الحركه اللي سواها........عارف ان اخوة يسمع وبغى يناكده بس.....

بنت الخفجي
17-03-2007, 03:34 AM
ومر يومين بدون مايتصل هشام وقلبها بدى ياكلها....وقالها لها ماجد انهم يمروا على البيت (بيت هشام ) عشان ترتب اغراضها وتنظف البيت.....

خذت معاها الخدامه وخدامه الجوهره ........وراحوا البيت......

اول مافتح ماجد الباب حست بوحشه كبيره........شكله كئيب من دون اهله.......الخدامات راحن يرتبن الغرف

سعاد: ماجد تعال معي.....
ماجد: يابنت الحلال وين اروح عيب.....
سعاد: تعال معي ولا مااطلع.......
ماجد يلا.......
سعاد: افتح الباب هذاااااااك........شوف فيه حد؟؟(واشرت على باب فيولا)
ماجد: سعاد مايصير عيب....
سعاد: هذا مو بيتي؟؟
ماجد: الا....
سعاد: اجل فتح الباب؟
ماجد راح وفتحه: هاااااا.......محد هنا......
سعاد : أأأهـ الحمد لله........تعال معي لجناحي...
ماجد منحرج: سعاد ماله داعي....
سعاد: عاااااادي تعال........
ودخلوا مع بعض الغرفه.........اول مادخلت سعاد انصدمت من الاغطيه اللي تذكرت انها مو شايلتهم.......ومن نظره ماجد لها عرفت انه فهم
ماجد: انا باطلع الاكياس اللي تحت.....ونزل تحت.....
سعاد: اهـ......انا أيش سويت؟؟؟؟؟؟وكيف نسيت الاغراض ولا رتبتهم؟؟؟؟
بسرعه نفظت هالفكره وهي تفتح شنطته هشام اللي على شكلها ماخذ منها ثلاث غيارات بس......
فتحت اول دولاب.....لقت فيه بيجامتين وكم ثوب وتحت احذيه رجاليه عرفت ان هذا كبته........خذت الملابس وقعدت تعزلهم اللي للغسل واللي بأكياسه ترتبه........وظلت وقت وهي تحارب دمعه بتنزل من عينها غصب.......ولا يوم شمه ريحه عطره........خلاص صاحت غصب وهي تلاوم نفسها اشلون قدرت تقسى عليه.........
دخل ماجد وماحست عليه : انا مستغرب شي واحد..
سعاد وهي تمسح دمعتها بطرف يدها: خير؟؟
ماجد: انسان طيب مثل هشام.......ماتستحقيه انتي.......واللي مستعجب منه انه صابر عليك ومتحملك........(وبعصبيه ) انا نازل الحين ساعتين بارجع اخذك.........
سعاد بعد ماطلع : هو الصادق.......واحد مثل هشام طيب وصبور مو انا اللي استاهله.......لكنه اختارني.......وصبر علي (وبابتسامه أمل) وبأعوضه ان شالله .........
وهي مشغوله بترتيب الملابس رن جوالها......ماهتمت اول لكن يوم طول الرنه.......طالعت الرقم : الوووو
هشام: الووو.......سعاد......فينك ياحبيبتي ماتردي على التلفون؟؟
سعاد: هشاااااااام.........وينك لك ثلاث ايام ماتكلمني ليه؟؟
هشام: اسمحي لي كنت مشغول مع ابوي........الحمدلله يتجاوب مع العلاج زين اليوم بس قريت رسالتك.......ماتدرين كيف ردت فيني الروح......
سعاد بحيا: انا اعرف تكلفه المكالمات الدوليه قلت رساله اسهل.......
هشام: يابويا ولا رساله ولا شي اتصلي متى مابغيتي بس ياريت على الساعه 3 او 4 العصر......
سعاد : المكالمه تكلف وليش 4 العصر؟؟
هشام : مالك دخل بالكلفه انا اللي ادفع انتي بس كلميني......و4 لانه يكون بتوقيتنا 1 ونكون خلصنا جلسه العلاج .....
سعاد: وابوك في المستشفى؟؟ولا برى؟؟
هشام: لا بالمستشفى اسبوعين كمان......وبعدين بناخذ شقه ويتردد عليهم لين ينتهي علاجه ان شالله بس انتي ادعي.......
سعاد: الله يوفقكم يارب......تدري اني فبيتك الحين...
هشام بعصبيه: بيتنا.....ولا مو حاسبه بيتك؟؟
سعاد : ياعمري زعلت...الا بيتي ونص....
هشام بلهفه: صحيح؟؟
سعاد : ايه وربي بيتي ان شالله ...
هشام بنفاذ صبر لاااااااا..........قصدي انتي قلتيها ياعمري........يعني صدق.......انا........يعني عمرك؟؟
سعاد استحت.......لان الكلمه طلعت عفويه : هشاااااااام........وراي شغل كثير........توصي علي شي؟؟
هشام: ماراح استسلم.....ان شالله بتقولينها لي يوم من الايام.....سلامتك ياعمريييييييي
سعاد :اقفل؟؟
هشام: في حفظ الرحمن قفلي........
سكرت سعاد وهي تطالع له وارسلت
نزلت دمعه مني مجبوره..
سالتها ليش مقهوره؟؟
قالت غاب عني حلو الصوت والصوره...


هشام اول ماقرى الرساله فرح ورد عليها


فديت من كان لغيابي يعاني..
فديت أنا ممشاه وخطاويه..
ماني بقاطع رجاه لو دهري || جفـــــــــاني ||..
هو تاج راسي وبعيني اداريه..
شوفته تسوى كل عمري وزماني..
وجرحه بدموع عيني اداويه..


سعاد استانست وردت

كل أحاسيسي تبيك
والعين تتمنى لقاك
دقـات قلبي تناديك
ياليتني جالس معاك


هشام طالع الرساله مبهوت وأتصل عليها

سعاد : هشام..
هشام: صدق اللي بالرساله ولا مجرد كلام؟؟
سعاد : هشاااااااام متصل عشان ذا السؤال.......مع السلامه......وقفلت الخط

هشام ارسل

كابر قد ما تكابر..
أنا معك متحمل وصابر..
وأعرفك أكثر من أحساسي تجاهك ..
وأنت خابر أن حبك لي كبير ..
مال جرحك يا حبيبي الا انا..
انا جرحك وأنا اللي أحمله..
وأعرف أن البعد ما حطم طموح ..
وأعرفك يا سيدي كلك سموح لا تكابر..

سعاد طالعت الرساله بابتسامه وماردت لانها عارفه انه ماراح يرد عليها


بعدها صارت يوميا تكلمه وتتطمن على احواله .....وهو يسولف معاها براحه....نسى الغربه والخوف معاها وهي بتواصلها معاهـ ريحته وصارت تتكلم معاه بدون حيا أو خوف......


بعد اسبوعين

بيت ابو عاشق كان جوال الشوق يرن

الشوق هلا عنود.....
عنود: الشوق....تعالي بسرعه امك فاقت.....
الشوق بفرحه: حلفيييييييي.....وركضت تمسك عباتها وهي تكلمها...
عنود: وربي فاقت .....
الشوق: قالت شي....تكلمت؟؟؟
عنود: تسأل عن عاشق....وهي هاديه مو قاعده تصيح.....
الشوق: فديتها وربي......خليك معاي وقولي لي أي شي تقوله.....
عنود: انا برى مايدخلوني غرفتها......
الشوق وصلت الباب وتوقف تكسي.....: حبيبتي حبي راسها وقولي لها اني جايه...
عنود: مايخلوني ادخل عليها...
الشوق: ادعميهم ارجوك .....ارجووووووووك......
عنود: طيب خلك معي........وسمعت همهمات وبعدين : وصلت عندها ابتسمت لي.....
الشوق بدت دموعها تنزل: فديتها وربي .....فديت ريحه الجنه.......والتكسي طاير عشان يوصل المستشفى.....
عنود: قاعده تقرى الكرسي.....
الشوق: بعد عمري اميمتي.....وصلت الباب.....
عنود: قاعده تضحك لي.....مادري ليه احس وجهها منور.....
الشوق: هذي حلوة المبسم امي......وقفلت التلفون....

وفتحت الباب وبصراخ: يماااااااااااا
الام وبصعوبه: بنتي...ضناي...ومسكت يدها....
الشوق وهي دافنه راسها على السرير .: يماااا.......فقدتكي مرررررة.....وينك عن بنتك حبيبتك....
الام: كم لي هنا؟؟
الشوق: شهر...
الام قطب جبينها: وولدي؟؟......شفتيه؟؟
الشوق: مالقيناه مسافر بس لاتفكري كثير......
الام تلمس عقدها وتلقاه: يمى وليدي.....احس بريحته قريبه مني.....وينه يما؟؟
الشوق تقطع قلبها: ابوي الحين يجي.......كلمته عنود.....والكل الحين يجي جدتي والعوايل كلها بتجمع.....يما رجعي لنا زي قبل ........
الام مسكت يدها: يما...........شدي حيلك.......

الشوق طالعت امها بأستغراب......

...

بنت الخفجي
17-03-2007, 03:45 AM
الجزء الخمسوووووون


وكانت الشوق تناظر لامها مو مصدقه كلامها.........
الشوق: يما.........ليش اشد حيلي؟؟؟
الام: واذا شفتي عاشق سلمي لي عليه وقولي له مسامحته وقلبي راضي عنه بس لا يحزن هو.....
الشوق بصراخ: يماااااااا.......لاتقولي ذا الكلام.......ان شالله بتشوفينه وبتسامحينه بنفسك......وتقعد تصيح امها تكلمها كلام مودع.....
الام: بنتي.....ابوك طول...
الشوق تقوم وتناظر للباب....ان شالله الحين يجي.....
ظلت تناظر لامها وهي تصيح وتشهق من كلامها......الا وابوها داخل.....
الام: هلا ...
ابو عاشق جلس عندها: الف حمدلله على سلامتك يالغاليه.......ليه الدلع هذا تخبريني ماتحمل بلاكي.....
الام ظلت تطالع للشوق......عرفت الشوق انها تبغاها تكون برى,......راحت برى وهي ترجف وحاسه ببرد ماتدري ليش......ظلت ربع ساعه.......وطلع ابوها يمسح دموعه بشماغه......
الشوق: يبااااا....ليه طلعت من عند امي؟؟؟؟
الاب: امك تطلبك الحل يابنتي....
الشوق شهقت.......وهذا اخر عهدها بالحيااااااااه.....

كان اسبوع صعب على الكل.....

جو اخوان ابو عاشق واخو ام عاشق اللي بالخارج......والتمو ناس على العزى.......الشوق ظلت بالمستشفى ومعاها انهيار عصبي وبعد الاسبوع قدرت ترجع للبيت........
ام سعود ظلت معاهم لين تعبت........وابو عاشق جى يومين هو وهايدي ورجعوا.......
سعاد ظلت على اتصال بهشام وهو الوحيد اللي كان يواسيها ........
ماجد ثاني يوم العزى طلبوة الخدمه المدنيه لوظيفه بالخبر........فسافر هناك وماعزى الجوهره والشوق
والجوهره وقف معاها عماد باكثر مماتصور.......
الجده نقلت باقي اغراضها وقررت انها تسكن عند ولدها وبنتاخها......


وكذا مر كمان اسبوعين.......وبدت العائله تفيق من الصدمه رغم حزن ابو عاشق وبناته العميق الا انهم بدو ينخرطوا مع الحياه مره اخرى.........ومن المستحيل ان أحدأ ينسى القلب الرحيم الذي فقدوة........


واليوم متوقعين عوده هشام......مع ان سعاد عرفت انه ماراح يخبرهم ......راح سعود يسئل بالحجوازت ولقى اسمهم بقائمه العائدين......انتقل الكل لبيت ابو هشام.....لان سعاد دعتهم وهي ناويه تعمل عزيمه مصغره لابو هشام.......تحمدا بالسلامه لعودته.....


أول مادخلت البيت ومعاها الخدامه اللي من اسبوع وصلت.....فتحت كل الابواب والشبابيك....مع انهم امس مرتبينه......ودخنت البيت كله بالبخور ......واشعلت الاضواء وبغرفتها نثرت مجموعه ورود ذات رائحه عطره.....اما غرفه عمها فخافت انها تبخرها بكثافه لايختنق ولا موزين لصحته.....ففتحت الستاير والشبابيك وتركتها تهوى.....


على صلاه المغرب......كانت بدت تحمم وتغير ملابسها .....لبست تنورة صيفيه لونها اخضر مايل للاصفرار وموديلاها بطبقات وحطت مكياج خفيف لانها مو متقبله الالوان والمكياج الغامق.......وشعرها ماقصته طول فجعدته وردته لورى عامله تسريحه روعه.....ونزلت تحت لقت امها مقابله الخدامات وبالمطبخ.....


شوي سمعوا صوت ابوها طالع من برى ......يحيي ويرحب......وسعود وماجد......قلبها بدى يدق بخوف.....وكمان بحيا.......كيف بيستقبلها بعد هالفتره الطويله هذي؟؟؟هل بيهملها كأنها مو موجوده؟؟؟ولا بيرحب فيها؟؟زلا كيف........فعلا بدى الارتباك فيها.......


وشوي دخل سعود وهو يرحب......دخل وراها ابو هشام......كان ذبلان لكنه مستند على مركاد جميل ويمشي لحاله.......تريحت يوم شافته كذا......امها تغطت عنه وهي وقفت ورى امها كأنها مستحيه........

ابو سعود: ام سعود .......سعاد وراكم ماتسلمون؟؟
سعاد تدور بعينها ماجى معاه؟؟
ام سعود: الله تحيه فبيته.....خطاك السو يابو هشام.......
ابو هشام: خطاك اللاش ياوخيتي....
ابو سعود بعصبيه: سعاد....وراكي ماتقربي تسلمي على عمك؟؟
سعاد فزت وراحت لعمها وحبت على راسه: خطاك السو عمي....كفاره ذنوب ان شالله...
ابو هشام بابتسامه خفيفه دليل زعل: خطاك اللاش يابنتي.....
ابو سعود: وراك واقف ياخوي تريح.....
وهنا سمعوا صوت ضحكات من برى......ودخل هشام وفيصل متأبطين يدين بعض...
سعاد بدت دقات قلبها تزيد......واتوترت .......ومسكت بثوب امها خايفه......
اول ماشافها هشام........اختفت ضحكته......وخافت هي مره .......شافت على وجهه تعبير غريب.....(يعني مافرح بشوفتي؟؟؟؟؟؟يعني زعلان علي.......ومسكت دموعها بالغصب )

ام سعود: ياحي الله وليدي هشام......الف حمدلله على سلامه الوالد......وقرت عينك فيه...
هشام وهو يختلس النظرات لسعاد: الله يسلمك خالتي من كل شر......ومد يده لها يصافحها.....
ام سعود: سعاد وراك ماتسلمي على زوجك؟؟
الكل سكت.......وهي زاد حياها زود.......
سعاد مدت يدها بتردد....: الحمدلله على سلامه الوالد.....قرت عينك بشوفته....
هشام خذ يدها بكامل كفه: الله يسلمك.....
سعاد سحبت يدها بخوف وشردت للمطبخ.......دخلت امها تأخذ القهوه ويوم وصلت لقت الرجال بالمجلس......خذى فيصل الدله.....وراح للرجال.......وبدن يشتغلن بالمطبخ واحتاسن فيه........واذن الموذن لصلاه العشى........وشوي طلعت امها فوق تصلي......والخدامات راحن لغرفتهن يصلن وهي ظلت تناظر للعشى........شوي سمعت فتحت الباب وراها
سعاد: يما اللحم استوى....تعالي شوفيه...
هشام: كيفك سعاد...
سعاد تلتفت مو مصدقه وتناظر للباب وتلف على جنب عنه: الحمدلله.....انت كيفك؟؟
هشاو وقف قبالتها: مو مصدق......انك قدامي واني اشوفك......
اتفأجأت سعاد من رده......كان حنون حتى وهي قاسيه عليه.....رفعت يدها وساندت فيها ساعدها وغطت بكفها وجهها لانها خلاص دموعها سالن....
هشام قعد يوطي راسه يشوفها....انصدم يوم شاف دموعها......ويطالع الباب يخاف حد يدخل عليهم...
هشام برقه: سعودة....حبوبه ليش الصياح الحين.....ايش اسوي انا ....اخاف احضنك يدخل علينا حد......
ارتبكت من كلمته وقعدت تمسح دموعها بطريقه طفوليه: اسمح لي........بس والله ماتحملت يوم شفتك........كنت خايفه افقدك.......مادري كيف حسيت...
هشام برقه: اشتفتي لي؟؟
سعاد: مادري......ساعات احس اني اتمنى اشوفك.......وساعات مادري كيف......
هشام: قولي انك اشتقتي لي..
سعاد: الا ميته شوق......
هشام قرب منها الا بسمع خطوات.......على طول بعد وهي تمسح دموعها....
الخدامه: بابا....بابا هشام ينادي أنتى...
هشام يلعن الساعه اللي جت بها الخدامه وبحنق يناظر لسعاد: انا مادري وش الله بلاني فيها...
سعاد تبتسم وهو يطلع .......كانت فرحانها فيه مثل الطفل اللي جابو له هديه العيد......

كانت عزيمه ولا أحلى.........يوم ودعت اهلها راحت سلمت على عمها اللي بغرفته تحت.......وطلعت فوق........وهشام سلم على ابوة ويوم جى بيطلع ناداهـ ابوة....
الاب: ياولدي اقعد ابي اتكلم معاك..
هشام: سم يبا..
الاب: ياولدي انا ادري باللي بينك وبين مرتك......
هشام باستغراب وأيش اللي بيني وبينها؟؟
الاب: يوم ماوصلتوا يوم طلعت فوق لقيت غرفتكم مفتوحه وجيت ابي اقفلها.....وشفت كل شي.....
هشام أنرعب ان ابوهـ داري.....وسكت....
الاب: ياولدي.....لك كرامه المفروض تطلقها على طووووول...
هشام انصدم: يبا انت فاهم غلط......كانت ظروف وراحت.........صدقني.....
الاب: يعني بتفهمني ان اللي شفته ........كان من غير قصد؟؟
هشام: وربي يبا.......انت شفتها اليوم......
الاب: وهذا اللي خلاني استغرب.....
هشام: يبا......انت ادع لنا بالذريه الصالحه......وكل شي زين....
الاب بتشكيك: أكيد؟؟
هشام بابتسامه: أكيد.......

يوم طلع من عند ابوة بدى التردد.....وحس انه مو متأكد......وطلع فوق بخطوة قدام وخطوة ورى.....


سعاد الصبح محتاسه تسوي فطور عمها ومسويت له خبز مخصوص.......وبيض وفول واكلات جداويه......والخدامه محتاسه معاها طبعا.......كانت لابسه دشداشه مغربيه فخمه........ولافه شعرها على راسها........وبدخله هشام
هشام: صباح الخير ( والابتسامه شاقه الحلق )
سعاد بخجل: صباح النور.......صليت؟؟
هشام عبس : ايه صليت ليه ماصحيتني للصلاه على وقتها؟؟
سعاد: رحمتك شكلك تعبان من السفر وماهان على اقومك....كيف اصبحت ان شالله مرتاح؟؟
هشام بخبث: طبعا عريس لازم اكون مستانس......
سعاد ذابت من الفشله وراحت للصاله تشوف شغل فيها.....
هشام ضحك على حركتها وراح لابوة......لقى ابوة بالحمام وقف ينتظره ويم طلع سنده....بدخله سعاد و الخدامه جايبه معاها الفطور والخدامه تدفع عربه القهوة والحليب...
هشام : على الطاوله ...
سعاد: مو على السرير احسن...
الاب ينقل نظره بينهم وهو مبتسم: على الطاوله بعدني ماعجزت.....وتساند على هشام لين جلس على الكرسي الفردي....
هشام جلس على الاريكه وجابت سعاد الخبز وجلست عند جنب هشام.......الاب ارتاح من منظرهم الحميمي وعرف ان تفكيره كان خاطئ......
فطروا على ضحك وسوالف........ويوم خلصوا شالت سعاد الاكل......والاب قال انه بيرتاح.....فشال الشاي هشام وراح الصاله......سعاد طلعت تحممت ونزلت.....
سعاد وهي نازله بالبيجامه: اوووف......الواحد بعد شغل المطبخ يحتاج لحمام.....
هشام يوم جلست: شاي؟؟
سعاد: مشكور....
هشام: تدرين سعاد؟؟(وكان سرحان ويفكر)
سعاد: هلا ؟؟
هشام: انا كنت مفتكرك من البنات البويات....لاني قلت لصديق لي تخصص علم نفس ويعمل بعياده عن تصرفاتك معي ......وفسرها انه كونك عشتي ببيت كله اولاد.....ولبسك وشكلك كالاولاد.....انك منهم........وقال انك تحتاجين لفتره طويله اكثر من اربع شهور على بال ماتأقلمي على كونك بنت اول وكونك متزوجه ولزوجك حقوق وواجبات.........وانا كنت مصدقه تماما.......لكن اتفاجأت ان سفري عنك خلاكي تشتاقين لي وترضين عني (وابتسم لها)
سعاد متفاجأه: أنا بوي......هههههههههههههههه.......انا ماتحملهم في الكليه تباني اصير منهم......ايه احب اني اكون مسترجله لكن مايعني اني صرت منهم........لانهم استغفر الله يسوون الهوايل.......ولا انا بنوته طيبونه مسالمه ......
هشام بحسد: مساااااالمه........ياعيني على المسالمه والله.........طلعتي الشيب براسي على بال مارضيتي علي يامدام.......
سعاد بخجل: مو انارضيت......وانت سامحتني......خلاص خلينا نفتح صفحه جديده.......
هشام يحط يدها على يده.........:بنفتحها ان شالله......والقلب من القلب ابيض.......وعطاها اجمل ابتسامه........


وجى شهر رمضان الكريم........محملا بالخيرات وبالدعوات المباركه لمن ودعوه من الاصدقاء والاقرباء........وكان اول رمضان لناس هاجروا واناس ولدوا واناس تيتموا..........كان الافطار العام في اول يوم في بيت ابو سعود........كانت الجده وبنتها(الشوق ) والجوهره وبيت هشام الجميع مدعوا.......

ام سعود لسعاد: خلصتي التقليه يابنتي؟؟؟
سعاد: دقايق يمااا.....
ام سعود للخدامه: وزعي المقبلات كويس بالصحون....
الشوق: خلصت ترتيب السمبوسك .....الرجال رجعوا من صلاه المغرب؟؟
الجوهره: مابعدهم جو....
الجده: يام سعود......تعالي كلمي ماجد.....على التلفون.....
(من يوم ماتوظف ماجى الامره وحده خميس وجمعه.......وحتى برمضان مو جاي الا بآخره)
ام سعود طارت تسلم على ولدها: الو.......مبارك عليك الشهر يما.......وليدي (وقامت تصيح) وراك ماجيت اول رمضان من دونك يايما.....
ماجد: الشهر مبارك علينا وعليكي...
ام سعود:ياغناتي.....ليه مو جاي اليوم ولا بكره.....والله اشتقت لك موت ياوليدي...
ماجد ماسك العبره غصب: يما انا بعد أشتقت لكم....لكن مو راضيين يعطوني اجازة(يحاول يرضي امه)
ام سعود: ياوليدي.....البيت ناقص من غيرك...
ماجد: يما...لا تخليني اصيح الحين على التلفون...
ام سعود: خلاص ....سكت...كيف حالك باول يوم؟؟
ماجد: بروحي....افطرنا قبلكم هنا....بس ماكلت شي مو *****...
ام سعود: لا يايما...لا ياغناتي...تغذى زين....رمضان طويل ولازم تقوى عشان تعرف تشتغل...روح عند اصحابك وافطر معهم ولا في النوادي عشان يفتحون شهيتك....اخبرك من يوم وانت صغير ماتشتهي تاكل بروحك...
ماجد : يايما وربي اني مرتاح ....(وهنا سمع سعاد تصوت على الشوق تقول لها تجهز عصير للرجال...)يماا عندكم احد اليوم؟؟
الام: العوايل كلها عندنا اناعزمتهم جميع...
ماجد: وجدتي فاطمه؟؟(يتحجج بها)
الام: وجدتك وعمك ابو عاشق والشوق والجوهره ,,أيييييه الله يذكرك بالخير ياخوي....ماناقصنا غيره...
ماجد(ياويل قلبي انا القلب بالبيت عندنا ): يما....توصين على شي بامشي...
الام: في حفظ الله ورعايته...
ماجد: مع السلامه...

ويوم قفلت كانت الشوق ماره بالعصير: من اللي على الخط خالتي.؟؟
الا: هذا نظر عيني ماجد ...
الشوق اتفاجأت وسكتت: يالله خالتي ودي العصير للرجال..
وخذت خالتها العصير
الشوق:ياويل حالي انا.......متى عبدالله بيتقدم رسمي ويريحني من هالعذاب اللي حاسه فيه.....

وراحت تكمل الشغل...ودخل فيصل بسرعه يبي فناجيل زياده ومعاه محمد.......ويدق التلفون مره ثانيه...
فيصل: الو....
هايدي: السلام عليكم..
فيصل خفضت سرعته فجأه وغاب عنه الحماس: هايدي؟؟
هايدي بدورها من سمعت صوته ارتبكت: مبارك عليكم الشهر؟؟
فيصل بدون نفس : وعليك (تذكر كلام اخوه وتلميحه انه يحبها)
هايدي(بلاه ماله خاطر): فيصل؟؟أخبارك..
فيصل: الحمدلله بخير...تكلمين الوالده؟؟
هايدي انصدمت تماما: ياريت..
فيصل :لحظه:
الام: هايدي...غناتي كل عام وانتي بخير حبيبتي..
هايدي بحزن: الشهر عليك مبارك عمتي
الام: علينا وعليك...واعليا عليك يابنتي...انتي بغربه وماجد بغربه..
هايدي: هو بعده مازاركم...معقوله بيقضي الشهر بعيد عنكم؟؟
الام: تشوفيني جنني :....انا اقوله يمين وهو يقول لي شمال
(كان فيصل يسمع وعرف انهم يتكلمون عن ماجد )
فيصل: على طول...على طول سألت عنه...ماقدرت تصبر شوي...وحز بخاطره الم فضيع..
هايدي: تكلمي عليه عمتي انا عيب احاكيه ولا نصحته..
الام: ايه..عيب تكلميه ولا خليتكي تقنعيه اعرفه يعزك مره
فيصل بخاطر: طبعا يعزها...مو غاليه عنده حيل الانسه..
هايدي : عمتي من عندكم؟؟
الام: الكل...الجوهره وعماد والشوق
هايدي تقاطعها: عماد عندكم...ناديه لي...
الام : لحظه....
وشوي ولا عماد على الخط: الووووووو
هايدي وهي فيها العبره : عمااااااااااااااد
عماد: ياعيونه وقلبه المركب بضلوعه..
هايدي: وينك اخوي.......اشتقت لك موووووت
عماد: فديت كل اللي يشتاقون لي وربي..
هايدي: مبارك عليك الشهر الغالي..
عماد: على كل الغوالي...ويناظر بطرف عينه للجوهره اللي كلت بعضها من الحيا..
هايدي: ياخوي...تعال زورنا الله يخليك..
عماد: تبشري ماطلبتي شي....انتظريني ب 19 الشهر انا والتوم....
هايدي بصريخ فرحه: الـــــــــــــــلــــــــــــــه.......أمانه بتجون...
عماد: وانا اقدر اخلي رمضان يمر بدون ما أشوفكم؟؟
هايدي: ياخوي.....وتصيح.....فديتك.....
عماد: بس....بس الا الدموع ذي وربي لا أصيح جنبك الحين.....
هايدي: لا والله ماتهون....ودي اسولف معك بس ماقدر....
عماد: وانا بعد الرجال خلصو الفطور عني......واخوك ميت جوع..
هايدي: ههههههههه يعني راح عليك الفطور..
عماد بخبث: ماهون على ام العيال اقعد بدون فطور......(هنا الجوهره قامت من الصاله وشردت للمطبخ)ههههههههههه شفتي شردت من الحيا.....يالله اختي فمان الله وديري بالك علة عمرك.....وسلمي على ابوي مع اني اليوم مكلمه....
هايدي: صار اخوي........فمان الله.....

بنت الخفجي
17-03-2007, 03:49 AM
عماد ويناظر لهم (الجده والشوق وسعاد وعمته) تسلم عليكم هايدي وتقول لكم مبارك عليكم الشهر..
الكل: علينا وعليك..
عماد: اسمحوا لي باروح المطبخ..
الكل ضحك...العمه: مسموح..

عماد عند باب المطبخ : احم احم
الجوهره: حياك...فوت..
عماد: وراك شردتي تو؟؟
الجوهره بغياظ: من كلامك اللي يفشل.......عيب استح.....عندنا الجده.....
عماد: ههههههههههه وانا ايش قلت........(وبخبث) ماتبين تفطريني؟؟؟؟؟؟؟
الجوهره تلون وجهها بالوان الطيف: انت افطرت....وانا عامله فطاير بالبيت.....واذا تبي حلويات ومعجنات هنا جاهزة.......وش تبي بعد؟؟؟؟؟؟(وتحط يدها على خصرها)
عماد يستند على الباب المقفول: اخبرك تفهميها وهي طايره...
الجوهره بققت عيونها على كلامه: انت صاحي.......البيت مليان ناس.......وربي انك مجنون.......
عماد: ههههههههه........والجنون يلبق لي........
الجوهره تروح لباب الحوش بتطلع: الكلام معك مامنه فايده.......
عماد برقه تحنن: يعني اهووووووووون؟؟؟؟؟؟؟؟انا ابو التوووووم؟؟؟؟؟
الجوهره تطالعه بنظره وتقفل الباب وراها...
عماد طالع للباب: قويه ذي.......وش وراها بنت يوسف؟؟؟؟
وطلع راح لمجلس الرجال.....


بعد صلاه التروايح والحريم يسولفن والرجال بالحوش جت سعاد رساله

من هشام
الشهر عليك مبارك...

أشتقت لك.....

وانتي؟؟؟؟؟؟


يوم قرتها سعاد ابتسمت غصب وردت

محــلا الرساله منك لاجت على شوق ..
تهزني هز الهبايب للأوراق ..
تطفي لهيب اللي من البعد محروق ..
تطفي عطش قلب على الوصل مشتاق ..
لاجت من && الغــالي && لها ميزة وذوق ..
مكتوبه باخلاص من كل الأعمــاق ..


وحطت الجوال على الصامت وهو بيدها


شوي ولا رساله واصلتها

انت تدري عن غلاك
لو عيوني ما تراك
شاغل قلبي وعقلي
وكل احساسي معاك


الوالد بيمشي للبيت.......تمشي معنا؟؟؟


سعاد ضحكت على اسلوبه وتلقائيته


وردت

أنا ابي ابات هنا......


وشوي رد هشام


شوفي برضاي ماني سامح لك.....بتغضبيني......انتي وضميرك


سعاد نست حالها....يعني تستخدم حق النقض الفيتو

طيييييييييب


ردت

روحنا ولا ماروحنا......انا اليوم مصدعه


وجاها الرد بسرعه

بتروحين مصدعه ولا لا يكفي انك بقربي

سعاد طالعت امها


يما.....هشام يقول يلا...


الجده بهزره: بدري......كل ذا الكلام من الصبح......وغير الحين يقول لك يلا.......صدق عيال اخر زمن هه

الكل: ههههههههههههههه

سعاد استحت من حالها وقامت تلبس عبايتها....


وروحت الجوهره على الساعه 1 بالليل.....ومابقى غير الجده والشوق سهرانين للسحور عندهم..

كانت الجده عند الرجال هي بس والشوق تتكلم مع الشوق بالصاله يوم سمعوا كلام عن الشوق

ابو سعود: بس يالغالي بنتنا ماهي رخيصه ولا حنا ناسيينها عشان يقعد كل ذا الوقت بدون مايتحرك......بتمر السنه الحين على الكلام..
ابو عاشق: ياخوي انا معك بس يمكن مستحي لان المرحومه مامر عليها زمن؟؟
ابو سعود: الله يهداك ملكه على السكيتي عشان يعرفوا الناس ان بنتنا بذمه رجل...تخبر متعب ولد اخو مالك يوم خطبها رديناه ولا كان بنتنا الحين بذمه رجل
شهقت الشوق: متعب خاطبني؟؟
العمه: من متعب ذا؟؟
الشوق: قريب عهود وامها..
سعود: وانا مع كلام ابوي ياعمي...بنتنا غاليه علينا ولاهي هاينه
الجده: ياعيال لاتسرعوا...يمكن الرجل عنده ظروف؟؟
ابو سعود: أي ضروف ياخاله...وهو رجال راكز وعاقل...انشالله انا رايحين له بكره ومكلمينه...يا يتممون الخطبه بملكه...يا يتفارقون على الخير..
ابو عاشق: يارجال اخاف انا تسرعنا؟؟
سعود: ان شالله انا محنا مسويين غير الخير ان شالله...
العمه: الشوق...متى خطبك متعب؟؟
الشوق تهز كتوفها: علمي علمك...مادريت غير الحين..
العمه: وهو من ذا متعب؟؟
الشوق : شفته مره عند عهود وهي منومه بالمستشفى.....لكن صدق ماعرفت انه خطبني غير الحين.....
العمه: وانا كمان لازم ازور ام رعد......ابغى اشوف كان مهم ناويين يزوجوها لولدهم.......وليدي كاسر خاطري .......باخطبه له....
الشوق: بس صبري ياخاله بدري الكلام الحين....
العمه بحسره: يابنيتي وليدي يذوي قدامي وماني قادره اصبر اكثر...ان شالله بكره رايحه لها وان شالله الله يقدم اللي فيه الخير....
الشوق: ياعه الصبر زين..
العمه: والله وليدي وهو على امل صغير وحالته منتهيه....أجل لا ماصار فيه نصيب (وبخوف) لاقدر الله.......وش بيصير بوليدي ياخوفي يضيع مني......وتمسك نفسها لاتصيح....
الشوق: الله يوفقه ان شالله......

وهذي الليله هايدي ماباتت ....مستغربه تصرف فيصل معاها......وشحقه رد عليها بها البرود....وليه مابارك لها وحياها زي قبل؟؟

والصبح اتجهزت للدوام لانهم يدوموا زي قبل....وهي خارجه صادفت غلا عند بيتهم

هايدي بصوت عالي وهي تلوح: غلا........غلااااااااا
غلا تاشر لها: هدوووووة........وتجي يمها وينك يالدبه ليه ماداومتي امس؟؟
هايدي: مبارك عليك الشهر..أول هههههههه
غلا بضحكه: علينا وعليك.......
هايدي: كنت تعبانه ومالي خلق اداوم....كيف الدوام امس؟؟
غلبا وهي تهز يديه بقرف: أوووووه......ممل وبغيت ادوخ هناك........غير لمن جاني مشاري ووصلني
هايدي: يااااربي يالدلع وينه تروك عنك؟؟
غلا بزعل: تروك فعينك...أصغر عيالك هو؟؟؟؟؟
هايدي: بس.....بس.....ياربنا جتك المدافعه ياتروك.......ويني انا وين اللي يدافع عني الله يرزقني بس
.....:حاظرين.....
البنتين انخرعن: بسم الله
غلا: مشاري.......خرعتني تكلم طيب........وبعدين حاظرين لايش؟؟
مشاري وهو يناظر لهايدي اللي تعدل نقابها: للي يبغونا ندافع عنهم....
هايدي استحت: مشينا غلا..
مشاري: اش دعوه ياحافظ.....الشهر عليكم مبارك.....رمضان كريم.......وبتساؤل ولا حنا مالنا دعوة؟؟
هايدي بحراج: الشهر عليك مبارك اخوي.......يالله غلا الباص جىة......وراحت وهي متخرعه من جرأته الزايده.....
مشاري بعد ماراحت: وين بتروح......الله يرزقها ان شالله ويجعلها من نصيب اللي يستاهلها ياااااارب..


وثاني يوم كانت لسى مستغربه من حركه فيصل وانشغل تفكيرها تماما بها وخذت جوال ابوها واتصلت على جوال فيصل اللي كان مخزن وقبل مايرفع الخط استحت وقفلته.........وظلت تلعن نفسها كيف جتها الجرأه تتصل على الولد......واتريحت ان المكالمه الدوليه تكلف وماراح يتصل........فيصل كان نايم ويوم قعد شاف مكالمه لم يرد عليها.....وطالع ولا رقم خاله........ولا قبل ساعه........فاستغرب لانه امس مكلمه........وقلبه نغزة لايكون هايدي صار بها شي.......وراح يكلمه

اول مارن
خاله: السلام عليكم..
فيصل: وعليكم السلام عمي.....كيف حالك ؟؟
الخال بتعجب: بخير ياوليدي...انت وش لونك والوالده؟؟
فيصل: كلنا بخير وعافيه...وقعد ينتظر عمه يتكلم ليه متصل..
الخال: خير فيصل بغيت شي؟؟
فيصل أتفاجأ:لا والله ياخال ...مادري عنك يمكن تبغى شي؟؟
الخال: انا...لا والله يالغالي...عسى ماشر؟؟
فيصل: لانك متصل علي وانا نايم؟؟
الخال باستغراب: أنااااا....لاوالله ياوليدي مااتصلت....وليه اتصل؟؟
فيصل: يعني انت مو متصل من ساعه؟؟
الخال يتذكر: ولا قربت للتلفون هذا اليوم...هذا مخصص للبيت...
فيصل: اسمح لي ياخال فهمت غلط..
الخال: حصل خير ياولدي..
فيصل: في حفظ الله..
الخال: في حفظه..

ظل فيصل متعجب من يكون متصل عليه...وماراح تفكيره ابدا لهايدي لانه خلاص يعتقد انها تحب اخوه...

وثاني يوم كان يزور اخته فبيتها فنادته فوق لانها تشتغل بالغرفه وباقي على صلاه العصر وقت عشان تجهز الفطور
سعاد: وينك يارجال ماتقول ازور اختي فبيتها؟؟؟؟؟
فيصل: وانا شقاعد اسوي الحين....
دخلوا غرفتها:
فيصل: فاتحه الكمبوتر؟؟
سعاد: مشغلته على الشيخ السديس حلو برمضان تحس له روحانيه..
فيصل: ممكن استخدمه(الكمبيوتر)
سعاد: اتفضل...انا بارتب الغسيل بالكبت..
فيصل فتح البرامج وقاعد يتفرج فيهم فتح المفكره لقى اسماء كثيره وارقام تلفونات وايميلات
فيصل: سعاد...ليش كل ذي الارقام والايميلات؟؟
سعاد: لان احيانا يقفل ايميلي وانا ابي ارسل ضروري فاتورط فكذا احسن.......عشان مااحتاس...
فيصل وهو يدور شاف هايدي انصدم: هايدي....هاتف ****** ايميل******.......طالع يم اخته ولا هي بغرفه الملابس طيران خذى ورقه وكتب ايميلها ويوم بيكتب رقمها دخلت اخته......بخفه خبى الورقه
فيصل بارتباك:برامج الفلاش عندك حلوة؟؟
سعاد: يعني مو مثل برامجك لكني احب الفوتوشوب لانه سهل مره....
فيصل : وهشام وينه؟؟
سعاد: مع ابوة بالشركه صار نظر عيني مع ابوة بكل خطوة..
فيصل: ياعيني ياعيني...نظر عيني....وين اللي قبل ماتداني صوته ولا تطلع له؟؟
سعاد: كنت غبيه ومافهم(بها اللحظه دخل هشام وهي ماانتبهت له واشرلفيصل انها خلاها تكلم ).....بس الحين عقلت
فيصل: يعني بتفهميني انكي عقلتي وصرتي تحبيه؟؟
سعاد: انا عقلت فعلا لاني قبل ماكنت اشوف الجانب الحلو فيه.......طيبون لابعد حد.....واخلاقه عاليه مرررره......وعلى ماسويت فيه ولا مره عايرني فاللي سويته ولا عاتبني عليه...
فيصل: لاتقولين......يعني راضيه عنه؟؟
سعاد: طبعا..
فيصل: وأيش تعتبريه بالنسبه لك؟؟
سعاد سكتت طويل(وهشام خاف): هو....دنيتي كلها....حياتي وعمري...وعيوني اللي اشوف بها العالم...
هشام: وانتي كمان...
سعاد فزت: بسم الله.......وتناظر لهشام......هشام.؟؟؟انت من متى هنا؟؟
هشام بضحكه: قلتلك زمان باخليك تقوليها..
سعاد: هي ايش؟؟
هشام: اني انا عمرك....صح؟؟
سعاد استحت.....وسكتوا شوي وبعدين ناظروا لفيصل ولا غير مكانه
هشام: خجلنا الولد صح؟؟
سعاد: من يوم يومه حياوي...كيف خليناه بها الموقف؟؟
هشام: هههههههههههه خليه ياخذ دروس....
وهنا سمعوا الاذان وراح هشام يوضي....

بنت الخفجي
17-03-2007, 03:59 AM
الجزء الواحد والخمسون....


طلع فيصل وهو ماكله الحيا من المشاعر الجياشه اللي كانت واضحه على هشام اللي كان ولا كأنه حس فيه وبخرجته......وأعتصره الالم على نفسه.....وكيف انه يحب لكن اللي يحبها تفضل اخوه عليه.....وكان يرمي الحصى وهو يمشي ....بدون مايحس دعم رجال شايب على مركاد كان بيروح للمسجد...

فيصل: السموحه ياجد.......عساك طيب؟؟
الجد: بخير ياوليدي...تراك مسموح بس وصلني للمسجد...رجولي بدت ترجف...
فيصل يتأمل الشيخ...كانت لحيته طويله وبيضا...ووجه متغضن بالتجاعيد...وظهره تقوص...وكل النور يشع من وجهه...ما أنتبه ان الشيخ يتأمله كمان...
الشيخ يوم وصلوا: مشكور ياوليدي..
فيصل: العفو ياجد...ماسويت غير الواجب..
الشيخ يوم عطاها فيصل ظهره رايح: ياوليدي؟؟
فيصل التفت بابتسامه: خير جدي؟؟
الشيخ...:أنت طيب ياولدي....اصبر...الصبر زين....وراك احزان كثيره....وظهرك ثقيل من الحياه....بتحزن الحين....وبتفرح بتالي العمر....بس هالعيد حزين عليك يالغالي...انا جدك....وانا اشوف الحزن الحين بعيونك.....لا تحزن....ترى الحياه مسرات واحزان والفرحه بحسن الخاتمه ان شالله.......
فيصل انصدم تماما من كلام الشيخ: يعني اشلون ياجد؟؟
الجد: والله مادري...انت مقبل على احزان....ومودع غاليين....كيف مادري...
فيصل بخوف: ياجد...خوفتني؟؟؟طمني الله يطمن بالك؟؟
وهنا سمعوا الاذان...
الجد وهو معطيه ظهره: الا بذكر الله تطمئن القلوب....
واختفى بزحمه المسجد وفيصل ماكله قلبه التساؤلات........انا الحزن مقابلني؟؟؟؟؟كيف ؟؟؟؟وشلون؟؟
وظل واقف لين ماقوموا الصلاه وثمن دخل يصلي....وقعد يدور الشيخ بعيونه عجز ليلقاه......كأنه فص ملح وذاب....
وحتى لمن روح للبيت ظل يفكر بكلام الشيخ وأيش يقصد؟؟؟؟


أم سعود ثالث ايام رمضان زارت ام رعد فبيتها

أم رعد: الله يارب يحييكي والله هالساعه المباركه اللي طليتي علينا فيها...
ام سعود: المهلي مايولي...وجعل بيتكم دايم بالمسرات مليان...واسمحي لي جيت بدون موعد..
ام رعد: ياوخيتي وشو موعده ذا اللي تقوليه .....حنا مابينا هالكلام.....عيب ياخيه عيب...
ام سعود بضحكه: وربي انك كلك كرم وخير....
ام رعد: وكيف سعاد مع زوجها ان شالله مبسوطه؟؟
ام سعود: والله اول كنت خايفه حيل عليها لكن ارتاح بالي يوم اشوفها مرتاحه وتعامله بطيبه....ماكذب عليك بنتي عنيده حيل....ومو أي حد يقدر عليها بس هالهشام ماشالله عليه كيف قدر عليها مادري؟؟
ام رعد: هههههههههه الله يهنيهم ببعض ان شالله......واخوك اللي بكندا ويش اخباره؟؟؟؟؟
ام سعود بحزن: الحمدلله.......ولو ان غربته ذابحتني وموجعه قلبي لكن مابيدي حيله.....
ام رعد: الله يوفقه ان شالله ويرده لديرته سالم غانم
ام سعود ترفع يديها: آآآآآآمين
ام رعد: والعيال كيفهم؟؟
ام سعود: هذا اللي جايتن لك عشانه....
ام رعد باهتمام: خيرياوخيتي؟؟؟؟
ام سعود: جيت على الموعد......قلتي برمضان بتكلمين اختك؟؟وانا وليدي حاله كل يوم ينزل تحت ضعف ونحل وشلت همه.....
ام رعد بابتسامه ترضاه: الله يقدم اللي فيه الخير.......وانتو عيله تنشروا بالذهب.....وبنتي لو هي ذبيحه ماكفتكم.......بس انتي خلك معي.......وراحت للتلفون وجابته عندهن واتصلت على اختها (لانها كانت واثقه ان اختها بتوافق على طول)
ام رعد: الوووووووو
...................
ام رعد: هلا اختي كيف حالك؟؟؟؟مبارك عليك الشهر
................
وكيف العيال كلهم ان شالله بخير.........
................
نعم.......علامه فراس؟؟؟؟؟؟
...................
(ام سعود استغربت تغير لون وجهه ام رعد)
ومتى هالكلام؟؟؟؟؟
....................
والكلام اللي بينا ياوخيتي؟؟؟؟
.................
طيب خبريني قبل هالكلام.....الحين وعقب شهر تكلميني وتخبريني؟؟؟؟؟؟(كانت تتكلم بزعل)
.............................
وليه ازعل.....ازعل الحين انك ماخبرتيني.....لكن اول ماكنت بازعل مو اختك انا؟؟
.............
طيب طيب........
........
خلاص مو زعلانه.....
........
قلت لك وربي مو زعلانه....
.....
وانتي بخير ان شالله......مع السلامه.....
وقفلت.......كان وجهها مقتم مرررررره
ام سعود بتردد: خير ياوخيتي عسى ماشر؟؟
ام رعد اتنهدت.......وبعد سكوت طويل: الخميس الجاي وقت يناسبكم تخطبون فيه؟؟
ام سعود بشهقه فرح: معقوله؟؟ايش اللي صار؟؟
ام رعد بسخريه: اللي صار ان فراس حب بنت عمه وخطبها والملكه بعد كم يوم......وهالسالفه لها شهر صايره...
ام سعود: والاتفاق اللي بينكم؟؟
ام رعد: اختي مابيدها شي وماهي موقفه بطريق الولد.....واستحت تكلمني وتخبرني...
ام سعود بنبره فرح: يعني ان شالله ان البنت من نصيبنا؟؟
ام رعد تربت على رجل ام سعود بابتسامه رضا: انا قلت لكم لو هي ذبيحه ماكفتكم.......وانا كلمتي ماتنرد.......(كان واضح الثقه بكلامها)
ام سعود: طيب شاوري البنت؟؟
ام رعد: بنتي ماترد لي طلب ابد........وانا عارفتها زين........هالسنه ثانويه عامه يعني لو خلينا العرس بالعطله ونمشيها ملكه من هنا ...يعني على العيد لين العطله الطويله...
ام سعود: اللي تقوليه صار ان شالله......يالله تامرين على شي؟؟
ام رعد: وين وين تو الناس....
ام سعود بفرح: متباطيه الوقت لين اوصل للبيت واخبر وليدي.......نظر عيني اكيد بيفرح كثير.....
ام رعد بابتسامه: الله يبارك لهم ان شالله.....
ام سعود: فمان الله الغاليه
ام رعد: مع السلامه


بيت عماد

الجوهره من يوم العزيمه وعماد معطيها قاف وزعلان عليها...
وهي قاعده تطعمي العيال: وبعدين ياعماد....مو راضي علي يعني؟؟حنا برمضان..
عماد: والله مادري من اللي مزعل الثاني برايك؟؟؟
الجوهره بضحكه خبيثه: اذا على التزعل بتزعل واجد من هذا وورى..
عماد قوس حجاجه: نععععععععم؟؟؟؟؟وليش بالله؟؟
الجوهره بخباثه: كيفي ازعل اللي ابي..
عماد: ياسلااااااااام........والحين بترضيني ولا تزعليني بعد؟؟
الجوهره: عمودي حبوبي غصب عني احب اناكشك وازعلك.......هذا شي غصب.....
عماد: لا والله........واطاعه المرأه لزوجها حاجه تزعل؟؟
الجوهره: قلتلك ....شي غصب...
عماد وهو يجلس على الكرسي مقابلها.: ان ماوضحتي لي باغضب عليك..
الجوهره ناظرته بخوف: تمزح صح؟؟
عماد: بالعكس صادق...
الجوهره: طيب شوف...الحين حنا بالنهار ومابي انفاعلات تفسد صيامنا...
عماد باستغراب: مافهمت؟؟
الجوهره: يعني ان شالله.......وتحسب......على شهر 4 الجاي بيشرف ضيف جديد على عائلتنا الكريمه....
عماد طالعها بدون تفكير: اشلون؟؟
الجوهره: عماد....عن الثقل الحين؟؟
عماد: يعني انتي حامل الحين؟؟
الجوهره: لي شهرين..
عماد: بس مو كنك استعجلتي شوي؟؟
الجوهره بزعل: ايش تقصد؟؟
عماد: يعني توم ....صعب نداريهم لو اجلت الحمل كمان كم سنه عشان تنظيم النسل يعني؟؟
الجوهره عصبت حيل: عماد .,.....ايش قاعد تقول......تبيني اخذ موانع يعني؟؟؟؟؟؟؟هذا شي بيد رب العالمين لا بيدي ولا بيدك.....ولاتقولين تنظيم وخرابيط......اصلا مدام الحمل مافيه مشقه علي وخوف على حياتي مايصير اخذ موانع.......الرسول الكريم قال تزوجوا الودود الولود فأني مفاخر فيكم الامم........يعني الله لو رزقني بعشره مافيها حرام ولا عيب خصوصا انا قادرين على مصرفهم ومأكلهم.....والله مايخلق فم وينساها شلون تبانا حنا نشيل همه.......لا ياحبيبي لا يازوجي العزيز لاموانع حاخذ ولا راح اتوقف عن الخلفه الا اذا رب العالمين كتبه لي.....
عماد: بس ياحبيبتي هذول ماكملوا عشر شهور(يقصد التوم)
الجوهره وهي ماسكه العبره: يعني الحين اللي تحمل على الاربعين لها دخل بحمالها؟؟؟انا بعد مالي دخل بهالموضوع.......
عماد وهو يمسح على ظهرها: خلاص......خلاص ياحبيبتي الف مبروك علينا......الله يرزقنا بالخلف الصالح ان شالله......
الجوهره تعطيه ظهرها دلاله زعلها: بعد ايش.......بعد ماكدرتني وضيقت خاطري......
عماد وهو يلف عليها: ياحبيبتي كنت غبي ومافهم.....خلاص ارضي......
الجوهره تقوم: خلاص.....الله يقدم اللي فيه الخير....
عماد بعد ماطلعت: زعلت علي.....
ولحقها على المطبخ لانها تجهز الفطور.......وهي ماسكه قدر بتحطه على النار مسك يدها......ناظرته بدون كلام......
عماد: لو ماكنا صيام الحين كان عرفت كيف ارضيك....
الجوهره تخضب وجهها ****: قلتلك خلاص ....سامحتك.....
عماد: سامحتيني وانتي مكشره كذا؟؟
الجوهره: يعني اشلون؟؟
عماد: يعني اتصدقي علينا بابتسامه صغيرونه يعني؟؟ولا انا اهون ابو العيله سي السيد...
الجوهره ضحكت غصب على شكله: هههه خلاص سماح......
عماد: يعني رضيتي؟؟
الجوهره بصوت حاد: وبعدين رضينا...
عماد: وانا اراضيكي ان شالله.......بس الحين المعده تنادي على الاكل عجلي بفطورنا الغاليه...
الجوهره: ان شالله ابو شروق...
عماد: يسلم لي امها يارب...
هههههههههههههههه



ابو سعود راح للمستشفى ودعى دكتور عبدالله يزورهم بعد صلاه التراويح فبيتهم.......وجى ابو عاشق والعيال كلهم....
ابو سعود: حيالله الدكتور عبدالله.......هذي الساعه المباركه والله.....
د.عبدالله وهو يخفي ارتباكه: المحيي مايولي...(وقلبه ماكله من الحراج والحيا)
ابو سعود(لسعود): قهوه ياولدي..
ابو عاشق: وكيف حالك مع الدوام الشيخ...ان شالله هالمرضى مو متعبينك؟؟
د.عبدالله: لا الحمدلله......مو متعبيني ولا شي الحمدلله على كل حال (كان واضح الارتباك في صوته)
فيصل: مايصير عندكم بالمستشفى اخطاء ....بحزن يعني مثل اللي حصل لاخوي؟؟
د.عبدالله بجد شوي......لاقدر الله تصير لمن الدكتور يكون شاطر لالف حاله ويخطي مع مريض واحد بس يتناسون الالف ويركزون على الغلط الواحد......يعني لاقدر الله لو كان مميت الخطأ......كان راح كل مستقبله في شربه مي...وهذا من جهه ظلم ومن جهه عدل...لمن ياخذ جزاءه يكون العدل وصل لكن يوم الناس ماتسامحه وترفض تتعالج عنده مره ثانيه هذا قمه الظلم.....احيانا يكون شاطر مره بس هالخطأ يدمر مستقبله تمام....

فيصل: معقوله (كان مدهوش)
د.عبدالله ونسى توترته: والله تصدق؟؟
سعود: بس في ناس يرجعوا يفتحوا صفحه جديده ويبوء يشتهروا مره ثانيه؟؟
د.عبدالله: هذا اللي ينتقل لمدينه بعيده...ويبدى يكون اسم له هناك من اول وجديد...
ابو سعود: الله يكون بعونهم ان شالله..
وهنى عرف ان ابو سعود قفل على الموضوع وبدى يرجع له التوتر...
ابو عاشق: انت عارف يالشيخ ليش داعيينك هنا؟؟
د.عبدالله وبدى يندي جبينه: الصراحه مو متأكد خير ان شالله؟؟
ابو عاشق: مادعيناك فبيتنا حتى لايشكون الاهل بشي...عسى ماشر يالطيب انا كلمتي عندها لكن ماشوف من طرفك أي مبادره....وانا بنتي مو رخيصه عندي عشان اتركها لا متزوجه ولا مخلى سبيلها؟؟
د.عبدالله: محشوم ياعم وبنتك الشيخه بعد....بس....بس (وبدى يتردد بالكلام)
ابو عاشق: بس ايش يابوي....انا انتظرها؟؟
د.عبدالله: بصراحه......الله يرزق بنتكم غيري (وتنفس بصعوبه كأنه هم وانزاح....)
وبدى الوجوم على وجهه ابو سعود والمفاجئه على الباقيين..
ابو سعود: كنت متوقع هالرد....ماقعدت كل هالفتره بدون كلام ولا تفعيل للخطبه الا وانت ناوي فسخها صح؟؟

سعود: يادكتور انت متأكد من قرارك.....خبري فيك شهم وماترضاها على الناس؟؟
د.عبدالله: ارجوكم تعذروني وتعفوني من ذكر الاسباب....مالله كاتب لها الزواج انه يتم....وبنتكم شيخه البنات ويشهد الله علي اني ماشفت على بنتكم غير كل خير.......وارجوكم لاتضايق صدوركم علي.....ولاتاخذون على خاطركم منى وانتم ونعم الناس ونعم النسب بس هذا حال الدنيا القبول والرفض.....
ابو عاشق: وهذا اخر كلام عندك يالشيخ؟؟؟(كان زعلان حده)
د.عبدالله موطي راسه: اسمح لي ياعم...ليت عندي غيره...
ابو عاشق(قام وطلع ومبين انه زعلان)
ابو سعود: اعذرة يالشيخ الكلام اللي قلته مو هين...
سعود: دكتور......طيب انت الندم مبين عليك.....ومو مشكله لكن ليه حزين الحين؟؟
د.عبدالله: اتردد مره وانصدم من كلمته:...لا ا...أ.....انا مو حزين......انا متضايق اني ماكنت عند كلمتي بس.......
وبعد دقايق
د.عبدالله: اسمحو لي....ياجماعه....واعذروني كاني قصرت معاكم...
ابو سعود قام وهو ساكت
سعود: مسموح يالشيخ مسموح....حياك الله.....

وطلعوا جميع وظل معاه سعود لين وصله لباب سيارته وهذي تعتبر شهامه منه

على الساعه 1 كان سعود طالع وهو تعبان ويبي يغفي شوي

الام: سعود.....يما تعال ابيك بسرعه...
سعود يطالعها من نص الدرج: يما تعبان وابي انام...
الام: الكلام اللي باقوله بيطير النوم من عيونك...
سعود وهو بمكانه: مافيه كلام بيزحزح هالنعسه من جفني.....حاس اني من سنين مانمت..
الام بخبث: حتى لو كان ....عن ....ناس....اسمهم عهود؟؟؟؟
سعود فتح عيونه ع الاخر: أييييش؟؟؟؟؟وركض نزل لامه.....صحيح يمه؟؟رحتي لهم؟؟كلمتيهم؟؟أيش قالو؟؟طمنيني يما؟؟
الام وهي ترخي يدها: شوي شوي يما؟؟ويني وين كل ذا الرد....
سعود عند ركب امه: يمااااااا
الام: زهب عمرك الخميس..
سعود ماستوعب: الخميس؟؟
الام: ايوا....بنروح نخطب..
سعود مو مصدق: صحيح؟؟؟يعني مابتاخذ قريبها هذا؟؟؟ويحب ركبه امه.....آآآآآآآآهـ........وربي ماكنت مصدق.....خلاص يعني اللي حبيتها باخذها؟؟
الام: قول ان شالله انت....
سعود بتضرع: ان شالله......أن شااااااااللللللللله.........يارب... .
فيصل دخل: السلام عليكم...
الام+سعود: وعليكم السلام..
فيصل / خير ان شالله...ايش فيه؟؟
الام: بارك لاخوك الخميس بنخطب له..
فيصل بضحكه: مبروووووك......واخيرا الحياوي بيتزوج؟؟
سعود استحى: الله يبارك فيك....وانت شد حيلك وخلص الدراسه عشان نزوجك..
فيصل ذكر حلمه : ان شالله(كان كئيب يوم نطقها)
الام: عاد ناد ابوك خلنا نقوله ونتفق معاه من يمشي من الرجال ان شالله.......لانا احنا يالحريم متفقات من زمان...
سعود: ان شالله.......وقام ينادي ابوه......

بنت الخفجي
17-03-2007, 04:10 AM
بيت ابو عاشق

كانت الجده تشرب قهوه وهي تتابع برنامج مسابقات........والشوق جالسه على الارض ورافعه شعرها ذيل حصان وحاطه اوراق على الطاوله اللي يمها وتكمل اللي مطلوب فيهم يوم دخل ابوها...

الاب: السلام عليكم..
الكل: وعليكم السلام..
الجده: اقرب يما اقهويك..
ويجلس جنب امه وتصب له فنجال..
الجده: وراك يما...خلقك ضايق؟؟
جت منه نظره لبنته وحز بخاطر: لا ماشي يما....شلون الشوق اليوم؟؟(كان يتكلم بهمس)
الجده تناظره بارتياب : بخير ليش؟؟
الاب: يما...اليوم الدكتور فسخ خطبتها..
الجده بصوت عالي وحاد: ايش فسخ خطبتها؟؟
الاب: أشش أشش..
الشوق انتبهت لهم: ايش؟؟مين اللي انفسخت خطبته؟؟
الجده ودموعها خاننها: النذل....فسخ الخطبه...الجبان ...بعد ماعطيناه الكلمه وقعدنا حول السنه الحين يقول....مشكورين بنتكم مانبغاها؟؟؟وينه عني بمركادي لاتواطاه الحين...
الشوق: اشلون(كانت ماستوعبت)
الاب: يابنتي...اعرف ان هالكلام قاسب ويجرحك لكن تعرفيه منا ولا تعرفيه من غيرنا..
الشوق بنفاذ صبر: ايش السالفه؟؟
الاب بسرعه كنه بيرتاح: د.عبدالله اليوم فسخ الخطبه ..
الشوق باستغراب: يعني اشلون؟؟
الاب: يعني مو باغي يتزوجك؟؟
الشوق سكتت دقايق .....وهم كلهم خايفين من رده فعلها...
الشوق بصوت اقرب للهمس: يعني انا الحين حره؟؟
الاب انصدم من جوابها الغير متوقع: ايه يبا...انتي الحين حره..
ابتسمت ابتسامه باهته وقامت بدون ماتكلمهم.....
الجده: مسكينه بنتي اقوم لها....
مسك ولدها يدها: لا يما....خليها لحالها الحين...


الشوق دخلت الغرفه....وظلت شوي مسبهه.....وبعدين نزلن دموعها.......ومايندرى حزن او فرح.....



وبعدها ماحد صار يتكلم بموضوع الزواج قدامها عشان ماتحسس منه.......والجوهره نبهت على الكل مايفتح السيره هذي بتاتا......مو خوف على اختها كثر مهو خوف ان اللي كانت تحلم به اختها سابقا يكون المجال له واسع الحين ويتحقق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


هايدي كانت في منتدى موقعها تتابع الردود والاستفسارات....وجتها رساله خاصه من وحده اسمها أجمل الاحلام

الرساله

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

اختي العزيزه هايدي الحلوة

كيف حالك انشالله بخير..

انا عضوة جديده هنا بالمنتدى واسمحي لي ارسلت لك بدون أستئذان....لكن انا جديده فمجال التصميم والابتكار ومحتاجه مساعدات كثيره بها المجال وتقويم لادائي....واتمنى من سعه صدرك ان تتقبل اتصالي بك عن طريق الماسنجر لارسال تصاميمي ولتشرحي لي ما أستصعب على من الامور

واذا وافقت فها هو ايميلي *******************

وحتى اذا رفضت يسعدني ان اكون من اشد المعجبات بتصاميمك وببرامجك المنوعه بالموقع

وشكرا جزيلا لسعه صدرك


اختك

أجمل حلم



هايدي قرت الرساله وبعدين شافت مواضيع متنوعه للي اسمها اجمل حلم.......وقرت ردود الاعضاء على كتاباتها......كانت عضوة من فتره قريبه........ماردت عليها لكن عملت لها اضافه على الماسنجر...

ولقتها اون لاين.......ولمى كان اسمها هو ايميلها فكانت معروفه على طول

=هايدي الجميله
السلام عليكم

=اجمل حلم
وعليكم السلام.....هايدي؟؟

=هايدي الجميله
أجمل الاحلام صح؟؟

=اجمل حلم
اختك احلام

-هايدي الجميله
هلا وغلا اختي....كيف حالك ان شالله بخير؟؟

=اجمل حلم
بخير وعافيه خيتو.....انا سعوديه من اهل الباحه...

=هايدي الجميله
والنعم والله باهل السعوديه ريحه الغوالي....انا سعوديه من اهل الرياض لكني مقيمه حاليا في مونتريال كندا...

=اجمل حلم
ماشالله كندا مره وحده...ليتني ازوركم..

=هايدي الجميله
حياكي الله باي وقت والسياحه والتذكره علي بس انتي تعالي لنا..

=اجمل حلم
ههههههههههههههههههه .........كان يقولوني اخواني بالدور....كنت امزح خيتو وتسلمين ماتقصرين

= هايدي الجميله
العرض مفتوح تري باي وقت

=اجمل حلم
مشكوره خيتو ماتقصرين .....نجي للجد الحين اذا سمحتي...

=هايدي الجميله
براحتك....اتفضلي وانا اسمع لك

=اجمل حلم..
انا توني اعرف بالفوتوشوب اشياء بسيطه جدا....وابي اعرف اشياء اكثر اذا سمحتي....كمان الفلاش خلفيتي فيه سقيمه برغم اني جبت كتيبات وسديهات لكن مااتقدمت الا شوي...

= هايدي الجميله
بسيطه جدا....راح ارسل لك مرفق ملف فيها ابسط طرق تعلم الفوتوشوب....وانتي ادرسيه على مهل وخلال ثلاث ايام اذا مااستوعبتي الموجود فيه وقدرت انك تتنتجي راح ارسل ملف ثاني يكون اسهل ان شالله...

=اجمل حلم
اشكرك جدا اختي

=هايدي الجميله
وصلك الملف؟؟

=اجمل حلم
وصلني مشكوره كثير اختي هايدي

=هايدي الجميله
معليش اسأل سؤال؟؟

=اجمل حلم
اتفضلي؟؟

-هايدي الجميله
بصراحه مو عارفه كم عمرك هل من سني او اكبر شوي او اصغر شوي؟؟

=اجمل حلم
اكيد اكبر

=هايدي الجميله (باستغراب)
وليش اكبر يعني؟؟

=اجمل حلم(بارتباك مو واضح)
يعني اكيد هايدي بتكون صغيره مثل هايدي الكرتون

=هايدي الجميله
هههههههههههههههههه

=اجمل حلم
19 سنه

=هايدي الجميله
ههههههههههههه

= اجمل حلم
ليش الضحك الحين؟؟

=هايدي الجميله
لانه فعلا انتي اكبر مني بس بسنه وحده ههههههههههه

= اجمل حلم
ههههههههههههههه

=هايدي الجميله
يلا توصين شي ضروري اطلع الحين..

= اجمل حلم
مشكورة يالغلا لاعدمتك.....مع السلامه

وحطت هايدي اوف لاين قبل لا ترد


في بيت ام رعد

كانت عهود تقرى كتاب يوم جت امها وحطت البيبي في سريره الصغير وجلست قباله عهود

الام: اقول يما.....
عهود تقفل الكتاب وتناظر لامها: هلا؟؟
الام: بنتي....طلبتك ماترديني؟؟
عهود بابتسامه المتفاجئ: سمي يما كل اوامرك مجابه اكيد...انا كم عندي ام؟؟
الام: تري اني رديتني تأكدي اني باغضب عليكي ليوم الدين........
عهود قلبه خفق امها بحياتها ماقالت مثل هالكلام...وقفت وهي تسأل امها: يما ايش السالفه خوفتيني؟؟
الام تناظر لبنتها: انا يابنتي عطيت ناس كلمه عشانك....واذا مارفض ابوك انتي بنتي ماترديني خايبه...
عهود حاولت تستوعب اللي قالته امها ونفضت راسها : اشلون يما؟؟
الام برقه: ان شالله الخميس بيجون خطاب لك...وانا موافقه عليهم...
عهود بخوف الدنيا كله : اشلوووووووووووووووون؟؟؟

بنت الخفجي
17-03-2007, 04:17 AM
الجزء الثاني والخمسون


السعوديه

لسى بعهود وامها
عهود بخوف الدنيا كله : اشلوووووووووووووووون؟؟؟
الام بتملك: الناس جايين بعد كم يوم لخطبتك.....وانا عطيتهم كلمه على ان الزفاف يكون بعد الامتحانات ان شالله...
عهود تراخت على الكرسي واغمى عليها...
الام فزعت وجست نبضها وعطتها عطر نفاذ جابته الخدامه وبعد ربع ساعه فاقت......اول مافتحت عيونها امها ماتمالكت نفسها وقعدت تبكي غصب.....
عهود : يما الله يخليك لاتبكين انا بخير..
الام: بسم الله عليك يابنتي...روعتيني عليك..
عهود: خلاص انا بخير يما.....وسكتت خافت ان امها تعيد السيره..
الام: قومي اوصلك لغرفتك يما..
عهود تساندت على امها وراحت الغرفه وعلى الفطور قامت...


وهم جالسين على السفره ...كان يفطروا بصمت رهيب ومقلق....كانت عهود تناظر لامها بين لقمه ولقمه.....شوي امها كلمت ابوها

الام: اقول مالك؟؟
الاب: هلا ام رعد خير؟؟
الام: تذكر جيرانا بالحاره القديمه.؟؟
الاب: من؟؟
الام: ابو صباح؟؟
الاب:أيه ذكرت خير؟؟
الام: وش سالفه بنتهم صباح ياريت؟؟
الاب: هذي البلا بعيد عن المسلمين غضيبه والدين...ابوها كان يشتغل بالنهار ويوم يجي بالليل لاتهتم فيه ولا تستقبله...وشكله غضب عليها وهو مايدري....ومنها وهي مريضه نفسيه ومن مصحه لمصحه واذت خواتها حتى بعد مامات ابوها الله يرحمه زادت حالتها....وودوها لشيوخ كثيره كلهم يقولوا انها غضيبه والدين (حادثه حقيقيه)
عهود شهقت غصب: معقوله؟؟
الاب: الله يستر يابنتي كثير اللي غضيبي الوالدين...
الام: يعني غضب الوالدين يحصل وكثير ؟؟
الاب: كثير مررره
عهود فهمت مقصد امها وشهقت غصب يوم شافت التصميم اللي في وجهه امها اللي عمره ماشافته وعرفت ان هذا تهديد مبطن لها ان اعترضت او قالت أي كلام؟؟بس المصيبه كيف توافق؟؟اذا وافقت شرف اهلها بيضيع وتصير الفضيحه عليهم هم؟؟وبيكون اول المتضررين ابوها وامها...


قامت من عندهم وراحت لغرفتها تبكي وتنوح حضها العاثر ومستقبلها اللي دمرته بيدها...وقعدت تصلي لربها انه يخفف محنتها والتجئت الى مكون السماوات مستجيب الدعوات ومغيث الملهوفين وبعد ساعات من البكاء وقراءه القراءن والتضرع لله نامت وقد احست بالسكينه في قلبها.......


الصبح كان واضح من عيونها انها شبعت بكي.......ويوم شافتها امها تقطع قلبها عليها.......بس عادات العرب القديمه ماسكه فيها وماتقدر ترد كلمتها اللي قالتها للعرب....

الام برقه: وراك ماتسحرتي البارح؟؟
عهود بحزن: مو *****ه...حاسها بتعب بجسمي..
الام: اوديك الطبيب؟؟
عهود بحزن وخواء: الطبيب ماراح يداوي علتي المجروحه..
الام: سامحيني يابنتي نطقت بالكلمه قبل اخذ شورك.......ولو هي تنرد باردها الحين...
عهود(ماتدرين يما ثمن هالكلمه سمعتي وسمعتكم):صار خير يما...باتجهز حق الدوام...تامرين شي؟؟
الام: مايامر عليك ظالم يابنت بطني...ويرزقك ويهنيك ويبعد عنك كل العدوين اللهم امين...
عهود: آمين

وراحت غرفتها والخوف والقلق ماليها والسحابه السودا اللي ظللت حياتهم مكتسحتها

يوم الخميس كان ابو سعود واخوانه رايحين يخطبون....وتفاجأ ابو رعد بالامر وطلب مهله اسبوع......وبعدين صارت الاحداث سريعه واتفقوا على الملكه بعد العيد....وب 15 رمضان خذى عماد أجازة بيروح لابوة هو وزوجته.....والمفاجأه ان ماجد طلب انه يرافقهم.....الكل أتفاجأ بالطلب الغير متوقع.....والكل استغرب بس الشوق عرفت انه يهرب من بقاءه بالبلد ليشوفها على العيد ولا بعده ولا يقدر يتحمل شوفتها..........(كان بعده مادرى عن فسخ الخطبه.......).......طبعا فيصل اغتاظ من اخوة وأكدت هالسفريه انه وراه شي........وخلاص اصبح على يقين ان هايدي متعلقه باخوة ولا تحب غيره ......وهذا الشي عمل له احباط كبيره ويأس.......وصار بخفيه يكن لاخوة مشاعر غريبه تتراوح بين الكره والحسد والغبطه.........وحتى ماجد جى بالليل والصبح ركب الطياره حتى جدته ماقدر يزورها.......وهايدي وابوها فرحوا كثير بالزياره........وتعرفوا على ابو غلا ........واهله والجوهره كلتها الغيره على زوجها من غلا حتى وهي مملكه ليش انها تتكلم بجرأه وتناقش وتوضح وجهه نظرها.......

كندا

وفي يوم كان السحور ببيت ابو عماد وكان مشاري موجود ماعنده مستشفى.......وجلسوا الرجال لحال والحريم لحال

هايدي وهي تضيف الحريم.:حياكي والله يام غلا.....كم لك مازرتينا هنا؟؟
ام غلا: من شهر تقريبا..
الجوهره: بل...شهر والباب على الباب؟؟
غلا: تعرفون مشاغل الحياه...انا لو مادروسنا ومحاظرتنا ماكان لي وقت اجلس معاها هههههه
ام غلا: وانتي الجوهره لك خوات اخوان؟؟
الجوهره حزنت: أي نعم..
ام غلا استغربت تكدرها: اسمحي لي اذا سؤالي ازعجك؟؟
الجوهره: لا عادي...(بها اللحظه دخل ماجد لغرفته مع الباب الثاني) بس اختي خنت حيلي اكبر مني وطيبه حيل ولكن ماجاها نصيب كانت مخطوبه وبعدين فسخنا الخطبه.....(ماجد كان يبدل وطاح اللبس منه :أيش فسخوها؟؟)ولي اخو مسافر برا ولاعاد شفناه من زمان ولا يتصل فينا...
ام غلا بتأثر: لاحول ولاقوة الا بالله....انا اسفه يابنتي اسمحي لي..
الجوهره بضحكه: لا حصل خير..

ماجد رجع لبس وطلع للمطبخ وكح

هايدي : اسمحوا لي...
اول مادخلت اتفاجأت: ماجد؟؟خير بغيت شي؟؟
ماجد: صحيح ان الشوق فسخت الخطوبه؟؟
هايدي استغربت: من زمان من اول رمضان..
ماجد: معقوله؟؟وانا مادريت؟؟
هايدي: وانت ليش مستغرب؟؟
ماجد:هه...لا...لا ولاش
وقطع ارتباكه جرس التلفون
ردت هايدي من تلفون المطبخ: الووووو
سعاد: اهلين هدووة شخبارك؟؟
كان بيمشي ماجد أشرت له هايدي لحظه....:أهلين سعوووده.......شخبارك؟؟وكيف حال عمتي ان شالله بخير؟؟
ماجد فرح ان اخته اتصلت...
سعاد: يالقاطعه ولا الو ولا شي؟؟ما أحنا اهلك برضه ههههههههه
هايدي: مو كنك صرتي مصريه؟؟؟والله تعرفي البيت وابوي ماخذ كل وقتي...لحظه كلمي...
سعاد: لحظه هايدي من؟؟
ماجد خذ السماعه : من يعني؟؟اخبارك الدبه؟؟ان شالله بخير؟؟
سعاد: مااااااجد......يالدب شخبارك
كان فيصل قاعد من اول المحادثه عادي يوم سمع اسم ماجد شرق بالهوى.......وقعد يكح وقدت امه تسمي عليه لانه الوقت صيام عندهم.....
ماجد: سلامات من اللي مرضان؟؟
سعاد: هذا فيصل مدري شعلامه؟؟
ماجد: فيصل؟؟
هايدي قلبها فز(فيصل مريض؟؟)
سعاد: ايه يتدلع قاعد..
ماجد: وشخبار ابو الهش وينه؟؟
سعاد بتنهيده حاره: آآآآآهـ ....شقولك بس؟؟
ماجد خاف: خير اشفيه سعاد عسى ماشر؟؟
سعاد: بالشرقيه من يومين...هالشغل بيذبحه يفطر شغل ويتسحر شغل...
ماجد: هههههههه.......عشان كذا لازم تجيبي لك بيبي يسليك وانتي بروحك هههههههههه
سعاد نغزتها كلمه اخوها لانها فعلا تبي كمان بيبي ......بس ماتدري اشفيه تأخر حمالها.......مع ان كل شي بيد رب العالمين بس هي نفسها ببوو....
ماجد: سعااااااااااد
سعاد: هاااااااا..........وجعت طبلت اذني...
ماجد: مادري عنك وين سرحتي؟؟
سعاد: ولا شي.....امي بتكلمك.....
وطلعت لغرفتها شوي
وجت امها تكلمه وعلى تنحيبات وعلى دمعات لين ودعها وارسل سلامه للكل......


هايدي من بدري راحت للبنات

غلا: وراك طولتي ذا اللي يكح اخوك؟؟
هايدي: لا ولد عمتي..
غلا بغمزه: ياعيني ياعيني....وش يبي ولد عمتك ذا؟؟
هايدي بققت عيونها استغرابها على تلميح غلا: كان يبي ماي ومايعرف أي حنفيه....وبعدين دق التلفون وطلعت اخته كلمتها والحين هو يكلمها.....
غلا: لاتحاولين ...كمشناكي
الجوهره حبت تدخل معاها لعل ماجد يتعلق به وينسى التخاريف اللي براسه: وانا اقول بعد.....ماجد ماشالله عليه اتوظف وصار له راتب وعنده ارض مطلع عليها قرض....ويش ظل بالله؟؟؟؟
هايدي فتحت عيونها تطالعهن.: انتن صاحيات ولا تمزحن.....وربي مو رايقه ليكن(كان قلبها مشغول على فيصل المريض.......ولانها مجنونه طلعت لغرفتها ومسكت السماعه وترين على بيت عمتها)

كانت خايفه لو ردت عليها عمتها ايش تقول؟؟هي بتحجج فيها لو كلمها فيصل .......بس اذا هي ردت......وشلها التفكير


بالمقابل فيصل من سمع كلام اخته وأن ماجد جنب هايدي طق وولع من الغيظ........ووده يكسر الدنيا عليها وعليه
(لا وبعد اختي متصله وهو جنبها ولا راحت تناديه ولاشي......وهو عاااااااادي عنده يعني........يعني ياماجد مالقيت الا اللي انا حبيتها؟؟......وطبعا الحين موظف وتعمر الارض يعني زوج لقطه لاي بنت.....حتى هدوةلا هايدي ماراح تلاقي احسن منك......خلاص صار خير ياماجد ادبرك......هالبنت وشايلها من راسي للابد ......خلاص)

ما أنتهى من حديث النفس هذا الا وسمع التلفون يدق.......ولمن محد رد....رفع السماعه

فيصل : الوووووو
هايدي: .......
فيصل: والله رايقين رمضان وتغازلون.......ماتردوا يابجم
هايدي انفزعت :أ....أ....
فيصل سكت يوم سمع صوت بنت برغم انه ماعرفها: نعم؟؟
هايدي: السلام....عل...عليكم..
فيصل اتفاجأ : وعليكم....هايدي(بنبره تهكم لانه خلاص قرر انه يعاملها عادي)
هايدي بتردد: ايه نعم...شلونك فيصل؟؟سمعت انك مريض؟؟
فيصل ببروووود: بخير الحمدلله...بغيتي شي؟؟
هايدي انصدمت تماما من جفاه: سلامتك بس ماجد الله يهداه قفل وانا ماكلمت عمتي...
فيصل انفجر بعد تقولي ماجد؟؟:هيه انتي يالاخت......ماله داعي تقولي عمتي وخالتي ومدري ايش بعد.....وماله داعي هالالاعيب البريئه علي.....(وبتهكم وسخريه) قولي لمجود ليش ما سلمت لي على عمتي وخلاص......الا تتصلي مره ثانيه وتوجعي راسي بصوتك النشاز......وامي دخلت تنام......وماله داعي تتصلي على البيت بعد اليوم....جوال عمتك معك.....وخلي عنك لعب الجهال الشيخه........وقفل



قفل الخط بدون حتى يقول مع السلامه......قفله على مشاعر انجرحت.....على احزان توالت.......على جروح تفتحت على ماضي قريب.........هايدي وقفت تناظر للسماعه بذهول وخوف.......وهو ليش كلمني كذا..؟؟انا ايش عملت له؟؟وقلبي ليه جرحته؟؟



كانت صدمتها كبيره هذيك الليله ولاقدرت ترجع للحريم وبعد ماسحرتهم الجوهره وروحوا الناس راحت لها تشوفها

بنت الخفجي
18-03-2007, 02:26 AM
السعوديه

سعاد من طلعت غرفتها وهي تفكر بالبيبي.......وايش سر عدم حملها للحين؟؟وناظرت لصور الاطفال المعلقه بالغرفه.......حست بدمعتها نزلت......ماتدري يمكن غياب هشام اثر عليها .....ماحست الا بالجوال وترسله رساله......

تغيب ويكبر غلاك
ويزيد فيني هواك
لو أبعدتنا الليالي
لاتظن قلبي نساك
في قلبي أنت العزيز
مهما ياورحي تغيب
اتنظر شوفت عيونك
أحسبك اقرب قريب

هشام يوم قرى الرساله ابتسم ورد عليها

غيابك ضيق الخاطر وولع في حشاي النار
وديرة ما بها زولك عسى الله ما يعمرها
رحلت وما تركت لصاحبك موعد ولا تذكار
رحلت ومن رحلت وهالدموع العين تنثرها
حرام تروح وتخلي تدور في راسي الافكار
حرام تروح دنيايا ما احد غيرك ينورها


سعاد : ياحليله انا اللي رحلت ولا هو؟؟

ارسلت

تراي زعلااااااااااااااانه........وزعلاااااااااااااااااا نه حيل

هشام اتفاجأ ورد

الا القمر لو زعل من ينير الكون بالضياء؟؟
امري وتدللي وانا لك مطيع..


سعاد ضحكت بحزن

ماااااااااااااااتقدر ترضيني؟؟


هشام يوم قراها قطب جبينه؟؟

لو لبن العصفور لو اقدر جبته لك.......بس قول امري..


سعاد ضحكت وردت


أبغى(((((بيبي))))


هشام اتفاجأ ولا فهم فارسل


كيف يعني؟؟


سعاد خجلت شلون باقوله انا؟؟فارسلت


ابي اكون ام ولي بيبي يقول ماما......شفت ماتقدر..


هشام تشقق من الوناسه على الطلب الغريب فرد

ماطلبتي شي.....من نوصل نروح لاكبر مستشفى تخصصي ونشوف اسباب منع الحمل؟؟......بس اخاف يقولون لنا انتم كسلانين هههههههههههه


سعاد عصبت وردت


سخيييييييييييييييف


هشام رد

واموووووت بالعسل اللي قاطب جبينه ذا حينا


سعاد ردت


تصبح على خير وباروح انام لاترد لاني باقفل الجوال....واذا تسأل ايه تهون علي...

وعلى طول قفلته


في مونتريال
بنفس الوقت

الجوهره بصوت خافض: هدووووة؟؟
هايدي :...................
الجوهره: هايدي حبيبتي شربي مي قبل الامساك؟؟
هايدي: .................
الجوهره مسكت كاس المي اللي جنب السرير وقربت من الفراش: هايدي....عشان خاطري شربه مي بس؟؟
هايدي:................
الجوهره حست بالخوف عليها ورفعت الغطى: هايدي؟؟...وشافت لون وجهها ازرق وامتلى قلبها خوف عليها وراحت تهزها بعنف وهي تصرخ هايدي هايدي.........ولا مافي ..........وبصوت عالي للي برا : عمييييييييي.........عماااااااااد ........لحقوا علي هايدي ماترد......
ودخل عماد اول ولحقه ابوه وماجد برا مرتبك........لمسها عماد وصرخ.......اتصلوا بالاسعاف.........لكن ماجد ركض لمشاري لانه طبيب.......



كان مشاري بدل ولبس بيجامه واللي بالبيت اللي يقرى قران واللي يصلي يوم سمعوا الدق الرهيب مره على الباب.......فتحت الخادمه واندفع للبيت ينادي مشاري........ومشاري كمان جاله ركض.......واول ماشافه خبره ماجد ان هايدي تعبانه.......تخيلوا كيف قلبه رف خوف عليها وبحركه اليه خذا شنطه الاسعاف وجرى ورى ماجد بالشبشب والبيجاما...اول مادخلوا ناداهم ابو عماد ودخل مشاري عندها وطلعوا الباقيين غير عماد......وشوي من الفحص وقياس النبض والعمليات الكشفيه الروتينيه عطاها ابره مهدئه وطلع


ابو عماد: ها طمني ياوليدي؟؟
مشاري وهو لسى مافاق من الصدمه وانه يشوفها وجها لوجه من هالمسافه القريبه: ان شالله بخير عطيتها أبره مهدئه وان شالله تصير احسن...
الاب: مهدئه؟؟ليه يامشاري؟؟
مشاري: يبدو انها كانت على وشك الانهيار العصبي من جراء صدمه معينه ولا حد ضايقها بكلام؟؟(كان يبي يعرف ايش اللي ضايقها)
عماد: انهيار؟؟بس محد ضايقها بنوب..ويطالع للجوهره اللي ورى الباب باستفسار ..فأشرت له انها ماقاله لها أي شي يزعلها..
ماجد : غريب؟؟وهي قبل شوي مكلمه اختي وماقالت لها شي ابد ومشت وهي تضحك؟؟
مشاري: وانا هلي ماظن انهم زعلوها بشي بس يمكن تذكرت لها مواقف قديمه ولا اجتاحتها الذكريات هاللي خلاها تنهار كذا....ولا يمكن حلمت بشي معين وهي نايمه...عموما الاسباب كثيره ومتعدده المهم ضغطها كويس وهي ماراح تفيق قبل الظهر ان شالله وعندها بارجع ازورها....بس قبلها اليوم فاطره وتخليها تاكل غدى وتعطيها هالحبوب(ومد يدها باربع اقراص) حبتين الغدى واذا لزم كمان حبتين العشى...
الاب: اسمح لنا تعبناك معانا...
مشاري: لا ولو تعبكم راحه...بس اسمحوا لي يادوب ابدل عشان الصلاه..
ماجد: ههههههههه.....من الربكه جريتك ببيجامتك..
مشاري: الحمدلله انا بكندا ولا بالكويت كان شبعوا غشمره علي ههههههههه
عماد : اتفضل معي اوصلك......


ووصلوه البيت...... والظهر رفضت هايدي تقول شي وانها ماتدري ايش جاها اليوم اصلا.....ومع ذلك خذت الدوى اللي عطتها ياه الجوهره...وجى مشاري يتطمن عليها ورغم انها رفضت الا ان ابوها اصر......وبكذا زارها وسألها كم سؤال وردت هي بخوف وارتباك .......برغم انه كان جد مره ولا ظهر منه حركات زي دايم لكنها ظلت خايفه لان بعيونه بريق غريب مررررررره......


ومرت اخر ايام الشهر الفضيل وهايدي تحسنت صحتها برغم انها تشعر بحزن كبير ماخرجها منه اخوها ومرته ولا خفه دم ماجد......ويوم 28 رمضان دخلت النت .......وبعد ماخلصت شغل وانتهت فتح الماسنجر .......وبادرتها اجمل حلم على طول

=اجمل حلم
السلام عليكم خيتو

= هايدي الجميله
وعليكم السلام

=اجمل حلم
وينك من كم يوم ادورك مو شايفتك

= هايدي الجميله
كنت تعبانه شوي اسمحي لي

=اجمل حلم
سلامات ان شالله ليه ايش عندك؟؟

=هايدي الجميله
مجرد ارهاق من الصيام

=اجمل حلم
لا سلامات ماتشوفين شر....انا لان صحتي زينه ماحس بجوع ولا ارهاق

=هايدي الجميله
ياحظك انا احسدك...على فكره ايش عملتي بالملفات؟؟

=اجمل حلم
يعطيك العافيه الفوتوشوب سهل مره وتعلمته في ثلاث ايام...ولو زرتي المنتدى كان شفتي مشاركاتي فيه..

=هايدي الجميله
اسمحي لي كنت اخلص شغل ضروري لي وما أنتبهت لمشاركاتك..

=اجمل حلم
ومتى بترسلي لي باقي الفوتو؟؟

=هايدي الجميله
الحين ارسل الملف الثاني واذا استوعبتيه نكون قفلنا على الفوتو وبعد العيد ان شالله ندخل على الفلاش

=اجمل حلم
شكرا لك

=هايدي الجميله
ولو هذا واجبنا....وصلك الملف؟؟

=اجمل حلم
ايه نعم وصلني شكرا لك خيتوا

=هايدي الجميله
لاشكر على واجب والحين اسمحي لي اختي واري شغل لازم اطلع

=اجمل حلم
مسموحه

وقفلت هايدي وهي مصابه بعوار قوي براسه من الشغل على النت



وجى العيد...وكثرت التهاني والتبريكات......سواء من اهالي كندا او السعوديه...كانت هايدي حزينه على عكس سعود اللي الفرحه مو سايعته من الوناسه انه اخيرا بياخذ بنت تعلق فيها من مشهد واحد وسمع عنها الكثير.........


وماجد اللي فرح للحياه وخرج له لونها الوردي اللي كان مخفي قبل برغم المعامله القاسيه اللتي عومل بها لكن قلبه مفعم بالامل.......ولايأس مع الحياه كما يحب يقنع نفسه.....كل اللي يفكر فيه حاليا هو انه يتأكد منها انه راح توافق عليه او على الاقل تفكر في الموضوع عشان يجابه اهله ويتحدى الكل منشانه.......لانه واثق من المصاعب اللي راح تواجهه


عهود الحزينه اللي قضت ماتبقى من رمضان وهي بين دعاء وسجود ودموع حسره وندم وتوبه صادقه لله.....برغم انها صلت استخاره عده مرات وشعرت بالارتياح لكن خوفها من المواجهه اللي تأكدت انها راح تواجهها مع أي زوج كان بغض النظر......خلاها تقتنع بشخصه رغم انها ماتتذكر شكله ورفضت المقابله الشرعيه لانها كانت خايفه لايبان عارها في وجهها.......وكل ماقترب الموعد بدت ترجف اوصالها اكثر .......رغم ايمانها الكبير برب العالمين لكن يظل الخوف مسيطر......وباخر ثلاث ايام من رمضان توالى عليها الحلم السابق المزعج......


فيصل الغاضب.....اللي غضبه وناره حرقت الاقربين له.....حس انه عنده غضب الدنيا ومحتاج يفجر هالغضب لكن مابعد وجد الفرصه المناسبه......


عماد والجوهره كانوا مثال الزوجين الصالحين برغم المشاكل اليوميه التي يمروا بها لكن المركب سائر....


الشوق ومشاعر الحريه والانطلاق اللي شعرت فيها.......رغم استغرابها من موقف د.عبدالله المفاجئ واللي مو من طباعه اصلا......ولا النظرات اللي يرمقها فيهن اثناء العمل......كان فيهن حزن عميق جدا......ولم تعرف له سببا.....


سعاد وهشام والسعاده المرففه عليهما الا مشكله عدم الحمل او تأخره.....لازالت تؤرقهما....وتكاسلوا عن الذهاب لعمل الفحوصات ايضا لبعد العيد...

بنت الخفجي
18-03-2007, 03:07 AM
الجزء الثالث والخمسووووووون



في السعوديه

ثاني يوم العيد

راح سعود يعيد على عمه ابو رعد ويتأكد من الموعد بكرة ان شالله....وهو خارج شاف سياره واقفه عند بيت خاله واستغرب......فقرب يشوف مين اللي مو داري عن خاله انه مسافر........

سعود شاف شاب واقف : السلام عليكم..
الشاب: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته...
سعود حس ان هالوجه مألوف عليه: خير اخوي اشوفك تدق على ذا الباب؟؟
الشاب: انا جاي اسلم على عمي ابو المرحوم زياد
سعود اتفاجأ أكيد من اصحاب زياد: اسمح لي يالاخو ابو عماد مسافر من زمان ومقيم بكندا ...بس عفو من حضرتك؟؟
الشاب: انا شاكر رفيق المرحوم زياد..
سعود شهق من المفاجأه: شااااااااكر....وقرب له وسلم عليه كان متذكر الموقف اللي سولفوه العيال عليه من صدمته شاكر ونحيبه لانه ماكان موجود بذاك الوقت...
شاكر بعد السلام: اسمح لي ماعرفتك؟؟
سعود: انا سعود ولد عمه زياد..
شاكر بفرحه : بالله....ورجع تحضنه وبقوة ....,مسح دمعه فرت من عينه...يكفي ياخوي انك فيك ريحه الغالي زياد...
سعود تأثر بالغ الاثر بموقف شاكر وبشهامه...كثير اصحاب زياد ماجو بعد وفاته ولا شافوهم ولو احد منهم بحاجه كان شفته على طول يدق الابواب...

سعود: حياك الله اخوي معانا اقلط...حتى عماد مسافر يعيد عندهم
شاكر : ياخوي كانك بتوديني بيتكم اسلم على اهلكم فانا معاك ان شالله...
سعود بضحكه وتأثر: لو تبي الوالده تسلم عليك بعد....الله يكثر من امثالك ياخوي...
شاكر : الله يجزاك خير...



في بيت ابو هشام


سعاد: عمي ...ماودك تطلع معانا يعني؟؟
ابو هشام: يابنتي انتم روحوا سلموا على اهلك وانا لاخلصت اشغالي باجيكم..
هشام: بسك شغل يبا الاوراق هذي بتقضي عليك..
ابو هشام:ياولدي انا القى حياتي هنا لا تعبني عاد..
سعاد لهشام: خلص هشام...خل عمي على راحته
ابو هشام: فديتها اللي تهتم لرضاي مو ولدي ياحسره.
هشام: شفتي خليتي الوالد يزعل الحين..
ابو هشام : اوهوووووو بتطولون قدامي؟؟وراي شغل..
سعاد وهي تجر هشام: خلاص....خلاص طلعنا..

وطلعوا وهم يضحكوا....واول ماركبو السياره

سعاد: اقولك هشام؟؟
هشام: قولي ياحبيبتي..
سعاد استحت: هشاااااام؟؟
هشام: شوفي لو ناديتي من هنا لبكره ماقدر ذا الكلام طبيعه يطلع غصب يعني...وبعدين لو وحده ثانيه بتستانس مو تعصب حالاتك؟؟(وعصب)
سعاد: ومن قالك اني ما استانس؟؟بس انت عصبت؟؟
هشام: طيب مدام تستانسي ليه تسكتيني؟؟
سعاد: يذبحني الخجل..
هشام: فديتها اللي تخجل وفديت عيونها المنحرجات....وخذا يدها وباسها
سعاد: هشااااام....عيب حنا بالشارع؟؟
هشام: بسيارتنا يعني عادي..
سعاد: شفت نسيتني حتى الكلام اللي باقوله؟؟
هشام: لا تفضلي قولي اللي تبي انا كلي اذان صاغيه..
سعاد: عارف ان بكره ان شالله ملكه اخوي؟؟
هشام: ادري وادري ان مافي حفله بعد بس عائليه..
سعاد:وفي بيتهم بعد؟؟
هشام: ادري تبين فستان يعني؟؟
سعاد: الليله اجيبه ان شالله بس مو هذا اللي انا ابغى اتكلم فيه...
هشام بجديه شوي ...أجل ايش؟؟
سعاد: بعد بكره ان شالله بنروح مستشفى ****للنساء والولاده..
هشام طالعها بفرح: ليش حامل؟؟(ووقف السياره)
سعاد بانحراج: لا مو حامل وعشان كذا باروح افحص ...وياريت اذا مايزعلك انت كمان تفحص(وسكتت خايفه من رده فعله)
هشام مابينت على ملامحه شي بس حرك ووصلوا البيت ....


نزلت سعاد بسرعه وراح هشام يركن السياره...اول مانزل شاف سعود وهو يحي بشاب بحراره......استغرب منه لانه ماعرفه وهو يعرف كل اصحاب سعود ومشى لين وصل لهم......هناك سعود عرفهم ببعض ورحب فيها شاكر بحراره ........ووصلوا للبيت وهناك استقبله ابو سعود وكانت تحياتهم حاره.........وشوي نادى امه تسلم عليه ودمعه عيونها يوم عرفت ان الولد جاي عشان هذولي اهل زياد ومن ريحته ........واعترفت انها نادرا ماشافت حد بها الوفاء.......طولوا وهم يتكلموا معاها ........


سعود: وانت الحين تدرس ايش؟؟
شاكر: هندسه ميكانيكيه..
هشام: وايش معني .؟؟
شاكر: لان زياد كان راغبها...وانا بغيت احقق له الحلم..
سعود بتأثر: جزاك الله خير..
شاكر ببسمه: انتم تشكروني على اشياء مقتنع فيها وراضي....المفروض الواحد يشكر الثاني على شي سواها بصعوبه ومن ورى خاطره....ياناس ذا اخوي اللي ماولدته امي.....وقف معاي بمواقف صعبه ومحد يتحملها وانا شاركته في كل صغيره وكبيره بحياته.....واقل واجب اسويه له هو صله رحم اهله ووصلهم ....لانه كذا اصاله هو واتقرب له...
ابو سعود: الله يكملك بعقلك ياولدي....وربي لو لي بنت ماعقبتها وراك...
شاكر: تسلم ياطويل العمر..

وبهاللحظه دخل فيصل وهو شكله مفور من الغيظ

فيصل: السلام عليكم؟؟
الكل: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته..
ابو سعود: اقرب يبا سلم على رفيق المرحوم زياد..
فيصل اتفاجأ : بس قرب وسلم...وبعدين جلس..
ابو سعود: وراك يبا؟؟في خاطرك شي؟؟
فيصل: اكلم ماجد ولا هو براد علي مادري وراها؟؟
سعود: هما انت سلمت عليه امس وعايدته؟؟
فيصل بنفاذ صبر :أيوة..
سعود: ايش تبي فيه بعد؟؟
فيصل: بغيت اوصيه على اغراض وهو جاي بكره..
سعود: حاول كمان شوي...المهم لاتنرفز عمرك على دون فايده..
فيصل مشى عنهم بدون مايرد
سعود ناظر لشاكر: اسمح له الشيخ
شاكر: مسموح ياخوي..
سعود: اقولك شاكر: بكره ان شالله,,,,ملكتي وابغاك تشرفنا ان شالله بحضورك..
شاكر بضحكه: مبروووووك....مبروك...الله يبارك لكم ان شالله.....ويرزقكم الذريه الصالحه....هنا الملكه ان شالله؟؟
ابو سعود: لا والله ببيت العروس..
شاكر بتقطيبه جبين: ووينه هذا؟؟
هشام :مو بعيد...البيت اللي جنب ابو عماد..
شاكر مسك نفسه بالغصب وان كانت الصدمه واضحه على ووجه: أي واحد؟؟اليمين ولا الشمال؟؟
هشام: شماله بلون بيج.؟
شاكر: ابو عهود؟؟؟؟؟؟؟
سعود بضحكه: ابو رعد الحين بس بنته عهود....
شاكر وهو مصدوووووم: ماشالله...ماشالله...

وسكتو كلهم وشاكر مخفي الصدمه عن الجميع...(ياسبحان الله اللي حبها زياد وتعلق بها راحت لولد عمته...سبحان الله ....وهي وافقت عليه ولا اعترضت....سبحان الله ارزاق يقسمها رب العالمين على المسلمين....الله يوفقك ياسعود ويسامح ويرحم رفيقي )

وشوي حيو فيه للغدى.......وبعد الغدى ودعهم على تأكيدات كامله ان بيزورهم بكره وبيكون من الشهود انشالله وودعهم....


سعاد لين ماخلصوا غدى وهي خايفه من هشام يكون زعل عليها...وماتدري ايش تسوي....خطفت رجلها للمجلس يوم ابوها طلع فوق وسعود مع شاكر يودعه...


سعاد: السلام عليكم (بيدها صينه شاي)
هشام طالعها وسكت:وعليكم..
سعاد بدلع: شاي؟؟
هشاك: مو *****..
سعاد:أفا هذا ويد سعاد ممدوده لك تخيبها وتردها؟؟
هشام ماسك نفسه:مالك لوا مابي..
سعاد حطت الصينيه على الطاوله بصوت بدخله سعود......سعود من شكلهم عرف انهم متزاعلين سلم وطلع..
سعاد: شفت؟؟(وهي قطبه حواجبها من الزعل)سعود حس انك زعلان؟؟
هشام: مو هنا نتناقش...فالبيت نتناقش...
سعاد وقفت على حيلها : اجل كذا هاااا؟؟ومشت...

دقيقه وهي داخله بعباته: يالله روحنا بيتنا..
هشام: يعني كذا؟؟يالله..


طول الطريق وهي وهو مايتكلمون ابد....وبعد مادخلوا....طلعت هي فوق تبدل وهو رمى غترته وعقاله على الكنبه وجلس على الثانيه وهو يفرك شعره لقدام وورى دليل التوتر....وواول مانزلت وجلست جنبه

سعاد: اتفضل...(صوتها حاد)
هشام:شايفتني مو رجال يعني؟؟
سعاد رافعه حواجبها دليل التفاجؤ: أنا؟؟
هشام: اجل ليه تبغيني افحص؟؟
سعاد: عشان نتطمن انا مافينا موانع تمنع حملنا بس...ابدا مو معناها هالكلام انك فيك شي او ...أو منت برجال....بالعكس انت شيخ الرجال وربي ....بس الفحص لازم نعمله...
هشام: افحصي انتي براحتك...بس انا ليش افحص؟؟
نزلت سعاد عند ركبه: الله يخليك هشومتي خلنا نفحص مع بعض بس نتأكد بس....مو عشان شي...
هشام تفاجئ من حركته بس لسى: قلتلك لا...يعني لا...
سعاد حبته على ركبته من فوق الثوب وبرجاء حار: هشووووومتي.......ارجووووووك
هشام خلاص بس موقادر: بشرط.......
سعاد: اشرط اللي تبي....
هشام: افحصي انتي بالاول....واذا مافيك شي انا اروح افحص...
سعاد بحركه سريعه قامت وحبته على خشمه ومشت وهي تقول ....مشكور مابي اكثر من كذا.....
وتركته وهو محتار من خوفها الكبير واصراراها على الفحص؟؟؟

بنت الخفجي
18-03-2007, 03:09 AM
في كندا

هايدي كانت على النت ...وكانت تكلم مجموعه بنات من صديقاتها القديمات...يوم شافت احلام اون لاين...فحبت تعيد عليها

=هايدي الجميله
السلام عليكم

=اجمل حلم
وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته

=هايدي الجميله
عايدين وزايدين وكل سنه وسالمين....وعساكم من عواده السالمين..

=اجمل حلم
وكل عام وانتي بخير يارب...وحياتك حلوة وسعيده

=هايدي الجميله
آآآآآآمين

=اجمل حلم
كيف العيد بكندا له طعم؟؟

=هايدي الجميله
وعععععععع....ولا كنا بعيد....بس شوفي الكريسماس.....فوضى وحفلات ومادري ايش اللهم ارحمنا....وبعيدنا ولا في شي...

=اجمل حلم
لانهم مامعترفين بالعيد ذا عندهم..

=هايدي الجميله
يمكن ويمكن لانهم مايحبونا ابد....

=اجمل حلم
مو الكل مايحبونكم..

=هايدي الجميله
الا الاغلبيه ..صاحب البقاله كل ماندخل عنده يظل يرجف لين نخرج على باله انا لابسين حزام ناسف ..

=اجمل حلم
هههههههه حلوة حزام ناسف ذي ههههههه

=هايدي الجميله
انا ما أمزح...جد....مره جاب شرطي يفتشنا يوم رفضنا ان رجل يفتشنا ودونا القسم وهناك فتشتنا شرطيه...بعدها كتبنا عليه تعهد وبعده مارحت لبقالته اروح للي على ناصيه الشارع اللي صاحبها هندي الاصل ويحبنا ...

=اجمل حلم
مشكله تفكير الغرب السئ عنا وحنا مالنا ذنب فيه ....كثير تعرضوا للسجن والتعذيب والظلم بسبب مجموعه متطرفين محد له خص فيهم...

=هايدي الجميله
زيدي عليها انا سعوديين ....كمان الخليجيين ولا اللي من تركيا مثلا مايتعرض لنفس مضايقتنا...

=اجمل حلم
وأنا أئيدك بها الموضوع

وهنا دخل عليها ابوها يكلمها

=هايدي الجميله
اسمحي لي احلام ابوي وصل

=اجمل حلم
انا كنت طالعه يلا بالسلامه..

=هايدي الجميله
وعيدكم مبارك

وقفلت


هايدي لابوها: ارتاح يبا بغيت شي؟؟
الاب: بغيت بموضوع مهم جدا جدا...
هايدي باهتمام : خير ابو عماد انا معاك؟؟
الاب: تعرفين دكتور مشاري؟؟
هايدي قطبت جبينها بقلق: علامه؟؟
الاب: خطبك مني امس..
هايدي: أيشششششششش..؟؟
الاب: انا مابغاكي تستعجلي بالتفكير والقرار...فكري وعلى مهل وبعدين ردي علي...
هايدي: وبدون تفكير يبا...انا اللي مو سعودي ما تزوجه...
الاب: بس هذا رجال زين؟؟
هايدي: انا مابي ادخل بمشاكل بكره في الجنسيه وغيرها وبعدين ماقدر اعيش بعيد عنك...
الاب: يابنتي فكري؟؟
هايدي: لو سعودي فكرت بالامر..
الاب: هذا قرارك النهائي؟؟
هايدي: اكيد يبا..
الاب بحزن: الله يقدم اللي فيه الخيريابنتي..
هايدي: تسلم ابوي


السعوديه

يوم الملكه

بيت ابو رعد كان كله شعله نشاط........كانت عهود هاديه مره وباين الشحوب على وجهها مثل اللي يسوقوة للمقصله وهو يشوف........وامها مابين تجهيز البوفيه وتوزيع الورود وتجهيز المجلس والبخور.......كانت مو فاضيه لرعد حتى مخليته بعهده الخدامه تهتم فيه......وقبل العصر بشوي اتصلت عليهم ام سعود تخبرهم انهم جايين بعد الصلاه.....عشان يستعدوا لان المليك بيجي بعد المغرب وبيتجمعوا المعازيم والشهود قبل الصلاه......وسعود كان محتاس حوسه .....مو مصدق عمره انه فعلا بيتزوج ومين اللي عجبته بلحظه.......وحتى ماكان عارفها ولا شي.......بس الصدف جمعت ولمت.......


والناس راجعه من صلاه المغرب
سعود يكلم ابوة: يباا...شاكر ماجى؟؟
الاب: وانا مستغرب انه ماجى للحين...لكن ان شالله خير...واذا ماجى الشهود كثار..
فيصل: ان شالله بيجي...ما أخره الا الشديد القوي..
ابو رعد: حياكم..تفضلوا البيت بيتكم..


قبل ذا الوقت بقليل...
شاكر كان مستعجل ولا صلى بعده المغرب كان بيلحقها بالحي ذا لولا الحادث اللي أخره.....أول ماوقف قدام بيت ابو رعد...شاف شنط وسياره اجرة قدام بيت ابو عماد.....قال اكيد ذا عماد واصل هو اهله....اروح اسلم عليه.......لانه مشتاق له حيل....

لقى البوابه مفتوحه على حيلها.....والشنط برا...والخدامه تدخلهن داخل...ونادى وحده منه وقال لها تنادي له بابا عماد.....ووقف بالحوش ينتظر.......شاف شجره الورد مفتحه على اكبرها.......قرب لها وقطف ورده بنفسجي وقعد يشمها وهو يتذكر صديقه وروحه زياد وايامه......وغصب فرت دمعه من عينه.....الواحد لمن تتجمع عليه الذكريات مايلقى غير الدمعه شفيعه له ونصيره.....وخذا فاين يمسح دموعه وهو قاعد يلتفت على واجهه البيت.....بعد فتره.....يوم وخر المحرمه عنه .......شاف وحده بعباتها واقفه على راس الدرج......ارتبك وتفشل على الاخير....


شاكر: اسمحي لي اختي....كنت ابي عماد...


هايدي اللي قالت لها الخدامه في نفر يبغى عماد.....ولمن الجوهره تنوم ولاداها وابوها وعماد بالمسجد مالقت بد من انها تستقبله........فلبست شيلتها وعباتها واحكمت نقابها........ويوم وصلت للباب....كان متجهه للشجره.....فاستحت تناديه او تكلمه......شافته صافن وعرفت انه يتذكر شي مر فيه......ويوم خذا المنديل أتأثرت مره لانها نادرا ماتشوف دمعه رجل......فما بالك بغريب؟؟.......واخيرا يوم التفت لها اتفاجأت ان الوجه ذا مألوف لها.....بس وين شافته؟؟مو قادره تتذكر...

هايدي: مسموح يالاخو......بس عماد وابوي بالمسجد الحين....وشوي ويجو ان شالله.....دونك المجلس تفضل.....
شاكر اتفاجأ يوم قالت ابوي...معقوله ؟؟هذي هايدي النونو اللي كنت انا وزياد نلعبها؟؟غض طرفه وانصرفت هي وهو دخل المجلس ينتظر عماد...

بعد دقايق وبعد ماصلى هو بالمجلس......دخل عماد.....من شافها شاكر قام له وعايده وحياه بفرح غامر.....حتى عماد من شافه فرح له.....ويكفي انه صديق المرحوم اللي معزته من معزة المرحوم تماما....

وشوي ولا ابو عماد داخل....ظل شاكر مبهت شوي وبعدي

شاكر: عمي ابو زياد...
ابو عماد أتأثر باسمه وقرب له: هلا والله ببناخي...عيدكم مبارك وعساكم من عواده...
شاكر: عايدين وزايدين وكله سنه وسالمين...
ابو عماد: هههههه....نفس تحيه ولدي...ههههههه
شاكر: حجيج وعريس ان شالله...
ابو عماد: هههههه....ودمع....كني اكلم ولد ي سبحان الله....ورجع له وحضنه بضحكه من عماد....
شاكر: والله اني انا اللي كني شميت ريحه الغالي...مو مصدق اني شفتك قالي سعود انك مسافر ولا انت براجع قريب...
عماد: ومتى انت شفته؟؟


قالهم شاكر على القصه كلها....

تأثروا جميع فيه


بالمقابل

هايدي يوم خلت الخدامه تودي القهوه....خبرتها الخدامه انه قاعد يصلي....فراحت تسترق النظر له...وحاولت تتذكر هي وين شافته.؟؟وين؟؟
ويوم جى عماد وسمعته يحي فيه ونطق باسمه.....وقفت مبهوته...معقوله؟؟هذا صديق اخوي زياد؟؟سبحان الله زي ماهو ماتغير بس صار له شنب....ولا يوم حيي فابوها دمعت مع ابوها......وكبر في نظرها مره...يوم خبرها باللي صار البارح......


طبعا الكل ماقعدوا وراحوا لبيت ابو رعد


عند بيت ابو رعد

كان سعود متوتر على الاخر .....عشان تأخر شاكر مع انه متفق معاه ومكلمه بالجوال....وجى المليك....وتملكه الخوف اكثر......لكن شوي ولا الكل داخل...الكل ظل مشدوة مو مصدق......لكن بدت التراحيب والتهليات بالضيوف.......ودخلت هايدي عند البنات وان ظلت تفكر بتصرفات شاكر وبشهامته وطيبته.....والشوق ماجت لان عندها دوام....لكن الجده جت....وخلت هايدي جنبها فرحانه فيها بعد ذي الشهور كلها.....


فيصل ظل مبهور بجيتهم على غفله......ومو مصدق روحها......وبدت تتجاذبه مشاعر غريبه مابين الفرح والخوف....خصوصا بعد التهزيئه المعتبره اللي عطاها لها هذاك اليوم......

خذى ابو رعد الدفتر لبنته توقع......اول ماوصلها مسكه القلم.......وظلت تقرى بقلبها عساها تجيها القوة وتوقع.......واخيرا فتحت عيونها على تصميم وقرار نهائي؟؟؟؟؟؟؟؟؟