المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : –––– • (- • ( ..حــب لايـــلـتقـي.. ) • -)• ––––


سوسو 14
16-10-2006, 10:25 PM
قصه للمبدعه..(sara)..


حب لن يلتقي

بختصار تحكي حكايتي عن حب صادق عميق بين قلبين جمعهم مسمى الحب

هل ينتصر حبهما...ويكسرون حاجز حكم المجتمع والتقاليد .........؟؟

ويتركون العالم بأسره....؟؟!!

او ينتصر حكم المجتمع والتقاليد... وينكسر قلبيهما....؟؟

هل سينتصر....الصدق... ام.... الخيانه.....؟؟؟!!

اطلب حكمكم العادل في قصتي....؟؟!



هذي التفاصيل سوف تعرفونها من خلال قصتي حب لن يلتقي



الفصل الاول:

نور:ريم
ريم: هلا نور
نور: ممكن اكلمك ابيك بروحنا تعالي
البنات الشله:بدينا بالاسرار
نور: شوي بس شوي
ريم:طيب يالله نور
نور وريم بعدو عن البنات
نور: ريم بقول لك شي
ريم : قولي
نور: انا كلمت بالجوال ريان امس
ريم بتعجب: انتي يا نور يطلع منك كذا ليه يانور
نور : خلاص .. امس طلب مني وما قدرت ارده
ريم: ليه يا نور
نور: عاد خلاص كلمته وانتهى الموضوع
ريم: اه منك انتي
نور: صوته جنان يا ريم
ريم: والله وش قال لك
نور حكت تفاصيل المكالمه كامله لريم عادة اكثر من مره خلاص
يانور مين قدك ريان راضي عليك

بعد مرور اسبوع

بدات اختبارات الفصل الدراسي الاول للصف الثاني ثانوي

ريم: هلالالالالالالالالالالالالالالا نور اخبارك
نور: اخباري زفت كله منه ما اطيقه وربي ما اطيقه
ريم: من هذا؟؟
نور:هذا صاحب وليد
ريم:سالم
نور: فيه غيره
ريم:وش سوه لك
نور: يهدد العم يقول طلعي من الشات ولا اعلم ريان
ريم:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
نور:تظحكين مع وجهك
ريم:هههههههههه..عسى طلعتي
نور:ايه..اخاف يعلم ويزعل ريان وانا مقدر على زعله
ريم: وع
نور:لاتقولين عنه كذا ..ما ارضى عليه
ريم: وانتي بدال ما تطقطقين على النت ذاكري كلمه تفيدك
نور: انا اثنين بواحد اذاكر .. وانتظر ريان بس ما شبك
ريم: تركيه عنك
نور: يووووووووووووه منك
لينا: عن الهذره نبي نذاكر
نور:هههههههههههههه..مسويه دفره
ريم: اشوفها
لينا:اسم الله علي انا شاطره
نور: ههههههههههه طيب سكتي خلينا نذاكر
طررررررررررررررررررررررررررررررررن..جرس الدخول للقاعات

لينا: كله منك ..ما ذاكرت زين
نور: عادي
ريم: حتى انا ما ذاكرت زين
نور: يالله بنات خلونا تقوم ونروح القاعه
ريم ولينا: طيب

وخلص اليوم وطلعو البنات من القاعات وكل وحده توجهت لبيتها علشان يمديها تنام
وتذاكر بعدها
صحت نور س2ونص وشبكت نت علشان تشوف ريان
نور: هلالالالالالا ريان
ريان: هلا نور
نور: اخبارك
ريان:تمام
نور: دوووووووووووم
ريان:طيب
ريان كان اسلوبه جاف مع نور رغم انه ما خله احد بشات او بصديقاتها انه
يتوسط عندها علشان تحبه
يقولون الشي لما يكون صعب تحب تحصل عليه لما تحصل عليه خلاص تبدأ
تزهق منه وترميه

وانتهت فتره الاختبارات
والتقت ريم ونور على الماسنجر

ريم: بسم الله الرحمن الرحيم
نور:اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
ريم:لووووووووووول
نور: طسي مشغوله
ريم: في ايش
نور: اكيييييد مع ريوني حبيبي
ريم: الله يهنيك فيه مع اني ما احبه
نور: مو الازم انتي انا اهم
ريم: اوكي
نور: احبك
ريم: هذي لي ولا ريان
نور: اكيد لك اني ريم قلبي والله
ريم: ما عندي سلف
نور: احبببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببب بببببببببببببببك
بببببببببببببلاش
ريم: وانا بعد والحين ورني عرض اكتافك بروح ادج بنت
نور: مع وليد
ريم: لالالالالالالالالا
نور: مع مين
ريم: بسسسسسسسسسسسسسسام
نور:...........صاحب ريان
ريم: ايه
نور: من صج
ريم: ايه


تطورت العلاقه بين ريم و بسام بفتره قصيره لدرجة ان بسام كان يترك شغله
بمقهى النت ويترك ال**اين بس علشان يسولف مع ريم

نور: هلالالالالالالالا بسوووووووووم
بسام: اصغر عيالك انا
نور: شدعوة ما امووووووووووووون
بسام: الا بس لا تقولين بسوووووووووم
نور: من عيوني...وين ريان ادق على جواله مغلق
بسام: بالكويت ..ليه ما قال لك
نور: لا ما قال لي
بسام:....
نور: انا بخليك

نور تصلت على ريم الان ضاق صدرها لما درت ان ريان سافر بدون ما يقول لها ليه
ليه؟... ليه يا ريان ما تصلت وقلت لي

نور: هلا ريم
ريم: وش فيه صوتك
نور: ريان
ريم: وش سواه فيك
نور: سافر الكويت بدون ما يقول لي انا احس ان روحاته للكويت اكثرت يا ريم
ريم: حتى انا ملاحظه
نور: ضيق صدري خلاص انا ما اقدر اتحمل اكثر صحيح احبه واموت عليه
بس ما اقدر له يسوي كذا معاي
ريم: ما عليك منه
نور: لالالا يا ريم ابتظر لين يجي من الكويت بقوله ما ابيك
ريم: انتي واثق نور انتي تحبين وما تقدرين تتركينه نسيتي كم مره حاولتي وفشلتي
نور: ادري
ريم:ياليتني اقدر اساعدك يا نور
نور: انا بسكر وبدق عليك ولا بعدين
ريم: اوكي
نور: باي
ريم:: باي

جلست ريم اليوم بطوله وهي ضايق صدرها وقالت مالي الا انت
وشبكت وشوي
الا سالم دخل عليها خاص
سالم: السلام عليكم
نور: وعليكم السلام
سالم: اخبارك
نور: تمام .. واخبارك واخبار وليد
سالم: تمااااااااام
ومر حول ساعه لمن تتكلم نور مع سالم او انها دردشت بالشات العامه لاحظ سالم
هذا الشي
وانتظر فتره
بس ما قدر يتحمل نور فيها شي ما تسولف مثل العاده
سالم: نور
نور: هلا
سالم: ليه ما تسولفين بالعامه
نور: مالي خلق
سالم: ليه
نور: اخاف تعلم
سالم:هههههههههههههههههههههههههههههههه تذكرينها
نور: شرايك
سالم: مو قصدي
نور: طيب
سالم: انت تعبانه
نور: شوي .. وليه السؤال
سالم: العاده تتهاوشين مع الكل بس اليوم هاديه
نور: اممممممممممممممممممممممممممم طيب تبي تهاوش
سالم: لالالا امزح
نور: ههههههههههههههههههههه
سالم: احد مزعلك
نور: ريان يا سالم ريان مدري ليه يعاملني كذا
سالم: وش سوى لك
نور: كل يسوي اشياء وما يقول لي واخرها مسافر ولا قال لي
سالم: نور
نور: هلا
سالم: ريان ما يستاهلك صدقيني
نور: لا تقول كذا عنه
سالم: صدقيني
نور: انا بطلع ولا تتكلم معاي مره ثانيه كذا عن ريان
سالم:نور

لكن نور اطلعت وكان حاسه ان كلام سالم صحيح ريان ما يستاهلها
هي تفكر فيه وهو ما عليه صحيح ببدايه كان يسأل ويدق
ويتطمن بس ريان تغير تغير
كانت نور تدق على جوال ريان
وفجأه لقته مفتوح
نور: اخيرا جاه
ريان: هلا نور
نور: وين كنت
ريان: بالكويت
نور: وليه ما قلت لي
ريان: رحت مع الشباب فجاه
نور: ما عندك دقيقه وحده تدق علي وتقول لي فيها
ريان: داقه تتهاوشين معاي
نور: ريان انت تغير
ريان: انا ما تغيرت
نور: احسن لنا نترك بعض
كان نور شي بداخلها يصرخ كانت تحس انه بقول لا وليه
لكن جواب ريان جاها كالطعن
ريان: احسن لنا
نور: باي..وما نتظرت انها تسمع جواب ريان كان الصدمه قويه
ريان اللي تهاوش مع الكل علشانه فجأه
صحيح كانو يتهاوشون بس كان هواشه هواش احباب غيره وبس
لالا ريان تغير اكيد فيه شي غيره

ريم: بسام
بسام: هلا ريم
ريم: دريت ان نور تركت ريان
بسام: زي كل مره اسبوع ويردون
ريم: ما اظن ليه
بسام: ليه
ريم: احس بكذا
بسام: بصراحه احسن لها ريان ما يستاهل صدقيني وانا اكثر من مره قايل لها
ريم:مسكينه نور
بسام: ربي يعوضها باللي احسن منه
ريم: انشالله
بسام: ريم انا بشبك الحين
ريم: اشبك معك
بسام: ياليت
ريم: يالله جايتك على النت
بسام: استناك


ريم:هلالالالالالالا بسوووووم
بسام: هلالالا بعمره واللله
ريم بحيى: احرجتني
بسام: اموووووووت انا على اللي ينحرجون
ريم: بسام نوووووووووووور شبكت
بسام: خلاص شفنا نور ما نبغى بسام
ريم: بسام اطمن عليها وارد لك
بسام : لالاتتأخرين انتظرك

ريم:هلا بنور قلبي
نور: هلا ريامه
ريم: وووووووينك ما نورتي ما سنجري من زمان
نور:ههههههههه..خلاص عاد بستحي
ريم: ما اصدق ام لسان تستحي
نور : اوريك بس اشو لافركك من شوشتك بالارض
ريم: ابتدينا
نور: لووووووووووووووووووووووووول
ريم: ضفي بروح لبسام احسن
نور: احسن بعد اشوفكم بعامة الشات
ريم: خير انشاالله
بعد مرور ربع ساعه شبك سالم
سالم: هلا بنور
نور: هلا بك
سالم: اشوفك بشات العامه
نور: راح اللي اخاف منه
سالم بهتمام: شلون راح
نور: خلاص ما عاد يعني
سالم: صدق نور صدق
نور: ايه
سالم: ايه انسيه احسن لك واللله اني مبسوط
نور: ليه
سالم: الاني احبك وابيك يا نور
نور بتعجب: نعععععععععععععم
سالم: ايه يا نور انا اكثر من مره اقول لريم و وليد سأليهم يا نور
نور: سالم
سالم:هلا
نور: انا بطلع بفصل النت تامر بشي
سالم: نور لا تزعلين
نور: طيب باي
سالم: تحياتي


نور كانت مصدومه من موقف سالم..سالم اللي هي ما تطيقه وتكره الانه دايم يهددها
انه يعلم ريان ..يطلع خايف عليها ويحبها يومها ما ذاق جفن نور النوم
جالس تفكر بسالم
سالم اللي اعترف لريم و ليد انه يحبها ويبها بس ما قدر
يعترف لها فضل انه يشوفها سعيده مع الانسان اللي هي اختارته

بنفس الوقت سالم جالس يفكر ..اخير يا نور درتي اني احبك
اه يا نور كم كنت اتعذب اني اشوفك مع ريان
بس الحين قررت باخذك منه بأخذك منه يا نور
نور بتكون لي انا بروح
انتي لي يا نور ....... نور لسالم وبس


ريم:هلالالالالالالالالالالا بنوووووووور قلبي هلا بأغلى البشر
نور: صدقت انا
ريم: وليه ما تصدقيني
نور: ليه ما قلتي لي ان سالم يحبني
ريم: انتي كنت تحبين ريان.. وكنتي تكرهين سالم ...ليه سالم اعترف لك
نور: ايه قال لي انه يحبني
ريم: اخيرا ..ما بغى ينطق
نور: وانتي هو قال لك
ريم: لا وليد
نور: امممممممممم
ريم: نور وش فيك
نور: ما ادري يا ريم احس اني تعبانه مدري احس اني بدوامه
ريم: ريان يا نور ما يستاهل
نور: بس احبه ...قلبي يبه وش اسوي يا الريم تعبت منه ليت قلبي بيدي
ريم: نور
نور: هلا ريم
ريم: حاولي تنسينه انسي انك تحبينه..انسي انه هو حبيبك ..تذكري كم مره
تعذبتي علشانه تذكري جرحك تذكري دموعك يا نور
نور: بحاول صار لي اسبوعين ما سمعت صوته قبل فتره شفته بالنت
بس على طول فصلت
ريم: زين حاولي تبعدين عنه
نور: ااااه
ريم: نور احبك انا
نور: وانا بعد
ريم: اخاف يوم احد يشك فينا
نور: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه
ريم: تسلم لي هذي الظحكه
نور: ياعمري عليك انتي
ريم: يالله خسرتيني بسكر الحين والوعد على النت
نور: اوكي ..باي

نور سكرت من ريم وفتحت المسجل وكانت اغنيه راشد الماجد

هذاك اللي تبيله الخير.. عشق غيرك وصار اللغير
ياقلبي ابتعد وارحل.. يا قلبي عنه لا تسأل
كفاك تعيد... هو بعيد
حبيبك.. لا خبر ... لا خير

قدر يصبر عن عيونك.. وزيد اكثر من ضنونك
تحس انه يبي عونك...وهو متغير ..كثير ...كثير

تناسى حبه وطاريه.. وبلاش اكثر تفكر فيه
وش اللي تقدر تسويه.. مدامه مهتني بالغير

يا قلبي ابتعد... وارحل
يا قلبي..عنه لاتسأل
كفاك تعيد .... هو بعيد
حبيبك لا خبر... لاخير

نور خلاص ريان بنساك وطوي صفحتي معك خلاص بنساك
يارب ساعدني انساه

نور كانت على النت تحمل اغاني راشد الماجد وعبدالمجيد عبدالله
فجأه شبك سالم

نور سالم ياربي ..مدري افصل بس لسه الاغنيه ما تحملت

سالم: هلا
نور: اهلين
سالم:اخبارك
نور:تمام. وانت
سالم: تمام يا نور بخير ما دامك بخير
نور: تسلم
سالم:وحشتني صار لك فتره ما شفتك
نور: شكرا
سالم: نور انا مضايقك
نور: لا عادي
سالم: نور ليه ما نبدا صفحه جديده
نور: هههههههه
سالم: ليه تظحكين
نور: حلو صفحه جديده
سالم: اوعدك يا نور اني انسيك ريان هذا وعد مني
نور: ما اظن
سالم: الا يا نور بس حطي ايدك بيدي وانا بنسيك اياه
نور: ما تقدر .. حاولت صدقني حاولت انا مقدر انساه انا اتناساه
سالم: جربي يا نور .. وقولي خلاص الماضي ودعته
نور:انشالله
سالم:بتحطين ايدك بيدي
نور فكرت وقالت ما راح تخسر شي لو حاولت
نور: اوكي
سالم: مو مصدق نور بتكوووووووووووون لي
نور: ههههههههه
سالم: اموت على الظحكه هذي الانسيك مو ريان الا اهله بعد
نور: بنشوف
سالم:بنسيك حتى اهلك
نور:هههههههه...حتى ريم
سالم:هذي اولهم يا نور
نور: هههههههههه..لالا ريم مقدر احبها انا
سالم: وانا
نور: وانت ايش
سالم: ما تحبيني
نور: تبي الصدق
سالم: اكيد
نور: انا كنت اكرهك(ركز على كلمة كنت) والحين بحط ايدي بيدك
سالم: ليه تكرهيني
نور: من تهديدك
سالم:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
نور: ايه انت تظحك وانا كنت امووووووووووت من القههههههههر
سالم: كنت احب اتحرش فيك.. وانتي تصدقيني وتطلعين..هههههههههههههه
نور: تظحك علي يالله انا بفصل النت
سالم:تعالي امزززززح
نور: طيب انا بطلع الاغنيه حملت ابي افصل وراي شغل
سالم: طيب متى بتشبكين
نور: مثل هذا الوقت بكره
سالم: خلاص استناك
نور: لا تستناني انا مدري عن ظروفي خل الايام هي اللي تجمعنا
سالم: بستناك
نور حست انه كلامه ما راح يغير من موقفه: خلاص
سالم: تحياتي
نور: هههههههههههههههه
سالم: ليه تظحكين
نور: تحياتي خطيره هذي
سالم: حقوق النشر محفوظه لا تسرقينها
نور: طيب تحياتي والى الغد
سالم: بحفظ الله


سالم مو مصدق تور بتحط ايدها بيدي اااه يا نور ليتك تحبني مثل ما تحبين
ريان.... لا بخليك تحبني اكثر منه
وفجأه يرن جوال سالم

سالم: هلا وليد
وليد: وينك
سالم: يالبيت شابك نت
وليد: ومين موجود
سالم: ما ادري بس نور كانت موجوده
وليد: وانا اقول ليه نسيت موعدنا
سالم: انساك انت بس انسى اهلي بعد
وليد: الله لنا
سالم: طيب وينك فيه
وليد: بالقهوه
سالم: خلاص ربع ساعه وانا عندك
وليد: استناك
سالم: تم يالله تحياتي

سالم ركب سيارته وشغل اغنيه راشد اللي يموت عليه وعلى صوته ومتعصب
اذا احد غلط عليه

وسعادة القلب وياه والماي عود لمجراه
والله وتحقق منايا وشوفوا حبيبي معايا
يااهل الحسد والوشايه وسعادة القلب وياه
والماي عود لمجــــــــــــــــــــــــــــــــــراه

حاولت ياما وياما وزتو علينا الملامه
لكن وصلنا بسلامه من يزرع الخير يلقاه
والماي عود لمجـــــــــــــــــــــــــــــــراه
وسعادة القلب ويـــــــــــــــــــــــــــــــــــــاه

يا حاسدين اليكم من خوف قلبي عليكم
حياتنا مو بديكم مكتوب عشناه وشفنا
والله وتحقق منايا وشوفو حبيبي معايا
يااهل الحسد والوشايه وسعادة القلب وياه
والماي عود لمجــــــــــــــــــــــــــــــــــراه
والماي عود لمجـــــــــــــــــــــــــــــــراه


والله وشبكنا الايادي قدام كل الاعادي
رايق لنا اجو هادي سلم وانا قلبي حياه
والله وتحقق منايا وشوفو حبيبي معايا
يااهل الحسد والوشايه وسعادة القلب وياه
والماي عود لمجــــــــــــــــــــــــــــــــــراه
والماي عود لمجـــــــــــــــــــــــــــــــراه


انتهى الفصل الاول

يا ترى وش بيصير

ايش مصير


علاقه ريم وبسام


وعلاقه نور وسالم

يا ترى بيسكت ريان لو عرف
او بحاول يرجع نور له

سوسو 14
16-10-2006, 10:26 PM
الفصل الثاني


ريم: انتي متأكده من اللي تقولينه يا نور
نور: ايه
ريم: حرام عليك تلعبين بمشاعر سالم
نور: ومين قال لك اني بلعب بمشاعره
ريم: انتي تحبين ريان تخلصي من حبه بعدين حبي سالم
نور:هو اللي قال يبي يساعدني وانا ودي احط ايدي بيده واجرب
ريم: مدري وش اقول لك بس فكري
نور: طيب

نور سكرت من ريم قررت انها تجلس على نت وتتظر سالم يشبك
لكن تفجأة سالم كان شابك

نور: حم حم ... وخرو منك نور وصلت
سالم: هلالالالالالالالالالالالالالالالالا بنووووووووووووووووور
نور: هلالالالالالالالالالا بك
سالم: اخبااااااااااااارك نور
نور: بخير ........... وانت يا سالم
سالم:دامي معك بخير
نور:احرجتني
سالم: نور
نور:هلا
سالم:متى اسمع صوتك ..مشتاق اسمعه
نور: لالالالالالالالالالا انسسسسسسسى
سالم: لييييييه
نور: بعدين بعدين لما انتأكد اني احبك ما ابي العب عليك او اتسلى بمشاعرك
صدقني لما انتأكد اني نسيت ريان.. وقتها يصير خير
سالم: كله تقولين ريان انسسسسسسسسسسسسسسسيه
نور: تحياتي
سالم: نووووووووور
لكن ما وصل نور فصلت النت قالت ما تبي تلعب بسالم لازم
تنسى ريان اول بعدين ترجع وتحدد مشاعرها

بسام: هلالالالا ريم
ريم: هلا بك
بسام: اخبار الحلوه اليوم
ريم: بخير
بسام: دوم يا قلبي
ريم: وانت اخبارك
بسام : بخير
ريم: واخبار ريان صاحبك
بسام: بخير ..ونور ما فكرت ترجع له
ريم: نور مع سالم بالنت
بسام: نست ريان
ريم: تحاول
بسام: ريم هذا ريان يناديني بروح له بعدها برجع ادق
ريم: اوكي
بسام: انتبهي لنفسك
ريم: انشاالله وانت بعد

بسام راح لريان
ريان: مين تكلم صار لك ساعه تهذر بالتلفون
بسام:ريم
ريان: طيب يالله خلنا ندخل
بسام: دريت ان نور مع سالم
ريان: نعم...عيد اللي قلته
بسام: ليه نور تهمك..توقعتها انتهت من حياتك

ريان: هي مع سالم
بسام: ايه... واتركها بحالها حرام عليك تعذبعها
ريان: هذي اللي تقول لي انها تحبني شفت وش سوت
بسام: ولا تنسى انت ايش سويت..انت اجرمت بحقها هي ما تستاهل انك انت تخونها
لا تنسى يا ريان انت اللي بعتها
ريان: طيب خلنا ندخل

ريان ما قدر يتحمل سالم يخذها مني لالالا والف لا نور الحين ابيها وانا اعلمه
شلون يسوي كذا من وراي
ريان قرر انه يشبك يوم كامل علشان ينتظر نور ويكلمها
وحصل اللي يبه ريان شبكت نور بعد بخمس ساعات

ريان: هلا نور
نور ريان يكلمني لالالا ما اصدق ريان ريان
نور: هلا ريان
ريان: وينك ما تسألين عني
نور:انت قلت احسن لنا نترك بعض
ريان: كنت ابي اشوف قدري عندك .. ما ظنيت اني رخيص
نور: انت اللي قلت
ريان: نور جوالك عندك ابي اكلمك مشتاق لصوتك
نور: ايه
ريان: بدق
نور: طيب
واتصل ريان بنور وجلسوا يعاتبون بعض على انهم تركوا بعض انهم ما فهموا بعض
نور كانت مبسوطه ريان يكلمها مثل اول ايام علاقتهم ااااااه ياريان يا كثرما احبك


نور: هلالالالالالالالالا بريم قلبي
ريم:الصوت اليوم خطير والمعنويات عال العال اشوفها
نور: اكيييييييييييييد مو ريان كلمني من قدي
ريم: شلوووووووووووووووووووووووووووووووووون
وحكت لها السالفه كلها
ريم: مدري ليه قلبي مو مرتاح
نور: الانك ما تحبين ريان وما تتقبلينه
ريم: سالم
نور اول مره حست بمشاعر غريبه ناحيه سالم مشاعر غير اللي تحساها لريان
احساس اول مره تعيشة
نور: اكيد بقوله يالله بسكر بينا اتصال
ريم: اوكي باي

نور فكرت بسالم سالم حاول يساعدها مد لها يده بوقت كانت محتاجته
صحيح مالكمته بالتلفون بس كان يشبك بسعات بتظرها ويسولف
معاها كان راضي بدقابق معاها بس علشان يطمن عليها
شلون بقول لك يا سالم اني كلمت ريان
قررت انها تقول له وما تبي تخدعه الان هي ما قلت له انها تحبه

ريان:هلالالالالالالالالالالالا بسام اخبارك
بسام: تمام
ريان: بكرى بروح الكويت تمشي معاي
بسام" اكيد لا.... انت بتروح علشان نوف انا ليش اروح
ريان: احبها وربي احبها
بسام:الله يهنيك توصي بشي انا بطلع
ريان: بدري تو الناس
بسام: من عمرك

وتتصل الريم بسام
الريم: هلالالالالالالالالالالا بسام
بسام:هلا ريم اخبار
ريم: فيك شي يا بسام صوتك مو عاجبني
بسام: ريان
ريم: وش فيه اكيد فرحان علشان رجع لنور
بسام: وش تقولين انتي انا توني كنت معاه وما قال لي شي
ريم: هو رجع لنور ليه في شي صاير ما ندري عنه
بسام: اكلمك بعدين ياريم الوالد يناديني
ريم: طيب

ريم حست انه بسام تضايق يوم عرف ان نور رجعت لريان
اكيد في سر
اكيد في شي هي ما تعرفه ولا نور
لازم تعرف بس شلون


في نفس الوقت كانت نور شابك وشوي الا يشبك سالم
سالم:هلا بنور
نور: هلا بك
سالم: اخبارك
نور: تمام ... وانت
سالم: بخير
نور: اقول لك شي وتقول لي رايك
سالم: قولي
نور: لو ريان رجع لي وش تسوي
سالم: لا تقولين كذا
نور: افترض
سالم:ما ودي
نور: علشاني قول لو رجعت لريان انت ايش بتسوي
سالم: بنساك
نور: وهذا المطلوب
سالم: يعني ما افترض الشي هذ صار
نور:ايه يا سالم
سالم ما تحمل على طول عطى نور حظر وبعدها بلوك وخذفها من الاميل
وطلع من النت والدنيا سكرت بوجهه
ليه يا نور
لييييييييييييييييييييييييييه يانور
انا احبك وانتي تركضين ورى واحد ما يعرف معني الحب
ليييييييييييييه لييييييييييييييه احب ليييييييييييييييييييييه

نور حست انها ظلمت سالم صارت مثل المجنونه تصيح وتدخل الشات وتسال عنها
وترسل له على البريد تمنت انها رفضت ريان علشانه بس ما تقدر ريان
بقلبها
بس سالم غير سالم فيه شي مو عند ريان شي ما عند احد غير سالم
سالم يعشقها من كل قلبه استمر معها فتره طويله ما رفض لها
طلب اما هي كانت ترفض كل طلباته
عكس ريان اللي ما كانت ترفض له طلب كان بايعه برخيص اااااااه ياسالم
اسفه جرحتك مو قصدي

سالم مثل الخبل يدور بسياره ما يدري وين يروح قرر انه يروح البحر
ويوقف وتامل
وخطر بباله اغنية راشد الماجد

علمتني وشلون احب ... علمني كيف انسى
يا بحر ضايع فيك الشط والمرسى
علمتني شلون احن ... علمني كيف اقسى

سير علي بس امسح دموعي وروح
سير علي جب لي معك قلب وروح
سير علي اذا تذكرت الجروح
يا طاغي النظرى خطا
تجزي بهذا البخل العطا
وانا اللي اهديتك امل
عين وجفن
هذي فراش وذا غطا

يا بحر ضايع فيك الشط والمرسى
علمتني وشلون احب ... علمني كيف انسى
علمتني شلون احن ... علمني كيف اقسى

يا جرح من وين ابتدي
وانت معي من مولدي
عيت يدي على وداعك تهتدي
بس ان علمني الجفا
علمني الجفا
دامي عجزت اعلمك كيف الوفا
كيف الوفا

يا بحر ضايع فيك الشط والمرسى
علمتني وشلون احب ... علمني كيف انسى
علمتني شلون احن ... علمني كيف اقسى


تم يردد سالم عيت يدي على وداعك تهتدي
تذكر شلون طلع ما قال لنور شي
اه يانور ليتك حبيتيني انا ليتك
عرفتني قبله .........اااااااااااااه يا نور ليه احبك الحب هذا كله



مرات ايام نور ما كانت تعرف احوال سالم ولا ريان ريان سافر وخلاها
وسالم ما تعرف هو ونه حتى انها سالت وليد وقال لها ما يدري عنه
اذا صار شي بسالم هي سبب اه يا سالم احس
اني تعبتك معي وظلمتك ليتني اشوفك وبس واتطمن عليك


بسام: ريان انت وش تبي من نور
ريان: ولا شي
بسام: ما اشوفك مهتم فيها
ريان: ما تهمني
بسام:ليه طيب كلمتها وخلليتها ترجع لك
ريان: مزاجي
بسام: حرام عليك انت اللي تسوي بالبنت كذا هي ما ضرتك بشي
ريان:انت تعرف ان نوف بعيده عني وساعات مقدر اكلمها فاضيع
وقتي مع نور
بسام: يوم بتندم الان نور تحبك من جد
ريان: اعرف
بسام: وانت ما تستاهل
ريان: غير الموضوع
بسام : انا بخليك
ريان:انت اذا ماعجبك الكلام دايم تهرب
بسام طلع بدون ما يرد عليه

بسام حس بتأنيب الضمير هو يدري ان ريان ما يحب نور جلس يفكر
بطريقه يوصل لنور الكلام هذا بس يبي يكون بعيد عن الصوره
طبعا ريم
فكرت

فكر.......لين لقى فكره ان يخلي ريم تكتشف الموضوع

ريم اذا عرفت اكيد بتقول لنور نور استحاله تدخل ريم بموضوع
كذا

بسام اتصل على عبد الرحمن

عبد الرحمن:هلا بسام
بسام: هلا بك
عبد الرحمن: اخبارك
بسام: بخير انت اخبارك وين يالقاطع
عبد الرحمن: تدري لدوام والتعب انا من داومت ما قمت اشوفكم
بسام:الله يعينك
عبدالرحمن: اخبار الشباب
بسام: بخير...اسمع عبد الرحمن انا بغيت بموضوع بس الازم اشوفك
عبدالرحمن: عسى خير
بسام: خير انشالله....بس متى تبي نجتمع
عبدالرحمن: بكرى بعد صلاة العشى
بسام:صار وبينا الو بكره
عبدالرحمن: تم
بسام: تامر بشي
عبدالرحمن:سلامت قلبك
بسام:فمان االله


نور: بستخف يا الريم
ريم: ليه
نور:ما ادري عنه وينه ما يشبك وحاذفني بس ابي اتطمن عليه بس
ريم: تقصدين سالم
نور: اكيد
ريم: ريان
نور:خلينا منه ابس اطمن على سالم كل ما اسأل احد قال مدري
بس ابي اعرف انه بخير
ريم قومي خلينا نشبك من جهازك
وشبكوا نت الريم و نور
وفتحت ريم اميلها ولقت وليد
قالت انا بسأله بس ماراح اقول اني عندك يا نور اخاف ما يتكلم
طيب
فجأه يرن جوال نور المتصل كان ريان
نور: هلا ريان
ريان:هلا بك اخبارك عمري
نور: تمام
ريان: دوم
نور: ريان انا مشغوله الحين عندنا ضيوف اكلمك بعدين
وسكرت الخط بوجهه ما تظرت تسمع رده كانت ملهوفه على اخبار
سالم
سالم اللي بدى يدخل قلبها سالم بدى ينسيها حب ريان شوي شو
وهو بعيد

ريم : هلالالالالالالالا وليد اخبارك
وليد: بخير..اخبارك
ريم: بخير
وليد: دوم مو يوم
ريم: اخبار دراستك بالجامعه بشرني اقبلوك
وليد: اكيد
ريم: وسالم
وليد: بخير ما عليع توني مكلمه
ريم: هو تعبان
وليد: شوي ويشبك وساليه
ريم: اظنه حاذفني
وليد:خلاص اذا شبك ندخل جماعي
ريم" طيب
نور: ارتاح قلبها حست ان سالم بخير بس ليه ما يبي يكلمها معقوله
لهذي الدرجه هو مجروح ايه يحق له

كان ريان يفكر بنور اول مره تسد السماعه بوجهي اكيد في شي كبير
شاغلها بس شنو هذا اللشي اللي اهم مني عندها
ما حب ريان يتعب تفكيره الان الخبر اللي اليوم بفلوس بكره ببلاش

فجأه شبك سالم بأميل ريم
نور فز قلبها سالللللللللللللللللم سااااااااااااااااااااااااااااااااااالم شابك
ياربي سااااااااااااااااااالم صدق سالم شابك
ريم: هدي هدي يا نور ولا تقولين ان انتي صدقيني بحذفني بعدين
وليد:هذا شبك سالم
ريم: اشوفه..يالله بروح اسير عليه
وليد: لاتطولين عنده اغار انا
ريم: جد والله
وليد: ولله
ريم: طيب..باك
راحت لسالم
ريم: هلا ابو سلم ..يالله حيه
سالم: هلا بالريم
ريم: اخبار بو السلم
سالم: بخير... بس ضايع من دونها
ريم: مين هذي وانا اوريك فيها
سالم: نور بس ياويلك ان سويت لها شي
ريم: وش بتسوي لي
سالم : مستعد اذبحك
ريم: الله لهذي الدرجه تحبها
سالم: احبها وهي تتحب غيري
ريم: معليش الله يصبر وبعوضك خير

وليد: وينك ريم مو قلت لك اغار
ريم: هلا وليد...كاسر خاطر سالم
وليد: فتره وبتعدي

نور كان قلبها ذابحها على سالم اه يا سالم ليتك انت مكان ريان اه
سالم


وش بيصر بالجزء الثالث

وش بيكون حال سالم


وش بيكون حال نور

وش بيصير بين عبدالرحمن و بسام

ومين نوف اللي يعرفها ريان

وش بيصير بين ريم و وليد.......... بسام وش بيسوي لو درى



كل شي بنعرفه بالجزء الثالث

سوسو 14
16-10-2006, 10:27 PM
الفصل الثالث


كانت المحادثه بين ريم وسالم طويله وقال لها سالم انه خلاص بحاول ينسى
نور الان نور تحب غيره وما وده انه يتعذب اكثر

نور كانت تقرا كل شي يصير بين ريم و سالم وكانت ساكته قالت خلاص
الحين سالم بينساها وبتفضى لحبيب قلبها ريان
بس سالم بينساها ... ليه يا سالم احس اني افكر فيك ليه
في شي يشدني لك بشكل فضيع
بس شنو هذا الشي.. معقوله اني احبك
صحيح .. وليه لا ...انا ما صرت افكر بريان مثل ما افكر بسالم
لالالا اكيد انا يتهيى لي انا احب ريان وبس ريان هو حبيبي

وانتهى اليوم ريم راحت لبيتهم وبقت نور مع افكارها لين نامت

سالم كان صاحي طول اليل يفكر بنور
ياترى وش تسوين
مبسوطه انك مع ريان
ياترى ريان مهنيك
ولا كالعاده معذبك وشاقيك معه
اه..يانور ليتني اقدر انساك

وخطر في باله اغنيه راشد الماجد..كان دايم يقول راشد هو بس اللي
يقدر يعبر عنه

وحشتني سواليفك ... وحشتني شوفتك اكثر
كل ليله مع طيفك ... حبيب الروح انا اتحسر

طاير من عيوني النوم... على هذا الحال انا كل يوم
سمعني حبيبي الصوت... وسيرني على كيفك

وحشتني سواليفك ... وحشتني شوفتك اكثر
كل ليله مع طيفك ... حبيب الروح انا اتحسر

كلامك فيه نشوه روح... يحرك فيني الوجدان
يعطيني امل مفتوح... في لقياك مهما كان

وحشتني سواليفك ... وحشتني شوفتك اكثر
كل ليله مع طيفك ... حبيب الروح انا اتحسر

ساعه يختفي صوتك... اعيش بعالم النسيان
لاتقطع علي الصوت... انا مقدر على الحرمان

وحشتني سواليفك ... وحشتني شوفتك اكثر
كل ليله مع طيفك ... حبيب الروح انا اتحسر


اه ..نور انا راضي اسمع اخبارك من بعيد


صحت نور على صوت امها

ام ماجد: يا بنتي ما تعبتي من النوم
نور: انا نمت علشان اتعب منه
ام ماجد: يالله قومي وغسلي وجهك وتعالي الصاله ومن زمان ما جلستي معانا
نور: انشالله يا الغاليه
وصحت نور وصلت الظهر وبعدها توجهت للصاله
ابو ماجد: هلا باغلى البنات وينك..يبه من زمان ما شفناك
نور: اتغلى يبه .......ابي اعرف قدري
ابو ماجد: قدرك غالي
ام ماجد: وانا يا ابو نور
ابو ماجد: واتني قدرك اغلى
نور: بعتني يبه
ابو ماجد: ايه... انا مقدر على زعل امك
نور: تستاهل الغاليه
وفي نفس الوقت يدخل ماجد
ماجد دخل وباس ابوه على راسه وبعدها امه
نور: انا متى دوري
ماجد: هذا اللي ناقص
نور: ليه مو اختك الصغيره وما عندك غيري المفروض تدلعني
ماجد: ابشري هذا انا بسفركم
نور: جد
ماجد: ليه وانتي ما تدرين...اكيد كله على النت او في بيت ريم
نور: يمه من جد بنسافر
ام ماجد: ايه يا نور
نور ما كانت تبي تسافر كانت تبي تجلس مع ريان و الريم
نور: لازم اروح
ماجد: اكيد
ابو ماجد: يابنتي لازم تطلعين وتغيرين جو
نور: انشالله ..
وتوجهو كله الى غرفه الطعام وتغدوا وبعد الغدا توزعوا بانحاء البيت
ماجد طلع الان عنده شغل
وابو ماجد وام ماجد بغرفتهم يطالعون تلفزون
نور كالعاده على النت


كانت تسمع اغنيه نوال الكويتيه

اخلفت في وعدي
والله ما ودي
كل الظروف ضدي
في عالم مجهول
والله انا المسؤول

لا تبتعد واضب
من حققك تعاتب
حقك علي واجب
كل مشكله بحلول
والله انا المسؤول

احنا بشر نخطي
بس ناخذ ونعطي
هذي الزعله لاتبطي
الانتظار مملول
والله وانا المسؤول

لو الغلا ما جيت
لعل العذر يكفيك
وباللي تبيه يرضيك
امر تدلل قول
والله وانا المسؤول


كانت نور تسمع الاغنيه وتسولف عامة الشات ما تدري ليه كل ما حاول ريان
يقول لها اتركيها ...هي ما ترضى كانت تحس انه المكان الوحيد اللي تسولف فيه
وفجأه شبك سالم
نور شافت اسم سالم ما صدقت سالم شابك
انتظرت ان يدخل عليها لكن سالم ما دخل عليها
راحت للماسنجر لقته حاذفها
اااااااه يا سالم مقدر اكلمك
كان سالم جالس يسولف بالعامه ومتبه لنور احس انه يبي يكلمه بس ما يقدر
نور لريان خلاص انسى يا سالم
كان سالم يسولف بالعامه ويظحك مع كل الموجودين ولا اهتم لنور
نور حست بشي غريب ... سالم ليه ما يبي يكلمني
وقامت ودخلت عليه
نور: هلا سالم
سالم: هلا بك
نور:اخبارك
سالم: بخير..وانتي
نور: بخير
سالم: اوكي انا اخليك الاني بسولف بالعامه
نور: زعلان مني
سالم: لا.. موضوع وانتهى انتي مع ريان وانا احترم هذا الشي
نور: اوكي
سالم: تحياتي
نور شافت الاول مره سالم جاف معاها العاده يتهاوشون او يسولفون
بس هذي المره سالم غير
نور قررت انا تفصل النت بعد ماسمعت صوت امها

ام ماجد: نـــــــــــــــــــــــــــــــور
نور: هلا يمه
ام ماجد: تعالي ريم على التلفنون تبيك
نور: طيب
ريم:هلا والله بنور ... وليه مفقله الجوال
نور:ابدا..البطاية خلصت
ريم: اكيه كسرته وانا ادق
نور: اها
ريم: وش فيك
نور: شفت سالم وما عطاني وجه
ريم: زين منه انه رد عليك
نور: ادري بس مدري ليه احس في شي يشدني له يا ريم شي غريب
ريم: لايكون تحبينه
نور: لالالا وريان
ريم: محد بيدمرك الا ريان
نور: لاتقولين كذا
ريم: كان بعيد ومرتاحين منه تصدقين بسام تفاجئ يوم عرف انك معاه
نور: شلون... ليه
ريم: مدري حسيته كان مصدوم من ريان
نور: اها
ريم: تتوقعين فيه شي
نور: ياحبك للعلوم...صادق ريان يوم سماك ام العلوم
ريم:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
نور:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ريم: هو يقول كذا وانتي ما تدافعين عني
نور: اكيد ادافع بس برضوا هو صادق
ريم: صدقيني فيه سر وبعرفه قريب
نور: يا خبر اليوم بفلوس بكره بلاش
ريم: يقتلني برودك انتي ما عندك فضول
نور: ما احب اعرف شي غيري ما يبي يقوله لي برضاه
ريم: طيب
نور: نسيت اقول لك
ريم: وش
نور: بســــــــــــــــــــــــــــافر
ريم: وتخليني
نور: احد قال اني زوجك
ريم: ايه
نور: هههههههههههههههه...موقلت اخرتها بيشكون فينا
ريم: هههههههههههههههههههههه..وين بتسافرون
نور: لبنان و سوريا والاردن
ريم: بطولون
نور: ما ادري
ريم: بشتاق...خلاص بيديت اشتاق
نور:ههههههههه..لا تخافين باخذ لاب توب واشبك من هنا واجيك كل يوم
ريم: والجوال
نور: مو دولي جوالي
ريم: اجل نشغل المايك
نور: اوكي
ريم: الله انا بسكر
نور: وش عندك يا وزيره
ريم: وراي توقيع اوراق.. وكذا اجتماع
نور:هههههههههههههه
ريم":اللله بحفط الله ودقي علي اذا فيه جديد
نور: ام العلوم وربي
ريم:ههههههههههههه..يالله باي
نور: باي



بعد صلاة العشاء اتصل بسام في عبدالرحمن
بسام:هلا عبد الرحمن
عبدالرحمن: هلا بك والله
بسام: تعال لي انا عند باب بيتكم
عبدالرحمن: طيب

وبعد دقايق طلع عبدالرحمن لبسام
عبدالرحمن: هلا
بسام: هلا بك اكثر..الله اركب
عبدالرحمن: طيب
بسام :انا ابيك بموضوع
عبدالرحمن: خير يا بسام
بسام: بخصوص ريان
عبدالرحمن: ليه ريان فيه شي
بسام: انت تعرف علاقته بنور
عبدالرحمن: ايه
بسام: ابيك تعلم نور بعلاقته بنوف
عبدالرحمن: مين نوف
بسام: هذي اللي يحبها ريان
عبدالرحمن: ونور
بسام: يضيع وقت معاها
عبدالرحمن:والمطلوب
بسام: ابي نوصل لنور
عبدالرحمن: لو عرف ريان يمكن تخسره
بسام: ادري بس ما ابيه يكذب على البنت حرام نور تععذب
عبدالرحمن: انت تحبها
بسام:لا بس ما ارضي يخدعها
عبدالرحمن: مدري وش اقول لك
بسام: ابيك توصل لنور
عبدالرحمن: انا اسف مقدر
بسام: تخاف
عبدالرحمن: ما ابي مشاكل مع احد
بسام حترم رغبت عبدالرحمن وما قال له شي بس كان اغلب الوقت يفكر شلون بيوصل
لنور خيانة ريان
يقول لسالم ويخلي سالم يقول لها وش يسوي يعلم ريم
يااربي انا وش دخلني تتحمل هي بس والله حرام ما تستاهل كذا


كانت في هذا الوقت وليد وريم على النت وشابكين وظحك وسوالف
وليد كان ولد جميل ومعروف بجماله بالشات وغير كذا كان مركز ابوه قوي
وغير كان وليد شاب ذكي عنده اكثر من اختراع وكتبوا عنه في مجلات اجنبيه
كان سنه ثالثه بجامعه البترول شخصيته حلوه بس كان كثير السفر
وليد: ريم
ريم: هلا
وليد:جاتني بعثه للخارج بسافر
ريم: وين
وليد: كندا
ريم:بالتوفيق
وليد: ابي اطلب طلب بس طلبتك لا ترديني
ريم: اطلب
وليد: وما ترديني
ريم: انشاالله
وليد: اعتبره وعد
ريم: قول
وليد: انا بسافر بس ابي اسمع صوتك قبل لا اسافر
ريم: انت وش تقول
وليد: مره وحده بس تكفين يا ريم انا ماعمري قلت لحد تكفى
ريم: طيب افكر
وليد: لك اسبوع تكفين ابي اسمعه قبل لا اسافر
ريم: اوكي
واستمر المحادثاه بين ريم و وليد الى ان اتصل بسام على جوال ريم
ريم حست انها بدت تخون بسام اللى عمره ما قصر معاها

ريم: هلا بسام
بسام: هلا ريم... اخبارك
ريم: تمام.. وانت
بسام: بخير دامك معي
ريم حست انه قلبها يعورها: بسام
بسام: هلا
ريم: خلاص ولا شي
بسام: ريم وش كتني تبين تقولين
ريم: ولا شي خلاص
بسام: قلت قووووووووووولي
ريم: وحشتني بس ...خلاص ارتحت
ريم ما كانت تبي تقول كذا كانت تبي تقول شي ثاني
بسام: وانا اكثر يا ريم .. وسامحيني على التقصير معاك
ريم: مسموح
بسام: اخبار نور
ريم: بخير
بسام: اخبارها مع ريان
ريم: مدري والله بس في شي مو طبعي احس انه بيصير
بسام حس ان ريم حاسه بشي
بسام: وش تقصدين
ريم: مدري نور فيها شي في حزن بعيونها مع انها مع ريان
بسام: من ايش
ريم: لو كنت اعرف ما سألتك
بسام: سأليها طيب
ريم كانت عارفه ان هذا الحزن اللي بعيون نور هو بسبب سالم بس شلون توصل
ريم: انا بسكر الحين واكلمك بعدين
بسام: وين بتروحين
ريم: بنام من امس مواصله
بسام بحزن: بس مشتاق اسولف معاك
ريم: قريب يا بسام انشالله
بسام: اسمعك على خير
ريم :فمان الله


ريم جالسه تفكر في كلام بسام .. بسام ما يستاهل اخونه مع وليد وخاصه ان وليد
بيسافر بسام مستحيل يسكت لو درى فقررت انها تختار بسام
بسام هو شخص حنون طيب بس ما كان جميل كان عادي يمتاز بسمار بشرته
وعرض كتفيه وطوله كان شاعر دائم يكتب قصائد الشعر لكن ريم ما كانت تعرف


بسام كان حاس ان ريم فيها شي ريم مو طبيعيه ولا هذا صوته معقوله ريم
بتزعل لو عرفت ان ريان يعرف نوف وانا داري وساكت
اكيد بتزعل انا لما عرفت ان نور مع سالم رحت علمت ريان ليتني ما علمت
اه.. ياريم خايف افقدك وانا ما صدقت القاك


نور كانت جالسه تطالع مع امها مسلسل خليجي (ثمن عمري) لحياه الفهد
وابراهيم الصلال

نور: يمه
ام ماجد: نعم يا نور
نور: متى بنسافر
ام ماجد: بعد اسبوع
نور: متى طيارتنا
ام ماجد: يا نور اذيتني ابي اطالع المسلسل
نور: يمه ..انا اذيتك
ام ماجد: ايه
نور: يعني اروح عنك
ام ماجد: لا خليك معاي انا زهقت من القعده بروحي لما يطلع ابوك
انتي على الكمبيوتر وماجد دايم بالمجلس مع ربعه
نور: بس انتي ما تبين تسولفين معاي
ام ماجد: بسولف بس يخلص المسلسل بس ابي اعرف شلون توصل حياه الفهد
لوخها بعد ما عطاها ارقام غلط عنه
الله يهيديه احد يبع دمه ولحمه احد يبع اخته
نور: الظاهر يا الوالده انتي مندمجه معاهم
ام ماجد: انتي وش تقولين
نور: لا بس بكلم ريم على ما تخلصين المسلسل
ام ماجد: طيب


نور تقوم وتتصل في بيت ريم... وترد عليها اخت ريم خلود
نور: السلام عليكم
خلود: وعليكم السلام
نور: هلا خلود اخبارك
خلود: بخير بشريني عنك وعن الوالده
نور: بخير تسلمين والله.. ريم عندك
خلود: لحظه بروح اناديها
نور: اوكي
بعد لحظات جات ريم
ريم: هلالالالالالالالالالالالالالالالالا وغلالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا
نور: هلالالالالالالالالالالالالالالا بك حبيبي انت
ريم: اخبارك
نور: بخير
ريم: وليه من غير نفس
نور: تعرفين زهقت من كل شي حتى من النت اللي يعتبر تسليتي الوحيده
ريم:حتى ريان
نور: سكتي ريان بروح مشكله
ريم: ليه وش سوى
نور: احس ان .....
ريم: ان
نور: مدري شلون
ريم: ما عدتي تحبينه
نور: الا احب .. بس ما ادري احسه متغير مدري شلون انا شفت معامله سالم لي
احس كان غير مدري شلون اوصفلك
ريم: ها
نور: وانتي اخبار بسام
ريم: سكتي نسيت اقوووووول لك وليد قال لي يبي يسمع صوتي قبل ما يسافر كندا
نور: بصيف بكندا... بعدين تعالي شلون تكلمينه بسااااااااام
ريم: ما راح اكلمه صدقيني بس.. بسام فيه شي احس انه يخبي شي عني
نور: يتهئ لك انت بس تحبين العلووووووووووم تحبين الاخبار الجديده
ريم: انا
نور: يس
ريم: طيب يا نور
نور: ياحبني لك معصبه
ريم:طيب
نور: هههههههههههههههههههههههههههههههههه
ريم: وتظحكين بعد
نور: احبك
ريم: مشكور
نور: ترى.....
سمعت نور صوت اخوها ماجد يناديها
نور: انا بسكر ماجد يناديني
ريم: طيب
نور: اموت على الزعلانه
ريم: طيب
نور: يالله عاد ظحكي ترى ما اروح لماجد
ريم: هذا المطلوب
نور: ايه تبين يجي ويتهاوش معي قدامك
ريم: ايه
نور: طيب يا ام علوم شغلك بعدين
ريم: اوكي
نور: باي حبيبي
ريم: باي


راحت نور لماجد
ماجد: ابوي وينه
نور: اكيد بيت عمي
ماجد: ترى انا جبت التذاكر والرحله بعد اسبوع
نور: ادري بس شلون نظامنا
ماجد: الاردن وبعدها سوريا وبعدها لبنان
نور: بنطول يا ماجد
ماجد: شهر ونص
نور: بنظوووووووووول ما ابي اروح
ماجد: عن دلع البنات
نور: ما ابي
ماجد: صدقيني بنستان خاصه بلنان بتلقن اشياء جديده بسوق ونحظر حفلات
نور: ابي اروح
ماجد : ياالله سوي لي شاي
نور: بقول لكوماري تسوي لك
ماجد: انا ابيه من ايدك الحلوه
نور: تامر
وراحت نور تسوي لخوها الوحيد شاي


ريم بعد ما سكرت من نور راحت وجلست على النت
كانت ريم تسولف بالعامه
وفجأه دخل ريان بس ريان ما عرفها الان ريم كانت مغيره اسمها
وكان ريان يسولف مع واحد اسمه هشام

ريان: هلالالالالالالالالالالالالالالالا هشوووووووووووم اخبارك
هشام: تمام وانت اخبارك واخبار نوف
ريان: تمام والله بروح الكويت الاسبوع الجاي اشوفها
هشام: مين بروح معاك
ريان: مو اكيد يمكن اخذ بسام صدقني لو شاف اخت نوف بيهون عن ريم
اللي عمره ما شافها
ريم كانت مصدومه من اللي جالسه تقراه
مين نوف ... ومين اختها.... بسام
شلون بسام كان يدري ولا قال لها
بسام خانها .. ما قال لها وهي كل شي كانت تقول له

وفجأه دخل وليد وشافها على الماسنجر
وليد: هلا ريم
ريم: هلا وليد
وليد: اخبارك
ريم: زين
وليد: فكرتي بموضوع
فكرت لريم قالت لازم اترك بسام بسام ما يستاهل
ريم: قالت ايه
وليد: ورايك
ريك: موافقه
وليد ما صدق اخير بيسمع صوتك ريم
واتصل وليد على جوال ريم
بس المكالمه ما طولت كلها اقل من خمس دقايق



وش بيصير الحين

ريم .... عرفت بوجود نوف بحياة ريان وبسام اللي كذب عليها

نور.. وش بتسوي لو عرفت بعلاقه ريان بنوف

سالم.... وش بيصير موقفه من نور ولو ارجعت له
معقوله ينسى انها باعته

بسام... وش بيسوي لو عرف ان ريم كلمت وليد


ريان...........وش بيصير فيه



كل هذا بالجزء الرابع

سوسو 14
16-10-2006, 10:28 PM
الجزء الرابع






ريم كانت مصدومه ........
بعد ما سكرت من وليد اتصلت على نور
نور: هلا ريم... مسرع اشتقتي لي
ريم كانت تصيح : نور
نور: ريم.. وش فيك .... ليه تصحين .... وش صار
ريم: ريااااااااان
نور سمعت اسم ريان وقف قلبها
نور: وش فيه ريان وش سوى لك
ريم: قصدك وش سوى لك
نور: وش سوى
ريم: انتي اللي بعتيني الدنيا كلها علشان انتي اللي بعتي حب سالم لك الحب الطاهرط
بحب واطي دمرك ودمرني معاك
نور: وش سوى قول لي
ريم: العم ريان ... تدرين ليه كانت روحاته كثير الكويت...علشان وحده اسمها نوف
نور انصدمت: نوف
نور تذكرت مره ريان غلط معاها بالاسم وقال لها نوف بس هي قالت يمكن اسم اخته
وما علقت
نور: عرفت ايه مره قال لي نوف
ريم: ما يستاهل .. ودي اقتله
نور: خلاص ريم
ريم:مصدومه ...اني ريان يخونك وبسام كان داري وساكت انا اسفه يا نور
صدقني مو قصدي لو انا ما تكلمت وقلت بسام انك مع سالم
كانت انتي مبسوطه مع سالم وكان انتي بخير ما درت انه
شوفي هو كان دراري ان ريان مع نوف وكان ساكت
نور: خلاص يا ريم هدي وانا مسامحتك بس انتي نامي ورتاحي
ريم: مقدر
نور: علشاني
ريم: انشاالله
نور: اول ما تصحين دقي على
ريم: اوكي
نور: بحفظ الله

نور كانت مصدومه من كلام ريم وش تسوي تدق على ريان
وتكلمه وتههاوش معه وتبين له ان حقير وما يستاهل
فكرت فكرت وقالت لا هذا ما ينفع معاه الكلام
وبعدها صاحت
بكت من كل قلبها على ايام قضتها بحب ريان وريان ما يستاهل
بكت اكثر يوم ضيعت حب سالم الصادق لها وحترامه لها
ببكت على ريم اللي كانت مصدومه بسام
ونامت من كثر التعب

بسام: هلا ريان
ريان: هلا بك
بسام: اخبارك
ريان: تمام.. وانت
بسام: بخير
ريان: تسري معاي بكره الكويت
بسام: لا
ريان: يالمجنون تعال وشوف هدى اختنوف واحكم
بسام: انا احب ريم
ريان: بس انت ما شفها احب يحب صوت
بسام: انا احترم رغبتها.. بعدين انا بتزوجها وبشوفها
ريان: اتركها عنك وتعال
جلس ريان يحن على راس بسام الى ان اقنع بسام انه يروح معاه
واتفقوا يمشون الفجر

بسام رجع بيتهم قال انه بقول لريم ان بيروح الكويت
بسام اتصل بريم
بسام اتصل حول عشر مرات بريم بس ريم ما ردت عليه
خاف بدا يحاتي ريم ليه ما ترد علي
وقام ورسل لها مسج

بسام( ريم حياتي ... اتصلت فيك وما رديتي... اضنك نايمه ... اول ما تصحين دقي
علي انا بروح الكويت مع ريان اول ما تصحين دقي... واحلام سعيده حياتي))

ريم قرت المسج خلاص كل شي وضح يبي يلعب عليها ويستغلها
بس ربي كشفك يا بسام وانت وريان حسبي الله عليكم


في بيت ابو ماجد

ماجد: نــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــور
نور: خير خير
ماجد: يالله تجهزي بنطلع
نور: وين
ماجد: بنروح بيت خالتي
نور: اها ...قصدك عند الحبيبه
ماجد: يالله روحي وغيري ثيابك
نور: ما ابي اروح
ماجد: ياللله نور علشاني ابي اشوف دانيا قبل الاسافر
نور: بس انا ما ابي
ماجد: علشان اخوك حبيبيك
نور: علشانك بس
وراحت وغيرت نور ثيابها ولبست بنطلون جنز وبلوزه ورديه
وحط مكياج وردي كان جنان عليها و راحت ولبست العبايه
وركبت ورى في سياره ماجد


قي بيت ام عمر
نور: هلا والله بخالتي شخبارك
الخاله: هلا والله بنور وينك من زمان عنك
نور: تعرفين اجازه والنوم محتاس
الخاله : الله يعينكم.. وانت يا ماجد شخبارك
ماجد كان يدور على دانيا بس مالقاها
ماجد: بخير يا خالتي بس وين عمر ما شفته
عمر: الحين ينزل لك
ماجد ينادي نور بصوت واطي
ماجد: ترى ما راح اطلع لو ما شفتها
نور: كيفك
ماجد: نور تكفين ساعديني بس اشوفها
نور : طيب انتظر
نور: خالتي وين دانيا ما شفتها
الخاله: والله دانيا معزومه
نور: اها حساف كنا نبي نشوفها قبل ما نسافر
الخاله: انشاالله بتشوفينها الان ما راح تتاخر
ارتاح ماجد لما عرف بكذا



بسام تم يحاتي وصل الكويت وريم ما اتصلت عليه
لا يكون صار فيها شي مو عوايدها
وتم كل شوي ويتصل
بس ما احد يشيل
ريان: بسام وينك
بسام: ريم ما ترد
ريان: كيفها
بسام: شنو كيفها لا تحسب اني جيت هنا علشان خرابيطك انا جيت علشان
اغير جو بس
ريان: اخذ شفت هدى بتغير رايك
بسام: يمكن تكون حلوه بس ريم بعيني احلى
ريان: اتركها عنك بس
بسام: ما ارضى عليها
ريان: طيب يالله اكشخ وغير ثيابك وتعطر علشان بنروح لهم
بسام بستغراب : وين بتروح لهم
ريان: بنروح نتعشى معاهم
بسام: خير
ريان: يالله بسرعه


سالم كان جالسين بالمجلس بيت سالم وكل واحد فيهم يقول مشاريعه
المستقبليه لثاني
وليد: انا بروح كندا ثلاث اشهور وارجع
سالم: مين قدك يا عم بتغير جو
وليد: امش معاي
سالم: نسيت اني مقدم على العسكريه وتم قبولي.. وبدخل انشالله بعد ثلاث ايام
وليد: الله يعينك انشالله
سالم: تدري كان حلمي اني اصير عسكري
وليد: الله يوفقك
سالم: اخبار ريم ونور
وليد: سمعت صوتها
سالم بستغراب: مين
وليد: ريم
سالم: ونور
وليد: مدري عنها
سالم: ما سألت ريم عنها
وليد: لا... انساها يا سالم البنت هذي ما تصلح لك خلاص راحت
سالم تمنى انه يقدر ينسى نور بس لا نور فيها طيبه ما عرفها عند احد
فياه برائه غريبه نور احبها لا مو بس احبها الا اموت عليها ااه يانور
وش حالك الحين


كانت ريم بغرفتها حزينه
حزنه لاول على بسام
وحزنها الثاني شلون خانته وكلمت وليد كله علشان تنتقم منه
وقامت وصلت ودعت ربها يغفر لها وسامحها
وبعد ما اتهت من الصلاه رن جوالها
راحت وشافت كان المتصل بسام
وقالت هذا ما مل ما زهق من كثر ما يدق انا خلاص ما ابيه
فكرت قالت ارد واخرب عليه روحته
لالا ليه ارد اخليه يحاتي ويموت من كثر ما يدق ولا اسأل فيه
وقررت تروح تجلس على النت
وفتحت النت ولقت خمس رسايل من بسام ثنتين منهم بطاقات رومنسيه
وثلاث الباقين يطلب منها اول ماتفتح النت ترسل لها او تدق عليه
الان يبي يطمن عليها بس ........ لا تحاول يا بسام عافك الخاطر


في بيت ام عمر بعد ما مر على الوقت حول ساعتين ونص

دخلت دانيا.. دانيا كانت بنت قمه بالادب والاخلاق كانت مخلصه الثانويه بس
ما جابت نسبه تساعدها تدخل الكليه فقررت تجلس بالبيت وتساعد امها

ماجد لما شاف دانيا تحرك مشاعره حس انه يحبها تذكر ايام طفولتهم مع بعض
كان يتهاوش مع عمر علشانها

دخلت دانيا وسلمت على خالتها ام ماجد بعدين باست راس امها
وبعدين سلم على نور
ماجد كان يراقبها من بعيد بحكم ان عمر جالس معه بمجلس المقابل لمجلس الحريم

دانيا: هلا وغلا بنور كيفك
نور: تمام وهلا بك اكثر
دانيا: يالله شدي حيلك السنه هذي تحدد مستقبلك
نور: انشاللله
دانيا: لو جبتي مجموع اي تخصص بتختارين
نور: حاسب او انجليزي
دانيا: حلو وانشالله تجبين مجموع حلو
نورقرب من اذن دانيا وهمت
نور: عقبال مانشوفك عروس وتنورين بيتنا
دانيا حمرت اخدودها وانحرجت من كلام نور
نور: توصيني على شي من الادن وسوريا و لبنان
دانيا: لا سلامتك
نور: الله يسلمك
ماجد و عمر راح لمجلس الحريم بحكم ان الزياره انتهت وان لازم يرجعون البيت
علشان يحظرون اغراض السفر بكرى
ماجد: هلا دانيا
دانيا بحي: هلا فيك
ماجد: اخبارك
دانيا: بخير
ماجد يالله يا يما سرينا
ام ماجد: انشالله
ودعت ام ماجد اختها وعيالها على امل ان يلتقون قريب


بسام تم يحاتي ريم ... فيها شي ما ترد تبي تقهرني علشان ما شاورتها
وتم يدق بس ما كانت ترد

ريان: شوف يا بسام هذا القمر
انتبه بسام كان جاي من بعيد بنتين
وحده بيكره بالعمر بس مو كبيره مره كان يعطيها عمر 27كان بين بشكلها
انها اكبر من ريان
وانتبه للبنت الثانيه كان جميله لالا مو جميله احلى بعد من الجمال
كان جسمها روعه وشعرها طويل اسود نازل على كتوفها تمشي بوثوق
لدررجه ان كل اللي كان بالمطعم منبهرين من هذا الجمال
بسام خطر باله ان البنت هذي هي نوف بس انصدم
ريان سلم على البنت الثانيه وباس خدها
ريان: اعرفكم هذا بسام
ريان اشر على البنت الكبيره وقال: هذي نوف
وهذي هدى اختها
جلس ريان بالقرب من نوف وجلست هدى بالقرب من بسام
كان بسام مصدوم نوف اكبر من ريان
ريان ما قال لي ان نوف كبيره
وفجأ حس باحد يطالعه ويركز النظر عليه تم يدور
بس كان اللي يراقبه قريب منه كانت هدى
هدى: بسام فيك شي
بسام برتباك: لا ما فيني
هدى: انت العاده اذا احد جلس معاك تسكت
بسام: لا
هدى: اجل ليه ساكت
انحرج بسام تفاجئ من كلام هدى
هدى عجبها بسام بشكل فضيع رغم ان ما عطاها وجه
ببس هذا خلها نتعجب


في بيت بو ماجد

نور كانت جالسه على النت وشوي الا وليد يشبك
وليد: هلا نبور
نور: هلا فيك
وليد: اخبارك
نور: تمام
وليد: اخبار ريم
نور: تمام
وليد: وش فيك
نور: مافي شي .. بس تعبانه وابي انام وابي اجهز شنطتي الان بكره بسافر
وليد: روحي نامي وجهزي شنطتك
نور: بس ابي اشوف سالم
وليد: ما راح يدخل الحين روحي ارتاحي
نور: وانت اش دراك
وليد: عيب عليك تسألين عنه وانتي مع ريان
نور: ومين قال لك اني مع ريان ريان انتهى خلاص
وليد؛ حلام عليك تسوين فيه كذا
نور: قالت وليد صدقني انا ابي ابدا صفحه جديده مع سالم
وليد: ما ابي سالم يتأذى منك يا نور كافي اللي جاه
نور: طيب انا بطلع
وليد: باي

طلعت نور من النت واتصلت على ريم
ريم: هلا نور اخبارك
نور: تمام ........... وانتي
ريم: ااااه ..كسر تلفوني هو يدق وانا ما ارد
نور: ههههههههههههههههههههه تدرين انا ريان ما كلف خاطر يدق علي
ريم: وانتي مو زعلانه
نور: لا يا ريم صدقني انا قررت افتح صفحه جديده ريان الله يهني مع غير انا اذا
رجعت من السفر بكون وحده ثانيه
ريم: وانا ما ارد على بسام.......خلاص ما ابيه
نور: اسمعي رده بالاول
ريم: ما اقدر
نور: وليد يدري انك مع بسام
ريم: ليه
نور: سؤال
ريم: لا
نور: علشان كذا قالي يكفي انتي مع ريان
ريم/ امممممممممممم
نور: وش فيك
ريم: انا كلمته
نور بغضب: لـــــــــــــــــــــــــــيه
ريم: خلاص انا ما راح اعيدها بس خلاص خلاص ما ابي وليد وبسام
بنهي كل شي مع بسام وليد بسافر خلاص انحلت
نور: ليتك ما سويتي كذا
ريم: صار وانتهى
نور: اوكي انا بخليك بروح اسوي شنطتي ما باقي شي على الطياره



بعد ما طلعت نور بالماسنجر
خل سالم
سالم: هلا وليد
وليد:هلا بك
سالم: اخبار النت
وليد: نور توها فصلت
سالم: طيب
وليد: بنقل لك كلامها واقراه
ونقل وليد كلام نور لسالم سالم ما صدق
نور تبي تدى صفحه جديده اااااااااااه يا نور
هذي المره اخاف ارجع لك وتذبحيني
بس احبك وربي واحبك مع اني ما اعرف عند شي غير
اسمك واسلوبك ااااااااااه يا نور
وفجأه
وفجأه









وفجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــأه شبكت ريم
دخل سالم عليها وقال لها اتصللي على نور وقولي لها تشبك


ريم اتصلت على نور
نور: مسرع اشتقتي
ريم: عندي خبر بمليون ريال
نور: ما عندي اعطيك
ريم: حتى لو قلت لك عن سالم
نور اسمعت اسم سالم فز قلبها سالم يسأل عني

وبسرعه اشبكت نور

نور: هلا سالم
سالم: هلا بك والله
نور: اخبارك
سالم: بخير
نور: دوم
سالم: وانتي
نور: بدونك كنت ضايعه سالم اسمعني وبعدها احكم علي سالم انا كنت مع نور يوم تكلمك بالنت
اخر مره سالم صحيح اني رجعت مع ريان بس كان شي يشدني لك ريان خاني
يا سالم وانا اللي وفقت له صدقني خلاص انا الللي اجيك اليوم واطلب منك
انا نبدى صفحه جديده سالم... اطلبك تعطيني فرصه وانا بسافر شهر ونص
وانتمى اني ارجع واعرف ردك
اطلبك حط ايدك بيدي




وش بيصير



هل سالم بيحط ايده بيد نور........ نور هل بتنسى ريان..........؟؟؟!

هل بيطلع ريان من جديد وخرب كل شي................؟؟

وش صار بالكويت بين الرباعي نوف وريان ... بسام وهدى؟؟؟؟؟؟؟؟


هل ريم.... بتواجه بسام..... وتحمله خطأ هو ماله خص فيه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟1


وش بيصير


كله بالجزء الخامس

قــمــرى
16-10-2006, 11:40 PM
يا سوسو يا سوسة


يللا كمليها يللا بسرعة

سوسو 14
17-10-2006, 12:12 AM
هههه

ان شاء الله وهذا البارت لعيونكـ

سوسو 14
17-10-2006, 12:13 AM
اليكم جديد حب لن يلتقي


الجزء الخامس


سالم: نور انتي قد الكلام اللي تقولينه
نور: ايه يا سالم
سالم: اخاف اذا رجع ريان تنسيني
نور: لالا مستحيل
سالم: صدقيني لو رجعتي له وتركتني.. بموت يا نور
نور: بسم الله عليك يا سالم
سالم: نور
نور: هلا
سالم: تحبيني
نور: ما اقدر اقول اني احب بس اقدر اقول انك تعجبني
سالم: انا احبك وابيك
نور: وانا بعد انشااالله اقدر احبك
سالم: انشالله
نور: سالم
سالم: عيونه
نور: بهدي لك هذي الاغنيه

خلاص الماضي ودعته ... ومحيت ذكراه من قلبي
انا من باعني بعته... ولا دربه يجي لدربي
خـــــــــــــــــلاص الماضي ودعته

بعاند كل احاسيسي .. بدأ خطوت النسيان
متى ما زارني طيفك ... بقول له روح يا خوان
خـــــــــــــــــلاص الماضي ودعته

صبرت اكثر من الازم... صبرت وما بقى لي حيل
وعمري صار بسبابك.... بقايا لسهر والليل
خـــــــــــــــــلاص الماضي ودعته

نور: سمعتها.... خلاص الماضي ودعته يا سالم
سالم بابستامه: احبك
نور: سالم
سالم: عيونه
نور: انا الحين الازم افصل ما جهزت اغراضي
سالم: تجهزين اغراضك ليه
نور: بعد ساعتين طيارتنا
سالم: بتسافرين وتخليني
نور: بشبك من هناك لا تخاف
سالم: لالا انا بعد يومين بدخل الدوره العسكريه
نور انصدمت: انت عسكري
سالم: <×××××××× ليه ما يبين علي
نور: لالا
سالم: اوريك
نور: طيب يالله فمان للله واشوفك على خير
سالم: نور
نور: هلا
سالم: متى بترجعون
نور: بعد شهر
سالم: اوكي شلون اقدر اتواصل معاك
نور: بالاميل
سالم: طيب فمان الله... ولا تنسين سالم
نور: اوكي...باي
سالم فمان الله يا قبي


سالم كان مبسوط ان نور هي اللي جاته واه يا نور اخيرا بتصيرين لي انا


بسام تم يتصل في ريم بس ما كانت ترد فقرر انه يأخذ جوال ريان
ويدق على نور
بسام: رياااااااااان
ريان: وش تبي
بسام: دق على نور
ريان: ليه ادق
بسام: ابي اسأل عن ريم
ريان: اوكي عطني تلفونك
بسام: امسك
واتصل ريان على نور

نور شافت رقم غريب ما فكرت ترد قالت بيرن بيرن وبعدها بيزهق ويسكت
بس كان الرقم يدق اكثر من مره ففكرت ترد

نور: خير
ريان: هلا بعمري
نور: هلا باهل الكويت
ريان استغرب نور شلون درت
ريان: شلون عرفتي
نور: العصفوره جات وقالت لي انك مع نوف
ريان بستغراب: مــــــــــــــــــــين قال لك
نور: ما يخصك ... وبعدين لا تدق علي انت فاهم
ريان: نعم
نور: اظن سمعت اللي انا قلته
وسكرت بدون ما تسمع رده وفكرت انها غلق الجوال خلاص ماله
فايده مفتوح انها بتسافر

ريان: بسام سكرت السماااااااااااعه بوجهي انا تسد بوجهي
بسام: ليه
ريان: تسوي نفسك ما تدري
بسام: ايش صار
ريان: تدري اني هنا مع نوف... مين قال لها عن نوف
بسام بصدمه لدرجه ان ما قدر يوقف على رجوله
بسام: اذا نور عرفت اكيد ريم عرفت بعد
ريان: اظن
بسام: انت نور ما تهمك بس انا ما ابي اخسر ريم يا ريان
ريان: مدري وش اقول بس هذي نور انا اوريك فيها انا تسد السماعه بوجهي
بسام قام واخذ جواله من ريان واتصل بريم
بس ريم كانت على النت والجوال كان صامت
فكر انه يشبك ريم متعوده تشبك الفجر
وطلع من الشقه وراح يدور على اقرب كوفي نت علشان يشبك
القى كوفي نت..................... وشبك
لما شبك بسام لقى ريم شابكه
بسام: ماااااااااااااااااااا داماك صاااااااااااااااااحيه ليه ما تردين علي
ريم ما ردت
بسام: ريم تكلمي
ريم بعد ما ردت
بسام: ريم
ريم ما ردت وفكرت انها تفصل
بسام: انا دريت انك عرفتي ان ريان يخون نور
ريم: وضيف لكلامك ان بسام يخون ريم مع اخت نوف
بسام انصدم ريم شلون درت
بسام: ومين قالك
ريم: ليه رحت الكويت
بسام : اغير جو
ريم: ايه صدقتك انا
بسام: ريم
ريم: مشغوله مو فاضيه لك
بسام: بدق على جوالك ردي
ريم: ما ابي
بسام: قلت ردي
ريم: ما لي خلق بروح انا
وقفلت النت وبسرعه مسكت جواله وقفلته
بسام اتصل على الجوال ولقاقه مقفل
وفكر قال اذا هدت ادق عليها


في مطار الملك فهد بن عبدالعزيز الدولي ( بالمنطقه ال****ه)

تعلن الخطوط القطريه رحلتها الى الاردن رحله رقم 1245
ابو ماجد: يالله هذي رحلتنا
ماجد: ايه يبا
ماجد كان يمشي يم ابوه
ونور كانت يم امها
لما وصلو مقاعدهم نور جلست جنب خوها
ماجد: هلا نور
نور: هلا اخوي.. ونور غمضت ونامت
ماجد: مخليك جنبي علشان تامين
نور: انت نمت بالبيت وانا الى الحين ما نمت
ماجد: نامي
ونامت نور الى ان صاحها ماجد قبل النزول اي انها نامت حول 3ونص
ماجد: نور اصحي
نور: ليه
ماجد: خلاص وقت النزول
نور: صدق
ماجد: يالله حبيبتي
نور: طيب
وصحت نور وخذت منديل وحط عليه ماي وغسلة وجهها
ولتفت ماجد
نور: ماجد
ماجد: هلا
نور: وين بنروح اول ما نوصل
ماجد: اول شي الشقه ... اخذنا شقه على جبل امممممم منظر فضيع يا ريم
نور: ونااااااااااسه.. وغمضت لعيونها وجلست تتخيل سالم وش يسوي الحين
نايم ولا صاحي على النت وعلى طالع وش تسوي يا سالم

كان سالم نايم كان فرحان لدرجه انها ما يحس بأحد

ريان: بسام انا مالي شغل انا ما قلت شي بعدين انا خبل اخرب على نفسي
بسام: ريم ما تبيني فاهم
ريان: طيب بس انا ما سويت شي
بسام: لا تجنني ...ريم من وين درت هي ونور
ريان:شوف انت لمين قايل
بسام تذكر...........تذكر
تذكر عبدالرحمن
معقوووووووووووله عبدالرحمن يسوي كذا لالالا
مستحيل يطلع منه كذا لالا عبدالرحمن ما يحب المشاكل
يا ربي شلون درت شلوووووووووووون
رن جوااااال بسام توقع انها ريم بس ماكانت هي
كان رقم كويتي غريب
هدى: هلا بسام
بسام: هلا
هدى: ما عرفتني
بسام: لاوالله من معي
هدى: انت قول
بسام: الاخت داقه تخخف دمها
هدى: انا هدى وش فيك معصب
بسام: ولا شي
هدى: مين مضايقك ليكون ريان
بسام: لالا
هدى: مين اجل
بسام حكى لهدى كل السالفه ما كان يدري له قال لها
هدى: وانت تحبها
بسام : اي
هدى الي استغلت اللي صار وقالت بأخذ بسام منها الان بسام كان بالمره عاجبها
هدى: اسمعني يا بسام انا لو كنت مكانك ما اشتري وحده ما سمعت ردي ودفاعي
عن نفسي
بسام:لالا انا استاهل
هدى: لالا يا بسام انت تبي تلقى عذر لريم
بسام بدأ يقتنع بكلام ريم
هدى: بسام ريم لو كانت تحبك تضحى وترد عليك ما تخسر خمس دقايق من وقتها
لو سمعت لك بس كانت ما تبي تسمع لك
بسام: بس انا استاهل
هدى: لالا انت حاولت تكلمها وتدق عليها وشبكت علشان توصل لها وهي رافضه
المفروض تجمع لك اللي بقالك من كرامتك وتبعد عنها
بسام: بحاول رغم اني احبها
هدى: خل عنك ريم وجهز نفسك بمر عليك ونطلع سوا ... ما تبي تشوف الكويت
بسام: اكيد
هدى: خلاص نص ساعه ونا عندك
بسام: اوكي
بسام قام وسبح وتجهز وشافه ريان
ريان: على وين
بسام: بطلع مع هدى
ريان: والله وتطونا
بسام: بروح اغير جو واشوف الكويت
ريان: اوكي سلم عليها
بسام: اعتبره وصل


ريم كانت تفكر بسام ... له يا بسام سويت كذا ليه ما قلت لي انا كنت اقول
كل شي .. اه يا بسام اكيد انك تظحك على الحين
اااااااااه... بس والله اني كنت احبك
بس خلاص
وراحت افتحت جوالها
ما لقت بسام راسل لها شي
وفكرت انها تدق على نور ودقت بس جوال نور مغلق
وينك يا نور وربي محتاجه لك بالمره
وينك يا نور

في الادرن
في الشقه كانت الشقه مره روعه كانت على مرتفع
وكانت عباره عن دورين
الدور الاول كانت مجالس وكانت تطل على الحدائق بركه السباحه
نور اصعدت الدور الثاني واختارت لها الغرفه اللي تطلع على الجبال
ومناطق المرتفه
وهي نتاظر اسرحت سرحت بسالم ..اه يا سالم هذا وانا ما كملت يوم
بديت اشتاق لك
تذكرت اغنيه
حبك................. حنان
البك .................. امان
وبقربك حبيبي عمري بزيد
بين الاقلوب لو مهما شوق
بالبي حبيبي انت الوحيد
سحر الغرام غرامك.... احلى الكلام كلامك
خله عمري وحياتي اجمل من الاحلام
حبيبي هواك... ذوبني هواك
بنسى الدنيا وكل العام وعمري ما بنساك
لو عيني بتغيب.. عمري راح بيغب
تدمع عيني ويوقف البي وغيابك هلاك

بعيش الحياه طول الساعات
بقربك حبيبي تحلى السنين
لحظه غياب نار وعذاب
بالبي حبيبي شوق وحنين
سحر الغرام غرامك.... احلى الكلام كلامك


وتم تردد سحر الغرام غرامك
ايه سالم ساحرني سحر مقدر اتركه او انساه اااه يا سالم
كانت نور اول مره تحس بهذا الشعور الصادق هي ما حست بهذا
الاحساس من قبل حتى مع ريان


دخل ماجد الى غرفت نور ولقاها سرحانه
ماجد: نور
نور: نعم
ماجد: في ايش تفكرين
نور: بجبل
ماجد: خلاص غيري ثابك ونروح له انا وانتي
نور: جد مجوووووووووودي
ماجد: ايه يالله...غيري ثيابك
نور افتحت الشنطه وطلعت تشيرت ابيض وبطلون جنز
وجاكيت جنز طويل وطلعت شال ابيض
ونزلت الدور الاول
نور: ماجد يالله
ماجد: سرينا
ابو ماجد : على وين يا عيال
ماجد: بنمشي عند الجبال
ابو ماجد: احرص على نور
ماجد: اكيد يبا
وراحوا ماجد نور وتمشى عند الجبال وماجد كان متحمس مره
يركضون مره يلعبون مع الاطفال الصغار بالالعاب
كان يوم ممتع بالنسبه لنور


في السياره
هدى: بسام
بسام: هلا
هدى: انت ما كلمتني عن نفسك
بسام: انا بسام عمري 23سنه اشتغل بشركه وعندي مقهى نت
هدى:انا هدى ادرس سنه اولى بالجامعه تخصص انجليزي عمري 18 سنه
بسام: انتي وين بتدوينا
هدى: انت وين تبي تروح
بسام: اللي تبينه
هدى: شرايك بالمارينا نحضر فيلم بالسنما بعدين نتمشى بالمول
بسام: اوكي
وصل بسام وهدى المول
نزل بسام ونزلت وراه هدى
بعد دقايق كانت ايد هدى تمسك يد بسام
بسام حس انه يخون ريم بس الوضع كان عاجبه
ولقى مبرر اللي جالس يصير انه ريم
هي اللي باعت وما ردت على اتصالاته



ريم كانت تعبانه محتاجه الانسان يوقف جنبها ويرفع معنوياتها
كانت تقول ليت نور ما سافرت وخلتني
كانت تصيح بسام ... ليه يا بساام
ودق جوال ريم
كانت المتصل


وليد



ريم شافت رقم وليد تفاجأت ليه دق
ارد او ما ارد

فكررت وقررت انها ترد


وليد: هلا وغلا باغذب صوت
ريم: هلا فيك
وليد: اخبارك قلبي
ريم: بخير
وليد حس ان ريم فيها شي
وليد: ريم وش فيك
ريم: مافيني شي
وليد: الا يار ريم صوتك تعبان كانك كنتي تصحين
ريم: مافيني شي
وليد: اذا ماقلتي لي انا لمين بتقولين يا قلبي
ريم: تعبانه علشان نور سافرت
وليد: طيب دقي عليها
ريم: جوالها مو دولي وغير كذا هي بعد يومين بشبك
وليد: هذي الدرجه تحبينها
ريم: ايه واكثر
وليد: الله يهنيكم بعض والله لا يفرقكم
ريم: امين
تمت المكالمه بين ريم و وليد حول ساعتين
ريم حست انها ارتاحت بشي مزعلها
بسام صار لها من الصبح ما دق
وينها صحيح ما كنت ارد عليه بس كان يفكر فيني
ليه ما صار يدق اكيد منشغل مع اخت نوف




نوف: ريان توصي بشي قبل الاطلع
ريان: سلامت قلبك ياعمري
نوف: اوكي حياتي انتبه لنفسك
ريان بعد ما طلعت نوف قرر يشبك
شبك ريان
وكان جالس بالعامه بدون ما يسولف وكانت ريم
موجوده وكان وليد موجود
وليد: سالم مره بسوط يا ريم تدرين يكلمني وغني هبلته نور
ريم: حتى نور مرررره تفكر فيه تصدق يصلحون لبعض
وليد: ايه... سالم مره يحبها بغى يستخف علينا يوم قلت انها
رجعت حق اللي ما يتسمى
ريم:ههههههههههههههههههههههههه حلو اللي ما يتسمى
وليد: انتي احلى حياتي
ريان كان
مصدوم

نور وليد وش جالسين يقولون



ريان.............................

معقوله ما نتبهوا لوجودي ولا هذي حركه منهم

وش قاعد اقرا انا


علشان كذا باعتني
نور باعتني علشان سالم


ريان: طيب يا نور ويا سالم انا اوريكم


وش بيصير


ريان...............وس بيسوي ؟؟؟؟؟؟


ومين هشام و معاذ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وش بيصير بين وليد و ريم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


حب سالم و نور اللي توه نولد وش مصير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


كل هذا بالجزء السادس

سوسو 14
17-10-2006, 04:45 PM
الجزء السادس

هدى: بسام راح ترجع من ريان السعوديه
بسام: ايه ياهدى
هدى: ومتى بترجع
بسام:مدري والله
هدى:لا تتاخر علي عشت معاك احلى اسبوع بعمري
بسام: مدري ياهدى على حسب دوامي
هدى: جاول بليز
كان ريان ينادي بسام وهذا خلى الحديث بين هدى وبسام ينتهي
ريان: يالله يا بسام ورانا درب
بسام: يالله جاي لك يا ريان لحظه بس
ولتفت بسام صوب هدى
بسام: فمان الله يا الغاليه
هدى: اول ما توصل دق و طمني
وركب بسام السياره بجنب وليد
ريان: اقول لك وش اخبار ريم
بسام: ما ادري عنها من اسبوع
ريان: اها...تدري ليه
بسام: ليه
ريان: نستك الانها لقت غيرك
بسام: وش قاعد تقول انت
ريان: طبعا انت من شفت هدى ما دقيت
بسام: الا كذا مره وبعدين بطلت
ريان: هي نفس الشي لقت غيرك
بسام: ريم ما تسوي كذا ........... مستحيل
ريان:الا انا امس شفتهم بعيوني يظحكون ويسولفون
مع بعض
بسام: مين هذا وانا اذبحه
ريان: بعدين تعرف
بسام: ريان قول
ريان: لما اتاكد انا بقول لك
بسام: وعد
ريان: وعد
بس بسام ما هدا بدا يثور وبان الشر بعيونه وهذا اللي خله
ريان يسكت خاف انه يسوي شي
بسام بدا يتصل بريم بس كان تلفونها مشغول هذا خله
بسام يجن



ريم: وليد عاد خلاص .... حرام سكر صار لك ساعه تهزر حرام مكالمه دوليه
وليد: ما ابي ما شبعت من صوتك
ريم: خلاص وليد نشبك شرايك
وليد:لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا
ريم: اجل
وليد: خلني كذا معك
ريم: براحتك
وليد: تسلمين لي
ريم: شكرا
وتمت المكالمه حول ثلاث ساعات وليد ما كان بيي يسكر لو ما ان بطاريه
جوال ريم صارت ضعيفه
فكرت ريم انها تشبك
وشبكت وفجاه دخل انسان عزيز على قلبها تفديه بعمرها
لا تفديه بكل شي عندها
اكيد


اكيد



اكيد نـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــور


ريم: هلا بروح قلبي هلا باللي من سافر وظلمت الدار بعده
نور: هلا باللي روحه ما فارقتي ولو الود ودي ما اخليكم
طيفكم معي بحلي وارتحالي
ريم: وحشتيني مووووووووووووووووووووووووووووت
نور:وانتي اكثر يابعد هذي الدنيااااااااااااااااااااااااااااا كلهاااااااااااااااااااااااااااا
ريم: اخبارك ........... طمنيني لقيتي عريس اردني يتزوجك
نور:هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
حبيبتي انا اتظر البناني ولي استعجل على رزقي
انتي اخبارك واخبار النت تعرفين دخلاتي قليله مره
ريم: تماااااااااام انا مع وليد
نور: شلون يعني وليد جنبك
ريم: وش فيك صرتي ***ه
نور: اجل
ريم: خلاص ما ابي بسام
نور: شلون كلمتيه وقلتي له
ريم: لالالا
نور: اجل شلون حكمتي
ريم: خلاص ما ابغاه
نور: وليد
ريم: وليد جنان يا نور جنان
نور: اخبار سالم
ريم: بخير قبل شفته بالنت تعرفين ما يدخل الا بالويك اند
نور: علشان كذا اقول ليه ما اشوفه
ريم: اها ... اشوف بدينا ننسى ريان
نور: ريان صار من الماضي واختفى...سالم هو حبيب العمر
ريم: الله الله وينك يا سالم تعال واسمع
نور: ياللله روحي انا برسل له على الاميل مسج
ريم: اوكي

نور اكتبت اميل سالم

وكتبت
مثلك انا ما ادري شلي صار
بس ادري انك صرت تعني لي
احن لك وشتاق لك واغار
واموت لو لحظه تجافيني
ما صار لك ماهو من الاقدار
بس ان حبك صار يعنيلي
انا لو جفيتك اكوي نفسي بنار
ما اقول انكر ما رات عيني
وين ابتدى وكيف ابتدى محتار
احساسي الي لك يناديني

ماعاد اتمنى ولا اختار
داني لقيتك انت تكفيني
والله بتدى من يوم قلبي طار
واصبح بهمساتك يناجني
لا اختار قلبك انا قلبي اختار
اختار حب صار يرضيني
ضميات لك لو سلسبيلك نار
الهب خفوقي بس ارويني
بستسلم لحبك واللقدار
ويسعدني ان حبي او اشقيني
برويك من نار تطفي نار
نار الخفوق اللي بحبك يرويني
السعد مني ترى لك تذكار
وعمري هديت في باقي اسنيني







مشتاقه لك ...........

طمني عليك باقي لي اسبوعين وارجع

تحياتي لك
<<<<< اسرقتها منك

نور

وارسلت



بسام مرر ثلاث اسابيع ما يدري عن ريم فيها يرسل لها
ويدق بس ريم ولا كأنها تشوف
بس هدى كانت مهتمه مره بسام حست ان روحها
متعلقه فيه ... متدري ليه كانت كل شوي تدق عليه
وتتطمن عليه
وهوكان عادي عنده الان ما كان يفكر فيها كان تفكيره بريم
ليه ما ترد وهو صحيح كلام ريان صحيح



عائله ابو ماجد ما انبسطوا مرره في سوريا
لكن لما وصلو لبنان كانو
مبسوطين مرررررره
كانت لبنان بلد خير عجب نور وماجد واجد
حضروا حفله لفضل شاكر ونانسي عجرم
وكانوا مبسوطين
وكان اغلب البنانين لما يشوفون ماجد و نور
يضنونهم ازواج الان شكلهم كان يقول كذا
قرر انهم يزورون مغاره جعيتنا
مغاره جعيتا::::::
كان الطرق اليها اما عن طريق القطار او التلفريك
كانت تنقسم الى قسمين
المغاره العلويه::: يكون الطرق اليها مشي وتشم ريحه الماء(المسابح)وكانت
فيها ورطوبه وفي نفس الوقت بروده عجيبه
وكانت نور تشتم رائحه عطورات وكان هناك اضاءات خفيفه كان من جد
مكان رومنسي خطير تمت سالم يكون معها ويشوف اللي هي تشوفه
كانت يسمع صوت قطرات الماء التي تنزل من القار
كان على مرتفات وكانت عائله ابو ماجد يمشون لها ببط
وكان منحوتات داخال الغار مما اذهل الجميع كانت علي شكل جمل وجبال
وكانا هنا متحوته اعجبت نور كانها منحوه على شخصين متحابين
وكانت ادراج كثير مما ارهق ام ماجد
وكانت الاضاءه ...كانت قمه في الفخامه
توجهوا الى
المغاره السفليه.... كان الطرق لها بالقطار
كانت الطريف الها عن طريق شخطوره(سفيه ضغير) لان كانت داخل
بحر اي انها كان عمقها ست متر
وكانت المكان بارد
وكانت الاضاءه من تحت الماء كان المكان غريب سبحان الله الخالق
وكانت احجار بنيه كانت تلمع كانها الماس
كانت المغاره من اكتشفها الغرب وبعضها الصيادين
كان ممنوع لمس الحجاره لما فيها من ترسبات
اذهلوا عائله ابو ماجد مما رؤو
وكان بالقرب من المغاره سينما تشرح تاريخها
كان يوم بالنسبه لعائله ابو ماجد


سالم لما قرى رسالت نور ما صدق ااااااااااه يا نور وحشتيني
قرر انه يرد عليها
وكتب

الى الغاليه نور

وحشتيني ومشتاق لك مره نور انا دخلت الدوره العسكريه وجوالي مغلق
طول الوقت نور انا حطجيته على البريد الصوتي حطيت لك اهداء ابيك
تسمعينه نور ما ابيك تدقين او تفسرين طلبي شي ثاني سمعي الاهداء وبس

تحياتي واللي يقول كلهم تحت امرك

سالم

وارسل


ريان تأكد من شكوكه من خلال هشام
هشام: ايه يا ريان ريم مع وليد هو قال لي
ريان: و نور
هشام: ما ادري من زمان ما شفتها
ريان: ادري وجوالها مغلق
هشام: خلاص ولا يهمك اذا شفت ريم بسألها عنها

وبعد يومين
تلاقت ريم ونور على ماسنجر
ريم: ما زهقتوا رجعوا خلالالالالالالالاص
نور: باقي يومين
ريم: وحشتيني
نور:وانتي بعد.... لحظه في رساله بالبريد ما قريتها
ريم: روحي اقريها بس لا تطلوين
نور: اوكي
نور قررت اسم المرســـــل ســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــالـ ــــــــــــــــــــم
اه من سالم
وقرتها ولا شعوري سجلت رقم سالم بلاب توب
وراحت لريم
وارسلت لها المسج
ريم: اااااااااااااااااااااه وش بتسوين
نور: مدري بس اكيد بسمع الاهداء
ريم: اوكي انابفصل الاني بطلع اليوم مع لينا
نور: وين بتروحون
ريم: بنشوف معاذ
نور: معاذ حبيب لينا
ريم: يس
نور: واللله
ريم: والله
نور: ابي اشوفه انا بس شلون بتجلسون معه
ريم:لالا بنشوفه من بعيد
نور:: ها
ريم:يالله يمدي اتجهز لينا كسرت تلفوني من كثر ما تدق

لينا كانت علاقتها مع ريم نور قويه بس مو مثل علاقه نور وريم
معاذ يطلع ولد عم ريان بس ما اكان احد يدري غير لينا
ولينا ما كانت تبي تقول الاحد



لينا: يالله يا ريم وينك
ريم: معليش شوي واجي كنت مع نور بالنت
لينا: شخبارها
ريم: تتمنا تكون ويانا
وبعد ربع ساعه كانت ريم مع لينا
وجاه معاذ مع هشام
وشاف معاذ لينا وجلسو يسولفون باتلفون
هشام مره كان منعجب بريم
ما توقع ريم كذا وين يا بسام انت وش ضيعت من ايدك
هشام بكل قوه تقدم نحو ريم وقال لها
هشام: هلا ريم
ريم: خير
هشام: ما عرفتيني
ريم: لا اخوي... مين
هشام: معاك هشام
ريم: هلا والله في شي
هشام: ابدا .... كان على بالي بتبسطين لو شفتيني
ريم" طيب روح
هشام: معاذ مو فاضيلي شاف لينا هون عني
ريم: حتى انا مو فاضيه لك
هشام: شخبار نور
ريم: بخير
هشام: وينها
ريم: مسافره .... خلاص وخر عني
هشام: اوكي
هشام حط ريم بباله ريم عجبته كان يبيها
بس شلون وهي مع وليد وبسام
اكيد بسام لو عرف بيتركها ونفس شي وليد
فكر وقال مافي الا ريان يساعدني



تعلن الخطوط السعوديه عن رحلتها التالي الى مطار الملك فهد الرجاء
من المسافرين التوجه الى البوابه 6
وشكرا

ماجد: يالله هذي رحلتنا
نور: طيب بروح انادي امي من المسجد راحت تصلي
ابو ماجد : بسرعه يا بنتي
نور: انشاالله يبا
وشال ابو ماجد وماجد الحقائب اليد
وكانت ام ماجد انتهت من الصلاه
نور: يالله يمه
ام ماجد: وش فيك
نور: اعلنوا عن رحلنا
ام ماجد: طيب
وتوجهوا الى الطياره وجلسوا على مقاعدهم
نور: ماجد مو مصدق اني برجع وحشتني ال****ه
ماجد: انا وحشتني دانيا
نور: اخطبها
ماجد: الازم اكون نفسي
نور: انا ماقلت لك تزوجها اخطبها يعني اجزها لك
ماجد: الله يكتب اللي فيه الخير
وتوجهت عيون ماجد على الشباك وهو يشوف اقلاع الطائره



وش بيصير

ريان ............ الى الحين ساكت.... وش بنيته؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هشام وش ناوي عليه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


نور بتتصل على سالم..........وينولد الحب الحقيقي ولا لا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


وش بيصير بين بسام و ريم وهل بتوصل لوليد اللي بكندا.......؟؟؟؟؟؟

سوسو 14
17-10-2006, 04:47 PM
الجزء السابع


مطار الملك فهد بالدمام
نور: ماجد وصلناااا وناسه
ماجد: الناس تقول الحمد الله على السلامه
نور: من فرحتي نسيت... الحمد الله على السلامه
ابو ماجد: ماجد ونور روحوا جيبوا الاغراض وانا وامكم بنستنا هنا
ماجد:انشالله يبه...يالله يت نور
وراح ماجد واخذ عربانه و نور عربانه
وجمعوا الاغراض
ماجد: هذي كل الاغراض يا نور
نور: ايه يا ماجد
ماجد: يالله سرينا
نور: يالله
ماجد: يالله يا يبا
ابو ماجد:متأكدين ما نسيتوا شي
نور: هذي كل اغراضنا
وتجهوا الى مكان ما اسفطوا سيارتهم
وتوجهوا الى البيت



بسام: ريان وينك
ريان: موجود
بسام: وين موجود وانا كل ما ادق يا متشيل يا مشغول
ريان: موجود يا بسام
بسام: وش صار بموضوعنا
ريان:اي موضوع
بسام: ريم
ريان بتمثيل: اووووووو نسيت نسيت زين انك ذكرتني
بسام: شلون نسيت
ريان: خلاص اشوف الموضوع اوعدك
بسام: اوكي
بسام تم يدق على ريم بس ريم ما ترد عليه
بسام ليه يا ريم ليه بس ابي اعرف
في احد غير
وربي الاذبحك واذبحه معك
بس ردي علي ... ردي علي



نور وصلت البيت وركضت على غرفتها
نور...ااااااه يا غرفتي وحشتيني
وفتحت الاب توب
وفتحت رساله سالم جلست تقراها كثير
تمت ساعه وهي بس تعيد وتقرا برساله
قررت انها تسمع الاهداء
وفتحت جوالها
واتصلت على جوال سالم وكان صادق الجوال على البريد الصوتي
والاهداء كان كلمت احبك بصوت راشد الماجد بكل الاغاني اللي غناها
نور اسمعتها اكثر من عشر مرات
وبعدها قررت تترك مسج لها
نور: هلا سالم ..... شخبارك..... انا نور.... توني رجعت من السفر
وسمعت الاهداء... خطير...... مشكور سالم
نور


بعد ما سكرت الجوال اتصلت على ريم
ريم ميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن نــــــــــــــــــــــــــــــــور
ريم: هلا وغلا بقلبي والله
نور: هلا باللي لها الروح مشتاقه
ريم: وحشني صوتك
نور: وانتي اكثر شخبارك
ريم: تمام .. وانتي شخبارك... والحمد الله على السلامه
نور: الله يسلمك ... انا بخير
ريم: عسى امبسطتي
نور: الصراحه جات بوقتها غيرت جوا الحمد الله
ياللله قولي لي كل شي صار بغيابي بالتفصيل
زهقت من الموجز و اهم العناوين
ريم: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
نور: يالله قولي
ريم: من وين تبينا نبتدي
نور: بسام
ريم: من يوم سافرتي ما ادري عنه
نور: جد والله
ريم: ايه مع انه يكسر جوال من كثر ما يدق ويرسل وامسح المسج
قبل الاقراه
نور: حرام عليك تعلقينه
ريم: مو حرام عليه انه يسكت
نور: ومعاذ
ريم: سكتي شفت هشام اللي معانا وجاه كلمني
نور: وشششششششششششششششش تقولين
ريم: ايه كنا جالسين ولا اشوف الا لينا راحت عنده وخلتني قلت معليش
وسكت وفجأه الا هذاك اللي جاه صوب وقال لي انا هشام
نور: امممممممممممم وبعدين
ريم: سالني عنك وبعدين قلت له روح
نور: حسافه راح علي والخبله لينا وش سوت
ريم: مدري بعد ربع ساعه رجعت
نور: وين راحوا
ريم: الظاهر تمشوا بالمول
نور: ها
ريم: اخبار سالم
نور: توني اتصلت عليه
ريم: شلوووووووووووووووون
نور: لالالا انا ما سمعت صوته بس سمعت الاهداء وتركت له مسج
على الجوال
ريم: وش قلتي له
نور: قلت الاهداء حلو وبس
ريم: امممممممممم
نور: وحشتيني كيفك الخميس الجاي تجين عندي
ريم: اوكي
نور: يالله انا بسكر بروح انام
ريم: الله معاك


لينا: خلاص يا معاذ لا تحن
معاذ: انا احن يا لينا
لينا: ايه خلاص
لينا معاذ ماعجبها ما تدري له
لينا كانت من النوع المزاجي اذا ما عجها وجود احد عادي تبيه
ياما باعت بنات المدرسه والظاهر حتى معاذ لينا بتتركه
لما سكر معاذ اتصلت لينا على ريم

لينا: هلا ريم
ريم: هلا لينا
لينا: اخبارك
ريم: بخير انتي بشريني عنك
لينا: بخير.. بس ريم معاذ ما عجبني يوم شفته
ريم: حرام عليك كام مملوح
لينا: لالا انا عجبني هشام مررررررره كان جنان
صحيح هشام كان جميل ومن عائله غنيه و معروفه
ريم: ايه بس معاذ ما يعيبه شي
لينا: ادري بس مو عاجبني
ريم: وش بتسوين
لينا: ما ادري..خلنا من معاذ شري عندك
ريم: نور جات من السفر
لينا: متى
ريم: قبل شوي
لينا: يالله سكري بروح اتصل عليها
ريم: اوكي



لينا: هلالالالالالالالالالالالالالالالالالا وغلالالالالالالالالالالالالالالا بنووووووور
نور: هلا فيك... انا زعلانه
لينا: افا ليه زعلانه
نور: شلوووووووووون تشوووووووفين معاذ وما تقولين لي
لينا: من حلاته علشان تشوفينه
نور بستغراب: ليه انتي يهمك الحلا اهم شي ترتاحين معاه
لينا: ان الله جميل يحب الجمال اللي عندي ما عرف للجمال طريقه
نور: ههههههههههه حرام عليك
لينا: ولا تزعلين نعيدها علشانك
نور: ههههههههه مشكوره
لينا: يالله اخليك والحمد الله على سلامتكم
نور: الله يسلمك


يوم الاربعاء بعد صلاة العصر

سالم وقت طلعته من العسكريه مر الامانات واخذ جواله
وركب سيارته ... وهو في طريق البيت فتح جواله
اول شي قراه المسجات اللي جات له
وبعدها قرر انه يسمع البيريد الصوتي بالبيت

سالم دخل بيتهم
سالم راح يسلم على امه و ابوه
ام خالد: هلا والله بسالم
سالم باس راس ويد امه وقال: هلا فيك يمه اخبارك
ام خالد: بخير يا ولدي انت اخبارك
سالم: بخير يالله يمه عن اذنكم بروح انام ابي انام هناك ما ينمونا
ام خالد : ايه روح نام ورتاح يا سالم
سالم دخل غرفته وقفل الباب وحط الجوال على الطاوله
وغير ثيابه وحط راسه على مخده ونام ونسى يسمع البريد الصوتي



هشام: ما علي منك يا ريان ابيها يعني ابيها عجبتني يا شيخ
ريان: شلون عجبتك يا هشام
هشام: اعجبتني وخلاص..قول لبسام يوخر عنها
ريان: بسام لو عرف مستعد يقتلك
هشام: ابيها ريان وبسام عنه هدى
ريان: وانت نسيت هدى
هشام: هدى من النوع اللي ما يعجبني احسها ****ه
ريان: الحين
هشام: ايه لا تنسى انا وش سويت فيها
ريان: ما نسيت
هشام: ابي ريم
ريان: طيب بس لازم بسام ينساها
هشام: انا بدق على هدى و واقول لها
ريان: براحتك
هشام اخذ تلفونه واتصل على هدى
هدى استغربت لما شافت اتصال هشام
هدى: معقوله ولا انا متخيله
هشام: لا صدقي يا هدى
هدى: هشام يتصل فيني بعد الي صار
هشام: ايه شفتي
هدى: امر وش تبي
هشام: اخبارك مع بسام
هدى: بخير
هشام: صار يحبك
هدى: لا الى الحين يموت بريم وكل ما ادق يقول لي ريم وريم زهقني
هشام: هذا هو ما شافها وقال كذا لو شافها تركك صدقيني
هدى: طيب وش تبي مني انا مو فاضيه لك
هشام: خلي بسام ينسى ريم
هدى: اشوف
هشام: اسمعي بسام بالنسبه لك تحدي مع نفسك شي صعب وما قدرتي
تاخذينه معناه انك ضعيفه يالله وريني شطارتك
وبعدها طلبي اللي تبينه وانا وفلوسي لك
هدى: اوكي
هشام: اتفقنا
هدى: يس
هشام: يالله ورينا شغلك
هدى:طيب
هشام: يالله باي
هشام جلس يفكر متى بتصير ريم لي انا وبس


وليد تعب وهو يتصل على سالم من كندا كان يبي يتطمن عليه
بس سالم كان نايم بعد ساعه من محاولات وليد رد سالم
سالم: وش تبي اذيتني
وليد: يالله قوم صار لي اسبوعين ما كلمتك
سالم: ساعه ورجع دق
وليد: اصحى سالم
سالم: طيب
وليد: شوي وبرجع ادق طيب
سكر وليد وقام سالم وغسل وصلى المغرب واتصل وليد
وتكلموا عن احوال بعض وبعدها سكر وليد
ورجع سالم بروحه
قرر انه يسمع البريد الصوتي
كاتت الستعه تسع باليل
سالم سمع المسج الاول كان من صديق له والثاني كان من اهله
وثالث كان صوت بنت ناعم حنون ودافي هو ما كان يعرف صاحبه
الصوت ولما سمع اسم نور طار من مكانه وعاد الشريط اكثر
من مره نور اها ياليتني ما كنت بالعسكريه كان كلمتك
اخيرا نور سمعت صوتك الله يا نور متى اقدر ارد عليك



يوم الخميس


نور: وينك ما جيتي
ريم: بس يجي ابوي من الصلاه المغرب
نور: طيب
بعد شوي رن تلفون نور توقعت المتصل ريم
لكنها انصدمت هذا رقم


رقم



رقم




ريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــان



مستحيل ... ريان يتصل بعد كل اللي صار
وفي نفس الوقت دخل ماجد وشاف ارتباك نور
ماجد: وش فيك
نور تحاول تخبي: مافي شي بس انتظر ريم
ماجد: زين قلتي لي علشان اطله
نور: مافي داعي
ماجد: لاعلشان تاخذ ريم راحتها
نور: طيب
ماجد: كلمتي دانيا
نور: لالا
ماجد لاحظ ان جوال نور ما سكت
ماجد: عطيني الجوال
نور: خذه
كانت نور مسحت رقم ريان وهذا اللي ساعدها
ماجد: نعم خير
ريان بستغراب: هذا مو جوال الدكتور محمد
ماجد: لا والله غلطان
ريان: اسفين على الازعاج اخوي
ماجد: طيب
ماجد: نور دايم تجيك ارقام غريبه
نور: مو دايم
ماجد: اوكي لا تردين طيب
نور: انشاالله اخوي
ماجد: بكره روح بيت خالتي
نور: اخطبها وريحنا
ماجد: وهذا اللي بصير
نور: جد والله
ماجد: ايه
نور: يالله مبروك مقدم
ماجد ابتسم وطلع من الغرفه

شوي الا رقم ريان يرجع يدق
بس نور ما فكرت تشيله

شوي الا ريم تتصل
ريم: هلا نور انا عند الباب فتحي
نور: اوكي
انزلت نور بسرعه وفتحت الباب
ولمت صديقه عمرها ريم
نور: وحشتني
ريم: وانتي اكثر
شوي الا تلفون نور يدق
ريم: من اللي يتصل
نور: توقعي
ريم: مييييييييييييييييييييييييييييييييييين
نور: ريااااااااااااااااااااان
ريم بستغراب : معقوله
نور: ايه





وش بيصير



ريان......................... وش يبغى؟؟؟


معقوله نور تبيع سالم.................. وتشتري ريان؟؟


هل بسام بيعرف بخيانه ..................... ريم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


هشام.... وهدى...................... وش بيصير باالاتفاق؟؟؟؟؟؟؟



كل هذا بالجزء الثامن

سوسو 14
17-10-2006, 04:47 PM
الجزء الثامن


ريم: معقوله بعد اللي صار هذا كله يدق عليك
نور: ايه
ريم: وش بتسوي
نور: يحلم يسمع صوتي
ريم: زين تسوين
نور: قبل شوي دق ماجد رد عليه
ريم: وش صار
نور: ابد سوه نفسه ريان غلطان
ريم: ها
وجلسوى ريم نور يسولوف معبعض وبعد
ساعه
ريم: دقي على سالم
نور: وش تقولين
ريم: دفي على سالم
نور: ليه
ريم: اذيتني وانتي تسولفين عنه دقي عليه
نور: لا
ريم: انتي محزنه رقمه بجوالك
نور: ايه
ريم: بأسم ايش
نور: نور
ريم اتصلت بسالم بس سالم ما رد عليها
بعد دقايق اتصل سالم
نور: سالم سالم يدق
ريم: ردي عليه
نور: وش اقول ... لالا مقدر مقدر
ريم: ردي
نور: الو
سالم: السلام عليكم
نور: وعليكم السلام
سالم: اختي داقين علي
نور ارتبكت ما عرفت ترد اخيرا اسمعت صوته سالم
اااه سالم
سالم كان الصوت مو غريب عليه تذكر انه سامعه
تذكر انه صوت نور
سالم: نور
نور: هلا
سالم: مستحييييييييييييييييييييييييل نور انتي دقيتي علي
نور ما ردت
سالم: نور
نور: هلا
سالم: اخبارك طمنيني عليك
نور: بخير يا سالم وانت اخبارك
سالم: مو مصدق اخيرا سمعت صوتك انا بخير دامك معي
نور: دوم انشالله
سالم: اخبار السفر
نور: بخير والله وناسه,... وانت اخبار الدوره
سالم: لا تذكريني فيها
نور:ههههههه
سالم: اموت بهذي الظحكه
نور: بسم لله عليك من الموت
سالم: تخافين علي
نور: انا بسكر وبعدين برجع ادق
سالم: وين بتروحين
نور: ريم عندي
سالم: ريم جنبك ... سلمي عليها
نور: طيب
سالم: نور دقي علي باليل الان بكره انا الازم ادخل الدوره
نور: انشاالله
سالم: انتظرك نور
نور سكرت الا ريم شغلت اغنيه خلت نور تسرح
بعالم ثاني نور كانت تقول واخيرا سمعت صوته ياربي
حب ريان ولا شي بالنسبه لسالم خلاص سالم حبيب
العمر

من فينا هذي اليله ينام....كل منا يا حبيبي شايل بقلبه كلام
من فينا هذي اليله ينام.... وشوق فينا صاحي ما ينام
هذا وحنا مالتقين.............. ورعشة الشوق بدينا
كيف بكره يا حبيبي ................و اول الموعد سلام

من فينا هذي اليله ينام....كل منا يا حبيبي شايل بقلبه كلام
بكره يا عيوني بتجيني .... شايل بعينك حنيني
يسهر الليله علشاني..... واسهر بالشوق اللي فيني
وليه اشكي لك يا غالي....وانت مثلي بانشغالي
والله يكفي يا حبيبي... ما اقوى هذي الهفه حرام


من فينا هذي اليله ينام....كل منا يا حبيبي شايل بقلبه كلام
مدري شسوي يا قلبي... لما اشوفك بكره جنبي
ودي احكي لك غرامي... وخايف عيوني تخبي
بكره يا عمري لقانا... وحدنا ومحد معانا
لو بكينا يا حبيبي .....ما على الهفه ملام
من فينا هذي اليله ينام....كل منا يا حبيبي شايل بقلبه كلام


ريم: نور وين وصلتي
نور: ودي احكي لك غرامي وخايف عيوني تخبي
ريم: الله الله انا مقدر على كذا
وخذت ريم جوالها ومن شنطها ولقت عشر مكالمات من بسام ومسجين
وكالعاده ريم امسح المسجات دون ما تقراهم
نور: الله مين اللي داق عليك هذا الكثر
ريم: بسام
نور: حرام عليك ردي عليه ولا تعلقينه معك
ريم: ما ابيه
نور: قوليه هذا الكلام علشان
وبعد دقايق دق بسام
نور: ردي يا ريم ردي
ريم: علشانك يا نور
نور: طيب بس ردي
وردت ريم على بسام اخير
بسام: ما بغيتي
ريم: خير
بسام: وش فيك علي انا ما سويت لك شي
ريم: والمطلوب مني
بسام: كل هذا علشان رحت الكويت وما قلت لك
ريم: انا مو سخيفه ازعل على هذا الشي انا اللي زعلني ( وصاحت)
بسام: ليه تصحين
ريم: انا كنت اقول لك كل كبير وصغيره تصير معاي وانت كنت تخبي عني
حتى اسرار نور كنت اقولها لك وانت تروح وتقولها ريان
انت خبيت عني ان ريان يخون نور وانت تخوني مع اخت نوف
انا عرفت يا بسام خلاص انا ما ابيك
بسام: مين اللي قال لك
ريم: قرت بالنت
بسام: وصدقتي
ريم: اكيد الان يومها جاني مسج الكويت
بسام: انا مو قصدي صدقيني
ريم: خلالاص يا بسام ما ابيك
بسام: ريم.... ليكون فيه غيري
ريم خافت
بسام: لو كان فيه غيري ادمرك يا ريم تفهمين
ريم: خلاص انا ما ابيك هو غصب
بسام:ايه اسمعيني لو اكتشف انه فيه غير اول شي بنشر اميلك وبعدها رقمك
وتفاصيل حياتك ادمرك يا ريم
وسكر دون ما يسمع جواب ريم
كانت ريم تصيح وتقول خلالالالالالالالاص انا انتهيت يا نور
نور: وش فيك وش قال لك
ريم: يقول بينشر رقمي واميلي ... خلاص
نور: لالا مستحيل ريم اللي يهدد ما يسوي شي صدقيني
ريم: خلاص انا انهيت
نور: لالا تقولين كذا بسم الله عليك وانشالله الله يكتب
اللي فيه الخير يا ريم

وبعد ما طلعت ريم من بين نور حزينه قررت نور انها نشبك
وشبكت وشافت بسام
نور: بسام
بسام: نعم
نور: بسام وش قلت ريم
بسام: قالت لك
نور: ايه بس انت ما تسويها
بسام: الا اسويها انا احبهااااااا وما ابي غيري ياخذها انا اذبحها واذبح معاها
نور: بس انت اللي خنها اول يا بسام
بسام: معليش تسامحني
نور: بعد اللي صار اليوم مستحيل تسامحك يا بسام
بسام: الا بتسامحني
نور: ما اظن
بسام: نشوف... نور
نور: هلا
بسام: هي تخوني
نور: مدري انت تقول كذا وانا اشوف غير
بسام: اسمعني لو اكتشف يا ويلكم مني
نور: طيب

نور طلعت وتمت تحاتي كلام بسام


سالم: هلالالالالالالا وغلالالالالالالالالا وليد
وليد: هلا فيك اكثر
سالم: اخبار كندا
وليد: يالله تعال
سالم: هذاك اول الحين انا عسكري
وليد: اخبار القلب
سالم: اااااااه... احلى اخبار واخيراا كلمتها يا وليد
وليد: نور
سالم: ايه يا وليد... احبها احبها انا
وليد: الله يهنيكم مع بعض
سالم: امين
وليد: واخبارك بعد
سالم: لحظه لحظه في احد يدق علي بشوف مين
وليد: طيب
سالم: هذي نور .... اكلمك بعدين
وليد: الله يهنيك انشالله

سالم رد على نور
سالم: هلا وغلا بقلبي
نور: هلا فيك
سالم: اخبارك
نور: تمام ... وانت
سالم: انا بخير.... تو ما نور تلفوني
نور: شكرا
سالم: اموت على اللي يستحون
نور: بسم الله عليك
سالم:تخافين علي
نور: اكيد
سالم: مقدر على كذا انا... توني كنت اكلم وليد
نور: اخباره
سالم: بخير
نور: انا خايفه على وليد وريم
سالم: ليه
نور: بسام متحلف فيهم
سالم: ليه ش يخص بسام
نور: ريم كانت مع بسام
سالم: نعم
نور: ايه يا سالم ريم كانت مع بسام وبعدين اتركته وصارت مع وليد
سالم: وليه خايفه
نور: بسام لسه ما عرف شي وقام يهدد ويتوعد
سالم: لا تخافين
نور: شلون ما اخاف وهو مهددها ينشر رقمها
سالم: تبين اخلي اخوي الكبير يدق عليه ويتفاهم معاه
نور: ما ادري
سالم: نور لا تحاتين وانشالله يصير خير
نور: انشالله


ريان: مدري وش فيها يا هشام
هشام: نوف
ريان: لالالا نور
هشام: الله وصرنا نفكر بنور
ريان: متغيره علي صارت ما ترد اذا اتصلت او تعطي احد يرد علي
هشام: سبحان الله تغير الحال
ريان: اب اعرف مين مغيرها
هشام: سالم
ريان: ووووووووووووووش
هشام: ســــــــــــــــــــــــــــــالم
ريان: وانت وش دراك
هشام: ريم قالت لي
ريان: وانا اقول البنت صاير باسها قوي
هشام: عرفت ليش
ريان: اوريك فيهم
هشام: وش بتسوي
ريان: بخلي سالم يكرها فاهم
هشام: شلون
ريان: بعدين تعرف شلون



هدى: وبعدين معك يا بسام كل شوي وقلت ريم
بسام: احبها يا هدى
هدى: حرام عليك نفسك يا بسام
بسام: اذبحها لو عرفت انها مع غيري
هدى: لالا تفكر كذ
بسام: الا
هدى: بسام التفت حولك بتشوف وحده تحبك وتتظرك تحبها
بسام: مين هذي
هدى: انا يا بسام احبك
بسام: انا
هدى: ايه... اول ما شفتك بالمطعم مع ريان وانا احبك
بسام: مستحيل
هدى: صدقني يا بسام
بسام: شلون
هدى: اسمعني بسام انا اعترفت لك بمشاعري
انت فكر وشوف وش تبي تبي وحده باعتك
او تبي وحده مشتريتك
وسكرت ومن غير ما تسمع رده
بسام ظل يفكر بكلام هدى



هدى بعد ما سكرت اتصلت بهشام
هشام: هلا هدى
هدى: هلا فيك
هشام: اخبارك
هدى: تمام
هشام: اخبار بسام
هدى: انتظر عليه وانا اوريك ان ما نسته ريم
هشام: زين
وحكت هدى لهشام كل شي صار مع بسام وريم
هشام: ريم ما تبيه
هدى: ايه ... قالت له ما ابيك خلاص
هشام بفرح: اطلبي ا هدى وانا البيك
هدى: تعرف وش ابي
هشام : امري
هدى: لاتقول لريان شي عن نوف ترى نوف من جد تحبه
هشام: تامرين
هدى: طيب



وش بيصير


وش هو السر اللي خايفه هدى ان ريان يعرفه عن نوف..............؟؟؟؟؟



بسام....................... وش بيصير فيه...؟؟؟؟



نور وسالم................. لوين بتوصل علاقتهم....؟؟


ريان.............................................. ......؟؟............وش بيسوي؟؟



هشام................ بيفوز بقلب ريم.........................؟؟

كله بالجزء التاسع

سوسو 14
17-10-2006, 04:48 PM
الجزء التاسع


نور: ريم لا تبكين وتعورين قلبي يكفي يكفي
ريم: وربي ان بسام مجنون ويسويها
نور: ما راح يسوي لك شي
ريم: وانت تعرفين هو شي فكر فيه
نور:لا بس سالم ما راح يتخلى عنك صدقيني
ريم: خايفه نور
نور: لا تحاتين مو صاير شي
ريم: انشالله


ريان: هلا هشام
هشام: هلا بك
ريان: تسري الكويت
هشام: نو حبيبي
ريان: ليه
هشام: ما ودي اروح
ريان: اوكي
هشام: باي
ريان فكر انه يتصل بسام ويقول له
ريان: هلا بسوووووووووووم
بسام: هلا ريان
ريان: وش فيه صوتك
بسام: تعبان شوي
ريان: سلامتك ما تشوف شر
بسام: الشر ما يجيك
ريان: انا كنت ابيك تمشي معاي الكويت بس خلاص
بسام: اسف ما اقدر اروح
ريان: لا عادي
بسام: وش صار بموضوع اللي قلت لي عليه
ريان: انت تعبان
بسام: ريان قولي
ريان: يصراحه انا ما حبيت اقول لك بس
بسام: بس ايش
ريان:ريم مع وليد يا بسام
بسام: وليد اللي راح كندا
ريان: ايه
بسام: وانت من متى تدري
ريان: امس قالو لي
بسام: انا اوريك فيهم يا ريان
وسكرر بسام الخط وهذا اللي خلى ريان يخاف وتمنى انه ما تكلم


نوف: خايفه يا هدى خايفه
هدى: لا تخافين يا نوف هشام ما راح يتكلم
نوف: انا دخلت نفسي بمشاكل
هدى: بصراحه اي بس انتي حاولي تقطعين علاقتة بريان
نوف: مقدر احبه
هدى: اممممممممممم... وزوجك
نوف: هو اللي هاملني
هدى:نوف فكري بجي يوم واحد فيهم بيدري ان افضل تخسرين ريان
الحين ولا تخسرين زوجك
نوف كان تفكر بكلام اختها صح بس هي تحب ريان لالا ما تحبه
بس ريان يفهما بالوقت اللي زوجها ناسيها



سالم: وحشششششششششششتيني
نور: وانت بعد وحشتني
سالم:تصدقين نور تعوت عليك الايام اللي تمر علي انا بدوره بطيئه اتمنى
نور: ممكن اعرف ليه تحبني بهذا الشكل
سالم: اسمعي راشد وش يقول


انتي بصراحه كل ما فيك جذاب
قالت وش اكثر شي يعجبك فيني
قلت بصراحه كل ما فيك جذاب
اسمك ورسمك والشعر والجبيني
وعيونك وصوتك وخدك والاهداب
قالت تبالغ قلت لها صدقيني
ترى وصوفك ما بها شي ينعاب


ماكن اليل كله للعاشقين
وماكن كله الوصف مابين الاقراب
كلك على بعضك كذا تعجبيني
وفي كل يوم لك يزداد الاعجاب
قالت وش اكثر شي يعجبك فيني
قلت بصراحه كل ما فيك جذاب
قالت تبالغ قلت لها صدقيني
ترى وصوفك ما بها شي ينعاب



يا شمس عمري يا دفاي وحنيني
جيتك حروف الحب وعيونك كتاب
بالحيل احبك يا رجاوي سنيني
وحبك فتح للعاطفه كل الابواب
قالت وش اكثر شي يعجبك فيني
قلت بصراحه كل ما فيك جذاب
قالت تبالغ قلت لها صدقيني
ترى وصوفك ما بها شي ينعاب


احساسي الصادق معك يحتويني
واحساسي لغيرك من الناس ****
عمر الغرام ان طال بينك وبيني
لا تسأليني يوم عن سر الاعجاب
قالت وش اكثر شي يعجبك فيني
قلت بصراحه كل ما فيك جذاب
قالت تبالغ قلت لها صدقيني
ترى وصوفك ما بها شي ينعاب


سالم: سمعتي ايش قال يا نور
نور: ايه بس هو يعرف شكلها وانت ما تعرف شكلي حتى
سالم: ما يهمني يا نور انا احب قلب نور
نور: مدري وش اقول
سالم: قولي انك تحبني
نور: ها
سالم: شنو ها
نور: ما ابي اقول
سالم: الا بتقولين
نور: طيب انا بهدي لك شي
سالم: سمعينا
نور: اسمع

انا البي ليه حاسس اوي بشكل ذا
هو الهوا بعلي احساسنا كذا
صدقني خلاص صدقت
اني انا حبيت دلوقت
ماكتش اعرف البي حيحبك كذا
وكنت فين انت وكل الحب دا
وليه سيبني وحدي طول العمر دا


انا البي شيفك من زمان
بالحلم بتدور عليا
بس مهما اتخيلك
مش زي ما انا شيفه بعنيا
يمكن انا بحلم وسبب الحلم طال
توهتني بين الحقيقه والخيال
امسني خلني اكون متاكده

انا البي ليه حاسس اوي بشكل ذا
هو الهوا بعلي احساسنا كذا
صدقني خلاص صدقت
اني انا حبيت دلوقت
ماكتش اعرف البي حيحبك كذا
وكنت فين انت وكل الحب دا
وليه سيبني وحدي طول العمر دا


نور: سمعت
سالم: يس... مين اللي تغني
نور: كارول سماحه
سالم: وانتي وش تحسن فيه اتجاهي
نور: كل خير
سالم: قوليها
نور: احبك
سالم: واخيراا نور اخير
نور: ...............
سالم: انا احبك يا نور

كان حب سالم و نور حقيقي من اعناق قلبهم نور كانت تحس انها جزء من سالم
وسالم نفس الشي كان من يطلع من الدوره يتصل بنور ونور كانت تتظره
يا ترى هذاا الحب بيستمر..............؟؟؟!!


بسام: سمعي يا ريم دموعك ما راح تشفع لك سامعتني
ريم: سوا اللي تبيه انا جهزت نفسي
بسام: يعني انتي مو خايفه
ريم افصلت من دون ما تقرا هو ايش قال
ريم اتصلت بنور
نور: لحظه سالم ريم معاس انتظار
سالم: اوكي خلصي منها اتصلي فيني
نور:انشاللله
نور ردت على ريم وكان صوت ريم مخنوق
نور: وش فيك
ريم: خلاص بيسوي اللي قال عليه
نور: بسام
ريم: ايه
نور: شلون عرف
ريم: مدري
نور: هو كلمك
ريم: لالا
نور: اجل
ريم: شفته على الماسنجر
نور: اوكي انا بشبك واتفاهم معاه يمكن اقدر اقنعه

نور بعد ما سكرت من ريم اتصلت على سالم وقالت له
قال لها اشبكي وانا بشبك معاك

نور: بسام
بسام: قالت لك
نور: انت ما راح تسويها هذا موطبعك يا بسام
بسام: لالا انا بنتقم منها
نور: خل الله ياخذ حقك شوف انا ايش سوى ريان معاي وربي عوضني
بسالم الله افديه بعمري اعقل با بسام واللي يبعك بيعه
بسام: ما اقدر احبها
نور: انساها
بسام: مقدر
نور: ما في شي اسمه مقدر وربي ... لو كانت تحبك اوكي قول ما تقدر
وظروف جبرتكم بس ريم خلاص ما تبي
بسام: بس انا احبها
نور: لو تحبها اتركها بحالها واتطلب من الله يعوضك خير
بسام: امممممممممم
نور: وش فيك
بسام: راح ابيع اللي باعني
نور: زين تسوي ... وانا اشكرك
بسام: انا ماكنت بسوي شي بس كنت ابيها تحس فيني
نور: لالا انت غلطان انت بالطريقه هذي بعدتها عنك
بسام: اوكي... وبلغيها اعتذاري
نور: مشكور

سالم: وش صار
نور: دقيقه خلني انسخ لك الكلام
بعد ما قراه سالم
سالم: زين سويتي وقنعتيه
نور: حركات انا... دقيقه بطمن ريم وبرجع لك

ريم: قووووووووووووولي والله
نور: اتغشمر معك انا اكيد
ريم: مو مصدقه يا نور اخيراا
نور: ارتاحي حبيبتي
ريم: ايه والله الحين برتاح
نور: وبطلي تركي وليد وبسام
ريم: اكيد
نور:الله انا بروح لسالم
ريم: سلمي عليه
نور:خير
ريم: شنو
نور: لا ما راح اسلم عليه
ريم: براحتك
نور: يالله

ريان: بسام انت تعبان
بسام: بروح معاك بروح على الاقل انسى
ريان: وش اللي تنسى
بسام: خلاص بروح
ريان: لالالا الا تقول لي وش صار
بسام: ابدا بس قلت لريم روحي بحال سبيلك
ريان: زين سويت هذي البنت انا ما حبها
بسام: متى نمشي الكويت
ريان: بكره
بسام: صار
ريان اتصل بنوف بيقول لها انه بيجي لكن نوف ما ردت
عليه


بسام: هلا هدى
هدى: هلا فيك
بسام: اخبارك
هدى: تمام
بسام: قررت انساها يا هدى ولتفت لنفسي ولك
هدى بتمثيل: مو مصدقه اخيرا بسام ما بغيت
بسام: بكره اكون انا عندك
هدى: جد والله
بسام: خلاص انا بكره عندك توصين على شي من هنا
هدى: لا سلامتك
بسام: انا بنام اول ما بصحى بدق عليك
هدى: نوم العوافي


ساعه 8 صباحا
نوف: هلا ريان
ريان: تدرين كم مره انا دقيت عليك وما رديتي
نوف: كنت نايمه
ريان: معقوله يا نوف
نوف: كنت نايمه وكان صامت اسفه حبيبي
ريان: انا بجيكم اليوم اشوفك
نوف: مقدراليوم عندنا زواج بكره احاول
ريان: لا تروحين زواج وتعالي معاي
نوف كانت ما تقدر تعارض انها تروح الزواج الان زواج اخت زوجها
وجودها ملزوم
نوف: مقدر يا ريان لازم اروح
ريان: علشاني
نوف: انت علشاني
ريان:خلاص انا اقدر اعاندك بعد
نوف: تسلم لي
ريان: هدى بتروح
نوف: ما ادري
ريان: اذا جاه بسام وبيروح معاها يمكن وانا اتم بروحي
نوف: صدقني عرس صديقتي صعب ما اروح
ريان: اوكي حبيبي


سالم: ايه يا وليد
وليد: عادي يا سالم
سالم: لاتزعل هذا قرارها
وليد: ما زعلت انت طمني عليك
سالم: وش اوصف وش اقول.. يا وليد انا صرت اعشق نور اموت فيها
اتضايق لو فارقتني انا اتمنى يجي الاربعاء بس علشان اسمع صوتها
وليد: عسى الله لا يغير عليك
سالم: تسلم... انت اخبار الدراسه
وليد: بخير والله ماشي
سالم: واخبار الشقر
وليد: ههههههههههههه اعلم نور عليك
سالم: اصلا ما يملى عيني غير نور وبس



هشام: صدق تتكلمين
هدى: ايه صد هو قال لي بينساها
هشام: من جد مدري شلون اكافئك
هدى: تعرف شلون تكافئني لا تعلم ريان وخلك ساكت
هشام: على هذا الخشم
هدى: سلام
هشام: بدري وين رايحه
هدى: بنام
هشام: نوم العوافي


هشام يومها ما نام جلس طول الليل على النت يتظر ريم تدخل
لكن ريم ما دخلت قرر انه الحين الطريق صار فاضي قدامه
لازم يفوز بقلب ريم


وش بيصير.......



ريان بيروح الكويت.................. هل بيعرف حقيقة نوف؟؟؟؟


ريم.............. و........... هشام.......... هل بفوز بقلبها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

سالم ونور الحب الحقيقي.....................بيستمر؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لينا..................... وش بتسوي؟؟؟


ومين خلود ............. واخوها..............؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


كل هذا بالجزء العاشر

سوسو 14
18-10-2006, 10:17 PM
الجزء العاشر



اليوم الاول للسنه الدراسيه الجديده
في المدرسه
نور: هلالالالالالالالالالالالالالا وغلالالالالالالالالالالالا ريم
ريم: هلا فيك يا نور عيوني
لينا تجي من بعيد: هاي بنات احوالكم وحشتوني
نور: وانتي اكثر
لينا: اليوم بتداوم صديقه لي ايام المتوسط
نور: اها
ريم: وينها
لينا: خلنا نوقف عند الباب نستناها
ريم: زين علشان نشوف بنات الشله لو دخلوا
نور: اشجججججججججججججججججججججججججججججججججججججججان وحشتيني
اشجان وهي تلم نور: وانتي اكثر اخبارك لك وحشه
نور: وانتي اكثر وينك يا القاطعه ما تسأليني
اشجان : بالرياض و زواج اختي وابشرك اختي شما جابت بنت وسمتها نوف
نور: مبرووووووووووووووووووووك
ريم: يا هو احنا هنا
لينا: اح احم
اشجان: اخباركم بنات
لينا: اخيرا تذكرتونا
اشجان: انتوا على البال بس نور صديقه العمر الابتدائي والمتوسط والثانوي
ريم وتقرب جنب نور: اغار انا
نور: طيب
وشوي الا تدخل خلود
لينا: هذي خلود
نور: ام شنطه زيتي
لينا: ايه
ريم: اممممممممممممم توقعت شكلها غير
لينا: وربي انكم بتبسطون معها
ريم ر نور واشجان: انشالله
قربت خلود من لينا وسلمت عليها وعرفتها على البنات
خلود وريم اندمجوا بالسوالف
نور ربت من ريم: شكلي انا اللي بغار
ريم: والله خلود تتحب يا نور
نور: اغار انا
ريم:طيب




بسام: باقي ساعه ونوصل
ريان: ايه
بسام: انا تعبت من السواقه تعال سوق
ريان: اوكي
بسام وقف السياره على جنب وتبادل المكان مع ريان
وشوي وتتصل هدى
بسام: هلا هدى
هدى: هلا بسام اخبارك
بسام: بخير
هدى: وينكم
بسام: باقي لنا ساعه
هدى: لا تسرع
بسام: انشالله
هدى: اول ما توصل الاوتيل دق علي ابي اجيك
بسام: انشالله اول ما اوصل بدق
ريان سمع الحديث غريبه هدى ما راح تروح العرس
ريان: بسام اسألها بتروح العرس
بسام: عندكم عرس اليوم
هدى: لا ليه
بسام يوجه السؤال لريان: تقول لا ليه تسأل
ريان: حتى نوف
هدى: لالا نوف ما عندها عرس اليوم
بسام: تقول لا
ريان بستغراب: ها
بسام: اول ما اوصل ادق اوكي
هدى: استناك
ريان كان يفكر نوف تكذب علي طيب ليه
وش عندها ليكون البنت ما تبني
لازم اول ما اوصل ادق وسألها


هدى حست انها تسرعت يوم رده على ريان
قررت انها تدق على اختها وتبلغها وش صار
هدى: هلا نوف اخبارك
نوف: هلا فيك تمام وانتي بشري عنك وعن امي
هدى: حنا بخير بس اقول لك انتي قايله انك بتروحين عرس لريان
نوف: ايه
هدى : انا قلت بسام ان ما عندك شي
نوف: شلون ما عندي اليوم زواج اخت نايف زوجي
هدى: يا ربي شلون نسيت
نوف: يا ربي اكيد بشك ريان
هدى: انا اسفه
نوف: يا ربي وش بسوي
هدى: نبين ابلغ بسام اني ما ادري
نوف: لالا بعدين بشك على العموم هو بيدق علي وانا بسمعه صوت العرس
هدى: اسفه نوف مو قصدي
نوف: مو غلطتك انا لازم انهي علاقتي بريان وبختار نايف زوجي
هدى: عين العقل يا نوف


في المدرسه
كانت ريم اندمجت مع خلود بالمره حتى نور لاحظت هذا الشي بس اسكتت
انتهاء الدوام من المدرسه
ريم: خلود بطلع وياك
خلود: اوكي
وطلعت ريم مع خلود
ريم: مين يجي ياخذك
خلود: اخوي نواف... وانتي
ريم: سواق بابا
خلود هذا نواف اخوي شفتيه
ريم شافت نواف حست بشي داخلها بتحرك مشاعر ما حستها ابدا
شي يقول انها بتصير لهذا الانسان
خلود: يالله تامرين بشي
ريم: سلامتك
نور: ريم
ريم: هلا
نور: مين اللي مع خلود
ريم: اخوها
نور: وش فيك
ريم: مدري يا نور احس ان في شي يربطني فيه
نور: مين هذا
ريم: نواف
نور: مين نواف انتي ما تبتي
ريم: اخو خلو
نور: انتي وش تفكرين فيه هذا اخوها انتي فاهمه
ريم: ايه
وصلت سياره نور
نور: هذي سيارتنا وانسي اللي براسك
ريم: خير
نور ما فكرت بكلام ريم واجد وكانت مبسوطه خلاص هذا اخر اسبوع
لسالم ويتخرج من الدوره وبعدها بتكلمه وقت اللي هي تبيه
ياربي وش كثر وحشني سالم ولا كاني امس كلمته


بسام: هلا هدى ترى وصات من ساعه
هدى: وليه ماكلمتي
بسام: سبحت وكلمتك
هدى: اجي اتغدى عنك
بسام: خليها باليل انا الحين بنام تعبان
هدى: ما شتقت لي
بسام: الا بس بنام صدقيني تعبان حدي
هدى: خلاص خلاص اول ما تصحى دق علي
بسام: طيب
بسام راح لغرفه ريان
بسام: وش فيك مو طبعي انا من شفت الزقاره بيدك تلعب وحده ورى وحده
وانا محاتيك
ريان: مدري يا بسام نوف مخبيه سر صدقني انا حاس بشي
بسام: شلون
ريان: قالت بتروح عرس وهدى تقول لا شلون ما تدري عن اختها وهي
بنفس البيت
بسام: صحيح
ريان: فيه سر
بسام: واجها يا ريان صدقني لو سكت يمكن تعذب نفسك وتخسرها
ابيك تواجها
ريان: هذا اللي بيصير بس انا ما راح ادق عليها اليوم بكره
بسام: براحتك




ريم كانت تفكر بنواف اول مره تنعجب بشكل احد نواف ما كان جميل علشان
البنات يحبونه بس ريم حست بشعور انجذاب فضيع له
قررت انها تقوم تذاكر وتترك الافكار هذي عنها

جوال ريم يرن
نور: دبه مو انتي شابكه الحين
ريم: لالا انا اذاكر
نور: ابشرك ايميلك انسرق
ريم: ووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووش
نور: عليك العوض
ريم: لالالا انا ابي اميلي
نور: هذا اللي سارقه شابك منه وجالس يستهبل
ريم: انا بشبك وطلعه
نور: اوكي
ريم شبكت بس الهكر غير الباسورد اميلها حاولت ترجعه من السؤال بس ما قدرت
ريم ضل اليوم كله ضايق صدرها


هشام ابي اشوف البنت هذي وش عندها كان هشام هو الهكر اللي سرق
اميل ريم بغي يشوف من عندها بالماسنجر وشاف رسايلها


اليوم الثاني

في المدرسه

خلود: ولا تزعلين وتكدرين نفسك انا اقول لنواف يرجعه لك
ريم: جد خلود
وتجي نور
نور: اكيد تحكي لك مأساتها مع الاميلها المسروق
ريم: تطنزي
نور: يفداك يا قلبي بدال الاميل الف
ريم: بس اسمي كان خطير
خلود: لا تزعلين نواف بيرده لك بس عطيني الاميل
ريم: كتبت ايملها وعطته خلود
خلود: كتبت اميل نواف وعطته ريم
نور: انتي ما عندك اميل يا خلود
خلود: لالا
نور: تبين اسوي لك
خلود: يا ليت والله
نور: ابشري



ريان: لالايا نوف مو زعلان صدقيني
نوف: وليه ما اتصلت امس
ريان: انتي بالعرس ليه اتصل
نوف: على الاقل تطمن علي
ريان: انشالله مره الجايه ولا يهمك
نوف: تسلم حبيبي
ريان: نوف
نوف: هلا
ريان: هدى امس كانت مع بسام
نوف: ايه
ريان: وقالت انك ما عندكم عرس
نوف: هذا عرس صديقتس وما عزمت هدى
ريان: بس شلون بعد انتي معاها بنفس البيت ولا تدري
نوف: انا ماقلت لها
وشوي الا نايف يدل نوف سمعت حسه
نوف: ياالله يالله باي نايف جاه
ريان: مين نايف
لكن نوف سكرت وما سمعت ان ريان سالها شي اصل ماحست بشي
ريان ظل يفكر من نايف نوف ما عنده اخوان اولاد
بس مين نايف
لازم اعرف


يوم الاربعاء

الساعه 3 العصر

نور: اخيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــرا... ما بغيت
سالم: ما بغيت ايش
نور: تطلع من الدوره مو مصدقه خلاص بدق بالوقت اللي ابيه متى مشتقت
سالم: اكيد
نور: مبروك سالم
سالم: عقبالك حبيبي بس اسمعي ابي نسبه حلوه فاهمه
نور: بس لعيونك لعيونك انت وبس اجيب 100/100
سالم: ايه انا ابيك تجبينها
نور: انا ابقفل وبكلم الليل
سالم: اوكي حبيبي

نور كانت طايره من الفرح خلاص تحس الدنيا كلها بين يدينها ما تدري ايش
الايام مخبيه لها
سالم كان مبسوط الان نور تحبه اخيرا نور تحبني
اخيرا انا اللي فزت بقلبها


ريم كانت تلكم خلود على التلفون
خلود:هذا نواف بشبك الحين وبشوف
ريم: طيب
نواف: خلها تعطيني الباسورد
خلود: عطيني باسورد
ريم: ريم حلوه بالانجليزي
خلود: ريم حلوه
نواف ابتسم لما عرف باسورد ريم
وجلس نص ساعه لين قدر انه يرجع الاميل لريم
نواف: خلها تشبك عادي بس خلها تغير الباسورد حقها انا رجعته ريم حلوه
خلود: ما كانت يحتاج تعيد لان ريم سمعت
ريم: اوكي انا بشبك الحين وبكرى نتلاقى

وشبكت ريم ولقت نواف ضايف نفسه عندها
ريم غيرت الباسورد بس ما كلمت نواف مع انه كان اول لاين
نواف دخل على ريم

نواف: وينك على الاقل ما استاهل شكر
ريم ارد ما ارد خلني ارد
ريم: شكرا
وصار لهم حول ساعه بس ما كلموا بعض الا ان نواف كتب
نواف: سولفي ليه ساكته
ريم ما ردت عليه خافت لو تكلمه معه تزعل خلود وهي كانت ماتبي
تخسر خلود



ماجد: نور نور تعالي
نور: وش فيك
ماجد: اليوم بكلم امي علشان دانيا
نور: جد
ماجد: ايه
نور: تبين اقول لمي معاك
ماجد: ابيك تاخذين راي دانيا يا نور
نور: من هذا الشم بعدين اكيد بتوافق وين تلاقي مثل مجودي
ماجد ابتسم: اوكي كلميها الحين
نور: اوكيك


وش بيصير..............

سوسو 14
18-10-2006, 10:17 PM
الجزء الحادي عشر

نور مسكت جوالها واتصلت على دانيا
دانيا: هلا وغلا بنور
نور: قولي هلا وغلا بحمات المستقبل
دانيا: اخبارك
نور: من جد اتكلم انا حماتك
دانيا: ما صرتي
نور: طيب انا اوريك... خلاص هذا ماجد جنبي يبي يعرف رايك وبقول له انك
مش موافقه
ماجد كانت عيونه بتطلع مو قادر يتحمل يبي يعرف الرد
دانيا: من جدك نور
نور: حسباك اتغشمر معاك انا تبين تسمعين صوته
دانيا: ايه
نور: ماجد تكلم
دانيا حست ان نور تتكلم عن جد
دانيا: خلاص خلاص صدقتك
نور: انا ابيصير حماتك ولا لا
دانيا: ايه
نور: اقوله موافقه
دانيا: ايه
نور: يعني يكلم ابوي بقلب جامد
دانيا: انشالله
نور: اوكي يا حرمت اخوي اكلمك بعدين
دانيا: طيب
نور قاالت لماجد اللي طار من الفرح
وجلس طول اليل وهو يحن على نور ويقول اكيد موافقه
طيب وش قالت عني
انتوا تسولفون عني
قولي يا نور كل شي
نور تعبت من اسألت ماجد وملت من اعاده الكلام




ريان: وبعد اليوم عندك عرس مين علشان ما تجين
نوف: مشغوله مع اهلي
ريان: نـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــوف لا تكذبين
نوف: ما اكذب يا ريان
ريان: اجل مين نايف
نوف تعجبت شلون عرف ريان
نوف: مين نايف
ريان: انتي قلتي لي نايف جاه
نوف بتصنع: نايف ولد جيرانا صغير
ريان: انتي كنتي خايفه وسكرتي بخوف
نوف: ايه خفت انه يسمعني
ريان: المهم بشوف اليوم انا بكره العصر راجع
نوف: اليوم ما اقدر معزومه
ريان: انا الله انا جاي علشانك وانتي مطنشتني
نوف: ما طنشتك ظروفي كذا
ريان كان حاس ان نوف مو طبعيه وانها متغير هو مقتنع
بسالفه نايف انه صغير بس مشاها


خلود: عادي يا ريم كان سولفتي معاه اخوي حبوب
ريم: لالا انا استحي
خلود: انتي قلتي لي تبين برامج حق حمايه انا بقول له يرسلك
ريم: لالالا احس اني ثقلت عليه
خلود: لا عادي
ريم: براحتك
وستمرت المكالمه لساعع تقريبا لين ما جات اخت ريم وخلتها تسكر
ريم جلسه التفكر بنواف .......... وش سويت فيني



خلود:نواف
نواف: هلا خلود
خلود: نواف ابيك تعطي ريم برامج حمايه
نواف:ههههههههههههه كلمتها وطنشتني
خلود: ادري قالت لي
نواف: خلاص اذا شفتها بعطيها
خلود: ولاتخفف دمك معاها
نواف: طراره وتشرطين بعد
خلود: لالالالالالالا ما اتشرط



نواف ترك خلو وشبك وشاف ريم
نواف: هلا ريم
ريم: هلا فيك
نواف: اخبارك
ريم: بخير
نواف:<<<<<<<<< اسأليه عن اخباره على الاقل
ريم بحي: اخبارك
نواف: بخير
ريم: دوم
نواف: خلود قالت لي تبين برامج حمايه
ريم: ياليت
نواف: طيب دقيقه وعطيك وصلات التحميل
ريم: طيب
نواف: هذي وصله على طول حملي
ريم: طيب
ريم حملت
بعد ساعه من السكوت
نواف: خلص التحميل
ريم: بقى ربع ساعه
نواف: وش تسوين بالنت
ريم: اسمع اغاني
نواف: سمعيني
ريم: طيب


ظحــــــــكت الدنيا واخيرا لقيناه
حبيبي وحياتي وكل عمري فداه
والله ما نسى اللي في يوم حبيناه
حبه في قلبي على طول ما انساه


يا اغلى الحبايب اللي دوم عني غايب
ان ملك اديك
يكفيني قربك وطيبه قلبك
عمري اناليك
يا حياه الروح.... تفداك الروح
حبي وعمري وكلي فداك


وينك نصيبي يا عمري وحبيبي
والله اشتقانا
دايم في بالي يا حبيبي الغالي
وين الروح القاه
يا حياه الروح.... تفداك الروح
حبي وعمري وكلي فداك


مين يقول العشق بالدنيا حرام
احنا اعشقنا
حبينا وتحبينا ونسينا وتناسينا
وذوبنا
يا حياه الروح.... تفداك الروح
حبي وعمري وكلي فداك

نواف: ذوقك حلو
ريم: تسلم
نواف وريم سولفوا عن اشياء واجد كثير
تقريبا جلسو ساعتين
نواف: انا بفصل متى اشوفك
ريم استغربت من سؤاله وسالت نفسها وهي يحس بنفس احساسها
بس بسرعه بعد تفكيرها عن الموضوع
ريم: بكره مثل وقتي اليوم
نواف: اشوفك طيب
ريم: انشالله
نواف ما درى ليه قال لريم كذا كان يحس انه منجذب لها
تفكيرها نفس تفكيره
مدري ليه هذي البنت عجبتني


نور: لالالالالالالالالالالالالا ما صدق
ريم: وانا اكذب عليك
نور: ما اتوقع
ريم: نور صدقني فظيع مره
نور: يا بنت عقلي اخو صديقتك
ريم: خلود موافقه وماعندها مانع بعد
نور: براحتك
ريم: اخبار سلوم
نور: امس تعب وهو يدق باليل وانا ما ادري
ريم: ليه
نور: ماجد كان سهران عندي بالغرفه
ريم: وش عنده
نور: بخطب دانيا
ريم:مبرووووووووووووووووووووووووووووووووووك
نور: عقبالك يا قلبي
ريم: باركي لدانيا عني
نور: يوصل انشالله.....باي
ريم: وين
نور: سالم يدق على الجوال ابي ارد
ريم: طيب باي



نور: هلا سالم
سالم:

حبيت اسلم عليك واخذ اخبارك
وذكرك بالغرام اللي انت ناسيته
وعلمك اني باقي حافظ اسرارك
حفرت له داخل عيوني وخبيته


لاقلت بكره بتمطر شاحت امطارك
ذاب غصن المحبه وانت ما ارويته
غيري سكن حنتك واسكنتني نارك
حتى اللي ما يستوي وياك سويته


وش اسوي بقلب ساكن دارك
جاك بيتك وعاف قلوب في بيته
خيرت نفسي مابين الناس واختارك
لا قلت يا قلبي ابعد قال حبيته


سالم: سمعتي وش يقول راشد الماجد
نور: وربي كان ماجد عندي
سالم: مو عذر
نور:اليوم بنخط ر لماجد
سالم:جد نور
نور: ايه
سالم: مبروك انشالله والله يوفقهم
نور: امين... انا بروح الحين اغير ثيابي
وكلمك باليل
سالم: لا تنسيني يا ويلك.. ساعه وحده
نور: انا ما انساك على الوعد
سالم: تسلمين لي


ماجد هو يبوووووووووووس رراس امه وابوه
ابو ماجد: اعقل يا ولد
ام ماجد: خله فرحان
نور تنزل
نور: ونااااااااااااااااسه بصير بروحي بالبيت بصير الدلوعه
وناااااااااااااااااااااسه
ام ماجد: لا ياحبيبتي انا ما اترك ولدي بيسكن عندي
ابو ماجد: راحت عليك يا نور
ام ماجد: خلاص انشالله بعد سنه تتزوجين وتروحين
نور: لالالالالالالالالالالالالالا انا ما ابي اتزوج
ام ماجد: استحي
ماجد: يالله يمه تاخرنا
نور: لا تصير عجل لا حق عليها
ماجد: مالك خص فيني
نور: الحين مالي خص طيب طيب
ماجد: يالله يبه
ابوماجد: مشينا
وراحوا بيت خالتهم والخاله افرحت الانها كانت تحب ماجد
ودانيا كانت فرحانه الانها اخيراا راح تزوج الانسان الوحيد اللي تحبه
وحدد الملكه بعد اسبوعين و الزواج في الصيف على ما تخلص شقتهم
في بيت ابو ماجد وعلى ما تخلص نور من اختبارات ثالث ثانوي



هدى: بسام خله يروح وانت ارجع بالطياره
بسام: لالا مقدر ريان مدري وش فيه من جينا وهو مو طبعي
هدى: وش فيه
بسام: مدري يا هدى
هدى: اوكي حبيبي
بسام: تحبني هدى
هدى ما كانت تحب بسام خلاص قدرت تكسبه وزهقت منه
هدى: اكيد احبك
بسام: انا بعد بديت احبك يا هدى
هدى: اخيرا بسام
اتصل ريان على بسام
ريان: يالله وينك
بسام: بسوق شرق
ريان: انا بجيك خلاص دفعت الحساب
واجعت الاغراض والحين بجيك
بسام: اوكي
هدى: وش فيه
بسام: بنمشي الحين
هدى: اوكي
وبعد ربع ساعه كان ريان عند الباب وطلع له بسام
بسام: شكلك تعبان خلني اسوق انا
ريان: لالا ما عليك


هدى: خلاص يا هشام انا بسام ما اطيقه وانا علشانك متحملته
هشام: انتي ما تحبين احد
هدى: ما يخصك بسام ترك ريم خلاص انتهى دوري
هشام: يعني
هدى: يعني اسكت وبعد عن طريقي
هشام: انا لما ازهق اتركك مو انتي اللي تقولين
هدى: والمطلوب
هشام: ابيك تعذرين
هدى: اسفه
هشام: ايه كذا
هدى ما كانت تبي تطيع هشام بس علشان اختها ولا كان
شاف شي ثاني هشام ما سكها من اليد اللي تعورها
هدى بعد ما سكرت من هشام اتصلت بنوف

نوف: هلا هدى
هدى: هلا فيك
نوف: مو عوايدك تدقين باليل
هدى: نايف وينه
نوف: نايم بالغرفه
هدى: زين اسمعي انا مقدر اتحمل
نوف: وش فيك
هدى: انا ساكته عن هشام علشانك جبرني على بسام
ورضيت.. كل هذا علشانك الله يخليك اتركي ريان وفكينا
نوف: تدرين انه سال عن نايف
هدى بعصبيه: معقوووووووووووووووووله الحقير قال له
نوف: لالالا انا غلطت قدامه
هدى: خلاص يا نوف عقلي ترى نايف طيب وحبوب
نوف: انشالله


نور اتصلت على سالم الساعه وحده واول ما سمعت صوته


احبك عدد ما قالو العشاق .... كلمه احبك
احبك عدد ما سطرت الاوراق .... كلمه احبك
احب شمسك.. واحب ظلك... واحب بقربك ايامي
واحب همسك .. واحب صمتك.. وفرحي فيك والامي
واحب الليل.... الانك قمرته وضيه
واحب النور.... الانك نور هذي الدنيا
احب شمسك.. واحب ظلك... واحب بقربك ايامي
واحب همسك .. واحب صمتك.. وفرحي فيك والامي


حبيبي اذا مر يوم ما شفتك اناظر بخيال رسمك
كانك جيت وناظرتك
حبيبي الروح لو تدري.. حياتي بيدك وا امري
بردد لك واغني لك
الاخر لحظه بعمري
احب شمسك.. واحب ظلك... واحب بقربك ايامي
واحب همسك .. واحب صمتك.. وفرحي فيك والامي


نور: سمعت يا سالم
سالم: سمعت
نور: زين
سالم: احبك احبك واحب بقربك ايامي
نور: وانا احبك سالم
سالم: اخبار المعرس
نور: بخير ليتك شفته
سالم: انشالله بشوف
نور: شلوووووووون
سالم: ما راح تعزمين على حفله الرجال
نور: الا
سالم: خلاص بشوف
نور: انشالله
سالم: اشبكي بورك صورتي
نور: اوكي
شبك سالم وشبكت نور
سالم: استقبلي
نور: اوكي
نور استقبلت ولما حملت الصوره
وشافت سالم ما صدقت
سالم كان جميل نور ما توقعته كذا لونه حطي روعه وعيونه عسيله وكبار
وملامحه كان صوره من الخيال نور انصدمت لما شافته ما توقعته كذا
او بهذا الجمال
سالم: ليكون ما عجبتك
نور: ما شالله عليك
سالم: لا تجامليني
نور: ما شالله تهبل
سالم: جد
نور: يس اف كورس
سالم: عربي بليز
نور: نعم اكيد
سالم: ترى انا اخواني احلى مني دايم يقولون عني شين
نور: ما عليك منهم انت حلو
سالم: <<<<<< صدق
نور: صدق انت حلو انا ما توقعت كذا
سالم: ترى تغيرت بعد الدوره
نور: شلون
سالم: صرت اسمر
نور: لووووووووووووووووووووووووووووووووول
سالم: لا تحكين
نور: حتى وانت اسمر تهبل
سالم: تسلمين قلبي


هشام: ريم احبك
ريم: وانا لا
هشام: يا بنت احبك مستعد ادفع عمري علشانك
ريم: لالالالالالالالالا انا حرمت احب خلاص صار فيني عقده
هشام: انا بعوضك صدقيني
ريم: لا تحاول
ريم كان شاغل بالها نواف وهشام كان من النوع اللي ما يعجبها
بعدين هي بعد اللي صار معها خلاص حرمت تثق باحد

هشام اتصل فيه ريان بالطريق
هشام: وينكم
ريان: باقي حول ساعتين... انتو وين
هشام: بالدوانيه بيتنا
ريان: اول ما نوصل بنجيكم
هشام: حياك
ريان: سلام
بسام: ريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــان انتبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــه




وش بصير

سوسو 14
18-10-2006, 10:18 PM
الجزء الثاني عشر




هشام و بسام انقلبت فيهم السياره وبعد ساعه ونص تمكن خالد و ناصر
من ان يوصلون ريان و بسام الى مستشفى الجبيل
وتم ادخالهم غرفه العنايه مركزه كان جوال ريان كله يرن
فطر خالد انه يرد
هشام: وينك ما ترد
خالد: هلا اخوي هشام
هشام: مين معاي
خالد: معاك خالد
هشام: وين ريان
خالد: الاخ صاحب الجوال الحين بالمستشفى
هشام: لــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيه
خالد: هد اعصابك صار حادث بالطريق الحين هو بالمستشفى
وانشالله ما عليهم شر اخوي
هشام: خلاص ساعه وانا عندك
خالد: وحنا بالانتظارك
هشام طلع من البيت وركب سياره البوش الحمرا ومسك خط الجبيل
وبعد ساعه كان عندهم وهو في طريق خبر اخو ريان انه ريان بالمستشفى
وطلب من انه ما يخبر الاهل ال الما يطمن على ريان
وبعدها اتصل على اخو بسام الكبير وقاله وبعدها اخو بسام اتجه لمستشفى
هشام وصل ودخل من الباب الرئيسي
وسأل الرسبشن عن حادث صار قبل ساعات وقالت له بالطابق الثالث
واتجه لطابق الثالث بسرعه وشاف اثنين في اثوابهم دم على طول عرف
ان واحد فيهم خالد
هشام: شخبارهم
خالد: الى الحين ما طلع الدكتور
ناصر: انشالله ما عليهم شر
هشام: الله يسمع انشالله
بعدها بدقايق طلع الدكتور
هشام: كيف حالهم
الدكتور: لالا بخير كسور بس انزفوا واجد
هشام: الحمد الله
الدكتور: جات سليمه هذي المره لو ما الشباب الطيبين وصلوا
انقلوهم كان الله اعلم بحالهم
هشام: مشكورين وما قصرتوا
بعدها بدقايق دخل اخو بسام( محمد)
محمد:كيف حالهم يا هشام طمني
هشام: بخير كسور وهم نايمين الحين
محمد: ما عرفت شلون صار الحادث
هشام: لما يصحون نعرف شلون صار
هشام انتبه لخالد وقال لمحمد
هشام: هذا خالد وناصر هم اللي انقلوا بسام وريان
محمد: مشكورين يا جماعه عطلناكم
خالد: شدعوه بعدين حن الرياض تونا راجعين من الكويت لما شفنا اللي
صار نقلناهم مهما كان حنا اخوان
محمد: مشكور اخوي
هشام: تفضلو اليوم عني بالبيت
خالد: لالا ماه داعي
هشام: ابدا انتوا ضيوفنا الازم تباتون عندي اليله ... بعدين الازم تتطمنون على
بسام و ريان
وراحوا هشام وخالد وناصر لبيت هشام وباتوا عنده
كانو خالد وناصر اخوان كان عند ابوهم شركه وكانو بالكويت يخلصون
شغل ابوهم هناك


في اليوم الثاني

ريم كانت مع نواف فتره المغرب سوالف وظحك
على طول كل واحد فيهم حس بانجذاب لشخص الثاني بشكل
فضيع نواف حس انه يشيل لهذي البنت مشاعر غريبه ما عرفها من قبل
ريم نفس شي كان احاسها لنواف غير عن كل اللي حست فيه
مع بسام وليد....... غير نواف غير الكل


ماجد: يالله نووووووووور لا تتاخرين
نور: كاني نازله ........ لا تحن
ماجد:يالله انا بروح السياره انتظرك
نور تروح لمها وتبوس راسها
نور: يمه توصين على شي
ام ماجد: سلامتك وسلمي لي على خالتك و دانيا
نور: انشالله يا الغاليه
وطلعت نور الى سياره ماجد وركبت
ماجد: اخير
نور: لا تحن بتشوفها قريب
ماجد شغل اغنيه اوعدني لعادل محمود

اوعدني عني ما تغيب
تبقى هنا جنبي قريب
محتاج انا مثلك حبيبي
يفهم عيوني وظحكتي
فيك انت حلمي من زمان
وانت الهوى وادفا حنان
تلقى معاك روحي الامان
يا احلى بشر في دنيتي



وحدك ابيك ... والله ابيك
بس... تكفى طمني عليك
ما.. ابي احد يشغل عنيك
اموت..... انا من غيرتي
فيك انت حلمي من زمان
وانت الهوى وادفا حنان
تلقى معاك روحي الامان


خذني معاك يا احلى ملاك
خلني انا احيا بغـــــــــلاك
حياتي من دونــــــك هلاك
وحـــــــدك حبيبي وجنتي
فيك انت حلمي من زمان
وانت الهوى وادفا حنان
تلقى معاك روحي الامان



ماجد: نور
نور كانت سرحانه بسالم
ماجد: نووووووووووووووووووووووووووووووور
نور: وش فيك بطيت اذني
ماجد: اذا شفتي دودي قولي لها اني اهدي لها هذي
الاغنيه
نور: انشالله ... اوامر ثانيه
ماجد: سلامتك




خلود: اها ووبعد
ريم: هذا كل اللي صار
خلود حست بغيره او مره تحسها ريم ونواف كانو دايم مع بعض
كل ما جات تسولف لنواف قال لها قالت لي ريم
وكل ما جات لريم تسولف معاها قالت قال لي نواف
خلالالالالالالالالالاص تعبت
وجلست تعاتب نفسها على اللي سويته
ما تدري هي غيره او حقد الانهم دايم مع بعض
ريم: وين سرحتي........ياهو حنا هنا
خلود: معاك معاك
ريم: طيب وش كنت اقول
خلود توهقت: صوتك ليه صار واطي
ريم: اوكي انا برجع اسكر واتصل عليك مره ثانيه
يمكن التلفون خرب
خلود: انتظرك
ريم: طيب
سكرت ريم الخط ورجعت واتصلت
بالوقت هذا
ابو نواف: خلوووووووووووووووووووووووووود
وقامت خلود من مكانها لتروح لبوها تشوف وش يبي
ودخل نواف الصاله ولقى تلفون يرن رد
نواف: الو
ريم: السلام عليكم
نواف: وعليكم السلام
ريم: موجوده خلود
نواف: مين اقول لها
ريم: ريم
نواف وقف قلبه سمع صوت ريم
ريم كانت حاسه انه نواف بس ما تأكدت الان
خلود عندها عمها سلمان بالبيت ويمكن هو اللي رد
نواف كانه حاس بتفكير
ناده اخوه الصغير
نواف: عمر روح قول لخلود وعلى صوته نواف
يقول لك ترى ريم على التلفون
نواف كان منأكده انه اخو الصغير ما يقدر يقول
الجمله كامله
ريم اسمعت هذا نواف ياربي نواف
عمر: خوخو يقول نون تعالي
خلود: قوله مشغوله
عمر: تبب
عمر راح لنواف
عمر: خوخو مششش
نواف: شنو؟؟
عمر: خوخو مششش
نواف عرف انها ما راح تجي
نواف: ريم
ريم: نعم
نواف: خلود مشغوله الظاهر تبين اوصل لها شي
ريم: لا .. مع السلامه
نواف: رييييييم
ريم: خير
نواف: بشبك الحين
ريم: طيب
نواف: دخلي ابيك
ريم: مع السلامه
نواف عارف ان ريم تحبه من اسلوبها كل ما قال لها سوي كذا سوت
اول مره ريم تصير مطيعه مع احد




هشام: الشباب كيف حالهم
بسام بصعوبه: بخير
هشام: دوم
والتفت لريان
هشام: اخبارك ريان
ريان حرك رسه الانه ماله خلق يتكلم
هشام حبيت اعرفكم على خالد وناصر هم اللي جابوكم هنا
خالد: الحمد الله على سلامه
ناصر: الحمد الله
بسام بصعوبه مره ثانيه: مشكورين وما قصرتوا جزاكم الله كل خير
ناصر: لالا شكر على واجد
بعدها بنص ساعه اطمن خالد وناصر على بسام وريان
وسلموا على هشام وطلبوا منه ان يوصل سلامهم لمحمد
وطلعوا من المستشفى
هشام رجع للغرفه
هشام انتبه انه ريان متضايق من شي
هشام: وش فيك ريان
ريان: ابي جوالي
هشام: هذا وقته
ريان: طيب طمن نوف علي
هشام: نوف مو فاضيه لك
ريان بتعب: جيب جوالي
هشام: ريان تحبها
ريان: انت وش تقول
هشام خلاص قرر انه يتكلم ويقول كل شي
لريان وبسام لازم يعرفون كل شي



دانيا: عن جد نور
نور: وش فيك انتي واخوي بسم الله عليكم
دانيا بحي: نور
نور: من جد طفرتوني خلاص متى تملكون افتك انا
دانيا: ما بقى شي ايام
نور: بالتوفيق .... اخبار الفستان
دانيا: سويت فستان وردي ناعم بعجيك... وانتي
نور: شريت فستان سماوي
دانيا: واخبار الدراسه
نور: انشالله بخير ادعوا لي
دانيا:الله يوفقك انشالله
نور: اميييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي ن
دانيا بحي: نور
نور: ترى انا نور مو ماجد
دانيا بحي اكثر: نور
نور: هلا
دانيا: بعطيك شريك ابي تسمعين ماجد الاغنيه
نور: وحده بوحده
دانيا: ايه

نور جلست تفكر يا ترى بيجي اليوم اللي بتعيش
هي وسالم هذي الفرحه
ياربي قربها


نواف كان على النت ينتظر ريم
خلود تدخل
خلود: كنت تبي شي
نواف: كانت ريم على التلفون
خلود: اووووووه نسيتها
نواف: بس هي ما تنساك
خلود: بروح ادق عليها
خلود اتصلت علة تلفون البيت ومحد رد
وبعدها رجعت لنواف
نواف: خير وش عندك بعد
خلود: ابي جوالك شوي
نواف: امسكي
خلود: طلعت دفتر اسود صغير
كانت كاتبه رقم ريم فيه
وكتبت الرقم واتصلت

ريم حرررررررررررررررررررررررركات انا
وش هذا الرقم اللي داق علي خطير مين يا ربي
وردت
ريم: خير
خلود: قومي طقيني احسن
ريم: هلا خلود... رقم مين هذا
خلود: بدق على ثابت... هذا رقم نواف
ريم: حركات لو رقمك مت من الحره حلووووووووو خطير
خلود: انتي اخطر
نواف انتبه لدفتر ولحق خلود الى باب الغرفه وشافها
تحط الدفتر بالدرج الاول وطلعت من الغرفه
راح للغرفته لقى خلود حذفت الرقم بعد ما تصلت
واتجه دون ما يحس لغرفت خلود وفتح الدرج الاول
وطلع الدفتر ولقى رقم ريم وسيفه عنده ورجع الدفتر
مكانه




ماجد اتصل على نور
نور: هلالالالالالالا با اخوي
ماجد: انا عند الباب
نور: جايه لك
ماجد: سلمي لي على دانيا
نور: خير
وهي طالعه وتسلم على خالتها
نور: دانيا
دانيا: هلا
نور: خالد يسلم عليك
دانيا: سلمي عليه
نور: انا صايره مرسول غرام والله


نور اركبت السياره
ماجد: قلتي لها
نور: وعليكم السلام
ماجد: السلام عليكم
نور: قلنا وعليكم السلام
ماجد: نور قولي لي
نور: تبي تعرف ردها
ماجد: اكيد
نور طلعت الشريط وشغلت
نور: اسمع ردها
ماجد كان قلبه يدق بسرعه لدرجه ان نور انتبهت
وقالت بنفسها يا ترى سالم يحبني كذاا

وشتغلت الاغنيه وكانت

لنجوى كرم

انا مين لو ســـــألوني ... انا مين بقول لهم انت
انا من ضلعك شالوني ... مــن يوم اللي تكونت

اذا وقف دق البـي مش فزعانه
بلا البي بعيش لانك البي الثاني
منك انا منك دمي وشــــــرياني

انا مين لو ســـــألوني ... انا مين بقول لهم انت
انا من ضلعك شالوني ... مــن يوم اللي تكونت

ما تمشي على الارض امشي فوق اجفوني
دعسو عينك بامرك لولا عيوني
مثلك انا مثلك شكلي و مضموني

انا مين لو ســـــألوني ... انا مين بقول لهم انت
انا من ضلعك شالوني ... مــن يوم اللي تكونت


جلس ماجد يفكر صحيح دانيا انا ربيت
معاها عارف كل شي عنها
من كنا صغار وحنا مع بعض
اه ........يا دانيا متى نلتقي




نور اول ما وصلت البيت صعدت غرفتها
وغيرت ملابسها و سرحت باللي صار
اليوم
اليوم ريم ما كلمتها يا ترى ريم كيف حالها
مسكت الجوال بتدق
الا سالم اتصل
سالم: هلا نور
نور: هلا سالم
سالم: وينك اليوم
نور: عند دانيا
سالم: اخبارها مع ماجد
نور: بخير الله يتمم عليهم
سالم: امين
نور كانت تبي تسمع عقبلنا بس ما سمعت
نور: تحبني سالم
سالم: وش هذا الكلام
نور: اسأل بي
سالم: ما احبك
نور: ايش
سالم: انا اتنفس هواك
نور: سالم لو انخطب وش بتسوي
سالم: لالالالا تقولين كذا
نور كانت تبي تعرف رده فعل سالم
نور: قول
سالم بصوت جد: ليه صار شي
نور: لا
سالم بصوت اكثر راحه: الحمد الله
نور: وش بتسوي
سالم: ما ادري اذبحه واذبحك وذبح نفسي معاك
نور: شلوووووووون
سالم: يوم زواجك بفجر فنبله اقتل الكل واموت معاك
نور: ليه
سالم: لانه بياخذ روحي مني
نور: روحك معك وانا بأذن الله لك
سالم: يارب
نور : انا بسكر اابي انام تعبانه
سالم: اول ما تصحين اتصلي
نور: تامر امر
سالم: ما يامر عليك امر
نور: يالله عن اذنك
سالم:اذنك معك

بعد ما سكرت نور التلفون جلس سالم يفكر بأشياء كثيره
في اسرار بحياته نور ما تعرفها
هل نور بتسامحه........؟؟
يا ترى متى بعترف لها...........؟؟
فكر بعدها حتى لو اقنعت اهلي اني اتزوجها
هي ما تقدر تقتع اهلها
ااااااه.......يا ربي احب هذي البنت وابيها
بس اهلها بينا




وش بيصير



هشام................... بقول الحقيقه لريان وبسام........... وش بيسون لو تكلم


او بفضل هشاااام السكوووووت واخفاء الحقيقه عنهم........؟؟




نواف.............. وش بسوي لريم..............وموقف خلود شنو...........؟؟




دانيا......................و.....................م اجد... القاء اخيراااا........؟؟



سالم.........و............نور...........وش مصير علاقتهم.........وش الاسرار.....؟؟


يا ترى...........سالم..............بعترف لنور.... بكل شي... او ... نور بتكتشف؟؟؟



ترقبوا..................بالجزء الثالث عشر

سوسو 14
18-10-2006, 10:18 PM
الجزء الثالث عشر




ريان بصعوبه يتكلم: بسام هذا اشفيه قال بقول شي راح ولا عاد رجع
بسام: مدري عنه مصرقع هو حب يشغل بالك ويلهيك عن نوف
ريان تذكر نوف: صحيح جوالي وينه
وجلس يدور عليه الى ان لقاه بالدرج اللي جنب راسه
ريان استغرب مافي ولا مكالمه من نوف
معقوله ما دقت علي من امس ... صحيح انا اللي كنت دايم ادق واسأل
عنها
بس لقاء مسج وهو ما تنبه له
بسام: دقت عليك
ريان: لالالا مافي غير امي وابوي
ريان اتصل باهله و طمنهم عليه وبسام كان اخوه ييتصل كل شوي


هشام طلع من المستفى قرر انه يقول كل شي ريان وبسام
خلالالالالالالالاص يكفي اللي صار لهم




ريم اشبكت ولقت نواف بس ما دخلت عليه
بعد اكثر من ساعه قرر نواف يدخل وشوف ليه... ما سلمت مو عوايدها
نواف : هلالالالالالالا ريم
ريم: هلا نواف
نواف: وش فيك
تذكرت ريم كلام خلود اللي قبل شوي عن نواف انه يحب حياة بنت خالته
لما سمعت الكلمه هذي حست انها نذبحت
ريم: مافيني شي ...
نواف: بس العاده اول ما تشبكين تسلمين علي اليوم غير
ريم: عادي
نواف: ريم وش فيك
ريم: نواف خلاص مافيني شي
نواف اللي حس ان ريم فيها شي
نواف: ريم
ريم: هلا
نواف : بهدي لك هذي الاغنيه اهداء خاص اسمعي كل كلمه منها

ما خفيته بقلبك ينقرا في عيونـــــــــــــك ... لا تحاول تخبي لوعتك بسلامــــــــــــــك
انت منت وطبعك ماذبل ورد لونــــــــــك ... تبتسم لي وحزنك ينعرف من كلامـــــــك
كل شي فيك ينطق حتى ثورت شجونـك ... زادها الشوق غيره وانكشف لي غرامك
وين شوق التلاقي وين لحظه جنونـــك ... وين ورد تفتح من رياض ابتسامــــــــــك
وين قلبك وفكرك وين سارح بكونـــــك ... كل شي فيك يدعوا للتعجب علامـــــــــــك
ليت يا نور عيني ما تصدق ضنونــــك ... في عشير تهمه راحتك وانسجامــــــــــــك
في عشير شؤونه يا حياتي شؤونـــــك ...عاش منك ولجلك وافي بلتزامـــــــــــــــــك
كيف انساك واقدر يا حياتي اخونـــــك ... وانت بالقلب واحد مالكني غرامـــــــــــــك
تعتقد لو جفيتك اقدر اعيش دونـــــــك ... وانت نبضي وحسي وخاطر مزدهامــــــك
اه.. والله وربي يحفطك لي ويصونـك ... واعرف انك بقلبي مال لغيرك مقامـــــــــك



نواف اول ما دط الاغنيه لريم فصل النت
ريم: نواف
بس ما لقت رد لانه فصل ضلت ريم مع افكارها نواف حاس انه احبه
نواف معقوله يحبني......... ريم ظلت تفكر ....... وش يقصد اكيد
حاس بشي ..... ولا وش قصده
ريم يومها تعبت من التفكير في نواف قررت انها تتصل بنور


ريم: هلا نور
نور: هلا وغلا بالقاطعه
ريم: هلا بك
نور: وش فيه صوتك
ريم: وش اقول لك يا نور
نور: قولي اللي بقلبك يا قلبي
ريم: نواف
نور: وش فيه
ريم: خلود قالت لي انه يحب بنت خالته حياة.... واليوم سوى حركه مدري
وش يقصد
نور: وش سوى
ريم: سمعني اغنيه ماخفيته لطلال سلامه
نور: وش سويتي
ريم: طلع قبل ما يرد علي
نور: ريم ........ ابعدي عنه
ريم: مقدر.. احس انه يحبني
نور: وكلام خلود
ريم: مدري وش تقصد فيه ... خلود شكل الوضع مو عاجبها
نور: يمكن
ريم: لا مو يمكن اكيد
نور: انا بكلمها
ريم: اوكي
نور: لاتشلين هم حبيبي
ريم: تسلمين
نور: يالله ورني عرض اكتافك ابس اذاكر
ريم: اوووووووووكي



بعد مرور عدة ايام

طلعوا بسام وريان من المستشفى بسلامه وكل واحد راح يجلس عند
اهله
بسام استغرب هدى وينها غريبه ما دقت
وفكر انه يتصل فيها
هدى: نعم
بسام: هلا هدى
هدى: هلا بك
بسام: هلا بك اكثر..... وينك ما اتصلتي
هدى: شغل عندي
بسام: تدرين اني سويت حادث
هدى بغير اهتمام: حمد الله على سلامتك
بسام حس ان صوت هدى متغير: هدى وش فيك
هدى: بسام ........... بصراحه انا ما احبك
بسام: خيييييييييييييييييير
هدى: ايه وحسيت اني غلطانه اني العب بمشاعرك اكثر
بسام بعصبيه: انتي وش جالسه تخربطين....... ابي افهم ممكن
هدى: انا افهمك ..... انا ما نكر اني اول ما شفتك انعجبت فيك صحيح
بس صدقني انا ما حبيتك انا يمكن اعتبرت تحدي لي
بس صدقني كل من هشام
بسام وهو يحاول يمسك اعصابه: هشام وش دخله
هدى خلاص نوت تقول الحقيقه اللي هي واختها اتفقوا عليها
خلاص قرروا انهم يغيون حياتهم
هدى: اسمع بسام انا بعترف لك بشي ريان ما يدري عنه
نوف متزوجه
بسام: نعمممممممممممممممممممم
هدى: ايه متزوجه من سنتين بس زوجها دايم مشغول عنها وهي كانت تعوض انشغاله
عنها بريان... هشام كان يدري الانه مره اكتشف الشي هذا يوم دقت عليه بنت
خالي وقالت له كل شي عن نوف... هشام بقى ساكت مدري ليه؟؟
هشام كان يبي يعرف مصير علاقتك بريم.... علشان كذا كان يقولي جبي
اخباره ولا اعلم ريان.... بصراحه انا ما ابي اختي تنظر يا بسام
بسام: وانا عادي انظر عندك
هدى: انا اسفه بسام
بسام: وش بينفعني اسفك....... ريان ضيع مني ريم
هشام.......... الله يسامحه بس
هدى: مدري وش اقول لك
بسام: ولا شي فاهمه
وسكر الخط وسوى دليت لرقم هدى وجلس يفكر بريم .....ااااه ياريم
لو ما تركتيني ..........كان ما صار كل هذا ......... وينك .......وكيف حالك



يوم ملكه ماجد ودانيا

ماجد: يالله نور
نور: دقيقه ماجد
ماجد بتوتر يروح ويرجع
نور انزلت من الدرج وبيدها بخور
وبخرت اخوها وجابت البشت له وشوي الا ينزل ابو و ام ماجد
ام ماجد: ماشالله بسم الله عليك
ماجد: تسلمين يمه
نور: لا تصدق
ام ماجد: نور خفي على اخوك
نور: انشالله يمه
ابو ماجد: يالله يا عيال
توجهت العياله الى بيت الخاله ام عمر
كان عمر واقف عند الباب بنتظر بيت خالته
لما وصلوا سلم على عمه ابو ماجد وبارك له وبعدها بارك لماجد العريس اللي
كان مبين عليه التوتر
عمر: هد عمرك
ماجد: مبيت علي
عمر: ايه
عمر راح داخل البيت يبي يسلم على خالته وامه ويبارك لهم
عمر دخل وباس راس امه وخالته
عمر: مبروك عليكم
الام والخاله: مبروك عليك انت وانشالله عقبالك
عمر: تسلمون
وطلع يستقبل الرجال مع عمه و ماجد
نور بعد ما سلمت على خالتها وبارك لها حبت تطلع لدانيا
نور: ادخل
دانيا: حياك
نور: الله الله ما شالله قمر تهبلين بسم الله عليك هذا الحلى وين كنتي خاشته
دانيا بحيا: مشكوره
نور: يا عيني
بعد ما انكتب العقد وتم كل شي
طلب ماجد من عمر انه يشوف دانيا
وعمر خلى ماجد بروحه بالمجلسه وشوي
الا تدخل دانيا وخالته
سلم على خالته وحب راسها
وبعدين التفت الى دانيا وبارك لها
الخاله استأذنت وطلعلت
ماجد:مبروك دانيا
دانيا بدا وجها يصبر احمر وكتفت انها تهز راسها
ماجد: اممممم ... ما تغيرتي مثل شكلك وانتي ضغير
وشوي الا نور وامها يدخلون بياركون لخوهم و لزوجته
نور: ماجد ما اوصيك على دودي خلها بعيونك
ماجد: هي كلي مو عيوني
ام ماجد: خف على البنت يا ولدي
ماجد باس راس امه وقال: على هذا الخشم
ام ماجد: خلاص يا ولدي انت اجلس هنا
وحنا بنرجع مع ابوك الحين
طلعت نور و امها وركبوا السياره ورجعوا البيت
ماجد ظل في بيت خالته الى الساعه خمس الفجر وبعدها رجع البيت




كانت نور تذاكر وشوي الى ان جاها مسج
نور انتبهت لجوالها وفتحت المسج كان من سالم


سالم (انا اهديك الغلا اللي ما عطاه انسان لاي انسان..وانا اهديلك القصيد اللي عن احزاني يسليني
احبك حب لا يمكن يعيش بعالم النسيان..واحطك في خفا قلبي واشيلك في نظر عيني ))

نور قرتها وردت عليه

نور(في داخلي لك غلا تضيع الدنيا فيه...غلا يغطي الارض ويحجب سماها
غلا بروحي اشيله ومن دمي اسقيه ..غلا ما يبدله لين الايام وقساها
اهديلك قلبي وهذا اقل شي اهديه... خذ الفرح منه ورد الاحزان اللي هداها))

سالم يوم قرى مسج دق عليها
نور: هلا وغلا
سالم: هلا بيك
نور: مممممممم ما نمت
سالم: ما جاني نوم قبل ما اسمع صوتك
نور: كنت اظنك نمت علشان كذا قلت ما ابي اذيك
سالم: لا ما تأذني.. وش سوتي بالملكه
نور: حلوووووووو استانسنا
سالم: اخبار ريم
نور: تمام بخير
سالم: اخبار مذاكرتك نور
نور: تمام قبل ما تدق كنت ادرس
سالم: ايه شدي حيلك
نور: انشالله
شوي الا نور سمعت صوت
نور: اسمع صوت اكلمك بعدين
سالم: اوكي انتبهي لنفسك
نور: وانت بعد بحفظ الله



بسام كان عند ريان وقال له كل شي ريان كان مصدوم
بسام: شفت انك خسرت بالاخير
ريان: انا مو مسوعب ... صحيح اللي جالس انت تقوله
بسام: اقول لك هدى ...قالت لي بلسانها ان نوف متزوجه انت بدلتا حب نور بحبها شفت وش
سوت لك
ريان: تكفى لالا تزيد علي
شوي الا هشام يدخل
هشام: هلا شباااااااااااااااااااااااااب الحمد الله على سلامه
ريان: انت من متى تدري ان نوف متزوجه
هشام بصدمه: شلون عرفت
ريان: من هدى
هشام: اممممممممممم عرفت من شهرين
ريان: وليه سكت
هشام: بصراحه مدري حسيت اتحبها ما حبت اجرحك او اعذبك
بسام: لا عاد... طيب وسواتك مع هدى وش تسويها انك تطلب منها تحبني
وتجب لك كل كلامي مع ريم
هشام اللي كان مصدوم: اسمعني بسام انا كنت ابي ريم وابي اوصل لها بس ماقدر
الظاهر ريم الى الحين تحبك يا بسام... وعلى اللي صار مع هدى انا قلت اوعض عليك
بهدى بدال ريم
بسام: هشام ما توقعت كذا بصراحه انصدمت فيك
هشام: اسف انا اعتذر لكم
بسام: بعد اشيش هشام
ريان كان ساكت ضايع كيق انا هذي تقص علي انا
ليــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــة انا حبيتها حبيتها
ليه تسوي كذا فيني ميت سؤال كان في راسه مو لاقي لها جواب
طلع من الاستراحه وهو تعبان مو شكل لالا نفسيته
مسك جوال واتصل على نوف بس كانت الصدمه قويه
نوف الغت رقمها كله دق على هدى وكان هدى رقمها ملغي
بعدها تاكد ان كلامهم صحيح تمنى لو نوف ردت عليه وانكرت
كان مستعد يصدقها ويذكبهم بس يا خساره






بعد مرور شهر كان الاجازه عيد الفطر توها منتهيا
وبدت الدراسه
كان بالليل ريم تدرس كان عليها اختبار

فجاءه جوالها يرن وصل مسج
....((بعض الناس فرقاه بشرى .. وبعضهم لا غاب صار ذكرى .. لكن غيابك أنت جرح ما يبرى))

ريم عرفت الرقم هذا رقمه رقم


نواف


نواف


لالا مستحيل يرسل لي لالالا هذي اكيد خلود
بس خلو دقت على من رقمه مره واكدت لي انها مسحته

لالا شلون يرسل لي مو معقوله صدفه
يمكن خلود

ورسلت ريم( خلود لا ترسلين من جوال اخوك ... اذا بغيتني دقي على الثابت))

جاها الرد





وش بيصير




مين ................................................. اللي رسل المسج...نواف..او... خلود؟؟؟




ريان................................. وش بيسوي؟؟؟



بسام...............بحاول يرجع لريم....؟؟



هشام...................؟؟؟



سالم............... ما اعترف لنور .......... بشي ..........بس هو متأكد ان يحبها؟؟؟؟؟؟؟؟



نور..........................وش بصير فيها؟؟؟؟؟؟



ماجد...........و..............دانيا............... ... اخيراا الزواج بيتم؟؟؟

سوسو 14
18-10-2006, 10:19 PM
عد مرور شهر كان الاجازه عيد الفطر توها منتهيا
وبدت الدراسه
كان بالليل ريم تدرس كان عليها اختبار

فجاءه جوالها يرن وصل مسج
....((بعض الناس فرقاه بشرى .. وبعضهم لا غاب صار ذكرى .. لكن غيابك أنت جرح ما يبرى))

ريم عرفت الرقم هذا رقمه رقم


نواف


نواف


لالا مستحيل يرسل لي لالالا هذي اكيد خلود
بس خلو دقت على من رقمه مره واكدت لي انها مسحته

لالا شلون يرسل لي مو معقوله صدفه
يمكن خلود

ورسلت ريم( خلود لا ترسلين من جوال اخوك ... اذا بغيتني دقي على الثابت))

جاها الرد


...........(( انا مو خلود انا نواف يا ريم))

ريم لما قرت المسج ما صدقت معقوله يرسل
شلوووووون
وليييييييييييييه
رقمي من وين جابه
خلود عطته
لالالا مستحيل ما تسويها
لو سوتها
اكيد بتقول لي
شلون ارد عليه ........ ولا........ اطنشه
لالا احسن شي ادق على خلود واقول لها


ريم مسكت تلفون البيت ودقت على خلود
ريم: هلا خلود
خلود: هلا ريم
ريم: شخبارك
خلود: بخير
ريم: اممممممممممم بقول لك شي
خلود: قولي
ريم: انتي عطيتي نواف رقمي
خلود: طبعا ..... لالا انا لما كنت اكلمك كنت امسح رقمك... ليه تسألين
ريم: جاني مسج منه وارسلت كنت احسبك انتي بس فجأني انه قال انا نواف
خلود: لحظه بروح اشوف نواف بغرفته
خلود راحت الى غرفت نواف بس مالقته موجود
خلود: طلع
ريم: وش اسوي
خلود: سوي اللي يريحك
ريم: يعني لو ارد عليه ما تزعلين
خلود: لا ........ ليه ازعل
ريم: انا بوقفه عند حده
خلود: ريم سوي اللي ريحك
ريم: اوكي
سكرت ريم ورجعت
تسرح وش بترد عليه
صحيح هي ما تدري عنه من يوم اهدا لها الاغنيه ما خفيته بس
بس هو اللي جاها .......... ياليت اعرف من وين جاب رقمي بس



ماجد: دانيا خلالالالالالالالالاص ما بقى الا سبوعين ونجتمع في بيت واحد
دانيا: انشالله
ماجد: يالله متى تخلص نور اختباراتها وبعدها اخطفك من بيتكم
دانيا بحيى: ماجد
ماجد: عيون ماجد...لالالا مو عيونه .... الا قلبه....... لالالا...موقلبه
انتي روحه كل شي بدنيته
دانيا: انا بسكر السماعه الاني بروح السوق اتقضى
ماجد: اوديكم
دانيا: لالا بروح انا وامي وعمر
ماجد: وتخلين مجودي بروحه
دانيا: خلاص ما اروح
ماجد: لالالا امزح حبيبتي روحي
دانيا: فمان الله
ماجد بعد ما سكرت حب يروح غرفت اخته نور يتطمن عليها

ماجد دق الباب
ماجد: نووووووووووووووووووووووووور ادخلللل
نور: نفضل اخوي
ماجد: ها نور اخبار الدراسه
نور: بخير
ماجد: شدي حيلك
نور: بعون الله.... اخبار القمر
ماجد: بخير توني مسكر منه جد... قمر
نور: بسم الله عليك اخوي مافي قمر المغرب
ماجد: قمري انا بكل وقت اشوف
نور: لالا انا مقدر على كذا
ماجد: هههههههههههه...يالله انا طالع تبين شي
نور: ايه وانت راجع جيب اشتراك نت
ماجد: وش تبين فيه النت.... خلي بالك بالمذاكره
نور: لا اييييييييه علشان اذا انزلت اسالها اطبعها
ماجد: اوكي


تمت نور بحالها وشوي الا يوصل لها مسج
نور طلعت عينها برى الجوال لما شافت الرقم
ما صدقت طول هذا الوقت ناسيني الحين يجي وش يبي
لالا مستحيل افتح واقراء المسج اللي ارسله


المسج كان مكتوب فيه

((انا اسف على اعذاري ... عجزت ألقى عذر فيني
يليق بغلطتي في حقك ويرجع كل شي ٍ كان
احبك كثر أخطائي))

جلست تقراه اكثر من مره ريان يعتذر رياااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااان
لالالا مستحيل وش الجديد
وقالت برد عليه بمسج


كان رد نور((ابتعد في صمت وارحل في هدوء
واترك جروحي تنام وتلتئم..
وان حصل عني العواذل وانشدوا
قل لهم خان المبادىء والقيم..
سمني غدار او سمني عدو
وانت سمي نفسك ب"سيد الشيم"
اترك احزاني وارحل
يمكن جروحي تطيب وتلتئم..))



رد عليها ريااان((صرت مهمـــــــوم ياخلي من الدنــــيا
والآه في صـدري قوت تعلى مراتــــــــب
والجرح الاكبر صار في القلب مرتبة عليا
حتى انت صرت والامي من القرايــــــــب))


قررت نور انها تطنش ولا تفكر باللي صار
بس مقدرت رسايل ريان بجوالها
يا ربي انا وش اسوي والله لو عرف سالم ذبحني



فكرت انها تدق على ريم بس ريم اسبقتها ودقت عليها

نور: بسم الله الرحمن الرحيم توك على بالي عمرك طويل
ريم: ههههههههههههههههه حسيتك تناديني علشان كذا دقيت
نور: امممممممممم يا عيني على الشعر .... اخبارك ام العلوم
ريم: هذاك زمن اول ام علوم بس الحين دار علي الزمن بعد ثالث ثانوي
نور: اخبارك واخبار المذاكره تعرفين الاسبوع الجاي اخبار الرئاسه(الثانويه العامه)
ريم: والله هذا انا اشد حيلي احاول ادبر نفسي مع الرياضيات
ريم كانت تكره ماده الرياضيات كره قوي عكس نور اللي تحبها
نور تكره الكيمياء بعكس ريم
نور: الله يستر ....... ريم اذا منتي فاهمه شي تعالي اشرح لك
ريم: لالا ما يبغلها....
نور: ايه تعرفين يوم اختبار الكيماء بشيل قشي بجي بيتكم
ريم: حياك.... نوووووووور
ريم: بقول لك شي بس جمدي قلبك
نور: قلبي جامد
ريم: اكيييييييييييييييييييييييد
نور:ايه جمته لك
ريم: نواف ارسل لجوالي مسج امس
نور: اكيد خلود مو نواف
ريم: لالالالالالالالالا نواااااااااااااااااااااااااااااف
نور: بذمتك
ريم: والله حتى قلت خلود وقالت انا مدري
نور: من وين له رقمك
ريم: مدري عنه
نور: انبهي منه يا ريم
ريم: افا عليك لا توصين حريص
نور: جمدي قلبك
ريم: جامد من زمان
نور: اخاف يتبخر لو سمعتي اللي عندي
ريم: وش اللي عندك
نور: امممممممممممممممممممممممممم
ريم: قوووووووووووووووووولي
نور: ريان
ريم: وش فيه
نور: اعتذر لي بمسج
ريم: ايه
نور: وش اللي ايه
ريم: وش سويتي
نور: قلت له ما اسامحك وبتعد
ريم: زين سويتي
نور: انا استغرب اللي صار
ريم: اممممممممممممممم مدري وش اللي صار له مع نوف يمكن باعته
نور: مسكين
ريم: نور له مكانه بقلبك
نور: لالا..... قلبي لسالم
وشوي الا ام ريم تناديها وطرت انها تسكر من نور
نور ... ليه قلت مسكين
معقوله له مكانه بقلبي




وليد: ما قلت لها
سالم: لا
وليد: متى ناوي تقول لها
سالم: مدري
وليد: حاول تخبرها
سالم: بشوف يا وليد يالله بخليك الحين

سالم كان يفكر يقول لنور كل شي بعد الاختباراتها
غريبه نور ما دقت على اليوم
خلني ادق وشوف حالها

سالم اتصل بنور بس نور ما ردت كانت سرحانه وما اتبهت للجوال
اللي يرن جنبها



هشام: وبعدين معك يا بسام اذيتني
بسام: لالالالا
هشام : اقول انزل من السياره
بسام: ما ابي
هشام: اجل اقعد ساكت ولا انزل
بسام: خلاص بسكت
بسام كان يلعب جواله وفتح مسجات ريم ..........ريم
برسل مسج لريم

سالم رسل لريم

((وين أودي شوق قلبي والوله
لو غديت بعيد عني ماأسمعك
تملك احساسي وفكري تشغله
ترحل طيوفك وفكري يجمعك
هاك قلبي ..
هاك ليتك تقبله
خذ سنين العمر أوخذني معك
انت تالي العمر وانت أوله
من يقول اني نسيتك يخدعك...))


ريم نفجات بمسج بسام قالت لا ذولا متفقين علينا
لالالا و ش اسوي
اطنشه احسن لي

وشوي الا مسج ثاني جاء لريم

((احبك يلي عني ماسألت
ولافكرت فيني ولادريت
احبك يلي عني تغليت
ولاعرفت شنوفيني ولاحسيت
يادنياتعبت من الي انافيه
تعبت من الي حبيته موت
ماأغليت حدعليه ولاحبيت
ولاأحدمثله بعيني شافيت
لو وين اروح مثله مالقيت
ولامثل ريحته شميت
أحبه وأحبه وأحبه
وبيقى قلبي له مثل البيت))


ريم كانت معصبه قالت وش يبي هذا الحين مني بعد كل اللي سواه بس لما قرته
مسج الثاني مره ثانيه لقته من نوااااااااااااااااااااااااااااااااااف

لالا نواف يقول انه يحبني والله اني انا اموت عليه بس ياربي صعب
شلون اخته بتفضل بينا انا مقدر اسوي شي



خلود: نوااااااااااااااف وش فيك
نواف: طلبتك قولي تم
خلود: تم
نواف: هذا عطيه ريم
خلود: خير
نواف: عطيها وبس
خلود: وش هذا
نواف: هديه شريتها لها
خلود: امممممممممممم تامر اسمع انا بمر عليها علشان اخذ نفترها بصوره لي
توديني
نواف: اوديك وليه ما اوديك
خلود: اوكي انا بدق عليها

خلود: رييييييييييييييم جهزي دفت الفيزياء بجي انا ونواف بخذه منك
ريم : اوكي

ريم طلعت دفترها الفيزياء وشقت ورقه من الدفتر ورسمت وجه ظاحك
وكتبت تحته انا ريم الحلوووووووووووووووه
قالت اذا خذته خلود بستانس عليها الان خلود كانت تحب ريم تقول
انا ريم الحلوووووووه كان شكل ريم خطيرررر اذا قالتها

خلود: ريم انا عند المرسه
ريم دلت خلود على البيت ويوم وصلت عند الباب انزلت وسلمت عليها
وبعدها خذت الدفتر وراحوا المكتبه
خلود ما انتبهت للورقه اللي حطتها ريم وعطت نواف الدفتر
ونزل المكتبه علشان يصوره الدفتر ونتبه للورق اللي طاحت على الارض
وجلس يظحك لما قراها وشاف الرسوم اللي فيه وبعد ما خلص تصوير
حط الورقه اللي طاحت بجيبه وسكت وركب السياره وحطا خلود
الدفتر ...لما رجع بيت ريم مره ثانيه خذت الهديه اللي جابها نواف
ودخلت على ريم وقالت لها
خلود: هذا دفترك .... وهذا من نواف لك ....يالله باي
وطلعت وما انتظرت رد ريم عليها


انتهاء الجزء الثالث عشر

سوسو 14
18-10-2006, 10:20 PM
الجزء الرابع عشر

ريم لما شافت الكيس اللي بيدها ما صدقت
شنو هذا
وجلست تطالعه وبعدين قررت تفتحه
فتحت ريم الكيس وكان داخله عطر كوكو شنيل
سلسال عباره عن قلبين
ريم تفجأه بهديه نواف
معقوله يحبني

اكيد

ولا ليه يسوي كذا

وشوي الا يجيها مسج


كان من نواف


نواف(( شرايك عجبتك...؟؟....... انا اخذت الورقه المكتوب عليها ريم حلوه))

ريم ظحكت

وردت(( وش المناسبه ؟؟))

نواف رد(( هذي هديت تخرجك))

ريم(( انا بعد ما تخرجت))

نواف(( خلود تقول انك شطاره ... وانا ابيك تخخرجين السنه هذي))

ريم(( بأذن الله ... انا ابي اذاكر))

نواف فهم ان ريم ماتبي تكمل معه بمسجات

ريم كانت اغلب الوقت تذاكر وتفكر بنواف





سالم: انتي وينك
نور: اسفه كنت بعيده عن الجوال
سالم: طيب
نور: الناس تقول سلام عليكم اخباركم
سالم : سلام عليكم
نور: وعليكم السلام
سالم: قهرتيني
نور: اسفه مو قصدي والله كنت بعيده عنه
سالم: زين قبلنا اسفك
نور كان سالم يسولف مثل كل يوم يقول لها وش سوى وهي نفس الشي
بس نور كانت سرحانه ومو مركزه معاه كانت تفكر بريان كانت تقول اقول له
او اسكت مدري قطع افكارها صوت سالم
سالم: نور وش فيك
نور: لالا مافيني شي
سالم: اكيد نور
نور: اكيد
سالم: وش كنت اقول
نور: وربي ما كنت معك كنت احل المسأله... اسفه
سالم: خلاص قلبي انا بخليك تذاكرين
نور: شكرا سالم
سالم جلس يفكر بنور بعد ما سكر معقوله كانت تفكر بالمساله او انها تبي تريحني
ليكون عرفت شي .... لالالا ما اتوقع مين بقولها


نور كانت تقول بنفسها ياليت تدري يا سالم او اقدر اقول لك بس اخاف اخسرك
تعرف وش معنى اخسرك وانا مستحيل اتنازل عنك


مرت اسابيع الاختبارات وانتهى الدوام للطالبات
بعد مرور اسبوعين

نور: لالالالالالا يا ريم ما نزل شي بالنت
ريم: ادري ... بس ابي اطمن
نور: لالا ما في شي
ريم: خايفه يا نور
نور: لالا انشالله الله بيعطينا على قد تعبنا
ريم: انشاللله ... لحظه نوووووووووووووووووووووووووووووووووور
نور: وش فيك
ريم: هذا نوااااااااااااااااف يدق
نور: خييييييييييييير
ريم: وششش اسوووووووووي
نور: مدري
ريم: يالله سكري برد عليه
نور: متأكده
ريم: يالله باي


نواف: الوو
ريم:.......................
نواف:ريم
ريم: نعم
نواف: اخبارك
ريم: بخير
نواف: وش فيك
ريم:.................
نواف: وين لسانك الطويل اللي بالنت
ريم:..........
نواف: ريم ردي علي ... احس اني جالس اكلم نفسي
ريم: هلا
نواف: ريم سولفي لي
ريم: طيب وش اقول
نواف: اي شي يا ريم بس اهم شي اصمع صوتك
ريم: خلود وينها
نواف: في بيت عمي
ريم: ها
نواف: خلود تسمينها سالفه يا ريم
ريم: نواف ... انا بطلع من البيت
نواف: وين بتروحين
ريم: بيت خالتي
نواف: عندهم عيال كبار
ريم: ايه بس كلهم بشغالهم
نواف: لا تروحين ... بيت فيه عيال لالا تروحين
ريم: لازم اروح
نواف: اقول لك مافي روحه
ريم: طيب
نواف يسمع صوت اسماعيل من بعيد
نواف: انا بروح اشوف خووي وش يبي اشوفه وارجع ادق
ريم: خير
وسكر نواف وراح يشوف اسماعيل وش يبغى منه


ريم كلمت خلود وقالت لها كل شي صار
خلود: هههههههههههههههههههههههههههه
ريم: ليه تظحكين
خلود: يا حليله اخوي مسوي جامد
ريم بصوت جدي: خلود
خلود: هلا
ريم: انتي ما يضايقك اللي صار
خلود: اكيد لا
ريم: اكيد خلود ما يضاقيك
خلود: اممممممممم مين قدي صدقتي بتصير مرت اخوي
ريم و خلود خططوا ورسموا الاحلام مع بعض
خلود: خلالالالالالالالاص تجين عندنا البيت
ريم: لالا انتي اول
خلود: خلاص بجيك انا وامي... قولي لنور
ريم: نور ما يبغلها عزيمه
خلود: هههههههههههه
وسكروا ريم وخلود وتفقوا على ان يوم الاربعاء يجتمعون
في بيت ريم


نور كانت جالسه مع امها اللي تابع المسلسل الخليجي(( سهم الغدر)) لعيال المنصور
نور كانت سرحانه لان المسلسل ما كان عاجبها فجأه رن جوالها
ام نور ما اتبهت نور خذت الجوال وطلعت

كان رقم





رياااااااااااان



نور ضاعت ارد ولا ما ارد يا ربي وش الحل
نور قررت انها ما ترد

شوي الى جاها مسج

من ريان(( عيونك اخر امالي ... وليلي اطول من اليم
كيف القى كلام عذب... يوصف لك دافي احساسي))

نور قرت بس ما قررت ترد قفلت الجهاز
وقالت اروح انام احسن




دانيا: انشالله انشالله يا ماجد بس اسمع اللي انا بقوله
ماجد: يالل قولي
دانيا: خلاص كل شي جاهز يوم الخميس العرس لازم تجي الظهر علشان
تشوف الصاله
ماجد: انشالله... ما قلتي لي شلون شكل الفستان
دانيا: اذا جاء يوم العرس بتشوف
ماجد: متى يجي
دانيا:.............. اخبار نور
ماجد: بخير والله كله تسأل عنك وتسلم عليك
دانيا: يا حليلها ..... بشر الى الحين ما طلعت نيجتها
ماجد: لا مطلعت
دانيا: الله يصبرها
ماجد: ايه المسكينه ميته محاتات النتيجه



ريان تعب وهو يدق على جوال نور بس كان كل ما يدق مغلق

سالم كان نفس الشي كل ما يدق لقاه مغلق قال يمكن النتيجة طلعت نور
زعلان على نتيجتها وسكرت الجهاز





صحت نور بعد اذان الفجر وقامت صلت الفجر وبعدها جلست على النت
ونست تفتح جوالها


ساعه 8 ونص الصباح

نور قالت بتشيك على موقع النتيجه
ودخلت رقم الجلوس حقها
فجأءه طلعت نسبتهاااااااااااااااااااااااا
كانت 83.44
نور كانت فرحتها عاديه كان ودها تجيب سبه اكبر بس الحمد الله انا احسن من غير
بسرعه راحت بشرت امها اللي فرحت لها و كلمت ابوها وبارك لها ورسلت رساله
من جوال امها على جوال ماجد وقالت له انها نجحت

وراحت تفتح جوالها علشان تدق على ريم وتاخذ رقم جلوسها
فتحت جوالها
كان فيه ثلاث مسجات
واحد من ريان وثنين من سالم
نور: يا ربي وش الحل الحين
قرت مسجات سالم
سالم(( نووووووووووور اول ما تفتحين الجوال دقي علي))

مسج الثاني(( نور تكفين اول ما تفتحين الجوال دقي على استناك))

مسج الثالث اللي كان من ريان(( كل هذا علشان ما تسمعين صوتي ...ليه يا نور .... وين كلامك
انت اول واخر حبيب.... نور.... ليكون نسيتيني))

نور انت اللي بعت اول يا ريااااااان مو انا انت اللي اخترت نوف مو انا

نور دقت كثييييييييييييييييييييييييييييييييير على ريم بس ريم ما كانت ترد
نايمه لان كانت تكلم نواف وتأخرت بنوم
ودقت على خلوود و لينا ولا وحده فيهم ردت عليها
وبعدها دقت على سالم علشان تطمن

سالم: انتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتي وينك من امس
نور: حم حم بارك لي
سالم: نجحتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتي
نور: يييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي يييييس
سالم: مبرووووووووووووووووووووك يا قلبي بشري عن نسبتك
نور: 83.44 مو زينه صح
سالم: على الاقل علمي واحسن من نسبتي
نور: شكرا لرفعك معنوياتي
سالم: وش بتخخصين
نور: اكييييييييييييييييييد حاسب الى في جامعه فيصل
سالم: الله يوقفك .... و ريم كم جابت
نور: مدري اتصلت عليها و ماردت علي... يمكن علشانها نايمه
سالم: نور انا بقفل عندي شغل اخلص وارجع ادق عليك



الساعه 6 ونص المغرب
بسام: خلالاص انا اخذ القرار يا هشام
هشام: زين تسوي والله يوفقك
بسام: ليه ما تجي معي
هشام: لالالا انا بكمل بجامعه البحرين
بسام: ها
هشام: الله يوفقك انشالله
بسام قرر انه يروح الاردن منها يغير جو ويشوف الجامعه هنا
وشوي الا ريان داخل
ريان: هلالالالالالالالا شباب
هشام و بسام: هلا بك اكثر
هشام: هههههههههههههههههههههههه
ريان: احد قالك وجهي يظحك او مرسوم عليه توم وجيري
هشام و بسام: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ريان: وانت الثاني بعد على ايش تظحك
بسام: انا بطلع بروح لشغلي بالمقهى النت يالله باااااااااااااااااااااي
ريان: وش فيه هذا من دخلت ظحكتوا وبعدين طلع\
هشام: ما فيه شي بس انت ليه مصب
ريان: قاهرتني يا هشام
هشام: مين بعد
ريان: نور
هشام: رجعنا
ريان: ايه ............. ابيها تتحسف على الساعه اللي تركتني فيها ابي اجيب راسها بالارض
هشام: ليه انت موذي هي ما سوت لك شي
ريان: الا سوت............ز ردت ريان
هشام اللي عصب: لو كان فيك خير كان قدرت على نوف مو تجي على ذي المسكينه
الا ما جاك منه الاكل خير .... انت اللي بعت اول يا ريان
ريان: انا ادري انها مع سالم بس تدري انا بدمرها
هشام:لا الله الا الله وطلع وخلى ريان بروحه



خلود: بسرعه نوووووووووووووووووووووووووووووور بشريني
نور: دقيقه بس
خلود: يا رب يا رب سهلها علي وجلست تصيح
نور: ليه تصحين
خلود: لاتنسن اني شايله ماده الكيماء الله يستر يا نور خايف
نور: انشالله ناحجه لالالالالا تحاتين
خلود كان صياحه معور قلب نور
نور: مبببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببوووووووو ووووووووووووووك
خلود: نور حلفي تكفين نور لالا تلعبين بعصابي
نور: والله العظيم انك ناجه يا خلوووووووووووووووووووووود مبروك
خلود: ما تدري وش تسوي
نور: تبين تعرفين نسبتك
خلود: ما يهمني قد ما يهمني اني نجحت
نور: مبرووووووووووووك ياقلبي والله فرحت لك
خلود: تسلمين نور
خلود سكرت من نور وراحت بشرت امها وابوها اللي بطبع استغربوا نجاحها
الانها قالت لك انها اكيد بتسقط بس الحمد الله انها نجحت


ريم: بارررررررررررررررررررررررررررررركي لي يا قلبي
نور: مببببببببببببببببببببروك
ريم: الله يبارك بعمرك
نور: بشري عن النسبه
ريم: 91.67
نور: ما شالله مبروك
ريم: امي مو عاجبها تهاوشت معاي بس انا عاجبتي احس اني تعبت فيها
نور: تبين الطب
ريم: اكيد حلمي البالطوا الابيض البسه
نور: انا حلمي البالطوا الازرق حق المكانكين السيارات
ريم: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
نور: من جد انتي بتعالجين الناس... وانا بعالج الاجهزه عرفتي القاسم المشترك اللي بينا
ريم: لا تقولين قاسم مشترك اللي بينا تذكرين بمأسات الرياضيات
نور:ههههههههههههههههههه.. من عيوني
ريم: ترى يوم الاربعاء بتجي خلود تعالي عاد
نور: اكيد انشالله ومره وحده اجيب لكم كروت العرس لزواج ماجد
ريم: خلاص صار




يوم الاربعاء

نور: يالله يما تامرين بشي
ام ماجد: لا يابني بس انتبهي لنفسك واول ما توصلين دقي علي
نور: انشالله......... يما تعالي معاي
ام ماجد: لالالالالالا اليوم الجيران بيجونا وبجلس معاهم
نور: براحتك
نور طلعت وركبت السياره وراحت بيت ريم
ريم كاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااانت مررررررررررره كاشخه علشان تشوفها ام نواف
ريم: هلا نواف
نواف: هلا ريم
ريم: اممممممممم ها طلعتوا من البيت
نواف: انا بسياره خلود وامي الى الحين ما طلعوا
ريم: طيب خلاص
نواف: وين
ريم: نور عند الباب بروح افتح لها
نواف: لالالالالالالالالالا تفتحين انتي خلي الشغاله تروح
ريم: طيب باي

نور: الله الله على ذي الكشخه يا بنت غطيتي علينا
ريم: والله جد
نور: كل هذا علشان ام نواف
ريم: اكيد
نور: يالله من قدك ......... عقبال ما اشوف انا ام سالم
ريم: انشالله
وبعد ربع ساعه اتصل خلود وقالت لها تفتح انها عند الباب
وستقبلت نور وريم وام ريم واخت ريم الكبيره
ام خلود و خلود
نور وريم وخلود دخلوا غرفت ريم وشتغلت السوالف
وكل وحده تقول لثانيه وش خططه المستقبليه
ريم قررت تدخل طب
وخلود ونور قررو يدخلو حاسب الي بجامعه فيصل
وشوي الا نواف يرسل لريم

نواف(( بشري شخبار امي معاك))

ريم((بخير ))

نواف(( ما اوصيك عليها ابيها اول ما تركب الشياره تقول لي ابي اخطبها لك))

ريم ما ردت الانها استحت ترد

نور قبل ما تطلع عطت ريم بطاقات لها وبعد خلو وقالت انها تستناهم بكره







يوم الخميس اليوم المنتظر لدانيا و ماجد

في القاعه وقت الظهر

دانيا: ماجد لالا توتر ودخل بسرعه شوي شوي امش اوكي
ماجد: شنو بمشي عادي
دانيا: ادري بس شوي شوي لا تسرع
ماجد: انشالله
تأكدت دانيا ان الصاله جاهزه وبعدها جات الكوفيرا اللي هي حاجزتها
سوت كل شي
نور خلصت الساعه 7 توجهت للصاله مع امها
ولقوا خالتها هناك جالس تشيك ان كل شي بخير


الساعه 9 دخلت ريم وامها الصاله وبعدها بشوي دخلت خلود
وبعدهم لينا وجتعوا كلهم رقص واستهبال
كانت كل وحده من البنات متميزه بشكلها وفستانها

الساعه 12 دخلت العروس

صوووووووووووووووووت اجرارس

بعدها صوت مذيع( نعلمك الان ان صاحبت الحفل ريم قد وصلت))
وبعدها اصوات رعد وبرق والصاله قمه في الظلال ما يبي غير نور
الكمارات التصوير العروسه
وانفتح الباب مع صوت الرعد وتوجعت الاضواء على الباب
كانت دانيا واقفه بكل شموخ كانت قمه في الجمال مثل القمر يزين السماء
ابتدا الشعر وبعدها زفت العروس كانت اغنيه راشد الماجد البدر
وبعدها وصلت العروس للكوشه وكانت نور تساعدها في الفستانوهي تمشي
الى موصلت للكوشه الكان عباره عن سماء في اليل وكرسي كبير على شكل قمر
بعدها صعدت ام ماجد وام عمر تسلمون على العروس بعدها صدقات العروس
اصعدوا وسلموا عليها وارقصوا قدامها
وبعدها بساعه دخل ماجد مع ابوه والد خالته عمر
ماجد ما سمع كلام دانيا مشي بسرعه من التوتر لين وصل الى دانيا وباس راسها
وصورا مع بعضهم وبعدها استأذن عمر وصعدت نور تصور مع اهلها
وبعدها استأذن ابو ماجد وطلع وصعت ام عمر تسلم عليهم وتبارك لهم
بعدها راحو الى الكيكه المكونه من سبع طوابق اكلوا بعضهم العرسان
وبعدها اصعدوا للغرفه فوق





انتهاء الجزء الرابع عشر

سوسو 14
18-10-2006, 10:20 PM
الجزء الخامس عشر






صباح يوم العرس س 12

طبعا العرسان الحلوين ما ناموا كانوا يسولفون ويظحكون مع بعض طول فتره الليل
حتى ما حسوا بالصباح لما طلع الا لما اتصلت ام ماجد بماجد علشان تبي تطمن عليهم
ماجد: دانيا يالله تجهزي علشان نطلع نسلم على الاهل بعدها نروح المطار
دانيا: انشالله ماجد ...
طلعوا ماجد ودانيا من الاوتيل وراحوا بيت ام عمر وسلمت على امها واخوها عمر
وبعدها طلعت لا يطلع ماجد نادته خالته
ام عمر: حط بالك عليها
ماجد: هي بعيوني....... يا خالتي وصيها هي علي
ام عمر: تامر
ودعته ام عمر ودمعتها على خده هي دمعت فرح وفي نفس الوقت حزن الانها
بتفتقد بنتها الوحيده اللي كانت ماليه عليها البيت كله
وبعدها راحوا بيت ام ماجد .... ماجد سلم على ابوه وامه على نور
وبعدها تراحوا المطار علشان يسافرون شهر العسل







بعد ماطلعت نتايج الثانويه العامه وكل من نور وريم وخلود قرروا ايش بتخصصون باي جامعه
جوال نور كان يرن في المجلس
ام ماجد: نوووووووووووووووووووووووور تعالي جوالك يرن
نور: ردي عليه يمه
ام ماجد ردت:الو
لينا: السلام عليكم
ام ماجد: وعليكم السلام
لينا: هذا مو جوال نور
ام ماجد: الا مين اقول لها
لينا: انا لينا
ام ماجد: نورررررررر تعاااااااااااالي لينا تبيك
نور كانت بالمطبخ تسوي لها شي خفيف علشان تاكله
جات جنب امها وباستها على خدها وخذت الجوال منها
نور: هلا وغلا بليوووونه
لينا: هلا والله فيك اخبار العرسان
نور: والله تمام ماشي حالهم
لينا: نور متى قررتوا تسجلون بالجامعه علشان بروح معكم
نور: انا وخلود بنروح بعد ثلاث ايام
لينا: وريم
نور: بعد ريم بس بتروح لحالها مع اختها
لينا: خلاص انا بروح معكم انتي وخلود...قرتوا وش بتختارون
نور: انا وابي حاسب وخلود مثلي
لينا: احسن شي خلاص انا زيكم
نور: ما عليك منا اختاري اللي تحبينه تعرفين ريم اختارت اللي تبيه وانا وخلود بعد
لينا: لالا بدخل معاكم ما ابي بروحي
نور: براحتك
لينا: خلاص يا عسل بينا الووو قبل ما تروحين تسجلين
نور: اووووووووكي صار

سكرت نور من لينا










يوم التسجيل بالجامعه كان زحمه وشبه فوضى
نور: شكلنا مطولين
لينا: ايه والله
خلود: خلاص هانت
بعد ساعتين من الانظار استلمت الموظفه اوراقهم وقعتهم على اوراق
وقالت انتظروا نتايج القبول بالجريده وعطتهم التاريخ
وكلمت نور امها وطمنتها
بعد ربع ساعه رن جوال نور
نور بعدت عن البنات
نور: اهلين
.....: بشري وش صار معاك
نور: وش صار يا سالم اكيد خذوا الملف ....... ادعي لي
سالم: الله يوفقك يا رب وسهل امورك
نور: تسلم يا سالم
سالم: انا حبيت ادق اطمن عليك
نور: خلاص انا بعد بروح للبنات
سالم:اوكي كلميني باليل
نور: انشالله
نور رجعت لينا وخلود وهم يتأملون انهم ينقبلون بالجامعه
طبعا هم قدموا بكذا مكان بس كان ودهم بجامعه فيصل
ريم قدمت بجامعه فيصل لطب الاسنان وكانت متامله انها يأخذونا
بس تفجأت
ريم: السلام عليكم
الموظفه بدون نفس: وعليكم السلام
ريم: حبيت اقدم ملفي عندكم
الموظفه :كم نسبتك؟؟
ريم:91.67
الموظفه: عندك واسطه
ريم: وسطتي ربي ونسبتي
الموظفه :ما قلنا شي بس حبيت اقول لك ان في بنات جابوا نسبه اعلى منك
وما نقبلوا
ريم: انشالله اجب باختبار الفبول نسبه تدخلني
الموظفه: خير ... عطيني الملف
ريم عطت الملف وخذت منها الرقم وطلعت
بعدها راحت لكليه الامير سلطان العسكريه (( الطبيه))
كانت سامعه ان فيها تقديم من 90.00 وفوق وقالت بروح وبشوف
وراحت وقدمت الملف على امل انها يقلونها











بعد مرور شهر ونص




عائله ابو ماجد قررت ما سافر هذي السنه علشان تصليحات الشقه لماجد
وغير كذا قبول نور بالجامعات وتقديم الملفات
دانيا وماجد ارجعوا من السفر وسكنوا عن اهل ماجد كانت نور فرحانه بدانيا كثير
قالت اخيرا ربي عوضني بأخت من زمان كانت تبي اخت تشاركها كل شي
تتكلم معاها من يوم جات دانيا البيت حتى دخلات نور للنت قلت كانت
تبي تجلس مع دانيا اللي نبهرت بشخصيتها بعد ما عرفتها من قرب اكثر
وكان تقول يحق لك يا ماجد تحبها البنت حبوبه مرررره



ريم: مبرووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ووك
نور: على ايش
ريم: ما قريتي الجريده
نور: من حبي لها اقراها اقراء اخر صفه وبس
ريم: طيب اقريها
نور: يالله مالي خلق ... على ايش مبروووووووووووووك
ريم: اول مبروك لك اتقبلتي في فيصل حاااااااااااسب
نور: جددددددددددددددددددددددددددددد حلفي
ريم: روحي شوفي الجريده
نور بفرح: اخيرراا وبشرني عنك
ريم بحزن: ما اقبلوني طب بجامعه فيصل
نور طاح قلبها وخفت ظحكتها : اسفه
ريم: بس اقلوني في سلططططططططططان
نور: مبررررررررررررررررررررررررررررررروك
ريم: ترى خلود ولينا انقبلوا معاك
نور: الحمد الله
ريم: يالله بروح ابشرهم
نور: اذنك معك


نور ركضت لمها وحبت يدها وراسها بوسط دهشت دانيا
دانيا: شوي شوي على خالتي
نور: باركووووووووووووووووا لي
داينا: على وش
ام ماجد: نور فكيني عورتيني
نور: ما ابي افكك يا اغلى واعز ام بالدنيا .
ام ماجد: نور تركيني
نور: لالالالالالالالا نور سابقا الحين المهندسه الكمبيوتر العظيمه نور
داينا: قبلووووووووووووووووووك
نور: اكييييييييييييييييييد يقدرون يردون
ام ماجد: ما عاش من يرد حبيبي وحدتي
نور بدلع: يالله وش استاهل الحين
ام ماجد: الدنيا كلها
نور: خلاص ابي اروح مع دانيا السوق اتقضى لي للجامعه
ام ماجد: خلاص بقول لماجد اذا جاء العصر يودكم بعد صلاه العشاء
نور: مشككككككككككككككككوره يا اغلى ام







هشام كان كل فتره بطمن على بسام اللي سافر الاردن قررت بدرس هناك وراق له الجو
هشام: والله بخير ان طمني عليك
بسام: بخير ......... مشتاقين لك
هشام: واحنا اكثر
بسام: اخبار جمعاتكم الى الحين
هشام: ايه والله فاقدينك
بسام: ما تفقد غالي انشالله.... بشرني شحال ريان من سافرت ما سأل عني
هشام: والله ما عليه قاصر بس تعرف ريان ما يعجبه العجب
وستمرت المكالمه بين هشام وبسام حس فيها بسام ان هشام قرب منه وصار يعتمد عليه
بشياء واجد ....بسام وهشام تغيروا 180 درجه صار لك واحد مهتم بمستقبله وخطط له





في بيت ريان



ريان باقى على حاله شايل بقله على نور وسالم خاصه بعد ما شاف سالم
كان مبيه عليه انه مبسوط في اخر مره شافه بالقهوه وحس بكذا من خلاص صوت ظحكته
ونظراته خاصه لما كان يسولف وفجأه رن جواله خذه وقام كان ريان عارف ان نور
تكلمه من خلال ظحكت ولمعه اللي شافها بعيونه
حس ريان بتجاهل سالم له طول الوقت صحيح انه علاقتهم مو قويه سلام بس هذي المره
سلم على سالم وسالم رد من غير اهتمام هذا اللي قهر ريان
وزاد قهره لما تذكر نور كان دايم يقول لها لا تشبكين نت وكانت تعاندني ونشبك
بس الحين ما اشوفها خير شر على النت ايه اكيد سالم اعمها عن كل شي
صارت تسمع كلالامه... جلس يفكر ليه انا ساكت الى الحين










نواف وريم كانت العلاقهي بينهم روعه ... كان نواف مهتم بريم يشكب فضيع لدرجه انها
اذا ما ردت عليه يطلب من اخته تدق وتطممن عليها علشان يرتاح

خلود كانت تقول لينا كل شي بين نواف و ريم لينا عجبها نواف لما شافته ياخذ خلود
من الجامعه يوم التسجيل بدت تغارمن ريم ان نواف يحبها كذا
نواف وريم خخطوا لزواجهم وبعلم خلود اللي كانت تبي تساعدهم بحيث انها صديقها
وهذا اللي بساعد نواف علشان لو سألته امه عنها






بعد مرور شهر الاول من الدراسه





كانت علاقت ريم ونواف فوق الريح خلاص بدو يتفقون على كل شي نواف كان مستعجل
يبي يخطب ريم نواف تعرف على محمد اخو ريم الكبير وحاول انه يوثق علاقات
بس محمد ما ساعد نواف من هذي الجهه بحكم دراسته اللي كان بالرياض وما يزو ال****ه
الا خلال الويك انك كان اغلب وقت محمد بالبيت مع اهله





سالم كان يحس بتأنيب الضمير خاصه انه هو حس ان نور مستعده تبيع كل شي علشانه
حس ان هو جبان جلس يفكر بينه وين نفسه انا صار لي سنه ونص معاها ليه ما اعترفت
من البدايه وقلت لهااا ليه تميت ساكت قطع وحده سالم صوت الجوال
سالم: هلا نور
نور: هلا بك... اشوه انك صاحي
سالم: شكرا نور
نور: يالله اخليك بلحق المحاظره انتبه لنفسك
سالم: وانتي بعد
نور سكرت
ورجع سالم لوحدته ما اردي لو قلت لها وش بتسوي بتقول اني كذبت عليها بشاء واجد
الله بروحه عالم يا نور وش كثر اني احبك والله احببببببببببببببببببببببببببببك
ورسل لها مسج

(( احبك احبك احبك وكلمه احبك ما توفقك))

وردت عليه نور

(( وانا بعد.... احبك))






بعد ما انتهت محاظرات نور ولينا وخلود نور قررت تجلس مع بنات تعرفهم ايام المتوسط
وتركت خلود و لينا بحالهم

لينا: خلود ... بسألك عن شي
خلود: اسألي
لينا: نور و ريم يدرون عن مشعل
خلود: ايه... يدرون اني احب ولد خالتي
لينا: يدرون انك تكلمينه
خلود: ريم تدري بس نور تحسب اللي بينا اميلات
لينا: وانتي شلون تقولين ريم
خلود: ريم صديقتي شلون اخبي عنها بعدين ريم بتصير مرت اخوي انشالله
لينا: علشانها بتصير مرت اخوك المفروض ما تسكتين
خلود بخوف: ليه
لينا: فرضأ انك ما تزوجتتي مشعل وش بيصير... وريم تزوجت اخوك وتهاوشتي معاها وش \
بيصير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ فكرتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خلود: مو صاير شي
لينا: الا بيصير ونص
خلود: شلووووووووووون؟؟
لينا: الا بتعايرك وتعلم اخوك يمكن اذا احترت عليك
خلود: لالالالالا ريم اكبر من كذا
لينا: مدري شلون وثقتي فيها
خلود : ما سوت لي شي يضرني
لينا: الحين لالا .... بكرى اذا تزوجت اخوك بتشوفين شلون
خلود: لالالالالالالالا ريم انا عرفها غير غير
لينا: براحتك

لينا كانت تبي تقلب خلود على ريم كانت منقهره من ريم انها تحب نواف وبتزوجه
كانت محتره............. تقول ليش هي مو انا انا اعرف خلود قبلها
الا انا اللي عرفت خلود عليها................
لينا كان داخلها حقد لريم مع ان ريم ما ضرتها بشي








ريان قرر انه يتحرك ويسوي الللي براسه خلاص عزم انه يفرق بين سالم ونور
ريان كان يعرف ان سالم كل يوم اربعاء يجلس بالقهوه
قرر انه يروح له ويستفزه
ريان راح القهوه بدري
وبعد ساعه من الانتظار جاه سالم ومعاه واحد ما يعرفه ريان فكر انها احسن فرصه
يحرجه قدام خويه وخليه يستحي
ريان قرب من سالم
ريان: السلام عليكم
سالم من شافه حس بضيقه: وعليكم السلام
ريان: والله شباب تاخروا قلت اجلس معاك لحد ما يجون
سالم:حياك
ريان: الله يحيك
جلس ريان يسولف مع سالم تقريبا نص ساعه ريان حس انه سالم يختصر الكلام
على قد ما يقدر عليه وهذا الشي نرفزه
خوي سالم استأذن بعد ما جاه تلفون حب يقوم من جنبهم ريان استغل هذي
الفرصه اللي جاته على طبق من ذهب
ريان جواله كان كله يرن بس ما كان يرد على هشام ولتفت
لسالم وقال: هذي نور ذبحتني من كثر ما تدق كم مره اقول لها اني ما ابغها
بس ما تفهم لووووووح
سالم من سمع اسمع نور بدا الدم يغلي في عروقه
سالم: عيد اللي قلته
ريان: اقول لك نور اذتني نور تذكرها اللي بمعانا بالشات تحبني وتموت علي
حتى انها من كثر ما تحبني تركتك مره علشان صح؟؟
سالم مارد على ريان كان الدم يغلي بعروقه
ريان: والله يا سالم اذتني من كثر ما تدق مثل الكوره انا مسويها كل ما ارميها
بالطوفه ترجع لي
سالم هنا عصب وقام بدون ما يرد على ريان بكلمه وهو في الطريق شافه خويه
وقال له يالله نمشي
ريان ارتسمت على شفته ابتسامت الاتصار ما توقع ان سالم *** لهذي الدرجه
انه ما يخذ جوالي ويتأكد من رقمها ... بس زين انه صدق
اللي اخذه مني انا برجع واخذه منه
كان يومها فرحان ريان بالانتصار اللي صار






خلود يومها ما قدرت تنام من كلام لينا صحيح كلامها يمكن تأذني ريم
لالالالالالا ... ريم صدقتي مستحيل تسوي كذا.......... الله يهديك
يا لينا لي سويتي كذا فيني
صار ميت سؤال براسها وهي ماهي عارفه له اجابه






نور كانت تدق على سالم باليل بس سالم ما كان يرد كان حاس انه
الدنيا مسكره بوجهه
كان يسأل نفسه ليه تتصل ............فيني مادامها تحبه هو............... ليه
جلس يدور عذر لنور .. بس ما لقى ريان وش عرفه انه هو حاول مع نور
وتركته علشانه
معقوله نور يطلع منها كذااااااا... لييييييييييه يا نور
كان كل ما يشوف رقمها بالجوال وما يقدر يرد عليها الانه بثور بوجها
بس نور كانت مصره انه يرد عليها لانها كانت تحاتيه
واخييييييييييييييييييييييييراا رد سالم

سالم: خير في شي
نور: مافي شي بس وينك خوفتني عليك
سالم: اسم الله عليك تحاتيني
نور: اكيد احاتيك
سالم: تبين شي
نور: سالم وش فيم
سالم: مافيني شي
نور: طيب... مين مزعلك
سالم: ولا احد ..... يالله انا مشغول
وسكر بدون ما يسمع ردها

نور كانت مصدومه من كلامه كانت تبكي ليه يسوي كذا
الصباح ما كان فيه شي
ليه يا سالم
وقررت انها ترسل له

(( حبيبي... لا تزعل ولا تضايق عمرك ... علشاني))

سالم قرا مسج وقال مو بيدي يا نور

ورسل لها

(( لا ترسلين شي ...فاهمه))

نور لما قررت المسج قالت انا اللي زعلته اكيد زعلان مني
بس انا ماسويت شي... الصباح ما قلت له شي يزعله


وفتحت المسج وكانت الاغنيه شغاله تذكرت سالم فيها كان عبدالمجيد غنها لهم



ليه احس اني وانا اشوفك حزين
وقلبي الليله بهمي يمتلي
كانها الفرقا طلبتك حــــــــاجتين
لا تعلمني ولا تكذب علي


صاحبي بموت من كثر الحنين
خلني بختار لحظه مقتلي
خلني بين شكي واليقين
وشهم يهم رضاي عنك وزعلي


بكرى اللي خافي لازم يبن
والوعد بلقى مكانك به خلي
بنتظر لي ليله او ليلتين
لين مايقفى السحاب وينجلي



ليه احس اني وانا اشوفك حزين
وقلبي الليله بهمي يمتلي
كانها الفرقا طلبتك حــــــــاجتين
لا تعلمني ولا تكذب علي

سوسو 14
18-10-2006, 10:21 PM
الجزء السادس عشر





صباح اليوم الثاني مر كئيب على كل من .........نور....... سالم............ خلود

نور تغيبت عن الجامعه وهذا اللي ساعد لينا انها تنفر بخلود وتقلبها علة ريم


في الجامعه

كانت خلود واقفه عند دولابها تحط عبايتها وتخذ الاغراض اللي بالدرج حقاها وشوي
الا تجي لينا وتسلم عليها خلود استغرب ان نور ما جات الى الحين

لينا: السسسسسسسسسسسسسسسسلام على الحلوووووووووووين
خلود: وعلييييييييكم السسسسسسسسسلام
لينا: اخبارك
خلود: تمام.... وانتي يا قمر
لينا: بخير الحمد الله
خلود: غريبه نور تأخرت
لينا تتجاهل السؤال: يالله خلنا نروح المحاظره يالله نوصل للقاعه
خلود: يالله
طلعت خلود جوالها من الشنطه واتصلت على نور اللي ما ردت عليها
لينا انتبهت لخلود وقالت
لينا: وش تبين فيها هذي صديقه ريم
خلود: وش فيك عليهم
لينا:مافيني شي بس خايفه عليك
خلود: ما علي شر انشالله
وشوي الا صوت مسج وصل خلود
كام من نور

(( خلود انا تعبانه ومقدر اداوم .... مشكوه على السؤال ... سلمي على ليونه))
خلود: اللي ما تحبينهم تسلم عليك
لينا: اقول امشي خلينا نلحق المحاظره لا يسجلونا غياب




سالم كان حاله من حال نور ما راح الدوام واتصل عليه صديقه بندر
بندر: ويييييينك
سالم: تعبانه ما نمت الا الفجر
بندر: طيب ... اذا صحيت عدل دق علي
سالم: طيب
سالم رجع ينام بس نومه كان متقطع كل ما تذكر كلام رياااااااان كانه يسمعه صوته
يرررررررررن بذننننننننننه
هي مثل الكوره اشوتها وترجع لي
لالالالا... مو نور اللي ترضى على نفسها
وحاول انه ينام ويبعد التفكير هذا عنه





ريم: اتصلت اكثر من مررره على جوال نور بس ما احد يرد
قررت تدق على لينا بس بعد لينا ما ارفعت واخر شي دقت على خلود
بعد خلود ما ردت قالت اكيد هم بالمحاظره
وشوي الا مسج من نواااااااف
ريم طار قلبها يوم قرررت ان مسج من (( نور الدنيا ))>>>>هذا اسم نواف بجوالها


(( لوالرسالة تقتل ابعاد و فراق ،
لأرسلت لك في كل لحظة عبارة ..
حبك جريمة والجزا سجن الأشواق ،
سجني مؤبد بس صوتك زيارة ..
لكن لي قلب للأحباب تواق ،
لو غاب محبوبه بقى في انتظاره ..))



ردت عليه بمسج


((ليتك تمر اليوم عندي وأحاكيك ...
وأقولك من كثر شوقي اعلومي ...
حتى القمر لو تطلبه قال لبيك ...
يخضع وتخضع من وراه النجومي ...
ماسر قلبي غير حبك وطاريك ...
أشتاق لك حتى وأنا في احلومي ... ))


نواف ارتاح لما شاف ريم ارسلت له






في المغرب


رياااااااان كان ببسوط يسولف ويغني ويظحك مع الكل الموجودين بالمجلس
كانه حقق اكبر انتصار له بس كان وده يعرف النتايج اللي هو سواه
قرر انه يمر عن بيت سالم ويشوفه حاله من بعيد
كان يبي يشوف سالم يتعذب علشان يشفي غليله
قرر انه يطلع من المجلس ويروح صوب بيت سالم لقى سيارته
قرر انه يجي الصباح علشان يشوفه قبل ما يروح دوامه بالعسكري



جاه الليل نور اتصلت بسالم .........زز بس محد يرد عليها
سالم كان يشوفها تتصل وده يرد وثور بوجها وش تبين فيني روحي لحبيبك
ليه جايتني اناااااااااااااا............ ليه يا نور اذيتيني
كانت نور خايفه على سالم
كانت كل ربع ساعه تدق تقول يمكن يرد... بس ابدا ولا كانه داقه
قررت سالم يحط جواله صامت الان نور كثرت اتصالتها





ريم استغرت نور انها متصلت عليها اليوم ابدا قررت تدق
ريم: خيييييييييييييييير ويييييييييييييييييييييييينك انتيييي
نور بحزن: وعليكم السلام
ريم: نور وش فيك
نور: نور انتفجت من الصياح
ريم بخوف: نوووووووووور وووووووووش فيك وغلالالالالالالالالاتي عندك قوووووووولي
نور تحاول تمسك نفسها: ريم سالم
ريم: وش فيك يا نور
سالم: ما يرد علي
ريم:طيحتي قلبي اخرتها ما يرد عليك يمكن نايم
نور: ما اتوقع طريقته بالكلام امس تقول انه زعلان والله اني ما زعلته بشي
ريم: تأكدي انتي سويتي شي وانتي ما تدرين
نور: متاكده ما سويت شي
فجأه




فجأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأه







نور: سككككككككككككككككري هذا سالم يدق
ريم: طيب





سالم لما شافه انتظار خلاص عصب قال اكيد تكلم وجالسين يظحكون علي
اورياها انا

نور: هلالالالالالالالالالا سالم
سالم: مين تكلمين
نور: ريم
سالم: هذا اول انا ال*** اصدق الحين انسي
نور: وش فيك
سالم: جاوبني مين تكلمين
نور: سالم احلف بالله اللي احسن مني منك اني كنت اكلم ريم
سالم: طيب .......... وش عندك اذيني بمسجاتك واتصالك
نور: سالم ابي اعرف انا وش سويت علشان تسوي هذا كله
سالم: انتي ادرى فكري
نور: تعبت من كثر التفكير بس ما لقيت انت قول لي
سالم: مشكلتك... والحين لالالا تتصلين فاهمه.........باي
نور جلست تصيح لالالالالالالالالالالالالالالالالا.... هذا مو سالم .......... اكيد مو سالم
ليه يعاملني كذا انا وش سويت له
جلست تصيح
دانيا كانت قريبه من غرفتها وسمعت صياح نور
دخلت عليها
دانيا: وش فيك......... ليه تبكين
نور ما ردت عليها
دانيا: نور تكفين ردي علي وهي تضمها
نور ضمت دانيا وكانت تصيح بقوه
دانيا خلت نور تنام على السرير وجابت المصحف وقرت عليها نور حست انها رتاحت
بعد حركت دانيا
دانيا لما شافت نور هدت سكرت المصحف وحطته على الطاوله وراحت جنب نور
ودلست على طرف السرير
دانيا: نور الله يهديك وش فيك واالله روعتني عليك
نور: الاختبار ما جبت فيه علامه زينه توها خلود دقت وقالت لي... وانا نقهرتحسيت
اني تعبت على الفاضي
دانيا: هدي يا نور انشالله خير انتي شدي حيلك بالاختبار الجاي والله بعوضك
نور: انشالله
دانيا: الحين نامي وارتاحي
نور سوت مثل ما قالت لها دانيا ونامت


دانيا لما طلعت من الغرفه لقت ماجد بوجها
ماجد: خلاص... نسيني علشان نور... وانا اقول قلت لها جوعان راحت ولا رجعت
دانيا: انا مرت جنب غرفت نور سمعتها تصيح دخلت هديتها وهذا انا الحين بروح اشوف
لك شي تاكله
ماجد مسك دانيا من يدها وقال: وش فيها نور
دانيا: تقول ما جابت زين بالاخبار وهي تعبت ودرست
ماجد: الحين شلوونها
دانيا : بخير
ماجد: الحين يا زوجتي العزيز خلنا نروح المطبخ ونسوي شي اكله انا جوعان
دانيا من عيوني


كان ماجد جالس على طاوله يراقب دانيا وهي تسوي له العشاء

شوي الا دانيا بقت تطيح
ماجد بسرعه قام ومسكها: حبيبتي وش فيك
دانيا: مدري حسيت بدوخه
ماجد خلى دانيا تجلس على الكرسي وترتاح قرر ان بكرى يوديها المستشفى






بعد اذان الفجر صلى ريان بنفس مسجد سالم لقى بعد ماصلى كان شكل
سالم مكسور ... مهزوز وتعبانه
لمال شافه بصوره هذي ارتاح قال اكيد افترقوا
اخيراااا............ وصلت اللي ابيه



لينا كانت اغلب الوقت تحاول تخرب بين ريم ونور وخلود نور كانت سرحانه وبعيد
وهذا اللي ساعد لينا علشان توصل اللي تبيه
لينا: حتى مشعل بيقوللك نفس كلامي
خلود: تتوقعين
لينا: اساليه
خلود:طيب ...اذا رحت البيت
لينا: لا الحين قدامي
خلود اتصلت على مشعل


مشعل: هلا بقلبي انا
خلود بحيى: هلا فيك انت
مشعل: وانا اقول الصبح ليه اشوف كل شي بغني
خلود بحيى: مشعل
مشعل: لبيه
خلود حكت له كل شي بين نواف وريم وقال لها اقطعي علاقتك فيها
وما عليك منها وخلك مع لينا وقال لها اقطعي علاقتك بتدرج لحد ما اتخرج انا
وبعدها نتزوج وعادي ذاك الوقت تكلمينها
مشعل سال خلود بجديه: هي قالت لك او لمحت انها بتعلم نواف
خلود: ابدا
مشعل: اجل ليه الخوف
خلود: مدري
مشعل: اجل ابعي
خلود:: شورك وهداية الله
خلود حكت كل شي صار لينا اللي انبسطت من رد فعل مشعل وخاصه انه خلود
قالت لها: خلاص انا ما ابي لا ريم ولا نور




ماجد كان ماسك يد دانيا وهم بتظرون نتيجت التحاليل
جات المموضه: مبروك
ماجد: على ايش
الممرضه: المدام حامل
ماجد ودانيا طارت فيهم الدنيا ماجد مو مصدق بيصير ابو
على طول دق على امه وبشرها وعلى خالته ورسل نور وقالت لها ان دودي حامل
وداها البيت وطلب منها انها ما تححرك دانيا كانت طايره من الفرح




قطع حبل افكار نور صوت المسج اللي ازعجها
كانت بالكفتريا الجامعه
فتحت المسج كان من ماجد اخوها



(( نوووووووووور... باركي لي ..... بصير ابو.... بتصيرين عمه))

نور هذا اخلى خبر سمعته
على طول اتصلت بماجد
ماجد: هلا وغلا
نور: هلا بك بو خالد..... مبرووووووووووووووووك
ماجد:الله يبارك بعمرك........ عقبال ما افرح فيك
نور: امي و دودي عنك
عطى التلفون امه
ام ماجد: هلا بنيتي
نور: هلا بغلا الدنيا كلها مبروك يا امي
ام ماجد: لله يبارك فيك يا قلبي انتي... انشالله افرح فيك عروس
نور بحزن: بدري يا ييمه ... عطيني دودي خليني ابارك لها
دانيا: هلا نور
نور: هلالالالالالالالالالالالالا عملتيها من ورانا
دانيا بحي: وش عملت
نور: ما علينا........ مبروووووووووووووووووووووووك ..ما اوصيك كسري حيل اخوي بالطلبات
دانيا: وجع ........ لا تقولين عنه كذا
نور: يال***ه ااستغبلي الفرصه
دانيا: بسم على مجودي مو مقصر حاطني داخل عينه
ماجد اخذ السماعه من يد زوجته
ماجد: نور لا تخربين حرمتي
نور: هي اللي تخربني مو انا
ماجد: يالله طسي ما عندك محاظرات
نور: ما يخصلك يالله سكر خسرتوني
نور حست انها تحسنت بعد ما كلمت اهلها






بعد مرور اسبوع


نور وسالم ما بينهم اتصال ولا حتى مسجات انقطع كل شي
كان حال كل واحد اصعب من الثاني
نور تفكر بسالم اللي ما تدري ليه زعل عليها وبنفس الوقت بخلود ولينا اللي من تجي
يقومون حست انها ما يبونها قررت تبعد نفسها بنفسها
حتى ريم حست بنفس الاحساس بس مو مثل نور بحكم انها بعيده عنهم
بس انقطعت الاتصالات

ريم قررت تدق وتسأل خلود وش فيها
اتصلت اكثر من عشر مرات على جوال خلود
خلود: انتي خييييييييييييييييييييييييييييييير ازعجينا
ريم باستغراب: وش فيك يا خلود
خلود: سمعيني عدل انا ما ابي صداقتك خلاص.,... لا تدقين مره ثانيه
ريم: خلود ليه
خلود: من غير ليه؟؟؟ كافي خذتي اخوي وش تبين بعد؟؟؟؟
ريم: انتي من البدايه كنتي راضيه وش اللي قلب راسك
خلود: محد قلب راسي بس خلاص ما ابيك صداقتك غصب
ريم سكرت ولا انتظرت انها تسمع من خلود اكثر



ريم اتصلت هلى نواف وقالت له كل شي صار بينها وبين خلود
نواف كان حاس بشي الان خلود تغيرت ختى عليه هو
طلب منها تهدا وانها ما تصيح وهو راح يتفاهم مع خلود


بندر: لا يا سالم هذا مو اول غلط لك خلال اسبوع ... وش فيك
سالم: مافيني شي بخير
بندر: احد من الاهل تعبان
سالم: الحمد الله كلهم طيبين
بندر: سالم اذا تعبان اخذ اجازه
سالم: انا بخير
بندر: اي بخير انت شايف وجهك قبل لا تجي
سالم كان شكله تعبان مصدوم كان يفكر بنور مو قادر ينسى كل مكان
يذكره فيها
تذكر اغنيه الاماكن كل مكان بالمكتب يذكره فيها كانت تكلمه بساعات ايام الي كون
عنه استلام((استلام... يبات بالمكتب كحراسه ))

جلس يغني الاغنيه بصوت حزين



الاماكن كلها مشتاقه لك
والعيون اللي انرسم فيها خيالك
والحنين اللي سرا بروحي وجالك
ماهو بس انا ...حبيبي
الاماكن كلها مشتاقه لك
كل شي حولي يذكرني بش
حتى صوتي وظحكتي لك فيها شي
لو تغيب الدنيا عمرك ما تغيب
شوف حالي من تطري علي


الاماكن اللي مريت انت فيها
عايشه بروحي وابيها
بس لك ما لقيتك
جيت قبل العطر يبرد
قبل حتى يذوب بصمت الكلام
واحتريتك
كنت اظن الريح جابك عطرك يسلم علي
كنت اظن الشوق جابك تجلس بجني شوي

كنت اظن ...و كنت اظن.... وخاب ظني
وما بقى بالعمر شي وحترتك

الاماكن كلهـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا
مشتـــــــــــــــــــاقه لـــــــــــــــــــــــــــــــك


المشاعر في غيابك ذاب فيها كل صوت
واليالي من عذابك عذبت فيني السكوت
صرت خايف لاتجيني
يذبل فيها قلبي
وكل اوراقي تموت
ااااه...لو تدري حبيبي كيف ايامي بدونك
تسرق العمر وتفوت
الامان وين الامان
وانا قلبي من رحلت ماعرف طعم الامان

ليه كل ما جيت اسأل هذا المكان
اسمع الماضي يقول
ما هو بس انا حبيبي
الاماكن الاماكن الاماكن
كلـــــــــــــــــــــــــــــــــها مشتاقه لك





بندر لاحظ الحزن الموجود في سالم بس ما حب يضعط عليه اكثر من كذا
كافي اللي هو فيه بس تمنى ان سالم يقول اللي بقلبه ويرتاح
بس سالم ما نطق بغير كلمات الاغنيه





نور رجعت البيت وقررت تقعد على النت بس علشان عندها بحث
وهي تدور على البحث قررت تحمل اي اغنيه لراشد الماجد
اجذبتها اغنيه الاولاني
لراشد الماجد
لما اشتغلت الاغنيه تذكر سالم و خلود ولينا
خلود ليه تعاملني كذا
انا وش سويت لها ليه يا خلود .... لينا بعد نظرتها تغيرت
ليت اعرف وش فيهم علي ليه المشاكل جات مره وحده
وسرحت بكلام الاغنيه وهي تفكر بكل شي حولينها



انت ما انت يا حبيبي .... انت ما انت الاولاني
صرت اشوفك شخص ثاني... انت متغير حبيبي
انت ما انت الاولاني
لا كلامك هو كلامك... ومن ورى نفسك سلامك
صرت في كل شي اناني
انت ما انته الاواني


ما انت ذاك اللي نحبك .. وين شوقك وين قلبك
شفت لك شوفه جديده... ولا تغغلى بحبك
وش حصل بينك وبيني..ما انت كنت تموت فيني
والله وتغير مكاني
انت ما انته الاولاني


اه..يا مكدر صفانا... ما كنا حلوين بهوانا
صرت ما تسأل علينا.. صرت تزعل من ورانا
وش حصل بينك وبيني..ما انت كنت تموت فيني
والله وتغير مكاني
انت ما انته الاولاني


قطع على نور سرحانه رنت جوالها استقربت الرقم
كان رقم غريب نور توقعت انه سالم بس قالت ما راح ارد
اذا سالم بيرسل مسج قبلها انتظر
لكن الجوال الرقم اصر انها ترد ولا ارسل مسج
نور قررت ترد
نور:...................
الرقم:......................................
نور:..........
الرقم: الو
نور........... انصدمت كان صوته .......... هذا صوته
سكرت دون ما تتكلم ولا بكلمه



نواف: خلالالاص يا ريم تفاديها... ولا كانك تسمعين
ريم: شلون قول لي انا ابي اعرف هي ليه تعاملني كذا
نواف: ما عليك من خلود .. خليها عنك
وشوي الا وصل مسج لريم
ريم: نواف جاني مسج خلني اقراه
نواف:طيب
ريم قرته وبدت تبكي
نواف بخوف: وش فيك
ريم: ظلت تبكي
نواف: ريـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــم وش فيك
ريم: تحاول ترد على نواف بس مو عارفه وش تقول له اختك غلطت علي
نواف بعصبيه: ريييييييييييييييييم وش فييييييك
ريم: نور بالمستشفى توها رسلت وقالت لي
نواف: طيب دقي عليها بعدها اتصلي وطمنيني بعدها



نواف بعد ما سكر دخل البيت وحب يلطف الجو بينه وبين اخته
اللي امس تهاوش معاها علشان توقف شرها عن ريم

نواف: اخبار الحلوين
خلود: ...........
نواف: اممممممممم بعد زعلانه علي
خلود: بغيت شي
نواف: بغيت اسولف معك
خلود: ما يحتاج عندك ريم .... نسيت امس اللي سويته فيني علشانها
نواف: خلود ... انتي ليه قلبتي عليها
خلود بخوف: انا ما قلب عليها بس هي اخذتك منا نواف انت تغيرت
اول تدخل غرفتي تسولف معي الحين مالك خلق تجلس معاي
وهي عندك وقت لها ... نواف هذا وانت ما تزوجتها... كيف لوتزوجتوا
بتبيعنا علشانها... نواف مو بس انا اللي ملاحظه انك تغيرت حتى
ابوي وامي حتى اخوي خالد صغير لاحظ يقول نواف ما عاد زي اول
انت ما تغيرت الا منها ................ هي السبب
نواف: لا يا خلود انتي غلطانه ... ريم ما غيرتني بس انتي كله مشغوله
بالتلفون مع لينا او نور ... وكل ما اجي غرفتك القاك نايمه
خلود: نواف .... انا تعبانه ابي انام
نواف حس انها تبي تطرده
نواف: ابي اعرف شي .... ريم وش سوت لك ؟؟
خلود: ما تقدر تسوي لي شي
نواف سمع الجواب وطلع من الغرفه
نواف طلع وجلس يفكر بكلام خلود اخته هو .... صحيح تغير
لالا ... انا ما تغيرت ... هي تقول كذا من كيفها
بس ابي اعرف وش صار بين ريم و خلود .... اكيد في شي بينهم



ريم اللي كانت تبكي مو عارفه ليه خلود تغيرت عليها..... وش السبب
للكلام الجارح اللي هي ترسله لي وتقوله







الرقم اصر انه نور ترد عليه نور قررت تجمع قواها وتررد عليه

الرقم: ................
نور: خير يا ريان
ريان استغرب ان نور تذكر صوته طبعا تذكره نور شلون تنسى انسان غدر بها
ريان: هلا نور... اخبارك
نور: ما اظن انا بينا اخبار
ريان: ليه
نور: خلصني وش بغيت
ريان: ابيك
نور: لو يخلصون رجال العالم كلهم ما اطالعك
ريان: ليه...... علشانه
نور: مين تقصد
ريان: سالم وهو في غيره... نور لا تكذبين على نفسك... انتي الى اخر يوم بتحبيني
نور: مغرور
ريان: اكيد... مو انتي حبيبتي
نور: لالا سابقا
ريان: ليه تسوين كذا
نور بجديه: ريان اسمعني ما عاد لك بالقلب مكان انت اللي قررت هذا الشي مو انا
انت اللي بعت وشريت نوف وانا سكت وما تكلمت ... صيحيح اني كنت
احبك لا واموت عليك كنت بحسب اني بموت بعد ما تتركني ... بس ما صار كذا
تدري ليه
ريان:: ليه؟؟؟؟
نور: علشان سالم مد يده لي وانا وافقت انا صحيح اني تركته مره علشانك
بس الحين لو تبيع الدنيا كلها انا مستحيل ارضى بكذا
انا استحاله اخلي وجه سالم بالارض وما عاش مين ينزله يا ريان
انا مالقيت غيره لما تركتني مين غيره وقف جنبي ...
انت الفرق بينك وبينه مثل الارض عن السما
انت كنت تحب تبكيني.... ودايم تهملني
لكن سالم غير.... سالم كنت انا كل حياته ... تفهم وش انا حياته
ريان حس بالغيره من سالم ما يدري يحسده على نور اللي هو ضيعها من يده
او يحقد عليه اكثر الان لو هم مو موجود كان يقدر ياخذها منه
ريان: سامحيني
نور بكل قوه: اكيد لا يا ريان .... ما راح ابكي عليك... انت رخيص عني..
وسمعته اغنيه كانت ناويه تسمعه له لما تهاوشوا اخر مره فيها
ريان كان يسمع الاغنيه وهو متحسف على اللي سواه بنور
بس استحاله ينسى سالم وكره له


لو بطل تصلي شهر تنام واحلم برجوعي
تخايل دمعاتي نهر يسقي بستان ولوعي
لو بيذوب عيونك دهر وبتصير دكي شهر
فيك تشوف نجوم الظهر وما فيك تشوع دموعي



معقوله ابكي بالسر مش ادام عيونك
واتاسف على العمر كان البي مجنونك
لكن البي هل حرم ما تتامل برجوعي
فيك تشوف نجوم الظهر... بس ما فيك تشوف دموعي


ما تفتح على الماضي تععذب على الفاضي
ولا تحلم نرجع احباب نعشق مثل الماضي
اسمك عندي صار غياب ورسمك شلتوا من ضلوعي
فيك تشوف نجوم الظهر... بس ما فيك تشوف دموعي



سكرت نور دون ما تسمع رد ريان خلاص ريان انتهى واذا اتصل
بتقفل الجوال وبطلع رقم جديد
قررت قفل الجوال انها تدق على سالم صار لها اسبوع ما تدري عنه
قالت بدق انشالله يرد واطمن عليه


نور اتصلت بسالم وسالم كان عنيد وما رد قررت نور ترسل مسج

(( انت في بقلبي لو انك بعيد... احترت وانا افكر وش سويت
علشان كذا تعاملني ... سالم اتصل علي رياان
تكفى رد علي ابي اقول لك وش صار سالم تكفى دق))


سالم لما قرى مسج صار الدم يجيري بعروقه بعد تعترف ان ريان دق عليها
واتصل وكان معصبببببببببب

نور: اخيراااا ما بغيت
سالم:انتي ما تستحي تكلمني وتكلمين ريان بنفس الوقت
نور: ريان توه داق انا قلت له ما يتصل علي
سالم: نور ..... ريان قال لي كل شي
نور: ووووش قال لك
سالم: قال انت ذابحته بالاتصالك وانت كل ما يهزك ترجعين له
نور: اظحححححكت
سالم: وش فيك مسنانسه على خيبتك
نور: لا مستانسه علشانك تغار من واحد ما يسوى ظفرك
سالم: صدقتك
نور: لازم تصدقني سالم اسمعني فكر انا معاك طول الوقت متى يمديني
ادق على ريان... سالم وربي اني انت اللي انا احبه
سالم: اجل دق وش يبي
نور: يقول يبنا نرجع لبعض
سالم: مو معقوله
نور: اذا مو مصدقني شوف جواله ما راح تلقى مكلمه متلمه مني
سالم لازم تثق فيني
سالم: نور انا تعبان
نور: اذا انت تعبت مره انا تعبت الف على الاقل انت عارف شي وخايف منه
بس انا ما كنت عارفه شي سالم لا تخلي ريان يوصل اللي يبه
سالم: نور احبك
نور: وانا بعد
سالم: من جد يليتك شفتي حالي كيف صار نور لالالا تخليني
نور: انا بعد حالي صار صعب خاصه بعد خلود و لينا
وحكوا لبعض كل شي صار لهم في فتره غيابهم عن بعض

سوسو 14
18-10-2006, 10:22 PM
الجزء السابع عشر




سالم و نور رجعوا لبعض وما سمحوا لريان يدمر حبهم او يخرب بينهم
سالم في سر مخبيه هل بنشكف لنور؟؟؟؟

خلود ولينا اقطوا كل شي بينهم وبين ريم و نور

ريم و نواف علاقته شوي متوتره بسبب خلود... بس ما زالوا مسيطرين على الوضع


مشعل و خلود تطرورت علاقتهم.... بس في مفاجأه بالانتظار



بعد مرور ثلاث اسابع بسلام




ريم قالت اجلس على النت وخلني افتح ماسنجر من زمان عنه
لما افتحت تفجأه باحد يدخل بسرعه عليها
....: مو مصدق رييييييييييم ليه ...؟؟؟ وينك؟؟؟؟ ليه ما تسألين عني
ريم: اما شافت الاميل عرفت انه وليد... هلا وليد
وليد: وينك من زمان
ريم: بخير تعرف الطب ما يخلي الواحد يحك شعر راسه من الزحمه
وليد: الله يوفقك انشاالله
وتم الوضع هادي بينهم ريم ما حبت تتكلم معاه
وليد قطع هذا صمت
وليد: ريم
ريم: هلا
وليد: اخبار مروان و نور
ريم: مين مروان
وليد حس انه خرب الدنيا
قرر انه ما يرد
ريم: مييييييييييييييييين مروان
وليد: ريم تكفين لا تسوين لي مشاكل
ريم: ما راح اسوي لك مشاكل بس مين مروان
وليد: اسمعي نور ترى سالم يحب نور والله صدقيني
ريم: ادري
وليد: مروان هو نفسه سالم
ريم: يعني كان يكذب على نور بأسمه
وليد: ايه
ريم: ليه
وليد: مدري تعرفين هذا اسمه بالنت سالم وما يحب يغيره
ريم: بس نور صار لها سنه ونص معاه ...ليه ما اعترف لها
وليد:مدري موضوع راجع له... ريم .... بلا مشاكل علشان نور قبل مروان
ريم: انشالله انا وعدتك
ريم كانت مصدومه هذا انا اكتشفته بالصدفه يا ترى يا سالم او يا مروان
وش مخبي بعد لنا .... مسكينه يا نور توك مرتاحه من هم ريان
الا يجيك سالم بهمه اكبر منه الله يعينك بس شلون بخبي عليها
شلوووووووووون؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟





خلود بصدمه: يمه لازم
ام نواف: ليه يا بنتي ما تبين افرح فيك شوفي بنات خالتك كلهم متزوجين
الا انتي ما تبين ... يابنتي
خلود: يمه ما خلصت دراسه
ام نواف: سعد راح يخليك تكملين اذا رجعتوا من امريكا بنتي سعد
ما يطوف خوش رجالي ولد عم ابوك غير كذا رايح يدرس ماسجستر
خلود: عطوني وقت افكر
ام نواف وهي طالعه من الغرفه : الله يوفقكم
خلود بدت تصيح بدت تنهار ...............
كيف.........يا امي اوافق وانا احب مشعل من كنت صغيره
كيف................... مشعل
شلووووووووون بقووووووووول له
بدت تصيح ... تحس انها مخنوقه اتصلت على لينا اللي مثلت عليها
انها حزينه بعدين قالت
لينا: خلود
خلود: هلا
لينا: وافقي
خلود: مقدر انا احب مشعل لو تزوجت سعد بحس اني اخونه احساسي كله لمشعل
لينا: وافقي مشعل يبقالى وقت لين يخلص دراسته وبعدين يستغل
خلود: مدري مدري
لينا: فكري
خلود: انشالله
خلود لما سكرت من لينا حست ان لينا ما ريحتها كانت محتاجه احد يريحها
كانت تتمنى ان ريم او نور معاها بس شلون
اقول لهم.... اكيد بيتشمتون فيني؟؟؟
قررت تقراء قران وتستخير ربها وتشوف بعدها




ماجد و دانيا كانوا يجهزون غرفت البيبي اللي بطريق كانوا فرحانين
نور كانت معاهم بالسياره وتلف معاهم من سوق لسوق وتقضي معاهم
كانت تسمع تعليقاتهم ترسم بالها صورتها وصورت سالم بعد ما يتزوجون
رن تلفون نور
نور: هلالالالالالالالالالالالالالالالالا وغلالالالالالالالا بغلى البشر
ريم: هلالالالالالالالا فيك
نور: اخبااااااااار العلوم يا ام العلوم
ريم: هذاك اول ام العلوم الحين من صرت بالطب ..مدري عن احد
نور: هههههههههههههههههه... محد قالت دخل طب
ريم: وش نقول بعد,,,, اقول لك
نور: قولي
ريم: بجيك بكرى
نور: حياك البيت بيتك
ريم: وينك اسمع ازعاج عنك
نور: تعرفين اقضي مع ماجد ودانيا اغراض البيبي
ريم: تقول لي ام علوم انتي ملقوفه واحد وحرمته رايحين يسترون اغراض ولدهم
انتي وش يخصك تروحين معهم
نور: نسيتي اني عمته
ريم: مقددددددددددر يا عمه انتي
نور: يالله وريني عرض كتافك... انتظرك بكرى
ريم: على خير تجتمع
نور: بأذن الله
رجعوا نور وماجد ودانيا الى البيت بعد يوم متعب



نواف: خلود ترى سعد ما ينعاب انا اعرفه
خلود: احس نفسي صغيره على تخمل المسؤليه
نواف: لا صغيره ولا شي ... شوفي بنات خالتي اصغر منكم ومتزجات
خلود: والجامعه انا ما كنت احلم ادخلها والحين اطلع
نواف: سوي تاجيل او حولي انساب وتعالي اختبري
خلود حست انها كل شي في باب مسكر ما تقدرر تححج بدراسه ولا غيره
ااااااااااااااااااااااااااه... يا مشعل وش بسوي لو دريت
فكرت انها لو قالت له يمكن يتحرك هو




وليد كان يحاول ويتصل بمروان بس مروان كان مشغول عن جواله هو كان متفق
مع مروان انه هو يدق عليه علشان ما يخسر سالم كالمه دوليه
قررت انه يرسل له مسج على الاميل بكل اللي صار بينه وبين ريم
وبعدين مروان يقراه على راحته






اليوم الثاني

مروان: هلا نور
نور: هلا بك اكثر
مروان: جاتك ريم
نور: لا لسه بالطرق
مروان: حبيبتي انا بسكر اول ما تطلع دقي علي اوكي
نور: اوكي

شوي الا ريم دخلت من الباب وسلمت على ام ماجد وباركت لها بالحمل
ونفس الشي سوت مع دانيا
وبعدها خذتها نور وصعدوا غرفت نور
نور: في كلام احسه بعونك
ريم: عيوني تتكلم
نور: ايه
ريم: لا عاد .... وش تقول
نور: يمكن مشتاقه لنواف
ريم بحده: نور
نور: عيونها
ريم: لو كذب عليك سالم بشي وش بتسوين
نور: ما يكذب علي انا اعرفه اكثر من نفسه تصدقين لو قلت لك اعرف
تفاصيل حياته وش ياكل وشولن يشرب حتى لو دقيت ما رد اعرف اذا كان نايم اولا
ريم..... سالم حياتي ما يسوي شي يضرني الا يفدني
ريم حزنت من كلام صديقتها
نور: ليه قلتي كذا
ريم: طيب.... نور سالم مو سالم
نور: شلون سالم مو سالم
ريم: سالم مو اسمه سالم
نور: اجل
ريم: مروان
نور: لا عاد
ريم: مو مصدقه
نور بصوت مخنوق: ريم مو وقت مزح امزحي باي شي بالدنيا الا بسالم
ريم: مروان مو سالم
نور: ما اصدق
بدت تبكي يكذب علي باسمه يعني لما كنت اناديه ما اناديه
بدت تصيح ريم ضمتها وحاولت تهديها




خلود: مشعل انت سمعت اللي قلته
مشعل: ايه
خلود: وش رياك
مشعل: تزوجي
خلود: وحبنا مشعل حب الطفوله بنتازل عنه بسهوله
مشعل: مو بيدي شي انا توني ما خلصت وابوي متوفي يعني ما عندي شي اعطيك
اياها انا احبك وابي لك الافضل يا خلود
خلود سكرت بدون ما تسمع باقي كلامه قهرتها ردت فعله توقتعته بثور بعصب
بس ما توقعت البرود اللي يذبحها
راحت عند امها وقالت انها مواقفه على الزواج على بالها انها بنتقم من مشعل
ما درت انها بنتقم من نفسها قبل اي شي ثاني




مشعل كان يبكي خلالالاص بيفقد خلود .... خلود بتصير لغيرك
الحين حتى التفكير فيها لالالا تفكر شلون
وهي حب طفولتي وشباب وحتى شيبي بعد ما اكبر





طول اليل مروان((سالم)) كان يتصل على نور وما ترد عليه خاف ان نور صار لها
شي وستمر يدق لين ردت نور
مروان بخوف: نور
نور: هلا
مروان بخوف اكبر بعد ما سمع صوت نور: فيك شي
نور: كذبت علي
مروان: في ايش
نور: مروان
مروان استغرب نور عرفت: مين مروان
نور: لمتى ناوي تخبي
مروان يسوي نفسه عصب: مين مرووووووووووووان قووووووووووولي
نور: ما تعرف هو نفسه سالم .......... ليه كذبت
مروان: انا ما كذبت عليك انا اسمي سالم وش فيم
نور: لا تكذب
مروان: نور.............ريم وش حست راسك فيه
نور: ولا شي انا شبكت وكتشفت
مروان: مين قال لك
نور: انا وعدتك اني ما تكلم
مروان: اجل خلي وعدك ينفعك انا برسل لك بكرى على اميلك بطاقه الاحوال حقتي
اقري جنبها اسم سالم... ولا اقول تعالي شوفي بطاقه الاحوال الحقيقه وامسكيها
بيدك وتاكدي... اخر شي توقعته منك انك تشكين بكلامي
نور حست بالندم وحست انه هو صادق: انا اسفه
مروان: وش يفيد يا نور بعد ما شكيتي فيني
نور: خلاص اسفه سالم
مروان بكل قوه: طيب انا بسكر
نور: خلك معاي
مروان: بنام عندي دوام وانتي ريحي
نور: سالم
مروان: نعم
نور: قول لي احبك
مروان: لالا
نور: ليه
مروان: مو على بالي
نور : اذا ضايقتك وما تبيني قول وانا ما راح ادق عليك ورقمك بنساه
نور ما تردي انها شلون قالت كذا
مروان حس انه بعاقب نور مع انها ما سوت شي وقال: ما ابيك
نور من سمعت الكلمه وقف قلبها ما توقعت انه ينطقها بس.... نطقها
نور بتحافظ على اخر شي من كرمتها بقت لها: مع السلامه
وقفلت الخط
ونامت وهي تبكي وقالت خلاص ما دام قال هذي الكلمه خلاص خلنا قدها
وربي لادوس على قلبي حتى لو صاح وقال انه يبه دوسيه يا نور


مروان كان مذهول شلون ... قال كذا .... شلون جاته الجراءه قال كذا
نور .... انتهت من حياتي
نور... بقوم الصبح ما راح اصحى على صوتها معقوله
لالا انا يمكن بحلم ظرب نفسه بس كان صاحي
مروان يومها ما قدر ينام ... يفكر بنور شلللوووووووون عرفت؟؟؟؟
مين اللي قال لها؟؟؟؟ ريان؟.؟؟؟؟ مستحيل ريان يعرف من الاول كلهم يعرفنون
الا هي .... مسكينه ظلمتها انا ..... ياليتني قلت لها
مئة سؤال براسه... ما عارف اجابتها
قرر انه يشبك شبك واتصدم .................................................. .



انصدم




لما قرا اميل وليد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



وليد..........اللي قال وتكلم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


علشان كذا كان يدق علي؟؟؟...... لو اني رديت كان كل هذا ما صار


بس يالله ما باليد شي














بعد مرور شهرين







ملكه خلود


خلود ملكه على سعد و يوم الملكه كان مشعل واقف وهو مخوق وما كان قادر يستوب
انه ببارك لسعد اللي خذ منه حياته
قرر ان يوصل لنواف ويطلع
من غير مايتكلم

ركب السياره جنب اخوه عبد الله
عبدالله: وش فيك
مشعل: ولا شي
عبدالله شغل الا بي سي علشان يقطع التوتر اللي بسياره

وصار الاعظم



اعذريني بيوم زفافك... مقدرتش افرح زيهم
ما خطر ابدا يوم في بالي ... اني ابقى واحد منهم
جايلك بهني .... واقف بغني
ما اعرفش ايش اللي جبني
غير اني اشوفك بس وامشي
ومش هممني اصعب عليهم كلهم




يوم ما جيت غصب عني
ما عرفت امسك دمعتي
ليه الزمان فرقنا ليه
ما تكونين من اسمتي
حاجه وحده طمنتني
خلتني امشي من سكات
شفت في عنيك ابتسامه
فيها معنى الماضي مات
انا لو بموت من بعد منك
لازم تعيشي بعد مني



وبداء مشعل يصيح انتبه له عبدالله
عبدالله: تحبها
مشعل: كنت
عبدالله: ليه ما تكلمت ليه سكت
مشعل: خاطبها واحد بيروح يدرس ماجستير برى ومستقبله حلو بوفر لها كل شي
مو مثلي انا اللي بعذبها بغيت لها الاحسن
عبدالله سكت ما عرف وش يرد على اخوه الصغير
وكمل الطريق وهو ساكت



ريم ونواف علاقتهم ماشيا صح ومثل ما خططوا
نواف: ريم
ريم: خير
نواف: خلود ملكت امس
ريم متفجأه: مبروك... وليه ما قلت
نواف:قلت اذا ملكوا بقول لك
ريم حست ان نواف بدى يخبي عنها بس الموضوع مهما: مبروك...الله يوفقها
نواف: انشالله.... خلاص بتافر قريب مع سعد امريكا
ريم بتعجب: سعد
نواف: ايه سعد اسم زوجها... وش فيك
ريم: بس استغرب الاسم... ليه بسافرون شهر عسل
نواف: شهر عسل ومنها يكمل دراسته ماجستير
ريم: الله يوفقها
نواف: وعقبالنا
ريم بحيا: انشالله
نواف: قريب يا ريم وعد






خلود: خلاص يا سعد خير
سعد: ايه اذا جيت ابيك تسوين لي كذا مو مثل اخر مره
خلود: انشالله
سعد: اخبار نواف
خلود: بخير
سعد: خلود مممكن اسألك
خلود: تفضل
سعد: ليه تردين بمختصر كلام
خلود: شلون
سعد: تختارين الجمل الصغيره خلود انا مضايقك
خلود حست بتانيب الضمير هو صادق: مو قصدي
سعد: خلود لاتستحين مني ... حنا صار لنا مده من ملكنا
خلود: انشالله
خلود مسكين يا سعد انت وش ذنبك تاخذ وحده تحب غيرك
لالالا يا خلود اصحي انتي الحين وحده متزوجه
قطع تفكيرها نواف
نواف: خلووووووووووووووووووود
خلود: هلا
نواف: كنت تكلمين سعد
خلود: ايه
نواف: ما علينا
خلود: بغيت شي
نواف: ابي اخطب ريم
خلود حسي بالغيره من ريم ونواف: والمطلوب بيتها وتدله روح واخطبها
نواف: ابي مسعدتك
خلود: ما يخصني
نواف: شلون ما يخصك هب صجيقتك
خلود: ضيف كلمه كان
نواف: اذا مو علشانها علشان خلود... ولا انا ما استاهل
خلود: تستاهل بي ريم ما تتزجها
نواف: ليه
خلود: اولا اهلي ما راح يرضون.... ثانيا... ما تناسبك اظنك شفت بيتهم
وقارن بينا وبينهم شوف انت ولد مين وهي بنت مين
شوف الفرق الاجتماعي يا نواف
نواف تفجأ من ردت فعل اخته صحيح كلامها هم صحيح عادين مو اغنياء
بس ريم حالتهم فوق الريح يعني انا بقدر اعيشها بنفس المستوى
لالا ما اقدر راتبي يادوب يكفيني و بعد اعطي ابوي
بس شلووون انا ابيها واخاف تطير مني
نواف: تكفين ساعديني
خلود: اظنك تدخل غرفت امي روح وقول لها واذا قالت ايه انا بروح معاها






مر شهرين ولا واحد فيهم تنازل واتصل على الثاني كان مروان((سالم)) مثل الضايع
يبي نور يدور عليها بس مو القيها وما يقدر يتصل ويطلع ****
قدمها صحيح كذب بس هو علشان ما اخسرها



نور كان حالها من حال مروان(( سالم)) تمر الايام عليها كئبه خاصه بعد ما اخسرت
صديقتها بالجامعه وصارت بروحها يا بالمكتبه تكتب ملاحظات او تدرس
وفي البيت على النت تدور بحوث كان سالم((مروان)) يمر عليها
بس كيف انا اللي ادق عليه بعد كلمته ما ابيك
كانت تردهها بينها وبين نفسها كانت تقولها
بصوت مسموع

ماجد: ما تبين ايش
نور انصدمت من وجود ماجد بغرفتها: انت شلون دخلت خوفتني
ماجد: الباب كان مفتوح ودخلت نور وش اللي ما تبينه
نور: بعد ايش اسوي البحث تعبت ما يرحمون الدكاتره بالجامعه
ماجد: انا ودانيا بنورح مجمع نتمشى الدكتوره قالت لها المشي زين لك
وقترحت عليها نروح ونمشى وافقت .. تجين
نور: اوكي


ركبوا السياره ووصلوا ((المجمع الظهران))
نور كانت تمشي بحالها وبيعد عن اخوها زوجته هم يمشون علشان الرياضه
وهي تمشي علشان تتفرج على المحلات وتفقت معهم على انهم اذا خلصوا
يدقون عليها علشان يتعشون مع بعض
نور تدخل من محل وطلع منه علشان تدخل الثاني
رن جوالها
نور طلعته من الشنطه وما انتبهت اللي واقف قدامه وصقعت فيه
وطاحت اغراض نور
نزلت تجبها ونفس الشي الشخص سوى نفس حركتها خذ جوالها
والبوك وهي جمعت الارواج والمرايا وباقي الطر اللي انكسر والنظاره الشمسيه
رفعت عينها بتشوف مين اللي ساعدها
كان










كـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــان







ســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــالم(( مروان))




نور عرفته من شكله الان كان عندها له صور لها بس هو ما عرفها
كان الجوال بيد سالم (( مروان)) يرن عطها الجوال
نور: هلا ماجد
سمع الصوت مروان(( سالم)) عرف انه مو غريب عليه
نور: طيب جايه يا ماجد انشااله
نور كانت مصدومه من اللي صار وش هذي المفاجأه انا اصدم في مين بسالم
((مروان)) صحيح الدنيا صغير .... ليه طلعت من البيت كان ما شفته
سالم لحق نور

ونادها

اختي لو سمتحتي
نور لفت عليه: خير
مروان: هذا البوك نسيته
تلاقت عيون مروان ونور خلال دقيقه وحده نور سرحت بالعيون اللي بكتها ايام
وسعدتها ايام مروان كان حاس بشي غريب ان يعرفها شك بنور
بس ما يعرف شكلها هو بس صوتها شبه من صوت نور

سوسو 14
18-10-2006, 10:23 PM
الجزء الثامن عشر



اختي لو سمتحتي
نور لفت عليه: خير
مروان: هذا البوك نسيته
تلاقت عيون مروان ونور خلال دقيقه وحده نور سرحت بالعيون اللي بكتها ايام
وسعدتها ايام مروان كان حاس بشي غريب ان يعرفها شك بنور
بس ما يعرف شكلها هو بس صوتها شبه من صوت نور

نور مدت يدها وخذت البوك: شكرا
مروان: العفو
نور رجعت تكمل طريقها لعند ماجد ما كانت تدري شلون رجلها شالتها
مروان كان يطالعها لين اختفت من قدامه كان حاس بش غريب كانه
يعرف البنت هذي نظرته لي صوته ياربي صوته قريب من صوت نور
فكر يدق على نور ... بس تراجع ان فكرته وكمل طريقه وهو يفكر
شلون اطمن عليها


نور وصلت عند ماجد اخوها

ماجد: وينك تاخرتي
نور: اسفه.. بس كنت بعيده عن جهت المطاعم
ماجد: يالله
نور ودانيا مشوا مع ماجد اللي طلب لهم من مطعم اصفهاني
نور مقدرت تاكل عذبها التفكير معقوله اللي شفته سالم.... ايه سالم
نفس الصوره.... نفس الصوت.... انا شفت سالم ... لا وصدمت فيه
ما قطع تفكيرها الا صوت ماجد
ماجد: نور ما اكتي شي
نور: مو *****ه شبعانه
ماجد: خلاص قومي خلنا نمشي
نور ودانيا: انشالله
نور مشت مع دانيا وكان متقدمه ماجد ركبوا السياره
دانيا وماجد كانوا يسولفون نور ما كانت معاهم سرحانه بسالم ...
من مده وانا ما اعرف اخباره
الله يا سالم كيف حالك اشتقت لك .... شلون صبرت عني
شلون.. ياليت اطمن عليك
مرت ببالها كل ذكرياتهم مع بعض خاص بعد الاغنيه اللي كان
مشغالها ماجد وكل شوي كان يعيدها



انسى الزعل ... انسى اللي راح ... انسى الالم ... انسى الجراح
طمني بس... خلني ارتاح ... طمني قول ... صبري راح
طمني بس.... طمني بس
اوعدني لو تغيب ... عن بالك ما اغيب ... اوعدني بالسوالف لو يعني البعد طال
اوعدني بكلمتين مو اكثر بكلمتين... ارضي فيهم حنين عمره سنين


حبيبي... انا بتظار يا حبيبي... حبيبي انا بختصار خايف حبيبي
يا حبيبي
خايف غدر الزمان يطوي الحب اللي كان
واسمع انك نسيت واني من عمرك انتهيت
اي خايف من الزمان ياخذ مني الامان
واعيش بعدك بغريب هي هذي الحياة

تدري الهوا فيه الغرور
ومشموع نشعهلها وتذوب صمت ولقا
تدري الكلام له الف باب
وبحر السكوت له خوف وعذاب والالم






في صباح يوم الثاني

نور كانت تفكر صحيح اللي صار امس ولا كان حلم
امسكت جوالها وهي تدور بغرفتها ... براسها فكره وحده بس
انها تتصل وتطمن عليه
قررت



قررت تتصل بسالم وتعذر هي اللي غلطت شلون هي تكذب سالم


اتصلت

اتصلت.. بعد ثاني دقه سكرت ... قالت انا وش اسوي اهين نفسي
له ... ارخص نفسي...

رن جوالها

كان سالم

رقمه اللي مسحته من جوالها موجوده رقمه اللي هي حافظته عن ظهر قلب
يتصل بك

ما ردت

سالم كان ميت اكثر منها ... كان يدق يبها ترد .. كان مستعد انه يعتذر .. بس نور ترد


اتصل مره ... و... مره... و.... مره....

نور ما ردت كانت تضم جوالها وتبكي
سالم تدق وهي ما ترد كانت تبكي...
بعده جاها مسج

(( نور تكفيييييييييييين رررددددددددي))

ورجع يتصل

نور قررت انها ترد

نور: الو
سالم: انتي وينك
نور:,,,,,,,,
سالم: وربي ضعت من دونك ... تعالي وشوفي حالي
نور: مو بس انت اللي ضعت ... انا بعد ضعت ...
سالم: نور طلبتك ... لا تخليني مره ثانيه ...كنت دايم افكر ادق ... بس اقول هي
ما راح تنسى
نور: انا ما خليتك ... انا سويت اللي انت تبيه انت قلت ما ابيك.. وانا نفذت
حكم العدام فيني
سالم: انا اللي عدمت نور ... نور وربي كنت ضايع
نور: ...........
سالم: طمني عليك ... نور ... سولفي تكفين سولفي ابي اسمع صوتك
نور: وانا بعد ابي اسمع صوتك
سالم: نور .... ايش اللي خلاك تتصلين فيني
نور بحيره تقول له اللي صار امس اللس خله كل شي بداخله له يصحى
نور تمتم: علشان.......
سالم: علشان ايش
نور: اختى هذا بوك حقك
سالم: انتي
نور: انا
سالم: والله كنت حاس قلت نفس الصوت ... حتى عيونك كانت تنطق
والله يا نور كنت حاس كنت بدق على جوالك علشان اتأكد انها انتي
بس تراجعت
نور: كنت انا
سالم: نور
نور: هلا
سالم: احبك ... ولا تخليني
نور: ما راح اخليك الا لما انت تطلب مني كذا
سالم: انا اليوم فرحان... نور ... عجزت القى مثلك احد... تعبت ادور
بس مافي مثلك يفهمني من حرف او من همسه
نور: سالم
سالم: عيون سالم
نور: وحشتني وربي
سالم: وانتي اكثر
سالم ونور خلاص التقوا من جديد
بس سالم((مروان)) ما اعترف الى الحين لنور بأسمه









سعد: خلود لازم تغيرين غيري طريقة لبسك حتى كلامك غيريه
خلود: انشالله
سعد: خلود
خلود:هلا سعد
سعد: انتي اهلك اغصبوك على الزواج
خلود كان ودها هنا تصرخ وتقول لا بس انا ما اقدر احب غير
مشعل احس اني اخونه معك بس كان لازم تسكت محد جبرها انا اللي جبته لنفسي
سعد: خلود ردي
خلود: انت وش تقول اكيد لا
سعد: خلود انا مضايقك في شي فيني ما يعجبك وتبيني اغيره
خلود: لا
سعد: خلود خلك معي صريح
خلود: وانا اقول لك لا
سعد: خلود ... لاتستحين انا الحين زوجك يعني اذا ما يعجبك شي قولي
شوفي انا لما ما عجبني لبسك قلت لك انتي سوي مثلي
سعد كان حاس ان خلود مغصوبه عليه حاس ان بينهم حاجز مو قادر يكسره
ليه هي باده معي ... مو معقوله حيا ... صار لنا فتره من نزوجنا لاني
قارد افهمها ولا هي قادره تفهمني





ريم: قلنا خلالالالالالالاص
نواف: ما ابي خلاص ابي وعد
ريم: لالالالالالا ما اوعدك
نواف: لييييييييييييييه
ريم: وش اوعدك فيه
نواف: تكفيييييييييين حاولي
ريم: انت تعرف رايي بهذا الموضوع اختك ما تبين
نواف: علشاني
ريم: انت تعرف اني علشان اعوف الدنيا كلها
نواف: حاولي
ريم: نواف اختك رافضتني... مدري ليه
نواف: لازم ترجع علاقتكم طبيعيه
ريم: مو لازم... فكر بطريقه ثانيه
نواف:تعبت من التفكير .... وش اقول لهلي
ريم: قول ابي صديقه خلود ريم
نواف: اخاف خلود تخرب وتتكلم وش بصير موقفك انتي
ريم: مدري...
نواف: ريم... توقعين لو تقدمت لك اهلك بوفقون
ريم: ...............
نواف: ليه سكتي
ريم: ما عندي جواب
جمله نواف الاخير ما قدرت تفارق راس ريم
حتى بعد ما سكر نواف
الجمله براسها تدور
تتوقعين لو تقدمت لك اهلك بيوافقون؟؟
ريم ما فكرت بهذي النقطة تذكر اخر كلام بينها وين اخوها محمد
اللي قال عن نواف انه ما ارتاح له وانت من النوع اللي ما يحبه
معقوله لو نواف اقنع اهله .... انا ما اقدر
الا اقدر اقنعه انا البنت الصغيره لهم ومسحيل امي ترفض لي طلب



بعد ثلاث شهور



حال بين نور وسالم فوق الريح العلاقه رجعت اقوى مما بدت
خلاص افهموا ان كل واحد فيهم الثاني يكمله



حال بين نواف وريم مثل ماهو نواف يفكر بطريقه تقربه من ريم
بس عناد اخته هو اللي واقف بينهم



حال خلود وسعد متوتر سعد حس ان خلود ما تناسبه وخلود كان سعد
ما يفرق عندها كانت ميته وتبي تعرف اخبار مشعل اللي انقطع
عنها عرفت من اخته ان بيكمل دراسته برى بس ما تدري وين





في بيت نور

نور: خلاص يا ريم بطيتي راسي بسوالف
ريم: بطيتي؟؟؟ من وين جبتيها
نور: هههههههههههههههههههههههههههه... ما يخصك
رررن جوال نور
نور: ريم اسكتي هذا سالم لا يسمع صوتك... اوكي
ريم اشارت براسها
نور: هلا سلومي
سالم: هلا بك... اخبارك
نور: بخير مشتاقين لك
ريم تاشر بيدها لنور وتقول لنور بصوت واطي : ملاقه
نور ما اهتمت لكلام ريم ورجعت كمل
نور: امممممممم وينك فيه
سالم: كالعاده بالبيت
نور: انت ما تزهق اطلع شوف الناس
سالم: وين اروح زهقت
نور:اطلع تمشى.. يعني وليد راح كندا ..ا نت ما تشوف الناس
سالم: تبي افر بالمجماعات
نور: اكيد لا
سالم: اجل
نور: ما ابي يضيق صدرك من البيت
سالم: اممممممممممممممممم ... نور
نور: عيونها
سالم: بقول لك شي بس
نور بدت خاف من سمعت صوت سالم الحاد
نور: فيك شي تحس بعوار بشي
سالم: لالالا مافني شي بس بقيت اقو لك شي
نور: انت ما تقول انت تامر
سالم: نور تذكرين ايش الاسم اللي قلتي انه اسمي
نور: سلومي ماله داهي نفتح موضوع انقفل
سالم: ذكريني فيه
نور: مروان
سالم: هذا اسمي
نور: مد جدك تتكلم
مروان: ايه
نور: سالم الله يخليك يكفيني
مروان: اسمي مروان مو سالم
نور بدت تبكي مروان قلبه بقى يطلع من ضلوعه انا بكيتها
مروان: تكفين لا تبكين ... وغلاي
نور:................
مروان: ردي نور قلبي
نور........... كانت تبكي
مروان: نور خلاص علشاني
نور: ليه ما تكلمت من اول
مروان: نور انا ما ابي اخسرك علشان كذا الحين جيب وقلت لك
نور: ليه خبيت عني
مروان: ما بغيت اخسرك نور صدقني
نور: سالم
مروان: لا تقولين سالم قولي مروان نور
نور: شلون انسى اسم سالم بهذي السهوله اسم ارتبط براسي سنتين شلون
مروان: تكفين... لا تعذبيني ... علشاني نور سامحيني
نور: ..........
مروان: نور قولي اسمي
نور:سالم
مروان: مين سالم... الثاني
نور: مروان
مروان: اللللللللللللللللللللللللللللللللللله انا اسمي حلو كذا... قولي مره ثانيه
نور بحيا: مروان
مروان: اول مره احس ان اسمي حلو كذا
ام مروان كانت تناديه تبيه يودها السوق وكذا سكر من نور




نور حكت لريم كل شي صار لها مع مروان وريم هدتها وقالت لها
انه تسامحه ... والموضوع منتهي من زمان

جوال نور رن كان مروان
نور: ريم توه مسكر وش نسى يقول
ريم: مدري ردي وبتعرفين
ردت نور
نور: هلا
مروان: احبك
نور: وانا بعد
مروان: ما تنفع انا بعد قولي احبك مروان
نور: احبك سالم
مروان: نور لا ترفعين ضعطي قولي
نور: احبك مروان
مروان: اللللللللله بعد مره
نور: احبك مروان
مروان: نور اوصل امي السوق برجع ادق يا ويلك لو ما ردتي من اول دق
نور: انشالله

ريم : وش يبي
نور: اشتاق
ريم: خاف انك زعلتي
نور: ادري... بس هو اللي ما يردي اني مقدر ازعل عليه





في بيت ام نواف



خلود: يمه مقدر اتحمله مقدر حاولت
ام نواف: يابتي تحملي غيري نفسك
خلود: مقدر انا مثل ما انا مقدر
ام نواف: خلود... لا تعورين راسي واللي تبيه مو بصاير
خلود طلعت من غرفه امها تصيح
لمحها نواف وراح وراها للغرفه
نواف طق الباب محد رد عليها
قرر انه يدخل بعد ما سمع صوت خلود تصيح


نواف: خلوووووووووووووود وش فيك
خلود لما شافت نواف ضمته وبدت تبكي
نواف: خلود وش فيك تكلمي
خلود: نواف ما ابيه ما ابيه
نواف: هدي الحين
وجاب لها كاس ماي وطلب منها تشربه
خلود اشربت الماي وبعدها هدت
نواف: الحين قولي وش فيك
خلود: ما ابي سعد
نواف: والسبب
خلود: نواف افهمني انت تكفى محتاجه لك جنبي انا قلت لمي من زمان بس ما سمعتني
نواف: قولي وانا بسمعك
خلود: سعد ما يعجبه اي شي اسويه كله يحسسني ان هو احسن مني
كلامه عن البعثه وان هو معيد بالجامعه .. واني انا يالله دخلت الجامعه
اذا جاء وشاف التلفزون قال لي شوفي الممثله وش لابسه قلديها
او اذا شاف مطربه تدلع قال سوي مثلها ... انا مقدر غير اكون خلود
نواف تفهمني
نواف: خلاص انا بتكلم معاه
خلود: انا ما ابيه
نواف: مافي كلمه ما ابيه
خلود: افمني نواف والله اني تحمله مده مو قصيره هو ما يقدر يغير طبعه
نواف: خلني اكلمه لك وشوف





ريم: نواف وش فيك
نواف: ما فيني شي
ريم: طيب انا وش كنت اقول
نواف: نسيت
ريم: انت ما نست انت في موضوع شاعلك قولي يمكن اخفف عنك
نواف: مافيني شي صدقيني ريم هذا اسماعيل جاه اكلمك بعدين
ريم حست ان نواف متضايق من شي بس مو عارفه من ايش

نواف كان يفكر بكلام اخته وشلون بيقول لسعد انه يحترم مشاعرها
قرر انه يكلمه وشوفه هو وين ويروح عند

نواف اتصل بسعد
سعد: هلا وغلا
نواف: هلا فيك والله
سعد: اخبارك.. واخبار الوالد
نواف: بخير دامك بخير.. وانت اخبارك
سعد: بخير
نواف: سعد وينك
سعد :بالبيت
نواف: اقدر اشوفك
سعد : خلاص بكره العشا اكون خلصت من الدوام بالجامعه
نواف: صار تامر بشي
سعد: سلامة عمرك

سعد حس ان خلود لها دخل بالموضوع و زين اللي جات منه
هو بيقول لنواف كل شي يمكن يقدر يغير اخته

سوسو 14
18-10-2006, 10:24 PM
تتمه الجزء الثامن عشر





باليل اتصل مروان على نور

نور: هلا مروان
مروان: هلا نور قلبي... اخبارك
نور: بخير
مروان: دوم يا نور قلبي
نور: وانت طمني عليك
مروان: بخير دام نور قلبي جنبي
نور: دوم اشوفك بخير
مروان كان متصل بنور علشان يفتح معاها موضوع
مروان: نور قلبي
نور: هلا
مروان: نور انا وانتي كم صار لنا نعرف بعض
نور: سنتين
مروان: طيب ما فكرتي الى متى بنبقى كذا
نور: الا ... بس انا مو بيدي شي
مروان: طيب... نور... لو تقدمت لك اهلك بيوافقون
نور: انشالله ...
مروان: نور بكون صريح معاك من الاول انا واحد على قد حالي
يعني ما راح اقدر اعيشك مثل اهلك .. وفوق هذا كله انا عسكري
نور: مروان انا ما تهمني الماديات كثر ما يهمني وجودك معاي
مروان: انا عارف نور انا برسل لك اختي ابيك تشوفينها وتتعرفين عليها
نور: شلون
مروان: انا كلمتها انك انتي اخت صديقي وانك عاجبتني واني شفتك مره
نور: خلاص اتفقنا متى تجيبها... بعدين اي وحده من خواتك
مروان: مها اللي بعمرك
نور: حلو ... زين انا بقول ريم تجي
مروان: لالالالالالا ريم لا تجي ابيك انتي واختي بس
نور: خلاص تامر
مروان: يوم الاربعاء زين
نور:تم
مروان: ......
نور: وين رحت
مروان: معاك
نور: ليه سكت
مروان: مو مصدق ان قريب بجمعنا بيت واحد
نور: انشالله يا مروان
مروان: انشاالله يا نور هذا لو صار اكون اسعد انسان بالدنيا
نور: مو بس انت حتى انا هذا حلمي اني اكون معاك
مروان: نور ابي عيال واجد منك
نور: لالالا واحد يكفي
مروان: شنو واحد لالا انا ابي واجد
نور: واجد يعني كم لا تقول 8 او 9
مروان: ايه واكثر
نور: اممممممممممم خلاص اللي تبيه
مروان: متى يجي يوم الاربعاء
نور: بجي لا تستعجل
مروان: شلون ما استعجل وانا ابي نور قلبي يصير قريب مني
نور: نور قلبك دايم معاك وقلبه عندك
مروان و نور كانوا طول الليل ما ناموا حتى ان مروان راح الدوام مو نايم
و نور نفس الشي... كل واحد فيهم يتمنى ان ربي يجمع بينهم









في اليوم الثاني بعد صلاه العشى اتصل نواف بسعد واتفوا يتلاقون بستاربكس

نواف كان موجود قبل سعد اللي بعد ما طالع من الجامعه راح البيت غير وجاه لنواف
نواف: هلا بك سعد
سعد: هلا بك اكثر عسى ما تاحرت علي
نواف: لالا ما تاخرت تفضل اجلس
سعد: كيفك وكيف الوالد والاهل انشالله بخير
نواف: كلهم بخير وسلمون عليك
نواف ما كان عارف من وين يبدا الموضوع مع سعد
قرر ان يتكلم اللي يصير يصير بس ما يشوف اخته كذا وبهذي الحاله
نواف: اخبار خلود معاك
سعد حس ان في شي بنبره صوت نواف: اسألها
نواف: سألتها وتقول انها مو مرتاحه
سعد: نواف.. اسمحلي اختك انتوا جابرينها علي
نواف: لا يا سعد مو احنا اللي نسوي كذا حنا بنتنا عزيزه علينا
سعد: والله ادري بس اسمح لي انا قلت لك انها كل ما اجيها شرق تجي لي غرب
نواف: وشلون
سعد: كلامها دايم تختصر فيه ... يعني تحاول قد ما تقدر ما تتكلم
غير كذا طريقه كلامها اسلوبها لبسها مو الاستايل اللي يعجبني
نواف: وليه ما قلت استايلها ما يعجبك من يوم الشوفه
سعد: بصراحه ما توقعتها كذا... نواف اذا الحال استمر على كذا
انا مقدر اسافر معاها برى خاصه انها بتغرب يعني ابي وحده مستعده
مو كل شوي تبكي وتعذبني وتعذب نفسي معاها..علشان مذا افكر ننفصل
نواف من سمع كذا الكلمه قال انا مو راخص له اختي
نواف: وهذا هو المطلوب
سعد: خلاص انا موافق ورقتها بتوصلها قريب
نواف: مشكور
سعد: صقني نواف خلود ما تنعاب بس انا وياها ما نصلح نكون مع بعض
نواف: خير انشالله
نواف ترك سعد وركب سيارته وراح اللبيت وبالطريق
اتصلت ريم
ريم: وينك من ساعه ادق عليك وما ترد
نواف اللي ترك الدخان مع قالت لها ريم اتركه رجع له طلع زقاره
ولعاها ريم اسمعت صوت الولعه
ريم: نواف تدخن
نواف: ريم تعبان
ريم: سلامتك... وش فيك مين اللي متعبك
نواف كان وده يقول لريم كل شي بس حس فيه شي يمنعه يمكن علاقته السيئه باخته
نواف: ابدا.... تعرفين صديقي اسماعيل تعبان
ريم: سلامته وما يشوف شر
نواف: الشر ما يجيك... ريم انا وصلت البيت ... ذا صعت غرفتي دقيت عليك
ريم: هلا انتظرك
ريم سكرت وهي شايله هم نواف ... وش فيه كل هذا علشان اسماعيل
نواف كان شايل همه اخته ... اللي ما فرحت بزواج .... الا بتصير مطلقه
مسكينه يا خلود




ريم: وينك انتي
نور: موجوده
ريم: اممممممممممم وينك ما اشوفك
نور: يا ام علوم... بطلي حركاتك
ريم: هههههههههههههههههههه ام علوم سابقاا
نور: الى الحين وربي
ريم: انا ما ادروها هي اللي تجيني
نور: امممممممممممم
ريم: اخبارك
نور: تمام
ريم: دوم.... واخبار مروان
نور: بخير... مروان بيجب لي اخته
ريم: خيرررررررر ...لالالا يا نور ...لالاتسوي فيك مثل خلود
نور: وش فيك فهمتي غلط بجيب اخته علشان اتعرف عليها وقال لها اني اخت صديقه
وانا لمحني مره علشان كذا قال لها تععرف علي
ريم: متى بتجيك
نور: يوم الاربعاء
ريم: قريب
نور: ريم انا فرحانه اخيراا بتلاقى مع مروان بيت واحد اخيراا بصير معاه
اشوفه بالوقت اللي يعجبني ... واقول قدام العالم كله اني احب واموت عليه
ريم: الله يوفقكم انشالله




كان في بيت نواف المهمه الصعبه ببلغ الكل انه خلود خلاص لازم تنفصل عن سعد
نواف قال ابلغ خلود قبل اي احد
نواف دخل غرفت خلو اللي كانت ترتب اغراضها
نواف: اخبارك
خلود: بخير انت اخبارك
نواف: بخير..
كان يشوف وجه خلود وين خلود القديمه اللي كانت تظحك معاي من تزوجت تغيرت
نواف: شفته اليوم
خلود تجمدت اطرتفها هي تعرف نواف مين يقصد: وش صار
نواف: خلاص قرر انكم تنفصلون
خلود ادمعت عينها عصب مو حزن على فراق سعد الا حزن على نفسها
انها صارت مطلقه
نواف انتبه لدموع اخته اللي تحاول تخفيها
نواف: خلود لسه فيه وقت تقدرين تكلمينه وتبدون من جديد
خلود حاولت تجمع قواها وقالت بكل قوه: لا يا نواف انا غلطت يوم وافقت وانا مقدر
ابعدة عنكم مقدر ما اشوف امي او اختي وابوي وانت تفهم بس انا خايقه من ردت
فعل امي وابوي
نواف قام من مكانه وضم اخته لصدره احس انها مسكينه انظلمت
وقال لها وه يمسح على وشعرها: لا تخافين انا بوقف معاك
خلود: حست انها ظلمت اخوها منعت من الانسانه اللي حبها بعكسه هو اللي
وقف معاها بضيقها ... وقالت انا ما استاهل حنيتك يا نواف




بعد ما طلع نواف من غرفت خلود قال لامه وابوه كل شي صار بينه وبين سعد
حاولوا يتفهمون الابوا قال قسمه و نصيب
والام جلست تصيح على بنتها اللي ما كملت فرحتها

نواف صعد غرفته وهو تعبان بعد كل اللي صار له واتصل على ريم
ريم: هلا وللله طولت
نواف: هلا فيك.. كن جالس مع ابوي
ريم: خير انشالله ... نواف صوتك تعبان
نواف: اي ابي اريح شوي
ريم: خلاص انا اقفل وعلى الوعد بكره
نواف: خير
ريم: نواف
نواف: هلا
ريم: ذا حسيت انك متضايق ترى انا هنا جنبك طيب
نواف ارتاح لما سمع كلامها: اكيد وانا من اللي غيرك
ريم: يالله احلام سعيده







يوم الاربعاء اليوم الموعود لمروان ونور قربوا خطوه من الحلم اللي بجمعهم


مروان: خلاص يانور نص ساعه وانا عند باب بيتكم
نور: خلاص اول ما توصل عطني دقه
مروان: اتفقنا يالله مها جات

نور بعد ما سكرت من مروان تصلت بريم
نور: خايفه احس اني بختبرا
ريم: وش دعوه
نور: ريم من جد خايفه
ريم: لالا تخافين انشالله مو صاير الا كل خير
نور: انشالله
ريم:كشختي
نور: سؤال ***
ريم: وش لبستي
نور: ما راح اقول لك .. ياالله ريم هذا مروان عطاني دقه باي
ريم: نور بعد ما تطلع دقي علي
نور: اوكي باي

نور راحت للمريا طالعت نفسه نظره اخيره تأكدت ان كل شي فيها زين
خذت العطر ورشت منه
والا جرس الباب يدق
نور افتحت الباب كانت مها واقفه عند الباب
دخلتها نور وخذت منها العبايه وعلقتها وخلت مها عند المرايا
ورجت لها ودخلتها المجلس الكبير
نور: هلا وغلا ..حيالله من جانا
مها: هلا فيك... الله يحيك
نور حاولت تكسر الصمت اللي صار في الدقايق الاولى
نور: مها انتي تدرسين
نور كان سؤالها *** جدا الان نور تدري ان مها توها ملكه وتركت الدراسه
من اول ثانوي بس يحرش البنات فيها كانت عارفه كل شي عنها بعكس
مها اللي ما تعرف شي عن نور الا اسمها
مها: لا انا تركت الدراسه من ثلاث سنوات والحين ملكه وزواجي قريب
نور: ما شالله .. ليه ما تفكرين تكملين دراستك
مها: انتي مثل مروان دايم يقول لي كذا... بس انا خلاص تعودت
نور اللي حست بحراج لما نادت مها اسم مروان قدامها
وفي وسط السوالف جوال نور يرن كان واصلها مسج


كان من مروان نور اظحكت لما قرت المسج


(( ها... شرايك بأختي مسكينه وعلى نياتها صح... وشرايك احلى مني.. صح
نور طمني شلي صار بينكم))

نور ابتسمت لمها ولا ردت على مروان

مروان كان ينظر ردها... على احر من الجمر ... بس مافي شي جاه
كل شوي يشوف جواله ... ما وصل له شي قرر يرسل مسج ثاني


(( نور.... طمني ...... وش صار مت من المحتاه .... شلون الوضع عنك))

نور تعمت انها مترد علشان مها ما تنتبه لشي

مروان حس ان نور معنده وما ارح ترد وقام واتصل بأخته
مها رن جوالها

مها ابتسمت وقالت: هذا مروان وردت بعدها
مروان: ها بشري شلونك
مها وهي تبستم لنور: بخير
مروان: كل شي تمام
مها: ايه
مروان: تبين اجيك
مها: لالا خلني بعد
مروان ارتاح لما سمع كذا قال اكيد ارتاحوا لبعض برافوا عليك يا نور
مروان: خلاص اذا تبيني اخذك تدقي علي
مها: خير
مها لفت لنور وقالت: كان يبي يجي ياخذني بس انا قلت لها لا
نور : زين سويتي لسى انا ما شبعت منك
نور ومها حسوا انهم قريبن من بعض
وبعدها بساعه مروان مر على مها واخذها وبالسياره


مروان: بشري شلون البنت
مها بتمثيل: بصراحه ما عجبتني مو ذاك الزود
مروان باهتمام: ليه..
مها: ما دري شلون شايفه نفسه
مروان: ما اتوقعها كذا
مها ظحكت: وليه تدافع عنها
مروان: لاني بصراحه ابيكم تخطبونها لي
مها: مروان انا لو على عادي لو الحين ترجعني بيتهم واخطبها لك
بس انت نسيت امي وابوي لازم تاخذ شورهم
مروان: خلاص اول ما نوصل نفتح الموضوع




نور كلمت ريم وكانت طايره من الفرح
نور: اقوووووووووووووولك اخته خطيره دخلت قلبي
ريم: امممممممممممممممممم نقول مبروك
نور: لسه بدري
ريم: ليه
نور: باقي اهلي واهله كلهم اليوم الخطوه الاولى باقي بعدها خطوات
ريم: كانكم اطفال خطوات
نور: ريم وش صار بموضوعك مع نواف
ريم: نواف مدري وش فيه معي ومش معي
نور: شلون
ريم: في موضوع شاغله
نور: انشالله خير
ريم: ربي يسمع منك
نور: امممممممم ريم امي تنادني اكلمك بكره




ريم جلست تفكر بنواف صحيح نواف له كذا يوم متغير مو نواف اللي اعرف
نواف ... فيه شي بس ايش ...مدري

رن جوالها
كان نواف المتصل
ريم:عمرك طويل
نواف: ليه
ريم: توني افكر فيك ... وكنت بتصل بس سبقتني
نواف: ههههه ... انتي دايم على بالي
ريم: اخير ا ظحكت
نواف: ليه
ريم: كنت احسبك زعلان.. نواف في شي مضايقك
نواف كان وده يقول لريم بس قال اسكت الين ما اتاكد ان خلود تطلقت





خلود كانت مره تبيكي ومر تظحك الان هم سعد بنزاح عنها وترجع تبكي
تذكر انها مطلقه الناس وش بتقول اكيد بقولون العيب مني هو رايح يكمل دراسته
برى.. وان هو احسن من... اكيد بركبوني الغلط ...
بقولون شاف عليها شي علشان كذا..... وجلست تبكي



مروان وصل البيت وقرر يفتح الموضوع مع ابوه وامه
كانت ام مروان وابوه بالصاله ادخلت مها وسلمت عليهم بعدهم مروان
جلسوا يسولفون وبعدها بشوي مروان تشجع وقال
مروان: يمه انا قررت.... ابي اتزوج
ام مروان: خلاص ولا يهمك تبي من بنات عمك او خالاتك
مروان: لالا مو من اهلي
ام مروان: وش قلت
مروان: ما ابغى وحده من اهلي
ام مروان: اجل من وين تبغى
مروان: بصراحه انا حطيت عيني على اخت صديقي
ام مروان: قوم قوم
مروان : ليه يمه
ام مروان: ما عندي عيال يتزوجون
ابو مروان قرر انه يدخل: هدي يا ام مروان
ام مروان: سمعت وش يقول
ابو مروان: ايه هو يشوفه بنات خالته وعماهم مثل خواته
مروان: عليك نور يا بوي كذا والله
ام مروان: وه ما تشوفه مثل اختك
مروان: ايه مو مثل اختي
ابو مروان: يعني انت تبيها
مروان بقلبها شلون ما ابيها: اكيد يبه
ابو مروان: خلاص
ام مروان ما عجبها الكلام وطلعت وقالت: سو اللي يريحك
مروان قام ولحق امه باس راسها
مروان: مشكوره يمه
ام مروان: بس ذا تهاوشتوا بالمستقبل لا تجي وتشتكي هذي انت اللي نقيتها
بس اذا بتسعدك انا مستعده اروح وخطبها لك
مروان بعد كلام امه راح وهو في قمه الفرح



خلالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالال الالالالالالالالالالاص



يا نووووووووووووووووووووووووووووووووووووووور بتصرين لي





خلود دخل ابوها عليها وهو حامل مه خبر طلاقها
ابو نواف: كيفك يا بنتي
خلود: بخير يبه
ابو نواف: خلاص يا بنتي اللي بغتي صار ... سعد طلقك
خلود انفجرت من البكاء خلالالالالالالالالالاص صرت مطلقه
وش بقولون الناس

مشعل وش بقووووووووووووووووووووول عني

وجلست تبكي

سوسو 14
18-10-2006, 10:24 PM
خلود اصبحت مطلقه ما اصعبها من كلمه.. صحيح انها هي اللي بغت الطلاق
بس ما توقعت انها بتحزن



نواف و ريم كل واحد فيهم مكمل بعض ... بس الى وين بوصلون



مروان و نور خطوه الاولى ....... والثانيه ..... مشت .... الثالثه بعد بتجح
وليلتم شملهم



ماجد و دانيا السعاده الابديه .... والطفل المنتظر









ماجد بسرعه يظربب باب غرفه نور
نور تقوم من سريرها مفجوعه من ظرب الباب
ماجد: نوووور دانيا مدري وش فيها
نور: ..... وش صار
ماجد: مدري تعالي خلنا نشوف
نور وماجد صعدوا فوق كانت دانيا تصرخ من الم بطنها
ماجد: دانيا حبيبتي هدي
دانيا ما كانت حاسه بشي غير بالالم
نور: ماجد لازم نوديها المستشفى يمكن بتولد بسرعه
ماجد: طيب
نور وماجد مسكوا دانيا وكانوا يحاولوني يهدونها علشان ابو وام ماجد ما يسموعون
شي
نور جابت عباتها وعبات دانيا معاها وركبوا دانيا السياره ورى ونور معاها
كانت نور جايبه معاها مصف وترى على دانيا وتحاول تهديها








نواف وصل له الخبر طلاق اخته وكان متضايق علشان اللي صار بس قال خير
ما يدري لو تزوجوا وش صار بعد
قرر يدق على ريم ويقول لها طل شي قال هي اللي تقدر تخفف عني
نواف: الو
ريم: هلا نواف
نواف: هلا ريم
ريم: اخبارك...
نواف: بخير
ريم: نواف فيك شي
نواف: ليه سؤال
ريم: لان مو من عوايدك تدق هذ الوقت
نواف: خلود تطلقت
ريم بصدمه: .............
نواف: ما علقتي
ريم ما كانت تدري وش تقول
ريم: مدري وش اقول لك بس مصدومه
نواف: ما توقعتي
ريم: بصراحه اي
نواف: خلود الدنيا قافله بوجها ... ريم حاولي تقربين منها
ريم: ودي .... بس مقدر
نواف: ليه ما تقدرين
ريم:اختك بترفضني ... بكل قوتها بتحسب اني بتشمت فيها... وبصراحه انا تحملت
منها كثر... ومو مستعده ... اسمع كلام يجرحني وانت ادرى
نواف: حاولي
ريم: نواف انا اللي كل احاول اخر مره اتصل سكرت بوجهي وقالت لا تتصلين
وش تبين فيني و روحي لخوي اللي بعتيني علشانه وتسكر السماعه بوجهي
غير مسجاتها اللي تذبح
نواف: خلاص ريم سوي اللي يريحك









في المستشفي عند باب غرفه العمليات

ماجد كان يمشي مو قادر يجلس يروح ويجي
ونور جاسه تقرا قران وتدعي ربها ان يخخف عن دانيا ويسهل عليها
بعد ساعات من الوقوف اما غرفه العمليات

طلعت النيرس

ماجد ركض جبنها يسألها عن حالت دانيا
النيرس: مبروك جابت ولد و المدام بخير
ماجد قام يبكي ونور نفس الشي
ماجد: نور صرت ابو
نور : مبروك مبروك يا ماجد يتربى بعزك
ماجد: الله يبارك فيك
نور: انا بورح اتصل بامي وابوي وابشرهم وانت روح شوف دانيا
ماجد: طيب
ماجد راح للغرفه اللي فيها دانيا كانت دايمه على السرير مثل الملاك
دخل وباس راسها ويدها دانيا كانت نايمه مو حاسه بشي من اللي يصير
نور اتصلت بامها وابوها وهم بالطريق
جاين لهم نور راحت الغرفه اللي فيها ماجد لقت ماسك يد دانيا
وحطها بصرحه وراسه على السرير ونايم
نور قررت انها روح وتشوف البيبي الصغير
وراحت وسألت شافته كان يهبببببببببببببببببببببببببببل
صغير مرررررررررررره من وجهه وجسمه حتى اصابع يده نور
كانت تحس ان الولد كانه لعبه
ربعدها جات ابو و ام ماجد اللي بدورهم بلغوا عمر وامه
تلاقوا عند البوابه المستشفى ودخلوا مع البعض وراحوا للغرفه اللي فيها
دانيا نايمه و ماجد بعد نور تشوف البيبي
دخلو العائله وصحى ماجد على صوت امه وابوه وباركوا له وباركوا لدانيا
اللي صحت على صوت صياح امها وخالتها
نور طول فترت جلوسها بالغرفه وهي تطلع تدخل منها حست بعيون تراقبها
بس مو عارفه عين مين هذي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟





نور رجعت البيت الظهر مع ابوها
امها ما رضت تترك دانيا بحالها بعد ما راح ماجد
نور وصلت البيت ودخلت غرفتها ورمت نفسها على السرير
بعدها بثواني الا جوال نور يدق
نور سمعت صوت جوالها تذكرت انها من امس الليل ما تدري عنه من ساعه اللي
دخل ماجد عليها
راحت تشوف مين المتصل كان
مروان
كانت متصل فيها خمسين مره غير المسجات نور انفجعت لما شافت الجوال
ورد وجاها صوت مروان وهو معصبببببببببببب

مروان: ويييييييييييييييييييييييييييييييييييييييينك عجججججججججججججججزت وانااااااااا
اددددددددددق وانننننننننننننننننننننننننننتتتتتي ماااااااااااااااااا تردددددين
نور: وعليكم السلام
مروان: وينك
نور: بارك لي ... واكتبها بالتاريخ... حصل في مل هذا اليوم ان نور
مروان: ايه ... وش فيها
نور: صار عمه ... والله وكبروني
مروان: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه
مروان: طيب هذا انا خال
نور: انت عشت الموقف اكثر من مره يعني زهق من الموقف
بس اناااااااااااااااااااااااااااا اول مره اعيشه... مروان انا عنه
مروان: هههههههههههههههههههههههههههههههه... وش جابت بنت ولا ولد
نور: ولد
مروان: وش بتسمونه
نور: والله في مناقشات كثيره حول الاسم ابوي وامي يبون اسم جاسم
وماجد يبي خالد ودانيا تبي على اسم ابوها محمد
مروان: ونور
نور: كنت اقول لهم ابي نسميه اذا ولد سالم
مروان:الحين
نور: هم حرين بولدهم انا بسمي عيالنا الكثار اللي بتجيبهم ... نسيت
خلني اخلي الاسماء الحلوه والغريبه لعيالنا
مروان: ابشرك امي و ابوي رضوا انا تزوج
نور: بجدددددددددددددددددد مرووووووووووووان
مروان: والله يا نور قلت لهم امس وقالوا خلالالالالالالالاص
نور: مروووووووووووووووووووووووووووووووووان
مروان: عيووووووووووووووووووووونه
نور: مو مصدقققه
مروان: الا صدقي ما يكمل اخر الشهر الا وانا وانتي باذن الله ملكين
نور: يارررررررررب هذا امنيتي الوحيده انتي اكون معاك









في بيت ابو محمد((( بيت الريم)))

ام تركي: خلاص يا ام محمد شاوروا البنت ورد لي خبر
ام محمد بفرح: انشالله ... قريب
ام محمد سكرت الخط وهي مستانسه حبيبت قلبها ريم بتنها الضغيره انخطب
والله يا ريم كبرتي وبتتزوجين
ام محمد قالت لبو محمد ان ام تركي اللي يصير لهم خطبوا بنته ريم
ابو محمد مدح بالولد و بأخلاقه وكان تركي اكبر اخوانه وكان دكتور
توه مخلص دراسه من برى ومشتغل في مستشفى الكل يمدح باخلاقه
ام محمد قالت هذا اللي ناسب بنتي وبعزها وما راح يضيق عليها





ريم دخلت البيت بعد ما جات من الجامعه كانت ماخذه كووووورس صيفي
ام محمد احضنتها بقوله وقالت لها غيري ثيابك وتعالي تغدي معاي ومع ابوك
ريم في البدايه استغربت من اللي قالته امها بعديت قالت يمكن مشتاقين لي
ريم راحت لغرفتها وغيرت ثيابها وراحت غرفت الطعام
باست راس امها وابوها وجلست تتغدى معاهم




في المستشفى

ماجد بعد ما رجع المستشفى لقى عمر وخالته امه وطلب من عمر يوصلهم البيت
وجلس هو دانيا مع بعض اول مره بروحهم كعائله ماجد ودانيا ولدهم
ماجد: دانيا وش نسميه
دانيا: محمد على اسم ابوي لا ما عليك امر
ماج كان مسجل الولد بأسم محمد الان عارف الاسم هذا يعني لدانيا واجد بس
حب يحرق اعصابها شوي
ماجد يمثل دور الحزين: بس انا سجلته الصباح بخالد
دانيا بدت عيونها تدمع: خلاص اللي يريحك
ماجد حس بتأنيب الضمير: امزح معك وربي سجلته محمد لعيونك انتي بس
دانيا: مشكور ماجد بدت تبيكي
ماجد: وليه تبكين
دانيا:............
ماجد مسح دموع دانيا بيده وشال ولده من السرير الصغير اللي جنبه
وحط جنب دانيا اللي بدورها شالته ولمته








في سياره عمر قريب من البيت ابو ماجد
وقف السياره عند الباب
ام ماجد: انزلي يا ام عمر
ام عمر بعد محاولات ام ماجد ما حبت تكسر بخاطرها ونزلت
حتى انها خلت عمر ينزل ويشرب استكانته شاي





في المجلس
كانت ام عمر وام ماجد عمر جالسين يتقهون ويسولفون
بعدين طلعت ام ماجد حبت نادي بنتها قبل لا تطلع خالتها
دخلت نور المجلس وسلم على خالتها ولد خالتها وسولفت معاهم
نور كانت حاسه بشي غير مريح ما كانت تدري ليه
نفس الشعور اللي حسته بالمستشفى





وصل خبر طلاق خلود لمشعل اللي انبسط وحس انا الدنيا اظحكت له اخيررااااااا
وقرر يروح الاهله ويقنعهم انه يتزوج خلود لو بس يخطبهااااا ..
وصار اللي يبغاه مشعل امه ما اعترضت ووعدته انها تكلم ... ام خلود
وتخطبها له بس بعد شهر علشان البنت توها متطلقه







ريم بدت تصيييييييييييييييييييييييييييييييح والكل كان يجهل ليييييييييييييش
ريم تصيح انها تحاول تهديها وريم
ريم: يمه تكفين قولي لبوي لا يزوجني تككككفين يمه
ام محمد: والله تركي ولد زين وبخليك تكلين دراستك وبساعدك وبسكنك قريب من عندنا
وغير كذا ولد ناس وحالتهم الماديه زيينه وابوك يعرف ابوه
ريم: ما ابي اتزوج يمه وربي انتي توني صغيره
ام محمد: انتي مو صغير .... بسك دلع يا ريم
ريم: وربي ما تدلع يمه ما ابغى اتزوج
ام محمد: عن الدلع .... لا تكسرين عين ابوك يا ريم
ريم ما ردت عرف ت ان خلالالالالالاص انحكم عليها ما في الا حل واحد
ان نواااااااااف يدري ويجية يخطبها






في لسياره

عمر: يمه
ام عمر: هلا بوليدي
عمر: شرايك بنور يمه
ام عمر: والله خوووووس بنت غلاتها من غلات دانيا
وعم السكوت السياره وبعدها
ام عمر: نور عاجبتك
عمر: قلت بكمل نص ديني واتزوج .
ام عمر: ايه والله ما راح القى لك مثلها
عمر: انتظري يمه خلي دانيا تسألها اول
ام عمر: ما يحتاج دانيا ولا شي بس تطلع دانيا من النفاس بخطب لك
نور
عمر كااااااااات فرحاااااااااااان كانت نور عاجبته وكان مستحي يتكلم
او حتى انه يبين لهااااااااااااا






نور: ريم تكفين هدي ما اسمعك وش تقولين .... علشاني لا تصحين
ريم: نوووووور بمووووووت يا نور خلالالاص نهايتي قربت
نور: بسم اللله عليك لا... تقولين كذا
ريم: نور انخطبت
نور: مفروض تفرحين انا نواف خاطبك
ريم: مو نواف
نور: اجل
ريم: واحد يحصر لبوي... نور ما ابي
نور: والله مدري وش اقول ..... بس يا ريم.... اقنعي اهلك
ريم:مقدر ابوي مصمم
نور:ريم خلاص لا تصحين عورتي قلبي

ريم كانت ابواب دنيا قافله بوجها .... نواف يدق وهي ما ترد وش تقول له
هو مره قال لها انتي ما تقدرين على اهللك .... كانه كان حااااااااس








بعد مرور شهر








ام مشعل اتصلت بام نواف وحبت تخطب خلود
ام مشعل ما اعترضت على الموضوع وقالت بنسأل البنت ونرد لكم الخبر
ام نواف قالت اخذ راي البنت بعدين اقول لبوها
ام نواف دخلت على خلود اللي تغيرت بعد ما تطلقت حتى انها تركت الجامعه
ام نواف: يا بنتي رحمي روحك
خلود: انا بخير يمه لا تحاتيني
ام نواف: خلود اليوم كمتني ام مشعل
خلود وقف قلبها بس ماحببت تبين لمها شي
خلود: خير انشالله ما عليهم شي
ام نواف: لالا ما عليهم شر ... بس هي حبت تخطبك حق ولدها مشعل
خلود ما ردت قالت الحين يا مشعل جيت متأخر مره يا مشعل
وينك اول............ انسحبت بكل برود.......... وتخليت عني
ما دافعت عن حبك لي وقف ساكت جامد ما تحركت
لالالا يا مشعل مو انا اللي بردك الحين ابيك تحس بنفس احساسي
اني انا رفضتك ... ابي برفضك... وهي المره مراح اسكت شوري بيدي
خلاص انا مطلقه الحين.... جاي تبي تصلح غلطتك
ورفعت راسها بعد سكوت دام ربع ساعه وقال
بكل شمخ وثقه: لا يا امي مو مواقفه انا بدرس المورس الجاي
وما ابي انشغل بش غير دراستي اعتذري لخالتي
ام نواف سمعت الكلام وما حبت انها تضعط على بنتها اكثر كافي اللي
صار المره الاولى







في بيت ابو محمد(( بيت ريم))

ابو محمد: ترى اليوم بجي تركي يبي يشوف ريم
ام محمد: انشالله
ابو محمد بيجي بعد ساعه
ام محمد: على خير
راحت ام محمد عند غرفت ريم وقالت لها تتجهز الان يوم بيجي تركي يشوفها
ريم استلمت الامر الواقع والشي اللي ذابحها انها الى ما قدرت تنطق لنواف بش
كان هدوووء فضيع بينهم وصل الى حد البرود ونواف كان يعرف ريم وش فيها
وليه صايره جافه وبارده معاهم


بعد ساعه ونص جاه تركي
كان تركي اسمر عريض طويل كانت من النوع اللي يجعب ريم وغير كذا كان وسييييم
تركي جلس بالمجلس وجات ريم وهي بكل اناقتها وقمه جمالها دخلت وسلمت عليه
تركي انبهر بريم اللي ما توقعها كذا تلكموا مه بعض كان تركي هو المتحدث الاكثر
ريم لفت نظرها طموحه نواف ما عنده طموح اكتفه بالثانويه وبعدها اشتغل
لكن تركي كان يكلمها عن احلامه ...اي احلام.... هي تتشارك معاه بالاحلام
بس هي ما تحبه ... بعكس نواف اللي تموت فيه....
بس فكرت قالت انا وش اقول ... خلاص انا من هذي الحظه لازم ما اخون تركي
حراااااااام م يستاهل اني اسوي فيه كذاا
وققررت انها نتهي كل شي بينها وبين نواف اليوم







في بيت ام عمر

نور: يالله باقي عشر ايام وتنورين بيتنا
ام ماجد: ايه والله يا بنتي لك مكامه
دانيا: مشكوره خالتي
وجلسوا الحريم يسولفون الى انم جاء ماجد وطلب من نور تتغطى علشان عمر بيدخل
دخل عمر
والكل كان يسولف ويظحك الا نور
نفس الشعور رجع لها
عيون تلاحقها .... استغرب .... جلست تدور عليهاااااااااااا
بس موم عارفه عيون امها ... او... اخوهاا..... او.... دانيا.....ا و خالتها.... او....عمر
كانت تحس ان احد يراقب كل تصرفاتها
بس مين هو .................. هذا اللي تجهله





في السيار كانت عايله اوجلال بالسياره راجعين
بالطريق
وفجأه














طرررررررررررررررررررررررررررررراخ


حادث


ابو مروان: تعال لنا مروان عمك سوى حادث بالطريق تعال المستشفى
وبعد نص ساعه وصل مروان المستشفى
لكن.............






لكن................................




لقى الكل











الكل يبكي العائله كلها توفقت الا بنتهم الوسطى سمر




سمر هي الوحيده اللي


ربي كتب لها عمر جديد



وش مصيرها البنت هاذي

سوسو 14
18-10-2006, 10:25 PM
تتمه الجزء التاسع عشر

طرررررررررررررررررررررررررررررراخ


حادث


ابو مروان: تعال لنا مروان عمك سوى حادث بالطريق تعال المستشفى
وبعد نص ساعه وصل مروان المستشفى
لكن.............






لكن................................




لقى الكل











الكل يبكي العائله كلها توفقت الا بنتهم الوسطى سمر




سمر هي الوحيده اللي نجت.... ربي كتب لها عمر جديد



في المستشفى
الكل حزين ... بجوء كل احزان لفقنادن عائله ابو جلال
ابو مروان: مروان قوم جهز البيت حق العزاء
مروان : انشالله ابوي
ابو مروان: وروح الجريده
مروان: انشالله
مروان طالع من المستشفى حب يبلغ نور باللي صار كانت نفسيته تعبانه شوي
صحيح ان ماله علاقه بعمه جلال وما يشوفه الا بالمناسبات بس تاثر بالخبر
مروان اتصل بنور

رن جوال نور الكل انتبه له ماجد ... دانيا .... عمر.... امها.... وخالتها
نور حست بالاتبارك... الانها عافه مين المتصل من نغمته
نور ردت: هلا ريووووومه
مروان فهم ان عنها احد: هلا فيك
نور: طيب.... خير.... ذا وصلت بدق على الثابت

الكل هنا رجع الاحاديث ماجد... يلعب مع ولده وشوف دانيا
وام ماجد واختها رجعوا يسولفون عن الطبخ
عمر كانت عينه على النور اللي تكلم بجوالها
نور كانت حاسه بشي ... بس مو عارفه ايش

نور: خلالالالاص ريم... اذا رجعت باتصل
مروان: ايه ... لا تنسين .... نور متحاجلك
نور: اكيد....
مروان: باي
نور: معاك الله
نور بعد مكالمه سرحت تفكر بمروان وش اللي صار له صوته متغير
ابي ارجع البييت ابي اعرف هو وش فيه
قطع علي اافكارها صوت ... صوت ما تعرفه .... بس قريب منها
رفعت عينها ... كان عمر...


تذكرت.... عرفت .............


ان العين اللي تحس هي بوجودها عين عمر


عمر: نور فيك شي
نور: لا
عمر:حسيتك تضايقتي بعد المكالمه اللي جات عسى خير
نور: ابدا ... صديقتي تعبانه
عمر: ما تشوف شر
نور: الشر ما يجيك
عمر كان يبي يسولف مع نور بس مو عاف الطريقه بدا يتكلم
عن عمله والمواقف اللي تصير معاه نور ماكان باله معه
كانت واحد ... هو اللي تفكر فيه... وشايله همه.... كان مروان
كانت اشئله كثيره بالها تطالع عمر وتبتسم ما كانت تدري ليه تبتسم
كانت تشوفه يظحك ... واكانت تبتسم له





في بيت ابو محمد(( غرفته ريم))

ريم تروح وترجع بغرفتها افكار ظاربه براسها
شلون ببدا ومن وين بداا ... وشلون ابين له موقفي والله لو في نسبه
واحد بالميه يوافقون كانت توقفت بوجهم بس مافي فايده ابوي معند راسه
بعدين...

ريم انتي وش اللي تفكرين فيه... عيب اللي تسوينه انتي بعد اسبوع بتشلين اسم
تركي سلون تفكرين كذا.... عيب عيب
انتي لازم تفكرين ....شلون تنهين مع نواف
بدت تبكي ... نواف..... شلون ....... بنساك ...... وبدت تصيح
بس وش بنفعها... بكت ... دخلت المستشفى.... قطعت دورسها بالجامعه
ابوها معند... يحقله....شلون بيرد الرجاجيل بعد ما عطاهم كلمه
انا اطلع ابوي صغير قدام الناس
لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا مو ريم اللي تسوي كذا
جاء بالها ذكرياتها مع نواف العقد اللي عطاها لما تخرجت من الثانوي
العقد اللي الى اليوم ما شالته من رقبتها
بدت تلمسه وتفضخته وضمته لها بكل قوه كانها تبكي حبها المستحيل
قررت ........ خلاص كل شي لازم ينتهي
رفعت التلفون واتصلت على نواف








في بيت ابو ماجد

رجعت نور مع امها وماجد قرر يبات في بيت خالته مع زوجته ولده
نور سلمت على ابوها وراحت لغرفتها تفكر باللي صار
مروان وش فيه

اتصلت عليه


مروان: هلا نور قلبي
نور: طمني عسى ما فيك شر
مروان: لالا مافيني شي
نور: الحمد الله خفت عليك
مروان: نور...
نور حست بخوف: خير
مروان: عمي صار له حادث توفى وبكرى بيبدا .... وبدت نور تسمع صوت
بكى بس خفيف
نور: انا الله وانا اليه راجعون .... مروان حبيبي ... هذا يومه
مروان يحاول يجمع قوته: ادري... يا نور
نور: لا بس... ولا غيره.... قوم توضى وصلي.... مالك الا الدعاء له
مروان: راح تجين العزاء
نور: انشالله
مروان: بشوفك
نور: مدري .... مروان عادي ادق على مها اعزيها
مروان: زين تسوين
نور: بقول لها انك انت اللي قلت لخوي
مروان: خير
نور اتصل لمها وعزت وقالت لها انها بتجي بكرى وتجلس معاها





في بيت ابو مروان

سمر تصيح تبكي: خلالالالالالالالاص انا ماعاد لي احد صرت بروحي
ويرجع يعلى صوتها بالبكي
خوات مروان يحاولون يهدونها
بس سمر كانت تصيح حتى ابو مروان ما قدر يهديها ... صدمه قويه على
بنت عمرها 19 سنه
سمر: انا السبب انا الللي قلت لهم ابي اجي ال****ه لو اني ساكنه
ما صار كل هذا
مها: اذكري الله مو زينن اللي جالسه تقولينه
سمر:... لا الله الا الله
سمر يومها نامت من كثر البكي وتعب


مروان كان يسمع كل الكلام اللي صار ... يقول مسكينه توها صغيره
على الحزن .... الله يسهل عليها يا رب





في بيت ام مشعل
مشعل ...... مشعل ..... ممصدوم..... كيف ..... وليه ..... ترفض
كافي انها تتطلقت بسبي.... والحين..... نرفضني ......ليه
يا خلووووووووووووود.... ليه
كان مستغرب .... لالالا .... مو مستغرب.... مذهول ليه يا خلود
ليه.... انا الحين قربت منك...... ليه بعتي عني





في بيت بو نواف


نواف كان جواله يرن
كانت ريــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـم
نواف: هلا ريم
ريم بصوت جدي اول مره نواف يسمعه : هلا نواف
نواف بقلق: اخبارك.... بخير
نواف كان حاس ان ريم تخبي شي عنه بس ما حب يسألها
ريم: بخير... نواف
نواف: عيونه
ريم بجديه اكبر: نواف حبيت ابلغك بشي ... بس
بدت تبكي القوه اللي بدت فيها اختفت حست انها ضعيفه
شلون بتخسره ............... ليه يصير هذا... معاي... ليه
نواف: ريم وش فيك .... ليه البكى
ريم وش اقول لك اقول ملكتي اسبوع الجاي... شلون اقول
نواف: ريم تكفين وش فيك
ريم بصوت واطي: نواف انخطبت وملكتي الاسبوع الجاي
نواف حس بطعت سكين بصدره ... ما يدري وش يسوي
نواف: بكرى ارسل اهلي يخطبونك
ريم: ما ينفع خلاص
نواف: ريم ..... تكفين قولي شي ثاني
قولي انك تكذبين علي.... قولي هذا مقلب ريم تكفين
ريم انا وش بسوي ... ريم .... شلون بعيش بدونك
ريم.... تكفين قولي انها مزحه
ريم: لا يا نواف مو مزحه
نواف: خخخخخخخلاص انا بروح اكلم امي بكره هي عندكم
ريم: ابوي عطى الرجال كلمه ... ما يقدر يتراجع عنها قدام الرجال
نواف بكى... اول مره نواف يبكي قدام ريم وريم صارت تبكي معاه
نواف حس ان انتهى حلمه بدا يدمر ... خلود واللي صار معاها
وريم بخسرها ..........
ريم: نواف
نواف: .........
ريم: انا غصب عني بنهي كل شي بيني وبينك ... انا بعد اسبوع بصير
متزوجه وانا ما ابي اخون الرجال اللي عطاني اسمه تكفى
بصعوبه اكبر: انساني
وسكرت
نواف بكى وهو يتذكر كلمت ريم تكفى انساني.. انتهينا
كيف يا ريم انسى حلم سنتين من عمري .... كيف انسى
كيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــف!!!!
انتيهـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــينـــــــ ـــــــــــــــــــــــــاء؟؟




((لو سمحت... ابيك بكلمه... بصراحه ..هي ماهي كلمه هو قرار
كل شي بيني وبينك ... انتهاء... بختصار... انتهـــــــــيناء))


لحظه .. لحظه.... من عطاك الحق ... تنساني وتروح
وتنهي احلامي معاك وكل عمري واللي عشته من سنين
وحده ... وحده...
خلني حتى استوعب كلام وجروح
انت فاهم وش معنى انتهينا
انتهينــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــاء؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!
شنهو يعني انتهيناء بكلمتين!!!!!!




بكل سهوله انتهيناء كلمه قالتها وراحت
وانا ماني قادر افهم وش معنا انتهيناء

يعني!! ما عندنا حبايب
وانهدم كل شي فينا!!
المحبه والاماني وسنين اللي قضينا
شنوه ..... يعني انتهينــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاء!!!



ليش.. ماقلتي من اول... ترى هذي الرحله قصيره
مهما طال الحب فينا... اعتبرنا ما ابتدينا
ااه... لو قلتي من اول.... قبل لا تغرق تعلم
المحبه بحر.... لكن....بحرها من غير ميناء
شنوه ..... يعني انتهينــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاء!!!



شلون ... ما مرت في بالي
لحظه... الفرقا.... حبيبي
انك انت مثل غيرك.... والقدر ماهو في دينا
ليت..... يا اجمل واغلى من عرفته بحياتي
ماعرفناهذي المحبه ... ولا اصلا ما التقينا
شنوه ..... يعني انتهينــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاء!!!



في بيت (( عمر ))

عمر قرر يتكلم ويقول لماجد انه يبغى يخطب نور
راح لغرفت دانيا وجلس معاها ومع ماجد ومع محمد ولدهم
عمر شال الولد من جنب ماجد ودانيا
وحطه حضنه وبداء يلعب معاها
ويسوي نفسه يكلمه ويظحك معاه
دانيا وماجد استغربوا حركه عمر كان شكله جد يتكلم مع محمد الضغير
دانيا: عمر ترى ما يفهم
عمر: ومين قالك
ماجد: عمر لا تعقد ولدي
عمر: لالا مراح يتعقد انا جالس اسولف معاه
ماجد: وعن وش تسولف يا بو شباب .
عمر: ابي اخطب عمته ...
ماجد اندهش وجلس يطالع دانيا اللي ابتسمت واشرت براسها بصحت
كلام عمر..
ماجد: وش قال لك ولدي
عمر: والله يقول اني خوووووووووش رجال ... وكل البنات يغوني
ماجد: مالت
عمر بجد: ماجد ابي اخطب منك نور وش قلت
ماجد: بصراحه
عمر: ما راحتلقى احسن مني
ماجد بجد وبعيون جامده وجاده: اسف
عمر خاف: وليه
دانيا: نور احد خاطبها
ماجد: بصراحه ايه
عمر: الله يوفقها
ماجد: ويوقفك معها الانك انت اللي خطبتها من ولدي
وانا ما ارد ولدي
عمر: جد ماجد
ماجد: اكككككككككككككيد وين تقلى مثلك
عمر قام وباس ماجد
ماجد: فكننننننننننننننننننني
عمر: طيب متى نملك
ماجد: انتطر لازم نكلم ابوي
عمر: اكيد
ماجد: خلاص... انا بكلمه....وبعدين ... يصير كل شي رسمي
عمر: صار



في اليوم الثاني
نور راحت بيت مروان علشان تعزي مها ... امها كانت رايحه مشوار قريب
قالت لها انزلي عزي... وارجع اخذك
نور انزلت وسلمت على مها وعزتها... وجلست معاها ومع سمر اللي كانت تعبانه
مروان اتصل بنور
نور اخذت الجوال وطلعت برى في الساحه البيت
وكانت تكلم مروان
فجأه الا يد تحط ايدها عليها ..... كانت

يد مروان
نور التفت عيونها بعين مروان ... كان اول مره يشوف نور
بدون نقاب.. كانت بس حاطه الشيله على شعرها
نور بعدت وحاولت تدخت
مروان رسل لها

(( نور... ما توقعت كذا..... نور .... والله لو ما ضروف العزا .... انك انتي صرتي خطبتي))

نور ابتسمت وما ردت... مها كانت تبي اغراض من داخل غرفت مروان ونادت نور تساعدها
نور دخلت الغرفه كانت غرفه صغيره مو كبيره فيها سرير .. وكبت ثياب
وكبت للكمبيوتر كان فيه اوراق مش مرتبه وكان فيه صور ... ايه ... صور
لمروان نور... جلست تشوف الصور ...سرحت لدرجه انها نست ان مها واقفه
تطالعها... مها ... استغرب نظرات نور.... لمروان.... نظره شافتها من قبل
تذكرت

نفس الشوق اللي شافته في مروان..... شافته بنور
معقوله.... يحبون بعض...................... معقوله ... هي حاسه بشي

نور كانت تشوف كل صوره وهي عارف تفاصيلها مروان قال لها
حتى انها فتحت الدرج الثاني اللي مروان حاط فيه اسورتها

تذكرت سالفه الاسواره..... كانت طالعه من المدرسه
جان مروان جاي يبغى يشوفها من بعيد ... يبي تاكد انها وصلت
بس ما لمح نور عند سيارتهم نور كانت ورى سيارته وهو ما يدري
كان الشباك اللي ورا مفتوح نور رمت اسورتها ورجعت ورحبت السياره
مروان مالحظ شي مشى عادي ...

ويوم وصلت نور البيت وقالت لها انها حطت الاسوار ورى
مراون اخذها وحطها بالدرج الاسواره كان محفور عليها حرف (n)
كانت مقاس يد نور طبيعي... لانها اسوارتها
مها اندهشت..... مقاسها..........
نور ارتبكت لما سمعت ان الكاس اللي بيد مها طاح وعها من غفلتها
نور اكيد مها شافتني
مها: مروان يحب هذ الاسواره..... نور شلون عرفتي انها هنا
نور: مدري دفعني الفضول افتح الدرج ولقيتها ولبستها
مها: طبعت مقاسك
نور: صدفه
مها: بعد صدفه ... انك فتحتي الدرج الثاني مو الاول
نور: ايه
مها حاولت تصدق كلام نور........... لالا تاكدت ان نور و مروان اخوها يحبون بعض
في شي يجمعهم ...



نور طلعت من بيت مروان وقالت له كل شي صار
نور: صدقني سويت كذا لا شعوري
مروان: عارف .... شرايك بغرفتي
نور: حلوه
مروان: مره ثانيه ... لا تحوسين بغراضي
نور: هههههههههههههههه... صدقني لما شفت الاسوراه بيدي واختك تعاطلعني
قلت بتطرني خلاص
مروان: ما تقدر... انا فهمه اني ابيك
نور: مروان... اكيد بنأجل الكلام هذا علشان اللي صار مع عمك
مروان بحزن: ايه.... والله لو بيدي لاملك عليك من الحين
نور: عارفه
مروان ونور ضلوا يسولفون مع بعض الان ان غلبهم النوم







((ريم)) ... كانت ضايعه.... بس الشي اللي كانت متأكده منه .... اللي سوته كان صح


((نواف))... كان ضايع .... افكاره متضاربه راح عند باب بيت ريم وبدا يشوف البيت
ويبكي مثل الطفل ويقول بعد يومين بيقتلون حلمي
بعد اسبوع يوم موتي.... ليه يا ريم................ ليه



((ماجد ودانيا ولدهم محمد)) باقي لهم يومين يرجعون بين بو ماجد


((نور)) اقتربت من حلم عمرها ومن مروان خطوات ... باقي لهم
ان اهله يخطبونها رسمي


((مروان)) كلم اخته... اللي وعدته ان من تححس حالت سمر انها بتخطبها له


(( مشعل)) كل محاولاته في اقناع خلود افشلت ... خلود رفضته
كانت تحسب انها بتنتقم منه..... لكن انتمت من نفسها



((خلود)) كانت مستمتعه من تعذيب مشعل.... حست ان حبها له مات
خلاص ما عاد يعنيها....


((سمر)) حزينه .... رغم محاولات بيت عمها في اسعادها







بعد يومين



في بيت ريم


احتفالات الزينه معلقه على البيت الانوار المضاءه المعبره عن وجود عروس في البيت


في اليليل

صلت نور لبيت ريم وصعدت وباركت لها ...
ريم... كانت شبه مبسوطه ....
نور: انسي يا ريم
ريم: صدقيني.... احاول.... صورته ما تفارقني
نور تحاول تغير الموضوع علشان ريم ما تصيح ويخرب مكياجها
نور: يالله يا عروس تجهزي
ريم ابتسمت: طيب
نور: الله يكتب لك اللي فيه الخير
ريم: انشالله

ريم انزلت الصاله اللي كانت مليانه حريم وبنات صغار
كانت نور تمشي وراها وتساعدها في رفع الفستان
كانت نور تحاول تخخف من رعب ريم كانت تاشر لها
وتبتسم لها مره ... حتى جاء تركي
تركي جاء مع ابو ريم وخوانه
اخوان ريم باركوا لريم وطلعوا وابوهم معهم بعدين جو خوات تركي
وباركوا لهم و رقصوا قدام اخوهم ... وبعدين لبسوا لريم شبكه
كانت غاليه مره عباره عن طقم الاماس من لازود معاها ساعه
وبعدها قصوا الكيك... وتوجهوا مع المصوره لغرفته التصوير
كانت ريم هاديه تسمع الكلام
تركي انعجب بريم...ريم كانت تشوف تركي ... كانت تشوف فيه
نواف.... صحت.... قالت.... يا ريم عيب.... خافقي ربك بالرجال
حرام ما يستاهل
ريم ابتسمت لتركي ....اول مره.... تبسم له ... من قلبها
بعد تصوير
جلس تركي مع ريم....
ريم نعجبت بتركي.... وطلبت من ريها يعوضها خير



نواف كان واقف عند باب البيت كان صوت الاغاني ينسمع حتى بالشارع
شاف العريس مع ابو ريم واخوانه
كان وده يقتله ..... الان حطمه.... واخذ منه اغلى شي هو يملكه
بعدها قرر...يحرك السيارهز... ما عاد له يشي .... هنا
ريم راحت والله يوفقهااااااااا






في بيت مروان

مروان كان متضايق ... الان كل ما يدخل يقولون لحظه.... سمر هنا
وكان يتظر
كان متضايق من الوضع..... كان يقول هذي ليه تطلع من الغرفه
ويرجع يقول حرام مسكينه
وينطر... ام مروان لاحظت هذا الشي على مروان
في دخلاته وطالعاته بالاسبوع الاخيير كان يتذمر واجد

ام مروان: وش نسوي يا ابو مروان
ابو مروان: والله مدري
ام مروان: ما يصير نخلي البنت كذا... وش بقولون النا س عنها
خاصه انا عندنا اولاد... صحيح خالد متزوج... بس فيه مروان... ونادر
فهد...
ابو مروان: ادري.. بس وش نسوي
ام مروان: مافي الا ان مروان يتزوجها
ابو مروان: خلاص قول له
ام مروان: ايه... البنت يتمه مسكينه والله مالها صوت ... نزوجها مروان وناخذ اجرها
ابو مروان: ايه صحيح... على الاقل مروان.. ولد عمها ... اكيد بصونها
ام مروان: اخاف يرجع ويقول يبي اخت صديقه
ابو مروان: مو بكيفه غصب عنه







في بيت بو ماجد

ماجد: ها يبه وش قلت
ابو ماجد: اكيد عمر ما في منه
ام ماجد: ايه والله ولد اختي ما فيه مثله
ماجد: خلاض اقول له انا وافقنا
ام ماجد: لالا ... خلني اسأل نور
ماجد: وين بتلقى مثله
ابو ماجد: لا يا وليدي لازم تكون اختك موافقه
ماجد: خلاص يمه انتي قولي لها اذا رجعت من العرس هي ودانيا
ام ماجد: خلاص من عيوني

سوسو 14
18-10-2006, 10:26 PM
الجزء العشرين





في بيت بو ماجد

ماجد: ها يبه وش قلت
ابو ماجد: اكيد عمر ما في منه
ام ماجد: ايه والله ولد اختي ما فيه مثله
ماجد: خلاض اقول له انا وافقنا
ام ماجد: لالا ... خلني اسأل نور
ماجد: وين بتلقى مثله
ابو ماجد: لا يا وليدي لازم تكون اختك موافقه
ماجد: خلاص يمه انتي قولي لها اذا رجعت من العرس هي ودانيا
ام ماجد: خلاص من عيوني



نور كانت بغرفتها ما تدري وش اللي بين اهلها
كانت تكلم مروان اللي هو نفسه بعد ما يعرف وش اللي في غرفة بين امه وابوه
كانوا نور ومروان يخطوون .... وان حلمه بيتحقق قريب




يوم الثاني

ابو ماجد يرن جواله
ابو ماجد:السلام عليكم
......... : .................................................. ....................
ابو ماجد: وهو كيفه الحين ... بشرني
....... : .................................................. ..........
ابو ماجد: انا الله وانا اليه راجعون.... خلاص انا وماجد بنجي الحين
ام ماجد انقبض قلبها لما سمعت المالكمه دعت من ربها يكون خير
ابو ماجد انتهى من االمكالمه
ام ماجد: وش صاير
ابو ماجد: زوجه وافي توفت
ام ماجد: انا الله وان اليه راجعون... مسكين عنده ولد ما كمل سنه ...الله يكون في عونه
انا الله وانا اليه راجعون
ابو ماجد: ابيك تبلغين ماجد.... انتي ونور ودانيا تروحون العصر عند اهله
ام ماجد: انشالله
ابو ماجد لبس الثوب الغطره وطالع وهو رايح بيت خاله بو ضاري
ام ماجد قالت لماجد اللي بسرعه وراح لوافي بحكم انهم اصدقاء من الطفوله
نور ودانيا وامها حزنوا على اللي صار الان مرت وافي هدى كانت طيبه وحبوبه
نور: مسكينه ما فرحت بولدها
دانيا: انا الله وان اليه راجعون
ام ماجد: ادعوا لها يا بنات







في بيت ابو مروان

هناااااااااااااااااااااااااااااااااا كااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااانت الحرررررررررررب
مروان: لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا انتوا وش تقولون
ام مروان: نقول بنت عمك ما تروح لغريب
مروان: لا تروح زوجها اي واحد من العايله بس مو اناااااااااااااا ما ابيها
ام مروان: ابوك يقول لازم انت اللي تاخذهااااااااااااا
مروان: لالا مو ماخذها ما ابيها
ام مروان: انا قلت لك ... وانت بكيفك مع ابوك
مروان: يمه ....... ما ابغاها... انتوا ليش تسون معاي كذا.... ما كاني ولدكم
ام مروان: اسمعني ... مروان ... هذي بنت عمك ... وهي اولى فيك من الغريبه
انت تحن على الزواج .... وهذا حنا بنزوجك
مروان: انا ما قلت لكم ابي هذي او اي وحده.... يمه انا حددت لكم
ام مروان: ومن متى الولد يحدد... الاهل هم الللي يختاورن بنت
مروان: البنت هذي مراح اخذها...... بنت عمي على عين وراسي ... بس اتزوجهااا
انسواااااااااااااااااااااااااااااا
ام مروان طلعت من الغرفه بدون ما ترد
هنا تدخل مها اللي كانت ساكته.... وهي تشوف اخوها فتح الدرج الثاني وخذ
الاسواره.. شافت نفس عين نور لما كانت تطالعه
قربت منه مها وخذته من يدها
مها: انت تحبها
مروان: مين
مها: مروان انت فاهم قصدي
مروان: لا مو فاهم فهميني
مها قربت منه واخذت الاسواره من يده وقالت
مها: صاحبت الاسواره هذي واشاره على حرف((n)) نور
مروان: خير وشفيها
مها: تذكر يوم قلت لك اني ابي هذي الاسوراه وانت عيت تعطيني اياها وقلت اناه
عزيزه عليك
مروان: ايه اذكر
مها: عزيزه..... لانها حقت نور
مروان حس انه ما عنده فرصه انه يغير الموصوع قرر يعترف لمها عن كل شي
يمكن يهي تقدر تسوي شي
مروان: ايه يا مها اسوارتها.... مها
مها: هلا
مروان: انا ما ابي اتزوج سمر... صحيح سمر بنت عمي .. بس نور هي حلمي
نور هي اللي حلمت انها تكون زوجتي ومعاي بكل وقت رسمت معاها احلامي
والحين...........
مها: مروان
مروان: هلا
مها: لا تحاتي انشالله نقدر نقتع ابوي
مروان: ايه..... مها.... ساعديني لالا تخلين عني زي ما سوت امي
مها:لا ما راح اخليك




في بيت ابو محمد((ريم))


ريم جالسه مع امها واختها يتفقون يروحون السوق علشان ريم تجهز لعرسها
ريم: خلاص اليوم لازم اروح المجمع
ام محمد: خلاص انشالله
شوي الا يرن جوال ريم
ام محمد: مين اللي تصل فيك هذا الوقت
ريم: يمه... هذذذ...
ام محمد: شنو... هذذ
ريم بحيى: تركي
ريم خذت تلفونها وطلعت غرفتها وردت على تركي
تركي كان عنده بريك وحب بكلم ريم ويسولف معاها
ريم ارتاحت له... صحيح انها تحب نواف ... بس تركي بيكون حبيب العمر





في بيت ابو نواف



نواف قرر يقدم على بعثات للخارج .... وبلغ اهله اللي قالوا له زين ما تسوي
انت تدرس وتحسن مستواك التعليمي






في بيت بو وافي


الكل كان يحاول يخلي وافي يتكلم وافي ما نتطق بكلمه واحده من سمع الخبر
كان جاس يشوف الكل يبي يكلمه حتى اخوه سلمان الصغير
كان يحاول يعلب معاه بس وافي ما كان معاه
ترك المجلس الرجال ودخل داخل البيت
طلب من امه تجيب له ولد عبد العزيز
الام جاب لولد لوافي اللي اخذ ولده من امه وراح لشقته وجلس مع ولده
وهو يبكي .... وافي بكى.... خلاص يا عبد العزيز امك راحت وخلتنا
خلنتا انا وانت... وضم ولده اللي صاح من عقناق ابه له بقوه
خلاص يا عبد العزيز انت من اليوم اغلى ما عندي

الاهل كلهم من خوات وافي جالسين عند الباب يبون يسمون حسه حتى نور
اللي كانت واقفه معاهم طلع وافي من الشقه نور اللي اول مره تشوف وافي زوج
هدى.... كان طالع وشايل ولده بيده عطاه امه وطلع مع الرجال برى
الام عطت نور الولد دون ما تنتبه نور خذت عبد العزيز
وجلست تلعب معاه... كان طفل صغير ما كمل ست شهور من عمره
نور بكت على حاله... صغير محتاج لحد والبيت كله لاهي عنه
نور طلب منه امها انها تقول الام وافي انهم ياخذون الولد بس فتره العزى
ام وافي ما اعترضت
نور كانت فرحانه بعبد العزيز حست انه في شي بيربطها بهذا الطفل






في بيت ابو مروان


ابو مروان: مروان .... لا تعاندني .... ولا تكسر كلمتي
مروان: يبه .... انا ما اكسر كلمتك ... هذي حياتي... ليه تبي تنهيني
ابو مروان: شنو الخرابيط اللي جالس تقولها... شلون انهي حياتك... انهيك لما اقول
لك خذ بنت عمك وستر عليها
مروان: بس انا ما اشوفها كزوجه لي... هي زي خواتي ...مثل مها واسماء
ابو مروان: اسمع عاد انا قلت لك ... اذا ما اخذتها... لا انت ولدي ولا انا اعرفك
ام مروان: ابو مروان تعوذ من ابليس
ابو مروان: لا تعاند اكثر ... والله لاخليك تملك عليها بكرى
مروان: اسف.... ما راح اتزوجها
ابو مروان: اجل اطلع من بيتي
مروان: انشالله
مروان طلع من بيت ابوه
ام مروان ظلت تبكي ومعاها مها و اسماء
حتى سمر اللي ما كانت تدرس سمعت كل شي وصار تبكي الف مره بدال المره
انا السبب اللي قلتت اهلي والحين انا السبب باللي يصير هناااا
والله يا مروان ما بيدي شي والله لو اقدر اقول لعمي لالا والله قلت له
وصارت تبكي







في بيت ابو محمد(( ريم))


ريم: يمه... ترى ما راح اروح السوق
ام محمد: ليه.... اذيتني ..... والحين وانتي تقولين بتروحين السوق
ريم: مقدر اروح
ام محمد: خير عسى ما فيك شي
ريم: تركي بيجي يتعشى عندنا
ام محمد: خذيتني ... كان قلتي كذا من اول
ريم: هذا انا قلت لك
ام محمد: ايه عاد وش يحب نسيبنا
ريم: مدري ... والله ما قل لي ... اذا جاه بشوف بطلب له من برى
ام محمد: لالا يابنتي دقي عليه وشوفي هو شنو يحب
ريم: لالا يمه استحي ادق
ام محمد: تستحين من رجلك
ريم: ايه
ام محمد وريم قرروا انهم يسون اصناف كثيره خاصه انهم ما يعرفون تركي
شنو يحب وشنهو يكره






في بيت بو ماجد

نور كانت تلعب مع عبد العزيز
دخل ماجد عليها
ماجد: ولدي وهو ولدي ما تلعبين معاه كذا
نور: هذا غير يا ماجد... في شي غريب يشدني له
ماجد قرر انه يفاتح نور بموضوع عمر
ماجد: نور ما ودك بولد مثله
نور: وش تقصد
ماجد: نور انتي كبرتي الحين وعمر اخو دانيا خاطبك وش قلتي
نور بصدمه ما توقعت عمر يخطبها صحيح انها حست بشي وهو يطالعها
بس ما توصل لخطبه
نور: لا يا ماجد انا ما ابغى اتزوج
ماجد: ليه يا نور
نور وهي تلعب مع عبد العزيز اللي جالس يظحك معاها
نور: احس اني صغيره ... مو قد هذي المسؤليه
ماجد: نور... لاتاخفين من الزواج
نور: مو خايفه ... بس صدق مسؤليه.... وبصراحه ماجد عمر مثل اخوي
مقدر اشوفه غير كذا
ماجد: يعني ما تبين فرصه تفكرين
نور وهي تشيل عبد العزيز
نور: لا م ابغى
ماجد: نور فكري
نور: حتى لو فكرت انا مقدر
نور تكلم عزيز... قول لعمك ماجد ماما نور ما تبي تتزوج
ماجد ابتسم وطلع من الغرفه
بلغ ماجد الخبر لدانيا اللي بدورها تضايقت شوي وبعدها قالت يمكن خيره
ونفس الوقت طلب منه امه ما تفتح معها الموضوع ونفس الشي من ابوه




عمر مال عصب لما عرف الموضوع قرر يصرف النظر عنه ام ام عمر تضايقت شوي
لانها كانت تبي نور لولدها الغالي بس كل شي قسمه ونصيب







مروان اتصل بنور وقال لها كل شي صار
فجأه سمع صوت صياح عند نور
مروان: مين اللي يصيح ولد اخوك
نور: لالالا .... هذا مو ولد ماجد... هذا ولد وافي
مروان: ومين وافي
نور: ولد خال ابوي
مروان: ولده وش يسوي عندك.... وين امه عنه
نور: امه عطتك عمرها... مسكين عبد العزيز
مروان: الله يرحمها... وين اهله عنه
نور: انا اللي طلبت اخذه ... مروان يهبل .... من جد ملاك صغير
مروان:عاد لا تحبينه واجد اغار
نور: مروان لازم تترضى مع ابوك
مروان:نور مستحيل اتزوجها فهمي... بظلمها .... صدقيني بظلمها
نور: انا ما قلت لك تزوجها... انا مستحيل اتنازل عنك بسهوله هذي
بس صلح الوضع بينك وبين ابوك
مروان: خليه اليوم يهدا بكره اروح ... وانشالله اقدر اراضيه... ترى مها عرفت
نور: بشنو...؟؟
مروان: اني احبك.... نور ماقدت اخبي عيوني فضحتني
وطلع الاسواره من جيبه..
مروان: اسوارتك هي اللي فضحتنا
نور: هههههههههههههه.. اكثر مره قلت لك خلها بالسياره بس انت كنت مصر
تحطها بالدرج... تصدق انا اول ما دخلت غرفتك شفت صورك وانت صغير
وبعدين تذكر لما قلتي انك حطيت الاسواره بالدرج الثاني... وعلى طول فتحته
ولقينهاااااااااا
مروان: ايه... هذي الحركه ودتنا ورا الشمس
نور: انا وديتك ورى الشمس
مروان: ومستعد الحقك لو رحت الاخر العالم
نور كانت تبي ترد بس بكى عبد العزيز
نور: مروان .... انا بسكر بشوفه... مروان حاول تترضى مع ابوك علشاني
ما ابي اسبب مشاكل
مروان: بشوف




بعد يوميــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــن




في بيت بو ضاحي (( وافي))


وافي: يمه وين عبد العزيز
ام ضاحي: والله ولد في بيت بو ماجد تعرف عزا والكل لهي عنه نور كثر الله خيرها
قالت بتهتم فيه مع ولد ماجد
وافي: يمه ... مو مشكله بس بعد العزا جبوه.... يمه ... ابي اشوفه
ام ضاحي: خلاص الحين ادق عليهم ... واقول لهم انك بتجي تشوفه
وافي: ياليت يمه
ام ضاحي اتصلت على ام ماجد اللي قالت حيا الله فيه والبيت بيتهم
وافي باس راس امه صار له يومين ما شاف ولد عبد العزيز من يوم الاول للعزا






في بيت ابو نواف


وصل خبر قبوووووووووول نواف بالبعث وان اسمه طلع مع المقبولين
وقدم على الجامعه هناك واختار القسم والسفر قريب
نواف راح مع امه وخلود يقضي حق السفر



في مجمع الراشد




نواف: خلاص يمه هذا يكفي
ام نواف: لا ما يكفي لازم تخذ اكثر يمكن تحتاج
خلود: صحيح كلامها يا نواف

خلود وهي تمشى مع نواف وامها سمعت صوتهاااااااااااااااااااااا
لفت .... ايه .... صوتهاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااا
هم متفقين من وراناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااا
معقوله يقول لي تعالي.... وهي بعد
لفت حطت عينها بعيوووووون ريم اللي ماانتبهت الا لما رفعت راسها
ريم مو معقووووووووووووله مييييييييييييييييين خلووووووووووووووووووووووووود
خلوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ووود
خلود لفت على نواف وبصوت واطي: اظن لو تحترمنا انا وامي ما قلت لها تعالي
نواف ما كان عارف مين تقصد خلود لان ما يعرف شكل ريم بالعبايه
يعوفه بس ما يميزهااااااااااا
خلود: ما فهمت قصدي...شوفهااا هذي اللي جنب محل الاكسووارات
نواف: مين هذي
خلود: تستهبل ... معقوله ما تعرف ريم
نواف: هذا ريم
نواف شافها ريم كانت منتبهى لهم بس تجاهلت... خلاص ما عاد يعنيها شي
كل شي... انتهاء ماعاد شي يربطها بهذي العائله الا بقايا ذكرا
لا تعرف اذا كانت حزينه او فرحه بالنسبه له
نواف: تركيها بحالها البنت تزوجت
خلود بصدمه: تزوجت
نواف: ايه دكتور.... الله يوفقها
خلود حست بحزن اخوها ...قالت يمكن ظلمته لالالا ما ظلمته هي لو تحبه حاربت علشانه
بس مثل مشعل ... اختارت الامر سهل
مسكها نواف من يدها وطلب منها انهم يغيرون الدور
ريم كان تتابعهم بنظراتها... ارتاحت لما بعدوا عنهااا... ورجعت
تسووق مع امها ... وهي تحاتي تتلتقي فيه مره ثانيه





في بيت بو مروان


الـــــــــــــــــــــــــــــــــحرب مــــــــــــــــن جـــــــــــــــــديـــــــــــــــد


مروان: افهمنووووووووووووووووووووووني
ام مروان: بنت عمك بحاجتك ... وانت تقولو افهمنوني
مروان: اذا بتزوجوني اياها علشان دخلاتي وطلعاتي داخل البيت انا مستعد اترك لها
البيت وانا بتزوج وبسكن مع زوجتي
ام مروان: اسكت لا يسمعك ابووووك من امس وهو متحلف فيك
مروان: يمه انا كبرت ما عدت صغير عمر 26سنه وعسكري شنو ابوي يتحكم بحياتي
ما سواها وانا صغير بسويها وانا كبير
ام مروان: اعقل يا وليدي
مروان: يمه ... عمري ما طلبت منكم شي ... يمه تكفين ...هذا اول طلب
صدقوني بظلم البنت معاي... حرام ... يمكن تتزوج واحد يحبها انا مقدر
انا قلبي ما يبغى الا نور
ام مروان: يا وليدي الزواج بينسيك
مروان: الا نور.... ما انساها.... فهمووووووني ..
مروان بددت عيونه تدمع
ام مروان: انا لو وافقت ابوك....مصر على رايه
ودخل ابو مروان وبكل قوه وهيبه والشعر الابيض الللي فيه زاده هيبه فوق هيبته
مروان: هلا يبه
ابو مروان: انا مو ابوك... انت تسمعني... مروان.... اذا ماتزوجت بنت عمك
قلت لك انت لا ولدي ولا اعرفك...
مروان: يبه.... والله بظلمها معاي
ابو مروان: بلا خرابيط... لك اسبوع اذا ما ملكت جيت وخطبتها مني بيتي لا تدخل
مروان طلع وما رد على ابوه .... يقول انا حاولت سويت اللي علي
بس سمر..... ما راح اتزوجها

سوسو 14
18-10-2006, 10:27 PM
في بيت ابو ماجد

وصل وافي وكان ماجد بستقباله
وافي: ماجد وين ولدي
ماجد: والله نور ... فرحانه فيه .. صدق اخاف تحبه هو اكثر من ولدي
وافي: ما تقصر... ماجد جيبه لي صار لي يومين ما شفته
ماجد: انشالله

ماجد قام من عند وافي وراح لغرفت نور اللي كانت تغير لعبد العزيز
ماجد: لا يكون هو ولد اخوك
نور: وانت اللي حاط دوبك من دوبه المسكين... ولدك عنه امه بس هذا .. مين عنده
ماجد: خلاص قلبتيها دراما... عطيني اياه ابوه يبه
نور: اوكي لحظه بس
نور جابت العطر ورشت على عبد العزيز اللي كان يصيح لما شاله ماجد
ماجد: ليه يصيح
نور: لانك ما تحبه
ماجد: مو ما احبه ... بس ما ابيك تتعلقين فيه... بجي اليوم اللي باخذه ابوه
نور اقبض قلبها... يخذه
ماجد نزل لوافي اللي بالمجلس .. وافي شال ولده وهو يلعب معاه
ويضمه ويكلمه ولده عبد العزيز كان يظحك كانه يفهم ابوه وش يقول له
وافي للي طلب من ماجد يشكر نور لاهتمامها فيه







بعـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد شـــــــــــــــــــــــــهر




بيت بو مروان

ابو مروان: اقول لكم بيتي ما يدخله
ام مروان: ليه حرام عليك هذا ولدك
ابو مروان: ما عندي ولد يطلع من شوري
ام مروان: عامله بطيب مروان يجي بالكلمه الحلو مو بالشد عليه
ابو مروان: قلت لك يا يتزوج سمر يا لا اشوف وجهه
ام مروان ... كان تحاول مع مروان وابوه بس كل واحد اعند من الثاني
مروان مو راضي يتنازل عن نور...و... ابو مروان مو راضي يتنازل عن سمر




بيت ابو ماجد


نور: يمه بروح اليوم لهم
ام ماجد: وش بيقولون عنك الناس يا نور
نور: ما يهمني.... يمه حبيت هذا الولد... احسه ولدي
ام ماجد تبتسم: خص تزوجي عمر وجبي مثله
نور: يمه وش قلنا بهذا الموضوع
ام ماجد: يا بنتي والله فشله يا انتي رايحه للولد .. ياهله جايبنه لك
نور: يمه .. والله تعلقت فيه ... يضيق صدري لو ما شفته
ام ماجد ما قدرت تقنع نور بكلامه نور كان مصممه تروح تشوفه لو ساعه وترجع






بيت ابو ضاحي


الكل ملاحظ اهتمام نور بعبد العزيز حتى عبد العزيز تعلق فيها
وام ضاحي كانت مرتاحه من نور وتحبها... حتى اذا انعزمت تحط عبد العزيز عند
نور وتروح وهي مرتاحه للعزيمه انه بيد امينه
الكل ملاحظ تعلق عبد العزيز فيها اذا دخلت يرفه يده لها علشان تشيله
وتلعب معاه.. واذا طلعت يبدا يصيح وما يسكت الا اذا نام
حتى وافي ملاحظ اهتمام نور بولده...من خلال ريحت العطر اللي تعلق
بثياب عبدالعزيز... والاعلاب اللي كل ما راح لها رجع معاه سله مليانه
وهي اذا جاته تجيب لها العاب وثياب بعد...
وافي كان يتسأل هي تحب بعد ولد ماجد الى هذا الحد
وافي كان مرتاح من نور... قال ربي عوض ولدي بأم ثانيه صحيح
هي مو امه بس على الاقل تقدر تقعد معاه متعلق قيها ... لو ان اخته المتزوجه
ما تتشتغل كان امنها هي مو نور.. وباقي خواته صغيرات ما يقدر يأمنهم عليه
وحريم اخوانه يالله شايلين عيالهم... كان يقول جزاك الله الف خير يا نور
شلتي عني حمل ,,, كبير


نور دخلت بيت خال ابوها
وسلمت على ام ضاحي وبعدها على سلمى اختك وافي الكبيره وما كانوا حريم اخوانه
جالسين راحت لعبد العزيز اللي على طول من شافها ابتسم ورفع يده
شالته وجلست تلعب معاه
هنا

صارت المفجأه الغير متوقفه




نور حاولت تتغطى بأي شي بس ما كان حولها شي
اركض وراحت للغوفه الثانيه

وافي ظل مكانه... عرف اللي شافه نور... عرفها من العطر اللي كان يشمه بولده
اول مره يشوف ولده يظحك بهذي الطريقه كان مبسوووط
ام ضاحي: الله يهداك يا وافي كان ناديت نسوي لك طريق
وافي: ما كنت ادري انه في احد اعتذروا بالنيابه عني
وافي طلع

نور اللي كان قلبها يدق بسرعه وهي تلمه عبد العزيز لها
وافي ... ياربي ... وافي شافني .... وش بقول ... الحين عني
...ياليت سمعت كلامك يا يمه اليوم ... ولا جيت
وبعدها عبد العزيز.. بدا يحرك يد ويحطها بوجهه نور
نرو قالت ...لا زين اني جيت وشفته مقدر على بعاده هذا الولد







في بيت ابو محمد


ريم و تركي حدود موعد الزواج بعد ثلاث شهو علشان يمديها تخلص الكورس
وتسافر معاه شهر العسل برى
ريم وتركي كانو قريبن من بعض ريم حست ان ربي عوضها خير
تركي كان طيب معاها وحنون.. وهي ما تبي اكثر من كذا
تخيلت نفسها لو تزوجت نواف لعاشت صرعات مع اخته ومايقدروا يستقرون
بهذا الوضع وبهذا الامان والراحه
صحيح.. وعسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لكم





في بيت جدت مروان


مروان كان جاس عند جدته هي الفتره الشهر الي راحت كانت اخته مها واحيانا اسماء
واحيانا امه يدقون ويطمنون عليه في بعض الاحيان كانوا يجونه
مروان كانت حالته النفسيه لا بأس فيها
جدت مروان: مروان يا ولدي قوم نام
مروان باس راس جدته: يمه نامي وارتاحي
جدت مروان: شلون انام وانت عيونك ماذاقت النوم
في الفتره اللي جلس مروان عند جدته جدته تعلقت فيه مره
جدت مروان: مروان تبني اخطبها لك
مروان: خير يمه
جدت مروان: يا يمه انت ذا تبي اخطبها مستعده اخطبها واذا ملكتوا اقنع ابوك
او تعالوا عيشون عندي انا ابيكم عندي ... خلاص يا ولدي تعودت عليك
مروان: خلاص يمه شورك وهدايت الله ... انا بكلم اخوها... وبعدها اخليك تكلمين
امها
جدت مروان: صار يا ولدي ... والحين روح نام وارتاح





في المستشفي



نور كانت تصيح ماجد يحاول يهديها
نور: ان صار فيه شي بموت وراه
ماجد: بسم الله عليه... مو صاير الا الخير
وافي جاه وهو يركض
وافي: ولدي وش شفه..................جاوبني ماجد ..........ولدي ...
ماجد: ما فيه الا الخير... امك اتصلت على نور وقالت حرارته مرتفعه
وانا نور جبناه المستشفى وخالتي بطرق الحين
وافي الله كانت اعصابه مشدوده
نور كانت تبكي.... خايفه ... انه عبد العزيز ..... يصير له شي
ويرن جوووووووووال نور اللي قطع الهدوء الموجود
نور: هلا ريم
مروان: هلا فيك.... وش فيه صوتك
نور: عبد العزيز تعبان
مروان: اونتي شنو يوديك المستششششششفى
نور: خلاص اذا رجعت بدق عليك واطمنك
وقفلت..... وحطت جوالها على الصامت مو مستعده انها تسمع اي صوت
غير صوت الطيب اللي بقول انه عزيز بخير
وبعدها بنص ساعه
طلع الدكتور وشاف نور وسألها: انتي امه
نور هزت براسها
هنا تدخل وافي وقال: انا ابوه
الدكتور: تغير الجو عليه الان احد سبح الطفل وحط تحت المكيف
هذا الطفل وين امه عنه؟؟؟؟
هنا نور بدت تبكي.........
وافي انصدم من كلام الدكتور...... ترك الماكن ومشاه......
هنا جات ام ضاحي وعيالها
نور طلبت من ماجد يتركون المكان



وافي طلع مصدوم ........... ولدي ....... كان بموت لولا رحمه الله ثم مساعده ماجد
انا مقصر معه......... ايه مقصر.............. هو محتااااااااااج لام
انا مقصر..............................
رن جواله كان اخوه ضاحي ... سأله وينه وقال له انه بيجيه







في بيت بو ماجد (( والتحديد بغرفت نور))


على سريرها كانت تبكي على عبد العزيز.... هو الحين ..... ما حس بغياب امه
بكرى وش بسوي............لو ما لقاها.......... مسكين... يا وافي..... انت مو مقصر
معه............. بس مين اللي يفهم

اتصل مروان لنور
مروان: طمني كيفه
نور: بخير... الحين احسن
مروان: عندي لك خبر بطيرك من الفرح
نور: خير... قول
مروان: جدتي تبي تخطبك لي
نور بفرج: والله
مروان: هي اللي قالت لي
نور: خلاص ... بكرى بينا تلفون نتفاهم فيه
مروان: خير






في البحر


كان وافي وضاحي جالسين .... ضاحي قرر يكسر الصمت وبيداء الكلام
ضاحي: وافي
وافي: هلا
صاحي: اسمعني يا وافي انا عارف انت وش تفكر ... فيه
وافي: وش افكر
ضاحي: بعبد العزيز..... يحتاج ام
وافي:اعرف
ضاحي: بكرى بيكبر ... وبتتعرض الاشياء اصعب... يمكن يجيك اذا دخل الروضه
وقال لك ... ابي ماما تجي.... وش بتقول
وافي بدا يبكي.....
ضاحي: انا ما قلت لك كذا قاصد اجرحك... بس عبد العزيز... محتاج ام
وافي: مقدر ..... هدى ما كملت شهرين
ضاحي: اظنها ما راح تزعل لو درت انك تزوجت علشان ولدها... بس بتزعل
لو ضيعت من يدك
وافي: وين القي اللي تحب ولدي
ضاحي جلس يفكر خطر باله نور.... ايه نور..... تحب الولد.... تذكر كلام زوجته
لو ام عبد العزيز عايشه .... ما حبته مثل ما تحب نور
ضاحي: نور
وافي: حرام البنت صغيره ... وش ذنبها....
ضاحي: هي تحب ولدك
وافي: ادري
ضاحي: وهي اكثر وحده مناسبه لك
وافي:............
ضاحي: لالالا تضيعها من يدك.... كافي اهمتمها بولدك .... اليوم كانت تبكي بالمستشفى
كان ولدها
وافي: شفتها
ضاحي: لاتضيع الوقت... مو علشانك علشان ولدك
وافي وضاحي رجعوا البيت
وافي صار يفكر بكلام اخوه وهو يشوف ولده والالعاب اللي حولينه حتى الثياب اللي
لابسه... كل شي ذوق نور.............. نور انسب وحده تقوم بهذي المهمه
بس بظلمها معاي....... لا ما اراح اظلمها.... بكون عادل معها.... كافي انها
بتحب ولدي وتهتم فيه......... خلاص يا وافي لا تضيع وقت
روح بكرى مع ابوك واخطبهااااا من ابوهااااااا







في اليوم الثانـــــــــــــــــــــــي



في وقت العصر



في بيت بو مروان


وصل خبر ان مروان بخطب البنت اللي بيها
سمر فرحت علشان مروان بيخذ الانسانه اللي حبها... ودعت ربها ان كل شي يرجع
طبعي بين مروان وابوه
لكن.... هيهات.......................

ابو مروان عصب وقام يتوعد وتحلف اذا سوى مروان كذا ان بقتله
ودمه حلال بيده.... يرك بنت عمه علشان وحده غريبه
مها خافت على اخوهاا قررت تسوي شي
بس ما تدري وش هو نتايجه............. يمكن تدمر اخوها
ايه.............. ادمر حبه............. ولا يقتله ابوي........... ولا ينفع الندم

طلعت من الصاله

وراحت لغرفتها وفقلت الباب
ومسكت جوالها وحط يدها على رقم نور اللي هي مسيفته بالجوال
واتصلت
بعد ثالث دقه ردت نور وصوت الفرح
مها .... ما بيدها حيله.... يا تقتل حبهم..... او تقتل اخوها
مها: هلا بنور
نور: هلا مهاوي ... اخبارك
مها: هلا فيك اكثر... اخباري ... زينه
نور حست بخوف بس ما تكلمت
مها: نور بطلبك طلب ... بس تكفين لا ترديني
نور: امري
مها: نور .... صدقيني .. ما بيدي شي... حاولت اساعد .. بس ابوي مصر على رايه
نور: ادري
مها: نور .... ابوي حلف انا اذا مروان اخطبك بذبحه... مها بكت بكت على اخوها
نور: مها ليه
مها: ابوي بيه... يتزوج... سمر... بس مروان يبيك...انا اعرف انكم تحبون بعض
بس يا نور ... صدقيني.... مابيدنا شي.... ... نور اظن ما يرضيك تصير
مشاكل.... نور... والله يكفي.... كافي الشهر وشوي اللي مروا علينا ربي وحده
عالم شلون مر علينا... ما يرضيك... ابو يقتل ولده... علشانك... يرضيك
نور بدت تبكي.... ليه.... يصير كذا.... بعد ما قربت من مروان
تطلبون مني ابعد عنه
مها: نور اذا مو علشان علشان امي المسكينه اللي بتموت من البكاء ... وبتموت
اكثر لو ابوي سوى اللي براسه..... نور طلبتك..... قولي لخوي.... انك ما تبينه
رديه
نور ما بيدها شي .... حرام تدمر عائله .... كامله علشان حبها........
قررت تنسحب وبصمت
نور: اوعدك.... لا يهمك... وبلغي امي.... ان اللي تبغيه بصير
انا بعدد عن ولدكم
وسكرت الخط
مها حست ان نور جديده بكلامها
نور كانت تبكي...... كل شي ابيه.....بالدنيا...... مقدر اخذه.... الازم ....احد يخذه من
وظلت تبكي .....شلون بتقول لمروان .... الحقيقه مستحيل....لازم يكرها...باي طريقه






في بيت ابو ماجد

الرجال مجتمعين بالمجلس ابو ضاحي وعياله.....وابو ماجد ولده ماجد
ابو ضاحي: ها يا ابو ماجد وش قلت
ابو ماجد: تامر يا خالي ... الحين اشاور البنت واجيب لك الخبر
ابو ماجد طلع من المجلس
وراح لغرفت نور اللي كانت عيونها حمره
ابو ماجد: نور ادخل
نور: ادخل يبه
ابو ماجد: وش فيك... ليه عيونك كذا
نور: ما نمت زين ... تعرف كنا بالمستشفى علشان عزيز
ابو ماجد ابتسم: وانا جاي اكلمك بهذا الموضوع
نور: اي موضوع
ابو ماجد: ابو ضاحي جاي يخطبك لوافي... وش قلتي....
نور ... انصدمت.... هذي الطريقه الوحيده اللي ابعده عني اتزوج
ابو ماجد: مو انتي تقولين دايم عزيز ولدي... ما تبين تصيرين امه
نور: الا يبه
ابو ماجد: ها وش اقول لجماعه
نور: موافقه
ابو ماجد: بارك النور
وبلغ امها ودانيا اللي افرحوا
وبلغ الرجال اللي بالمجلس وقال لهم ان نور موافقه
وعمت الفرحه العائلين




باليل اتصل مروان بنور

مروان: وينك
نور: مروان
مروان: وش فيك
نور: مروان... انخطبت
مروان: شلون...
نور: مروان.... صدقني مقدر اخلي عبد العزيز لحاله .... محتاج لي
مروان: وتخليني انا
نور: انت عندك اهلك بقمون فيك... بس هو ما عنده احد
مروان: نور انا بعت اهلي علشانك
نور مسكت دموعها هي جالسه تحطم اللي تبيه بيده وتقول ما ابيه
نور: مروان .... لو لي غلا.... ارجع لهلك واعتذر... صدقني ... بسقبلون بفرحون لك
مروان: نور انا ابيك
نور: حبنا حب مستحيل..... حب لن يلتقي.... مروان انا مصيري انربط الحين
مروان: نور تكفين غيري رايك
نور كانت تبي تبكي تقوله له يكفي حرام.: ما اقدر .... مروان الله يوفقك مع سمر
مروان: ما ابيها
نور: لا تقول ما ابيها هذي الخير هذي بنت عمك محد بيخذ باله منك اكثر منها
مروان: نور لا تقولين كذا
نور: مروان... ماله داعي نرجع نعيد نزيد.... انا بكرى ملكتي على وافي ابو عبد العزيز
مروان: نوووووووووووووووووووووور ..غيري رايك
نور: عبد العزيز متاجلي... وانت اهلك محتاجيلك... لا ... نكون انانيين مروان
مروان: مافي امل
نور: .... انت حياتك مع سمر... وانا حياتي مع عبد العزيز ... وابوه
مروان: الله يوفقك
وسكر.... مروان بكى.........نور بكت
هنا انتهينا
كل شي
تحط





اليوم الثاني


بيت ابو مروان


دخل مروان .... وسلم على ابوه ... واعتذر منه.... قرر انه يتزوج.... سمر
خلاص بعيش جسد.... بلا روح.... روح.....راحت مع نور

الاهل افرحوا ..... سمر كانت حزينه.... على حاله ....بس ما باليد حيله
هو الولد ما قدر يوقف بوجهه ابوه... انا وش اقدر اسوي




بيت ابو ماجد

كانت الافراح عام جو المنزل

ريم: انتي مجنونه
نور: لا انا صحيت
ريم: نور ... حرام عليك مروان
نور: علشانه انا سويت كذا.... بنسى.... الوقت كفيل انه ينسيه.... مثل ما انتي نسيتي
نواف
ريم: ................. الله يوفقك
نور: اجمعين... انا بكون مع عبد العزيز... وهذا اللي هامني ... اخاف وافي يتزوج
وحده ثانيه ... وتبهدل هذا الولد
ريم:..............

تمت الملكه ... بهدوء... والزواج بعد اسبوع


تزوجت نور وافي والاهل فرحوا حواليهم
وخذوا صور مع بعض حتى عبد العزيز صور معاهم









بعد سنه كامله مرت




كان عمر عبد العزيز سنتين وشوي

كانوا في مجمع الظهران(( داخل في جيان))


نور: عبد العزيز وقف .... لا تبعد
كانت تبي تمسكه بس هو كان يركض بسرعه
ليم طاح عند قدم رجل
عبد العزيز كان طفل جميل ابيض وشعره ناعم وطويل وعيونه عسليه فاتحه
كان اللي يشوفه يذكر الله من جماله
الرجال شافه وشاله
الرجال:انت وش اسمك يا بطل
عبد العزيز: زوز
الرجال: ايش
عبد العزيز: زوز.... بدا ياشر على امه وقال... ماما
الرجال شاف مره جايه كانت مبين عليها انها حامل الانها ما تمشي بسرعه وبطنها
كبير
انفجع يوم شافها ............




هذي ........................نور



نور... لما شافت عزيز ....يد مروان.... وقف قلبها..... تذكرت الماضي
بتفاصيله......
نور اقتربت
مديت يدها بتاخذه
عبد العزيز كان يظحك
مروان باس عبد العزيز وعطاه نور
نور خذته بكل هدوء
نور: عزوزي مو قلت لك لا تروح بعيد عني
عبد العزيز: العب.... ماما
صوت جاء من بعيد
وافي: نووووووووووور.... مكسيته الشيطاني
نور: ايه مسكه هذا الرجال
وافي: شكره ومسك نور من يدها وشال وافي
مروان كان يطالعهم
رجع كل احساسه لنور..................تذكر كل شي حلو يجمعهم
طله الاسواره من جبيه باسها قطع عليه تفكيره يد
كانت يد سمر
سمر: وين رحت
مروان: قريب ... اشوف العاب البيبي
سمر ابتسمت وقالت لها خلصنا
مروان: خبي سواره بجيبه وطلع




عند مواقف السيارات


الصدفه تلعب دورها مره ثانيه
وافي شاف مروان وابتسم لها مروان رد عليه نفس الابتسامه برود
عبد العزيز كان يأشر له
كانت السياره متقابله
ركب وافي بعد ما جلس عبد العزيز ورا
ونور طبعا كانت قدام وجلس جبها وافي اللي شغل السياره

كانت الموقف بسياره مروان نفس الشي
عيونهم متقابله نور ومروان
كان كل واحد يشوف الثاني.... وتذكرون الحلم
وش صار فيه.... كل واحد فيهم.... رسم حلمه بطريقته

ومشت السياره

وافي شغل الراديوا على البحرين اف ام
ونفس الشي مع مروان
وكانت الاغنيه شغالها ............


كانت الاغنيه



كثير بنعشق ولا بطول .... و كثير بنـــــعشق ولا بقول
ومافيش حكايه بتستمر.... زي ما بدات ليه على طول

فيه عشق بيستننا ... وعشــــــق بنستنــاه
و عـــشق بينسينا ... العشق الللي عشقنا

الالب اللي بجرحنا... فيه اكيد جراحها
جرحنا بتفكــرنا... بالالب اللي جرحناه

كثير بنعشق ولا بطول .... و كثير بنـــــعشق ولا بقول
ومافيش حكايه بتستمر.... زي ما بدات ليه على طول



السيارات مشت وكل راح بطريقه اللي صار بينه صار مجرد ذكر






((نواف)) كمل دراسته برى ورجع واشتغل

((خلود)) تزوجت من واحد بعيد عن عايلتهم وجابت منه سالم

((تركي وريم)) ريم صارت دكتور وكان تركي يساعدها واجد وجابت بنت امووووره
سمتها ندى

((ماجد ودانيا)) عندهم محمد و جاسم ودانيا حامل الان ماجد يبغى فريق كوره


((ريان)) التزم وتزوج اخت هشام

(( هشام وبسام)) اصدقاء روووووعه ويكملون دراستهم

(( مروان وسمر)) جابوا بنوته حلوووه سموها نور


(( وافي ونور)) كان عندهم عبد العزيز وانضافت الى العائله قمر الصغير



...تـــــــــــــــــــــمــــــــــــــت...

مليش غيرك يارب
31-12-2011, 08:24 AM
احسن حاجة انها كاملة ههاتابعها بازن الله انا بدور على القصص الكاملة